لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-01-11, 01:12 AM   المشاركة رقم: 141
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 178146
المشاركات: 2,654
الجنس أنثى
معدل التقييم: أحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 531

االدولة
البلدSyria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أحاااسيس مجنووونة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ROoOnQ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الله عليك يا رونق قفلات مرررررررررررره خطيرة ليه بس احنا مساكين ما نتحمل يلا الله يصبرنا لبكرة بس نبي بار طوييييييييييييييييييييييل

الله يرحم ام جاسم موته مفاجأة غير متوقعة

جوري المسكينة يعني خلاص بتولد الحين وبينحط نواف امام الامر الواقع خلاص بيواجه ابوه ومرته

تركي والله ما اريده ينصدم بغزل يستاهل وحدة تهنيه ويعيش معاها حياة سعيدة

الف شكر لك على المشهدين الرائعين بانتظارك يالغلا

 
 

 

عرض البوم صور أحاااسيس مجنووونة   رد مع اقتباس
قديم 22-01-11, 07:22 PM   المشاركة رقم: 142
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 144104
المشاركات: 126
الجنس أنثى
معدل التقييم: ROoOnQ عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ROoOnQ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ROoOnQ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

شموخ الصمت .. أحاسيس مجنونة ..

لبى أنتووا ..

شمووخه وش فيك .. شوي شوي الخير جاي بالطريق ..

و بعدين جوري ما صار فيها شيء ..

>> تعترف لأنها بتنزل البارات الحين ^^" ..

يلاا أترككم معه ..

منطوقية البارتات كل سبت و أربعاء ^^

 
 

 

عرض البوم صور ROoOnQ   رد مع اقتباس
قديم 22-01-11, 07:25 PM   المشاركة رقم: 143
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 144104
المشاركات: 126
الجنس أنثى
معدل التقييم: ROoOnQ عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ROoOnQ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ROoOnQ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الـ|[21]|ـواحد و العشرون ..
.. تعالت صوت شهقاتها أكثر و أكثر .. و دموعها تسبق صوت بكائها ..
هذا حال جنى إذا وصلت لحد الإنهيار ..
ضمتها لصدرها أكثر و همست فـ أذنها و عيونها تراقب عيون المعزيات اللي ما فارقت جنى من دخلوا ..
ريناد:جنوو .. حبيبتي هذا قضاء ربك ..
بلعت ريقها محاولة يأسه توقف شهقتها .. لكنه رجعت تتفجر و أكثر من قبل ..
همست بترجي:خلينا ندخل ..
حاولت تحرك رجولها لكنها للأسف حتى هي منهارة معها .. ظلت فـ مكانها و استمرت موجة البكاء تغرقها أكثر و أكثر ..
.
..
قربت فجر من ليان ..:وينك ليش واقفة بعيد ..
تنهدت بكل ضيق:أعصابي حدها تعبانة .. لو بيدي ما جيت للعزاء ..
زفرت بكل ضيق:ليش صاير معك شيء ..؟!
ليان .. عيونها ما فارقت جنى .. حست بالدموع تخونها:موت جدتي موب شيء سهل علي ..!!
خذت نفس براحة:و الله كلنا موب بس أنتي .. بس هذا قضاء و قدر من بيعترض عليه ..
انسحبت للمطبخ قبل لا تنهار قدامهم ..
لحقتها فجر:ليون وش فيك ..؟!
دخلت المطبخ و سندت ظهرها للجدار .. ثواني بسيطة الفارق فيها قرب فجر ..
ما قدرت تتحمل أكثر و فجرت شهقاتها ..
فجر بكل لوم:الحين هذا و أنتي الكبيرة و العاقلة ..
هزت رأسها بالنفي و ما قدرت تنطق بكلمة زيادة ..
..
.
البرود مسيطر على دمها و أعصابها .. كالعادة ...
تلفتت لوجين تدور على ريتاج .. و أخير لقتها جالسة بين غزل و ريتاج ..
أشرت لها لكن ريتاج أبدا ما عطتها بال .. دقة عليها و نفس الشيء جوالها ع الصامت ..
زفرت بكل ضيق .."هين ريتاجوه" ..
.._.._.._.._.._..
جوري بكل عناد:قلت لك أبي أطلع ..
زفر بكل ضيق:تتركين المستشفى وين تروحين ..؟!
جوري بكل ضيق:برجع بيتي يعني وين أروح ..؟!
نواف بكل عصبية:أنتي ما سمعتي وش قالت الدكتورة .. لازمك راحة تامة ..
جوري:و راحتي فـ بيتي ..!!
دفن وجهه بين كفوف يده .. محاولة يأسه للتفكير ..
جوري:نواف وش فيك ما طلبت شيء مستحيل ..!!
خذا قراره أخيرا .. وقف و بنبرة كلها حدة:بتكملين الأسبوع فـ المستشفى و هذا اللي عندي ..
ارتبكت لثواني .. كلمته بترجي:نوااااف ..
سحب نفسه من غرفتها .. حتى ما يستسلم لها .. طلع و تركها لحالها ..
.._.._.._.._.._..
فتح عيونه بكل إهمال تفاجأ من وجوده ..
ثواني و بداء يستوعب و تذكر كيف التقاء ببسام ..
جلس عادل بكل تعب ..
حس علي بسام .. لف رأسه لناحيته و همس:صحيت ..؟!
عادل بصوت مبحوح من النوم:تأخرت بالنوم ..؟!
ابتسم:لاء ما تأخرت بس أنا متعود أصحى مبكر ..؟!
عادل:اها .. من متى صاحي ..؟!
ارتسمت نظرة تفكير فـ عيونه:مو متأكد بس على طول أصحى على التسع ..
ناظر فـ ساعته:أووووف ثلاث العصر ..
ابتسم بسام:أنت أصلا ما نمت إلا سبع ..
وقف:وأنت بعد ما نمت إلا سبع ..
...:بس متعود أصحى بدري ..
عادلو هو يدخل الحمام:عسى بس ما جوعتك ..؟!!
اتسعت ابتسامته:أنا موب راعي أكل ..
عادل:خمس دقايق و أنزل أجيب لنا شيء نأكله ..
بسام و هو يريح ظهره على كرسيه المتحرك:خذ راحتك ..
.._.._.._.._.._..
قرّبت و عد رأسها لـ عند أمها ..:الحين جنى وش فيها ..؟!
ام راكان بكل حسرة:الله يصبر قلبها .. وش فيها غير وجع الفراق ..
وعد و بنظرة كلها تمعن لجنى المنهارة:لا يمة وجهها ما يقول كذا .. شكلها من زمان تعبانة ..
ناظرتها بلوم:هذا وقتك ..!! و بعدين هي صديقتي و إلا صديقتك ..!!
ناظرت أمها بلوم أكبر و رجعت تسكت .. تلفتت يمين و يسار ..
لمحت ليان تطلع من المطبخ ..
سحبت نفسها من جنب أمها ... قربت من ليان ..
مرت لبان من جنبها و لا انتبهت لها .. فكرها موب معها ..
وعد:ليان ..!!!
رجعت تلف عليها .. تفاجأت و رجعت تبتسم بكل برود .. قربت من وعد و سلمت عليها ..
همست وعد:عظم الله أجرك ..
ليان:أحسن الله عزاك ..
تنهدت بكل ضيق:الله يصبركم ..
ليان:للهم آمين ..
وعد بكل تردد:أدري بتقولين عني ملقوفة .. بسس ..
رجعت تبتسم:لآآ عادي قولي اللي عندك ..؟!
وعد بكل حيرة:جنى .. ما عجبتني ..
زفرت وعيونها تطيح على جنى:هاذي أمها بعد ..!!
وعدى بربكة:لاء قصدي .. شكلها تعبانة من قبل ..
زفرت بكل ضيق و هي تمشي و تسحب وعد معها بعيد عن المعزين:قبل الملكة بكم أسبوع جنى صار لها حادث .. بس ما قلنا لأحد ..!!
وعد بكل صدمة:حادث ..؟!!!
ليان:ايه .. و جلست فـ غيبوبة .. عشرة أيام تقريبا ..
وعد بكل لوم:وليش ما قلتي لنا نزورها ..
ليان و لمعة الدموع بعيونها:جدتي الله يرحمها .. حذرتنا نطلع الخبر برا .. حتى محد يتكلم علينا لأنها جبرتنا نتمم ملكتي و ملكة ريناد بوقتها ..
تنهدت بكل ضيق:يا قلبي عليها .. و الله إن قلبي حاس أنها فيها شيء ..
رن جوال ليان يقطع كلامهم .. ابتسمت لها:عن أذنك ..
ردة لها الابتسامة و هي تشوفها تبعد ..
..
.
ليان و هي تطلع الدرج:اهلين ..
من وراء السماعة بصوت كله تعب:هلا .. كيفك ليان ..؟!
ابتسمت محاولة يأسه تخفي الحزن اللي بصوتها:الحمد لله بخير و أنتي ..؟!
جوري:أنا تمام .. بس تعبانة شوي ..
جلست على أقرب كرسي فـ الصالة الفوقية:ما تشوفين شر ..
جوري:الشر ما يجيك .. شـ أخبار الأهل ..؟!
ليان و صوتها يختنق:الحمد لله كلنا بخير ..
جوري بكل خوف:ليان وش فيك ..؟!
بلعت ريقها:جدتي .. توفت أمس ..
ارتبكت لثواني و حست بالصدمة تلجمها عن الكلام:إن لله و إنا إليه لراجعون.. عظم الله أجرك ..
طلعت نفس براحة:أجرنا و أجرك ..
جوري بكل حيرة:صار لي ساعة أدق على ريناد ما ترد ..؟!
ليان:ايه مع جنى .. تعرفين جنى ترتاح معها أكثر ..
جوري:و جنى شـ أخبارها .. عسى ما أنهارت ..؟!
زفرت بكل ضيق:هاذي هي ساعة تسكت و ساعة تصيح .. ما تنلام ..
جوري:ايه والله ما تنلام .. – سكتت لدقايق:ايه صح العذر و السموحة منكم ما راح أقدر أجي ..!
ليان:خير عسى ما شر ...!!
جوري بكل ضيق:طحت فـ المطبخ .... والمستشفى رافضين يطلعوني قبل ما يمر أسبوع ..
ليان بكل صدمة:سلامتك ما تشوفين شر .. عساك بخير و عسى الجنين ما جاه شيء ..!!
جوري:لا الحمد لله بخير .. بس الدكتورة مخليتني أجلس حتى تطمن ما يصير معي شيء ..
ليان:ما عليه لمصلحتك ..
جوري:ايه .. أجل ما أطول عليك .. أتصل فـ وقت ثاني أعزي ريناد و جنى و الأهل ..
ليان:صار خير ..
جوري:يالله مع السلامة ..
ليان و هي توقف:فـ أمان الله ..
..
تلفتت حولها للحظة حست بالتوهان .. حطت يدها على جبينها"بيت عمي أبو بدر" ..
توجهت للدرج"من الحماس طلعت فوق ..
صدمة فـ كتفها ..
ريتاج:أووه سوري ..
ليان:وش فيك طايرة ..؟!
ابتسمت بربكة:أبي أرد على صديقتي قبل لا تقطع ..- و هي تبعد:باااي ..
ناظرتها بلوم .. و كملت طريقها لتحت ..
..
.
دخلت و سكرت باب الغرفة وراها .. ردت و نفسها شبه منقطع:أهلين ..
فيصل:وينك من الصبح و أنا اتصل ..؟!
جلست و خذت نفس:توفت جدتي أمس و من الصبح و أنا معتفسه بعزاها ..
فيصل:لا حول و لا قوة إلا با الله .. عظم الله أجرك ..
ريتاج:أجرنا و أجرك ..
فيصل بنبرة كلها لوم:لو كنت أدري ما أزعجتك بمكالماتي ..
ريتاج:الجوال صامت .. بس خفت تفهم غلط ..!!
..
انفتح باب الحمام فجأة .. وقفت ريتاج و التفت و هي مصدومة باللي قاعد يصير ..
تسارعت دقات قلبها و حست بأنفاسها تختنق ..
رفعت حاجب:من تكلمين ..؟!
ريتاج بكل ضيق:لوجين وجع .. وش ذا الحركات بغى يوقف قلبي ..!!
قربت منها و سحبت الجوال ..:الووو .. الووو ..
سمع صوتها سكر الخط .. حتى يتجنب المشاكل ..
نزلت عيونها على الشاشة .. قرأت الرقم مرة .. ثنتين .. ثلاث ..
رفعت رأسها و هي مصدومة:فيصل ..!
سحبت الجوال من يدها:هيييييييي أنتي وين محسبة نفسك جالسة ..!!
لوجين بكل عصبية:أي يا الخاينة .. أنا اقول وين أختفى .. سرقتيه مني ..؟!
ناظرتها بكل غيض:سرقته منك .. ليش حلق و إلا خاتم ..!!
مسكتها مع كتوفها بكل غيض:أنا كنت متأكدة أنك شيطانة .. بس قلت رتوج ما تجي منها ..
دفتها بعيد عنها:وش هالأفلام الهندية .. الحين ما عصبتي إلا على فيصل .. عندك عيسى و نايف و محمد و ناصر و جاسم و آخرهم خالد ..!!!
لوجين و هي ترص على أسنانها من العصبية:بس فيصل غير .. أنتي كنتي عارفة أني ناوية أتزوجه ..
ابتسم بكل سخرية:أنت بس لو تسمعين وش يقول عنك ..!!
دفتها:أنتي اللي مليتي رأسه بهالكلام ..
ريتاج بكل ضيق:يووووووه منك .. يا البزر .. انا ما رحت له هو اللي جاني هو اللي أزعجني باتصالاته و إلحاحه ..
طلعت نفس بكل هدوء:طيب يا رتوج .. هو اللي جاك هااه ..!!
وجهت له نظرة الاحتقار .. طلعت و خبطت بالباب ..
..
رجعت شعرها على وراء .. "حسبي الله عليك يا لوجين" ..
جلست على طرف السرير .."هاذي الشيطان بعينه .. الله يستر لا تسوي فيني مثل جنى .."
حطت يدها على قلبها .."جنى .. صح ما قلت لبدر .. –رفعت جوالها"لا موب وقته ابد" ..
دخلت الحمام .. غسلت وجهه و رجعت تنزل لتحت .."خلك طبيعية يا رتوج موب ناقصة أنتي" ..
..
.
قربت أروى من غزل ..
همست:غزوول ..
لفت عليه و صوت التنهيدة يطلع من أعماق قلبها ..:هلا ..
أروى:وش فيك متضايقة ..؟!
غزل بكل ضيق:أروى مالي خلقك ..!!
أروى بضيق أكبر منها:طيب .. طيب .. في شيء بغيت أقول لك عنه ..
غزل و عيونها ع المعزيات:وشو ..؟!
أروى:أمس تهاوشت مع أمي لأنه نشرت خبر خطبتك قبل لا توافقين ..
غزل:ليش تتهاوشين مع أمك ..؟! .. السالفة ما تستاهل ..!!
أروى:موب هنا المشكلة ..!!
لفت عليه:أجل ..؟!
أروى بكل خوف:تركي سمعني ..؟!
غزل و بعيونها نظرة توهان:وين المشكلة ..؟!
أروى:المشكلة إني قلت لأمي اني حسيت أنك بترفضين و تركي مسك هالكلمة ..!!
ناظرتها بلوم:ناقصين مشاكل يعني ..!!
أروى بكل عصبية رغم محاولاتها تمسك نفسها:أنتي لو تسمعين الدبة ندى وش تقول يرتفع ضغطك ..
غزل بكل ضيق:حتى ولو و كأنك تقولين للمشاكل تعالي ..
أروى و بعيونها نظرة ندم:عاد وش أسوي قلبي عليك و خفت يكبر الموضوع و تنجبرين على أخوي و أنتي ما تبينه ...
غزل:الله يصلحك بس .. – بعد تردد كبير:و تركي وش قال ..؟!
أروى:ما قال شيء .. بس نتفني بالأسئلة ..
غزل:وش أسئلته ..؟!
أروى:ليش تقولين هالكلام .. و من عطاك الحق تقولينه .. و عطاني محاضرة طويلة عريضة زي كل مرة ..
غزل و هي تريح ظهرها:خلاص سكري ع الموضوع .. رتوج رجعت ..
زفرت بكل ضيق:طيب ..
.._.._.._.._.._..
نزل علب الفول و طلع الخبز الحار .. عادل بكل حماس:جبت لك فول بحيه قلبك ..
بسام بكل تعجب:فول ..!!
عادل بكل خوف:وشو بعد .. لا تقول ما تحبه ..!!
بسام:لا .. بس موب متعود ..
عادل:ههههههههههههه .. في أحد ما يعرف الفول أكلت العزابية الأولى ..
ابتسم بسام:أنا متزوج .."حتى بأيام عزوبيتي بحياتي ما كليت فول برا البيت ..!!" ..
ناظرة بكل تشكيك:متزوج ..!!
بسام:ايه ..
مد عادل الخبز:سمّ و إلا تحب أساعدك ..؟!
مد يده لحد ما وصلت أطراف أصابعه لطرف الخبز سحبه من يد عادل:لا متعود أكل لحالي ..
راقبه عادل و الشك ما زال مرتسم فـ عيونه ..
قطع طرف الخبزه .. مد يده اليسار يتحسس الطاولة لحد ما لامس علبة الفول الحارة ..
مد اليمين و غط الخبز .. ثواني و هي مستقره بنص فمه ..
ناظره عادل بذهول .."عميان أكيد تعود" .. غلبه فضوله:إلا أنت من زمان فاقد نظرك ..؟!
بسام بعد ما بلع اللقمة:لاء .. من فترة بسيطة صار لي حادث .. و شوفت عينك ..
زادت حيرة عادل:ما شاء الله .. اللي يشوفك يقول عمر مع .. – غص بالكلمة ..
ابتسم:تعودت أسوي كل شيء بنفسي ..
عادل:عاد غريبة .. الواحد اللي بحالتك و يكون متزوج يعتمد على زوجته ..!!
اتسعت ابتسامته"هي اللي عودتني أعتمد على نفسي" ..:يكفي إن شكلي يعذبها بعد أتعبها بطلباتي و ..
قاطعه:بس هي زوجتك ملزومة بك ..!!
بسام:و أنا ما أبي أتعبها ..!!
رجع ينزل عيونه و يكمل أكله .. بعد لحظات صمت:طيب ما دقيت على الأهل تطمنهم ..
تردد لثواني:أكيد أخوي طمنهم علي .. و بعدين أنا جاي لهنا أبي أجلس فترة مع نفسي ..
عادل:اها .. يعني على قولتهم الحال من بعضه ..
بسام:و أنت متزوج ..؟!
عادل:لاا وين بدري ..
بسام:الزواج ما يعرف عمر .. و كل ما تزوجت بدري أحسن لك ..
زفر بكل ضيق و خيال ألمى يمر على باله:إن شاء الله قريب و تراك معزوم بعد ..
ابتسم:الله يكتب اللي فيه الخير ..
.._.._.._.._.._..
لبست عبايتها ..
ناظرها بحيرة:بتطولين هناك ..
لفت لمى على ياسر أخوها:وقت عزاء ناصر صديقتي ما قصرت معي .. و الحين دوري أرد لها هالجميل ..
نزل عيونها على الكرسي المتحرك:لو ما ..
قاطعته:وش هالكلام .. وبعدين معك ما اتفقنا ما عاد نقول هالحكي .. و هذا كله من الشيطان ..
لمعت الدموع بعيون ياسر:كله بسببي أنا اللي كنت أسوق ..
زفرت بكل ضيق و هي تنزل لمستواه:يسور حبيبي هذا كله قضاء ربك .. و بعدين ..
قاطعها دخلت عبد العزيز:لمى ـآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ ..
لفت عليه و بكل خوف:خير ..؟!!!!
عبد العزيز:البنات كلهم ركبوا السيارة يا الله بيمشون ..
رفعت طرحتها فوق رأسها ...:يا الله .. هذ أنا نازلة ..
دخل عبد العزيز عند ياسر و بكل حماس:جبت لك شريط بلاي ستيشن من عندي مشاريوه .. على قولت لمى يستاهل عيونك ..
ابتسم له ..
..
زفرت براحة و هي تسكر باب شقة أبوها .."الحمد لله لو لا عزوز بعدك يا رب .. ما كنت عارفة وش بسوي الحين" ..
رن الجوال ..
ردت وهي تنزل مع الدرج:هذا أنا نازلة ..
نهى بكل ضيق و هي تهمس:نصور ما يحب أحد يتأخر عليه فـ السيارة استعجلي ..
لمى:خلاص هذا أنا وصلت لتحت بس ألبس نقاي و أطلع ..
نهى:يا الله ..- سكرت الخط و نزلت السماعة ..
همست أميرة .. العزاء لـ صديقة لموو و إنا ركبنا قبلها فشلة عند أخوك ..
نهى:اشش اسكتي بس لا يلف علينا ..
.._.._.._.._.._..
ناظرت فـ ساعتها و همست:أخيرا نامت ..
لفت على ليان السرحانة .. ريناد:ليون قومي نطلع ..
رفعت رأسها:أخاف لـ صحت و لقت نفسها لحالها بـ غرفة جدتي يصير فيها شيء ..؟!
ريناد بكل توتر:أنا مثلك بس وش نسوي و صعبة نترك الناس برا لحالهم ..
وقفت ليان:خلك عندها أنا بطلع و بعدين فيه أمي و خالتي أم بدر و خالتي أم تركي .. حتى خالتي أم راكان قالت لي موب ماشية إلا لما يخلص العزاء ..
ريناد:الله يجزها خير ..
مشت خطوات لعند الباب .. و رجعت تلف:أقول رنود ..
لفت عليها:خير ..!!
ليان:بسام للحين ما رجع ..
هزت رأسها بالنفي:لااء ..
زفرت بكل ضيق:وش الطاري موب من عوايده بطول مع ربعه ..!!
ريناد:المشكلة ترك جواله .. و إلا كان عرف باللي قاعد يصير و رجع بسرعة ..
ليان بكل ضيق:قلت لسطام يروح له بس رفض ..
ارتسمت بعيونها نظرة حادة:خليه بكيفه ..
رجعت تلف بتطلع .. و تذكرت شيء:رنود .. جوري دقت علي ..
لفت عليها:صدق متى ..؟!
ليان:العصر قبل ساعتين تقريبا .. قلت له عن العزاء و اعتذرت لأنها فـ المستشفى ..
ريناد بكل خوف:مستشفى ..؟!!
ليان:ايه ما أذكر وش قالت لي بس هي و الجنين بخير و وصتني أقولك تدقين عليها ..
طلعت جوالها اللي ما تدري عنه من وصلت:طيب .. طيب ..
طلعت ليان أخيرا .. دقت عليها .. رنة .. ثنتين .. ثلاث ..
و أخيرا ردت .. ريناد بكل خوف:الوو جوري ..!!
.._.._.._.._.._..

 
 

 

عرض البوم صور ROoOnQ   رد مع اقتباس
قديم 22-01-11, 07:28 PM   المشاركة رقم: 144
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 144104
المشاركات: 126
الجنس أنثى
معدل التقييم: ROoOnQ عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ROoOnQ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ROoOnQ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لبست عبايتها بكل تأني .. ضبطَت شكلها و كشخت على قد ما تقدر ..
و اخيرا رفعت العطر و بخت على نفسها بكل رقة ..
رفعت البتول النظارة .."و اخيرا جاء اليوم المنتظر يا نايف" ..
مشت بخطوات هادية لبرا غرفتها .. رن جوالها ناظرت فـ الشاشة ..
زفرت بكل ضيق:اووووووووووف هذا وقتك ..
ردت بكل هدوء:هلا حبيبي ..
مبارك:وينك من الصبح أدق عليك ..
البتول و هي تكمل طريقها لتحت:سوري بيبي كنت نايمة صحيت متأخر و توني مأخذه شاور ..
زفر بكل ضيق:طيب .. وش تسوين ..؟!
البتول بكل ضيق اختلط بدلعها المصطنع:يا الله عليك بروك ... وش فيك صاير لي محقق هالأيام ..؟!
مبارك:خايف عليك يا عمري ..
البتول و هي تطلع من البيت:لا تخاف كلها ثلاث شهور و أسبوع بالضبط .. و أكون قدامك ..
مبارك:صوت هوااا .. أنتي برا البيت ..؟!
البتول:ايه هذا انا راكبة السيارة ..؟!
مبارك:على وين ..؟!
البتول:مواعدة وحدة من البنات ... فيها شيء ..؟!
مبارك بكل ضيق:طيب لا تتأخرين ..؟!
التبول:إن شاء الله عيوني .. يا الله باي باي .. – سكرت قبل لا تسمع رده ..
"أوف منك قلق .. " .. – رمت الجوال .. و رفعت رأسها للسواق:يا لله حرك ..
.._.._.._.._.._..
ناظرت فـ ساعتها .."الحين بطلعون من المسجد فرصتي أدق عليه" ..
انتظرت خمس ثواني و طلبت رقمه ..
..
احتار وش هالرقم الغريب اللي يدق عليه .. بس يمكن يكون احد يعزي ..
سحب نفسه بعيد عن الجماعة و قرب من سيارته ..
رد بدر:الو السلام عليكم ..
ردت و هي تتصنع الحياء و الخوف:و .. عليـ.. كم السلام ..
استغرب من الصوت الأنثوي:خير أختي ..!!
لوجين بكل تردد:أنت بدر صح ..
بدر بنبر حادة:ايه بغيتي شيء ..
لوجين:أنا صديقة أختك ريتاج .. و يعلم الله لو ما كنت أحبها و أعزها ما تجرأت و سويت شيء تربيتي و أخلاقي ما تسمح لي به ..
بدر:نعم ..!!!
لوجين و هي تأخذ نفس:أنا ما جازفت بعمري و كلمتك عشان شيء .. بس أنا خايفة صديقتي تضيع مني حاولت أنبهها لكنها راكبة رأسها ..
بدر و حيرته تزيد:أنتي وش تخربطين ..!!
لوجين و هي تبلع ريقها و تمثل التوتر بإتقان:صراحة هي من فتر تعرفت على واحد اسمه فيصل .. أنا توقعت السالفة لعب و راح تنتهي .. بس ..
بدر:شكلك طالبه رقم غلط ..
لوجين:لااااااااء .. موب أنت بدر جاسم الـ***** ..
بلع ريقه و بدت التوتر يلعب بأعصابه:وش عندك بعد ..!
لوجين:أنا خايفة عليه من هالفيصل .. من فترة حسيت علاقتهم تعمقت و مدري إذا ....- سكتت حتى تزيد من حيرته ..
بدر بقلة صر:ما تدرين ايش ..!!
لوجين بكل خوف:إذا صار بينهم شيء أو لاء ...!
بدر بعصبية:نعم ..؟!
لوجين:أنا دقيت عشاني خايفة عليها .. إذا مو مصدقني براحتك بس أنا أبي أريح ضميري ..
بدر و هو يراقب الرجاجيل يدخلون البيت:خلاص .. جزاك الله خير .. مع السلامة .. – سكر الخط من غير ما يسمع ردها .."أنا قايلة من البداية يبيلك تربية من أول و جديد يا ريتاجوه" ..
..
.
زفرت بكل راحة .."أنا تفتنين علي يا رتوج و تخربين مخططاتي .. الحين بنشوف من اللي بيضحك ع الثاني" ..
.._.._.._.._.._..
وقفت .. همست لجوري فـ الجوال بصوت مخنوق:جوري دقيقة ..
طلعت من غرفة جنى .. قابلت ليان ..
ابتسمت ليان:جيت قلت أكيد بتطلعين تصلين ..
ردة لها الابتسامة .. و طلعت لفوق و عيون كل اللي فـ الصالة تراقبها ..
دخلت .. ريناد لغرفة جنى و قفلت الباب وراها ..
سندت ظهرها على الباب .. رفعت الجوال:جوري معي ..!!
جوري بكل خوف:ريناد وش فيك خوفتيني عليك ..؟!
جلست على الأرض .. و كملت بصوت مخنوق:بسام يا جوري بسام ..
جوري بكل خوف:وش فيه ... عسى ما صار له شيء ..؟!
جوري و دموعها تخونها:لاء أمس طلع مع أخوه و لا رجع .. حتى جواله ما خذه ..
جوري:و إذا يمكن يبي يجلس مع نفسه شوي ..!!
ريناد و شهقاتها تخنقها:أنا خايفة يكون أخوه سوا فيه شيء ..؟!
جوري رغم قلقلها مع ريناد:الله يهديك بس في أحد يضر أخوه ..!!
ريناد:أنتي ما شفتي نظرات سطام لـ بسام طول الوقت .. حتى صوته يتغير للكره أول ما تجي عينه بعين أخوه ..
جوري:تتوهمين أكيد ..
ريناد:و الله العظيم موب من خيالي حتى ليان حاسة ..
جوري:طيب و إذا كرهه .. يمكن شايل بقلبه عشان سالفة زواجه اللي تكنسل بسبه ..؟!
ريناد:ايه و أخاف يكون سوا به شيء ..
جوري:تعوذي من إبليس و قومي صلي .. إن شاء الله بتبعد عنك ه الوساوس ..
ريناد بكل رجاء:يا ليت ..
جوري:الله يهديك بس يا ريناد .. تتعبين نفسك و أعصابك علشان تهيأت و تخيلات ..
مسحت دموعها:موب هذا بس اللي مخوفني ..
جوري:وش فيك بعد ..؟!
ريناد بكل تردد:الفترة الأخيرة ما كنت أعامل بسام زين ..
جوري بكل صدمة:أي فترة ما كملتوا الأسبوعين من تزوجتوا ..!!!
رجعت تنهار:ما قدرت أقاوم الكره اللي فـ قلبي ..!!
جوري و صدمتها تزيد:وش سويتي له ريناد ..؟!
خذت نفس تهدي أعصابها:ما كنت أعطيه وجهه و على طول أتركه يسوي كل شيء لحاله ..
جوري بكل لوم:الله يهديك بس الله يهديك ..!!!
ريناد:جوري اللي صار صار و انتهى و أنا الحين ندمانه اكثر من أي شيء بهالدنيا .. أنا خايف يكون بسام زعل و ما عاد هو بـ راجع ..
خذت نفس .. :ما تدرين يمكن هو حب يبعد عشان يعيد حساباته ..!!
ر يناد:موب مهم .. يطلقني بس يرجع سالم ..!!
خذت نفس:إن شاء الله ما يكون فيه إلا العافية ..!- دخل عليها نواف ..
همست جوري:يا الله رنود أكلمك بعدين ..
بلعت ريقها:يا الله .. بروح أصلي .. مع السلامة ..
نزل الشنطة و بنبرة أقرب للحدة:جبت لك ملابس تكفيك أسبوع ..
ناظرته بنص عين و هي تنزل الجوال:و راك تتكلم كذا ..!
ناظرها بكل تعجب .. كان متوقع هجومها عليه مثل العصر ..
جلس و بنبرة كلها لوم:وش أسوي فيك رأسك يابس و ما تسمعين إلا نفسك ..!!
زفرت بكل ضيق:تعرف إني ما أحب جلست المستشفى ..!!؟
خذا نفس و حمد ربه فـ سره أن أعصابها هدت:ما عليه لمصلحتك يا حياتي ..
ابتسمت:وش جبت لي معك ..؟!
.._.._.._.._.._..
فرك أصابعه بكل توتر .. ناظر فـ ساعته .."10 .. يا رب هالعالم متى بتحس و تطلع ..؟!" ..
..
.
هزت رجلها بتوتر .. "هالمرة طولت فـ البيت وش تسوي كل هالوقت ..!!!" ..
ارتسمت ابتسامة واسعة على وجه البتول و هي تراقب طيبة تطلع من البيت ..
"و اخيرااا" ..
.._.._.._.._.._..
نزل عادل من اللفت .. دف بسام قدامه .. :هذا هو الدور ..!!
بسام و التساؤل بصوته:الرابع ..؟!
عادل و الحيرة على وجهه:ايه .. بس على يميني عيادة عيون و على يساري عيادة أسنان ..!!
بسام:متأكد ..؟!
عادل:ايه .. لحظة أسأل الرسيبشن ..
دقايق بسيط بعد فيها عادل عن بسام .. و رجع له ..
عادل و هي يضغط ع زر اللف:يقول عيادة دكتور القلب فـ الخامس ..
بسام:شلون .. أنا متأكدة أنها فـ الرابع ..!!
ابتسم و هو يركب اللفت:ايه يقول صار تبادل من سنتين و عيادة جراح القلب طلعوها لفوق ..
بسام:اهاا .. – ثواني بسيطة رجع ينفتح باب اللفت ..
عادل بكل حماس:هاذي هي ..
بسام:أسأل عن الدكتور طارق ..؟!
دخل عادل و بسام قدامه بكرسيه .. :السلام عليكم اختي .. في دكتور هنا اسمه طارق ..؟!
ابتسمت من وراء اللثمة:ايه .. عندك موعد ..؟!
عادل بكل حيرة:لا و الله بس ما في مجال أشوفه بـ ..
قاطعته:هذا هو الدكتور طارق .. – علت صوتها:دكتور طارق ..
رفع رأسه بعد ما كان يرفع كوب الشاي الدافي:نعم ..؟!
نزل عيونه على بسام وقف فـ مكانه مصدوم .. همس بكل ربكة:بــ..ـسا م ..!!
ابتسم لأنه تعرف عليه .. زفر عادل بكل راحة .. كل تعبه مع بسام ما راح على الفاضي ..
.._.._.._.._.._..
تنهدت لمى بكل ضيق:طيب شوفي يمكن صحت ..!!
ليان بكل آسى:من توفت جدتي أمس و هي ما ذاقت طعم الراحة و لا النوم .. توها قبل المغرب غفت و الحمد لله راحت بنومه ..!!
لمى بكل ضيق:الله يصبر قلبها .. مع إني كنت أبي أشوفها ..!!
ليان و ابتسامة باهتة ارتسمت على وجهها:بكرة إن شاء الله ..
ابتسمت و هي ترفع الطرحة على رأسها:يا الله أشوفك على خير ..
قربت ليان و سلمت على لمى:مع السلامة ..
لمى:سلمي على ريناد .. يا الله سلام قبل لا أتأخر عليهم ..
راقبتها و هي تبعد و سكرت الباب ..
..
.
لفت وراها ..:هااه وعودة ماشية ..؟!
وعد:ايه البيت فضى .. و بعدين لا تخافين بكرة عندك من الصبحية ..؟!
ابتسمت:ما له داعي تكلفون على نفسكم ..
وعد:خلاص صرنا أهل .. – قربت و همست لها:ما تبين رقم ركون ..؟!
ارتبكت ليان و صرفتها من غير ما تدري أنها ورطت عمرها:هااه .. هو عندي ..!!
وعد:عندك .. و ليش قالي أنه ما عطاك ايه ..
ارتبكت أكثر:مدري ..!!
وعد:الدب يبي يصرفني ..
ليان بنبرة أقرب للترجي:وعود لا تفتحين معه هالسيرة أخوك شكله عصبي ..
وعد:لا والله موب عصبي بس .. – رجعت تسكت ..
خافت ليان ..
وعد:فضح نفسه قدامك .. ما يعرف يجامل و يتميلح شوي ..!!
بلعت ريقها:وعود أنا لازم أروح أشوف جنى .. و ريناد من طلعت لفوق ما عاد نزلت ..
وعد:ايه .. عد أنا بطلع قبل لا ينغسل شراعي و روحي شوفي رنود بعد الله يستر لا يكون جاها شيء .. فجأة غطت ..
سلمت عليها و مشت ركض لغرفة جدتها ..
..
رفعت عبايتها و طلعت .."راكانوه الدب فشلني مع البنت ..!" ..
.._.._.._.._.._..
دخلت البيت بكل ثقة .. رفعت الخدامة رأسها و تفاجأت من وجود هالانسانة الغريبة فـ البيت ..
سكرت البتول الباب وراها ..
قربت منها سينيثيا:منوو أنتاا ..؟!
قربت البتول و هي تنزل الطرحة على كتفها:ما تشوفين المفتاح معي أنا اكيد من أهل البيت ..!
ناظرتها سينيثيا بكل شك:أنا ما في شوف أنتا من قبل ..؟!
البتول بكل عصبية:انقلعي للمطبخ سوي شيء أشربه .. ما عاد بقي إلا الخدم يخوفون ..!!
ناظرتها بحقد و ما ارتاحت لها .. دخلت للمطبخ و هي تعطيها نظرات حادة ..
..
خذت لفة ع المكان .. ارتسمت على وجهه ابتسامة استهزاء ..
..:بيت كله صدقات ..
لفت نظرها باب خشبي وحيد فـ الصالة .. قربت منه و دخلت .. و مثل ما توقعتها ..
غرفة نايف ..
..
من ثواني حط رأسه على المخدة .. و بدا يستغرق فـ النوم .. لكن صوت الباب المزعج رجع يصحيه ...
جلس بكل ثقل و تعب ..
اتسعت ابتسامتها و هي تشوفه قدامها ..
ارتسمت ملامح الصدمة على وجهه و نطق اسمها بكل صعوبة:بـ .. ـتـ...و ....ل ..
قربت منه و ابتسامة السخرية تتعمق على وجهها:ايه البتول يا ........ يا زوجي العزيز ..
كل غضب الدنيا تجمع فـ قلبه تمنى لو ترجع له قوته حتى يرجع يضربها ...
مو عشان تتأدب يبي يضربها لحد الموت ..!!
قربت منه و جلست قريب من رجوله:كرسي متحرك و خدامة ..!! – فجرت ضحك تبرد قلبها:هههههههههههههههههههههههههههه .. :واجد عليك الصراحة..
نايف بصعوبة نطق عانها من وقت اللي سوته البتول فيه:أأأأ ...نـ...ت...ي ... وش ... تبـــ ... ين ..!؟
همست بكل غيض:أبي موتك .. أنت حتى الحياة حرام عليك ..
ابتسم بكل استسلامية:يا .... ليت تموتيني ووو و أرتاح .. بببببتسوين لي خدمة ممما ..
قاطعته:بتموت .. لكن بتتعذب .. مثل ما عذبتني .. و مثل ما خليتك تكمل حياتك متعذب بخليك تموت و أنت تتعذب ..!
سحبت شنطتها و طلعت الإبرة منها ..
ناظرها بكل ألم و قرر يقابل قدره بكل استسلامية ..
.._.._.._.._.._..
تنحنح .. و طلع ركض لفوق ..
حاول ريان يلحقه .. بس تراجع .. حتى لو فضى البيت من المعزين الأهل موجودين ..
..
اتسعت ابتسامتها و هي تراقب بدر يطلع لفوق بكل عصبية ..
تملك الفضول لوجين بشكل جنوني .. بس خافت تلحق بدر و يلمحها احد ..
..
من ثواني كانت بتطلع بس سمعت صوت بدر تراجعت لداخل غرفة جدتها ..
راقبته و هو يطلع معصب .."الله يستر شكله ما يطمن بالخير" ..
لفت ليان على جنى و رجعت لعندها .. هالغرفة أأمن مكان بالنسبة لها ..
..
طوت سجادتها .. "استغفر الله أخرت العشاء سبتك يا أروووه هذره وبس" ..
رفعت ريتاج السجادة فوق التسريحة ..
زفرت بكل ضيق .."لو سكت أكثر أكيد لوجين بتتحرك و أخاف تقلب الموضوع علي ..
قطع تفكيرها صوت الباب و هو ينفتح بكل قوة ..
لفت و هي تشوف بدر يدخل و يقفل الباب وراه ..
و شرارة الشر تتطاير من عيونه ..
ارتجفت أطرافها و حست بدقات قلبها تتسارع ..
ريتاج بكل خوف:بدر ..
قرب منها و بنبرة كلها حدة:وين جوالك ..؟!
أشرت له على الكامدينه ...
مشى لعنده و بثواني بسيطة صار هو و جوالها قدامها ..
بانت لمعة الدموع فـ عيونها:بــبببدر ..
فتح القائمة و لاحظ الرقم المتكرر فـ الاتصال .. ما له اسم .. لكن واضح أهميته لأنه هو الوحيد فـ السجل ..
دق على الرقم .. و حطه ع السبيكر ..
خانتها دموعها .."ليشي يا ربي لييييييييش" ..
رد بكل حماس مثل كل مرة:هلا و الله و اخيرا ..
..
زاد حمّار عيونه .. و حس بأعصابه ما عاد تتحمل .. شد بدر على يد أخته ..
من وراء السماعة .. فيصل بكل خوف:اللوووو .. الوو .. رتوو .. رتوج ..
..
سكر الخط فـ وجهه ما تحمل يسمعه أكثر و لا قدر يرد عليه وش يقول له و أخته هي اللي تكلمه ..!!!
..
نطقت أخيرا و صوت شهقاتها يسبقها:بدر صدقني هو الوحيد اللـ..
قاطعها بهمس و هو يرص على أسنانه:اووووص و لا كلمة .. ما أبي أسمع صوت يالنذلة الحقيرة .. ياالـ ***** ..
ريتاج و محاولة يأسه:بدر الله يخليك اسمعني ..
دفها للجدار و ضغطها بكل قوته عليه:سمعت اللي يكفي .. تدرين لو بيدي وش سويت .. ذبحتك و دفنتك هنا ..
بس لا المكان و لا الوقت مناسبين ..
ريتاج محاولة أخيرة رغم أعصابها المنهارة:بدر ..
قاطعها و شحنت العصبية تزيد بداخله:لا ين باسمي يا الـ** .. من اليوم و رايح لا طلعة و لا دخلة و حتى الجوال ما فيه و إلا تدرين بخليه عندك .. بس من هاللحظة اعتبريه مراقب و أي مكالمة أشوفها بفاتورتك بيكون حسابك عسير ..
..
نفضها من يده و هو يحس بالنار اللي تحرق فيه ما طفت .. رمى جوالها على سريرها ..
و رجع يفتح الباب ... طلع و خبط به ..
..
.
طلعت من غرفة جنى ..
استغربت من شكل بدر المعصب و طلعته من غرفت ريتاج ..؟!
ركضت ريناد للغرفة .. انصدمت من منظر أختها المنهارة على الأرض ..
قربت منها و بكل خوف:ريتاج وش صار ..؟!
ارتجفت أكثر و علا صوت شهقاتها ...
ضمتها لصدرها:بسم الله عليك .."الله يستر من الي صار بينك و بين بدر ..!!" ..
..
.
..
ناظرت باب بيت عمها أبو بدر بكل ضيق .."خسارة كنت أبي أشوف وجهها بعد ما يطلع من عندها"
..
رفع سطام عينه للمرايا و هو يحرك السيارة ..:كأنكم ناقصين ..؟!
أم بسام:ايه .. ريناد بتجلس فـ بيت أهلها عشان جنى..؟!
سطام:و تخلي زوجها لحاله ..!!
ليان بكل حماس:بسام رجع ..؟!
سطام بكل برود:مدري عنه .. بس أكيد رجع ..!!
زفرت بكل ضيق ..
.._.._.._.._.._..
نزلت عبايتها على الأرض و رمت نفسها بأحضان سريرها ..
قربت منها فجر:اوووف هذا أول يوم كذا .. بكرة وش بيصير ..؟!
غزل و النوم يتملكها:أول يوم بس بكرة بيصيرون أخف ..
فجر و هي تنزل جزمتها:ظنك ..؟!
غزل:ايه ..
لحظات صمت طوويلة خيمت ع المكان ..
غزل بعد تردد كبير:فجر ..
فجر و عيونها فـ المرايا:همممممم ..
غزل:أنا موافقة على تركي ..
لفت عليها مصدومة:نعم ..؟!
عدلت نفسها فـ سريرها .. غطت نفسها:اللي سمعتيه ..- غطت وجهها و تمنت تغط فـ نوم عميق ما تصحى منه ابد ..
.._.._.._..
نهااااااااااااية الجزء ..
البارت قصير .. قصر مع البرد ^^"
شوشو .. يقولون جايتنا موجة صقيع تدفي زين .. ^^
يلااا .. سي يوووو ..

 
 

 

عرض البوم صور ROoOnQ   رد مع اقتباس
قديم 23-01-11, 01:17 AM   المشاركة رقم: 145
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 178146
المشاركات: 2,654
الجنس أنثى
معدل التقييم: أحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جداأحاااسيس مجنووونة عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 531

االدولة
البلدSyria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أحاااسيس مجنووونة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ROoOnQ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

رونق حرام عليك ليش تقصرين البارت وين بارتات اول طووووووووووووووووووووووووووووووووووويلة مره الحين تنقص <<فيس بيصيح

عواااااااااااااااااااافي على البارت الرهيب والاكثر من رائع لوجين اخ بس لو اطولك واقص رقبتك قص

رونق واللي يسلمك نزلي لنا بارت بكرة خليهم ثلاث بارتات بالاسبوع انت كريمة واحنا نستاهل

 
 

 

عرض البوم صور أحاااسيس مجنووونة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
من وحي الاعضاء, يالبااااااااااااااه على بدر احلى الشباب بس ياليت يلين راسه, رونق, وبطلتي في الرواية جنــــــى وبس, قلوب تتراقص على انغام الالم
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:04 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية