لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (20) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-09-11, 09:43 PM   المشاركة رقم: 1386
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

السلام عليك ورحمه الله بركاته
غاليتي صدوووود ياربي يسعد قلبك ويهنيك
بارتك هالمره عن جد مؤلم عورني قلبي على هديل الى متى وهي عايشه
بهالعذاااب حررااااااام وهي اللحين عايشه حاله الصدمه والخوف من الي جاها
وشكل هدوؤها هذا الي يسبق العاصفه

غاازي اللحين قلي وش استفدت من الي سويته عساه بس برد حرتك وطفى النار الي جواك عساها ماتطفى
اللحين انت الي رااح تسعى بكل وسيله عشان ترجعها مثل قبل وماراح يحصل وبتندم قد شعر راسك على الي سويته
فيهااا وعش بين تانيب الضمير وعذابه ونتيجه ظلمك وقسوتك تشوفهيوميا في هديل

شوق اللهم لاشماته سبحانه كنتي تعايرين هديل بانها ماعندها اهل وانها خادمه دارت الدنيا
واهلك تبروا منك ولا يبونك وفوقه زوجك كارهك ومتحملك غصب

راجح ورشا مدري الايام وش مخبيه لهم بس شكل الجاي مو اشوي وخاصه مع
سر رشا الي خايفه منه انه ينفضح قدام راجح

صدودي بنت اختي الغاليه سامحيني توني القى فرصه وادخل واكتب بس والله كنت مشغوله
وهذا الي قدرت عليه ولا هو بحقك

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
قديم 16-09-11, 11:57 PM   المشاركة رقم: 1387
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 102007
المشاركات: 1,237
الجنس أنثى
معدل التقييم: وردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1356

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وردة الزيزفون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

صباح الخير صدود ........... يسلمو يالغلا على البارت الي يعور القلب .........قريته من زمان بس ماقدرت ارد من الحزن والقهر على هدولة لاني لو رديت حزتها كتبت معلقة سب في الغول غويزي بس مع ذلك مابردت حرة قلبي منه


غويزي عديم الرجولة يذبح البنت ويجننها وبعدين جاي يبي يعالجها مالت عليه من جبان مجرم جعل يدينه تنبتر علشان لايقرب لهدول لامن بعيد ولا من قريب

هو عالج الجرح الخارجي وبرى لكن الداخلي لو ايش مايسوي خلاص صار نقطة سودة بحياة هديل واذا كانت بالاول متردده بالهرب الحين لا بيكون عندها الاصرار بس بالاول بتنتقم منه لانو خلاص ماعاد ينسكت على هالمتوحش


اذا امه تركها تروح من عنده غضبانة ومتبرية منه شنتوقع منه بعدين مافكر لو امه ماتت قبل توصل السعودية وهي غضبانة عليه وان شاء الله تدعي عليه وتستجاب دعوتها شراح يفيده ندمه وبأي وجه بيقابل ربه والا ليه نروح بعيد لو مات وهو يعذب هديل ويضربها بأي عذر بيقابل ربه ساعتها صدق انسان تافه ومريض نفسي مافيه يواجه الرجال الي مثله يحط قوته الي عسى ربي يهدها ويسلبها له قريب في بنت بعمر بنته


بس منتظرة الساعة الي بيتعذب فيها واتمنى عذابه يكون اضعاف هديل علشان يبرد قهري منه وبعدين ينحرق قلبه لما هديل تتركه للابد وتتحرر منه بأي طريقة وتتزوج غيره ساعتها صدق بيكون غازي اخذ حقه وجزاه



اما شوكة الي صار لها ولا شي جنب الي سووه في هديل هي واخوها مين الي ساعد عديم الضمير وخلى هديل ترضى تروح لاخوها مو هي جعلها ماتشوف الراحة ولا النوم حسبي الله عليها وعلى اخوها الجبان

طالب ليته هو الي يحرق قلب الاثنين وياخذ هديل بعدين حليلة له حتى لو بعد دهر بس المهم يحرق قلوبهم الى الممات


راجح كلمته انو مايحق له التقرب من هديل دليل انو هديل حليلة لغازي مو مثل ماادعت الحقيرة شوقوه ورمتها في عرضها جعلها تسمع نفس الحكي علشان تتذكر هي ايش سوت بهديل المسكينة


وراجح الله يعينه حاسة انو حياته مع رشا بتنقلب فوق تحت بعد انكشاف السر ..........الي الله العالم هل هو كبير او شيء عادي بس هي متكتمة عليه بس اذا كان شي كبير يطلع عيوب سعودوه وهي ساكته حتى بعد ماشافت كيف الحقير اخوها يعذب البنت الله لايوفقها ولا يسعدها مع راجح ويصير مصيرها نفس مصير شوكوه



غادة اتمنى انها ماتكون غبية وتوفق على مالك وخلي راكان يتعذب وهذا بيكون اكبر انتقام منه خليه يعرف انو ظلمه لها لوين وصله وهو يشوفها تنزف لغيره قدام عيونه ........

صدودة مافيني اتوقع شي الحين لاني مازات متأثرة وحزينة

على هدولة المظلومة في انتظارك ياعسل

 
 

 

عرض البوم صور وردة الزيزفون   رد مع اقتباس
قديم 17-09-11, 01:01 AM   المشاركة رقم: 1388
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 211709
المشاركات: 937
الجنس أنثى
معدل التقييم: همسات وردة عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 64

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همسات وردة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

صباحكم ورد وزهر وفل


ادري ردي متاخر مرررة وحتى بدون مراجعه
فسوري غروووري ماقدرت انزله قبل



( طالبوووني بعض الغاليات بالدفاع عن غــــازي وعدم التحيز لهــديل..)
غروووري منو هذولا ... ليش قالو لكم غازي عاجز يدافع عن نفسه او رابطته وقفت واعلنت اعتزالها
ابدا نحن صامدون صامدون صامدون




( غازي بغضب\متأملـــهـ فيــه؟؟تخططين تهربين معه ؟؟ تبين تهربيــن منــــــي؟؟)
وكانت كلمتها مثل ماقلت القشه الي قصمت ظهر البعير
غازي مايحب احد يتدخل بينهم ومايحب يحس انها مو محتاجته او تحب وتعتمد على احد غيره
مايحب يحس انها مشغوله ذهنيا عنه بشخص ثاني فكيف بتخطيط اثناء حرمانها له من شوفتها
بالهرب ومع مين مع اخوه هنا كان الحقد المتراكم خلال الفترة الماضيه وجد له سبيل للظهور بضربها
بسياط غضبه وحقده وغيرته




( ودار بعيونه على المزرعة..لازال غاضباً..يشتعل غضباً..فهو قبل دقائق فقط أحرق كل الجسووور..
فبات يعلم منذ رويته لأنهيارها..بأن فتاته قُتلت..)
غروووري اهنيك ابدعتي جدا في وصف الموقف حتى اني تخيلته امامي وكانه واقع لا وصف
هنا غازي عرف تمام المعرفه بانه السبب في انهيار صرح شامخ في قتل غرور وكبرياء في انهزام
وتسليم بالرايه البيضاء قبل المطالبه برفعها في تمكين الرعب والهلع والخوف في قلبها منه
في وداع نهائي للحظات جميله عاشوها معا في ايجاد شخصيه سلبيه بغيضه غريبه علينا جميعا



( وصل اليها أولاً.. أبعد اليدان التي تحتضنها رغماً عنها.. انحنى وحملها بين ذراعيه..)
هنا بداية صدمة غازي بقسوة ما ارتكبت يداه وفظيع صنعه فلو كان بوعيه ماترك راجح يحملها امامه



( ألتفت على راجح بنظرات حادة.. )
وه فديت الغيور حتى بقمة ألمك ووجعك ماترضى عليها احد يشوفها غيرك >>فيس انحاش




( مركز نظراته على ظهرها المجروح..يتأمل آثار جريمته..أخبرتك يا أنتِ أن لقسوتي سقف لم تريه بعد)
الله يسامحك ياهدوله الا تتحدينه وتعاندينه وبعدها تعورين له قلبه شوفي شلون ندمان وزعلان على حالتك
>>فيس من جد الحين انحاش



( غازي بهمس\تبقــــين أطهــر ذنوبـــي.. )
ياقلبي عليك استغفر وكثر من الاستغفار وان شاء الله ربي يسامحك ويغفر لك ذنوبك



( المهم الآن بأنــــه.. يريد أن يبقى لوحدهـ معها.. يجب أن يرحل الدخلاء..)
حتى يزيلهم و يداوي ماارتكبت يداه بسبب تواجدهم
المشكله الحين ان غازي قبل كان يشوفها كتاب مفتوح ويعرف شتفكر فيه قبل ماتفكر فيه
ومن عيونها يقرا ردة فعلها المتوقعه ويتعامل معها على اساسها بس الحين غازي فقد ذيك البنت
وجات بدالها بنت ثانيه مختلفه جذريا راح تفرق بالبدايه بسلبيتها وانطوائها على نفسها وبعدها راح
تنقلب لشخص ثاني ردة فعله غير متوقعه سواء بدهائها او خبثها او قسوتها


( والله لو تفني عمرك عليها مارضت بذا الحال.)
بسم الله عليه له طولة العمر .... بترضى طال الزمن ولا قصر بترضى وغازيي قدها وقدوود وبيجيب راسها



( قضى ليلته نائم بقربها..يستمع لأنينها ويداوي جروحه الغائرة بجسدها..)
اقسى عذاب ان تعذب الحبيب وان تعاني لمعاناته فانت تقسو على نفسك قبل ان تقسو عليه
وتكيل لنفسك العذاب برؤيته وهو يتالم حتى تتذوق مايتذوقه واكثر لشعورك بالذنب



( وبكل مرة لازم يتحمل منظرها القاتل وهي تحاول تخبي نفسها عنه.....
ورغبتها في التألم تحيـــــــرهـ كثيراً..
فتصدمة معرفة أنها تفضل الموت ألماً على أن يلمسها أو يداويها..)
وابتذا مشوارك الطويل مع العذاب الله يعين قلبك ويصبرك يابعد شوشو



( دخل ووقف يراقبها جالسة لكن مبعدة ظهرها عن ظهر الكنبة.)
للمرة الي مادري كم اهنيك اجدتي تصوير الموقف فعلا صعب تجلس وتتكي بظهرها على الكنبه وكاني
اراها كيف جالسه وعايشه في عالم اللاوعي لتهرب عن عالم مؤلم قاسي



( أحتار في أمرهـ.. ماذا يقـــول.. وأي الكلمات قد تتجرء على قطع هذا الصمت المهيب..)
احيانا الامنا مايخففها الا الام غيرنا فيمكن هالوقت يكون وقت تقارب وافصاح عما بنفسه لهديل
يوضح لها ليه انقلب لهالغول بنظر زيزو لهالجلمود بنظرها لهالقاسي بنظركم جميعا




(يحاول يرضيها لكن هي تـــــــــــصدهـ .. )
كم مرة ذكرتي بهالبارت محاولاته لارضائها والمشوار امامه طويل الى مايمل ويقلب عليها
وترجع هي الي تحاول ترضيه >> فيس بيموت اليوم على يدين بعض الناس



( بط لعينه وعين أخوووه.. )
عين طالب بكيفك اما عين اخوه فاسمحي لي مالك دخل فيها بعدي عنها




( شوق\تكفى ياغازي تكفى خلاااص يااخوي تكفى.. )
هنا بداية منعطف التحول بحياة شوق لكن للاسف جاء متاخر مرة ولازم تذوق من المر الي ذوقته غيرها




( شوق\باروح معك..طالب تكفى طلعني من المزرعة الله يخليك..)
مازالت شوق تمثل دور الطفله الغبيه الي ماتعرف شتبي
قبل لحظات فقط كانت نازله لهديل تهددها وتتوعدها وهي مقررة انها تترك طالب والحين
تقوله خذني وطلعني ... مااقدر اقول الا تستاهلين ماجاك ولسى قليل بقدرك




( غازي\أجل خذها ولا تردها أبد.. وقل لها مابقى لها اخ ولا ام ولا أهل..)
سبحان الله ودارت عليك الايام ياشوق وزي ماكنتي تعايرين هديل باهلها جاك اليوم
الي بتتعايرين فيه باهلك .... اقلها اهل هديل مايدرون انها حيه ولو يدرون ماسكتو جو
وحاولو يساعدونها وينقذونها الدور الحين عليك الي اهلك بنفسهم تركوك وتبرو منك
وغير النار الي مولعه بصدرك من حب واعجاب طالب بهديل غريمتك لاغير
وراح ياخذ هالنقطه سبيل لعقابها وايلامها اكثر واكثر حتى ينعدل حالها وتتوب عن هبالها



( لو تعلم فقط كم يتمنى ذاك الجامد امامها تلك القيم...)
اعتقد ان طالب بانفراده وتسلطه على شوق بيقدر يوجد فيها هالصفات الي تمناها بهديل



( وأن عيونـــــها الـــجرح الكبيـــر.. )
صحيح ياطالب عيونها هي الجرح الكبير بس مو بالشكل لااا .... بل بماتحويه من نظرات وعبرات
لاتنطق بالحروف بل بلمعانها وبريقها بدموع مخفيه تخفي الكثير من الالام والجراح



( كلمة توصلك وتعداك ياغازي..لا أنا ولا هديل بنجلس عندك بهذا المكان.. اليوم بنمشي ونخلي المكان لك..)
لو كانت بنتك فعلا كنتي قد كلمتك ونفذتيها بس هنا لاا لانها مو بنتك وماراح تحرقك وتعورك الا بنتك بس و
لقوة وخصوصيه هديل بغازي وعدم سماح غازي بالمناقشه في هالموضوع
.
.
موقف ام غازي من شوق ورفضها لرجوعها لها جدا قاسي وموفق بنفس الوقت
لان شوق يبي لها اعادة تربيه وطالب راح يتعامل معها باسلوب جديد يخليها تحس منه
بغلطها وبغرورها كيف لما ينهز وينهار وحتى تحس بالعالم حولها كيف عايش وكيف يعاني
غير رعبها من حساب غازي المؤجل معها ياااني انتظر هاليوم بشوق اكثر من هديل نفسها



( الضحية مالها ذنب..لابغــــــــــضب غازي..ولا بغيـــــــــــرة شوق..ولا باعجــاب طالب..ما كلاها
غيرهــــــــــــــا..)
شفتو قلت لكم قبل ظالمين غازي ماصدقتو هذا راجح بعد برأ غازي وقال ماله ذنب
الذنب ذنب امه هي امرته وهو سمع كلامها *_^



( وش رايك أسحبك من كشتك وعلى السعودية..؟؟ )
انهي كشه لاتكون الفوشيه *_*
اممم غادة وكانها ماتقصد انها تفكر بانهاء حياتها القديمه بقدر ماانها جاتها الفرصه لعندها في الانتقام
منه وهي سبق وقالت لو جاتني الفرصه ماراح اضيعها
وراكان متوقع منها انها تنتقم منه ومع ذلك مصر عليها فمرحبا بحروب جديدة بين اطراف جديدة



راجح ورشا : راجح مازال يحاول فيها بالطيب تعترف وتتكلم وهي ابدا ماتدري انه عارف ويستدرجها
ويهددها بباطن الكلام ولسى مافهمت يمكن الى ماينتهي صبره ويبدا بخطه جديدة تزعزع امنها
وتجبرها تعترف من نفسها له باللي تخفيه
وهي بدت تتبدل احاسيسها له وتحس بشعور بالسعادة لقربه ولوجوده بحياتها عكس قبل
وهالتبدل لما تحس فيه صار طاغي وقوي راح تحاربه بقسوة حتى ماتفضح سرها وبنفس الوقت
وقت الانفجار هذا هو وقت كشف الحقائق باعتقادي



ومازال امامنا طريق طويل مع الابداع والجمال معك عزيزتي صدووود
دمتي لنا بكل خير

 
 

 

عرض البوم صور همسات وردة   رد مع اقتباس
قديم 17-09-11, 01:05 AM   المشاركة رقم: 1389
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 175887
المشاركات: 42
الجنس أنثى
معدل التقييم: دعوة فرح عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
دعوة فرح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

مساء الورد لكل المنتظرين تاخرتي علينا ياشيخه تحول مجرا القصه من الحب الا النتقام الحين مادري المبدعه صدود كيف بترجع تقنعنا زي مابتقنع هديل بحب غازي اتوقع صارت المهمه صعبه جدا احنا وهديل حقدنا والحقد شين فعلا مع صدود توقع الامتوقع بانتظارك ياملكت الكاتبات كلهم

 
 

 

عرض البوم صور دعوة فرح   رد مع اقتباس
قديم 17-09-11, 01:27 AM   المشاركة رقم: 1390
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 218401
المشاركات: 1,451
الجنس أنثى
معدل التقييم: اثرني احبه عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 56

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اثرني احبه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : صدووود المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

مرحبااااااااااا


وحشتيني وحشتيني وحشتيني




بس يوووم رجعت




صدمتيني صدمتيني صدمتيني



وش ذا البارتات اللي تفجع ؟؟؟؟؟




وش ذا الغازي اللي بكانا



يعني مجرم درجه اولى ولا وبعد جاي يداويهاااا


يعني مصر ان مهما زعلنا منه لازم يكسر خاطرنا



وش اسوي قلبي طيب


بس بعد حال هديل يفجع شلون الحاله اللي هي فيها



والله مصدوومه اقرا الموقف اللي هو يضربهاااااا واعيده وانا مو متخيله الموقف جد صعب

متحمسه لبارت اليووووم بقوووووه




بس ترى لاحد يحذفني بشي بقووولكم بصرااحه



انا انكسر خاطري على شووكه

يعني مهما كان صح تستاهل بس هي هبله

وغيوووره الله ياخذهاااااا



بس بعد من هالحال واردى







فاقدتش بقوووووه صدووووودي

كوووني بخيير,,,,

 
 

 

عرض البوم صور اثرني احبه   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أماغرام, ماعشقنا, مسفر وغازي, اما غرام, اما غرام يشرح الصدر طاريه والا صدود وعمرنا ما عشقنا, اما غرام،غازي وهديل،انتي اطهر ذنوبي،احبك عنهم كلهم, الحرمان, الصدر, الكاتبة صدود, حصري, روايات مميزة, روايات من وحي الاعضاء, رواياة اما غرام, روايات كاملة, رواية مميزة, رواية خليجية, رواية صدود, صدووود, غازي وهديل, غرامي و صدودي, هديل وغازي, هديل وهادي, وعمرنا, طاريه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t160662.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط§ظپط¶ظ„ ط§ط¬ط§ط¨ط© This thread Refback 18-03-21 08:41 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 28-07-20 10:37 PM
طھط­ظ…ظٹظ„ ط±ظˆط§ظٹط© ط؛ط§ط²ظٹ ظˆظ‡ط¯ظٹظ„ ظƒط§ظ…ظ„ط© pdf - ط³ط¤ط§ظ„ ظˆط¬ظˆط§ط¨ This thread Refback 19-07-20 09:52 PM
ط±ظˆط§ظٹط© ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¹ظ„ظ‰ Pdf This thread Refback 30-09-17 08:51 PM
Untitled document This thread Refback 07-07-17 07:21 AM
Untitled document This thread Refback 14-11-16 03:53 PM
ط§ظ…ط§ ط؛ط±ط§ظ… ط¨ط¯ظˆظ† ط±ط¯ظˆط¯ - Rocket Tab This thread Refback 09-06-16 09:41 PM
Untitled document This thread Refback 21-07-15 03:22 AM
Untitled document This thread Refback 26-10-14 08:16 PM
Untitled document This thread Refback 11-10-14 02:05 PM
Untitled document This thread Refback 10-10-14 01:34 AM
Untitled document This thread Refback 19-09-14 03:05 PM
Untitled document This thread Refback 03-09-14 09:41 AM
Untitled document This thread Refback 01-09-14 09:04 AM
Untitled document This thread Refback 30-08-14 08:18 PM
Untitled document This thread Refback 17-08-14 10:49 PM
Untitled document This thread Refback 14-08-14 03:03 AM
Untitled document This thread Refback 31-07-14 05:42 PM
Untitled document This thread Refback 27-07-14 01:21 PM
Untitled document This thread Refback 20-07-14 09:59 PM


الساعة الآن 10:24 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية