لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-05-12, 03:45 AM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مشاعل عبدالوهاب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــــ آلرآبـــــــع عشر ــزء

مشعل:انا ياعم بعد مارتبت اموري مع عمي وخذيت شركة ابوي

وانا مجبور اديرها بنفسي عشان ارجع مستواها الاقتصادي زي ماكان

على حيـاة ابوي بس انت عارف انا وعد ابوفهد اني مااترك الشركة

ابوسعود:بما اني انا المدير العام اقولك انت بتشتغل في شركتك

وبتشنغل معنا هنا

مشعل:كيف ياعم

ابوسعود:الي عليك هو حضور الاجتماعات الملفات الي تتطلب توقيعك

بتجيك عالبريد واذا حبيت تمر تسوي اطلاع هذا برضو من حقك

مشعل:ماقصرت ياعمي عسى عمرك طويل الا ماسمعت خبر

عن ابو فهد

ابوسعود:ابد علمي علمك من سافروا ماسمعنا اخبارهم

مشعل:الله كريم انا استاذنك الحين

ابوسعود:على الرحب والسعة

طلع مشعل من مكتب ابوسعود ولقى قدامه سعود

مشعل:هلا سعوود

سعود بدون نفس:هلا

مشعل:اخباااارك ياعريس

سعود:بخير<ودخل المكتب وصفق بالباب وراه

مشعل استغرب من تصرفه ومشى وتركه..

××××××××××××××××××××××××××××××

ليلى وعامر بعد سوء حالت ليلى الي تدنت كثير

اخذها عامر غصب عليها المستشفى

طبعـاً الكلام المفروض انقلش بس بترجمة فصحى

الدكتور:اخت ليلى حالتكِ سيئة جدا

عامر:اعلم ولكن مابهـا؟؟

الدكتور:بعد الفحوصات والتحاليل التي اجريناها اليها

اتضح لنا بان زوجتك تعاني من مرض خطير وهو الان منتشر

بجسدها اي انها متاخره باستكشاف المرض

ليلى بقلق:ماذا بي دكتور اقلقتني

الدكتور:انتِ وللاسف اخت ليلى مصابة بـ لُكيميا بدم حادة جدا

ليلى وعامر وكـأن حاجة باردة انسكبت عليهم

عامر الي ماكان متوقع ابد ان ليلى تصاب بسرطان

كان يشوفها قوية صالبة نفسها اخر حاجة تنكسر قدامه

اما ليلى الي كانت بحالة ذهول خصوصا ان حالتها متاخره

عامر العبره خانقته:هل زوجتي ستموت

الدكتور:هذه قضاء وقدر من غد سوف نقوم بأعطائها الكيماوي

والادوية الازمه والمتبقي بيد الالـه

ليلى بدت تبكي وتخبط عالطاولة وتصارق بمووت بموت

اما عامر وقف وهو يشوف الممرضات يهدونها بالابر

خلوني اقولكم عن عامر هو مايحب ليـلى الحب الشديد

بس اتقبلها بعد الزواج كان هو يعتبر ليلى امرأه حديدة

كما يُطلق عليها فصعب عليه يشوفها منهاره قدامه وهو سندها

الوحيد وللاسف ماهو قادر يعمل حاجة الى التعزيز النفسي لها

وهذا بالمسمى الطبي اهم دواء للمريض سوء لكيميا

او غيرهــــا

×××××××××××××××××××××××××××××

حلا:ماما متى يجي بابا ياخذنا عنده

ندى:ابوكم اليوم عنده شغل ماهوب قادر يمركم

منال:انتي ماتغير حالك معاه

ندى:مع الاسف انا حاولت اغير الي صار بس هو ماخذ موقف قوي

منال:اكيد الله يلوم من لامه

ندى:بس انا ندمااانه وعرفانه غلطي

×××××××××××××××××××××××××××

محمد:ترررررررررركي

تركي:نعم

محمد:انت ليش اليوم مارحت الشغل

تركي:اخذت اجازة تعبت كرف

محمد:ايه بيتنا صاير كئيب

تركي:مررررررره

محمد:جميله متى بتجي

تركي:تقول بكرة العشاء

محمد:احسها تعيسة مع فلاح

تركي:وانا بعد من اول حاس

محمد:والله اني قلت لا توافقون عليه بس سليطين

تركي:قسمة ونصيب وانا اخوك

محمد:اي بالله

××××××××××××××××××××××

مشعل:آآاخخ ياراشد مااعرف اذا كلام عزام صح ولا لاء

راشد:انت غبي طحت من عيني صراحة

مشعل:معقولة ضياء تخوني

راشد:وانت ماحاولت تفهم الموضوع قبل لا تتهم اكيد الحين

تستحقرك وتكرهك

مشعل:انا لازم اروح واتاكد من كلام عزام

راشد:ولو انه كذب بس احسن لك تروح لاتظلم البنيه

×××××××××××××××××××××××××××

ملاك:وحشتنننننني ضيو موووت

ريماس:وانا بعد اشتقت لهااا

سعود دخل وهم على طاري ضياء

ملاك:قفلي الموضوع

سعود:ليش تقفله

ملاك:سعود انت عارف ليش

سعود:اش فيك صايره هالايام مو طايقه ولا كلمة مني ماكني اخوك

ملاك:اخوي اذا احترم نفسه واحترم مشاعر الناس الي تحبه
احترمه نا

سعود:ياسلااااااام يعني الحب بالغصب هو ولا ايش

ريماس جالس تناظرهم مثل الاطرش بزفه

ريماس:وش فيكم

ملاك:ريماس مالك دخل روحي غرفتك بسسرعه

ريماس رآحت لآمها ركض

ريمآس:يمه الحقي عيالك يتهاوشون مع بعض

ام سعود نزلت تركض مع الدرج

ام سعود:وش فيكم

سعود:اسئلي بنتك المصون

امسعود:ملاك وش بينك وبين اخوك

ملاك:ولا شيء

ام سعود:ملااااااااك

ملاك:يمه سعود اخوي مايبي يتزوج غدير

ام سعود:ريماس روحي فوق

ريماس راحت ووقف عند الدرج وهم ماكانوا منتبهين لها اصلا

راحت ولا لاء

ام سعود:انت انجنيت بعدين ضياء مع عمك برااا

سعود:انا ماقلت ماابي اتزوج غدير

ملاك:مو قلت ماتحبها

سعود:بس بتزوجها

ام سعود:اي هذا الكلام الصحيح ياولدي

ملاك:يمه انتي ترضين ولدك ياخذ لنت اختك ويعذبها

ام سعود:هي تبيه تتحمل ومثل مايقولو الي يبي الدح

سعود:مايقول اح ياست ملاك

ملاك راحت تركض ودخلت غرفتها

:وينك ياضيااء اشتقت لك مووووت

×××××××××××××××××××××××××××××××××××

عـند ضيــــآآء الي طول وقتها مقضيته بالمستشفى ابوها

مريض وعلاجه مستمر والدكاتره بشرو بخير

وامها حالتها النفسية "زففت" وهي بعد ومشعل زادها

فوق طعونها طعون بس هي ماتقدر تصبر عنه فقررت تكلمه

ضياء:الووو

مشعل:ضياااء

ضياء:مشعل انا وربي ماخنتك مين الي قايل لك كذآ

مشعل:القواله

ضياء:تضيع حبنا عشان كلام سمعته انا محتاجه لك باصعب اوقاتي

ابيك تكون جنبي وانت تاركني وهاجرني

مشعل:وانا بعد محتاجك اكثر من اي وقت مضى محتاجك

ضياء بصراخ وبكاء:انت الي تركتني عشان كلام سمعته كذب

حرام عليك ذنبي برقبتك يامشعل ذنبي برقبتك

قفلت ضيآء الخط وكآنت هذي اخر كلمة قـالتها

"ذنبي برقبتك"

"ذنبي برقبتك"

"ذنبي برقبتك"

تنهـد مشعل بقــــــوة وقرر انه يروح يواجه عزام

بكل الي بقلبه من موت ابوه لـيــــــــــن سآلفة ضيآء

يتبــــــع...


تتمـــــــــة..
العشـــــاء السآعة 9:30

مشعل كـآن متوجه لمزرعـــــة عمه عزام الي تبعد عن الرياض

تحديداً هي على "طريق ديراب" او تبعده بمسافة

ومعروف هذا الطريق خط وآحد سيارات شاحنات

كان مشعل ماشي بسـرعة وهو مقهور وكـآن معه رجـآل

او بمعنى آصــح شآهد على عقد مزور ضد ابو مشعل

وحب يجي يعترف لمشعل ويدله على مزرعة عمه

حامد:مشعل الله يهديك ارفق علينا ترى ذا طريقن خطر

مشعل:حامد رجاءً اسكت انت عقب فعلتك هذي المفروض انحرك

حامد:لك الحق انت والعم طلال لحم كتوفي من خيركم

قـآل مشعل مقاطعه:وانت اخر شيء خنتنآ

حامد:الطمع شين وانا اخوك لكن شالفايده هذاني انسجنت سنة كاملة

بعيد عن زوجتي وعيالي واهلي

مشعل:المفروض اكثـر بعد

حامد:عاذرك لانك معصب ومنت واعي وش تقول

مشعل لف عليه: وش قصدك اني منيب صـآحي هاه

حـامد كـان بنطق بس للاســـــــف ماكمل لان مشعل

دخل في تريلآ (شاحنه)والسيارة انقلبت وطلعت من الشآرع

على الاراضي الي عند الشـآرع وجلست دقيقة واقل

ثــــــــــم انفجـرت بمن هم بهـا مشعل و حـــــآمد

×××××××××××××××××××××××××××××××××

صحت من النوم مفزوعه وتصـآرخ

:آآآآآآآه يمه ابووووي

منى بفزع:ضياء امي وش فيك

ضياء ببكاء شديد:يمممه لالالالا مـآآآآت

ودخلت ضياء بنوبت بكاء ومنى تحاول تهديدها وتمسح

على رآسهـا وتشربهـآ مويه لان ضياء لما خذوهآ وهي صغيرة

كآنت تصير لها مثل هالحالة

×××××××××××××××××××××××××××××××

الســـاعة الحادية عشر ليلاً الناس مجتمعين عالسيارة

الي واضح ان الي فيها خلاص مافي امل من حياتهم

الرجال1:انا لله وانا اليه لآراجعون

الرجال2:لاحول ولاقوة الا بالله اكيد الي فيها ودعوا الحيـاة

الرجال1:انت صاحي شايف السيارة كيف منقلبه ومنحرقة حرق

واحد من الناس الي متجمهره

:شوووف فيه رجال جو السيارة

الرجاجيل انتبهوا ليد سوداء طالعه من تحت السيارة

الرجال1:خلونا نطلعه ياشباب يمكنه حيي

الرجال2:لا الاسعاف الحين بتجي وبتطلعه

ووصلـــــت الاسعـاف والشرطـة وطلعوا الرجال الي كان في السيارة

الشرطي:مافيه الا واحد بسيارة وهو الي كان يسوق الظاهر

الشرطي:هذي بعض الاوراق الي تناثرت وهذي شنطة طلعت من الشباك

الشرطي:هذي بطاقة احوال ومحفظة واوراق بـأسم مشعل طلال الـ ...

الشرطي:وهذي اوراق بـأسم عزام الـ ...

خلنا نروح القسم ونتصل بالارقام المتواجده وهذا الجوال نحاول نشوفه

معقولـــــــة مشعل مـآآت خلاص بدون مايتأكد من براءة ضيـاء

وياخذ حق ابوه وعزام خلاص بيستولي على حلال مشعل

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 15-05-12, 03:45 AM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مشاعل عبدالوهاب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــ الخــآمس عشر ــزء

الصبــاح الســـاعة 8:12

ابوسعود:لاحول ولاقوة الا بالله

ام سعود:وش فيك ياابوسعود

ابوسعود بضيقة واضحه:مشعل

سعود:وش فيه بعد

ابوسعود:امس صار عليه حادث

ام سعود:عسى ماصار عليه شيء

ابوسعود:ماسك عمره:توفى لقو جثته محروقه

ام سعود والبنات انصدموا

ابوسعود:لازم اقول لام فهد

ام سعود:لا الحرمه رجلها تعبان ومشعل حسبت ولدها

واذا قلنا لها بتنصدم

ابوسعود:واخوي مااقدر اقوله

سعود:طيب علموا ضياء وقولو لها تقولهم في الوقت المناسب

ريماس:صح كلام سعود

ابوسعود:اجل خلني اكلمها

تو ابوسعود مطلع جواله يكلم ضيآء الاتكلمت ملآك

ملاك:لا لاتقولو لضياء

سعود بشك:ليش انتي عارفة شيء ومخبيته

ملاك:يبه ضياء ومشعل يحبون بعض ومخططين يتزوجون وهم في الاونة

الاخيرة صارت بينهم مشاكل وسافرت وهم متهاوشين

وخبر وفاته بكون صدمة لها

ابوسعود:انا لله وانا اليه لاراجعون

××××××××××××××××××××××

عزام:وشوو انت وش قاعد تقول

فايز:مثل مااقولك مشعل راح يعني بـــــــح

عزام:كيف مات ومتى

فايز:على طريق المزرعة شكله كان جايلك

دخل عليهم السكرتير

السكرتير:طال عمرك فيه ظابط برا يبغاك

عزام:وش يبي

السكرتير:يقول بحقق معاك بخصوص وفاة مشعل

عزام:ايه خله يدخل

الظابط:السلام عليكم

فايز+عزام:وعليكم السلام

الظابط:اتوقع انك عرفت سبب حضوري

عزام:اي نعم تفضل

الظابط بدء يحقق مع عزام بخصوص الاورآق الي

لقوها بسيارة مشعل باسمه واسم ابوه واسم عزام

وطلب منه انه يجي يتاكد من الجثه اذا هي جثت مشعل او لا

××××××××××××××××××

في المستشــفى

ابو سعود وسعود ورآشد وعزام

دخلوا الثلاجه عشان يشوفون جثة مشعل بس للاسف

الجثة كانت محترق بالكامل يعني ملامح الوجهه

مابـآنت لكن بما انه هو في السيارة وجواله واوراقه

الي شهد راشد انه شافها مع مشعل اكدت انه مشعل

××××××××××××××××××××××

راشد دخل غرفته ورمى غترته على السرير

وتذكر كلام مشعل قبل لايروح لعمه

مشعل:اسمعني ياراشد انا بروح لعزام واذا صار لي شيء

وماارجعت الله يخليك كلم ضياء وقلها تسامحني وتحللني واني

ماشلت بقلبي شيء عليها ومافكرت غير فيها

راشد:ياسبحان الله كنت حاس يامشعل كنت حآآآس

اخذ راشد جواله واتصل على ضياء

ضياء:الو

راشد:الو السلام عليكم

ضياء:وعليكم السلام

راشد:اخت ضياء

ضياء:ايوا من معي

راشد:اه انا راشد صاحب مشعل

ضياء بدء قلبها يدق بسرعة:نعم اخوي تفضل

راشد:ضياء سامحيّ مشعل مشعل ماشك فيك سامحيه

ضياء:مشعل وش فيه

راشد:اول سامحيه حلليه

ضياء:محلل محلل يامشعل

راشد:ضياء انتي عارفه ان الحياة قسمه ونصيب وقضاء وقدر

ضياء بديت تنزل دموعها:وش فيه مشعل

راشد:مشعل يطلبك الحــــــل

ضياء من سمعت هالكلمة وهي حاسه انها انهبلت عقلها

خبط اول قامت تضحك بعدين جلست تصارخ وتصيح

ودخلت منى عليها وهي تركض وتضمها

منى:ضياااء وش فيك ضيياااء

ضياء بدت تصارخ وتقولها كلام مقطع ومموب مفهوم

جلست تقراء عليها وتشربها مويه وتمسح على شعرها

لين عرفت انو مشعل مات

×××××××××××××××××××××××××××××

الرجـاجيـل طالعين من المقبره متوجهين بيت ابو سعود

سعـود كان يفكر وسرحان كيف راح تكون حالت ضيـــاء الحين

×××××××××××××××××××××××××××××

اما ضياء الي ماغير دموع بدون صوت

ولا تاكل ولا تشرب وتلوم نفسها انها هي السبب

×××××××××××××××××××××××××××××××

محمد:انا لله وانا اليه لاراجعون لازم نروح العزاء

تركي:اكيد لازم

سلطان:اجل بعد نص ساعة اجهزوا

جميله:مسكينه ضياء الله يكون بعونها

محمد:اي بالله ,الا ليلى ماكلمتكم

جميله:لا

تركي:خير انشاء الله

×××××××××××××××××××××

في مكــآن ثــــــــآني بعيد عن هالاجواء

:يبه الله يخليك وقف

الاب:وين اوقف فيه

:مااقدر اتحمل مثانتي بتنفجر

:ايه يبه اخوي حشران وقف في اي مكان صاد

الاب:طيب طيب,يله انزل

وقف الابو عـنــــــــــد مكان بعيد عن الشارع

نص البر وقف عند شجرة راح الولد يقضي حاجته

ولما انتهى انتبه لشيء قدامه مو بضبط بعيد شوي

كان بيرجع السيارة بس لفته هاذا الشيء

وقرب من عنده طلع قلبه من مكانــــــــه

وراح يركض لسيارة

الاب:وش فيك

الولد:يبه تـ ـعال شـ ف فـ ـ ـ يه شـيء هنــ ـ ـأك

الاب ارتاع من منظر ولده نزل ونزلت وراه بنته الي

اكبر من اخوها بسنتين

وقربوا من المكان

الاب:لا حول ولاقوة الابالله

الولد:مااات يبه

الا:اكيد انت ماتشوف وجهه

البنت:لا يبه مامات لسى فيه نفس

الاب قرب من عنده وحسس نبضه مـازال الرجـال عـايش

الاب:يله نوديه المستشفى

ركب الولد قدام والبنت والرجـال

وراء كانت تتأمل ملامح وجهه وسيم رغم الجروح الي كاسيه وجهه

×××××××××××××××××××××××××××

الدكتور:انتوا تعرفونه

الرجال:لا قلت لك شفناه عالطريق

الدكتور:عالعموم هو الحين طلع من غرفة العملية

البنت:فيه شيء

الدكتور:لا سليم بس كسور ورضوض وجروح وحروق لابد منه ا

بعد سـاعــــــــات صحى مشعل

الرجال:الحمدلله عالسلامه ياولدي

مشعل:بصعوبة نطق:ويني فيـــــــه

الرجال:انت في المشفى لقيناك عالطريق اظن حاصل عليك حادث

دخل الدكتور من الحـالة والمعـاينة اتظح ان مشعـل

فــــــــــاقد الذآكـــــــــــرة

×××××××××××××××××××××××××××

منى: الحقيني ياام سعود ضياء تعباانه مره

ام سعود:وش فيها

منى:اكيد انك عرفتي انو مشعل وضياء يحبون بعض وهي حالتها جدا سيئنة

ام سعود سرحت

منى:ام سعووووود

ام سعود: اقولك جيبيها عندنا

منى:اي والله ابوها يسئل عنها وانا ماعرف وش اقوله

×××××××××××××××××××××××××××××××××××××××

مشعل:انا موب متذكر اي شيء

الدكتور:انت يااخ فقدت الذاكره

الرجال:انت ماتذكر شسمك كم عمرك

مشعل:لا ولا اي شيء

طلع الدكتور وهو تمر عليه الاف الحالات من حالت مشعل

مشعل:انت مين تعرفني

الرجال:لا حنا لقيناك على الطريق وجبناك

مشعل :شسمك

الرجال:زيد والي شافك ولدي بدر وبنتي سمر

وبدء زيد يكلم مشعل عن نفسه وعياله بحكم انو يبغى يخرجه من جوه

×××××××××××××××××××××××××××××××××

ابوسعود:اي والله انا ودي اجيبها عندي ابوها ومشعل صدمة

ملاك:ايه يبه الله يخليك ضياء تبغى من يوقف جنبها ويخرجها من جوها

ابو سعود:بس المشكلة انو شغلي والعزاء مااقدر اتركهم

سعود نط:انا وملاك نروح ونجيبها

×××××××××××××××××××××××××××××

عامر:ليلى الله يخلي كلي لك حاجة

ليلى:عامر مالي نفس

عامر:كيف تبغي تتعالجي وانتي ماتاكلي

ليلى بصراخ:ومن قالك اني بتعالج ماسمعتهم يقولون بمووت

دخل ليلى في نوبة بكاء وجلس عـآمر يهديها

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 15-05-12, 03:46 AM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مشاعل عبدالوهاب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجــ السـآدس عشر ـــزء

في المطار سعود وملاك واقفين ينتظرون ضياء

ملاك:سعود هذي ضياء

راحت ملاك تركض وحضنتها

ملاك:وحشتيني ياضياء

ضياء الي ماتكلمت ولا بكلمة والدموع تزل من عيونها بصمت

ملاك:سعود يله نروح البيت

×××××××××××××××××××××××××

ندى:يمه سلطان قال برجعني بس بشرط

ام ندى:وشهوو

ندى:اني ارجع معه بيت اهله

ام ندى:والله اذا كان هذا شيء فيه مصلحتس ارجعي

منال:ايه ياندى عيالك توهم صغار وانتي بعز شبابك لا تهدميسن بيتك بنفسك

ندى:كلامك صحيح انا تغيرت حيييل يامنال

×××××××××××××××××××××××××

ضياء بعد ماوصلت بيت عمها جلست بغرفة لوحدها

حزينة لا تاكل ولا تشرب ولا تتكلم بس دموعها الي تنزل بصمت

دخلت عليها ملاك:ضياء جبت لك شوربة وعصير برتقال الي انتي تحبية كلي

ضياء:....................

ملاك:عشان خاطر مشعل اذا كنتي تعزينه كلي

ضياء:................

دخلت عليهم ريماس

ريماس:مليييك فيه وحدة تبيك تحت

ملاك:منهي

ريماس:تقول صديقت ضياء اسمها اريج

ملاك:ناديها

..

دخلت عليهم اريج

اريج:السلاآآآم عليـــــــكم

ملاك:وعـــلــيكم السلام

اريج:شلونك ملاك؟؟

ملاك:الحمدلله وانتي

اريج:ماشي الحال,ضياء حبيبتي عظم الله اجرك

ضياء:................

ملاك:هذا حالها من بعد السالفة لاتتكلم ولا تشرب ولا تاكل

اريج:معليش بس ممكن تتركيني معها لوحدنا

ملاك:اكيد خذي راحتك

××××××××××××××××××××××××××

بعد اسبوع

محمد:انتوا موب شايفين ان ضياء لازم تجي عندنا

تركي:صح صار لها اسبوع ببيت عمها

سلطان:بس هي تبي احد يهتم فيها

جميله:انا فيه ندى

محمد:اجل قومي معاي يجمووله نروح نجيبها

جميله:يله

××××××××××××××××××××××××××××××××××

مشعل طلع من المستشفى جروحه شفت لكن الحروق الي بجسمه

مازالت موجودة ياخذ مراهم عشان تختفي الحروق

طلع وراح مع زيد بيته الي اهتم به احسن اهتمام

وكانه يعرفه من سنوات مشعل خلاص فقد الذاكرة مو قادر يتذكر اي شيء

حتى اسمه ناسيه وزيد وبدر وسمر اطلقوا عليه اسم (غريب)

نسبة لانه غريب ومشعل يتعالج عند دكتور نفساني لان الحادث

يتردد عليه بالمنام بس مايتذكر لوين كان متجه او مع من

وجه بنت يتردد عليه بس بطريقة مشوشة ومو واضحة

واشخاص كثيرة بس انو فشل في معرفتهم

زيد:غررريييب غررريب

مشعل كان منسدح عالسرير ويقراء القرآن

مشعل:نعم

زيد فتح الباب:السلاام

مشعل:السلام

زيد:غريب انا بروح سوق الخرفان يمكن القى رزق هناك

بدر وسمر عندك انتبه عليهم

مشعل:لاتوصي حريص

زيـــــــد رجال في الاربعين من عمره اب لولدان ولد في الـ11 من عمره

وبنت في الـ 14 من عمرها

حالته المـادية فقيرة عايش بأحد احياء الرياض الفقيرة

بيت شعبي حوش وخمس غرف وحمامين ومطبخ ومقلطين وصالة

زوجتة تطلقت منه بسبب فقرة وتركته وتركت عيالها الي صار

هو الاب والام لهم رباهم درسهم كبرهم

يشتغل الصبـآآح سواق ينقل المعلمات ويجيبهم وقت مااحتاج فلوس

رآح سوق الموآآشي يبيع غنم يترزق الله منه

وهــــــذه حيـآآته الي بدء مشعل يتئقلم معها يوم عن اخر

××××××××××××××××××××××××

جالسة بغرفتها وبيدها ملزمة جالسة تقرء فيهـآ وتقرء

لكن عقلها مو بالي تقراه مخها في وادي وعيونهاا بوادي

دخلت عليها سمر

سمر:غدووووره

غدير:هاه

سمر:اسمعي انا وامي بروح السوق تجين معنا

غدير:لا مالي نفس وبعدين عندي امتحان بجلس اذاكر

سمر:براحتك بس ماتبين شيء من برآآ

غدير:لااا بس وانتي جاية مري الصيدلية جيبي مهدئات

سمر تتنهد بقوة:حاااضر

نزلت سمر الي تعودت على حالة اختها من يوم ماتملكت على سعود

××××××××××××××××××××××××××

ماذا اقولُ وعبرتي تترقرقُ والشوق بدا اذ فؤادي شيقُ..
ماذا اقولُ وكل حزناً زارني والوجه من حر يبرقُ..
ماذا اقول وقد ترحل جمعهم عنيّ وبِت بكل جُرحاً اُسحقُ..
أأقول اني قد فقدتُ احبتي..
الفقد شيئاً من شعورِ اضيقُ..
الكلُ يسئُلنيّ حياتُكَ مابها..
صارت تقُطعُ ماتحب وتشنقُ..
××××××××××××××××××××××××

ضياء وصلت بيت اهلها ودخلت غرفتها بحزن

جميلة:الله يخليك يا ضياء احكي ابسمع صوتك

ضياء:.................

جميلة:الله يخليك انتي زعلانة عشان مشعل مآت

ضياء هزت راسها بـ نعم

جميلة:طيب انا وش اقول الي تزوجت رجال عقيم مايجيب عيال

ضياء ناظرتها بفجعه

جميله بدت تنزل دموعها وتبكي:والي يزيد الجرح الم ان انهم يحسبون
اني انا الي مااجيب عيال موب هو

ضياء ضمتها وتخالطت دموعها بدموع جميلة الي كانت قدامها

أنسـآنه مرحة ورجه وتحب الهبال ولا همه باحد والان صارت

حزينة وجهها معبس هـــاجدة غير العادة

فمن رأى مصيبة الناس هانت عليه مصيبتة

××××××××××××××××××××××××××××××

دينا مآسكة جوالهـا بيدهـا وودها تتصل بس متردده

دخلت عليها امجاد

امجاد:عممه

دينا بفجعه:هآآآه

امجاد:عمتي وش فيك فيك شيء

دينا جلست على الكرسي :لا امجاد مافيني شيء

امجاد الي كانت تحس بعمتها وعارفتها اكثر من نفسها:دكتور حسن صح

دينا التفت عليها بصدمة:ايــــــــــش جالسه تقولي

×××××××××××××××××××××××

عند ليلى وعـآمر الي بدء علاجها بالكيماوي

وهي تبكي من عرفت انها مريضة ماجفت دموعهـآ

وهي خلآص حاسه انها بتمووت

وعـآمر وـآقف برا ماهان عليه يشوفها كذا وهي منهارة

جاه الدكتور

الدكتور:استاذ عامر زوجتك حالتها متئزمة

عامر:نعم لكن ماابستطاعتي ان افعل

الدكتور:مهم جدا بان نجد لها متبرع حالا

عامر:متبـرررررع

الدكتور:نعم قم انت باخبار اقربئها لكي نجد النخاع الشوكي ونحن

بدورنا سنبحث لها عن متبرع

عامر:حسنـاً

عامر حس انه توهق ليلى منبهته مايخبر احد بس هو لازم يقول لاهلها

×××××××××××××××××××××

كان الكل مجتمع بالصالة يتقهون

ضياء في صمتهـــآ جالسة معهم ولا كنها معهم

تركي سـآرح بأفكاره بحال اخته وحاله

ومحمد جالس يتفرج عالتلفزيون ويشرب الشاي ولا هامه حد

جميله صآمدة عمرها عشان ماتنهار اي لحظة قدامهم

ندى تحاول تصلح علاقتها بزوجها مثل اول واحسن

سلطان مشاكله ماتنتهي من زوجته لين اخوانه

وفجـأه رن جواله

سلطان:غريبة عامر متصل,الو هلا عامر.. الحمد لله الكل بخير .. خير عسى ماشر..انت صاحي وش تقول..لاحول ولاقوة الابالله..خلاص خلاص انا اقول لاخواني ونشوف الوضع..مع السلامة انتبه لليلى

تركي:خير وش صآر

سلطان:ليلى اختك

الكل:وش فيهـــــــآآآآ

سلطان:ليلى طلعت مريضة بـ سلطان بدم ويبغون لها متبرع لان حالتها خطيرة

ضياء الي كانت منزله رآسهـا رفعته بقوة ونزلت دموعها

تركي:ليششششش عامر ماقالنا من اول

سلطان:هذا مو مهم المهم ان لازم واحد منا يتبرع لها

محمد:بس ليلى فصيلة دمها تختلف عن فصيلت دمي

تركي:حتى انا فصيلت دمي مثلك ياسلطان

جميله: وانا مختلفة عنفصيلت دمها

:انــــــــا الفصيلة المطابقة لها

الكل وجه نظرة لمصدر الصوووت

سلطان:ضيآآء صح ضيــآآآء

جميله نطت وضمتها:ضياااء تكلمتي اخيرراااا

××××××××××××××××××××××××

راحت ضيـاء وجميله وسلطـان لليلى

وبعد فحوصـات تبرعت لها وجلسوا اسبوعين ورجعوا السعودية

ضياء صارت تاكل تشرب بس حالها مو مثل الاول

رجعت للجامعة تروح وتجي ع الفآضي

جميله يوم عند زوجها ويوم عند اهلها سلطان اموره صلحت مع

زوجته الي الكل لاحظ تغيرهـآ

×××××××××××××××××××××××××××

في بين زيــــــــــد كانت سمر جالسة عند التلفزيون وبدر يلعب بلاستيشن وزيد برآ ومشعل جالس في الحوش

كان يفكر في حلم شافه شآف حرمه تناديه وتصآرخ وتصيح

ماكان يسمع منها الا صراخ حتى الاسم الي تناديه به ماانتبه له

ولا حتى شكلها حاول يتذكر عصر مخه

وبينما هو جالس يفكر رن الهاتف راح هو يرد

مشعل ببرود:الو

:الووو هلا زيييييد

مشعل:من معي

:انت مو زيد

مشعل:لا انا .. انا غريـــــب

:هذا مو بيت زيد الــ ....

مشعل:الاء بس زيد موموجود اخذي بدر

بدر جاء:الو هلا عمتي.. ابوي موب فيه..هذآ عمي غريب..من ثلاث شهور..والله متى طيب..خلاص اذا جاء ابوي اقوله..مع السلامه

سمر نطت:عمتي كوثر

بدر:ايه تقول بكرة بتجي خل ابوي يجيها المطار

مشعل:من من ذي بدوور

بدر:هذي عمتي اخت ابوي من ابوه

مشعل:وينها فيه هي

سمر:مسافر تدرس وخلصت وبتجي بكرة

مشعل:آآهــــــــــآآ

××××××××××××××××××××××××××

اليوم الثـــــاني زيد جاي وراه دخلت كوثر ومعها حرمه كبيرة بالسن

راحوا العيال يركضون لها

سمر:عمممممممممممممممممممة وحشتيييييييني

كوثر:ياهلا ياهلا بعيال اخووي شلونكم

زيد:يمه كوثر تعالوا هذا غريب اخوي الي قلت لكم عنه وهذي اختي من ابوي كوثر وهذي امها الي بحسبة امي

غريب:هلا فيكم

مشعل الملقب بغريب اصبح له اكثر من شهران ماكث عند زيد

تعود على ابنائه اخته وامه الذين اصبحوا بحسبة اهله

بل اعز على قلبه

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 15-05-12, 03:46 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مشاعل عبدالوهاب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجــــ السـآبع عشر ـــزء

ابوسعود:الحمد لله عالسلامه

ابوفهد:الله يسلمك

سعود:تو مانورت الرياض ياعمي سنة كاملة غايب عنها

منى:والله حتى حنا اشتقنا لها

ام سعود:المهم رجعتوا بالسلامة وابوفهد طيب

ابو فهد انقلب لون وجه احمر :بس مشعل راح ماشفته

ابوسعود:يومه وانا اخوك يومه

منى:مشعل بحسبت ولدي والي بينه وبين ضياء ماكنا ندري عنه

ملاك:بس هي قالت انكم تدرون

ابوفهد:هو قالي بس ماوضح لي علاقتهم

ام سعود:الله ماكتب لهم يجتمعون مع بعض

كانوا بيت ابو سعود جاين يسلمون على ابوفهد وضياء فوق بغرفتها

تذاكر لانها حملت السنة كلهـا وتحاول تلهي نفسها بشيء يشغلها عن ذكرى مشعل

×××××××××××××××

سـارة تزوجت حمد وصار لها معه سنة حمد رجال طيب وخلوق

عنده بنت اسمه جنى عمرها 16 سنة حبت سارة وعيالها مثل ام واخوان

سارة:حمد بروح اليوم ازور ضياء

حمد:منو ضياء

سارة:بنت زوجي الصغيرة ابوها جاي من العلاج من برا صار له سبوع

حمد عقد حواجبه:لحظة لحظة من ابوها

سارة .......<<قالت له سالفة ضياء

حمد:اها ايه روحي مسكينه الي صار لها مو شوي

سارة:اي والله مالحقت تتهنى باهلها

×××××××××××××××××××

كان جـالس عالمكتب ويراجع الاوراق والملفات الي بيده

وفجأه رمها عالطاوله ومسك راسه

سمير:عسى ماشر وش فيك ياغريب

مشعل:مو قادر اركز ابد في شغلي احس اني تااايه

سمير:تعوذ من ابليس

مشعل:تصدق احسن اني مو اول مره اجلس على مكتب

سمير يحاول يخفف عنه:ليه كنت قبل لاتفقد الذاكره وزير

مشعل:هههههههههههه اما وزير مره وحده

سمير:انا ادري عنك -وهو يقلد مشعل- احسن اني مو اول مره اجلس عالمكتب

مشعل:هههههه بس من جد انا لازم اعرف هويتي مين

مشعل توظف في شركة وتعرف على سمير الي صار صديقه الصدوق

××××××××××××××××××

محمد معه ملف توه مخلص منه وبسلمه لاحد الموظفين عشان يكمل عليه<<ابشركم توظف

محمد:بندر جاي اليوم

سعيد:مدري انا ماشفته يمكن جاي

محمد:قل مدري ولا تكثر هرج

طلع محمد وبيده الملف دخل على مكتب بندر ومالقاه موجود وذكر

انه قال له يعطي الملف لموظف اذا كان غايب

راح لمكتب المطلوب دخل وبيده الملف ومن الفجعه طاح الملف

وشهق والكل انتبه له

×××××××××××××××××××××××××

جميله جت بيت اهلها تبكي وبيدها شنطتها

ندى بصدمه:جميله وش فيك -شافت الشنطة-وش هاشنطة

جميله:مابيه ابي اطلق منه ماابيييييييه

ندى جلست بقربها تهديها وهي مو مستوعبه شيء من كلام جميله

×××××××××××××××××××××

الليل في بيت فلاح

ام فلاح:صحيح الكلام الي هرجته جمييل

فلاح بياس:ايه يمه انا عقيم وماجيب عيال

ام فلاح:سنة وانت ساكت ليش ماتكلمت ليش ماقلت

فلاح:وش اقول يمه اقول بعجزي وضعفي اقول اني موب رجال

ام فلاح:اكيد جميله ميب ساكته وبتفضح بنا

فلاح:لا جميله اكبر من كذا وما تسويها

××××××××××××××××××××××××××××

ضياء الي كانت نايمه وفزت من النوم وهي تصارخ

:مشعلللللل وييييينك مشششعل

وقفت عن الصراخ لتتاكد انه واقع مشعل مات انتهى من الحياة<بنظرهم

مسحت دموعها وراحت تصلي ركعتين وتدعيله بارحمه والمغفرة

×××××××××××××××××××××××

اما ذلك الشاب الذي لا يذكر شيئا عن ضياء

في يوم من الايام قد اضاء حياتها

فقد كان سارح العقل وشارد الذهن ويفكر بهـأ

فتاته التي قرر وسينفذ اكمال حياته معها

رغم انه اراد معرفة جنسه هويته وعائلته

الا ان موضوعها اهم من كل مايشغل تفكيره

هي كانت تدعوا بقلباً يأس وممزق وهو يضحك فرحاً

بقلب مستئنس وطائر في اعالي السماء

فهل من الرب ان يجمع هذآن القلبين اما سيبعدهما

عن بعض الي ان يحين اجلهما

,’

مشعل قرر يخطب كوثر وتكون هي شريكة حياته

واهلها وافقوا على انهم يعرفون غريب

وبكرة راح تكون ملكتهم

××××××××××××××××××××××

الصباح في بيت سلطان واخوانه

سلطان جاي من عند فلاح

سلطان:فلاح قالي كل السالفة وهو موافق يطلق جميلة

ندى بصدمة :واافق

تركي:بدون اي شرووط

سلطان:ايه وافق وبدون اي شروط

الكل فرح لحل مشكلة جميله ويبشرها ماعدا محمد

الي كان سرحان ويفكر ومو معهم ابد(ياربي الي شفته هو مشعل لالا اسمه غريب تاكدت من هويته مشعل مات وانا حاضر جنازته بنفسي هذا اكيد واحد يشبه له حتى ان الملامح متغيره ويخلق من الشبه اربعين)

ملاحظة=مشعل تغير شكليا بعد الحادث تغير خشمه وفمه
حتى مشيته. من تأثير الحادث.

×××××××××××××××××××××

المغــــــرب في بيت زيد

المملك ملك كوثر ومشعل وصآروا زوجين رسمي الحين

زيد:متى ناوين تسون عرس

غريب:انا اقول نسوي حفلة بسيطة بيننا ونسافر انا كوثر كو يوم وخلاص

كوثر:وانا اقول كذا بعدين قرايبنا مو كثار

زيد فهم انها تقصد اهل غريب:اجل مبروووك

غريب:بما ان اليوم الثلاثاء العرس الخميس

زيد:تــــــــــم..

×××××××××××××××××××

مرت هذي الايـــــــام مثل باقي الايام

كوثر وغريب يجهزون لزوآجهم

ضيـــــآء شاغله وقتها بالمذآكــــــــرهـ

غدير وسعــــــــــــود الي حددو زوآجهم الي صار لهم سنة متملكين


لكن سعود مو مقتنع انه يترك ضياء

في بيت ابوفهد

جاء مشعل عند عمه سعد

سعود:عساك اليوم اشوى ياعم

ابوفهد:الحمدلله يوم عن يوم اتحسن

سعود:الحمد لله

-ضل سعود ساكت لبرهه-

ابوفهد:سعود عندك شيء وانا عمك

سعود:عمي انا بقولك شيء بس لا تعصب ولا تزعل

ابوفهد:وش السالفة وترتني تراك

سعود بجرأه:عمي انــــــــــــــــا بتـــــــــــــــــزوج بنتـــــــــــــــــــــك ضيـــــــ ـــــــاء

××××××××××××××××××××××××××××××

:انا موآفــــــــــق وماراح القى لها زوج احسن منك

حسن:ماعليك زود الله يخليك

فايز:اجل على بركة الله متى ناوي تجيب الاهل

حسن:انا الوالد متوفي وامي خارج المملكة متزوجه ومع زوجها

وانا ماعندي الا اخوي عبدالرحمن الي اكبر مني

فايز:خلاص تجي يوم الخميس انت واخوك الملكه والخطبه سوى

حسن:الله يخليك جعلك سالم انشاء الله موعدنا يوم الخميس

فايز:اذا الله احيـــــــــــانا

امجاد جت تركض وفتحت الباب بقوة

دينا:وجعععععع كسرتي الباب ,بشري ايش صار

امجاد تتكلم كلمة كلمة تبي تقهر دينا:ابــــــــوي وآآ وآآآآآفــــــــق

دينا:امااااااااااااانه

امجاد:وقسسسسسم بالله وحتى الملكة والخطبة يوم الخميسس

دينا وتنطط:وااااااااااااااااااااو

فايز:ديننننننننننننننا تعااااااااااالي

دينا:طيـــــــــــــــــــــــــــب

××××××××××××××××××××××××××

ليلى جالسة الاريكة تقرأ المجلة طوال السنة وهي خارج المملكة

من فترة العلآج الى فترة نقـاهه ورجعت السعودية

وعامر باقي له ثلاث سنوات بس رجع مع زوجته لظروفها الصحية

والدكتور اكد لهم انو ليلى شفت من المرض تماما وبامكانها تعيش حياتها طبيعية زي اي حرمة تحمل وتجيب عيال

ليلى ماسكه بطنها وتفكر(انا كنت ظالمة عامر بظنوني السيئة فيه مو كفاية انه ترك دراسته عشاني ورجع معاي وساعدني نفسيا بعلاجي ايش بصير لو جبت له ولد يحمل اسمه ويطلع به بهالدنيا )

عامر دخل وبيده اكياسه:السلام عليكم

ليلى وقفت:وعليكم السلام هات عنك

عامر:لا تتعبين نفسك خليّ الخدامه هي الي توديها

ليلى:كيف كان الشغل اليوم

عامر وهو يفصخ الشماغ:تمام وانتي تحسين انك احسن

ليلى:ايه الحمدلله صرت مثل اول واحسن

عامر:الحمدلله الي عافاك

ليلى:ونعــــــــم بالله

تحسنت حياة عامر وليلى الزوجية كلٌ بدء يتقرب من الاخر بهدف

الفوز بقلبه وعدم خذلــــــــه وكل منهم مايفعل مابوسعه لارضاء واسعاد

الطرف الاخر.

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 15-05-12, 03:47 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : مشاعل عبدالوهاب المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الـجـــــ الثــــــــآمن عشـر ـــــزء..والاخير


ابوفهد بصدمة:ايــــــــــش انت صاحي ولا مجنون

سعود بهدوء:لا ياعم انا بكامل قواي العقليه

ابوفهد:طيب واعي على نفسك وش تقول

سعود:ايه ياعمي انا غدير مو متقبلها انا ابي ضياء من اول تصدق لو قلت لك موت مشعل خيره

ابوفهد:ةابوك وخالتك والاهم ضياء واخوانها

سعود:انت اذا وافقت كل شيء بيمشي

ابوفهد:خلني افكر واشوف

سعود وقف:بس لين تقرر يكون الموضوع بيني وبينك

ابوفهد:تم

طلع سعود ورآح عند منى

منى:هلا

ابوفهد:ضياء جالها خطيب

منى:وشوو خطيب

ابوفهد:سعود خطب ضياء

منى بصدمة:سعووود

ابوفهد:ايه يقول انه يبيها على حياة مشعل

منى:وامه وخالته

ابوفهد:انا بقول لضياء اذا وافقت خلاص

منى:كويس سعود رجال وكفو وضياء محتاجة شيء ينسيها مشعل

ابوفهد:بس اخووي

منى:اسمع ترى ام سعود ماكانت راضيه وانا اعرف لان ضياء مو بنتنا

××××××××××××××××××××××××

يـــــــوم الخميــــــــــس

في بيت زيد عرس مشعل وكوثر

طبعاً ماكان عرس بمعنى الكلمة حفلة بسيطه فيها خوال كوثر

عمانها وبعد الحفلة راحت هي ومشعل عالفندق

×××××××××××××××××××××××××××

زوآج دينـا و حسن

كان في استراحة مختصره بين اهلها واهله

ولسبب شغل زوجها ماراح يسافرون خارج المملكة

××××××××××××××××××××××××××

بعد اسبوع

اقتنع ابو سعود ان زواج غدير وسعود ماراح يقدم ولا ياخر شيء

فـ لذلك وافق على زواجه من ضياء

ومنى اصرت انها تسوي العرس بالقصر

في غرفة ضياء الي كانت ساكتة وماتكلمت من وصلت

ملاك:ضياء يله الحين الزفه

ضياء وقفت وعطت نفسها نظرة اخيرة وطلعت

دخلت القاعة وسعود كـآن عالمنصه

وهي تمشي مشيه هادية تتناغم من انغام الموسيقى

هـاي ملآكـي تتجه الي قـآدمه الي

ولكــــــن بوجهـاً عابس حزيــــــــن

وصلت ضياء لسعود ومسك يدها

مشى العرس بعدين عادي كـأي عرس ..

×××××××××××××××××××××××

ببيت اهلها

جميله تطلقت من فلاح ورجعت لجميله المفعمه بالحيويه والنشاط

ندى:الحمدلله الله يوفقها

جميله:آميـــــــــــن

ندى:ابسألك ليلى وش فيها وجها ماعجبني عسى ميب تعيبانه

جميله:هههه لا ما فيها شيء

ندى:ليش تضحكين لا يكون رجع لها المرض

جميله: الله لايقدر بعدين لو رجع لها ظنك بضحك

ندى:اجل ايش فيهـا

جميله:ابد سلامتك مافيها شيء

ندى:جمييييييلووه اقول وش فيها وبلا نصب

جميله:ليـــــــلى حــــــــــامل

ندى:امآآآآآنه حامل

جميله:ايه بس لا تعلمين احد ولا تقولين لها اني قلت لكِ

×××××××××××××××××××××××××××
بعد مرور شهر تقريبا على الزواج

سعود وضياءنتكلم شوي عن حياتهم
ضياء وسعود عاشوا مع بعض مثل الاخوان في نظر ضياء
لكن سعود كان من داخل يتمزق حسره وقهر على
حالهم فقرر انه يتجاوز هذا الشيء ويبدء بفتح باب آخر

اتجه سعود لغرفة ضياء المنفصله عن غرفته
كانت واقفه امام التسريحه وتمشط شعرها وفجأة انفتح الباب
وجهت ضياء نظرها لسعود الي على وجهه علامات ماقدرت تفسرها
ضياء:سعود خير بغيت شيء
سعود:ضياء اسف بس احنا لحد هنا وستوب
سقطت الفرشاة من يد ضياء وهي تشوف سعود يقترب منها


هشة انا مثل ندفة ثلج
مَكْسُورة أنا مثل جناح طير
حرام أن يمس الغريب جلد حبيبي
هذا الفراق قبل الأوان
في الأ رضِ أنا دَفنتُ قلبي
أشجار الزيزفون ذرفت دموعا من دم
مانوع هذا الوداع ياحبيبي؟
فدموعكَ سَقطتْ مِنْ عيوِنِي
غامض انا فلا تلمسني
حبّه مازالَ مَعي,فلا تقترب أكثر
أخَضعَ رأسي وأذلني
فلا تَجْعلْ هذا الجرح يترف
اما كانت وسادةَ شخص آخرٍ
تَبْدو غريبة بالنسبة إليك؟
أما كان قلبك حزينا كقلبي؟
فآلامي ستطادرك في الدنيا والآخرة
أفلا يجب لحبك أن يحاسب؟


××××××××××××××××××××××××××××××××

من سمعت بآلخبر وهي حابسة نفسها بالغرفة

لامأكل ولا مشرب جفت دموعها من شدة البكاء

شهر وهي على هذه الحالة قررت غدير انها ترضى بالواقع

ترضى بمصيرها المكتوب لها

قامت غدير من عل السرير وراحت متوجهه للحمام

آخذت لها حمام يهدي اعصابها طلعت ولبست احسن

ملابسها وحطت مكياج تخفي عيوب وجهها

غدير الي بنضرب بجمالها واناقتها المثل ذبلت واختفت

لكن غدير قررت ترجعها تعدلت غدير حتى اصبحت بابهى حلة

نزلت وباتسامة مشرقه وريحة عطرها تملئ اركان البيت

امها وسمر كانوا جالسين يتقهون

غدير:السلام عليكم

الثنتين بعجب:وعليكم السلاااام

سمر:يامقلب القلوب ثبت قلبي على دينك اشفيك انجنيتي

غدير:لا انا قررت ارجع غدير الاولى المغروره المتكبره
قررت انسى سعود

لطيفة قامت وحظنت بنتها:الحمدلله الي رجعك لي يابنتي الحمدلله

وهذه كانت دعوى صادقة من قلب ام ذاقت العذاب ونالته

حرقا وقهرا على شباب ابنتها الذي كاد ان يهرم هما

×××××××××××××××××××××××××××××

ليلى كانت عند الطبيبة تراجع عشان حملها

كانت ليلى فرحانه والدنيا مو سايعتها من الفرح

كانت تتمنى تغمض عين وتفتح عين تكون مرت ثمانية اشهر

وتلك التي انتشلها الله من حلق الموت

عادت وبعزم احبت الحياة التي ارادت بقاءها فيها

وهي الان تنتظر طفلا تحمله بين احشاءها

×××××××××××××××××××××××××××××

في البنــــــك مكان عمل تركي

كان تركي جالس يقرأ الملفات ويرتبها

بما انها مهمته طبعا وبينما هو جالس ويرتب

تقدم له صاحبه"جابر"

جابر:هلا تركي

تركي:هلا والله ,كيف الحال

جابر:الحمدلله بخير انت بشرني عنك

تركي:الحمدلله عايشين

جابر وهو واقف قبال تركي بالضبط ومد يده لتركي
:تركي انت طلبت يد اختي فرح لزواج وانا ماراح
القى لها ولنا احسن منك

تركي والفرحة بتقطعه:الله يسلمك وتاكد تاكد اني بكون قد ثقتك

وذلك الذي لطالما كان مكتئبا من حياته

وظن بان القدر تركه او نسيه ولكن القدر

لن يترك احد فمن حبا له بـتلك الفرح التي حقا ستكون الفرح في حياته

×××××××××××××××××××××××××××××

في شقتهم الصغيرة المتواضعه

كانت كوثر جالسة تتطلع الملابس الي تحتاجه لسفره

-كلفت الشركة مشعل بمهمة بينتقل من الرياض لجدة لمدة شهر-

مشعل:لا تتعبي نفسك ترى السفره باقي عليها اسبوع

كوثر:انا احب اخلص كل حاجة بدري

مشعل:يسلملي المنظم انا

كوثر:هههههههههههه

وقف مشعل وحضن كوثر من الخلف

مشعل:صحيح اني نسيت اسمي واهلي وناسي لكني ماراح انساك لو ايش يصير فيني

كوثر:حبيبي انا اهلك وناسك وعالمك والكون كله

مشعل قبلها على جبينها:الله لايحرمني منك

كوثر:ولا منك يارب

وذلك الذي كان يحبها راد القدر ان يفترقا

كان يريد الموت في كل لحظة ولكنها هي اتت وانار له الدرب

وسكنت قلبه هي دون سواها فكيف لقلبه

بأن ينساها ولا يتذكرها مرة اخرى

×××××××××××××××××××××××××××××

بعدة عدة ايام

ضياء:سعود يعني لازم نروح

سعود:ايه لازم

ضياء:سعود الجامعه وشغلك

سعود قرب ومسك ادين ضياء:حبيبتي نفسي هاليوم يجي

واكون انا حبيبك انا وبس خلينا نسافر جدة بس يومين ونرجع

ضمت ضياء سعود بحب وحنان

وتلك التي عانت وقاست بالكثير من اجله

هاهي الان تخضع للقدر مره اخرى وتسلم قلبها بيدين شخص اخر

ولكنها نسيت بان القدر هذه المره اراد مساعدتها

×××××××××××××××××××××××××××××××××

بعـد ان استعد ضياء وسعود لسفر

في المطار ضياء ماسكه ايد سعود ينتظرون دورهم

لختم الجواز

في الجهة الاخرى

كان مشعل وكوثر واقفين بعيد عن الطابور

كوثر:لا نوقف قريب انا انكتم من الزحمة بس تخف الزحمة

مشعل مسك يدها وشد عليها ولا يهمك

مشى سير الطابور بسرعة

وبعد ماختم الجوازات كانو يمشون بقرب بعض

ولكن ذالك القدر راد بان يصلب رقبتهما كلً منهم

كانت رقبته مستديرة نحو شريكة

لم يكن يريد القدر بان يروا بعض هكذا راد ان تستمر الحياة

ضياء:سعود ابي موية

سعود:حبيبتي الحين بندخل الطيارة

ضياء:نسيت الحبة بأكلها الحين بسرعة قبل لا ندخل

سعود:اوكي خلك هنا امسكي جوازي

راح سعود كانت ضياء واقفه وفاتحه جواز سعود

تشوف صورته ابتسمت ورفعت راسها

وهي تشوف اثنين كانوا بقرب بعض والابتسامة تلمئ ثغرا

كل منهم وعيونهم تلمع وهم يناظرون ببعض

تأملت ضياء فيهم وهي مبتسمة

لطالما كنت تلك العينان تنظران اليها وتلمعان من اجلها

كيف للقدر بأن اعمى قلبها وعقلها ولم تتذكر

بأن ذلك الرجل الذي كان واقفا امامها كان "مشعل"

وتلك النظرات والابتسامة التان تظهران كلما رأها

سعود:ضياء ضياء

صحت ضياء من غفلتها:نعم سعود

سعود:اخذي الموية يله ادخلي

ضياء :يله يله

ركبوا الطائرة وجلسا ضياء وسعود بالمقاعد الامامية

ومشعل وكوثر بالمقاعد الخلفية

طائرت الطائرة وهي تحمل بجوفها

قلبان كانا ينبضان عند رؤية بعضهما

ولكن الان لكلً منهما شريك وجده ورسم معه مستقبلا واعدا يتطلع اليه

مع نصفه الاخر.
The End

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ومآعلى آلدنيآ من بعدك حسوف .. مشاعل عبدالوهاب
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:28 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية