لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-08-10, 10:02 PM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

---الــــــــ ج ــــــزء الـــ ع ـــــاشر ---


في بيت خال ندى
كانت البنات جالسات سهرنات ويضحكن ويسولفن
سامي: رجع من سهرته تقريبا الساعه 3 وسمع اصواتهن بس تضايق لانه تذكر موقف ندى ووهو يظن انها تتغلي
شوق: طلعت من غرفتها تجيب مويه وشافت سامي
سامي: ماتكلم ولاشي بعكس طبعه اذا صارت حبيبته ندى فيه بس يحب يعلق وبنكت
شوق: سامي ايش فيك اخوي
سامي: ولاشي ودخل غرفته
شوق: خافت عليه ودخلته معاه وجلست جنبه سامي وجهك مايبشر بخير
سامي: من وين يجي الخير وبنت عمتك تتغلى علي وهي تشوف حبي وشوقي لها
شوق: ندى عمرها ماتغلت سامي بس انت تجاوزت حدودك معاها ترا وتعرف طبع ندى كل شي له حد
سامي: وهذا الي معلقني فيها خجلها واخلاقها ثقلها قوة شخصيتها اااااااه بس ايش اسوي وربي انسى نفسي اذا شفتها احبها موووووت واموت فيها
شوق: الي يحب يخلص سامي
سامي: ارتبك قال ايش قصدك
شوق: انت تعرف قصدي سامي وربي ندى لو تعرف تدوس على قلبها وتخليك
سامي: وقف جنبها قال شوق تعرفي ان ندى حبي الاساسي وهذولي بس تسليه
شوق: بس ندى ماتعرف كذا وتعرف مدى اخلاصها لك وكم مره يحبونها ناس واجد وهي طنشهم علشانك بس
سامي: وهـ بس فديتها كلها من راسها لساسها قسم كل هالبنات مايسوون ظفر منها
شوق: اخليك الحين وتصبح على خير ياقيس زمانك
سامي: وانتي من اهله وبوسي لي ليلى زمانها ههههههههههههههه
شوق: واحزنك لو تسمعك هههههههههههههه
في بيت التخطيط والمكر والخديعه بيت لولوهْ ام مشعل [لولوه اخت سليمان من ابوه]
ام مشعل: سكرت السماعه من ساره وقالت مبروك ياخوي بس متى تتقدم لهم رسمي
سليمان: كان مبسوط بس خايف من ردة فعل امه وهديل قالها الله يبارك فيك يالولوه بس مادري متى اعلمهم
ام مشعل: كانت مستعجله على التشفي بهديل ماكفاها انها حارمتها من زيارة ابوها الا قليل صارت هديل تتجنب المشاكل وتكلم ابوها يوميا بس طبعا اذا رجع مشعل لازم تزورهم لان مشعل يلزم عليها وامه ماتقدر تضايق هديل بشي وهو موجود
ردت على سليمان شوف لازم تستعجل البنت وعطلنا خطبتها بكره وانت عندهم
سليمان: بكره ماتحسينه بدري لازم امهد لامي وابوي ووو وهديل قال اسمها بارتباك شوي
ام مشعل: تبغاه يسوي كل شي بسرعه قبل رجعت مشعل وعلشان تظمن عدم تراجع سليمان
شوف اخوي الحين علم امك وابوي وهديل اذا تم كل شي ومابقى شي على زواجك علمها
سليمان: بس يالولوه
ام مشعل: لابس ولاشي تبغى تفشلني عند المره وين الي تو يطق صدره قدامي الحين لام جا الجد تردد
سليمان: تنرفز وقال موانا الي اتراجع قلت لك لو على قص رقبتي بس تعرفين لازم امهد
ام مشعل: امك وابوي اذا شافوك مصمم يزعلون شوي ويرضون وهديل علي انا لو زعلت ماراح تخليك
سليمان: تتوقعين كذا
ام مشعل: تنرفزت لانها حست انه حن عليها والا انت شاك انها تتركك
سليمان: ايش يمنعها هديل مامعاها عيال يربطونها فيني زي باقي الحريم راح تجلس وتضحي لو تزوج عليها زوجها بس علشان عيالها هديل صغيره وبدون عيال وفوق ذلك جميله الف من يتمناها لو تركتني
ام مشعل: هههههههه ياحبيبي تتركك لو كانت بنت زي غيرها لاتنسى هديل ماعندها احد تروح له ولاتسكن عنده بعدين هديل تحبك بجنون ماراح تخليك صدقني وكثير زيها وعاشت مع زوجها
سليمان: صح هديل ماعندها احد تروح له خلاص انا ابطلع الحين وابقول لامي واوبوي والله يعين بس لعيون ساره ابيع رضا الي حولي واشتريها اااااه يالولوه من يصدق اني راح ارجع لساره الحمد لله بس الي رجعها لي وانتي الخير والبركه ياام مشعلوباسها مع راسها
ام مشعل: بكل مكر اهم شي سعادتك ياخوي واشوف وليد بين ايدينك وعقبال مافرح بمشعل حبيبي وهناء
سليمان: الله يطلعك على نيتك الطيبه ياختي انتي تستاهلين كل خير خدمتيني خدمه مانساها لك طول عمري ابوي وهو ابوي سحب سعادتي وانتي رجعتيها لي
ام مشعل: وجعها قلبها لام قالها الله يطلعك على نيتك لانها عارفه ان نيتها موزينه بس ابتسمت مجامله لاخوها وسكتت
فــــــــــي الـــــــــــــــــكـــــــــــوفـــــي
فيصل: اخيرا رجعت يابو الشباب
سعود: ايه الحمد لله ماتتخيل كيف فرحتي برجعتي
فيصل: مانقصنا الا الدوب مشعلوه ههههههههه
سعود: ان شاءالله كم شهر وهو راجع الا ماقلت لي اخبار امك مع زوجتك
فيصل: اااااخ بس الا قل اخبار زوجتي مع امي امي طيبه مسكينه مالها شغل باحد بس خلها على ربك ياسعود
سعود: بعصبيته الي موزي هدوء صديق عمره فيصل الحين ماتقولي كيف صابر عليها ليه ماتوقفها عند حدها يعني كل هذا حب
فيصل:اكذب عليك اذا قلت لك كل هذا حب هو عمري شفت منها حنان علشان احبها بس علشان بناتي سعود
سعود: يعني الحين بناتك حاسات فيها وماقلنا طلق ياخي عدلها وقفها عند حدها
فيصل: امي ياسعود موصيتني عليها وتقول خلك احكم واعقل منها ياوليدي
سعود: امك فديتها طول عمرها قلبها طيب وحنين بس كل شي له حد
فيصل: خلنا من زوجتي الا انت متى تفرحنا وتتزوج
سعود: اكذب عليك ان قلت لك فكرت بالزواج نهائي الحين ابداوم بشركة ابوي وبعدين لها الف حل
فيصل: وشهد مافكرت تتزوجها
سعود: شهد انسانه حالمه تبغى وحده يحبها شهد يافيصل كل واحد يتمناها الا سعود سبحان الله ماحركت بقلبي شعره
فيصل: متى تجي الي تحرك بقلبك شعره هههههههههههههه
سعود: ماجابتها امها هههههههههههههههه
فيصل: يالله طيب يابو الشباب مشينا تاخرت على امي لازم اضربها ابرة السكر
سعود: ماجبت لها ممرضه تضربها
فيصل: الا عندها بس تضربها اذا كنت مسافر بس اذا كنت فيه مايرتاح بالي الا انا اعطيها
سعود: الله يخليك ليها ويخليها لك
فيصل: اللهم امين
فــــــــــي بــــيـــت ابـــــــــــو ســـــــــلـــيـــمـــان
سليمان: دخل على غرفة امه ولقاها جالسه بغرفتها باسها على راسها وجلس جنبها
ام سليمان: هلا والله بوليدي ايش فيه وجهك موطبيعي مضايقك شي قلي ياوليدي
سليمان: يمه انا ابغاك بموضوع مهم
ام سليمان:سم ياوليدي امرني
سليمان: مايامر عليك ظالم بس يمه انا رجال وكم لي من سنه متزوج وحنيت على ولد يشيل اسمي
ام سليمان: سليمان توك جاي من بيت اختك لولوه صح
سليمان: لولوه مالها دخل انا الي صممت عليها
امه: والي تبي تجيب لك الظنا هي ساره صح
سليمان: ايش عرفك انها ساره بعيدين ساره ايش يعيبها حملت وسقطت يعني ان شاءالله مافيها عيب يمنعها من الحمل زي هديل
امه: ياوليدي من قالك هديل فيها عيب انت اهتميت فيها والا وديتها لمستشفيات او احد يقرا عليكم ياوليدي لاتوسوس فيك اختك وتدمر سعادتك لولوه حاقده على هديل علشان امها وتبي تدمر سعادتها وبس تفهم معنى ايش حاقده مايهما ياوليدي لو تدمر سعادة اخوها بس اهم شي تشفي غليلها من المسكينه هديل
سليمان: يمه الله يهديك بس لان لولوه خايفه علي صارت راح تضر هديل
ابو سليمان: دخل عليهم وسمع نقاشهم ومن راح يضر هديل ماخلقته امه الي يبي يضرها
ام سليمان: بنتك توسوس بوليدي علشان تهدم سعادته مع زوجته الي ماشفنا منها الا كل خير
سليمان: لانها نصحتني وتبي لي اولد صارت توسوس وتهدم سعادتي
ام سليمان: ياوليدي سعادتك مع هديل مو مع ساره
ابوه: وتبي تتزوج ساره ياسليمان مالقيت غيرها
سليمان: يبه انت منعتني منها اول وها لمره هذي ماراح اسمح لاحد يفرق بيني وبينها
ابوه:صرت لاحد الحين ماتتحرم ابوك يا سليمان
سليمان: يبه اسف بس انا مصمم
ابوه: مصمم براحتك بس لاتضر هديل بشي والله لو يجيها ضيق ماخليك لا انت ولا سوسة االنخره لوله الي حقدها على هالبنت مادري متى يبي ينتهي وسارتك خذها واشبع فيها بعي عن بيتي
سليمان: لاحول الله حطو على هالمسكينه بعدين هديل بعيوني وانا لي بالشرع اربع وساره اكيد راح اسكنها بيت بروحها تاخذ راحتها
امه: ياوليدي اخاف تندم ياوليدي اسمع نصيحتي واعالج بزوجتك وادع ربك وربي راح يرزقك الظنا ساره مو لك ياسليمان وماتناسبك
سليمان: لاحول انا رجال وكبير واعرف مصلحتي وماتحمل احد يسب ساره قدامي يمه
امه: الشكوى لله هديل لام اختك تسبه وترمي عليها كلام وانت ساكت ماتدافع والحين ساره وانا امك نفخت وعصبت
سليمان: لااله الا الله يمه من الحين بدينا نقارن يمه ساره حبها هنا وياشر على قلبه
ابوه: والضعيفه هديل
سليمان: ابحطها هنا فوق راااااسي واشر على راسه
امه: الله المستعان بس هديل طلعتها من قلبك على تضحياتها معك وساره حطيتها بقلبك
سليمان: عمر ساره ماطلعت من قلبي وهديل قلت لكم ابحطها على راسي المهم تراني علمتكم ابروح اخطبها بكره وطلع
امه: لاحول الله مادري متى بنتك تبي تفك هالضعيفه من شرها
ابوه: المشكله انها لوح مهما هشتها ماتهتم ورجالها الدلخ الي يشوف ايش تسوي ببنته وساكت
سليمان: رقى معصب من نقاش اهله ويقول بقلبه من الحين بدو يدققون على الحبه معاي ومع ساره رمى بنفسه على الكنبه وفك ازارير ثوبه وغمض عيونه وحط يده على راسه وسرح
ماحس الا بيد ناعمه على كتفه ويشم ريحة عطرها المميزه
هديل: بسم الله عليك حبيي ايش فيك
سليمان: ناظر فيها وغمض ثانيه مافيني شي هديل
هديل:اجيب لك شي تشربه حبيبي لام شافته مارد راحت تجيب له ماء وعصير ليمون وجلست جنبه اشرب ياروحي وروق الدنيا ماتستاهل
سليمان: اخذ منها وشرب شوي الا يدق جوال هديل
هديل: ناظرت جوالها وطنشته
سليمان: ليه مارديتي هذي ندى صح عرفتها من نغمتها
هديل: كانت حاطه لندى انشودة فديت الي تذكرني ضحكت قالت ايوه ندو فديتها
سليمان:كم مره اقولك لاتتفدينها قدامي
هديل:حطت يدها على فمها وقالت اسفه قلبي
سليمان: ليه مارديتي عليها
هديل: اولا لانك موجود ثانيا لانها ادوختني تبغاني نتلاقى انا وياها لانها جايه عند خالها بجده
كانت تقول كذا وتتمنى سليمان يطيعها ويوديها بس خافت تطلبه
سليمان: قام قال الي يبغاك يجي لعندك
هديل: بس هي ماعندها اخوان ولا زوج زيي
سليمان: تبغاك تتصرف
هديل: بخوف هي تبغاني وانا ابغاها
سليمان:ناظرها بغضب وقالها فيه زوجه تشوف زوجها ضايق خلقه تطلبه يوديها لشي
هديل: قامت له وباستها بين حواجبه وعلى يده قالت حبيي سلامتك من الضيق بس انا ماكنت ابقواك بس انت سالتني
سليمان: خلاص هديل ماصار شي ابنام شوي احس اني دايخ
هديل: نوم العوافي قلبي وراحت دقت على ندى وعلمتها
ندى: ياسلام ليه يرفض صاحب السمو
هديل: مادري هو فديته احسه تعبان وخلقه ضايق
ندى: اقول طيري انتي وياه بس وربي ماخربه غير دلالك له
هديل: لاتقولي كذا ارجوك ندو
ندى: عارفه تراك ازعجتيني فيه وتعرفين اني ماطيقه
هديل: عارفه انك ماطيقن الا قيسك بس
ندى: وهـ بس فديت قيسي يانس هههههههههههههه
هديل: ههههههههههه مجنونه فكينا وقولي كيف اشوفك
ندى: اطلب قيسي يوديني لك مع انه البارح شكله زعل مني لاني طنشته فديته
هديل: احسن تصرفاته موحلوه ابدا
ندى: خلاص لاتسبينه مارضى عليك مارضيتي على الشين الي عندك كيف ارضى على قمري انا ههههههههههه
هديل: استحي يابنت ويالله ابنام تصبحين على خيرمابغى اتاخر على حبيبي
ندى: وانتي من اهل الخير اموووووووووووووووووواه
هديل: ههههههههههههه مجنونه هالبنت ياناس
ندى: ايوه مجنونه بحبك كيفي هههههههههههههه
في بيت اهل ساره كانت ساره طايره من الفرح
ابو ساره: اجل وين اهلك ليه ماجو يخطبون معاك
سليمان: انا كبير ومتزوج ماله داعي يجون معي
ابو ساره: ادخل بنتي على ناس مايبونها
سليمان: انا الي ابتزوجها موهم وووهي راح تعيش بيبت لحالهاوالاولى معهم
ابو ساره: والله انا ماحب ادخل بنتي على ناس مايبونها بس اذا وافقت ساره انا موافق وانرد عليك ان شاءالله اذا ردت لنا هي
سليمان: لانه متاكد من موافقت ساره ارتاح لانه طاح هم ابوها
فـــــــــي بـــيـــت ابـــــــــــو نـــا يـــــــــــف
سامي كان نايم دخلت عليه اخته شوق
شوق: يالله يكفي نوم
سامي: خليني ابنام وجر الغطا
شوق: نبغاك بخدمه
سامي : ماعندي خدمات ابنااااام عندكم السواق
شوق: الخدمه مولي لحبيتك
سامي: نط جالس قال اخدمها بعيوني بس هي تاشر
شوق: هههههههههههههه الله لناتبغاك توديها لبيت صديقتها هديل
سامي: دقايق اخذ شاور والبس واجيكم
طارت شوق لغرفتها تبشر ندى ندى انبسطت وراحت تتلبس وتتزين لصديقتها
شوق: دخلت على اخوها قالت يالله ترانا نتظرك تحت
سامي : اوكي دقايق بس طبعا اخينا كان سابح بالعطر ولابس بدله شبابيه حلو ومسرح شعره الطويل على ورا طلع من غرفته بس شاف جواله يبي يخلص شحنه مر على غرفة شوق ياخذ الشاحن
ندى: تاخرت بالنزول وكانت تحط اللمسات الاخيره وكانت فاكه شعرها المدرج على طوله وكان شعرها كثيف واسود ولابسه بلوزه اورنجيه غامق مع تنوره بني وطالع خيال
سامي: فتح الباب بسرعه والا يشوف هالقمر قدامه الي حس ان جمالها زاد بعد اخر ماشافها قبل سنتين
ندى: تفاجات وفتحت عيونها بقوه وبسرعه صدت
سامي: وقف متنح من هول المفاجاه وكان قلبه يدق طبول
شوق: دخلت وتفاجات وجرت اخوها
سامي: اسف وربي بس تفاجات ورجولي ماشلتني
ندى: جلست على السرير وهي تمسك خدودها الي شبن نار مع الاحراج
وهم بالسياره طبعا ندى مره كانت مستحيه ولاصقه بالباب
سامي: ماكان يطالعها بالمرايه علشان مايحرجها بس حبه يزيد زيد ويقول بقلبه مادري متى هالحب راح يوفق يافتوني ياجنوني وياغلاي احبها ياناس اموت فيها ملاك يمشي على الارض


اختكم [[[هموووووووووووسه]]]

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 22-08-10, 10:04 PM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

---الـــــــــ ج ــــــزءالـــــ ح ـــــادي عشر---


فــــــي بـــيـــت ابـــو ســــلـــيـــمـــان
ندى وشوق زايرين هديل لام شافو بعض ضمو بعض بقوه وجلسن يبكن
شوق: خلاص راح تذبحون بعض كذا وخري ندو الدور علي ابسلم عليها
هديل: وهي تمسح دموعها وحشتيني يالدوبا مووووت
ندى: وانتي اكثرررررر وتضحك وتمسح دموعها
هديل: قايله لك لو اخذين اخوان ابرك لنا علشان مانتفارق
ندى: لا حبيتي مالي الا حبيبي سم سم
شوق: مالت عليكي خربتي اسمه هههههههههه
لمياء: جابت الشاهي والقهوه وسلمت عليهم وجلست جنب شوق واخذتهم السوالف
ندى وهديل كانو يسولفون سوا
ندى: هابشريني عنك واخبارك انتي وزوجك الدوب
هديل: مادري ندو قلبي قارصني ليه مادري سليمان احسه متغيروسرحانه كاثر وصاير كثير يروح لبيت ابوي عند خالتي ام مشعل
ندى: وجع هذيك خاله لا بله الا هوله وجع عليها مانذلها
هديل: استغفري ربك ندو حرام تغتابينها
ندى: ماحبها حقود وبهذلت فيك
هديل: مهما صار مانقول الا ربي يسامحها
ندى: بعدين لاتوسوسين اكيد عنده ازمه ماليه يمكن غرقان بالاسهم كالعاده
هديل: الله يستر بس
شوق: يالله ندو سامي اتصل تاخرنا
هديل: وين تو الناس ماشبعنا منك وربي
شوق: قولي ماشبعت من ندو لاتجمعينا ههههههههههه
هديل: انتي الخير والبركه شواقه
شوق : الله يسلمك ويبارك فيك يالله ندو
وهم طالعين الا ويقابلهم سليمان عند الباب
ندى: جا شين الحلايا [تقوله بصوت واطي]
شوق: من هذا
ندى: هذا زوج هدوله
شوق: احلفي
ندى/ وهم طالعات للسوق ايش فيك ليه اكذب وليه مستغربه
شوق بالبيت اقولك
لام دخلو البيت راحو للغرفه
ندى: ماقلتي لي ليه مستغربه
شوق: لان هديل ماشاءالله ملكة جمال وزجها موحلو ابدا ومولايق عليها مرررررره وعلى كلامك تحبه وتموت فيه
ندى: جلست على السرير وقالت اااااااااه بس ياشوق مسكينه هدوله مالقت قلب تلجا له غير زوجها مع انه مو مره زين معاها وغابا يكون قاسي حيل معاهاماظلمه مره يعني مايضربها ولاشي بس بس ماعطاها الحب والوفاء الي عطته بس هدوله حنونه ومالها غيره بعد ربها ابوها مايهتم فيها واخوها الي يموت فيها وتموت فيه يدرس برا وعمتها الي زيا امها بالرياض
شوق: طيب هدوله حلوه وناعمه بس لبسها موقد كذا
ندى: يابنت الحلال زوجها حالته المدايه صعبه الديون ذابحته وظيفته مش ولا بد وغرق نفسه بلاسهم ولولا الله ثم هدوله كان انسجن باعت ذهبها وسددت عنه
وفوق ذلك فيه لبس رخيص وناعم بس هو مقيدها ماتلبس كم قصير ولا ضيق ولا تفك شعرها ولاتحط مكياج مادري غيره او بس حب تملك
شوق: بس ماشاءالله عليها مع ذلك جمالها باهر وواضح بس تخيلي لو تتكشخ كيف تكون
ندى: ووواووو اتمنى اشوفها كاشخه كان اطيح عندها واكون صفر على الشمال
شوق: عاد ماشاءالله عليكم اثنينكم ملكات جمال بس انتي جمالك عربي بشعرك الكثير الناعم والاسود وعيونك الوساع السود وجسمك مليان شوي اكثر منها
وهي بشعرها الاشقر وبياضها البارز وعيونها الكبار العسليات وجسمها الرشيق وطولها الله يحرسكم بس
ندى: وياك ياقلبي بس انا موزيها ابتزوج واحد حلوووووووو مره
شوق: هههههههههههه بعيونك بس والا اخوي مو ذاك الحلا بس اهم شي اجمل من زوج هدوله هههههههههههههههه
ندى: ياقلبي ياهدوله وربي ا خاف عليها اكثر من نفسي الله يسعدها بس ويطلعها على نيتها وطيبتها
سعود سافر يومين عمل لدبي وابوه اتصل على ندى علشان يرجعها لانه قلقان عليها وهي موعنده طبعا ندى تبغى تجلس اكثر بس استحت من عمها تقوله ابغى اجلس
ندى: جهزت شنطتها ونزلت تودعهم وهي تبكي
سامي: لاتسالون عن حاله من الحزن مانام البارح وقافل على نفسه بس لام سمع باب غرفة اخته يتسكر نزل وجلس بالحوش
ندى: كانت تمشي والشغاله شايله شنطتها تعطيها السواق علشان يركبها بسيارة عمها
سامي: ندى
ندى: رفعت عيونها له
سامي: بغى يدوخ من نظرتها بلع عبرته وقال لها راح نفقدك ندى وخذي هذي ذكرى بينا
ندى: تردتت تاخذها او لا بس مابغت تكسربخاطره اخذتها وطلعت
ركبت الطياره مع عمها وهي تفكر بسامي وبنظرات الحزن الي على وجهه وتقول مادام انه يحبني كذا ليه ماخطبني ااااااااه بس ياسامي متى تنقذني من الجحيم الي انا عايشه فيه بس ناظرت عمها بدون مايحس كان لاهي يقرا جريده الاقتصاديه وتقول الله لايحرمني منك مادري ايش يبي يكون حالي بدونه
سليمان وافقت عليه ساره وسووا الفحوصات وطلعت سليمه ومناسبين لبعض طبعا اخته وصته لا يقول لندى حتى يتملكون وهو وافق واليوم ملاكه اخته لمياءماعلموها اهله لانهم يعرفون حبها لهديل
سليمان: كان كاشخ مره ومتعطر ومتبخر المسكينه هديل ظنته باجتماع عمل وماحبت تساله لان سليمان جنونه المراه تسال الرجال وين تبي تروح وهي على نيتها تكشخه وتبخره وتساعده بلبسه زي عادتها لانها تهتم فيه حيييييل
ندى: سليمان
سليمان: التفت لها يشوف ايش تبغى
ندى: قربت منه وباسته على خده ويده قالت له انتبه لنفسك ياروح هديل ترا روحه متعلقه بروحك
سليمان: هنا كانها كبت عليه مويه حاره رحمه مره سحب يده منها وقال ان شاءالله وطلع وسكر الباب وراه
ندى: تناظر الباب بعد ماسكره اتمنى يجي يوم احس بحنانك وحبك لي اتمنى اشوفك مومغصوب تعيش معاي ااااااااااااه بس ياسليمان متى ربي يرزقنا ولد يربطنا بعض اكثر وتطيح الحواجز الي انت حاطه بينا
فــــــــــي بــــيـــت اهـــل ســــــــــــاره
الليله ملاك ساره على سليمان طبعا حضرت اخته وبنتها واهله ماحضرو ابوها كان موراضي بس مايقدر يرفض طلب ساره
ساره: ان ماخليتكم تندمون على تطنيشي ماكون ساره خلو حبكم لهديلوه ينفعكم
ام مشعل: دخلت عليها وسلمت وباركت لها وصتها الحين اذا ملكتيه تقدرين تقولين له كل شروطك
جاء المملك وملك سليمان واعطى الدفترساره وهي مومصدقه زوجها يبي يكون سليمان لام رجع الدفتر سليمان مايصدق ان توقيعه جنب توقيع ساره وانه ملك ساره اخيراتعشوا وتفرقو الضيوف
سليمان:طلب ابوها ماقدر اشوف زوجتي يقولها بتلذذ
ابو ساره: بدون نفس لحظه اشاورها
قام ورجع تفضل ادخل عليها
سليمان: ماتشيله رجوله من الفرحه دخل وشاف زوجته وحبيته بكامل زينتها كانت لابسه فستان ذهبي طبعا عاري مره خلت قلب سليمان ينط من صدره قرب لها وباسها على راسهاوجلس جنبها
امها وابوها باركو لهم ووصوه عليها لانها وحيدتهم واخته باركت
له
ام مشعل: الله يحفظكم من عين الحسود لايقين لبعض مره
هناء: من جد تجنون سوا
سليمان: بناظر ساره الي تمثل انها مستحيه ومرتبكه وخلاص قلبه يدق الطبول ويتمنى يطلعون الي عنده علشان يجلس معاها لحالهم
واستاذنو الي عندهم وصارو لحالهم
سليمان:مرتبك مايدري ايش يقول من زود حبه لها يستحي منها رفع راسه وقال ماصدق ياساره انك صرتي زوجتي وملكي
ساره: ابتسمت له ابتسامه طيرت مخه
سليمان: طلع علبه بجيبه ومسك يدها وباسها ببطء ولبسها الدبله
ساره: بقلبها بس هذي هديتي ظنيته يبي يجيب لي طقم فخم بس عادي راح امشيها له بعدين اتشرط عليه براحتي
سهرو جميع سواليف وضحك ماحسو بالوقت المتاخر
سليمان: ناظر بالساعه وضرب راسه قال وواوووو تاخرنا
ساره: ماسرعك مليت مني تقولها بدلع
سليمان: انا امل منك لو اعيش العمر كله مامليت منك واخذ ايدينها الثنيتين وباسهن بعدين رفع راسه لها قالها ايش رايك اخذك لفندق بلازواج بلاهم
ساره: لاحبيبي انا ابغى زواجي حفله كبيره
سليمان: تغير وجهه لانه متزوج وهي مطلقه ظن انه بس حفله صغيره ببيتهم وانتهى الموضوع قاله ليه التكاليف ياعمري
ساره: وفرحتي تسميها تكاليف حبيبي انا اعتبر هذا هو زواجي الاول والاخير هذا حلم الطفوله ابعلنه للجميع
سليمان: من ورا قلبه لانه مايبغى حفله علشان مايجرح هديل اكثر وعلشان وضعه المادي بس مايقدر يرفض طلب لحبيبته
رد عليها وهو ياشر على عيونه من عيوني ياعيوني
رجع لبيته وهو طاير من الفرحه بس اختفت فرحته لام لقى هديل لابسه روب حلو ومتعطره ومتحممه ونايمه على الكنبه وقدامها كوبين عصير واضح انها تنظره
رحمها مره وجلس قدامها يتامل برائتها وطيبتهاحزن وهو يناظرها وقال بقلبه ياترى راح تسمحين هديل اذا عرفتي اني متزوج عليك تظلين تحرجني بتصرفاتك
لمس كتفها هدول هديل هديل فزت وعدلت من شعرها الناعم وقالت اسفه حبيبي نمت بدون ماحس
سليمان: عاد قلبي انا تاخرت
هديل: ناظرت ساعتها واستغربت من تاخره جت تساله تراجعت خافت يهوشها
سليمان: قام وغير ملابسه وانسدح وهويفكر بساره وبكلامه ومزحه معاها كانه بحلم موبعلم التفت على هديل لقاها نايمه اخذ جواله وارسل رساله حب لساره ويقولها تصبحين على خير
ساره: كانت منسدحه على سريرها ومبسوطه لرجوع سليمان لها بكل شوقه وتاكدت انه مازال يحبها اكثر من هديل وشافت رسالته وابتسمت بخبث وقالت ان ماخليته ينساك ياهديلوه ماكون ساره طنشت رسالته كانها نايمه تبي تتغلى عليه اكثر
سليمان: ماجاه نوم كل شوي يشوف جواله وقال ياربيه شكلها نامت ايش يصبرني للفجر اول ماياذن ابروح ادق عليها اشتقت لها مووووووووت
فـــي بـــيـــت ابــــــــو ســــ ع ـــــود
ندى:كانت بغرفتهاترتب ملابسها لانهم وصلو بالليل ماحدعرف عن جيتهم الا ماجد الي استقبلهم بالمطار وذبح ندى بنظراته الي تكرهها وطول الطريق يناظرها بمراية السياره حتى تاففت وغطت عيونها بالكامل مع انها مو من عادتها تغطي عيونها ولام وصلو كانو نايمين كلهم رقت لغرفتها وجلست ترتب ملابسها جلست على طرف السرير وفتحت هدية سامي لقتها علبه شمواه حمراء شكل قلب وبداخله تعليقة رسمة قلب باسته وضمته لصدرها ولقت ورقه مكتوب فيها احبك موووت وحاط رقم جواله طبعا ندى ماراح تدق عليه بس احتفظت فيه كذكرى وقالت فديت سامي يلوموني بحبه بعد حست انها جيعانه لانها ماكلت شي نزلت تحت بس اخذت جلالها احتياط مثل العاده وحطته على راسها قالت اخاف يجي من سهرته ماجدوه ويدخل علي مع ان عمي محرصه مايدخل قسمنا
نزلت تحت بشويش بس حست حركه بالمطبخ قالت اكيد وحده من الشغلات ترتب شي بس غريبه الساعه 2 الحين بس تفاجات انها تشوف رجال طويل وعريض كان ملقيها وراه ه صرخت من انت ونزلت نقابها الي تلبسه تحت جلالها
سعود: كان توه واصل من المطار بعد رحلته لدبي وكان يشرب ماء التفت عليها وناظرها متفاجيء و كان تعبان من العمل والسفر وناظرها بحده ومتكلم يفكر من تكون هذي نسى وجود ندى مع زحمة العمل والارهاق
ندى: تذكرت انت اكيد سعود كيف تسمح لنفسك تدخل بدون ماتخبرناوالظاهر قسمك فيه كل شي
سعود: ناظر فيها باستهزاءقال اهلين ندى اخيرا تلاقينا وتكتفت وتسند على الجدار ويناظرها من فوق لتحت باستهزاء ماشاءالله صايره تتحكمين بالبيت بعد صدق من قال البيت بيت ابونا والغرب اطردونا
ندى:تاشر باصبعها له هيه انت مره ثانيه خبرنا اذا جيت تدخل صح متعود على شوفة الحريم بديرتك الي جيت منها بس احنا هنا غير اصحى يانايم
سعود: يرص اسنانه وتحكه يده لو يعطيها كف وماعمره ركز نظراته لبنت بس هي عصبته قرب لها وحط عيونه بعيونها وياشر باصبعه حسك عينك تنفخين علي او تكلميني بالشكل هذا ورب البيت ما تلومين غير نفسك وطلع وخلاها
ندى: ارتبكت من نظراته بس حاولت تكون جليده وماتحسسه بخوفها
سعود:التفت عليها هذاني حذرتك وقد اعذر من انذر
ندى: انسدت نفسها ورقت لغرفتها بدون ماتاكل وتفكر بجبروته وعصبيته وهيبته وربي لاطيرك ياسعوده ايش تبي تسوي وعمي بعد ربي راح يحميني ماكون ندى ان ماجننتك يامغرور وانتبهت الا جوالها يدق وتشوف المتصل شواقه تتصل
شوق: الحمد لله مانمتي ازعجوني العشاق عندك
ندى: فديتهم بس لامانمت ومن وين يجيني النوم وهالعله فيه
شوق: مين سعودهالغثيث
ندى: هو فيه غيره
شوق: طيب ترا اختك نوره غاثتني من اليوم وتقول عطيني اياها اتصل فيها
ندى: هاتيها انا ابغسل شراعها
شوق: حطت السبيكرونوره سلمت وتطمنت على تدى
ندى:الحين ماتقولين لي انت ماتعرفين توصفين
نوره: ليه انا ايش سويت
ندى: وهقتيني باللوح سعودوه ماعرفته لانه مخالف لوصفك تقولين نحيف وهو لوح عريض وطويل مرررررررره وابيض مواسمرووجه صافي الله ياخذه
نوره: قلت لك من زمان عنه من يومه مراهق لايكون تكلمت عليه بس
ندى: الا وتخانقت معاه وربي ماكون ندى ان ماطيرته المغرور المتغطرس
نوره: لا انتي اكيد انجنيتي وبقووووووه بعد مجنونه تقولين له كذا احترميه اكبرمنك وضيفه عندهم انتي عيب عليك ندو
ندى: عيب والا موعيب ليه يدخل مكان فيه حريم وانا هاللوح ماطيقه صح اخوه اكره من نظراته الماسخه بس هو ماطيقه وربي لاجننه
نوره: اعقلي ندى تراني مواختك ولا اعرفك اذا سويتي زي كذا
ندى: مولازم تكوني اختي وفكينا من نصايحك وانا اعرف ادبر حالي يالله تصبحون على خير
شوق: دقيقه عندي اقتراح ان كان مزيون اتزوجه انا واريحكم منه
ندى: الا مزيون الله ياخذه ويفكنا منه وابدا خذويه وخوذي اخوه فوقه مجانا ترا العرض ساري حتى نفاذ الكميه
شوف وندى ههههههههههههههههه
نوره: الله يخلف عليكم بس
ندى: وعليك يالله تصبحون على خيررررر

اختكم [[[هـــــــــ؛ـــــــ م ـــــ؛ــــس]]]

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 22-08-10, 10:05 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

---الـــــــــ ج ـــــــزء الثــــاني عـــشـــر---


في بيت ســـــــــــــــاره

ساره: كانت لابسه برمودا جنيز وبلوزه فوشي كت وصابغه وجهها من المكياج وجالسه تتدلع بكلامها مع سليمان
سليمان:كان ذايب فيها وفي دلعها ماكانه هو الي مقيد هديل بلبسها
ساره: سلموني
سليمان: وهو ماسك ايدينها ياعيون سلموني
ساره: الى متى نظل على هالوضع
سليمان: باستغراب أي وضع ياقلبي
ساره: يعني عاجبك وضعنا
سليمان:حياتي ممكن توضحين
ساره: تتمسكن وتزوددلعهايعني ماقدر اكلمك الا بوقت معين ماقدر اتمشى معاك ولا شي سلموني ان كنت ماتشتاق لي انا اشتاق لك ياقلبي
سليمان: قرب لها اكثر افا عليك ياساره فيه احد يستغني عن روحه فيه احد مايشتاق لسعادته وهناؤه
ساره: تبعد شوي اجل تصرف واعلم زوجتك ترا حالتنا ماينصبر عليها
سليمان: بتردد انا راح اعلمها بس اصبري علي شوي لازم امهد لها
ساره: اووووف كم لك وانت تبي تمهد لها طفشت من هالكلمه وسوت نفسها زعلانه وهي فعلا ذبحتها الغيره من رحمت سليمان لهديل ماكفاها حب سليمان لها تبغى بانايتها تستولي على كل شي
في قــــــصـــر ابــــــــو ســــ ع ــــــود
عند الفطور نزل سعود يفطر مع اهله اصلا هو مايحب يفطر يكفيه كوب حليب كذا متعود بس عناد لندى علشان يقيدها ويجلس على قلبها
ابو سعود: كان متضايق من جلسة سعود لانه يعرف ان ولده بس يشرب كوبه ويمشي بس يشوف ولده موسع صدره ودوامه لسه يعني لو شرب كوبه متاخر يقدر موزي ندى الي عندها الجامعه لازم تقوم بدري بس كان ابوسعود مايقدر يمنع ولده من الجلسه معاهم لانه يحترم سعود موزي ماجد التفت لزوجته الا وين ماجد
ام سعود: لسه نايم
ابو سعود: كيف نايم ماعنده جامعه
ام سعود: لا يقول اليوم عنده محاضرات متاخره
ابو سعود: ناظر بياسمين ماقلتي لندى تنزل تفطر والا تبغى فطورها يرقى لها
ياسمين: انا قلت لها ترا معانا سعود تبغين هنا والا تحت قالت اذا احتجت فطور دقيت على الشغاله
ابو سعود: يعني ماراح تنزل يقوله بضيق
ياسمين: هزت كتوفها قالت يمكن علشان سعود فيه بس براحتها ندى ماتشكل عندها جلسة الفطور
ابو سعود: ناظر بسعود بضيق ونزل راسه
سعود: يناظر بنسرين ويحجر ابتسامت النصر انه حجر على ندى ونكد عليها وضيق عليها جلستها وحسسهها انه غريبه في بيتهم
نسرين: ترفع ابهامها بشويش علشان مايلاحظها ابوها وتسوي علامة برافو وتبتسم بشويش
شوي وهم على حالة هالهدوء الاويسمعون صوت نزول احد
كل الي بالسفره يناظرون راعي الصوت
ندى: كانت لابسه عبايتها وتمشي بكل برود وتنزل على راس عمها وتبوسه وتروح لزوجة عمها وتبوس راسها وتجلس وتقول السلام عليكم وصبحكم الله بالخير
ابو سعود: كان يبي يطير من الفرح لانه ماتوقعها تنزل
ام سعود: تشوف فرح زوجها بندى وتموت من الغيظ
سعود: بغى يطق من الغيظ ويناظر بنسرين ونسرين نفس الشي
ياسمين:تكلم ندى بشويش لانها جلست ندى جنبها وتقولها الحمد لله نزلتي ماكنت متوقعه نزولك
ندى: بالعنايه جلست بالكرسي الي قدام سعودلانها مانوت تفطر اصلا بس تبي تغيظ سعود وتعلمه انه مايقدر ينكد عليها ردت على ياسمين وهي تطالع بسعود من تحت نقابهاقالت ايوه بس حبيت ا سويها لكم مفاجئه وتبتسم
سعود: سمع ردها وجلس ثابت كعادته مايحب يظهر لاي شخص انفعلاته سواء ضيق او فرح والا هي فقعت مرراته ماتوقعها تنزل فاجاته بحركتها
ابو سعود: بعد ماتطمن على ندى قال استاذنكم انا يالله مع السلامه
ام سعود: الله معا ك وانا بعد ابقوم الحمد لله وانتم بنات ترا السواق بره لاتتاخرون على جامعتكم
نسرين: وانا بعد انسدت نفسي بعد ماكانت منفتحه ابروح واذا جيتو تطلعون علموني وراحت
صفت الجلسه على الثلاثه بس
ندى: حبيتي ياسمين مدي لي كوب الحليب ترا نفسي اليوم مفتووووحه حييييييييييل
سعود: اكيد تبي تكون نفسك مفتوحه يابنت عمي احد يشوف زي هالنعمه بعد الفقر ولاتنفتحت نفسه
ياسمين: تضايقت وتفاجئت من رد اخوها وطالعت فيه بس ماتقدر ترد عليه وهو اخوها الكبير الي تحترمه ورحمت ندى
ندى: ردت ببرود صادق الله يخلي لي عمي ولايحرمني من حنانه وطيتبه
وخيره لاني جالسه ببيته وانعم بخيره موبخير احد ولاببيت احد غيره فديته الله لايحرمني منه بس
سعود: انقهر من برودها ياسمين بسرعه روحو للجامعه ولا تطاوعي بنت عمك اذا كانت بايعه مستقبلها ومتكله على الخير الي جاها انتي لاتكونين زيهالان الانسان الناجح يبني مستقبله بيده مويتكل على الفوس الي جته وبس كذا راح يخسرها ويظل فاشل وعاله على غيره
ندى: انقهرت من كلامه زي السكاكين على قلبها بس قالت والله مابين حزني وافرحه ردت ميزت الي ياخذن شهادات من الخارج ياخذونها بدون شهادة حسن سيره وسلوك بس هنا الي يعز الحكومه الي اخلاقه واطيه وكلامه عفن زيه مايمنوحنه لو يروح للقمر
سعود: بسرعه امشوا بلاكلام فاضي
ياسمين: سم الحين نبي نمشي وراحت
ندى: بكل برود ابعدت كرسيها وجت تبي تقوم وناظرت سعود وقالت له ان كنت نويت تذل هالراس اخطيت وتاشر على راسها وتناظره بحده
سعود: والله لادوس هالراس برجليني وانا ولد ابوي
فـــــــي جــــــنــــــــاح هــــــديـــــــــل
هديل: كانت تلبس للجامعه وطفشانه لان اجازتهم انتهت وكانت قصيره
سليمان: كان سرحان يفكر كيف يعلم هديل
هديل: جلست عند رجوله ومسكت يدينه وقالت سليمان حبيبي ايش فيك انا ملاحظه تغيرك من زمان فيه شي مضايقك تبغى فلوس ترا مكافئتي جامعينها لنا الجامعه حق 3 شهور وراح تنزل بعد يومين
سليمان: تنهد وقال لا الحمد لله ماحتجت فلوس يالله تاخرنا ابوديك للجامعه ولام بغى يطلع التفت عليها قالها ترا الليله عازمك على عشاء
هديل: بغت تطير من الفرحه وبسرعه راحت وضمته قالت مشكور حبيبي من زواجنا وانا اتمناك تعزمني اتمنى احس بحنانك
سليمان: خلاص هنا ماقدر يصبر رحمها مره وخاف يفضح عمره ابعدها وقال مشينا
هديل: انجرحت من انه ماضمها ولاشي كانه ثلج بس قالت هو طبعه كذا اهم شي انه حاس فيني وراح يعزمني فديته وينك ياندى وانتي دايم تظلمينه بس ماراح اخليها اول مارجع ابتصل عليها وطلعو سواوطول جلوسها بالجامعه وهي بس تفكر ايش تلبس للطلعه وكيف تشكره وامممم وكيف تبي تكون جلستهم ااااااااه بس ياحبيبي ياسليمان احبك مووووت
في بيت فـــــيـــــصــــل
جنان: بابا الروضه مسوين حفل يبغون ماما تحضر
فيصل: ان شاءالله ماما راح تحضر ياعيون بابا
ريم : وهي نازله من الدرج وكانت مجعده شعرها وصابغته بالوان الطاووس من قال راح احضر
فيصل: وليه ريوم ماراح تحضرين
ريم: لان حفلتهم يوم الاثنين وحطينها مسائي وانا موفاضيه عندنا اجتماع سيدات الاعمال
فيصل: ماتوقع اجتماع سيدات الاعمال اهم من بناتك
ريم: تجلس على الاريكه بدلع وتحط رجل على رجل لاحبيبي الاهذا الاجتماع مهم مررررره
فيصل: يمسك اعصابه اصلا متى ماكانت اجتماعاتك مومهمه كلها عندك اهم من بيتك وبناتك
ريم: تاقف اووف دايم خناق تراني طفشت وتطلع لغرفتها
فيصل: اعوذبالله حيبتي جنان جدتك هياء راح تحضر بدال امكي
جنان: تضم ابوها جد يابابا
فيصل: جد ياعيون بابا
فـــــي جـــــنــــــاح هــــديـــــــل
هديل طلعت من الجامعه مبسوطه مره ماتدري ايش تلبس او ايش تسوي حتى نومة الظهر طارت من عيونها من الفرحه
كل شوي تنسق بلبسها تقول البس هذا لاهذا احلى واسطع لا هذا اشيك اووووه ملت ورمتها على السرير قالت لازم اكلم ندووو واعلمها واشاورها
ندى: توها داخله من الجامعه وطفشانه حيل علشان سعود غاثها وجالس على قلبها وتتمنى انه مايطلع من عمله علشان ماتشوفه على الغداء شوي الا جوالها يدق باسم توامي
هديل: اهلين ياعسل
ندى: لاعسل ولابصل من وين يجي العسل وهالغثيث جالس على قلبي
هديل: اوف اوف هدي حبيبتي لايكون صاير شي جديد بينكم
ندى: تجلس على سريرها بقهر مادامه موجود ابشري بالشر يارب تجيه بعثه تقلعه لديرته الي جاي منها
هديل: ههههههههههههه مجنونه وربي
ندى: ايه اضحكي ايش همك بعدين ماتقولين لي فيه وحده ترجع من الجامعه وهي مروقه بس توزع ابتاسمات
هديل: ايوه انا
ندى: الله يديم عليك الوناسه ياستي ايش سر هالسعاده
هديل: ااااااااه يادنو مادام سلموني معاي فانا سعيده
ندى: ميلت شفايفها تقول بقلبها مادري ليه ماطيقه
هديل: ندى تعرفين ان حبيبي عازمني على مطعم الليله
ندى: وجعها قلبها ايش المناسبه كم لكم متزوجين وماعمره فكر يعزمك على مطعم حتى السفر ماعمره سافر فيك
هديل: ندى لاتحطي اللوم عليه تعرفي السفر مضغوط هو ياقلبي وغرقان بلاسهم والعزيمه تراه سليمان رحوم وشاف انه ماعمره طلعني ورحمني
ندى: ماتبغى تنكد على صديقتها وتخرب عليها فرحتها اوكي حبي الله يسعدك ويوفقك تامريني بشي ابروح اخذ لي شاور وانزل اتغدى
هديل: مابغى غير سلامتك بس تنزلي يمكن يجيك سعود ههههههههه
ندى: لا ابو الهول مايطلع من ا لشركه عمي ماعمره تغدى معانا يتغدى متاخر فديته ماتوقع ان الغثيث يطلع اكيد يبي يسوي زي عمي خليني ارتاح منه يكفي الفطورجلس على قلبي
هديل: اوكي حبي بس حبيت ا شاورك ايش البس الليله وايش احط مكياج
ندى: حبيتي أي لبس عليكي يبي يطلع عليكي خيال صدقيني ولمسات بسيطه من المكياج راح طلعك احلى وانعم
هديل: مشكوره على هالاطراء حبيتي والي جملني بعيونك ان شاءالله يجملني بعيون جبيبي
ندى: حبيبك اعمى والا جمالك واضح للعميان يحس فيه الله يحفظك
هديل:هههههههههههه فديتك يالله ماشغلك حبيتي مع السلامه
ندى: الله يسلمك سكرت جوالها وجلست تناظر فيه شوي طق الباب
مين عند الباب
ياسمين: وهو فيه غيري ههههههههههههه
ندى: سكتت وعلامة القلق في وجهها
ياسمين: ندو حبيتي ايش صاير وجهك مره واضح علامة الضيق والخوف فيه احد ضايقك لايكون كلام سعود اليوم اثر فيكي
ندى: لاحبيبتي اخوك مايهز فيني شعره وانا بنت ابوي بس هديل تو كلمتني وقالت لي ان زوجها اليوم عازمها على مطعم
ياسمين:ههههههههههههه قسم انك غبيه وبقوه بعد المفروض تفرحين لها مو تتضايقين اخيرا حس فيها واهتم فيها لايكون تغارين منها ندو بكره يتزوجك واحد ويعزمك على افخم مطعم
ندى: قامت وتدور وجلست على كرسي التسريحه ياسمين انا جاده مامزح
ياسمين: حبيتي ندو ايش فيك خابرتك عاقله وفهيمه ومايهزك شي الا الشي القوي عزيمة زوج هديل تهزك كذا
ندى: قلتيها مايهزني الا الشي القوي ياسمين تذكرين لام تحكي لي هدوله ان زوجها متغير وكاثر سرحانه وضيقه ويطلع ويرجع بالليل متاخر
ياسمين: الحين فهمت قصدك لا لاتقولين قصدك ان زوجها متزوج عليها ويبغى يمهد لها
ندى: اااااااااه ياخوفي ياياسمين هذا الي خايفه منه
ياسمين: وربي انك ذكيه ياندى بس ان شاءالله ظنك موفي محله
ندى: ماعمر ظني خاب بس اتمنى يخيب هالمره اتمنى ياياسمين قسم ماتخيل اشوف هدوله تتعذب وانا اشوفها وبلعت عبرتها
ياسمين: ان شاءالله يخيب ويالله نزلنا وقت الغداء حان وتعرفين ماما ماتحب احد يتاخر عن الغداء
ندى: عاد خالتي ماراح تتغدى حتى يرجع عمي
ياسمين: تعرفين بابا وماما النظام نظام
ندى: اممممممم والغثيث راح يتغدى معنا
ياسمين: قرصت خشم ندى وقالت اولا ماسمح تقولين عن اخوي غثيث وثانيا اكيد راح يطلع مع بابا عاد هو نظامي حيل زي بابا او اشديعني ماراح يتغدى معنا ياقمر
ندى: اسفه حبي اني قلت عن اخوكي كذا بس غصب يقهرررررر
ياسمين: وانت تقهرينه بعد يعني كلكم عنيدين اتمنى اعرف سر كرهكم لبعض
ندى: كذا من الله اذا شفته انكتمت هو ماعنده اسلوب ابدا
ياسمين: يوه بسرعه بس يام الاسلوب اللطيف نزلناالي يسمعها يقول مؤدبه وحبوبه معاه
ندى: لبست جلالها ونقابها وكانت لابسه جلابيه علشان لو دخلو عيال عمها مايبان جسمها وجلست تاكل وتضحك ومطنشه نسرين ونفسيتها
شوي الا يسمعون الي يقول احم احم
ندى: تناظر بياسمين باستغراب
نسرين: تطالع فيهم وهي متشققه من الوناسه قالت لندى بسرعه تغطي مو تتميلحين وتبطين ماتتغطين تبغينه يشوفك ويعشقك اصحي ياماما انتي مو من مستوى الباشا المهندس
ندى: بغت تفلقها بالكاس الي قدامهاناظرتها والشرر يطلع من عيونها قالت معصي انظر للاشكال اناوربي لو قضو رجال العالم ماخذه لو معاه اموال قارون وع مالقيتي اخذ الا هالشايب اخوك قال تنظرين له قال صدق عشنا وشفنا
سعود: كان يسمع نقاشهم وقال احم احم ودخل وهو مولع من رد ندى وبنفس الوقت فرحان لانه ضايقها حتى بغداها جلس بمكان موقدامها
سعود: المفروض الي تتغطى ماتجلس قدام الرجال تجلس بعيده عنه يعني الرجال ينقرف من البنت الي تلمح له وتتلصق فيه
ندى: الله واعلم من الي لاصق فينا ومطنش عمله بس علشان مايفوت فرصة الجلسه ويانا
ياسمين: وبعدين معاكم تراكم طفشتونا خلونا نتهنى بالغداء
ندى: سلامتك من الطفش ياقلبي وجلست تاكل من غير نفس لان نفسها انسدت من يوم دخل سعود بس عناد تظهر ان ماهمها وتاكل وتسولف وتمزح مع ياسمين حتى شبعت وقامت ورقت لجناحها
نسرين: كفو اخوي والله لو تشوف وجهها كيف قلب الوان لام دخلت
سعود: بكل ثقل وهو يقوم من السفره لسه ماشافت شي ام لسانين ان ماربيتها ماكون سعود وطلع لعمله انا مادري على ايش هالنتفه شايف روحها بس وربي لاربيها
في مطعم رومنسي ورايق هديل وسليمان
سليمان: جالس يطالع بجمال وبرائة هديل ويقول بقلبه مع اني مانع عنها انها تتكلف بلبسها ومكياجها علشان مانجذب لها بس سبحان الله جمالها اخاذ وفتان
هديل:ناظرت فيه وابتسمت له ابستامه زادت من اشراق ونور وجهها
سليمان: ذاب من ابتسامتهاوبادلها الابتسامه
هديل: بخجل عساها دوم الابتسامه على شفاهك حبيي
سليمان:تسليمين قلبي هاه هدوله عساه العشاء والمطعم عجبك
هديل:مدت يدها ومسكته حبيبي لو تجلسني بخيمه واشوفك مبسوط وياي زي ها اليوم قسم احلى طلعه واحلى عشاء حبيبي اهم شي عندي سعادتك ورضاك علي
سليمان: تغير وجهه لانه رحمها مره وقالها مشينا
هديل: استغربت من تغير مزاجه وقالت غريبه ماقلت شي زعله
ركبو السياره ورجع سليمان لسرحانه وتكشيرته قرر انه مايفاتحها الليله ويخرب عليها فرحتها دخلو البيت شوي الا تجيه رساله من ساره تذكره بوعده لها ان الليله راح يفاتح هديل لان ساره ولعت من الغيره لام علمتها ام مشعل انه عازم هديل على عشاء بره قالت ساره وربي ماخليها تتهنى وربي لاخرب عليهاردت عليها ام مشعل كفو عليكي كذاالزوجه الي تحافظ على رجالها
هديل: راحت تبي تبدل ملابسها بس سليمان نادها قالها هديل لحظه ابغاك بموضوع لاتبدلين الحين
هديل : ارجوك حبيبي محتره من لبسي واحسه مضايقني دقايق بس
سليمان: براحتك وجلس على الاريكه خايف ومحتار كيف يقوله كيف يخرب فرحتها وينكدها علي
هديل: دخلت غرفة الملابس مجهزه روب حلو وناعم للمناسبه زي كذا لان سليمان ماشافه حبت تسوي له مفاجأه كان روب احمر وناعم مره لبسته وفكت شعرها ورشة عطر ووضعت روج خفيف وطلعت زيا الورده دارت شوي عند المرايه وهي مبسوطه حيل وطلعت تمشي بشويش لسليمان



محبتكم[[[ هــــــــــــمـــــوســـــه]]]

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 22-08-10, 10:08 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

---الـــــــــــ ج ــــــــزء الــــــثــــــالث عــــشـــر---


هديل: دخلت غرفة الملابس مجهزه روب حلو وناعم للمناسبه زي كذا لان سليمان ماشافه حبت تسوي له مفاجأه كان روب احمر وناعم مره لبسته وفكت شعرها ورشة عطر ووضعت روج خفيف وطلعت زي الورده دارت شوي عند المرايه وهي مبسوطه حيل وطلعت تمشي بشويش لسليمان
سليمان: كان جالس على الكنبه وحاط يده على راسه يفكر ومحتار كيف يعلم هديل ويخرب فرحتها بس شم ريحة عطر هديل وابعد ايدينه ورفع عيونه وانبهر بجمال ونعومة وفتنة هديل
هديل جلست وهي مبتسمه قالت خير حبيي ايش بغيت
سليمان: سليمان طار عقله لام جلست جنبه وفاحت ريحة عطرها اكثر قال هديل
هديل: ياعيون وقلب هديل
سليمان بلع غصته وارتبك قال خلاص مافيه شي روحي نامي
هديل: مسكته مع كتفه قالت وربي مانام حتى اعرف ايش بغيت سليمان انا من فتره ملاحظه عليك ضيقك وسرحانك سليمان انا عارفه ان فيه شي مضايقك وقلقانه عليك حيل
سليمان: التفت لها وناظر بعيونها وببرائتها وطيبتها قال خلاص ماراح اعلمها الحين مستحيل اجرحها وقام شوي ويبي يروح الا تجيه نفمة رساله فتحها وكانت هديل وقفت تراقبه بكل شي لام شافها شاف رسالة غزل من حبيته ساره وفي نهاية الرساله كتبت ترا ابوي ينتظر على احر من الجمر انك تعلن زواجنا يقول خلاص ملينا والا اذا اذن الفجر فركشنا الزواج كله سليمان هنا احتار ودخل جواله بيجيبه وناظر بهديل الي كانت تناظره بخوف وقلق عليه مسكها مع كتوفها وجلسها جنبه على الكنبه اسمعيني هدوله وافهميني زين حبيتي
هديل: خافت وقالت سم سليمان قالت ايش فيك ريحني الله يريحك
سليمان: سكت شوي قال هدوله انا احبك بس ابسالك كم لنا متزوجين
هديل: بدا قلبها يدق طبول وبالساعه هذي شكت قالت له خمس سنين
سليمان: هدوله انا رجال وحنيت للعيال وابغى
هديل: تحط يدها على فمه ارجوك لاتكمل سليمان لاتقول ابغى اتزوج ارجوك
سليمان: هدوله لي بالشرع اربع وانا من حقي ابغى عيال هدوله انتي بالحفظ والصون وتبقين فوق راسي
هديل: تجلس عند رجوله ابوس رجولك سليمان عطني فرصه اتعالج انت ماعالجتني سليمان احنا اصلا نعد لنا اربع سنين متزوجين لانك اصلا كنت رافض تقرب مني لانك ماتبغاني اول وتبلع عبرتها علشان ماتنزل دموع الحزن والقهر لانها قلبت جراحها الي تحاول تتناساهاوسنيتن وانت تاكلني حبوب وعلى قولة الدكتوره هن الي ضرنك وجاب لك العقم سليمان انا ماعارضتك لام تجبرني اكل حبوب والا كنت اتشوق لطفل زي أي امراه خصوصا اني وحيده اتمنى طفل يشلركني همي وفرحي اذا كبر وساعتها قلت لك اخاف يضرني وانت خانقتني ساعتها واجبرتني اكلها وهددتني ان ماكلتها ننفصل انا الحين مالومك ولا راح اعاتبك ومسامحتك بس ارجوك عطني فرصه وبدت دموعها تسيل على خدها سليمان انا ماتخيل وحده تشاركني فيك انا احبك موت واغار عليك سليمان انا من لي بعد الله غيرك ارجوك لاترميني زي مارماني ابوي وحطت يديها على وجهها وجلست تبكي بقوه
سليمان: تقطع قلبه عليها بس خلاها شوي حتى تهدا
هديل:ظلمت الدنيا بعيونها وصارت دموعها تنزل بغزاره تحاول توقفها موقادره هذا الي خافت منه وصار
سليمان: حط يده على راسهاهديل انا ماراح اتخلى عنك صدقيني انا بس ابغى ولد والا انتي بالحفظ والصون
هديل: كانت جالسه على الارض ورافعه رجولها وحاطه راسها بين ارجولها رفعت راسها له وحاولت تتماسك ممكن اعرف مين الي راح يخطب لك
سليمان: ارتبك انا خطبت ووتملكت وانتهيت
هديل: بصدمه ملكت وانتهيت ولا تخبرني ولاتشاورني سليمان
سليمان: اشاورك على زواجي هديل انجنيتي انتي
هديل: طيب منو الي تملكت عليها تقولها بحزن
سليمان: ساره
هديل: وقفت بسرعه وقالت مـــــــــــنــــــو ســــــــاررررررره
سليمان: وقف معاها ايوه ايش فيها ساره
هديل: يعني موقصدك العيال سليمان قصدك ترجع لحبية القلب
سليمان: هديل ارجوكي لايكثر انا كل الي عندي قلته اذا كنتي تبين تفسرين على كيفك فسري وراح لغرفته بس رجع وقالها وترا زواجي بعد شهرلاتقولين ماقلت لي ياسليمان
هديل: طاحت على الكنبه تبكي حظها وتبكي سعادتها الي اوهمت نفسها فيه كانت تعرف ان سليمان عمره ماحبها وعمرها ماذاقت معاه السعاده بس كانت توهم نفسها جلست تبكي وتبكي وتقول ليه تسوي فيني كذا ياسليمان ليه حرام عليك ضحيت بفلوسي علشانك ضحيت بعيال علشانك واخرتتها تتخلى عني
سليمان:تمنين علي بفلوسك هديل انا مستعد اني ارجعها لك
هديل: ماردت عليه بس جلست تبكي
سليمان: دخل غرفته وجلس على السرير وهو راحم هديل مره ويحس كلامها سكاكين بقلبه صح هي ضحت كل شي علشاني بس انا ماظلمتها انا ابتزوج الانسانه الي حبيتها وماراح اتخلى عن هديل شوي الا تدق ساره عليه نسى همه مع هديل ورد عليها
ساره: اهلين سوسو
سليمان: هلا والله وغلا ماحلى دلعي بلسانك
ساره:سلموني بسرعه بابا واقف عند راسي يسالني قلت لزوجتك او لا
سليمان: ايوه ياعيون سلموني قلت لها
هديل: كانت تبي تروح للحمام تغسل سمعت كلامه لها وزادت الطعون بقلبها مرت من عنده لا قالت شي ودخلت للحمام تكمل بكاها وتوضت وطلعت
سليمان: اختصر كلامه لانه انصدم لام شاف هديل دخلت بس قال بقلبه لازم تتعود من الحين وسكر السماعه وانسدح وهو يراقب هديل بخفيه راح يبي يتبعها ومسك الباب يبغى يواسيها بس تراجع قال هي متوتره الحين وخاها وراح لسريره بس طول الليل يتقلب بفراشه يلفت مايلقاها بفراشها يروح عند باب الصاله يسمع شهقاتها ومايسمع من كلامها الا بس كلمة يارب رحمها مره بس ماطلع لها قال خليها تهدى وتدعي وترتاح
هديل: كالعاده اذا ضاقت فيها الدنيا تفرش سجادتها بالصاله وتروح تصلي وتسجد وتطول بسجودها وتشتكي لربها هذي الطريقه الي تريحها دايما
سليمان: غريبه هالانسانه مع انها صغيره بس كانها بالاربعين من صبرها يمكن الدنيا علمتها كثير سامحيني هديل غصب عني واوعدك اني مافرط فيك
هديل: طبعا جلست تصلي وتقرا قران حتى اذن الفجروماراحت للجامعه وكيف تروح وهي وجههها كذامتنفخ من البكى والالم والحسره
فــــــي بـــــريــــطـــــانــــيـــا
جاسم: غريبه مشعل كل هالبنات ماحبيت ولا وحده منهن
مشعل: حدي اعلق وبس حب حبيت مره وحده بحياتي ودفنته معاهاوخنقته العبره
جاسم: ارتبك شوي ليه حبيبتك ماتت
مشعل: ايوه جاسم ماتت ومات قلبي وياها اشوف كل البنات بصوب وهي بصوب الله يرحمها
جاسم : الله يرحمها واسف على سؤالي بس وربي ماعرفت
مشعل: ماعليك يالله نكمل محاضرتنا
جاسم: ايه صرت ولي العهد لسعود الي كان دايم حريص على المحاضرات وغاثنا فيها ههههههههه
مشعل: ماتشوفه رجع قبلنا
جاسم: ايه الله يوفقه يارب
مشعل: ايه والله هذا الانسان هو وفيصل ولد عمتي اعتبرهم اخواني مو اصدقائي
جاسم: عاد سبحان الله فصيل رايق مره وهادي موزي الكبريت سعودوه هههههههههههه
مشعل: ههههههههههه صح كبريت بس سعود يحمل قلب ابيض زي بياض الثلج
جاسم: والنعم فيه بس يالله تاخرنا
فـــــــــــي بـــيـــت اهـــــــــل ســـلـــيـــمـــان
سليمان: نزل لامه وعلمها انه خلاص قال لهديل وانها تبي تغيب ماراح تروح للجامعه
ام سليمان: قلبها يتقطع على حبيتها هديل طمني ياوليدي عساك مهدت لها وماجرحتها ترا وربي هديل بحسبة بنتي والي يعذبها يعذبني
سليمان: ارتبك وقال تعرفين يمه الزواج موسهل على أي زوجه بس تتاثر فتره وراح تتعود
امه: مسكته مع ايدينه ياوليدي لاوصيك ترا هديل جوهره لاتفرط فيها
سليمان: اوعدك يمه راح احافظ عليها
امه:رقت لجناحها طقت الباب وفتحت لها هديل
هديل: حاولت تتماسك قدام خالتهاوحبتها مع راسها وقالت صباح الخير خاله وقبلتهامع يدها ليه تكلفي على نفسك وترقين لي كان ناديتني انا انزل لك
ام سليمان: مسكتها مع كتوفها تبي تكلمها بس ماقدرت تتماسك ضمتها وجلست تبكي والله يابنيتي اننا مانرضى بغيرك ورب البيت مايدخل ولايسكن هالقلب غيرك بس الشكوى لله مصمم ولاسمع نصيحتي انا وابوه
هديل: بعدت شوي عن خالتها قالت خالتي من حقه وله بالشرع اربع
ابو سليمان: عرف ان هديل عرفت على طول طلع من المسجد وطيران على جناحها وسمع كلمة هديل ورد عليها الله يكملك بعقلك يابنيتي
هديل: راحت لعمها وحبته مع راسه وانت بعد ياعم ليه تكلفون على عمركم وترقون لي
عمها: والله لو انك بالربع الخالي جيناك نزحف زحف انتي بمثابة بنتي ياهديل وقسم بالله ماراضى لاي مخلوق يضايقك ولايغثك وتراني حتى ملاكه ماحضرته
هديل: تدعي ربها ان دموعها ماتخونها وتنزل لا ياعمي انت ابوه ولازم تقوم بواجبه والله يخليك لي وعسى عيني ماتبكيك
عمها: الله يكملك بعقلك يابنيتي وانا عارف سليمان لو يلف الدنيا ويدور ورب البيت مايلقى وحده مثلك
هديل: تفضلو لاتجلسون عند الباب تفضل اقهويكم
خالتها: لا والله يابنيتي سليمان علمني انك مانمتي طول الليل احنا قهوتنا تحت يابنيتي
هديل: ماسمح ياخاله دخلتكم عندي تسوى الدنيا ومافيها
عمها: نعوضك وانا عمك المره الثانيه الحين نبي ننزل
سليمان: كان يسمع كلامهم بس طلع من البيت قبل مايشوفونه اهله ويقول غريبه هديل ماعمري شفت مثل حكمتها طيبت قلبها ان شاءالله راح احافظ عليها ولا افرط فيها ابداوساره لها حبها ومكانتها
لميا: نزلت عند امها وابوها تبكي صحيح الي سمعته
امها: ايه واركدي وخليكي مره
لميا: كيف اركد واخوي راح يجرح هديل ولا يبي يتزوج العله ساره كله من لولوهام البلاوي بس راح تشوفه بعيالها زي ماجنيت على سعادة هالمسكينه
ابوها:عيب يابنت تقولي على اختك الكبيره كذا
لميا: أي عيب هي اصلا عمرها حسستنا انها اختنا
امها: لميا خلاص انكتمي
لميا: ابنكتم بس تراني ابغيب مالي خلق مدرسه وطلعت فوق
امها: والله مالومك يالمياء بس الشكوى لله كلنا مانبي احد يجرح هديل ولانبي ساره اساسا بس مابيدنا حل
فـــــي الــــــــــكــــفي
فيصل: اليوم كلمت مشعل ويقول باقي لي كم شهر وارجع
سعود: اصلا هو لعاب لو شد حيله راح ينتهي بسرعه
فيصل: عاد تصدق حنيت على جمعتنا وسهراتنا حنا وياه كنا الثلاثي المرح تذكر
سعود: ههههههههههه ايه والله اذكر يازين ايام الطفوله فيصل الواحد ماله هم الا لعبته
فيصل: ايه والله لازوجه تنكد عليه ولاشي
سعود: الي تنكد عليه زوجته ماعنده شخصيه قسم لادوس فوق خشمها
فيصل: اشوف بنت عمك ماجننتك بطولة لسانها
سعود: تخسى تجنني انا الي جنننتها وربي اتلذذ وانا اهينها
فيصل: بس قول الحق قدرت تكسر خشمها
سعود: الحق هي تسوي نفسها قويه وتكابر بس يبي يجيها يوم وادق خشمها بين رجولي
فيصل: سعود خاف ربك ماخبرتك حقود زي كذا خابرك عاقل وحكيم
سعود: انا قلبي ابيض الا على بيت عمي اكرههم كره اعمى دخلت السجن بسبتهم ويجيني زوج بنتهم يضحك بوجهي ويقول عرفت اهينك وعمي ساكت ورفض يتنازل علشان ولده قدم الغريب علي كل الذنب اني ماعجبتهم توني طالب ولام هو نرفزني وضربته صار كل اللوم علي وكان ربي كاتب تصير بنتهم عندي اهينها وابرد غلي فيهم كلهم
فيصل: خاف ربك سعودالبنت يتيمه مالها غير الله ثم انتم
سعود: يتمها يبرد غليلي
فيصل: يارب تتزوج وتفتك منك
سعود: انا قريبا يمكن اتزوج بس ابسكن عند اهلي علشان اجلس على قلبها واخلي زوجتي بعد تعاوني عليها يكون ضدها نسرين وزوجتي
فيصل:ايش عرفك ان زوجتك تبي تصير بصفك
سعود: لانها تغار منها وتكرهها
فيصل: وانت حددت الي تبي تتزوجها
سعود: عبير بنت خالي قالت لي نسرين انها تموت فيني وانها تكره ندى كره الويل علشان كذا قررت اخذها والا ماطيقها هي ودلعها
فيصل: هذا سعود الي جالس يتكلم قدامي والا مراهق ايش هالتفكير ياسعود
سعود: لاسعود بشحمه ولحمه يالله مشينا
فـــــــي بــــيـــت اهــــــــل ســــلـــيــــمـــان
دخل ولقى اهله جالسين على القهوه وكان كاشخ ومتعطر لانه توه راجع من بيت اهل ساره
ام مشعل: هلا والله بعريسنا
هديل: كانت ماسكه الفنجال وتعصر فيه بدون شعورها
لمياء: لام شافت اخوها جالس جت تبي تقوم ماتبغى تشوفه
هديل: مسكتها مع تنورتها واشرت لهاتجلس وقامت تصب لزوجها قهوته
سليمان: اخذ منها الفنجال ورفع عيونها لها بس شاف علامات الحزن فيها وماشاف الحب واالهفه الي زمان قال بقلبه مالومها توه مصدومه ابتسم لها وابتسمت له بس مجامله
ام مشعل: لام شافت نظراته لهديل قرت تخرب على هديل قالت الا أي قاعه حجزتو زواجكم
ام سليمان: أي قاعه واي خرابيط اكيد زواجهم يبي يكون عائلي هي مطلقه وهو متزوج
هديل: جلست وهي معاهده نفسها تكون قويه بس نقاشهم عن زواج زوجها فوق تحملها وتدعي بقلبها يارب قويني
ام مشعل: الله يهديك ياخاله يبون يفرحون وينبسطون وساره قالت لي ان سليمان وافق يكون بقاعه
ابو سليمان: التفت على ولده قال جد الي تقوله اختك
سليمان: ناظر بهديل بس كانت منزله عيونها قال بارتباك ايوه يبه
ابوه: انا ماني حاضر
امه: ولا انا
لمياء: وانا مستحيل احضر
ام مشعل: افااا وتتخلون عنه وتفشلونه قدام الناس
ابوه: هو الي جابه لنفسه
سليمان: يبه ارجوك انا ماكفرت ولاطلقت بس لاتخلوني كذا كان مالي اهل
ابوه : انا وامك واختك ماراح نحضر وانت حر
هديل: عمي
كل الجالسين التفتو جهتها ماتوقعوها تتكلم توقعوها تنهار وتبكي وترقى غرفتها
ابو سليمان: لبيه
هديل: كلكم راح تحضرون وتقومون بواجبه وهو صادق ماكفر ولاطلق ومن حقه يتزوج واشكركم على مشاعركم نحوي وعارفه غلاكم لي وانا وربي اغليكم بس الي يبي يرضيني يحضر
سليمان: غاص بهدومه واستحى من تصرفها وزاد اعجابه فيها ولولا الحياء قام باسها وضمها قدامهم
ابو سليمان: قام لها وقال طلبتك لاتحرميني ابحبك مع راسك
هديل: قامت قالت حاشاك عمي انا الي احبك مع راسك
ابوه: والله ماحضرحتى احبك مع راسك وحبها
وامه: حلفت عليها وحبتها
ولمياء: جت وضمتها وبكت بحضنها قالت لميواركدي وبلادلع هههههههه
ام مشعل: هالبنت جننتني بعقلها وطيبت قلبها متى انكد عليها مادري
هديل: على اذنكم ابروح ارتاح شوي
عمها وخالتها: الله معاك والله يريحك دنيا واخره
هديل: رقت لغرفتها وارتمت على فراشها وبكت من قلببها وطلعت كل الي فيها وقامت وتوظت وراحت تشتكي لربها
فــــي بـــريــــطـــانـــيـــا
مشعل: عرف بخبر زواج سليمان وولع نار وراح يدق على اخته يتاكد
هديل: هدي حبيبي هو ماسوى شي غلط من حقه يامشعل
مشعل: وين من حقه انتي صغيره وليه ماعالج فيكي
هديل: تنهدت قالت الدكتوره مره قالت لي ماتوقع تقدرين تحملين وكان لي رضاء عندك مشعل لاتجرحه باي كلمه هو ماسوى شي يغضب ربنا
مشعل: تامرين امر ياختي بس لايطولك ضيقه وانا موجود تراك اختي الغاليه وصديقة الغاليه الله يرحمها
هديل: لام تذكرت نادين بكت عينها لانهاماتتحمل ذكرها[طبعا هديل بنت عمتها اخت فيصل كان مشعل يموت فيها وهي تحبه مووووت بس الموت اخذها من مشعل ]قالت الله لايحرمني منك مشعل ونزلت دموعها ومسحتها بهدوء قالت مادري انا ايش بدونك بس عجل ياخوي ارجع لنا وربي ماشعر بالامان الا معاك
مشعل: ان شاءالله بعد ماعرفت بخبر زواج زوجك ابشد حيلي وان كنتي تبغيتي اططنش دراستي وربي لاطنشهل لعيونك
هديل: لافديت عمرك دراستك عندي اهم
مشعل: لا ورب البيت مافيه عندي بدنياي اكثر من اختي وحبيتي هدوله
هديل : الله لايحرمني منك يارب وخلاص طولت عليك فديت عمرك
مشعل: ابدخل محاضرتي الحين وابكلمك يوميا هدولها اوكي
هديل: اوكي سكرت السماعه وضمتها لقبلها وقالت ياخوي ويامهجة قلبي انت ليه كل الي حولي قدرت اكسب حبهم الا زوجي ليه كلهم يرحموني الا الي احتاج رحمته وعطفهم خذلني ورفعت عيونها ودموةعها تسيل على خدها الابيض تقول يارب صبرني يارب

اختكم ومحبيتكم دوما وابدا [[[هــــــــ،ــــــــ م ــــــ،ـــــس ]]]

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
قديم 22-08-10, 10:09 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة جمال ليلاس وملكة سحر الخواطر



البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 183892
المشاركات: 11,135
الجنس أنثى
معدل التقييم: بياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالقبياض الصبح عضو متالق
نقاط التقييم: 2930

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بياض الصبح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بياض الصبح المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

---الــــــــ ج ــــزء الـــــرابـــــــع عـــشـــر---


في قـــــصــــر ام فــــــيــــصـــل
فيصل:دخل على امه وباسها مع راسهايمه ايش فيه وجهك ماعجبني لايكون السكر مرتفع عليك بس؟
ام فيصل: لا الحمد لله بس توهديل مكلمتني
فيصل: المفروض تفرحين ان حبيبتك هديل كلمتك
ام فيصل:قالت لي خبر نكد علي ياوليدي
فيصل: افا ايش فيه يمه عسى ماشر
ام فيصل:زوجها يبي يتزوج عليها
فيصل: لاحول الله بس ان جاك للحق يمه من حقه اهم شي مايظلمها
امه: عارفه ياوليدي من حقه وهذا حلال محلله الله بس ياوليدي هديل توها صغيره وتذكر لام يطلب منها تاكل حبوب تراني نصحت هديل ماتاكلها بس هي قالت مابغى ازعله وقبل سنه رحت انا وياها لدكتوره شاطره باكبر مسشفيات جده بعد ماصممت عليها قالت لها الدكتوره ان الحبوب كانت قويه عليها وسببت لها عقم بعد علاج واحد بالميه تحمل وتسعه وتسعين ماراح تحمل الا اذا ربك اراد
فيصل: هز راسه وبان الضيق بوجه وقال مسكينه هديل تلاقيها من وين والا من وين
امه: بيني وبينك يافيصل خايفه ان سليمان يظلمها خصوصا لام عرفت من يبي ياخذ
فيصل: رفع راسه بامه وجلس يطالع فيها من يبي ياخذ
امه: يبي ياخذ ساره الي حرمه ابوه منها لان اهله مايرتاحون لها الله يستر عليها راعية مشاكل هي وامها علشان كذا قلبي مومطمن ابد
فيصل: طيب يمه كيف نفسية هديل متاثره مره
امه: تسندت على الكنب وقالت اااااخ ياهديل تعرف طبع هديل يافيصل دايم تحاول تكتم حزنهادايم تحاول تظهر انها مبسوطه بس انا بحسبة امها افهمها لو هي ساكته تكلمني وهي تقنعي انه من حقه انها ماتاثرت بس ياوليدي ادري ان جواها جمره تحترق موقلب ينبض
فيصل: الله يعينك ياهديل بس لاتخافين يمه اخوها مشعل حريص عليها لو احد يبي يغلط عليها فيصل ماراح يسكت راح يوقفه عند حده
امه: ياليت بس ام مشعل تكف شرها عن هالبنيه المظلومه ومشعل مسكين بالخارج ايش بيده يسوي لها بس ربك معاها وعلى فكره ياوليدي ترا يوم زواج سليمان ابغاك تحجز لي شاليه بجده ابروح اجلس عندها مابغاها تشوفه وهو كاشخ بالمشلح ومبسوط ويطلع من عندها وتبات اول ليليه من دونه
فيصل" خير ان شاءالله لايكون يبي يحط بعد فرح كبير
امه: الا بعد شهر كذا
فيصل: شكله خرف هالسليمان خسارة هديل عليه
امه: والله من زمان قلبي مومرتاح انه ياخذها احساسي يقول ماراح يقدرها بس تعرف هذا نصيبها من ربي واحنا مابيدنا شي غير ندعي لها ان الله يربط على قلبها ويرد زوجها لها مرد جميلا ويحنن قلبه عليها
فيصل:اللهم امين طيب يمه استاذنك الحين ابروح اودي تولين للمستشفى
امه:سم الله عليها ايش فيها
فيصل: زي العاده الربو ذابحهاوجلست معاها الشغاله الى الساع 10 بالليل لام رجعت نمت انا عندها
امه: تناظره باستغراب وامها ليه ماجلست معاها
فيصل: عندها اجتماع مع اهلها وخلت تولين لانها تعبانه مع الداده حقتها
امه: والليله كيف مين يبي ينام عندها
فيصل: عندي اجتماع عمل الى الساعه 11بعدها اجي عندها لان امها على حدكلامهاماتقدر تنام من صوت البنت يزعجها
امه: خلاص ياوليدي جيبها عندي حتى طيب
فيصل: يمه تبي تجلس الداده حليمه عندها حتى ارجع
امه:لا ياوليدي مايسمح خاطري بنتي تتعب وتجلس معاها الداده ياوليدي مهما كان هذي موبنتها
فيص: بس يمه انتي تعبانه ماقدر اخليها تنام عندك ابحطها عندك واذا رجعت اخذتها
امه: براحتك ياوليدي بس ماتجلس البنت مع الداده لحالها وهي تعبانه
فيصل:باس راس امه وقال الله يحفظك لي ولايحرمني منك
امه: باسته مع يده قالت ولامنك انت وبناتك ياوليدي
في بيت ابو ســــــــــ ع ــــــــود
في الصاله الفوقيه جالسه ندى ناديه وياسمين فوق
ناديه:اليوم نبي نطلع للمزرعه
ياسمين: ياسلااااام من زمان عنها مشتاقه لها مووووووووووت
ندى: وينها المزرعه بعيده عن الرياض او قريبه
ناديه: بين الخرج والرياض
ياسمين: لحالنا نبي نروح
ناديه: امي نادت بنات خالي عبد العزيز
ياسمين: اجل نسرين مبسوطه علشان تشوف عبير
ناديه :اكيد ناظرت لندى الي كانت سرحانه شوي ندى تبين تروحين معانا صح
ندى: مادام فيها خالكم ماله داعي اروح
ياسمين: قامت وجلست جنب ندى ولفت يدها على كتوفها حبيتي ندو ان كان عدم جيتك علشان عبوره طنشيها تراها وربي تغار منك مووووووت لانك جميله احلى منها مليون مره
ندى: اسفه ياسمين بس ماحب اروح بين ناس اغراب ومايرغبون فيني
احس اني غريبه بينكم وجيتي مالها داعي ابرك لي اجلس هنا
ابو سعود:انتي راعية الحلال وانتي القادمه وهم المتاخرين ماعاش من يبعدك يابنت اخوي
البنات تفاجئن من جيت ابوهم وامهم لانهم ماحسو فيهم وهم يرقون
ام سعود: تناظر ندى بحقد لان الي يتكلم عنهم زوجها اخوها وبناته
ندى: قامت وانحرجت من عمها ونظرات زوجة عمها الي فهمتها غلط ضايقتها قربت من عمها موقصدي فديتك بس وربي مالي خلق اطلع
ابو سعود: بصوته الفخم وهيبته حط يدينه على كتوف ندى شوفي وانا عمك ماراح احرك سيارتي الا فيك ولا يطول منك ظفر وربي لاطرده ولايهمني
ندى: تناظر بعمها بخجل وانتقلت تشوف وجه زوجة عمها بس تضايقت لانها شافت الحقد من عيونها والتهديد الي غير صريح
ام سعود: تهاب زوجها وماتقدر تناقشه وراحت وخلتهم واقفين
ابو سعود:يالله بنات يكفي سهر وراكم قومه بدري من الفجر راح نروح للمزرعه تصبحون على خير[لاحظ ان زوجته تضايقت بس ماعبرها كذا طبعه يحبها بس صارم بقرارته]
ناديه: قامت ووقفت عند ندى وقرصتها ع خشمها ياعيني بس على الدلع احنا واحنا بناته ماعمره دلعنا زيك هههههههه
ياسمين:صادقه ناديه يابختها الدوبا بدلال بابا ههههههههههههههههه
ندى: ابتسمت لهم بانتسامتها العذبه قالت يكفي حسد لاتطخوني بعيونك يكرهني زي كره اخوكم لي هههههههههه
ياسمين/ اموت واعرف ليه تكرهون انتم بعض
ندى: انا ماكرهته الا لانه يكرهني مووووووووووت ويكره الارض الي امشي عليها انا نفسي مستغربه
ناديه: هنا انقلب مزاجها وقالت يالله بنات على اذنكم لازم ارجع لبتي الحين مع السلامه ونزلت بسرعه
ياسمين: بسم الله عليها ليه تضايقت كذا ايش قلنا احنا
ندى: انا غلطت يمكنها تحب اخوك الغثيث وانا تكلمت عليه قدامها
ياسمين: جرتها مع شعرها شوي وقالت لاعمرك تقولي عن قلبي غثيث وماتوقع زعلت علشان كذا صح تحب سعود مووت بس انتي ماسبيتيه احس فيه سر مغبيته علينا
ندى: ترفع كتوفها وتقول يمكن الله اعلم ياعائلة الا سرار
ياسمين وندى هههههههههههههه
في غرفة هـــــــد يــــــــــل
هديل: صارت حياتها كئيبه بس تحاول تكابر الحزن والقهر الي نهش بقلبها نهش
سليمان: دخل السلام عليكم
هديل: ببرود وعليكم السلام وجلست تكمل بحثها للجامعه
سليمان: قاهرته ببرودها معاه فقد حنانها بس قال لسه مصدومه وبكره تتعود وطلع اكياس فيها ملابس له جديده وجلس يرصها بدولابه
هديل: رفعت عيونها وتشوف حماسه وهويرص ملابسه وتقطع قلبها وحاولت طنش وتركز على بحثها بس تشتت تفكيرها
سليمان: انتهى من شغله وجلس على السرير
هديل:حست انها تبي ترجع وقامت بسرعه للحمام
سليمان:لحقها بسرعه وووقف عند باب الحمام ينتظرها تطلع
هديل:تاخرت بالحمام كثير وحست ان روحها تبي تطلع من كثر ماترجع
سليمان:قلقل عليها وطق عليها باب الحمام
هديل: حاولت تتماسك وغسلت وجهها بماء بارد وطلعت بس كانت دايخه
سليمان:خاف لام شاف ةجهها مصفر وسندها واخذها للسريرحط يده على راسها سم الله عليك هديل ايش فيك
هديل:مادري لي فتره كذا
سليمان:ماتشوفين شر تبغيني اوديك للطبيب
هديل: لاماله داعي تتعب نفسك تكلمه وهي مسكره عيونها من التعب
سليمان: لا مافيه ماكلمل كلمته لان ستره دقت عليه رد بسرعه ةابععد شوي عن دهيل بس ماقام من السرير اهلين ساره بغيتي شي
ساره: ايش هالاسلوب سلماني اسفه ازعجبتك يالله باي بس حبيت انك ترجعني من السوق بس خلاص ارجع مع ليموزيني باي
سليمان: ناظر بهديل الي حس انها تتالم اكثر وهو يكلم ساره وان تركها راح تتاثر اكثر لانها تعبانه وبحاجته وان ترك ساره ترجع مع ليموزين يغار عليها واكيد راح تزعل عليه واهلها راح يعاتبونها احتار مره
ساره: عصبت من سكوته خلاص سليمان راح اسكر بااااااااااي وشاده على اسنانها
سليمان: دقايق وجايك ياقلبي نسى انه جنب هديل وندم على هالكلمه
هديل: حمدت ربها انها كانت مغمضه عيونها علشان مايشوف الدموع فيهن
سليمان: سكر السماعه ومسك يد هديل هدوله ابروح ارجعها من السوق وانادي اهلي يجلسون عندك
هديل: سحبت يدها منه وقالت ماله داعي تتعب خالتي ولمياء
سليمان: ناظر بيدها المسحوبه ورحمها قال هدوله تعرفين ساره مسكينه مالها احد وربي مايرضى تركب مع السواق بدون محرم عاد انتي ماشاءالله عليك ملتزمه وتعرفين حقوق الله
هديل: فتحت عيونها وناظرته نظرت عتاب والم وحزن نظرتها كانت هي الي تتكلم وقالت روح لها وسكرت عيونها وانقلبت على جنبها الثاني
سليمان: تمنى انها مافتحت عيونها علشان ماتناظره هالنظرات الي تعذبه قام من عندها بهدووووء ونزل لاهله
هديل: ضمت مخدته وجلست تبكي وتطلع كل الي فيها بس داهمتها حالة الغثيان وراحة جري على الحمام [[اكرمكم الله]]
سليمان: نزل للصاله ولقى امه واخته يمه ترا هديل تعبانه حيل بس ترجع ارقو لها لاتخلونها
امه: بسم الله عليهاوانت تبي تروح تجيب لها دكتوره
سليمان: جته الفكره انه بعد مايرجع ساره راح يجيب لها دكتوره قال اكيد يمه وماعلمها انه راح لساره علشان ماتعطيه محاضره وطلع وركب سيارته بس جلس يفكر ويتخيل نظرات هديل له ااااااااااااااااااااااه ياهديل ليتك تعاتبيني ليتك تهوشيني زي ماتعاتبني ساره بس ماتناظريني النظرات الي تذبحني اكثر من الكلام ااااااااااااه متى ترجع نظراتك الي كلها حب حنانك كلامك مرحك بس ان شاءالله فتره وترجعين لي ياهديل زي اول
امه:طلعت فوق عند هديل هي وليما وطقو غرفتها ماردت خافو عليهادخلو لقوها في الحمام بس حالتها يرثى لها طلعوها بسرعه واسدحوها على السرير
هديل: كانت دايخه حيل وماتشوفهم زين
امه: سم الله عليك يابنتي كم لك وانت تعبانه
هديل: يالله تتكلم لي اسبوعين كذا كل ماكل شي ارجعه واحس بدوخه
لمياء: باستها سم الله عليك هدوله ماتشوفي شر ان شاءالله
هديل: بتعب وشفيفها ناشفه ووجهها اصفر الشر مايجيك
امه: فرحت شوي بس قالت مابغى استعجل ولا ابغاها تفرح وهو مواكيد سالتها بطريقه غير مباشره
هدوله يمكن الدوره متعبتك هالمره
هديل: لاياخاله بس يمكن لنزولها
امه: بس مو بالعاده تتعبك كذا
هديل: هذا الي محيرني وماكلت من مطعم اقول يمكن جرثومه او نزله
امه: فرحت وتدعي ربها يارب ظني في محله يارب
لمياء: الحين سليمان راح يجيب الدكتوره وتطمنا عنك
هديل: من قال انه طلع راح يجيب الدكتوره
لمياء: هو وصانا عليك العاشق الولهان وقال انا طالع اجيب لها دكتوره
هديل: قالت بقلبها اما عاشق راح يجيب حبيبته ومهمل زوجته بس الله يسامحه
في الــــــــــــــ م ــــــــــزرعه
نزلو العايله للمزرعه
ندى: كانت لابسه تنوره سوداء وبلوزه تفاحي فاقع وجواهابدي اسود شك بسيط على الصدرومكره شعرها على طوله وحاطه مكياج خفيف وطالعه جنان [طبعا ماتقدر تلبس قصير ولا بنطلون تخاف يدخلون الشباب عليهم]
عمها: نزل من السياره وقرب لها وهي لسه عليها عباتها ونقابها قال لها تو مانورت مزرعتنا لام دخلتي لها ياندى
ندى: بحياء منوره فيك يا عمي
ماجد: كان لابس تي شيرت حفر حمراء وشورت اسود ومسوي كدش قرب لابوه وبنت عمه ويغز بنت عمه بنظراته المعتاده صادق يبه نورت لام دخلت فيها ندى وابتسم ابتسامته الخبيثه
اوبوه:مالاحظ نظراته وتوقع ان ماجد حبيب وماقصد شي
ندى: لانها كانت راسمه عيونها زين ونقابها كبير الي دايم تنصحها هديل بتصغيره ناظرت بماجد باستحقار وابعدت نظرها عنه
عمها: على اذنكم ابروح استقبل خالك ياماجد وانت بسرعه تعال لاتتاخر علينا
ماجد"سم يبه من عيوني انت تامر امرلام ابعد ابوه وشاف اهله بعيدين عنه ولاهين التفت على ندى قال لها ندو ايش رايك افرجك على مزرعتنا يانور بيتنا ومزرعتنا وابتسم لها
ندى: التفت عليها وطيرت عيونها فيه تبغى تهاوشه وترد عليه علشان توقفه عند حده بس لام جت تتكلم قاطعها صوت مميز عندها وتكرهه بقووه
سعود:ماجد روح بسرعه لابوي ينتظرك واترك الدشاره والمغازل وفرها للبنات الشوارع وناظر فيه بحده
ماجد: مقهور من اخوه وكلامه واهانته له قدام ندى بس مايقدر يرد على سعود لانه يخاف منه وبسرعه راح وهو يغلي من الغيظ
سعود: التفت على ندى حركات الاغراء مامشت معاي تبين تمشينها على المراهق اخوي
ندى: تناظره بعيونها وهي مستغربه من وقاحته معاها بالكلام كذا كيف يشك فيها وهي على حبها لسامي ماعمرها تجاوزت الحدود
سعود: يبي يزيد جرعة اهانتها ليه اندهشتي لاني ذكي وكشفتك موزي اخوي غبي والعابيك تمشي عليه
ندى: عجزت تتحمل عمري ماشفت احقر ولا واسخ من افكارك بس مالومك كلن يرا الناس بعين طبعه بس انا الى هنا وبس وراح اعلم عمي بكل اهانناتك لي واخليه يوقفك عند حدك
نسرين: عادي تسوينها ماراح ترتاحين حتى تفرقين بينا وزي بابا اكرمك تعظين اليد الي امدت لك
ندى: قسم حقيرررررررررررررررررين وراحت
سعود: هههههههههههههه ماحقير غيرك انتي واشكالك
ندى: تكلم نفسها اكرهه اكررررهه اكرررررررررررررهه
في غرفة هــــــديــــــــــل
ام سليمان عند راسها تمسح عليها وتقرا عليها
لمياء: لام شافت هديل هدت حست انها نامت يمه ايش فيه سليمان تاخر كذا
امه/ مادري وين راح قلقت عليه
لمياء/ مافيه الا كل خير لاني ادق عليه ويسكر في وجهي
طبعا سليمان لام راح لساره هي استغلت الموقف وماتبغاها يرجع للبيت بسرعه راح تطلبه يوديها لسوق ثاني بعدين عزمته على مطعم لام تحجج لها ان هديل تعبانه زعلت وماتحمل زعلها ونزل معاها للمطعم وهي موسعه صدرها على الاكل حتى اخرته وهو جالس على اعصابه ومتوتر مره لانه قلقان على زوجته هديل
سليمان: رجع للبيت متاخر وهو بداخله حزين وراحم هديل بس مابيده شي [على حد تفكيره] دخل لجناحه وحس بهدوء دخل لغرفته وشاف امه ولمياء جالسين عند راسها
امه: التفت عليه وينك ياوليدي ليه تاخرت على زوجتك واختك تكلمك وتسكر بوجهها
سليمان: فسخ شماغه وجلس يمه سامحيني انشغلت والله
لمياء/ايش الشغل الي يشغلك عن زوجتك وهي تعبانه مره
سليمان:ممكن تسكتين لمياء
امه: هي صادقه ماقالت شي غلط
سليمان: قوم لمياء من عند راس هديل وجلس جنبها وحط يده على راسها هي وشلونها الحين طمنوني عنها
امه: حالها ماتسر ابدا وماكلت شي
لمياء: مادامك قلقان عليها كذا ليه مااجلت شغلك وجيتهاطيران
سليمان/ ناظرها نظره وقالها انتي روحي غرفتك الحين خلاص انا ابجلس عندها
امه: لاتخليها ياوليدي بكره اول مايدامون نوديها وياك للمستشفى
سليمان: ابشري يمه من عيوني
امه ولمياء طلعو وسكر الباب وراهم
سليمان: قرب لها وباسها على جبينها وهمس باذنها سامحيني هدوله قسم غصب عني وقام وغير ملابسه ونام
هديل: طبعا ماكانت نايمه بس كانت تحترق من جواها قالت غصب عنك ياسليمان ايش الي يغصبك تتركني وانا باشد الحاجه لك اااااااااااخ بس الله يسامحك كثرت طعونك ومادري الى متى ابتحمل
في الـــــــــــ م ـــــــــــزرعه
عبير: كانت لابسه جنز برمودا ولوزه حمراء كت وطبعا كانت تتحجب بس عن عيال عمتهابس حجاب زي قلته هي ونسرين عكس ياسمين الي كانت متستر زي ندى
في الصاله جالسات الحريم يتقهون
الجده:وين سعود ياحصه ماشفته والاالرخمه ماجد سلم علي وانا بالسياره
حصه ام سعود: الله يهديك يمه ليه رخمه هذاه حريص عليك
الجده: خلي عنك بس ماعترف الا بوليدي سعود عسى عيني ماتبكيه مافيه رجال مثل رجولته
ام يوسف زوجة خالهم وام عبير ومنال
ام يوسف: ويوسف وعمر عيالي ياخاله
الجده: قلت لكم مافيه مثل سعود
ندى: مالت وع امحق من رجال الرجوله من هنا وهو من هنا طبعا تقوله وابنا تالي جنبها يسمعونها ونسرين كانت تسمعها ومقهوره من ندى
عبير: بدلع وهـ فديته صادقه قمه في الرجوله
الجده: ناديه يمه اتصلي عليه خليه يدخل
ناديه: سمي يمه ودقت عليه هلا سعود تر اك مطلوب امنيا ههههههه
سعود: من الي طالبني
ناديه: وفيه غير جدتك العاشقه
سعود: كالعاده ابتسم بهدوء فديتها وفديت قلبها الحين جايكم
ناديه: سكرت السماعه وقالت دقايق وداي ارتاحي يمه
سعود: احم احم
الحريم تغطن ودخل
سعود: كان لابس جنز كحلي غامق وبلوزه صفراء وعليها رسومات ومشط شعره الناعم على وراء وصاير خقق
عبير: لام شافته رصت على ايدين نسرين قالت ياويل حالي قسم دخت من زينه
ندى: سمعتها قالت ووووووووووووع مالت عليك وعليه
عبير: انطمي انتي ولاكلمه بلاك ماحصلتيه
ندى: لو احصله ادوسه برجولي وقامت لانه دخل وراحت لغرفه سكرت الباب
سعود: سمع كلامهم لانه كان قريب منهم وفرح لان ندى معصبه حيل بس حامت كبده من جراة نظرات عبير له وعدم تسترهالانه مايحب البنات الي كذا طبعهم وسلم على الجده وجلس يسولف معاها شوي وقام مايحب يطول بجلوسه عند الحريم
ياسمين: دخلت على ندى الغرفه ممكن اعرف ليه تقولين كذا عن سعود الى متى ندى تهينن فيه وانا اسكت تراني خلاص مليت ندى سعود اخوي ولازي اي اخوعادي هذا اخوي وابوي وامي فاهمه ندى
ندى: ناظرت ياسمين بنظرات استغراب واندهاش وقالت ياسمين ايش فيك حبيتي
ياسمين: كانت فايره ردت عليها لاتقولين حبيتي وقسم اذا سمعتك تهين اخوي قدام احد لاهينك انا سامعه اولا
ندى:ياسمين مو معقوله انتي ياسمين لا لا ماصدق
في المستشفى
دخلت هديل وسليمان وامه عند الدكتوره
الدكتوره: ايش تحسين فيه حبيتي
هديل: احس بدوخه وقل شهيه واذا اكلت غالبا ارجعه فترات تشتد وفترات تقل
الدكتوره: طيب اخر دوره لك كانت قبل كم
هديل: قبل شهر كذا
الدكتوره: ماقدر اصرف لك أي علاج حتى اسوي تحليل حمل
هديل وسليمان: تحليل حمل
الدكتوره: ايوه ايش فيكم مش هي متجوزه يعني احتمال تكون حامل واعراضها اعراض وحم
امه: تحمد ربها وتبتسم من تحت غطاها
هديل: بس انا كشفت قبل كذا يادكتوره وقالو لي نسبة الحمل عندك واحد بالميه من بعد العلاج وانا ماتعالجت ابدا
الدكتوره: يابنتي مافيش شي مستحيل على ربك اذا قال للشي كن فيكون
هديل: كانت تبي تطير من الفرحه
سليمان: مافرح ابدا بالعكس ضاق صدره وفكر بعد ماركب السياره الحين ابوي وامي يبون يحنون ويطنون على راسي واكيد ساره راح تنصدم بعد لاني معشمها اول فرحه لي تبي تكون منها ومواعدها اني مالمست هديل بعد ملاكي عليها قسم ورطه بس المسكينه هديل ارحمها شكلها فرحانه مره يمكن ربي يبي يعوضها بدال صدمتها فيني بس ياربي مادري ايش يكون موقف ساره لانها تغار علي حيل كيف اذا عرفت ان هديل حملت مني بعد ماملكت عليها ااااااوه الله يعين بس
دخلو للبيت وامه بشرت ابوه بس قالت ماراح نستعجل بكره تطلع التحاليل ونشوف
لمياء: رقت لهديل وضمتها
هديل: يالمجنونه هههههههههههههه
لمياء: اسفه ياقلبي بغيت اموت النونو ياقلبي عليه بس وجلست تدوور اخيرا ابصير عمه اخيرا
هديل: جلست لانها حست بدوخه لانه من امس ماكلت حبيتي لاتستعجلين حتى تبان التحاليل
لمياء: اوكي ماراح استعجل بس بشرط
هديل: ايش شرطك تدللي وتبتسم لها
لمياء: انك تاكلين حتى تبان التحاليل اخاف يكون فيه نونو وتتعبينه فديته
هديل: اوكي بس يارب مارجعه
لمياء: لاحبيتي ابجيب لك شوربه وعصير كوكتيل دقايق ويكون عندك
هديل: لام راحت لمياء الله لايحرمني من حبهم لي وحنانهم ليتني شفت الفرحه بعيون سليمان زي ماشفتها منهم ليتني اشوفك ياسليمان تهتم وتخاف علي زيهم ونزلت دموعها



مـــــــــ ح ــــبـتـكــــم[[[هــــــــــمــــــــوسه]]]

 
 

 

عرض البوم صور بياض الصبح   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ليلاس, القسم العام للروايات, القصص و الروايات, الكاتبة همس, اقسام الروايات, جرح المدينة و جرح القلوب الحزينة, روايات الكاتبة همس, رواية جرح المدينة وجرح القلوب الحزينة, رواية جرح المدينة وجرح القلوب الحزينة كاملة, رواية جرح المدينة كاملة, همس, قصة مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:52 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية