لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (20) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-10-11, 02:13 AM   المشاركة رقم: 1556
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي



البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 170181
المشاركات: 1,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: صدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييمصدووود عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1281

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
صدووود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

يسعد صباحكم \\ مسائكم
بكل محبة ورضا من رب العالمين ...

كيفكم الــــ ليلاااااااااااااااس ...؟؟
أحبتــــــــــــــــــي في كل مكان..؟؟

أرحب بجميييع الغاليات على قلبي ...واللي تواجدوا معي بردودهم الطيبة..
وأرحب بجميع الإخوة المتابعين لروايتي..
وشكرا بحجم السماء لكل من سجل بالمنتدى لأجلي...
الله يعلي شأنكم...

شكراً عزيزاتي soon
جرح الذات .. بحر الندى

وجميع غالياتي هناك..
شكرا لقلوبكم الطيبة ...

البارت إهداء للجميع
ولغاليتي esaeel ألف مبروووك على إنهاء روايتك يالغالية ...
ولغاليتي roo7.8lbi
لا تقلقي عزيزتي أنا بخيـــــــــــــــــــــر ...


البطة اللي تطالبني بنجومها ..هموستي الغالية ..
ان شاء الله نجماتك يوصلوك البارت الجاي ...




البارت التاسع والثلاثون...



في الفجر كنت أتمشى في الحديقة الحسناء..
اجمع الورود..
عندما سمعت فجأة غناء البلبل..
وا أسفاه ! لقد أحب وردة .. مثلي..
وهو يتعذب بحبه .. مثلي..
ويمضي يرسل في الآفاق ..
تشييح ألمه..
مضيت أتنقل بين الأزاهير ..
بخطوة حزينة بطيئة..
أفكر في القصة الفاجعة.. الحب .. والوردة .. والبلبل..
كم كانت تلك الوردة جميلة !
أحبها البلبل بعمق..
لك يكن بوسعة البقاء بدونها..
ولكنه لم يحظ منها بكلمة حنان واحدة..

المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي ..



حطت يدها على فمه بسرعة..
منعته من الكلام..
ماتبي تسمعه ماتبي تعرف..
هي مو جاهلة بنظراته..
مو جاهلة بتصرفاته..
محاولاته يبقى قريب منها..
وهذا أكثر شيء مخوفها ومرعبها..
ماتبي تعرف..
تبيه يظل يضربها أهون من رقته وحنانه..
أهون يطعنها بالخناجر ولا يحاول ياخذ أكثر من اللي خذاه منها..

باس يدها وضمها على صدرهـ..
غازي\صرتي هنـــــــــــــــــا...

سحبت نفسها منه وضربته على صدرهـ..
ضربته بقهر وضيق وزعل..
بخوف ورعب..

كانت تهمس بصوت مخنوق وهي تبعده عنها..
...\ما أبيـــــــــــــــك ...

غازي\مرت سنة لازم تنسين....
هديل تبكي\اتركني ياكريـــهـ ..وعدتني والله وعدتني...
غازي يمسك وجها بين يدينه\وعدتك بس أنتي تجبريني أنكث وعدي..
هديل\والله ماسويت شي والله...اتركني.
غازي بهمس\وهو بقى شيء ماسويتيه...؟؟
عضت على خده بقوووة وغرزت أظافرها برقبته...
تركها وركضت على البلكونة هاربة منه..
دخلت غرفته وقفلت باب البلكونة الزجاجي...
توجهت لباب الغرفة الرئيسي وقفلت الباب..
طفت كل الانوار وطاحت على ركبها تصرخ بخوووف..
ضمت نفسها وهي ترجف بقوووة..
هديل بنحيب وصوت عالي\الله ياخذك ويريحني منك..
الله ياخذك وياخذني..ضاقت الدنيا بوجودك ضاقت علي..
ما ابيييييييييييييييييييييييييييك تسمعني ما ابييييك ياكلب ياحيوان..
ابقى بعيد عني رجعني لأمــــــــــي أريد امي...
يوممممه آآآآهـ يومه وينك تعالي..الله ينتقم منك..
الله يجازيك بقهري...
مسحت فمها وخدهابشدة وهي تردد..
هديل بقرف\مقرررف مقررررف ..
أكرهك الله ياخذك..

وقفت بسرعة دخلت دورة المياهـ..
أجبرت نفسها تستفرغ...
غسلت وجها ورقبتها وفركتها بالشامبو وصابون اليد والمطهر...

طلعت وانسدحت على السرير وهي تبكي..
تناجي نفسها او طيف يتهيىء لها...
اهربي..اهربي يامجنونة قبل يسوي لك شيء..
هذا مجنون مايخاف الله..حقييير..
اهربي منه قبل تندمين..

هديل بهمس\طيب يوبه انا أوريك..
سنة ومالقيتني..
ولا كنت تبي تتخلص مني..
وش وسيت عشان تنساني وتنسى وعدك..
وعدتني مايهنى فيني الحقير..
طيب وين وعدك...؟؟
يمكن ماعرفت وين الاهبل هذا موديني..
أو تعبان ومو قادر الحين تسافر..
بس لا تتأخر أكثر..
ترى ماعدت اقدر أصبر..
اذا ماجيت هربت منه..
والله اهرب منه ولا اذبحه..
ما ابيه يلمسني..
يوببببببببه تعال تكفى تكفى...

رفعت راسها وناظرت على اللي مضايقها..
كان شيء غريب ماعرفت وش يكون في الظلام..
شغلت الأبجورة وشهقت بصدمة مخنوقة لما شافت اللي على الوسادة..
هديل بصوت مبحوح\شــ ... ـــعري ...
كانت جديلتها ..شعرها..
كائبتها وحزنها ..
خوفها ورغبة هربها..
رمت الجديلة على الأرض بعيد عنها...
دامه يحبها ما ابيها...

ياربي ألهمني القوة والصبر يارب...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


انسدح على سريرها ويده على خدهـ..
يتضايق لما يخوفها ويرعبها بهالشكل..
بس وجودها صار يجبرهـ ينسى كل شيء..
ينسى وعده لها..
ينسى خوفها وبرائتها..
مايشوف غير أنثى تسلقت أسورا قلبه..
تملكت مالم يمتلكه قبلها انسان...
شعور غريب يداعب قلبه..
لما يفكر هي نايمة بغرفته وهو نايم بغرفتها..
ناظر بجهة باب غرفتها وابتسم لما شاف كرسي ورى الباب..
إلى هالدرجة تخاف...
حط يده تحت راسه..
حس بوجود شيء تحت الوسادة..
رفعها وشال المفكرة اللي كانت تكتب فيها...

فتحها بلهفة لقرائت مافيها...

عندما أعود من غربتي..
سأبصق الماضي خلفي..

لن أسجن نفسي بذاكرتي..
ولن أذكرك بمنامي..

ستبقى سراباً لا يصلني..
ومهاجراً تبغضك بلادي..

يا آسري:
سجنك لا يحويني..
حقدك لايكويني..
كرهك لي يحييني..
انتقامك مني يسليني..

يا آسري:
سأرحل عنك يوماً...
إما هديلاً أو جثتاً ..
فإلى ذاك اليوم وداعاً..


بصفحة أخرى...

أيها الجنون لاتسكن عقلي..
فلتبق لي بعض الفنون..

كوابيسي لا تحكي وجعي..
بل تشوقني للقلب الحنون..

وبأخرى...

اين عكازك أبي..؟؟
لم اسمع صوته منذ زمن..
لايضرب الأرض كالماضي..
لايطرق باب غرفتي..
أرهف سمعي..
لكن السمع يخذلني...
أرهق عيني..
والنظر اصبح يبكيني..

عكازك أبي..
يتردد صداهـ بذاكرتي..
تتخثر بقدومه جروحي..

هــــل فقدت عكازك يا أبــــــــي ؟؟!
أم نسيـــــــــــــتني ..؟؟


وأخرى...

سنيني الماضية..
طفولتي الدفينة..
دراستي نجاحي وطموحي..
لا تنتظريــــــني..
فأنا راحــــلة إلى الغياب...

أخذ القلم وسطر حروفه القاسية الحنونة..

أسيرتي الغالية..

ان خسرتك وين ابلقى لك شبيهه

وانت من كل شي نادر تحتوي

انت حتى الجرج منك اشتهيه

من غلاك اضم عذابك وارتوي

ليه اسولف لك من غير ليه؟؟

تعرف انك تطوي احزاني طوي

انت حبك شي مااقدر عليه

انت حبك ضيف والقلب بدوي


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


هادي بترقب\وش رايك..؟؟
غادة\موافقة..
هادي مصدوم\موافقة؟؟
غادة\ايه موافقة..مابعد الملكة الا الزواج..
هادي\اذا تبين تاخرين الزواج الشور لك..هذا اللي قاله علي..
غادة بخبث\وليه ناخر..مافيه سبب باقي اسبوعين واخلص الدورة اللي اخذها..
وبعدها خلاص ارجع السعودية..
هادي\يعني يوافقون الزواج بعد شهر...؟؟
غادة\ايه ماعندي مشكلة..
هادي يضحك\ههههههههههه طيب استحي وانتي تقولينها شوي..
غادة تبتسم\ماخليتوا فيها حيا..نسيت اني دخلت اهاوش في المجلس..؟؟
هادي\هههههههههههههههه لامانسيت..بس مااحد يلومك..
اتصل هادي على ابوه وقاله ان غادة موافقة على موعد الزواج..
وانصدموا نفس ردت فعل هادي..وعلي يحاول فيها تاجل الموضوع..
دخلت غرفتها واختلت بنفسها..
خلوني اخلص من هذا الموضوع واكمل حياتي..
ولو انه بعد أيام مايهمني...
المهم أنفذ اللي في بالي..
والله ياراكان لا أخليك تندم..وأطعنك بنفس السكين..
وبعدها أطويك مثل صفحة انتهى زمنها...
اتصلت بشهد وقالت لها عن موعد زواجها..
شهد\مبروووك الف مبروك..عقبال الطلاق ههههههههههه
غادة\الله يبارك فيك في الثانية اما الاولة ماهي بشارة..
شهد\وش ناوية تسوين..؟؟
غادة\خليها في وقتها..
شهد\مو محتاجة مساعدة..اكشن أي شيء انا معك..
غادة\فديتك شهودتي..أكيد راح احتاجك وانتي وضميرك..
شهد\في السالفة ضمير...اممممممممم نايم الضمير منذو مبطي هههههههههههههه
غادة\وهذا اللي أبيه..وويلك ياشهد اذا ماسويتي اللي راح اقوله لك..
شهد\افا قولي وانا بنت ابوي اكرفس رويكن مثل ماسويت بسعيدان..
غادة\شهد أحذرك...اللي راح اسويه ماراح يرضيك..
شهد\ماهو جرحك؟؟طعنك بأنوثتك وبرائتك؟؟ماهو كان نذل وحقير ويستاهل اللي بيصير فيه؟؟
غادة بحقد\ايــــــــــــــه يستاااهل الف مرة...
شهد\أجل معك يا قلبي وعليهم عليهم ...
غادة\هههههههههههههههههههه عليهم....

قفلت من شهد وأتصلت ببنات خالتها..
وطلبت منهم ياخذون المهر من امها ويجهزونها أحسن واروع جهاز..
من لبس ومكياج جزم ومجوهرات..
فتحت جهازها وتصفحت المواقع تختار فستان زفاف..
لقت الفستان اللي راح يرضي غرورها..
ويبهر عيون الحاضرين..
والأهم يحطم راكان...

أرسلت رسالة وطلبت الفستان واستعجلتهم فيه..

ابتسمت بخبث\ياحليلك يارويكن أجل تبي تعرس..
أبشر ماطلبت غالي..أعرس يا راكان..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كان يمشي في الشارع متوجه للمكتبة العامة..
ويفكر بغادة وتسرعها في موضوع الزواج..
ممكن مثل ماقال محمد غادة تبي تنهي موضوع الزواج وتعيش باستقرار..
لان هذا الموضوع طال ومشاكله كثرت..
فالأفضل يسرعون بالزواج عشان ترتاح من التفكير والمشاكل..

هادي يمشي من دون مايدرك وجود عيون تلاحقه بتصميم..
عيون مصدووومة بشوفته..
ومصممة تعرف هذا الشخص من يكون..
حس بفلاذ يشده من يدينه ويجبره يوقف..
التفت بعصبية على المتهجم عليه بهذا الشكل..
هادي بحدة\ماذا تريد...؟؟
....\من انت؟؟
هادي عرف المتحدث عربي وشك أنه سعودي..
....\من أنت؟؟وش اسمك؟؟
هادي يبعد اليد اللي على ذراعه ويرد بعصبية
هادي\وأنت وش تبي فيني تسال؟؟
ترى التعارف بين الناس ماهو بكذا..الأولة ابداء بالسلام وبعدين صارخ..
.....بحدة\من انت؟؟
هادي\ماهو بشغلك..وش تبي انت؟؟
....\أنــ ــت هادي بن جاسم ...
كان تاكيد وليس سؤال ...
هادي احتار\ايه انا هادي بن جاسم..آآمر..
راجح\سبحان الله صدقت عيني..
هادي\يا ابن الحلال وش سالفتك؟؟ترى ماعرفتك..أنت تعرفني..؟؟
راجح مركز بعيون هادي\سبحان الله..
هادي\سبحان الله والحمدلله..طيب وأخرتها معك...
راجح\أنا مشبه عليك..
هادي\مشبه علي وتعرف اسمي؟؟
راجح\تشبه أخوك كثير..
هادي\علي؟؟
راجح\ايه علي أخوك بينكم شبه كبييير..خصوصا عيونك..
هادي\اول واحد تقول اني اشبه احد من اخواني..
مالي الا شبيه واحد بس والله يرحمه..
راجح فهم قصد هادي\الله يرحمه..ترحم على شبيهك كثير تراه محتاج..
هادي مافهم\الله يرحمه..الا ماقلت من انت؟؟
راجح\انا راجح خوي علي اخوك فمان الله..

يا الله نفس العيون..
سبحان من صورهم...يختلفون كثير..
هي اجمل منه باشواط...واضعف منه..
بس لهم نفس العيون...وحدة ملامح..
ويقول الله يرحمه ..عسى الله يرحمها ويصبرها..
كيف تنسى اخوها وهو منسوخ بعيونها..
لاحول ولاقوة الا بالله..الله يسامحك ياغازي بذنب البنت..

وانت ياراجح يعني مالك ذنب في حال البنت..
ولا بحال رشا..
لا رشا الذنب الاول والتالي عليها وعلى سعود اللي ضفها..
مصدوم فيها وفي برائتها..كيف لفقت وسوت سواتها..
انا رجعتها...بس لازم اربيها..
والولد لازم تعترف من يكون ابوهـ..
بس الولد يشبه لسعود..وسعود مايجيب عيال..
تزوجت سعود وهي حامل...
بس اعرف من يكون ابوهـ وارميها هي وولدها عليه.


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جالسة بفستان العروس...شادة على مسكتها بقوة..
خايفة من وضعها الجديد ومن شريك حياتها..
وافقت عليه لانه خطبها..
كانت تظن غازي جاي يخطبها لعمه..بس هو خطبها لاخوهـ..
تسالت وزعلت وقالت كيف اتزوج اخوي..
بس قالوا لها سعود ماهو اخوك من الرضاعة مثل غازي ويجوز يتزوجك..
احتجت عليهم وقالت اسالوا الشيخ..
والشيخ كلما وقال لها سعود ماهو اخوها..
تعذرت اعذار كثير تحاول تبطل موضوع زواجها منه..
بس اعذارها ماكانت الا غضب لخذلان راجح لها..
ماعمره وعدها بالزواج..ولا صرح لها بشيء..
عادي عنده اتزوج ولد أخوهـ..
وانا عادي اتزوج اخو اخوي...

صار لهم اكثر من ساعتين جالسين هي بمكانها..وهو جالس بعيد عنها وسرحان..
استغرب حاله وسكوته..بس ماعندها الجرئة تتكلم..
بعد وقت طويل تكرم عليها بكم كلمة..
سعود\بدلي ملابسك بنسافر بعد صلاة الفجر..
خرج من الجناح..وهي على حالها مصدومة وساكته..
بدلت وهو رجع أخذها وتوجهوا للمطار..
حتى ماقدرت تكلم طالب او ام غازي وشوق توودعهم..
وعلى نفس حالته كان في الطيارة ساكت واللي جنبه كانها ماتعني له شيء..
وصلوا مطار الكويت...
اول اسبوع قضوه بفندق..او بالاصح قضته هي بفندق..
بينما هو كان يمر عليها نص ساعة ويغيب باقي اليوم..
ثارت عليه بقهر وطالبته يرجعها السعودية..
طلعها من الفندق لفلة صغيرة خاصة فيه..
وقال لها بكل جمود\هذا البيت ملك لك وتحت امرك..
حوالينك جيران من اطيب الناس..تعرفي عليهم وكوني لك صداقات جديدة بمجتمع جديد..
رشا بنفور\مو بحاجة لصداقات جديدة ولا اصحاب..ابي ارجع السعودية..
سعود\بنرجع السعودية بس ماهو الحين..اصبري لحتى تنتهي مشاكل شغلي هنا..
رشا\وانا مالي دخل بمشاكل شغلك...
أنا ماني هامش ياسعود من ليلة زواجنا وانت مهمشني..
عرفت وايقنت انك ماتبيني وكثر الله خيرك..رجعني لهلي...
سعود\رشا ادري اني جرحتك كثير..
بس ابيك تفهمين وضعي..
رشا\اي وضع..مافيه شيء يسمح لك تعاملني هذي المعاملة..انا ما استاهل منك كل هالاسى ياسعود..
سعود\رشا صاحبي خوي دنياي يموت..
مصاب بالمرض الشين وانا اقضي طول وقتي معه..
هو يحتضر يارشا يودع...قلبي مخنوق عليه ومقبوض على حاله..
احاول افرح فيك واهنيك..بس تفكيري فيه يعذبني..
رشا بحزن\الله يشفيه ويقومه بالسلامة...
سعود\اصبري علي يا الغالية وربك يصلح الامور...

لم يكن السبب مقنع ابداً بنظر رشا..
لكن لما حطت نفسها بمكان سعود وتخيلت اخوها طالب او غازي مصابين بهالمرض..
عذرته وتاكدت انها مستحيل تفرح واحبابها يودعون الدنيا...

مرت عليها شهور...وبيوم من الأيام دخل سعود الفلة متلطم بشماغه..
وبيدينه طفل ماتجاوز عمره الأيام...
كانت جالسة بغرفتها وتبكي من وحدتها الغريبة..
لما دخل عليها وانصدمت بحاله وباللي بين يدينه..
جلس على ركبه عندها وحط الطفل على أرجولها..
وبشكل آلي مدت يدينها وثبتت الطفل بحضنها..
سعود بصوت مكسور\هذا ولدي من المرحومة..ولدت من يومين وماتت..
وهي صاحبي اللي قضيت معه طول الفترة اللي فاتت..

تجاهل شهقات رشا وارتجافها..
تجاهل انه يطعنها والطفل بحضنها..
سعود\هذا الولد صار لك حلالك..ان رضيتي كوني أمه كوني هله قبيلته وربعه..
وان مابغيتيه والله مايلقى من يراعيه..ولا من يحضنه ويحبه ويعترف فيه..

رشا بدموع\تبي تتخلى عن ولدك؟؟
سعود\هو ولدي ويحمل اسمي ودمي...بس قلبي مايبيه..قلبي يبي أمه..

كان المفروض تنطعن وتصرخ وتبكي وتهينه..
أو ترمي الطفل بحضنه وتقول ما ابيه..
دامك تبي امه خذه معاك وروحوا لها..
انا ماني مسئولة عن ولد ماهو ولدي..
ولاني مجبورة اعيش مع انسان كذاب وحقير يهيني ويغربني بكيفه..

وبدل ماتسوي كل هذا..
ضمت الطفل بقوووة وشمت ريحته وشم ريحتها..
ومن يومها صار ولد قلبها وروحها..

سجله سعود باسمها وصار الولد رسمياً ولدها...
وعلاقتها بسعود كانت ماتعتبر علاقة..
وهذا الشيء ماكان يضايقها مثل أول..

لأنها بغازي الصغير نست سعود وراجح ونست رشا وحقوقها..
نست انه ممكن يجي يوم وتنهان لانها ضمت ولد مو ولدها..
جهلت ان الزمن يحفر لها طول السنين ومادفنها الا راجح..

باست غازي وضمته بقوة لحتى بكاء من الزعل..
رشا بحب\يخسووون كلهم ...ما ازعل على خسيس منهم..
خلهم يولون المهم انت لي صح قلبوو..
غازي بعصبية\اقعي كبة >>اقلعي كلبة
رشا تمسح دموعها\هههههههههههههههههه فديت المنطوق...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت من نومها مرعوبة مثل أغلب لياليها...
ناظرت حوالينها بفزع...
وكان كل شيء طبيعي ومافيه أثر لغازي...
من بعد هذك الليلة ماتكلمت معه ولا سمحت له يشوفها...
ان كان موجود في المزرعة تحبس نفسها بغرفتها وتقفل بلكونتها..
واجهته صبيحة هذاك اليوم بكل قسوة..
طردته من غرفتها ..
وهددته إن حاول يعيد اللي سواهـ ..
راح تجن ولايلومها على اللي ممكن تسويه..
تركها من دون مايتكلم معها..
وحست انها قدرت تخوفه على حالها..
ومستحيل يحدها على شيء هو متوقع منها تسويه اذا صار وهاجمها مثل اخر ليلة..
بس هذا مامنعها من التفكير بالهرب..
أحكمت خطتها وتاكدت من قدرتها على تنفيذ كل خطوة من مخططها..
بس الحين لازم تسترضيه وتبين له انها ممكن بيوم ترضى بواقعها معه..
قامت من فراشها ووقفت عند زجاج البلكونة..
حيرانة لانها تعرف مدى شفافيتها..
وهو دائما يكشفها ويعرف ضعفها وقوتها..
قررت تفتح باب بلكونتها وتكون هذي الخطوة الأولى لبداية مخططها..

طلعت ع البلكونة والثلج غطى الأرضية الحجرية للبلكونة..
مشت بهدوء ووقفت على حاجز البلكونة..
عيونها ماناظرت للقريب..
كانت كعادتها تناظر للبعيد..
وهالمرة ناظرت في الأفق..
توها الشمس ما أشرقت..
لازالت تحارب حدود الظلام..
ومثل كل يوم وكل مرة راح تنتصر الشمس رغماً عن الليل والظلام العاتم...
نزلت نظرها لداخل حدود المزرعة..
وحست برجفة بعظامها لما شافت الجلمود واقف بالحديقة عند الورد ويناظرها..

ركزت عيونها بعيونه مع صعوبة الروية بهالوقت..
بس عيونها تعلقت بعيونه...
تذكرت قصص الأميرات بالقصص المصورة..
الأمير يكون بأسفل البرج..
والأميرة محبوسة بأعلى البرج..
لكن حالها يختلف عنهم..
هي مسجونة واللي ساجنها الجلموود...
أنتبهت عليه يتحرك ألتهى عنها للحظات..
ورجع يناظرها...رفع يده لفوووق..
ورمى عليها بوردة لونها بلون البنفسج...
مسكت الوردة بشكل آلي وناظرت فيه...
أشر على قلبه ثم أشر عليها..
مسكت ع الوردة بقوة واستغربت ان الشوك ماانغرز بيدها..
ولما دققت النظر فيها كانت الوردة خالية من الشوك..
لأنه شال الشوك قبل لا يرمي الوردة...
وبقلب حزين مصمم على الرحيل..
رفعت الوردة لخدها ومسحت عليه..
لاحظت استغرابه أو الأصح صدمته...
زادت عليه بابتسامتها الباهتة المحرومة...
وأشرت براسها إنها راح تنزل لـ الحديقة ...


بدلت ملابسها وهي تقنع نفسها إنها مو حقيرة..
ماتبي تلعب بمشاعره وتكذب عليه..
بس هو الجارح وهو الجاني وهو الظالم..
وهو اللي حدها على هالأفكار المجنونة..
بتلعب بالنار وتدري النار بتحرقها...

هو يبيها ويبي يفرح فيها..
بس قبل هو جرحها وعذبها..
كيف يبي يفرح وانا حزينة..

تدري..
ان الجرح للمجروح دين ..
وانت جارحني وحقك اجرحك..
وين تبعد وانت في نفسك سجين..
وين تنسى وانت ناسيني معك..
كيف تفرح وانت تاركني حزين..
جرحك مثل ظلك يتبعك..


مشت بتردد مع انها كانت تتمنى لو تمشي بثقة ومن غير خوف..
هي الى الان مانست انها ماوفى بوعده لها وممكن يتمادى معها..
لاحظت ابتسامته وفرحته بنزولها له..
خافت يكون حاس باللي يدور في بالها..
حطت يدينها بجيب جاكيتها عشان مايفكر يمسكها..
ماقدرت تكمل طريقها..
أنا جبانة ما اقدر..
والله ما اقدر..وش اللي كنت افكر فيه..
رجعت خطوة على ورى وهي تشوفه يتوجه لها..
ولما حس بترددها وانها غيرت رايها وقف بمكانه مايبي يخوفها وتهرب..
ظلت عيونها متعلقة بعيونه..
ولما تمالكت اعصابها قررت تكمل اللي هي بداته وماتخرب على نفسها..
قربت منه وظلت ساكته لحتى هو بادر بالكلام..

غازي\صباح البسمة الحلوة...
حست انها تذوب من الخجل..
هي تستحي منه رغم عصبيته وضربه..
ورغم صراخها وهواشها..
لازالت تستحي منه وتخجل بتواجده..
هديل بهدوء\صباح الخير..
غازي\كيـــفك؟؟
هديل\الحمدلله..
غازي\تحبين نتمشى ولا ندخل..
هديل خافت\لا ابى اشوف عسولة زمان ماشفتها..
غازي\طيب نروح نشوفها يالله..هذي عسولة مو اي احد..
هديل\لايكون مو عاجبك اسمها؟؟
غازي\هههههههههههه تبين الصدق عاجبني وبنفس الوقت محيرني..
هديل\ليه محيرك؟؟
غازي\مدري كيف جاء في بالك الاسم..
هديل تبتسم\هذا الاسم خاص جداً..
غازي بنظرة\خاص الى اي درجة؟؟
هديل لازم احسسه باني بديت اتقبل لازم..
هديل\هذا الاسم كنت انادي فيه انسانة في زمان فات مـــ....ــــالــــه ررجـــ..وع..
صدت عنه وكملت طريقها للاسطبلات وهو مشى جنبها..
ماتبيه يشوف وجها ويدرك كيف عذبتها الكلمة..

دخلوا الاسطبلات وتوجهت لحضيرة عسولة..
بس تراجعت بسرعة لما أنضرب باب الحضيرة بقوة..
لصقت في غازي وهو سحبها وبعدها عن الحضيرة..
هديل بعصبية\هذا الاسود من اللي دخله حضيرة عسولة؟؟
غازي يبتسم على كلمتها\أنا قلت لهم يحطونه هنا لان هذي الحضيرة كبيرة..
هديل\وعسولة وينها؟؟
غازي\هذي هي هنا قريبة منك..
هديل\علم حمارك قصدي حصانك حركات المراهقين ما احبها..
لا يفتن علي ويشوت الباب يعننه قوي..وجع..
غازي\هههههههههههههههه خوفك..
هديل\بس ابي اعرف وش اللي خلاك تشتري حمار اسود وعصبي..
غازي\هذا حصان اصيل وانا لي خيول هنا وفي السعودية..
تدخل سباقات عالمية..وهذا اللي ماهو بعاجبك ابي اروضه وبيدخل في السباق العام الجاي..
هديل\وانا بعد ابي عسولة تشارك في السباقات..الاسود ماهو احسن منها..
غازي\لاحظي انك تسبين حصاني..
هديل\تدري انه يشبهك..
غازي\مثل ماعسولة تشبهك..وترى حصاني معجب بعسولتك..
هديل\ماعندي بنات ل الزواج علم حمارك ..
غازي\هههههههههههههههههههههههههه

تركته وهي تبتسم على صوت ضحكته..
تفاجئت بوجود فكتور بحضيرة عسولة وانه كان يراقبهم..
خرجت من الحضيرة بسرعة ورجعت عند غازي..
استغرب تصرفها ولما شاف فكتور خارج من الحضيرة عرف ليش هي خايفة ومرتبكة..
طلع فكتور من الاسطبلات ولما كانت بترجع لحضيرة عسولة مسكها غازي من يدها ولفها له..

غازي بهدوء\هو سؤال واريد جوابه..ليه ماتقولين ان فكتور هو اللي أذاك طول هذا الوقت..
ليه تخبين علي..خايفة منه..أو خايفة مني..ليه ساكته وماكشفتيه لي..
هو اللي ضرك هذاك اليوم في مزرعة النخيل..
وهو اللي اذاك بهذيك الليلة وكان سبب انك تطيحين من على الفرس..
ليه تتسترين عليه ليـــه..
هديل بخوف\اترك يدي..وبعدين لاتظلم الرجال..هو ماسوى لي شيء..
غازي بصرخة\كذااابة ليه تبين تحمينه قولي..
هديل بعناد\ما ابي احمي احد يا متخلف اتركنيييييييييي المفروض اعرف انك ماراح تتغير وراح تظل توجعني وتضربني..
غازي يهزها\لا تغيرين الموضوع..أنتي تدرين كيف أنا احاول اغير نفسيتك واخليك تقبلين الحياة هنا..
بس الحين جاوبيني لاني عجزت اعرف الاجابة..
ليه ما اشتكيتي على فكتور وعلمتيني انه ياذيك..ليـــــــــــــــــه..؟؟!
هديل تبكي\لأنه الوحيــــــد..
غازي\كيف الوحيد؟؟
هديل\ لأنــ ..ـه الوحيد اللــي يكرهك بهذا المكان..
وهو الوحيــ...يد اللي كان ممكن يساعدني..هو عدوك وأنت عدوي..
ماكنت ابيه يروح او ينطرد لانه الوحيد اللي يكرهك..
غازي بهمس\تدرين وش اللي أنقذك من العقاب..؟؟
هديل بسخرية\وعدك الكذاب..
غازي يهز راسه ويبتسم\لا كلمتك لما قلتي إن فكتور هو الوحيد اللي يكرهني بهذا المكان..
كلمتك هذي تمحى كل غلطاتك..
هديل دفته عنها\أنت اللي تجبرني أكرهك..أنت السبب ماهو أنا..
حاول يمسكها بس هي هربت ورجعت القصر..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كسرت بخاطري
يومي أجيك بلهفتي محتاج..
عن العالم تمنيتك بأحزاني
معي توقف!!
تحريتك و ناديتك و حس القلب
بالإحراج..
رجعت و خاطري مكسور وحزني
فوق مايوصف!!
خلاص أقول من قلبي" أنا آســــــف "
على الإزعاج
حرام القلب كذا يحزن وحرام أمثالكم يعرف ..!!

طالب بعصبية\شوق أنا قلت نتفاهم مانصارخ وتبكين..
شوق بقهر\وأنا ما ابكي..بس ما ابي اتفاهم..
مو مقتنعة بالنقاش معك موغصب اتكلم معك مو غصب..
طالب\أبي افهم وش اللي مخوفك اذا جلستي وتفاهمت معك..يرضيك حالنا كذا..؟؟
شوق حطت يدينها على اذونها\جيتك وانا خايفة ومجروحة..
جيتك ابيك تساعدني وتحسسني اني راح اكون بخير..
بس أنت كسرتني أهنتني ضيقت الدنيا فيني..
ما ابي كلام ولا اسمع كذب منك..
حقيقتك أعرفها اعرفها ..ماتبيني ماتبيني..
طالب\لا تتقولي على لساني..
قولي ما ابيك بس لا تقولين عني..
اهدي ليه ترجفين كذا..؟؟
شوق\خلاص ماعدت اتحمل ولا انت تتحمل..أدري وش راح تقول والله ادري..
بس انت مرتبك ومو عارف تقولها..
خلاص انا اقولها عنك واريحك تبي تطلقني طلقني ماعاد يهم..
بارجع بيت ابوي..ولا اهتم فيك ولا في غازي ولا في الدنيا كلها..
عطيتك أكثر من اللي اقدر عليه..واصلتك بس انت كنت تقطعني..
كنت تكسرني وتبهذلني..تحملتك وقلت هذي اطباعه..
بس لهذاك اليوم وبس...
الى انك تعشق وتحب ويطلع عندك قلب وانا ما ادري عنه خلاص هنا نوقف..
أنت حبيت بغض النظر من تكون حبيت اللي ماهي بحلالك..بينما حلالك واللي كانت تتمنى رضاك..
كنت راكزها بأخر رف..مالها وجود حتى منظر لا ماتبي منظر ..
لاتقول نتفاهم أنت اناني ماتبيني..
بلحظة كانت شوق بحضن طالب وقبلها بقوة يمنعها ماتكمل كلامها..
ضربته حاولت تبعده عنها بس ماقدرت..
بعد لحظات..
شوق تبكي\حقييييير أكرهك يا حقييير..
لا تعاملني بهذا الاسلوب اللي مايليق الا فيك..
ما ابيك وما ابي قربك..خلاص اعلنتها لكأنا ماعدت ابيييك ماعدت ابيييك..
وغصب عنك تطلقني وترجعني لهلي غصب عنننننك..
طالب\ماراح أطلقك ياشوق...واللي تقدرين تسوينه سويه..
ومن هالبيت ماراح تطلعين....
شوق بتحدي\غصب عنك تطلق...
طالب \بالله وريني كيف غصب عني وش راح تسوين؟؟
شوق\لاتنسى انا من بنته واخوي من يكون..وعمي راجح ..
طالب بحدة\طيب يابنت ابوك واخت اخوك..حقوقي الزوجية أبيها بالكامل..
قدامك اسبوعين بس...لحتى تجهزين نفسك لهذي الفكرة...وأشوف وش تقدرين تسوين..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخلت المطبخ وهي مرتبكة ووجها شاحب من الخوف..
حطت ورقة صغيرة على الطاولة وتكلمت مع ماريا..
هديل\ماريا أنا بحاجة الى هذه الأغراض...لاتنسي احضارها..
ماريا بلطف\لن أفعل عزيزتي...سأحضرها بكل تاكيد..
والآن ساذهب لأغير ملابسي اعذريني..
راقبتها هديل وهي تدخل غرفتها..
خرجت من المطبخ بسرعة ودخلت السيارة اللي بتروح فيها ماريا مع احد العمال..
تخبت في المرتبة الثالثة وتغطت بوشاح أسود اخذته معها..
تاكدت من بوك غازي بجيبها ...
حست بدخول ماريا السيارة وبعدها العامل..
تجمدت من الخوف وظلت تقراء المعوذات وكل اللي حافظته من القران الكريم..
هي قفلت غرفتها وقفلت البلكونة من برا..
دخلت غرفة غازي وهو يتحمم كانت بتطلع بس شافت البوك وأدركت انها راح تحتاج فلوس..
أخذته وطلعت من غرفته بسرعة..
شافت أسوار المزرعة وهي بعيدة عنها..ماتدري ليش أنقبض قلبها فجئة..
الأكيد ماهو شوق للمزرعة...يمكن خوف من اللي برا المزرعة...
ظلت نازلة ولامة نفسها بقوة..
تمللت متى يوصلون وتقدر تخرج وتهرب...
سمعت جوال ماريا وهي ترد وتتكلم بلهجتها السريعة الغير مفهومة لهديل...
قفلت جوالها وبلحظات كانت السيارة توقف بقوة تتفادى التصادم بسيارة ثانية..
شهقت هديل من الرعب وحطت يدها على فمها...
حمدت ربي لما رجع السائق وحرك السيارة وكملوا طريقهم...
غمضت عيونها وهي مبسوطة بخيالها...
هربت منه...ماراح يكتشف غيابي عنه الا بعد يومين او ثلاثة..
عودته احبس نفسي بالايام..عشان مايحس على غيابي..
ولو كانت هديل تعرفه حق المعرفة كان المفروض تعرف انه مستحيل يمر يوم مايشوفها فيه...
تتخيل لما ترجع لبتيتهم..
كيف راح تحضن أمها بقوووة..تقبل يدينها جبينها قلبها وعيونها...
أبوها مع انها ماخذة بخاطرها عليه بس بتسامحه لانها خلاص رجعت..
اخوانها وغادة...كيف بيكون لقاهم ...يمكن زعلانين علي..
معهم حق وش هالغيبة كلها..بس اراضيهم المهم ارجع لهم..
عسولتي الغالية يافديت عصاتها وريحتها وحناها...
هادي الوحيد اللي مو قادرة تتخيل لقاهم كيف بيكون...
وقفت السيارة وهي لسى غارقة باحلامها...
سمعت ماريا تتكلم من بين أحلامها بس ماقدرت تفسر كلامها..
ماريا\أنا آسفة ياصغيرتي لكن هو سيدي سامحيني...
ماخطر في بالها ان ماريا توجه الكلام لها..
لان ماريا ماتدري بوجودها...
أنفتح الباب بقوة وشهقت لما شافت وجهه قدامها...
غازي بغضب\رايحة مشوار من دوني ...؟؟
لم يعطيها عدة ثوان حتى تستوعب انها رجعت الى المزرعة..
في لحظات غير مرئية كانت هديل بين يدينه شالها ودخلها القصر..
كانت مثل المصعوق بالكهرب..مو مستوعبة..
كيف رجعت المزرعة..؟؟ليه رجعت..؟؟
وين الأحلام اللي كانت تعيشها؟؟
باي حق يحرقها بهالشكل..
ليه رجعوها لييييه..؟؟
هديل برعب\نزلني ... ما ابيك تلمسني نزلني..
ضربته بقوة على رقبته وصدره حاولت ترمي نفسها على الدرج..
بس هو كان موثقها بقوووة لصدره..
بدت تبكي وتصرخ من الخوف مرعووووبة لحد كبير مرعوووبة..
هديل\نزلني نزلنييييييييييي ما ابيك ابي ارجع بيتنا ما ابي اظل معك يا حقييير ..
أكرهك ما اطيقك ابي ارجع بيتنا اتركني...
دخلها غرفته وهي تضربه وتصرخ..
نزلها على الأرض وقرب منها..
هديل تبكي بخوف\حلفت والله انت حلفت ماتضربني..
وعدتني حلفت ماتضربني لا تضربني لا لا لا يوماااااهـ..
لا تضربني لا تضربني..انت وعدتني ماتضربني مرة ثانية..وعتني بعد السوط ماتضربني..
قرب منها ولمها بين يدينه\الضرب ماعاد ينفع معاك...
انا لازم أحرق كل الجسور اللي تربطك بالماضي..
لازم تدرين انك صرتي تنتمين لي...
دفتها عنها بخوف ورعب\ابعد انت وش تقول؟؟وش تبي مني اتركني..
ابعد عنيييي ابعـــــــد...
غازي\لازم تنسين الماضي..انتي مو راضية تفهمين...
حل عقلها المعادلة اللي تحاول تنفيها ..
أول مارماها على فراشه..
هديل بنحيب\لا لا تكفى اضربني اضربني شوهني احرقني..
اذبحني اقتلني بس لا لاتسوي فيني كذا لاااااااااااااااااااا
تكفى اضربنييييييييي شوهني تكفى لا لااااااااااااااا
غازي بهمس\عذبتيني...
هديل برجاء وبصوت مبحوح\سامحنييييييييي غــ...غغـازي
غــــــازي لا لا لا اتركنيييييييييييييييييييييييييي
لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا




الى الملتقى باذن الله تعالى يوم الاثنين...
كونوا بالقرب من هنا ..
كونوا بخير...




صدووود’’’

 
 

 

عرض البوم صور صدووود   رد مع اقتباس
قديم 08-10-11, 02:26 AM   المشاركة رقم: 1557
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 102007
المشاركات: 1,237
الجنس أنثى
معدل التقييم: وردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1356

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وردة الزيزفون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

صباح الخيرات ........ وحدة مفهية توها داخلة ومكتشفة انها مانزلت ردها ...... صدودة تدرين اني طول ذيك الفترة اقلب سالفة رشا وموقادرة اوصل لقرار عن اصل حكايتها الحقيقية

الاكيد انوغازي الصغير ولد بعد تسع شهور حمل بس اذكر اني مرة قريت انو غازي ياخذ من ملامح عمه وراجح هو الي قالها اجل كيف يشك انو ابن سعود

غير كذا لما راجح قال انو غازي ولده ردة فعل رشا كانت غريبة جدا لو راجح من اصحاب المنكر كان قلت هو الي اعتدى عليها ومايذكر شي

وليه تنكر مين ابو الولد هذا الشي الي مخلي مخي يفتر بصراحة حتى مااكدت انو سعود ابوه .........واذا كان ا لولد ولد سعود من زوجة بالسر قبل الحادث وين هالزوجة عن ولدها وليه رشا وافقت على هالزواج بسرعة حتى لو هي متعلقة بالولد ماتوصل انها تقبل على حالها تتهم بشرفها وماتخاف من راجح يقول لاهلها انو الولد ولد حرام مافكرت انو ممكن يذبحوه او ياخذوه منها كيف تفكيرها ماادري وتكتمها بيضر غازي اكثر منها

صدود تكفين لاتطولين علينا في كشف لغزها كافي علينا الالغاز الثانية الي يبغي لها فترة نعرفها وسالفة رشا دامها وصلت لهالدرجة لازم تتضح الرؤية لنا

الحين هي ساكته على طلاقها بسبب جدا كبير موخايفة من ردة فعل اهلها ولا من الي ممكن يسوونه اذا عرفو السبب





اما الثور الكبير غويزي ياهو يرفع الضغط ياشين الشياب اذا دورو مصلحتهم ويبون يجددون شبابهم مع زوجات بعمر عيالهم

يقهر ويعل القلب وربي ماتليق عليه حركاته وله وجه بعد العذاب الي معذبها يقول انها احلى سنة بس ماعليه شرهة واحد عديم الاحساس وضميره ميت اناني مايهمه غير نفسه ورضاها حتى لو داس على الي اضعف منه لكن رب العباد ماراح يتركه يتهنى كثر ماتهنى وتجبر وطغى مع هديل والنهاية قريبة وان شاء الله هديل تفارقه فراق ابدي ومايطول ظفرها حتى لو ركع على رجوله لانه ماجبر بخاطرها بيوم وحرمها من السعادة في دنيتها ولولا تفكيرها بأهلها الي هو مستكثرة عليها كان من زمان جنت او ماتت من اليأس والحزن والقهر

غازي ماراح يصحى من غفلته الا اذا ذاق نصف الي ذوقه لهديل يمكن يحس ويطلع عنده قلب مع اني غالة ايدي بعد ضربه لهديل بالسوط وتلذذه بصراخها


صدودة ماعليه توني منزلة ردي بس مثل ماقلت عجزت اوصل للسالفة الحقيقية للرشا لذلك متشوقة اعرف الحقيقة

 
 

 

عرض البوم صور وردة الزيزفون   رد مع اقتباس
قديم 08-10-11, 02:43 AM   المشاركة رقم: 1558
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 198075
المشاركات: 30
الجنس أنثى
معدل التقييم: سهاوي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سهاوي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

واااااااااااااو بـآآآآآآآآآآآآرت قـــــــوي وفيه من المشااعر الشي الكثيــــــر وربــي ارجــف منه ...والقفله الاخيــــره رعـــــــب رعــــــــــــــــب ...

الله يكووون بعوونك ياهدييييييييل ...

طالب وشوووق ... شوووق رااح تساامح طالب لانها تحبه وتنف كل طلباااته بكل تاكيييد..

راجح ورشا ... رشا لازم تتكلم بالموضوع وتشرح الوضع عشاااان يعرف السالفه صح رااجح ..

غاااازي و هدييل ... رااح يكوووون اسعد انساااان غازي بينما هديل اتعس انساانه ..


ايووه وترا غااازي متزووووووووووووج هدييييييل عبى سنة الله ورسوووله من اول يوم اخذها من ابوها وعمها :)

 
 

 

عرض البوم صور سهاوي   رد مع اقتباس
قديم 08-10-11, 03:03 AM   المشاركة رقم: 1559
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 227037
المشاركات: 34
الجنس أنثى
معدل التقييم: يمانيه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدYemen
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
يمانيه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

لا لا لا صدوود لاتسوي كذا بهديل لو حصل لها شئ ممكن تنتهي
خليك حنونه ولان هديل اول مره تقول اسمه ماراح ياذيها

 
 

 

عرض البوم صور يمانيه   رد مع اقتباس
قديم 08-10-11, 03:16 AM   المشاركة رقم: 1560
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 196362
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: روحـ تآئه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
روحـ تآئه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

هديل برجاء وبصوت مبحوح\سامحنييييييييي غــ...غغـازي
غــــــازي لا لا لا اتركنيييييييييييييييييييييييييي
لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

>>
ابااااااااع صدووود بارت رايع بجد كــاااان حماااااااس
خلاص ارحمي غااااازي لم قال عذبتيني حسيتها طاااالعة من قلب والله انه عذاااب وه بس

يعطيك العافيه ياقلبي وننتظر البارت الجاي على نااااااااااااااااار

تصبحووون على خيررررر>>

 
 

 

عرض البوم صور روحـ تآئه   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أماغرام, ماعشقنا, مسفر وغازي, اما غرام, اما غرام يشرح الصدر طاريه والا صدود وعمرنا ما عشقنا, اما غرام،غازي وهديل،انتي اطهر ذنوبي،احبك عنهم كلهم, الحرمان, الصدر, الكاتبة صدود, حصري, روايات مميزة, روايات من وحي الاعضاء, رواياة اما غرام, روايات كاملة, رواية مميزة, رواية خليجية, رواية صدود, صدووود, غازي وهديل, غرامي و صدودي, هديل وغازي, هديل وهادي, وعمرنا, طاريه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t160662.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط§ظپط¶ظ„ ط§ط¬ط§ط¨ط© This thread Refback 18-03-21 08:41 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 28-07-20 10:37 PM
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 19-07-20 09:52 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¹ظ„ظ‰ Pdf This thread Refback 30-09-17 08:51 PM
Untitled document This thread Refback 07-07-17 07:21 AM
Untitled document This thread Refback 14-11-16 03:53 PM
ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¨ط¯ظˆظ† ط±ط¯ظˆط¯ - Rocket Tab This thread Refback 09-06-16 09:41 PM
Untitled document This thread Refback 21-07-15 03:22 AM
Untitled document This thread Refback 26-10-14 08:16 PM
Untitled document This thread Refback 11-10-14 02:05 PM
Untitled document This thread Refback 10-10-14 01:34 AM
Untitled document This thread Refback 19-09-14 03:05 PM
Untitled document This thread Refback 03-09-14 09:41 AM
Untitled document This thread Refback 01-09-14 09:04 AM
Untitled document This thread Refback 30-08-14 08:18 PM
Untitled document This thread Refback 17-08-14 10:49 PM
Untitled document This thread Refback 14-08-14 03:03 AM
Untitled document This thread Refback 31-07-14 05:42 PM
Untitled document This thread Refback 27-07-14 01:21 PM
Untitled document This thread Refback 20-07-14 09:59 PM


الساعة الآن 03:31 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية