لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (20) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-11-11, 02:16 AM   المشاركة رقم: 1916
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 60213
المشاركات: 47
الجنس أنثى
معدل التقييم: نجوم عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نجوم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

يالووووووووووووويلي صدود تكفين نبغا البارت سررريع
سوري متاخرة بس البارت وربي صدمة صدمة
مو عارفة ايش اقووول
بس اظن هديل صارت تشوف من اثر الصدمة
ويمكن في احد ساعدها انها تشرد بس مين اللي احرق
هذا اللي مو عارفته بالنس لغادة اكيد ركان ورا اللي صار لها
بس اللغز دحين هوا هديل خلاص الحين هرب من غازي
مين اللي ساعدها ومين اللي انحرق بدالها راسي قالب
ومو لاقية جوواب وبصراحة مو قادرة انام قبل البارت
بانتظارك وتسلم يدك على البارت بصراحة تستاهلي جائزة
على روياتك اللي ما تخلي احد يقدر يتوقع على الاقل ايش النهاية
بانتظارك بفارغ الصبر
^^

 
 

 

عرض البوم صور نجوم   رد مع اقتباس
قديم 01-11-11, 02:21 AM   المشاركة رقم: 1917
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 181140
المشاركات: 7,620
الجنس أنثى
معدل التقييم: ربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييمربانة الصبر عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1423

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ربانة الصبر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 


شو هالبارااااات صدووود .. جد بيوجع حييل..
غازي بصراحة هالانسان يررفع لي ضغطي..>_<
مم اكيد مو هي اللي توفت .. العقد يمكن هي رمتة واحد من العاملات شافتة واخذتة..
ممم كمان اتوقع انة رجع لها نظرها .. وعرفت انها تتجنب النار .. او ممكن احد ساعدها ..
كمان اتوقع غازي يشوفها يعني لسة عليها لحتى تهرررب..

ممم غادة هو راكان اللي خذها اكيد انة مالمسها..اتوقع سوى كذا لحتى تخااف ..
واكيد لمن بيحسها عقلت بيقول لها انة مالمسها..!

وبنتظاار الباررررررت ^^..

 
 

 

عرض البوم صور ربانة الصبر   رد مع اقتباس
قديم 01-11-11, 02:31 AM   المشاركة رقم: 1918
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي



البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 170181
المشاركات: 1,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: صدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1281

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
صدووود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...



صباح الخير والمحبة من رب العالمين ...


عساكم طيبين..؟؟؟


أعتذر عن التأخير بسبب وحدة حلوووة اسمها جوجو طفت الجهاز وأنمحى نص البارت ^_^


وعدت كتابته ولله الحمد قدرت ألحق على بنات أفكاري قبل ينامون ..

المعذرة منكم على القصوووور ...

وحياكم الله ..

كونوا بخير,,,,

 
 

 

عرض البوم صور صدووود   رد مع اقتباس
قديم 01-11-11, 02:46 AM   المشاركة رقم: 1919
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي



البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 170181
المشاركات: 1,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: صدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1281

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
صدووود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....


يسعد صباحكم \\ مسائكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين ....
وحشـــــــــــتوني يا القـــلوب الطاهرة...

كيفكم الـــ ليلااااااااس؟؟
أحبــــــــــــــــــتي في كل مكان..؟؟!

\\\ اممممم الحلوات اللي يقولون لاتكتبين بعد مرور كم سنة احكي لنا وش يصير بعد الحادث..
أفــــــــــــــا و صدووود متى أختزلت؟؟^_*
إن شاء الله يكـــون باقي الرواية مثل ماتحبون..لاتشيلوا هم..
ولازم الاحداث تمشي على ماهو مرسوم لها..
يعني لا تستعجلوني بعد كم بارت وتقولوا اختصري...

شــــــــــــــــكراً بحجم السماء لكل من واصلني وأستمر معي..
ولكل من سجلــــــــوا عشاني الله يعلي شأنكم ...
الشرف لــــي أنا بتواجدكم الطيـــــب ...

رابــــــــطة هديل طلبتوني يكون البارت إهداء لكم ...
ومـــــــــــــاراح أردكم ..
البارت إهـــــــــداء لرابطـــة هديل ...




زيزفونة ياقلبي عندي لك رسالة من هموسة..
تقولك الشحنة تبع المناديل هي لكم يا رابطة عناد مو لنا يارابطة آسر<<أنا من رابطة ياسر ^_*
اما غازي فتبطون عظم <<هموسة قالت انا مالي دخل..
ماقدرت تدخل لظروف نتية &_&
قُبـــلة إحتـــرام على جبيــــن أم اليــــزيد ..[ ضمني بين الأهداب ]



البارت السادس والأربعون ...

قبيل الغروب

جمعت ثيابي .. وطفت ُ بدور صحابي .. وودعتهم بدموع الحنين
وعدتُ وكانت دماء الشفق .. تغطي الأفق
حواني طريق الضياع الطويل

وجاء المساء

وأبصرت اشباحه الواجمة .. تحملقُ في !
وظلت تردد في مسمعي ( الى أين تمضي وهذا الطريق بدون رجوع؟)
فضج بأذني عويل الرياح .. وروعني من وراء الكهوف عواء الذئاب
وخلف انحناء الدروب رأيتُ عيون وحوش .. وكدتُ اعود
ولكن سدآ رهيبآ أطلٌ ..
يسد علي طريــــــــــــق الرجوع...



بعد ماطفت النار كان فيه نسبة كبيرة من الجرحى...
والمتوفين ثلاثة...أنثى ورجلين...
دورها بين الجرحى ماكانت بينهم...
راقبهم يمكن تكون هي بس متغيرة ملامحها...

عرضوا الأنثى المتوفاهـ..قدامه هو وراجح..
راجح برعب من الأنثى المقتولة...
وإستحالة تكون هذي هديل..

رد عليهم بثقة\لا هي ليست من عائلتنا...
رفعها غازي من على الحمالة وضمها بقووووة...
غازي بإختناق\هذي هي ياراجح..هذي هي...
أحترقت حمامتي ما أحترق طوق الألماس...

راجح بصدمة\أنت وش تقول..هذي قطعة لحم محروقة..
ماهي بهديل..حتى ملامح مو واضحة أذكر ربك..

خلع العقد من نحرها ورماهـ على راجح..
وهو لازال يحتضنها..
راجح ناظر بالعقد المختوم باسمها..
اسمها اللي حرمها منه وعاقبها عليه..
أرتجفت يدهـ أختنقت روحه..
المرميه بأحضان غازي هي هديل..
المأخوذة بذنب غيرها..
المحرومة من النور..المحرومة من امها وأهلها..
هديل العميــــاء الكسيرة..
ماتـــت من كثرة ذنوبهم فيها...
يوم قرب فرج العباد أخذها رب العباد ...
أخذها الوالي الكريم...
وبنجتمع يوم لا إله الا الله ويحكم بينا العدل الجبار..
جلس راجح على الرصيف ويدينه على راسه بندم...
غمض عيونه وصورتها في باله...
من أول لقاء لهم في الفندق..
كانت مضطهدة مجروووحة..
ولما منعها من الهرب ورجعها لغازي..
كيف سمح له يعاملها بكل قسوة ويسحبها من قدامه وهو يعرف غازي وعصبيته..
حكم عقله وقال مايقدر يتدخل بين رجال وزوجته..
بس اللي قدامه كانوا سجان وأسيرته..
تجريح شوق ورشا لها بكل قسوة...
إنكسارها لما حكى لها عن هادي...
كيف خابت ظنونها بأخوها..وبأهلها..
أنعمت وضاعت وماقدر يساعدها...
نهر نفسه بقهر...
المفروض ماتركتها معه من بعد ماجلدها بالسوط..
حسبي الله ونعم الوكيل..
إنا لله وإنا إليه راجعون...
إنا لله وإنا إليه راجعون..

رفع رأسه وشاف شايب قريب من غازي...
يضربه ويصرخ عليه...
يسحب هديل منه..
وقف وقرب منهم..
أبو علي يبكي\وش سويت فيها يا المجرم..
وين وديتها فيه..؟؟وين بنتيييييييييييي...؟
أبوراكان يرتجف\وين البنت ياغازي؟؟
خويك الله يرحمه بس بنتنا وينها..؟؟
أبوعلي يهز غازي اللي كان غايب عن الدنيا..
متجاهل لكل صوت ولكل ما لا ينتمي لذاك الجسد الم............
وقف راجح بين غازي وأبو علي..
وثبته بين يدينه وهو يحس برعشة جسمه وخوفه..
راجح\أبو هديل؟؟
ابو علي يشهق بعبرته\إ....يــه..
راجح بصوت تعبان\كل من عليها فان..
إن الصبر عند المصيبة الأولى..
قل إنا لله وإنا إليه راجعون..

شهقات عالية وصوت باكي من أبو راكان..
أبوعلي بنظرات مصدومة ردت دموعه الحارة..
قرء راجح السؤال بعيونه..
يبيها جامدة كلمة تُرعب البشرية..
تقسم القلوب الشقية قسمين وأكثر..
كلمة تنحر الروح القاسية..
راجح\هديل ماتت البقاء لله..
أبوعلي بنوح\كذابين والله أنكم كذابين..
تكذبون علي نفس كذبتي على هلي..
انتوا مخبينها عني..وينها فيه..
والله العظيم قلبي ذاب بفراقها..
والله ماتهنيت بيوم ولا ضحكت الا تجيني بلمعت عيونها..
كذابييييين بنتي ماماتت..وين وديتوها؟؟
أتقوا الله فيني خذيتوها وحرمتوني منها..
عطيتكم اياها ودفنتها ظلمتها والغيت وجودها..
والله ان ترجعون بنتي..
خذوا هادي خذوا سلمان..أذبحهوم احرقوهم..

قرب من غازي ومسك يده\تكفى تكفى ردها لي..
سنة وشهور والله كأنها دهر..
تكفى رجعها لأمها ترها ماتقوى على فراقها..
بنتي وأعرفها متعلقة بأمها واجد..
أبوراكان يمسك أخوهـ\أذكر الله يا حسين..
قالوا البنت ماتت..هذا فالنا عليها..
ابو علي طاح على ركبه\كذاااااابين..
تموت بعد مالقيتها..تموت وانا قريب منها..
تموت بزر مامات شايب..

راجح بضيق\غازي فك عنها..
لازم ياخذونها المستشفى..
هديل ماتت فكها واللي يرحم والديك..

ابوعلي قام مثل المصروع..
دف راجح وقرب من غازي..
سحب الجسم اللي في حضنه..
ناظرها مفجووووع..
خذته الرجفة وحس بلسانها ينشل..
ومو قادر يتكلم..
هذي بنته..معقولة هذي هديل اللي باعها برخيص..
هذي بنته اللي تخلى عنها وشيع جنازتها..
قالوا ماتت...قالوا بنتي ماتت..
ابوعلي\ههـ..... هـ.....ـذي مماهــ...بنتـــ.....ـي..
ماتشـ...شبها..لا هـــ.....ـي ما تمــ..مــوت..

ماقدر ياخذها من يدين غازي..
تلمس وجها بيدينه المرتجفة..
ابوعلي بصوت باكي\هــ..ديل..
هديل يا أبـــوك قومي...
تكفيــــ......ـن لاتقطعين قلب ابوووك..
جيت يابنتي..والله جيت..
شوفيني ياهديل شوفي ابوك..
شوفي اللي دفنك راجع يبيك..
ردي لي روحي ياهديل...
نوري عمري وأرجعــــي..

أرتجف جسمه بالكامل وطاح مغشي عليه...

مــــوادع في رجـــاك اليأس..
ولكن صعب نسيانك..
تفارقنا مثل ماجمعتنا صـــدفة الأقدار..
أنا في ناظري دمـــعة تعاتبني لفقـــدانك..
وأشوف الهــــم في الخافق سرى لـ النار معي ذكرى..
لكـــــــــــــن..
فاقد شوفتـــــك..وعنـــــــــــــوانك..
بــلا موعد تفارقنا..ولا أدري بعدها وش صــــار..!!
تســـافر بي على الذكـــرى جروح الصمت وأحــزانك..
وأســـافر بالدروب التايــهة وأقف بــها محتــــار...
مــــــــــــــــــوادع في رجـــاك اليأس مهما طال فقــدانك..
يعيش الحــــب في قلبي ويــــبقى لـــ الزمن تذكــــــــــــار...


تم إسعاف أبو علي من قبل المسعفين المتواجدين في المكان..
ومعه أخوهـ وراجح..


غازي رافق الإسعاف ولازال يحتضن هديل..
وصلوا المستشفى وروحه تناجيها..
وكأنها ممكن ترد عليه وترجع له..
هل تستمر الحياة من دون هديل..
دون عينيها..شهقاتها..
دموعها ..وأنينها..
خجلها..تمردهـــا الأثير..
هل تمضـــي الدنيا بغياب شمسها وقمرها..
وتمطر السماء تشيع رحيــــلها..
جسد من جماد متهالك بين ذراعي..
ماكانت صغيرتي يوماً بهذه القسوة..
ولا باردةً كالجليد..
لِم لا تضربني رافضة قربي منها..
ولا تصرخ نافرة بوجهي رغم خوفها..
لِم سكونها اللذي لا يليق بها..
وصمتها اللذي لا يشـــبهها..
شمعة الحياة أنطفئت بلهيب النار..

لـــماذا يموت الطيـــبون؟؟!
ويعيش الخبيثون..؟؟
بريئة من ذنوبنا..أنقى من ظنونا..
عانت لترضينا..
ماتت حبيبتي..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت على صوته يناديها..
فتحت عيونها بألم وناظرت حوالينها بتعب..
ركزت عيونها فيه وتذكرت اللي صار معها..
جلست بسرعة وحضنته بقوة وهي تبكي..
غادة تبكي\آآآآآآآآآآهـ راكان طلعني من هنا تكفى طلعني..
انا مدري ويني.. مدري وش صار فيني؟؟
راكان\إهدي خلاص انا معك ألحين..
غادة ترتجف\أنت مممــ ..... ماتد...ري وش صار..
أنا مم...ا ..آآآآآآآآآآآآآهـ بموت والله بأموت..
شف حالي أنا مدري وش صار فيني..
راكان\غادة إهدي وأسمعيني...
أنتي بخير ماصار فيك شيء والله...
غادة\مـ ...لابسي..
راكان أخذ قميص من على طرف السرير..
لبسها اياهـ وهي تبكي ومتمسكة فيه..
غادة برعب\ابى ارجع بيتنا..ابى أمي..
راكان\أنا معك لا تخافين..
غادة بخوف\راكان وش صار فيني؟؟
من اللي جابني هنا؟؟
راكان يمسح دموعها\ماصار شيء..
أنا جبتك هنا عشان نتفاهم...
غادة بصدمة\أنـ...ـت..؟؟
راكان\إيــــه أنا...
غادة\أنت اللي سويت فيني كذا؟؟
راكان بجمود\وأنا وش سويت..؟؟
غادة بقهر\وش سويت؟؟؟
ماتدري أنت وش سويت..
ذبحتني من الخوف كنت باموووت مرعوبة...
وملابسي..؟؟كيف سويت فيني كذا..
لييييش ليييش؟؟؟تبي تنتقم مني على اللي قلته لك..
تبي تهيني وتقهرنييييي؟؟
راكان وقف وبعد عنها\لاتصدقين نفسك ياغادة وأني ميت عليك..
وأنا ماني بمثلك حقوود وما افكر الا بالانتقام..
أنتقمتي مني بطعنك لي..الله يجزاك الف خير...
روحي قدمي الفحص اللي سويتيه وقولي زوجي ماهو برجال..
أهينيني يمكن ترضين غرورك..وعزة نفسك..
أكذبي على القاضي وعلى هلك وعلى نفسك..
غادة\أنت اللي جنيت علي بالأول..
أنت اللي طعنتني وأهنتني وطيحت وجهي بين الناس..
ماراعيت الله فيني..وماراعيت أني عرضك وبنت عمك..
شكيت فيني لا ماشكيت الا متاكد من ظنونك الكاذبة..
هاجمتني بكلامك وبقسوتك..تعرضت لي وانا في بيت ابوي..
راكان\قلتلك عذري وش كان..
وقلتلك ان عذري مايشفعلي في اللي سويته لك وظلمي لك..
بس أنتي ماكنتي تشوفين محاولاتي اني أنسيك اللي صار..
طوول ما أنتي معي تضحكين علي وعلى نفسك..
تقولين أصبر علي ياراكان..
الزمن يداوي اللي بقلبي..خليتك على راحتك..
وأنا ماني مطمن لهدوئك..
غادة بحزن\لاتظلمني ياركان...
والله العظيم حاولت أنسى...حاولت أتجاهل اللي صار..
من وأنا في لندن وانا اخطط انتقم منك..
على شكك وطعنك لي..على مطالبتك بي وكأني من أملاكك..
على تهديدك لأبوي أنك بتقتل عشان لا أحد ياخذني..
ولما عشت معك عرفتك..عرفت حنيتك وطيبت قلبك..
واسيت نفسي وقلت سامحيه...كلنا نغلط وهو غلط..
وجيتك بهذيك الليلة أبي اقولك خلاص انا نسيت..
بس لما شفتك تتعبث بجوالي رجع لي الوجع...
مثل ماشك فيني أول بيرجع يشك مرة ثانية..
أخذني الوسواس..قلت لازم يعرف أني أقبل أي شيء..
إلا هذا الشيء..الا الشـــك ما أقبله..
راكان\ما أبـــي أقضي حياتي أنتظر لحظة أنتقامك على شكي..
غادة\ما أبـــي أقضي حياتي أنتظر لحظة شكك فيني...
راكان يمد يدهـ\تفضلي يابنت العم..
غادة برجفة مدت يدها وأخذت الورقة...
فتحتها وقرئت اللي فيها..
شهقت بألم وطاحت دموعها بندم..
غادة بصوت مخنوق\طـــ...طـــلقتـ....ـــني ...
طلقتني ياراكان...؟؟!!


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سئمت الانتظار

ولعبتي معَ النار

لم تبقى سوى دقائقٌ خمسْ

وتغربُ عن سما حبنا الشمسْ

وتستحيل اجملُ ايامَ حياتي

لروايةٌ تتكلمُ عن مئساتي

وكانَ لي فيها دور البطوله

وبيدي أنــا مفاتيحُ الرجوله

وياليــتَ الذي كان مني ما كانَ

وياليــــتَ دموع الندم تمنحني الغفرانَ ..


يناظر آخر شمس شهدت حياتها..
خياله يرسم معاناتها وهي تحترق..
هل كانت نايمة واختنقت بالدخان ..
ماحست بالنار تحرق فراشها وتستعمر جسدها..
أو حست بالخطر..
ودارت بالغرفة تحاول تهرب بس راحت لـ النار بأرجولها..
أو تعثرت با الأثاث طاحت وماقدرت توقف..
أو صابها إغماء من الحمــ........
يمكن وقفت بالزاوية ماتعرف وين الطريق..
نــــادته أو نادت امها...
الأكيد أبوها..أو هادي حبيبها..
وصلتها النار وعذبتها..
لا هــــذا كـــابوس من كوابيسها...
صرت مثلها أشوف كوابيس..
بأصحى..
بتكون نايمة جنبي..
أصابعها في فمها تقضم أظافرها...
عيونها تايهة في الفراغ...
غرتها مرمية على جبينها بإهمال..

راجح بجموود\عظم الله أجرك...
قلت لهم إكرام الميت دفنه...
يسلمونا الجثة عشان ندفنها...
ياولي أمرها خذ آخر قرار يخصها..
وين تدفنها هنا ولا في السعودية...

بعد عنه بعد مارسمها له مرمية بحفرة..
وهو ينثر التراب عليها..
يدفنها بقسوة وقلب بارد...
يشك بقدرة الأرض على أحتضانها..
بترحمها من الدووود..
بتحن عليها من الظماء والبرد..

حط يدهـ على قلبه..
لمن تنبض...
وبأي حــــق..؟؟
مانبضت إلا لها..
مـــــاتت..
مت معــــــــاها..
حمامتي الكسيرة..
بلا أجنحة ولا سرب..
هــــــاجرت وحيــــدة...
يــــــــــــــــــــارحمة المـــــــــــــــوت بعـــــدها لا تخليــــني...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


رفعت راسها مخنوقة بشهقاتها...
مرعوبة من إحســــاسها...
مسحت دمعة حــــارة....دمعة ذكرتــــها بمذلته لها..
همست بكدر\إنبسطي يابنت أنتي ماعدتي عمياء..
حطت وسادته على وجها وبكت بمرارة...
هذا حالي راح أظل جارية مذلولة مهانة..
ياليتني ماشفت...
ما ابي اشـــوووفه..ما ابي أشوووف حالي..
بيــــذلني ويهيني أكثر..
وقفت بتعب وهي تترنح ..
دخلت دورة الميــــاهـ تحممت وهي تبكي..
تتمى من الله يطهرها من ذنوبها..
ويتقبل إستغفارها...
طلعت وهي لافة نفسها بفوطتها...
وقفت قدام المرايه...
ناظرت بوجهها متغييييرة عن آخر مرة..
جسمها ..شعرها..
نحرها..
ركزت عينها بالعقد الآسر نحرها..
فكته بكـــرهـ
ورمته على المرايه بقوووة..
أنشرخت المرايه لعدة أجزاء..
وعكست هديل بين أجزائها المكسورة..
بكت بتعب\هذي حقيقتي...
من يجبــــــــــر المكسور..غيرك يارب..
أجبر كسري..طيب قلبي..
سامحنييي ياربي يا حبيبي سامحني..

وقفت وصلت الفجر الفائت..
بدلت ملابسها وجلست بطرف الكنبة ضامة أرجولها لصدرها..
تناظر بالأرض بضياع..
لفت نظرها الكيس المرمي على الأرض...
وشيء غريب ماقدرت تفسر وش يكون ظاهر من رأس الكيس..
قامت بكسل وفتحت الكيس..
أرتجفت يدينها وهي تشيل الفستـــان الأبيض..
بطــــرحته خبت وجها فيه وبكت بضيــــــق..
لسى يعرف الأبيض...
حقيـــــر..مستـــــبد...
رمت الفستان وقطعت الطرحة بقسوووة...

وقفت وصارت تدور في الأدراج بجنون..
أكيد هو ضامن أني عمياء..
متأكد من عجــــزي...
هذي فرصتي أهرب منه..
عمري مالقيت دار تضفني..
أصلاً من يتشرف بمعرفتي..
بس والله ما أخليه يتهنى فيني...
شافت ظرف أسود باعلى درج..
أخذت الكرسي وسحبت الظرف..
طاحت كل الأوراق اللي فيه..
بعثرتها ومافي بالها إلا جواز سفرها..
بس مالقته..دورت ودورت..
جوازهـ أوراق ما أثارت إهتمامها أبداً..
مبلغ ماهو هين بعملة اليورو...
حاولت تقراء الأوراق بس الوقت مايمدي..
لمتها بالظرف بشكل سريع..
لبست معطفها ولمت حجابها على راسها..
حطت نظاراتها على عيونها وطلعت من الغرفة..
رجعت مرة ثانية ورمت جوازهـ على الأرض..

تراجعت بخوف لما شافت شخص مو غريب عليها..
شافته بس ماتتذكر..
شكت يكون من أصحاب غازي أو حرسه..
لمحت أحد خادمات الغرف..
نادتها ودخلتها معها الغرفة..
هديل\هل يمكنني أن أطلب منك خدمة..؟؟
الخادمة بأدب\تفضلي سيدتي..
هديل\لست سيدتك..
أسمعي انا أحتاج مساعدتك..
أريد الخروج من هنا..ولكن هناك رجل بالممر يراقبني..
الخادمة\سيدتي لا أريد التدخل بأمور لا تعنيني..قد تسبب لي المشاكل..
هديل بعبرة\أرجوك ساعديني...زوجي يسيء معاملتي..
أنظري إلى جبيني إنه يضربني بقسوة..
أريد أن أذهب الى الشرطة..
الخادمة بغضب\ياله من تافه ضعيف..وقح كيف يضربك..
هديل بابتسامة\هل تساعدينني..؟؟
الخادمة\بالتأكيد..ماذا تريدين مني ان افعل..؟؟
هديل\ذاك الرجل بالممر أبعديه عن طريقي كي أستطيع الخروج..
الخادمة بفخر\لك ذالك..
قبل لا تطلع مسكتها هديل وناظرتها بإمتنان..
هديل\أشكرك..أنتي أطيب من قابلت بهذهـ البلاد..
أنتي الوحيدة اللتي ساعدتني..
الخادمة بحزن\أرجوك أهربي ولا تعودي له أبداً..
هديل دارت بعيونها بالغرفة..
طلعت فلوس من الظرف ومدتها على الخادمة..
الخادمة\لو لم تكوني على طريق الهروب لأخذت ضعف ماتعرضين..
ولكنك بحاجة الى المال أكثر مني..
عندت هديل ومارضت تطلع قبل لا تعطيها شيء..
شالت العقد من على الأرض...وشافت الخاتم اللي رمته من يدها أمس..
عرفته هذا خاتمه هو..شالته ودخلته بأصبعها الأوسط مثل ماسوى أمس..
خذت العقد ومدته لها\خذي هذا أنا لا أريده..
الخادمة مفجوعة\لا بد من انك تمزحين..؟؟
هديل بسرعة\أقسم بأني لا أمزح..خذيه أرجوك أريد الهرب قبل عودته..
لبست الخادمة العقد ودفتها برا الغرفة تسوي اللي قالت لها عنه..
بعد فترة راقبت الممر وكان فاضي..

قفلت الباب ومشت بشكل سريع..
نزلت بالأصنصير..توقف عدت مرات وبعدها وصل لـ الطابق الرابع ووقف..
خرجت بسرعة وأستعملت الدرج..
وهي تسمع صافرات الإنذار وتشوف الناس يركضون ع الدرج..
عدت الإستقبال من دون ماتناظرهم..
وهي متأكدة ما أحد راح ينتبه لها ..
الناس كانوا بحالة فوضى ورعب ماعرفت سببه..
كملت طريقها ورفعت قلنسوة الكنزة على راسها..
وقفت على الشارع ماتدري بأي طريق تمشي..
قالت مو مهم أي طريق المهم تبعد عن الفندق وتضيع..

جلست بحديقة بعيدة عن الناس...
فكرت ألحين كيف تتصرف...ووين تروح..
جاء في بالها السفارة السعودية..
مالها إلا السفارة..
متأكدة إنه بيلحقها هناك ويمكن يوصل لها قبل لا توصل لهم..
مو مهم إذا لقاها هناك..
بتكون قبله وبتقوول لهم كل شيء..
بتقول إنه خطفها وأخذها من السعودية بالغصب..
بتقول لهم كل شيء..
وقفت على الشارع وأشرت لسيارة أجرة..
خافت من انها تركب مع غريب لحالها..
قوت قلبها وركبت..تكلمت بهدوء ..
هديل\السفارة السعودية...
السائق\بعيدة جداً..
هديل\حسناً وداعاً...
السائق\إنتظري ...
هديل مافهمت قصده لما قال لها بعيدة جداً..
هو يقصد لازم تزيد بالمبلغ..
وهي فهمت إنه ماراح يوديها لانها بعيدة..
هديل\أريد الذهاب إلى السفارة..
السائق\حسناً أولاً أريد مالي..
هديل\هل ستأخذني إلى هناك أم أنزل هنا..؟؟
السائق\لك ماتريدين..
مسكت يدينها في بعض تخبي رجفتها عنه..
كانت تحس بنبضات قلبها بتوقف لما يمرون بشارع فاضي من السيارت..
وترتاح لما يرجعون لــ الزحمة..
قوت نفسها ..بسك وسوسة..الله معك..

نزلت من السيارة وهي تمنع دموعها..
وأخيــــراً شافت علم المملكة...
أرتبكت من الحرس الواقفين عند بوابت السفارة..
مرت من عندهم وهي تشوف نظارتهم عليها..
دخلت بسرعة توجهت لـ الباب الرئيسي...
دخلت وقفت بحيرة وين تتوجهـ..
ومع مين تتكلم..
أستقبلها أحد الموظفين وأشار لها تروح معه..
مشت وراهـ بصمت من غير ماترد عليه..
ولسى نظاراتها على عيونها..
جلس ورى مكتبه وركز عيونه عليها..
الموظف\هلا فيك..أمري اختي..
هديل بارتباك\أنــ...ـا ا ا ممكن أكلم تلفون..
الموظف\جاية تتصلي بس؟؟
هديل بسرعة\لا لا...أنا جوازي ضاع وانا ابي ارجع السعودية..
الموظف\امممم هذا يبيله وقت..
بس مامعك محرم هنا؟؟
هديل\لا مامعي..
الموظف بتحذير\من الأفضل يجي محرمك معك..
عشان ماتواجهين مشاكل بتواجدك برا السعودية من دون محرم..
هديل أنصدمت\من وين أجيب محرم؟؟
الموظف\أنتي وش تسوين بايطاليا؟؟
هديل بضيق\ممكن أتصل ؟؟؟
الموظف بطولة بال\تفضلي..

أخذت التلفون منه وهي ترتجف..
تتلفت بخوف وكلامه يدور في بالها..
يبي محرم هذا مجنون من وين أجيب محرم..؟؟
يمكن يرجعوني له إذا دروا أني هربت منه..
بيقولوا مامعك محرم..
أحسن شيء أكلم أبوي وهو يكلمهم..
همست\ليش مقفل جوالك؟؟؟
ليييش يوبه مو وقته تقفله ألحين...
المفروض تنتظرني..
الموظف\وش صار معك..؟؟
هديل بيأس\مايرد باتصل مرة ثانية بيرد أكيد..
الموظف بعطف\أتصلي مافيه مشكلة..
عادت الرقم أكثر من عشر مرات بس مقفووول..
بكت بخوف...
لما طرى في بالها ان أبوها ممكن غير رقم جواله..
أتصلت بغادة وكان مقفل جوالها..
هديل بقهر\ليييه مقفلين جوالاتهم..
المفروض ينتظروني..ليه مقفلينها..
الموظف\أختي إهدي شوي..
عادي بعد شوي تقدري تتصل..
أنتي لا تخافي مادمتي عندنا ما أحد يقدر يئذيك..
هديل تمسح دموعها\يئذيني؟؟
أشر على جبينه وهي فهمت عليه..
طنشته ورجعت تتصل على جوال أبوها..
حاولت تتصل بجوال علي او محمد بس ماتتذكر أرقامهم..
أتصلت بالبيت ردت الخادمة وقالت غن اهل البيت برا..
هديل\أنتي مين؟؟
الخادمة\انا كمبر أنتي مينو؟؟
هديل\أنا هديل بنت بابا حسين..
الخادمة\بابا مافي بنت الا غادة..كذاب وحدة
قفلت الخط بوجه هديل..
وماردت عليها مرة ثانية..

تركت التلفون بقهر...
ولما رفعت عيونها ماكان الموظف موجود..
أرتعبت وين راح..
يمكن يتصل بغازي..
أهدي هو مايعرفك وما يعرف غازي....

مشت بالسفارة الهادية جداً..
كان فيه خمسة شباب ومعهم شايب جالسين بأحد المقاعد..
جلست بمكان قريب منهم بس مو بنفس الجهة..
بعد دقايق كانت تقنع نفسها أن الدنيا ماتدور..
وأنها بخير... بس أكيد من الخوف تحس بتعب..
ضمت شنطتها الخالية من كل شيء ماعدا الظرف الأسود..

ماحست بشهقاتها عالية لحتى سمعت صوت قريب منها..
رفعت راسها بخوف وثبتت نظاراتها..
هديل بصوت مبحوح\نننــ...ـعمم...
الشايب\يا أبوك وش فيك؟؟
هديل\مافيــ...ني شيء..
الشايب\طيب ليه تتنافضين كذا..
يابنتي محتاجة مساعدة..تبين فلوس..
حد من هلك تعبان..
ترى نعين ونعاون..
هديل بنحيب\تكفى ياعم تكفى طلبتك..
الشايب\أطلبي عزك وانا أبوك..
هديل\أبى أرجع السعودية..
قالوا مابأرجع الا بمحرم..
قل لهم أبى ارجع ابى ارجع لهلي..
تكفى ياعم قل لهم يرجعوني تكفى..
الشايب\أبشري والله أن ترجعين الليلة...
وما أكون أبو نايف..
هديل بشهقة\صدق ياعم..
صدق بترجعني لهلي..
الشايب\حلفت يابنتي والله ان ترجعين..
هديل وقفت برجفة\الله يفتحها بوجهك ويطمن قلبك ياقادر ياكريم..
الشايب\وإيـــــــــــــاك..
الا ماقلتي من معك من هلك هنا..؟؟؟
هديل نزلت راسها وماردت عليه..
الشايب\لاتنحرجين مني..
ومابه خلاف حتى لو ماقلتي..
أنا على حلفي بترجعين الليلة..

تبي تبوس راسه..
لا لا تبي تبوس يدينه..
تبي تلمه بقوووة مثل أبوها..
الله يارب توفقه وتسعده..
أنتبهت لعيون الشباب عليها..
نزلت راسها وقربت من الشايب وتخبت من عيونهم..

هديل باحراج\ياعم ممكن أستخدم اللاب تبعكم شوي..
أبي ارسل لهلي لانهم مايردون علي..
الشايب\أبشري وجاك هدية..
هديل بصدمة\لا والله ما قصدي بس ابى ارسل لأختي..
الشايب\هههههههههههه ولا يهمك خذي راحتك..
تكلم مع واحد من الشباب\مســفر عطنا بلاك ذا شوي...
مسفر\تبي لابي؟؟
الشايب\ايوهـ لابك ..
قرب منهم مسفر وهو يحاول يسمع وش الشايب يقول للبنت الغريبة..
عطاها الجهاز وسحب مسفر ورجعوا لجلستهم..


جلست منحرجة منهم وحاولت يكون جنبها مقابل لهم بدل ماتقابلهم وجه لوجه..
حست أنها أول مرة تستخدم جهاز..
سمت بالله وفتحت المسن..
كان مفتوح على ايميل ثاني..
سجلت خروج سريع..
وكتبت ايميلها وهي تبتسم..
دخلت كلمة السر وهي توئم هادي..

ماكانت تتوقع انه ممكن يفتح معها..
لأنه صار لها أكثر من سنة ونص وهي مهملته..
جات بتفتح رسالة بس انفتحت معها محادثة مــــــــــــن شهد..


أفنيت عمري بانتظاري وعدها و أبليت فيها العمر وهو جديدي**
ليه مقفلة جوالك؟؟طمنيني وش صار معك؟؟؟

أستغربت هديل معقولة هذا الكلام اللي تقابلها فيه شهد بعد كل ها الغياب..
كتبت بأصابع تعبانة..

هديل\وحشتيني يا شهد..
شهد\مايوحشك غالي يا روحي..
بس ترى زعلت منك..
هدي تبتسم\أدري انك زعلانة وهلي زعلانين وكلكم زعلانين علي..
شهد\مالي دخل بهلك هذي حياتك وأنتي قررتي..
هديل\لا والله ماكنت مرتاحة ولا رضيت بحالي..
شهد\هذا نصيبك ياروحي...وأنا حذرتك لا تتهورين..
هديل\نصيبي بأقطعه وأرجع لهلي..
شهد\ليش أنتي مو عند هلك الحين؟؟
تدرين افتحي جوالك مو قادرة اتطمن عليك كذا..
هديل\مامعي جوال..
شهد\طيب تكفين عشان خاطري مو قادرة اكمل هنا..
افتحي ايميلك وقفلي هذا..
هديل باستغراب\مافهمت عليك..
شهد\غادة أنا قلت لك ما اتحمل أشوف أحد غيرها بايميلها..
هديل\وش جاب غادة الحين؟؟
شهد\غادة تكفين ترى أختنقت بالعبرة اخرجي وادخلي على ايميلك..
هديل\بنت بلا عبط انا مو غادة...أنا هديل..
شهد\الله يرحمها..
لو سمحتي غادة الموضوع هذا يجرحني كثير لاتمزحي فيه..

تجمدت اصابعها وهي تقرء المكتوب..
الله يرحمني...وش قصدها هذي..وبعدين وش اللي يجرحها..

هديل\شهد ليه الله يرحمني؟؟
شهد\مايجوز على الميت الا الرحمة...
ما أحنا قادرين نرجعها وحتى لو سمينا أنفسنا بأسمها..
ماتت والله يصبرنا على فراقها..
هديل تبكي\من اللي ماتت؟؟
شهد\غادة بسسس تكفين أتعبتيني...
هديل\ردي علي من اللي ماتت؟؟
شهد\هديـــــل هي اللي ماتت...شبعت موووت خلاص انسيها وانا بانساها..
شهقت بصوت عالي..
ويدينها تخبي وجها تقرء من بين أصابعها كلام شهد..
هديل\كذابة..
شهد\افتحي جوالك ابي اكلمك..
هديل\متى ماتت؟؟؟
شهد\افتحي جوالك..
هديل\قولي متى ماتت..كم مر عليها ميته..متى دفنوها..تكفين شهد قولي..
شهد\ماتت قبل سنة وخمس شهور بتاريخ ................
ماتت محروقة بحادث سيارة لما راحت مع أبوها مستشفى الأسنان..
راحت ومارجعت..مااااااااااااااااااااااااااااتت...
والحين رضيتي ياغادة..صدقتي انها ماتت..؟؟


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


ماتت حمامتي محروقه واحترق قلبي معها
ليتني لم أترككِ صغيرتي خلفي ويح قلبي
ماتت حمامتي كـ أبنتي محروقه آهٍ ما أقسى القدر
ومالي سوى الرضا به .. دعوني أحتضنها فـ أنا من عذبتها..!

نور الحربي..

واقف بأحد الممرات القريبة من ثلاجة الموتى..
رفض يتحرك أو يطلع من المستشفى وهي مو معه..
يدري أنها بردانة جوات الثلاجة..
وحتى الجنين بردان...
مع الحمل صارت تبرد كثير..

مارد على راجح ولا أهتم لوجودهـ..
باله وتفكيره في المتجمدة قريب منه..
راجح\صل على النبي وتعال نطلع من هنا..
ياغازي أنت مؤمن بالله..
بكرهـ لازم ندفنها قبل لا يوصلون عيال عمها وأخوها..
وصلهم خبر الجلطة اللي تعرض لها أبو هديل..

رفع راسه وركز عيونه براجح..
اسمها...
من ذكر اسمها حس بقلبه ينقبض..
اسمها الغالي واللي حرمها منه..
يبي يدخل لها...
يبي يناديها باسمها..
يبيها تسمعه يمكن ترجع..
يبيها تدري أنها طاهرة وشريفة..
ماهي مثل ماصورها لنفسها..
ماهي جارية ولا رفيقة...
هي زوجة وحبيبة وحمامة الروح..

كان بيدخل ويخرجها غصب عنها..
بس راجح منعه وهو يذكره بحرمة الأموات..
وأن الله مايرضى باللي يبي سويه,,,
روحها عانقت السماء...
وباذن الله بجنات النعيم...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أعتذر على التأخير ::
أميرتي جوجو طفت الجهاز قبل لا أحفظ البارت وطاااار ...


الى الملتقى باذن الله تعالى يـــــــوم الجمعة..
إذا قدرت راح يكون البارت فجر الخميس..
وبعدها لكل حادث حديث...


كونوا بخيــــــــــــــــــــــر



صدووود’’’

 
 

 

عرض البوم صور صدووود   رد مع اقتباس
قديم 01-11-11, 03:05 AM   المشاركة رقم: 1920
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 59617
المشاركات: 3,190
الجنس أنثى
معدل التقييم: حورآء إنسية عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 27

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حورآء إنسية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

؛.


ياويل حالي ويلاه هذا أنتِ عرفتي موتك ياهديل وش بتستفيدين
معقوله هالشايب يخرجها من ايطاليا والأوراق راح تقراها وتعرف أنها زوجة غازي
لي باك بس لمن أقرا من جديد :(

وربي راحمة غازي اليوم

 
 

 

عرض البوم صور حورآء إنسية   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أماغرام, ماعشقنا, مسفر وغازي, اما غرام, اما غرام يشرح الصدر طاريه والا صدود وعمرنا ما عشقنا, اما غرام،غازي وهديل،انتي اطهر ذنوبي،احبك عنهم كلهم, الحرمان, الصدر, الكاتبة صدود, حصري, روايات مميزة, روايات من وحي الاعضاء, رواياة اما غرام, روايات كاملة, رواية مميزة, رواية خليجية, رواية صدود, صدووود, غازي وهديل, غرامي و صدودي, هديل وغازي, هديل وهادي, وعمرنا, طاريه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t160662.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط§ظپط¶ظ„ ط§ط¬ط§ط¨ط© This thread Refback 18-03-21 08:41 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 28-07-20 10:37 PM
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 19-07-20 09:52 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¹ظ„ظ‰ Pdf This thread Refback 30-09-17 08:51 PM
Untitled document This thread Refback 07-07-17 07:21 AM
Untitled document This thread Refback 14-11-16 03:53 PM
ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¨ط¯ظˆظ† ط±ط¯ظˆط¯ - Rocket Tab This thread Refback 09-06-16 09:41 PM
Untitled document This thread Refback 21-07-15 03:22 AM
Untitled document This thread Refback 26-10-14 08:16 PM
Untitled document This thread Refback 11-10-14 02:05 PM
Untitled document This thread Refback 10-10-14 01:34 AM
Untitled document This thread Refback 19-09-14 03:05 PM
Untitled document This thread Refback 03-09-14 09:41 AM
Untitled document This thread Refback 01-09-14 09:04 AM
Untitled document This thread Refback 30-08-14 08:18 PM
Untitled document This thread Refback 17-08-14 10:49 PM
Untitled document This thread Refback 14-08-14 03:03 AM
Untitled document This thread Refback 31-07-14 05:42 PM
Untitled document This thread Refback 27-07-14 01:21 PM
Untitled document This thread Refback 20-07-14 09:59 PM


الساعة الآن 04:09 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية