لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (4) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-07-11, 12:36 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يلا استلموا البارت الثاني
ويصير كل يوم خميس انقلكم البارت الجديد
قراءة ممتعة

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 24-07-11, 12:38 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البارت الثاني:
-
-
-
فواز توسعت عيونه لما شاف وجه مشاري اول بس لما ناداها باسمه زاد استغرابه بس بابتسامه معتاده منه رد : هلا والله بس ترى ما عرفتك لا تواخذني ... يقولون السفر بالطياره كثـيررر يأثرر على الذااكره هههه
مشاري كان على وجه الجديه رغم ابتسامه فواز له: انت سعودي ولا كويتي؟؟؟
هنا فواز فعلا توتر : في البدايه جاوبني انت من ؟؟
مشـاري: انا اسمي .. مشــاااري البدر...
فواز رفع حاجبه و فهم الموضوع كله من مجرد ذكر الاسم... عطى مشاري ظهره و مشى بعيد عنه ، بس مشاري تبعه : فواز لحظه..... خلنا نتفاااهم..
فواز بنظره جاده نادرا ما يعطيها احد : ما في بينا تفاهم يا مشاري... ابوي مانعنا من انا نتكلم مع اي واحد منكم ... و لسنوات و انا محافظ على هذا الشيء و مستحيل اتركه الحين علشان واحد منكم...
مشاري: انا ولد عمك احمد يا فواز... عمك احمد اللي ما غبتوا عن باله سنين واللي بيفرح كثير ان عرف انكم بخيـر...
فواز استمر في نظره الامباله و ترك مشاري وراه لحاله و رجع لغرفه الكابتن... و طبعا بعد هذا الشيء مشاري سكت و رجع مكانه...و قرر يحتفظ بهذا الشيء لنفسه و يبلغ فيه ابوه .. ولا بلغ سعود ولد عمه منصور لانه يعرف طبيعه مشاعر عمه منصور و عياله لهم..
-
-
-
ايمان شهقت من الخوف: نعم!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
كوكي بصوت متالم: ما تبين تشوفين؟؟ وانا اللي كنت متشوقه اشوفك اخيرا....
ايمـان بتوتر : الموضوع ماهو جذي انا...
كوكي: مافي مشكله ... انسي الموضوع..
ايمـان: كوكي .. اول مره اعرف انك زعوله؟؟!!
كوكي: لا بس.. احس بضيقه.. انا اترجي زوجي حتى يسفرني لعندك و في النهايه احصل هذا الرد منك؟؟؟
ايمان: كوكي .. حراااام عليج... قلت لج فاجأتيني بس...
كوكي: اوكي ... اكلمك بعيدين...
ايمان سكرت المحادثه الصوتيه .. و بسرعه رجعت لمحادثتها مع نوف: نووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووف الحقي علي...
نوف بخوف: ليش شصاير!!!
ايمان: كوكي تبي تجي للكويت و تبي تقابلني...
نوف بسمايل ضاحك: وناااااسه... كوكي من زمان تلمح انها معجبه بشخصيتج و تبي تشوفج...
ايمان : انااا عارفه هذا الشي بس المشكله!!!
نوف: شنو هي؟؟
ايمان: انا لا يمكن اخاطر بانها تكرهني... انتي شايفه وجهي و خلقتي.. اضحك... لا اعرف البس و لا اتكلم عدل...
نوف: حرام عليج.. انتي حلوه بس لو تهتمين شوي و تخففين هذي العصبيه...
ايمـان: مااااااااا اقدر.. انا شخصيتي بالطبيعيه غير عن شخصيتي على الكمبيوتر.. انا شافتني بطيح من عينها... وهي بالذات عزيزه حيييييييييييييل..
نوف: يعني شنوو بتسوين بالضبط ... كوكي حساسه وان قلتي لها انج ما تقدرين تقابلينها راح تزعل كثــير..
ايمان: انتي قابليها!!!
نوف: نعم!!!!!!!!!!!!
-
-
في قصـر نـواف:
بغرور كانت جالسه تتامل اظافرها و تلوي وجهها في وجه بنت خالها و زوجه اخوها ديما: تدرين عاد لما شافت شعري ام بشار انهبلت وقالت انها تبي تعرف الكوافيره اللي...
فاطمه بغرور ووقاحه قاطعه ديما : ديمـا ايش رايك باظافري ...
ديما انقهرت منها لانها قاطعتها من جديد ... غرورها و اعتزازها بكل شيء تملكه كان يقهرها بس كانت تتحمل في سبيل توصل لغايتها اخوها : تهبل...
فاطمه: احلى من اظافرك صح؟
ديما كانت ميته من القهر بس هما تحملت و من غير نفس: احلى من سواهم...
فاطمه طلعت نفس طويل: خبيره روسيه طلبها لي نواف... ما اعرف اسمها ولا حتى يهمني ..
ديما: اهاااا
مدبره المنزل الاجنبيه (انجيلا ) مشت لعند فاطمه و بلباقه واسلوب راقيه : انسـه فاطمه ، السيد نواف يطلب مقابلتك في غرفه المكتب..
فاطمه ابتسمت بخبث و هي ترمق ديما بنظره استفزازيه: نواف رجع... غريبه ليش ما دخل يسلم ....
مدبره المنزل اكتفت بالسكوت لانها ما عرفت بايش ترد و في نفس الوقت كانت تعرف طبائع فاطمه عدل و انها كانت تقصد ديما.. يعني نواف ما دخل لانه عرف ان ديما موجوده ..
ديما فهمت الموضوع و حست بنظره السخريه من فاطمه بس اكتفت بالابتسامه، فاطمه وقفت و مشت بعيد وهي تقول بنبره تخفي ضحكها : عن اذنك بكلم زوجك، على انفراد..
ديما كبت نفسها وقالت: خذي راحتك عزيزتي و سلمي عليه..
فاطمه: اكيـــــــــد...
بعد ما بعدت فاطمه ضربت ديما الطاوله اللي كان عليها الشاي و الحلو بقوه برجلها من القهر في نظرها تقدر تتحمل عواطف و اي مخلوق لكن فاطمه كانت تستاهل احد يعذبها و يذلها و يطلع حق كل اللي ذلتهم و اهانتهم في حياتها
-
-
دخلت فاطمه المكتب الضخم و لقت نواف جالس على لابتوبه مع وفي نفس الوقت يقرا مجموعه اوراق بدلع قربت من المكتب و جلست جنبه: ممكن تجلس عشر دقايق من غير لا تشتغل؟؟
نواف بابتسامه حنونه: مستحيل طبعا... ولا نسيتي يااا دلوعتي اني ان ما اشتغلت بهذا الشكل مستحيل تحصلين على الدلع اللي انتي عايشه فيه...
فاطمه وهي تحرك عيونها من حولها بدلع: امممم بس احنا عندنا فلوووووس كثييييييييييره كثيييييييييييييير ما اعتقد ان تاجيل الشغل ساعه بيضر..
نواف ضحك على تعليقها: خخخخخ حلوه منك اختي ... المهم اتصلتي فيني و قلتي ان عندك موضوع مهم ... و بعدها اتصلتي و قلتي لي ادخل اي مكان غير المجلس .... و ارسل مدام انجيلا تناديك بدل من اناديك بنفسي... ممكن افهم ايش اللي تخططين له...
فاطمه: اولا اتصلت فيك لاني عندي موضوع مهم و خطير ابي اناقشك فيه و ثانيا طلبت منك ما تدخل لان العزيزه زوووووووووووووجتك ديما هنا و ما ابيها تشوووفك..
نواف ضحك من جديد: هههههههه ديمااا هنااا.. ملكه و ملكنا عليها ايش تبي اكثر ... ما عاد في داعي انها تعرض نفسها يوميا من جديد....
فاطمه: ما ادري عنها ... انسانه سخيييفه...
نواف بنظره جاده: ان كانت دلوعتي تكرها و رافضه وجودها فانا مستعد اطلقها الحين اذا تبين...
فاطمه بخوف و صدمه: انت تتكلم جد!! نواف .. انا امزح.. صحيح ديما مزعجه و اقل من مستوانا بس تظل احسن الخيارات و شخيصتها معدومها معنا... احسن من ناخذ وحدها ما نعرفها و تخطك منا ...
نواف: لهذي الدرجه تخافين علي...
فاطمه : اكــيد .. ما عندي غير اخو واحد ... و بصراحه ما عندي استعداد اخسره بهذي السهوله...:
نواف عطاها ابتسامه اخـيره و بعدها نظره جديه: ممكن تتركين موضوعي مع ديما و تقولين الموضوع المهم اللي ناديتيني عليه يااا اختي الدلوعه..
فاطمه بدلع نزلت راسها و تظاهرت بالحزن: بابا وانا زعلانينن...
نواف: والسبب؟؟
فاطمه: ولد صديقه بو فهاااد متقدم لي و انا بصراحه ما اعتقد ان فهاد من النوع اللي يناسبني...
نواف: على العكس يا فاطمه فهاد انسان ناجح و من عائله كبيره و راقيه و انتي اكيد بتكونين سعيده معهم بما انهم من احسن العوايل هنا .. خصوصا انهم قريبي كثير من متسوى حياتك... وهو انسان متحرر..
فاطمه: انت شايف شكله..
نواف تنهد: هذا سبب رفضك صح؟؟
فاطمه: اكيد انا سبق وقلت لك انا اللي اتزوجه لازم يكووووووون وووووووووسيم ولا يهمني ان كان غني ولا فقير... لاني في النهايه راح استعمل مالي الخاص .. صح...
نواف: انا لحد الحين ما فهمت ايش الموضوع.. واحد من عشرات تقدم لك و رفضتيه .. ايش الجديد..
فاطمه بعدم رضى: بابا زعلان و يقول انه ماهو من حقي ارفض اصدقاءه و ازعلهم منه بسبب دلعي و تصرفاتي الطفوليه..
نواف: ماهو حقه هذي حياتك وانتي الوحيده اللي تتحكمين وتقررينها..
فاطمه وهي تصطنع الحزن: يعني ايش اسوي..
نواف سحب موبايله و عطاها نظره جاده: اتركي الموضوع علي..
فاطمه ابتسمت وهي تراقب اخوها يتصل بابوها ويكلمه بجديده: ابوي العزيز بخصوص موضوع بو فهاد ... اتمنى تشيله من بالك..
بو نواف من غير نفس وهو على الخط الثاني: فاطمه قالت لك...؟؟
نواف: اكيـد... دلوعتي ما تخفي عني شيء...
بونواف: وانت طبعا مأيدها في تصرفها..
نواف: اكيد..
بونواف: يا نواف يا ولدي فاطمه تدلعت كثير و تصرفاتها هذي ما راح تجيب لها الا الالم و الحزن.. ماهو حق ترفض انسان بكل هذا المواصفات السنعه و الاصليه .. بسبب هذا الدلع...
نواف: ابوي.. اعتقد تناقشنا في هذا الموضوع اكثر من مره... ماهو حق لك تجبرها على شيء ما تبيه من غير شير اختي الحلوه و الدلوعه ما راح تعنس مثل البنات البشعات الفقيرات .. وبدل الواحد ينتظرها الف... فاتمنى تنسى الموضوع و تراضيها بكلمتين...
بونواف: اراااااااضيها انهبلت انت...
نواف: مع السلامه ابوي العزيز...
نواف سكر الخط بسرعه بعد ما انهى كلامها و عطاها نظره نصر: انتهى الموضوع دلوعتي...
فاطمه بسرعه مشت لعند اخوها و عطته بوسه قويه على خده: تسلم لي يا احلى اخ في الكون كله... نواف ابتسم له في الوقت اللي كان ابوه مقهور كثير منه..
من جهة ثانيه بو نواف كان طالع مطعم مع بنته عواطف و زوجته و طبعا ما اخذوا فاطمه كعقاب لها لانها زعلته، بو نواف نزل الموبايله و ضغط على راسه الم، ام نواف: حبيبي ايش فيك؟
بو نواف: هذا الولد ناوي يذبحني يا ساره وربي ما راح يذبحني الا هوو..
عواطف بالم: نواف؟؟ ليش يا بابا؟؟
بو نواف: يتكلم و يعاملني مثل موظف عنده... ينسى اني ابوه.. ويكلمني و يامرني بكل برود..
عواطف بحنان حطت يدها على يده و باستها: بابا حبيبي.. لا تزعل من نواف... اهو طبعه كذا بسبب الشغل و فطوم للاسف مسيطره عليه بدلعها و تسحره فيه.. وهو مثل ما تعرف ما يحب يزعلها...
بو نواف بتنهد: اتمنى الموضوع يكون كذا و بس...
-
-
بعد كم يوم ..
سلطان كان على كرسيه المتحرك و جنبه الممرض يطعمه و اسامه كان عنده بس ما هو بهدف الزياره كان يناقشه في اكثر من موضوع في الشغل: بفضل افكاري المتميزه ارتفعت الارباح اكـثر من سابقها ابوي.. بس محتاجين نرفعها الى ثلاث اضعاف من خلال مشروع اقترحته على المجلس ... وهو ببناء مصنع ثاني في مصر .. يساند مصنعنا في اوروبا .. بس مثل ما تعرف...
العجوز سلطان اللي ما فقد خبثه و دهاءه رغم تقدمه في العمر عطى اسامه نظره استفزازيه: نواف رفض طبعا...
اسامه: وصل لك الخبر؟؟
سلطان: لا توقعت هذا الشيء.. لان افكارك في الربح السريع دايما ما تنال اعجابه..
اسامه: ابوي.. انا من حقي ابدي شغلي الخاص فيني.. و اتخلص من القيود اللي ربطنا نواف فيها بالشركه و الشغل المشترك...
سلطان ببرود: عندك فلوسك الخاصه اشتغل فيها..
اسامه: فلوسي الخاصه ما تكفي لمشروع كبير و ضخم و اضافه الى اني...
سلطان:/ لا تبرر يا اسامه، انت تربيتي و اعرفك زين... انت خايف تدخل بمبلغ من مالك الخاص في مشروع كبير و تخسرهم فيه، وتفضل تدخل بفلوسنا احنا و ان خسرت تكون الخساره جماعيه و ما تكون كبيره عليك... اضافه الى ان قدومك هنا كان علشان اوكلك هذا المشروع و تستولي على كل ارباحه باسم الشركه..
اسامه: ابووووي...
سلطان العجوز حرك وجهه بعيد عنه للممرض : كمل يا ولدي .. الاكل انا جوعان...
اسامه انقهر من تجاهل ابوه المعتاد و مشى بعيد للباب صادف احمد اللي كان دخل بابتسامه: اه .. اخوي اسامه هنا...
اسامه تجاهله و طلع على طول...
احمد كان متعود على اسلوب اخوه و غضبه اللي ينفسه في الناس ابتسم و مشى لعند ابوه يبوس راسه: هلا بولدي الغالي..
احمد : هلا فيك اكـثر يا يبه.. شلونك و اخبارك.. ابوي العزيز..
سلطان: الحمد لله .. لحد الحين عايش.. ولو اني احس ان اللي حولي ناوين يورثوني بالحياه..
احمد: قصد.. اسامه؟؟
سلطان: هو وغيره.. والمشكله ان الحين عيالهم دخلوا في القصه...
احمد: و انت ايش ناوي تسوي..
سلطان: بصراحه احس بعذاب و الم من التفكير في الموضوع.. بنظري منصور و اسامه و عيالهم ما لهم اي حق بنصيب اكثر منك يا احمد .. و بعدها ارجع اقول ان ساره مالها ذنب حتى و ان كان ولد زوجها ماهو مقصر عليهم و عنده اللي اكثر مني عشرات الاضعاف... بس في النهايه المحامي اقترح علي اسوي وصيه و ارتاح...
احمد بلع ريقه و ابتسم: عين العقل..
سلطان عطى ولده نظره كلها شك: احمد، انت عندك شيء تبي تقوله...
احمد: بصراحه......... عندي اعتراض....على موضوع الوصيه..
سلطان: ايش قصدك..
احمد: محمد...
سلطان بتنهد: لو بس اعرف مكانه...
احمد: انا اعرف مكانه... بس..
سلطان ينظره جاده: تعرف مكآآآآآنه؟؟؟؟ من متى و شلووون...
احمد: بصراااااحه... ولدي مشاري.. قابل فواز ولده من كم يوم و بصراحه انا اخفيت الموضوع عنك و عنه.. وقررت اتحقق من الموضوع بنفسي... ارسلت واحد من اتباعنا هناك و تحقق لي منهم و تفاجات بشيء ثاني...
سلطان: اسماء.. مازالت عنده؟؟
احمد: للاسف الخاله اسماء توفت من زمن طووويل...
سلطان نزل راسه الم و قهر من ذكراها: و بعد..
احمد: اسماء ولدت الطفل اللي كانت حامل فيه لما طلعت من عندنا... بنت اسمها ايمان...
سلطان توسعت عيونه و بنفس الوقت حس بجفاف بحلقه: بنتي..
احمد: بنتك؟؟؟
سلطان: اي طفل تجيبه اسماء طفلي يا احمد ولا نسيت...
احمد بتفاجأ لان ابوه كان انكر هذا الشيء لسنوات... : المهم.. ايش ناوي تسوي بموضوع الوصيه بعد هذا اللي عرفته..
سلطان حط يده تحت ذقنه و بعد مده من التفكير: احمد.. استعدي لي كل افراد العائله بنات و صبيان... و المحامي باسرع وقت ممكن...
احمد: انادي نواف بعد؟؟
سلطان.: اكيـــد..... هذا اهم واحد..
-
-
-
في الكويت:
ايمان دخلت البيت تركض و جسار وراها يصرخ : ايماااااااانووو ام وجهين ..شلون تتجرأين و تسوين جذي يا قليله الادب....فشلتينااا..
ايمان بسرعه ركضت لعند ابوها و اختبأت وراها: كيفي اناااا ثانيا قلت لك لا تتتحداني....
جسار بعصبيه: انا ذااابحك يعني ذاااابحك,
ايمان وهي تضم ابوها من ورا: بابا لا تسمح له يذبحني...
صوت ضحك قطعى على جسار و ايمان عراكهم: مثل ما تركتكم مثل ما حصلتكم مستحيل تتغيرون صح..
ايمان و جسار ابتسموا لفواز اللي دخل عليهم توه ماخذ شور و ينشف شعره بالفوطه: فوووواز
ايمان ركضت عنده و حضنته بقوه: امووون حبيبيتي اشتقت لج...
جسار: فوواز ارفع يدك عن هذي الانسانه القذره لا تعديك...
ايمان: جسار اسكتت.
فواز : ايش مسويه بعد...!!!
ايمان : ما سويت شيء..
جسار: الا سويتي... رمت العصـير على سياره كانت تمشيء جنبنا!!! قليله الادب...
فواز دفعها عنه بعيد: نعم!!!!
ايمان رجعت ركضت تتخبي ورا ابوها: فواز جسار... بس لا تجننون اختكم...
جسار: رفعت ضغطي بابا...
ايمان: بابا هو اللي قال لي اذا فيك خير ارميه....
بو جسار بابتسامه: يعني انت بعد يا جسار مشترك معها بالجريمه...
جسار تافف و فواز ضحك عليه: لا تزعل شارلوك هومز موريارتي ( موريارتي حرامي في قصه شارلوك هومز وهو ينادي ايمان جذي) فازت عليك هذي المره بعد...
فواز طلع علبه من جيبه ومدها لجسار: اخذ ولا تزعل..
جسار فتح الغلبه و لقى الغليون اللي كان طالبه من فواز يجيبه له : و اخيرا...
حط جسار الغليون في فمه و ابتسم بو جسار عصب و بنبره جاده: ممكن اعرف ليش طالبه و انت ما تدخن ؟؟؟
جسار: بابا بس كذا مثل شارولوك هومز...
فواز : بابا اتركه يسوي اللي يبيه ترى ما عاد ولد صغير...
بو جسار كمل جريدته اللي كان يقراها و تركهم .. ايمان ركضت لعند فواز و بعيون حزينه : وانا وين اغراض نوف اللي وصيتك فيهم ...
فواز بابتسامه: في كيس على سريري في الغرفه...
ايمان من غير لا تنتظر ركضت لغرفته: ثااانكيووو
بعد ما بعدت ايمان فواز حرك عيونه لابوه بنظره جاده: بابا...
بو جسار: جسار تعال هنا...
جسار كان حاس ان الموضوع فيه شيء معقوله من موضوع الغليون : ايش صاير؟؟
بو جسار: فواز قابل واحد من عيال عمك في سفرته الاخيره..
جسار بخوف: نعم؟؟؟

-
-
بعد كم ساعه اجتمع سلطان بجميع افراد الاسره
سلطان: اجتمعت فيكم اليوم لهدف كبير و مهم كثير ... انا يا عيالي قررت اقسم الحلال كله بوصيه...
منصور كان اول من تكلم بما انه اكثر العائله طمع و جشع: وصيه كيف يعني يا ابوي...
سلطان: راح اقسم الفلوس الموجوده باسمي الخاص و الاملاك... و طبعا راح استثني الاملاك و الاشياء اللي اعطيتها لكم من زمان...
فارس و هو يهمس لاخوه: ليش هو ناوي يحاسبنا على فلوسنا احنا ...
فيصل: ما ادري عنه..
سلطان: انا ناوي اقسم الاسهم 49% من الاملاك...
اسامه: تقسم الاسهم؟؟ بس؟؟
سلطان هز راسه بالنفي: لا.... التقسيمه راح تشمل بعض الاملاك الثانيه اللي راح تنورد في الوصيه لكن الكلام اليوم راح يكون بس عن الاسهم حتى تكونوا كلكم على بينه...
سعود: و هذي التقسيمه يا جدي بتكون بين اباءنا ولا تشملنا احنا بعد...
سلطان: تتطاول على ابوك يا سعود...
سعود توهق وحس انه مثل الطماع بينهم: لا ما كان قصدي...
سلطان : انا قررت امنح 30% من الاسهم لبنتي ايمـان..
كل الموجودين في الغرفه تفاجأوأ : نعهمممممممممممممممممممم؟؟ ايمااان ؟؟ من ايمــااان؟؟
سلطان ببرود ضرب بعكازته الارض حتى ينتبه الكل: بنتي ايمااااان بنتي و بنت اسماء الله يرحمها..
اسامه بعصبيه: مالنا اخت اسمها ايماان ... و هذي اسماء اعتقد ان موضوعها انتهى من زمممان...
سلطان: لا ما انتهى و محمد .. ناوي اعطيه 10 % و انتوا كلكم بتكون لكم بس 9%
منصور: هذااااااااااا جنووووووووووووووووووووووووون انت اكيد خرفت
احمد عصب من كلام اخوه و انفجر بوجهه: احترم نفسك يا منصور ولا تغلط على ابوك...
سلطان: خله يتكلم ياااا احمد ، كل واحد طلع على حقيقته...
فارس قرر يتكلم بهدوء: لاتلومهم يا جدي العزيز انا متاكد ان قصدهم غير هذا .. بس هم ..متفاجأي مثلنا كلنا ... مثل ما تعرف.. ما في احد فينا يعرف ان عندنا عمه اسمها ايمان..
سلطان: هذا انتوا عرفتوا.. و اعتقد ياا عيال انكم اخذتوا على حياتي و ووهبتكم فلوووس كثيره في الوقت اللي كان محمد يعيش بصعوبه بديره الغربه مع بنتي.. وهذا الشيء لازم ما يتسمر ... المحامي طلع من عندي من شوي و سجلت له الوصيه واللي لا يمكن اتراجع فيها..
نواف ابتسم وهو يراقب نظرات الغضب و الطمع من كل الموجودين ما عاد احمد وولده و قال بهدوء: انا ما اعارض ابدا كلام جدي سلطان .. عين العقل.. و بصراحه ما اقدر انتظر حتى تجي خالتنا الصغيره تسكن معنا...
سلطان ابتسم لنواف اسامه و منصور انقهروا و طلعوا من الاجتماع..
منصووور: نواف الكلب..... حيه تلتف على رقبه ابوي طول الوقت و تسيطر عليه.... اكيد مخطط لشيء...
اسامه: خاف على نفسك يا اخوي منه..
منصور: ايش قصدك؟؟
اسامه: نواف ما وافق على هذي اختنا الا وهو عارفه و مخطط لشيء؟؟
منصور: يعني ايش؟؟
اسامه: ما استبعد انه يتزوجها و يسلبنا ال 30% البابقيه..
منصووور: نعمم!!
اسامه: وانت اللي بتكون المتضرر خصوصا ان بنتك عنده.. يعني يمكن يطلقها.
منصووووووور: نجوووم السما اقرب له... الحقيرررر...
اسامه: لازم نخطط و نعرف ايش التصرف الصحيح اللي لازم نسويه ضده.. ونعرف هو على ايش بالضبط ناوي..
-


 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 24-07-11, 12:45 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


بعد كم يوم... في يوم لقاء ماغي بكوكي
في المطعم :
ايمان حجزت كبينه مغلقه لنوف حتى تقابل فيها كوكي و لها كبينه اللي جنبها حتى ما تخاف .. نوف بعد رحله طويله في التفكير مع ايمان قررت في النهايه انها تلبس فستان بنفسجي على اطرافه ورود روديه و و منزله شعرها الاسود على ظهرها بشكل ناعم وراقي.. بعكس ايمان اللي كانت تحاول تتخفى .. ايمان كانت لابسه جينز و عليه بلوزه طويله لنص فخذها و رابطه شعرها و حاطه الكاب و لابسه نظاراتها الطبيعه ...
نوف بخوف: والله خااااااايفه..
ايمان تاففت : نوف عن السخااااافه مو لما صارت القصه صج تتراجعين... انتي تقولين انك جرئيه و تسوين اي شيء تبينه.. و ثانياآآ طول عمرك كنتي تتمنين تكونين أنا (ماغي) ...
نوف: بس فرضا خربطت في الكلام؟؟؟
ايمان: افففففففف نوف.. قلت لك مليووون مره ...اني بكون معك على الخط و مستحيل اتركك..
نوف: انزين فرضاااآآ انكشفت...
ايمان: ان انكشفتي اناااا بتصرف لا تخااافين...
نوف بعلت ريقها و حاولت تبتسم: اوكي....
ايمان مشت لباب الكبينه: انا بكون بالكبينه اللي جنبك لا تخااافي...
نوف: الله يعيييييييييييييني ...
ايمان ارسلت لها بوسه في الهوووواء و مشت للكبينه اللي جبنها بس لما قربت وقفها النادل: لو سمحتي ..
ايمان:نعم؟
النادل: الكبينه مشغوله!
ايمان تفاجأت: نعم؟؟ انزين اللي جنبها..
النادل بابتسامه: اسف والله كل الجناح مشغول ..
ايمان: يعني شلووون اناا وين اقعد عندي حجز اناااا...
النادل: من هنا لوسمحتي في الجناح الثاني حجزنا لك كبينه
ايماآآن انقهرت وكانت تبي تسبه لانه بكيفه حجز لها كبينه بعيده... كانت بترد تقول لنوف بس بعدها تذكرت انها كذا بتوترها اكثر.. و ثانيا هذي الكبينه اللي حجزتها باسم ماغي.. يعني كوكي لما تجي بتروح لهذي الكبينه...
استغفرت ربها و قررت تمشي للجناح الثاني وهي تطق بموبايلها لما .. (( طأأأأأخ )) صدمت لها شيء اطول و اضخم منها و طاح موبايلها على الارض و تفكك: اوووووتش..
...............: اسف ... ما كنت منتبه...
ايمان رفعت عيونها بسرعه و كانت بتتهاوش بس اللي شافته سكتها، الشاب اللي صدمها كان طويل جسمه رياضي و واضح رغم انه كان لابس جنيز كحلي وقميص ابيض مفتوح من فوق، شعره اسود طويل شوي من جهه الرقبه و الغريبه عيونه زرق، ( نواف) بعد دقيقه كامله اخيرااااا ايمان حست على نفسها و تكلمت : انا اللي اسفه كنت مشغوله بالموبايل....
نواف نزل على الارض و بدا يجمع الاجزاء معها وقفت ايمان تركب موبايله وهو مد لها القطع اللي جمعها : شكراا
نواف: عفوا هذا اقل شيء ممكن نقدمه كاعتذار..
ايمان: كلامك حلو.. لكن للاسف يظهر ان الموبايل خرب...
نواف سحبه من يدها بخفه الشيء اللي فاجأها و بدأ يحاول فيه: بجرب اتصل ممكن يتصلح..
على عكس نواف، ايمان سحبت موبايلها منه بقوه: قلت لك كلامك حلو.. لكن للاسف هذي خدعه قديمه نصيحه مني تجرب غيرها...
نواف رفع حاجبه رغم ان الابتسامه ما غادرت وجهه: خدعه؟
ايمان بابتسامه ماكره: بتتصل على موبايلك من موبايلي و بكذا بتخزن رقمي عندك وبعدها بتتصل و تتكلم ... و تغازل و من يدري يمكن تقول لي انك تحبيني و تبي تتزوجني.
نواف عقد يده قدام صدره و ضحك: واضح انك خبيره و مانتي سهله بس تتوقعين اللي مثلي ( وهو يأشر على نفسه) يغازل او يتحرش باللي مثلك (وهو يأشر عليها)
ايمان انقهرت من كلمته شكلها كان يضحك و مبهذل بس ماكانت بشعه ، مدت يدها بوجهه: انا اللي ما تعجبني ولا يمكن تعجبني لاني عندي اللي يسوا عشره منك... لا مليون..
نواف ضحك وهو يشوفها تمشي لكابينات الجناح الثاني بطريقه تضحك: قليلات امثالك هالايام.. بس للاسف مانتي متوفره...................................... خصوصا ان في بالي وحده ثانيه الحين..
مشى نواف للكبينه مع النادل و اشر للحارس يوقف عند الباب: السلام عليكم..
نوف شهقت و فزت من مكانها: نعم؟؟؟؟؟
نواف كلم الحارس: انت اوقف هنا ولا تسمح لاحد يدخل الا بعد ما تقول لي...
نوف بخووف : شنوو هذاااآآآآآآآ.....اطلع... من سمح لك تدخل... اطلع... ولا بصرخ واجمع الناس كلها عليك
نواف ابتسم و جلس في الكرسي المقابل لها: مافي داعي... انا لو كنت ابي الشر كان سويته من زمان.. هذا المطعم ملكي انا..بمعنى اني اقدر احبسك هنا من غير لا احتاج للحارس اللي واقف بره... انا وقفت الحارس حتى ما يشوفك احد .. واسبب لك مشاكل انا ما ارضاها لك .. عزيزتي ماغي...
نوف توسعت عيونها بصدمه من كلامه الاول و بعدها من الاسم اللي نادها فيه: شنو قلت؟
نواف مد بطاقته قدامها: انا نواف رجل الاعمال ..... و في نفس الوقت... كوكي..
نوف بصدمه: انت؟؟؟ انت كوكي.. بس كوكي...
نواف: اسف ماغي لاني كذبت عليك... ارجوك اسمحي لي اشرح لك...كلمتين بس ما راح تاخذ منك شيء لا تخافي...
نوف: اسفه ما عندي استعداد اسمعك اسمح لي اطلع..
نواف بعيون كلها اصرار: كنتي توثقين بكوكي كثير .. ليش ما تقدرين توثقين بنواف..
نوف: كوكي بنت.. وانت رجال... الفرق واضح ما تعتقد..
نواف سكر عيونه وبعدها فتح نصها بخفه: كلامك صحيح وهذا الشيء اللي كنت خايف منه... بس كنت مستعد اخاطر بكل شيء في سبيل اشوف الانسانه اللي عطتني امل بالحياه..
نوف: مافهمتك..
نواف تنهد ومرر اصابعه في شعره الناعم: ماغي.. تتوقعين في رجال بمستواي يدخل منتدى مشاكل وحلول و يتعرف على رئيسته و يساعدها بس علشان يتقرب منها و يخليها تحبه..
نوف حست بصدق بكلامه فقررت تهدا و تسمح له يكمل: اجل شنو؟
نواف بابتسامه ذوبت نوف: ماغي.. اول مقاله قريتها لك كانت من سنتين تقريبا، كنتي تتكلمين فيها عن حقيقه المشاعر و الحب الصادق اللي لازم نحافظ عليه مهما مرت علينا من مشاكل و عقبات سواء كانت من الاسره او من العمل.. عجبني كلامك وقتها كثير خصوصا انها ذكرتني بحقيقه اني كيان خاص ماله احد دخل فيه او بمستقبلي و ماهو لان ابوي قرر يخطب لي بنت عمي لازم اتزوجها و انحرم من الحصول على حب حقيقي تماما مثل ما انحرمت من امي الحقيقيه و اجبرت اعيش مع زوجه اب ظالمه بالقوه..
نوف انتبهت على اخر كلمه و قالت : امك الحقيقيه؟ ماني فاهمه ...
نواف عطاها نظره الم: ابوي تعرف على امي في دراسته في الخارج و تزوجها و بعد ما مل منها رجع ديرته و عاش حياته مع بنت عمه اللي تزوجها.. لكن بعد عشر سنين عرف ان عنده ولد ذكر بما انه ما انرزق الا بنات فقرر يسترجعه بالقوه و اخذني منها و ما عدت شفتها... و مرت السنين و انا عايش مابين شغله و تحمل رغبات زوجته القاسيه وفي النهايه اعلن اني لازم اتزوج بنت عمي رضيت ولا لا... كنت يائس وعلى وشك الموافقه لما قريت المقاله...مآآآآغي...انتي عطيتني امــل....ومن يومها وانا اسوي اللي ابيه وما يهمني احد ولا قانون...ماهو هذا شعارك في المنتدى..
نوف في نفسها كانت حاسه بالم وحزن على نواف وفي نفس الوقت غيرانه من ماغي.. لان ماغي كانت دايما تحقق اي شيء تبيه وقت ماتبيه على عكسها.. اللي كانت تتظاهر بالقوه رغم ضعفها وخوفها من اهلها اللي كان يوقف اي شيء في طريقها.. كانت تتمنى تكون هي المقصوده بكلامه.. ماغي اللي ما يهمها شيء.. وتسوي اللي تبيه و تساعد غيرها... حاولت تتظاهر بالقوه و قالت: لهذا السبب بس انضميت للمنتدى؟
نواف: في البدايه كنت اتمنى اقدم لك شيء ملموس تعبيرا لك عن شكري بس بعد ما انشهر المنتدى والاعضاء و الزوار كثروا قررت اساعدكم معنويا.. او شلووون اقووولها... اشيل جزء من الشغل عنكم.. بس للاسف شفت ان الاعضاء الرئيسين كلهم كانوا بنات .. وانه يمنع دخول الشباب فقررت انتحل شخيصه بنت وهذا كان قصدي وماهو لشيء ثاني... و كنت اتمنى اظل كوكي في نظركم للابد.. بس شخصيه كوكي لازم تنهيها شخصيه نواف المشغوله ..
نوف هزت راسها بالنفي: مافهمت..
نواف: شغلي و لله الحمد في ازدهار يوم عن يوم ، بمعنى ان وقت فراغي في تناقص .. و للاسف ماعدت اقدر اجمع بين المنتدى و الشغل و البيت .. فانا قررت اقفل عضويتي و اترك المنتدي..
نوف توسعت عيونها و ظهرت ملامح الصدمه عليها : و نهون عليك بعد هالوقت؟
نواف عطاها نص ابتسامه: هذي هي الدنيا.. بس باذن الله بتظلون في عقلي و قلبي..
نوف نزلت راسها و بخجل: حتى احنا..
نواف : حـسان.!!!
دخل الحارس بهدوء وهو واقف بكل قوه بجسمه الضخم ، نواف اشر له، والحارس مد شنطه و فتحها على الطاوله و طلع منها علبه سودا مخمليه متوسطه الحجم ، وبعدها استأذن وطلع، نواف ابتسم و مد العلبه : تفضلي ماغي...
نوف تفاجات و بذهول : شنو هذي!!!!!!
نواف بابتسامه وهدوء فتح العلبه اللي كان فيها عقد مصنوع بدقه من مجموعه احجار كريمه محوطه بسلك ذهبي مرصع بالالماس و مكتوب عليه اسم : (Magi) هديه بسيطه لك ماغي..
نوف بذهول سحبت العقد وبدت تتامله كان قمه في االرقي و الجمال و واضح انه تحفه ثمينه كثير: لي انا!! هذي لي!!!!!!!
نواف بابتسامه و كان الموضوع كان قمه بالبساطه: اكيـد.. اقل شيء اقدمه لانسانه عظيمه حنونه و تحب الناس....
نوف نزلت العقد بالعلبه و سكرتها: اسفه... ما اقدر اقبلها..
نواف عطاها نظره الم: ليش؟؟ ما عجبتك؟
نوف: لا هي حلووووه... كثير حلوه بس واضح انها غاليه ..غاااااااااااااااااااليه كثير اصلا انا مهما اشتغلت و سويت يستحيل اجيب نص سعرهآآآ ..
نواف: لا يا ماغي... انتي طول عمرك عظيمه و مساعدتك للناس ما تقدر بثمن وهذي ابدا ما كلفتني ان كنتي خايفه علي.... هذي القطعه مصممه بالمصنع اللي انا شريك كبـــير فيه و اصنع مثلها كثــير... ولا تسوي شيء في بحر ثروتي.. الا اذا كانت اقل من مستواك و تبين احسن منها..
نوف: لا هذااا ما كان قصدي انا..
نواف قاطعها و سحب العقد و حطه في العلبه: انا بصنع لك شيء احسن منها و...
نوف من غير لا تحس مسكت يده و العلبه: لا انا ابي هذي... عاجبتني..
نواف ابتسم وهو يتامل يدها اللي كانت ماسكه يدها.. نوف استحت وسحبتها بسرعه: اسف..
نوف وهي ميته من الخجل: انا اللي اسفه.. اعذرني في حياتي ما كلمت رجال غريب..
نواف وهو منزل راسه بخجل: شعور متبادل... انا في حياتي ما كلمت وحده الا في الشغل.. عموما انا سعيد انك قبلتي هديتي الوداعيه...
نوف وهي تحاول تنهي الحوار بلباقه :بس مو معناها انها اخر مره نتكلم.. اكيد بيجي يوم بتفضى و بتدخل المنتدى..
نواف هز راسه بالنفي : انا مستحيل ادخل المنتدى بس ..... ممكن ادخل ايميلي الخاص..
نوف بتهور: اوكي ممكن تعطيني اياه؟؟........... طبعاا اذاا مافيها احراج... ... في حاااله احد من العضوات او الزوار دور عليك و حب يعرف عنك ... يعني انت فاهم قصدي طبعاا..
نواف عطاها ابتسامه و طلع قلمه و كتب لها على وحده من اوراق المطعم مالت الملاحظات الايميل: تفضلي يا ماغي... فرصه سعيده...
نوف ابتسمت له: فرصه سعيده..
نواف وقف و ابتسامه طلع من الكبينه و ترك نوف في ذهولها تتامل العلبه باستمرار بس بمجرد ما حست ان في احد قرب من الباب خبت العلبه و تفاجأت بايمان اللي دخلت وهي معصبه: نوفررررر!!!!
نوف حاولت تخفف توترها بنظرها غاضبه: انتي وينك!! بغيت اموووت من الخوف هذي اللي تقول بقعد معك على الخط..
ايمان جلست قدامها : صدمت لي واحد و طاح موبايلي و اخترب وبعدها انحبست في الجناح الثاني بسبب مشاجره صارت بين زبون و موظف.. بس قولي لي شنو صااار..
نوف وكانها كانت في عالم ثاني: هاا.. ولاشيء... قابلتها.... حرمه رووعه بصراحه اسلوب و كلامها عسل و معجبه كثير فيك..
ايمان: عرفت انك مانتي ماغي...
نوف: لا... بس كسرت خاطري ... كانت سعيده لانها شافت ماغي اخيرا بعد هذا الوقت ولانها اخر مره راح تتكلم فيها معها ..
ايمان باستغراب: ليش اخر مره؟؟؟
نوف: ظروفها ماعادت تسمح لها تدخل المنتدى و...... زوجها منعها فعلشان جذي قالت تقابلج و تودعج... بس مثل ما شفتي ما حبيت اقولها ان ماغي ماهي انا و تزعل اذا عرفت انا كنا ناوين نخدعها...
ايمان حست بشوي حزن وبعدها ابتسمت: رغم اني راح افقدها كثـير و مافي احد بياخذ مكانها.. الله يوفقها و اتمنى لها السعاده مع اسرتها و عيالها...
نوف سكتت و ما عرفت بالضبط شتقول... تكمل و تقول ان اللي قالته كذب وان كوكي رجال.. مزيون كثير و ملياردير و قدم هديه غاليه لها و لا تسكت و تنهي الموضوع...
ايمان بابتسامه سحبت قائمه الاكل: اكلتي ولا لا؟؟
نوف صحت من تفكيرها: لا....
ايمان بابتسامه: انا حاسه ان الاكل اللي اكلته كله تبخر من خوفي من الهوشه .. علشان جذب بعزمج.. شنو بتاكلين..
نوف تظاهرت انها تطلع موبايلها ودخلت العلبه و الورقه اللي فيها الايميل في الشنطه: اشوف القائمه اول...
من غير لا تحس كاميرا كانت مركبه في الكبينه صورتها بدقه..
-
-
-
من جهه ثانيه اسامه و منصور ابتسموا بعد ما انطبعت الصوره اللي التقطتها الكاميرا الخاص في الكابينه : واخيرا ...
اسامه بغرور: قلت لك... ان نواف ما وافق على الموضوع من فراغ... كان مخطط من زمان و عارف ان ابوي ناوي يكتب لها جزء من املاكه..
منصور: ما كنت اتصوره بهذا الذكاء.. بس من حسن حضنا ان عنده حراس يقبلون الرشوه..
اسامه: كلامك صحيح.. دخل حياة البنت بعد ما عرف مكانها و عرف شخصيتها في الانترنت كعضو و تدريجيا راح يكسب قلبها.. بس طبعا هذا بعده...
منصور: مستحيل اترك جهدي و شغلي كل هذي السنين يروح لبنت الحرام...
اسامه و انا معك يااا اخوي حتى النهايه ...

في سياره الرولزريز كان نواف راكب و متوجه للمطار راح للرياض و الابتسامه على وجهه عريضه مساعده كان جنبه و لاحظ ابتسامته اللي ماتغيرت من طلعوا من المطعم: اتمنى تظل هذي الابتسامه طول الوقت سيدي..
نواف التفتت له : اكيد بتظل هذي ابتسامة النصر..
مساعده: ابتسامه نصر.... اعتقد ان موعدك كان غرآآمي سيدي...
نواف ضحك على وصفه لموعده من وحده من البنات: موعد غراااامي هذي كانها قويه.. خصوصا ان تعرف ان هذا ( وهو يأشر على قلبه) حجر...
المساعد: اعذر تطفلي ووقاحتي سيدي...
نواف: لا تعتذر.. انا فعلا كنت مع سيده الغرام... و انتصاري هو اني اثبت انها مهما تظاهرت بالقوه و الخبره الكبيره مازالت بنت ممكن اضمها لقائمه حبيباتي بسهوله... بس ف شي ما فهمتها....
المساعد: ايش هو يا سيدي..
نواف: ما علقت على طريقه تغيري للصوت...
المساعد بابتسامه: يظهر انها كانت متفاجأه لدرجه ما حست بشيء..
نواف: معاك حق... الاغبياء اللي يظنون انهم اذكي مني .. راح يندمون.... يتصورون اني ما كنت اعرف انهم ناوين يرشون حارسي الشخصي حتى ياخذون معلومات... ما يعرفون انهم بهذي الطريقه بيتهورون و يتخلصون من اختهم بدل عني .. و بطريقه ممكن استغلها انها و بدل ما اكسب 30% من الاسهم راح اخذ 49% لما يعرف ابوهم انهم تخلصوا من اختهم بسبب الفلوس...
المساعد: بس ايش ذنب البنت يا طويل العمر..
نواف: ذنبها انها انولدت في عائله وحوش وشرهم بيوصلها مهما بعدت عنهم؟؟
المساعد: الله يرحمها مقدمآآ..
-
-
-
-
-
-
بتبع :

التوقعااات:


ايش اللي راح يصير لنوف بعد ما صورها ؟؟؟
ماغي هل راح تعرف حقيقه كوكي؟
فواز و جسار ايش الل بيسووونه بعد مقابله فواز لمشاري؟
ايمان هل راح تعرف بموضوع الورث؟
سلطان هل راح يقد ريمنع اذى عياله عن بنته؟
1
2
3
4
على ذووووقكم


باااااي اتمنى البارت يعجبكم


 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 25-07-11, 04:10 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليك ورحم اللi
معزوفه تسلم يدينك يالغلا على النقل ارااااائع
بارت كله اكشنااااات رهيييبه واخيرا نطق ابو الهول وقال
ان ايمان بنته

ايش اللي راح يصير لنوف بعد ما صورها ؟؟؟
اتوقع انهم يقتلونها لانهم بيحسبونها إيمان...

ماغي هل راح تعرف حقيقه كوكي
لا مارااح تعرف الا اذا صحى ضمير نوف

فواز و جسار ايش الل بيسووونه بعد مقابله فواز لمشاري؟
اتوقع انهم بيتقابلون وية مشاري مرة ثانية...

ايمان هل راح تعرف بموضوع الورث؟
اعتقد انهاا بتعرف اذا رجعت لابوها

سلطان هل راح يقد ريمنع اذى عياله عن بنته؟
ايه بمساعده نواااااااف لانهم يخافون منه

1.اتوقع انه اسامة و منصورناوين انهم يذبحون اختهم
2.نوواف بيكتشف انه ماغي هي إيمان وليست نووف...
3.قهرتني نوووف ليه ما قالت الى إيمان الحقيقة بس إيمان شكلها اطمعت بالرجاال

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
قديم 25-07-11, 11:36 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبق الرياحين مشاهدة المشاركة
   السلام عليك ورحم اللi
معزوفه تسلم يدينك يالغلا على النقل ارااااائع
بارت كله اكشنااااات رهيييبه واخيرا نطق ابو الهول وقال
ان ايمان بنته

ايش اللي راح يصير لنوف بعد ما صورها ؟؟؟
اتوقع انهم يقتلونها لانهم بيحسبونها إيمان...

ماغي هل راح تعرف حقيقه كوكي
لا مارااح تعرف الا اذا صحى ضمير نوف

فواز و جسار ايش الل بيسووونه بعد مقابله فواز لمشاري؟
اتوقع انهم بيتقابلون وية مشاري مرة ثانية...

ايمان هل راح تعرف بموضوع الورث؟
اعتقد انهاا بتعرف اذا رجعت لابوها

سلطان هل راح يقد ريمنع اذى عياله عن بنته؟
ايه بمساعده نواااااااف لانهم يخافون منه

1.اتوقع انه اسامة و منصورناوين انهم يذبحون اختهم
2.نوواف بيكتشف انه ماغي هي إيمان وليست نووف...
3.قهرتني نوووف ليه ما قالت الى إيمان الحقيقة بس إيمان شكلها اطمعت بالرجاال


عليكم السلام اهلين حياتي يا قمري

ههههههههههههههههههههههه والله لسه ما قريتها تخيلي ولا رديت على كاريسا حتى

بس بنتهي من مسابقة المطبخ وبرد عليها ان شاء الله لاني شي اكيد بكون متابعه معاها اول بأول

3 رواية وانا مستمرة معاها الحمدلله

نووووووورتي يا قلبي والله يسسسسسسسسسعدك ربي

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الموت, الكاتبة, الكاتبة karisa, اقسام الروايات, بترابك!, تكتفن, روايات مميزة, روايات مكتملة, روايات خليجية, رواية الموت, رواية الموت ما هو أنك تكتفن بترابك الموت أنك تحب حي ويفارقك كاملة, رواية الموت ما هو انك تكتفن بتراب, رواية الموت ما هو انك تكتفن بتراب كاملة, رواية الموت انك تحب حي ويفارقك, ويفارقك
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t165014.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ظƒط±ظٹظ…ط© ظƒظٹظƒط© ظپظƒطھظˆط±ظٹط§ This thread Refback 13-08-14 02:28 PM
ظپط±ط¯ ط´ط§ط؛ظ„ظ†ظٹ This thread Refback 03-08-14 10:02 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط§ظ„ظ…ظˆطھ ظ…ط§ ظ‡ظˆ ط£ظ†ظƒ طھظƒطھظپظ† ط¨طھط±ط§ط¨ظƒ ط§ظ„ظ…ظˆطھ ط£ظ†ظƒ طھط­ط¨ ط­ظٹ ظˆظٹظپط§ط±ظ‚ظƒ This thread Refback 02-08-14 08:30 AM
ظپط±ط¯ ط´ط§ط؛ظ„ظ†ظٹ This thread Refback 02-08-14 01:32 AM


الساعة الآن 06:46 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية