لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > روايات عبير > روايات عبير المكتوبة
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

روايات عبير المكتوبة روايات عبير المكتوبة


115 - واشتعل الحب - ديانا بالمر - عبير الجديدة ( كاملة )

لاول مرة على ليلاس فقط من روايات عبير الجديدة واشتعل الحب ( ديانا بالمر ) 0 بتمنى تنال اعجاب الجميع 0 الملخص 0 اشرق وجه تريسيا بالتفاؤل . فجمالها كان

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-06-10, 11:11 PM   1 links from elsewhere to this Post. Click to view. المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق
فريق كتابة الروايات الرومانسية

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 131874
المشاركات: 3,756
الجنس أنثى
معدل التقييم: dede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4768

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dede77 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : روايات عبير المكتوبة
Thumbs down 115 - واشتعل الحب - ديانا بالمر - عبير الجديدة ( كاملة )

 

لاول مرة على ليلاس فقط من روايات عبير الجديدة واشتعل الحب ( ديانا بالمر ) 0
بتمنى تنال اعجاب الجميع 0
الملخص 0
اشرق وجه تريسيا بالتفاؤل . فجمالها كان يجذب الكثيرين نحوها . كارل سامسون ايضا كان معجبا بنظراتها الساحرة الخارقة . ولكنه كان الان يتاملها ليقيم مميزاتها الصحفية 0
لقد اختارها كارل للقيام بكتابة مقالة صحفية مع بولى فاران بعد تعرضها لعملية خطف و تعذيب . ولم يتمكن اى صحفى من اجراء مقابلة معها بسبب شقيقها الاكبر رؤول فاران الوصى عليها لانه يكره الصحفيين 0
منتدى ليلاس
كيف تستدخل بيته وتعرف تفاصيل عملية الخطف بدون ان يعرف انها صحفية .............

 
 

 

عرض البوم صور dede77   رد مع اقتباس

قديم 04-06-10, 03:07 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 158046
المشاركات: 56
الجنس أنثى
معدل التقييم: جُ ـنۉכּ أنْثىَ- عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
جُ ـنۉכּ أنْثىَ- غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dede77 المنتدى : روايات عبير المكتوبة
افتراضي

 

من الملخص شكلها روعه تسلم الايادي على الاختيار الحلو

 
 

 

عرض البوم صور جُ ـنۉכּ أنْثىَ-   رد مع اقتباس
قديم 04-06-10, 07:01 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق
فريق كتابة الروايات الرومانسية

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 131874
المشاركات: 3,756
الجنس أنثى
معدل التقييم: dede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4768

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dede77 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dede77 المنتدى : روايات عبير المكتوبة
افتراضي

 

( 1 )
حدث كل شئ بسرعة . كان الطفل غير مبال يصفر على دراجته عندما خرج الكلب من بين الاشجار ورمى بنفسه اما العجلات . حصل الحادث تحت عينى تريسيا ماكسويل 0
نبح الكلب تحت الصدمة وظل ممددا للحظة على الارض ، ثم حرك قوائمه ، عندما تاكد انه سليم نهض بسرعة واختفى فى الغابة ، بينما ظل الصبى مرميا على الارض مغمض العينين . وعلى صدره بقعة دماء تكبر شيئا فشيئا 0
عبرت تريسيا بسرعة المسافة التى تفصلها عنه وجلست على ركبتيها بجانبه 0
لحسن الحظ كان تنفسه منتظما ، بينما كانت الفتاة تفكر عما يمكنها ان تفعله ، توقفت سيارة قربها ونزل منها رجل ، بعد ان تفحص الصبى بصمت ، قال : حالته خطرة 0
-لكنه ينزف . قالت وهى تنظر الى الدم مرعوبة 0
-يجب ايقاف النزيف . قال الرجل بكل ثقة وفتح قميص الصبى وضغط على الجرح0
لاحظت تريسيا على الفور يديه القويتين القادرتين على استعمال العنف ، او على اظهار الرقة حسب الظروف 0
عندما رفع الرجل راسه ، رات تريسيا وجهه للمرة الاولى ، انه وجه جذاب يحيطه شعر اسود وتشرق تحت حاجبيه العريضين عينان زرقاوان 0
كانت ملامحه حانقة وبهذه اللحظة ، تفاجات الفتاة بنفسها تتخيل ملامحه المشرقة بالابتسام 0
-انت لم يغمى عليك ؟ قال لها بصوت دافئ 0
-لا .. لا ....
منتدى ليلاس
-اذا ساعدينى ، هيا ، اضغطى على هذا المنديل فوق الجرح . امسك يدها بسرعة ووضعها على جرح الصبى واضاف بهدوء : هنا ... جيد جدا 0
هدوءه انتقل الى تريسيا . وتذكرت اخاها جيرى ، الصعب منذ طفولته واذلى يشترك فى الالعاب الخطرة او بالمشاجرات . ولم يتحسن مع الوقت ، لا يزال حتى الان يعتمد على نجده شقيقته 0
-اتعرفين هذا الصبى ؟ سالها الرجل 0
-لا ، كنت امكر صدفة من هنا عندما حاول كلب ان يعبر الشارع امامه ، فوقع 0

 
 

 

عرض البوم صور dede77   رد مع اقتباس
قديم 04-06-10, 07:02 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق
فريق كتابة الروايات الرومانسية

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 131874
المشاركات: 3,756
الجنس أنثى
معدل التقييم: dede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4768

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dede77 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dede77 المنتدى : روايات عبير المكتوبة
افتراضي

 

-يجب اصطحابه الى المستشفى 0
-ووالداه ؟
-انت محقة . اجابها الرجل وتناول احد دفاتر الصغير التى وقعت بجانبه . وجد بسرعة المعلومات التى يبحث عنها 0
-اسمه تيمى بروادستوك ، ساصطحبه الى المستشفى ثم اتصل بوالديه 0
-اليس من الخطر نقله ؟
-لا اعتقد ذلك . لكننى افضل ان يراه الطبيب 0
-الحمد لله ، انت وصلت بالوقت المناسب 0
-انا متاكد انك كنت ستحسنين التصرف وحدك . ورفع راسه للمرة الثانية 0
ابتسمت تريسيا لهذا الاظراء ، ونظرت باعجاب الى الرجل وهو يحمل الصبى بين ذراعيه ، ولكن ما ان وصل الى سيارته ، حتى استعادت كامل وعيها وهبت على قدميها 0
-انتظر !
-اترغبين بمرافقتى ؟ سالها وهو يلتفت نحوها 0
-اوه لا ، يجب ان اذهب الى عملى . كنت فقط اريد ان التقط صورة لتيمى 0
نظر الرجل اليها نظرة غريبة 0
-لماذا ؟
-انا صحفية ....
-اه ، انت تنتمين الى الصحافة ! قاطعها بجفاف وقد اختفت ابتسامته فجاة 0
-اذا ستكتبين مقالا عن هذا الحادث ؟
احست الفتاة باحتقاره لها ، فرفعت وجهها بكل كبرياء 0
-وما السئ فى ذلك ؟
-كنت ساذجا عندما اعتقدت انك توقفت فقط من اجل مساعده الصبى 0
-ولكنى ... ولكنى ... لم اكن افكر فى اى مقال عندما اسرعت لا نقاذه 0
-لكنك تفكرين بذلك الان 0
لماذا يظهر هذا الرجل كل هذا العداء للصحافة ؟ تساءلت وهى تشرح له 0
-نحن على وشك نشر سلسلة دراسات حول حوادث الطرق ، لهذا السبب .....

 
 

 

عرض البوم صور dede77   رد مع اقتباس
قديم 04-06-10, 07:03 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق
فريق كتابة الروايات الرومانسية

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 131874
المشاركات: 3,756
الجنس أنثى
معدل التقييم: dede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسيdede77 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4768

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dede77 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dede77 المنتدى : روايات عبير المكتوبة
افتراضي

 

التقطت الفتاة صورة للطفل المصاب الفاقد الوعى بين ذراعى منقذه . عندما انتهت نظرت الى الرجل وقد تبدلت ملامحة المرحة الحارة الى ملامح قاتمة فجاة 0
شعرت الفتاة بالخيبة وهى تنظر الى السيارة تبتعد ، لقد التقت لتوها باكثر الرجال سحرا وهى تجهل كل شئ عنه ، حتى اسمه ، والاسوا من ذلك انهما افترقا بجو من العداء . على اى حال ، ماذا يهمها من امره ؟ المهم ان كارل سامسون مديرها سيهنئها حتما ، وسيذكرها ذات يوم بترقية او علاوة ، هذا اليوم ، تنتظره تريسيا بفارغ الصبر . يجب ان تتقدم فى مهنتها لتعيل اخاها 0
نجحت صورة تيمى التى التقطتها له ، وقد ارفقتها بمقال جيد جدا . عندما قراته فى اليوم التالى سرت كثيرا ، لكن ظلا غريبا افسد فرحتها . لم تكن قد تمكنت من نسيان الرجل ، الذى بعد ان اظهر لطفا كبيرا ، اصبح باردا واحتقرها عندما عرف مهنتها ، لماذا لا تزال تفكر به ؟
-انا احلم ! قالت زميلتها عندما رات الصورة فى الصحيفة 0
-كم هو وسيم !
-حقا ؟ انا صدمت بتعجرفه 0
-هل انت عمياء ؟ انظرى الى هذا الوجه ، تريسيا ! ما اسمه ؟
-ليس لدى اية فكرة ؟
-الم تساليه عن اسمه ؟
-كنت ساساله من اجل مقالى ، لكنه تصرف بشكل فظ !
-ايتها الغبية ، لقد وضع القدر فى طريقك اكثر الرجال سحرا ، وتركته يرحل دون ان تساليه عن اسمه 0
اعترفت تريسيا لنفسها ان الرجل لم يظهر اى تعجرف او احتقار قبل ان يعرف مهنتها . بل على العكس كان يبدو لطيفا مبتسما فى البداية 0
منتدى ليلاس
-انه يشبه بيرت وروبرت ردفورد . حسنا ، يا عزيزتى ، عندما ستعيشين مع جورج وتربين اطفالك ، اتمنى ان لا تندمى على هذا اللقاء ابدا !
-جورج شاب رائع . اعترضت تريسيا وهى تدخل ورقة جديدة فى التها الكاتبة . على اى حال ، لا انوى الزواج حاليا ، لا من جورج ولا من غيره . هل فهمت ، سالى ؟
بعد قليل اتصل بها شقيقها جيرى 0
-جيرى ، الم اقل لك الا تتصل بى فى المكتب ؟
-تريسيا ، الامر هام ، انا بحاجة الى مزيد من المال 0
-كم تحتاج من المال ؟
-خمسين مائة 0
-خمسين مائة ! ولكن جيرى ، انت وعدتنى !
-هذا لن يتكرر ابدا 0
-هذا ما تؤكده كل مرة ، لكنك تطلب مبلغا كبيرا 0
-انا اعلم واسف جدا ، لكن بامكانك تدبير المبلغ ، اليس كذلك ؟

*****

 
 

 

عرض البوم صور dede77   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
diana palmer, ديانا بالمر, روايات, روايات رومانسية, روايات عبير, روايات عبير المكتوبة, روايات عبير الجديدة, عبير, واشتعل الحب
facebook



جديد مواضيع قسم روايات عبير المكتوبة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t142158.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ظˆط§ط´طھط¹ظ„ ط§ظ„ط­ط¨ ط±ظˆط§ظٹط© - Get Results Fast This thread Refback 21-12-16 06:06 PM


الساعة الآن 11:33 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية