لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (20) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-04-12, 09:10 PM   المشاركة رقم: 3551
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي



البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 170181
المشاركات: 1,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: صدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1281

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
صدووود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


مســــــــــــــــــــاء لا يشبه اي مساء..

يرتدي عباءة الوداع..
ويلوح بيد الفراق..

مســــــــــــــائي لكم اليوم..
يعلن نهــــــــاية البداية...
وبداية النهــــاية ..


أحبتـــــــي..
لقد حـــــــآآآآن وقت الرحيــــــــل..
وارى حقائبكم بقرب مقاعدكم جاهزة لـ الودآآآآع..


سترسوا سفينتنا بإذن الله تعالى اليوم ..
وبوجودكم بقربي ..
سنسطـــــر معاً نهاية رحلتنا ..


البارت الثامن والثمانون @ التاسع والثمانون ..

جـــــــــاهزة وسأقوم بإدراجها لكم الآن..
أما البــــــارت الأخيـــــــــــــر 90 ..


سيكون بإذن الله الساعة الواحدة أي بعد ثلاث ساعات ..


بكـــــــــيت وهل بكاء القلب يجـــــــــدي؟..
فراق احبــــــــــتي وحنيـــــــــــن وجدي!!

فما معنــــــى? الحيــــــــاهـ اذافتــــــرقنا,,؟؟
وهل يجـــــــدي النحيــــــب فلست ادري!!


فراقكـــــــــــم يبكيني ..
فــهل يبكيكم ..؟؟!!



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 394 ( الأعضاء 136 والزوار 258)

‏صدووود, ‏ahat2200, ‏اوريا المستقبل, ‏نجلاء الريم, ‏آمــال+, ‏اموولهـ, ‏هبايب نجد, ‏اورانج, ‏قرابيع, ‏laila12345+, ‏نبتة غلا, ‏شموووخ بدوية, ‏Chemitry, ‏الحب 1414+, ‏عبق الرياحين+, ‏أحلام الوادي, ‏rhaf, ‏سوفانه, ‏حبرووشة, ‏حلاها الغموض, ‏لؤلؤة القدس, ‏أنتظر ذكرى جميله, ‏الغلا2000, ‏جرح ../, ‏شبيه الريح85, ‏القشراء, ‏ضبيه, ‏تناهيت, ‏اخت حمود, ‏الجُودْ ؛+, ‏عـيونـك آخر آمــآلي|+, ‏بحة حنين, ‏همسات وردة+, ‏احساس ورد, ‏احلى غربة, ‏دلوعة أخوها, ‏ديـ*M*ـوم, ‏عزتي في كبريائي, ‏قمرفي وسط النهار, ‏samiajaber, ‏mona19999, ‏توته الموره, ‏متربع في قوطي, ‏Reem ^_*, ‏نفووولي, ‏ارادة الحياة+, ‏miss norah+, ‏sagrali, ‏عـذوب+, ‏(ميرال), ‏ورده وبس, ‏حكآية قلب*, ‏دموع الماضي, ‏الساحره الصغيره, ‏دهــن الــعــود+, ‏waal200, ‏ورده شاميه, ‏سلطانه الشرق, ‏الفاتنه, ‏حب فهد+, ‏stormy mind, ‏cerly, ‏سجينه ذكرياتي, ‏عشق الغلا, ‏أجهلك~_~, ‏نجوم+, ‏P!NKY, ‏طبعي الوفاء+, ‏دمعة بلا عنوان+, ‏بياض الصبح+, ‏ريـــم ~!+, ‏2010farah, ‏صباح ويدلعونها غلا, ‏العنود المنصوري, ‏أنوار البتول, ‏روووح عبودي, ‏ام ملوكي, ‏دُرَّةُ آلْكُوَيْتِ, ‏خواطر مكسورة, ‏اثرني احبه+, ‏NONA1406, ‏الهاله+, ‏♫ معزوفة حنين ♫+, ‏وله نجد, ‏Sooomh1, ‏aldlooooo3a, ‏من فهمني ملكني+, ‏خيال حالمه, ‏همسات غزل, ‏غرام الدانتيلا, ‏آنسةة ريموو, ‏sosee+, ‏جمانة 2010, ‏رفيقة السهد, ‏um7amad, ‏chem_661, ‏نسايم روحك, ‏الشهباء, ‏كيوت قيرل+, ‏مشاعل السعودية+, ‏فلة حجاج, ‏هبوبة الأمورة, ‏بعثرة إحساس, ‏المهندسةa.r, ‏كيتكات, ‏3washa, ‏ماتشي, ‏loool93, ‏أمنيات~, ‏كويتية26, ‏اميرة الورد 93, ‏aseel al badr, ‏امي كم اهواها, ‏عازفة على وتر الغلا, ‏..افكاري.., ‏noryan, ‏سيدة ملعقة, ‏عزووف, ‏همسات عاشقة, ‏ريماسة الألماسة, ‏خطاكم انهى غلاكم, ‏مهرة حرب+, ‏روح الاحزان, ‏فيتامين سي+, ‏احلام العمر, ‏المعشوقه, ‏اتغام الحياة, ‏لوجي2011+, ‏الصفا الشرقي, ‏الحيآآهـ حلوهـ~, ‏ضربة حظ, ‏*بدون اسم*, ‏*حنـــالروح ـــايا*, ‏برزخ, ‏الاميرةمون





كونوا بخيـــــــــــــــــــــــر ..


صدووود’’’




مــــــــــــاشــــــــــــــــــاء الله ..
ما ابــــــــي أظلم أحد ..
فنسخت من جديد ..




الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 567 ( الأعضاء 196 والزوار 371)

‏صدووود, ‏Chemitry, ‏بياض الصبح+, ‏♫ معزوفة حنين ♫+, ‏بنت الإسلام, ‏أجمل حكاية, ‏برزخ, ‏ام الوديان, ‏أنين الجريح, ‏جود صالح, ‏ملاك الجزيرة, ‏مهرة حرب+, ‏ألما, ‏zizetta, ‏مشاعل السعودية+, ‏amaal.2, ‏آنسةة ريموو, ‏متربع في قوطي, ‏أجهلك~_~, ‏عواااش, ‏همس ورده, ‏ذكرى الحب+, ‏طبعي الوفاء+, ‏دلع الحلوين, ‏الحيآآهـ حلوهـ~, ‏3washa, ‏تعبت من الغربه, ‏بنيه بريئه, ‏وتعثرت خجلآ, ‏cerly, ‏ماستر, ‏عطر العبير, ‏بعثرة إحساس, ‏soso2006, ‏ألين4, ‏لوجي2011+, ‏rahmouna, ‏همسات وردة+, ‏ganate, ‏ام ملوكي, ‏غادتي, ‏نجلاء الريم, ‏طروق التايه, ‏عاشقة انفاس قطر+, ‏loool93, ‏حب فهد+, ‏منار القمر+, ‏دمعة الاحلام, ‏P!NKY, ‏DHOOM2, ‏اميره بنظرتي, ‏رفيقة السهد, ‏seko3001, ‏علامة استفهام؟, ‏دهــن الــعــود+, ‏rhaf, ‏قلب من زجاج, ‏اثرني احبه+, ‏دموع الماضي, ‏أنا وياك طول العمر, ‏aseel al badr, ‏هبايب نجد, ‏بحة حنين, ‏اسومتي, ‏aldlooooo3a, ‏لووك ات مي+, ‏الغلا توتي, ‏هب الريح, ‏صباح ويدلعونها غلا, ‏سجينه ذكرياتي, ‏..Amal, ‏خطاكم انهى غلاكم, ‏أبداع أنثى+, ‏صحراوية, ‏آمــال+, ‏Asus, ‏سيدة ملعقة, ‏وسيعة ذمة غيابك, ‏خيال حالمه, ‏كيوت قيرل+, ‏روح تحب الحياه+, ‏شوق القمر1, ‏الفاتنه, ‏sosee+, ‏بنت الناموس, ‏sagrali, ‏دمعة بلا عنوان+, ‏مسجد+, ‏ديـ*M*ـوم, ‏اموولهـ, ‏ام المشعل, ‏العنود المنصوري, ‏عبق فرح, ‏Reem ^_*, ‏رحيق البنفسج, ‏ons_ons, ‏شموووخ بدوية, ‏رذاذ المطر+, ‏الأميرة الواعية, ‏غلوسيتا, ‏امي كم اهواها, ‏غزل غزوله, ‏samiajaber, ‏صدى الالم, ‏شريط النسيان, ‏رومآنيه, ‏~الجوهرهـ~, ‏نفووولي, ‏حلا_حياتي, ‏لؤلؤة القدس, ‏دلوعة أخوها, ‏انهار الورد, ‏أنتظر ذكرى جميله, ‏mona19999, ‏شبيه الريح85, ‏عـذوب+, ‏الغلا2000, ‏ارادة الحياة+, ‏NONA1406, ‏ورده شاميه, ‏الساحره الصغيره, ‏تناهيت, ‏الغد2011, ‏الشهباء, ‏قمرفي وسط النهار, ‏احساس ورد, ‏خواطر مكسورة, ‏um7amad, ‏اخت حمود, ‏الغنيمه, ‏to7af, ‏الهاشميه, ‏مونيتآ, ‏ولكنَ !!, ‏الجُودْ ؛+, ‏صاحبة الامتياز, ‏حكآية قلب*, ‏هلًوي, ‏Rain Whisper 1, ‏الحب 1414+, ‏عبق الرياحين+, ‏سلطانه الشرق, ‏من فهمني ملكني+, ‏Sooomh1, ‏أنوار البتول, ‏حمورهـ, ‏ahat2200, ‏2010farah, ‏haiol, ‏اوريا المستقبل, ‏صرخةة ألم, ‏هآت قلبي ., ‏القشراء, ‏ورده وبس, ‏دنيا الهيام, ‏دآنہً بَـ ع,ين بحآري, ‏سحابه رحيل, ‏الرحيل, ‏اليرنا, ‏chem_661, ‏المهندسةa.r, ‏حلاها الغموض, ‏عـيونـك آخر آمــآلي|+, ‏ريـــم ~!+, ‏laila12345+, ‏دُرَّةُ آلْكُوَيْتِ, ‏فلة حجاج, ‏عمر همس الدموع, ‏queens, ‏ام عنان, ‏اورانج, ‏يتيمة الراحه, ‏قمر آلحجآز, ‏روووح عبودي, ‏ام الاسد, ‏هلاليّهـ, ‏العفري2000, ‏miss norah+, ‏اشجار, ‏جاي اتمشى, ‏الحالمة, ‏ارتواء!, ‏همسات قلبي, ‏نجوم+, ‏جرح ../, ‏عنواني الصمت, ‏فيتامين سي+, ‏sosobb, ‏همسات غزل, ‏همس2, ‏قرابيع, ‏الواثقه



 
 

 

عرض البوم صور صدووود   رد مع اقتباس
قديم 06-04-12, 09:26 PM   المشاركة رقم: 3552
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 180140
المشاركات: 56
الجنس أنثى
معدل التقييم: دُرَّةُ آلْكُوَيْتِ عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
دُرَّةُ آلْكُوَيْتِ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

السلآم عليكم

من زمآن مآدخلت لكني كنت متآبعه في حال تيسرت لي آلظروف

والحين عندنآ امتحآنآت بس قلت لآآزم أكون ويآكم بهآللحظه

مآدري شنو أتوقع لأنج عكس تتوقعاتنا دايماً

بس بقول إني فعلاً صرت مع رابطة غازي هههه

وهديل المفروض تعقل وترضى بالأمر الواقع..
هي اصلا كرهت الرجال..طيب والأطفال والأمومه؟؟

هي مافكرت إن مو بس هي الوحيده اللي عانت من زواجها
والحمدلله زوجها اعتذر لها..

عكس رجالنا (بو سراويل وفنايل ) ترى ايدهم تتكلم ومايعتذرون وإن فكروا فهو في حااله اخذ الحاجه لآ أكثر.

يعني قاعده اشوف غازي مناسب لها..

أتمنى رشا تحمل. لأن لو ماحملت لزوجها الحق يعرس عليها..


/

ودي أقول كلام كثير بس بقرا البارتات..هههه

يعطيج العافيه مره 2

 
 

 

عرض البوم صور دُرَّةُ آلْكُوَيْتِ   رد مع اقتباس
قديم 06-04-12, 09:30 PM   المشاركة رقم: 3553
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي



البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 170181
المشاركات: 1,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: صدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1281

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
صدووود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


صبـــــــــــــــاح\\
طيور النورس ..
تحلق على شواطـــىء الأمان..


مســـــــــــــــاء\\
ودآآآآآآع يتلووهـ لقــاء بإذن المولى ..


كيـــــــــــــفكم الــ ليلااااااااااااس..؟؟
أحبتـــــــــــــي في كــــــــل مكـــــــــان ...؟؟



لكل من سجل وتعنى عشـــــاني..
الله يعلي شــــــأنكم ويسعدكم..
شرف كبييير لي حضووركم أحبتـــــــــــي ,,
وشكــــــــــــــراً بحجم السمــــــــــاء..
لكل القلوووب اللتي وقفت بقربي..
إما مشجعة ومحبة..
أو ناقدة بصدق قلب ونية صافية ..

أحبــــــــــكم في الله ,,,




البــــــارت الثــامن والثمـــانون ..


حنانك يا قلب .. فيم الخفوق
وهل كان ما كان إلا خيالا ؟

وفيم تحن إلى عهدها
وقد أرقتك الليالي الطوالا ؟

دع الوهم يا قلب .. ماذا جنينا
من الحب لما عشقنا المحالا ؟

حنانك يا قلب .. بعض الهدوء
فصدري كاد يجن أشتعالا

أتجسر أن تستبيح المدى
وتطوي إليها الدجى والرمالا ؟

وهبك وصلت الى صرحها
وهبك هدمت السدود نضالا

فماذا ستفعل يا قلب ؟ تجثو
على قدميها .. تذوب ابتهالا ؟

وتسألها : أتحبينني ؟
فيطوي الظلام الرهيب السؤالا

وترجع عنها وفي جانبيك
جرح تئن .. وتأبى اندمالا

فديتك يا قلب لن تستباح
ولن ترتمي في التراب مذالا

سنصمد يا قلب للعاصفات
ونوسعها ثورة ونزالا

ستعرف ياقلب أنا انتصرنا
وأنا هزمنا الهوى والجمالا


المرحووم بإذن الله تعالى..غازي القصيبي ,,,




شالت ذياب وطلعت من القصر..
كانت تعرج وتتألم من قلبها قبل جسمها..
جلست جنب هادي وهي ضامة ذياب لها بقوووة..
هديل\رجعني يا هادي..
هادي بحيرة\قلتي بتظلين هنا..
هديل بقهر\طلــــــــعني من حياته..
إنزعني من قلبـــه وإقهرهـ علي..
هادي بهدؤ\صلي على النبي..أبشري بأخذك معي..
جوازك واوراقك معك..؟؟
هديل\........لا معه..
هادي\بأروح اجيبها.

نزل من السيارة وقبل يبتعد عنها..
أنتبه على ماريا قريبة منه..
مد يدهـ وأخذ اللي بيدها..
ماريا\هذهـ أوراق تخص السيدة ديل..
طلب مني السيد إعطائها لك..
هادي يناظر مدخل القصر\شــــكراً لك..

جلس جنب هديل وحط الأوراق بشنطته..
هادي\أرسلها لنا قبل اطلبه إياها..
هديل\...............

أخيــــــــــراً فهم..
وارسل أوراقي من نفسه وبدون غدر..
كان ذياب يتحرك بحضنها بعصبية..
ويضرب على شباك السيارة..
لمت يدينها حوالينه وضمته لها..
حرمها تفرح بعلاج ولدها ..
كذب عليها وعيشها بخووف تفقد ضناها..
أو تسلمه نفسها مجبوورة..
قبلته على جبينه وهي تكتم عبرتها..
هديل\أبووك دووم يكسرني..

رفع راسه لها وبدأ ينطق بكلمات متقطعة..
ماتفهم منها إلا ..مـــه..وبالمووت تطلع منه..
ضمته لها اكثر وبكت لما طلعوا من اسوار المزرعة ولا التفتت وراها..
ماتبي تودعه ولا تشوفه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


لاصرت تدري ليه تبكي عوآآآفي
على الأقل تدري وش اللي بكيته ..

الموت من يبكي على شي خافي
ومن دون ادنى ذنب كانك جنيته..!

خرجت من دورة المياهـ وهي لابسة روب الإستحمام..
ولامة منشفة على شعرها..
كانت تحس بدووخة وتعب بكل جسمها..
جلست على السرير بتعب..
وشالت المنشفة وحاولت تنشف شعرها..
بس الضعف مسيطر عليها..
من بعد ما كشف لها إنه زوجها وكل شكوكها اللي تجاهلتها صح..
انهارت ودخلت بحالة صدمة صعبببة..
ضمها وهي رفضت حضنه..
تحس بخيانة منهم كلهم..
من امها ومنه ومن مرام..

كانت تشك باشياء غريبة..
وحال الشايب وحال الشاب..
يتشابهون..بس كان يغشها بـ التجعيد اللي يحطه عل جبينه..
والنظارات واللحية البيضاء..
حبت الوهم اللي شافته..ولا سمحت لـ عقلها يكذبها..
عاشت الكذبة وتعلقت بوهم..

بعد نزولهم من الطيارة..
مروا بـ الجوازات..كان جوازها معه..
وكانت تحاول تلغي فكرة الخدعة من بالها..
وتاكد لنفسها إن الشايب بيوصل قريب..
مسكه ليدها وقربه منها..
خلاها تدرك إنه محرم لها بصورة غير اللي وضحها لها..
ومع ذلك كذبت هذا الإحساس واستمرت في خداع نفسها..
ظلت هادية معه تخاف تهاوشه او تتكلم فيهدم كل خيالها الكاذب..
مد ذراعه على كتفها وضمها له..
بقت ساكنة متجمدة ..
انتظر منها صراخ وهواش..
صمتها أكد له إنها صارت متاكدة إن له حق يلمسها بهذا الشكل..

دخلوا جناحهم في الفندق..
وجلست على الكنبة بعبايتها وحجابها..
وشنطتها الصغيرة لامتها بحضنها..
طلعت جوالها وفتحت رسالة وصلتها..
كانت رسالة مرام..
رفعت راسها بآآآسى ..
ثبتت عيونها بعيونه..
وكانت تسأله بصممممت ورجاء تكذيب ظنونها..
فهم نظراتها وقرر ينهي الموضوع..
مسفر بهدؤ\إيه انا مسفر الشايب والشاب..
وأنا زوجك..اللي توصلتي له صح..
واللي عشتيه كان وهم..
الشايب ماله وجود..

رمت المنشفة وهي تبكي..
إنهيارها كان نقطة ضعف كبيييرة عليها..
سمحت له يكون القوي..
سمحت له يحضنها ويهتم فيها..

بعد ماضربته وبعدته عنها..
قفلت عليها في غرفتها..
وظلت طول الليل تتذكر أبوها..
ترسم ملامحه في الظلام وتمحيها..

نامت ع السرير..
وهي تتذكر إن شنطتها برا الغرفة..
غمضت عيونها وغابت عن وعيها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

تبسمي بعض البكا في التبسام..
واقسى الحزن في النفس مكتوم..

وصلوا روما من ساعتين..
اتصلت على دار الأزياء..
وطلبت من صوفي تزورها في الفندق باقرب وقت..

طلعت من غرفتها بعد مانيمت ذياب..
وجلست قريبة من هادي..
رفع راسه وابتسم لها بحنية..
حست بالم فظييع بوجهها ومو قادرة تبتسم..
صدت وجهها عنه..
وتكلمت بصوت مبحوح..
هديل\متى رحلتك ع السعودية..؟؟
هادي\بكــرة..بس أجلت الحجز يومين..
لأني ماقدرت احجز لك على نفس الرحلة..
هديل\خلنا نطلع من إيطاليا..
نروح فرنسا ومن هناك نرجع السعودية..
ما ابي أظل هنا..
هادي بحنية\لاتخافين من شي وانا معك..
بترجعين السعودية اكيـــد..
هديل بآسى\لاتقول اكيـــد وتغلط غلطتي..
قوول إن شاء الله ياهادي..
هادي بضيق\هديل ماكان هذا حالك امس..
وش اللي مزعلك كذا..؟؟وش صار مع غازي..؟؟
هديل بغصة\لاتقول إسمه..
وبعدين هذا إتفاقنا..يتعالج ذياب ونفترق..
هادي\ما اقنعني جوابك..
هديل\مو ضروري يقنعك..
لأن حياتي كلها ما اقنعتني..

وقف وجلس قدامها..
مسك يدينها بيدهـ..
كان يتمنى لو ترفع راسها وتناظرهـ..
بس فضلت تظل صادة عنه..
هادي\في خاطري كلام كثير أقووله لك أنتي..
بس مشتاق أعرف وش كثر في خاطرك من وجع..
هديل تكتم العبرة\أنت توئمي..
تقاسمنا ظلمة الرحم مع بعض..
كنت اشكي لك ولو نغزتني شوكة..
ماعدت تملك الحق تعرف وش اللي في خاطري..
لأنه غزى الخاطر و التمني..
خاطري محكوم إعدام من دوونه..
ما ابي أشكي لاحد غيــرهـ..
ولا ابكــي إلا بين يدينه..
ياكثر اللي في خاطري ودي أقوله له..
بس حنيتي على نفسي تمنعني..

هادي بحسرة\قلتي كلمة جرحتني حييل..
قلتي بلحظة إنهيارك إن غازي أبووك..
وتاكدت وقتها..إنك ماتقدرين تتخلين عنه..

هديل بجمود\لا اقدر أتخلى عنه..
وحتى أقدر اتخلى عنكم..
أنا عشت من دونكم وشفني حية..
هادي\صح عشتي من دونا..
وعشتي معه..
هديل\تعتقد ما اقدر أعيش من دونكم ومن دونه..؟؟
حتى أنا هذا كان ظنــي..
بس الله اكرم منكم ومني..
وقدرت..
هادي بحيرة\مافهمت..
هديل بيأس\تدري إن غازي أحسن منكم..
إيه أحسن بكثيير..
هادي بقهر\أحسن منا حن هلك..؟؟
هديل بغصة\إيـــــــه..
أنتوا جرحتوني وضيعتوني..
ولما رجعت لكم مالميتوني ولا حاولتوا تعوضوني..
صديتوا عني..أنت وابوي وكلكم..
عاقبتوني بتقصيركم..
أما هو..صح جرحني وماقصرر ابد فيني..
بس ندم..ولازال نادم وبيظل..
يحاول يصلح شيء من خطاياهـ..
رغم إنه مايملك اي وسيلة مباحة تساعدهـ..
أستعمل الغلط مرة ثانية وثالثة..
تجبر بقرارات جديدة..
يبي يهدم بقايا ماضي ويبني عليه مستقبل جديد..
يبي يمحي كل آسى مر علي معه..
وأنا واقفة أتأمل محاولاته وأوقع عليها بـ الفشل..
ماساعدته وهو يحاول يساعدني..
أشوفه يحاول يراضيني..وانا اصد مليون مرة..
أبيه يفهم مانقدر نبني حياة جديدة على ركام حياة قديمة..
هو فاهمني..بس خانته الحيلة..
ولو ارجع له بعد سنين مابيسوي سواتكم..
هو الوحيد اللي مستحيل يصدني..
لأنه غلط بحقي ومؤمن إن لي كل الحق في الصد والهجران..
بيعذرني مهما قسيت..
بس أنتوا ياهادي حملتوني وزر النوايا..


دخلت غرفتها تنام بعد ما انهت كلامها مع هادي..
تدري إنها جرحته..
بس تبيه يظل متأكد إنها مابتنسى صدهم عنها لما رجعت لهم..
مابتنسى هروبهم منها..
ولازم يتحملون صدها عنهم مثل ماغازي يتحمل..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


أدري إنَّك .. في حيآتك .. لي .. بديل
وإنت تبحث .. عـ الفآرق .. من زمآن

الله هو حسبي .. وهو .. نعم الوكيل
المفآرق .. صآر .. والله المستعآن !

يعني شوفك .. في حيآتي .. مستحيل
يعني مرَّة .. مآ أشوفك بـ أيَّ مكآن


شال جواله ومفاتيحه..
صد عنها بعصبية ناوي يطلع من الغرفة..
وقف لما سمعها تكلمه..
غادة\بأروح بيت هلي..
ما ابي أظل هنا..تعبانة..
راكان بجمود\إنطقي في بيتك..
غادة ببرود\بأروح يا راكان..
راكان بسخرية\ليه يا مدام بعدك واحم..؟؟
غادة بسخرية مماثلة\لا مو واحم..بس قرفانة منك..
راكان بهدؤ\تصدقين نفس الإحساس..
قرفت منك ومن كذبك وتظاهرك..
محسبتني ميت عليك وعلى وصالك..؟؟
غادة بقهر\أدري بخاطرك شيء..
وتبي أي مشكلة تصير عشان تقول اللي في قلبك..
عادي يا محترم قوول اللي تبيه..
طلع كل اللي في قلبك مابقى شيء متخبي..
راكان بهدؤ\وش اللي في قلبي وابي اقووله..
أطربيني يا غادة..
غادة بحدة\تدري وش اللي يقهر..؟؟
إنك راكان..مصدوومة تكون أنت كذا..
راكان بطولة بال\أبهريني كيف أكون..؟؟
غادة\تبي تتمسخر..أوكي يا راكان باقوول..
لأني مو متحملة..
بانجن من تصرفاتك..مو قادرة اصدق والله..
أنت نبيل كبييير يا راكان كيف تسويها كيييف..؟؟
راكان بحيرة\غادة وش اللي سويته وذبحك..؟؟
غادة تبكي\إيه ذبحتني..هذا اللي أنت سويته..
راكان بهدؤ\كملـــي..!!
غادة بصوت مخنوق\لقيت باقي الطقم تبع الخاتم..
راكان بإستغراب\طيب وبعدين..؟؟
غادة بقهر\أقووولك لقيت باقي الطقم..
إللي أنت مخبيه عنــــــــي..؟؟
راكان\إهدي وصلي على النبي..
انا ماخبيت عنك شيء..
وإن كنت ماقلت لك وين الطقم فلأن هذا الشيء ما يعنيك..
غادة بصدمة\مايعنيني..؟؟!
ليه تهديها وتهديني..؟؟راكان ليه كذا ليييه..؟؟!
راكان بحيرة\أهديت ميين غيرك..؟؟
غادة\لا تحاول تتوهني بكلامك..
أهديتني الخاتم وهديل اهديتها باقي الطقم..
لييييه تسوي كذا..؟؟
راكان أنت وش ترتجي من تصرفك..؟؟
راكان\مدري وش أرتجي..؟؟
أنتي خبريني وش أخطط أنا..؟؟
غادة\الاجووبة عندك مو عندي..
راكان بجمود\طيب أجاوبك..
أنا لما عطيتك الخاتم وش قلت لك..؟؟
غادة\....................... ما اذكر نسيت..
راكان\مو قلت لك وصلت الأمانة..
ولبستك إياه بيدك..
غادة\إيـــه..
راكان\الخاتم مو مني يا غادة..
كل الهدايا اللي جبتها مني بس الخاتم لا..
الخاتم عطاني إياهـ غازي يقول من هديل..
وباقي الطقم طلب مني أعطيه جدتي..
تحفظه لهديل لحتى ترجع لاهلها..

غادة بصدمة\من هديل..؟؟!
راكان بجمود\إيه يا محترمة من هديل..
ولو فرضاً فكرت انا اهدي هديل شيء..
صدقيني ماراح اقدر..تدرين ليه..؟؟!
لأن مافيه شيء يوصل مستواها..
وقبل لا تسوين دراما ومآسي..
وتفترضين إن هديل بخاطري..
أبيك تعرفين شغلة وحدة..
هديل أخت صغيرة لي من قبل لا اتزوجك أو أحبك..
وبعد اللي سواهـ سلمان وهادي فيها..
كبر قدرها وصارت تستاهل نحفى لها كلنا..
وهذي هي أهدتك وأنتي توجعينها من وراها..
المهم لا تعرف هي بأفكارك..كفاية مافيها..
وياليت تكبرين عقلك شوي..
وصدقيني ياغادة لو ماكنتي حامل..
كان بيكون لي تصرف ثاني معك..
بس مقدر حالتك ونفسيتك..

أبتعد عنها وطلع من الجناح معصـــب..
حطت يدينها على فمها تمنع شهقاتها ونحيبها..
جلست على الكنبة بضعف..
وهي تحس برجفة قووية بجسمها..
كلامه يتردد في بالها..
هدية من هديل..
من اختي الوحيدة..
اختي اللي تغربت وأنحرمت منا..
أدركت إنها مقصرة كثييير في حق أختها..
ياما تمنت رجوعها من المووت..
ولما رجعت لهم حية..
أحتضنتها اول ايامها..
وبعدها لهت عنها في حياتها ووحامها..
وهي كانت تشوف وجعها اللي تحاول تخفيه..
تشوف جرحها من هلها اللي صادين عنها..
وكم مرة سمعتها تتكلم بمرارة وضيق..
ماسألتها ليه تبكي..؟؟
ليـــه ضايقة ومكتئبة..؟؟
كانت تخاف من الإجابة..
حالها حال أبوها واخوانها..
كلهم خافوا من إجابتها المخفية عنهم..
صدقوا كذبتها الظاهرة..
واوهموها إنهم مصدقينها..فضلوا نفسهم عليها..

بكت بنحيب وهي ضامة نفسها..
وحست بشوووق كبيير لهديل..
لأختها المغدوورة من هلها ومن الزمن..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛


تكفى يابو قلبي وعمّه وخاله
تكفى يابو كل الجروح القديمه
تكفى تعزيني بجرحن بقاله
في خاطري مثل انتظار الهزيمه..


عقدت حواجبها بإنزعاج..
فتحت عيونها بتعب وضيق..
ناظرت حوالينها وتذكرت هي وين..
لازالت بغرفتها في الفندق..
بس ماكان هذا هو وضعها..
رفعت يدها لجبينها..
وأنتبهت لوجود بلاستر على كفها..
ولابسة قميص وردي طويل..
آخر شيء كانت لابسته هو روب الحمام..
جلست لما أنفتح الباب ودخل مسفر..
أبتسم لها وهي صدت عنه..

مسفر بهدؤ\صبـــاح الخير..
خلود\.....................
مسفر\الحمدلله على السلامة..
بصراحة صدمتيني..كنت أظنك عاقلة..
بس تصرفك أثبت العكس..
خلود\إطلع برا..
مسفر\خلود أنا ما ابي منك شيء..
كل اللي أبيه راحتك..
خلود بغصة\راحتي أرجع لامي..
وماتدخل غرفتي ولا تلمسني..
ولا توهمني بكذبة أنت بطلها..
مسفر\دخلت غرفتك لاني كنت خايف عليك..
يومين ماطلعتي من الغرفة..
حرمتي نفسك الأكل والشرب وكان بيصيبك جفاف..
إن كان لك رأي عبري عنه..
بقول أو فعل..بس ماهو بهروبك وإنهزامك..
خلود بقهر\إطلع برا..ما ابيييك في حياتي..
أبي ارجع لامي..
وأنت بتشوف كيف راح تعاقبك على خداعك لنا..
مسفر\لازلتي تلعبين دور الضحية..
أمك عندها خبر انا من أكون..
خلود بصدمة\أمـــي..؟؟!!
أمي أنا تدري عنك..؟؟
مسفر\إيه تدري..
هي مارضت اتزوجك بخدعة..
بس أنا اقنعتها..

وقفت وهي ترتجف من التعب والقهر..
قربت منه غير مهتمة بلبسها وشكلها قدامه..
خلود برجفة\خذيت مني أبوي..
وخليت امي تخدعني..؟؟
أنت مين دخلك حياتي..؟؟
ليه متسلط علي..؟؟وش تبي منـــي..؟؟
مسفر\قلت لك ..أبي راحتك يا زوجتي..
خلود بغيض\ماني زووجتك..
ومالك حق تلمسني وتبدل ملابسي..
مسفر برفعة حاجب\كان لازم البسك..
لأن الطبيب يبي يفحصك..
خلود بقهر\ما ابي طبيب ولا هم..
مالك شغل فيني..
إنت مو زوجي..
ماكنت على بينة لما تزوجتك..
خدعتنييييييييي..خدعتني..

تراجعت لما قرب منها..
منع نفسه لا يلمسها ويخوفها منه..
مسفر\أنا زوجك يا خلود..
أنا الشايب وأنا الشاب..
إذا حابة اردد هذا الكلام الحين وبكرة ماعندي مانع..
خلود بغصة\أنت النذل مسفر..
وخالتك النذلة الخاينة مرام..
ليييه نصبتوا علي..؟؟
لأن مالي أب..ماعندي عزووة..؟؟
لو أبوي حي ماكنت بتخدعني..
ولا كان بيسمح لك تجرحني..
بيمنعك تقهرني ..
مسفر بحنية\الله يرحمه..
خلود تبكي\مــــات..!!
قدام عيوني..وبين يديني..
قتله ببرود..طعنه بقسوووة..
ضربني لما كنت ابي ادافع عن ابوي..
ككـــ...كــ ....ـــان فيه ثنين..واقفين بعيد عنا..
ماساعدونا..كانوا يتفرجون على ابوي وهو ينقتل..
ابن الحرام هرب..وأنا اضم ابوي..
ماعرفت كيف أتصرف..؟؟
كان ينازع ويطلبني أذكر الشهادة..
ماقدرت..وكاني أقدر أمنع الموت عنه..
ضغط بيدينه علي بقووة..يصرخ وروحه تطلع..
حطيت كفي على أذني..واقوله ماراح تموت..
كيف تموت وتخلينا..؟؟أنت ابونا لاتموت..
بس مارضى يظل معنا..
مات..
لأنه طالع مشوار مع بنته مات..
لأن القاتل مطرود من وظيفته قتل ابوي..
لأن أنـ.....................

حط يدهـ على فمها بلطف..
منعها تكمل لوم وتفسير غلط..
مسفر بهمس\ولأن هذا قدرهـ مات..
قدرهـ يموت مقتول..
وقدرهـ يموت بين يدينك انتي..
قدرك تكونين آخر من يحضنه ويضمه..
قدرك أنتي تسمعين آخر كلماته ..
خلود بإنكسار\أبووي مات..
مسفر\الله يرحمه..
خلود تبكي\كان طيب..
مسفر\ذكرهـ حي..واعماله تشهد عليه..
خلود بحسرة\ليييه خذيت الطيب اللي يشبه ابوي..؟؟
لييييييييييييه..؟؟
مسفر بحدة\الطيبة ماهي بس لـ الشواب..
أنا الشايب وانا الشاب..وبأظل أرددها..
أنا الطيب اللي تبينه..والشيب كان قناع..

ضمهاوهي تبكي ..
تتذكر كل تفصيل مر عليها بلحظة موت ابوها..
كرهت كل الرجال..
واحد قتل أبوها..وثنين ظلوا يتفرجون عليه وهو يموت..
وحتى لما هرب القاتل..
ظلوا واقفين بمكانهم ..
ما ساعدوها فيه ولا ذكروا له الشهاده قبل يموت..
واللي طلبوا الصلح بدم ابوها رجال..
واللي قبل الصلح بعد رجال..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛

تذكرِينْ !!

الليلْ ، اللهفَه ،السَهر ،،
السُوآلفْ ،وَالحَنيــنْ !

تَذكرِينْ !!

البَرد ، وَ المِطر ..
وَ رِيحْ العِطر ..
الليْ بِـ كفُوفك .. » سجِينّ !

تَذكرِينْ .. الوصَايآ
.................. وَ الوعُود ..
......................... وَ حلفْ اليَمينْ !
.......................................... « مآ نتفآرقْ ! »
وانْ تَفآرقنَآ :
إمآ أجِي , والآ تجِينْ !

تذكرِينْ !!

تَذكرِينْ الوَدآع !!
الليْ وَصفتِيه بِ ' ضَيآع '
وَ طآرِيْ الفَرقآ آ
اللِي كِنتيْ .. تكرِهينْ !

تذكِرينْ هَذآآآك .. الليّ يَنوووووومِك ..
وتُوعدِينَه .. فِيه بِ تَحلمِينْ !!

يَــا عزّتيْ لَه !
هَذا هُو بِ كلّ حَيله
( يَصرخّ ) وآنتِي , ولآ تَسمعِينْ ..

كنتْ آسولِف لِك ..
وكنتِي تَخجلِينْ ..‘

يَوم اشّر لكْ علىَ صدرٍيْ ...
وآقُول :
........ منْ هُو هِنآ !!
..... مَن هُو هِنآ !!

كنتْ انآظِر فِيْ عُيونك ...
ومنْ خَجلك ... تَغمضِينْ !

وَ هذِيْ اللّيلهَ آسولِف لِ الغيآبّ
كآنتْ هِنآ ..
كآنتْ هِنآ ..
كآنتْ هِنآ ..

ولِ الأسسَسسفْ ...
مآتسمعيـن ... !! ‏

تذكِرينْ هَذآآآك .. الليّ يَنوووووومِك ..
وتُوعدِينَه .. فِيه بِ تَحلمِينْ !!

تَذكرِيييييينْ .... !
البقية: . . . تذكـريـْـنْ ..؟؟!!


جالس على البلكونة..
وعلى نفس المقعد اللي ضمها معه ..
يتذكر آخر ليلة لهم في البلكونة..
يذكر لبسها..عطرها..
خجلها طاغي عليه خوفها..

يذكر بكاها وهي تحكي له عن مآسيها..
عن هربها منه..
عن صدمتها في خبر موتها عند أهلها..
وحكت له عن حملها..
وكيف عرفت إنها حامل ومتزوجة..

غمض عيوونه وهو يسترجع ريحة عطرها بشالها..
عطرها اللي ذوبه فيها اكثر..
ولما طلبها تنام عندهـ مارضت..
يشكرها في قلبه لأنها مارضت..
لو وثقت فيه ماكان بيتركها..

أبتسم وهو يتذكر خجلها منه..
لما يناظرها بوله..
يحرجها وتطلب منه مايناظرها..
يعند وهي تغمض عيونها خجلانة..
ولما صرح لها إن حلمه بحجم حمامته اللي يعشقها..
صدت عنه تخفي معالمها عنه..

ضم وشاحها على وجهه..
ويتمنى لو يعرف هل هي حلمت فيه..
قال لها إحلمي فيني يا أغلى من سكن قلبي..

ناظر الورقة اللي بيدهـ..
مكتوبة بخط يدها..
قبل ولادتها بذياب..
كتبت الرسالة له..

كانت تظن إنهها بتموت..
كتبت رسالتها له هو..
مو لأبوها ولا امها..
ولا حتى ولدهـــا..

لجلموودها القاسي..
رسالة وداع..إعتراف..حرمان..

أول مرة قرأ الرسالة ..
انصــــــدم ..
ماتوقع يكون له هذا المكان بقلب هديل..
كانت اكبر طموحاته إبتسامة كاذبة منها..
راضي بأي شيء تقدمه سواء قسوة او رضى..
المهم تظل معه..

صار يدور في مكتبه..
ويحس بطيييش كبيير يتحكم فيه..
كان بيروح لها يواجها برسالتها ويقول كافي صد ..
أحبــــك حبيني..

بس هو واثق إن هديل ماتبيه يعرف اللي برسالتها..
تبيه يعرف إذا كانت ميته..
بس مادامت حية فإعترافها بـ الرسالة راح يجرحها وبتهرب منه بدون رجووع..



نهــــــــاية البارت ,,


كونوا بـــــــــــــــخير ...


صدووود’’’



,

 
 

 

عرض البوم صور صدووود   رد مع اقتباس
قديم 06-04-12, 09:41 PM   المشاركة رقم: 3554
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي



البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 170181
المشاركات: 1,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: صدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1281

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
صدووود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....


مســــــــــاء الرضى من رب العالمين ..

غالياتي الأحوال الجوية عندنا جداً سيئة..
والكهرباء تنقطع كل ساعتين..
إذا تأخرت عليكم أعذروني..
بس البارت الأخير راح يكون موجود بإذن الله قبل الفجــــــــر ..

فـــكونوا بخيــــــــــــر حتى اللقاء ,,



البـــــــــــــارت التـــــــــاسع والثمــانون ,,


يا دميتي: حاصرتني الأربعون مدى
مجنونة...وجراحا أدمت العمرا..
فمن يرد لي الدنيا التي انقشعت
ومن يعيد لي الحلم الذي عبرا؟..
ما الشيب أن تفقد الألوان نضرتها
الشيب أن يسقط الإنسان منحدرا..
وما بكيت على لهوي ولا عمري
لكن بكيت طهري الذي انتحرا..

المرحووم بإذن الله تعالى غازي القصيبي...



ياشوق تكفى لا تخليه يرتاح
ياشوق تكفى داعبه في غيابي..
خله يحس إني معه وين ماراح
خله يحس اشلون لذة عذابي..
عطر الفراق اللي مع غيبته فاح
عطرت به جرحي بس باقي ثيابي..


دخلوا المطار تسمع هادي وصوفي يتكلمون أو يتهاوشون..
بس ماتدري وش يقولون ..
كل بالها في مكالمتها مع أمها قبل تنام..
ألتفتت على صراخ ذياب وصوفي..
أبتسمت لما شافته مدخل يدينه بشعر صوفي..
ويسحبها على تحت..
طنشهم هادي واخذ أوراق الحجز..
قربت من صوفي اللي تصرخ على ذياب وتهددهـ..
صوفي\وولفي أيها الغدار..
ألا تعلم من انا..؟؟أتركني قبل أن تصورني الصحافة..
يارثت الثياب ابعدي ذئبك عني..
هديل بعتب\ذيب يا ورعي..فك شعر العصلاء..
لاتفضحنا فديتك..يمكن يتهمونك ..
صوفي بقهر\وجع..
هديل\يوووجع العدوو..

شالت ذياب بحضنها وابعدته عن يدين صوفي..
اللي حاولت تسحبه وتعضه..
صوفي\لو كان إبني لعاقبته..
هديل\هو إبني..فلتنجبي لك طفلاً..
وعاقبيه كما تشائين..
صوفي\وجع..
هديل تبتسم\سأشتاق لك..
صوفي\آسفة لأني سلمته أشيائك الخاصة..
ظننت بأنكما عدتما لبعضكما..
هديل بهدؤ\سنكون بخير ذات يوم..لاتقلقي..
صوفي\كلام غير منطقي..
هــ أنتي تهربين منه مرة أخرى..فمتى ستكونان بخير..؟
هديل بغصة\عندما يكتب الله ذلك..
صوفي\لمن ستعودين هناك..؟؟
هديل بضيق\يكفي صوفي..
صوفي\لماذا تهربين منه وأنتي تريدين البقاء معه..؟؟
هديل\لاتتدخلي باموري..
فلم اعاتبك لأنك عدتي لماكس..
وهو كان مذنباً مثل غازي..
صوفي\عدت إليه لأني كنت خائفة أن اترك الإسلام..
عندما اسلمت كنتي معي ولم اشعر بــ الخوف..
وبعد رحيلك أصبحت وحيدة..
فكل من هم حولي يعتنقون ديانة غير الإسلام..
لازلتي بيننا ديل..
هديل بآسى\حان وقت الرحيل..
وداعاً صوفي..

أبتعدت عنها وقربت من هادي..
جلست على مقاعد الإنتظار..
كلام امها..وكلام صوفي..
وكلام روحها يحاصرها..
مابتنسى الغصة بصوت أمها وهي تكلمها عن غازي وعن حياتها..
عاتبتها ليش ماتكلمها ولا تسأل عليها..

ام علي بحنية\لاتظنين تصرفي رفض لك..
كنت ابيك تاخذين قرارك بقناعتك..
هديل\أي قرار يومه..؟؟
ام علي\حياتك مع غازي..
هديل بزعل\بس كلكم تعرفون قراري..
قلت لكم يتعالج ذياب وارجع لكم..
ام علي بغصة\وأم ذياب عالجتيها..؟؟
هديل تتنهد\مالها علاج إلا بحضنكم..
ام علي\رجعتي لنا..ولازدناك الا وجع..
إصدقيني القول ياهديل..يحبك..؟؟
هديل تبكي\بجنون يومه..
ام علي\تحبينه..؟؟
هديل\ولاشوي..
ام علي\كذآآآبة يابنت أمك..
خذاك وانتي صادقة ولما رجعتي مالقيت منك الا الكذب..
هديل بشهقة\يووومه لا تظلميني..
ام علي\قلتي ماعمرهـ جرحك ولا أذاك..
وانتي كذابة ضربك وجلدك بـ السووط..
هديل بجمود\اللي قالك هذا الكلام كذاب..
ام علي\ادري إنه كذاب..
تبين تدرين من قالي هذا الكلام..؟؟
أنتي يا هديل اللي قلتيه..
هديل بقهر\لا ماقلته..ماقلت لأحد شيء..
ام علي\قلتي يومه قلتي..
وشاقهتي باسمه وقلتي إنك تحبينه..
هديل تبكي\والله ماقلت..
مستحيييييييل اقولها والله ماقلتها والله..
ام علي بحسرة\تذكرين لما كنتي تعبانة..
وأخذك علي الشرقية..نمت عندك وأنتي مو حاسة بـ الدنيا..
كنتي محمومة وتهذين..قلتي لي عن ضربه لك..
وعن ولادتك وقلتي إنك تحبينه..
هديل بعناد\ولاشيء من اللي سمعتيه صح..
مريضة ماينوخذ بكلامي..
لاضربني ولا أحبه..كله كذب..
ام علي\دامك قررتي ترجعين لأمك..
فوالله ما أردك..تعالي يابنتي الكذابة..
أغلى وأعز من يلفاني..

أنتبهت على صوت هادي يناديها..
وقفت وقربت منه..
هادي\يالله ينادون على رحلتنا..
هديل بغصة\هادي لمن برجع أنا..؟؟
هادي\ترجعين لنا..لهلك..
هديل\بس أنا رجعت لكم..
بس مالقيتكم..دورت عليكم..
في ملامحكم في حياتكم..في بيتكم الجديد..
دورت على هلي اللي ابيهم..بس مالقيتهم..
هادي برجاء\هديل تكفين..لاتضيعين منا مرة ثانية..
تعالي معي..لازم نطلع الطيارة..
هديل بغصة\جربت حياتي معه ومن دونكم..
كانت صعـــــــبة كثييير..
عشت من دونه ومن دونكم كانت حياتي مآآآساة..
ورجعت لكم عشت معكم ومن دونه وكانت ضيـــــــاع..
ولما رجعت له ماصد عني مثلكم..
شريتكم وصديتوني..شراني وصديته..
أنا ما ابييكم..أبيـــه هو..
هادي بضيق\كنا مصدومين من كذبت موتك..
من رجوعك ومعك ولد..من كل شيء..
تعذري لنا يا قلبي وإرجعي..
هديل بآسى\وأنا أنصدمت كثير..
من هربك..من غازي..من دفن ابوي لي وانا حية..
من سنين غربتي..ومن رجوعي لكم..
واكبر صدماتي كانت صدكم لي..
هروبكم مني كل ماشفتوني..
خجلكم من رجوعي وكلام الناس عني..
كل شيء صدمني..بس ماعاقبتكم..
ولا عاتبتكم على أوجاعي..
هادي يمسك يدها\خلينا نرجع...تكفين..
هديل تبتسم\تخليتوا عني..بس هو ماتخلى..
بأرجع ياهادي إن شاء الله بأرجع..
بس مع زوجي..فمان الله يا أخوي..

قبلته علة جبينه وكتفه..
أبتعدت عنه واشرت له بيدها تودعه..
كانت تبتسم من دون ماتحس بألم في وجها..
تبتسم من قلب وضمير..
راضية بقرارها ومقتنعة بمصيرها..
أبتسمت لاتجامل هادي ولا توهم نفسها..
صدت عنه وهو واقف يناظرها..
وطلبت من صوفي تاخذها لشقة غازي الخاصة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


اطوي الجديلة في كفوفي وهي ليل...
ولامن طويت الليل صار الجديلة..

ناظر جديلتها بحنين..
وتمنى لو يقدر يحبس صاحبتها في صندوق..
مثل ما يخبي الجديلة..
تكلم مع الجديلة بضيق..
غازي\ماهي وفية مثلك..
متمردة حاقدة على العالم..
وعلى نفسها ..
ما ابيها ترجع..بس أبيها تكون بخير..
رجعت لهم وهم مايستاهلونها..
لا ياجديلتها مايستاهلونها..
أبيييييها تكوون بخير..

رجع الجديلة ونام على فراشها..
اليوم هي بتسافر..
بترجع السعودية مع اخوها..
بتهرب منه بعلمه..
منع نفسه بـ الموووت مايتعرض لها..
ولا يروح روما قبل ماتسافر..

غمض عيونه ..
وبصوت هامس صار يردد كلامها في الرسالة..
حفظ رسالتها بكل كلمة وكل حرف..
كل ما تخيلها قدامه يسترجع كلمتها اللي يعرف إنها مستحيل تقولها بوجهه..
أبتسم على آخر جزء من رسالتها..
وهمس بصوت عتبان\ودامني هذا كله..
تعذبيني بفراقك ليه يا اطهر ذنوبي..؟؟

تذكر موقف صار له معها..
جننته بكلمتها وثقتها فيه..

كانت واقفة على سور البلكونة الخاصة بـ الملحق..
أنصدم لما شافها واقفة بهذا الشكل..
قرب منها مايبيها تحس بوجودهـ..
كان ناوي يمسكها قبل ترمي نفسها..
خاف تكون هذي محاولت إنتحار..
أنتبه على جسمها يتحرك بجهته..
رفع يدينه ولمها له بقووة ومنعها توصل الأرض..
ناظرها مصدوووم من تصرفها..
ولاحظ إبتسامة باهتة على وجها..
نزلها على الارض معصب وناوي يعاقبها..
غازي بغضب\ليش رميتي نفسك بهذا الشكل..؟؟
هديل بهدؤ\لأني واثقة إنك راح تمسكني..

صدت عنه بعد كلامها ورجعت القصر..
وهو ظل واقف بمكانه كلمتها له جمدته..
تثق فيه..
يعني ترتاح بوجودهـ..
تثق إنه موجود دائماً عشانها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


ودي ادري هي حياتي إختياري..
أو اختيارك..
ودي انسى..
ليلة وعدك..انسى وعدك ما احبك..
وش يضرك لو أخونك مرهـ..
واختارك عليك..؟؟


خجلانة منه كثييير..
من اول ماوصلوا ماليزيا وهي تبكي وتنهار..
فقدت الشايب وكأنها فقدت أبوها من جديد..
عدلت ملابسها وقررت تطلع وتتكلم معه بهدؤ..
بتطلب منه يرجعها السعودية..
زواجهم غلطة منها ومنه..
ناظرت بجوالها وأنتبهت على إتصال مرام..
قفلت الخط ..
وأتصلت على أمها..

ام خلود\هلا والله..
خلود بغصة\هلا يومه..كيفك...؟؟
ام خلود\الحمدلله حبيبتي..أنا بخير ..
وأخواتك واخوك طيبين..
طمنيني عنك يا بنتي ..
خلود\الحمدلله..
بارجع لكم قريب..
ام خلود\ليش يومه ترجعون..؟؟
خذوا وقتكم وتعرفوا على بعض..
شهر العسل مابينعاد..
خلود\أنتي تدرين إن زوجي ماهو شايب..
وهذا غش وغدر..أنا باطلب الطلاق منه..
أنتي أمــي ومهما جرحتيني مالي حق أعاتبك..
خدعتيني معه ومع خالته..وتظلين أمي وتاج راسي..
أنا راجعة يومه..
ام خلود بحدة\خلووود..
لاتجنين على نفسك أكثر مما جنيتي..
يومه انتي يحق لك تعيشين وتفرحين بحياتك..
أذكر وانتي اكيد تذكرين كيف أنبسطتي إنك راح تتزوجين الشايب..
بس الشايب كان يدري إنك بقرارة نفسك تدرين إنه شاب..
وقالي عن هذا الشيء..قال خلود تعرف بس رافضة تصدق..
يابنتي أنتي أخترتي تكملين معه حياتك..
سواء شايب أو شاب..ما احد خدعك ولا غدر فيك..
صدقتي وهم وحن ساعدناك تحققينه..
خلود بزعل\هذا ماهو كلامك..
ام خلود\إيه هذا كلام زوجك..
يابنتي الرجال طيب ولو ماكنتي تهمينه ماكان بيمثل عليك..
لو غيره بيقولون مجنونة ويهربون منك..
خلود تبكي\يومه ما ابيييه..
ام خلود بصبر\عطيه فرصة وعطي نفسك معه..
تعرفي عليه وعلى أخلاقه وطيبته..
إن ضايقك أو غلط عليك أجيك بنفسي واخذك منه..
يابنتي لا تهدمين فرحتك..
أنتي خايفة تفرحين معه وتعيشين مبسوطة..
تخافين لا تفرحين وابوك مات بحضنك..
يوومه الدنيا ماهي عامرة..
بكره كلنا بنشرب الكاس اللي شرب منها ابوك..
بنرجع لربنا اللي خلقنا..
وأنا ما ابيك ترجعين لربك وانتي قانطة من رحمته..
القنووط من رحمة الله ذنب ياروح أمك..
لنفسك عليك حق يا خلوود..لا تخلين نفسك تشكيك عند ربي..
الظلم ماهو زين حتى لنفسك مايصير تظلمينها..

قفلت الجوال من أمها..
ولاقدرت تتحكم بدموعها..
كلام أمها كله صح..
ماتبي تعيش مع مسفر عشان لا تفرح..
تبي تظل تعيسة وحزينة على طول..
تبي تظل بحداد على أبوها اللي مات مقتول..
مات ينازع بين يدينها..
ظلمتي نفسك كثير يا خلود..
لاتجنين على حالك..
لنفسك عليك حق يابنتي..
الظلم حرام لاتظلمين..

كتمت نفسها بـ القوة لما شافته يدخل الغرفة..
وقفت بسرعة تبي تهرب منه لدورة المياهـ..
قطع عليها الطريق ومنعها تمشي..
كانت منزلة راسها وكاتمة عبرتها..
أرتجفت بخوف لما حست بيدينه على خصرها..
كانت بتتراجع بخطواتها لكن منعها..
قربها منه لحتى لامس وجها كتفه..
نزل راسه وهمس لها..
مسفر بهمس\أبي أحس إنك معي..
من وصولنا ماطلعتي من الغرفة..
ما ابيك تتعبين من قل الاكل..
تعالي تعشي معي..
خلود بخوف\ممـ......مــ ــا اببي..
ببــ ـأنام..

رفع راسها له وعقد حواجبه لما لاحظ أثر دموع..
مسك يدها ودخلها دورة المياهـ..
فتح الماء وغسل وجها بيدهـ..
ظلت متجمدة من دون اي ردت فعل..
أخذ منشفة صغيرة ونشف وجها بهدؤ..

كانت ملامحها ناعمة وجميلة..
ولازالت آثار البكاء محفورة فيها..
لاحظ شفايفها ترتجف بخوف..
أبتسم بخبث وقرب منها أكثر..
وقبل يلمسها أبتعدت عنه وطلعت من دورة المياهـ..

خرجت من الغرفة وهي تتنفس بصعوبة..
جلست على الكنبة خايفة من قربه منها..
تعاتب نفسها ليش ماهاوشته أو ضربته..
صرخت بخوف لما جلس جنبها وحط يده على كتفها..
مسفر\هههههههههه بسم الله عليك..
كل هذا خوف مني..
خلود\ما انتبهت عليك..
إبعد عني..
وقفت بسرعة وهو مامنعها..
جلست بكرسي منفرد وعينها بعيونه..
مسفر بهدؤ\بدلي ملابسك وخلينا نطلع..
تغيرين جو ونتعشى مع بعض..
خلود\ما ابي اطلع..
مسفر يمط كلامه\وحتـــى انا ما أبي أطلع..
أبـــــي أظل معـــك تعالي جنبــــي..

شهقت ووقفت..
لا لا ما ابيه..إذا طلعنا احسن..
ما ابي أظل معه لحالي والله لأعلم امي عليه..
خلود\وويــ وين بنطلع..؟؟
مسفر يبتسم\بنطلع وبس..
يــ الله لا تتأخرين..

دخلت غرفتها وقفلت الباب بس ماكان فيه مفتاح..
شاله بعد ما حبست نفسها في الغرفة..
بدلت ملابسها بسرعة واخذت عبايتها وطرحتها..
خجلت تطلع قدامه في ملابسها الضيقة..
لبست العباية في غرفتها قبل تطلع..

أبتسم لها برضى..
مسفر\خيبتي توقعي..
ظنيتك نمتي وطنشتي..
عقدت حواجبها..
وهي تدرك إنها خيبت ظنون نفسها..
لو كان تقربه منها صار قبل لا تكلم أمها..
كانت بتهاوشه وتطلب الطلاق..
راح لها بسرعة لما شافها تتراجع في خطواتها ..
وناوية ترجع الغرفة..
مسك يدها وطلعها من الجناح..
وهو يدرك إنها تحارب إحساس الخذلان اللي تملكها منه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


قال : خون وقلت : والله ما اعرف !!
ولو عرفت اخون ما رضاها عليك

قلت : احبك ، قال : حبك من طرف
من طرف واحد وقلبي ما يبيك ..

قلت : اغيب ، وقال : لحظـة بعترف
كنت اكابر ، يرحم الله والديك ..


تشجعت وقربت منه..
كان جالس على الكنبة ويتصفح في اللاب توب..
جلست جنبه وهو تجاهل وجودها..
مسكت كم بجامته وظل مطنشها..
لاسحب يدهـ ولا التفت عليها..
سحبت الكم تحاول تجذب إنتباهه غصب..
واستمر هو في تطنيشها..

غادة بندم\أنا آسفة..انا غلطانة..
راكان\..........................
غادة بغصة\راكان والله متضايقة لأني زعلتك..
أدري اللي قلته وظنيته مو شوي..
وادري إن فيه مواضيع قديمة دفناها..
وانا رجعتها..بس ابيك تفهمني..
أنا احبك موووت..لما عسوولة قالت إن الخاتم لهديل مو لي..
أنصدمت من كلامها..وقلت لا هذا من راكان..
بس هي اكدت لي إن باقي الطقم عندها..
وكله هدية منك لهديل..
راكان بحدة\غادة اللي مثلك مايتكلم..
المفروض تخجلين من فتح الموضوع مرة ثانية..
غادة\والله خجلانة من نفسي ومنك ومن هديل اكثر شيء..
وتكلمت عنه لأني ما ابي يظل في خاطرك شيء..
إفهمني تكفى..

وقف وابتعد عنها..
وركز نظراته عليها بعصبية..
راكان بجمود\أفهم..؟؟
لو انا شاك فيك او مذكرك بشيء ماضي ماله اساس..
تدرين وش بتكون ردت فعلك..؟؟
بتصدين يا غادة ومستحيل تتفاهمين معي..
بتنسين العشرة اللي بينا وتدمرين كل شيء ..
مازعلت من غيرتك..بكثر مازعلت على هديل..

غادة تبكي\راكان بسسسس..
فكرت في الموضوع كثير واتعبني..
لا تنسى إنت قلت لي كلمة وشككتني كثير..
بس بعد ماعرفتك زين أدركت غنها كانت كذبة منك عشان تقهرني..

راكان بقهر\بدت تتبلى..
أتحفيني وش هذي الكلمة اللي ابد مانسيتيها..؟؟

غادة بغيض\مالك شغل..
وترى أنت ماتساعدني أعتذر منك..
ولاتسمح لي اوضح لك..

راكان\مو محتاج توضيحك..
لأني اعرفك زين..
واعرف معدنك واصلك..
بس ما ابيك إذا صار موقف تشكين وتقولين خوان..
وإذا صار وخونتيني..
خونيني مع كل العالم إلا مع اختك واختي..
فاهمة علي.؟؟!

غادة\كثر العتب يذبح القلب..
عتابك لي ما احبه..

راكان\أجل لاتجبريني أعاتبك..


وقفت ودخلت دورة المياهـ..
بكت وحاولت تكتم شهقاتها..
بس من كثر ماكتمت صوتها أنغصت بـ الهواء..
وبدت تسعل بصوت عالي لحتى استفرغت بتعب..

سمعت ضربه على الباب يناديها..
غسلت وجهها وفرشت اسنانها..
طلعت من دورة المياهـ ولاردت عليه لما سالها عن حالها..

نامت على سريرها وهي تحس بـ البرد..
ولاقدرت تتحكم في دموعها اللي تنزل من غير صوت..
حست فيه ينام جنبها ويضمها له..
راكان\والله احبك..وماتهونين علي..
أبيك تكونين مطمنة ومرتاحة..
ماهو عشاني كثر ماهو عشانك..

بكت بحضنه وهي تعتذر أكثر..
راكان\اممم طيب وين خاتمك..؟؟
غادة بلوم\خذته عسولة..
قالت إني سروق وانت سروق..
راكان\أفا تسرقنا..
ولا يهمك بكرة ناخذهـ منها..
غادة\ههههههههههه بنسرقه..؟؟
راكان بخبث\هي اللي بدت..
مرة ثانية ما تسرق الراكان..
غادة\فديييتهم ال راكان..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


حالة فُراق ~
و هم / و دمعة / و ضيقة !
مكسور" قلبي"
مات بإول شبابه ~
و الله ، غيابهـ ماني قادر أطيقهـ
الله " اييسر لا أموت .. بـ غيابهـ !
ودي بـ قربهـ
بس !
بعده حقيقهـ
شلون بـ أنكر / هم أو قسوة عذابهـ !
و دي بشوفهـ
حتى !لو بس دقيقهـ
ودي أشم عطره / و ألمس ثيابهـ !
القلب / حاير .. "
و المشاعر حريقهـ
الحال من بعده ، هموم و كآبهـ ~
يا من " يعلمني .. لـ وصلهـ
طريقهـ ؟
يا من" يوصل .. قلبي
لعند بابهـ ؟؟!!

لمت معطفه عليها وهي نايمة على فراشه..
وبيدها دفترها القديم ..
اللي ورثه بعد موتها المزعوم..
ورث كل حرف وكل آآهـ مكتوبة..
قرأت خاطرة كتبتها في دفترها اول ايامها معه..
لما كان يقول أنتي ملكي..أنتي جاريتي..

لا تطلبي حريةً أيتها الرعية.

لا تطلبي حرية…

بل مارسي الحرية.

إن رضي الراعي… فألف مرحبا

و إن أبى

فحاولي إقناعه باللطف و الروية…

قولي له أن يشرب البحر

و أن يبلع نصف الكرة الأرضية !

ما كانت الحرية إختراعه

أو إرث من خلّفه

لكي يضمها إلى أملاكه الشخصية

إن شاء أن يمنعها عنك

زواها جانباً

أو شاء أن يمنحها… قدّمها هدية.

قولي له: إني ولدت حرّة

قولي له: إني أنا الحرية.

إن لم يصدقك فهاتي شاهداً

و ينبغي في هذه القضية

أن تجعلي الشاهد… بندقية !

أحمد مـــــــطر ,,


أبتسمت لما قرأت تعليقه على خاطرتها بـ الصفحة الثانية..
ومن كلماته واضح إنه كتبها وهي ميتة له..

أيــــــها الرسام :
هل تسمعنــــــي ..؟!!

أعلم بأنك تسمعنــــي ولا تراني..
هل تريد أن تعرف من أكوون..؟؟
مجنونك الجلموود اكوون..

أيــها الرسام:
هل تذكر الفرشاة والألوان..؟؟
رميتها في قاع بحيرة مهجوورة..
مقيــدة بسلاسل الحــرمان..
ممزوجة بألوان الطوفان..

وتلك الرموز المنثوورة
يجهلها الإنسان..
تحرمها الأديان..
مطمورة حروفها بـ الأحزان..

هل تذكر تلك العيوون..
اللتي أردتني كـ المجنون ..؟؟

لماذا هذهـ القسوة أيها الرسام..؟؟
لماذا تمنع نفسك من معاودة الرسم ..
بـ الفرشاة والالوان..؟؟

أ لأني أنا الفرشاة والألوان..؟؟!
تحرمني منك أيها الرسام..

أعتذر منك يامن تعاني تحت التراب ..
فلقد إشتقت لتلك الأيام..
عندما ترسمني بتمرد الأطفال..
بقسوة الأحلام..

ليـــتك ماسلكت طريق الإنتحار..,,

بقلم\\الموعود ,,


قفلت الدفتر ورجعته تحت وسادته..
طريق الإنتحار..؟؟
أنا ما انتحرت يا غازي..أنت قتلتني..
وقفت عند الشباك تناظر المطر..
محتارة كيف تواجهه..
كيف تقوله راح أظل معك..
كيف تقوله ابيك وما ابيهم..؟!!

الخجل طاغي عليها..
منعها تفكر في طريقة تواجهه من دون إحراج..
هذي المرة هي بترجع له برضاها..
هو ما اجبرها تظل معه..
سمح لها تطلع من المزرعة وترجع مع اخوها..
سمح لها تختار..
هي أيام أبتعدت عنه وهجرته..
أدركت خلالها إن حياتها صعبة بدونه..
أعترفت لنفسها ولهادي..
إن غازي مستحيل يصدها مثل أهلها..
بتظل دائماً أهم اولوياته..
بتظل الأولى في قلبه في كيانه..
والأهم من كل هذا..
داوها بـ اللتي كانت هي الداء..

تبي تعيش من دون وجع وذكريات مرة..
تبي تنسى وتتناسى..
تبي تعيش معه هو..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ليّتنْي بحُضّنك طول الأيامْ مسّجون
وأقول حطوا من ورى القفل قفلين.
تلمني بالحيل ماقول بالهووون
حتى نصيرٍ بجسم واحد وقلبين..
مفتون بي وآنا بعد فيك مفتووون
وتقُول يآحبي وآنا أقووٍلْ لبيه...


نزلت الدرج وهي تحس بدوخة..
وانتبهت على راجح يناظرها بعبوس..
راجح\شكلك مو مطمني أبد..
رشا بهدؤ\تعبانة شوي..بأصير أحسن..
راجح\ضيوفنا على وصول..
ولا لك حيل تمشين..
رشا بتعب\لاتخاف انا بخير..
وضيوفنا مابيحسون بشيء..
راجح\لو طعتيني ورحنا المستشفى..
كان على الأقل أخذتي مغذي..
رشا بإختصار\خلاص ياقلبي أنا بخير..

سكت عنها وهو مو راضي بحالها ابداً..
لو ماكان عامر وهله على وصول..
كان بياخذها المستشفى غصب عنها..

رد على عامر اللي يسأله عن عنوان البيت..
وطلع يستقبلهم في الشارع..
دخلوا حديقة البيت..
ونزل عامر وهله..
سلم على راجح واشر لزوجته تدخل البيت..
ضيفه بـ الملجس الخارجي..
وعالية دخلت عند رشا..
أستقبلتها رشا ورحبت فيها..

رشا بإبتسامة\نورت السعودية..
عالية\منوورة بأهلها..
رشا\طمنيني عنكم..وعن الوالدة..
عالية\الحمدلله يسرج الحال..
كلنا بخير..مشتاقة لغازي وينه..؟؟
رشا\ألحين تنزله الخدامة..
يلعب بلاستيشن..
عالية بضحكة\وهـ فديت اللي يلعبون..
رشا\هههههههه يغلبني الملقووف..
عالية\عفية رشا ناديه..
رشا تبتسم\أبشري اروح أجيبه يشوفك..
عاد أنتي اسمعي الهواش والمضاربة..

طلعت الدرج ناوية تجيب غازي..
إللي دوم يهاوشها على البلاستيشن..
وهي تهددهـ ترميه إذا ماتعدل وترك إدمانه عليه..
كانت تفكر في طريقة سريعة تخلي غازي ما يصارخ ويبكي..
إذا فصلت اللعبة عليه..
تمسكت بحاجز الدرج وجلست بتعب..
وهي تحس بحريقة بكل جسمها..
سمعت عالية تناديها بخوف..
بس ماقدرت ترد عليها..
الدم تجمع براسها وأرتفع النبض بعروقها..
وفقدت وعيها ..

ركضت لها عالية وثبتتها لا تطيح ..
ماعرفت كيف تتصرف..
نادت بصوت عالي على غازي..
لأنها ماتعرف غيرهـ..
جاتها الخدامة تركض..
وساعدتها تنزل رشا ونيمتها على الكنبة..

طلعت العطر من شنطتها وحاولت تصحي رشا..
قرأت عليها ونفثت ماء على وجها..
فتحت رشا عيونها بتعب..
عالية\رشا..تسمعيني..
إصحي يابنت والله خوفتيني..
بسم الله عليج ويهج مابقى فيه لون..
رشا تبع\آآآهـ إيه أنا بخير..
أنــ..ــ شوي بس..
عالية\إهدي لا تتعبين روحج..
إرتاحي حبيبتي..

أخذت جوالها واتصلت على عامر..
تطلب منه يقول لراجح إن زوجته تعبانة..
وقفت بسرعة ولبست عبايتها نزلت نقابها..
لما سمعت صوت راجح يصوت..
ويعلمهم إنه بيدخل..

دخل وراح لرشا بسرعة..
قرب منها وهو يتطمن عليها..
راجح\وش فيك..؟؟
رشا\مدري بس مو قادرة اوقف..
احس بدوخة آآآهـ باستفرغ إبعد عني..

شالها ودخلها دورة المياه القريبة..
أستفرغت بوجع وبدت تبكي..
كانت تتأوهـ وتتالم..
غسل وجها ورجعها الصالة..
طلب من الخدامة تجيب عبايتها..
لمها عليها واعتذر من عالية..

راجح\السموحة يا أم لين..
حياكم الله..أنتوا هل البيت وحن ضيوفكم..
خذوا راحتكم وبنرجع قريب..

أسند رشا وطلعها من البيت..
ركبها السيارة وهي تبكي وتحس بضيقة..
أخذها لـ المستشفى ودخلوها غرفة المعاينة..

رد على عامر اللي سأله عن حال زوجته..
طمنه إنها بخير..
وحلف إن عشاهـ الليلة عندهـ ..
تعذر منه عامر وحالو يمنعه بس راجح صمم على عزيمته..
أتصل على رجال من عايلتهم ومن بينهم ابونايف..
وقال لهم إن عشاهم اللية عندهـ وغن غازي ولد سعود عازم خواله..

أنتبه على الدكتورة تطلع من عند رشا..
طمنته إن حالتها طبيعية..
والضعف اللي تحس فيه بسبب الحمل..
عقد حواجبه وهو يسمعها تكمل كلامها..
الطبيبة\اعطيتها إبرة مثبته مع إنها ماتحتاجها كثير..
بس بسبب النزيف البسيط اللي صار معها..
راح أوصف لها فيتامينات تساعدها بأشهر حملها الاولى..
بس هي لازم تزور طبيب ولادة طوال أشهر الحمل..
راجح يبتسم بصدمة\حامل..؟؟
الطبيبة\ايه حامل الله يقومها لك بـ السلامة..
ويتربى بعزكم..

دخل عند رشا وابتسم لما شاف حالها صار أحسن..
واللون الطبيعي رجع لوجهها..
راجح بمحبة\الحمدلله على السلامة..
كيفك الحين..؟؟
رشا براحة\الحمدلله صرت احسن بكثير..
راجح بفرح\مبرووك ياقلبي..
رشا تبكي\الله يبارك فيك..
لعب هلي وظنيت إني مو حامل..
راجح\أفا يعني كنتي شاكة..؟؟
رشا\إيه بس أستبعدت الحمل بعد النزيف..

جلس جنبها وقبلها بحنييية..
ثبت عيونه بعيونها وحط يدهـ على بطنها..
راجح\الحمدلله لكل شيء حكمة..
واخيراً يارشا..؟؟
رشا بإحراج\مسختها صح..؟؟
سبع سنين متزوجين..وتوني احمل..
راجح بهدؤ\لاتكونين ظالمة..
أول سنين زواجنا ماكنا متفاهمين..
والحين الحمدلله..

لمت يدينها على رقبته وضمته لها..
رشا\أحببببك والله..
راجح\ما ابي اتهور..
ترى ورانا ضيوف في البيت..
وعندنا عزيمة وش كبرها..
العزيمة خليتها بس رجال..
لأني اعرفك تعبانة..
ومابتقدرين على مقابل الحريم..

رشا بزعل\فشلة ضيفتنا في البيت لحالها..
راجح\من قال لحالها..
غازي معها والحين اكيد مطفرها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

آآهـ لو تدرين..
لو تدرين..
لاعود العاشق حزين..
يمشي على جفن وجبيين..

طلع من المزرعة وترك الريف ..
كان يدري إن رحلتهم لـ السعودية كانت قبل يومين..
ناظر ساعته وتاكد إنها سافرت ..
بالموت قدر يمنع نفسه لا يروح روما ويمنعها من السفر..
يدري إنه يقدر يمنعها تسافر وتتركه..
بس ماقدر يجرحها ويجبرها اكثر..
قرر يتركها ترجع السعودية وتنفذ اللي في بالها..
حاول يقنع نفسه بإن الطلاق بيكون مصيرهم..
بس رفض الفكرة بكل تصميم..
مستحيييل يطلقها..أو يتخلى عنها..
ولو ظلت سنين ناشزة عنه وكارهته..
يكفيه إنها تحمل مسمى زوجته..
مايبي يقطع العلاقة اللي بينهم..
يحبــــها..
يبيها ترتاح وتعيش حياتها مثل ماتبي..
ماراح يتعرض لها ولا يتدخل بحياتها..
بيتركها مرتبطة فيه برابط الزواج..
وبيظل بعييد عنها..
ومصيـــر الحـــي يتلاقى..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


طلع من غرفة الجدة وهو يركض..
صرخ برعب لما شافها واقفة قدامه..
شهقت بعصبية ورفعت عصاتها تبي تضربه..
الجدة\يـ السروووق وش تسوي في غرفتي..؟؟
وقف وقف..وش سرقت ورني اللي بيدك اشووف يـ الله..
عبدالله بطفش\ياليل البعارين..
طيحتي قلبي في بطني..وش عندك عشان اسرقه..
وخري عن طريقي أنتي وعصاتك وخري..
الجدة ضربته على كتفه\طلع اللي مخبيه وراك يـ السروق..
والله ماتمشي حتى اشوف وش معك..
عبدالله\وش ذا الدكتتتتتاورية ؟؟
واحد مخبي شيء سارقه..ليه تتحرشين فيه..
أنا اللي سرقته ولا انتي..؟؟أنا اللي سرقت..
يعني المفروض يظل سر بيني وبيني ..
وخري من طريقي..
الجدة بغيض\تعقب ماتسرقني وراسي يشم الهواء..
وش سارق قروشي..ولا ذهوبي..
عبدالله\ياويلي ويلاااهـ ياميزانية الدولة..
قالت ذهوبي وقروشي..
الجدة\وعطب يعطب ظهرك..طلع اللي سارقه..
عبدالله\ياجدت أبوي الله يصلحك..
إن بعض الظن إثم..أنا موكل بمهمة..
سرية جدا..ما اقدر افشي السر..
الجدة بشك\مهمة في غرفتي..؟؟
طلع اللي معك يا عبيد قبل أمصع رقبتك..
عبدالله\لازم عنف..؟؟
ماتعيشين من غير عنف..
إلا ماشفتي هديل وش مسوية..
شوفي صورة ولدها..صاير قوطي طمام متكلم..

فتح جواله على مقطع فديو أرسلته هديل لعبدالله..
وكان ذياب يلعب ويتكلم كلام غير مفهوم..
الجدة\ياعساني فدوة لمنطوقه وزينه..
شف كيف هادي ويهبل ماهو مثلك يا قاطع الطرق..

رفعت راسها تدور على عبدالله بس ماشافته..
عنبوا ابليسه وين انقلع..
ولا عرفت وش سرق من عندي..
دخلت غرفتها تتفقد اغراضها ..
ولا شافت شيء ناقص..
ظلت تفكر وش يبي عبدالله من عندها..


أما عبدالله دخل غرفة غادة وهو يركض..
قفل الباب بـ المفتاح وهو يتنفس بقووة..
عبدالله\يـ الوغدة..إمسكتني جدتك وجدت ابوي..
كانت بتسويني حنيذ مضغوط..
هاتي الدراهم..ولا والله افضحك عندها..
واقول لها وش سرقت..
غادة\هههههههههه فدييييته..
هات الطقم..
عبدالله\تعقبين ما اعطيك لحتى تعطيني الدراهم..
غادة\باعطيك بس مامعي صرف..
تكفى عبيد هات الطقم..
عبدالله\لا والله..مخاطر بحياتي ودخلت قفص الأسد..
وسرقت طقم مدري وش فيه وتقولين مامعك..
أبد ألحين انزل لجدتك واعطيها الطقم..
واعترف بكل شيء..

سحبت غادة الطقم من يدهـ..
وضربته على كتفه لما كان بياخذه منها..
عبدالله\إحلفي بتعطيني اتعابي..
غادة\والله بأعطيك..
بس الحين إسكت خلني اشوف شغلي..

فتحت الطقم وابتسمت وهي تشوفه..
أخذت الخاتم ودخلته في إصبعها..
عبدالله يشهق\هئئئئئئئئئئئئ بتسرقينه..؟؟

طنشته واتصلت على هديل..
إللي ردت عليها من اول رنة..
هديل بحماس\هاه وش سويتي..؟؟
غادة\ههههههههه سرقته..
هديل\ههههههه كفوووو ..
والحين صوريه وارسلي الصوورة..
غادة\طيب بس باقي ماقلتي..
ليش تبين تشوفينه وانتي اللي أخترتيه..
هديل بكذب\لأني شايفه طقم حلو هنا ابي اخذهـ..
بس خايفة يكون يشبه الطقم الاول..
وانا نسيت كيف شكله..
غادة\تدرين إني مو مصدقتك..؟؟
هديل تبتسم\إيه ادري..
غادة\المهم رجعت اخذ الخاتم بعد ما شلحتني إياه عسوولة..
هديل\مدام الخاتم كان لك فحلالك..
بس والله لو كان مقصود لي ماخليتك تعرفينه..
غادة\عنبوا ابليسك خلي هديتك توصل..
كم هدية أهداك ماملت عينك..؟؟
هديل\مااالك شغل يهديني الف هدية..
ما ابي تاخذون شيء من هداياهـ..ابيها لي لحالي..
غادة\أقوول وينه عنك ياليته يسمع هذا الكلام..
هديل بخجل\بيسمعه أنتي مالك شغل..
أرسلي الصوورة..
غاد\أوكى يا حبي بارسلها لك..
هدوولة إنتبهي على اللي مكتووب تحت العقد..

قفلت الجوال منها وصورت الطقم..
وهي مبسوطة من مكالمتها مع هديل..
في البداية استغربت إنكار هديل لـ الهدية اللي ارسلتها..
ولما قالت لها إن غازي عطاها لراكان ويقول من هديل..
تغير كل كلامها وقالت ايه اذكر الهدية ..
بس ما اذكر شكلها وطلبت ترسل لها صورة عن الطقم..
أرسلت لها الصورة ..
وبعدها ناظرت عبدالله اللي يراقب الوضع بعصبية..
عبدالله\وش السالفة..
جدتكم سارقة طقم عجوز بريطانيا..؟؟
ولا وش مسوية كل هذي السرية على طقم..
غادة تبتسم\عبووودي تكفى رجع الطقم..
عبدالله\تبينها تذبحني وتعشي قطاوة الحارة من لحمي..
تعقبين ما ارجع الطقم..
غادة\تكفــــــى عبوود تكفى..
باعطيك دبل المبلغ..
عبدالله\لا تحاولين تغريني بفلووسك..
الحياة حلووة وجدتك بتاخذ حياتي..
غادة\أفا وانا اقوول عبيد رجال وراعي المهمات الصعبة..
أتاريك خايف من عصى عسوولة..
عبدالله بقهر\بلاااك ماجربتي عصى عسوولة..
ماتلسع إلا ظهري..
غادة\هههههههههه فديتك..
تكفى عبووود..ترى تكفى تهز رجال..
عبدالله بقهر\مسكتيني من خشمي اللي يوجعني..
هاتي الطقم بس من الحين اقولك..إذا صادتني قلت لها كل شيء..
غادة بنذالة\قوول لها وانا افهمها الموضوع..

أخذ الطقم ونزل وهو يراقب الصالة..
كانت جالسة تتلفت ويدري إنها تدور عليه..
دخل غرفتها بسرعة ورجع الطقم مكانه..
سمع صوت عصاتها جاية غرفتها..
ماعرف وين يتخبى منها..
دخلت وقفلت الباب وهو رفع يدينه يترجاها ماتضربه..
عبدالله\والله اقوولك كل شيء..
الجدة\ما ابي اعرف شيء..
اللي ابيه امدد عصاي على ظهرك..
عبدالله بتهديد\وخرررري تراني لما اعصب ابكي ..
الجدة\وش سرقت ياولد حنان..؟؟
عبدالله\لاتقولين اسم امي عييب..
وخررري..غااااادة وغغغغغدة..
الجدة\غووويد الغبراء خرجت لزوجها..
وقالت تسلم عليك..
عبدالله بقهر\والله اعلمك بكل شيء..
أنا بعدني صغير هم بنات ولدك غرروا فيني..
دلوني على طريق السرقة والنهب..سرقت من عندك..
وهم نجوا بفعلتهم..
الجدة\إخلص قلي وش سرقت من عندي..؟؟
عبدالله\هذا..

سحب الطقم من خزانتها ومدهـ لها..
خذت الطقم وفتحته بسرعة..
شهقت لما مالقت الخاتم..
الجدة\عبيد لابارك الله في العدو..
وين الخاتم وش سويت فيه.؟؟
عبدالله عند الباب\سرقته الوغدة قالت إنه خاتمها وانتي سرقتيه منها..
أعووذ بـ الله من كيدكن يـ النساء..
تسرقينه منها وتقولين لك وتسرقه منك وتقول لها..
الحمدلله إني رجال ماعندي كيد مثلك..

خرج يركض من غرفتها لما شافها جاية له ومعصصصبة..
خرج من البيت واتصل على غادة بس هي قفلت جوالها..
فأتصل براكان..
عبدالله\السلام عليكم كيف الحال..؟؟
الحمدلله أنا طيب وبخير..لا والله متعشي لا تحسبني معكم..
شف وأنا ولد ولد عمك زوجتك نذلة وشريرة وسروووق..
تدري وش معنى سروووق..لا ونصابة بعد..
سرقت ذهب جدت ابوي وطقت من البيت..
نصيحتي رجعها بيتنا الحين وطلقها..نصيحة من محب..
راكان\هههههههههههههههههههههه
أجل ماعطتك دراهمك..؟؟
عبدالله \أفااااااااا وأنت متفق معها..
هذي آخر تربيتي لكم تسرقوني..
راكان\ههههههههههههه
أبشر بدراهمك تجيك يـ الشايب..
بس صراحة الي وعدتك فيه عمتك الخبلة كثير..
وأنت بزر ينخاف من تفكيرك..
باعطيك ربع المبلغ مع إني اشووفه كثير..
عبدالله بعصبية\ربع المبلغ؟؟يعني خمسين ريال..
اقووول رجعوا خاتم جدت أبوي..
أنت وحرمتك السروووق..وولدكم السروق..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

همي كبر وانتي ابد ماكبرتي
يا اجمل من ايام الفرح في حياتي

شابت ملامح وجهي اللي هجرتي
كنت الوسيم ونور وجهك مراتي

أسهب زماني بالألم واختصرتي
كل ضحكةٍ بيضا تعانق شفاتي

ليه ابتسمتي لي وليه اعتذرتي
بنظرةٍ فيها حنين وشــماتي

بترجعيني طفل وان ما قـــدرتي
ودك اعيش العمر في ذكــرياتي

همي كبر وانتي ابد ما كبرتــي
يا اجمل من ايام الفرح في حياتي

البدر بن عبدالمحسن..


كانت جالسة غير حاسة بـ الوقت..
عيونها متعلقة بـ الجوال..
تشوف صورة الطقم اللي ارسلته لها غادة..
عرفت العقد من اول مافتحت الصورة..
هذا اول عقد اهداها إياهـ..
هذا العقد اللي لبسها وهي عمياء..
ناظرت بإصبعها وشافت الخاتم الخاص بغازي..
أبتسمت وهي تبكي..
وذكرى هذيك الليلة ترجع لها..
وتذكرت الفستان الأبيض والطرحة..
اللي شافتها بغرفتها لما صحت من النوم وهي تبصر النور..

ليه احتفظ بهذا العقد..؟؟
كان يظن إني مت ولا دله على جثتي الا العقد..
أحتفظ به يذكرهـ بموتي محرووقة..
رجعت لها حروفه لما كان يشكي لها عن حاله من دونها..
كيف عاش سنتين نادم ومتحطم لموتها..
قال لها أنتقمتي لنفسك مني..
عشت حي وأنا ميت..
كل ليلة اتخيلك تحترقين وانتي عمياء..
ماقدرتي تهربين ولا شفتي الموت كيف يحاصرك..
ندمت على كل كلمة على كل تصرف..

مسحت دموعها ورفعت راسها وهي تتنهد..
بعد ماقرأت المكتوب تحت العقد..
وجعهم كيييير..
هي وهو موجوعين من بعض بقووة..
ارسل العقد لـ بيتها قبلها..
لأنه واثق إنها بتتركه وترجع لاهلها..
واثق إنها بتصد عنه وعن قلبه..

"أما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدوود وعمرنا ماعشقنا"

ياليتك تدري إن لك في قلبي مثل شعورك هذا..
غرامك وحبك يتمني وقهرني..
تغلبت قسوتك على نبض أنولد لك انت..


ارتجفت بخوف وهي تحس بنفس ثاني يشاركها المكان..
روح تذووب بأنفاسها..
ماشكت يكون ذياب لأنه نايم بسريرهـ ولا يقدر يطلع..
ألتفتت لجهة الباب الرئيسي لـ الشقة..
وقفت بصدمة..
وهي تشوفه واقف يناظرها بوله..
ماتدري كم مر عليه واقف ويراقبها..
وعتبانة على حالها كيف ماحست فيه لما دخل..

عيونه تتاملها بحنين..
ماتوقع ولا في أبعد أحلامه تكون موجودة..
كان يظنها رجعت السعودية ولا راح يشوفها ولو بعد سنين..
ماحست فيه لما دخل..
ولا انتبهت لوجودهـ..
ومادرت إن قلبه كان بيوقف من صدمته لوجودها..
ظل يراقبها تناظر جوالها وتبكي..
تهمس بكلمات ماوصلت لمكانه..
والحين عيونه في عيونها..
يلاحظ إرتجافها إرتباكها وخجلها..

ماتحرك من مكانه..
ولا هي تحركت..ظلوا يناظرون بعض بصمت..
أرعبها الصمت ونظرات عتاب او شوق او شيء يفووق إدراكها..
تمنت لو يصحى ذياب..
لو يصير زلزال او اي شيء يلهيه عنها..
بس طال وقوفهم وماصار شيء..

تكلمت بصوت مخنوق..
ولاتدري كلامها كيف أثر عليه ..
وقلب كل كيانه..
هديل\ماقدرت أبعد..
بين إيطاليا والسعودية قارات..
ماقدرت أخليها تفصل بينا..

تقدم عدة خطوات..
يبي يتأكد إنها موجودة..
وإنها فعلاً تتكلم معه هو..
كملت كلامها متغلبة على نفسها..
متغلبة على كآبتها وماضيها..

هديل بحنين\وش حياتي من دونك..؟؟
ما ابيـــها..كئيبة مظلمة..
أحس بغربة في غيابك..
واحس بوحدة ماتنطاق..

حس بخفقان كبير في قلبه وهو يسمعها تعترف..
يسمعها تتعذر لسبب وجودها في شقته..
ماقدرت ابعد..ماقدرت اخلي القارات تفصلنا..
بأظل معك..!!
ذاب قلبه على صوتها المبحوح من البكاء..
على عيونها الدامعة..
وعلى رجفتها الخانقة لرووحه..

هديل بآسى\ما ابي اعيش من دونك..
أنا ضايعة من حالي..

يدري إنها تنتظر منه رد..
تنتظر كلمة منه تشجعها..
تطمنها إن حاله من دونها يشبه حالها..
ماقدر ينطق..
أنهزم الكلام..تجبر الصمت اكثر..

فتح يدينه لها..
يطلبها ترجع له..
ترتمي بحضنه وترد روحه له..

حركته بفتح يدينه لها عذبتها اكثر..
مثل ماتوقعت مستحيل يصد عنها..
وهي اللي كانت هاربة منه وصادة عنه بجفاء..
صادة عن حبه عن قلبه ..
هو الوصل وهي الجفاء..

بكت بصوت مخنوق وراحت له بخطوات تعبانة..
وقفت قدامه وعيونها بعيونه..
رفعت يدينها ولمتها على رقبته بقوووة..
ضمته لها وهي تنتحب بصوت عالي..
لم يدينه حوالينها ورفعها له..
بحيث صار راسها مساوي لراسه..
ضمها له بحنية بحب..
بتملك وعشق مايملكه الا قلبه..
همس لها بكلمته المعهودة..
كلمته اللي يقولها لها بلحظات وهي تنهار..
غازي بحب\ياغرامي وصدودي..
احبــــك عنهم كلهم..





نهــــــــــــاية البارت ,,


إلــــى الملتـــقى في البـــــارت الأخير ,,,
إلـــــــــى مرسى روايتنا ..



كونوا بخيـــــــــــــــــــــــــر ...





صدووود’’’

 
 

 

عرض البوم صور صدووود   رد مع اقتباس
قديم 06-04-12, 10:14 PM   المشاركة رقم: 3555
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

اللي ما فتحت معاها صفحة 711

ادخلي على هــ الرابط إن شاء الله يفتح

http://www.liilas.com/vb3/printthrea...&pp=5&page=711


و بطلوا ردوودو مخالفه ^ـ^

..
..
..


 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أماغرام, ماعشقنا, مسفر وغازي, اما غرام, اما غرام يشرح الصدر طاريه والا صدود وعمرنا ما عشقنا, اما غرام،غازي وهديل،انتي اطهر ذنوبي،احبك عنهم كلهم, الحرمان, الصدر, الكاتبة صدود, حصري, روايات مميزة, روايات من وحي الاعضاء, رواياة اما غرام, روايات كاملة, رواية مميزة, رواية خليجية, رواية صدود, صدووود, غازي وهديل, غرامي و صدودي, هديل وغازي, هديل وهادي, وعمرنا, طاريه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t160662.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط§ظپط¶ظ„ ط§ط¬ط§ط¨ط© This thread Refback 18-03-21 08:41 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 28-07-20 10:37 PM
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 19-07-20 09:52 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¹ظ„ظ‰ Pdf This thread Refback 30-09-17 08:51 PM
Untitled document This thread Refback 07-07-17 07:21 AM
Untitled document This thread Refback 14-11-16 03:53 PM
ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¨ط¯ظˆظ† ط±ط¯ظˆط¯ - Rocket Tab This thread Refback 09-06-16 09:41 PM
Untitled document This thread Refback 21-07-15 03:22 AM
Untitled document This thread Refback 26-10-14 08:16 PM
Untitled document This thread Refback 11-10-14 02:05 PM
Untitled document This thread Refback 10-10-14 01:34 AM
Untitled document This thread Refback 19-09-14 03:05 PM
Untitled document This thread Refback 03-09-14 09:41 AM
Untitled document This thread Refback 01-09-14 09:04 AM
Untitled document This thread Refback 30-08-14 08:18 PM
Untitled document This thread Refback 17-08-14 10:49 PM
Untitled document This thread Refback 14-08-14 03:03 AM
Untitled document This thread Refback 31-07-14 05:42 PM
Untitled document This thread Refback 27-07-14 01:21 PM
Untitled document This thread Refback 20-07-14 09:59 PM


الساعة الآن 02:08 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية