لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-08-10, 02:58 PM   المشاركة رقم: 41
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,193
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عبدالعزيز مضايق من امس .. وحده مشغول مع عبدالعزيز الصغير اللي مو عارف شلون بيتصرف وياه .. وشلون بيفهمه انه ابوه خصوصاً انه في سن صغير .. شلون يعامله .. الدنيا ضايقه فيه .. وشلون بيخبر الزين أن عنده ولد .. فجأه تذكر الزين اللي كان ناسيها وقرر يتصل فيها ..

الزين شافت رقم خارجي .. عرفت أنه عبدالعزيز .. شالته ..

الزين : الو ..

عبدالعزيز : هلا الزين ..

الزين : هلااااااا حبيبي شلونك ..

عبدالعزيز : مضايق ومخنووق ..

الزين : سلامتك يبه .. وينك لا اتصلت ولا شي .. نسيتنيي ..

عبدالعزيز : انا يايي بعد يومين .. وو .. يايب وياي ولدي ..

الزين : ولدك مسندرني ياعبدالعزيز .. مادري أمتى " عبدالعزيز قاطعها "

عبدالعزيز : لا يالزين .. مو اللي ببطنج .. أنا عندي ولد ثاني .. مو منج

الزين انصدمت : نعم ..

عبدالعزيز سكت ..

الزين : شلون يعني .. امتى و.. أنت متزوج علي ياعبدالعزيز ..

عبدالعزيز : لا مو هلون .. نطري .. انا بايي البحرين وبفهمج ..

الزين صكت التلفون بويهه .. وتمت تمشي السياره وهي سرحاانه .. تحاول تستوعب كلام عبدالعزيز ! والا تطوف والاشاره حمره وتدعمها سياره ..







وصل عبدالعزيز البحرين .. وويااه ولده .. اللي خلاص غيروا اسمه من عبدالعزيز الى خالد .. وسجلوه على أساس انه ولد عبدالعزيز بعد فحوص واجراءات تدور الراس.. وماكان قايل لحد انه بيرد .. حتى الزين اللي ماكلمها من آخر مره صكت فيها التلفون بويهه .. و أول ماطلع من المطار آجر تاكسي يوصله بيتهم .. ويوم ماوصل طلب من الحارس يبطل الباب وينادي الخدامه اتيي تشيل الاغراض وتنادي زوجته .. الحارس خبره أن الزين صارلها اسبوع بالمستشفى مسويه حادث ولا يات البيت .. عبدالعزيز طاح قلبه !! وقعد يلوم نفسه لانه مارد اتصل فيها .. وماقالها السالفه بوقت بمناسب أو حتى بطريقه مناسبه .. عبدالعزيز خلى خالد بالبيت و أتصل بسرعه في محمد أخو الزين وسئله عن المستشفى اللي موجوده فيه .. وراح ركيض على المستشفى ..



محمد : يمه اكا عبدالعزيز متصل ..

ام محمد : حسبي الله عليه .. كل اللي صار في بنتي بسببه .. والحين توه متذكرها .. أسبوعين طايحه بالمستشفى ولا يدري عنها ..

فهد : يمه بس.. خلاص .. ماخبرتج من النوع اللي يدعي على احد ..

ام محمد تصيح : بنتي يافهد .. ماتم شي ماصار فيها .. كله منه ..

فهد يأشر لأمه تسكت عشان ماتقعد الزين ..

محمد بالعدال : يمه كفايه اللي فيها تبينها تسمعج وتزيدينها بدال لا تهونين عليها !!

مافي الا دقايق وباب الغرفه ينطق ..

فهد بكره : الظاهر حضرة الاستاذ وصل .. بطل له الباب

محمد بطل الباب .. الا عايشه ..

نزل راسه ..

عايشه بصوت واطي : السلام عليكم ..

الكل عدا محمد : وعليكم السلام ..

فهد : استأذن ..

ام محمد : تفضلي يابنتي ..

عايشه قعدت وهي متفشله من محمد .. بعد ماحست علياء بتأنيب الضمير واعترفت لعايشه بحقيقة كلشي .. وعايشه اول مادرت كلمت ام محمد وقالتلها كلشي .. وطلبت منها انها تصالحها على محمد لكن محمد رفض

عايشه : شلون الزين ألحين ؟

ام محمد : مثل ماتشوفون ياناايمه .. ياقاعده سرحانه أو تصيح ..

محمد : عن اذنكم ..

عايشه : لا محمد .. انطر

محمد : نعم ..

عايشه قامت من مكانها وراحت له : أسفه .. ظلمتك ..

محمد طلع بدون لا يرد ..

ولقى عبدالعزيز في ويهه ..

عبدالعزيز : السلام

محمد : وعليكم ..

عبدالعزيز : وينهي ؟

محمد : داخل هالغرفه ..

عبدالعزيز : انزين اهي شلونها ؟ وشلون البيبي ؟

محمد : الياهل مات .. والزين .. ادخل احسن شوف بنفسك شلون حالتها ..

عبدالعزيز دخل وسيده راح باس الزين على راسهاا ..

الزين قامت من النوم وبطلت عينها ولقت عبدالعزيز قدامها .. دزته بأقوى ماعندها بس ماأثرت فيه الدزه .. وتمت تصيح ..



عايشه حست بتوتر الوضع طلعت بره ووقفت يم محمد ..

عايشه : محمد زعلان مني ..

محمد : مو زعلان منج .. زعلان من الزمن اللي سوه فينا جذي .. خلاج تصدقين كلام انقال وتهديني عشانه

عايشه : لا يامحمد انت ماتدري .. اهما سمعوني تسجيل .. ويعني ماقدرت انكر الشي .. واصلا انت بعد صدقت كلام ساره ..

محمد : فكرت فيه .. بس والله داخل نفسي ماكنت مصدقه ..

عايشه : محمد حبيبي آسفه .. والله " قعدت تصيح "

محمد عوره قلبه : بس زين .. خلاص عايشه لا تصيحين .. دموعج غاليه ..



ام محمد : بس ياحبيبتي ماله داعي للصياح ..

عبدالعزيز : عمتي شلونج ؟

ام محمد ماردت عليه ..

عبدالعزيز مسك يد الزين : ماتشوفين شر يالغاليه ..

الزين شالت يدها وقالت بصوت بالكاد ينسمع: أطلع بره ..

عبدالعزيز : شفيج

ام محمد بعصبيه : الحين خلها ترتاح .. وبعدين تفاهموا ..

عبدالعزيز : بس ..

ام محمد أشرت لعبدالعزيز يطلع بدون لا يتكلم ...

عبدالعزيز طلع وافكاره متخربطه مو فاهم شي .. ولقى محمد كان بيكلمه بس كان واقف ويا عايشه والظاهر انه مو وقت عدل يكلمه فيه .. مشى لي بره الجناح واتصل في نوره ..

عبدالعزيز : الو

نوره شالت التلفون وهي مستحمقه : جاااااااان مااييييت .. مرتك صارلها اسبوعين بالمستشفى وانت ولا تدري عنها ..

عبدالعزيز : نوره مو ناقصج انتي بعد ..

نوره : يـــــه .. مو عاجبك كلامييي .. انت تدري ان الياهل ماات .. وانهاا خلاص مابتقدر تيب عيال ..

عبدالعزيز بصدمه : شنووووو .. ماتقدر تيب يهال ؟

نوره : أيي .. غير ذي ماتقدر تقوم من مكانها

عبدالعزيز : هاي كله من الحاادث !!

نوره : والحادث بسببك انت .. حسبي الله عليييك .. الله لا يساامحك ..

عبدالعزيز مو مصدق !!: يعني أهي مقعده ؟ ما

نوره مو طايقه تسمع صوته صكت التلفون بويهه .. وعبدالعزيز تم حاس بالذنب عشان كل اللي صار للزين .. الحين فهم سبب دموعها .. وليش مو طايقه تشوفه .. قعد يتنهد بالقوه .. وماكاان عارف شنو يسوي ..



نوره راحت لأبوها : ولدك شررف أخيرا ..

بو عبدالعزيز : أووه امتى ؟

نوره : يبه تقولها وانت مستاانس ..

بوعبدالعزيز : نوره شفيج ؟ ولدي رد بالسلامه ليش ماستانس ..

نوره عصببت : والله انت وولدك ماعندكم أحساس .. وراحت غرفتهاا ..

بوعبدالعزيز : شقلة الادب ذي ّ!! لا حول الله .. خله أتصل فيه ..

عبدالعزيز : هلا هلا يبه ..

بو عبدالعزيز :ولا اتصلت تخبرني انك رديت ..

عبدالعزيز بضيقه : توني واصل والله .. وماصارلي وقت لشيء ..

بوعبدالعزيز : معليه .. الحمدلله على السلامه ..

عبدالعزيز : الله يسلمك ..

بوعبدالعزيز : يبه شسالفة ولدك ؟

عبدالعزيز باستغراب : وانت شلون عرفت ..

بوعبدالعزيز: ماعرفت .. ولا بفاهم شي .. الزين نفسها موعارفه التفاصيل .. كل اللي فهمته أن عندك ولد ..

عبدالعزيز يتنهد : والله يبه انا متفشل منك .. ماعرف شنو اقولك .. ولا عارف شنو باقول للكل ..

بوعبدالعزيز : قولي يايبه يمكن أقدر اساعدك ..

عبدالعزيز سكت بعدين قال : السالفه.. أن انا يوم كنت مسافر كنت مسوي الغلط ويا وحده وكنت متأكد اني باخذها .. بس ماانكتب نصيب .. وكانت حامل وماخبرتني الا قبل كم يوم .. ويوم رحت لها توفت ..

بوعبدالعزيز : لا حول ولا قوة الا بالله .. لا حول ولا قوة الا بالله ..

عبدالعزيز : يبه شسوي الحين ..

بوعبدالعزيز : انا قالولي اليوم زوجتك بيرخصونها .. انتظر لين ماتيي البيت وكلمها وفهمها كلشي

عبدالعزيز : ان شاء الله يبه ..



فهد رد لقى عبدالعزيز في ويهه .. وماقدر يمسك نفسه طقه بوكس قوي في ويهه ..

عبدالعزيز تلقى الضربه بس ماحس فيها !! رفع راسه

فهد : ابتعد عن اختي .. ولا ابيك تقرب منها ..

عبدالعزيز عصب بس تم متماسك : أختك ذي زوجتي ..

فهد : صصصج ؟ زوجتك طلعت .. ماشاءالله .. ماكنت ادري .. زوجتك طللل .. اذلف ولا تفكر تقرب صوبها .. خلاص اهي ماتبيك ..

عبدالعزيز حس روحه بينفجر فقرر ينسحب بدال لا يعصب ويقعد يصارخ .. ابتعد عن فهد بهدوء ..

فهد : روحه بلا رده !

عبدالعزيز طنشه وراح عند الدكتور اللي يعالج الزين .. وسئله عن حالتها واللي تحتاجه ..





عايشه مو قادره توقف دموعهاآ ..

محمد ماكان قادر يتم زعلان عليها .. وحن قلبه : بس خلاص .. في عروس تصيح في شهر عسلها .. يلا عفيه مسحي دمووعج

عايشه قعدت تمسح دموعها ..

محمد : انزين امشي الحين نقعد ويا الزين وبعدين نرد البيت ..

عايشه : شلون يعني ذي ثاني ..

عايشه : لا .. " ابتسمت " يعني ردت المياه إلى مجاريها ..

محمد : هههههههه ..

دخلوا على الزين .. وهي طبعاً في حالتها المعتاده من ماطلعت من العمليه ..

محمد : زيوونه عندي خبر حلو ..

الزين سكتت ..

ام محمد : قول ياولدي .. فرحنا بدال النكد اللي احنا فيه ؟؟

محمد يمسك يد عايشه : انا وعايشه تصالحناا ..

الزين أبتسمت : مبروووك ..

ام محمد : أخيراً خبر حلو .. بالبركه ياعيالي .. وهالله هالله .. هدكم من حركاات اليهال .. يعني ياعايشه لا تصدقين حجي الناس قبل لا تتأكدين ..

عايشه منحرجه ..

محمد : سمعتي ؟

ام محمد : االكلام لك انت بعد .. يامحمد الطلاق شي مو سهل .. والكلمه ماتنقال في ابسط المواقف .. الحين قلتها مره بس لا تعيدها ..

محمد : إن شاء الله .. يمه





عبدالعزيز وصل البيت و سئل عن ولده قالتله الشغاله أنه نايم .. راح شافه وتطمن عليه .. وقعد يتأمل في شكله اللي يذكره بوضحى .. يذكره بكل ذكرياته وياها .. كل الايام الحلوه والمره .. ويفكر في اللي صار لها أخر شي .. وشلون هالشيء أثر على حياته .. قعد يفكر بطريقه يقدر يعوض الزين عن اللي سوا لها .. من بداية ما تزوجها .. لي حد الحين .. ولقى جم شي ممكن يسويه .. أتصل في محمد ..

محمد من غير نفس : الو ..

عبدالعزيز : محمد شلونك ..

محمد : بخير ..

عبدالعزيز : محمد .. انا كلمت الدكتور .. واقترح علي أسفر الزين لألمانيا حق أستشاره لأن الاطباء هناك أحسن ..

محمد : الزين أنساهاا يا عبدالعزيز .. خلاص مالك علاقه فيهاا ..

عبدالعزيز : شتقوولوون أنتو هاي زوجتي .. جم مره اقولكم

محمد : ماكانت زوجتك قبل اسبوعين ؟ ولا توها طاريه على بالك ..

عبدالعزيز : صادني ظروف .. وماقدرت " محمد يقاطعه "

محمد : قصدك سالفة ولدك اللي كنت خاشها؟

عبدالعزيز : لا مو خاشها .. اسمع افهمك ..

محمد : مابي أسمع .. ولا في أحد يبي يسمع .. والله اني غلطت يوم حطيت يدي بيدك وزوجتك اختي ! " وصك التلفون بويهه "
__________________

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 04-08-10, 03:00 PM   المشاركة رقم: 42
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,193
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بعد شهرين ..
الزين ويا محمد وصلوا البحرين اخيراً بعد رحلة علاج استطااعت الزين اخيراً ترد تمشي على ريلها .. والكل كان باستقبالهم بالمطاار " حتى عبدالعزيز اللي طول هالفتره مااكاان يدري عن الزين بشي ولا قدر يوصلهاا .. اول ماعرف انها ردت من السفر راح لها المطاار وتم واقف على الرغم من رفض اهلها لقدومه "

اول ماطلعت الزين والكل شافها تمشي على ريلها حمدوا ربهم .. والدموع تنهمر من عيونهم .. الزين اتجهت لهم واهي تبتسم .. الكل راح صوبها ويلمها ويعطيها الورود ..

عبدالعزيز توجه صوبها بدون لا تنتبه .. وعطااها الورد .. خذته بدون لا ترفع راسهاا .. على بالها فهد ..

عبدالعزيز : الحمدلله على السلامه ..

الزين ماركزت بالصوت : الله يسلمك " وهي رافعه راسه " اختفت الابتسامه !! وتغير لونها بمجرد ماشافت عبدالعزيز .. وعادت لها مشاعر الكره والحقد عليه واهي تتذكر اللي جرا لها بسببه

الكل حس بتوتر الوضع !!

فهد بدون لاحد يحس يود نوره من يدها وراح على صوب..

نوره : فهد شفييك مينون انت تبيهم يدرون ..

" نسيت اقولكم ان في هالفتره فهد حقق مراده وقدر ياخذ قلب نوره .. بعد صراع وعناء ونوره في هالفتره سوت اللي تبيه .. خلت اهل عبدالرحمن يتقدمون لها حق اخوه وترفضهم .. بس عشان تبين له ولامه انها اهي اللي رفضت .. المهم نرجع لمحور حديثنا "

فهد : روحي أخذي اخوج ورديه البيت لا بارك الله فيه .

نوره بنظرة غضب : يه ..

فهد : البنيه توها راده من السفر الا ينكد عليها ..

نوره : انزين ..





الزين في هالوقت فاجت الكل : الله يسلمك ياالغالي ..

الكل سكت مستغرب .. حتى عبدالعزيز مو مصدق ان هاي الزين اللي تتكلم !!

محمد في هالاثناء يه .. وعصب يوم شاف عبدالعزيز واقف : أنت شلي يايبك هني

الزين : محمد .. شفيك .. هاي زوجي .. شنو شلي يايبه هني !!

علامات الاستعجاب انرسمت على ويه الكل !!

ام محمد كسرت الصمت : انزين يلا نروح البيت

محمد : يلا الزين ..

الزين : لا انا بركب مع عبدالعزيز بنقعد وياكم شوي عقب بنروح بيتنا ..

عبدالعزيز مستانس بس حده ماكان متوقع هالكلام : اي صح ..

محمد يطالع امه : شسالفه ؟

ام محمد : ساكته !!

محمد باستغراب : اوكي !!

نوره في هالاثناء ردت عشان تكلم عبدالعزيز .. لقته ميود الزين من يدهاا ورايح السياره ّ!!

نوره وقفت في مكانها .. وافترت على اهل الزين .. نوره تأشر بيدها : شسالفه ؟؟

الكل باستغراب : ماندري !!

نوره لحقت عبدالعزيز والزين : نطروووني !!





ساآره قبل كم يوم وصلت لهاآ صوره لمريم .. قدرت بالفوتوشوب والحركاات تغيرها وتركبها .. وحصلت بعد تسجيل صوتي لهاآ مع سعد ، وبجذي صار عندهاآ سلاح تستخدمه في الانتقام من مريم .. وماباقي الا تنشره على النت .. وبدت تحملها على اول موقع .. وهي تضحك وتفكر بالسرعه اللي بنتشر فيها الصوره خصوصا لان النااس حق الفضايح ماتعطل .. الخبر مايبيله اكثر من 3 ايام وينتشر في البحرين بكبرها ..

في هالوقت راشد دش على اخته بدون لا يطق الباب .. ويوم شاف صورة الخليعه اللي على الشاشه لمريم حس بيصير فيه شي .. وساره سيده طلعت من الموقع قبل لا يخلص تحميل ..

راشد : شنوو هاااااااااااااي

ساره ارتبكت : هاي ولا شي ..

راشد صرخ : قتلج شنو ذي !!

ساره : هاي صورة خطيبتك .. منتشره عالنت

راشد راح يودها من فانيلتها وهو يصررخ : بسرعه رويني الصوره ..

ساره حتى ماحملتها عالموقع شلون بترويه !! : مادري طلعت ..

راشد : لا تخليني امد يدي .. قتلج وينهي

ساره بارتباك : اي اي .. جنه نزلتها .. انطر بس دقيقه .. " طلعتها " شووف ..

راشد قعد عالكرسي وريله تهتز وويهه احمر " دقق بالصوره " : والله هاذي مو مريم !! والله ّ!! شلون ؟

ساره " توهقت " : انزين وهاي التسجيل بعد مو اهي ؟

راشد وهو ميود راسه : اي تسجيل بعد ؟

ساره : اكاا اسمع ..

التسجيل ....

راشد هاي الشي اللي كلش ماقدر ينكره لانه صوت مريم .. وطريقة كلامها .. ماعرف شيسوي !!

ساره : انا ابي اعرف شلك فيها ..

راشد تم يفكر ويقلب السوالف .. مو لاقي حل .. اهو يعرف سوالف مريم قبل !! وسامحها ّ! بس وصلت لي تسجيل وصوره على النت !! من اللي بيسوي هالشي !

راشد : ساره بسرعه دشي الموقع اللي حملتي منه هالملفات

ساره : موحافظته والله .. ونسيت

راشد : قومي .. انا بدش عالهستوري الحين

ساره : لا لا لا لا ..

راشد باستغراب : شنو لا .. مينونه انتي هاي عرضي !!

ساره : شلي بتستفيده انت سمعت وجفت ..

راشد : يه !! " صرخ " قومي اقولج

ساره قامت واهي خايفه ان اخوها يكتشف الصج ..

راشد دش عالهستوري شاف المواقع !! نصها مواقع تحميل ملفاات !! وموقع اللي لهالسوالف دش عليه مالقى شي !!

راشد : ساروه .. شمعناته ذي ؟

ساره بارتباك : شنو موفاهمه عليك

راشد تم يدور في الكمبيوتر لين مالقى الصوره الاصليه لمريم .. والصوره بعد ماغيرتها ساره بالفوتوشوب !! فهم شسالفة الصوره وتوقع ان المقطع تركيب يمكن ولا شي !! بس انصدم من اخته .. وماقدر يتماسك نفسه يودها وتم يطقها ..

راشد : شتبين تسوين .. تبين انزل راسي .. زوجتي صورها عالنت

ساره وهي تصيح : لا بس

راشد وهو يصارخ : ياسودة الويه .. لا بارك الله فيج .. انتي اخت .. انتي مستحيل تكونين حتى انسانه ..







بيت بو محمد الله يرحمه ..

قبل لا توصل الزين .. الكل وصل وتموا يتناقشون

فهد : انا مو فاهم الزين !! معقوله سامحته ؟

ام محمد : ولا انا ياولدي .. بس احسن لها .. مهما كان هاي زوجها مالها بد منه .. والحمدلله اهي صارت احسن ..

فهد : اللي يسمع كلامج الحين مايصدق اللي قلتي له يوم كنا بالمستشفى ..

ام محمد : كان وقت غضب .. وقدر الله وماشاء فعل .. هاي قضاء وقدر ..

محمد : انا حاس ان الزين تبي تردها له ..

في هاللحظه الزين وصلت .. وتمت قاعده ويا اهلها تسالف ولا كنه شي صاير .. وتحاول تسالف ويا عبدالعزيز ولا كنه شي صاير ..

وفهد استغل فرصة وجود نوره بالبيت عشان يتأمل فيها .. ونوره من الحيا مو قادره ترفع راسهاا

هنوف " اخت الزين " اقتربت منها وتمت تسالف وياها .. وراحوا ويا بعض الغرفه عشان يسالفون براحتهم ..

فهد انتظر تمر فتره واستأذن انه بيروح يبدل لانه بيطلع .. ولا احد شك بوجود شي ..



نوره كانت ماخذه راحتها .. فاصخه العباه .. وميوده الدبدوب اللي كان على سرير هنوف .. وهي تسالف وياها .. " فجأه تبطل الباب "

نوره بطلت عينها مو فاهمه شصاير .. واول ماشافت فهد انخشت تحت البرنوص

فهد " وعينه على نوره " : نوفو شسمه .. وين لابتوبي .. استخدمتيه ..

نوف تصررخ : اطللللللللللللع .. والله باقول لامي .. ماتعرف تستأذن

فهد : اوف انجبي فضحتيناا .. يلا باي





الزين راحت المطبخ تبي تشرب ماي .. محمد لحقها ..

محمد : الزين ..

الزين : نعم ..

محمد : ليش حاس ان قرارج بالرجوع لعبدالعزيز مو طبيعي .. وراه شي ؟

الزين تحاول تخش بس مو قادره لانه يبين عليها : شنو شي يعني . . قررت اسامحه ..

محمد : الزين اناا اعرفج .. قولي

الزين : ولا شي ..

محمد : لا تتهورين .. حتى لو شنو صار المفروض

الزين والشر باين من عيونها: محمد لا تتدخل .. انا حقي ابي ارده

محمد : انا حذرتج .. واذا شفت منج اي تصرف ماعجبني .. بيكون لي تصرف ثاني وياج ..

الزين : مثل ماحرمني من ولدي بحرمه منه .. مثل ماعذبني بدنيتي والله لاعذبه .. من خذته لي اخر يوم وياه ماذقت الا العذاب ..

ام محمد دشت وقاطتعهم ..

الزين انتهزت الفرصه و طلعت قبل لا تزيد بالحجي ويا محمد ..



الزين : يلا حبيبي مشينا ؟

عبدالعزيز بفرح : ييلا .. بس خلهم ينادون نوره ..

الزين راحت تناديها بنفسها لقت فهد مثل اليهال .. واقف يتسمع على باب غرفة نوف .. ويحاول يطل من الباب ..

الزين : هيي ..

فهد صرخ ..

الزين : ههههههه شسوي ؟

فهد : خرعتيني تالله عليج ..

الزين : ههههههههههههههه .. شسالفتك بالضبط ؟

فهد : ولا شي ..

الزين : لا تقول انك خلاص تحب نوره !!

فهد : واهي تحبني بعد \

الزين : فهد .. يوز عن سوالفك .. وتراها مو لعبه

فهد : ادري .. حافظ الكلام .. انا بس اخلص الحكره واتخرج .. وباتقدم انشالله ..

الزين : امم .. يبيلي قعده وياك مره ثانيه .. بس الحين مستعيله " نادت نوره وطلعوا ويا بعض "
__________________

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 05-08-10, 10:23 AM   المشاركة رقم: 43
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,193
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


بيت عبدالعزيز .. بعد ماوصلوا نوره ..

عبدالعزيز شايل اغراض الزين بنفسه .. والزين تنزل وهي تطالع البيت وتتذكر ايامها فيه .. من اول ماتزوجت وكانت تكره عبدالعزيز .. لين ماحبته .. ابتسمت وهي تتذكر كل المواقف اللي مرت عليها فيه .. ولكن سرعان ماختفت يوم تذكرت شلي صار فيها .. وحقيقة انها مابتقدر اتيب عيال .. وهاذي اهو الشي اللي ذابحها اكثر شي ..

دشت البيت لقت خالد " عبدالعزيز الصغير " قاعد بالصاله .. ويشوف التلفزيون .. امتلى قلبها حقد وكراهيه عليه ..

عبدالعزيز : خالد .. حبيبي تعال ..

خالد قام من مكانه وركض على حضن ابوه ..

عبدالعزيز شاله .. وعطاه الزين ..

الزين رفضت تشيله ..

عبدالعزيز : حبيبتي شفيج .

الزين : لو سمحت شيله .. مابي اشوفه ..

عبدالعزيز : امم معليه .. انا فاهمج .. وان شاء الله ويا الايام كلشي بيتعدل .. ويكون حسبة ولدج .

الزين سكتت وهي تقول في قلبها " هه .. ولدي ها ؟ برويك عيل " ..

عبدالعزيز ودااه للمربيه الجديده اللي يابها اثناء غياب الزين عشان تعتني فيه .. وتنومه .. وبعدها طلع بره الصاله وخذ الزين وقعد وياها ..

عبدالعزيز مسك يدها وعلامات الحزن والندم باينه على ويهه : حبيبتي مو عارف شلون ابتدي ..

تم ساكت فتره والزين مثل الشي ..

بعدين واصل : انا غلطت في حقج كثير .. وسببت لج مشاكل من اول يوم وياي .. اسف حبيبتي .. وانا ادري ان هالكلمه ماتصلح شي من اللي صار .. بس اتمنى نقط الماضي ورا ظهرنا ونبتدي صفحه جديده .. واوعدج انه اسوي كل اللي اقدر عليه عشان اعوضج عن كل اللي صار ..

الزين امتلت عينها بالدموع .. بس لفت ويها .. ماتبيه يشوفهم .. ودها هالشي يصير .. بس ماتقدر تسامحه لان اللي صار ابد مو سهل ..

عبدالعزيز : حبيبتي .. طالعيني .. ليش لافه ويهج ..

الزين لفت ويها واهي تسمح دموعها : بس ابي اعرف ليش ؟

عبدالعزيز : حبيبتي اناا بفهمج بسالفة خالد من البدايه لي النهاايه ..





راشد دلت الصور من جهاز ساره ..

وقالها : والله قسما بالله لو فكرتي تأذين زوجتي .. بيكون هاي اخر يوم في حياتج ..

ساره وهي تصيح : هاي زوجتك اصلا وحده مو عدله ..

راشد عصب زياده وصطرها : جااااااااااااب .. والله ياساره .. بس تفكرين شوفي شراح يصيدج .." وطلع من بيتهم وهو حدده معصب .. اتصل بمريم وقالها على كل اللي صار .. وحاول يعرف شنو السبب اللي يخلي ساره تتصرف جذي .. فطلبت منه انها تقعد وياه .. "

قعدوا في بيت مريم بالميلس .. بروحهم يتكلمون ..

راشد : شنو السبب ابي افهم ؟ تدرين لو مالحقت جان شبيصير !!

مريم تصيح وحالتها حاله .. تفكر بموقفها شلون كان بيصير لو انتشرت الصور ..

راشد كان يهديها ويحاول يسكتها وهو قلبه بروحه يشتعل ناار !! لين ماهدت شوي ..

راشد : انا ابي اعرف ليش اهي كارهتج هلون ..

مريم ويهاا تغير وهي تذكر كلمة ساره اللي رددتها اكثر من مره " والله بانتقم منج ! " ..

راشد حس بشيء : مريم شفيج ..

مريم بارتباك : ها ولا شي ..

راشد : اذا في شي قوليلي ..

مريم بعد تردد طويل : بصراحه .. انا كنت معلقه ويا اختك .. وو .. حالفه انها بتنتقم مني يوم هديتها !!

راشد حس الدنيا تفتر فيه ! سكت و ويهه تغير لونه ..

مريم : راشد .. راشد .. شفيك ؟

راشد مو قادر يصدق : اختي جذي ..

مريم : والله ماكنت ابي اقولك عشان جذي ..



نورة تتصل في فهد ..

فهد : هلا بشيخة البناات .. الحلوه اللي كانت لابسه وردي ..

نوره : يالسبال ماتستحي على ويهك .. والله ترا حدي زعلانه .. شلون تسوي جذي ..

فهد : هههههههههه .. بعد كنت اتسمع عليكم ..

نوره : نعم ؟ وتقولها بكل فخر بعد .. فهود :@:@

فهد : هههههههههههه .. مااقدرت والله .. تبيني ادري انج في بيتنا واتم بعيد .. لازم احس اني يمج .. حتى لو

نوره : حتى لو بالتسمع .. وقلة الادب

فهد : شقلة ادبه !! ماسويت شي

نوره : كلش .. هاي احترام يعني ..

فهد : اشتغلت نوره .. عااشووا .. قومي صطريني ..

نوره : تعال بقولك شلون الزين رضت عن عبدالعزيز ..

فهد : شدراني انا كنت واقف ويااج !!

نوره :اناا حدي مستغربه مو قادره أصدق

فهد : ولا اناا .. انتي مااتعرفين اهي شلون كانت رافضه ترد له .. وبس شافته ياي المطار ولا كنه شي صاير !!

نوره : لانها تحبه ..

فهد : حبتها القراده .. تحبه علي سوااه فيها ..

نوره : جنك قاعد تكلم اخته ؟

فهد : لا انا اكلم حبيبتي ..

نوره : هههه .. عرفت تعدلها ولا كنت بطنقر عليك









الزين : يعني كل هالاشيا كنت خاشها عني ..

عبدالعزيز : وربي قتلج ماكنت ادري انه ولدي !!

الزين : انزين بس هم ماكنت قايلي سبب سفرك .. وهالتفاصيل كلها ..

عبدالعزيز : اسف .. كان لازم اقولج ..

الزين : شالفايده الاسف .. شوف شصار فيني ..

عبدالعزيز : ادري والله ماتعرفين شكثر انا حاس بالذنب .. وشلون كنت اتقطع كل يوم وانا احس اني السبب في عذابج ..

الزين قلبها حن شوي عليه ..

عبدالعزيز : سامحتيني ؟

الزين : ماظن اني اقولها وانا مقتنعه فيها .. اللي خسرته بسببك مو شوي ..

عبدالعزيز : بنروح احسن مستشفيات وانشالله بتقدرين اتيبين بدال الياهل 10.. ونترس البيت يهال

الزين طالعته بنظره احتقار وغضب " يستهبل علي اهو ؟ مايدري ان هالشي مستحيل " .. وراحت غرفتها بدون لا تقول شي .. وصكت على روحها الباب ..

عبدالعزيز ماحب يضغط عليها .. وشاف ان تصرفاتها طبيعيه .. وانها اكيد مع الايام بتسامحه .. وراح نام في غرفة خالد ..



عايشه : اناآ زعلانه مخليني اولي في المطار ولا حتى سلمت علي .. شهرين ماشفتني .. لا وحتى يوم رديت البيت تسالف ويا الكل الا اناا ..

محمد : فدييتهم الزعلانين .. سوري عواشي .. بس انتي ادرى بالوضع ..

عايشه : بعد زعلانه ..

محمد " باسها على خدها " : للحين ؟

عايشه : اي .. حتى البيبي زعلان ..

محمد : يه ليش .. " للحين ماستوعب اللي قالته " بعد جم ثانيه استوعب .. وبطل عينه : بيبي ؟ يعني انتي حاامل ؟

عايشه تبتسم وتهز راسهاا ..

محمد تشقق .. حده استانس : من امتى ؟. وليش ماقلتيلي ؟

عايشه : صارلي شهرين ونص .. وتوني قبل جم يوم داريه .. وقلت اسويها لك مفاجأه ..

محمد : ياابعد عمرررررررررررري .. :D



__________________

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 05-08-10, 10:23 AM   المشاركة رقم: 44
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,193
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بعد كم يوم ..

الزين أستغلت وجود عبدالعزيز بالشركه وراآحت لخالد ..

الزين قالت للمربيه تنصرف واهي بتهتم بخالد بنفسها ..

اول مافضى لها الجو .. تمت تطالعه بحقد .. أنه اهو السبب في تعاستها وفي حرمانها من اليهال .. وفي كلشي صار لها .. ورفعت يدها تبي تطقه وتبدي خطتها الانتقاميه ..

خالد : ماما . . " حظن الزين "

الزين عيونها امتلت بالدموع .. ورفعته .. وباسته : أسفه حبيبي ..يا روح ماما شتبي " نست كل الحقد بمجرد كلمه من شفاته .. عرفت أنها عمرها ما بتقدر تعذب طفل بريء " ( أكيد تقولون بهالسهوله تخلت عن خطتها .. اقولكم ماعرفتوا الزين .. لأنهاآ طول عمرها عاشقة اطفال وقلبها حنون .. مجرد كلمتين تنسيها كل شي .. وتخليها تسامح حتى اللي غلط عليها "

خالد : أبي اسمع حكايه ..

الزين : اممم اوكيه .. " خذته ودته غرفتها " .. أمم تبي أقولكـ قصة شنو ؟ أيه .. قصة الحرامي

خالد : ايه ايه ..

الزين : كان يامكان ..

خالد : في قديم الزمان ..

الزين ابتسمت : كان في طفل وسيم أسمه خالد .. عنده ...

في هالاثناء دش عبدالعزيز ودخل الغرفه شاف الزين وخالد .. أبتسم .. وقال في خاطره : والله عارفهاا .. قلبها حنون .. ورهيف .. بس ماباقي الا تسامحني صج وكلشي يصير اوكي

الزين رفعت راسهاآ لقت عبدالعزيز .. أشرت له مايتحجى لان خالد نام ..



فهد بالحكره .. بس كان مدخل تلفون وياه بالخش عشان يكلم نوره ..

نوره : فهوود يالمينون بيصيدونك ..

فهد بصوت واطي : له يخسوون ..

نوره : ياعلهم يصيدونك وبعدين قولهم هالحجي ..

فهد : انتي اللي بتتحسفين بيحجزوني اسبوعين ..

" الضاابط دش " .. وانصااد فهد !! ودعوة نورة استجابت .. وانحكم على فهد بالحجز اسبوعين





خليفه : علياء .. انا فقدت الامل من عايشه .. خلاص ماظن في شي راح يفرقها عن محمد ..

علياء : والمطلوب ؟

خليفه : أبي أتزوج .. اي وحده ..

علياء : امم قول لأمي تدور لكـ

خليفه : ايه قولي لامي وانتي بعد ..

علياء تفكر .. : اي لقيتها شرايكـ في ساره ؟

خليفه : ساره من ؟

علياء : اللي كانت تبي محمد !

خليفه : صار شي بينهم ؟

علياء : لا لا بس ولد عمها وجي ..

خليفه : مادري .. شاوري امي وجوفوا ..





مريم : راشد انا للحين خايفه ..

راشد : لا ماعليج .. لا تخافين .. حبيبتي امتى بنروح نحجز للعرس ؟

مريم : انطر علي اخلص هالكورس بس ..

راشد : لا مصخت هاا .. نبي نروح نحجز بس .. عشان العرس يكون اول ماتلخصين

مريم : بس

راشد : لا بس ولا شي .. انا تمللت ترا .. ابي اخذ راحتي وياج ..

مريم استحت : عيب

راشد ضحك : ههههههههههه .. تفكيرج ولا بيتغير .. أقصد تكونين مرتي وجي ..

مريم تفشلت : ههههههههههههه . .. اهاا اوكيه .. انزين



عبدالعزيز خذ خالد و وداه لي غرفته .. وبعدين رد للزين وباس يدها : أحبج .. وادري ان ابيض من قلبج مافيه .. ربي يخليج لي ويحفظج لي يارب ولا يحرمني منج ..

الزين حظنت عبدالعزيز : عزيز والله أحبكـ .. ادري ان كل اللي صار قدر ومكتوب .. بس مو مستحمله فكرة اني بأنحرم من كلمة ماما .. عمري مابحس بعيالي حولي .. واكبر ومحد يشيلني غيرهم ..

عبدالعزيز : لا تقولين جذي .. هاي اللي الله كاتبه .. خالد أهو ولدج .. ويمكن الله بيعوضج خير فيه

الزين : والنعم بالله ..











بعد سنه ونص ..



في هالفتره الزين تراضت ويا عبدالعزيز وردت وياه مثل قبل واحسن .. واستسلمت لأمر الله .. وأعتبرت خالد حسبت ولدهاا .. واهو تعلم عليها وصارت امه الحقيقه بالنسبه له وكل مافي دنيته وصار يحبها اكثر من ابوه نفسه ..



خليفه وساره انخطبوا لبعض .. وساره عقلتـ وتركت عنها كل السوالف وصارت علاقتها تمام التمام مع مريم ، مريم تزوجت من راشد وفي هالاثنااء كانت في شهر العسل مع راشد للمالديف ..



فاطمه وناصر كانوا عايشين في سعادة وجداً مرتاحين ويا بعض .. والله رزقهم بـصبي سمووه بأسم اخو فاطمه اللي توفه في الحادث اللي كان سببه ناصر .. وعلاقة ناصر بعيال عمه تعدلت وردوا مثل قبل و أحسن ..



محمد وعايشه الله رزقهم بتوأم صبيان " فاضل >> على اسم ابو محمد .. فايز >> هاي اللي طلع وياهم اسم اوله ف و ألف .. لوول "



قبل عرس نوره وفهد بأسبوع ..

الزين تعبت وكانت ترجع .. وحالتها حاله .. وعبدالعزيز أصر تروح المستشفى تسوي تحاليل لان شكلها كان حيل تعبان ..

الزين : اووف بالغصب يعني ..

عبدالعزيز : حق مصلحتج .. اذا طلع فيج شي .. نعرف

الزين : بسم الله علي \.. لا ياعمري مافيني الا العافيه .. كنت شوي مصخنه ..

عبدالعزيز : انزين شلي بيضرج ..

الزين : اخاف من الابره عزيز والله ..

عبدالعزيز : هدي عنج حركات اليهال ..

خالد يضحك ..

الزين : تضحك علي ..

خالد : ماما حتى انتي تخافي من الابره ؟

عبدالعزيز يطالع الزين ويضحك : ردي ياماما ..

الزين : لا حبيبي .. انا كنت امزح ويا بابا ..

النرس : رقم 6 ..

الزين : عبدالعزيز يود يدي !!

عبدالعزيز : ههههههههه انشالله ..



فهد يتصل في نوره مااتشيل .. راح دز لها مسج " والله بمووت لي متى جي .. ابي اكلمج .. عقاب أهو ؟ "

ردت عيه نوره بمسج : " ماباقي شي تصبر .. لازم اخليك تحس في قيمتي "

فهد " والله حاس .. =( احبج "

نوره : " مابرد عليكـ .. باقي اسبوع تصبر "

فهد " اووف انزين .. اكرهج "

نوره " ههههههه .. من ورا قلبكـ .. يلا بس مللتني بروح وراي شغل شكثر "







في عرس نوره و فهد ..

الزين بره تعدل فستان نوره .. اللي كانت ترتجف وخايفه .. وفهد يمها يضحك على نوره.. الزين ضحكت وهي تتذكر يوم عرسها .. وشلون صاحت .. وحمدت ربها على كل ماصار لها من ذاك الوقت الحمدلله .. الله عوضها عن كل شر صار لهاا ..

نوره تطق فهد : تضحك .. صج ماتحس ..

فهد زاد من ضحكه : انتي اللي مادري شلون .. شله تخافين ..

نوره بخوف : الكل بيقعد يطالعني .. وبيتمون يتحجون .. أوف ماحب جي .. ليش ماسوينا عرس صغير ..

فهد : قتلج انتي اللي اصريتي ..

الزين تضحك : لا بالله .. تطاققووا ..

فهد : لا عبالج انتي يوم عرسج كااك ..

نوره ضحكت ..

الزين : مالت عليييك ..

ام محمد : هاذي حالتج انتي واهوه من صغار مابتعقلون !!

الاغنيه اشتغلت ..

الزين : وييه .. دشوا ..

نوره وفهد ماسكين يد بعض ويمشون ونوره ترتجف .. فهد همس لها : اناا يمج طول العمر .. شعليج من الناس وانا يمج ..

نوره ابتسمت ونست خوفها .. حست بثقه بوجود فهد يمها لدرجة ماعاد يهمها اي انتقاد من اي احد ..

ام محمد غصبا عنها قعدت تبكي من الفرحه ..

والزين تطالعهم وهي تبتسم وتدعي الله يحفظهم من كل شر ..

فهد ونوره وصلوا الكوشه .. وقعدوا يتصورون ويا الاهل ويتلقون التهاني ..

وبعدها دخلوا الريايل .. وعبدالعزيز كان حامل خالد وياه وملبسه البشت .. صايرين ايننون ..

وشكل عبدالعزيز كان مستانس حدده ..

وطرش خالد لها في يده ورقه ..

الزين فتحتها " أحبج حبيبتي .. يأم عيالي الغالين "

الزين ابتسمت بدون لا تفهم قصد عبدالعزيز . " على بالها قصده بخالد "

بعد 5 دقايق الزين راحت له ..

عبدالعزيز : مبروك ..

الزين : الله يبارك فيج ..

عبدالعزيز : عاد شنو بسمينه ؟

الزين باستغراب : من ؟

عبدالعزيز : ولدج

الزين : شفيك ..

عبدالعزيز : انتي حامل لا ؟

الزين بطلت : شنهو

عبدالعزيز : والله اللي سمعيته ..

الزين وعيونها مليانه دموع : مايصير ..

عبدالعزيز : عادوا الفحص اكثر من مره ..

الزين لمت عبدالعزيز غصبا عنها : الحمدلله ياربي ..

والكل بطل عينه @

عبدالعزيز خبر الكل بالخبر .. والكل كان ميت من الفرحه

الفرحه فرحتين !! سبحان الله لمن يحب يرزق احد !



الكل تجمع حق الصوره الجمااعيه .. واهماا فرحااانين

وعاشوا بسعاده وهنااء ..
__________________


النــهــايــة

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة تاج راسكم, مشاوير الزمن, قصة مشاوير الزمن, قصة مشاوير الزمن للكاتبة تاج راسكم
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:34 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية