لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-07-11, 08:20 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 196304
المشاركات: 107
الجنس ذكر
معدل التقييم: رجا الاوهام عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجا الاوهام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجا الاوهام المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء السادس :


قرب من المزرعه
و هو يوهم نفسه بأن اللي قدامه مو صحييح

كان مايشوف البيت من الدخان*

فجع بالبيت المتهالك و النيران اللي بقا منها القليل بعد هدااام البيت
ماصدق اللي يشوووفه مووو معقوول كييف يصيير كذاا معي وبذا الوقت بالذااات كيييف

معاد لي مكااان*
معاااد لي محل
مااالي اي ملجأ*

وين اروح وييين ؟؟؟

تزاحمت الامور في مخه

و توجه للبحر واخذ يرش من البحر ع البيت ببانيو كبيير كان ملقى عند البحر كانو يستخدمونه في حفظ الاسماك بعد صيدها
بدت تخف النار الى ان طفت نهااائي
وبماااا ان البيت خشب


مابقا منه غيير الرماااد

البيت اللي كان بارز بالمزرعه
*اصبح قطعة ارض سوداء


توجه للبحر ومن دوون حييله فصخ تيشيرته بغضب و عيونه بدت بالامتلاء بالدموع
لكنه مسحهم يمنع نزولهم

مايرضا بالذل والاهانه
ولا يرضا بالتشاؤم والرجوع بعد موت اسرته خلاص
قلبه اخذ درس

و مو اي درس
درس قووي مرره

*
صار جليس المنزل مايخرج ابد

الا لحاجه ضروريه

خلاااااص ... معاد يثق بأي احد بعد خياانة اصدقاائه له

مسك التراب بيده وضمه بكفه بقهر وفلته من يده
وهو منزل راسه
لا مابي ابكي

اكييد في حل

بدا عقله بترديد
كلماات ..

خالي

مليونين

بيت ملك

كمل بسخريه
و يأس ع حااله

هه بيت ملك * صدق تضحكني هالمقوله

خلاص انا لازم مااجلس وادمر حالي لازم القى شغل لازم

اخذ تيشيرته ولبسه
وتوجه للمخزن اللي بآخر المزرعه
دخله
و ترك الباب مفتوح

كان مغبر وفيه آلات بسيطه للزراعه
حط له مكان للنوم لانه هلكااان خلاص معاد يشوف الدنياا قداامه


كفاااااايه علييه اليووم
كفاااايه
خلااااص


انسدح ع الارض من دون اي مفرش
لكنه وعا ع تلفونه
اللي ايقظه بصووته المزعج

معاد يتحمل اي صووت

اااه خلااص رااسي بينفجر
صدااااع

شاف الاسم*
هي
هي وحدها اللي حبتني بجد

هي اللي ماتركتني حتى بعد موت اهلي
هي اللي دوم وياي في كل وقت

كاترين

رد و قطع حبل التفكير
بتعب نفسي وارهاق : نعم كاترين

كاترين ماهي مصدقه انه رد عليها واخييرا
*
: اوووووه زيييد انت * لااا لااصدق

بفرح كملت ؛ اين انت زييد اني اشتقت لك كثيييرا

زياد بتعب شدييد و خفووت : انا في
بيت خالي

استلقى ع الارض وغمض عيونه بتعب*
وكمل
: لم يبقى لي الا هذا الخال و لم يتركوه
و هو الآن تحت رحمة الله
لان اب سوران الحقير وابنه وعندنان الاحقر
قد قبضوو عليه يطلبون مني النقود و منزل ملك لاعتقائه

اااااااه يعرفووون اني لا استطيع العييش من *دوونه
يعرفوون

والآن انا في مخزن المزرعه
*لا املك الا نفسي

*حتى المنزل
احترق يااكاترين
احتررق بسبب غبااائي
كان بسبب الموقد اللذي تركته مفتوح
وذهبت لخالي كالمجنون ابحث عنه

ااااااه * *لااعلم مااذا افعل ...
انك بالتأكيد ستتركيني لاني لا املك لك اي شييييء

: اوووووه كل هذا حصل لك
ماذا تقوول انت جننت
انا احبك ياازيااد لذاتك لا لشيء آخر

انني اعرف عنك الكثير فأنا في شركه ..
التي يعمل بها خالك
وجميع اخباارك تصلني ياازيااد * *
هيااا هيااا تعال إلي في شقتي
انا وامي فيها ننتظرك

: شكرا لا استطيع

: انك تستطيع وسوف تأتي
صدقني اذا لم تأتي سآتيك انا بنفسي

هياااااا زيييد *لا تزد بالكلام

زياد بابتسامه مرهقه : حسناا حسنااا يامشااكسه

بفرح : واااو انتظرك لاتتأخر وانت تعرف مكان الشقه اليس كذلك

: اعرفها

---

سوران ماسك يد عدنان و يكلمه ع زاويه من البيت
: صدمت بما فعله ابي بي
فزييد لايستحق مني ذلك انني احمق لم اعلم بنيه ابي انها كذلك اتصل علي وقال تعال بنأكل العشاء سويا
و صدمت بما رأيت

عدنان بهمس غاضب : انا لن اجلس اكثر من هذا الوقت لانني اشعر بالجبن
لا استطيع مسامحة ذاتي
صدمت بأبيك فعلاا

ومن الذي يقصدها زيياد بيك حين قال
.. أنا ابنهاا*
الامر معقد وبه مشاكل لانفقهها
وابوك له مشكله مع عائله زييد
و لكن ماهي لا اعلم ؟؟؟

سوران بقهر و هو يناظر تحت : فعلاا اننا حمقا كنا نعتقد بأنها زياره من عمار بيك
و لكن حدث الذي ليس بالمعقول
لولا حب زياد في قلبي لخرجت من هذا المكان

ولكن لن نخرج مادام خال زيد هنا*
نريد رعايته و مراسلة *زيد *كل وقت لنأتيه بأخبار عمار بيك

ولن نجعل للشيطان دخل بيننا اكثر من ذلك
قد يشفع لنا عملنا عند زياد ويسامحنا



---

ابوخالد بصدمه : اييييش؟؟
اتفضل يابوناصر وساامحنا انا بتصل به الآن واكلمه

: لالا لاتكلمه اللحين لانه معصب مرره خلها بكره لين تهدا اعصاابه
والله ياعم لولا ضروفي اللي حدتني اشتغل ليل نهار
كان خرجت بسهوله
لكني مقدر اعيش من دون هالوظيفه بالذات اللي راتبها
يزين لنا عيشتنا
اقسم بالله انه ماكان قصدي
*
ماكنت عارف هالنظام اللي يمشي عليه السيد خالد
ان اي معامله هامه تستدعي مقابلته قبل

ابوخالد تنرفز : خلااص خلااص يابوناصر انا لولا معرفتي بك
ماصدقت كلامك
وانت ع رااسي
لاتحاتي بقابله بالبيت وبحاكيه

كفايه انك مسؤل عن يتامى

لايصير خاطرك الا طيب
ولاتشغل بالك خل الامر علي حتى لو ماكان براسه ماي بتدخل عندي بشركتي و براتب افضل

قام عبيد وحب راس ابوخالد : الله لايحرمني منك ياعمي

مسك يد عبيد وطبطب عليها بابتسامه : و لوووو
انت ولد الغالي

---

: سلماااااااااااان تعاااال مااابي ماااابي تعاااال

سلمان بصوت خفيف : لحظه
اطلع واكلمك

خالد ناظر سلمان بنصف عين : ياحسرتي ع قليبك اللي تفتفت من الحب
و هي و لا ع بالها ماالت عليها وعليك

سلمان ضرب خالد مع كتفه : كل تبن تسواك وتسوى طوايفك
انا بطلع اكلمها بيباي
: الله لايبلانا مير


طلع سلمان وركب سيارته ورد كلمها : هلا حبيبتي

هدى بدلع : يعني كذااا تتركني وترووح
تعاااااااال ابيييك

سلمااان قلبه يضرب من خباال هالبنت اللي بيوديهم بدااهيه : ااا حبيبتي انا بالاستراحه عند الشبااب صدقيني بس ارد اجي اناام عندك الليله

هدى بزعل : ايه نفس كل مره وماتجي
خلاص خلاص باي

سكرت بوجهه

وهو خلااااص ماهو قادر يمسك نفسه اكثر

انا هالبنت بتجيب آخرتي
كفايه عمي اللي اكثر من مره يطب علينا وهي نايمه بحظني

يالبيييه يالزعل
بس خلييها بعمل حالي تكانه وخلهاا شوي تفك عني لان عمي قايم يزعل علي بسببها
وهي الحبيبه ماتحاسب
في بالها الدنيا كلهم مثل سلمانهاا فرري

ابتسم بهيمااان

ياااالبييييييه ياقلب سلماان
المخرف اللي عمره 27
وماعشق الا ام ال15

ااااه مقدر والله مقدر ما انيمها بحظني ياااويل حاالي

حرك السياره ومشى متوجه لقلبه اللي يقوده

قطع عليه حبل افكاره صوت الجوال يرن*

يااالله هذا اكيد خويلد مووبوقتك

رد بسرعه : خيير نعم شعندك

سمع صوت شهقه وصيااح *
وسكر الجوال بوجهه

انصدم وشاف المتصل ( روحي )

لاااااااااا انا وش سويييت اللحين وش يقنعهااا

يالله وش ذا الحظ الخااايس
ياااربيييه
طينتها زيااااده

---

دن دددن

فتح الباب وكانت بوجهه توجهت له وعلقت ايديها برقبته وباسته مع خده*
وبابتسامه ؛*اهلاااا بك *زييد

سحبته مع يده ودخل معها للشقه ولقا امهاا جالسه قدام التلفزيون
قرب عندهاا وباس خدها
: كيف حالكم

كاترين وامها : الحمدلله وانت
تنهد بضيق : الحمدلله بخير

---

 
 

 

عرض البوم صور رجا الاوهام   رد مع اقتباس
قديم 21-07-11, 09:33 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 196304
المشاركات: 107
الجنس ذكر
معدل التقييم: رجا الاوهام عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجا الاوهام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجا الاوهام المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مسا الخيير للجميع
احييكم اجمعين
بس بصراحه مزعليني و الحماس اللي بي قايم يطفي
والله يستر لا ينتهي واتركم
ماني شايف اي رد لو بسيط
كتابة الرواية ماهو سهل
و الافكار اللي تخرج ايضا ماهي سهله

اتمنى اشوف رأي كل شخص يمر ع الروايه لان فيه مشاهدات
ولكن مافيه ردود
هذا بحد ذاته احباط لي
سلمتم ابي ايجابيات وسلبيات انا راضي
بالاقتراحات والتوقعات فلا تبخلو فيها علي

التنزيل بيكون كل احد وثلاثاء وخميس
الساعه 9 مساءا بإذن الله

مساكم خير وبركه
وتقبل الله طاعتكم مقدما
وبارك الله لكم ولي في رمضان

 
 

 

عرض البوم صور رجا الاوهام   رد مع اقتباس
قديم 24-07-11, 04:52 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 196304
المشاركات: 107
الجنس ذكر
معدل التقييم: رجا الاوهام عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجا الاوهام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجا الاوهام المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الساابع :

دخل سلمان البيت بهدوء واستغرب وجود عمه عبدالله بالصاله
:السلاام عليكم

عبدالله و سالم : وعليكم السلام

قرب لكل واحد من عمانه و حب راسه
ثم جلس قدامهم
: حياالله عمي بوخالد غريبه جاي ذا الوقت

عبدالله رفع ايديه وحطهم ع راسه
وسند روحه ع الكوشيه اللي خلف ظهره
: اابد سلامت راسك ضايقن خلقي ومافيني نوم
قلت اسلم عالوالده والعيال

: فديييتها الزين كله وينها ماشوفها

سالم ناظر لسلمان بجديه وعصبيه : سلماان هذاني علمتك
*اشوفك معها مرتن ثانيه
ماتلوم الا نفسك
هي ماترضا عليك الشوكه وماتبينا نتدخل
اقضب ارض ولاتمرها
فاااهم

سلمان فاتح عيونه من الصدمه : طيب هي قايلتلك شي*



:لا المشكله انها ماتحاكا عليك انت بالذات وتعرف غلاك عندها فلا تستغل هالجانب ياسلمان

ناظر بحده وكمل : *و انت تخبر اني مدري عن سواياك كل ليله
لا بالله تخسى وتعقب اعرف اللي يدور فالبيت ذا كله لكني ساكت بمزاجي
بس من اليوم ورايح قسم بالله تعتب باب غرفتها انك تنقلع برا البيت

قام بعصبيه : فاااااهم*

سلمان بلع ريقه بقلق : فااهم فاااهم ياعمي


طلع سالم و هو يتحلطم بغضب
وسلمان مستغرب من اللي يصير

طلع فوق يمشي بهدوء
شاف نور غرفة هدى مفتوح

ضرب الباب و لأول مره بحياته

هدى مستغربه سلمان مايضرب الباب هذي اكيد امي

قامت من ع سريرها و هي لابسه شورت احمر و بدي ابيض بفيونكا حمرا علاق

فتحت الباب واستغربت اكثر من شكل سلمان

دخل وهو منزل راسه وزام شفايفه و جلس ع سريرها

هدى سكرت الباب بس ماقفلته

جلست عنده*
عقدت حواجبها باستفسار : فيك شي
صحيح انك صرخت علي بالجوال و كرهتك حزتها
*لكن انا وحده خبله وبسرعه انسى
قلي علامك مهيب عادتك حتى
لو زعلان ماتعمل كذا بحالك

لفت وجهه ناحيتها
وفتحت عيووونهااا بصدمه

و اخذت رااسه بحظنهااا ولاشعوري ضمها هو له كمااان
: لييييه لييييه * *انا ماني مصدقه بالمره
انت معقووله سلمااان
ارجووووك لاتبكي والله امووت ولا اشووفك متضاايق
سلماان انت ماتدري انت شو بالنسبه لي
انت كل حاجه حلوه بحيااتي

سلماااني

ارجووك لاتحزن وش مااكان الامر اكييد له حل صدقني بس اهم ما علي انت لاتشيل بصدرك فرغ اللي تبغااا فيني
طلع غضبك كلله بس ارجووك لاتبكي

انت الجبل الشامخ اللي دوم اشووفه عاالي لاتنزل يااسلمااني لو بذره لااتنزل



ضمها له اكثر لدرجه انها ماعادت تقدر تتكلم
: منعنيي * *منعني منهااااا
الا هي الا هي ياااهدى
*مقدر انام الليل الا قبل ما اضمها لصدري و احبها مع رااسها *
اشم فيها ريحة الغااالي ابووي

هي اقرب وحده لصدري وتفهمني من قبل لا انطق بأي حااجه
هي اللي لمتني بعد فرقاا امي وابوي تاج راسي

شهق شهقه وبعدها كمل بحسره : تخيلي بكل بروود يبغاني مااعتب غرفتهااا
لييه لييه
اكيييد موب هي اللي مانعتني
ابووك حرمني من جدتي وامي وحبيبتي
تصوري منعني اجيها كل ليله واحب راسها

لييه وش ذي لانانيه*
كييف يفكر عمي كيييف
انا موب لهالدرجه منحرف
انا فعلا احاسب نفسي كل يوم ع حركاتي معك
لكككن * * مقدررر
مقددر * *افهميني
اناااا احبك واعشقك * انتي وجدتي و خالد اقرب ماالي في هالدنيااا

مااعيش فاليوم اللي ماشوفكم ولااسمع حسكم به


هدى للآن منصدمه كييف ابووهااا يعمل كذاا
صحيح عصبي احياانا و يامر بأشيا نعرف بعدين انها بمصلحتنا
لكن موب قاسي لهالدرجه
الا الجفاااا

و ع مييين * ع سلمااان
ياااالله ماني قاادره استوعب
صااح تلفون سلمان

بعد عن هدى بهدوء وطلع تلفوونه من جيبه
: نعم خالد
خالد استغرب نبرة صوت سلماان واللي اول مره بحيااته يسمعه يتكلم كذاا

: سلمااان علامك * انت بك حاجه

سلمان انسدح ع الفرااش و مد يده لعلبه المناديل اللي ع الكومادينه سحبله حبه منديل
و مسح وجهه

وتكلم بعدها : ابد بس شكلي ماخذ برد بدايه زكام * *آمر *وش *بغيت

خالد ماصدق سلماان لانه عارف ميه بالميه ان صوته فيه نبرة بكا
وهذا اللي مستنكره منه لانه اول مره يسمع هالنبره المكسوره فييه

تعودو ع سلماان الضحوك الفرفووش اللي البسمه ماتفارق وجهه ابد

: سلامتك من كل شر يالغالي كنت بس ابغا اطلع معك لمشوار قريب ودامك مزكوم خلاص مرتن اخرى
الجايات اكثر
تامر بشي؟

: سلمت*
: فمان الله

سكر الجوال وتركه ع الكومادينه
واغلقه بالمره ماايبغا اي ازعاج او قلق


لف ع هدى اللي جالسه ع كرسي التسريحه وتناظره*

سلمان بهدوء اشر ع حظنه*
وهي جت بسرعه
*ونامت عنده
حاوطها وغرس راسه في صدرهاا

---


عمار ياكل بهدوء ويناظر سوران وكأنه يقوووول خيبت املناا بك
*
سوران خجلان منه كثير ومايقدر يتكلم لان حراس ابوه موجودين ومعه عدنان
يخاف ينقلو له الكلام
وهو يمثل لابوه انه معاه 100٪
التفت ع البودي قارد : لو سمحتو
اتركونا لوحدنا قليلا فإن بعض الامور نحتاج للسريه فيها

التفت لعمار بنظره شريره مصطنعه : اليس كذلك ياااسيد عمار بيك

عمار ناظره بحسره ونزل راسه

البودي قارد ناظرو بعض*
وصدقوه من نظرته لعمار
ثم خرجو بهدوء

سوران غمز بعينه لعدنان و اشر براسه ع الدريشه
*وعدنان فهم عليه

توجه للدريشه وشاف انهم بعيد

: اطمئن بأمان
: قف عند النافذه وراقبهم حتى انتهي من حديثي*
: حسنا

سوران التفت ع عمار المستغرب
: سيد عمار بيك
احلف لك بالله العظيم اني لا اعرف عن هذا الامر نهائيا
اتصل بي ابي واخبرني عن وليمة عشاء ستقام ع شرفك
وكنت في عجبه من امري للاني للتو قد قابلت عمار ولم يتحدث عن هذه الوليمه
فتوجهت مستبشرا بقدومكما للمزرعه لاول مره

ولكن حدث الذي لايصدق
اتيت ورأيتك بحالتك التي كسرت قلبي الى نصفين

عمار بيك انك قريب من قلبي لانك خال زيد اللذي هو صديق حيااتي
صدقني انا لن اتركك سأساعدك بأقصى مافي جهدي
وسأسعى لخلاصك من هذا الحصار

قطعه صوت كحه عدنان المعلنه عن وصول احد

قام سوران وجلس بكنبه قرب عدنان


: مرحباااااا

كلهم ناظروه
عمار نزل راسه

عدنان رد بغضب مكتوم : اهلا بك
سوران : حياك الله ابي

ابوسوران جلس بقرب عمار و طبطب ع كتفه : كيف حالك ياعمار بيك

قالها باستعلاء واستهزاء

عمار ناظره ثم لف عنه : الحمدلله ع مايرام

صعد ونزل راسه مره اخرى : اممممم *ع مايرام طبعااا * لانك اخ لايلين كيف لاتكن ع مايرام

عمار بغضب : انهااا مااتت يارامي بيك
الن تنسا المااضي كيف لك ان تنتقم بأناس ليس لهم اي حق في ذلك

: ههههه * قلت لي ليس لهم حق هاااا
كيف ليس لهم اي حق وانتم تسكنون بيتها
اليس هذا حق من حقوقها

عمار ناضره بحقد : البيت لي يارامي انه لييي الا تفهم
هي سكنته لفتره عندماا احترق بيتها مع زوجهاا
وكنت انت السبب
لم نخبر الشرطه عنك لاننا لانملك الدليل الصريح لذلك
مع*اننا متأكدين بأنك انت صاحب هذه الجريمه

الا يكفيك حقد يارامي بيك الا يكفي انك احرقت بيتها
والآن تنتقم مني انا وابنها
انسى الماضي فإنه قد ماات
انسى

قام بجنون وبصراااخ : كيييف تريدني ان انسى تلك الحقيره اللتي اوقعتني بحبها*

كمل حكيه بعد ماضرب كف يده بأقوى ماعنده *ع الطاوله

: و أخذت تلعب بعقلي وتصرف من مالي ماحلا لها
لترسله الى حبيبها العاشق ابوزياد
كييف لي ان انسى تلك الحقيره اللتي دعتني لحفله عشاء
لاجن وارى انه عرس
و كانت هي ملكة ذاك العرس
اللذي لم اصدق عيناي لالف مرره يتكرر الموقف امامي وانا اريد محيه لكنييي لااستطييع
لااااستطيييع

لااستطيييييع

اتفقه ذلك *يااعماار
سأنتقم من ابنهااا ليس انت
انت هنا*
وابنها هو اللذي سأشتته
في كل بقاع العالم
سأبعثه لعمل في دياره
ديار ابيه
و هو اللذي سيعمل طوال النهار و يرجع لي نقودي اللذي نهبتها امه
والبيت الملك اللذي انا اشتريته بحر مالي
وسكنته الحقيره مع زوجها

تغايضنننننني*
ااااه تغاايضني
انهااا قبيحه
قببييييييحه

عماار امتلت عيونه بالدموع وتكلم وهو منقهر : اختي غلطت
و لكن ابنها صدقني لايستحق ماتفعله به
صدقني لا يستحق

بصراخ وجنون ؛ يستحقققققق يستتتتحق
لانه ابنها وقلبي لن يلين له مادام ابنها
الا بعد استلاامي لنقوودي اللتي صرفتهااا على امه الفااجره بعدهااا لا اريد منكم شيئا قط


---


كاترين : زيياد انت تستطيع اخراج خالك*
قلت لك الف مره انا لدي برصيدي مال يكفيك لاخراجه
ماالذي يجعلك ترفضه

زياد بصرااخ : كااترين انااا لا ارييد سلف من اي احد اتفقهين ذلك
لااااريد
انا سأعمل و اخرجه بنفسي*

: لكنه عطيه ليس سلف يااا


قطع عليها

قومته من ع الكرسي و خروجه
و صفقه للباب خلفه بعصبيه


نزل بركض من الاصنصير
الى اللوبي
الى سيارته
شغلها بسرعه
ومشى


توجه لشركه المقاولات المحليه
يتذكر ان ابوه كان عضو معهم
يمكن يقبولنه عندهم

دخل : مرحباا سيدتي
الرسبشن : اهلاا بك بأي خدمه اخدمك

زياد : اريد مقابله المدير هنا
: اوووه انه باجتماع مع وزراء خارج البلد
تستطيع الانتظار بقاعه الانتظار هنا لم يتبقا لهم الا القليل قد ينتهي الاجتماع بعد
15 دقيقه تقريبا

: حسنا سأنتظر *هنا وبإمكانك اخباري بعد انتهاء الاجتماع
: بالطبع سيدي


انتظر لمده 10 دقايق

وبعدها اخرج جواله بملل
وبدا يناظر فيه
وشاف اخر مسج ارسله لسوران

حقييييييير * فعلا ذا اللي كنت اعده اقرب الناس لي بعد الله ثم عمار

ناظر المسج و ابتسم بسخريه
( اشتقت لك يا صديقي )

ااااه

قطع عليه صوت الرسبشن : تفضل سيدي المدير بانتظارك
: حسناا شكرا لك
: عفوا

توجه لمكتب المدير و دخل
: مرحباا
: اهلا بك زيااد بيك تفضل

تقدم منه زياد وخامسه
و جلس امام المكتب : اهلا بك سيدي
انا بصراحه اتيتك اطلب مساعدتك لي
في ايجاد عمل هنا


المدير : شرفتنا سيد زياد انت ابن احد الموظفين المجتهدين عندنا
ولكن اسمحلي انت اتيت في وقت متأخر
لان بالاسبوع الماضي قد وضفنا كميه كبيره من ذوو القدرات القيمه
ولم يتبقى اي مكان شاغر لك
اسمحلي كنت اريد مساعدتك

*زياد بيأس : شكرا لك
: حياك الله



ااااه * مافيه الا اني اقدم بالسفاره
لاي عمل وهم يستدعوني بعدها


توجه للسفاره
و هو يدعي الله انه يلقى اي عمل يسد حاجته

---


ضرب الباب بهدوء وماردت عليه
دخل *و كااانت الصددددمه


اياااالخسيس تعاااندني
اناااا تستغفلنييي


صااايح بعصبيه وثوراان
: سلماااااااان

سلماااان فز من الرووووعه
و هدى معااه


شااف عمه اللي عيوونه بتطلع من العصبيه
و اللي قاالبه حمر

قرب من سلماان اللي ماتكلم من الصددمه

وتله مع ثووبه و اخذه معه لبرا الغرفه

و هدى توجهت لباب الغرفه
لكنها وقفت مكاانها من الصدمه

ع صوووت الكفف اللي من ابووها لسلمااااان

طراااااااااااااااااااااااااااااااخ


هدى غمضت عيونها وبدت تبكي

وسلماان صدره يرتفع وينزل*
و لام فمه وحواجبه معقوده
ومنزل راسه


خلااااااااااااص مااافيني اتحمل اكثر يااااخالي خلااااص

بتكرهني بالبيت كللله

تكلم واخييرا

وهو الى الآن منزل راسه

تكلم بانكسار*
: قلي انك تبغاني اطلع من البيت
وانا بفهمها
مايحتاج تنفرني منهم كلللهم
وانت عارف بغلاااهم بقلبي




خرح من البيت

وحرك سيااارته

الى

المجهووول



تابعوني في الجزء القاادم

لاتحرموني من ردودكم

---

 
 

 

عرض البوم صور رجا الاوهام   رد مع اقتباس
قديم 24-07-11, 04:54 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 196304
المشاركات: 107
الجنس ذكر
معدل التقييم: رجا الاوهام عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجا الاوهام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجا الاوهام المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بما ان الجزء اكتمل قبل حين موعده
حبيت اني انزله لكم

 
 

 

عرض البوم صور رجا الاوهام   رد مع اقتباس
قديم 25-07-11, 04:36 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2010
العضوية: 161706
المشاركات: 9
الجنس أنثى
معدل التقييم: عشقي امي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عشقي امي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجا الاوهام المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




يعطيك العافيه ’,
الروايه كل مالها تحلوو وتتطور ’

سلمان وهدى :
عذراً لكن علاقتهم وبصراحه نفسي تشمئز منها ..
يعني البنت موصغيره وتصرف ابوها اتفق معه ’

لكن اخطأ بأسلوب الرفض ’,
يعني كان قطع حبل العلاقه من البدايه , تأخر كثير الله يهديه

+
قلنا الروايه حلو ه ’
لكن عندي عتب وماحبيت انه يكبر ’,
على الأخطاء بـ الفصحى :

يعني مثلاً عندك :

عماار امتلت عيونه بالدموع وتكلم وهو منقهر : اختي غلطت
و لكن ابنها صدقني لايستحق ماتفعله به
صدقني لا يستحق-

( غلطت ) كان المفروض تقول ( أخطأت ) ’

و
زياد بصرااخ : كااترين انااا لا ارييد سلف من اي احد اتفقهين ذلك
لااااريد
انا سأعمل و اخرجه بنفسي*

( سلف ) المفرض تقول ( دين ) ’

وهكا
عاد المعذره على الأنتقاد ..
وترى لو تقرى روايه بالفصحى لو ليوم واحد تسان تطلع اطلق كاتب < شدخلتس

 
 

 

عرض البوم صور عشقي امي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الندى, القسم العام, القسم العام للروايات, يالمطر, رجا الاوهام, روايات, روايات كاملة, رواية, رواية مميزة, رواية خليجية, رواية رجاء الاوهام, رواية على هونك, رواية على هونك يا المطر ليه الندى رويان كاملة, رواية على هونك يالمطر, رواية كاملة, رويان, على هونك يا المطر, هونك, قصص من وحي قلم الأعضاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:56 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية