لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-06-11, 12:40 PM   المشاركة رقم: 51
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

القسم الاول من البارت الثاني والثلاثين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ
ببيت ام فلاح وبغرفة مضاوي
"مضاوي:موافقة...بس بشرط..!"
ناظرت ام فلاح مضاوي نظرات ترقب متسائلة:وش هو شرطك؟؟
مضاوي بملامج جامدة:شرطي اني اسمع موافقة كل عائلة مشعل؟!!!
بأحد الغرف الموجوده بـاحد القاعات...
"نورة...نورة..."
كانت هذي نداءات عبدالعزيز لنوره وهو يمسح وجهها بالماء...
افتحت نورة عيونها..شافت عبدالعزيز بثوبه الابيض...وبشماغة الاحمر...ووبشته المائل للسواد...كانت صورته مشوشة مو واضحه...مرت ثواني...والصمت سيد الموقف...كانت نوره ساكته وتناظر بـ عبدالعزيز...لكن عيونها كانت تعبر عن كل الحزن بقلبها...حاولت نورة تسترجع اخر كلام اسمعته...لكنها ماتذكرت..الا كلمتين.."نورة انتي"...اللي بعدها اغمي عليها...ارتفعت شفايفها وتطابقت بدون ما تصدر اي صوت..ثم قالت بصوت هادئ ضعيف استطاع عبدالعزيز بصعوبه ان يسمعه:طلقتني؟؟
قال عبدالعزيز:لا ماطلقتك...وماراح اطلقك...لو الكل يقولون لي اطلقك..ماراح اطلقك!!
حست نوره ان الراحة سكنت قلبها وقالت وهي مصوبه نظراتها بعيون عبدالعزيز:حتى لو قالت لك زوجتك تطلقني؟؟
ابعد عبدالعزيز نظراته عن عيون نوره وعلقها بـ الارض وقال بتردد وبصوت واطي:حتى...لو قالت؟!!!
قالت مرام بعد ثواني من السكوت:انا وقعت..(وقالت وهي تمد يدها)وخذ...وروح...عشان يكتمل العقد عند الشيخ.!
واخذ عبدالعزيز العقد...وراح بعد ماعدل من شكله...وقالت ام عبدالعزيز وهي تتلفت وبتساؤل:وين نورة؟؟؟
وبنفس القاعه...وعند ساره
رن جوالها...طلعته من شنطتها..ردت وقالت الو...
شوق:هلا...
وقبل ماتسمع ساره باقي كلام شوق...جت مرأه وضربتها على كتفها وهي تمشي بسرعه وطاح الجوال والتقطته ساره وهي تقول عمياء...قالت ساره:الو...سوري شوق طاح الجوال..
شوق:لاعادي...ساره تذكرين لما اتصلتي علي وعزمتيني على زواج مرام؟؟
ساره بشك وتساؤل:ايه اذكر.!
شوق:انا سمعتكم لانك ماسكرتي المكالمه...ساره..ان ماخطبني عبدالله قبل ملكه ياسمين...قولي له لايخطبني ابد.!!....وسكرت شوق المكالمه...وهي متفاجئه ومستغربه الكلام اللي قالته.!!!!
بـ احد الدول الاجنبيه...وبشقة عبدالمجيد..
قلبها ازدادت دقاته...وعيونها اغرقتها الدموع...ماقدرت تتكلم وانربط السانها...وجمدت ملامحها..وانشل جسدها.!
انصدم عبدالمجيد..لما تعلقت نظراته بمريم...وماقدر يمنع قلبه وعقله من تذكر ايامه معها..بـ هالشقة اللي تزوجو وعاشو احلى لحظات حياتهم فيها...التفت على مشاعل...وشاف عيونها مليانه بالدموع..والتفت على مريم اللي للحين واقفه بمكانها وماتحركت...قال بتردد وتخوف من انه يضعف :مــ ـــر.....يـ....ـم...اطلعي برا.!!!
تفآجأة مريم من كلام عبدالمجيد وتغيرت ملامحها الجامدة الى ملامح وضح عليها الصدمه..قالت:موش خارقة..ألا ومعايا ابني.!!
بـ احد المطاعم الموجوده بـ احد الفنادق..
جالس خالد على الكرسي وريما جالسه بالكرسي المقابل له..
قال خالد لريما:غمضي عيونك...وغمضت ريما عيونها...دخل خالد يده بجيب ثوبه وطلع الخاتم وفتح العلبه وقال:فتحي....فتحت ريما عيونها وشافت الخاتم تفآجأة وابتسمت وقالت بصوت ناعم هادئ:مشكور...قال خالد:يالله البسيه...اخذت ريما الخاتم ودخلته بأول اصعبها وقبل ما تكمل تدخيله مسك خالد يد ريما ودخل الخاتم بيده الثانيه..
ببيت ابوحمد وبغرفة حمد
ماسك جواله ويكلم غدير...استغرب حمد من سؤال غدير لما سألته:حمد انت لك تجارب مع بنات قبل؟؟
حمد بـ استغراب:لا..مالي تجارب...اناقبل ثلاث سنين لما كان عمري 22 خطبة وحده لكنها ماتت قبل يومين من عرسنا...وبعدها كنت ناوي ما اتزوج ابد...لين شفتك وتغير رأيي..!
غدير :طيب ليه انا بالذات اللي غيرت رأيك.!
قال حمد بعد ثواني من التفكير:ما ادري..انا اول ماشفتك...ماقدرت ما افكر فيك..وتعبت من التفكير لين قررت اخطبك
وبغرفة دلال
جالسه على الكنب ونظراتها متعلقه بالورقه اللي ماسكتها...الورقة اللي لقتها بمكتب ابوها...وملامحمها واضح عليه الصدمه...مو مستوعبه اللي تقرآه واللي تشوفه.!!
ببيت ام مشعل وبغرفة مشعل
جالس على الكرسي ومنزل رأسه وحاط يدينه على جبينه...ويفكر بكلام حمد"اللي يحب...يرضا بعيوب حبيبه...واذا كانت غادة تحبك اكيد بتوافق.!!"...قام من الكرسي وطلع من الغرفه قاصد امه عشان يكلمها بموضوع غادة
بشقة عبدالمجيد
"موش خارقة..ألا ومعايا ابني.!!"
قال عبدالمجيد:اتركي..سلطان واطلعي
قالت مريم معانده:مش تركاه...
مشى عبدالمجيد لمريم واخذ سلطان بعد مقاومة منها وقال:اطلعي برا..!
قالت مريم بنبره باكيه:عطني ابني...
قال عبدالمجيد بنبره وضح عليها الغضب:اطلعي برا.!!
طلعت مريم برا وهي تتوعد انها راح تأخذ ابنها بأي طريقة كانت...وقال عبدالمجيد بعد ماطلعت مريم:من بكرا بروح ادور شقة نسكن فيها...انا غلطت لما جيت لـ هالشقة.!!
ببيت ام مشعل وعند ام مشعل..
دخل عليها مشعل والقى السلام وجلس بجانبها..
قالت ام مشعل:زين جيت ياولدي..ابغيك بموضوع
قال مشعل متساءل:وش هو الموضوع؟؟
ام مشعل:ياولدي يامشعل..انا خطبت لك...وحدة ما شاء الله عليها...اخلاق وجمال...لكنها مثلك...
قاطعها مشعل بغضب وقال :يمممممه شلون تخطبين بدون ماتقولين لي؟؟
ببيت ام ريان وبغرفة ريان
التقط جواله بحركة سريعه...وبحث عن رقم دلال...حتى يتصل عليها ويحذرها من اللي راح تسويه امه؟؟؟!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انتهى....اعذروني على التأخير...واتمنى بعد ماتقرئون البارت تقرؤون اولى محاولاتي في كتابة القصه القصيره بالفصحى
آباء ومعلمين

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 12-06-11, 12:41 PM   المشاركة رقم: 52
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

القسم الثاني من البارت الثاني والثلاثين(والاخير)

ببيت ابو سوسن...وبغرفة سوسن...جالسه ومتكوره على نفسها...من بعد سالفة الصور وهي صايره وحيده لان اخوها منع عنها كل شي...منع انها تكلم صديقاتها...منع انه تطلع لوحدها...منع عنها كل وسيلة تواصل!
..وهي غارقة بأفكارها...سمعت صوت طرق الباب وقالت ادخل...دخل اخوها...جلس بجنبها وهو يناظرها نظرات رأفة ورحمة...مد لها الجوال اللي ماسكه بـ يده..وقال:اخذي...اتصلي على صديقاتك...ومتى مابغيتي تزورينهم قولي لي اوصلك...وكمبيوترك اللحين بطلعه لك وراح اخليك تستعميلنه ثلاث ساعات باليوم
ارفعت سوسن رأسها وابتسمت واخذت الجوال من يدين اخوها وقالت وهي مصوبه نظراتها بأخوها:مشكور
بشقة عبدالمجيد الموجودة بأحد الدول الاجنبيه
سكر عبدالمجيد المكالمة من صديقة اللي راح يسكونون بشقته مؤقتا حتى يلقى شقة يسكن فيها
ناظرت مشاعل عبدالمجيد الغاضب الهارب من مشاعره المدفونه ثم قالت بنبره هادئه:للحين تحبها؟؟
تفاجئ عبداالمجيد من سؤال مشاعل...وتغيرت ملامح...وتبعثرت كلماته...مايدري وش يقول...وسكت..وبعد ثواني قال:مشاعل...انا احبك...ولاتظنين ان جية مريم راح تخليني اترك...!
ببيت ام ريان
مسكت شنطتها..وقامت من الكرسي الخشبي...تلفتت يمين ويسار...ومشت بخظوات بطيئه حذرة...حست بصوت واسرعت بخطواتها وهي ملتفته ورائها...وطت رجلها الدرج واختل توزانها وطاحت وصرخت..سمع ريان صراخها ورمى الجوال...وركض متجه لصوت الصراخ...التفت يمين ويسار...وشاف امه طايحه عند نهاية الدرج..وتون وتتألم...شافت ولدها مقبل عليه والخوف كاسي ملامحه...غمضت عيونها وصار كل اللي حولها سواد.!
ببيت ام مشعل
"يمممممه شلون تخطبين بدون ماتقولين لي؟؟"
ناظرت ام مشعل بولدها وقالت:ياولدي...صحيح انا بنحرم من ضناك...لكني ماودي انحرم من شوفتك عريس..
قاطعها مشعل بذات الغضب:ومن قال اني ما راح اتزوج؟؟...يمه كلمي اهل البنت اللي خطبتيها وافسخي الخطبة..
سكتت ام مشعل وقالت بعد ثواني من التفكير :طيب انت ليه مو موافق؟؟
مشعل:لآني...لاني..ودي اتزوج اللي احبها
ام مشعل:وهاللي تحبها بتوافق عليك...(وبنبرة صوت حزينه)بتوافق على عقيم
مشعل بحزن جعله يتكلم بصوت متقطع:ا..ا...اكي...اكيد بتوافق لانها تحبني..
ام مشعل:ياولدي يا مشعل الحب مو كل شي...تظن مرتك بتتحمل تعيش بدون عيال..بدون ضنى؟؟
سكت مشعل...واحتار وش يرد ووش يقول؟؟...وقام من مكانه وراح عشان يشكي لاحد خواته.!
امام احد القاعات.
خطواتها تتسارع...ودموعها تنزل من عيونها وتبلل خدودها..."خلاص..خلاص...عبدالعزيز تزوج...ولازم ارضى"قالت هالجمله وهي للحين تمشي وتبكي...
بعد عدة ساعات
وبـ احد المستشفيات
قال ريان بخوف مالي قلبه:دكتور...طمني..امي صار لها شي؟؟
قال الدكتور بهدوء وبمحاولة ابعاد الخوف عن قلب ريان:تطمن..ان شاء الله خير.!
بـ احد الفنادق وبـ احد افخم وارقى غرفها
دخلت ريما وتوزعت نظراتها على الغرفة...وابتسمت ولفت وجهها لخالد وصوبت نظراتها بعيونه وقالت له بعيون ملتها دموع الفرح:خالد..انا...اسفة...اسفة على معاملتي السيئه لك...
قال خالد وهو ماسك يد ريما الموجود فيها الخاتم:لاتتأسفين...انا اللي مفروض اتأسف...انا غلطت...وانتي غلطتي...والمفروض اللحين ننسى اللي راح ونعيش حياتنا...انا لما حجزت بـ هالفندق كنت مقرر اني اعوضك عن الايام اللي راحت ...عن شهر العسل...عن كل شي المفروض كل زوجين يعيشونه وحنا ماعشناه.!
بذات الفندق..وبأحد ممراته
"ادخلي برجلك اليمين"
قالها عبدالعزيز لمرام بعد ما فتح الباب....دخلت مرام برجلها اليمين وهي مبتسمة...التفت الـعبدالعزيز وناظرته بعيون واضح عليها الفرح والسعاده.!!
بعد عدة ايام
ببيت ام صالح وبغرفة عبدالله
مستلقي وساند رأسة علي يده...ويفكر بكلام شوق اللي وصلته ساره...محتار وش يسوى...اكيد هو يبغي شوق زوجة له...لكن صعب يخطبها بـ هالسرعه...اولا عشان شعور مها وام صالح...ولانه ماله وقت طويل فاسخ خطبته مع مها...بس؟!!...وش بيستفيد اذا راعى شعور مها وخاف من زعل ام صالح وكلام الناس..و..وضاعت شوق من بين يدينه.!!
"فكر هالمره بنفسك وانسى غيرك يا عبدالله"
قالها بنفسه بملامح جامده وقلب وعقل قررو يختارون شوق وينسون الكل.!!
ببيت ام مشعل
حطت ام مشعل السماعة بمكانها...وهي مستغربه من شرط مضاوي الغريب...
سألتها شوق:يمه وش فيك؟؟؟
ام مشعل:مضاوي شارطه انها تسمع موافقتك وموافقة ياسمين وموافقة مشعل على هالزواج.!!!
شوق:طيب ليه ما قلتي لها ان كلنا موافقين؟؟
ام مشعل:قلت...بس قالت ابي اسمع موافقتهم
شوق:طيب عطيني رقمها عشان اسمعها موافقتي؟!
بأحد المستشفيات وبالغرفة الموجوده فيها ام ريان
اطلقت ام ريان آهة الم على حالتها الصحيه والحياتيه.!!
آهة علي حالة ارجلها اللي احتمال ماتمشي بعد اليوم؟!
آهة على انتقامها اللي ممكن تتخلى عنه وتنساه.!!!!!!
بأحد الدول الاجنبيه وبشقة مريم.!
سمعت صوت طرق الباب وقامت من مكانها واتجهت للباب بخطوات سريعة وافتحته؟؟؟
انصدمت؟؟...عجزت تصدق نظرها..معقوله عبدالمجيد جاي عندها؟!!
قالت بصوت بازر في الدلع ووضحت في الصدمه:كنت متأكده انك ماراح تخيبش املي فيك...كنت متأكده انك هأتيقي ليا وتسيب مراتك
عبدالمجيد بنبره صارمة:من قال اني بترك مشاعل؟؟؟....انا جيت عشان احط حد بيني وبينك...انا جيت عشان اقولك..اقولك..(وبمحاولة تقوية نفسه)..انك مجرد طلقيتي وام ولدي..وانك صفحة من حياتي وانطوت.!!
انصدمت مريم واختفت اوهام الامل الي ارسمتها بخيالها.!!
اكمل عبدالمجيد حديثة بقوه ظاهريه:ولدي سلطان راح تشوفينه متى ما بغيتي...بشرط انك ماتجلسين معاه لوحدك!؟
مريم بحزن:هو انت خايف ع ابني مني؟؟
عبدالمجيد:انا ما خفت عليه منك...خفت عليه من افكارك ومعتقداتك الدينيه والدنيويه اللي ما ودي يتسمم عقل ولدي بها
قالت مريم بنبرة باكيه:وبعد ماترقع لسعوديه...ازاي هشوف ابني؟
عبدالمجيد:انا راح اجيبه لك بالسنة مره وحده...وكنك ودك تشوفينه اكثر انتي تعالي وشوفيه.!!
ببيت ام صالح وبغرفة ام صالح
انصدمت ام صالح من كلام عبدالله وناظرته نظرات متساءله مب مصدقه وقالت:انت متأكد انك تبي شوق اخت ياسمين بنت ضرتي تصير زوجتك.!!
عبدالله:ايه متأكد وابيها اليوم قبل بكرا...وياليت تكلمين امها بكرا بملكة صالح وتحددين يوم للخطبة.!
ام صالح بتساؤل حزين:وخطبة مها؟؟
عبدالله:انا ماراح اخطب شوق رسميا...انا ابيك تكلمين امها...والخطبه تكون بوقت ثاني..!
بغرفة صالح
مبتسم وفرحان...ملكتة قربت...ملكته بكرا...بكرا بيشوف ياسمين اللي ماشافها بالخطبه...بكرا بتصير زوجته...بكرا بتزور السعاده حياته...وماراح تغادرها.!!
بغرفة مها
جالسه على الكنب الاسفنجي وسانده خدها على كفها...حزينة على حلمها اللي ضاع...ووحيدة من بعد ماراحت مرام...سمعت صوت طرق الباب ووعت من حزنها ووحدتها الكئيبه...قالت بصوت بصعوبه اسمعته ساره:ادخل
دخلت ساره ومشت بخطوات بطيئه الـ مها...جلست بجنبها وقالت بحنان:مها وش فيك حزينه وضايق صدرك؟؟
تجمعت الدموع بعيون مها لما حست بحنان ساره وقالت بنبره باكيه:خلاص ماراح اقدر اتزوج اللي احبه
ساره:مها...يعني اذا ماتزوجتي عبدالله بتحزينين وتبكين...بس لي متى؟؟...اكيد بيجي اليوم وتنسين عبدالله...بس خوفي انك تنسينه متأخر؟؟!!!
ارتمت مها بحظن ساره وهي تبكي: شلون بنساه شلون؟؟؟
سارره:يامها لاتخلين حب يحطم كل حياتك...دوسي على قلبك...وعيشي حياتك وانسي واذا ماقدرتي تناسي...لاتسجنين نفسك بعالم كله حزن والم بسبب الحب.!
قامت مها من حظن ساره ومسحت دموعها وقالت بنبره باكيه:بحاول انساه...بحاول.!
بأحد البيوت المعروضة للبيع
وزع عبدالعزيز نظراته على البيت اللي يجاوره بيت آخر مطابق له...ووضح الرضى والاعجاب على ملامحه..وقال:خلاص راح اشتري
قال رجل العقارات:طيب..بكلم راعي البيتين عشان تروحون للمحكمه وتسجل البيتين بأسمك بأقرب وقت ممكن
ابتسم عبدالعزيز برضي على اول خطوات العدل اللي خطاها.!
ببيت ام مشعل وبغرفة شوق وياسمين
التقطت شوق جوالها وكتبت رقم بيت مضاوي...وبعد ثواني معدوده...سمعت صوت ام مضاوي تقول :الو
ردت شوق وقالت:هلا..انا اخت مشعل...ومتصلة عشان اقولكم تبعدون عن مشعل.!
قالت ام مضاوي بتفاجئ:انتم الي جيتو وخطبتو بنتي مب احنا رمينا انفسنا عليكم.!!
شوق:هذا شرط بنتك...ان كلنا نوافق...وانا مو موافقة.!
ام مضاوي بغضب من اسلوب شوق:خلاص..اعتبري الخطبه انفخست.!
شوق:ياليت تقولين لامي هالكلام وكأنه الكلام جاي منكم مو منا.!......وسكرت المكالمه.!
ببيت ابوخالد وبغرفة هيفاء
جالسة وحاطه يدها على خدها...تفكر بنفسها...بـ حياتها..
حياتها اللي صارت جحيم بعد ما اعتدي عليها
حياتها اللي كانت راح تتغير...وما تغيرت.!
"لازم ترضين بحياتك...وتعيشينها"
قالتها بنفسها وهي تحاول تبعد الحزن اللي يحوم حواليها.!
وبغرفة خالد ريما
دخل خالد الغرفة...وتفاجئ بمنظرها...بالشموع بالوررد...بالمنظر الرومانسي الهادي.!
نظراته توزعت تبحث عن ريما...ولقاها............!!
بكرا
ببيت ام مشعل وبالصالة
جالسة ام مشعل وحاطة يدها على خدها والحزن ظاهر على ملامحها
قالت شوق:وش فيك حزينه..يمه؟؟
ام مشعل بنبرة متأثرة:ضايق صدري على خطبة اخوك اللي انفسخت
شوق:لاتضيقين صدرك ولاتشيلين بقلبك...مانبيك تصيرين حزينه بملكة ياسمين.!
امام احد المحاكم
خرج عبدالعزيز من المحكمة بعد ما سجل بيتين متجاورتان بأسم نوره ومرام
ببيت ام صالح وعند ساره
ردت ساره على المكالمه وقالت:الو
:الو...ساره...انا سوسن.
ساره بأستغراب:سوسن؟؟!!...وينك...وش فيك اختفيتي مره وحده؟؟
سوسن:تعرفين من بعد سالفة....
قاطعتها ساره وهي تقول:اهم شي انك رجعتي................!!
بعد عدة سااعات....وبأحد القاعات الصغيره
دخل صالح...وتوزعت نظراته...باحثه عن ياسمين...ولقاها...وتعلقت نظراته فيها...والتقت عيونهم...!!
"التقينا...بعد طول غياب
التقينا...بعد كل هالعذاب
التقينا...وربنا لدعواتنا اجاب
التقينا...ياحبيبي خل العتاب
التقينا...ورجعنا احلى احباب"
ببيت ابو ريان
دخل ريان البيت ومشى بخطوات بطيئه قصيرة وهو يدفع امه الجالسة على الكرسي المتحرك
وزع نظراته حول البيت ثم ناظر امه بحزن.....ثم اكمل مشيه..!
بأحد القاعات وعند ام مشعل
منصدمه...مستغربه...ومومصدقة..ان ام صالح خطبت شوق لـ ولد اختها عبدالله.!!
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،


التكملة في يوم آخر

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 12-06-11, 12:42 PM   المشاركة رقم: 53
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم
.
.
تكلمة البارت الاخير...ونهاية الرواية
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ
بعد مده
ببيت ام مشعل وبغرفة ياسمين وشوق
غمضت ياسمين عيونهاوابتسمت وضمت الجوال لصدرها بعد ماسكرت المكالمة من صالح....زوجها.
صحت من خيالها واحلامها الوردية لما نادتها شوق"ياسمين...ياسمين"
التفتت وناظرت شوق المزينه بالاصباغ والالوان الصناعية واللي لابسه فستان وردي ابرز جمالها
ردت ياسمين على شوق بـ "هاه"
شوق بخوف وتوتر وبلهجة متقطعة:خا...خايفة...اللحين وقت الشوفه.!!!
ياسمين بنبره هادئه:لاتخافين...مو انتي كنتي تكلمين عبدالله..وشايفه صورته بعد
شوق:خايفة يلومني على اني تركته وضحيت بحبنا بسهوله
ياسمين:خلاص ياشوق...اللي فات مات...واهم شي انكم رجعتو...وهذا هو خطبك...واللحين هو بيشوفك وانتي تقولين خايفة...المفروض تقولين مشتاقه.!
ببيت مرام.!
رايحة وجاية...وجاية ورايحة...القلق والخوف مالي قلبها...عبدالعزيز للحين ماجاء رغم ان اليوم يومها.!!؟!
رن التلفون...والتفت...والقت نظراتها عليه ثم التقطته بسرعة وردت وقالت:عبدالعزيز
:انا ام عبدالعزيز
مرام:هلا خالتي..اعذريني حسبتك عبدالعزيز لانه للحين ماجاء
ام عبدالعزيز:عبدالعزيز راح مع نوره للمستشفى لانها حست بألم ووداها
قالت مرام مجاملة:عساها بخير
ام عبدالعزيز:ان شاء الله انها بخير
بسيارة عبدالعزيز
قال عبدالعزيز لنوره:هاه..للحين تحسين بألم
نوره بصوت مبحوح:خف شوي
عبدالعزيز وهو مبتسم:الحمدلله
ابتسمت نوره اللي ادعت الالم عشان تخرب ليلة مرام..!!!
عند وليد
نظراته متعلقة بالفضاء الواسع...ويفكر بماضيه واخطاءة اللي بيحاول يصلح لو بعضها...
التقط جواله وكتب رقم هيفاء اللي لقاه بصعوبه...واتصل....!؟!
بأحد الاسواق التجارية
دخلت غدير المحل الخاص بفساتين الافراح ودخلت اختها غادة بعدها
رن جوال غادة...افتحت الشنطة وطلعت الجوال...وردت...
غادة:اللوو
المتصل:الوو...غادة...انا مشعل...غادة...انا اتصلت...لاني بخطبك من ابوك...بس قبل ما اخطبك...حبيت اقولك اني تعرضت لحادث...واني بسبب هالحادث صرت عقيم(وبعد صمت)...غادة انتي موافقة علي واناعقيم؟؟؟؟؟!
امتلت عيون غادة بدموع...وقلبها دق وخفق...وتذكرت ايام حبها...وتذكرت مشعل...عجز الكلام يطلع من فمها...وماقدرت ترد لان مشعل فاجئها بكلامه المتتابع والمفاجئ...قالت "مع السلامة"...وسكرت المكالمة؟!!!
باحد الدول الاجنبية وبشقة عبدالمجيد ومشاعل
ساهية وشاردة...بحالها وحال زوجها...مع طليقته..
متضايقة لان مريم توها طالعة من الشقة بعد ما شافت ولدها سلطان...صحيح ان مريم امه...لكنها غصب عليها تتضايق..!
ببيت ابوحمد وبغرفة دلال
محتاره...ماتدري وش تسوي...تقوله عن اللي قرأته بالورق...ولا ماتقوله؟؟!!
ببيت ابو خالد وبغرفة هيفاء
جالسة بالارض وساندة ظهرها على الجدار...وتفكر بحالها...قطع حبل افكارها رنين جوالها...ألقت نظره عليه شافت ان الرقم غريب ولما جت بترد تذكرت ماضيها مع ناصر وكيف تعرفت عليه...وسكرت المكالمة على الشخص المجهول اللي متصل عليها.؟ّ!!
عند غادة
"موافقة"
هذي الكلمة اللي اكتبتها غادة بجوالهاوارسلتها ولمشعل.!
بعد مدة
في بيت ام ريان
جالسة ام ريان على كرسيها المتحرك ونظراتها متعلقة بالارض اللي ماراح تقدر تدوسها وتمشي عليها
ناداها ولدها ريان بصوت عالي وقطع عليها فكرها بعالمها الحزين
ارفعت نظراتها عن الارض وقالت:انا هنا ياريان
جاء ريان وجلس جنب امه وقال لها:يمه...انا ودي اكلمك بموضوع مهم..يمه انا قررت اتزوج البنت اللي احبها...يمه انا قررت اخطب دلال بنت ابوحمد
صوبت ام ريان نظراتها بعيون ولدها وقالت بملامح جامدة:دامك قررت...ليش جاي تقولي؟؟؟
ريان:يمه..انا جيت اقولك عشان اسمع رأيك
قاطعته ام ريان وقالت:يعني لوقلت اني رافضة هالخطبة بتسمع كلامي؟؟
ريان:ايـ.....ايــــــه بسمعه...!!!
ام ريان:اجل...انا رافضة.!!!
ببيت ام صالح وبالصالة
جالسة مها وبجانبها مرام...ومقابل لهم ام صالح اللي بجانبها سارة
الصمت مالي المكان كلهم بعالم ثاني...كل وحده منهم تفكر...شاردة وساهية
مها تفكر بـ عبدالله خطيبها السابق اللي اصبح خطيب اختها....ومرام تفكر بـ عبدالعزيز وكيف تكون افضل من نوره...
وام صالح تفكر بكلام ام مشعل لما قالت لها "علي تزوجني غصب عنه مو برضاه...وساره تفكر بأنها تكلم ملاك وتفتح صفحة جديدة معها...
ببيت ابوخالد وعند ابوخالد
التقط جواله واتصل على عبدالله عشان يقوله ان مشعل بيخطب وانه لازم يجون معه بالخطبة؟!!!
بغرفة خالد وريما
"حاسة بدوخة ونفسي مسدودة"
كان هذا رد ريما على خالد لما سألها" وش فيك؟؟"
قام خالد من مكانه وقال بـ ابتسامة:قومي...بنروح للمستشفى
بأحد الاسواق
وزعت شوق نظراتها باحثة عن فستان لاختها ياسمين...وبعد ثواني التفت على ياسمين وقالت وهي تأشر:وش رأيك بـ هالفستان
قاطعت هيفاء رد ياسمين وقالت وهي تناظر احد الفساتين بـ اعجاب ظاهر:ووش رايك بهذا؟
بأحد الدول الاجنبيه وعند عبدالمجيد ومشاعل
حط عبدالمجيد التذاكر فوق الطاولة ونادى بصوت عالي:مشاااااعل
جت مشاعل وهي شايلة بيدها صحن...قال عبدالمجيد لما شاف مشاعل:هذي التذاكر وجبتها...وان شاء ألله بكرا بنسسافر.!
ببيت عبدالعزيزونورة وبغرفة النوم
دخل عبدالعزيز اللي الارهاق والتعب ظاهر عليه ورمى نفسه بسرير..وبعد ثواني دخلت نوره ولما شافت عبدالعزيز ماتغطى زين عدلت وضعية وغطته
ولما جت بتطلع سمعت صوت عبدالعزيز يناديها:نوره..تعالي...
ببيت ابوحمد وبغرفة دلال
فتحت دلال صندوق خشبي صغير ووضعت فيه الورقة اللي لقتها بمكتب ابوها...وبعد ماحطت الورقة شافت اول رسالة ورقية ارسلها لها ريان...افتحتها وقرأتها...وعيونها دمعت لماضي سعيد وحاضر تعيس ولمستقبل ماتدري وش بيكون..!
ببيت ابوغادة وبغرفة غدير
دخلت غدير وهي حاملة الهدايا اللي اشترى لها حمد...ودخلت بعدها غادة اللي تمشي بتعب و بخطوات بطيئة
جلست غدير ثم جلست بجانبها غادة...قالت غادة:غدير...بقولك شي مشغل تفكيري
غدير:قولي؟؟
قالت غادة:مشعل اتصل علي وقال انه بيجي ويخطبي...وانا...و...وافقت؟!
اتركت غدير اللي بيدها وصوبت نظراتها بـ غادة وهي مصدومة من الكلام اللي سمعته.!!
بكرا
عند صالح وعبدالله بالسياره
صالح
يناظر بمكان غير محدد وشارد...يفكر بياسمين زوجته اللي بيعيش معها باقي عمره...عرسه قرب...كلها مدة بسيطه وحلمه بلقاء ياسمين يتحقق
عبدالله
"اول مره احس ان الوقت كأنه مايمشي"
هذي الجملة اللي كانت تدور ببال عبدالله اللي ينتظر زواج صالح وياسمين يتم حتى يقدر يملك على شوق.!
وقفت السيارة...ونزل صالح وعبدالله...واتجهو الى باب بيت ابوغادة
ببيت ابوخالد وبغرفة ريما
مستلقيه على السرير وساهية..تفكر باللي صار بالامس...تفكر بخالد اللي تغير شكله لما عرف انه تعبها مجرد ارهاق وتعب مو حمل.!!
بغرفة هيفاء
قالت هيفاء لنفسها:
"مشعل راح يخطب رغم انه عقيم...وصالح ملك على ياسمين رغم انه يتيم...وشوق خطبها عبدالله رغم ان ام مشعل وام صالح ضرات...كلهم عاشو حياتهم وكلهم بيتزوجون...و انا بعيش حياتي حتى لو ما اتزوج"
ببيت ابو غادة
ابتسم وفرح مشعل بعد ماسمع موافقة ابوغادة وغادة ...واكتملت فرحته بوجود كل اهله بخطبته.!!
بعد مده
ببيت ام ريان
مصوبة نظراتها على ريان اللي شارد وساهي...اخذت عكازتها وقامت ومشت لي ريان وجلست بجنبه
تفاجئ ريان لما جلست امه بجنبه وقال:وراك ماناديتيني عشان اساعدك
ام ريان:خلاص انا تعودت وماني محتاجة مساعدة احد
بعد ثواني..
قالت ام ريان لولدها اللي رجع لشروده:انت للحين تبي بنت ابوحمد؟؟
نزلت ريان نظراته للأرض ومارد
قالت ام ريان:انا موافقة انك تتزوجها بس بشرط
التفت ريان على امه وابتسم ابتسامة رجعت الحياة لوجهه وقال:وش هو شرط؟؟
ام ريان:شرطي اني احظر عرس حمد.!!
بكرا
بأحد قصور الافراح...بالقصر اللي يقام فيه عرس ياسمين وصالح
عند ساره وسوسن
التفت ساره ووزعت نظراتها اللي تبحث عن ملاك اللي اعزمتها على العرس وللحين ماجت
قالت سوسن متسألة:وش تدورين؟؟
ساره:ادور ملاك؟؟
قالت سوسن متعجبة:ملاك!!
ساره:ايه ملاك...أنا عزمتها عشان نتفح صفحه جديده معها ونرجع صديقات
تذكرت سوسن الماضي وقالت:صحيح اني سامحتها بس اني مانسيت اللي سوته
قالت ساره لسوسن:هي غلطت ودفعت ثمن غلطتها...وانتي الحمدلله بخير وما صار فيك شي...فعشان كذا ابيك توعديني ياسوسن انك تنسين وتعيشين حياتك وتشيلين ذكرى اللي سوته ملاك
قالت سوسن بتردد:اوعدك
عند ام مشعل
الابتسامة مرسومة على وجهها...والفرح مالي قلبها...اليوم عرس بنتها ياسمين...وبعد اسبوع ملكة بنتها شوق....وبعد اسبوعين ملكة ولدها مشعل....هاليووم هو اسعد يوم بحياتها
عند مها ومرام
قالت مرام لمها:شوفي هالمرأة من اول ماجلسنا وهي تناظر
التفت مها وشافت المرأة اللي قامت متجه لهم...وبدأو مرام ومها يتهامسون..
جت المرأة وقالت لمها:وين امك يابنتي؟؟
اشرت لها مها على امها وقالت هذي امي...!
عند ام صالح
"السلام عليكم"
كانت هذي المرأة اللي ماشالت نظرها عن مها المرأة اللي تكون ام سوسن
ردت ام صالح وقالت:وعليكم السلام
ببيت نوره
ناظرت بطنها ثم ارفعت نظراتها الـ صورة عبدالعزيز المعلقة بالجدار ادمعت عيونها على حالها مع زوجهااللي اتعبها واللي لازم تتعود عليه.!!
بأحد المستشفيات
قال الدكتور لـ عبدالمجيد:مبروك زوجتك حامل
ابتسم عبدالمجيد وقال بفرح ظاهر:الله يبارك فيك
باحد قصور الافراح وبأحد الغرف
مسكت ام غادة يد غدير وقالت لها:وش فيك ترتجفين
غدير:مادري ليه خايفة رغم اني مرتاحه لحمد
ام غادة:ترى حمد اللحين بيدخل وابيك تبعدين هالخوف
بالقصر المقام فيه عرس صالح وياسمين
جالسة ام صالح وجالسة بجنبها مرام ومها
قالت مرام لـ ام صالح:وش كانت تبي منك المرأة
قالت ام صالح:كانت تسألني عن مها...والظاهر انها بتخطبها لولدها
ابتسمت مرام...ومها نزلت نظراتها وفكرت لو كلام امها صار وانخطبت وش بيكون ردها؟؟
عند الرجال
وعند صالح وابوخالد
قال ابوخالد لصالح:قبل ماتدخل على ياسمين يا صالح...اوعدني انك ماتزعلها وما تضيمها
صالح:اوعدك....!
عند ياسمين
دخلت ام صالح الغرفة الموجوده فيها ياسمين...والتفتو الكل عليها
قالت ام صالح:صالح بيدخل اللحين.!!
بالقصر المقام فيه عرس حمد وغدير
دخلت ام ريان القصر...ومشت بكرسيها المتحرك ثم وقفت....ارفعت نظراتها وشافت حمد اللي الفرح والسرور مالي قلبه لان غدير زوجته بجانبه
لما شافته تذكرت ولدها اللي كان مفروض يكون بعمر حمد...تذكرت لما ابوحمد اخذ ولدها منها وبعدها ماشافته...تذكرت لما كانت تبي تقتل ابوحمد وماقدرت ....دمعت عيونها لماضي اليم وازداد الحقد بقلبها ..ثم دخلت يدها بشنطتها واخرجت مسدس..ارفعت المسدس وضغطت الزناد واطلقت الرصاصة.!!
الكل التفت لها بعد ما سمع صوت انطلاق الرصاص...ثم التفتو الـ حمد اللي دخلت الرصاصة بقلبه.!
صرخت غدير بألم:حممممممممممممممممممممممممممممممممد.....يماااا اااااه....أتصلوعلى الاسعاف
اصرخت ام ريان بجنون:قتلته ولده مثل ما قتل ولدي.!
قبل مدة
ببيت ام ريان وبغرفتها
فتحت الدولاب(الخزانة)وابعدت بعض الملابس واخرجت مسدس كانت راح تقتل في ابوحمد يوم كانت بشبابها وناظرته بعيون دامعة ولما سمعت صوت خطوات ريان خبأته بسرعة.!
ببيت ابوحمد وبغرفة دلال
ببيت ابوحمد وبمكتب ابوحمد الموجود في البيت
قال حمد لدلال:هاه لقيتي شي؟؟
دلال:لا مالقيت
كمل حمد ودلال دوراة بأوراق ابوهم عن اي شي يدل على ان لهم اخو
وبعد دقائق..
افتحت دلال ورقة..وقعدت تقرأ فيها...وتحولت ملامحها المرتخية الي ملامح جامدة..لان اسم ابوها واسم مرأة اسمها لطيفة واسم اخوها حمد وتاريخ ميلاده موجودين بـ هالورقة.!
عودة الى الماضي
بأحد البيوت
وبغرفة ام ريان
جالسة على الكرسي والمرآة مقابل لها...ناظرت نفسها بحزن على حالها ثم افتحت الدرج واخرجت مسدس وقامت.....!!
بأحد الفنادق
ماسك ابوحمد ولده وولد ام ريان بين يدينه
دخلت زوجته وقريبته بنفس الوقت (ام حمد وام دلال)وقالت:حبيبي...فيه احد يبغيك؟؟
حط ابوحمد الولد(حمد)وقام واتجه خارج الشقة
بأحد الشقق المجاورة
جالسة لطيفة(ام ريان)تنتظر ابوحمد...تنتظر اي اخبر عن ولدها...دخل ابوحمد عليها...ارفعت نظارتها ودمعت عيونها وقالت:وين ولدي
قال ابوحمد بنظرات وصوت غاضب:خلاص...اعتبري ان ماعندك ولد
ام ريان:شلون تبيني انسى قطعة مني شلون....تكفى...سوي فيني اللي تبي بس عطني ولدي.!!
قال ابوحمد بصوت عالي سبب لـ ام ريان الخوف وخلاها تصير اضعف من الضعف اللي هي فيه:ولدك ماااااااات...انسيييييييه
فتحت ام ريان شنطتها كانت تبي تطلع المسدس وتقتل ابوحمد لكنها عجزت وماقدرت.!!
بعد عدة ايام
وبأحد الدول الاجنبية
جالس ابوحمد وبجانبه زوجته
قالت زوجته:حبيبي...ان كل هالوقت وانا ساكته وما سألتك عن هالولد...واحس انه جاء الوقت اللي اسألك فيه...من ذا..وليه خليتني اربيه
قال ابوحمد:هذا ولدي من طليقتي هذا ولدي حمد اللي ابيك تربينه وتعتبرينه ولدك يا ام احمد.!!
نزلت زوجته رأسها بالموافقة على تربية حمد اللي راح يوهمون الكل انه ولدها.!!
عودة الي الحاضر
بأحد ممرات المسشتفيات...وامام احد غرف العمليات..!
خرج الدكتور...وقال بلهجة قد يكون اعتداها:عظم الله اجركم.!
بعد مرور عدة سنوات
ببيت ام صالح وبغرفة صالح وياسمين
قالت ياسمين لصالح:كنك ودك تتزوج علي...يا صالح تزوج
قال صالح بلهجة معاتبه:ياياسمين..كم قلت لك انا يكفيني بـ هالدنيا وجودك...والاولاد لاحقين عليهم...واللحين يالله قومي البسي عباتك بنروح للمستشفى عشان تزورين زوجة خاالد.!
بالصالة
جالسة ام صالح وبجانبه عبدالله وزوجته شوق اللي حاملة بنتها وتلاعبها
قالت ام صالح:شلون امك ياشوق
شوق:الحمدلله بخير مع ان وجع رجولها زايد هاليومين.!
ببيت ام مشعل وبغرفة ام مشعل
متسلقيه على سريرها وممده رجولها...لها يومين ماتحركت...وجع رجولها كل يوم يزيد
قالت غادة:خالتي احط لك شي تأكلينه
ام مشعل:لا والله ما اشتهي
دخل مشعل وقال:وش ما تشتهين...لازم تأكلين يايمه(ثم التفت لغادة وقال)روحي جيبي الاكل وجيبي ادوية امي...
ببيت ابوخالد
جالسة هيفاء امام التلفزيون وقاعدة تقلب بالقنوات...وقفت قناة وشاف رجل ملتحي حست ان شكله مألوف...تفاجئت هيفاء لما تذكرت هالرجل...تذكرت وليداللي صار شيخ وداعية يستيشرونه الناس بأمورهم الدينيه والدنيويه.!
ببيت مها وزوجها طلال اللي يكون اخو سوسن
جالسه مها وزوجها جالس مقابل لها
قالت مها الحامل بالشهر السابع بتألم وبصوت عالي:طلااااال احس اني بولد.!!
امام بيت نوره
جالس عبدالله ولد نوره بجانب محمد ولد مرام
قال عبدالله لـ محمد:تعال...ادخل بيتنا عشان نلعب بلعبتي
محمد:لا ما اقدر...امي تقول تدخل بيت خالة نورة
ببيت عبدالجيد ومشاعل
"سلطاااان....انزل..وخل اخوك ينزل"
كانت هذي مشاعل تنادي سلطان عشان ينزل يتغدى ويساعد اخوه اللي انولد وهو فيه اعاقة فكرية.!
ببيت ابو ناصر(ابو ملاك)
جالسة ملاك وبجانبها سارة وسوسن
قالت ساره لـ ملاك:مبروك الخطبة
ملاك:ألله يبارك فيك
قالت سوسن مازحة وبتذمر مصطنع:عقابلنا حنا اللي للحين محد جاء وطق بابنا
ببيت دلال وعمر (ولد خالة شوق وياسمين ومشعل)
قاعدة تدور بين الاوراق ورقة يبيها زوجها وهي تدور لقت ورقة ذكرتها بماضي اليم...ورقة ذكرتها بـ اخوها حمد اللي قتلته امه...شققت الورقة اللي للحين محد يعرف عنها الا هي...الورقة اللي أصبحت في طي النسيان.!!!
ببيت ريان وزوجته ريهام
ناظر ريان صورة امه اللي حكم عليها بالاعدام بعد مقتلها لحمد...ثم التفت لـ زوجته ريهام وقال لها:وين بنتي دلال؟؟
ردت ريهام وقالت:خليتها عند امي......................!!
ببيت ابوغادة وبغرفة غدير
قالت ام غادة لـ غدير:يا يمه يا غدير...وافقي لي متى بترفضين اللي يخطبونك...تراك كبرتي ومب كل بيجي واحد ويخطبك.!!
قالت غدير بحزن:كم قلت انا ماني متزوجة احد
قالت ام غادة:لي متى هذا حالك...انسي حمد وعيشي حياتك
قالت غدير بنبرة باكية:شلون انسى زوجي اللي انقتل ويدينه بيديني...شلون؟!!
بأحد المستشفيات وبأحد الغرف
متسلقية ريما على السرير وحاضنه بيدينها ولدها اللي كانت ولادته صعبه
دخلت ياسمين الغرفة وسلمت على أم خالد وأم ريما ثم اجلست....!
خارج الغرفة
قالت خالد لـ صالح:فيه ولد ماتت امه وهي تولده وما عرفو عنه شي للحين
وانا برأيي بدال ما يودونه لدار الايتام انت تتبناه
صالح:انا مافيني عيب وزوجتي مافيها عيب...ان شاء الله رزقنا بأولاد وان ما شاء الله فحنا نحمده ونشكره.!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ
تمت بحمدالله
اعذروني على التأخيرات وعلى كل شي بدر مني
اخوكم
تـ ع ـبت اصبر

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 13-06-11, 08:30 AM   المشاركة رقم: 54
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يعطيكي العافيه حنووو

رواية مرره حلووة قريت تقريبآ نصها وباقي النص الثاني ان شاء الله اكملووا
طبعآ من زمان قريت النصف الاول من الرواية خخخخخخخخ

عوافي ع الطرج

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 04-08-11, 11:25 PM   المشاركة رقم: 55
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معزوفة خياليه مشاهدة المشاركة
  
يعطيكي العافيه حنووو

رواية مرره حلووة قريت تقريبآ نصها وباقي النص الثاني ان شاء الله اكملووا
طبعآ من زمان قريت النصف الاول من الرواية خخخخخخخخ

عوافي ع الطرج




يعااافيك ياارب ..
نووووو^_^وووورتي خيالية ..

----------------------- [ ] ---

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتب تعبت اصبر, ليلاس, القسم العام للقصص و الروايات, اصبر, تعبت, شكل ثاني, طلعت, قريب, قصه مكتملة, كنت أحسبك, كنت أحسبك حيل مني قريب لكن طلعت قريب بس بشكل ثاني كاملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:10 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية