لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-05-10, 07:20 PM   المشاركة رقم: 61
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,178
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تابع>>
ام سعد تمسح دموعها: بس انت تعال وطفشني مثل ما تبي بس تعال
زياد: انشاء الله قريب اوصل فمان الله
ام سعد: الله يحفظك
سكرت التلفون وسجدت سجده شكر لربها رجع لها قلبها وروحها اللي راحت معاه
وبعدها...
كانو في المجلس يقولون كل اللي صار ابو سعد وسعد اللي الدنيا ما ساعتهم
وجسلو يحمدون الخالق مليون مره
سمعو صوت
كلوووووووووووووووووووووووووولوووووووووووووووووووش
وقف ابو سعد وسعد طلعو يركضون حسبو ام سعد صار فيها شي
لقوها تزغرط من الفرحه وعرفو انها عرفت باللي صار
احمد وخالد جالسين يناظرون بعض مو عارفين السالفه
رجع سعد لهم واهو متشقق من الفرحه : امي كلمت زياد قبل شوي
خالد و احمد:ههههههههههههههههههههههههههه
احمد واهو يوقف: طيب الحمد الله على سلامته واحنا نستأذن
ابو سعد رجع : نذر علي لاذبح بعير واوزعه على الفقارى واسوي عزيمه كبيره لسلامه ولدي
احمد: لا عاد يا عمي العزيمه ابوي ماراح يخليها لك
ابو سعد: انا وابوك واحد ومثل ما هو ولدي اهو ولده بعد علي ولعزيمه علي والا عليه ما تفرق
&&&&&&&&&&&&&&&
وصلت البيت واهي خايفه امها تسألها عن مكانها وليش ما ترد
دخلت البيت بعد ما فتح لها اخوها الوحيد بدر في ثاني متوسط
بدر: وينك انتي في
اميره: ها وانت وش دخلك يا اخي امي في البيت
بدر: لا رايحه ناسيه ان اليوم عزيمه بنت الجيران
اميره ارتاحت : ايه ذكرت
طارت فوق غيرت ملابسها وجلست تدور لها طريقه تنقذ فيها رزان من يد الحقير وليد
جلست تبكي على مستقبلها اللي راح لازواج راح تتزوج وش بتقول عذر لامها وابوها وش بتقول...
&&&&&&&&&&&&&&&
كانت جالسه تناظر نفسها في المرايه تعبت من كثر ما ضحكت حست براحه لا توصف راحت وطلعت برا البلكونه غرفتها كان الجو قمه في الروعه نسيم بارد والجو ندي تحس برطوبته على خدها جلست على الكرسي ورجعت لهوايتها اللي ما تستغنى عنها ابدا فتحت لها روايه وبدت تقر اها
****في الصاله**
ام احمد : يختي مدري والله
ام فهد: شوفي الحمد الله الحين زياد بيوصل بالسلامه وخير البر عاجله هذي العطله جت وبعدين ام الولد كل شوب تتصل علي وانا تعبت ادور اعذار قالت لي اذا البنت مو موافقه قولي وانا قلت لها انها موافقه
ام احمد تكره لقافه ام فهد: الله يهديك بس لازم نسأل البنت اول مو تقولين موافقه وبس
ام فهد: خلاص روحي الحين اسأليها
ام احمد: خلاص بشوفها كانها صاحيه وبسألها
ام فهد: يله مع السلامه وطمنني
ام احمد: ربك يكتب اللي فيه الخير
&&&&&&طلعت غرفه مي لقتها صاحيه وجالسه سرحانه وتفكر
مي التفت على امها: هلا يمه
ام احمد: هلا ابي اكلمك في موضوع ممكن
مي حست بالموضوع بس سكتت ما قد شافت وجه امها جدي بهالشكل
راحت ام احمد وجلست على الكرسي بدت
ام احمد: شوفي يا مي انتي الحين كبرتي صح
مي طيرت عيونها:....................................
ام احمد كملت: وجو ناس خطبوك وش رايك
مي: لا يمه انا ما ابي اتزوج انا لسى صغيره
ام احمد: طيب انتي فكري اول الولد ما ينعاب
مي تستهبل: مين المعرس على قولتك
ام احمد: نواف ولد صديق ابوك
مي ما صدقت اللي سمعته يعني يعني اهو نفسه
ام احمد: وشوفي انا بعطيك فرصه يومين تفكرين وفكري صح لا تصيرين غبيه الولد ما ينعاب وبكرا عرس اخته منال وبنروح كلنا كلنا معزومين على العرس
مي : يمه روحو انتو مالي نفس انا جالسه استنى نسبتي تطلع وميته خوف ما ابي اروح عروس واجلس اضحك وارقص
ام احمد قامت: شوفي لك يومين اعرفي شي ان ابوك ماراح يرفضه ابداا
مي خافت : وليش يعني يعني بتغصبوني
ام احمد: لا تخلينا نضطر نغصبك الولد واهله ناس مافي مثلهم ويكفي ان ابوك صديق ابوه وبينهم اشغال ومصالح
مي: يمه هذا زواج مو سياره بيشترونها لازم اكون موافقه
ام احمد: والعرس بكرا بتروحين انتي واختك روحي قولي لها ونامي عشان نروح المشغل بدري
مي: ياربي طيب طيب اله يعيني
ام احمد طلعت لقت احمد توه داخل البيت
ام احمد تكلمو في نفس الوقت: زياد دق
احمد: زياد عايش
جلسو يضحكون:ههههههههههههههههههههههههههههه
احمد: الحمد الله يعني عرفتي
ام احمد: ايه عرفت ودقيت على ابوك وعلمته وقال الخميس االاحد عزيمه في المزرعه
احمد: انا عارف ابوي وقلت لعمي ابو سعد انه ابوي ماراح يرضى احد يسوي العزيمه لزياد غيره
ام احمد: بروح اكلم ام سعد وابارك لها...
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
طلع لاخته فوق كان وده يكلمها في موضوع كان حاس بشي غريب بس طنشه بمزاجه....
دخل عليها جلس يدورها لقى ستاره الغرفه شيفون ترتفع يعني البكلونه مفتوحه راح كانت لابسه ناظرتها الطبيه وشعرها يطيره الهوا
احمد طل عليها مبتسم:الحلو يقرى
نزلت ناظرتها وضحكت:ههههههههههههههههه ايه تعال شكل في فمك كلام
احمد: عارفتني ابي اكلمك في موضوعي
في: نوف لسى ماردت علي على اساس بترد علي بكرا
احمد مد بوزه: تكفييييييييييييين دقي عليها الحين
في تناظر ساعتها: الوقت متأخر
احمد: اكيد عطله مو نايمه
في: طيب بدق
دقت وفتحت السبيكر
نوف : هلا فيووويوه
في تضحك على احمد اللي شكله داااخ من صوتها:ههههههههه هلا
نوف: اجل دريتي
في خافت تنكشف: ايه بس اقول ابي اكلمك في موضوع
نوف: عارفه وانا فكرت وقررت
احمد كان على اعصابه تقريبا عارف الجواب بس غير لما يسمعه منها
في: وش قررتي
نوف بحزم: انا مو موافقه
في ناظرت وجه احمد اللي 180 درجه كان مثل اللي انضرب كف على وجهه حلم حياته تحطم بلحظه
في: وليش لا
نوف: بس
في: طيب انا بوصل قرارك لأحمد
نوف بعد تردد: وصليه
في: طيب مع السلامه
يتبع>>

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 26-05-10, 07:20 PM   المشاركة رقم: 62
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,178
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تابع>>
نوف : مع السلامه
جلست تناظر اخوها وشلون تغير حاله
احمد واهو معصب: دقي عليها وانا بكلمها
في:ليش
احمد: في لو سمحتي ابي اعرف ليش يعني تقولي انها تحبني وبعدين لما ابي اخطبها ترفض اكيد في سبب
احترمت راي اخوها ورجعت اتصلت
في: هلا نوف
نوف: هلا
في: انا وصلت رايك لاحمد ويبي يسمعه منك
نوف خافت تضعف: لا يا في ما اقدر
في: يانوف من حقه يعرف ليش خذيه معاك
ما خلت لها فرصه تتكلم مدت الجوال لاخوها وطلعت عشان تخليه على راحته
احمد: هلا نوف
نوف مستحيه من نفسها: هلا احمد
احمد:ممكن اعرف ليش انتي رافضتني
نوف تبي تبرر: يا احمد انا مو راضفتك لان فيك شي لاسمح الله بس انا فكرت واسخرت يمكن ما نصلح لبعض
احمد: يانوف بس هذا مو سبب مقنع للرفض
نوف: انا مو اقدر اتزوج الحين مو متقبله الفكره ابدا
احمد: شوفي يانوف لو انك موافقه وتبين العرس بعد عشر سنين انا بستناك
نوف:..........................
كمل كلامه:انا مو جالس استنى أي بنت استنى بنت كل حياتي اتمناها زوجه لي فكري مره ثانيه وثالثه وعاشره وماراح تندمين
نوف: اوكي
احمد ما حب يضغط اكثر: مع السلامه
نوف: مع السلامه
***************في اليوم الثاني يوم عرس منال
صحو البنات واللي تتحمم من جهه واللي تطلع فستانها واكسسوراتها من جهه ثانيه
وراحو المشغل
بدت مي تحط ميك اول وخلصت بعد ما طلعت ملكه قمه في الجمال كانت حاطه ميك اب تركواز وذهبي محدد شكل عيونها العسليه وقلوس بيج ناعم على لو فستانها الروعه حرير تركواز منساب على جسمها بطريقه رائعه صايره مثل ساع رمليه حرير تركواز وعند الصدر حلقه كريستال تركواز تنربط حول الرقبه ناعم وفخم بنفس الوقت وشعرها اللي سوته مثل شعر اليسا كيري وفيه بف صغيره من قدام وحطت تاج صغير شكله خطير...
في اللي كانت النعومه عنوان شكلها بعد ما طولت شعرها كانت حاطه ميك اب زهر فاتح ناعم مررره
فستانها كان لونه زهر فاتح مع درجات الزهر اللي كان حرير ملفوف على جسمها قصير من قدام وذيل طويل من ورى شعرها كان لحد كتفها فخلته ليس سايح عشان يبين طوله وحط بكله كريستال على شكل فراشه جمب اذنها...

ام نوف كانت لابسه فستان لونه ليموني غريب من فوق حول الصدر كله كريستال ليموني واخضر وزهر ضيق من حول الصدر ومن تحت واسع وكان قصير كانت لابسه صندل اصفر وعليه ورده ليمونيه
حطت ميك اب زيتي سموكي وقلوس زهر فاتح وشعرها سوته يشبه شعر مي بس تركته كل مفكوك على كتفها كانت طالعه حلوه
في المشغل بعد ما خلصو باقي ام احمد
مي: هايمه باقي لك كثير لسى شعرك
ام احمد: ايه خلاص روحو مع احمد البيت والبسو على ما اجي
مي: طيب ونوف ترا ملابسها عندنا
ام احمد: خلوها تروح معاكم بس اخلصو على طول
...................................
احمد: وينكم لاطعيني برا ساعه اخلصو
مي تلبس عبايتها: يله يله طالعين
طلعت في ونوف ومي
احمد عرف انها معاهم
ركبو وكانت السياره هدوءها مزعج
احمد حب يستفز نوف راح شغل المسجل
اغنيه الجسمي
شكلك تبي تبدى معاي الخيانه لا ياحبيي هونك شوي هونك
انا اللي بنهي الحين قصه هوانا وانا اللي ببدى بالخيانه واخونك
في كانت كاتمه ضحكتها تشوف وجه نوف اللي صارت تنطط في مكانها ودها تتكلم بس ماسكه نفسها
واهو ماسك نفسه ما يضحك عليها
نزلو البيت بسرعه وكل وحده في غرفه تلبس وتدور الصندل من جهه والاكسسورات من جهه
نوف واهي تركض: وين الكيس اللي فيه صندلي
في: اتوقع عند الدرج
نوف: ياشينك ليش ما رقيته
في: روحي جيبيه
نوف: طيب اخوك وينه
في: في الشارع
نوف: احسن
راحت تركض واهي نازله على الدرج كانت لابسه فستانها
كان الدرج جمب المطبخ كان يدور في الثلاجه شي يشربه ما لقى غير بيره اناناس خذها وطلع بيروح غرفته يتكشخ
شافها تركض حطت عينها بعينه وتعكرفت في طرف الدرج كان اهو واقف عن اخر درجه
واهي عند قبل الاخيره طاحت بحيث انها طاحت على صدره
رفعت راسها وحطت عينها بعينه حست نبضات قلبها صارت مليون دفته وطلعت
احمد واهو يرفع الكيس:هههههههههههههه نسيتي اللي جايه عشانه
من غبائها ركضت واخذت الكيس وطلعت فوق
احمد:هههههههههههههههههههههههههههههه
طلعت ميته خوف شافتها في: وش فيك كان احد لاحقك
نوف واهي تلهث: بعدين بعدين
لبسو البنات وخلصو وقررو يسبقون ام احمد وام فهد للعرس
وصلهم السواق...
وصلو القاعه اللي كانت قمه في الفخامه
نزلو البنات بسرعه كل وحده مشغوله بنفسها
كانت جالسه تشيل ذيل فستانها ماتبي تطيح شالت شنطتها
مي: ياكرهكم من بنات اصبرو <>>>>لاحياه لمن تنادي
جت بتنزل من الباب السياره اللي كانت مرتفعه عن الارض في لحظه دخل طرف الفستان تحت الصندل
وحست بالدنيا تدور مالقت نفسها الا واحد يمسك يدها بقوووه

*من كان الشخص اللي انقذ مي من طيحه اليمه؟؟
*ايش راح يكون جواب مي ونوف على الخطبه؟؟
*كيف راح تتعامل مي واهي اعصابها من ام المعرس المستقبلي ؟؟
كله بالجزء الحادي عشر............

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 16-07-10, 03:35 AM   المشاركة رقم: 63
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,178
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

++الجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــزء الحادي عشر+++
وصلو القاعه اللي كانت قمه في الفخامه
نزلو البنات بسرعه كل وحده مشغوله بنفسها
كانت جالسه تشيل ذيل فستانها ماتبي تطيح شالت شنطتها
مي: ياكرهكم من بنات اصبرو <>>>>لاحياه لمن تنادي
جت بتنزل من الباب السياره اللي كانت مرتفعه عن الارض في لحظه دخل طرف الفستان تحت الصندل
وحست بالدنيا تدور مالقت نفسها الا واحد يمسك يدها بقوووه
&&رفعت عينها لقته قدامها كانت ترتجف من الخوف وحست بدفى يده تنتقل ليدها اللي كانت قمه في البروده احسايسها متضاربه كل شخص حست معاه بكم من المشاعر ما عرفت في الاخير قلبها من ملكه كانت تتمنى تكون ملك نفسها قلبها بيدها ما يتحكم فيه انسان بس الحب اقوى احساس يتغلب على كل الحواجز والعقبات ...

كانت انوار الشارع عاكسه لون عيونها بقوه والميك اب مبين جمالهم اه يا مي عيونك بحر غرقني طحت فيه ومو قادر ابعد والا اطلع منه بس راح اطلع قريب قريب
كان حاس قلبه بيطلع من صدره من كثر دقاته اللي تقوى لحظه بلحظه مع تقارب نظراتهم حب يقطع تفكيره &
**مسك يدها لحد ما نزلت على الارض**
مي كانت مستحيه مو عارفه وش تقول: مشكور
خالد يصلح غترته: العفو بس انتبهي لا تطيحين مره ثانيه انا ماراح اكون موجود
مي " تستخف دمك انت وخشتك"
مي ياويلي طالع يخقق: هههه مره دمك خفيف
خالد يزبط الغتره: عارف الكل يقول دمي خفيف
لفت من دون ما ترد معاه راحت لفت بتروح للسياره
خالد يأشر على الباب:ههههههههههههههههههه من هنا وين رايحه
مي انتبهت انها عاكسه الطريق رايحه الشارع بدال القاعه...
مي: ها ايه من هنا
خالد:ههههههههههههههههههه
دخلت الباب متفشله وطايح وجهها وش بيقول عنها الحين وبعدين اهو وش وقفه عند باب النساء..
مي : مدري عنه
نوف ضربت كتفها: مين هذا؟؟
مي تورطت :ههههههههههاي جيتي وجابك الله الله يقطعكم ليش نزلتو وخليتوني لحالي
نوف: وش من بياكلك يعني
مي: محد بس خليتوني لحالي مع السواق ييطالع مبقق عيونه كذاا>>فتحت عيونها على الاخر...
نوف تصلح شعرها: اقول يعني بياكلك انتي تخوفين بلد اعوذ بالله منك..
مي ودها تصفقها: اقول فارقي عن وجهي روحي اجلسي على الطاوله لحد ما اجي
نوف تركتها وراحت تجلس مع في...
لفت نظرها ستايل القاعه اللي يدل على ذوق من نظمته المدخل كان كله مرايات طاولات دائريه تغطيها مفارش حمراء حريريه اختلط بها الشيفون البرتقالي الهادي كانت منتشره على سجاده حمراء طويله مثل حقات هوليود باين انها ممر للعروس لانها مزينه من اطرافها بأغصان الشجر الميته المعلق فيها شموع برتقاليه وحمراء والجوري بنفس الالوان..
مشت متفأجأه من جمال المكان كانت تعرف وضع ابو نواف المادي انه ممتاز بس ما توقعت لها الدرجه
**مشت بكل شموخ لفتت انظار كل من بالقاعه بدى يتسأل من بنته الكل اعجب بجمالها ونعومتها كانت بقمه الروعه والنعومه فستان تركواز حريري منساب على جسمها مثل الساعه الرمليه كان مخصر على جسمها له ذيل طويل زايد الفستان فخامه من جهه الصدر حلقه كبيره تركواز كريستال ملفوفه حول رقبتها ميك اب سموكي ازرق مبين جمال ورسمه عيونها لونها العسلي الرائع كانت عيونها ينكتب فيها اشعار وقصايد اما شعرها كان مثال على الشعر العربي الاسود كان متموج بشكل بسيط وناعم مثل شعر اليسا وحاطه بف صغيره من قدام مع تاج كرستالي بلمعه خياليه...**

مشت بخطوات واثقه تبحث عن طاوله البنات لقتهم جالسين على طاوله قريبه من ممر العروس جلست..
نوف: اخيرا شرفتي حضرتك
مي نفسها في راس خشمها: اقول ورى ما تسكتين تراك مقرفتني
نوف:ههههاي انا اقرف طيب طيب نشوف
في:ههههههههههههههههههه والله مجانين
مي كان الموضوع مضايقها: في امي كلمتني
في فهمت على طول: متى؟؟
مي: امس في الليل
نوف مثل الاطرش في الزفه...
نوف: وش السالفه
في: امي امس قالت لمي عن موضوع خطبه
نوف: احلفي مين ؟؟
في: ماراح تصدقين
نوف بتموت من الحماس: ميييييييييين؟؟
في :نواف
نوف بغى يوقف قلبها: المزيون ما غيره
مي ودها تكفخها: ايه ايه اخو العروس
نوف حطت يدها على قلبها: ااااه بس لا تقولين ما تبينه عطيني ياه اااه عليه يخقق..
مي تسوي حركه بيدها: خذيه حلالك ما ابيه يختي ما اطيقه اكرهه والله لو غصبوني عليه لأنحاش من البيت
في كانت حاسه باللي ممكن يسونه اهلها وخاصه لما عرفت من اللي متقدم لأختها بس حبت ما تبين هالخوف: قولي انشاء الله ما يغصبونك
مي بخوف: ولله مدري عنهم امي امس خوفتني كنها ناويه على شي
في تتنهد: الله يستر
مي ناظرتها وعيونها مدمعه: لا تكفين لا تقولين
في: الله يستر مره وثنتين وثلاث
نوف تناظرهم ودها تعطيهم كم كف: انهبلتو انتو وليش ما تبينه والله انه ينحب بصراحه..
مي ولعت ودها تقوم تتوطى في بطنها: قولي امين
نوف واهي متشققه: امييييييييييييييين
مي: حبك صرصور منتفه شنباته يا المعفنه مابيه ما بيه غصب
نوف : يع لله يقرفك الصرصور شين بشنب وشلون واهو محلقها خخخخخخخخخ
مي: هه تخففين دم حضرتك..
نوف: اانا ما اخفف انا دمي خفيف فيوو خلينا من اختك الخبله وقومي نرقص والله طقهم فلللله شوفي شعري يطير من السماعه كني جالسه اسوي دعايه شامبو بصراحه..
السماعه كانت جمب طاولتهم شوي وتطيرهم**
في: لالا وش ارقص ما اعرف
نوف واهي تسحبها من يدها:يالنصابه والله ذاك اليوم شفتك ترقصين لحالك رقصك يجنن
في تبوس يدها: الحمد الله يارب تسمين ذاك رقص ذاك اسمه سلحافه مستزله دجاجه مسلوحه تركض أي شي غير الرقص
نوف ما رضت لحد ما قومتها معاها تهز شووي...
****************************************
&من افكار منال اللي كان العرس كله من تنظيمها كانت تبي الرجال بعد يوسعون صدورهم بدال عرسهم اللي كنه عزى مو عرس فحطت خيمه فخمه مررره برا القاعه وجابت فرقه عرضه سعوديه سوت للعرس جوو خطير
كانو الشباب كلهم فالينها عرضات وهبال ومرره الخيمه عطت جو حلو بالمرره
كانو جالسين يسولفون ويتفرجون**
خالد يهز وده يقوم: ياخي قوم معاي لا تصير شايب
زياد:ههههههههاي انا شايب خلينا الشباب لك يا ابو الشباب روح شوف واحد من ربعك يرقص
التفت خالد: شاف واحد دب شكله بدى يستنزل **
يتبع>>

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 16-07-10, 03:36 AM   المشاركة رقم: 64
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,178
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تابع>>>
خالد خاف: بسم الله واحد من ربعي في عينك هذا شكله مسكون بيت وحوش متنقل ييييمه
زياد:ههههههههههههههههه وانت مثله بس انت الحين كنك خروف شايف جني ومنحاشه كشته
خالد: ههه ياثقل دمي
زياد يضبط الغتره: عاارف
خالد: ياخي قوم فلها كلها مره وحده اللي بنرقص فيها قوم بس متكشخ على الفاضي
كان زياد مضبط ال***وكه والشنب والثوب ابيض والغتره وجزمه سوداء((الله يعزكم)) كان شكله خقاااااق>>>انسدحت البنت خخخخخخخ
زياد يتغلى: ياخي ما اعرف تبي اضحك الناس علي
احمد وقف على روسهم: وش السالفه
خالد : ياخي هذا البايخ من الصبح اترجاه يقوم معاي انا فيني رقصه بس ابي احد يحمسني وادق رقبه معاه >>بدى يهز رقبته
احمد: ياخي قوم معاه
زياد : يسلام قوم انت والله اعرفك فار مكبوب عليه كاس مويه ماعندك سالفه
احمد عطاه نظره: تتحدى
زياد يعرفه يسويها: ما اتحداك لحالك اتحدى اهلك اللي جابوك
احمد يدق اللثمه يرفع كمومه
خالد ما استنى لحقه دق اللثمه عشان ياخذ راحته بالتفحيط بعد شوي : الله اكبر الله اكبر ظهر الحق وزهق الباطل
كمل احمد: ان الباطل كان زهوقا
زياد يتحمد ربه: والله اللي يشوفكم يقول رايحين حرب مو رايحين ترقصون الحمد الله
وفي لحظه كانو في الساحه استهبال على الاخر زياد كان فاطس عليهم ضحك
خالد بدى يرقص مع واحد من الشباب اتوقع كانو من اهل المعرس والاثنين بدو يهزون مصري قلبو فيفي عبده>>>مصري وعرضه عليهم مخ منسم بصراحه.
زياد شاف رجله بدت تهز لحالها ما استنى دقيقه لف لثمته ولحقهم بس عشان يقهر خالد..
احمد واهو متحمس في الرقصه: اقول مو كن هذا خوينا
خالد : شكله بس صادق والله ما يعرف يرقص شفه يرقص مايكل جاكسون الخبل
احمد:هههههههههههههههه مفحط اقول وره الشغل العدل
وكملووو رقص لحد ما تعبو....

****************$$$$$$$$$**************

&&&نرجع لقاعه الحريم وعلى طاوله البنات بالذات&&
البنات مبهورين بجمال المكان طاولتهم وكل طاولات القاعه كانت ملفوفه مثل الهديه بالحرير الاحمر والشيفون البرتقالي المطفي وعليه اغصان شجر ضخمه مزينه بالشموع من نفس الالوان
ناظرت في ساعه جوالها: مو كن مهاوي تأخرت
في: ايه انا دقيت عليها لما كنا بالمشغل قالت انها ماراح تتأخر
مي: مشاء الله عليها ما قد شفت وحده تحط ميك وتصلح نفسها وتطلع كنها مصلحه عند مشغل مثلها
نوف: ايه والله تعرف تسوي ميك اب مررره حلو بخليها تعلمني وبعدين يا حبيتي مها حلوه مو محتاجه
مي: من جهه حلوه فهي حلوه
:مين الحلوووووه؟؟
قامو كلهم ..
نوف تبوسها: هلا والله وينك تاخرتي؟؟
اما من كانت نجمه الحفل مها كانت تعكس عنوان((النعومه الكامله))لكل ماللكلمه من معنى فستان بسواد الليل قصير لحد الركبه شيفون يتطاير كل ما مشت خطوه ملفوفه على خصرها شريطه ستان سوداء على شكل ورده شعرها الطويل خلته على طبيعته لفت اطرافه وغرتها قصيره على عيونها بكله كريستاليه على شكل فراشه عطت اللوك اللمسه المطلوبه ميك سموكي اسود ممزوج مع العنابي وقلوس وكانت مثال للجمال..


مها : وش اسوي انا لما دقيتي علي يا في كنت مخلصه عارفه والا لا بس امي ومشاعل كله منهم رايحين المشغل وما رجعو الا بعد ما دخن الجوال في يدي وانا اتصل عليهم لاني مرره مشتاقتلكم بصراحه
مي: يالبى قلبك واحنا بعد
مها تناظر في بأعجاب: مشااء الله عيني عليك بارده وش هالحلاوه

**كان التغير باين عليها بشكل يوضح التغير اللي صار 180 درجه فستان زهري بلمعه بيج حريري(( ستراب لس))من دون سيور مشدود على صدرها ومنثور عليه كرستال زهري معطيه شكل حلو الميك اب كان رائع لأنه مبين حده ملامحها اللي كانت احلى من في القاعه عيونها الفاتحه عكسها الظل الزهري مع امواج سوداء عكست لون بشرتها البرونزي شعرها طال لحد كتفها فحبت تبين طوله تركته نازل على كتوفها بشكل طبيعي وحطت ورده كريستاليه جمب اذنها ماكانت تقل جمال عن مي اذا ما كانت احلى...
في مستحيه: عيونك الحلوه
نوف حطت يدها على خصرها: مو كنك ناسيه احد؟؟
مها تستهبل: لا وش ناسيه ما نسيت احد
البنات ما عدا نوف:ههههههههههههههههههههههههههههه
مي: شفتي يا يالمخيسه
نوف: مافي مخيسه غيرك يا زنوبه هندي ما تسبح من شهر
مي رجعت شعرها بحركه مغروره: انا زنوبه انتي ايش نعله اندونيسي ياكل فول كل يوم ..
مها وفي ميتين ضحك على مسباتهم مثل وجيههم
في تمسح دموعها من الضحك: اقول انتي ويها وش فيكم كلكم عن السوااويق كفوكم شغلات وسووايق ونعل زنوبات
نوف ومي لفو وناظروها نظره تخوف
مها:هههههههههههه اقول لا يقلبون علينا بس
في تضحك خايفه تنقلب عليها:هههههههه ايه والله كملو في بعض
مها : لا والله اليوم طالعه قمر وش مسويه في نفسك تهبلييييييييين
كانت مفتخره بجمالها اللي الكل يمدحها عليه ملامح اخاذه تأسر القلب انغرت للحظه
نوف" ما ينلام احمد يوم داخ علي خخخخخخخخ"
لبست فستان لونه غجري على بنفسجي ملفوف على رقبتها بشكل عكسي مليان الصدر بحلقات تلمع مشدود على الخصر وبعدها واااسع معطي جسمها شكل روعه
ميك اب غجري بين بياض بشرتها سوت شعرها بطريقه هنديه مقسوم من النص وكل اطرافه ملفوفه بطريقه غريبه مع لون شعرها طلع مرره حلو..
نوف استحت: مشكوره بس والله يا ميووو ما اخليك
مي: يللله وريني وش عندك
ما صدقو الخبلات وكملو سبات وكلها تتعلق بالزنوبات والنعل والسواويق من جميع الجنسيات
مها: الا قولو لي من الحلوه اللي ذابحتكم من الصبح تتكلمون عنها
في: من غيرك
مها استحت: يووه يا حبيلكم اذا كذا حشو براحتكم
الكل:هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وقفت تناظرهم من فوق لتحت
مشاعل:هااااي
**مشاعل كان مكياجها ثقيل شوي اسود ممزوج بالزيتي على فستانها الزيتي كانت اكمامه طويله ونازله من جهه الكتف لابسه معاه عقد لولو ناعم وكان قصير لحد الركبه اما شعرها كانت رافعته شنيون بطريقه ناعمه بس كان غرورها نقص من جمالها شي كان ناقص شي لان الجمال مو جمال الشكل بس جمال الروح يكمله ..


الكل ماعادا في: هاااي
مشاعل احتقرت وجود في والتفت على نوف: ها نوفه كيفك
نوف عرفت قصدها : بخير الحمد الله وانتي
مشاعل تناظرهم بحتقار: بخير مها وين امي
مها: شوفيها واقفه مع خالاتي هناك
بعد ما مشت اختها كانت متفشله من اسلوبها وطريقه تعاملها مع الناس وخاصه مع بنات خالها
مها مستحيه: معليش يا في انا اسفه
في: على ايش
مها: على مشاعل ترا والله قلبها طيب اختي واعرفها
في : اهااا لا قلبي ولا يهمك انتي مالك دخل
مها ارتاحت شوي: اعذريها تكفين
في كارهه حتى اسمها: انشاء الله بس عشانك.
************************************8
في جهه ثانيه من الخيمه الرجال اثنين جالسين جلسه هاديه...
ابو احمد: ها يابو نواف وشلون الشغل معاك
ابو نواف: وانت ما تطفش من الشغل اتوقع حتى في عرس بنتك ماراح تنسى الشغل دقيقه..
ابو احمد يشرب فنجاله:ههههههههههههههههههههه ما اقدر وانا اخوك ما اقدر
ابو نواف: انا شغلي الحمد لله ماشي تمام وانت طمني سمعت اخبار
ابو احمد استغرب: أي اخبار
ابو نواف: ان في مشاكل في الشركه واعرف شي يا ابو احمد احنا مثل الاخوان ومتى ما احتجت شي رقبتي سداده
((ابو احمد كان عنده شعار .. ان ما في اصدقاء في الشغل وان اسرار شغله لازم تظل في شركته وبين موظفينه وما تطلع لمهما كان وهالكلام جاي عن خبره سنين في هالمجال بس في لحظه تأكد ان في جواسيس في الشركه يوصلون اخبارها للمنافسين وممكن هذا سبب المشاكل الماديه وضياع الصفقات منهم..))
ابو احمد: ما تقصر وانا اخوك احنا عشره عمر بس بطمنك الشغل ماشي زين
ابو نواف يفهم تفكير ابو احمد:انشاء الله دووم الا اقول
ابو احمد:سم
ابو نواف: مدام اليوم فرحه ليش ما نخليها فرحتين
ابو احمد كنه فهمه: وشلون
ابو نواف: انا ودي اكبر العلاقه اللي بيننا بدال ما تكون صداقه وشغل تكون بعد نسب وعشان كذا ودي اخطب بنتك مي لولدي نواف فا وش رايك؟؟
ابو احمد طار من الفرحه: والله هذي الساعه المباركه انا وين بلقى لبنتي احسن من ولدك نواف والنعم فيه وفأبوه
ابو نواف: تسلم والله يعني انت موافق
ابو احمد ما وده ينطلها في وجهه: مثل ما قلتلك ونعم النسب واحنا ما نلقى احسن منكم وانا مراح ارتاح اعطي بنتي لأي احد بس الحين بتطمن انشاء الله
ابو نواف: على بركه الله
يتبع>>

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 16-07-10, 03:37 AM   المشاركة رقم: 65
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,178
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تابع>>
ابو احمد: بس لازم اكيد ناخذ راي البنت
ابو نواف: اكيد حق وواجب حق وواجب كل شي ينفع فيه الغصب الاالزواج لازم يكون بالاتفاق
ابو احمد: ونعم الكلام انشاء الله قريب نرد عليكم وخل حرمتك تكلم حرمتي ويتفقون
ابو نواف: الله يقدم للي فيه الخير
**&&**&&**&&**&&
قاعه الحريم...
%% اما ام فهد وام احمد وام نواف كانو جالسين تقريبا قدام المنصه %%
ام نواف: ها يا ام احمد وانتي وش رايك؟
ام احمد بتردد: والله احنا ما نلقى احسن منكم نناسبه بس لازم نسأل البنت
ام نواف ما عجبها الكلام: اسألو البنت اسألوها بس احنا ما راح نلقى لنواف احسن من مي وانا عرفت انها خلصت ثالث ثانوي قريب خلاص الجامعه تدرسها واهي متزوجه ما يضر..
ام احمد ما عرفت وش تقول: انشاء الله الله يكتب اللي فيه الخير بس نسأل البنت واكلم ابو احمد في الموضوع قبل ونرد عليكم قريب انشاء الله
ام نواف تبي الحرمه توافق على طول: ايه انشاء الله
ام فهد دخلت خشمها: لا تخافين يا ام نواف البنت اكيد موافقه مافي للبنت كلمه بعد كلمه امها وابوها بتوافق بتوافق
ام احمد عطتها نظره سكتتها: انشاء الله بس رايها بعد مهم.
ام نواف: لا تتأخرون علينا وش رايكم تروحون تسلمون على العروس فوق ..
ام فهد: ايه ودنا نشوفها ولله
ام احمد: خلوني اخذ البنات بعد يتعرفون عليهم
ام نواف: يله تفضلو معاي
وصلت حصه وسلمت عليهم كانت طول الوقت تلمح عن بناتها لانها تبي نواف يتزوج وحده منهم شايفه العز والفلوس اللي راح تعيش فيه وحده من بناتها
ام فهد فاهمه تلميحاتها زين الطيور على اشكالها تقع: الا ما قلنا لك يا ام متعب>>>طب الجره على فمها تطلع البنت لأمها خخخخخ
حصه بستغراب: عن ايش
ام احمد انقلب وجهها صدق ان الخطبه صارت رسميه بس البنت لسى ما وافقت وما تبي الخبر ينتشر لان ما في احسن من حصه تنشر الخبر على المملكه والدول المجاوره..
ام فهد متشققه من الوناسه: ام نواف خطبت مي لنواف ولدها
حست كانها ماخذه كف بس تمالكت نفسها عشان ما تبين لهم شي: على البركه والله نواف يستاهل
ام احمد وش قصدها ذي يعني بنتي ما تتستاهل: ومي تستاهل الزين يا حصه..
حصه خافت من نظراتها: شي اكيد اكيد
ام نواف: الله يبارك فيك وعقبال بناتك يله نروح تفضلو من هنا
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
بعد ما جلست معاهم كانت فرحانه بعلاقتهم فيهم كيف تغيرت للأحسن صارت تحس ان لها اكثر من اخت مو اخت وحده..
نوف لسانها يقرصها: الا اقول مهاوي ما دريتي
مها بستغراب: عن ايش
نوف: ميو انخطبت
مها انصدمت: مبروووك والله مبرووك
مي تكش على وجهها وعطت نوف نظره مرعبه اتوقع نوف سوتها على نفسها: مبروك طل انا ما ابيه
مها: افاا ليش الولد فيه عيب
نوف: لا عيب ولا بطيخه ضاربتها الشمس عارفه مين اهو اول شي
مها: مين
نوف: اخو العروس منال
مها ببراءه: نواف
كلهم انصدمو وطيرو عيونهم...
مي عصبت بس مسكت نفسها: وانتي من وين تعرفينه؟
مها خافت يفهمونها غلط: يوم رحنا الدمام متعب طلع معاهم وصاجنا في البيت نواف ونواف يقول انه مرره رهيب
حست بأحساس غريب حز في نفسها كيف راح تكون رده فعل خالد لما يعرف بموضوع خطبه مي حاولت تشيل هالافكار من راسها لانها تعرف ان خالد لها وبس ومستحيل تتنازل عنه لأي احد ومن من ماكان
مها تناظر مي: مي لازم تفكيرين قبل ما ترفضين ما اتوقع ان فيه عيب
مي: انا فكرت وقررت وخلاص
نوف اللي كانت سرحانه بنفسها بصحه قرارها بحياتها معاه كانت طول عمرها تتمنى تكون له زوجه وحبيبه في شي داخلها يمنعها يحسسها بعدم الامان ان علاقتهم لما تتطور من علاقه حبيبين لعلاقه زواج خوفها التغير اللي راح يصير خافت تنصدم بالشخص اللي حبته طول عمرها يتغير ويصير شخص ثاني في ناس تخاف تحس للحظه بالسعاده تخاف السعاده هذي تدوم لحظه تمر على كل شخص مننا نخاف الشي الحلو بحياتنا وبعدها ننصدم بواقع مرير..
في قربت من اذنها: خلي عنك التفكير الحين كل شي بوقته حلو
نوف تسوي نفسها ما فهمت: وش قصدك
في تغمز لها: اتوقعك فاهمتني صح
نوف ابتسمت من دون رضى حاولت تلهي نفسها وتلغي شعورها لو لفتره : يله قومو نرقص فيني رقص اليوم
مي:هههههههههههههههههههههههه قومي انا بقوم معاك
نرجع بالوقت ساعات في مكان ثاني الساعه بحدود 4 الفجر الشمس بدت يتطلع خيوطها على الدنيا ويبدى النور يعم المكان
كانت تاكل اضافرها خوف ان ابراهيم ما ينفذ وعده لها صدق ترك لها الباب مفتوح بس ما تقدر تطلع تخاف احد يشوفها ويعلم وليد اللي كان نايم مع البنات في المجلس الكبير من الشرب والتعب والرقص
جلست تبكي حست الدقايق تمر ساعات والساعات تمر دهور ندبت حظها للي طيحها في مثل هالمصيبه كانت تطلع وكل يوم سهره شباب في كل مكان شقق بيوت واستراحات حتى وكل مره ربها يستر عليها ضحكت على نفسها سبحان الله ربك يستر على عبده وما يفضح اعماله والعبد ما يرضى ولازم يفضح نفسه وجا اليوم اللي طاحت وما قدرت توقف وربها ما رحمها وراح تنفضح ما يكفي مستقبلها ضااع
مسكت الجوال واتصلت
اميره بصوت كله نوم: هلا رزان
رزان تسحب خصله من شعرها: هلا نايمه وتركتني فهالمصيبه وانتي السبب فيها يا بنت.... والا خليني ما اقولها يكفي اني يكفي اني وحده ...وماقدرت تكمل
اميره : انك ايش انا ما ضربتك على يدك وقلتلك تعالي والا سحبتك من شعرك لا ياحبيبتي انتي اللي كنتي تجين ورتكضين وراي تبين الطلعات يله تحملي اللي جاك
رزان ورلعت بس حاولت ما تصرخ عشان ما تلفت انتباه احد لها: شوفي هذا مو وقت المعاتب الحين ابراهيم هذا قالي انه بيطلعني
اميره: وصدقتيه
رزان تتستهزى بكلامها: لا عاد وانا عندي شي ثاني اقدر اسويه مالي الا اني اصدقه ما تصدقين وش سوو فيني حسبي الله عليهم الله لا يوفقهم وين ماراحو ضيعوني
اميره خنقتها العبره: مو انتي لحالك المهم لازم تطلعين من هالأستراحه بأسرع ما يمكن انا ما اقدر اخبي عن اهلك اكثر من كذا ترا بننكشف
رزان تذكرت اهلها وشلون ما اتصلو والا سألو عنها: وش قلتي وشلون تصرفتي ما دقت امي والا أي احد والا حتى نواف
اميره: أي نواف انتي الثانيه ناسيه ان اليوم عرس منال انا ماراح اروح وانتي ماراح تروحين وامي نايمه عند خالتي احمدي ربك احمدي ربك يا انسانه عارفه لو انها كانت في البيت كان ما قدرت اقول لأمك انك نايمه عندي امس وامك تقول انها دقت كم مره عليك وجوالك كان مقفل يا ادميه..
رزان: طيب واخوك العله ماراح يتكلم
اميره: ياكل تبن بقول انك جيتي بعد ما وصلت انا البيت يعني واهو نايم
رزان ودها تصيح: يمه اسمع صوت خطوات يارب ارحمني استر علي
اميره تذكرت لما كانت مكانها: شوفي خبي الجوال الحين وخليه مفتوح ابي اسمع وش بيقولك والا ترا بجي مع السواق واخذك وربي لاجيب معاي مسدس ابوي واثور فيهم قليل اللي سوه فينا ونقول انه دفاع عن النفس ونطلع براءه
رزان: هذا وقتك مخططه اعوذ بالله راعيه سجون ما اقدر اخلي الجوال مفتوح البطاريه راح تفضى
اميره: مالك الا هالحل والا ماراح ااعرف وش صار معاك ما تقدرين تكلميني مره ثانيه
رزان فكرت بكلامها: خلص بخليه مفتوح واذا انقطع الخط تصرفي فاهمه يله يمه شكله جا اسمعه يكلم الهندي
ما امداها تكمل الكلمه الاصوت الباب ينفتح تغير وجهها صارت تاكل بأضافرها اللي ما بقى منها شي من كثر ما اكلت منها طول الليل ما اعطوها أي شي تاكل كانت مثل السجينه وحتى السجينه تعامل بأحترام اكثر منها
ابراهيم وجهه باين كله نوم وريحته طالعه: يله قومي بسرعه قبل ما يصحى ويعرف
ما صدقت شالت نفسها بصعوبه رجليها كانت تترجف من الخوف مو مصدقه انها بتطلع من هالكابوس
رمى عليها ملابس خدامات وربطه تغطي فيها شعرها عشان لو صار شي لاسمح لله ممكن يقدر يتصرف..
مسكت الجوال وقفت قدامه: الله يوفقك ويخليك ماراح انسى اللي سويته
ابراهيم رق قلبه لها: روحي قبل لا اهون
خافت يسويها من جد.. لبست بسرعه فوق ملابسها او ما بقى من ملابسها نزلت راسها ومشت بخفه جمبه وصلت عند الباب الكبير
وفجأه
: ابراااااااااااااااهيم
%%%%%%%%%%%%%%%%%%%
نرجع للخيمه
بعد الرقص وقفو يسولفون
خالد مبين عليه مسوي جهد مو طبيعي: يالله ياخي وشلون ذا الحريم يرقصون وبالكعب بعد
زياد :هههههههههههههه اعوذ بالله من عينك تلقاهم تسدحو الحين
خالد: ليش وش شايفني
احمد: والله انت من بعد سالفه المكيف احنا غسلنا يدينا منك
نواف صاير مثل الاطرش في الزفه : أي مكيف
وقاله زياد السالفه كلها
ميت ضحك:ههههههههههههههههههههههههههههههههه يووه اف اف اجل الحريم مو متسدحات بس اللي انكسر كعبها واللي دقت خشتها في الأرض صارو يرقصون كنهم غنم منحاشين مو حريم من عينك
الكل:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
زياد: والله ودي اشوفهم كذا خالد يطلق عليهم قنابل يطيحون على طول
خالد عطاهم نظره شريه: ها ها ها ما تشوفون نفسكم زودتوها انتو تكلمون ابو العين الناريه مفجر المكيفات ها ها ها والله لاعطي كل واحد فيكم عين ما يعرف خشمه من اصبع رجله الكبير
والله كنهم خافو صدق
احمد واهو متردد: وش ناوي تسوي فيني
يتبع>>

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة مدوخه الخلق, ليلاس, مدوخه, الخلق, القسم العام للقصص و الروايات, احساسي, حسبتك, حسبتك عديم احساس و صرت لي كل احساسي كاملة, عديم, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:15 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية