لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-05-11, 10:15 PM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوح قلم المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



البــــــــــــــــارات التـــــــــــاسع

ليه عمري مالقى لبرده دفى الادفاكي؟؟؟؟


اذا طلع لك قلب وعرفت تشتاق تعال دورني تلقاني مكاني .......


دخلت الغرفه لها اكثر من ساعتين وهو برى بالصاله يفكر بالي داربينهم متاكد انه جرحها قرب لباب الغرفه يسمع صوت لكن ماسمع خاف يكون صار لها شي رقيقه والكلام الي قاله قاسي لايمكن تتحمله <<انا ليش قلت لها هالاكلام
نوره حساسه يمكن صار لها شي
توكل على الله وفتح الباب بهدوء
منسدحه على السرير سمعت صوت الباب وغمضت عيونها الي جافاها النوم مشى شوي شوي حتى صار على بعد خطوات قليله منها بس ضوء الابجوره ينعكس على وجهها الغضبان حدق فيها باينه عاديه تطمن انفاسها منتظمه ابتسم بنفسه>>> تصبحين على خير>>> تركها ورجع ينام بالصاله
ودي انام ,,يمكن لاصحيت "" القى حزوني ""طايره فوق الغمام""""


نبهها صوت الاذان وهي كماهي ماسكه الكحل بيدها وضاغطه عليه بقوتها
ناصر يتقلب لكن عينه عافت النوم على صوت المؤذن قام لعل الصلاه تريحه
قام من السرير شافها بلبسها وعلى نفس وضعها ..ليش مانمتي
بدون لاترفع راسها..مافيني نوم
..وليش مابدلتي ؟؟ مخنوقه ومقهوره ومكسوره صارت مشاعرها حطام صعب لمه تضايقت من اسئلته
ارتبكت ماتدري بايش ترد ماكانت ناويه تبيه يعرف الي بداخلها او بالاحرى الموقف يتعدى حدود الجمل ..مدريــــ
قرب لها انتبه للنظره الي ارسلتها لها كانت تعبر عن شي ماوصله معها ..نوف وش فيك ؟؟؟
ماردت عليه بس نظرتها غريبه بارده حتى التجمد غاضبه حتى الاحتراق شعور اكبر من الوصف ..نوف نوف نــــــــــوفــــــ
ماكان نداء ه لها لانسان حي صار كأنه يوقض انسان يغرق في سبات عميق او انسان يحتضر رفعت عينها له وبكل هدوء... نعم
..وش فيك ؟؟
..مافيني شي بس تعبانه بروح اصلي يمكن اقدر انام
راحت من قدامه وهو مستغرب من حالها
..................................................
الصباح ماهو بس ناصر ونوف ونوره وسلمان الي ماناموا
هي بعد كانت سهرانه كانت تفكر بالي صار البارح خافت من رجعة هدى للبيت وانها تكون ناويه تفرض نفسها على حياة ناصر
جلست بالمجلس دخل زوجها ..صباح الخير
..صباح النور
..ماتوقعتك تقومين بدري بعد سهرة البارح
..والله ماقدرت انام يابو ناصر
..ليش عسى ماشر؟؟
..لا الحمدلله مافيني الاالعافيه بس خايفه على هالولد
..يام ناصر تراك اقلقتيني قولي وش صار
..البارح صار موقف وخايفه انه يخرب عليه حياته وانا ماصدقت على الله يتزوج ويستقر
..وش صار؟؟
..خلني اتاكد من الي انا شاكه فيه واشوف وش نسوي عشان نحمي حياته
..اجل انا باقوم للدوام الشغل متراكم من غياب ناصر
..مابقى الا ثلاث ايام ويرجع يساعدك
..ان شالله يلاه في امان الله
..في امان الكريم
..............................................
في المكتب يجهز اوراقه ويخلص بعض اشغاله لان وراه سفر وراح يغيب مده عن الشغل وخالد عنده
..ياخي تراك ازعجتني ماعندك شغل غيري
..احبك وماقدر استغني عنك ابي اشبع منك قبل تسافر
..لك ساعتين ماشبعت من مقابل وجهي
..لامايكفي بعدين انت بتغيب عشر ايام <<وهو يرفع يديه ..الله يصبرني بس
..روح عند نواف تسلى فيه لين ارجع تراه من ريحتي
..وععع من زينك ومن زين ريحتك
..هههههههههه انت الي تقول ماتستغني عني
..وانت ياحرم على طول صدقت مسكين رحمتك والله
..اقول خويلد وش رايك توريني عرض مقفاك وتتوكل على الله وتخليني اشوف شغلي
..ومن قالك اني ميت عليك
..خلاص بس هوني ترى خنقتني بثقل دمك
..زين يالله سلام ونشوفك على خير
ابتسم له ..مع السلامه
.............................
في بيت ام عبدالله لطيفه تزور بيت ام زوجها
ام عبدالله ..وين ريان ياعبدالله
عبدالله ..يلعب برى مع عيال عمه
ام عبدالله ..ياعمري مستانس على عيال عمه ماعنده احد بالبيت يلعب معه
ام عبدالله ماكانت تقصد الكلمه الي قالتها اما عبدالله كان وده يشوف ردة فعل لطيفه الي ولااول مرة تبلع كلمه او تسكت ماترد على كلام خالتها
قام عبدالله ..يالله انا طالع شوي وارجع للعشا
بعد ماطلع عبدالله حست ام عبدالله انها غلطت وضايقت ولدها وان لطيفه راح تتهاوش معه يعني تطلع حرتها بعبد الله
ام عبدالله..ماعليه يابنتي انا والله ماقصدت اضايقك بس مدري وشلون طلعت هالكلمه
بابتسامه مليانه شر ..قولي الي تبين تقولينه ماراح ارد عليك الحين بخلي الرد اذا حملت وقهرتك وخربت عليك تخطيطك
ام عبدالله بآسى ..لاتحسبين يالطيفه اني بزعل اذا حملتي انا اتمنى مو لاني احبك لا ني ام واهم شي عندي اشوف ولدي مستانس
لطيفه ..لا انتي تحبين عيالك كلهم الاعبدالله لانه ماهو راضي يتزوج على انا ماني غبيه تضحكين على زي ماضحكتي على عبدالله
ام عبدالله ..انتي مريضه ومرضك ماله علاج لكن ماقول الاحسبي الله ونعم الوكيل
لطيفه ..ماراح ارد عليك بخليك تموتين اروح اكلم صديقتي لين اروح لبيتي وارتاح من مقابل وجهك الي يجيب الهم
واخذت جوالها ناويه تكلم هدى
.................................................. ..........
ما أبكي الفرقا وطول المسافات ابكي القلوب الي تغير غلاها""

يلعب مع اخوانه على الشاطي والبنات جالسين يقهوون
مها من بعيد ..نــــــــــايف تكفى ابي العب معكم
نايف ..اقول ارتاحي ارتاحي يازين وجهك تلعبين بعباتك
مها بمزح ..عادي انزلها
مشى لها يصطنع العصبيه ..انتي والله تسوينها <<وهو يحرك يده جنب راسه ..مجنونه
وصل لهم وقف عندهم <<مها ..ماحد يعرف قيمتي غير نواف حبيبي مو مثل بعض الناس
جود تكلم نايف ..نايف ابي اطلب منك طلب
نزل نفسه لها وبحنان ..طلب واحد بس آمري بالي تبينه كم جود عندي <<<هالبنت لها مكانه خاصه عنده يعتبرها بنته
جود ببراه ..اي بس طلب واحد ابي اروح الملاهي
اشر على عيونه <<نايف ..ابشري من عيوني بكره ان شالله اوديك<< وراح وقف عند سيارته وسند جسمه عليها وصار يتفرج على الناس
شافته مها سارح عارفه وش الي مضايقه وحاسه فيه شافها طلعت على مقدمة السياره وتنظر للبعيد الى مكان مايناظر نايف
..تدري انا بجده والبحر بعد دقايق عنا ولنا زمان ماطلعنا هالطلعه الحلوه
التفت لها وابتسم ..ابوي وبدر دايما مشغولين ومشعل صغير اكيد ماحد راح يجيبكم << خلص جملته وسكت ورجع بنظره للبحر ومها تتمنى انه يتكلم او يعبر اوحتى يسب لطيفه يقول أي شي او يسوي أي شي الاانه يسكت لكن قررت تفتح معه الموضوع
..انت للحين مانسيتها .>>فتح عيونه على وسعها حتى يستوعب الي سمع<< كملت
.. لاتستغرب نواف من كثر ماكان متضايق قال لي على الي سوته لطيفه
..سكري الموضوع يامها ماحب اتكلم فيه
..سكوتك يعذبني يانايف
..والكلام ماينفع بالعكس يتعبنا زياده ويفتح الـــجـــــــــــروح <<من كلمته هذي حست بعمق الالم الي يعانيه<<< يعني انت مجروح يانايف
سكتت التفت لها ..شافها منزله راسها وباين انها تكفف الدموع الي غلبتها
واجهها بكل جسمه ومسك اكتافها وخلاها تقابله ..لاتبكين يامها اخوك قوي ولا يهزه أي شي صدقيني اكثر شي يضايقني ان اشوف دموع وحده منكم حتى لطيفه رغم الي سوته هي اختي وماحب اشوفها متضايقه
مسحت دموعها وناظرت له..آسفه يانايف غصبا عني <<عارفه نايف نقطة ضعفه يشوف دموع وحده من خواته
..بلا دلع امشي نجلس معهم ولا تبين تكسرين خاطري عشان اخليك تلعبين معنا لاتحاولين كلمتي وحده <<ومسك يدها حتى تمشي معه لكن رفعت يده وحبتها ابتسم رغم الالم كلامه مع مها خفف عنه واحساسها بمعانته بدد بعض الجروح مسكوا يدين بعض وتوجهوا لاخوانهم الي
مبسوطين بوجود نايف الي يحسسهم انه ابو لهم
.................................................. .................
نوف ملجئها الدائم غرفتها بعد الي صار لها
ناصر اكثر الوقت منعزل ويفكر بهدى الي طلعت له بعد انقطاعها
نوره خايفه من ردة فعل سلمان على الكلام الي كوته فيه وتعتقد انه يفكر جد بالانفصال
سلمان خايف نوره تلح بطلبها ويكون طلبها جدي مو كلمه بلحظة غضب وكل واحد مبتعد الثاني
ساره ونواف لأجـــــــــــــــــديـــــــــــــــــد
الزيارات مستمره بين لطيفه وهدى ونوال
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في غرفتها تكلم ساره
..وش اخبار
..الحمد لله كلنا طيبين بس مدري يانوف سلمان ونوره احس صاير بينهم شي كبير
..لييش وش صاير بينهم!!
.. سلمان دايما برى البيت ونوره بغرفتها ماتحب تطلع حتى لبيت اهلها
..ماسئلتيها ؟؟
.سئلتها تقول مافيني شي بس الظاهر بخلي ابوي يتدخل حالتهم ماينسكت عنها
..ماحد مرتاح نوره وسلمان يحبون بعض وبينهم مشاكل اجل وشلون بتكون حياة الناس الي مابينهم أي مشاعر متبادله
..نوف انتي بعد مانتي مرتاحه صوتك مو طبيعي
..صدقيني ياساره الحمدلله مرتاحه بس لاحد الحين ماني متئقلمه مع التغيير الي صار بحياتي
..انا ماراح الح عليك بس اذا ثقل حملك يانوف تذكري اختك
بكل حب ..انا دايما اتذكرك انتي اختي والبير الي ادفن فيه اسراري
..طيب بروح اشوف هالعله نويره
..سلمي عليها
..يوصل يالله مع السلامه
..مع السلامه

رمت الجوال جنبها سمعت طرقات خفيفه على الباب فتحت الباب كانت ام ناصر
ام ناصر ..مساء الخير
نوف..مساء النور
ام ناصر ..تسمحين لي ادخل
ابعدت عن الباب ..تفضلي ياخاله انتي ماتستئذنين
ام ناصر ..الله يبارك فيك يابنتي
.نوف ..تفضلي ياخاله ارتاحي
ام ناصر وهي تجلس ..شفتك ماتنزلين عندي تحت قلت اطلع لك
خجلت من نفسها حملتهم ذنب ناصر ..آســــفه ياخاله صدقيني انا احب اجلس معك بســـ ..
ام ناصر ..لاتكملين يانوف مانبي ندخل بكلام ماله فايده <<طريقتها بالكلام تدل ان عندها كلام تبي تقوله
كملت ..نوف انتي من يوم صرتي زوجة ناصر وانا اعتبرك بنتي الي ماجبتها وانا قبل ابدا الكلام بسئلك اذا انتي تعتبريني مثل امك
نوف ..طبعا ياخاله الله يشهد علي اني اعتبرك مثل امي
ابتسمت لها ومسكت يدها ..الحين اقدر اقول الي عندي
نوف ..قولي ياخاله الي عندك وانا اسمعك
ام ناصر ..اسمعي يابنتي انا احسك من يوم العزيمه متضايقه ومتاكده انك شايفه او سامعه شي زعلك
برتباك ردت عليها ..لاياخاله صدقيني انتي متوهمه بس انا مفتقده اهلي
ام ناصر ..على راحتك بس بقولك شي يانوف ناصر زوجك لاازم تتمسكين فيه ومابيك من اول موقف يصير بينكم تنهارين خليك قويه وواجهي مشاكلك بقوه الحياه مغامره ادخليها بثقه ترى ناصر يستاهل انك تقاومين علشان حياتك معه <<<مع ان نوف ماتكلمت لكن ام ناصر متاكده انها عرفت علاقة الحب الي بين ناصر وهدى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ


فكرت بالدنيا بلياك وشلون ..... وفى لحظه التفكير هلت دموعى........



مجتمعين بالصاله المتواضعه
ابو سلمان ..وين نوره
ساره ..معتكفه بغرفتها
يسمع الكلام ولاعلق عليه
ابو سلمان ..روحي ناديها
توقعت ابوها مانتبه لكنه خيب ظنها ولاحتاج انها تكلمه
ساره ..ان شالله >>>وقامت للغرفه تناديها
ابو سلمان ..وش الي بينكم ياسلمان
سلمان بارتبك ..مابينا الاكل خير
ابو سلمان ..الكلام هذا مايمشي لاتضحك على ياسلمان حالكم ماهو عاجبني
انفعل وتكلم بعصبيه ..متى صار حالنا يعجب يبه بنت اخوك ماهي متقبلتني بحياتها والظاهر تزوجتني لانها ماتبي تزعلك
زعل ابو سلمان من طريقته الي تدل انه متحامل عليها لكن تمالك اعصابه ..بنت اخوي الحين زوجتك وانا ماجبرتها عليك ولااجبرتك عليها
انتبه انه غلط برده على ابوه ..آسف يبه بس انا حاولت معاها وللحين ماهي عارفه قيمتها عندي ومع اني عارف موقفها مني بس تزوجتها وعندي امل اني اكون شي بحياتها
ابوسلمان ..انت مانت شي بحياتها ياسلمان انت كل شي وتاكد ياولدي لو ماتهمها ما هي هذي حالتها لانك متغير عليها
سلمان ..طيب ليش ماتتكلم ليش ماتقول !!
ابوسلمان ..بتقول ياولدي بس تحملها
سلمان ..انا بتحملها لاني ماقدر الااتحملها بس يبه اسمح لي بتصرف معها التصرف الي يعجبني
ابوسلمان ..كيفك بس وصيتك لاتقسى عليها نوره ماتتحمل
مارد لانها دخلت عليهم وجلست جنب عمها كانها تحتمي فيه من قسوة سلمان عليها سلمان الي ماتحمل يشوف العتب بعيونها وقام وترك المكان لهم هز ابو سلمان راسه على حالهم
.........................................
رجع مع جود من الملاهي وهو يمسك يدها
مها ..يالخونه ليش ماخذتوني معاكم
نايف ..الطلعه هذي مخصوصه لجود <<والتفت لها ..صح جودي
جود بفرح وهي تهز راسها ..صح
نايف ..وبعدين انتي نايمه للعشا
مها ..كان صحيتوني
جود ..لاوالله ليش انتي ماقمتي
جلس على الكنب ورفعها جنبه ..صح ليش ماقمتي
مها ..خلاص خلاص مابي منكم شي بكره بخلي بدر يوديني وماخذك معي
جود ..اذا جلس بالبيت ان شالله خليه يودديك
نايف ..احلى جودي سكتيها
مها ..سبحان الله لايقين على بعضكم
جود ..اكيد اخوي
فتحت عيونها ..اليوم طالع لك لسان وتراددين بعد
جود ..لان نايف عندي ومايخلي اكد يضربني
مها ..يالغبيه نايف مرده يرجع للرياض وتصيرين لحالك
نايف ..جود الي يزعلك اتصلي علي وانا اوريك فيه<<< تحمست للردعليه بس فجئه خطر على بالها شي ..حتى ابوي ؟
انفجر نايف ومها عليها من الضحك
كانت هذي حياته مع اخوانه يغير وجوده حياتهم ويقدر يدخل عليهم الفرح

...............................................



الصمت يكفي ويشفي صدر راعيـه .....لاصار كل الحكي ماله معاني

العصر دخل غرفته تعبان من شغل النهار وسهر الليل يرجع من الدوام الظهر ينام للمغرب ويطلع من اخوياه لاخر الليل
رمى نفسه على الكنب بثوبه وجزمته ولاحس الانه غافي بعد حوالي ربع ساعه حس بها تنزل جزمته من رجله وتعدل المخده كانت حذره حتى مايحس لكن حرصها مافاد لانه وعى فيها فتح نص عينه توقع كل شي الاانها بعد هالبعد والشي الي تخفيه عنه تكون حنونه ,, شاف نوف نوف الي اهملها بمجرد ماشاف هدى نوف الي صارت ضحيه لحبه غطته وطفت نور الصاله وتوجهت لغرفتها توقعت انه يغرق بنومه ماكانت تدري ان حركتها صحت شي قي قلبه مستعد انه يصحي لكن هوالي ينومه بقى مستلقي لكن ماكان نايم

..............................................
اليوم الثلاثاء بعد ثلاث ايام تشد العطله الصيفيه رحالها هالعطله الي كانت من بدايتها احداث كثيره صارت بحياتهم
زواج سلمان ,الايام الي جرت معها الحزن على نوف وخطبتها وزواجها وصدمتها بزوجها, وخطبة ساره الي ماخطرت على بال احد. نايف والاحداث الي صارت بحياته, فهد والبنت الي طلعت له فجئه واختفت فجئه لاقدر يعرفها ولاقدر يسئل عنها, سلمان ونوره الي يعانون من قسوتهم على نفوسهم,نواف الي صار ظهوره قليل ياترى لمتى وليش؟؟ كل ابطالنا صار بحياتهم نقله منهم الي حب هذا الشي واكثرهم مرغمين عليه ,ام سلمان فقط وقفت الحظات من اربع سنوات وتاهت فيها وتوهت الناس الي يحبونها

الاحداث الاخيره وقف الكل عندها
ناصر ونوف يعانون بصمت
ساره ماقدرت تحدد مشاعرها تجاه نواف
نواف حياته صارت بزواجه وقربه من ساره
نايف انسان قوي ويقدر يواجه صعوبات الحياه
تعاطف سلمان مع نوره ماخلاه يغير تصرفه معاها وخوفها من الي يفكر فيه خلاها تسكت
نوال لطيفه وهدى صارت حياتهم دمار لهم وتدمير لغيرهم
ام ناصر انسانه متفهمه وقويه تحاول الوقوف بالمرصاد للدمار الي يهدد حياة ولدها




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

البارات العــــاشر
سمعتهم لو خفتوا حس الاصوات
فحيح الأفعى صوت مامن مضرّة
ناس ٍ على ظلي تسلّى وتقتـات
ياعلهم ينسـون طعـم المسـرّة
لطيفه ..ماشالله عليك بسرعه
هدى ..اكيد انا خايفه يتعلق فيها وينساني
نوال ..طيب اش قالك يوم شافك قدامه
هدى ..بصراحه اول شي ماقدر يتكلم وانا بعد مدري ليه من شفته نسيت الدنيا صرت اتذكر بس ذكرياتي معاه
لطيفه ..صدق انتي وياه مساكين بعد هالعذاب يوم تطلقتي تزوج
هدى ..بس انا ماراح اسكت عن حقي راح اتكلم ودافع عن حبي مابي اعيش باقي عمري بعيده عنه ونوف الباب الي دخلت معه تطلع معه
نوال ..هي الي اختارت تاخذ واحد مايحبها ماحد جبرها
...................

رجع بالليل للرياض من رجع سلم على نواف نام بدري طلع نواف للدوام وهو نايم وقام ونواف راجع من الدوام ونايم طلع مع خالد العصر ورجع المغرب ونواف نايم فتح الغرفه مظلمه وبارده ونواف ماهو داري بالدنيا
سحب الغطا عنه وفتح نواف عيونه ..انت ماتشبع من النوم
التف بالبطانيه مره ثانيه وانقلب للجهه الثانيه
رجع شعل النور وطفى المكيف ..نواف قم لمتى وانت نايم
رفع الغطا عن وجههه ....افففففف انت احد مسلطك علي
قرب له ..لاماحد مسلطني بس ليش ماتقوم
..ياخي اشتبي ليش ماجلست بجده
..ماقدر استغني عنك
..خلاص انت اطلع وانا لاحقك بس طف النور وشغل المكيف
..لاوالله عشان ترجع تنام للصبح
..طيب انت وش عليك مني انا مانمت للعصر
..وش كنت تسوي
تنهد بحالميه ..كنت اكلم المدام نسيت نفسي وانا اكلمها
..انت ماتمل من المكالمات
..لا وليش امل اصلا انا اتمنى اشوفها
..وليش ان من مانعك لاتشوفها هذي زوجتك
..هالشايب عمك الله يهديه مانع اني اقابلها
استغرب ابو سلمان مااعتقد انه يمنعه..ليش انت سئلته
..لا ماسئلته بس ساره تقول انه يمكن مايوافق
..لالا ابو سلمان مايمانع بس استئذنه ماراح يقول شي وبعدين مثل مالعبت عليه بكلمتين وخليته يزوجك بنته كلمتين بعد وبيسمحلك تزورها
بدايقتنع بكلامه .. طيب ليش ساره تقول كذا
..يمكن مستحيه وخلت ابوها حجه
..ياخي على انك غبي الاانك تقول درر احيانا ومع شدة ذكائي الاني تفوتني بعض الاشياء
..اقول قم قم لايلعب العقال على ظهرك
قام فوق السرير على حيله.. خلاص قمت قمت بس لاتعصب
وقام وهو حاط بباله انه بالليل يزور ساره لانه اشتاق لها
.................................................. ...........!
هنيك يانجوم تناظرينه وانا مالي على النظره مجالي ..
..في بيت فهد

الى لان يفكر بالبنت الي شافها يوم ملكة نواف

جت امه وجلست معه كانت ملاحظه انه في شي شاغله بس ماحبت تسئله

..اقول فهد
..سمي يمه
..انت ماتفكر تتزوج انت اول تفكر بنوره ونوره الحمدلله تزوجت الله يوفقها
..انا بجد يمه افكر اتزوج بس مالقيت وحده تناسبني
..ياوليدي البنات كثير انت بس اشر
بعد تردد قرر يسئل امه عنها ..يمــ ه بسئلك سؤال
..اسئل ياوليدي وش عندك
..انا يوم ملكت نواف شفت بنت ببيت عمي ماعرفتها بس صورتها دايم ببالي
..بنت !! البنات كانو قليل وش كانت لابسه
اخذ يكرر المشهد براسه ..انا مانتبهت الوان لبسها كثيره بس كان اغلبه اصفر على ماظن
.. اصفر ~ ايه هذي نوف بنت عمك الله يهديك ياوليدي لوانك مطاوعني كان هي الحين زوجتك<<نوف ومها كانوا الوان ملابسهم متقاربه عشان كذا ام فهد اعتقدت انها نوف >>>
..لايمه حتى لو كانت نوف ماراح اتحسف لاني ماتزوجتها نوف اختي يمه ولايمكن اعتبرها الااخت
..انا بعد بملكة نواف شفت بنت اعجبتني تمنيتها لك
..من هي يمه ؟؟
..مها """
..من هي مها ؟؟
..هذي بنت عمك راشد اخت نايف
..خلي الموضوع بعدين يمه <<وقام
..ايه انت من ندخل بهاالموضوع تنحاش الله يهديك
..سلام ياأم فهد انا طالع
..مع السلامه ياوليدي
..................................................

.. ســــــــــــــــــــــــــاره ســـــــــــــــاره
..نعم نعم وش تبي ترانا بنفس البيت وانت حسك واصل لاخر الشارع
..بلاك صمخا ناديتك بشويش ماسمعتي قلت اجرب الي يصلح معاك
..زين وش كنت تبي ؟؟
..ايه ابوي بالمجلس يبيك
..ابوي !!غريبه ابوي معزوم ماراح للحين
..مدري يمكن غير رايه
..لايكون فيه شي
..لا مافيه الاالعافيه روحي كلميه وتعرفين اش يبي
راحت وهي حاسه ان السالفه فيها شي مو طبيعي وصلت للمجلس كان الباب مسكر نص تسكيره وعلى طول دخلت لنص المجلس للمكان الي ابوها متعود يجلس فيه ..ابوي ماهو هنا اكيد سلوم الخايس يكذب على انا اوريه >>لفت طالعه من المجلس لكن شافت الي ماتوقعت تشوفه
فتحت عيونها بالرجال الي يناظر لها ومبتسم وقبل لا تتكلم ..انا قلت له لايقولك
نزلت راسها حتى تلقي نظره على اللبس الي تلبسه كانت لابسه بيجامة بيت عاديه لونها وردي وشعرها ملموم باهمال خطر على بالها تهرب من عيونه الي اكلتها تحركت بسرعه لكنه كان اسرع منها ومسك يدها بقوه انحرجت من لبسها ومن شكلها ..نواف اتركني الحين ابوي يجي يشوفك هنا ويزعل
..لاتخافين انا كلمته قبل ماجي بس الظاهر ياساره انتي الي ماتبين تشوفيني
سكتت ولا ردت عليه بس ضحكت على نفسها ولاحظ ابتسامتها الي يحبها ..ليش تضحكين
..ليش ماقلت انك تبي تجي ؟؟
..عشان ماتلاقين حجه وتتهربين زي كل مره
..آسفه بس ان شالله لاحقين على بعض
..بس انا ماقدر اصبر ومادام عمي ماعارض كل يوم تلاقيني بوجهك
..حياك الله.. وقامت
..وين ؟؟؟؟؟
...بروح اجيب القهوه
..تعالي تعالي مابي شي بس باسولف معك
..لا مايصير اول مره تزورني وماتشرب شي
ضحك عليها ..بس بسرعه لاتطولين
هزت راسها وطلعت
رجعت بعد مابدلت ملابسها وجابت معها القهوه وظل نواف عندها حوالي ساعتين بعد ماجا ابو سلمان وماعاد ياخذ راحته واستئذن وودعها وطلع
.......................

الضيقه اللي تقلبني و أقلبها ...يالله عساها طواري ليل وتعد



تنتظر ناصر يرجع وتكلمه بالي عندها بعد مده من الانتظار دخل وزي كل يوم مرهق وشايل الدنيا على راسه
..السلام عليكم
..وعليكم السلام
وقبل لايطلع على الدرج ..ناصر
بتعب ..نعم يمه آمريني
..تعال باكلمك بموضوع
..يمه الله يخليك انا تعبان واوعدك اريح شوي وانزل وقولي الي تبين
..بس انا بكلمك الحين وماراح اخذ من وقتك
رجع للصاله وجلس ..وهذا انا جلست خير
..خير ياوليدي بس بسئلك انت شفت هدى يوم العزيمه
ارتبك من سؤال امه وحاول ينكر ..لا وين اشوفها
..لا ياناصر انت شفتها وكلمتها
حس ان مافيه فايده من الانكار وتوقع امه سمعتهم ..انت سمعتينا ؟؟
تنهدت ..موانا الي شفتكم وسمعتكم
..اجل من !!!
..زوجتك هي الي شافت وسمعت كل شي
وقف على حيله ..نــــــــــــــــوف !!
هزت راسها بثقه ..ايه نوف
صمــــــــــــــــــت اكتسح المكان
..هي قالت لك ؟؟
..ياليتها تكلمت حتى يخف الذنب ولاحس انك ظالم
بتعجب ..انا ظالم انتي تقولين كذا
..انك تعذبها معك وتحس انك تحب غيرها وانك تزوجتها عشان تنسى هذا هو الظلم ولاله اسم ثاني
..طيب اذا ماقلت لك وشلون عرفتي
..يوم اتصلت على وقلت انك بتدخل تعمدت اقولك فيه ناس وتعمدت ماقول ان خالتك وهدى موجودين حتى ماتصر تدخل تسلم عليهم
لكن الظاهر مافات هدى وسمعتني وراحت تابي تقابلك نوف نزلت والظاهر الااكيد سمعت لانها طلعت لغرفتها وواضح انها متضايقه وعرفت ان صار بينكم كلام لان هدى رجعت و كانت تبكي
..بس نوف ماتكلمت ولا قالت
..لانها انسانه واعيه ماحبت تتكلم بوقتها حتى لاتخرب كل شي بساعة زعل ويشهد على الله اني سئلتها وانكرت ان فيه شي مزعلها انت الله رزقك بجوهره لاتفرط فيها
جلس على الكرسي ..عارف يمه بس ماني قادر انسى هدى الي تطلقت على شاني
بصوت عالي ..هدى ماتطلقت علشانك يمكن حبتك بس ماهو هذا السبب الي خلاها تتطلق زوجها سكير وكان يعاملها بقسوه ويعذبها تاكد ياناصر لو هي لاقيه الراحه عند زوجها مافرطت فيه وانا مالومها لوحافظت على حياتها انا الحين قلت الي عندي و تقدر تروح ترتاح اذا كنت تقدر
يفكر بكلام امه وبحالة نوف ذيك الليله وشلون قدرت تصبر وهي تسمعني وتشوفني مع غيرها
صعد على عتبات الدرج وهو يفكر بنوف الي بعد شوي بيدخل عليها>> صدق اني طلعت صغير قدامها
كانت انسانه قويه اقوى من الغضب والغيره
...............................................
.. من اليوم ورايح اقدر ازورها متى مابي عمي عطاني الاذن وقالي تعال باي وقت
..ايه وانت الحين بتقابلهم لين يطردك
..يطردنيـــ لاعمي مايسويها
..والله عاد انا حذرتك وانت حر
..الاماقلت لي الاثاث جهز
..يعني باقي اشياء بسيطه ويخلص ان شالله
..مدري يانايف ودي ابدا ببنا بيتي بس اخاف تتكركب الامور مع تجهيزات الزواج
..لا خل البنا بعد ماتزوج وتفرغ له
..الظاهر اني بنتظر

............................................


الصمت يكفي ويشفي صدر راعيـه
لاصار كل الحكي ماله معاني

وصل للغرفه كانت هاديه وبارده دخل باب الجناح وينتابه شعور غريب ماكانت بالصاله تقدم ودخل مع باب الغرفه وتوقعها نايمه كل يوم وقت مايرجع تكون نايمه الظاهر تتهرب مني لكن خاب ظنه لقاها جالسه على الكنب ولامه كل جسمها عليها وحاطه يدها قدام عيونها وتتامل باظافرها وهذي عاده اذا توترت تسويهاكانت ماترمش وساهيه بشي ماهو معروف
وقف ورى الكنبه ..مساء الخير
دارت راسها له وصارت ترمش بسرعه وكانها تريح عيونها ..مساء النور
قابلها ..ليش جالسه لحالك
..وش تبيني اسوي ؟؟
..كان جلستي مع امي
..الحين بنزل عندها >>وقامت
..يعني طول النهار جالسه لحالك ويوم جيت بتنزلين
..انت الحين تنام وتقوم المغرب وتطلع ماترجع لاخر الليل
استصغر نفسه قدامها ..خلاص انزلي
..بس قبل لاتنام ترى بروح للسوق
..ليش ؟؟
..يعني بشتري اغراض للجامعه
..ومن بيوديك !!
..السواق وخالتي بتروح معي انا قلت لها
استغرب يعني ماخطر على بالها تقولي اوديها ..على راحتك
دخل يبدل ويرتاح وهي نزلت تحت عند ام ناصر
......................................


تركني للتجافي لامعي حيله ولالي حول
ماغير اشيل مسباح القلق واعد حباته


سارحات كل وحده بحياتها وبمستقبلها وباالايام الجايه ياترى وش راح تجيب معها نوره جالسه وساره منسدحه على رجلها ونوره تلعب بشعرها كان صوت التلفزيون عالي والجو كئيب وممل
..اف طفش ياليت نوف تجي
..نوف خلاص لقت ناصر ماعاد تبينا
..انا كلمتها تقول بتطلع للسوق
..طيب ليش انا وياك مانطلع نغير جو احس اني باختنق
..قولي لسلمان يطلعنا
..لا انتي قولي له
..نوره هذا زوجك انا لو ابي نواف يطلعني بيجي ركض بس انا علشانك
وهي تشد شعر ساره ..سلمان ماقوله وانتي اتصلي على نواف خليه يوديك وانا بقعد هنا
..قطعتي شعري>> وهي تجلس.. خلاص لاتقولين له
دخل عليهم ابو سلمان ..وش فيكم كان ميت لكم احد
انطلقت ساره عنده ..يبه والله ملينا من البيت نبي نطلع
..خلو سلمان يطلعكم
..حبيبتك نوره ماهي راضيه تكلمه
..ليش يانوره ماتقولين له
..سلمان طالع ماراح يرجع حتى يودينا
..انا باتصل عليه واخليه يطلعكم
..اي يبه تكفى >>طلع جواله ساره كانت مستانسه على عكس نوره الي ماودها تطلع معه تفضل انها تبعد عنه تخاف تسمع منه كلمه اوتشوف بعينه نظره تجرحها لكن ماتقدر تعارض لان السالفه فيها عمها
ابو سلمان ..يقول تجهزو ربع ساعه ويجي
راحت كل وحده منهم تستعد للطلعه
...........................
عينه تناديني وعيني تناديهوبالصمت كلن استمربنداته


بعد صلاة العشا وفي بيت ناصر
جالسه مع خالتها والقهوه قدامهم نزل ناصر وجلس عندهم قامت نوف وحطت الحلا قدامه ومدت الفنجان له وهو يراقب حركتها وسكناتها وهي تتحاشى النظر له
..نوف لو سمحتي جيبي جوالي باطلع
بدون كلام طلعت للغرفه تجيب الجوال
ناصر ..انتم بتطلعون للسوق
ام ناصر ..اي بس تجهز نوف بنطلع
ناصر ..زين يمه باقولك شي
ام ناصر ..خيـــــــــــــــــــــر!!
.............................
مثل ماقال بعد ربع ساعه وقف عند باب البيت واتصل على ساره حتى يطلعون طلعت ساره وتتبعها نوره بخطوه متردده كانت ساره بتفتح الباب الخلفي ..ساره اركبي قدام
..لالا ماركب جنب سلوم بعد الي سواه انتي زوجته اركبي جنبه
صرخ عليهم ..بسرعه ساعه تركبون
بسرعه فتحن ابواب السياره الي ورا وركبن
سلمان ..خير سواق انا عندكن وحده تركب قدام >>>ساره قرصت نوره لكن ولاكنها تحس
سلمان ..نوره اركبي قدام
..لا خل ساره
..اركبي لاانزل اجرك جر
حزت بخاطرها الكلمه ونزلت وركبت معاه وكان قربه هم<<بغضب حرك السياره وانطلق لوحد ه من المنتزهات

...................................

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 10-05-11, 10:25 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوح قلم المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



في بيت لطيفه وفي واحد من اجتماعاتهن
هدى ..لطيفه وين الحمام
لطيفه وهي تاشر بيدها ..من الجهه هذي
هدى ..فيه احد
لطيفه ..لا مافيه احد خذي راحتك البيت بيتك
توجهت لمكان ماقالت لطيفه دخلت الحمام <<وانتم بكرامه >> وطلعت ظبطت شعرها جرها الفضول تلقي نظره على البيت
طلعت لصاله ثانيه بالبيت ومنها طلعت للمر صغير بنهايه مغاسل وقريب منه مجلس الظاهر انه مجلس رجال
دخلت ومشت حتى وصلت لاخره ودارت فيه وهي طالعه وعند الباب صدمت بشي قدامها توقعت انها لطيفه تستعجلها لكن كان الي قدامها رجال ماعرفته ولاهوعرفها قعد مده يتاملها وبعد ماحفظ ملامحها..آسفه ماكنت ادري ان فيه احد <<<<ورجع بسرعه لمكان ماجا
رجعت لجلستها بعد ماهدت روعتها ولا قالت عن الي صار معها

...................................
بعد ماطلع ناصر
لابسه عبايتها ووبتنزل سمعت جوالها كانت خالتها
..هلا خالتي
..وينك يابنيتي انا استناك بالسياره
..آسفه يلاه الحين نازله
رمت الجول بالشنطه وراحت تركض للصاله وطلعت للحديقه برى فتحت الباب الخارجي طلعت لكن السياره ماهي موجوده رجعت للحديقه متوجه للمواقف توقعت ان السواق ماطلع السياره كان الضو ضعيف شوي ولانتبهت للسيارات الموجوده الي ركزت عليه سيارةالسواق بس ماكانت موجوده >>غريبه خالتي تقول انها برى مافيه احد

وفي عز تفكيرها جاها من وراها صوت هادي مثل المكان الي كانت واقفه فيه ..علـــى مـــن تـــدوريـــــن ؟؟ماركزت بالصوت بس شهقت شهقه قويه التفت لمصدر الصوت ماكان وجهه واضح من الضو الي عاكس عليه كان طويل من الخوف رجعت ورا بدون انتباه وشبكت رجلها بحديده مرميه بين السيارات طاحت لكـــــــــــ ن قبل يرتمي جسمها على الاراض مسكها مع خصرها ورفعها صابتها قشعريرها وهي مغمضه عيونها كان مسكته سوط يلسع جسمها حاولت تفلت نفسها منه وتصرخ ..اتركني اتركني الله يخليك>> كانت تبكي وترتجف من الخوف ومن صراخاها ماسمعت أي صوت ثاني
تحس كان النفس انقطع عندها وبدت ترتخي لكن بدت تركز على الصوت تحاول تتذكر صاحبه ..نوف نوف >> شال الغطا عن وجهها
سكتت عرفت منهو صاحب الصوت وبتعب من الصياح وشعور انها بتغيب عن الوعي ..انت؟؟<< وغمضت عيونها كانها امنت
على نفسها وراح الخوف عنها ..نوف نوفـــــــ
فتحت عيونها ..مره ثانيه تحس ضباب يحجب الرويا عنها سمعته ..اسم الله عليك نوف تسمعيني
كانت فعلا تسمعه بس بدون ماتفتح عيونها ابتسمت تبي تطمنه عليها شالها بين يديها ينتابه رغبه انه يحظنها ويحسسها بالامان فتح السياره وركبها ورجع لداخل البيت يركض جاب مويه ورش عليها حتى بدت تصحصح
..صرتي زينه
متعاطفه معه لانه خاف يبتلي فيها ..لا تخـــ ـاف مافيني شي
..انا اسف لاني خوفتك
..تتكلم وهي مرجعه راسها ورا ..لاعادي بس انت ماطلعت ؟؟
ابتسم لها بحب ومسك يدها وضغط عليها ..لاماطلعت
..طيب وين خالتي قالت لي انها تستناني بالسياره
..خالتك راحت تزور وحده من معارفها
عدلت جلستها ووجهت وجهها له ..غريبه هي قالت بتروح معي حتى كلمتني قبل شوي وقالت لي انزل
..كلمتك وهي طالعه مع السواق بالسياره
...خلاص بس تجي بسئلها ومسكت الباب بتنزل
..وين رايحه ؟؟
..باروح اريح احس اني تعبانه
..مابتروحين للسوق
..السواق راح خلها يوم ثاني
مسك كتفها ..انا الي بوديك
رجعت ..لا ماله داعي
..طيب اذا تعبانه مولازام السوق أي مكان هادي
..سكرت الباب ..خلاص بروح للسوق واخذ الاغراض الضروريه ونرجع للبيت
..بس انا مصر انا نطلع لمكان هادي
سندت جسمها على المرتبه ..على راحتك ماراح اعارضك
ابتسم ومشى بسيارته
............................
..في المنتزه وعلى واحد من الكراسي جالسه تتامل الناس الكبير والصغير ناس فرحانه اصواتهم لعبهم مكان يملاه الضجيج والصخب والاضواء وكل شي يدخل المتعه للنفس وتتفرج على ساره وهي تلعب ماخلت لعبه ماركبتها طلعت كل الطاقات الي داخلها وقفت اللعبه
شافت ساره ماشيه لها ..نوره انتي جايه عشان تجلسين قومي نلعب بهذيك اللعبه
..لا تخوف ماقدر العبها
..اقول بس امشي خل ننبسط موكل يوم سلوم يتنازل ويطلعنا وجرتها معها وركبو اللعبه وسلمان جالس اشتغلت وقامت
تقلب يمين ويسار وترفعهم وتنزلهم ساره طلعت الهبال كله صراخ تصفيق تصفير اما نوره ماسكه الحديده وكانها بتموت صارت معدتها تقلب وراسها يفر ماصدقت على الله تنتهي اللعبه وتنزل نزلت وهي تترنح ماتشوف قدامها ..ساره امسكيني احس اني بطيح
مسكتها ساره ومشت معها وجلستها على اقرب كرسي وسلمان براقب لكن ماتحرك
تركهم فتره حتى تروح عنها الدوخه وقرب لهم ..يلاه نمشي الوقت تاخر
ساره ..يالله البيبي هذي داخت من اللعبه
ماتكلم >>ومشوا مع بعض للسياره حست انها خلاص ماهي قادره تتحكم بنفسها وان روحها بتطلع ماقدرت تتكلم بس مسكت اقرب شي لها كان يمشي والاخلاق قافله ولاهو معبر شي ماحس الا بالي يمسك يده نزل نظره شافها تضغط على يده كانها تستنجد به من الالم لكن ماقدر يتكلم لكن انتبهت ساره ..نوره شفيك
مشت بسرعه لاقرب زباله ورجعت كل الي اكلته وساره واقفه بجنبها وسلمان يتقرج جلست مده وجلست ساره عندها وحطت يدها على كتفها ..ان شالله ارتاحتي
هزت راسها ..الحمدلله دوختني اللعبه
سلمان ..امشوا للبوابه وانا بسبقكم واقرب السياره
ناظرت له وقامت وساره تسانده >>هذا الي قدرت عليه
قرب السياره وركبوا ورجعوا للبيت
.......................
في السوق يمشي وهي تتبطى بخطوتها حتى ماتكون قريبه له وهو يستناها لين تصير جنبه وهذي حالتهم خذت الاشياء الضروريه
وعند اخر محل كانت ناويه تطلع من السوق كله بعد ماتخلص منه دخلت وناصر يستناها برى لان المحل زحمه
لكن سمعت صوت تعرفه زين شافته وعرفتها من لثامها الي تتفنن بلبسه كانت واقفه وتحاسب وبتطلع بدون تفكير نزلت البلوزه الي بيدها وطلعت للباب اخذت الثانيه اكياسها مجرد ماشافتها طلعت على طول وبسرعه جت عند ناصر ومسكت يده اندهش منها غريبه لكن ماتكلم
..خلصتي
..لا مالقيت شي اعجبني خلاص الي اخذته يكفي يلاه
مشى وهو ماسك يدها اول مره يسويها
وهي تتفرج عليهم والغيره تنهش فيها مكانت تدرى ان نوف تعمدت تحرقها وتذوقها شي من الي ذاقته
..حقير حقيـــــــــــــــــر ياناصر وشلون قدرت تنساني بهالسرعه لكن والله والله ماخليك تتهنى بحياتك !!!!!
وبسرعه طلعت جوالها واتصلت ــــــ
.................................................. ...

وصلوا للبيت دخل سلمان للغرفه وساره ونوره بالصاله مع ابو سلمان
يبه بنت اخوك هذي بتذبحني لعبت لعبه وحده وداخت
..اللعبه تموت من الخوف وتدوخ احس معدتي قلبت وراسي افتر بس انتي ماتحسين
..نوره من هي صغيره تخاف من الالعاب العنيفه عكسك انتي ماتخافين من شي ولد الله يكفينا الشر
..يبه انت معي ولا معها
..اكيد معها هي الي بتقعد عندي اما انتي بكره بتروحين لبيت ثاني
..هين ياحمودي انا ساره تهمك هالمفهيه اكثر مني
..موتي ياسويره من القهر
..تدرين فيني غل عليك بس محترمه وجود ابوي بعدين اخاف الاخ الي داخل يطلع يطين عيشتي بس مردي بنفرد فيك يانويره واطلع الاول والتالي ـــــــ
هههههههههههههههههههههههههههههه

.....................................



كفاك اليوم ياقلبي عرفـتإن الزمـن خـوان
يخونك من عرف طيبك تـرى الأيـام كذابـه
دخيلك لاتعاتبني أناالمخطـي وأنـا الغلطـان
عرفت إن الوفاء والغدر بعض أحيانمتشابه

ماأن حست انها ابتعدت عن انظارها افلتت يدها من يده كانها كانت غامستها بجمر كل هذه التصرفات اثارت استغرابه اما هي شوفة هدى نكئت الجرح الندي كان تصرفها ردت فعل لم يسبقها تفكير وهم بالسياره*
..وين تبين تروحين ؟؟
..ودي ارجع البيت خلاص تعبت*
..وش الي غير رايك كنتي موافقه*
..صدقني تعبت من المشي*
..نـــوف هالمره انا الي طلبتك*
وبعدين يانوف بعدين يارب دلني للطريق الصح يارب اعني << متدري كيف تتصرف هل تتبع قلبها وتنتقم منه لكرامتها ولاتببع عقلها وتعطيه فرصه*


..وانا عطيتك*
فعلا مشاعره تحركت لها كبرت بعينه كبر صبرها على الموقف الي صار قدام عيونها كانت اعظم من الموقف ومن هدى وناصر وحبهم*
كل هذا صار حطام قدام اخلاقها*

..................................................

..شفتهم يانوال ماسكين يدين بعض*
..اظبطي اعصابك ياهدى عشان نعرف نفكر*
..وشلون افكر وان احس انه نساني والي سويته مافاد*
..وانا اقولك لاتستسلمين*
..خلاص انتهى كل شي ناصر وفازت فيه*
..لاتنهزمين وخليك قويه*
..طيب وش اسوي*
..اهدي وخليها للظروف ولاتستعجلين على رزقك ويمكن تجي على رجليها*
نوال ماكانت مستفيده ابدا من كل هذا لكن الغايه تبرر الوسيله وهدى نجحت نوف انها تشربها من نفس الكاس ولوان الادوار مختلفه*
......................................

دخلت الغرفه وهو متمد على الكنب وحاط ذراعه على عيونه*
سمع صوت الباب ورفع راسه على طول كانت نظرته عباره عن اطمنان عليها مانتبهت لحركته وعلى طول مشت للغرفه*
عز عليها نومته على الكنب ماتريح وقفت قريب منه كانت راح تقومه ينام بسريره بس خافت يرفض او يفشلها زي عادته وفي اللحظه الاخيره ترددت ورجعت*
.......................

وصلو للبيت وام ناصر كالعاده بالصاله*
..السلام عليكم*
..وعليكم السلام يالله حيهم <<وهي تناظر لنوف ومبتسمه*
..الله يحييك*
..اخلي الشعالات يحطون لكم عشا*
..لايمه تعشينا برى*
..زين بالعافيه ياوليدي وش عندك يانوف وجهك متغير*
ابتسم ناصر يوم تذكر خوفها وصراخها بين يديه*
..وجها مثل القمر ماشالله*
..نزلت اغراضها بالاراض وجلست عندهم*
..مافيني الاالعافيه*
..ماعليه يابنيتي اعذريني لان مارحت معك بس ناصر حب يوديك*
التفت له وكان مبتسم ..معذوره ياخاله وناصر ماقصر وداني وشريت كل شي*
..الله يخليكم لبعض واشوف عيالكم*
..يالله يمه تصبحين على خير>> شال اغراض نوف <<..يالله يانوف*
كانه يرغمها على الطلعه وهي حابه تبعد عنه شوي مشاعرها متضاربه ولاهي عارفه تركز وتتصرف صح*
طلعت معه دخل قبلها وجلس وهي على طول دخلت تتسبح بعد التعب والاجهاد الي شافته اليوم لبست قميص فوشي ناعم*
جلست على طرف السرير وصارت تدهن يديها بالوشن قرب وجلس جنها سوت وكانها ماتحس بوجوده رعشه غريبه من قربه ورهبه من ريحته ..نوف*
بدون ماترفع راسها ومازالت تفرك يديها ببعض بهدوء بلعت ريقها ..نعم*
مسك ذقنها ورفع راسها ..ناظري لي >>شعرها مبلول وقطرات المويه على رقبتها وريحتها ملت المكان*
عيونها تحاول تهرب من حصاره ريقها نشف ولاعرفت وش تقول ..ليش تهربين من عيوني*
..أهـــ هــرب وين اروح هذاني*
لفها لجهته ...............................
..................................................



اليوم السبت اول يوم من العام الدراسي الجديد الكل مستعد ليبدا عام جديد يحمل الكثير في حياة الكثير الشواراع على عكس الصيف الي تكون في هالوقت فاضيه خاويه*

لبست مريولها الرصاصي وجزمتها وربطت شعرها المتوسط الطول بربطه اعجبت بنفسها ارسلت قبله لصورتها بالمرايه اتجهت لسريرها اخذت جوالها ناويه تحطه على الصامت لانها ماتبغى تبدا العام بمشاكل بس كانه يسابقها ابتسمت لاسمه بالجوال*
..هلا
..صباح الورد*
..صباح النور*
..كل عام وانتي بخير*
..هههههه وانت بخير*
..وش الي يضحك*
..ذكرتني بالعيد*
..يعني مايصير اقولها لك مع بداية السنه الجديده*
..يصير ليش مايصير بس انت وش الي مصحيك بدري مو تقول دوامك ثمان*
..اه الا بس هالعله الي عندي مايخلي احد يرتاح بنومه احسه احيانا عنده مشكله نفسيه*
..هههههه تستاهل ماحد يعرف يمشيك على السراط الاهاالمتبلد*
سكت كانه يستوعب الكلمه الي قالتها وهي حطت يدها على فمها*
..نعم عيدي الي قلتيه*
..هــ هــ ماقلت شي*
..الاقلتي بس عيديها حتى اسمعها زين*
..انا آسفه طلعت مني غصب*
..بعديها هالمره واعتبرنفسي ماسمعت بس ياساره كلمه خليها ببالك الكلمه الي تمس نايف تمسني ومصيري اعرف وش الي مخليك تتضايقين من سيرته سلام*
سكر الجوال بوجهها اما ساره فمازال الجوال على اذنها وكانه للحين يتكلم مع ان عمرها ماتكلمت بنايف بس ماغاب عن نواف توترها من الكلام عنه ماتوقعت انه لاحظ هالشي لها الدرجه ذكائك وصل يانواف

... ......



نزلت مع الدرج تركض وعبايتها وشنطتها على كتفها لقتهم مجتمعين على الفطور*
..صباح الخير*
..صباح الخير تعالي يابنيتي اجلسي جنبي افطري*
مشت لخالتها لكن استوقفها صوته ..لا تعالي هنا <<وهو ياشر على الكرسي الي جنبه*
انحرجت من خالتها ووقفت تمشي عنده وتطنش امه ولا العكس لكن انقذتها خالتها ..روحي عند زوجك عشان تفتحين نفسه<< راحت وسحبت الكرسي وجلست جنبه اخذ الشاي وصب لها ومده لها اخذته منه واخذت تفطر وهي منحرجه
خلصت فطورها وطلعت لبرى البيت ركبت مع السواق وانطلق بها لعالم جديد عليها*

كان اول يوم لنوف باول سنه بالجامعه يوم متعب وحياه جديده ودعت المدارس والفصول وبدات حياة المحاضرات*
ساره انهت اول يوم لاخر سنه يوم متعب لكن ليس تعب جسدي بقدر ماهو تعب نفسي تندمت على كلمتها لكن مامنعت انها تحقد على نايف بزياده*
ناصر ونوف بدا يتقبلها بحياته ويوم عن يوم تحتل مكان عنده على انها متحفظه بقدر كبير على مشاعرها حاولت تنسى او تتناسى الي سمعته وتحتفظ به لنفسها على امل انها تنساه مع الايام وتركز على دراستها*
سلمان ونوره مصر الى الان يقسى عليها مع انه يتعذب اكثر منها لن شي بداه لازام يكمله*
........................................



جالسين بالصاله يتفرجون على التلفزيون سمعوا نغمة جوال رفعه وشاف الرقم وصار يتفرج عليه*
..ليش ماترد؟؟*
..مالي خلق اكلم احد >>توقع ان بينهم زعل متاكد ان الاتصال من ساره تردد انه يتدخل بس تكلم*
..تري عاد لواني بمكانك حتى لو هي الي غلطانه مجرد انها اتصلت انهي الزعل الدنيا ماتسوى تخربون احلى ايام بعمركم*
ابتسم لاخوه اعجاب بتفكيره وذكائه وحبه كل الصفات الحسنه فيه >>لوتدري يانايف الي مزعلني عليها*
دق الجوال مره ثانيه رفع نايف راسه له وابتسم رد له نواف الابتسامه وحاول يختلق لها الاعذار ورد عليها*
بنعومه..مـــــــــــرحبا*
رق قلبه لصوتا الناعم ..هلا*
..شاخبارك*
..تمام*
سكتت كانها تصف الكلام الي راح تقوله وهو ينتظرها ..لك يومين مااتصلت قلت اتصل انا*
..ندمانه انك اتصلتي*
..لا ابد نــ وافـ انـ ا آســ فــ هـ
..شوفي ياساره مجرد اني رديت عليك معناته اني بحاول انسى الموضوع باقول انها زلة لسان بس هالكلام رجااء لايتكرر*
فرحت انه قبل اعتذارها..وانا ماراح طول الحكي فيه واوعدك مايتكرر وابيك تعرف ان نايف زي ماهو اخوك انا بعتبرته اخوي ووتاكد اني ماكرهه*
..وهذا الي ابيه والموضوع انهيه*
سامحها وهو عارف ان بقلبها شي على اخوه بس مافي شي بالدنيا يفرق بينيى وبين اخواني*

مرت الايام سريعه والاحوال كماهي لايوجد شي يذكر*

ساره ونواف استقرار وقدرت بذكائها تمحي الزعل من قلب نواف اتفقوا على موعد زواجهم وهو بنهاية شوال يعني بعد رمضان باقل من شهر*

نوف هدنه مع نفسها وناصر بالفعل حبها وصارت جزء لايتجزء من حياته ولكن مازلت تعاني*

سلمان ونوره حياه بارده مثل صفيع الشتاء نوره حالتها تسوء اكتئاب عزله ضياع ولكن>> بصمـــــــــ ــتـــــــ تتهرب منه ويتهرب منها*




ابيـه ومـا ابيـه ولايغيـب بكـل حزاتـي
احبه واكرهه مدري! احبـه والعـن اوقاتـه





بعـــــــــــــد اقـــــــــــــــــل من شـــــــــــهر*

دخل يتسحب شوي شوي مشتاق لها اليوم ماشافها رجع من شغله قبل ترجع من الجامعه تغدى ونام قام العصر وهي نايمه ولاررجع الاالمغرب اشتاق لهدوئها لخجلها لبراتها حتى للعتب الي بعيونها*
لابسه وترتب غرفتها جاها من وراها بهدوؤ وحط فمه عند اذنها ..نوف*
التفت بسرعه واصطنعت ابتسامه ..متى جيت ماحسيت فيك*
..توني داخل بس والله صايره شجاعه خبري تخافين وتصارخين*
ضحكت من قلبها على نفسها ..ههههه كبرت*
..زين يالكبيره ..كل عام وانتي بخير*
سكتت شوي تتذكر ان فيه مناسبه وبفرحه ..وانت بخير اعلنوا ثبوت الهلال
..اي بكره اول يوم من رمضان >>والقى نظره عليها شافها لابسه << انتي جاهزه*
..جاهزه بس مدام بكره اول يوم بتسحر عندهم*
..ماقدر اقولك لا*
ابتسمت بخجل كل يوم يثبت لها انه متمسك فيها وشاريها وانه يتناسى الماضي*

............................................


كان ضحكهم واصواتهم
ماليه المكان نوره ونوف وساره*
..تستاهلين عرف يحشرك*
..والدب سلوم يكذب يقول ابوي يبيك*
..ههههههه وانتي ليش ماتبين تقابلينه لاتقولين تستحين*
..وليش ان شالله مااستحي*
اندفعت نوره الي كانت مكسله بس جالسه لانها ماتقدر تقاوم الجلسه الحلوه ..لانك فاصخه الحيا من زمان*
..انتي بس لو تنامين والحياء مخليته لك تستحين حتى من ظلك*
..الحيا شعبه من الايمان*
تكلمت نوف بجديه ..صح الحيا ملح البنت بس مو مفروض يتعدى حده ويصير بينا وبين حياتنا*
قامت ساره ..انا مسويه ورق عنب تاكلون معي*
نوره ..الله من زمان مشتهيته ساره تكفين جيبي لي معك*
..زين لاتموتين علينا بس والله غريبه ماخبرك مفجوعه*
..مفجوعه مفجوعه بس كثري الليمون*
ناظرت لها نوف نظرة شك بس سكتت*
رجعت ساره والصحن بيدها حطت على الطاوله قربت نوره له واخذت وحده واكلت منها بتلذذ>>.. كنتي فاشله وشلون عرفتي تطبخينه*
..نويره كولي وانتي ساكته بعد طرار ويتشرط*
.................................................. .

.
دايما الايام الحلوه تمشي بسرعه كانها تستخسر فينا الفرح مر اكثر من عشر ايام من رمضان ورغم التعب فيه بسبب الدومات لكن سبحان الله يحمل احلى الاوقات الروحانيه معه*

مع صوت الاذان سمى الجميع ومدوا يديهم وبدو ياكلون الانوره شربت كاس المويه وظلت جالسه شوي من يوم ماداخت بالملاهي وهي حالتها متغيره*
..الحمدلله*
..مافطرتي يابنتي*
..لا الحمدلله شبعت*
ساره ..انتي ماكلتي شي حتى بالسحور*
..باكل بعدين بروح اصلي وارتاح<< ومشت وكلهم مستغربين من حالتها والتغيير الي طرى عليها*
سئل ابو سلمان ولده..وش فيها زوجتك*
ساره ..لها مده هذي حالتها بس هاليومين بزياده حتى اليوم ماقدرت توقف بالمطبخ*
..ماسئلتها ياسلمان*
..ليش اسئلها هي ماهي بزر ولا تبوني اوكلها بعد



لآ تفسُـرٍ كل صمتـُي لك جفـا
......... بعض ـآلغلآ مآيشُرحـه غيرٍ آلسكوتٍ

وقام هو الثاني عارف ان فيها شي ومازال يجاهد حتى مايضعف ويحسسها انه منتبه لها*
دخل عليها شافها طالعه من الحمام<<وانتم بكرامه >>وواضح انها كانت ترجع*
على طول بدون كلام رمت نفسها على السرير وبسرعه غفت*
ماراح اسئلك يانوره لين تتكلمين وطلع من عندها بهدوء*
.................................................. ........




لوعشـت عمري في خيلات واوهـام!.!.يكــفينـي انك في حياتي حقــيقه!!


بعد المغرب العاده الي تحرص عليها ام ناصر اجتماعهم على القهوه بعد الصلاة*
يتقهوون وسوالف حلوه بين ابوه وامه ونوف كانت تشاركهم لكن بتحفظ*
..يبه انا ان شالله بغير سيارتي*
..ليه سيارتك جديده وزينه*
..عارف يبه بس تغيير*
..والله كيفك انت رجال وتقدر تتصرف على راحتك*
ابتسم ..مالنا غنى عن شورك يابو ناصر*
اذن العشا وهم جالسين ومبسوطين*
ابو ناصر ..انا بروح للمسجد تروحين يام ناصر*
..اكيد باروح يالله قايمه اتوضا<< وقاموا بقى بالمجلس بس ناصر ونوف*
ناظرت له ..وانت ليش ماتروح معهم*
..بروح بس بوريك صور سيارات ابيك تقولين رايك <<وقام وجلس جنبها فتح الجوال وصار يوريها الصور ويتكلمون ولا دروا بالي دخلت عليهم وتراقبهم بنظرات ناريه وكل يوم حقدها يزيد عليهم*
..السلام عليكم*
عرفوها على طول وقف الاثنين*
..وعليكم السلام*
..كل عام وانتم بخير
..وانتي بخير*
سبحان الله الشعور الدافي والاحساس الحلو اذا شافها تلاشى تبخر شوفتها عاديه مثل أي شخص عادي اما هي فاحساسها الحلو تبدل الى حقد ورغبه بالانتقام*
مشت لها نوف وهي تمثل انها ماتعرف شي*
..حياك الله تفضلي*
ردت وهي قلبها مليان حقد عليها وبنغزه لناصر ..الظاهر جيت بوقت غير مناسب*
..عادي حياك باي وقت البيت بيتك*
بينها وبين نفسها صارت راعية البيت وتهلي وترحب وانا صرت غريبه لكن مثل ما دخلتك خالتي انا الي باطلعك وارجع لمكاني الطبيعي*
..انا طالع للمسجد >>وطلع من بينهن وهن واقفات كل واحده تحمل بقلبها ماتحمل لكن هو قلبه الحين ملك من نوف ولاهدى
...........................
يجهز شنطته وواضح انه بيسافر قررت تسئله والي يصير يصير*
..ليش تجهز اغراضك*
..مسافر*
..مسافر ؟؟بس انت ماقلت*
قرب لها شاف التعب بوجهها الشاحب واهمالها لنفسها واضح*
..قلت لابوي ولا لازام استئذن منك*
..لا لاتستئذن ما نت مظطر وحده عديمة احساس مايهمها غيابك وحضورك ليش تقول لها*
جلست على الكرسي ..بس لاتنسى توصلني لاهلي اذا تقدر*
.................................................. ..................*


نايف ونواف وكان معهم فهد في فلة نايف اخذوا جوله في البيت الي تقريبا انتهى لان الزواج باقي عنه حوالي شهر ونص*
دق جوال نواف ..لاحول ولاقوة الابالله وش تبي العله هذي*
..منهي العله؟؟*
..اختك ازعجتني من البارح تتصل*
..طيب رد شوف وش تبي*
..وش تبي يعني ياما ابي اجي للرياض ولا سم بنتك على اسمي مدري متى بتكبر*
تكلم فهد ..اها يعني السالفه وراثه*
..فهيد وش رايك تسكت ترى السكوت من ذهب*
..انت وش فيك معصب*
..ماني معصب مشغول وهالخبله رفعت ظغطي*
دق جوال بس هالمره جوال نايف ..اكيد هي ماتخلي حركاتها*
..هلا والله هلا بها الصوت*
..هلا بك ياعمري ليش من البارح ادق على نواف مايرد خفت عليه*
نظر لنواف بنقمه يعني خايفه عليه انه مايرد وهو ماهمه ..لاتخافين عليه هذاهو عندي يدور ببيت الزوجيه ماهو فاضي لك*
..اكيد يانايف*
..اكيد وعشان ترتاحين خوذي كلميه <<كلمها نواف وصار بينهم بعض الهواش والي طبعا مايتعدى الالسن سكرت مها كالعاده الجوال بوجهه*
..يعني وش تخسر لو رديت عليها تعرفها مارديت عليها بتخاف وتشغلك بالاتصالات لين ترد*
..خلها حتى يقوا قلبها وتتعود اذا بتصير كذا بعمرها ماراح ترتاح*
تكلم فهد بعد مافكر بالموقف الي صار قدامه ..سبحان الله الي يزرع المحبه بالقلوب تصدقون ماكنت اتوقع ان الاخوان الي امهاتهم غير زي الاخوان من ام وحده*
تعجب نايف منه ..ليش الاخوان اخوان ومها بالذات احسها قريبه من الكل تخاف علينا يمكن اكثر من اخواني الثانين يمكن لانا بعاد عنها*
..انا كنت احسب احساسي باختي لانا من ابو وام اولان ماعندي غيرها ولانا ربينا ايتام بس كل يوم الواحد يشوف
.......................................

اخاف .. اصغر .. بعينك لا انكسرت و قلت محتاجك

و اخاف اتغيب عني .. والامل تغتاله الأوجاع

وهم واقفين عند الباب*
نوره كانت تستعد للنزول من السياره*
استجمعت قوتها وهي لها مده تحس بتعب خايفه يكون فيها شي خطير وخايفه على سلمان تشعر بكتمه*
نزلت من السياره وهوينتظرها تسكر الباب حتى يمشي لكن*
الي ماتوقعه منها*
نوره وبصوت واهي مخنوق ..سلمان*
سكت ينتظرها تكمل ..
نوره..تروح وترجع لي بالسلامه !!!!!!!!!
غزاه شعور من تصرفها هو كان شاك ان فيها شي لكن من صوتها والنظره الي بعيونها بينت مقدار العتب الي بقلبها عليه تضايق من نفسه*
سلمان ..الله يسلمك*
بقى يراقبها وهي تجر روحها وتسحب شنطتها حتى افتحت الشغاله لها الباب ودخلت وسكرت الباب ومشى وهو يحمل كل الشوق للبنت الي وعى قلبه على حبها وخايف عليها




الجــــــــــــــــ الثاني عشر ــــزء



لا حـدّنـي وقـتـي عـلـى شــي مابـيـه
اعـز نفـسـي و مـنـّة الـنـاس بـتـراب









قامت نوف للمطبخ بعد ماجلست هدى بالصاله وجابت القهوه وقهوت هدى والي كانها تشرب سم من يد نوف لكن مظطره
..ماعليه خربت عليكم جوكم بس اخوي بيطلع وقلنا نجي معه قبل يطلع نزل امي بالمسجد وانا جيت هنا
..حياك الله مانتي غريبه
..مشكوره حبيبتي
..عن اذنك بروح اصلي
..اذنك معك وانا بعد بصلي بالمجلس الثاني
طلعت للغرفه وتركت هدى بالبيت تسرح وتمرح ماتثق فيها ولانست الي صار لكن عمر الحرص والتتبع ماينفع ولارح تحرص وتترك الاهم منها مده بسيطه وصل ناصر تنحنح حتى ينبهها لكن حس ان مافيه صوت دخل للصاله مالقى احد دخل للمجلس الثاني لقاها جالسه على الكنب ولاانتبهت له حست فيه وقامت قرر يرجع ..ماكنت ادرى ان فيه احد
واستدار ..صرت تتهرب مني وانت الي كنت تتمنى تشوفني او حتى تلمحني
بدون مايلتفت لها ..هذا ماضي وانا اعتبره مات
..لا مامات انت تبيه يموت صدقت نفسك انك تنساني و تعيش مع غيري
..انا فعلاحياتي مشت مع غيرك ومشت احسن من ماكنت متخيل
..لاتتسرع وتحبها لان قلبها ماهو ملكك
لف لها بغضب ..وش تقصدين ؟؟
..الكلام ماله داعي
كرهها تمنى انه يخنقها ..احترمي نفسك
..محترمه نفسي بس زوجتك الي مستانس عليها تحب ولد عمها نايف وبينهم علاقه
كان راح يتكلم لكن رفعت يدها بوجهه ..حاولت لكن اخته مارضت ويوم يئست منه لعبت على اخوه وزوجته اختها
مسك يدها وهزها بقوه ..انتي كذابه وحده مثلك حقيره ولايمكن اصدقها نوف اشرف منك ولاتتخيلين اني برجع لك اذا قلتي هالكلام
بهدوء ..انت اصلا ماعاد تهمني ولو تخطبني ماراح ارضى فيك لانك غبي وبسرعه ينضحك عليك والي قلته متاكده منه مثل ماشوفك قدامي
زوجتك يامحترم تحب واحد غيرك << صوت عالي من الكف الي عطاها وكل جسمها اهتز منه
..حقير ولاتهمني وراح تتاكد قريب انك مغشوش بها
..دزها بقوته وطلع للصاله وقف عند الدرج لكن تراجع ووطلع للباب كانت امه وخالته داخلات البيت
..وشونك ياناصر >>حقرها ولارد وراح يركض لسيارته ركبها ومشى
استغربت امه من حالته اكيد لان زوجته شافت هدى صارت بينهم مشكله هذا الي توقعته ماتدري ان الموقف اكبر من كل هذا وانها وصلت للقذف وللشرف ونوف ياغافل لك الله
..............................

أنا من داوى حزن البشر ونسى نفسه........
.وأنا من بكى حيل دون ماينسمع حسه....


البيت فاضي نوره راحت لبيت اهلها ونوف ببيتها وسلمان مسافر ابوها نايم وامها حالها مايعلمه الاالله تدور بالبيت مافي شي تسويه ملل قاتل جلست على عتب الباب الداخلي وركت ظهرها على الباب وسرحت الضيقه الي داخلها ترجمتها دمعه نزلت على خدها قامت مشت لداخل وفتحت على امها الباب لقتها مستلقيه على ظهرها ومغمضه عيونها قربت لها تشوفها مع انها مريضه نظرت الحنان بعيونها مازالت تميزها ناظرت ليدها هذي اليد الي يامامسحت على ووساتني وشالتني وحطتني تدحرجت على خدها دمعه وهي تشوف حال امها مسكت يدها بهدوء وحبتها وضغتطها فتحت عيونها وناظرت لساره وشافت دموعها تنهدت وغمضت دموعها وصار الدمع الحار مايتوقف على وجهها السمح وبصمت بكت معها بدون كلام كان كلام العيون يكفي وابلغ من النطق
................................................
محتاج لك ماهي مثل كل مره
هالمره أكبر من سهر ليل واحساس



..مايصير يانوره انتي تعبانه لازام تروحين للمستشفى
..فهد الله يخليك اتركني على راحتى انا زينه واذا بغيت اروح بقولك
..ليه يابنيتي حرام تسوين بنفسك كذا مانتي خسرانه شي لو تطمنيني عليك
ببكى ..يمه قلت لكم مافيني شي انتم ماتفهمون وراحت تركض
..انا خايفه عليها البنت ذبلانه
..يمكن بينها وبين سلمان مشاكل
..كل الناس يصير بينهم مشاكل مايسوون مثلها هالبنت بتذبحني
..يمه الله يهداك لاتخافين هي تعرف مصلحتها انتي بس لاتضايقين نسفك وخليها على راحتها
..الله يجيبك ياسلمان يمكن يقدر عليها
.....................................
وين أبمشي وأنت في كل الدروب ! !
وليه اعاتب والقصايد تشرحك ؟ ؟

السكوت أفضل وسيله للهروب . .
لا غدى عندي كلام ٍ يجرحك



بعد دوره في الشوارع خلاص تعب من التفكير وقف فجئه لدرجة انه طلع صوت للسياره
خلاص ياناصر وشلون تصدق هدى وانت عارف انها تبي تخرب حياتك
بس كانت متاكده من كلامها
لا لا نوف اكبر من كذا مستحيل تكون من هالنوعيه
كانت اول ماتزوجنا دايما تفكر يمكن صحيح تحب غيرك
من ترديد هالكلمه بباله نفض راسه وغرس يده بشعره
اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بحاول اضبط اعصابي لين اتاكد من الصدق او الكذب
اخذ قرار انه يكون مثل نوف اقوى من الغيره الي ممكن تخرب عليه وحاول يقنع نفسه ان هدى بتنتقم منه
........................................
مشغول باله يتصل على جوالها من يومين ومسكر واتصل عل تلفون البيت الشغاله تقول نايمه خايف عليها حالتها ماتسر كانت تعبانه بالمره <<الله ياسلمان كنت تشوفها وانت عندها ماسئلتها <<لام نفسه<< تعرفها لايمكن تتكلم لاحول ولاقوة الا بالله انا وش يصبرني خمس ايام بعد
..................................



الى الان مقابله امها كل ماشافتها تجدد المواجع ترجع بها الذاكره ليوم موت متعب الى الان صوت امها وصراخها ماراح عن بالها ودموع ابوها حالة سلمان ونوف كل هالتفاصيل تعيشها بنفس اللحظه
مد يده وحطها على كتفها ..ادعي لها يابنتي
رفعت راسها شافت الحنان بعيونه ..انا محتاجتها يبه
..كلنا محتاجينها بس الله يعينها
قامت ورمت نفسها بحظنه وبكت من جديد وهو يمسح على راسها حضنه دافي وآمن ..الله يخليك لي يبه
رحم ضعفها ووحدتها البيت فضى عليها صارت وحيده وهذااقسى شعور يحسه الانسان

.........................
احتجتلك واللي خلقني لك احتجت احتجتلك بس للاسف مالقيتك




العصر
صوت التلفون بالصاله لكن فاضيه مافيها احد وهي في المطبخ تكلم الشغاله
..روحي شوفي التلفون
راحت وشالت السماعه ..الو
..وين مدام نوره
..مدام نوره نايمه
استغفر الله العظيم وشلون اكلمها
..طيب نادي ام فهد
..حاضر راحت لام فهد الي كانت مشغوله بتحضير الفطور
..مدام تلفون
..من الي متصل
..مدري رجال
تركت الي بيدها وراحت للصاله
..هلا
..السلام عليكم
..عليكم السلام هلا والله
..هلابك وشلونك ياخاله
..الحمدلله ياوليدي طيبه
..لوسمحتي ياخاله اقدر اكلم نوره
..والله ياوليدي نوره نايمه
..فيها شي كل ما ماتصلت تقول الشغاله نايمه وجوالها مقفول
..لالاتخاف مافيها الاالعافيه
ماصدقها حس ان ماتبي تقول ..مدري احس انك ماتبين تقولين
..والله يسلمان نوره تعبانه لاتاكل ولاتشرب وكل وقتها مقضيته نوم
..ليش ماوديتوها للمستشفى
..ماهي راضيه حتى فهد الي ماترفض له طلب ماقدر عليها صرت اعد الايام حتى ترجع يمكن تقنعها
..ان شالله ماراح اطول ثلاث ايام بالكثير بس تكفين ياخاله انتبهي له
..لاتوصيني عليها بعيوني
..في امان الله
..في امان الله
نزلت على نهاية المكالمه ذبلانه ووجهها اصفر وجسمها ناحل مافيها شي يدل على الحياه

..من كنتي تكلمين
فرحت انها شافتها نازله ..هذا سلمان
..غريبه وش عنده
..يتطمن عليك
..ههههههه يتطمن على سلمان خلاص ماعدت اهمه
..ليش يانوره تقولين كذا الرجال يحبك ويبيك
..يمه خلاص ماقال متى يجي
..يقول ثلاث ايام
..زين انا رايحه انام
ورجعت تسحب معها اوجاعها
................................................



مسكت المصحف وقعدت تقرا بصوت عذب
دخل شوي شوي بعد ماتعوذ من الشيطان <<يمكن احسن شي سواه انه طلع من البيت ولاتهور وتصرف تصرف لاتحمد عقباه
هي مندمجه بقريتها وهو يتاملها <<معقوله كل هالبراه والنقا تكون مثل ماقالت هدى مستحيل مستحـــــــــــيل هدى تبي بس تدمرني لكن ماراح اسمح لها
خلصت القرايه ونزلت المصحف شافته واقف ووجهه متغير قامت له ..ناصر وين كنت تاخرت
..نزلت للمعارض ادور سياره
..زين وان شالله لقيت السياره الي عجبتك
..لا بنزل بكره بعد ان شالله
مسكت يده ..طيب اجلس شكلك تعبان
جلس بدون مايتكلم كان ينفض الافكار من راسه كل ماتذكر كلام هدى ..تبي اجيب لك اكل
..لا لا بنام
..براحتك <<
.................................






. تعبان ) !! أدري فيگ واللـه أدري ..
لگن تگلم / قول .. شاللي متعّبگ ؟؟
ماعاد به شي ٍ على الضحگ يغري !!
ولا عاد أحس إني أنا أقرب حبايبگ




في بيت فهد الساعه 12ليلا
دق جرس البيت
..غريبه من بجينا الحين >>ونادت الشغاله تفتح الباب دقايق ورجعت وسئلتها
..من الي عند الباب
..هذا بابا سلمان
قامت بسره استانست برجعته واستغربة من سرعته ..طيب روحي دخليه بسرعه <<راحت مده ودخلت وهو يتبعها
..السلام عليكم
..وعلليكم السلام غريبه ياسلمان العصر كلتني بالشرقيه
..هههههه الشرقيه جدعت عصا ثلاث ساعات وانا بالرياض
..زين ياوليدي الحمدلله على سلامتك
..الله يسلمك ياخاله >>وهو يتلفت بالصاله ..وين نوره
..نوره نايمه بروح اقومها
رفع يده ..لالا ياخاله اذا سمحتي انا باطلع لها
..اي ياولدي البيت بيتك ماقدامك احد والطريق تدله
طلع على مهله ماصدق انه رجع لها وانه بعد دقايق بتكون تحت نظره
وبدون لايستئذن فتح الباب كل الانوار مشغله كانها كانت خايفه من الظلام
كانت نايمه على بطنها وشعرها مغطي على وجهها كله قرب لها شوي شوي وجلس على طرف السرير مسك كتفها وقلبها على ظهرها رفع شعرها بيده خاف من شكلها الي يشوفها يعتقد انها مريضه من زمان
بصوت هادي ..نوره
فتحت عيونها بتعب شافته قدامها اخذت تتامله ورجعت غمضت عيونها
اعاد نداه لها هالمره صحت وايقنت انه حقيقه وليس حلم
جلست بسرعه ..سلمــــــــــــان
..وش فيك خايفه >>كانت ترمش بسرعه وتتلفت بارجا الغرفه حتى تتاكد من المكان
..متى جيت امي تقول انك بتجي بعد ثلاث ايام
..توني واصل ..ميل رقبته وقرب يدقق بملامحها ..وش الي سوى فيك كذا ؟؟
ماردت عليه ..ردي على يانوره
بعبره مخنوقه ..مافيني شي
اناعرفك يانوره قولي لي وش فيك وش الي متعبك
تهجد صوتها ..انت ليش رحت وخليتني كنت ابيك عندي
كلامها مثل السكاكين الي تنغرس بصدره ..وهذا انا خليت الي وراي ورجعت لك
بدت دموعها تنزل بغزاره ..انا كنت تعبانه وانت خليتني ورحت
مسك يدها ..انتي يانوره ماكنتي تتكلمين
..بس انت تعرفني حتى لوتكلمت
افحمته بكلمتها فعلاكان يعرفها ..طيب انتي الحين وش تحسين فيه
بكت مثل الطفله الخايفه الي فاقده احساس الامان ..انا خايفه ياسلمان خايفه يكون فيني مرض خطير
..لاتخافين ان شالله مافيك الالعافيه
تكلمت وصوتها يرتجف ..لاعاد تخليني
كانت قاسيه بكلامها عليه مايتخيل نفسه قدر يسوي فيها الي سواه
..ماراح اخليك بس الحين قومي البسي حتى اوديك للمستشفى
..لا مابي اروح
..ليــــــــــــش
..اخاف من المستشفيات
..لاتخافين انا معك بس يالله قومي >>قام من عندها وارح للشماعه وسحب عبايتها ولبسها وطلع ماعارضته مشت معه
كانت تتمنى تشوفه سلمان الي تعرفه سلمان الي خسرته ببعدها عنه وهويتمنى يشوفها نوره الي يحبها تبادله نفس الحب ولاتنغلق على مشاعرها


................................

سهره مغلقه لثلاثي الشر في بيت نوال
لطيفه كانت تتكلم عن زوجها
..عاند الدنيا كلها ورفض يتزوج على
تكلمت هدى ..طيب ليش يبون يزوجونه
..لانهم يعتقدون اني ماجيب عيال
نوال ..اذا كان زوجك معك ماعليك من احد
..بس هو يحرص على رضا امه واخاف هاالعجوز تجبره يتزوج
نوال ..عبدالله محبوب عند اهله واخوانه وبصراحه يالطيفه هم مايحبونك انتبهي منهم
..وش اسوي ماقدر امنعه اذا تكلمت باامه واخوانه يزعل
.هدى بعد صمت طويل تستفسر ..طيب هو معاملته معك كيف
..هو اذا ماجبت سيرة اهله معاملته حلوه
..خلاص لاتجيبين سيرتهم
..لازام احاول اهز صورتهم بعينه عشان يقلل زياراته لهم

استغربت من رجال بمواصفات عبدالله يتحمل وحده زيك ماتحب احد حتى اخوانها تحاول تضرهم ..خساره عندك رجال مثله

.................................................. ................
ليت كل دار تضمك ليتها صدري

ليت كل عين تشوفك ليتها عيني

.





عاجز عن التفكير عاجز عن النوم عاجز عن مواجهتته والاشاره لها باصبع الاتهمام ماستطاع الاانه ياكل نفسه نفسه موقف لايحسد عليه مايبي يظلمها ولايبي يظلم نفسه كانت هذي حالته من سمع الي سمع بعد ماصارت كل شي بحياتي اضيعها بلحظة غضب لازام اتروى كان
هذا الصراع الي بينه وبين نفسه كل ماقرر مواجهتها
متاكده انه متوتر من شي المده الي راحت يتوددلها لكن اليوم انقلب حاله بدون سابق انذار يتهرب من عيونها نظراته تحمل شي غريب ماقدرت تفسره <<باترك الكلام للايام هي الي راح تعلمني بسرك ياناصر


الجـــــــــ الثالث عشر ـــزء

اذاضاقت عليك الاراض تعزوى بس وعلمني

وربي لاقلب العالم على شانك واعدلها


فــــــ المشتشفـــــى ـــي

مقابلها وهي نايمه على السرير

كان خايف عليها حالتها ماتسر طلبت منها بعض التحاليل وينتظرون النتيجه بفارغ الصبر
دخلت الممرض بيدها المغذي واخذت تركبه بيدها سئلت ..وش هذا
الممرضه ..هذا مغذي
سئلها سلمان ..طلعت نتايج التحاليل
الممرضه ..النتيجه عند الدكتوره المريضه الي عندها طلعت تقدر تروح تشوف بنفسك
..خلاص يانوره ارتاحي وانا بروح اشوف الدكتوره وارجع لك
راح من عندها قلق من الي راح يسمعه دق الباب دخل بعد ماسمحت له الدكتوره
..السلام عليكم
..وعليكم السلام انت زوج نوره
..اي نعم <<اشرت له يجلس
وهويجلس ..خير يادكتوره بشري
..والله ياخ زوجتك تعاني من فقر دم حاد
ارتخى وارتاح ان هذا السبب ماهو شي ثاني كملت الدكتوره ..واضح انت تغذيتها سيئه وهذا ماهو زين لها وللجنين <<وقف عند الكلمه الاخيره ..جنين !!يعني نوره حامل
كانت الدكتوره تعتقد انه يدري ..يعني انت ماتدري
هز كتفه ..وش دراني
ضحكت الدكتوره على كلمته..والله الي باين عندي انها بنص الشهر الثاني
لام نفسه على قسوته عليها يعني كنت اتحمل صدها ويوم صارت حامل بولدي تخليت عنها
..بس يادكتوره احس نفسيتها تعبانه ودائما مكتئبه
..لاتخاف الحمل يسوي اكثر من كذا الحين بكتب لها فتامينات ولازام تاخذها لانها محتاجه لها
اخذ الورقه وقام ..ان شالله مشكوره يادكتوره
..العفو
وهو بممر المستشفى يمشي لها فرحته فرحتين سعيد انها حامل وانه بيصير ابو واسعد ان ماطلع فيها شي يخوف
مازالت على نفس وضعها قرب لها وصار يتاملها فرحان وزعلان من نفسه
ابتسم وهو يشوفها نايمه بامان >>الحمد لك يارب
حست بانفاسه قريبه فتحت عيونه وبسرعه وبتعب ..هاه وش قالت الدكتوره ؟؟
جلس على الكرسي ومسك يدها ..مافيك الا العافيه بس ارتاحي
رده ما برد قلبهاحست انه يخفي شي ورا كلامه ..يعني وش فيني وش قالت الدكتوره
قرب وجهه لوجهها ..تقول نوره الحلوه بتصير امــــ ...
لاشعوريا حطت يدها على بطنها ..صدق ياسلمان صدق بصير ام وعندي عيال
ضحك على براتها ..احلى ام واحلى عيال
..سلمان بروح ابشر امي وعمي وفهد ونوف وساره كلهم باقول لهم كلهم بيفرحون <<كانت تتكلم وهي تبكي ماتخيلت انها تستانس هالكثر بحملها لدرجة انها عبرت عن فرحتها قدام سلمان يمكن لان هالخبر مثل الغيث على الاراض اليابسه كلهم راح يفرحون بعد فتره ممحله من السعاده
..بنقول لهم بس ترى يانوره الدكتوره تقول لازام تاكلين زين عشان مايصير له شي
رصت يدها على بطنها ..راح اكل حتى يكبر واحس فيه يكبر داخلي
قمة السعاده لانها شافها بهالحاله دبت فيها الروح بعد ماكانت كارهه الحياه
اخذها بعد ماخلص المغذي ورجعوا للبيت
........................................


نوف وناصر,,,, ناصر يحاول قدر المستطاع مايحسسها بشي ولالاحظ عليها شي ياكد كلام هدى ونوف متاكده ان واره شي شروده الدائم ياكد لها ان واراه سر

سلمان ونوره خبرحملها جدد الروح بعلاقتهم ربما تكون من حسن الى احسن

نواف وساره بدت تجهيزات زواجهم


فهد صرف نظر عن فكرة الزواج

...................................
قبل اذان المغرب

كانت ساره وابوها على السفره

..وشلون نوف من زمان ماشفتها

الحمدلله تمام بس مشغوله صيام دراسه ماتفضى

..الله يقويها وسلمان ماتصل

..كلمته امس يقول يبي له ثلاث ايام

ماكمل كلامه الاصوت صوت يصدر من جناح سلمان بسرعه انفتح الباب وطلع سلمان يشع وجهه نور واضح انه مرتاح على عكس يوم سافر كان شايل الدنيا على راسه ..السلام عليكم
ابو سلمان ..وعليكم السلام متى جيت
.. سلمان ..مافيه الحمدلله على السلامه
ساره ..سلوم انت ماتترك الكذب عنك تقول بتجي بعد ثلاث ايام وجاي اليوم مصدق عمرك مسوي اكشن انت ووجهك
ابو سلمان ..ساره عيب احترمي اخوك واحترميني الحمدلله على سلامتك ياوليدي
قرب لابوه وحب راسه ..الله يسلمك
ساره ..انا وش قلت يبه غير الحقيقه ولدك هذا مايكبر
ابو سلمان ....ســـااااااااااره>> ارتاعت من صوت ابوها وسكتت
سلمان ..ناس ماتجي الا بالعين الحمرا
ابو سلمان ..خلك منها وش عندك راجع بدري
سلمان ..يعني يبه ارجع للشرقيه
ساره وكنها نست الي جاها قبل شوي ..الاخ اليوم طايح بخفة الدم
ناظرلها ابوها بمعنى خلاص والتفت لسلمان ..ماقلت لي ليش جاي
ضحك سلمان على ساره على التهزيئ الي حصلته ..ابد اتصلت على بيت عمي وقالت لي خالتي ام فهد نوره تعبانه وجيت
ابوسلمان بخوف ..خير وش فيها
سلمان بابتسامه ..كل خير
طمرت ساره وجلست جنبه وقبل لايكمل ..لاتقول نوره حامل ؟؟؟
سلمان ببتسامه ..اي بس وش دراك
ابو سلمان ..الف مبروك
سلمان..الله يبارك فيك
ساره .والله اني كنت متوقعه مبروك يابو محمد
سلمان ..الله يبارك فيك يام راشد <راشد ابو نايف >
.................................................. ................................

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 10-05-11, 10:26 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوح قلم المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



ضاق بي الكون وتولعت بهوى ناري ولقيت بقلبك اكثر مماتمنيت


في عوده الى ناصر جالس علىطاولةالاكل مع ابوه وامه ونوف نوف كانت تروح وترجع وتشيل من الصحون

ابو ناصر ..يابنتي لاتعبين نفسك الشغالات يشيلون كل شي

..ماعليه ياعمي الشغالات بعد بشر يتعبون لازام نساعدهم الرحمه زينه وبعدين انا متعوده

..الله يقويك يابنتي بس شوي على عمرك انتي بعد صايمه وتدرسين

..هانت ياعمي باقي بس نهاية هالاسبوع وتجي اجازة العيد

انتبهو له حاط يده على خده ويفكر ويقلب الاكل بالملعقه

...نــــــــــــاصر !!

رفع راسه بسرعه انتبه لنفسه نوف كانت الصحون بيدها وماحست انها واقفه تتفرج على المشهد وتشوف نهايته ..سم يبه

..سم الله عدوك وين رحت

..معك طال عمرك امرني

..مايامر عليك ظالم وش سويت بسيارتك

..اجلت الموضوع لبعد العيد

..على خير يالله الصلاه يابوي

وهو يقوم ..ان شالله يبه <<<قام وانتبه لها ولوقفتها كانت تتوقع انه يقول لابوه شي لكن تاكدت ان الكل مثلها ماعندهم علم وان الخبر بس بقلب ناصر ..ليش واقفه ؟؟
..لابس كنت باقولك اني عازمتك بعد العشا على كابتشينو
ضحك على تصريفتها ..عزيمتك مقبوله
استانست من رده ..انتظرك لاتطول
..ان شالله
بتحاول انها تعرف سره الي قالب حاله بس بتفتح قلبك ياناصر؟؟
.......................................

نايف ونواف

..تدري ابوي بيجي باجازة العيد
..ابوي لحاله
..لا بتجي لاصقة عنزروت معه
..ههههههههههه حسبي الله على ابليسك وش فيك على اختك
..هالبنت دمها ثقـــــــــــيل
..المهم ترى زواجك مابقى عنه الاشهر تاكد من كل شي مولازام ابوي يجي يلقى شي ناقص وبعدين يزعل
..لا ان شالله مافي شي ناقص وابوي بيرضى
..والبيت خلص حتى الاثاث بس باقي عليك تسكنه
سكت شوي كانه يفكر بشي ..اقول نايف انت راضي عن حياتك كذا
رفع حواجبه ..وش فيها حياتي الحمدلله مرتاح ولاناقصني شي
..وشلون ماهو ناقصك وانت الي كبرك عندهم عيال
نفخ ملل من هالسيره حس انه بدى يكرههها ..لاحول ولاقوة الابالله انت تروح وترجع لنفس الموضوع
..تدري انا فرحان بزواجي لين تخطر على بالي احس ان الفرحه مالها طعم
رتب على كتفه ..لاياخوي افرح هذا حقك وانا ان شالله القى الي تسعدني
..ان شالله بس اوعدني انك تفكر جد بالموضوع
..اوعدك يابو راشد
...........................................

ويـن تلقى مثل شخصي شخص وَ طبآعي طبآع و وين تلقى مثل قلبي قلب أو مثلي خليل آلبشر وآجد نعم . . بس فرق آلآنطبآع يجعلك يـمي تـمـيـل وَ يــمّ غـيــري مآ تـمـيــل

وصلوا للمكان الي يحب ناصر يرتاده

كان الباب من جهة نوف نزلت تستناه يسكر السياره خلص وحط المفتاح بجيبه قبل يوصلها مدت يدها له حتى يحط يده بها فهم مقصدها ابتسم وسوى مثل ماتبي ودخلو مع بعض
نوف ..خل نجلس هنا
..وش معنى
بضحكه تحاول تغير نفسيته وكانها قربت توصل لمبتغاها هذا زوجها وهذي مهمتها ودورها ..انت ماتتكلم انا الي عازمتك يعني نجلس بالمكان الي اختاره
وهو يضحك مشى معها ..خلاص امرك >>جلسوا بالكراسي تكلمت ..يالله عاد اطلب وادفع الحساب
..هههههههههه هذا نصب !!
..انت المره الجايه انصب على انا راضيه
قام وطلب له ولها ورجع جلس مبسوط بطلعته خففت عنه شوي حس بالرضا عن نفسه لانها ماتهور وناقشها وحرم نفسه من هالشعور كانت ماراح تسامحني طول العمر وهو يفكر
..يالله الحين تكلم
استغرب منها ..اتكلم وش اقول
بجديه وصوت ثابت ..وش الي مضايقك
..ماني متضايق!! ليه انتي تحس كذا؟؟
..لا ماحس انا متاكده وكنت اتمنى انك تعتبرني جزء منك وتفتح قلبك لكن للاسف انك اجبرتني اسئلك
..انا كنت متكدر من حاجه تخص الشغل والحمدلله انحلت
ردت وهي تجر الكلام .. زين باحاول اصدق بس باقولك ترى مافيه شي يسوى نحرق انفسنا على شانه وترى حالتك كانت مشغله حتى امك وابوك ياناصر حقهم عليك انك تدور راحتهم ماتتعبهم معك تاكد انهم يحسون فيك
يردد كلامها بباله <<<كبيره يانوف بتفكيرك وباخلاقك بكل شي
..بس هم الي منشغلين علشاني؟؟
بندفاع وبدون جخل ..حتى انا كنت حاسه فيك وحالتك ماهي عاجبتني احس اني مع جسم من غير عقل ولاروح
سكت شوي ومد يده لها ..نوف انا احبك
ابتسمت له وحطت يدها على يده ..وانا بعد احبك
حس بنشوه كبيره نوف بكلامها ورقتها وحنانه قدرت تطلعه من جو الاكتئاب والضيقه احتوته وطار كلام هدى مع ذككرياتها واستقرت بدالها نوف وايامها الجايه """هالجوله كسبتها نوف بجداره لكن راح تستسلم هدى الي حطت الانتقام نصب عينيها

.................................................. .........



..ماشالله تبارك الله اليوم الوجه ينور لو ادري من زمان جايب لك سلمان
استحت منه ..فــــهههههد
..ههههههه ماقلت شي
..اتركها الحمدلله ماصدقت على الله تحسن حالتها ياعمري ياسلمان ترك شغله ورجع على شانها
مبسوطه يوم تذكر انه رجع على شانها >>ماراح اخسره مره ثانيه
..انت ماتدري يافهد انك بتصير خال عن قريب
...صــــــددددددق يمه الف مبروك يانواره
..الله يبارك فيك الله <<<..ماتخيل نوره تصير ام
دق جواله ..هذا سلمان اكيد الحين بيعسكر عندنا
ضحكت ام فهد على ولدها وهو يفتح جواله ..هلا والله حيالله ابو محمد,,زين زين لاتاكلني طالع طالع
وهو يقوم ..هذا زوجك عند الباب غاب دقايق ورجع ..تفضل ياطويل العمر
ناظرت نوره لامها باستغراب هذا ماهو اسلوبه اكيد يكلم احد ثاني سمعوا الصوت على طول تغطت ام فهد ونوره قامت بفرحه ..ياولد
..اقلط يابو سلمان ..السلام عليكم
..عليكم السلام <<وهي تقرب له.. هلا ياعمي <<سلمت عليه
وشلون صحتك يابنيتي
..بخير جعلك بخير
..قلت ماجت انا اروح لها
..تسلم ياعمي والله لوادري كان جيتك وماخليتك تتعنى
تكلم سلمان اخيرا ..قلت له انا اجيبها عيا يقول خلها ترتاح
..اذا ماجيت لنواره من اجي له هذي الغاليه بنت الغالي
حبت يده وراسه ..الله يخليك لنا ياعمي
..مبروك يابنيتي
..الله يبارك فيك
..الحمدلله الي بلغني هاليوم
فهد ..الله يطول بعمرك
التفت له ..انت بعد ماني مطول ساكت عنك بزوجك وافرح بشوفة عيالك
فرصه جت لام فهد ..عندك اياه يابو سلمان انت حسبت ابوه ولك الامر عليه وعليه لك الطاعه
..كني اشوف السالفه قلبت على
..ماقلبت ياولدي بس انت مانت صغير وانا اتحرى اليوم الي تجيني تطلبني اخطبلك
..عن قريب ياعمي

استمرو بالسوالف لمده طويله
لمه حلوه تحمل جو اسري والفه خلقها ابو سلمان بزيارته لنوره
..................................


هذا المسا للحب وللشوق وللمواعيد
هذا المسا في القلب شمع واغاني وعيد
هذا المسا لك انت مهما تكون بعيد

هذا المسا للحب وللشوق وللمواعيد
هذا المسا في القلب شمع واغاني وعيد

وينك حبيبي قبل الشفق مايغيب
تدري حبيبي كل الصبر تعذيب
مدري سحابه شال ولاشعاعه جيد
هب الهوى آمال وهب الهوى تنهيد


..بعدماطلعوا من الكوفي كان الاثنين مبسوطين ويحمل كل منهم للثاني مشاعر حلوه وطاهره
..اقول ناصر
التفت لها ..عيونه سمي
..بغيت اطلب منك طلب
..تامرين بس اشري
..تسلم بس مشتاقه لاهلي وكلمت ساره حسيتها متضايقه لوسمحتي ودي امرهم
..ماعندي مانع بس انتي وراك دوام بكره لازام تنامين
..ساعه بس اجلس مع ساره وارجع خذني
..امرك كم نوف عندي
وهي ترفع اصبعها ..وحده
اطلق الاثنين ضحكه عاليه تعبر عن وناستهم غير طريقه لبيت اهلها
......................................
آلقهر لآ من جيت تفرحْ مآ تلآقي مطرحك
في عالم من ضيق صدر اهله تدور لـ نسم


رافعه رجولها على الكنب وتقلب بالقنوات
وتتكلم مع نفسها ..الله يسامحك يبه ليتك مخلي سلمان يجيب نوره صحيح بارده بس العوض ولا القطيعه
دق الجرس توقعت انه ابوها وسلمان ظلت على ماهي عليه حست بالي يغطي عيونها ..سلوم بلا حركات غبيه <<تلمست اليد الي مغطيه عيونها ..لاوالله سلوم يده مثل يد الديناصور اكيد نوره
رفعت يديها ...ههههههههههه ليه ماسكه يد الديناصور
..يييييياي نويفه يالمعفنه ليش ماقلتي انك بتجين
..كنا طالعين انا وناصر قلت امر اشوفكم
ابتسمت وغمزت بعينها ..احلى صايرين نطلع مع بعض والوجه ماشالله طالعه من الوناسه
..شكلك ناويه تنظليني
..تف تف تف ماحسد لاتخافين
..ساره حسبي الله على ابليسك وصختيني
..حتى مانظلك
دخل ابو سلمان مع ابوه لقاهم جالسين
ابو سلمان ..وانا اقول البيت منور اثاري نوفي زايرتنا
سلمت عليه ..منور بوجودك يبه
ساره ..يعني كان مظلم بوجدوي
سلمان.. ياشين قطة الوجه بكره لاتوكلتي على الله وفارقتنينا بتصيرين مثلها
ساره ..دام كذا هانت مابقى شي
ابو سلمان وهو يقوم ..يالله انا بروح عشان اقدر اقوم للقيام
نوف ..راح رمضان بسرعه الليله واحد وعشرين
دخل ابوهم >>نوف ..وين نوره ماشفتها
سلمان ..ببيت عمي
..ليش عسى ماشر
..ليش انا ماقلت لك
..لا ماقلتي لي
تكلمت وهي تمط الكلام ..نوره المفهيه بتصي ام وسلوم """الللللحلو <<خافت تقول كلمه ثانيه ..بيصير ابو
قبل لاترد نوف تكلم سلمان ..لاوازيدك من الشعربيت سويره الهبله بتصير عمه
نطت نوف بدون شعور ..ييييياي صدق اخيرا بيصير عندنا بيبي نلعب فيه
..شوي وشوي راس ماله ولد نوره وسلوم يعني مايسوى كل هالفرحه
..ماعليك منها الف مبروك بس ليتها هنا اشوفها
..الله يبارك فيك اعذريني ماقدر اجيبها عند هالعنيفه اخاف تسوي فيها شي اعرفها تجيها حالات
..ســــلللللللوم احترم نفسك
..هههههههههههههههه
...................................


غصبً علي قلبي يحبك ويغليك

غصب علي عيني سعدها بشوفك






الزمن يركض وييسحبنا معه نعيش الايام حلوه وايام مره رضيناولاابينا بتمشي وتسحب من اعمارنا من ايامنا وليالينا وترسم لنا ذكريات نمشي ونتركها ورانا وتخطط لنا مستقبل نمشي وعيوننا عليه

بعد مارجعت من السوق مع اختها بدت تجهيزات زواجها

دخلت غرفتها مهدود حيلها على طول نزلت عباتها ورتبت الاغرض الي شرتها للعيد وتسبحت تمددت على السرير

دخل عليها الغرفه ابتسمت لدخلتها الي تحبها وهي على وضعها رفعت بس ظهرها جلس جنبها ومعه كيس صغير
..كل عام وانتي بخير

..وانت بخير

..ليش متمده بالعاده بقمةنشاطك

..بهذلتني سويره بـ هالاسواق

..هذي اختك ولازام توقفين معها

..واقفه معها موبكيفي كل يوم ساحبتني لمجمع

..لاتتذمرين يانوف ترى الاخوان نعمه مايحس بقيمتها الا المحروم منها

..الحمدلله الله يخلي لي اخواني << وابتسمت <<ويخليك لي

..طيب علشان دعوتك الحلوه غمضي عيونك

..ليش مع اني عارفه

..ههههههههه دام انك عارفه ليش تسئلين

..استهبل

..طيب يالله غمضي عيونك<<غمضت وحست بيديه تلتف على رقبتها

..الحين فتحي

افتحت عيونها وقعدت تتامل الي لبسها كان عباره عن سلسال من الذهب الابيض يحمل حرف الــ Nبفصوص ناعمه كان بريقه يلفت الانتباه


..وووووووا مشكورر حبيبي <<ابتسمت >>بس هذا اول حرف من اسمي ولا اول حرف من اسمك

..لالا هذا اول حرف من اسمي العيد الجاي بشتري لك اول حرف من اسمك


................................................

اشرقت الشمس عن يوم جديد ورغم ان الكثير مانام وهذا شي صار مثل العاده ال اتخذها الناس بالعيد
تجهزت ولبست فتحت شباك غرفتها وسحبت كمية هوا كان شعرها الناعم يتحرك مع النسمات الي غزت المكان وادخلت عليه بروده تركت ناصر يكمل لبسه ونزلت لخالتها وعايدتها وصارت تستعد لاستقبال الضيوف بما ان ابو ناصر اكبر اخوانه بيته يكون المكان الي يجتمعون فيه صارت تروح وترجع بالبيت تشرف على الشغل قدرت تخلق جو حلو كسرت الهدوء الي يسكنه صار مليان حياه دخلت عليه البهجه
امتلى البيت بريحة البخوروالعطور والقهوه تحسسك بطعم ولون وريحة العيد اصبح عيد بالوان زاهيه دخلت للمطبخ ورجعت بصينية القهوه والشغاله تتبعها بالحلا نزل ناصر مستعجل قرب لامه وحب راسها
..عيدك مبارك ياوليدي الله يبلغني يوم اشوف عيالك
ان شالله يمه>> التفت لنوف الي واقفه والمبخر بيدها ..ماتبين اوديك لاهلك
..لا ماقدر اخلى خالتي تحتاس بالزحمه بروح بعدين
..الله يرضى عليك <<مشت له والبخور بيدها حتى تبخره نزل شماغه وتبخر وطلع بسرعه
امتلى البيت بالمعايدين وهي تدور بالبيت افتقدت هدى الي توقعت انها تكون اول من يجي وكانت تستعد لمواجهتها
.................................................. ....

..ياخي انت كل يوم راز وجك وجاي
..انا جاي اخذ زوجتي انت وش ملقفك
..انت بس خذها وفكنا بدال مانت كل مزعجنا تبي تشوفها
..زين زين بس استعجلها بروح عمي ابونايف ونايف الحين بيجون وابوي لحاله
..انا بعد بلحقك بسلم على عمي
..الحين تطردني من بيتك وترح لبيتنا
..اقول انا اقوم انادي لك زوجتك
.............................................في زماني ماشوف غير طعنات والظروفاللي كان في يوم جنبي ابتعد عني بخوف


العصر
وقفت سيارته عند باب بيت ابو سلمان معه ابوه ومها نزل من سيارته وشاف سياره ثانيه وقفت عند نفس البيت عرف الي يسوقها وعرف الي كانت معه هذا ناصر وهذي نوف ماحس بنفسه ان رجليه وقفت بمكانها ناصر انتبه لحركته ولصمت لنوف الي تباطئت خطوتها
اسرع نايف بعد مانببه ابوه
نوف ..ماراح تنزل؟؟
..لا بسلم عليهم اذا جيت اخذك >>وحرك السياره بسرعه
دخلت مع مها وسلمت عليها وكملوا طريقهم لداخل البيت لساره الي تتنتظرهم بفارغ الصبر
اكتمل العدد بعد ماجت نوره
..الخايس نواف مارضى يوصلني يقول بروح لحالي اذا خفت الزحمه
..احترمي نفسك عيب تتكلمين على اخوك الكبير
..استغفر الله يعني يوم مابي احترم ماحترم الانوافوه
فتحت عيونها وعظت شفتها ..مهيو هذا اخوك
..انتي قلتي اخوي يعني مالك دخل
نوف ..اسمعي من يتكلم انتي شتسوين بسلمان مطلعه عيونه
..انتي مالك دخل قولي خير ولاسكتي
نوره ..دايما كلمة الحق تزعل
..اشوف كن كل الخوات اتحدن على
..مها انتي الي بديتي زعلانه عشان تكلمنا عن زوج المستقبل
..ايه مارضى عليه
..وينك يانوافوه تسمع وتشوف زوجتك >>سكتت وبجديه <<..متى اشوف زوجة نايف تدافع عنه
حست نوف بغصه ماتدري وش سببها مع انه من تزوجت اعتبرته ذكرى اليمه <<لكن دايما مشاعرنا تكون اقوى منا
..الله يرزقه ببنت الحلال >>ناظرت لها ساره عارفه زين بالي في قلبها
.................................................. ...........

ناس همهم يسعدوونك......


...وناس.همهم كيف تقدر تبكيك

..غريبه ظنيتك تروحين لبيت خالتك تشوفين حبيب القلب
..لا اليوم مارحت بيتهم زحمه قلت بكره مع ان امي كانت بتروح اليوم لكن بالغصب اقنعتها
..وانتي وش عليك من الزحمه
..ابي اتفرغ له وبكره بضرب ضربتي وادفعه ثمن الكف الي جاني بسببها واحرق قلوبهم واتفرج عليهم
..وش بتسوين ؟؟
..خلي الكلام لين اسوي الي في بالي واقوللك وصدقيني كلمتى راح تكون هي الاخيره
وش كانت تفكر فيه ؟؟ وهل هالمره تصيب رميتها ؟؟ونوف وش موقفها ؟


.................................................. .........


رجع اخذها بعد ماتفرق الجميع في وقت مبكر من الليل لان الناس سهرانه وتعبانه
من رجعو للبيت نامو امنين ينتظرون بكره وش يخبي لهم
.................................................. ...............



البــــ الرابع عشر ــــارت







اتــــعـــبـــتــنــي يالـــقــلـب بالحــــيل بالـــــــحـيل
وعـــــزفــتــنــي عـــن كـــــل غـــــالي وغـــــــالي


بعد ماخفت زحمة الناس اتصل على نايف يجي يجلس مع مها وهو يروح لساره
..وانت ليش ماتجلس عندها
مسك ياقة ثوب وابتسم ..انا رجال متزوج بروح اسير على زوجتي سوالف انت ماتعرفها
..لا والله وانت تروح تستانس وانا اجلس لك بالبيت
..افا وانا اخوك بكره ان شالله اردها لك
حرك يده بياس وتنهد ..امرنا لله وش نسوي لازام ندلعك
..تسلم والله انا عارف اني ماهون عليك بس تكفى تعال بسرعه
..جاي جاي انت تجهز لين اجي
تجهز نواف وطلع من عندهم بعد مارجع نايف للبيت
..............................................

عند نواف وساره

..ماقلتي لي وش اخبارك مع الدراسه
..بصراحه اداوم يوم واغيب ثلاث مالي خلق عليها
..المفروض السنه هذي بالذات تشدين حيلك صعب تتراجعين فيها
..مدري بس مافيه شي يحمس للدراسه اول يوم كنت اشوف نوف تذاكر اتحمس احيانا واذاكر لكن الحين اصعب شي علي امسك كتاب واذاكر
..يعني بتسوين زيي وتدقرين في الثانويه

..الظاهركذا العين ماتعلى على الحاجب

..ياسلام وحده فاشله تزوجت واحد فاشل وشلون بيطلعون عياله

..مايبي لها كلام اكيد فاشلين


.................................

ياحزين القلب هونها وتــهون
ــــــــــ خــل باكـر يــفرجهـ رب كريم



سرح بمنظرها اليوم وشون كانت قدامي ولافكرت فيها ويوم فكرت فيها تزوجت ابتسم صدق الحظ يسوي كل شي
شوفة نوف حركت شي داخله ومع ان نايف انسان يحترم الناس ويحترم نفسه بس برغم هذا احساس داخله ماقدر يسيطر عليه



..وش عندك مبتسم

رفع نظره لها ..انا !!

..ايه انت من تفكر فيه ؟؟

..ولاشي افكر بزواج نواف

..الله يوفقه نايف ودي اطلع اشوف الرياض من زمان عنها

..اليوم اعذريني بس من بكره ان شالله كل يوم بوديك لمكان لين تحفظينها حفظ

..اوكـــي اتفقنا تصبح على خير

..وانتي من اهله


............................

عصر ثاني يوم

كانت زيارتها مبكره نوعا ما كانها مستعجله

نزلو ا مع بعض متعودين على اجتماعهم العصر ماكانوا يدرون بالي قدمهم قرب ناصر لخالته وسلم عليها وحقر هدى لكن هي ماتركته بحاله ..وشونك ياناصر

ناظر لها باحتقار ..الحمد لله انا طالع تامروني على شي

..سلامتك

طلع من عندهم وركب سيارته ناوي مايرجع للبيت لين تروح

..........................................

طلعوا من البيت من قبل المغرب مقررين مايرجعون الا وقت متاخر حتى تفرغ مها كل طاقتها

يمشون بواحد من المحلات الكبيره كانوا قريبين من بعض ويتكلمون بصوت واطي وكان احيانا يقرب لها عشان يسمعها

بالصدفه كان يشوفهم ومستغرب من هذي الي معه يعني مكتوب لي اشوفك امس واليوم كانك تخاف اني انسى وظل يرقبهم لين قربوا لمحل مخصص للعوايل مسكت يده وجرته ودخلته معها

كان يشوف ومستغرب هالانسان الي يشوفه يعتقد انه محترم مايدري ان هذي فعايله بقى يفكر لين جاه صديقه الي كان مواعده وقاموا يطلبون لهم شيي يشربونه

.....................................

لا تظن انساك وانت قطعة(ن) مني
عمرك سمعت عن قلب عاف دقاته



نوره بدت روحها تنتعش لوانها تعبانه بسببب الحمل كانت بالصاله تتفرج على التلفزيون وساره كانت تكلم نواف ماحست بنفسها انها غفت عينها ونامت هذي حالتها اكثر وقتها نوم طلع سلمان من غرفته شافها على وضعها اقترب لها يتاكد اذا كانت نايمه ولا لا جته ساره وهو واقف مقابلها التفت لها وبصوت مثل الهمس
..مدري ليه صايره ماتحب تنام بالغرفه
..مدري بس انا اسمع ان بعض الحريم ببداية الحمل يكرهون مكان وانسان معين

..اكلت شي ؟؟

..يعني شوي بس عشان الدواء

..زين الحمدلله انها بدت تاكل لو شوي

ابتسمت له ساره وهي تشوف الخوف عليها بعيونه ..انت تحبهايا سلمان

..هذي زوجتي وواجبها على اني اهتم فيها

تنهدت ولفت يديها على صدرها ..الي بعيونك ماهو مجرد اداء واجب الي بعيونك حب ياسلمان
الكلام الي اسمعه ايقظ مشاعره..انتي ماتعرفين غلاها عندي شي ماينوصف ياساره

مسحت يده ..صدقني نوره تستاهل هالحب ولاهو خساره فيها انسانه رقيقه من داخلها نقيه وتحبك

..بس ماتتكلم ما تشكي ماتعبر ماتعرف تسوي شي الانها تسكت على الي داخلها صدقيي صرت اخاف عليها من سكوتها

..المهم انك عارف حبها لك و هي معتمده على معرفتك وخبرتك فيها

..بس ان شاالله تعدي هالفتره على خير وتسترد صحتها

..ان شالله وتفرح فيها وبولدك

رفع راسه للسما.. يارب

قربت لها ساره وصارت تضغط على كتفها..نويره قومي خستي وانتي نايمه

فتحت عيونها شافت سلمان واقف واستحت من شكلها ومكانها الغلط تكلم سلمان بغيظ على ساره وحتى يخفف من احراجها ..انتي ماتعرفين تتعاملين بلطف شوي شوي روعتيها التفت لنوره..ماعليك منها نامي بالمكان الي يريحك والوقت الي يعجبك

تغير لون وجهها احمر من الخجل من سلمان والقهر على ساره ..اسفه

ضحكت ساره عليها ..نوره انتي ماتخفين من الحيا انتي ماتدرين انه بيصير ابو عيالك

غرقت عيونها وثارت على ساره الي تتسلى فيها ..انتي مالك شغل فيني

..هههههههه والله شكلك وانتي صاحيه من النوم ومعصبه توووووحفه

قامت بسرعه من المكان لكن مسكها سلمان ..تعالي وين رايحه شوي شوي

وقفت عند رغبتة ومسك يدها ..خلاص بروح لغرفتي

..والله معك حق وانا بعد بروح معك فيه ناس تحوم الكبد

ضحكت نوره عليه ..استانست ضحكتها على اخ بس لو ماهي حامل كان عرفت اربيها

..نوره حببتي ندخل غرفتنا احسن

..اقول رووووح انت وياها كني ميته على القعده معكم

...................................

فضت الصاله من الموجودين بقت بس هي ضرب معها الحظ وتركت نوف جوالها ماتوقعت ان الامور تكون سهله و بسرعه غيرت شريحتها بشريحه ثانيه ودقت على رقم حافظته زين من جوال نوف جاها الاتصال وسوت رفض توجهت بسرعه للرسايل وهي تتلفت تخاف احد يشوفها وارسلت رساله من جوال نوف ..اسفه حبيبي الفتره هذي ماقدر اكلمك لانه محكوره وياليت ماتتصل لين انا اكلمك حبيبتك وصلت الرساله لجوال نوف فتحتها وسكرت الجوال وابتسمت على انجازها الخارق ..الحين الي بقى هين نستلى ماورنا شي
رجعت الجوال لمكانه ورجعت لمكانها ماكنها سوت شي وتتمنى ناصر يرجع وهي موجوده حتى تكمل خطتها بالوقت المناسب

.................................................. ...

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 10-05-11, 10:45 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوح قلم المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



بعد مارجع مع مها وهم بالسياره جاه اتصال

..انت وينك

..انا توني راجع للبيت وش عندك

..ابد بس قلت نطلع اذا ماعندك شي

..لا لا ماعندي شي بس مابي اطلع مره ثانيه وماقدر اخلي اختي لحالها انت تعال لي البيت

..خلاص انا جايك بس جهز القهوه ولا يمكن ماعندكم

..ههههه لا عندنا نواف مسوي رب اسره وجايب اغراض للبيت

..انا ادفع نص عمري واعرف على من طالع مطفوق

والله ياخوي مدري

..اوكي انا جايك مع السلامه

..انتظرك مع السلامه

..من هذا الي يبي يجي عندك ؟؟

..انتي ليش ملقوفه

..نايف سؤال مافيها شي

..مالك دخل ياالله وصلنا الحين انزلي وصلحي قهوه بيجي عندي رجال

من تحت ضرسها ..زين بس اطلع الاغراض وارجع اصلحها

......................................

اتصلت ام هدى على ولدها عشان يجي ياخذهم وسط اعتراض هدى لكن اصرت تتصل عليه
اتصل ناصر على نوف يسئلها اذا فيه احد قالت له مافيه احد لانه ماراح يرجع الاوهم اكيد طالعين لان ولدها قالها دقايق وجاي
توترت هدى وقعدت على اعصابها ياترى من الي بيسق حظ نوف بجية اخوي ولاحظي بجية ناصر لكن للاسف الحظ الي مرافقها
رجع ناصر وهم بالمجلس الجانبي صعد فوق شافته يطلع ونوف تتبعه كانت راح تبدا لكن سبق اخوها واتصل على جوالها حتى يطلعون
انقهرت منه لبست وطلعت برى قبل امها الي كانت تتكلم مع اختها حست ان الامل بدا يرجع لها بسرعه وقفت عند المسبح ومن جديد نلت شريحتها وارسلت الرساله الي كانت حافظتها في الجهاز اختصار للوقت بسرعه وبنفس السرعه رجعت شريحتها لجهازها وراحت تركض وهي طايره من الفرح

.......................................

فوق وعند ناصر نوف دخلت تبدل ملابسها وهو يقلب بالقنوات بملل

سمع نغمة رساله جت على جوال نوف الي على الطاوله قدامه استغرب من الي يبي يرسل رساله هالوقت سحب نفس وصار على طرف الكنب ومد يده واخذ الجوال وفتحه وفتح الرساله

مسا الخيرحبي


الحين انتبهت لرسالتك

تضايقت لكن منها لكن ماقدر الا انفذ الي قلتي

على امل ماتطول هالحاله ويرجع كل شي زي اول

تصبحين على خير

مجنونك

فتح عيونه على كبرها قرا الرساله مره ثانيه اكيد هذي لعبه

مايدري ليه اخطرت على باله هدى وشك للحظه انها ممكن يكون لها يد وخطر كلامها على باله


قرا الرساله مره ثانيه معقوله لامستحيل نوف ماتسويها

للمره الثالثه يقرا الرساله

ركز شوي فيها مايبي يستعجل فهم من الرساله انه مرسله له اول رجع للرساله المرسله انذهل من الرساله الي مرسلتها ولنفس الرقم

ونفس الشي قراها مره ثانيه وثالثه مالقى تفسير للي يشوفه الاان كلام هدى صحيح

طلع للسجل لقى مكالمه لنفس الرقم وبوقت الرساله تقريبا

ماعاد فيه مجال للشك يمكن نست تمسح المكالمات

اخذ الجوال ومشى بسرعه لغرفة الملابس وشياطين الاراض بين عيونه دخل وهي تسكرازارير البجامه الي لبستها

وبدون لاينطق مسك عضدها بقوه لدرجت حسته فتت عظامها

وبخوف واستغراب منه وهي تمشي او بالاحرى تنسحب ..ناصر وش فيك

ماتكلم لكن ظل يسحبها لين وصل عند الطاوله واخذ الجوال وصار يفتحه وهي تراقبه ولاتدرى وش صار مامداها تحلل تصرفاتها لانه فتح الجوال وفتح الرساله وحطها قدام وجهها ..وش هذا؟؟
ببراه ..هذا جوالي

صرخ باعلى صوته ..عارف جوالك اسئلك عن الي مكتوب بالرساله
ضيقت عيونها وبدت تقرا الرساله وماهي مستوعبه الموقف فتحت عيونها فجئه وشهقت وحطت يدها على فمها ..والله مادري يمكن غلطان

تركها ..يمكن الرساله الي جت جوالك بالغلط بس الرساله الي الي ارسلتيها والمكالمه الصادره والوارده بالغلط بعد

..صدقني انا مارسلت شي

فتح السجل مره ثانيه ومسك شعرها ..شوفي يامحترمه مكالمتك ورسالتك

ارتجفت وخافت وانصعقت ..والله والله مدري عنها

حذف الجوال بطول يده ومسك شعرها بيد ويدها باليد الثانيه بصوت رج ارجا الغرفه ..لاتحلفين ياحقيره اكيد الي تسوي سواتك تحلف ولاتخاف

ضاقت وحست حالها ضعيفه وكانها صدقت انها متهمه حبت تبعد هالشعور عنها ..اتركني مالك شغل فيني

ضربها كف خلى وجهها احمر ..اششششش ولاكلمه وحده مثلك مايحق لها تتكلم

حطت يدها على خدها الي حست انه استدار من كفه اخر شي تتوقعه يمد يده عليها وهالمره على صوتها ..تضربني ياناصر انا ابوي بعمره مامد يده علي
رجع غرز يده بشعرها حتى صارت تسمع طقتته ..لو مد يده عليك كان تربيتي وماطلعتي صايعه وتسوين علاقات>> قال كلامه ودزها بكل قوته انطلقت من يده مثل القذيفه ولاقدرت تتحكم بنفسها لين ضربت بالجدار الي وراها وكان ضربة ظهرها وراسها فيه صوت دوي
استقرت بمكانها وحست ظهرها تكسر والارض دارت بها ماعادت قادره حتى على اصدار الصوت حاولت تتمت باي شي لكن محاولاتها فشلت

وهو هوا بثقله على الكنب وصار يتنفس بسرعه مثل الي كان يركض مده طويله

..................................

..مدري ليه احس اني متضايقه

..شي عادي انتي قريب بتتركين البيت الي تربيتي فيه اكيد شعور يخوف

..لا صدري ضايق وحس الدنيا قافله بوجهي

..اسم الله عليك تعوذي من الشيطان وقومي صلي بترتاحين

..ان شالله بس وين سلمان

..سلمان اتصل عليه نواف وقال له يجي عندهم مجتمعين فهد ونايف وراح لهم

.................................................. ......


ابكيتني وانا احسبك تكره بكاي /

/ اثرك تلذذ في دموعي وانا ابكي




بدت تحس بالالم بظهرها ماهانت عليها نفسها جالسه عنده بدون حول ولاقوه وهو مستانس انه سوى فيها الي سواه
استجمعت قوتها وقررت تقوم لكن عظامها ماساعدتها تقوم ورجعت جلست شوي حتى يخف وجعها حطت يديها على الارض صارت تحبي بعجزمثل الطفل وهو يشوف وضعها وحالتها استمرت تقاوم اوجاعها وتحبي لين وصلت للجوال المفكك على الاراض وببطئ حاولت تركبه ونجحت بصعوبه
..وش بتسوين ؟؟
بصوت قوي ماتدري وشلون طلع ..بدق على سلمان يجي ياخذني >>ضغطت الاتصال
قام من مكانه وجلس مقابلها ..انقلعي ولاتنسين تقولين له يشوف المكالمات الي هنا >>وهو ياشر على جوالها ..والااهم لاتنسين تورينها ابوك الي عمره مامد يده عليك وخليه يتاكد انه عرف يربي بنته وخلاها ترفع راسه>>> وهي مثنيه رجوله تحت مثل الي جالس للصلاه قطعت الاتصال ورومت ايديها بحضنها بخيبة امل وهو طلع وصفق الباب وراه ظلت على وضعها يديها بحضنها وحذفت الجوال وضربته بالمكان الي رمها ناصر فيه لين صار مية قطعه
وبكت بصوت عالي بضعف سمحت لدموعها تنزل بحريه ..ياربي وش اسوي ابوي مريض والله لو يدري بيروح فيها وانا ماعندي شي ادافع فيه عن نفسي

.................................................. .................................................

كانو الشباب مستانسين
..ههههههه ترى نواف هوالي اتصل عليك

..اي اتصل عليه هذا ابو نسب صح يالنسيب

..صح انت ماتقول شي غلط >>وغمز له

..سبحان الله مادري منين تجمعتوا لايقين على بعض

..ترى انا ونواف حزب نسايب و ننتمي لفئة المتزوجين

..اي صح يعني انتم بزران

..نواف احترم نفسك لا بالهافنجال على جبهتك حتى تتئدب

وهم مندمجين انتبهوا ان جوال سلمان دق مره وحده وسكت

رفع جواله وفهد الي جالس جنبه يراقب وبصوت واطي ..شف لايكون نوره فيها شي

عرض المكالمه ..لا هذي نوف غريبه متصله مالها عاده تتصل فيني الحين

..طيب اتصل عليها يمكن تبي شي

اتصل عليها ..وش فيها هذي جواله مسكر

..يمكن فضت البطاريه وهي بتتصل فيك

..يمكن بس نوف ماتتصل بهالوقت الافيها شي بصراحه قلقت

..اتصل على زوجها وكلمها

..طيب يانايف انا استئذن بروح للبيت بكره وراي شغل

..اذنك معك في امان الله <<وهو سمع كل شي دار بين فهد وسلمان >>شعور غريب بالقلق

قبل يطلع من الباب اتصل على ناصر


كم مرت{ن} رجلي تعثر بألالام

وان جيت اكحلها حظي عماها

الدنيا هذي مابقا لي بها احلام

خانت بي الدنيا وسوت سواها



كان راكب سيارته وواقف بمنطقه هاديه قريبه من بيته جاه اتصال سلمان

توقع انها كلمته >>وقحه مرسله اخوها يكلمني الظاهر بتخوفني

رد عليه وبصوت تملاه الضيقه ..هلا

..السلام عليكم <<حس من صوته انه عادي

..وعليكم السلام

..وش اخبارك

..بخير الحمدلله

..طيب بغيت اسئل عن نوف عندك

غصه ملت صدره بس من ذكر اسمها ..لا انا طالع ماني في البيت

..اتصلت علي وقطعت الاتصال خفت يكون فيها شي

سخر منها بصدره لانها ماكانت عندها شجاعه تتصل فيه ..لا مافيها شي انا توني طالع

..طيب مشكور آسف لاني ازعجتك

.العفو حياك الله

وسكر منه وحط راسه على السكان وهموم الدنيا على راسه

..
......................................

الـــــــبــ الخامس عشر ـــــــر



سو اللي براسك ولاتذكر اسباب
لاصرت بايعني توكل على الله

مابيني وبينك مشاريه وعتاب
شف دربك الي جيت منه تدله

ماراح تغلبني لو الحب غلاب
من حضرتك عشان قلبي تذله

في ذمتي لجعلك عبره للاحباب
لين الخل يتوب عن جرح خله




في البيت الجديد الي يضم عدد من افراد العائله مجتمعين ومبسوطين وسط تعليقات نواف ومها اسمعوا جرس الباب

..غريبه من الي بيجي الحين

..يمكن احد من جيرانكم بيتعرف عليكم

..يمكن !!انا بروح افتح

فتح الباب وشاف لطيفه ماسكه يد ولدها


..السلام عليكم

..استخفها واستحقر قواة قلبها ..وعليكم السلام تفضلي

دخل قبلها وهو يمشي حس بالي مسك رجله وهزه نزل نظره له وابتسم وشاله وحب خده بحنان ..هلا بالبطل وش اخبارك

مشى وهو يحمله وبنفسه >>احسن شي فيك يالطيفه هالولد

دخلت وشافت نظرة زعل بعيون ابوها قربت وحبت راسه ..زين تذكرتي تشوفين بوك

..انا مانسيتك يبه بس دايما مشغوله

..انا هنا من اكثر من اسبوع مالقيتي نص ساعه تجين تشوفيني زوجك طلع احسن منك جا وسلم

قربت لها مها وسلمت عليها ولو ان قلبها مليان عليها وراحت اخذت ريان من نايف وجلست وهو بحظنها

..قلتلك يبه مشغوله ولا انتم تدورون على زله

..تدرين يابنتي ان المفروض اختك تكون معك اكثر الوقت اما انتي عندها ولاهي عندك

..انا مامنعتها لاتجي بس هي ماتحب تجي لبيتي

..لانك مشغوله مع الناس الي تحبين تجلسين معهم >>كان يقصد نوال وهو يرفض علاقتها فيها

مستمعين ولاحد منهم تكلم وخايفين الكلام يحتد بينهم خصوصا انها ماهي متحمله كلمه من ابوها

..الظاهر ان جيتي غلط من الاساس عارفه ان مالي بينكم مكان بس سويت الي على

قامت وسحبت ولدها من يده وهي طالعه من المكان وهو ساكتين لين طلعت من المكان وتركتهم

صدرها لايتسع لاي كلمة عتاب او نصيحه اكره شي عليها احد ينتقد تصرفاتها وكانت تدور الاعذار حتى ماتزور احد من اهلها
.................................................. .....................


..هههههههه ماتخيلت ان الامور تمشي بسهوله لدرجه اني مافكرت بالخطه بالظبط بس طلعت مني تمام

..انتي متاكده انه قرا الررساله

..اتوقع لاني ارسلتها يوم طلع اكيد بيشوفها او على الاقل ينتبه اذا ارتبكت

..ماكنت اتوقع انك داهيه

وصف نوال لها نغز قلبها نغزه قويه ..انا ماكنت اتوقع اني بيوم من الايام اركض ورا واحد تركني وتزوج غيري حتى لوكانت روحي فيه
بس كل يوم تتغير قناعتنا >>تغير صوتها ..صدقيني انا ماني بالصوره الي تفكرينها مادري وشلون قدرت اسوي كذا واتهم وحده بريئه بشي ماهو فيها
نوال خافت من كلامها وان ضميرها يصحى والسالفه مرتبطه فيها وقررت تحرك الشر داخلها ..انتي ماغلطتي هو جرحك واهانك وانتي بتدافعين عن كرامتك يعني هو يتهنى ويعيش حياته وانتي تتعذبين

...اي انا تطلقت وقلت ارجع له وهو تخلى عني انا اخذت جزء بسيط من حقي

..انتي رديتي له الكف بخنجر

..هههههههه اجل قولي للطيفه بتستانس بالخبر


..لا مانبي نقوله لين نشوف وش صار

...................................

اتصلت ساره على نوف وكان جوالها مسكر زاد قلقها كانت تبي تكلمها تضيع بعض الضيقه الي تحس فيها

رجعت للصاله ولكن كالعاده فاضيه ذكرتها بوحدتها القت نظره على امها زي ماهي مستكينه ونايمه

رجعت لغرفتها يمكن تقدر تلقى شي يسليها جلست على سرير نوف فتحت الدرج الصغير الي جنبه وقعدت تفتش اغراض قديمه لنوف محتفظه فيها طلعت دفتر قديم دايما مع نوف تفرغ فيه الي يملا صدرها كلام كثير واشعار تحفظها وتحب ترددها وتهميشات تكتبها هذا الدفتر يحمل اشياء كثيره من حياة نوف ريحتها فيه انفاسها تصدر من بين حروفه العذبه قلبت بصفحاته كل صفح تعتبرها يوم عاشته نوف

فتحته وقلبت اورقه استوقتها خاطره تاكدت من اسلوبها انها من كتابات نوف

ماصعب ان تحس انك نصف انسان

نصفك الاخر ميت اوآثر ان يهجرك

تركك تبحث في الضياع عن باقيك

جعلك تنبش في ايام البرد عن دفئه

حكم عليك ان تعيش اسير احزانك

تصارع بنصفك قسوة الايام

سكرت الدفتر وضمته كانها تضم صاحبته رجعته لمكانه ودخلت فراشها ونامت

......................................

الا يا عين لا تبكين وعيشي نعمه النسيان

خساره دمعتك تنزل على اللي مايراعيها




.

رجع بعد الفجر وطلع مع عتبات الدرج شوي شوي خايف احد يحس برجعته

وصل عند الباب سحب نفس وفتح الباب دخل الصاله ماهي موجوده اول مره يكره يشوفها مع انه ماتزوجها عن حب لكن عمره ماكرها زي اليوم قرر يتشجع ويدخل لغرفته يبي يبدل ملابسه يمكن يقدر ينام شايل شماغه بيده وشايل الالم بقلبه
فتح الباب كانت مغطيه كل جسمها وكاتمه شهقاتها متاكد انها ماهي نايمه للحظه رق قلبه لها لكن قرر مايكلمها ويجدد الالم انتبه لقطع
الجوال على الاراض نزل لها واخذ الشريحه ودخل بدل وطلع للصاله ونام

.............................................

فكرت بالدنيا بلياك وشلون .....
وفى لحظه التفكير هلت دموعى........




يوم جديد اعلنت عن بدايته الشمس الي تسللت اشعتها على المباني الهاديه بماانهم باجازة العيد الاجواء هاديه والسكون يخيم على البيت البسيط

صحت نوره من نومها تحس ان فيها شي من النشاط من زمان ماتحركت ولاسوت شي بغرفتها قامت من سريرها وهي تزين شعرها بيدها وقفت عينها على سلمان شافته نايم وماحس الفتره الي راحت تعب معاها وقلق عليها خطر على بالها شي
بسرعه غسلت وظبطت نفسها وتعطرت وطلعت من غرفتها بسرعه للمطبخ ماكان احد صاحي الاالشغاله صلحت فطور بسيط تشعر بالجوع زينته بالصينيه وصارت تتفرج عليه حست بالرضا عنه شالت الصينيه وطلعت لغرفنها نزلته على الطاوله الصغيره

راحت لسلمان وقفت شوي متردده وماعندها جراءه تسوي الي ببالها بالاخير ا قتربت منه وانحت عليه حطت يدها على كتفه بنعومه وبصوتها الناعم ..سلمان سلمان
تمغط بمكانه وصار يحك شعره بقوه وعيونه مغمضه فتح عيونه شوي وهو مازل يسوي نفس الحركه غمض مره ثانيه وفتح بسرعه وقف جسمه عن كل شي صار يناظر بسرعه مثل المفزوع بسرعه رفع الغطا وقام لها ..نوره وش فيك ؟؟ تحسين بشي
احتقرت نفسها دايما يفكر فيني خليته يحس اني مافرب له الا اذا احتجت شي تكلمت بخجل.. مافيني شي بــ بـس جوعانه
استغرب منها غريبه هذا ماهو اسلوبها ابتسم من قلبه عليها وكلمها مثل الطفله ..جوعانه!! طيب ليش ماقلتي للشغاله تصلحلك فطور
ردت له الابتسامه ..لا انا صلحت لنفسي
..طيب ليش ماتفطرين
نزلت راسها للارض ..ابيك انت تفطر معي
على بساطة كلمتها وبساطة اسلوبها وبساطة طلبها الاانه فرح من قلبه ..ليش ؟؟
..علشان تفتح نفسي
..غالي والطلب رخيص بس دقايق اغسل واطلع لك
..انا جبته هنا
..هنا!!سكت شوي ..هنا هنا انا شالله بالحوش
..انتظرك <<مشى من عندها واخذت نفس عميق كانها سوت انجاز
.................................................



الموت لامن بكيت وجيت .. محتاجك !
وطرقت بابك .. ولابه ناس .. تفتح لي


ناصر ونوف ماناموا كل واحد يفكر بموقف الثاني قامت نوف بوهن من مكانها حتى تغسل وتبدل ملابسها مازال ظهرها يعورها
لكن تحاملت على نفسها وقامت دخلت الحمام <<وانتم بكرامه >> مسكت حواف المغسله بيديها وقعدت تتفرج على نفسها بالمرايه المشهد يتكرر قدامها تسمع صوته ماتدري انها قامت تكلم نفسها ..معقوله ناصر يشك فيني ويضربني وانا اقعد عنده مستحيل انا مارضاها على نفسي انا لازام اقول لابوي وسلمان بس بوي فيه القلب واخاف عليه>> الم فظيع ببطنها وظهرها اوقف تفكيرها وبصوت مرتجف وعالي ...آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
تمسكت بالمغسله ونزلت للارض صرخه ثانيه صدرت منها على حالها احساس فظيع ظلم اهانه الم نفسي وجسدي ...آآآآآآآآآآآآآآآآآآه >>لفت يديها على بطنها قامت بصعوبه وفتحت الباب وطلعت جلست على الارض وقامت تسحب نفسها سحب تحس روحها بتطلع من الالم هالموقف يبي عزيمه لكن نوف ضاعت عزيمتها واندثرت بين كف ناصر ومرض ابوها وصلت للتلفون وضغطت على الارقام

ام ناصر كانت بالصاله تتقهوى مع زوجها وتسولف ماتدري بالي يصير فوق دخل عليهم ناصر من برى وجلس معهم ولاهو معهم
..وين كنت ؟؟
..كنت برى ليه
..مافي شي نوف وينها غريبه مانزلت
وبينه وبين نفسه والله انك مسكينه يمه ..فوق في غرفتها
دق جوال ام ناصر ..هذا رقم البيت >>وفتحته
تسمع انفاس متقطعه ..الـــ ح حـ قيني ياخــ الــ هـ
..نوف وش فيك
..باموت باموت
.. اسم الله عليك انا جايه
ابوناصر ..وش فيك
وهي ماشيه من عندهم ..نوف تعبانه يالله تتكلم
بدون تفكير طمر من مكانه سبق امه الي كانت تتعثر بجلابيتها خلاها وراه وراح يركض فتح الباب عليها لقالها جالسه بزاويه الغرفه وضامه رجولها لبطنها ونظرت له بحقد عليه وعلى نفسها وعلى ضعفها قدامه ماتكلم لين وصلت امه وهي تلتقط النفس ..وش فيك يمه
بصوت يكادلايسمع ..تــــعـــ ــبــا نه
التفت لناصر ..ليش واقف تعال نشيلها نوديها للمستشفي
تحرك لها لكن قبل يوصلها رفعت كفها وفرقت اصابعها ..لــلا بعد عني لاتلمسني >>برد وتجمد بمكانه
..ليش يابنتي خليه يشيلك انا ماقدر اشيلك
كرهت احساس الضعف ..انا بقوم بس مايلمسني او خليني اموت بمكاني آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه اطلع بـــــــــــــــرى
..خلاص ياناصر اطلع وناد الشغالات حتى نشيلها
ماقدر يتكلم بس رجع ورى وطلع من عندهم
قال للشغالات وجلس بالصاله بعد مده تبعها بنظره وهم يشيلونها مثل الجنازه وهي تتاوه بين ايديهم
توتر من صوتها وصراخها شعور غريب هل هو خوف عليها او كره لها مافسر هالشعور كان يلهث وهو جالس راحو برى وهو بمكانه رجعت له امه انتبه لها ..يالله ياناصر قم نوديها للمستشفى
..خلي السواق يوديها انا تعبان
الف علامة استفهام صارت قدامها لكن الوقت ماهو وقت كلام التفت لوحده من الشغالات ..بسرعه قولي للسواق يطلع السياره
اطلعو من البيت وبدت اصواتهم تختفي رجع ظهره على الكنب وزفر من قلبه ..تحسبني بموت ان ماشلتها ولا تفكر انها تذلني
قام من مكانه وفتح باب الصاله وبعدها الباب الخارجي وراح لمكان مايفكر فيها او يشوفها مايشوف صورتها قدامه لكن وين ياناصر ؟؟موسهل الانسان يبتر قطعه منه


..............................................
آه لو انك ترمي الدنـيــا وراك
وارمي الدنيا وراظهري واجيك
كان تدري ان الغلا كله غلاك
وكـان تدري وشكثر قلبي يبيـك





نايف يتناسى مايشعر به بالفعل زواج نواف قدر يبدد بعض المراره
مها بعد ترتيب بيت اخوها تحف زينات كماليات اغراض للمطبخ كانت هذي مهمتها انجزاتها وطارت لمكان ما كانت لها رجعه بس ياترى هل يكون برجعتها تغيير ملموس بحياتها
نواف مثل أي عريس يعد الدقايق والساعات ويستنى يجتمع مع البنت الي صارت كل حياته
ساره مشاعر متضاربه الى الان نواف زوج تعزه بس الاحساس الي اسمه حب ماتعترفت عليه
نوره وسلمان من هنا كانت بدايه حلوه بحياتهم صحيح كان التقدم بطيئ كان راح يخنق حبهم لكن رحمة الله سبقت ضياع الالفه بينهم
ام سلمان ربما لها عوده لتعييش مع الاحياء وتترك العزله مع الاموات
فهد سكت لكن بقرارة نفسه ماراح ابدا لكن اذا ابتدا عمي او امي ماراح اعارض
نـــــاصر ونـــوف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

...........................
..والله بديت اقلق عليها من البارح جوالها مسكر
..ان شالله مافيها الالعافيه
..مدري ليه حاسه ان فيها شي
..تعوذي من الشيطان ولاتخوفيني تراني على طريف وقومي نتجهز حتى نروح للسوق
..اعوذ بالله من الشيطان الرجيم بستنى لين ارجع من السوق اذا ماقدرت اكلمها باتصل على تلفون البيت او جوال خالتها
قامت نوره وساره يتجهزن لروحة السوق لانها وقفت عن اكمال اغراضها لان الاسواق تسكر ثلاث ايام العيد


..........................................
شي طبيــعي نـختــلف ونتــفـارق
اللي غريــب انـا بيــــوم اجتــمعنا
تطيح شمس وغصن الايـام وارق
وتموت كلمة شوق وتعـيش معنى
ماتسعف الغرقان صيحات غارق
عاجز .. وعاجز كيف بس اجتمعنا؟





رجع للبيت المغرب كان يتصل على امه ماترد واتصل على البيت قالت له الشغاله انهم مارجعو من المستشفى فتح الباب الخارجي بمفتاحه

قبل يدخل اغراه المسبح والانوار المتكسره على الماء راح وقف شوي عنده وبعدين جلس على الاراض رجع يديه ورا وسند جسمه عليهن

ورفع راسه يشوف الهلال كان الجو اثيري لكن كان مخنوق غرز يده بالعشب الي عند اطراف المسبح حس يده التقطت شي مع الزرع استدار

بجسمه للمكان خلخلها من بين الزرع كانت شريحه شالها بيده توقع انها لوحده من الشغالات او للسواق قام من مكانه قرر يتصل على امه

يمكن ترد يبي يعرف وش صار عليها وهو داخل البيت سمع الصوت عرف انها نست تلفونها من العجله مرمي الكنب بالصاله

سكر جواله>> ييييوه ناسيه جوالها >> من باب الفضول فتح جهاز امه وركب الشريحه واتصل منها على جواله هو شاف الرقم على الشاشه

وقفت كل حواسه كل خلايا جسمه تفاعلت معه شئ لايمكن وصفه هذا الرقم الي يتصل على نوف حافظه لانها طول يتامله حفظه اكثر من

اسمه كان يتصل عليه مغلق وسئل عنه عرف انه بدون اسم جلس على الكنب وضحت الرؤيه عنده وتجلت الرؤيا قدام عيونه صار يفرك

جبهته من التوتر ..وشلون ماخطر هالشي على بالي يالله وشلون قدرت اظلمها وشلون قلبي طاوعني اهينها وشلون يدي قدرت ترتفع وتمتد

عليها انا وش سوت <<الحين صار يفكر وش سوى سبحان الله الحقيقه جت على رجليها >>حادثه صارت في الواقع وكل يوم تصير >>>

تجمد مثل الصنم لاحركه لاصوت حتى ماعاد يرمش مافي شي يدل انه حي الا الانفاس الحاره الصادره من صدره

alamuae
مشاهدة ملف هويته
إيجاد كافة مشاركات alamuae

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 10-05-11, 10:46 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بوح قلم المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



..الحين مالك عذر انت مانت صغير هذا نواف ماشالله عليه اصغر منك بيتزوج

..يمه انتي تقيسن على نواف هذا واحد مطيور شوفي نايف اكبرمني ماتزوج

..والله ماهو مطيور الاهالولد ماشالله عليه رجال الله بحفظه ويوفقه

..اليوم نواف صار سلطان زمانه ماعلينا خلاص اوعدك بعد زواج نواف نتكلم بالموضوع

..اي احسن بعد حتى تتفرغ البنت

..وش دخل هذا بهذا

..انا من زمان قايله لك اتمنى اخطب لك بنت عمك راشد واذا تطيع شوري ماتاخذ غيرها

أيــــــــــي خلاص يمه مثل ماتبين ماعندي مانع
..............................................



على وضعه ماتغير

تذكر نوف وصراخها معقوله انا السبب بحالتها <<صار يرجع حسابته >>

اتصل على جوال السواق

..انت وينك ؟؟

..انا راجع بالطريق

..طيب مدام معك >>قال هالاسم عشوائي ترك له حرية انه يعطيه أي وحده

جاه صوت امه ..نعم

نبرتها جديده عليه ..يمه انتم وينكم

..هذا حنا عند الباب

..طيب خلاص انتظركم

بعد دقايق دخلت امه والشغاله الي راحت معها ينتظرها تتبعهم لكن تسكر الباب وهي ماجت نغزه قلبه خصوصا ان وجه امه اسود وواضح انها متضايقه ركض لها وقلبه يدق حط يده على كتفها وعيونه تحمل كل معاني الرجا انها ماتقول شي مايحب يسمعه ..يمه وين نوف

شالت يده عن كتفها وعطته ظهرها ..نوف بالمستشفى

وقف بمكانه.. بالمستشفى ليش وش فيها

ناظرت له بزعل ..ليش انت مهتم فيها

..يمه ليش تقولين كذا نوف زوجتي اكيد تهمني

..لوكانت تهمك كان جيت وصلتنا او على القليل جيت تتطمن عليها

..هذا ماهو وقته قولي لي وش فيها

حطت عينها بعينه وهي عتبانه عليه ..انت ليش تضربها وترميها

نزل راسه بخجل ..هي قالت لك

..انت تدري وش سويت فيها

من صوت امه خاف ..وش سويت

رفعت راسها له وعيونها تدمع امه دموعها عزيزه عليها ماتجود فيها الالشي كبير ..يمه الله يخليك قولي

..نوف اجهضت

افترت الارض به ماهو لانها اجهضت لكن لانه هو السبب >>اكيد انا كسرت قلبها اكيد حرمتها من شي تتمناه أي بنت يفكر ويفكر وماوصل لنهايه ..ليه هي كانت حامل

بكت بحريه ..كانت حامل ياناصر انت كسرت قلبها وقلبي حرمتني من شوفة عيالك الشي الي ادعي الله انه يفرح قلبي به ويعوضك بعيالك عن الاخوان الي انحرمت منهم

..طيب هي باي مستشفى

..لاتروح لها البنت تعبانه والي سويته فيها يعطيها الحق انها تتصرف تصرف يجرحك اتركها ترتاح يمكن تقدر تتقبلك بعد اهانتك لها

..جلس ونزل راسه وحط يديه بحظنه ويقلب الشريحه بيده وتكلم كانه يكلم نفسه ..تدرين انها اول مره تتكلم عن شي يصير بينا كانت تحافظ على خصوصيتنا وتحترمها نعمه ودستها برجلي والي يتبطر على النعمه ربي يحاسبه

رق قلبها عليه وحست باحساسه ..انت عرفت شي

..انا كنت عارف بس غالطت نفسي قلبي افتاني بس انا استفتيت الشيطان دبرت السالفه ماتدري انها لازام تنكشف>> رفع الشريحه لها ..اذا جت هدى عطايها اياها وقولي لها خطتك نجحت>>هز راسه بأسى.. حطمت حياتي الله لايسامحها

..لاتدعي عليها ياناصر قل الله يهديها هذي لحمك ودمك

ثار وبعصبيه ..الله لايهديها الهدايه شي ماتستحقه>>> ومشى يردح برجله على الارض كانه يعاقب نفسه اختفى على العتبات العريضه وامه تراقبه وقلبها يتقطع عليه وعلى البنت المرميه بالمستشفى



..................................................



...نــــــــــــــــــوره نـــــــــــــــوره



..بسم الله الرحمن الرحيم وش فيك مستعجله سلمان للحين بالمسجد

سكتت وهي تشوف دموع ساره ..هئئئ ساره وش فيك

..قلت لك نوف فيها شي بس انتي ماصدقتي

..ساره الله يخليك ترى انا ماتحمل قولي لي نوف وش فيها

..مدري اتصلت خالتها تقول انها بالمستشفى

حطت يدها على صدرها ..لــــــــــــــــيش

..والله مدري بس خالتها تقول نوف قايله لها كلمي اخواني

..تطمني ان شاالله ماعيلها الا العافيه الحين يجي سلمان ونقوله يودينا لها

..دخل عليهم سلمان وهو يسولفون عرف ان فيهم شي صار يتنقل بنظره بينهم ..وش فيكم

قربت ساره وحطت يدها على صدره ..سلمان نوف تعبانه تكفى ودنا لها

..طيب بس هي وين ؟؟

..باالمشتشفى

..طيب يالله بسرعه البسن ووصي الشغاله على امي

..انتي روحي البسي وانا بقول للشغاله تهتم بخالتي

طلعوا يركضون للمستشفى حتى ابوهم ماعلموه لانه كان بالمستشفى

.................................................. .............



ترقد بالمستشفى نعم ارتاحت من التعب الجسدي لكن تعب الروح مازال يرافقها غفت عيونها بعد مصارعة الاوجاع ولاحست بالدنيا نتيجه للادويه الي اخذتها تحس كانها بارجوحه تهتز فيها بهدوء

قبله انطبعت على جبهتها فتحت عيونها وشافتها واقفه ودموعها تغسل وجهها بصمت وبصوت واهن ..لاتخافين مافيني شي

..الحمدلله على سلامتك >>يبتسم ابتسامته الي تحبها

ابتسمت رغم ماتعاني ..الله يسلمك >>رفعت يدها الضعيفه وضغطت بها يده كانها تحتمي به من الي تحس فيه >>على الجهه الثانيه من السرير سمعت شهقه ضحكت تغطي مدى تاثيرها عليها رفعت يدها جتها نوره باندفاع ومسكتها ..ليش تبكين صدقيني مافيني شي خلاص انتي تعبان بدون شي>> الي قالته خلى نوره تدمع عيونها بغزاره >>وانتي بهاالحاله شايله همي

سلمان حب يخفف من حدة الموقف ..قولي لها انا عجزت فيها

ساره حاطه طرف الشيله الي على اكتافها على فمها ..ساره قربي عندي

قربت لها ..خلاص لاتخافين الحمدلله عدت على خير وان شاالله بكره ولابعده اطلع من المستشفى

هذي حالتهم بس شوي بدت تصحصح وبدت تسولف معاهم ماقالت لهم تفاصيل الي صار تحفظت على الحقيقه لين تطلع من هنا

سلموا عليها وطلعوابعد ماتطمنو عليها

.................................................. ........................... ::.



. بعدك عذاب محرق قلبي احراق

وقربك اماني قلب حبك حيابـــــــــه

بحق الذي يخلق وللعبـــــــــد رزاق

عن حب غيرك سكر القلـــــــب بابه

جتك المشاعر ضاميه حيل تشتاق

تسألك حبك.. وش تكون الاجـــــابه...::







لاحول له ولاقوه شعور بالضياع حيره افكار كاد راسه يتفجر منها للحظه عجز عن الجلوس بمكان واحد >>معقوله جالس هنا خايف من المواجهه وهي مرميه بالمستشفى ليش ماخفت من الي سويته فيها انا لازام اروح لها هذا ابسط شي اسويه

نزل مثل المجنون وامه وابوه تحت

بدون مقدمات ..يمه نوف باي مستشفى

..انا قلت لك البنت نفسيتها تعبانه وماظن تقدر تشوفك

..بس انا لازام اروح لها

..قولي له خليه يروح لها يمكن يقدر يرتاح

..بس اخاف يصير بينهم شي كبير

..صدقيني يمه باتحمل أي شي تقوله او تسويه

..لاحول ولاقوة الابالله

..انا رايح بكل الاحوال بس اختصري على الوقت والجهد وقولي لي هي باي مستشفى

..خلاص بس بروح معك

..لا تروحين معه خليهم يتحاسبون براحتهم


..............................................


..وان شالله الحين زينه


..اي الحمدلله بس خفنا عليها


..ماشفتهم يبه سوو مناحه عند راسها


نوره ببراه وبهدوء ..انا مابكيت


جلجت ضحكة ساره بالمكان ..والله ضحكتيني انتي الي مابكيتي اجل من الي بكا سلمان

كشرت بوجهها ..لا انتي


..خلاص يابنات اعقلوا


سكتوا البنات لانهم حسوا انه توتر كان يفكر بنوف الي انحرمت من امها


تركهم وراح للغرفه


..........................



أقسم برب اللي خلقني وسواك ..



" إني أشيل بداخلي "



... " روح تغليك









بين الاسياب المظلمه دخل بالتحايل ماقدر يستنى للصبح حب بس يتطمن عليها



سئل وعرف مكان غرفتها فتح بابها بهدوء بينما كانت داخله عواصف تهزه بقوه



على طول طاحت عينه على السرير ماعليه احد بس صوت المويه طالع من الحمام <<وانتم بكرامه>>



استنى شوي لاحظ يد الباب تحركت طلعت منزله راسهاا وجهها متغير لامه شعرها باهمال طلعت ولفت بتسكر باب الحمام



سكرته وهي منزله راسها للارااض رفعت راسها وشافت آخر شي تتوقع تشوفه واقف مثل الصنم استدارت حول نفسها مالقت مكان تبعد عن عيونه الي اقتحمت خلوتها حست روحها ضايعه توقعت انه جا يكمل الي سواه ماتدري انه يحاول يكفر عن ذنبه



حاول يقترب منها بس خاف من ردة فعلها تحركت هي ومشت للسرير وطلعت عليه مشى وراها



..انت ليش جاي ماكفتك الاهانات الي سويتها



..وشلونك الحين



غمضت عيونها وهزت راسها ..الحمدلله عايشه



جلس على الكرسي الي جنبها ..نوف سامحيني



استغربت من التغيير الي طرا عليه ..اسامحك على ايش؟؟



خجل من نفسه كملت.. على الاهانه ولاعلى الظلم ولاعلى الضرب>> فتحت عيونها بقوه حتى مانتزل دموعها..والا على الحمل الي راح



..تكفين لاتعذبيني الي فيني كافيني



..لاتعذب يمكن خيره مايصير عندك ولد امه خاينه



قمة الاحتقار لنفسه ولتهوره ..صدقيني مايهمني أي شي غيرك



ابتسمت ..لاه كلام جديد وش الي غير رايك



..عرفت الحقيقه>>ماهتمت ولاعبرت كلامه



..اسمع ياناصرمعرفتك بعد الي شفته منك ماتهمني والاتعني لي أي شي وكنت اتمنى انك وفرت على نفسك المشوار ووفرت على الكلام .



..وشلون يعني ؟؟



..الكلام واضح ومفسر نفسه



..لا ماهو واضح فسري لي



.. اعتقد الي بينا انتهى وماله داعي نغالط نفوسنا



بنبرة رجا ..لايانوف هذا ماهو كلام تضيعين الي بينا بلحظه



..حنا بدينا غلط ياناصر انا مكاني ماهو ببيتك >>نزلت راسها ..ولا بقلبك ضحكت على نفسي يوم ظنيت انا اقدر اطلع سكانه واسكن انا فيه



..قلبي وحياتي مافيها الاانتي يانوف وتاكـ،



علت صوتها وقاطعته .. انا كنت عارفه ومسويه اني ماني عارفه شي شفت وسمعت شي أي وحده بمكاني ماتحمله بلعتها وسكت لكن السالفه تعدت كل هذا ووصلت للشرف



ضاق من كلامها باين انها متحامله عليه صرخ حس انه يبي يوعيها من سكرتها ..قلت لك انا عرفت الحقيقه



وبنفس النبره ..وانا قلت لك ماعاد تهمني معرفتك



حس انه ضايقها وهي تعبانه ..خلاص انتي الحين ارتاحي ونتكلم بعدين



هدت حدتها ..الكلام انتهى



مسك يدها ..انا طالع تبين شي



لفت راسها وهي منسدحه ..لا مابي شي



..تصبحين على خير



طلع ولاسمع منها رد عرف من خلال كلامه معها انها واصله قمة الزعل بس عذرها



بمجرد ما سكر الباب حتى قعدت وضغطت بطنها وبكت ...ذبحتني ياناصر ياليتني ماحبيتك ياليتني ماعرفتك ان عشت معك ضيعت كرامتي وان تركتك ضيعت عمري

اتعبها البكا واتعبتها الافكار واتعبتها الايام القاسيه



.....................................

..اسمعي ياختي انتي تعرفين غلاتك عندي وغلات عيالك بس كل شي عند ناصر يوقف

..فهميني وش صاير

..الي صاير تعرفه بنتك

..ليه وش سوت

..سوت الي مايرضي الله ولاخلقه هدى دمرت حياة ناصر <<قالت لها عن كل شي

..مستحيل هدى ماتسويها

..هذا الي صار وانا فضلت اني اقولك وتوقفينها عند حدها لان ناصر ماراح يسكت واخاف يوصل السالفه لابوها واخوانها وانتي عارفه وش راح يصير

..لاتكفين انا بكلمها بس لايدرون اخوانها والله يذبحونها ويشربون من دمها

..وتراها ماتهون على بس مثل ماقلت لك السالفه اذا وصلت حياة ناصر انا مستعده لكل شي وذكريها ان ذنب هـ البنت برقبتها و يكفي انها سمعت وشافت وسكتت

انتهى الكلام وكل شي قالته كانت تعنيه تدخلت وهي تعرف انه احتمال يزعل اختها لكن تكوي الجرح وهو جديد احسن ماينزف ويغرقهم نزفه تلم الموضوع وتقصر الشر الي ممكن تجره حركة هدى وتخسر ولدها وتخسر اختها بوقت واحد>>>>

تصرف حكيم يام ناصر <<<



...............................................

يا ليل يا ليل الشقا والغرابيل

كم عاشق يشكي لك الهم و ينوح

ودمعة على الاوجان ينصب كالسيل

وانا اول العشاق باجيك وابوح





اليوم نوف سمح لها الدكتور بالخروج وكانت ناويه تتصل على سلمان يطلعها من المستشفى جهزت اغراضها ومسكت التلفون لكن دخول ام سلمان وقفها توقعت انها جت مع السواق فكرت تطلب منها توصلها هي والسواق لبيت اهلها جلست عندها ام ناصر وطلعت الاكل الي جابته معها وصفته كله قدامها

..الله يهداك ياخاله من الي بياكل كل هذا

..من الي بياكله اكيد انتي

..انا اكلت من اكل المستشفى

..الله يكرم النعمه اكلهم ماينوكل

..مع اني شبعانه بس باكل علشانك >>واخذت بيدها من الاكل

سئلتها ..ماقالوا لك متى بتطلعين

..الدكتور قالي خلاص اليوم اقدر اطلع

..زين الحمدلله اجل ناخذك معنا

بلعت ريقها ماتحب تزعل خالتها لكن لازام تتكلم ..اسمحي لي ياخاله انتي على عيني وراسي بس انا بروح لبيت ابوي

...ووووه ليه يابنيتي تعالي معي لبيتك وانا بحطك بعيوني

...تسلم عيونك بس انا ماقدر ارجع للبيت بعد الي صار كرامتي ماتسمح لي

.............ماهو على كيفك >>>ارتد صوته عليها من جدران الغرفه بسرعه ثبتت نظرها عليه ويبس حلقها تعرف ان الكلمه الي قالتها صعبه بس الرجعه له بعد التشكيك فيها اصعب وهو يمشي يمها ..انتي بترجعين معنا للبيت

هذا متى جا ومنين طلع ماتدري انه هو الي جاب امه ونزلها قريب للبوابه علشان الاغراض الي معها وراح يوقف السياره

تعض على شفايفها وتخفي ارتباكها وتوترها ..انا ماقدر ارجع لك

..ليش ؟؟؟؟؟ ..انا قلت لك البارح ماله داعي اعيد

..يابنتي مايصير المره من اول مشكله تترك بيتها وتروح الزعل يصير بين أي رجال وزوجته

..اعذريني ياخاله

..نوف لاتطولين الكلام لاتعبين نفسك وتعبيني قومي يالله البسي وخلينا نرجع للبيت

بعناد ..ماراح اقوم انا بتصل على سلمان يجي ياخذني

قبل لايتكلم غمزة امه له بعينها حتى يسكت فهم قصدها ووقف عند رغبتها وخلا الكلام لها قامت حبتها ..واذا قلت لك علشاني ولا انا مالي شان عندك

..لا والله ياخاله شانك على راسي بس حسي فيني

..انتي الحين تعبانه وانا عاذرتك بس تعاالي اليوم معي للبيت ولاتنسين ان بكره دراسه لازام تتجهزين وتاخذين اغراضك وترتاحين واهتم فيك لين تستردين قوتك وبعدين انا ما منعك اذا رحتي

تعتقد انها تسايرها لكن احرجتها بطيبتها ووقفتها معها وبكلامها ..توعديني اني متى مابغيت اطلع تساعديني ترى انا بس اجمع اغراضي اطلع من البيت

..اوعدك <<<<حبت تقربهم من بعض ولو يوم يمكن يقدر يقنعها انها تسامحه وتنسى الي صار

جمعت اغراضها وشالت شنطتها ..هتيها انا بشيلها

..لا انا بشيلها

..نوف لاتصيرين بزر هاتيها انا باشيلها >>سحبها من يدها وشال الاغراض الي مع امه وسبقهم يقرب السياره

اخذهم معه ومشوا لبيتهم

.................................................. ..........................



بعد ماتغدت طبعا بضغط من سلمان دخلت الغرفه لانها داخت

دخل بعدها ..الحين خوذي دواك

..ان شالله

يشوفها وهي تاكل الدوا وتشرب كاس المويه

..بالعافيه

ابتسمت له ..الله يعافيك

تردد شوي قبل يبدا الكلام ..نوره

..هلا

..انتي تعرفين ان مابقى شي وارجع اداوم بالشرقيه

تكدرت من الكلام ..عارفه

..لو اروح هناك تروحين معي

فكرت وفكرت وابتسمت له ..طبعا اروح معك

صايره تفاجئه تقدم ملحوظ بعلاقتهم ورغم الخجل الاانها تحاول تكسبه اكتفى بالي قاله لانه مجرد جس نبض



.................................................. ..................

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ليه عمري مالقى لبرده دفى الا دفاكي ، للكاتبه : ذكرى نجديه, ليه عمري مالقى لبرده دفى الا دفاكي ؟؟؟؟... الكاتبه :::: ذكرى نجديه ..., القسم العام للروايات, الكاتبة ذكرى نجدية, ذكرى, ذكرى نجدية, روايه, شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:34 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية