لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-06-11, 12:24 PM   المشاركة رقم: 41
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
القسم الثاني من البارت السابع والعشرين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ
عند صالح
منزل راسة على مقود السياره....ودموعه تنهمر من عيونه بعضها تبلل خده وبعضها تسقط على موضع نظراته
شعوره صعب...خليط بين الم استبدل بـ الامل اللي كان يشعر به والحزن اللي استبدل بـ السعاده والفرح اللي كان يشعر بها
والحرمان والفقدان...لاغلى ماسكن قلبه...امه..
حس بالباب يفتح....فرفع راسه...ناظر عبدالله وملامح وجهه واضح عليها الخوف والرهبه
ماتكلم...ورجع ونزل رأسه واسنده على الطاره(موقد السياره)...
سمع عبدالله يتكلم بنبره بان عليها القلق
عبدالله:صصالح...ارفع راسك...كـ كـلمني..
رفع صالح راسه بحركة بطيئه و بجمود ناظر عبدالله وقال بصوت مبحوح:وش تبي تكلمني فيه؟؟
ببيت ام صالح
" يمه...مايجوز تقابلين صالح لانه موولدك ومايحل لك؟!!"
ارفعت ام صالح نظراتها لـ مرام وعيونها تملاها الدموع وبكلام متقطع قالت:شـ شـ ـلــ ـ ـ ـون ما..مـ. . .ـا..يحـ..ـل لـ. . . ـي وانا
خـ ـ ـ ـالته من الرضاعه.!
قالت مرام بصدمة بانت على وجهها:هاه..(واكملت وهي تضرب جبينها قهر على انها ما فكرت بأن ام صالح تصير خالة صالح من الرضاعة لان امها(ام عبدالله) ارضعت صالح)..عبدالله راح لصالح بعد ما قلت له ان صالح مايـ...
قاطعتها ام صالح وقالت وعيونها ونظراتها تتنقل بين ساره ومرام ومها الموجودين حولها:اتصلي على عبدالله...اتصلي...
التقطت مرام الجوال بسرعه واتصلت على عبدالله...وبعد عدة رنات سمعت صوته اللي واضح عليه التعب...!!
عبدالله:الوو
مرام ببتسامه و بصوت بان عليه الفرحه:قول لصالح يجي...امي تنتظره...!!
عبدالله بحيره وتساؤل:بس...كيف يجي وهو
قاطعته مرام بفرحه حسها عبدالله من صوتها:امي(ام صالح)تصير خالتة صالح لان امي رضعة صالح... يعني تجوز له...تحل له ياعبدالله...وكلامي كان كله غلط...غلط ياعبدالله..!!!!!
عبدالله بفرحه وسعادة لاحدود لها:اللحين جاي...اللحين..!!
بعد ماسكر عبدالله المكالمه...مسكـ يد صالح اللي علامات الاستغراب ملت وجهه.؟!
قال عبدالله وهو يسحب صالح:تعال..نروح لامي...امي تبي تقابلكـ مشتاقه لك...
صالح بـ صدمه من انقلاب وتغير حال عبدالله وكلامه:شلون اقابلها..و..
قاطعه عبدالله وقال:انسى كل الكلام اللي قلته لك...امي او خالتي(ام صالح) تصير خالتكـ لان امي(ام عبدالله) رضعتكـ..
صالح بصدمه وتفاجئ:هاه...
سحب عبدالله صالح اللي ما استوعب الكلام اللي سمعه واللي الفرحه اخرست لسانه..ونزله من سيارته وركبه سيارته(سيارة عبدالله) ورجع وسكر سياره صالح...ورجع لسيارته وحرك متجه لبيت ام صالح؟!!
امام غرفة غاده
اخذت غدير الولد من يد ابوها اللي اخذ الولد من حمد الساهي والشارد واللي مسافره ذاكرته لقبل عدة سنوات
يتذكر شكلها...بشرتها السمراء...شعرها الاسود اللامع...ملامح وجهها...يتذكر كل مافيها.؟!!
كان كلها يومين ويتسكر عليهم باب...كلها يومين وبعدها يقضون شهر عسل مع بعض...كلها يومين ويصبح اسعد انسان بـ هالدنيا
لكن.... كل حساباته اخطأت وآماله انهدمت واحلامه راحت معها.. بعد ما قالو له انها توفيت بحادث.!!
قبل يومين من يوم الزواج توفيت بحادث وانتهت...وانهته معها...هي اصبحت ميته..وهواصبح حي لكنه بداخله ميت.!!
"حمد...حمد..."
نداءات ابوغاده وعته من ذكرياته الحزينه...وقال:هلا...
ابوغاده:خلاص اجي بكرا لشركه...و...
قاطعه حمد بشرود:لالالاتجي...انسى كل شي قلته لكـ...(وقال وهو يبوس راسه ابوغاده)واعذرني ياعمي على تصرفاتي معكـ.!!
قال ابوغاده بـ استغراب من تصرف حمد المفاجئ له حمد ولد التاجر الكبير يبوس راس احد موضفينه:معذور...بس..وش فيك غيرت رايك؟؟
حمد:مافيني شي..بس..بس ماله داعي اللي قلته لكـ....و..و..يالله مع السلامة..!!
مشى حمد وهو يفكر باللي اخذت عقله وقلبه بلحظه...باللي ذكرته بحبيبته اللي ماتت وتركته...باللي نسخة طبق الاصل من حبيبته.!!
امام بيت ام مشعل
وبسيارة عمر اللي جاء يمر ام مشعل لان مشعل مايرد... عشان يروحون لـ احدى الصيدليات....
ام مشعل راكبه بالمقعد الامامي اللي بجانب مقعد السواق...وشوق راكبه بـ احد المقاعد الخلفيه...
وماقدرت تكتم وجع والم الحراره اللي بجلدها...وبدت تتوجع...!!
وام مشعل تقول اصبري....وعمر نظراته متعلقه بالمرآة اللي تعكس منظر شوق..!!
عند وليد
منسدح على الارض وحاط يدينه خلف رأسه ويفكر...ودموعه تملى عيونه...ويحس بندم على ما فات...وتفاؤل للجاي..
اليوم سمع خبر كان قوي ومؤلم ومؤثر بنسبه له...خبر قتل رامي واعدام ناصر.!!
حمد ربه...ان اهتدى قبل ما يفوت الآوان...قبل مايروح لربه...وهو يحمل معه اثقال واحمال من اعظم واكبر الذنوب
قبل ما يندفن بقبره...ويصبح قبره اما روضه من رياض الجنة...او حفرة من حفر النار.!!
تذكر بلحظة كل ذنب وفعل سواه...وبلحظة تذكر كل شخص اساء له وحطم حياته...
اولهم امه...وخواته...كيف كان يعاملهم...تذكر لما كانت امه مريضه وهو ولا همه..وكأنها مب الانسانه اللي حملته ببطنها تسعة اشهر...
وكأنها مب اللي ضحت بحياتها وذلت نفسها بعد وفات ابوه عشان تعيشه احلى عيشية وتوفر له كل اللي يحتاجه.!!
كان يسئ لها ويعاملها مثل الخدامه ويمكن اسوء...لما كان يشتمها... تدعي له....!!
تذكر البنات اللي لعب عليهم...منهن اللي راحت لـ هالطريق بـ ارادته ومنهن غصبن عليه.!!
تذكر البنت اللي كانت تبي تنقله الايدز...واللحين ماتت..تذكر كل ماضيه وفعايله
قرر في نفسه ان يصلح لو جزء بسيط من اللي اهدمه وحطمه.!!
ببيت ام صالح..
وامام باب البيت الخارجي..
الكل جالس عند الباب ينتظرون صالح...متعطشين لجيته..ومتلهفين للقياه
مها وساره اللي متغطين بـ جلالاتهم...ومرام اللي ماسكه يد ام صالح اللي القلق والتوتر للحين مالي قلبها..!!
نظرات ام صالح تنتقل بين االباب وبين مرام ومها وساره...!
مشتاقه له...شوق ماله حدود..شوق ام لولدها اللي ماحملته...شوق ام لودها اللي انحرمت منه....ودها تضمه...تلمه..لعل وعسى...تطفي نار اللهفه والشوق اللي بداخلها..!!
انفتح الباب وبدأت دقات قلبها بالتزايد والتسارع...تحس ان الكل يسمع دقات قلبها...!!
دخل عبدالله...وهو يقول:صالح ادخل...
دخل صالح بخطوات بطيئه...وبملامح جافه..وبجسم مرتجف..وهو منزل نظراته للأرض ودقات قلبه اشبه بطبول.!!
رفع نظراته شاف...امه.. اللي افتحت يدينها وكأنها تقول تعال بضمكـ بروي عطشي بقربكـ...امه اللي عيونها ملتها الدموع وجسمها اللي يرتجف رجفة خفيفه... امه اللي انحرم منها...امه اللي مشتاق لها....امه اللي مايغلي احد كثرها..!!
اسرعت خطواته واقدامه...متجه لـ ام صالح...اللي اسمه واسمها مقترنين مع بعض من سنين..!!
قرب منها....ولمها وضمته بقوه...دموعه نزلت وبللت راسها وهو ضامها...قال بصوت متقطع باكي:اشـ...تقـ...ـت لكـ يـ ـ ـ ـمـ ـ ـه
قالت ام صالح وهي تلمس عدة اجزاء من جسم صالح بيدنيهاتبي تتأكد ان اللي قدامها صالح...ان اللي ضامها صالح...ومحد غير صالح
وبنبره حزينه باكيه:وانا اكثر ياوليدي...وانا اكثر..!!
ظلو ضامين بعض لثواني ويبكون...ويبكون اللي حولهم...
ساره اللي ارتمت في حظن مها وهي تبكي...عبدالله اللي مانع دموعه من النزول...ومرام اللي تبكي بشده.!!
قالت ام صالح وهي تناظر صالح وتدقق بتفاصيل ملامح وجهه بعد ما قامت من حظنه وبنبره باكية:
اوعدني ياوليدي انكـ ماتذوقني مر فرقاكـ
اوعدني يا صالح انكـ عني ابد ما تروح
اوعدني انك تبقى معي وانا ابقى معاك
اوعدني انك ماتزيد فوق جروحي جروح
قال صالح وهو يبكي بشده:
اوعدكـ يايمه اني ابقى طول العمر وياك
اوعدكـ اني ابني لك من الغلا صروح
اوعدكـ اني بالحب والفرح اروي ظماك
اوعدكـ يالغالية اني عندكـ ابد ما اروح
عند مشاعل وعبدالمجيد
"عجزت انساها...من اول مارجعت لسعوديه وانا احاول انساها ...لكني ماقدرت لـ درجة اني اناديك بـ اسمها...مشاعل....ابي..ابيك انتي تنسيني اياها...!!"
انصدمت مشاعل من كلام عبدالمجيد وانخرس لسانها ماتدري وش تقول...اركضت وتركت عبدالمجيد اللي حط يده على الجدار بعد ماراحت....فكرت بكلامه...هو يبي ينسى وهي تبي تنسى...هو محتاج لها وهي محتاجه له...كلهم مرادهم شي واحد..مرادهم انهم ينسوون ماضي حبهم...ويعيشون حاظر ومستقبل كله حب وفرح وسعاده..!!
ببيت عبدالعزيز...
وبغرفة نورة...
جالسة على الكرسي ونظراتها متعلقه بالارض ودموعها تنزل من عيونها وتبلل خدودها
اليوم بتروح ام عبدالعزيز بتخطب لـ زوجها...اليوم راح يكون بداية عذاب جديد لها...بداية دخول امرأة لعالمها هي وعبدالعزيز..!!
"فقدت الكل...مستحيل افرط بـ عبدالعزيز...هو اللي بقى لي بـدنيتي"
قالتها بنفسها وهي تمسح دموعها...
ارفعت نظراتها...شافت عبدالعزيز عند باب الغرفة متجه لمها...
على طول امسحت اثآر الدموع والبكي...وقامت من مكانها...
قرب عبدالعزيز لها...وطالع فيها ولاحظ انها كانت تبكي...وقال وهو يناظرها:نوره...ليه تبكين؟!!
قالت نوره وهي تنزل راسها ونظراتها للأرض:لالا...بس....تـ تـذكرت جدتي.!!
عبدالعزيز:نورة...ياحبيبتي..ترا البكي مب مرجعها...ادعي لها احسن من هالبكا...
قالت نوره والدموع تملى عيونها:غصبن علي ابكي لاتذكرتها...هي الوحيده اللي كانت باقيه لي بـ هالدنيا...واللحين راحت
عبدالعزيز بحنان :نوره...وانا وين رحت...انا زوجكـ وحبيبكـ وصديقكـ...وامي اعتبريها امكـ...
قالت نوره بنبره صوت حزينه ودموعها تسقط من عيونها:لو انكـ مثل ماتقول زوجي وحبيبي وصديقي...كن ما تروح تخطب عشان تتزوج علي.!!
عند ريما وخالد
".ريما ارجوكـ...خلينا نعيش مثل كل الازواج...لاتهدمين حياتي وحياتك بسبب عناد..وبسبب صديقتكـ اللي كانت تحبني واللحين تزوجت"
ريما:خالد...يكفي...اطلع برا...خلني بلحالي.!!
خالد بغضب وبصوت شبة عالي:لا ماني مخليكـ...لين تجاوبيني وتحددين مصيري معاكـ...يااني انا اطلقكـ وكلن يروح بحال سبيبله او نعيش مثل أي زوج وزوجته...لآني صراحةً مليت من هالعيشه...
ريما بنبره باكيه:خاالد قلت لك يكفي
خالد بغضب متزايد:لا مايكفي..جاوبيني تبين تعيشين معي ولا تبيني اطلقكـ وادور لي زوجة غيركـ تقدرني وتحبني وتحترمني.!!
امام احد المستشفيات
طلع مشعل...من المستشفى..بخطوات بطيئه..
وصل سيارته وفتحها وركب...ودعا ربه ان نتائج التحاليل اللي بتطلع بعد يومين تكون ايجابيه...شغل السياره وحركـ..!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
انتهى...
وحبيت اوضح بخصوص سالفة الرضاعة...
قال النبي صلى الله عليه وسلم : (يَحْرُمُ مِنْ الرَّضَاعِ مَا يَحْرُمُ مِنْ النَّسَبِ)
اي بمعنى مثل ما انت محرم لخالتكـ اخت امكـ تكون محرم لخالتكـ من الرضاعة
وانا ما افتي بـ هالشي...لكني هالكلام اخذته من كلام النبي صلى الله عليه وسلم وفتاوى احد العلماء...

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 12-06-11, 12:24 PM   المشاركة رقم: 42
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

القسم الاول من البارت الثامن والعشرين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ
"لو انكـ مثل ماتقول زوجي وحبيبي وصديقي...كن ما تروح تخطب عشان تتزوج علي.!!"
جمدت ملامح عبدالعزيز بصدمة وقال بعدم استيعاب"هاه" واكمل وهو يناظر نوره بعد ما استوعب:نوره...والله اني ماراح اظلمكـ بعد ما اتزوج...وراح اعدل بينكم...ومثل ماانتي لك مكانة بقلبي..هي لها مكانة بقلبي...نوره انا ماغلطت يوم قلت لامي تروح تخطب لي...الشرع محلل التعدد بالزوجات...لكن بشرط العدل وانا بعدل يانوره.!!
كانت بتقول طلقني...روحي عني..لكنها ماقدرت...ماطاعهاقلبها...وانخرس لسانها.!!
قالت بنبرة حزينه وهي منزله نظراتها ودموعها تطيح من عيونها على الارض الرخامية:طيب...رجعني للقرية.. طول عمري عايشة فيها ومستانسة....رغم اني فقدت امي وابوي وبعدهم جدي...الا اني اقول هذا اختبار من رب العالمين...ونصبر انا وجدتي...ولا تذكرناهم بكينا وكل وحده منا تواسي الثانيه...لكننا نعيش ونفرح ونضحكـ
لكن اللحين اللي كانت تصبرني وتخلي حياتي لها طعم وحلاوة ومعنى ماتت
ظنيت انك انت اللي بترجع وبتخلي لحياتي طعم وحلاوه ومعنى...ظنيت انكـ انت اللي بتخليني اعيش و افرح واضحكـ...ولاحزنت بكيت على صدرك وقعدت تواسيني...لكن...كل ظنوني خابت...واكتشفت اني معيشة نفسي بوهم وحلم توي اوعى منه.!!
حست بصداع يغزو راسها...صارت نظرتها للي حولها مشوشه مو واضحه...واغمي عليها... وسقطت على الارض الرخامية اللي ارتطام نوره فيه اصدر صوت قوي...وصار اللي حولها ظلام...مثل حياتها.!!
عند خالد وريما...
"جاوبيني تبين تعيشين معي ولا تبيني اطلقكـ وادور لي زوجة غيركـ تقدرني وتحبني وتحترمني.!!"
امتلت عيون ريما بالدموع وقالت بحزن:كيفكـ تبي طلقني..طلقني...بس وش اقول لامي ولابوي...ولناس.
وحده مالها مده متزوجة وتتطلق...انت عيش حياتكـ...وكنكـ تبي تتزوج تزوج...بس اصبر شوي...ومتى مابغيت طلقني.!!
حس خالد بحزن ريما وقال:ريما...انا ماودي اطلقكـ...وانتي تدرين اني احبكـ...بس..انتي اللي اجبرتيني اقول هالكلام...من فعايلكـ وتصرفاتكـ وكلامكـ...ريما...انتي تحبيني مثل ما حبكـ ولالا.!!
قالت ريما بضعف وبضياع وبهدوء محزن ودموعها تنزل من عيونها:ما ادري انا احبك ولا اكرهك....وما ادري ليه وافقت عليكـ...وما ادري ليه تزوجتكـ...ما ادري عن أي شي.!!
بعد مرور عدة ساعات
وفي بيت ام صالح...
وبغرفة ام صالح...
منسدحة على السرير...ومستلقي صالح جنبها...تناظره بتأمل بعيون ماليها الدموع ...واضح على ملامحه التعب...ودها تسعده...تخليه اسعد انسان بـ هالدنيا....تعوضه عن سنين الحرمان اللي عاشها بدونها...صحيح هو مولدها...مو هي اللي حملته..لكن...الام اللي ربت وحبت مو اللي حملت...فكرت انها تعطيه كل حلالها واملاكها...اخذت الجوال بتتصل على ام خالد...لكنها تراجعت لما تذكرت ان الوقت متأخر....
ببيت ابوخالد
وبغرفة هيفاء اللي جابها ابوها من بيت ام مشعل...
قاعده على الكرسي الخشبي وتفكر...عرسها قرب...وهي ماجهزت شي...كأنها مو عروس...شلون تحس انها عروس...وهي تزوجت شفقه...ودها ترجع الوقت...وماتوافق على مشعل الكامل واللي الف وحده تتمناه...
شلون وحده مغتصبة...تتزوج واحد مثل مشعل...شلون.!!!
ببيت ام مشعل...
وبغرفة ياسمين وشوق
منسدحة على السرير...وحاطه يدينها خلف راسها...وتناظر اختها اللي بعد ما دهنت اماكن الحروق نامت
مرت مده...وما صار شي...ماسمعت أي شي عن صالح...أكيد هو نساها...وصارت مجرد ذكرى وولت.!!
بس...هي شلون بتنساه...تنسى ايام حبه...صحيح كانت طريقة حبهم...غلط..!!
لكنهم حبو بعض بجنون...وممكن اللي صار لهم يكون عقاب وجزاء لهم...لانهم مشو بطريق نهايته شبه معروفه..!!
لكن لكل قاعدة استثناء وممكن هم يكونون استثناء هالقاعده.!!
بعد مرور يومين..
"مشعل وهيفاء"
عرس مشعل وهيفاء قرب...وبدأت التجهيزات...
مشعل مرتبكـ وخايف...لان نتائج التحليل راح تطلع اليوم...
وهيفاء ماتحس انها زوجه وان هالليلة اللي بعد مدة بسيطة هي ليلة العمر اللي مفروض تكون احلى واسعد ايام العمر اللي تنطبع بذاكره ومستحيل تنسى...لكنها هي تحس انها راح تكون اتعس ليلة...لانها كل ماتذكرت انها بنت مغتصبة...ومشعل تزوجها شفقه...بكت وندمت.!!
"صالح وام صالح"
يعيشون احلى واجمل ايام عمرهم...من بعد مارجع لها مافارقته ابد...تنام جنبه...تأكل معه...ماتخليه لحظة بدونها...وكلمت ابوخالد بخصوص كتابة كل املاكها بـ اسمه...
اماهويحس انه محاط بالحنان والحب لان كل اللي حوله يحبونه...ويغلونه....صحيح انه انحرم من مها وساره....لكن ما انحرم من اهم شي بحياته "امه"
واليوم رجعت فكرة الخطبة والزواج تدور في باله......لكنه فكر يتراجع...لان من المتسحيل امه تروح لضرتها وتخطب منها بنتها.!!
"مها وعبدالله"
مافي تطورات ملحوظة في علاقتهم وحياتهم....لكن تم تحديد يوم الملكة اللي راح تكون عائلية...
"نوره وعبدالعزيز"
تأجلت خطبة عبدالعزيز لمرام لسببين....اولها ان ام عبدالعزيز ماحبت تفاتح ام صالح بموضوع الخطبة لانها عرفت سالفة صالح ورجوعة....وثانيها انفجار نوره وحملها اللي اكتشفوه لما ودوها للمستشفى بعد سقوطها...
"ام مشعل "
كلمها ابوخالد بخصوص الورث....اللي للحين ماتوزع بسبب ام صالح واللي صار لها هي وصالح...وراح يتوزع في قريبا...
"مشاعل وعبدالمجيد"
حالهم في تحسن...وكل واحد منهم يحاول ينسى اللي فات...ويحاولون يغمرون بعض بالحنان والحب حتى يساعدون بعض على النسيان ويعيشون حياتهم...واللحين هم في مكة المكرمة
"ريما وخالد"
حالهم من سيئ لـ اسوء....متزوجين لكنهم مو متزوجين....زواج بس بالاسم....قرر خالد يرجع لبيت اهله...حتى بدون شهر عسل يقضوونه مع بعض مثل أي زوجين
"ملاك"
ابوها رجع امها....وحالها في تحسن ملحوظ....امها بدأت ماتطلع من البيت واغلب وقتها مع بنتها...لسببين...ضميرها اللي انأبها اتجاه بنتها....وانتشار خبر اعدام فيصل خلاها ماتطلع خارج البيت تجنباً لكلام الناس...
"حمد"
من اول ماطلع من المستشفى قبل يومين وهو مستمر بـ التفكير بـ غدير...افكاره بعضها متناقضة وبعضها متهوره..ضايع ومحتار في قراره اللي راح يكون من اهم القرارات اللي راح يسويها في حياته
"غادة"
طلعت من المستشفى...وقررت تسمي ولدها على اسم جدها واسم حبيبها"مشعل".!!
في مكة المكرمة
وداخل المسجد الحرام..
لابس احرامه (رداءه وإزاره ) الناصع البياض...وجزء من كتفة الايمن غير مغطى برداءه و ماسكـ يدها...وهي قاعده تتأمل الناس اللي يطوفون...واللي يصلون...واللي يقرؤون من كتاب الله الكريم...
مشو متجهين للكعبة الشريفة....عشان يطوفون حول الكعبة سبعة اشواط..
بسيارة خالد
خالد:ريما...ماابيكـ تعاندين وتبينين خلافتنا قدام امي وابوي...
هزت ريما رأسه بدون ما تتكلم...
خالد:واللحين بنروح لبيتكم نسلم على امكـ وابوكـ ثمن نروح لبيتنا..!!
ببيت ام صالح
وعند مها ومرام
مرام:مها لازم تسوون قبل مابيصير شي رسمي...
مها:احس صعبة اقول...
مرام:طيب انا بقوله...وروحو اليوم او بكرا...
مها:طيب...
وعند صالح وام صالح...
مسكت ام صالح يد صالح وقالت:هذا عبدالله ومها بيتزوجون...وانا ياوليدي ودي افرح بك واشوف عيالكـ..
سكت صالح لانه مايدري وش يقول...وكأن امه تقرأ اللي بباله...قرر يتكلم وقال بتردد:يمه...صراحة انا في وحده ببالي...بس كنكـ ماتبيني اخذها...دوري لي وحده غيرها...
ام صالح بحماس وفرح:قول منهي واروح اخطبها لكـ
صالح بتردد اكثر:يـ ـاسـ سـمين...بنت ام مشعل...ضرتكـ.!!
ببيت ابوحمد
وبغرفة دلال
دلال:الوو...من معي؟
:معكـ محامي ابوكـ الله يرحمه..
دلال:هلا...امر وش بغيت
:لابس...في خطأ حصل بنسبة للورث...
دلال بـ استغراب وتساؤل:ليه وش فيه
:اكتشفنا ان ابوك كان متزوج وحده قبل امكـ...وهالوحده حملت وجابت ولد بدون ماتعلم ابوكـ بحملها ...لكنها توفيت اثناء الولادة...واللحين بعد ما اكتشفنا هالشي لازم اخوك يأخذ حقه من الارث.!!
وبغرفة حمد...
حاط يده على جبينه وساهي وشارد...يفكر يخطب ويكلم نص دينه...لكنه متردد ومتخوف انها ما توافق..!!
"مستحيل توافق"
قالها بنفسه وهو منقهر...اكيد ان اختها غاده راح تقولها لاتوافق...لانه ياما اسأء لغاده وحرمها من اشياء كثيره...واللحين جاء الوقت اللي غاده تحرمه...من شي لو صار راح يكون اسعد انسان بـ هالدنيا.!!
بـ احد المستشفيات..
مشعل:هاه دكتور بشر...
الدكتور:غريبه...الشي اللي جاي تحلل عشانه... سليم وما فيكـ شي....لكن انا شاكـ في شي ثاني...
مشعل بخوف خالطة فرح بسيط:وشو يالدكتور..!
الدكتور:ما اقدر اقولكـ...ماودي اخوفكـ واخر شي تطلع مجرد شكوك وتهيآت...وعشان نتأكد...راح اسوي لكـ تحاليل ثانية...
مشعل بخوف اكثر:طيب دكتور ما اقدر اعرف انت وش شاك فيه؟؟
الدكتور:شاك انه في جسمكـ ورم سرطاني.!!
ببيت عبدالعزيز
وبغرفة عبدالعزيز ونوره
نوره برجاء حزين:ارجوكـ...عبدالعزيز ودني للقرية...
عبدالعزيز:نوره انتي حامل...وانا مشغول...صعب نروح للقرية
نوره:ودني وارجع...تكفى عبدالعزيز ودي اروح للقرية...احس براحة هناكـ...
عبدالعزيز: روحة بلحالكـ مب راحية...لكن اوعدكـ ان هالاسبوع نروح للقرية...بس اليوم صعبه...
تجمعت الدموع بعيون نوره وقالت بنبره حزينه:صعبة...عشان اليوم امكـ بتروح تخطب لكـ.!!
بـ احد الاستراحات...
المعزوفات والموسيقي الصاخبة والعالية
والمشروبات المسكره...والحبوب المخذره
والبنات والشباب...وارتكاب المحرمات..!!
كلها في هذه الاستراحة..!!
قاعد يناظر اللي في الاستراحة...ويتذكر لما كان مكانهم ويسوي مثلهم....ناظرهم بـ احتقار وفكر كيف كان يسوي مثلهم...كيف كان يتركب كل هالمعاصي وهالمحرمات
ناداه احد الشباب الموجودين بصوت وضح عليه الخوف
: أركض قبل ما يمسكونك...
ركض وليد ورا الشاب اللي تعداه بمسافة بسيطة.!!
وركضو وراهم رجال الشرطة ورجال الهيئه.!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انتهى

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 12-06-11, 12:25 PM   المشاركة رقم: 43
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

القسم الثاني من البارت الثامن العشرين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــ
لف الشاب راسه يمين ويسار بخوف وبحركة سريعة...قرر يمشي يمين..لكن وليد مسكه بقوه ووقفه..ونادى احد رجال الهيئه بصوت عالي..
جآئو اثنين من رجال الهيئه ومسكو الشاب بقوه وبـ احكام وشكرو وليد على مساعدته لهم وطلبو منه يدليهم على الاماكن المشبوهه مثل ما دلاهم على هذي الاستراحة.!
ببيت ام صالح
وعند صالح وام صالح
صالح بتردد اكثر:يـ ـاسـ سـمين...بنت ام مشعل...ضرتكـ.!!
فتحت ام صالح عيونها بصدمه ونزلت راسها وقالت بعد سكوت دام دقائق:انت تبيها وشاريها
صالح بصوت واطي وضح عليه التردد:ايه..يمه.!!
ام صالح:طيب...نحدد موعد معهم عشان نروح نخطبها لك
باس صالح راس امه من الفرحه وابتسمت ام صالح لفرحة صالح رغم انها وافقت مجبوره لاجل سعادة صالح.!!
بـ احد المستشفيات
الدكتور:شاك انه في جسمكـ ورم سرطاني.!!
جمدت ملامح مشعل بصدمه وقال بعد ثواني من السكوت بصوت واطي:طيب...دكتور لو احلل متى تطلع نتايج التحاليل..
الدكتور:يومين ثلاث اربع ايام بالكثير وتطلع..
مشعل بحزن:طيب دكتور ممكن تجيب لي التحاليل اللي سويتهم عشان اعرضها على دكتور ثاني...
الدكتور:طيب
مشى الدكتور وجلس على كرسي مكتبه وقبل ما يفتح الدرج رن التفلون الموجود فوق طاولة مكتبة...مد يده ورفع السماعه...وسكر بعد ماقال لاحول ولا قوة الا بالله.!!
فتح احد الدروج بهدوء ارعب مشعل..وجلس دقايق يناظر في الاوراق الموجوده بالدرج وطلع ورقة..وناظرها وقال لمشعل:اعذرني اخوي اكتشفت اني غلطت بتحاليلكـ..(وقال وهو يمد الورقه اللي ماسكها بيده لمشعل)
هذي ورقة تحاليلك الصحيحه..والحمدلله انت سليم ومافيكـ شي..لكن للأٍسف انت غير قادر على الانجاب.!!
مشعل بعدم اتسعياب:دكتور فهمني...مافهمت؟!!
الدكتور:مافي وقت افهمك...لان صاحب التحليل اللي كنت احسبه لك اغمي عليه في احد الممرات
مشى الدكتور وخلى مشعل اللي للحين ما استوعب..!!
في مكة المكرمة وفي الحرم المكي وفي الصفا والمروى
راكبة مشاعل الكرسي المتحرك(العربانه ) وعبدالمجيد يدفعها بسرعه
صرخت مشاعل وهي تقول:وقف...وقف..بمشي برجولي
ضحك عبدالمجيد وقال:مو انتي تقولين رجولك توجعك؟؟
مشاعل:وجع رجليني اهون من هالرعب اللي احس فيه اذا اسرعت بي..
عبدالمجيد:خلاص ماني مسرع بكـ..لاتنزلين..
مشاعل:وعد؟
عبدالمجيد ببتسامة:وعد
مشاعل: بخوف وبعفويه:لالالا بنزل ابتسامك ماتبشر بخير..تراني اخاف على نفسي..!!
قال عبدالمجيد وهو يدفع الكرسي المتحرك ويمشي:وانا اخاف على نفسك اكثر منك.!!
بعد ساعتين
وبيت ام صالح
وبصاله
ام صالح وام عبدالعزيز جالسين بصاله ومها ومرام متخبين ويتسمعون...
قالت ام عبدالعزيز بهدوء:انا اليوم جايه اخطب مرام..لولدي عبدالعزيز..وان شاء الله ما اطلع الا وانا سامعتن اللي يسرني
ابتسمت ام صالح وقالت بفرح وضح على ملامح وجهها:ان شاء الله...اشوف راي البنت...وارد لكـ...
ام عبدالعزيز:بس يا ام صالح قبل ما تأخذين راي البنت لازم اقولك ان ولدي متزوج من بنت عمه نوره..
ناظرت ام صالح ام عبدالعزيز بنظرات حاده:دامه متزوج ليه بيتزوج مرام.!!
نزلت ام عبدالعزيز راسها بـ احراج وقالت بهدوء:عبدالعزيز ولدي كان بيآخذ مرام من مده طويله لكن اللي اخرة (وقالت بعد ما اخذت نفس طويل)لما رحنا للقرية جلسنا مده وتوفيت خالتي..لكنها قبل ماتتوفى الله يرحمها
وصت عبدالعزيز يتزوج نوره بنت عمه وهو ماقدر يخالف وصية جدته وتزوجها
قالت ام صالح بعد تفكير:والله يا ام عبدالعزيز انا ما ارضى ازوج بنيتي مرام لواحد متزوج
وقبل ما ترد ام عبدالعزيز على ام صالح طلعت مرام من مخبئها وقالت بتسرع:بس انا راضية.ّ!!
بشركة ابوحمد (الله يرحمه)
جالس شاب عشريني بمكتب المرحوم ابوحمد ويناظر المكتب الفخم بغرور وجالس بـ احدى الكراسي القريبه المحامي الخاص للمرحوم...
فتح حمد الباب ودخل المكتب وناظر بـ استغراب لشخص اللي جالس بالمكتب...
حمد بتسأول:عفوا..اشوف الاخ مآخذ راحته.!!
المحامي:اجلس ياحمد عشان تتفاهمون..!!
حمد بغضب:وش تفاهمه...معقوله بعد كل هالسنين يطلع لنا اخو..!!
ريان(اخ حمد):شوف..انا بقولها من الاخر...انا جاي اخذ ورثي من املاك المرحوم وامشي...لان وقتي ثمين وماودي اضيعه
قاطع حمد ريان بعد ما نااظره بنظرات وضح عليها الغضب وقال:كن لك حق بتأخذه..لكن بعد ماتسوي التحاليل اللازمه وبعد ما نتأكد من صحة الاوراق اللي معك..!!
قال ريان بتخوف وضح على ملامحه ونبرة صوته:اي شي..تبيني اسويه انا مـ ـستعد له...اهم شي اخذ ورثي بالكاااااامل.!!
في بيت ابوخالد
صعد خالد الدرج وهو ماسك يد ريما بعد ما سلم على امه وابوه
قالت ريما بصوت واطي:اتركني..!!
خالد:مو انتي زوجتي بس عند اهلي...وانا لازم استغل الوقت اللي تكونين فيه زوجتي.!!
ببيت ابوغاده
دخلت ام غاده عند غدير وغاده
وجلست جنب غاده وقالت بهدوء:يابنيتي ياغاده..تو ام عمار كلمتني...وقالت لي شوفي راي بنتك غاده لانها ودها تخطبك لولدها مرزوق
قالت غدير مازحة:والله سوقك ماشي ياغادة...ابوحمد ماله مده طويله متوفي وانخطبتي
ناظرت ام غاده غدير نظراته اسكتتها وقالت لغاده:هاه يمه وش رايك؟؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 12-06-11, 12:26 PM   المشاركة رقم: 44
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




ببيت ابوغاده
دخلت ام غاده عند غدير وغاده
وجلست جنب غاده وقالت بهدوء:يابنيتي ياغاده..تو ام عمار كلمتني...وقالت لي شوفي راي بنتك غاده لانها ودها تخطبك لولدها مرزوق
قالت غدير مازحة:والله سوقك ماشي ياغادة...ابوحمد ماله مده طويله متوفي وانخطبتي
ناظرت ام غاده غدير نظراته اسكتتها وقالت لغاده:هاه يمه وش رايك؟؟
ردت غاده بتردد وضح على صوتها:مـأدري...بس ابوحمد ماله مده متوفي وانا يبغي لي مدة عشان انسى ماضيي مع ابوحمد وانا اللحين مو مستعدة لحياة جديدة ولشخص جديد في حياتي
ببيت ام صالح...وبصالة
التفتو ام صالح وام عبدالعزيز لمرام وناظروها بتفاجئ
قالت ام صالح لـ ام عبدالعزيز:خلاص يا ام عبدالعزيز...عطينا مهلة يومين نتأكد من رأي البنت ونرد عليكم..!!
بشركة ابوحمد(الله يرحمة) وبمكتبه تحديداً
حمدبهدوء:طيب...راح تأخذ ورثكـ...بس بعد ما نتأكد انك اخونا
ريان:اللحين انا بمشي...وراح ارجع بعد ما اسوي التحاليل واجيب كل الاوراق اللي تثبت ان لي حق بـ هالورث
ببيت ابوناصر
وبغرفة ملاكـ
جالسة ملاكـ على السرير وبجانبها ابوها اللي حاط يده على راسها ويسمح على شعرها بحنان..
قال ابوناصر بصوت هادئ:ان شاء الله بكرا بنسافر عشان نسوي لك عملية استعادة العذرية.!!
هزت ملاك راسها بنعم وقالت بحزن وضح على ملامح وجهها:بس يبه.
وقبل ما تكمل جملتها دخلت ام ناصر(بدريه)وقالت بصوت عالي:يا ابوناصر لازم نغير هالبيت ونروح عن هالحاره...لاني ما اقدر اتحمل كلام الناس..كل شوي وحده متصله...تعايرني بعيالي.!!
ناظر ابوناصر ام ناصر نظرات حادة ملاها الغضب وقال بصوت واطي:اطلعي برا..!!
اطلعت ام ناصر بخوف...والتفت ابو ناصر على ملاكـ اللي قاعده تتعذب وتبكي بداخلها لانها حست انهاعبئ وحمل ثقيل على قلوب امها وابوها وشي يحرج امها امام الناس..!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
التابع
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــ
في مكة المكرمة وفي احد الفنادق وفي شقة عبدالمجيد ومشاعل
بصوت هادئ قالت مشاعل لعبدالمجيد:حبيبي عرس هيفاء قرب ولازم نرجع عشان يمديني اجهز لعرسها واحضره
ابتسم عبدالمجيد وقال:عيدي ما سمعت
قالت مشاعل:قلت انه لازم نرجع عشان عرس هيفـ...
قاطعها عبدالمجيد وقال ببتسامة كبيره: لا مااقصد هالكلام اقصد اللي قبله
قالت مشاعل بخجل وضح على صوتها:قلت حـ ـبـ ـيـ ـبـ ـي
قال عبدالمجيد مازح:هاه...عيدي ماسمعت...
مشاعل:عبــــد الــــمجــــــيـــد.!!(بمد الحروف)
ببيت ابو خالد وبغرفة ريما وخالد
جالس خالد على الكنب البني ويقلب بين قنوات التفلزيون وبين كل لحظة والثانيه يلتفت على ريما اللي تمثل انها نايمه
قام خالد من الكنب واتجه لباب الغرفة بخطوات هادئه وبطيئه وطلع من الغرفة...
افتحت ريما عيونها وعدلت من وضيعتها واسندت ظهرها على خشب السرير فكرت تتصل على مشاعل لكنها ترددت وتراجعت
اخذت جوالها وبدأت تقلب بين الاسماء محتاره من تتصل عليه...
شافت اسم مشاعل واضغطت زر الاتصال بتردد..رن مره ومرتين...ردت مشاعل ضاحكةلان عبدالمجيد كان يلحقها عشان يجبرها على اعادة قول كلمة حبيبي وهي تقول:أهلين ريوما زين انك اتصلتي فكيتيني من عبدالمجيد وملاحقته لي
قالت ريما بـ استغراب:ليه سلامات وش فيه؟؟
مشاعل:لابس وانا اكلمه سقطت سهوا كلمة حبيبي وقلتها ويبيني اعيدها بالغصب...
ابتسمت ريما لسعادة صديقتها وقالت:عيديها له ترا عبدالمجيد يستاهل(يستحق) تدلعينه..اختفت ابتسامة ريما لما سمعت صوت عبدالمجيد يقول(وترا خالد يستاهل..يعني بالعربي سكري المكالمة وروحي لزوجك تعيس الحظ)
نزلت ريما رأسهاوقالت بعد ما امتلت عيونها بالدموع:يالله مع السلامه
قالت مشاعل بتساؤل:ريومه ليكون زعلتي..
قالت ريما نافيه:لالالا مازعلت اخوي ومتعوده على مزحة...يالله مع السلامه وما اوصيك على عبدالمجيد...
سكرت ريما المكالمه وهي تفكر بكلام اخوها...هل فعلاً خالد يستاهل...وهل فعلاً خالد تعيس حظ لانه تزوجها.!!
ارفعت راسها وقالت بنفسها"خالد يحبني ويموت فيني ليه مايكون يستاهل الحب والدلع؟؟
بعد مرور عدة ساعات
وفي بيت عبدالعزيز وبغرفة ام عبدالعزيز
قالت ام عبدالعزيز مجاوبة على سؤال ولدها عبدالعزيز:للحين ما عطونا موافقه...لكن الظاهر البنت شاريتك وتبيك..
عبدالعزيز بـ ارتياح:الحمدلله...بس انتي قلتي لهم اني متزوج؟
ام عبدالعزيز:ايه قلت وارفضت ام صالح تزوج بنت اختها لواحد متزوج لكن مرام ادخلت علينا وقالت انها موافقه.!
عبدالعزيز بتساؤل:وش كانت ردة فعل ام صالح؟
ام عبدالعزيز:قالت لي نتأكد من رأي البنت ونرد عليكم بعد يومين
وفي بيت ام صالح
وبغرفة مرام
جالسه ام صالح جنب مرام وتحاول اقناعها بعدم الموافقه..
قالت ام صالح لمرام:يابنيتي يامرام الرجال متزوج...واذا تزوجتيه بتتعبين وتشقين.!
مرام:بس عبدالعزيز اكيد بيعدل بيني وبينها...
قالت ام صالح:كلهم يقولون بنعدل بس افعالهم ماتصير مثل اقوالهم يابنتي!!
مرام:بس انا ابي عبدالعزيز ومو ذنبي انه انغصب على بنت عمه..
بعد ما عرفت ام صالح ان مرام راكبه راسها وماراح تغير رأيها قامت من مكانها والقهر وضح على ملامح وجهها وقالت:انا نصحتك وهذي حياتك وكيفك وانت اللي بتتزوجين وتشقين مو انا..!!
ببيت ابو حمد
وعند حمد
سكر المكالمة الاهم في حياته...المكالمة اللي طلب فيها موعد من ابو غاده لخطبة غدير...خايف ينرفض رغم ان ابو غاده طمنة وقال له "ماراح نردك خايب".ّ!!
ببيت ابو خالد
وبغرفة هيفاء
كالـعادة...تفكر..وتندم...وتبكي...قررت تتصل على ياسمين وتعترف لها عن اللي صار بينها وبين مشعل..
ترددت لكنها بالنهاية اتصلت...
قالت بصوت واطئ ومتقطع:الـ ـ ـوـو
ردت ياسمين بصوت وضحت عليه الفرحة:اهليييييييييييين بزوجة اخوي.!!
هيفاء بذات الصوت الواطئ والهادئ:هلا..(اكملت بصوت اعلى )ياسمين بعترف لك بشي..!
وفي الممر القريب من الغرفة يمشي خالد متجه لغرفةاخته هيفاء..!؟!
وفي بيت ام صالح
وبالصاله كانت ام صالح جالسه وبجانبها ساره اللي تمليها رقم بيت ام مشعل اللي راح تتصل عليهم لتأخذ موعد عشان تخطب ياسمين لصالح...
وبعد كتابة الرقم اضغطت ام صالح على زر الاتصال..رن مره...ومرتين...وثلاثة...ورُد على التلفون
وكانت شوق اللي راده
ام صالح:السلام عليكم
شوق:وعليكم السلام
ام صالح:عطيني امك كن ما عليك امر
شوق:طيب...بس من اقول لها...
ام صالح:قولي لها...ام صالح...مرأة ابوك..!!
ابعدت شوق السماعة عن اذنها والتفاجئ والاستغراب واضح على ملامح وجهها
اسألتها ام مشعل:من اللي متصل
شوق:ام صالح...زوجة ابوي...متصله تبيك..!!
في احد البيوت البسيطه
جالس ريان وبجانبه امرأة في اواسط الاربيعينيات
قال ريان للمرأة:قالي سوي التحاليل وجيب اوراقك نتأكد من صحتها
المرأة:الظاهر ان الولد مب هين وشكله بيكشفنا...انت سوي اللي قالك واذا كشفنا ننتقم بطريقة ثانيه.!؟ّ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ
موعدنا يومين الاثنين مع القسم الثاني من البارت التاسع والعشرين

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 12-06-11, 12:27 PM   المشاركة رقم: 45
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

القسم الثاني من البارت التاسع والعشرين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
في بيت ام مشعل..!!
"شوق:ام صالح...زوجة ابوي...متصله تبيك..!!"
فتحت ام مشعل عيونه بقوه...وناظرت شوق بـ استغراب بان على ملامح وجهها..وكأنها تقول"انتي صادقة؟؟؟؟
مدت ام مشعل ايدها وقالت بصوت هادئ ومنخفض"عطيني"وهي تفكر ليه ام صالح متصله هل متصله عشان تطلع القهر والغيظ اللي كاتمته بقلبها..ولا متصله لسبب اخر تجهله..!
اعطتها شوق سماعة التلفون..واخذتها.؟!
قالت ام مشعل بذات الصوت المنخفض:الو..السلام عليكم..!!
ام صالح:وعليكم السلام.!!
ام مشعل:امري وش بغيتي..!!
ام صالح:بغيت..اخذ موعد..عشان اخطب بنت ياسمين لولدي صالح..!
تفاجئت ام مشعل...ماتوقعت ان ام صالح متصلة لسبب مثل هذا..!!
ماتدري وش ترد..احتارت..انربط لسانها لكنها ردت على ام صالح بعد ثواني من الاستوعاب والتفكير.!!
ام مشعل:حـ ـياك بأي وقت...بس رجاءاً لانخلين عيالنا يتعذبون بسببنا..!
ام صالح:الله يحييك..وانا ما اتصلت الا عشان ولدي يبي بنتك وشاريها..وان شاء الله مايتعذبون بسببنا
ام مشعل:متى تبين تجين عشان تخطبين بنتي..!!
ام صالح:يوم الخميس مناسب.!!
ام مشعل:مناسب...(وقبل ماتسمع رد ام صالح اكملت وقالت)يالله مع السلامة.!!
وسكرت المكالمة.!!
وقعدت ثواني تفكر وعلامات الذهول والشرود واضحة على ملامح وجهها
سألتهاشوق.."يمه وش تبغي منك"
اجابت ام مشعل وهي للحين تفكر وساهية"اتصلت...عشان تحدد موعد.."
شوق:موعد لـ ايش؟؟
اجابت ام مشعل بعد ماالتفت الـ شوق:لـ خطبة ولدها صالح لبنتي ياسمين.؟!!
بعد ما سمعت شوق اجابة امها ابتسمت وفرحت..واستغربت وانصدمت بنفس الوقت..!!
قامت شوق من مكانها واركضت متجه لغرفتها هي وياسمين عشان تخبر ياسمين بـ هالخبرالمفرح والمفاجئ لياسمين اليائسة.؟!!
ببيت ابوخالد وبغرفة هيفاء..!
ياسمين:قولي..وشو..خوفتيني..!!
هيفاء بحزن بالغ:ياسمين انا ودي اتطلق من مشعل.!!
قالت ياسمين بتفاجئ:لييييييييه؟؟...وش سوى مشعل.؟!
هيفاءودموعها تملى عيونها:مشعل ما سوى شي انا اللي سويت..!!
وقبل ما تكمل هيفاء كلامها سمعت صوت ضرب الباب وقالت بتوتر:ياسمين...مع السلامة...!!
وسكرت المكالمة وبحركة سريعة مسحت عيونها واخفت دموعها وباقي وجهها بيدينها وقالت بتوتر ماقدرت تخفيه:ادخل
دخل خالد اللي سمع كلام هيفاء لما كان قريب من الباب وقال بتساؤل فاجئ هيفاء:ليه ودكـ تتطلقين..وانتي وش سويتي..!!
انخرست هيفاء...والخوف وضح على ملامحها..!!
قالت بكلام متقطع:هـ ـاـاـآ...ودي اتطلـق...عشاني...عشاني...احب واحد..
قاطعها خالد بغضب بان عليه:ودامك تحبين واحد...ليه وافقتي على مشعل...ومنهو هالواحد اللي تحبينه؟!!
نزلت هيفاء راسها وعلقت نظراتها بالارض وانربط لسانهاوماتكلمت..!!
قال خالد بغضب مضاعف:انا بروح اللحين وبرجع واذا رجعت ابي اسمع جواب...فاهمة..!!
هزت هيفاء راسها..وطلع خالد بعد ما سكر الباب بقوه عبرت عن غضبة الشديد..!!
ببيت ابوغادة..!!
وبغرفة غدي ـر
جالس ابوغادة بجنب غدير..وحاط يده على شعرها ويمسح عليه بحنان فائض
ابوغادة:يابنيتي ياغدير..اليوم كلمني حمد..وطلب ايدكـ مني..وانتي فكري واستخيري...وعطيني رايك..!!
انصدمت غدير..مو لانها انخطبت...انصدمت من الشخص اللي خطبها..ما تكلمت بس هزت راسها للاسفل..!!
ببيت ام صالح
وبغرفة م ـرام...جالسه وبجانبها اخوها...عبدالله...
عبدالله:مرام انتي متأكدة انك موافقة...لان هذا زواج مو لعبة..!!
قالت مرام بضيق لان خالتها اللي مثل امها(ام صالح)واخوها مو مرتاحين لزواجها من عبدالعزيز ويحاولون تغيير رايها :ايه متأكدة.!!!
عبدالله:تراه متزوج..والمتـ..
قاطعته مرام بضيق صاحبة غضب:اللحين انت تسألني وتحقق معي وتنصحني وتقول الزواج مو لعبة..وانت تبي تتزوج مها وانت تدري وانا ادري انك ماتحبها وتعتبرهامثل اختك..!!
انخرس عبدالله...مايدري وش يرد...وش يقول..!!
قام من مكانه ومشى بخطوات سريعة...وطلع من الغرفة..!!
اما مرام بعد ما هدت عصبت على نفسها وندمت على الكلام اللي طلع منها بلحظة غضب
في مكة المكرمة
وعند مشاعل وعبدالمجيد اللي قررو يرجعون بكرا..
قالت مشاعل لعبدالمجيد:عبدالمجيد...ممكن اطلب طلب وماتردني.!!
عبدالمجيد بـ ابتسامة عريضة:انتي تآمرين مب تطلبين..
مشاعل:ليش ماتكمل دراستك ...حرام سنين تروح ع الفاضي..!!
عبدالمجيـد:انا موضوع الدراسة شلته من راسي...لكن عشانك برجع افكر بالموضوع..!!
ببيت ام مشعل
ادفعت شوق الباب ودخلت الغرفة ولقت ياسمين بسريرها وشاردة تفكر بكلام هيفاء اللي حيرها وتتسآئل ليه سكرت هيفاء المكالمة فجأة.!!
شوق بحماس شديد:عندي لك خبر بمليون ريال.!!
قالت ياسمين بـ اهتمام بسيط:وشو.!!
شوق:اول عدلي جلستك..
عدلت ياسمين جلستهاوقالت:هاه...وش عندكـ.؟؟
ابتسمت شوق وقالت بحماس وفرح:قبل شوي اتصلت زوجة ابوي ام صالح...واخذت موعد..عشان تخطبك لولدها لصالح.!!
كان الخبر لياسمين..مثل الماء للعطشان..مثل الشفاء للمرضان..مثل الامل لليأسان..ّ
هالخبر روى قلبها العطشان...واشفى مشاعرها المريضة..واعطاها امل بحياة كلها فرح بدون احزان.!!
ابتسمت...وافرحت..لا..مو بس فرحت...طاآ آ آرت من الفرحة.!!
وقامت من مكانها واركضت بفرحه لشوق واحظنتها وهي تقول:عقبالك.!!
ببيت ام صالح
وعند عبدالله..يفكر بكلام اخته مرام...اللي نبهه على الخطأ اللي سواه..!!
فكر لو تزوج مها...وشلون بتصير حياتهم...باردة بلا مشاعر واحاسيس.!!
فكر شلون بيروح لـ ام صالح ويقولها تراني تراجعت عن قراري..ما ابي مها..!!
فكر بشعور مها لو تراجع عن قراره...فكر بنظرة ام صالح..امه..له بعد مايتراجع عن قراره.!
هل بتتغير نظرتها له...ولا بتبقى مثل ماهي..!!
"اكيد بطيح من عينها"
قالها بنفسه بيأس....وقرر مايتراجع عن قراره...ويكمل خطآه اللي بدآه..!!
ببيت ابوخالد
وبغرفة خالد وريما
دفع خالد الباب بقوه ودخل والغضب واضح على ملامح وجهه
اخترعت ريمااللي كانت جالسة على الكنب من دخول خالد المفاجئ..وقالت بعفوية"بسم الله"
ناظرها خالد نظرات حاده غاضبة ومشى...وجلس بالسرير
مرت دقائق والجو متكهرب ولا احد تحرك من مكانه..قامت ريما من مكانها ومشت بخطوات بطيئة لسرير..جلست جنب خالد وحطت يدها على كتفه..!!
ابعد خالد يدهاعن كتفه...انصدمت ريما من حركته...لكنها قررت تبادر مره ثانية ...لعل وعسى ينصلح حالهم اللي قررت انها تصلحه بعد مافكرت بكلام عبدالمجيد وبوضعهم
قالت ريما بصوت هادئ:خالد...وش فيك؟؟
التفت خالد الـ ريما وقال:مافيني شي..وبعدين انتي بصفتك ايش تسأليني وش فيني..!!
ريما:بصفتي زوجتكـ..وبصفتي البنت اللي تقول انك تحبها..!!
بالبيت اللي يسكن في ريان وامه اللي تزوجت...ابوحمد اللي ياما ظلمها وذلها.!!
كانت حامل بـ ريان من زوجها الاول لما تزوجته..وبعد ما ولدت ريان وعشانها اصغر من ابوحمد بسنين وطمعانه بماله حاولت تخلي ابوحمد ينسب ريان له عشان بعد وفاة ابوحمد تأخذ جزء من ورثة مقابل تحملها ظلمه وجبروته لكن ابو حمد رفض ينسب ريان له..!!
وبعد مدة حملت من ابوحمد..ولما عرف ابوحمد بحملها...اجبرها تسقطه لانه مايبي ولد منها..
لكن الدكتور قال ان في خطر على حياتها..!!
وبعد مدة ولدت وجابت ولد..وقبل ماتكحل عيونها بشوفة ولدها..اخذ ابوحمد الولد...وبعدها اختفى الولد واختفى ابو حمد معاه..!!
وبعد مدة عرفت مكان ابوحمد وراحت ليه..ترجته باست رجوله..ذلت نفسها..عشان يرجع لها ولدها..قطعة منها...لكن ابوحمد كان قلبه من صخر..وكان جواب ابوحمد قاسي على ام ريان لما قال:ولدك مات.!!
كانت تجهل هل ابو حمد صادق ولا كذاب...وظلت تدور على ولدها..!!
واللحين بعد السنين اللي مرت...السنين اللي مالقت فيها ولدها او اي شي يدل على انه حي او ميت...عرفت بخبر وفاة ابوحمد...وقررت تنتقم من عيال ابوحمد لانها ماقدرت تنتقم من ابوحمد نفسه.!!
جالسة ام ريان على الكنب...وفي يدها الاوراق اللي زورتها عشان تنسب ولدها ريان لابوحمد..!!
تفكر اذا اخذت جزء من فلوس ابوحمد..هل نار الانتقام اللي بقلبها راح تنطفي.!!
قالت بنفسها
"مســـــــتحــــــيل الا اذا حرمت احد اولاد ابو حمد من الحياة مثل ما ابو حمد حرم ولدي من الحياة.!!"
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ
انتظر ردودكم وانطباعاتكم وتعليقاتكم على البارت
تـ ع ـبت اصبر

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتب تعبت اصبر, ليلاس, القسم العام للقصص و الروايات, اصبر, تعبت, شكل ثاني, طلعت, قريب, قصه مكتملة, كنت أحسبك, كنت أحسبك حيل مني قريب لكن طلعت قريب بس بشكل ثاني كاملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:17 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية