لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القسم الادبي > منتدى الكتب > الادباء والكتاب العرب
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

الادباء والكتاب العرب الروايات - السير الذاتية -أدب الرحلات العربية – كتب أدبية


غالية آل سعيد , سنين مبعثرة , دار الريس للكتب و النشر , 2008

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. يوجد كتّاب كبار ولهم روائع أدبية ، ولكن أسمائهم لم تحظى بشهرة كافية ومن بينهم أديبتنا مؤلفة الرواية التي نحن بصددها .. ونحن

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-04-09, 04:49 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2008
العضوية: 112943
المشاركات: 468
الجنس ذكر
معدل التقييم: علي المولا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 17

االدولة
البلدSyria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
علي المولا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي غالية ف . ت.آل سعيد, سنين مبعثرة ,دار رياض الريس, 2008

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

يوجد كتّاب كبار ولهم روائع أدبية ، ولكن أسمائهم لم تحظى بشهرة كافية
ومن بينهم أديبتنا مؤلفة الرواية التي نحن بصددها ..
ونحن هنا في منتدى أدبي ، ومن واجبنا لفت الأنظار لمثل هؤلاء الأدباء ..
وكما فعل زميلنا- المشرف- معرفتي وعرفنا على عدد من الأدباء المصريين
الذين كانو مجهولين للكثير منا ..
أرغب بتقديم هذه الأديبة المبدعة ..لقرّاء منتدى ليلاس الثقافي ..
سأرفق بعض ما استطعت جمعه من معلومات عن مؤلفة رواية موضوعنا ..
ولكن قبل ذلك لي رجاء من الجميع محاولة أضافة أي معلومة عن أديبتنا ..

مع ملاحظة أني قرأت أنها قد حصلت على جوائز عن روايتها سنين مبعثرة ..
والآن بحثت عن المقال فلم أجده ..
لذلك أتمنى عليكم كتابة أي معلومة أضافية .. لمحاولة تطوبر
طريقة مشاركاتنا ، وإمكانية الأستفادة القصوى من هذا المنتدى الثقافي

وسأرفع الرواية بعد بضعة أيام .. حتى يكون الزملاء قد تعرفوا على الكاتبة والرواية ..

وحجم الرواية كبير ، ويتألف من 500 صفحة ..
وسيحتاج تصويرها ليومين .. وحتى يتم رفعها أتمنى أن نجد أضافات حول الكاتبة ، والرواية ..


2008
2008
2008
2008



«سنين مبعثرة» (دار رياض الريس، 2008) هي الرواية الثالثة بعد «أيام في الجنة» و «صابرة وأصيلة» للكاتبة العمانية غالية ف. ت. آل سعيد. وهي رواية مرتبطة بصاحبتها وتعكس خبراتها وحقول اهتمامها المعرفية وعلاقاتها تلك النابعة من دراستها في لندن وإقامتها فيها ومشاركتها في المؤتمرات ذات الصلة بالشؤون الشرقية والافريقية. والرواية، في نهاية المطاف، انعكاس لخبرات صاحبها وثقافته. من هنا، تحفل «سنين مبعثرة» بكم من الشخصيات المتعددة الجنسية وترصد شبكة من العلاقات العابرة غالباً في مدينة كوزموبوليتية تقوم على المصالح الآنية، وتضرب بالمبادئ عرض الحائط.

وعلى هامش هذه الرؤية، تنفتح الرواية على مسائل دولية، قديمة وحديثة، كالاستعمار، والعلاقة بين الشمال والجنوب، ونظريات البنك الدولي... وهكذا، تطل من الفردي على الدولي أو تسقط العلاقات الدولية على تصرفات الأفراد. وفي الحالين، ثمة فضاء روائي متعدد، متشعب، متنوع. وفي الوقت نفسه، ثمة بنية روائية بسيطة تحتضن هذا التنوع.

تشكل لندن المدينة الكوزموبوليتية المكان الروائي الذي تدور فيه الأحداث. ولذلك، تنخرط في هذه الأحداث مجموعة من الشخصيات المتعددة الجنسية والأصول، وتدخل في شبكة من العلاقات المصلحية العابرة التي تفرضها طبيعة الحياة في المدينة، تلك التي تجمع بين الفردانية القصوى والتفاعل العملي الأقصى في آن. وعليه، يتفاعل البريطاني والعربي والافريقي والفنزويلي في علاقات عابرة موقتة لا تلبث أن تنقطع ليعود كل منهم الى فردانيته. هي المعركة ضد الوحدة الموحشة تخوضها كل من شخصيات الرواية، فيتوخى بعضها سلاح الإدمان على الكحول ليتردى في مزيد من الوحدة، ويتوسل بعضها سلاح الآخر رجلاً أو أمرأة ليحارب الوحدة الى حين أو ليتأكد انه لا يزال حياً.

من بين شخصيات الرواية الكثيرة، ثمة شخصيتان اثنتان محوريتان تنخرطان معاً في علاقة تنمو وتتطور حتى الانقطاع، وتدخل كل منهما في علاقات خاصة موقتة، كأن العلاقة بالآخر إشعار بوجود الشخصية على قيد الحياة. والشخصيات الأخرى الثانوية في الرواية موجودة بمقدار علاقاتها بإحدى الشخصيتين المحوريتين حتى إذا انقطعت العلاقة تموت الشخصية روائياً. وهاتان الشخصيتان هما ناجي لورنس المحرر الاقتصادي، ودافني سكرتيرته. ويأتي كل منهما الى العلاقة من مكان مختلف، وتتطور العلاقة بينهما حتى تنقطع، لأن الاختلاف يتعدى المكان الى الفارق العمري والميول والتطلعات والمصير، فتموت دافني، ويسقط ناجي فريسة الوحدة، بعد سلسلة من العلاقات العابرة الفاشلة، التي كان إدمانه الكحول السبب الأول في فشلها.

تبدأ الرواية نصياً من النهاية الوقائعية، ثم تروح تستعيد الأحداث والوقائع والذكريات التي أدت الى هذه البداية/ النهاية. فناجي لورنس المحرر الاقتصادي المرموق، المفصول من عمله لإدمانه الكحول، الشخصية الرئيسة صاحبة الخيط السردي الأطول في الرواية، يقيم وحيداً في إحدى حارات لندن، و «يتمرّغ في وحدة موحشة وحالة ضبابية لا هي بالصحو ولا هي بالنوم»، وقد دفع ثمن ما يعتبره الحب والحقيقة ومعرفة طبائع الأشياء... من هذه النقطة التي تعكس واقعاً سكونياً يائساً يبدأ النص، وينتهي عند نقطة متقدمة حين يبادر هذا المستوحد الى الرد على إعلان فتاة تطلب علاقة مع رجل، ما يعكس واقعاً متحركاً يشي بأن إرادة الحياة والرغبة في الاستمرار هما أقوى من مهاوي الوحدة واليأس والموت البطيء.

بين هاتين النقطتين اللتين تفصل بينهما مسافة قصيرة جداً من الناحية الوقائعية يمتد شريط من الأحداث والوقائع ترصد فيه الروائية/ الراوية تاريخ هذه الشخصية منذ الطفولة حتى الكهولة. وهذا الشريط لا يخضع بالضرورة لاعتبارات التسلسل الزمني، بل ثمة قفزات من مرحلة الى أخرى، وتداعيات الراوي تفرضها فكرة أو ذكرى أو واقعة. وهي كافية لإضاءة الشخصية ونموها الداخلي والخارجي ونجاحاتها وإخفاقاتها، وإذاً نحن إزاء مسارٍ هرمي يتبعه ناجي من طفولة بالتبني بعد موت والديه الشرقيين في حادث سير الى شغف بالاطلاع ودراسة جامعية غنية بالبحث والتفوق والغوص في أعماق المسائل وطلب الحقيقة، داخل الجامعة وخارجها، الى حياة عملية ناجحة في الصحافة الاقتصادية، الى ترد في مهاوي الإدمان وانتهائه وحيداً يجترع كؤوس الوحدة والمرارة والخيبة. فعلى رغم النجاح العملي الذي عرفته هذه الشخصية، كان ثمة فراغ عاطفي فرضته طبيعة الحياة والنظام الاجتماعي في مدينة لا تعبأ بالفرد ومشاعره. ولعل هذا ما حدا بناجي الى ملء الفراغ بالكحول من جهة، والعلاقات النسائية العابرة من جهة ثانية، ما جعله يدور في حلقة مفرغة ويخسر عمله وموقعه الاجتماعي. هي عبثية القدر رسمت حياته بين طفل منقطع عن جذوره لا يعرف أصله وكهل منقطع عن محيطه مرميّ في غرفة موحشة في مدينة بلا قلب. ومع هذا، يقرر الاستمرار.

بالتعاكس مع هذا الخيط السردي الأطول في الرواية أو بالتوازي أو بالتقاطع معه، ثمة خيط سردي آخر يليه طولاً هو خيط دافني سكرتيرة ناجي، فهذه المتحدرة من أسرة أرستقراطية، وتمتلك مهارات البنت الارستقراطية، وتتمرد على القيود الاجتماعية، وتتفانى في العمل، وتحب النظام، ولها سطوة كبيرة على المحررين الذين عملت معهم، كانت تجمع بين شخصية قوية حازمة في ظاهر الأمر وبين هشاشة داخلية الى حد الإيمان بأن ما تقوم به من تفانٍ في خدمة الرجال هو تنفيذ لوصية جدها واستمرار لدورها في حياتها الماضية جارية في خدمة الأباطرة الروس. ولذلك، تنتقل من رجل الى آخر، فكلما مات مدير عملها انتقلت الى مدير آخر وعملت على إيقاعه في حبائلها. وناجي أحد هؤلاء وقد ترجحت علاقتهما بين الرغبة والممانعة الى أن نجح في الاختفاء وتركها لمصيرها.

وإذا كان ناجي واجه الوحدة بالكحول والمرأة، فإن دافني واجهتها بالرجل، ذلك أن الخوف من الوحدة كان يرعبهما، ومن هنا، تعددت علاقاته النسائية، وتعددت علاقاتها الرجالية الى أن ماتت هي وتردّى هو في غرفة موحشة. فالعلاقات في المدينة هي ضرورة أكثر منها اختياراً، ومواجهة الوحدة والزمن والنظام الاجتماعي تقتضي علاقة مع آخر.

على هامش هاتين الشخصيتين، وبالعلاقة مع إحداهما ثمة عدد من الشخصيات الثانوية تتشابه في مصائرها ومساراتها، فمن جهة، ثمة المشير المخلوع وهانري وهيربيرت وسيوم ممن ارتبطوا بعلاقات مساكنة أو عشق أو زواج مع تلك المرأة وماتوا تباعاً باستثناء الأخير. ومن جهة ثانية، ثمة كوليت وريتشل وغابريلا وشنيد وكارولاين ممن ارتبطن بعلاقات غرامية/ جنسية مع ناجي ثم تركنه تباعاً بالهجرة أو بالموت لعدم وجود تكافؤ بين الطرفين. فالعلاقات في الرواية عابرة، موقتة، خاضعة لمقتضيات المصالح الآنية المشتركة أكثر مما هي خاضعة لاعتبارات الصداقة والحب والمبادئ. هي المدينة الكوزموبوليتية تفرض أنماط العلاقات، وتحدد مساراتها والمصائر.

على أن ثمة موضوعة يكثر ورودها في الرواية، وتتخذ تمظهرات شتى هي موضوعة الاستعمار وعلاقة الشمال بالجنوب، وتتراوح بين الاستعلاء والسيطرة والتوتر والانتقام والهجر وعدم الرغبة في الاستمرار والثأر... والافتقار الى التكافؤ والتكامل. ولعل رصد هذه التمظهرات يحتاج الى مقاربة مستقلة مما تضيق به هذه العجالة.


وبرضو في هدية مرفقة

2008

تحايا ..حارة .. وأمل كبير بزملائي الليلاسيين ..بتطوير المنتدى
لأني أخاف أن يتحول شعور الأستاذ جلال إلى حقيقة ..
وهذا اقتباس ما قاله الأستاذ جلال ..


حيث اننى اشعر هذه الايام ان الاقبال شبه معدوم على القراءة
هل هى ردة الى غياهب الجاهلية ؟؟ ام مجرد كسل سوف ينسحب اذا اشتدت فى سواعد الرجال القوة ؟؟
اذا كان عجوز مثلى مازال يقاوم عوامل الفناء اليس احرى بشبابنا ان يتهافتوا على اقتناص فرص العلم المتاحة ومجانا ؟؟
املى فى الله كبير
محمد جلال



تم وضع جزء صغير من الرواية ،بالمرفقات

 
 

 

الملفات المرفقة
نوع الملف: rar سنين مبعثرة.rar‏ (269.7 كيلوبايت, المشاهدات 36)
عرض البوم صور علي المولا   رد مع اقتباس

قديم 08-04-09, 01:15 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 11622
المشاركات: 1,113
الجنس ذكر
معدل التقييم: معرفتي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
معرفتي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : علي المولا المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


النيل والفرات:
"أما ناجي فقد ترك علاقاته القديمة بعيداً عن أيام حياته الجديدة وبدأ يعيش في حقبة الأيام التي دخلها وهو محمل بالهموم والأفكار والتساؤلات عن الاتجاه الذي عليه السير فيه. لم يعثر على أجوبة وظل عقله مشوشاً ومحملاً بصور متضاربة لأمور مختلفة... ناجي يدرك أنه طوال السنين المنصرمة لم يتمتع بجمال الحياة كما يريد ولم يدخل في علاقات خاصة مع الجنس الآخرن شاغل الأيام وهموم الحياة ومتطلبات العمل سحقته وجرفته إلى أبعاد خارج الحياة الخاصة".

في سنين مبعثرة تطلق الكاتبة صرخة وجدانية من الأعماق تعكس وجعاً وتمرداً ورفضاً لعالم مشوه تتسلط فيه الشرور على عالمنا الجميل فتحيله سجناً كبيراً يتشظى فيه وعي الإنسان وتحمي شخصيته فيذوي كالعبد في قاع المجتمع رهينة الخوف والتسلط. فالألم الشرير يهاجم بطل الرواية ناجي كالنمر المفترس ويتسلط عليه مثل زبائية جهنم الحمراء. إنها تعبير عن الألم المحض والوجع الإنساني الذي يزداد قسوة ووحشية بفعل العزلة التي يعاينها البطل الذي هو تجسيد لواقع مزر لا معنى له.

الناشر:
"ورفع رأسه المتعب من على المخدة فشعر بصعوبة بالغة وتكاسل شديد وعقل مشوش. تناول بيد مرتعشة إحدى الجرائد وبدأ يتصفحها، ووجد مقالاً مطولاً عن حياة دافني ودورها كامرأة رائدة في عالم الصحافة البريطانية. من هذا المقال فقط عرف عن وفاتها. وجد اسمه مدرجاً بجانب أسماء عديدة لها علاقة بدافني، وجد اسم الموسيقى الأفريقي الشاب سيوم علوان أحمدو. ناجي لم يعرف سابقاً عن علاقة دافني بسيوم. المقال عاد به لذكريات الماضي وعمله في الصحيفة مع دافني، تذكر بمرارة أيام النجاح التي ولت من دون رجعة".

 
 

 

عرض البوم صور معرفتي   رد مع اقتباس
قديم 05-07-09, 02:02 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
نور الامل
عضو مجموعة الطوارئ


البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4832
المشاركات: 12,247
الجنس أنثى
معدل التقييم: نونو عضو له عدد لاباس به من النقاطنونو عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 125

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نونو غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : علي المولا المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي

 

يعطيك العافيه يارب

ولكن الا يوجد رابط للروايه ؟؟

 
 

 

عرض البوم صور نونو   رد مع اقتباس
قديم 07-07-09, 09:27 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,018
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : علي المولا المنتدى : الادباء والكتاب العرب
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نونو مشاهدة المشاركة
   يعطيك العافيه يارب

ولكن الا يوجد رابط للروايه ؟؟

الله يعطيكي العافية نونو

وتم وضع جزء صغير من الرواية بالمرفقات

ما حصلت الرواية كاملة للآسف

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 16-08-10, 01:56 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 19133
المشاركات: 945
الجنس ذكر
معدل التقييم: ali alik عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 27

االدولة
البلدHungary
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ali alik غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : علي المولا المنتدى : الادباء والكتاب العرب
Jded غالية آل سعيد , سنين مبعثرة , دار الريس للكتب و النشر , 2008

 

رواية الكاتبة العمانية غالية ف . ت . آل سعيد .. * سنين مبعثرة * .. إصدار دار الريس - 493 صفحة -



نبذة النيل والفرات

"أما ناجي فقد ترك علاقاته القديمة بعيداً عن أيام حياته الجديدة وبدأ يعيش في حقبة الأيام التي دخلها وهو محمل بالهموم والأفكار والتساؤلات عن الاتجاه الذي عليه السير فيه. لم يعثر على أجوبة وظل عقله مشوشاً ومحملاً بصور متضاربة لأمور مختلفة... ناجي يدرك أنه طوال السنين المنصرمة لم يتمتع بجمال الحياة كما يريد ولم يدخل في علاقات خاصة مع الجنس الآخرن شاغل الأيام وهموم الحياة ومتطلبات العمل سحقته وجرفته إلى أبعاد خارج الحياة الخاصة".
في سنين مبعثرة تطلق الكاتبة صرخة وجدانية من الأعماق تعكس وجعاً وتمرداً ورفضاً لعالم مشوه تتسلط فيه الشرور على عالمنا الجميل فتحيله سجناً كبيراً يتشظى فيه وعي الإنسان وتحمي شخصيته فيذوي كالعبد في قاع المجتمع رهينة الخوف والتسلط. فالألم الشرير يهاجم بطل الرواية ناجي كالنمر المفترس ويتسلط عليه مثل زبائية جهنم الحمراء. إنها تعبير عن الألم المحض والوجع الإنساني الذي يزداد قسوة ووحشية بفعل العزلة التي يعاينها البطل الذي هو تجسيد لواقع مزر لا معنى له.

نبذة الناشر
ورفع رأسه المتعب من على المخدة فشعر بصعوبة بالغة وتكاسل شديد وعقل مشوش. تناول بيد مرتعشة إحدى الجرائد وبدأ يتصفحها، ووجد مقالاً مطولاً عن حياة دافني ودورها كامرأة رائدة في عالم الصحافة البريطانية. من هذا المقال فقط عرف عن وفاتها. وجد اسمه مدرجاً بجانب أسماء عديدة لها علاقة بدافني، وجد اسم الموسيقى الأفريقي الشاب سيوم علوان أحمدو. ناجي لم يعرف سابقاً عن علاقة دافني بسيوم. المقال عاد به لذكريات الماضي وعمله في الصحيفة مع دافني، تذكر بمرارة أيام النجاح التي ولت من دون رجعة".










...

 
 

 

عرض البوم صور ali alik   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
2008, مبعثرة, ت.آل, دار الريس للكتب و النشر, رواية, سعيد, سنين, سنين مبعثرة, عالية, غالية آل سعيد
facebook



جديد مواضيع قسم الادباء والكتاب العرب
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:03 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية