لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-08-11, 01:21 AM   المشاركة رقم: 101
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
فَنَانَة لَيْلاس

البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 57245
المشاركات: 14,745
الجنس أنثى
معدل التقييم: توري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالق
نقاط التقييم: 3294

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
توري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : توري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بيت أهل سطام
سطام يجلس ورجله ممدوه بتعب : راح نطلع للمستشفى نأخذ نتيجة الفحوصات ..
آمه : آييه ..
دقت على السواق : جهز السيارة ..
نزلت الجوال : السواق راح يوصلكم ..
: يممه منيب صغير آعرف آسوق ..
: ورجلك ويدك ناسيها ..
: عادي ..
آمجاد نزلت : يلا سطام ..
قام على العكاز : عن آذنك يمه ..
: بحفظ الله ..
طلعوا وجوهم هادي ..
دق ثامر : هلا حبيبي ..بخخير وأنت ... عسساه مديم ... ها .. راح أجيكم بس طالع مشوار مع آمجاد .. طيب آشوفك ..
نزل جواله بـ حضنه ..
: وش تحس فيه وأنت تقول آمجاد لـ صديقك ..!!
: آقول لايكثر .. ثامر خاطب وش يبي فيك ..!
: حتى ولو ..
: ثامر خويي شي مني وفيني وقفاته معي كثيرة ويعرف كل التفاصيل عني لاتقعدين تسوين فيها ..
تأففت من أسلوبه ..
وقف السواق ونزلوا ..
طلب الموعد وطلعوا للانتظار نظرات الناس تلاحقه لانه على عكاز ويده ورجله كلها جبس كره نظراتهم وكل شخص وله نظره تنوعت النظرات بين الشفقه والرحمه واللي ينادي ويقول شوف يحزن ..!
جلس جنبها وسب بقوه ..
-
نظراتنا وكلماتنا وتصرفاتنا تتسبب بـ إلم للاخرين ذلك من الأفضل أذا مر بنا أحد الاشخاص ويعاني من شيئ ما بإن نبتعد عن نظرات الشفقه والرحمه لان أولئك ليس بحاجتها فالافضل الاحتفاظ بها لـ أنفسنا ..
وعلينا بإن نعي بإن كل تصرفاتنا ماهي الا مرآه تعكس شخصياتنا ..
و شماته المسلم بغيــره مذلــه
أخص به من عندهم عرف وأذواق
-
نادتهم الممرضة قام من مكانه ودخلوا ..
تنهد بـ حزن : يعني فيه آمل نجيب عيال ..
: بأذن الله تعالى بس يبي لكم علاج عشان بعض المشاكل ..
آمجاد مخنوقة : دكتورة أنا سبق وحملت مرتين وآجهضت شلون هالمشاكل ..!
: بالنسبة لـ لك الرحم فيه ضعف بسيط وعندك ضعف في بعض الهرمونات .. وبالنسبة لـ زوجك كذلك عنده ضعف بسيط وبأذن الله مع العلاج راح تنحل كل المشاكل ..
تذكرها كيف كذب عليها وعيشها بـ حزن بإنها عقيم والحين نفس السالفة تنعاد له بكل التفاصيل ..!
تنهد وشال عكازه تكئ عليه وطلع حزنه الليلة يكفي الرياض ومن وطئ أرضها ..
.
.
.
بيت عساف
جلس : يمه اللي احترق مخازن فيها بضاعه توها وصلت ..
: أدري ي ولدي لكن وش تسوي من آمس وحالتك حاله ..
: الخسارة كبييرة يمه كبيييره ..
جدته : الله يعوضك ي ولدي عنها ..
تنهد بضيق مجنون وغمض عيونه ..
آمه : عساف ..
تنهد بـ هم وناظرها ..
:اذكر الله ..
: الااله الا الله ..
: عند ذكر الله وإنا آمك كل عسير يهون .. هالمال والبضاعه مهيب مكتوبة لك ..
: عارف يمه لكن الخسارة تكسر الظهر ..
رهف : الزكاة طلعتها ؟
ناظر أخته : حق الله دائما آطلعه ..
رهف : أجل تذكر بإنك دفعت مالك في شيئ لـ غيرك ..!
قطت جملتها وقامت ..
ناظر أخته وهي تطلع من الدرج .. تنفس بضيق وش تقصد غير رتيل وبإنه دفع فيها عشر مليون وأخذها من بيت زوجها كان شكره للنعمه أذاء للاخرين ..!
ففقد الكثير منها ولازال هنالك المزيد من الخسائر بـ آنتظاره ..
-
جميع م لدينا نُحن مؤتمنين عليه وسنعيدها في يوم ما .. فلـ نحسن آستخدامها لكيلا نخسرها ونحاسب على سوء تصرفاتنا في يوم تشخص فيه الابصار ..
-
.
.
.
بيت أهل مساعد
لف على أخوه : لافي الله يعافيك كل مره حياتي كانت بتروح بداهيه والسبب أنت وتصرفاتك ..
: آفا هذا أنا آنصحك في مصلحتك
: أي في مصلحتي ..!
شوف أنت أخوي وعزيز وغالي لكن حياتي مع زوجتي خط أحمر لاتقربه لا أنت ولاغيرك .. أنا مرتاح معها وحياتنا رسمنا لها آثنينا م معنا ثالث ..
زعل : ذا ردك على أخوك ؟!
: لافي أنت عزيز وغالي لكن حياتي مع زوجتي ملكنا وحدنا ..
: صرت خروف لـ بنت عمك ..!
ضحك على أخوه وقام : تمون تمون ..
: وين قايم ؟
: بروح للوالدة ..
: طيب سلم عليها أنا طالع لـ بيتي .. بمرها بعدين ..
مساعد : تعال لـ بيتي لاني بأخذ الوالدة معي تصوم ..
: وليه رفضت تجي معاي ؟ ومع الباقين ؟!
: الوالدة أنت خابرها ماتحب الازعاج وأنا م عندي الا ريتان .. المهم راحة الغالية وكلنا واحد ..
لافي : راح آحاول فيها أخذها ..
: ياخي الله يرضى عليك تركد الوالدة وافقت بالموت تطلع من بيتها ..لاتخرب وترجع الوالدة بكلامها ..
: خلاص طيب ..مع السلامه
ابتسم ومشى لـ داخل ..
-
جميل بإن تكون حياتنا ملك لنا بعيدة عن تدخلات الجميع فيما يقرر مصيرنا ومن نحبهم.
-
جلس جنب آمه وشافها مع بنته ..
: فديت ميمتي وبنيتي ..
ابتسمت آمه : جيت .. أجل وين أخوك ؟
: طلع توه وكان يبجي بس عرف بإن لمار هنا وقال بيجي بعدين ..
:الله يحفظه .. الا درى بإني بروح معك لبيتك ؟
: آي نعم ..
: وش قال ؟
ابتسم : المهم عنده راحتك ..
: مساعد علمني عساه م زعل لاني ماجيت معاه ؟
: لا يالغالية المهم راحتك عنده ..
جات لمار وفجر ..
مساعد : بعض الناس مطيحين عند آمي ..
فجر ضحكت وجلست : طبعا محد يقصدني ..
وهو يضحك ويأخذ بنته : لا ابداً ..
ضحكت : يمه رتبنا كل شي ..
آمها : يعز علي أترك البيت وش علي دام الشغالة معي والسواق تحت آمري كلهم وأنتم كل يوم تجون ..
مساعد : جلستك وحدك مهيب حلوه بـ حقنا .. ووجودك معنا في بيتي بركة ..
لمار : عمتي اعتبري بيت مساعد بيتك لك الامر والنهي والتصرف فيه .. وكلنا تحت آمرك..
آبتسمت عمتها واستانست بهالكلام حسسها بإن للحين بمكانتها عند عيالها وزوجاتهم..
تمنى يقوم يبوسها على راسها على حكيها الذوق مع آمه ..
-
آمهات الازواج مهما قسن وأسئن التعامل مع زوجات آبنائهم آغفروا لهن تلك التصرفات فهن آمهات ويطمعن بـ رؤية آبنائهم في أفضل الاحوال مع زوجاتهم وغداً بمثلماً تتعاملن معهن سيعود أحساناً أو أسائه إليكن.. لذلك لانعامل البشر بـ أخلاقهم بل بـ أخلاقنا نُحن ..
-
.
.
.
بيت آهل فهد ..
أسيل بوناسة : بكراً رمضان تو آعلن في التلفزيون ..
الجوري فرحت : ي لبييه ..
جات أم فهد : بنات بكرة صوم والا ؟
الجوري : آيييه عمتي ..
آستبشر وجه عمتها : يازينه شهر الخير والطاعه .. الله يعيده علينا وعلى المسلمين آجمعين ..
الجوري تجلس : اللهم آميين ..
نزل فهد من الدور الثاني ويسألهم ..قالت له آمه باس كفها ووجهه وهناها بـ قدوم الشهر : عساه ي الغالية يعود عليك آعوام وأعوام وأنتي بصحه وعافية ..
أخذته أمه من رقبته وباسته : سعد عيني ي فهد ومرتك عيني تشوفها وهي زين البنات ..
ابتسم لـ آمه وناظر الجوري شافها مبتسمه ..
سمعت صوت عزام ودخلت للصالة الثانية سلم على آمه وبارك لها بـ الشهر ..
فهد قام : مشينا ي عزام نصلي في المسجد العشاء والتروايح ..
عزام : طيب .. يما راح آطلع مع عيال خالتي بعد التروايح وعقبها نرجع لبيت خالتي راح آنام هناك ..
فهد : وراه تنام هناك ؟
: شوف فهد بنتها وتزوجت يعني الحين في البيت خالتي والعيال بس راح أتكي عندهم واصلاً خالتي كلمتني عشان آجلس عندهم تقول أنا وسيع صدر –قالها وهو يرفع حواجبه –
ضحك فهد : طيب مشينا ي وسيع الصدر ..
آمهم : خل عيال خالتك يجون لـ هنا آسلم عليهم ..
عزام : إن شاء الله ..
طلع فهد وعزام للصلاة ..
قامت أم فهد تصلي العشاء والتروايح في بيتها ..
-
هل فضل صلاة المرأة في بيتها تعدل فضل صلاة الرجل في المسجد؟
يقول النبي - صلى الله عليه وسلم-: أفضل صلاة المرأة في بيتها، لها فضلٌ عظيم قد يكون مثل المسجد، وقد يكون أفضل، وقد يكون أقل، المقصود أن أفضل صلاتها في البيت، فإذا كان فضلها في البيت أفضل من المسجد، معناه أنه يحصل لها مثل أجر المسجد أو أكثر؛ لأن الرسول قال: (أفضل صلاة المرأة في بيتها)، فدل على أن الأجر الذي يحصل للرجل في المسجد يحصل لها، أو ما هو أكثر لطاعتها لله ورسوله، وخضوعها لأمر الله ورسوله، فهي على خيرٍ عظيم، ولأن بيتها أصون لها وأبعد عن الفتنة، فإذا أطاعت الرسول - صلى الله عليه وسلم- وصلت في البيت، يرجى لها مثل أجر المصلي في المسجد أو أكثر.
الشيخ :عبدالعزيز بن باز –رحمة الله تعالى-
-
أسيل : متحمسسه لـ رمضان ..
الجوري تضحك : تدرين حتى أنا .. تعالي للمطبخ خل نشوف وش نسوي من حلا وأشياء بعد الفطور باردة ..
: تدرين فهد العام كان يساعد أمي في الطبخ ..
الجوري تحوس تطلع الصيينه ضحكت وهي تطلعها : والله ؟
:آيييه والله .. حتى القهوه أكثر شي يتقنه ..
: ي حبي له .. تدرين بكرة لو جاء من الشركة مو مرهق راح أخليه يسويها ..
: لا شوفي أذكر العام كان يجي على 2 الظهر من الشركة وينام إلين يأذن العصر يروح يصلي ويرجع قبل الصلاة بـ ساعه تقريباً لانه يجلس في المسجد ويدخل يساعد أمي طبعاً فهد عنده عقده م يحب الشغاله تجلس وهو في المطبخ ..
ضحكت الجوري : صح لاحظت يقولي حاولي تخلص كل أشغالها في الصالة عشان م تجي وهو جالس ..لما سألته ليه قال بإنه م يحب كل شوي يشوف وحده محرمه عليه ..
: ي لببااه .. ياااه جور فهود ترى مارآ طيب وحبوب ..
بحب له : فديته الله يخليه لنا .. يكفي م أحس بالامان الا بوجوده ..
دخلت الشغالة وابتسمت الجوري لها وغيرت السالفه : أسول خلينا نسوي نوعين حلا واحد بعد الفطور والثاني حلا عشا ..
أسيل : طيب خلينا نسوي جديد ..
الجوري : تعالي أجل للصالة نطلع حلا سهل ..
طلعوا وأخذت أسيل لابها وجلسوا جنب بعض ..
الجوري قامت : شوي وجاية ..
جابت لهم ليز وعصير : ندور بـ روقان ..
ضحكت أسيل وكملت تأكل وتشوف مع الجوري ..
.
.
.
بيت مصعب *سلطانه ..
حاطه كفها على فمها ومو مصدقه ..
كل شوي تناظر الساعة تبيه يجي تبشره ..
شافت أخيراً الباب انفتح ابتسمت : مصصصصعب تعال أنا هنا ..
تقدم وهو ينزع الشماغ : لبيييه ..
تضحك : تعاااال ..
ابتسم ونزل الشماغ وجلس جنبها : المود روقان عكس المغرب وش عندنا..
تعض أصبعها : فيه شي دممميل هنا
–اشرت بكفها الثاني على بطنها-
سكت للحظه : شوفي هالموضوع م فيه مزح ..
وعيونها تلمع فرح : م آلعب عليك والله حامل .. اليوم طلعت مع كدو الصباح صح ؟
ابتسم : آيييه ..
: رحنا عملنا تحاليل كاملة وكانت المفاجأه الحمل تو كدو قبل شوي قالت لي مرت لـ عبود شوي مسخن وأخذت النتيجة وصورتها لي ..
ضحك بـ فرح وحط كفه على بطنها : أجل هنا شي جمميل ..
وهي مبتسمه : دممميل ..
ضحكت : دميل لعيونك ..
مسك كفها : تعالي نبشر الوالدة وعمتي ..
: ترى ابداً م ينتظرون هالخبر..
ضحك : ابداً ..
قامت معه وأخذت الشيلة : فيه أحد هناك ؟
: لالا الكل طالع م عدا الوالدة وعمتي والبنات ..
حط كفه على خصرها : فديت الجلابية والشيلة عليك معطيتك شكل جديد..
ابتسمت : ححيل .. مصعب لاتلعب علي
ضحك :والله إني صادق أول مره آشوفك لابسه جلابيه ولافه شيله –ويده على شعرها المنتثر ورى ظهرها : شكلك جد متغير ..
انحرجت : بس
ضحك وباسها ..
حمر وجهها : ي ويلي مصعب لا تسوي كذا .. احراج لو أحد شافنا ..
ضحك على آحراجها : محححد الكل داخل الفيلا ..
دخلوا لـ بيت آهله ..
سلموا وهنت معاه لـ آمه وعمته ..
آمه : عساني آشوف ضناكم السنه الجاية جاي معكم ينهي لي ..
ضحكت وناظرت مصعب آمه وعمته كل مره على هالكلمه ..
: أبشرك يمه سلطانه حامل وراح يشرف الحفيد المنتظر ..
ابتسمت وهي تشوف فرحة آمه وعمته ردت على مباركتهم وهي تضحك على مصعب وحركاته مع آمه وعمته ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور توري   رد مع اقتباس
قديم 11-08-11, 01:22 AM   المشاركة رقم: 102
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
فَنَانَة لَيْلاس

البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 57245
المشاركات: 14,745
الجنس أنثى
معدل التقييم: توري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالق
نقاط التقييم: 3294

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
توري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : توري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الاستراحة ..
ثامر : م تدري يمكن خيره م يجي لكم عيال هالفترة ..حتى تتعدل أوضاعك النفسية بعد طلاقك للجوري وحتى زوجتك مهوب زين تحمل الا بعد فترة من الاجهاض..
تنهد بـ حزن : كأن الله عاقبني على سواتي في الجوري ..تدري لما قالت لنا الدكتورة هالحكي حسيت كأن أحد صفقني كف قوي ورجعت لي سواتي في الجوري بسرعة..
: سطام هي شوية مشاكل وكل شي ينحل بأذن الله تعالى ..
: عارف بس تخيل معي شعورها طول الشهور وحزنها على العقم وأنا مع وجهي لما حملت آمجاد آول مره نزلت معها نبشر الكل وهي جالسة تخيل بس شعورها هذيك اللحظه ..!
هلت دموعه : أحس إني فقدتها فاقدن شي آسمه راحه بال ..
: هي الحين لـ رجال غيرك أخذت نصيبها معاك والحين الله يستر عليها مالها منك الا أنك ولد خالها .. أنساها وأطلب الله في هالليالي المقبلة ينسيك آياها ..-تنهد- تذكر بنت خالتي كيف آنقلب حالي عقب زواجها ؟
ناظره : تهقى انسى وأنت تبكي أنها تزوجت وتركتك ..
ضحك ثامر : ياخي آحس شكلي كان تافهه هي فرحانه في حياتها ومع زوجها وأنا أبكي ..
ابتسم سطام : ي أنت بكيت بكى ليلة زواجها ..
ضحك آكثر وانسدح على العشب : كنت غبي .. بس تدري الحمدلله على خيرته لي شوف الحين ماشي في شغلي صح وزواجي قريب ..
: نسيتها ؟
ابتسم : ي قديم أكيد نسيتها كانت فترة وحب مراهقه .. الحين قلبي لـ خطيبتي..المهم والعبره ي الخوي من ذكر بنت خالتي الله يستر عليها بإن الايام كفيلة تنسيك الجوري ..
: إن شاء الله ..المشكلة من اللي يعوضني عنها ي خي البنت ماشاء الله ..
: ظروفها ي الخوي كانت قوية م تقدر تجلس عقب كل شي صار بينكم ..
تنهد بحزن ..
شد على كفه وهو منسدح على العشب جنبه : خب حزنك عليها قبال أهلكم وبالذات آمجاد ..
: تدري وشاللي يقهر .. بإني أحبها وأخذها مني زوجها .. آآآخ ي حرقة قلبك ي سطام ..أنا أولى فيها ي ثامر من زوجها ..


تقول : سامح ظروفه , والحزن خَـبّه
واقول : منهو يعوضني مخاسيري ؟
وشلون اسامح ظروفه ؟ .. واللي آحبّه
خذاه غيري وانا اولى ../ فيه من غيري



ثامر جلس : سطام تطيع خويك ..
يناظره : بـ وشو ؟
: نطلع الحين لـ السوق وتجيب لو عطر ي شيخ وتغلفه وتروح لـ بيتكم لـ زوجتك تعطيها وتبين لها بإنها غاليه عندك وإن ظروف النفسية من الحادث هي السبب في ضيقتك مو فراق الجوري .. أنت تحب آمجاد تذكر كل شي عشانها سويته ..
: ثامر أنا أحب أمجاد وأغليها هي أول حب في عمري ..
ثامر ابتسم يبيه يروق : آخخ ي سطيم قلبك فنادق ..
ضحك وحك ذقنه ..
قومه ثامر : يقولك خير البر عاجله مشينا نأخذ الهدية لها ..
: آنزل أنت م فيني للتسحب في السوق .. ياخي نظرات الناس تحسس الواحد بـ النقص ..
ثامر آنقهر : كل شخص يناظر بنظره نقص جعله البلا يبليه .. كلها أسبوع وشوي وتفك الجبس عن يدك والرجل بأذن الله قريب ..
: إن شاء الله ..
ثامر يمشي معه ويطلعون من الاستراحة عقب م قالوا للعيال ..
: آخ ي سطيم الله يخليك لي .. على كثر المعارف بوقت حادثك والراحة الاجبارية حسيت نفسي وحيد ..
سطام ابتسم : يعني صرت صديق نفسك ..
ضحك ثامر بقوة
ضحك سطام وركب سيارة ثامر ..
ثامر باقي يضحك : م صديقنا الا أنا ..
ضحك من قلبه غير ثامر المود عنده ..
-
الاصدقاء تعجز جميع الاحرف أمام وصفهم هي تلك الدعوات قد تفي بما في دواخلنا تجاههم بين حين والاخر .
لاحرمنا الله إياهم
-


.
.
12 ليلاً
بيت أبو سطام ..
طلع لـ شقته وهو يتألم من المجهود المبذول .. فتح شقته مع آمجاد ودخل م شافها في الصالة دخل لـ غرفتهم شافها متغطيه ..
على باله نايمه ..
جلست : سطام ..
ابتسم : قلبه مو نايمة ..
ابتسمت رغم الحزن بقلبها على موضوع الانجاب على آنه عبرها اخيراً : لا مو نايمة..
نزل الهدية جنبه على السرير وفك العكاز ..
: ليه آثار هالدموع ؟ عادي حبيبتي تونا والعمر قدامنا توني دخلت 25 وأنتي توك عشرين صغار لاحقين على العيال وأزعاجهم وغثاهم ..
دمعت : بس فيه مشاكل لو التأخير عادي كان آوكي ....
قاطعها : مالنا على قدرة الله اعتراض وبعدين الدكتورة تقول مشاكل بسيطة تحدث لـ أي متزوجين راح نتعالج منها وبأذن الله تحملين ..
ابتسم وهو يأخذه الهديه ويطلعها – تنفس بهدوء- : آفتحيها ..
ابتسمت وفتحت العلبة رشت العطر : ي قلبي ..
وهو مبتسم ويرجع شعرها : حلو ؟
: يجنن ..شكراً بيبي ..
باسها : مجود ترى أحبك ثقي تماماً بهالشي بس الحادث والبنتلي اللي راحت ضيقت أخلاقي ..
تنهدت بعمق و م كان لها أي مود تناقشه في موضوع تغييره لان جيته لها ومعاه هديه دليل بإن حبها للحين في قلبه ..
.
.
.
بعد عدة آيام
.
.
.
أبها
بيت أهل محمد
أبو محمد : وين ولدك ؟
: تلاقيه في غرفته ..
: الله يهديه م غير جالس مع مرته في ذا الغرفه ..
ضحكت آم محمد : خلهم بـ راحتهم ..
أبو محمد : ودي بـ عبدالله أجلس معاه ..
: الولد صغير مهوب فاهم عليك ..
: درينا ي مره لكن شوفته وهو يضحك يسر الخاطر ..
دخل محمد مع كادي وولدهم ..
آبوه : تونا بـ الطاري ..
ابتسمت كادي : أكيد ي عمي م تبي غير ذا ..
ضحك عمها : آنشهد ..
كادي وهي مبتسمه نزلت ولدها لـ عمها وجلست قريب من خالتها : خالتي وين البنات ؟
: تلاقينهم على ذا المسلسلات
: آها ..
خالتها : كادي جدانك بعد شوي راح يجون يسهرون معنا ..
آنشرح خاطرها : فديتهم .. آشتقت لهم حيل بس خالي أبراهيم رافض الا يجلسون معه ..
خالتها : راح أكلمهم الليلة يجلسون معنا .. خاصة إن ابراهيم في الرياض عندهم متى م بغاهم شافهم ..
محمد : راح أكلم جداني الليلة ..
جلست تفكر في جدانها آشتاقت لهم حيل .. كم يوم من وصلوا لـ أبها م شافتهم .. لمعت عيونها وهي تشوف عمها يضحك ويسولف مع ولدها تذكرت جدها ..
محمد ظل يناظرها عارف بإن خاطره مهوب سالي من بعد ولو هي أيام قليلة عن جدانها قام من مكانه ..
آمه : توك قاعد وين رايح ؟
: بروح آجيب جداني وأجي ..
قامت معه كادي وطلعوا من الصالة ..
: محمد جيبهم بإي طريقه .. ترى مشتاقه لهم حيل ..
ابتسم : وشاللي قومني غيرك لمعه عيونك ..
ناظرت يمين يسار وابتسمت : دنق بس
ضحك لها وباسته ..
: لاتبطي ..
مسح على خده بخفه وطلع ..
رجعت م شافت خالتها في الصالة راحت لها المطبخ ..
أخذت الدلة من خالتها : عنك خالتي أنا راح أسويها ..
ابتسمت خالتها وعطتها ..
خالتها وهي تجلس : كادي م بعد حملتي ..
لفت لـ خالتها : لا خالتي ولاأبي الحين عبدالله توه صغير ..
خالتها : أحسن ..حتى محمد كان يقولي بإنك تعبتي على حملك في عبدالله ..
: كان أكثر تعبي سفر محمد لـ جازان وخوفي عليه ..
: الله يخليه لك ..
: آمييين ..ي حبي لـ ولدك ي خاله ..
ضحكت خالتها عليها ..
واضح اصلاً حبهم لـ بعضهم من خلال تصرفاتهم وكلماتهم مع بعضهم حتى قبال الكل م همهم أحد دام اللي يجمعهم كتاب الله وسنة رسوله –عليه الصلاه والسلام-
ظلت تسولف مع خالتها إلين خلصت القهوة حضرتها وكلمت ترتيب مع خالتها ..
جاب عمها ولدها ابتسمت وشالته ..
عمها : شكله جيعان ..
: لا عمي تو من مرضعته بس م نام ..عن أذنكم راح آنومه
طلعت لـ غرفتها ..
عمها : ذربه هالبنت وسنعه ..
خالتها : تربية موضي ..
ابتسم : واضح عليها من طريقتها وأسلوبها كأنها جدتها ..
غرفتها ..
حطت ولدها على صدرها وظلت تنومه .. إلين غفى وغفت معه ..
دخل محمد عقب م جاب جدانه وآستغربت نايمه ..
جلس على السرير يتأملهم أغلى شيئن في حياته ..
ي حبه لـ حنانها لـ ولدها وهي حاطته على صدرها وماسكته عدل ابتسم وغبط عبدالله كثير على إن كادي آمه من حبه وجنونه فيها ..
بـ هدوء وهو م شبع من تأمله لها :كادي ..
حياتي كدو ..
كدو ..
تحركت بهدوء وولدها على صدرها نزلته جنبها :غفيت ..
ابتسم : جبت جداني ..
قامت من السرير : ي فديتهم ..الحين نام عبود آصحيه ..
محمد رحمه : لا كادي يحزن ..
: جداني راح يسألوني عنه قبل م آسلم عليهم ..
ابتسم : بس شكله ينرحم ..
: راح آصحيه ..
ظل يناظرها وهي تحاول تصحيه وترحمه أخيراً تشجعت وهي مندقه على ولدها :عبودي حبيبي
محمد رحم ولدهم : كادي خلاص حرام شوفي متعمق في النوم ..
رفعته وهي تجلسه : عبودي عبببادي قوم ي ماما ..
بكى وأخذته غسلت وجهه إلين صحى لها ..
محمد : ههههههههههههههههههه رحمته ..
ضحكت وطلعت معاه لـ جدانها ..
أول م شافتهم رقت كل عيونها دموع وسلمت عليهم وهي تبوس يدينهم ووجيهم ودمعها نزل : ي جعلني م فقدكم ..
أخذ جدها ولدها وآخترقت دموعه لحيته المغطاه بـ الحنا ولونها آحمر : محمد الليلة كادي بنأخذها هي وهالرجال –عبدالله- معنا مالي غناة عنهم ي جدك ..
ابتسم محمد : من عيوني ..
جلست جنب جدتها وهي ماسكه جلابيتها وظلت تهمس لها وجدتها تمسح دموعها : لاتبكين ي نور عيون جدانك ..
: آشتقت لكم .. كيفكم كيف جو أبها معكم ؟
وهي تمسح دموع حفديتها : الحمدلله .. برد هنا ..
ابتسمت : حسيت حتى عبدالله كله شتوي آلبسه ..
جدتها : كادي كأنه كان يبكي ..
ابتسمت وهي تقولها : توه من شوي نام وقومته عشان تشوفونه ..
ضحكت جدتها : الله يصلحك .. جييبه من جدك ..
جدها شافها تبي تقوم : آقعدي أنتي وجدتك سولفوا وحدكم منيب معطيكم عبدالله..
جدة كادي : ترى مثل مالك حق لي حق ..
ضحك : خليك مع كادي ..
محمد دخل : كادي آدخلي لـ داخل عبدالاله يبي يدخل يسلم على جداني ..
: آوكي ..
قامت وشافت بنات خالتها : ترى جداني في المجلس وم فيه غير أخوانكم ..
سماهر –بنت خالتها- : وأبوي وينه ؟
: شكله طلع ..
خالتها سمعتهم : أبوكم طلع يجيب عشاء .. تعالوا سلموا على جدانكم ..
جلست كادي في الصالة وحدها ..
ابتسمت وهي تسمعه يناديها : هنا حبيبي ..
جلس جنبها ..
: غريبة جيت ..
: حبيبة قلبي جالسة وحدها ..
حطت راسها على جنبه : خلك معي ..
ابتسم : منيب متحرك ..
جلست تشبك أصابعهم ببعضها : حبيبي ..
: لبيه ..
: ترى الليلة بروح مع جداني ..
: كلنا سوى ..
: أكيد من قالك أبي مكان أنفاسك م تشمله ..!
وهو مسيح نفسه على الكنبه جنبها ومايله كادي عليه حاط آصابعها على شفايفه ويبوسها..
: آتخيل على قولة سلطانه لو أحد يدخل علينا بهالوضع ..
هايم فيها: كلهم في الصالة الثانية ..لاتخافين ..
: طيب براحتك ..حمودي
: ممم
: شكل أحد جاي ..
: زوجتي م فيها شي ..
شافت سماهر داخله آنحرجت من وضعهم وهي تنزل ولدهم : كادي عبود شكله راح ينام ..
ابتسمت بـ احراج : هاتيه ..
طلعت سماهر ووجهها غادي لون ثاني ..
محمد وهو مبتسم : طحت من عين أختي ..
: أقولك لا أحد يدخل وتقولي زوجتي ..
ضحك ورجع بنفس وضعيته ماسك كفها وكفها الثاني ماسكه فيه ولدهم تنومه
كادي : حبيبي شوف وجهه ميت نوم ..
ظلت تنوم ولدها ومحمد جننها ..
: مححححححححمد ..
ضحك : موعدنا بيت جدي ..
وهي تقوم ويقوم معها يـحطون عبدالله بـ غرفتهم ..
: عبدالاله باقي عند جداني ؟
: مدري ..
طلعت لها ملابس لـ ولدها رتبتهم واخذت ملابس لـ محمد معها ..
مسكت كفه وقومته معها طلعوا وتركوا الباب مردود على الاخير ..شاف محمد المجلس م شاف أخوه دخلت معاه وكل شوي تقوم كادي او محمد يطلون على ولدهم ..
.
.


 
 

 

عرض البوم صور توري   رد مع اقتباس
قديم 11-08-11, 01:25 AM   المشاركة رقم: 103
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
فَنَانَة لَيْلاس

البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 57245
المشاركات: 14,745
الجنس أنثى
معدل التقييم: توري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالق
نقاط التقييم: 3294

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
توري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : توري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
كندا
شقة طارق*رتيل ..
رتيل : ياااه فارق في التوقيت تدري تو مسكرة من لمار تقول الحين يصلون التروايح في الرياض
: تقربياً الفرق بين كندا والسعودية من 5 الى 7 ساعات .. لكن الله يكتب لنا الاجر اليوم بعض الطلاب مو مسلمين يسألوني عن الصوم وشلون نتحمل خاصة في كندا والنهار طويل بهالفصل ..
: الله يكتب لنا الاجر .. أحلى شي بإن فيه مركز آسلامي هنا وتقوم الصلاة دوم..
: ترى ولد أختك دائما أشوفه وأكلمه يجي يفطر معنا أو يتسحر مع ربعه عندنا ويرفض..
ابتسمت : هو طبعه خجول ..ماشاء الله عليه م يأس من نوره إلين وافقت له..
: سألت عنه أكثر من زميل ويقولون مجتهد في المعهد ..شوفي أذا اجتاز السنه الاولى وتعدا على المغريات للحياة لاتشيلين همه ..
: الحين ي طارق في معهد وآغلبه سعوديين وعرب عشان اللغه بس الخوف أذا دخل الجامعة وتعمق فيها وأنت شايف كل شي حولنا ..
بليز طارق آنتبه عليه بين فترة وفترة اسأله عنه .. نورة بـ الحيل خايفه عليه كل مره تدق وتسألني وتحرصني عليه ..
: لاتوصين الولد ماشاء الله عليه رزين .. وحتى العيال اللي مماشيهم محترمين..
: الله يثبتهم ..-فزت من مكانها بسرعة- طارق احترق شي
قام وراها ووقف وهو مبتسم : احترقت المكرونه ..
مقهوره : ي الله تعبت عليها ..
ناظر ساعته : م يمدي نسوي غيرها لان شوي ويأذن ..
ظلت تناظر المكرونه مقهوره ..
ابتسم : تفداك .. خلينا نحضر باقي فطورنا قبل الاذان ..
قعدت تتحلطم وتحضر ..
طارق يأخذ صحن ويحضر منها : م خربت بـ الحيل ..
حضروا فطورهم وجلسوا يسولفون إلين آذن المغرب ..
: بسم الله .. ذهب الظماء وابتلت العروق وثبت الاجر إن شاء الله ..
-
سُئل الشيخ عبدالعزيز بن باز – رحمه الله تعالى –
ما هو الدعاء المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم عند الإفطار وعند السحور أفيدوني بارك الله فيكم‏؟‏
قد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان إذا أفطر يقول‏:‏ (‏ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله)‏ ‏[‏حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنه‏]‏‏.‏
وورد عن بعض الصحابة أنه إذا أفطر قال‏:‏ (اللهم لك صمت وعلى رزقك أفطرت فاغفر لي إنك أنت الغفور الرحيم )
وأما السحور فلم يرد فيه دعاء مخصوص فيما أعلم‏.‏
والذكر الوارد على الطعام في رمضان وفي غيره أن يقول بسم الله في أوله‏.‏ والحمد لله في آخره .
-
ناظرها كل شوي تشرب ماء ..
: حبيبتي آفطري ..
: م بي .. راح آقوم آصلي وبنام ..
: آيييه وبعدين ؟
ابتسمت : طروق كل ليلة تجبرني أكل وتأكلني آحس إني طفله عندك مسوي لي حظر عن أغلب الاشياء ..
ضحك تتكلم وهي مقهوره منه ..
: أحبك عشان كذا اعمل كل هالاشياء ..
: بس طارق أنت صارم معي بس علبه غازيات وحده في الاسبوع ولا لاعب علي بس بيبسي طيب خل كل آسبوع نوع ..
: في المشمش –يعني في الاحلام-
رفعت حاجب وهي مبتسمه : أحبك وغصب عني وعن عنادي آطيعك .. قلبي ي ولد الناس ممشيني لك براحته ..
ضحك لها ..
: ي جعلني في حناياك ..
وهي تمشي للغرفة : من غيرك فيها بس ..!
ضحك وكمل فطوره عقبها قام وضئ وراح لـ المركز الاسلامي يصلي جماعه ..
خلصت صلاتها وشالت باقي فطورهم ابتسمت م كانت تتوقع بيوم تغسل وتطبخ وهي من صغرها مرفهه بـ عز أبوها ..بس لانها تعشق طارق عشق المظاليم لـ فراق السجون رضت بكل حالهم ظروفهم الماديه على قدهم .. م غير الراتب لـ طارق والمكأفاة لـ طلاب التعليم العالي المبتعثين ..فكرت بإن ظروفهم راح تتعدل مع دراستها والمكافأة للطلاب .. آتسعت ابتسامتها كانت تحوس ولاتحسب حساب لاي ريال تصرفه بس الحين كل شي بحسابه بس هي تملك راحة البال مع طارق وهالشي م شافته ببيت عساف الثري جداً ولافي بيت أبوها بعد طلاقها ..
جففت يدينها ودخلت لـ غرفتهم حطت راسها وماجاها النوم إلين يجي ابتسمت وهي تسمع صوت الباب يتسكر ..
دخل لـ غرفتهم ..
: طفلتي نامت والا نتنظر طارق ..
بكسل ونوم : لاتعال م قدرت آنام ..
نزل الجاكيت ..
ناظرته : طارق هالتشيرت خفيف والجو بارد ..
ابتسم وهو يدخل جنبها في السرير ويأخذها لـ أحضانه : الغرف دافيه .. طفلتي نومتي إلين يأخذ للعشاء بعد ساعه من الحين ..
وأنفاسهم قريبها من بعضها وهي مبتسمه : طيب أنت كل ليلة على هالحكي ونقعد نسولف إلين يأذن للعشاء ..
ضحك : وش آسوي وسوالفك تغري ..
غمزت له بجنون ..
ضحك : شفتي أنتي دائما تجيبينها لـ نفسك ..
وهي تضحك : م سويت شي ..
: لا ابداً برئيه ..
: آيييه عارفه ..
ضحك من حركاتها تطلع دبلة زواجهم من آصبعه وتنقله بين آصابعه : يؤؤ م يدخل..
ميت فيها : لانه مقاس هالاصبع ..
رجعت الدبلة لـ آصعبه ودفنت نفسها تحت رقبته ..
ظل يرتب على آكتافها وفترة بسيطه وغفت ابتسم ودعى الله م يفرقهم ويطوي غربتهم ويرجعون للوطن حاملين الشهادات العليا ..
.
.
.
الرياض
بيت مساعد * لمار
الجناح الخاص فيهم
لمار تعدل الروج : لا شوي ويجون ..
يعدل شماغه : طيب الروج كل شوي تمحسين وترجعين تحطين ..
تناظر شكلها ولفت له : محد عفس الدنيا قبل شوي ..
ضحك : لاتحطين هالروج همن آتخدر ..
انحرجت منه وجلست تلبس السلسال .. دنق وأخذها منها وهو يركبه عليها ..
رفعه وشاف كل حرف (ن) من حروف آسمه على سلسالها والخاتم بكفها آسمه والحلق عليه آسمه حتى الاساورة ..
تنهد مره ومرتين وثلاث وميت عليها : كلهم يشوفون آسمي في نحرك وكفك وكلك..
تناظره : مهوب محفور بس هنا ..
ابتسم : مهوب بس انتي بالحب أبادلك أكثر ..
وهي ترش لها العطر ومبتسمه : مو كثري ..
أخذها وصار ظهرها لاصق بـ صدره : م سمعت ؟
ضحكت بـ احراج : مسساعد ..
: مين اللي يحب الثاني أكثر ؟
: أنا ..
شد أكثر : م سمعت للحين ترى آخرب الروج والتسريحة ..
ضحكت ونزلت راسها تبعد عنه ..
وهو يضحك : لمار ها مين أكثر يحب الثاني ؟
ميته ضحك ..
: ها ؟
: خلاص كلنا نحب بعضنا كثر بعضنا ..


اختلفنا مين يحب الثاني أكثر
وإتفقنا إنِّك أكثر وأنا أكثر
من عدد رملِ الصَّحاري
و من المَطر أكثر وأكثر
كيف نخفي حُبنا والشَّوق فاضح


مندق ويضحك : فديت التحشيش في تركيب الجملة .. فسريها شلون كلنا نحب بعضنا كثر بعضنا ..
ضحكت وهي ضايعه من تصرفاته ..
: ها .. قولي مساعد يحبني أكثر ..
عشان تعتق نفسها منه : يب يب
ضحك وتركها : شاطره كنتي راح تجيبين العيد لـ نفسك ..
عدلت البلوزه الشيفون وهي بعدها تضحك ولونها قالب من تصرفاته ..
ثنى شماغه ورش العطر : وين نازلة آنتظريني ..
: راح آنزل أحط البخور لـ عمتي ..
أخذت العود الازرق ونزلت نزل وراها ..
دخلت للمطبخ وشكيت على القهوة وكل شي وطلعت ومعها المبخر ..
جات لـ عمتها : عمتي البخور ..
عطت ولدها بنته وعينه على زوجته وهي تبخر آمه وعقبها رفعت المبخر ورشت لها العطر ..
: مساعد تبي آبخر لك ؟
جلس بنته : ريتان ي بابا آجلسي ..
مسكتها آمه وبخرته له ..
ضحكت :ماشاء الله عليك مو طويل ابداً ..
ضحكت عمتها : بسم الله عليه مهوب في أخوانه طوله ..
شال بنته وجلس جنب آمه : يممه آقطع خدودها ..
ضحك : خلها ي مساعد خدود بنتك م تسلم منك ..
يبوس بنته ويلاعبها ويضحك معها ..
لمار : مساعد الجرس يدق ..
قام ..
لمار : آترك البنت هنا ..
وهو شايلها : لا خليها توجب الضيوف مع أبوها ..
ضحكت وقامت مع عمتها أكيد حمواتها أو لافي ..
كانت منى وعيالها .. دخل مساعد زوج أخته للمجلس وراح للمطبخ ..
: ياااه مساعد جايبها هنا ..
ضحك : شوفي شلون تناظر ..
: آييه هههههههههههه ..
شالت بنتها منه : خذ حبيبي أول العصير وعقبها خذ القهوه ..
: لا قهوة ..
وهي مبتسمه : خذ القهوه ..
ابتسم وشال القهوة ..
طلعت من المطبخ عقب م تركت الشغاله تلحقها بـ العصير وكب كيك وهي شايله بنتها ..
.
.
.
شقة عبدالعزيز * فجر
: يارب .. عبدالعزيز وصلني لـ بيت أخوي وعقبها اطلع لـ ربعك ..
: طيب راح اتأخر عليهم ..
: ي الله ..
: المشكلة ربعي ي فجر من مبطي عنهم .. وترى فطورهم بكرة عندنا ..
: عادي الله يحيهم .. بس قوم وصلني عشان م تبطي أكثر عليهم ..
تحرك من الصوفا وهو يضحك لما شافها قامت من مكانها زهقت منه ..
دخل للغرفه وهو يضحك ويمسكها : م ينمزح معاك ..
تنهدت : مزحك يرفع الضغط ..
يلبس الطاقيه : آجل م عادني بمازح معك ..
: عزوز ..
: هلا
: ليكون زعلت بس ..!
: لا ..
راحت ووقفت قبالها : لا جد جد زعلت ..
يضحك وبصدق : لا والله .. أحد يزعل من كتكوت قلبه ..
ابتسمت له : لباك عزوز ..
: ولبى فجورتي ..
لبس الشماغ وعطته العقال : وين راح تطلع مع ربعك ؟
: بنروح لـ مطعم شعبي .. العيال ناوين يتسحرون هناك ..
بـ غيره : ممم عسى م فيه عوائل ؟
ابتسم وشم ريحة الغيره وقال يهدي بالها : لا كله عزابية .. حتى هناك راح ينشبون لنا العوائل ..
ضحكت : ترى أنت صاحب عائله ..
ضحك : عارف لكن مجرب المعاناه ..
لبست عبايتها : لما نرجع للبيت نسولف ونشوف هالمعاناه ..
ضحك لها وهو يغمز : نشوف ي ححلوه ..
: ي شينك بس أنت وأفكارك ..
طلع من الغرفه وهو يضحك ويسولف لها أخذت الشنطه وطلعوا لـ بيت أخوها ..
.
.

 
 

 

عرض البوم صور توري   رد مع اقتباس
قديم 11-08-11, 01:26 AM   المشاركة رقم: 104
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
فَنَانَة لَيْلاس

البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 57245
المشاركات: 14,745
الجنس أنثى
معدل التقييم: توري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالق
نقاط التقييم: 3294

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
توري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : توري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




.
.
مكه
ريان*الجوهره
دخل لـ غرفتهم الخاصة في الفندق ..
ابتسمت بصدمه : حلقت شعرك ..!
يفرك راسه ومبتسم : كيف الشكل بس ؟
قامت : رهيببب شكلك ..
: لاتمزحين معي ..
ظل يناظر شكله في المرايه : ماش شكلي ..
وهي تجلس على الكمدينه : لا والله يزنن شكلك .. متغيير شكلك ريان..
ابتسم وحط يدينه على فخوذها : يمكن عشانك أول مره تشوفيني محلق كل الشعر من تزوجنا ..
: آيييه .. بس طالع شكلك حححلو .. أحس بان وجهك الحين ..
ضحك : كلمة أمي من زمان لامن حلقت راح يبان وجهك ..
ضحكت وظلت تناظره : نعيماً
: ههههههههههههههههه بدري ..
: ههههههههههههههه تو آتذكر شكلك وأنت محلق صدمني بس صدمه حلوه .. طالع أحلى من قبل بكثير ..
مقرب لها ..
: ريااان هذا وأنت توك جاي من التروايح ..
ضحك بقوة : يعني اللي جاي من التروايح لا يقرب زوجته ..
ضحكت وغطت وجهها : لاآآ .. بس مفروض يكون جوك روحاني ..
ضحك : آيييه هين ..
: ريان وجعه توجع العدو آركد ترى تحرجني بـ حركاتك المفاجأة ..
مسك خدودها : آم خدود ..ي أني أفدى هالغمازتين الغايرة أفداها ..
: بطل ي ريان ..
وهو يشيلها ويوقفون قبال القزاز ويناظرون الحرم ..
واقف وراها وضامها ويتابعون الجموع الغفيرة منهم بشر تطوف في حول الكعبه ومنهم من يصلي واللي يشرب من ما زمزم .. جموع كثيرة م لمحوهم وعينهم رجعت تتركز على الكعبه والناس المزدحمه حولها ..
: كثير المتعمرين ..
: لان عمرة في رمضان تعدل حجه ..
: بس م تجزأ عنها ..
: أكيد لازم الواحد يحج ..
-
هل وردت أحاديث تدل على أن العمرة في رمضان تعدل حجة، أم أن فضلها كسائر الشهور؟
نعم، ورد في صحيح مسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: “عمرة في رمضان تعدل حجة“.
فالعمرة في رمضان تعدل حجة، كما جاء به الحديث، ولكن ليس معنى ذلك أنها تجزئ عن الحجة، بحيث لو اعتمر الإنسان في رمضان، وهو لم يؤد فريضة الحج سقطت عنه الفريضة، لأنه لا يلزم من معادلة الشيء للشيء أن يكون مجزئاً عنه.
فهذه سورة {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ}، تعدل ثلث القرآن، ولكنها لا تجزئ عنه فلو أن أحداً في صلاته كرر سورة الإخلاص ثلاث مرات لم يكفه ذلك عن قراءة الفاتحة، وهذا قول الإنسان: “لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير“، عشر مرات. يكون كمن أعتق أربع أنفس من ولد إسماعيل، ومع ذلك لو قالها الإنسان وعليه عتق رقبة، لم تجزئ عنها.
وبه تعرف أنه لا يلزم من معادلة الشيء للشيء أن يكون مجزئاً عنه.
مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد العشرون - كتاب الصيام.
-
: الله يحيينا كل عام ونقضي من رمضان في هالاماكن الطاهره ..
ويدينها على يدينه المحاوط فيها خصرها : آمييين ..
.
.
.
بيت مصعب * سلطانه
تمسح دموعها : مصعب أمي شوف كم لها يوم من وصلت للرياض وكل مره أكلمها تعتذر ..
: تعرفين مشغولة مع خالاتك .. وبأذن الله راح تمرنا ..
: مصعب الله يخليك لاتبرر لها ..
: لاتبكين كذا م خبرت هالدمعه تنزل بـ آستمرار ..!
بضحكه خالطتها دموع وتنهيده : م لحقت عذاب الثمان سنين ..!
ابتسم يبيها تضحك ويروق مودها : م تذكرين آزعاج آخر الليل ..
م فهمت عليه ..
: تلفون البيت كم كان يدق بكل وقت ..؟
رفعت حاجب وكفها على شفايفها : تمزح أنت كنت تدق ..!
ضحك : كنت بس أبي اتطمن عليك آشوف أنتي بخير أو لا .. خاصة لما دخلتي الجامعة و كنتي تشتغلين وتدرسين بنفس الوقت ..
تناظره بصدمة ..
: كنت احبك والله الشاهد م كنت قاصد آتسبب لك بـ أذى بس كنتي تعنين لي شي خاصة إنك أخت سعود ..
تمسح آثار دموعها : كانت تصرفاتي غبيه عايشه مثل العيال في ستايلي واسلوبي وكلي ..
: المهم الحين أنتي شلون .. سلطانه العيب يكمن في الاستمرار على الخطأ بس أنتي عرفتي الخطأ لما لقيتي من يوجهك للطريق السليم ..فديتك ي سلطانة مصعب شخصيتك وقوتها وأسلوبك في التعامل من كل شي يواجهك يأكد لي يإن الانتظار عشان أخذك كان كله صواب ..
تناظره وعيونها مغرقه دموع ..
كفها دموعها المتساقطه : ي أم الشي الدميل نسيتني أخوك اللي جالس تحت ..
: أخوي تحت ..!
قامت ومسكها : ي حبيبتي أنتي الحين بداخلك شي دممميل انتبهي ..
ابتسمت وعيونها كلها دموع : أنت ليه تقول شي دميل ..
ضحك : أحب هالكلمة منك وصارت لزمه لي ..
ضحكت له وباسته : جعل عيني م تذوق حرقتك ..
تركته ودخلت تغسل وظل يناظرها إلين طلعت أخذ كلينكس ومسح وجهها ..
: نزلنا ..
: آيييه ..
نزلوا وشافت أخوها وهو على آيباد مصعب .. شاف أخته قام لها وضمها : حبيبة أخوها ..
وهي تجلس جنبه : سوري حبيبي تأخرت عليك ..
ابتسم : لا عادي .. على بالي النسيب من شافك نساني ..
ضحك مصعب : م علي لوم ..
ضحك سعود : لا علي الحرام م عليك لوم لامن نسيت الخلق لامن شفت سلطانه..
: عساني لها فدوة آم الشي الدميل ..
ضحك سعود لما شافها قامت للمطبخ ..
: توحفه أنتم وهالشي الدميل ..
: ههههههههههههههههههههههههه عساه يطلع للدنيا سالم ..
: لاتخاف المهم انتبه على تغذيتها .. تراها مدمنه للكوفي ..
: تعبت معها بس من دخل رمضان م صارت تأخذ ..
جات معها القهوه وعطت أخوها ومصعب ورجعت جنب أخوها أخذها جنبه وهو يعطيها من القهوة والحلا وأخوتهم وحبهم لبعضهم واضح جداً .. م أبعدهم عن بعض زواج سلطانه واستقلالها بحياتها وحتى الحين حملها بالعكس علاقتهم كل م زاد في عمرهم يوم زادت ..
.
.
.
بيت أهل فهد
جناحهم
عارفة اللي فيها بس مو قادرة تقول لـ فهد ترى كذا منحرجه بشكل آختارت الهروب للنوم إلين تشوف الوقت المناسب وتفتح معه الموضوع ..
: لابنام إلين 2 الفجر ..
: كأنك تعبانه ؟
: لا قلبي .. بس نعسانه ..
كانت مبتسمه وهي تفرك عيونها وتناظره : بنام ..
: ويطاوعك قلبك في فهد تتركينه كل هالوقت وحده ..
جلست لـ عيونه ..
ابتسم وحط راسه على فخذها : بثر ؟
ضحكت : بثر في حلالك ..
ضحك أكثر : يشوش راسي كذا ..!
: ههههههههههههه الشكوى لله ..
ضحك وهي تدلك له راسه : تدري ..
يناظرها ..
: م توقعت بيوم أتزوجك ..
: ليه ؟
: مم مدري ..
: تبين الجد .. ولا أنا ..
وهي مبتسمه وتعمل تدليك بحركة دئراية خفيفه: شلون عرفت عني ؟
وهو مبتسم ويتذكر : أسيل لها الفضل بعد الله في زواجنا .. قالت لي عنك وبصراحة حبيت شخصيتك وتحملك صليت آستخاره والحمدلله ارتحت ..
: مم فهد اسألك سؤال وتجاوبني بكل صراحة ..
جلس من نبرتها واضح بإن السؤال مأزمها : لبيه ..
أخذت انفاسها : بصراحة و م راح آزعل ندمت لو للحظه على زواجك مني ..
اختفت ابتسامته من لحظات لـ عتب عليها بسبب هالسؤال ..
بـ لهجه خالية من أي تعبير : ندمت ..!
لكن الندم تدرين على عمر ضاع وأنتي مو فيه ..
الجوري أنا مرتاح معك بالحيل وأحبك بشكل م تتصورينه برغم إنه م مر لنا شهر وشوي مع بعضنا ..
حمر وجهها : ممم طيب لاتزعل ..
رفع وجهها : فيه شي ثاني صح ؟
ظلت تناظر المفرش وهي تقول له وتأكل ظفرها : من كم يوم وآحس بنفسي شي غريب مم-سكت وتنهدت وهو يناظرها وبطبعه الهادي والزرين م يحب يقطع حكي أحد إلين يقول كل شي بخاطره- مم أخذت جهاز تحليل منزلي للحمل وطلعت حامل..
م آستوعب : ها ؟
ناظرته ودمعت : عارفه بدري مارآ الحمل وتونا متزوجين ..
أخذها لـ صدره : أي بدري ..!
وأنا اللي آنتظر هالشي من مبطي ..
كل م آناظر خواتي شايلين عيالهم أو أي شخص ثاني آسج فيه غصب عني..
: يعني عادي ..
ضحك وهو يقومها معه : لاتستحين كل شي جاء بـ شرع الله وسنة رسوله –اللهم صلي وسلم عليه –
ابتسمت وتوها تحس بـ الفرحة من فرحته الغير طبيبعه ..
: فهود عمتي في بيت لمار ..
ضحك أكثر وضرب على راسه بـ خفه: نسيت بس أكيد راح تفرح كثير لما تسمع بهالخبر ..
رجع ضمها لـ صدره بحب كبير عوضها الله في هالانسان كل معاناه مرت فيها وجاتها من كل حدب صوب ..
معاه م كأنها عاشت الحزن لو للحظه بحياتها ..
.
.
.
-
آنتهت
"بصدري وجع كنت آحسبه نام ياصدري"
راح آعلق على من عاش معي من يوم الأحد بتاريخ 10-10-2010 و إلى يوم الجمعة 29-7 – 2011
أولا راح آعلق آختياري لـ بعض القضايا في روايتي ..حب المحارم الحب المحرم للاسف هالشي بدأ بالانتشار والاسباب كثيرة ولـعلي ناقشت في الرواية أهم هالاشياء وهي صحبة السوء التي جملت كادي في عين خالها المراهق سلمان عرفنا كيف آبعد عن طريقها وشافها بـ المنظور المألوف بإنه آبنته أخته لاغير ..
وكذلك آستخدام المال كـ سلطه في جلب كل شي ..ولنا في عساف مثال آستخدم ماله في تفرقه زوجين بـ غير وجهه حق وجاءه البلاء في أخته بطلاقها وفي صحته بخسارتها وعيشته على المهدئات وفي ماله بـ احتراق مخازنه ..
المال نُسئل عنه يوم القيامه فيما آنفقناه .
ياترى وش الجواب ..!
لذلك فـ نتقي الله عز وجل فيما أعطانا ونخافه فيه ونشكره عليه ..وتنذكر شي مهم جداً بإن هالمال في لحظه قد يزول .

وكذلك كادي حزنها على محمد كأنه آجزمت بـ عدم رجوعه ورجع ولله الحمد هالشي يتركنا نضع آمام أعيننا شي مهم جداً بإننا م نفكر في الشي قبل حدوثه ونحزن أنفسنا على شي قد لا يحدث ولنا في كادي مثال .
أفضل شي نعيش اليوم بيومه بكل تفاصيله ونترك غداً والتفكير فيه ..لان هالشي راح يضيع علينا لحظات لن تعود ..
و كذلك سطام شفنا شلون تصرفاتهم وطيشه ضحى بـ حبه لـ بنت خاله عشان سيارة بنتلي ..!
أخذ الجوري و عشقها لـ جمالها فقط في بادئ الامر ولكن تطورت الامور إلى إن وصلت إلى م رأينا والان شفنا فقد الجوري وكذلك فقد البنتلي بـ حادث إليم نجى منه والان عنده مشاكل في العقم وكذلك آمجاد وهي اللي جرحت الجوري بـ عدم حملها .
ثامر صديق سطام كان له الاثر الاكبر في حياة صديقه في تغييرها للأفضل , من مثل ثامر هم الاصدقاء الحقيقيون الذين متى م تمت الحاجه لهم وجدناهم, وأصدق م تعرف به أصدقائك عند رؤيتك وأنت لست على م يرام يسألك : في وجهك شي أحد مضايقك ؟
ومع الالحاحه وكثرة نصحه له تأكد بإنه أخيك الذي لم يحمله رحم والدتك .
طارق ورتيل وفراقهم وجزم الاغلبيه بعدم رجوعهم يتركنا هالشي نفكر بإن الشي أذا كان لنا نصيب فيه راح نأخذه سواء زواج أو دراسه أو أي شي آخر مهما حدث لنا من صعوبات ومشاكل أذا لنا نصيب راح يرجع لنا ..
الجوري يمكن البعض لاحظ بإنها قويت شخصيتها لما آشتغلت بعد تخلي الجميع عنها يتركنا هالشي تنأكد بإن م راح ينفعنا الا شهادتنا لـ ذلك نجتهد وتنحدى صعوبات الدراسة وظروفها لان دراستنا هي طريقتنا لـ مستقبل جمميل يجعلنا نفخر بأنفسنا.
الجوهره ك حال بعض البنات م تحت تهتم بنفسها وهالشي ترك ريان يعايرها بهالشي وبمساعده صديقاتها تغيرت حلو نغير أشكالنا بين فترة وفترة ولكن نبعد عن معصية الله عز وجل .
قد أكون لم آهتم بـ عقاب بعض الاباء والامهات في روايتي لان قد يكن بداخلي شيئاً من الواقعيه بإن العقاب لن يأتي مني للجميع فمن فـ هناك من نالها في الدنيا وهناك وعد وعيد آخر في كل من خان آمانة اؤتمن عليها فـ الابناء هبه من الله عز وجل للكثير فلا بد من الخوف من الله –عز وجل – قبل كل شي في هذه الامانه والاهتمام بها وتنشئتها بطريقة تجعله يوم العرض فرحاً مسرواً .
فـ كم شخص حُرم من نعمه الابناء ..
والعبرة لمن آعتبر وخاف الله فيما جميع م لديه .
-
فهد * الجوري
فهد كان ولازال الاب لـ أخوانه وخواته الله عطاه بـ فضله أولا وأخيراً ثم بـ رضى آمه عنه زوجة مثل م نقول " تنحط على الجرح يبرى" .. الجوري صبرت كثير عانت تعذبت من أهلها من سطام تذمرت في البداية طرقت كل الابواب و آشتكت للجميع تصرفات سطام وآهانته لها لكن الكل لم يكف أذى وتعذيب سطام لها .. لجأت إلى رب رحيم عطوف كريم ينزل كل ليلة إلى سماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول من يدعوني فأستجيب له من يسألني فأعطيه من يستغفرني فأغفر له
"ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة -رضي الله عنه-"
لجأت له وكانت على ثقه بإن الله عز وجل لن يردها خالية اليدين صبرت لـ وتحملت التعب والمرض والذل والاهانه وسكتت م شكت لانها على ثقه بإن في السماء زرق جميل سيأتي لها ..والحمدلله تحقق لها كل م تريد والان هي تعيش حياة جمميلة جداً مع فهد بـ آنتظار طفل يملأ عليهم حياتهم.
-
الجوهره * ريان
شخصيتها قوية وصلبه تعشق التحدي وكان واضح عليها من خلال تحملها لـ ريان وتصرفاته وطيشه ,بس بذكائها فضلت بإنها تحل المشكلة وحدها وتتحمل تغيير ريان مهما طالت الفترة لانها على ثقه بالله عز وجل أولا ثم بـ شخصيتها إنها قادرة على تغيير شخصية ريان للأفضل غيرت من نفسها أولا بتغيير نيولوكها بناء على كلامه وآنتقاده لها وبعد عدة شهور كانت طويلة عليها تغير ريان بعد جهد جهيد ولانها صبرت عليه وعلى تصرفاته كان المقابل لها بإنها أغلى من ما عينه والان هم يعيشون حياة جميلة ورائعه.
-
محمد * كادي
عشاق لـ بعضهم من صغرهم كبروا وتزوجوا وكانت حياتهم جميلة بس نغصها عليهم سفر محمد لـ جازان وفقد كادي لـ محمد تركها تعاني من حالة نفسية سيئه بسبب بعده وحملها لانه يعشقها رضى بإنهم يعيشون مع جدانهم لـ برها فيهم , وسبحان الله لـ برها في جدانها وطيب قلبها وتصرفاتها مع صديقاتها الجميلة صرف الله عنها شر تصرفات خالها وشر ولد عمها لذلك فـ علينا إن نحسن نياتنا فـ عليها نرزق.
والان كادي ومحمد حياتهم رائعه ومن أروع م يكن بوجودهم مع بعضهم وبوجود آبنهم عبدالله .
-
لمار * مساعد
شخصيتها هادئه جداً تعرضت لـ مشاكل كثيرة ببداية حياتها مع مساعد ,لجأت لـ أخوانها وكانوا خير العزوه لها وقفوا بـ وجه مساعد إلين رضخ لكل مطالبها رجعت له بعد بناءه لـ بيت خاص فيهم لاحظت بإن لافي لازال يتدخل في حياتهم وضحت لـ مساعد ووضع لـ أخوه حد والان حياتهم مع ريتان من أجمل م يكن .
-

مصعب * سلطانه
حبها لـ فترة طويلة جداً لان حبه صادق صبر إلين أخذها,صبر كثير على قسوتها وطبعها المشابه لـ للرجال ..!
تحمل بعدها وصدها وسكت إلين صارت نهاية الصبر خيره , بالنسبة لـ سلطانه كانت ضحية أم وأب آنفصلوا وهي في سن مبكرة وتركوها للضياع اكثر بتصرفهم السيئ جداً بكذبتهم بـ وفاة سعود دمرها هالشي جعلها تتشبه فيه تحزن على فراقه بشكل لايعقل لانها فقدت الاحتواء من الجميع فـ مالت عن الطريق وفي سن المراهقه وكلنا نعرف خطورة هالسن.
تغيرت بـ فضل الله ثم خالتها السبب في موافقتها على الزواج ثم بفضل صديقاتها في تغيير أفكارها وتصرفاتها والان محد ينافسها في الاناقة وتنتظر مع مصعب طفلهم الأول .
-
رتيل * طارق
شخصيتن كان لـ ظروفهم دور كبير في جمعهم للمرة الأولى , تعلقت أرواحهم ببعضهم وتفرقوا بـ فعل قسوة وظلم أهل .. برغم البعد الا إنهم لم يتسلل إلى أنفسهم اليأس برغم تعب وفقد رتيل للبصر أصر طارق ورجعها له لانه يعشق رتيل كلها مو شي معين , واجتمعوا من ثاني وحياتهم الان في كندا يكملون دراستهم العليا ولهم قصة عشق مجنونة.

عبدالعزيز * فجر
بداية كان يبيها آنتقام ولكن بـ تصرف فهد وحكمته تغير تفكير عبدالعزيز وتأكد بإن الزواج مودة ورحمه مو آنتقام ..!
والان حياته جممميلة مع فجر لولا غيرتها عليه التي تضيف لحياتهم رونق خاصة .

مشاري*ديم
شخصيات راقيه جداً حياتهم تسير بهدوء وجمال وكانت راح تخدش ببعض الخدوش من طالبات مشاري في الجامعة ولكن بذكاء تعامل مع الموضوع وآنهاه تماماً وحياتهم جميله جداً مع آبنتهم دانه .

رهف * سامي ..
آفترقوا للابد بـ فعل ظالم من والده ..لكن فراقهم لـ بعضهم م تركهم ينظرون للحياة بأنها انتهت تماماً بالعكس كل شخص بدأ حياته من جديد سامي يدرس في آمريكاً ورهف تشتغل وتحضر ماستر ..


-
رواية بصدري وجع كانت عبارة عن :
أصَحابْ .. وجمَعهُم
هَمْ " "
كل وٍاحِد وله قصَه
فرٍحْ - أحزٍانْ - أو غصَه !
-

قبل النهاية ..
شكراً لكل من دعمني وساعدني وتحمل ظروفي غيابي .. شكراً لـ لكل من تابع وحيدة وأهلي كثيرين , شكراً لـ المنتدي , شكراً لـ لاتجرح المجروح , شكراً لـ صديقاتي الجمميلات وخاصة آسوم وعناد متابعات لي دائما , شكراً لـ بنات خوالي الجميلات آلوش وسوس على دعمهم لي دائما وسؤالهم , شكراً لـ وعد كانت معي دائما .. شكراً لكل من نقل الرواية لـ خارج المنتدي,شكراً لكل شي طيلة السنوات الثلاث في روياتي جميعاً .
دعواتكم .
وكل عام وأنتم بخير بـ مناسبة رمضان ..
3,40 الفجر

عَنْ أَبي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : « مَنْ جَلَسَ مَجْلِساً كَثُرَ فِيهِ لَغَطُهُ ، فَقَالَ قَبْلَ أَنْ يَقُومَ مِنْ مَجْلِسِهِ ذَلِكَ : سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ ، إِلَّا غُفِرَ لَهُ مَا كَانَ في مَجْلِسِهِ ذَلِكَ »

وحيدة واهلي كثيرين "هلاليه غير..!"

" أتمنى تُنقل الرواية كما هي خاصة النهاية إلين كفارة المجلس وراح اكون شاكرة كثير"

 
 

 

عرض البوم صور توري   رد مع اقتباس
قديم 11-08-11, 01:33 AM   المشاركة رقم: 105
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
فَنَانَة لَيْلاس

البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 57245
المشاركات: 14,745
الجنس أنثى
معدل التقييم: توري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالقتوري عضو متالق
نقاط التقييم: 3294

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
توري غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : توري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



لتحميل الرواية


وورد 97-2003 من هنـــا ~> الرواية


وورد 2007 من هنـــا ~> الرواية


تكست للجوال من هنـــا ~> الرواية


كتاب الكتروني PDF من هنـــا~> الرواية



 
 

 

عرض البوم صور توري   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وحيده و أهلي كثيرين, ليلاس, أهلي, القسم العام للقصص و الروايات, بصدري, بصدري وجع كنت أحسبه نام يا صدري كاملة, نام, وحيده, وجع, قصه مكتملة, كثيرين
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:31 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية