لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-08-10, 02:29 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الخامس

>( الفصل الثاني )<



الساعه 4 الفير ..

محمد قام على صوت تلفون ..

محمد : ألوو ..

المستشفى : السلام عليكم ..

محمد : وعليكم السلام رحمة الله ..

المستشفى : انت ولد فاضل بن عبدالعزيز ؟

محمد : أي نعم ..

المستشفى : تعال المستشفى في اقرب وقت تقدر ..



محمد قام من النوم عالمستشفى بسرعه .. بدون لا يخبر أي احد ..

وراح ركيض عالجناح ..



راح عند غرفة العنايه وطق الجرس ..

وقف لين يفتحون له الباب وهو على اعصابه ..



مالقى ابوه في السرير اللي كان محطوط فيه ..

.. ماعرف شسالفه



راح عند الدكتور اللي كان واقف عند سرير ابوه ..



محمد : دكتور شصاير ؟

الدكتور : انت ولد فاضل ؟

محمد : أي نعم ..

الدكتور : دقات قلب ابوك كانت مو منتظمه .. حاولنا ننعشه .. بس ماقدرنا ..

البقيه في حياتك ..

محمد وهو منصدم : ابوي مات ؟

الدكتور هز راسه : عظم الله اجرك .. بس اذا ماعليك امر تعال وقع على الاوراق .. واستلم اغراض ابوك ..



محمد راح استلم اغراض ابوه .. ووقع عالاوراق .. وقع على الاوراق بدون لا يحس بشي .. كان حاس نفسه في كابوس .. يتمنى يصحى منه في اي لحظه .. كان طول واقف وهو مو حاس بنفسه .. يوقع الاوراق وباله سرحان .. حاس نفسه قاعد يحلم .. مو قادر يصدق ان ابوه توفى !!



في هالاثناء أم محمد قحصت من النووم ..

صرخت : بومحمد !! ..

راحت بسرعه عند غرفة محمد .. طقت الباب ونطرت فتره طويله شافته مارد عليها ..

فتحت الباب .. لقت السرير فاضي ..

ام محمد : وين رااآآح ؟ اكيد عند ابوه .. الله يستر

اتصلت في محمد ..

محمد شاف رقم امه .. ماعرف شلون يقولها الخبر !!

رد بصوت مخنوق : آلوو ..

ام محمد حست ان شي صاير : بوعيالي يا محمد .. بو عيالي قولي شفيه ..

محمد والدموع تنزل غصبا عنه .. مو قادر يتكلم ..

ام محمد : محمد يمه .. قولي ابوك فيه شي ..

محمد : عظم الله اجرج ..

ام محمد : لا حوول ولا قوة الا بالله ..

محمد : يمه .. كلمي فهد قوليله يتجهز .. وانا بخبر عمامي والكل اللي نعرفهم عشان نروح ندفن ابووي ..

ام محمد : انزين .. انا بعد بقعد اجهز للخلف والناس اللي بيون ..

محمد مارد .. وصك التلفون ..
__________________

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 04-08-10, 02:30 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الزين قامت على صرخة فهد ..

نزلت تحت لقت البيت فوضى .. نزلت واهي مستغربه: شصاير؟

الكل سكت مره وحده

الزين : ماتنطقون .. ليش الصراخ و الصياح من الصبح .. ومن الناس اللي هني .. ليكون صاير شيء ؟

ام محمد بصوت مخنوق ومبحوح : البقيه في حياتج

الزين وهي خايفه : ابوي ماااااااااات ؟

الكل سكت ..

الزين بصراخ وصياح : شفيييكم نطقوا ؟ ابوي صح ؟ عاد لااااا ..

محد رد

الزين : ردواااااا قولواا لاااا واللي يخليكم .. فهد ماايصيير ابووي مايصير يموت الحين .. ماايصيير .. لازم يعييش .. لازم .. يمه ابيي ابووووووي .. يمه اناا دعيتله يعييش .. ربي مايرد دعاائي .. مايصير ..

الزين صارت في حاله هيستريه اتكلم وتصيح .. فهد كاان متضايق وزعلان واايد بس يوم شاف اخته على هالحاال نساآآ ضيقته وحزنه وقعد وياها يواسيهاا .. وبعدين خذها غرفتها عشان تناام .. الزين ماكاانت قادره تنام في البداايه .. لكن مع التعب والصياح ناامت بدون لا تحس بروحها ..



فهد نزل عشان يروح المقبره يدفنون ابوه .. وكان شكله يعور القلب ..

الأم قلبها محترق على عيالها اللي فقدوا ابوهم ,, وعلى زوجها اللي عاشت معاه اكثر من نص عمرها وياه عالحلو والمر .. تركها بروحها تربي 6 عيال نصهم للحين ماخلصوا مدرسه .. ام محمد ماسكه دموعها .. تتعوذ من الشيطاان .. تحاول أتماسك جدام اعيالها الصغار اللي مو مستوعبين الموقف .. خذتهم في حظنها ..

دانه : ماما بابا وين راح ؟

الأم وعيونها تنزل الدموع غصباً عنها : راح عند الله

دانه : ياح عند الله ؟

الأم : اي

دانه : اوكي .. باي بابا ..

الأم قلبها عورها ..

عبدالله : يمه .. ليش الله خذ ابوي .. احنا نبيه

الأم : يه عبااد .. شنو هالكلام .. استغفر ربك ..

عبدالله : استغفر الله .. بس

الأم : لا بس ولا شي .. خلصناا ..

هنوف والدمعه في عيونها : مادري شلون بنعيش من دون ابو

عبدالله : اي .. يعني احنا صرنا يتاما الحين ..

الأم عورها قلبها على كلام اليهاال .. وحظنتهم وقالت : ادعووا له .. ولا تصيحوون .. ترا ابووكم بيزعل اذا حس انكم تصيحون ..

عبدالله وهنوف مسحوا دموعهم ..

ام محمد ابتسمت : انزين حبايبي يلاا تجهزوا بوديكم حق خالتكم ..

عبدالله : اففففففف .. يمه مابي اروح .. ابي اروح ويا فهد والريايل ..

الأم : فهد خلاص رااآآح .. يلا تجهزوا خله السايق يوديكم بيت خالتكم ..



ام محمد خلت اليهال يروحون بيت اختها عشاآآن ماتبيهم يجوفون احد يصيح فتتأثر نفسيتهم ويتعبون زود .. اليهاآآل راحوا بيت خالتهم .. وام محمد قعدت تجهز البيت لاستقبال النااس اللي بيون .. وكاانت قد ماتقدر تحاافظ على هدوئها وصبرهاا ..







الريايل راحوا للمقبره يدفنون الأب ماحبوا يأخرون الدفان بما أنه مات الفير .. الدفان وكلشيء مر بسرعه .. الكل كان زعلان على فقيدهم .. اللي انعرف بالطيب وحسن المعامله وعلاقته الطيبه مع الكل .. لدرجة ان حتى الهندي مال البراده حضر الدفاان ،، الريال اللي غسل بومحمد قال انه ويهه كآآن منور وبشوش .. وكل اللي دشوا المغسله شهدوا ان ويهه كان منور ..



بيت بومحمد ..

أول يوم خلف و السوالف تعم الصاله !!

ام عيسى (جارة ام محمد ) :وه وه طالعي شلون مو مفتكره ولا جنه ريلها اليوم متوفي ولا دمعه نزلت من عينها .

ام علي ( رفيجة ام عيسى ) : حشى مو آدميه.. مافيها أحساس .. ويزعم متدينه شلون متدينه واهي مو مهتمه بوفاة زوجها ..

ام عيسى افترت على ام محمد .. ام محمد ابتسمت في ويهه

ام عيسى : ويييه طالعي تبتسم بعد .. صج نسوان آخر زمن .. ريلها اول يوم متوفي واهي توزع ابتسامات ..

ام عبداللطيف ( وحده من جارات ام محمد ) : بسكم حرام عليكم المره زوجها متوفي مافيكم خير حشموا المره اللي ماعمرها قصرت وياكم ماتعرفون اتسون شي زين.. المره مستعينه بالله ومتصبره .. بدال لا توقفون يمها وتخففون من عليهاا .. قاعدين اتكلمون فيها .. والله عيب عليكم

ام عيسى تفشلت بس ماحبت تبين : انا بسكت بس مو عشانها ولا عشانج انا بسكت لأن راسي يعورني مافيني شده اتحجى .

ام عبداللطيف : الله يهديج ..



في هالوقت الزين نزلت وحالتها حاله ويها صاير اصفر من التعب وعيونها تذرف الدموع غصباً عنها .. : السلام عليكم

الكل : وعليكم السلام .. الكل سكت يوم ما نزلت الزين ..

راحت زين عند الأم قعدت يمها : عظم الله اجرج يمه .. حطت راسها في حظن امها وتمت تصيح ..

ام محمد : بس يمه ابوج ماكان بيرضى ايشوفج جذي تصيحين .. يالله عشانه مسكي دموعج .. وادعي له .. دمووعج مابتفيد .. ادعيله ربي يصلحج ..

الزين واهي تحاول تمسك دموعها : انشاءالله يمه

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 04-08-10, 02:32 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


خلف الريايل :

عبدالعزيز دخل .. وسلم على الكل وعظم لهم الاجر .. ووصل لي عند ناصر وسينله على الرغم من نظرات ابوه .. وقعد يم فهد .. حس بضيقته وقعد يهون عليه .. ويحاآآول يمزح معاه عشان يضحك شوي لكن دون فايده .. فهد كاآآن واايد متضاايق ومنزل راسه والدموع تنزل من عينه .. زعلان على فقدانه لابوه .. وحاآآس انه واايد غلط في حقه ..

عبدالعزيز : بس يافهد .. ليش تسوي بعمرك جذي ؟

فهد : ابوي متوفي .. شنو تتوقع تلاقيني ..

عبدالعزيز : ادري انه شي مو سهل .. بس مفروض ماتزعل ولا تصيح

فهد : شلون مازعل .. تعرف شكثر انا غلطت في حقه ؟ شكثر عليت صوتي عليه ؟

كلام فهد خله عبدالعزيز تذكر امه .. ووفاتها .. عيونه دمعت .. تذكرهاآآ اياام ماكاان صغير .. كانت كلش غير عن اخر فتره شافهاآآ فيهاا ..الفتره اللي خلته يكرهه من قلبه .. خلته مايذرف عليهاآ دمعه يوم وصله خبر موته .. بس في داخله كان وده يشوفها مره ثاآآنيه ويشوف اذا اهي صج تغيرت وصارت مثل قبل مثل ماقالوا .. لا شعورياً لقى روحه يترحم لهاآآ .. ويدعى لها.. ويسئل نفسه اذا غلط في حقها .. وقعد يقنع نفسه انه ماغلط ولو غلط فأهي تستاهل .. وهو يدري في داخل نفسه انها مهما سوت تبقى امه والمفروض انه مايغلط عليهاا ..



خلف النسوان :

الكل كانت عيونه على الزين .. الي شكله كان مبين انهاآآ تعباانه واايد ..

ام عيسى : وه هااآآي الزين ؟ شله هلون شكلها صاير ؟

ام عبداللطيف : من اللي فيها مسكينه

ام علي : ام عيسى هاي اهي اللي قلتيلي عنها ؟

ام عيسى : ايي ..

ام علي : ماشاءالله جمييله .. ابيهاآ لولدي ..

ام عيسى : شنو تبينها لولدج اناا حاطه عيني عليها من زمان وابيها لعيسى ربي يحفظه ..

ام عبداللطيف عصبت : لا حوول ولا قووة الا بالله .. انتو شفيكم ميانين .. النااس في عزا وانتو يا حش .. او سوالف مثل ويوهكم .. البنت ميته من الصياح على ابوها وانتو تتهاوشون على من اللي تبي تخطبهاآ ..

ام عيسى : اووف وانتي شعليج رازه ويهج ..

ام عبداللطيف : ياربي .. اناا بروح عند ام محمد ابرك لي من مجابلكم ..





ام عايشه : عاايشه قوومي .. قوومي ..

عايشه : هااااا شنوو ..

ام عايشه : قومي خلنا نروح المستشفى ..

عايشه بطلت عيونها : شنو ؟ مستشفى ؟ ليش ؟

ام عايشه : بنطلع تقرير طبي عن اللي صادج ..

عايشه : اوووه .. يمه شفييج انتي .. شنو تقرير طبي ..

ام عايشه : عشاان انا اخذج .. ولا تبين تعيشين عند ابوج ؟

عايشه : مابيج لا انتي ولا ابوي .. ابيكم ثنيناتكم ..

ام عايشه : خلاص انتي كبرتي .. وانا ماعدت اقدر استحمل .. تصرفات ابوج زادت عن حده .. قبل صبرت وقلت انج صغيره ومابي اعيشج وانتي بعيد عن ابوج بس انه يطقج بهالطريقه الهمجيه ويمد يده علي انا بعد عشان سالفه تافهه .. خلاااص

عايشه : يمه حتى لو كبرت ابيكم ثنيناتكم .. لا تحرموني منكم ..

ام عايشه : خلاص ياعايشه .. ماعدت اقدر استحمل .. ابوج مصخهاا .. ولازم اوقفه عند حده ..

عايشه : يمه واللي يخليج تفاهمي وياه ..

ام عايشه : قلناا خلاص .. لا تعيدين وتزيدين .. ويلا بدلي ..

عايشه : مب رايحه ..

ام عايشه عصبت : يعني سالفة عنااد

عايشه : يمه انا احبج انتي وابوي .. ومابيكم تنفصلون .. ترضين باجر يقولون امي مطلقه ؟

ام عايشه سكتت وقعدت تفكر .. وبعد فتره قالت : انزين معليه .. بس بنطر لين ماايي ويتصالح مني .. ويوعدني انه يتغير ..

عايشه استانست : عاشت فطوووووم ..

ام عايشه : شنو فطوووم ؟

عايشه قعدت تضحك : ادلعج .. شتبين بعد .. (باست راس امها) : الله يخليج لي يابعدهم ..



فليل ..



المكان شوي فيه ضباب .. الشمس ضوئها منور المكاان .. اشعة الشمس كانت على الرغم من ضوئها القوي .. الا انها يوم صادت ام محمد ماحست بها ..

ام محمد كانت واقفه تنتظر شي .. بس مو عارفه شنو اهو بالضبط .. ماهي الا فتره بسيطه الا وشافت بومحمد ..

شكله كان متغير .. مثل شكله ايام ماكان في شبابه .. ويهه لما تناظر له تحس انه يطلع منه نور .. وكان مبتسم ..

ام محمد راحت يمه ..

ام محمد : شلونك يابومحمد ؟

بو محمد : بخير يالغاليه وبأحسن حال ..
ام محمد : وحشتني يالغالي .. وماعرفين شلون بنعيش بدونك ..

بومحمد : ادعولي .. وتحملي بالعيال .. والزين يام محمد .. الزين تحملي بها ..

ام محمد ماخلصت الحلم الا الباب ينطق ..

الزين داشه وهي تبجي ..

ام محمد : شفيج يابنيتي ؟ عسا ماشر ؟

الزين : مو قادره ارقد يمه .. ابي ابوووي ..

ام محمد : ابووج والله اعلم مرتااح ومستاانس .. ووصاني علييج ..

الزين فهمت ان امها حلمت في ابوها و استانست : صج يمه ؟

ام محمد : اي يمه ..

الزين : الله يرحمك يايبه ..

ام محمد : يلا يمه تعالي رقدي ..

الزين : ارقد عندج ؟

ام محمد : اي نفس ايام ماكنتي صغيرره ..

الزين استانست ورقدت في حظن امها كأنهاآآ طفله ..
__________________

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 04-08-10, 02:32 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عبدالعزيز في غرفته ..

من رد البيت من الخلف وشاف حال عيال بو محمد .واهو حابس نفسه في غرفته ومو قادر يشيل امه من باله .. يفكر فيهااآآ .. وهو متحير .. يدري في داخل نفسه انها مهما كانت امه واهو يحبه ويعزها بس يحاول يقنع نفسه انه يكرهه .. وحس بصدااع في راسه من زوود التفكيير .. ومو عارف شيسووي .. فجأه تلفوونه رن ..

عبدالعزيز في قلبه : هاي شلون وصل لها رقمي البحريني .. اووف كلش مو وقتهاا ..

سوزان: hii honey

عبدالعزيز من دون نفس : ,, hey darling

سوزان : وحشتنيي كتيير .. عن جد حسيت اني cant live without you

· سوزان وحده من البناات الكثير اللي عرفهم عبدالعزيز في حياته .. واهي لبنانيه مسيحيه وعايشه في بريطانيا .. عبدالعزيز اشتغل عند ابوها في الشركه كمهندس اول ماتخرج من جامعه عاديه في بريطانيا .. وكانت معجبه فيه من بداية مايه يقدم لوظيفه في شركة ابوهاا .. توسطت له عند ابوها .. وكانت دايما تبين له انها منعجبه فيه واهو يتجاهلها لانه كان يحب وحده بس لما تركته .. قعد يتقرب من سوزان وبدا يحبها وبعدين خطبهاآ .. وساعدته انه يقدم للماجستير في جامعة yale .. وخلت ابوها يرقيه .. ويشغل منصب مهم في شركة ابوهاآآ الكبيره ..

عبدالعزيز : اهاا ..

سوزان : I missed you

عبدالعزيز : من وين حصلتي رقمي ؟

سوزان : اللي بيحبك بيوصلك ..

عبدالعزيز : اوووووه خلصيني ..

سوزان : من خليفه رفيقك ..

عبدالعزيز " اروويه اناا " : وانا جم مره قتلج مابيج تكلمين ربعي ..

سوزان : شو فيها يعني ؟

عبدالعزيز : شوفيها ؟ مو ريال يعني انا ؟ ميت غيره ؟

سوزان : حبيبي .. سووري .. ماتزعل .. بحبك ..

عبدالعزيز : انا بعد ..

سوزان : متى بترجع ؟

عبدالعزيز : يمكن بعد شهر ..

سوزان : شهر !! انت كنت قايلي اسبوع .. هلاأ صار شهر ..

عبدالعزيز : ابي اقعد مع اهلي .. من زمان ماشفتهم ..

سوزان : آآه .. حبيبي انا بدي شوف اهلك .. واحكي معهم ..

عبدالعزيز " وايد اتحلم " : اي يصير خيير .. انزين حبيبتي لازم اصكه يلا باي ..





نوره ماقدرت تستحمل تقعد يوم بدون لا تكلم عبدالرحمن ولا تعرف اخباره .. طرشت السايق وعطته فلوس وقالتله يشتريلها تلفون وبطاقه .. وشرالها .. واتصلت في عبدالرحمن ..

نوره : الوو ..

عبدالرحمن : هلا بهالصوووت .. احـــــــبـــــج

نوره استحت : انا بعد .. وحشتني وماقدرت اقعد بدون لا اخذ اخبارك ..

عبدالرحمن : فديتج يابعدهم .. والله انتي اكثر .. من وين متصله حضرتج ؟

نوره : مطلعه تلفون ورقم ..

عبدالرحمن : من ورى اهلج ؟

نوره : لا عيل من جدامهم ..

عبدالرحمن : اصطرج ؟ اذبحج ؟ شاسووي فييج ؟

نوره : شنوو بابا ماسويت شيي ..

عبدالرحمن : يلاا حبيبتي صكي التلفون .. وخلنا عالوعد .. تصبرري ..

نوره : تطررد فيني ؟

عبدالرحمن : لا ياحيااتي .. انا خايف علييج .. مانبي مشاكل ويا اهلج .. تبين ننحرم من بعض جم يوم ؟ ولا ننحرم من بعض الدهر كله ؟

نوره : مابي ابي اكلمك ..

عبدالرحمن : اخوج ان صادج مره ثانيه بتروحين فيها وبيقول لابوج .. وبعدين ابوج مابيرضى اخذج ..

نوره : اوووف حيااتي ..

عبدالرحمن :يلا حبيبتي قومي رقدي .. وحطي بالج على دراستج .. الوعد عقب النتايج انشالله ..

نوره : انزين .. تصبح على خير علة قلبي ..

عبدالرحمن وهو يضحك : وانتي من اهله ..





عبدالعزيز صك التلفون .. وهو يقول : انا شلي خلاني اخطبها .. شلي خلاني احبها اصلا .. اوووف .. وقط التلفون يمه .. ومايدري شلون طاح تلفونه عالارض .. ونزل يدور عليه

وهو يدور نزل لي تحت السرير ولقى صندووق كبير تحت السرير !!



عبدالعزيز وهو متعجب : من وين يه هالصندوق ؟

بطله بفضول عشان يشوف شلي فيه ..

لقى رسايل .. هداياآ مجلده ..

عبدالعزيز شك ان هالاشياآ مالت نوره .. واكيد كانت حاطتهم في غرفته لان محد يدشهاآآ ..

خذ الصندوق وحطه على الطاوله اللي موجوده في حجرته .. وكان ناوي يعطي اخته الصندوق بدون لا يفتح الرسايل .. بس بعدين تذكر سالفة عبدالرحمن .. وخاف ان تكون هالرسايل منه لاخته ..

وسيده راح وبطل الصندوق وبطل رساله من الرسايل .. عبدالعزيز ماقدر يمسك روحه وهو يقرى الرسايل .. كان طول الوقت واقف وهو يصيح ويسب روحه ..



ياترى شلي قراه عبدالعزيز ؟ وشلي راح يصير بعيال بومحمد بعد وفاته ؟ شنو مصير علاقة الزين بناصر ؟ وشلي راح يصير ويا عايشه ؟ كل هالاشياآآ بتعرفون اجوبتها ويا الاجزاء اليايه =)

نهاآآآية الفصل ..
__________________

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 04-08-10, 02:33 PM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عبدالعزيز واقف ومو عارف شيسوي .. الدموع تنهمر من عينه غصباً عنه .. يحس بالحسره والندم .. وقاعد يسب روحه .. والسبب الرسايل و الاشيا الموجوده بالصندوق ..



كل هالاشيا اللي بيده كانتـ من عند أمه .. من يوم ماشرد لي قبل ماتتوفى بيوم كاتبتله رساله .. والهدايا اللي كانت موجوده اهيا هدايا كانت تشتريهم وتجلدهم وتحتفظ فيهم في كل مناسبه تمر عليها بدونه ..

ولقى في الصندوق صندوق صغير بطله لقى فيه شعر .. سن .. وورقه مضمونهاآ :

1985.12.4 - أول رحله لك الى صالون الحلاقه ..

1990.2.17 – أول سن لبني يقتلع ..



بالاضافة الى هالاشياآ لقى أول رسمه رسمهاآفي حياته واهداهاآآ لأمه .. يوم شاآآف الرسمه ابتسم لكن سرعان ماختفت البسمه وهو يذكر اللي صار ..

(( عبدالعزيز : يمه جووفي شنو رسمت ..

ام عبدالعزيز : شنو رسمت حبيبي ؟

عبدالعزيز : هاي انتي .. وهاي انا .. وهاي نورو ..

ام عبدالعزيز : وشنو هالشي اللي على جنب ..

عبدالعزيز : هاي ابوي ويا المره اللي كانت وياه امس ..

ام عبدالعزيز لمت ولدهاآ بالقوه وقعدت اتصيح ..

عبدالعزيز تضايق من لمتهاآ القويه : يمه قومي شوي ..

ام عبدالعزيز وهي تمسح دموعها : انزين حبيبي ..

عبدالعزيز : ليش تصيحين ؟

ام عبدالعزيز : بس .. مستانسه انك رسمتني .. ماشالله عليك رسام .. الله يبلغني فيك واجوفك في اعلى مكااآآنه .. وافرح بعرسك ..

عبدالعزيز : لا مابعرس ..

ام عبدالعزيز : ليش مابتعرس ؟

عبدالعزيز : مابي اسوي في مرتي نفس اللي ابوي يسويه فيج ..

ام عبدالعزيز : لا حبيبي لا تقول جذي .. وحظنته .. )|)

عبدالعزيز رد للواآآٌقع والندم يعتصر قلبه .. على كل كلمه قالهاآ عن امه .. تمنى الزمن يرجع فيه لورى لعله يقدر يصلح اللي فاآآت .. لكن شفايدة الامااآآني ؟ّّ .. كل الاشيا الموجودة بالصندوق احتفظت ام عبدالعزيز فيهمـ من زماآآن عشان ترويها لعبدالعزيز اذا رد وتبين له انها مانسته وتبين له حبهاآآ ..

كل رساله فيهم تعور قلبه ازيد من الثانيه .. واكثر رسالة فجرت احاسيسه اهي اخر رساله ..

اللي كان مضمونهاآآ ..



بسم الله الرحمن الرحيم ..

الى ابني وحبيبي عبدالعزيز ..

لا ازال الى اليوم انتظر عودتكـ .. على الرغم من مرور العديد من السنوات على غيابكـ

وادعوا الله كل يوم ان يجمعني بكـ قبل ان يحين أجلي ..

بني .. لا تزال اتذكر ضحكاتك وشقاوتك .. والبسمه اللي لا تفارق شفتاك وجل ماتمناه الاآن هو ان اراها مرة اخرى .. لعلي اخطأت حين أنجرفت واتبعت خطوات الشيطان .. ولكنني تغيرت وعدت للصواب وتغيرت كلياً منذ رحيلك .. فلقد ادركت خطأي ..ولكن بعد فوات الأوان ..

اعلم ان هنالك العديد من مشاعر الكره بداخلكـ .. ولربما مهما تكلمت لن استطيع شفاء الجراح التي سببتها لك ..

عبدالعزيز .. آسفه على كل ماسببت لكـ من جراآآح .. فأصعب ما على المرء ان يرى قدوته تزل وتخطئ .. لطالما حاولت ان اكون الام المثالية .. حاولت ذالك عندماآ استحملت خيانات والدك التي كنت اتعرض لها امام عيني منذ ايام الخطوبه .. بالاضافه الى شربه .. معاملته القاسيه .. كلامه البذيء عندما يسكر .. كل ذالكـ لاجلكمـ .. لم ارد ان تعيشوا بعيداً عن والدكم .. واستحملت المرار لأجلكم .. املاً في أن يعوضني الله خيراً فيكمـ .. وحاولت الثبات على هذا الطريق الا أنني وجدت نفسي لا استطيع استحمال هذه المعيشه والمعامله الجافيه والقاسيه .. فبحثت عن الحب والحنان في المكان الخطأ ولم اوع على مافعلت الا عند رحيلكـ ..

ومنذ ذالك الوقت وقد تغيرناآ .. لقد اصبح والدك مواظباً على الصلاه وملتزما بأمور دينه وانا كذالك .. كما عادت المياه الى مجاريهاآ وعدناآ أسرة واحده متحابه الا ينقصهاآ الا وجودك .. فكل يوم يمر علي اعتقد بأنني ستحن الينا وسترجع .. وماخوفي الا ان يتوفني الله قبل ان القاك مرة اخرى ..

فأنا اشعر بقرب أجلي .. ولكنني على يقين بأنني سالقاك قبل هذا اليوم .. وان لم القاك فأنا على أمل بان القاك في الفردوس الاعلى .. تذكرني داائماً ..

والدتكـ المحبه ..





هاي الرسالهـ كانت سبب بكاء عبدالعزيز لانه امه كانت كاتبتهاآ قبل تاريخ وفاتها بيوم .. وشاآآف شلون اهي تحبه وكانت حاسه فيه وفي آلمه .. لقى روحه يصيح وهو يسب روحه على كل الكلام اللي غلط فيه في حق امه .. شلون طاوعه قلبه .. وهو يقرى الرساله تذكر حنانها وطيبها .. وصبرها شلون نسى كل هالاشيا عشان غلطة غلطت فيها ؟ الله يغفر للأنسان شلون اهو مايسامحهاا ؟ قاآآم من مكاانه وصلى بخشوع ماعمره حس فيه .. وقعد يدعي لأمه ويرتحم لهاآ لكن هالمره الدعوه كانت بارادته وهو ندماان على كل اللي سواه في حقهاآآ ..





تلفون الزين يرن ..

شالته بدون لا تشوف الرقم .. ردت بنبره تدل على انها توها صايحه : آلو ..

ناآآصر : السلام عليكم ورحمة الله ..

الزين : وعليكم السلام .. خير ؟

ناآآًصر : عظم الله اجرج يالغاليه ..

الزين تفشلت من طريقة ردهااآ عليه : اجرناآآ واجركـ ..

ناآآصر : شلونج يالغاليه ..

الزين : نحمد الله .. خير آخوي في شي ؟

ناآآصر عصب : شنوو اخووج !!

الزين : اي انت ولد عمي وحسبت اخوي ..

ناصر : شفييييج انتي شنو اخوج ؟؟

الزين : لو سمحت مالي خلق هواش .. بروحه اللي فيني مكفيني يلا باي ..

وصكت التلفون وهو تصيح ..

ام محمد توعت : بسم الله الرحمن الرحيم .. شفيج تصيحين حبيبتي ؟؟

الزين : اكرره روحي واكره حيااتي ..

ام محمد : تعوذي من ابليس .. ونامي

الزين : اعوذ بالله من الشيطان الرجيم .. بس مابقدر اناام

ام محمد : انا بقرى عليج لين ماتنامين ..



عبدالعزيز بعد ماخلص من الصلاه راآآح قعد نوره من النووم ..

نوره في البدايه كانت خايفه ان عبدالعزيز درى انهاآ كلمت عبدالرحمن بس يوم شافته هادي عرفت انه ياي عشان مووضوع ثاني ..

نوره : عزيز ابي ارقد ..

عبدالعزيز : ابي اكلمج شوي ..

نوره قامت : آمرني ..

عبدالعزيز : ابيج تكلميني عن امي ..

نوره دمعت عينهاآ ..

عبدالعزيز : شفييج ؟

نوره : تووهااآآ طااريه على بالك ؟

عبدالعزيز : نوره واللي يخليج انا بروحي حاس بتأنيب الضمير لا تعذبيني زياده ..

نوره : توك حااس بهالشعور ..

عبدالعزيز : آه .. كنت غبي .. كنت ثوور .. كنت " يتنهد بالقوه " مادري شلون كنت افكر ..

نوره " حست بضيق اخوها وماكاانت تبي تزيده علي فيه " : امم انزين قولي شلي تبي تعرفه ..

عبدالعزيز : كلشي ~

نوره : اممم .. يوم شردت .. كناآ منصدمين ..عداآ ابوي طبعا ماكان مهتم ابد .. امي كانت حاسه بالذنب وطول الوقت تصيح .. تمت طول الليل تترياآآك .. ومو عارفه شسوي .. سئلت عنك في كل مكان .. وفي النهاية وصلها خبر انك حجزت على طياره ورحت بريطانياآآ .. ياتلي تمت تسولف وياي وتشوف اذا اعرف شي .. وطبعاً مالقت رد .. وبعد ماخلصت راحت غرفتك وشافت الرساله اللي انت كنت تاركهاآ قبل لا تسافر .. تمت تصيح .. ومن ذاك اليوم تغيرت 180 درجة .. ردت مثل قبل واحسن بواايد .. وكلمت ابوي واهو بعد تعدل .. حياتنا صارت احسن .. بس امي كانت دايما تقول وينك ياعبدالعزيز .. امم مادري واايد اشيا ..

عبدالعزيز والحزن باين في ويهه : كملي ..

نوره :واييد بعد في اشيا ..

عبدالعزيز : مثل ؟

نوره : ايي .. ماخلت احد ماسئلته عنك حتى كانت بين فتره وفتره تروح بريطانيا على امل انها تلقى لك آثر .. بس ماقدرت .. امم شنو بعد .. أي .. كانت في يوم عيدميلادك تشتري لك هديه وتجلدها وتخشها في غرفتك .. وتصكهاآ .. محد جاس الغرفه من يوم مارحت الا اهي .. كانت تدخل لفتره وتطلع .. مادري شكانت تسوي فيهاآ .. وقالت لابوي الغرفة ماتنفتح الا لما يرجع عبدالعزيز ..

عبدالعزيز كاآآن يسمع أخته والدموع تتجمع في عينه .. والندم مخيم بقلبه .. ندمان على كل غلطه خطاها بحق امه .. ومو عارف شيسوي .. نوره بعد ماخلصت كلامها لاحظت ان اخوها شارد الذهن .. فتمت تكلمه لين ما انتبه ..

عبدالعزيز بصوت مخنوق : اوكي انا بروح

نوره ماحبت تطول وياه : انزين تصبح على خير .. وانت من اهله ..





ناآآصر مو عارف شيسوي .. حاس الدنيا ضايقه فيه من وقت ماسمع الكلام اللي نطقت به الزين .. ماقدر يستحمل يتم في البيت .. فخذ السياره وراآآح عند البحر .. يفكر بنفسه واللي سواه في نفسه .. الف شي وشي في باله .. حاآآس روحه في الدنيا وحيد .. بلا ربع .. ربع السوء مايمشون ويا واحد اعتدل .. والربع العدلين مايبون واحد كان خراب .. حب حياته والانسانه اللي يحبها من كل قلبه ماتبيه .. وغير ذي لو قدر انه يصالحهاآآ .. محمد شكله عاارف سوابقه .. وشي اكيد مابيرضى يخليه ياخذ اخته .. ويمكن يقول لابوه بعد .. ابوه شبيسوي اذا عرف .. راآآسه افتر وهو يفكر .. مو عارف شيسوي .. قعد يكلم البحر : مافي الا انت يابحر اشكليك .. قولي شسووي ؟ رد علي ..

وفجأه حس بيد تطقه على ظهره .. ناآآصر قحص : بسم الله ..

نايف : نصور شفيك تكلم روحك جنك مينون .. ليكون ماعطهاآآ .. ههااآآي ..

ناصر : انت اخر من يتكلم عن الينون .. ومحد ماعطهاآ غيرك .. انا هالسوالف بطلتهاآ ..

نايف : وشحاادك .. عيش حياتك واستمتع .. تعال عندي شي يديد .. بيعدل لك مزاجك .. احسن لك بدال ماتسولف ويا اليني مالك ..

ناصر : يني يذبحك .. ويفكناآآ ..

ناايف : وواآآ .. هديي هديي .. شفيكـ مشتط .. مو جني ربيعك ..

ناصر : تخسي انا ما أرابع اشكالك .. وركب السياره ورد البيت بسرعه ..








عدت الايام وكأنها سنووات .. طويله ومره .. كل يوم يزيد حزن اهل بومحمد على فرقاااه .. ولكن قدروا يوصلون الي مرحله تقبلوا فيهاآ السالفه .. أما بالنسبه لعايشه فأبوهااآآ قعد يفكر في اللي صار وحس انه كان ظالم بنته وزوجته وتصرفاته كانت غلط وياهم .. فراح لام عايشه واعتذر لها .. ووعدها بانه بيتغير .. واعتذر لعايشه .. ومن وقتهاآآ كاان واايد متغير وياهم .. مريم ردت مثل قبل تقريباً بس للحين مو قادره تصدق انها فقدت امهااآآ .. اما ناصر فكاان يحااول ويا الزين ان يرد لها ويتقرب منها الا ان الزين كارهته بسبب الموقف اللي صار في المستشفى ومو قادره تساامحه .. اماا عبدالعزيز فالرساله أثرت عليه واايد وغيرت الكثير من الاشياآ فيه ..
__________________

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة تاج راسكم, مشاوير الزمن, قصة مشاوير الزمن, قصة مشاوير الزمن للكاتبة تاج راسكم
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:00 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية