لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-09-10, 04:31 AM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل الخامس عشر

وفي اليوم الثاني وفي بيت محمد
وعلى الغدا
الوالد : ها دانة متى بتزهبين للعرس
دانة : ما اعرف والله على حسب عبود وحمود
عبدالله : ليش ؟شو دخلنا نحن
دانة : منو اللي بوديني غيركم
محمد : لا والله دريولية نحن
عبدالله : روحي مع ريلج واخته بتكون معاه
محمد : لا ما عندنا ها السوالف
دانة : كيف يعني؟ ردينا للمذلة
محمد : تعرفين انا دوامي من باجر يبدي
عبدالله : وانا بعد الصبح دوام والعصر معهد
الوالد: ايب لج دريولية؟
دانة : لا خلاص ما ابي بقولهم هم يزهبون لي فضيحة منكم
يرن موبايل دانة
دانة: الو هلا سالم شحالك
وهي تقوم من مكانها وتطالع محمد ومحمد مندمج بالاكل
دانة: مهرة بالمستشفى ؟ليش شوفيها؟
محمد يوقف عن الاكل ويطالع دانة وقلبه يدق
دانة : أي مستشفى ؟ خلاص العصر بمر عليها
لا ما اعتقد اروح معاك بشوف عبدالله ولامحمد اووكي سلم عليهم باي
محمد : شوفيها مهرة؟
دانة تطالع ابوها: ماشي
محمد : تستهبلين ولا تحاولي تنرفزيني
عبدالله : شوفيك معصب انته
محمد : دانوه قولي
دانة تحاول تفهمه انه ابوهم يطالعه وهو منفعل
محمد يقوم من مكانة : صار شي وماتبي تقوليه
الوالد : محمد شوفيك؟
محمد : ما تشوفها ماترد علي
دانة: ماشي البارحة مرضت عليهم وودوها المستشفى
محمد : انا رايح البس وانتي بسرعه لبسي بوديج الحين
قام محمد من مكانه بسرعه ودانة قاعدة مكانها والوالد يطالعهم
الوالد : في شي وانا ما اعرفه؟
عبدالله : لا ابوي
الوالد : وشو بلاه محمد عيل
دانة تطالع عبدالله وساكتين
الوالد: ردوا علي
خليفة : حمود يحب ابلة مهرة اخت سالم
دانة تدوسه بريله
خليفة : أي ليش تدوسيني
الوالد: منو ابلة مهرة؟
عبدالله: لا ابوي ماعليك منه
الوالد: كيف ومحمد خل اكله ومعصب وحالته حالة
دانة : ابوي انا بفهمك السالفة
وبعد 5 دقايق نزل محمد بسرعه ويشوف دانة بعدها بمكانها
محمد : ليش مالبستي عباتج؟
دانة ساكتة تطالع الوالد
محمد وبعصبية : يالله بسرعه
الوالد: انا بوديها لا تعب نفسك
محمد : لا تعب ولا شي
الوالد : شوفيك؟
محمد : شو؟
الوالد: شوها الحركات
محمد : أي حركات
الوالد : ماتستحي على ويهك اكبرهم وتسوي ها الحركات جدام اخوك الصغير
محمد : حرام يعني نفكر باخت ريلها
الوالد وبعصبية : هيه حرام
محمد يطالع ابوه وساكت
الوالد: حرام تفكر بوحدة مو حلالك حرام تفكر وحدة متزوجة عندها ريل
الوالد : الحين اختك معرسة تخيل واحد غريب يزورها شو بكون موقفك ؟ها
رد علي محمد جاسم
محمد : انا مو لعاب ولا اغازلها ولا اقص عليها. وصرخ محمد: انا احبها احبها
الوالد يعطي محمد كف على ويهه وعبدالله ودانة يفازعون
عبدالله يمسك ابوه ودانة ميودة محمد
الوالد معصب: ماتستحي على ويهك ريال ولحية وشنب طول وعرض توقف بويهي
وتقول احبها
عبدالله : ابوي هدي اعصابك
الوالد : أي اعصاب انتوا خليتوا فيها اعصاب حتى لو ما معرسة عيب عليك
تلاحقها وتكلمها من مكان لمكان
يمشي محمد عند باب الصالة ويفتحه بعصبية وابوه يوقفه
الوالد: محمد
محمد ماسك ايد الباب
الوالد : تاكد لو رحت لها ولا كلمتها لا انت ولدي ولا انا ابوك
طلع محمد ورقع الباب
يركب سيارته بعصبية ويشغلها ويطلع برع الفيلا
دانة : الموضوع تافه ليش ابوي كبره
عبدالله : صدقه الوالد ,حرمة معرسه وهو قاعد يحبها وعادي تحبه ويفرقها عن ريلها
دانة: اولا لا مهرة صغيرة ولا حمود علشان يضيعون بعض
عبدالله : انتي معاهم
دانة : اكيد ,يمكن مهرة محصلة شي عند حمود مو موجود بريلها
عبدالله : مينونة انتي شو ها الخرابيط ريلها ها
دانة : مالجين بس مو عرس
عبدالله : انا عبالي معرسين
دانة : لازم اسال مهرة شو تعتبر محمد
عبدالله : شكلها تلعب عليه
دانة: لا مهرة تحب حمود
عبدالله : وريلها شو ناقصه
دانة : ما اعرف بس انت توديني المستشفى العصر
وفي المستشفى
وفي غرفة الانتظار
امل : اماية سيري البيت ويا سالم
الوالدة : لا ما اقدر واخلي بنتي روحها هني
امل : انا هني اماية
الوالدة : شو بسوي بالبيت بقعد لين تخلص الزيارة
دانة من بعيد ياية وعبدالله معاها
يوقف عبدالله بعيد
دانة : السلام عليكم
امل : هلا مرت اخوي وتصيح
دانة : شو بلاها مهرة
امل : انهيار عصبي
دانة تصك على حلجها: لاحول ولاقوة الا بالله
الوالدة وهي قاعدة على الارض وترفع صبعها فوق :كله منه حسبي الله عليه حسبي الله عليه بيذبحها مابخليها بحالها
دانة متوترة : منو ؟
امل : ريلها
وعبدالله من بعيد يطالع دانة وهي حاضنة امل
الوالدة: وين ماتروح وراها
امل : اماية نحن بمستشفى خلينا نروح البيت
دانة : ليش مانقدر نشوفها؟
امل : الزيارة ممنوعة عليها اعصابها تعبانة ماتتحمل الانفعال
دانة : بوصلكم بطريجي
امل : مع منو ياية؟
دانة : عبدالله اخوي
امل توقعت محمد : عادي مابي نتعبكم بنتريا سالم
دانة : لا تقولين جي انتوا اهلي
امل : يالله اماية بروح مع مرت سالم
الوالدة: بنتي مهرة بتم بروحها
دانة: خالوه هني السسترات بشوفونها لا تحاتين قومي اوصلكم
امل : سارة بروحها في البيت يالله اماية باجر من الصبح بيبج
دانة تروح لعبدالله: بنوصلهم البيت
عبدالله : وين بيتهم؟
دانة : بنسالهم

وركبوا السيارة وامل تطالع عبدالله تحسه غير عن محمد
عبدالله اسمراني اشوي قصير هادي وعاقل غير محمد
وهي مستغربة ليش محمد ماياه
ولما وصلوا بيتهم
الوالدة: قربوا تفولوا عندنا
دانة : مرة ثانية خالوه
الوالدة : سلمي على محمد
دانة تسكت وتبتسم : الله يسلمج
امل تسلم بايدها من بعيد لدانة
دانة تصكر الجامة مال السيارة وهي تسلم
عبدالله : حتى امهم تعرف حمود
دانة : شكله مطيح عندهم واحنا مانعرف
عبدالله: ليش مادخلتي لمهرة
دانة: اسكت عبود
عبدالله : شو
دانة : ياحليلها انهيار ياها
عبدالله : ليش من الحفلة
دانة: لا ريلها تضارب معاها وطاحت بالحوش والمطر يزيد وهم مايدرون
عبدالله : هو حمود دايما يقول وين ماتروح يعصب فيها
دانة: مرة وحدة شفته بالمول كريه صفعها جدامنا وعصب بحمود
عبدالله : انا قالوا لي تاجر مخدرات بس ماتوقعته نذل لها الدرجة
دانة : الله يعينها




وفي المسا
وفي بيت محمد
دانة : سونيتا سونيتا
سونيتا : شو تبين
دانة : حمود ماياه ؟
سونيتا: لا مافي سيارة
الوالد : بعده محمد ماوصل
عبدالله : اتصل له كله مغلق
الوالد : خله يعرف غلطته بعدين بيندم وبيرجع
عبدالله : بروح ادوره
دانة : وين
عبدالله : بشوف ناصر ربيعه
وفي البليارد
ناصر يصكر التلفون
ناصر: حمود اهلك من الصبح يدوروك
محمد وبضيق : شو يبون مني
ناصر: ها عبود اكثر من مرة دق علي
محمد : بحجز لي بفندق
ناصر : لاتكبر الموضوع

عبدالله يدخل الصالة مال البيليارد يشوف محمد محطي راسه على الغنفة ومغمض عينه
ناصر : حمود حمود عبود اخوك
عبدالله : السلام عليكم
ناصر : وعليكم السلام
عبدالله : مشكور ناصر
يقوم ناصر : ايب لك شي
عبدالله : تسلم ناصر
عبدالله واقف يطالع محمد ومحمد صاد الجهة الثانية
عبدالله يقعد يمه: انا شو يخصني ليش ماترد علي
محمد : عاجبك كلام ابوي
عبدالله : موعاجبني كلامه ولا كلامك
محمد : روح البيت احسن لك
عبدالله : ماتبي تعرف اخبار مهرة
محمد ساكت
عبدالله : ماتهمك يعني ؟
محمد : تبي تقول قول ماتلعب باعصابي
عبدالله : اذا مانهمك , انت تهمنا, وما ابي اشوف الحرمة بها الحالة
محمد يطالعه : أي حالة
عبدالله : ريلها عقب الحفلة ياها بيتهم وبالحوش عصب عليها و
محمد : و شو ؟
عبدالله : الحرمة ياها انهيار عصبي
محمد يقوم من مكانه
عبدالله : واللي عرفته انهم بس مالجين مو معرسين
محمد يطالع عبدالله : مشكور عبود
عبد الله يوقف : وين؟
محمد : بتشوفيني بالبيت
ناصر: وين راح حمود ؟
وفي المستشفى
يدخل القسم
محمد : لو سمحتي مهرة سعيد أي غرفة
النيرس: نو ممنوع بابا
محمد : بس اشوي انا husband
النيرس : اوكي بابا بس شوية مافيه كلام وايد
محمد : اوكي
يدخل محمد وقلبه يدق يمشي اشوي اشوي يسحب الستارة اشوي
يشوفها نايمة مفتوح شعرها والاضاءة فوق راسها
يوقف يمها يشوف خصله على عينها تذكر لما بالفندق نفس الخصلة اللي ضايقت
عينها يرفعها فوق شعرها ,يقعد على الكرسي





يشبك ايده الثنتين : ما اعرف شو اقولج وانتي تعرفيني قبل ما اتكلم, واعترفت

قبل بحبي لج ما اعرف كلما نقترب من بعض نبتعد اكثر بس ...
نزلت دمعه من عينه : ابيج تجاوبيني بكل صراحة

ليش طلعتي بحياتي ؟
ليش تعلقت فيج؟
ليش لما اروح مكان اتوقع بشوفج؟
ليش ما قلتي لي عن زواجج؟
يمكن كنت مابحبج ولا بحطيج براسي
بس بعد شو بعد ما حطيتج بقلبي
مهرة , انتي ماتعرفين من دخلتي حياتي غيرتي محمد جاسم
محمد الفاشل اللي كان مايعرف وين الله حاطه , انتي غيرتيه بايدج
خليتني اشتغل واحب الشغل وافكر اكمل دراستي
يبتسم والدموع على خده : كيف يعني حبيبتي معلمة وانا شهادة ما عندي
يمسح دموعه : احبج مهرة والله احبج
وان شاء الله تكوني من نصيبي
بس قبل لازم اعرف ردة فعلج , اذا تحبيني راح اوقف معاج بكل الضروف
واذا مالي مكان بقلبج
يسكت ويعض على شفايفه: تاكدي انا بطريج وانتي بطريج

يغطيها باللحاف والنيرس واقفة تاشر الزيارة خلصت
يطلع ويصكر الباب اشوي اشوي ويمشي
وفي بيت محمد
يركب محمد الدري والفيلا ظلام بس نور الصالة اللي فوق يشتغل
دانة : حمود ؟
محمد : يعني منو
دانة : خوفتني عليك وينك من الظهر
محمد : خلاص تطمنتي
دانة : اكيد
محمد : تصبحين على خير
دانة مستغربة بس حمدت ربها انه محمد رجع البيت
وفي المستشفى
الممرضة تقيس النبض لمهرة
مهرة : انا وين
الممرضة : حمد لله على السلامة
مهرة : الله يسلمج
الممرضة : انتي البارحة اشوي تعبان اليوم زين
مهرة : وما احد من اهلي يا؟
الممرضة : يور سيستر اند فريند امم اند يور husband
مهرة بعصبية : شو

الممرضة : he loves u
مهرة : ليش عاد
الممرضة : يبكي يبكي اند سي I love u mahra

مهرة مستغربة : متاكدة انه ماي husband
الممرضة : يب ايم شور
مهرة تحطي راسها على المخدة : يمكن حس بالذنب ولا
تهز راسها مستحيل محمد أي ولا؟
غمضت عينها والاسئلة براسها

تابعوني
.....

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 12-09-10, 04:33 AM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل السادس عشر

وفي بيت مهرة
امل : اماية شو رايج الحين؟
الوالدة: مانبي ندخل محاكم ونكبر الموضوع ويمكن علي مايرضى
امل : انزين بخلي سالم يكلمه بالطيب مارضى المحاكم بينا
الوالدة: هيه صدقج والله عذبها وعذبنا معاه
امل : بشوف سالم , كلما استعيلنا كان احسن
وفي بيت سالم
سالم : انزين ,وبعدين ,هيه , انزين شاورتي مهرة يمكن تباه
عارف بس لازم نسالها اول ,ان شاء الله بنتظرج المسا
ام سالم : شو السالفة
سالم : يبو يطلقوا مهرة من علي
ام سالم : زواله , خلها تفتك منه انا لو حلوم ماخذنها واحد شراته من ثاني يوم
مطلقتنها منه
سالم : بس يمكن مهرة تحبه او ماتبي تطلق يعني احنا للحين ماعرفنا شو قالها
وعصب فيها يمكن تغير رايها
حليمة : الله يعينها والله زين ماتزوجوا ويابوا عيال
سالم : باقي راي مهرة

وفي بيت محمد
الكل يتغدا
الوالد : ها محمد , رديت البيت!
محمد : فكرت بكلامك لقيته صح وان شاء الله اتزوج قريب ويكون بالحلال
الوالد: هذا ولدي اللي اعرفه
عبدالله : من منو بتتزوج؟
الوالد يطالع محمد
محمد : منك , يعني من منو بنات الناس وايد والحمدلله
الوالد : انا عندي شريك بالشركة وعنده بنات جامعيات وموظفات
محمد يغص : كح كح لا ابوي مب الحين , بعدين لما اوقف على ريلي
دانة : عبود ودني المستشفى
محمد يطالع عبد الله ويهز راسه
عبد الله : الحين!
دانة : هيه علشان بزوروها العصر معلمات وزحمة اخف الحين
عبد الله : ان شاء الله
محمد يضايق ويقوم من الطاولة
يدخل حجرته يطيح على الكرفاية يقرا اميلاته يحاول يشغل نفسه علشان مايفكر بمهرة





وبعد ربع ساعة
تك تك تك
دانة : حمود قاعد
محمد : دخلي دانوه
دانة : يالله اترياك من متى
محمد : شو!
دانة : تستهبل يعني , انا قلت جدام ابوي بسير مع عبود ولا عبود مابوديني
ينقز محمد من الشبرية يلبس كندورته ويتغتر ويتعطر وياخذ موبايله ومفاتيح
السيارة ويطفي الليت مال الغرفة وينزل من الدري
ودانة تحت تراقبه كيف اخوها مستانس مثل الياهل اللي يزعل ويرضى بسرعة

وفي المستشفى
محمد واقف برع ودانة دخلت على مهرة
دانة : مرحبا
مهرة وهي تقعد من نومتها : هلا دانة
دانة : شحالج ان شاء الله بخير
مهرة : الحمدلله
دانة : بسج دلع يالله روحي البيت معانا
مهرة : منو يابج


الممرضة تشوف محمد: سلام عليكم بابا ليش مافي يدخل
محمد متوتر : ها بعدين
الممرضة : ماما زين الحين
وتدخل الغرفة
مهرة : صكي الباب
الممرضة: يور husband برع
دانة : ريلج برع؟
مهرة : ما اعرف
الممرضة : يستردي لاست نايت كم هير
مهرة قلبها يدق :وينه
الممرضة تفتح الباب : كم بابا
يدخل محمد : السلام عليكم
مهرة قلبها يدق ودانة تطالع مستغربة مو فاهمة شي
محمد : شحالج مهرة
مهرة تنزل راسها بضيق : الحمدلله
دانة تحس انهم يبون يتكلمون على راحتهم
دانة : بصراحة انا ابيكم تتكلمون وتوصلون لحل لانه سالم قال يبي يسمع رايج
مهرة مستغربة : بشو
دانة : يمكن تستحي تقولين جدامي بخليكم على راحتكم بس بسرعه لاني اخاف احد
أي ونتورط انا بحرس برع
دانة تطلع وتصكر الباب

محمد واقف بعيد : عادي اقترب منج اشوي
مهرة تغطي شعرها بالشيلة
محمد يوقف يم السرير ومنزل راسه
محمد : انا البارحة ييتج وانتي نايمة
مهرة ماسكة ايدها ومنزلة راسها
محمد : حسيتي فيني؟
مهرة تهز راسها
محمد : ما ابي الف وادور
مهرة : شو
محمد : تتزوجيني؟
مهرة تطالعه
محمد : تحبيني؟
مهرة تغمض عينها و تعض شفايفها
محمد : كلمة واحدة تغير حياتي وحياتج اذا هيه بظل معاج للابد واذا لا ببتعد عن
طريقج
مهرة ساكتة ومحمد واقف ينتظر ردها




تغمض عينها
علي : شفتي اخوج كيف مات
علي: ترجعين معاي مو اليوم باجر ولا بتشوفين وانت تعرفيني زين

علي وهو يرفع صبعه بويها : وتاكدي يا مهروا ذا عرفت بينكم علاقة بذبحه جدام عينج
تفتح عينها وتنزل دمعه على خدها
مهرة : محمد
محمد : اسمعج
مهرة : انا معرسه
محمد : اعرف واعرف انج مالجة ومو مرتاحة معاه
مهرة : منو قال؟
محمد : عيل
مهرة : انا الغلطانة
محمد ساكت
مهرة : حسستك بحب وهمي واني مو مرتاحة مع ريلي
محمد : شو يعني
مهرة : انا بس زعلانة من علي
تسكت وتمسح دمعتها : علي حبي الاول والاخير
محمد واقف منصدم


وهي تبتسم له : ان شاء الله تلاقي لك بنت الحلال اللي تحبك وتحبها و
محمد يفتح باب الغرفة
مهرة : محمد
يوقف بس عينه على الارض
مهرة : وين ماخلصت كلامي
محمد : انا سالتج هيه ولا لا واتوقع وصلني الرد
طلع وخل الباب مفتوح ومهرة تمت تصيح ودانة تبي تدخل على مهرة شافتها تصيح
مشت عنها ولحقت اخوها
وفي السيارة
دانة : حمود شوفيك ؟ ليش تصيح؟
محمد : بموت دانوه والله بموت
دانة : بسم الله عليك اخوي شو ماتبيك؟
محمد : هيه رفضتني
دانة : تقص عليك
يطالعها
دانة : اذا ما تحبك ليش صاحت بعد ماطلعت؟ ليش ياها انهيار من ريلها؟ في لغز
حمود ولازم نعرفه
دانة : انت البارحة كنت عندها؟
محمد : هيه
دانة: لها الدرجة تحبها
محمد : خلاص مو من حقي احبها قبل كان عندي امل صغير الحين ماشي
دانة : حمود ودني بيتهم
محمد : ليش؟
دانة : بس
يحرك السيارة ويروح بيت مهرة , تنزل دانة
دانة : بتصل فيك لما اخلص
محمد : اوكي
الوالدة : هلا دانة شحالج امي
دانة : الحمدلله خالوه شحالكم انتو
الوالدة : الحين قلنا بنروح لمهرة
دانة : هيه توي ياية من عندها والحمدلله بخير وتسولف وتضحك
الوالدة: من متى اقول لامل بنروح ماطايعه تتريا سالم
دانة : وينهم امل وسارة؟
الوالدة : بنات تعالوا مرت اخوكم بالصالة
امل تطلع من الغرفة
امل : هلا هلا توه ما نور البيت
دانة : منور باهله
الوالدة : بيب لج عصير
امل : ياية مع سلوم
دانة : لا مع محمد اخوي
امل : وينه ؟
دانة: راح بعدين بيرجع, ليش؟
امل : لا بس اسال عنه
دانة : امل
امل : خير
دانة : حمود وايد معاكم؟
امل : كيف يعني
دانة : احسه معاكم اكثر ماهو معانا
امل : انا بخبرج بكل شي مدامج مرت اخوي لازم تعرفين كل شي
عنا
وامل تحكي لدانة عن كيف محمد ستر على سارة وكيف كانت معاملته معاهم ومع
مهرة وعن ملجة مهرة من علي وحادث اخوها ومنو كان السبب
دانة : مهرة تحب منو؟
امل ساكتة
دانة : اكيد انتي تعرفين
امل : شو الفايدة
دانة : اكيد بنستفيد لمتى مهرة بتتعذب مع ماضيها لازم تقطع خيوط الماضي عن
ذاكرتها
امل : بصراحة
دانة : هيه
امل : مهرة تحب محمد
دانة : وليش تنكر حبها وهي متاكدة من حب حمود لها؟
امل : ما اعرف بسالها اليوم واكيد بتعطيني الجواب
وفي المسا
وفي الكوفي
ناصر : هلا حمود وينك البارحة
محمد : رحت لها وقلت لها كل اللي بخاطري
ناصر : وهي!
محمد : كانت نايمة وما حست بشي واليوم رديت اسالها ورفضتني
ناصر: افا ! ليش عاد؟
محمد : ما اعرف هي من شو خايفة او من منو

ناصر : يمكن من ريلها
محمد : لا عكيفه , غصب تحبه
ناصر : سارة اختها تقولي انه علي السبب في موت اخوهم
محمد يطالع ناصر باستغراب
ناصر : ياحليلها ها المهرة الدنيا مصفعتنها من كل صوب
محمد : هو اللي قتله؟
ناصر : ما اعرف الصراحة بس تقول احمد لما عرف بسوالفه لحقوه
بالسيارة وهو اتصل لمهرة يقولها لا تعرسين بعلي وسوا الحادث ومات
محمد يعصب : ليش مهرة تقص علي ؟
ناصر: احس على مهددنها لاتنسى شافكم بفندق بوظبي مع بعض والملجة
محمد : انا بحميها ليش تنكر حبها لي
وفي بيت محمد
دانة قاعدة بالصالة مع عبدالله
عبدالله : شهر 6 العرس ان شاء الله
دانة : ان شاء الله
محمد يدخل : السلام
عبدالله : تعال حمود ابوي يايب لك مفاجاة حلوة
محمد : شو
عبدالله : بتدرس برع في بريطانيا بعثة
محمد : عكيفه ها
عبدالله : احترم ابوك
محمد : البارحة يقولي تتزوج بنت شريكي واليوم يسجلني ببعثة وما يشاورني
عبدالله : غير جو وابتعد اشوي عن هاي البلاد
محمد : حياتي مو حياتكم
دانة : انت تخرب حياتها
محمد : هي تحبني
دانة : يمكن تحبك بس هي اختارت ريلها
محمد وبعصبية : انتي تعرفي سوالفهم
دانة : هيه خبروني عن اخوهم وعن كل شي
محمد يسكت


دانة تقترب منه : اليوم كان عندنا امل تغير رايها سالتها امل وقالت نفس الاجابة
محمد يطالعها : و
دانة : انساها حمود وعيش حياتك وخل الحرمة بحالها
محمد : نفس كلام عبود قبل
دانة : انا احبك واحبها ومثل ما انت اخوي هي شرات اختي
محمد يقوم من مكانه
عبد الله : اتمنى تتصل للوالد باجر وتشكره
دانة تطالعه وهو يركب الدري وتصيح
عبدالله : شوفيج
دانة : ما يستاهل والله مايستاهل اللي يصير له
عبدالله : اللي علينا سويناه والباقي على الله

وفي اليوم الثاني

وفي بيت مهرة
الوالدة : توه ما نور البيت
امل : لو اعرف اصهل بصهل لج
مهرة : ليش كل ها ههههههه
سارة : القيادة العامة رجعت البيت وماتبينا نخاف قصدي نستانس
مهرة : ههههههه
امل : هيه ضحكي شو ما خذة من الدنيا
مهرة : ابي ارتاح اشوي بغرفتي
امل : تعودتي تقعدي بروحج
مهرة : لا بس ببدل ملابسي
تدخل مهرة الغرفة تحس من زمان مادخلتها وما قعدت فيها
تطالع الدريشة تذكر كلام الممرضة وكلام محمد وكلام علي وتردد : سامحني محمد
غصبن عني غصبن عني وتصيح


تابعوني

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 12-09-10, 04:34 AM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل السابع عشر


وفي بيت محمد
وعلى الغدا
الوالد : ها دانة العرس شهر 6
دانة : ان شاء الله ابوي
محمد : بس كيف ودراستي؟
دانة وعبدالله يطالعون محمد مستغربين
الوالد : شو فيها دراستك؟
محمد : حددوا يوم يكون رجعتي البلاد
عبدالله : خلاص حمود بتروح؟
محمد وهو يبتسم : شو بسوي هني ,
يصد عليه : كلامكم صح اذا ظليت هني ما بنساها
دانة : حمود متاكد ؟

الوالد : شوفيكم كانه رايح يحارب بروح يكمل دراسته وبيرجع كل كمن شهر.
وقام الوالد من مكانه
عبدالله : لا تسوي شي غصبن عنك
دانة : انسى كلامنا حمود , قلبك شو يقول
محمد : قلبي مايبيني
دانة : تستسلم؟
عبدالله : دانة شوفيج زين بغير جو شو عرفج يمكن يلاقي حبه هناك
محمد وهو يقوم من مكانه : كيف وقلبي بظل معاها
دانة وعبدالله يطالعوه ويهزون الراس
عبد الله : خسارة فيه البيزات اللي بروحها
دانة : يمكن يتغير ليش لا
وفي يوم السفر
دانة تروح لغرفة محمد
دانة : حمود اساعدك
محمد : لا مشكورة دانوه
دانة : حمود دق علينا لا تنسانا
محمد وهو يحطي اغراضه: ان شاء الله
دانة : تذكر حمود لما رحت بوظبي كنت مستانس وفرحان
محمد يهد اللي بايده ويطالعها : لانه حبي كان معاي الحين بروح وبخليه لغيري
دانة تقعد يمه وتصيح : حمود توعدني يوم زواجي تكون موجود
محمد : عندج خلوف وعبود
دانة : لا انت غير وابيك توصلني لسالم بايدك

محمد يبتسم : حركة يعني نفس الملجة
دانة : هيه تلبس فيها البشت وتترياني على البوابة وانا بمشي من الكوشة لك
محمد : و
دانة : والكل عبالهم انت ريلي ووعبود وخلوف بدخلون سالم القاعه وبتوصلوني وياه الكوشة
محمد : ليش ها الحركات بعد ,خليه هو اللي يترياج
دانة: من لي غيركم حمود انت وخلوف وعبود وتمت تصيح
محمد يمسح على شعرها : ان شاء الله كم دانوه عندنا
تركض دانة برع الغرفة وهي تصيح ومحمد يصيح اكثر
وفي بيت مهرة
مهرة : شو رايج اماية نطلع نتمشى
الوالدة : وين نسير؟
امل : مهرة!
مهرة : شو
امل : سافر خلاص
مهرة : منو؟
امل : اللي كان واقف بطريقج
مهرة قلبها يدق
سارة ماسكة كيس بايدها
سارة : مهاري
مهرة : شو بعد
سارة : ناصر يعطيج ها الكيس
مهرة تمسك الكيس وترتجف وتفتحه تشوف شيلتها
اللي طاحت عنها بالفندق
مهرة تسكت تحس بضيق تدخل غرفتها وتصيح
الوالدة : شو بلاها مهاري
امل : خليها تذوق طعم الفراق
مهرة تصكر الباب وتصيح وتصيح وتذكر لقائها بمحمد
محمد : تبين مساعدة؟
مهرة : ما تستحي على ويهك , ما عندك دم ماعندك خوات , بس تشوفون وحدة
بروحها تتحرشون فيها
محمد : بس بس , كليتيني بقشوري , برايج
*************
مهرة: بصراحة ما عرفتك بالكندورة
محمد : ايه صح بس لو كنت لابس كندوره في المول خسي اركب لج التاير
************

مهرة: المهم انك ليش تطلع علشان شي واحد هو تغازلون بنات وهذا هو الهدف
محمد: اسولف معاج لا تصدقيني عن تاخذين فكرة سيئة عني
مهرة: ومنو اكون علشان تهتم برايها



************
مهرة وهي تبتسم: وانت عادي ؟ تقول ماتحب الشغل
محمد: لازم احدد لي هدف صح ولا لا
مهرة : صح
محمد وهو يمد ايده لمهرة: اشكر تعوانكم معنا وفرصة سعيدة ان نعمل معكم
وهي مبتسمة تمد ايدها

***********

محمد : اول ماشفتج اعجبت فيج ولما شفت القدر يحب يجمعنا باكثر من مكان
تعلقت فيج لين حبيتج

************
محمد : شو ها الصدفة الحلوة ولا بعد وين غرفة نومي
مهرة تعطيه كف على ويهه

محمد يبتعد عنها ويطالعها بعصبية ويصرخ: شو شايفتني ها ؟
محمد وهو يصد ورا ويرجع يطالعها : في الفندق منو ياي للثاني ؟
بتقولي موبايلي ؟ انتي بروحج ياية وكنت اقدر اسويبج أي شي وانت ما بتقولي شي



*********

محمد : واذا ماتزوجتها ؟ شو بتسوين؟
مهرة وهي تصيح : بفضحك , بفضحك محمد
************

محمد يطالع علي : خل النفس طيبة عليك ولا ترا بوديك ورا الشمس
علي يمسك ايد مهرة : ماخلصت كلامي
محمد يعطيه بوكس على عينه
محمد : لو ريال كلمني انا
**********

ماتعرفين من دخلتي حياتي غيرتي محمد جاسم
*********

محمد : كلمة واحدة تغير حياتي وحياتج اذا هيه بظل معاج للابد واذا لا ببتعد عن
طريقج
ببتعد عن طريقج ببتعد عن طريقج ببتعد عن طريقج
مهرة : محمد لا تخليني بروحي محمااااااااااااااااااااااااااااااااااد


محمد بالمطار يختم تذكرته وجوازه ويطالع يحس انه مهرة بتلحقه ومهرة ورا باب
غرفتها تصيح تتوقع صوتها بيوصل لمحمد
يلبس محمد نظارته يخفي دموعه الي بعينه ويمد ايده على بلاده مودعنها ومودع
الحبيبة
...........................................
ومرت الايام والشهور واستعدت دانة ليومها الموعود والزينات تزين كل البيوت
بيت مهرة وبيت سالم وبيت محمد
في بيت محمد
خليفه : دانوه دانوه ابلة مهرة تحت مع خواتها
دانة تنزل تحت لهم وتسلم عليهم
دانة : زين شفناكم اشوي
امل : ليش عاد الاسبوع الياي بتين عندنا
دانة : ياريت بيتكم هناك ما احد الا حلوم ههههه
مهرة : بصراحة انا ياية اشكر ابوج
دانة : ولو هو شرات ابوج
امل : لا تفتحون المواجع اهم شي تحررت من اللي اسمه علي
مهرة : وقفته معاي دين برقبتي
دانة : بقصها لج
مهرة : ههههههه
امل : دانة , شخبار محمد
دانة تطالع مهرة : الحمدلله زين بس اكرهه

مهرة قلبها يدق : ليش
دانة : مابيحضر العرس
امل : ليش بعد
دانة : عنده امتحانات فاينال وقال عقب مايخلص بيرجع
امل : عيل اختربت الحركة اللي بسويها
دانة : لا حبيبيتي عندي احلى من ها الحركة
امل : شو هي ؟
دانة تطالع مهرة : ابي مهرة تساعدني
مهرة مستغربة : شوا سوي
دانة : فصلت لج فستان عرس وتلبسينه وتقيسيه واشوي تعديلات بناسبج
مهرة : لا دانة اعفيني
دانة : حركة حلوة تنزلي من الكوشة تيبين سالم اخوج من البوابة وتمشين معاه
وتوصليه الكوشة وخلاص
امل : يا سلام على افكارج
مهرة: خلي امل تسويها
دانة : شوفيج ها اخوج الوحيد الله يخليه لج وانتي الكبيرة
امل : يالله مهاري والله حلوة الفكرة
مهرة وهي تبتسم : مابزعلج كم مرت اخو عندي
دانة تحضن مهرة من الفرح

وفي يوم العرس الكل متوتر مهرة ودانة بفساتين العرس والكل يصفق ويرقص
وفرحان وامل وسارة يوزعون الورد والهدايا على المعازيم
يطفوا ليتات القاعة ويشغلوا الاضاءات الهادية
تنزل مهرة ودانة من الدري وهم ماسكين ايدهم والكل مستغرب من جمالهم
يمشون مثل الاميرات والناس تطالعهم من فوق لين تحت لحد ماوصلوا الكوشة
يشغلوا الاضاءة على البوابة امل تقول لمهرة روحي يبي سالم
مهرة ترفع فستانها وتمشي وقلبها يدق ترفع راسها وتنزله اشوي
وتشوف اخوها يمشي نفس الممر اشوي اشوي وترفع راسها تشوفه
لحظة ها مو سالم تتقدم اكثر تشوف ابتسامته الحلوة على خده
تنزل راسها وترفعه وتدقق
مهرة بخاطرها : محمد ؟ محمد وتزيد خطواتها له لحد ما التقوا نص الممر
تمت تطالعه وهو يطالعها
مهرة : لحظة شو ها الحركة؟
محمد يضحك : ههههههه دومج فاهمتني غلط مايخصني والله هاي حركات دانوه
انه يكون عرسي وعرسها نفس اليوم , وابوي عطه سالم مهرج ,
مهرة تنزل راسها وتصيح
محمد: تتزوجيني؟
يرفع راسها
حطت عينها بعينه
محمد : تحبيني ؟

تحطي ايدها على رقبته وتحضنه وهو يحضنها بقو من خصرها وتردد: احبك احبك
محمد : احبج والله احبج
تطالعه : لا تخليني بروحي
محمد يبتسم : مستحيل اخلي روحي
وحضنها وهم يصيحون
والكل يصهل ويصفق ودانة وامل بالكوشة تنزل دموعهم مستانسين
يمسك ايدها ويشبك اصابعها باصابعه ويمشون بالممر واليهال ينثرون الورد عليهم
ومهرة تطالع محمد ومحمد يطالعها لحد ماوصلوا الكوشة
وطبعا دانة نزلت علشان تلتقي بريلها سالم
لحد ماوصلته الكوشة
والكل كان فرحان وسعيد على لمتهم
ووقفت العايلة كلها تاخذ صورة جماعية

واكيد كل انسان لديه خيوط من الماضي سعيدة كانت او حزينة
لازم تقطع الخيوط الحزينة لانها مع الايام بتلتف هذه الخيوط على رقبتك وعادي
انها تخنقك وتقتلك
.........................
مع خالص حبي وتقديري
ميرة

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 12-09-10, 04:47 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

~ ~ قراءة ممتعة ~ ~

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 12-09-10, 04:48 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

~ ~ لتحميل الرواية كاملة على ملف ورد أدخل هنا ~ ~


مكتبة القصص والروايات المكتملة للتحميل ..

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة ميره الدلوعه, ليلاس, ميره, الماضي, القسم العام للقصص و الروايات, دلوعه, خيوط, روايات امارايته, روايات خليجيه, روايه خيوط الماضي كاملة, ناصر, قصص و وروايات كاملة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:46 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية