لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-12-10, 09:00 PM   المشاركة رقم: 1081
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 168896
المشاركات: 3,610
الجنس أنثى
معدل التقييم: الهاله عضو ذو تقييم عاليالهاله عضو ذو تقييم عاليالهاله عضو ذو تقييم عاليالهاله عضو ذو تقييم عاليالهاله عضو ذو تقييم عاليالهاله عضو ذو تقييم عاليالهاله عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 837

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الهاله غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

lمساء الخير الغالية ,,,
جزء ابداع كالعادة .. وأخيرا هدت نفسي عقب البارت العاصف السابق ,,, فعلا مثل ماذكرتي ضمضم ,, جزء عاصف لجساااار وعناد وايضا جزء يحمل ابتسااااامه لملوك اللي الله سبحانه انتقم لها من سيوف وهي ماتدري عن رغبتها في زوجها ,,,
أعوذ بالله من نساء بها النوعية .. وزين افتكينا منها قبل ماتدري عنها ملوووك وتسبب مشاااكل بينها وبين عناااد أكثر من جذيه ...

لكن جساااار من يجبر كسرك ؟؟؟ لكن اعتقد ان صاحب القلم الحر لن يرضى على نفسه الإنكسااار ,, وبإذن الله سيجبر الله كسرك وستواصل ابداعك والدفااااع عن المظلومين والمقهورين ...

ملوك .. تأكدي انو عناااد لن يعتذر ,, لكن يكفيك انك كنتي أول من لجأ إليه عناد في ضائقته النفسية ذي ,,, وهذا شي يحسب لعناااد ,, ياملوك ,, صحيح انو سندك جا ,, لكن اعتقد انك ذكيية ومارح تشتكي لمناف اللي يمكن حس بشي .. لكن اصرارك انك عايشه مرتاحه مع عناد يؤكد لي انك انشالله مارح تدخلي حد في مشاكلك ...

نجي لآل مقرن ...ضحكتني نغزة مقرن لبتال ... هل يكون ياسر متيم في رهف مثل بتال مع فلك ؟؟
عجيبين ياسر ومقرن .. ماشالله يتكلمون عن الدين وتعاليمه كأنهم من الزهاااد ,, وهالشي انا ذكرته سابقا ,, تذكرين ضمضم ...
ياأخي اللي يهمه الدين ينبذ العصبية القبلية يامقرن .. هالمقرن اللي مره احترمه ومرااات ...مابي اقول شي لأنو يذكرني بشخص واااايد أحبه وأحترمه بس لولا هالصفه ...

أما المقرن الصغير ,, على قولتك ضمضم ,, فهذا سبب لي الحيرة العظمى .. ياأخونا الكريم أترك التدخين وبعدين تكلم ,, حتى لو ماكنت تدخن دايما فالتدخين حرااام ,, باجماع العلماء ,, وماأسكر كثيره فقليله حرااام .. ع العموم شخصيتك تعجبني جدا .. ورهف راح يكون لها تأثير كبير وحضورها بيكون قوي في حياااتك ..

الظبي ,, تعجبني هالمرأه.. شخصيتها جذاابة لأبعد درجة ,, خاصة لما احتوت ياسر ولينت قلبه ع رهف ...
بس مادري ليش راسها يابس مثل مقرن الكبير خاصة في المشكلة الأزلية وهي العصبية للقبيلة ,,,

بس ان جيتي للصدق ضمضم ترى كلنا فينا من مقرن والظبي ,, لين صااار الصدق الكل بيطلع الوجه الثاني له والحقيقي ,, وهو رفض الزواج من شخص ماله أصل !!!!

أخيرا أقول الله يعينك ياجسااار وبناته ,,, والله يعين عناد على اخوه لكن انشالله الله بيصلح مابينهم ..

الله يعطيج العافيه .. ننتظر الجز القادم بكل شوق ...

 
 

 

عرض البوم صور الهاله   رد مع اقتباس
قديم 01-01-11, 03:29 PM   المشاركة رقم: 1082
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب مميز
إمْبرَاطوّرة الحَرْف


البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164346
المشاركات: 1,384
الجنس أنثى
معدل التقييم: ضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالق
نقاط التقييم: 2774

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ضمني بين الاهداب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

بسم الله الرحمن الرحيم
.
.
.
نظرة حقد 38 الجزء الثاني..,
.
.
.
مدخل
تعال يانور عيني يالغلا كلّه

ابيك تنهي بوصلك جملة احزاني

تعبت واتعب فؤادي حملٍ ايشلّه

حملٍ كبيرٍ تمايل منه اركاني

العمر يمضي وحالي منك في قلّه

اخاف باكر تجي معاد تلقاني

قلبي خليلك ولا له غيركم خلّه

شفقٍ عليكم لوصلك دوم ولهاني

محتاج ظلك وغيرك ما نبى ظلّه

وشلي بظلٍ يجي من واحدٍ ثاني

دل المعنى في حبك يالغضي دلّه

لاتتركه في دروب العشق حيراني

شبك الايادي متى وقته متى حلّه

قلي بربك متى تفرح بك اعياني

بيض الوسايد لجل عينيك مبتلّه

والنوم من بعدكم يازين ما جاني

ساهر وقلبي عليلٍ علته علّه

بين القلم والورق واحساسي الفاني

و ان كنت ناوي تعسر القلب وتلّه

روّح ترانى من الاوجاع شقياني

قلبٍ ترفّع عليناوالله ما انزل لّه

لو عشت عمري شريد الفكر وحداني

نامي ياعيني وسمي اليوم بسم الله

واتعوذي بالذكر من كل شيطاني

نامي ياعيني وخلي الهم والذلّه

بعز نفسي لو ان القلب شفقاني
.
.
.
بدايه..,
يآمسائات الـارواح الـملتفه بمحبه هنا..,
.
.
عآرفه اني تأخرت لكن مآ بيد حيله...
الـكنق تبعي كان مقابلني من الصباح وماطلع من البيت=)
بعد فيه شي ثاني صغير... بارت يومـ الاثنين راح يكون مسائي لأنه
عندي الصباح موعد جداً مهمـ بنسبه لي ومصيري..
.
.
بآرت اليومـ...مـمزوج نوعاً ما...حزين لـروآح..و..كوميدي لـ آخرى=)
نقطه قبل البدء بـ البارت...
كذا عضوهـ تشتكي من قصر البارت...وآنا سبق و قلت لـكمـ هذي استطاعتي وهذي مقدرتي ي الغالين...
والله مآهو بـخل ولآزيادهـ ب التشويق..>>لعلمـ نظام القفلات انا اكرهـ..وبقدر المستطاع ماختمـ به البارتات..
آنا بـنظرتي المتواضعه آشوف البارتات طولها مناسب جداً..لكن البعض يشوف العكس^_^
لـذا ومن باب ان آنتمـ آهل الـدار...هل نـغير مواعيد البارتات...تكون يوم واحد ب الاسبوع
مع الـعلمـ..ان لـو تكون نظرهـ واحده ب الاسبوع فـ البارت راح نزيده لكن ماراح يكون ب حجم بارت الاثنين..
آنا الميزان هنا وانتمـ كفته...أي كفه ترجح على الاخرى راح نأخذ قرارها..,

.
.
.

شـوشو على البركه الـمعرف الجديد..من [sweet lips] الى[همسات وردهـ]

.
.
.
لآتلهيكمـ الروايه عن دخول وقت لصلاه
.
.
.
تبعثر كل شي..!
حب الـمراهقه..
آحلآمـه الـعاشقه ..
صدقه الشديد معها وآخلآصه...
الـذكريات تـغتآلهـ..
فـرحته بـموافقتها..!
جـنون الـسعادهـ بـرفعهـ لـطرحتها وهي تزف لـه عروس..
خفقآت قـلبه..بـحملها..
رفرفرت روحه بـخبر مجئ تؤمه البنات..!
طعنات
و
طعنات..
سكرات موتٍ وآحتضار عاشق..
يـلفض آنفاسه الـاخيرهـ بغتيالها بـخيانه..
مغلفه..!
مزينه..!
طوال سنوات عديدهـ..!
اي عيونٍ حاقدهـ خائنه...بـغيضه..أحببت..!
آحلآمٍ و آوهامـ..
عشتها طوال تلك الـسنوات..
آعتقادٍ غبي بأنها لي عاشقه..زوجه مخلصه..وآمـ بناتٍ عفيفه..!
.
.
.
أرئيتمـ المصلوب..!
فوق منصة من الـشوكـ...يـحثوها ناراً ..
وهو مكبل الأيدي و الاقدامـ..
مصلوب..!
لآ
يستطيع شي..!
لـيله طويل...بين عويلاً وندمـ..
نهارهـ حارق..بين آهـٍ..و..ذكريات..!
.
.
.
آفرغ مافي جوفه لـمرة الثالثه بـدورة المياهـ..
تحت شهقات والدته...
و
آشارات سطامـ لها بـصمت...
لـيحاول سطامـ تمالك نفسه من آجله\جسآر..آنا معطيكـ مهدئ..حاول ترتاح شوي..آدري الي فيكـ ماهو بـسهل لـكن مآبيد حيله اذا كانت خسيسه ودنيئة نفس..لآ..تـكسر نفسكـ بهذا الشكل..
.
.
.
يرتجف..!
يرتجف..!
يرتجف..!
لـيس ضعفاً وعدمـ ثبات..لكنه بـحق مصيبه..وقهر رجال...!
.
.
.
الجده بـ صوت أمر\آوقف..وشد عزمكـ..آلرجال مايـهدونهمـ الحريمـ..
سطآمـ يرمق والدته بـنظرهـ طالباً منها القليل من الصمت لـتلك الروح الـمحتضرهـ..
لـتردف الجدهـ بتجاهل لـسطامـ..\جسآر يآولدي...منت الي يهزكـ حية جلدهـآ آملس..خلها تبلع سمها
وآقطع رآسها بـطلآقها..ذلها..وآقهرها..وآغبنها ..ولآتغبن روحكـ..مآصآر شي يآبوي مآصار شي الحمد لله ان عناد مآطاح بـحرآمها..
صآنكـ..وصآن عرضكـ..يآبوي لآتقول ليه ماعلمني ومافطني...تعرف آخوكـ سحاوي..وعزيز نفس...
والا الـتسلبه طلعتها بـملآبسها الي عليها..
رميت عليها عباية من عباية الـخدمـ..مآخذت شي من هنا ومآلها الا الـطلآق..ومآعاد نشوف وجها الـاسود...
.
.
.
يآشرفاً مرغ بـ عتبات الـمآرهـ..!
الآ سبيل لـجمعكـ ولـمك الى الـصدر..؟
و
آرجاع عجلة الايامـ المتسآبقه..؟
لـسنون مضت..
لـحسن الاختيار..و..لآ آتبع الـقلب..!
آهـ يآقلب..!
.
.
.
جسآر بتعب وصوتٍ آختفى\بروح لـجناحي ..
سطامـ برقه\بآخذكـ لـجناحي ترتاح..خلآص الابرهـ الي عطيتكـ بآديه مفعولها من عشر دقايق..شوف آعصابك بدت ترتخي وتهدئ..
جسآر بـنفي \بروح لجناحي..آبعدو شوي..مآفيني شي..!
.
.
.
مآفيني شي..!
الا
فيني..
كسرة روح..!
و
شمات عدو..
و
[آهـ]
اليومـ هي شآرعي الموحش البارد ودربي.!
.
.
آبعد جسآر وآلدهـ بطرف يدهـ لـيشد الخطوات لـجناحه..
فـ تلحقه والدته مترجيه بآكيه..
ان يذهب
لـجناحها..
لمـ يرد بـكلمه..
فقط
آبعدها برقه لـيحكمـ آقفالة الباب على نفسه..!
.
.
لـحضات..
قد تحسب بـربع سآعة بـضبط..
وآضعاً رأسه على الباب..
من ثمـ
آستدار مغمض ٍ عينيه بـ شريط ذكريات سنين..!
لـيفتحها بـقرف..!
لتقع عينيه على الـجناح..!
آنطلق كـ جرحاً آوغل بـ العمق..
لـيصل لـمكان قصيٍ ب القلب فـ يتعمد آنقطاعه..
هل ينبض القلب بعدها..؟
رمى بـشده عطوراتها الـفخمه...
لـتتساقط جميعها لـتحدث ضجة الزجاج عندما يسقط..
صوتٍ..!
يـشبه قرعاً لـشباكٍ لآيستجيب لـقرعات عاصفة[ فـتحطمـ]..
لـينتثر على رخامـٍ مصقول...
لـيبعثر ملآبسها...و..حقائبها الثمينه...
فيلحقها صندوق مجهوراتها..
عقوداً ..و..خواتمـٍ ثمينه...!
هي هدايا حبيبٍ لـ حبيبه..!
.
.
سقط على ركبتيه..وهو يـتفحص بعينيه بعثرة صندوق مجهوراتها..!
.
.
العقد هذا لـذكرى زواجهمـ الاول..
الخاتمـ ذاكـ لـخروجها من المستشفى بـ آقمارهـ..
وذاكـ الدبوس المطعمـ بـ ماسٍ ويآقوت هو لـمكالمة كانت هي مشتاقة لـقدومه فـ آشتاق لـ هدائها لحبها الذي لآيهدئ..
تلك الاسوارهـ المطعمه بـفراشات من زمرد..هي لـغضبها منه في آحدى الايامـٍ ..
.
.
.
لـيصرخ بوجع..
.
.
كذابه
عيشتيني بـكذبه...!
شقيتي صدري..و هزمتي ضلوعي بـ بعثرتك لها..
كل شي..
كل همسه..
و
كل بسمه..كل حياتي معكــ ياسيوف كذبه..
خآينه..
آنا جسار...
آنا...
آنا...
آنا...
ليه..؟
وش قصرت معكـ..
حب..وآسقيتكـ..وآرويتكـ...
حريه..!
آعطيتكـ الى ان قيدتيني بـ آغلا لك..
آغليتكـ الى حدود الـغلآ.. فـ ..آغتلتيني بـحبك لـ عضيدي..
لـ آخوي
ياخاينه..
آخوي يآناكرهـ...
ليـه..وش السبب..آبي سبب..واحد...بس واحد..و.. الثاني..
بتركه لكـ..!
و
لـ آيامي الي خنقتيها بـ يديكـ...!
[آهـ]...
يآجرح من آقصى الوريد لـدناهـ...
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
لـم يـتعب أبداً في البحث عن غرفتها..
فـ
لآيوجد في الطابق الـثاني الا غرفاً تعد بـ آصابع الـيد الواحدهـ آحداها صآلة صغيرهـ..
آنتبه على أضآئة غرفتين...
آستدل على غرفة مـلوكـ..بـ فرشه صغيرة بـلون نسآئيٍ بحت تزين مقدمة باب غرفتها..!
تقدمـ بخطواتٍ متعبه..
من ثمـ دلفه..
لـتسقط عيناهـ..على سرير لـشخص واحد يـغطيه مفرشٍ مزركش بـ الوان هادئه تـميل للانوثه..
لـم ينتبه لـبقية اثاث الـغرفه الـبسيط..
هـو جداً متعب ولآ يريد...
الا
راحة نفسيه ..قبل البدنيه..
آسـتلقى على سريرهـآ بـتعب..
من ثمـ آغمض عينيه..
.
.
.
الليله
قذفت بـي لـ شقٍ عميقٍ مظلمـ..
فـ
روحي فيه تـحاول عبثٍ ان تستجدي الانفاس
لـتشمخ الآنفاس كـ شخصٍ ظالمـٍ عجـول ..
فتأبي علي حقٍ من حقوقي..
هي ان تعود آنفاسي لـصدري..!
لـ آبحث عن شـمعه ..
تضيئ لـي ذآك الـعمق الابدي..
فـ لآ آجد الا عود ثقاب..!
مآن آشعلته الا و آنطفئ..
لـيخرج لي ذاكـ ذو الـحلكه..!
يـحمل لـه طفلاً رضيع...
يـشبهني بأحدى صوري ..
تلكـ الصور الصغيرهـ التي تحتفظ بها جدتي..!
يـ الله..!
لـيتني آسآعدهـ...!
لـيتني أحمله بين ذراعي لـ أطمئنه..
قواي خائرهـ..
لآ
بـل انا مكبل بـقيوداً..من ظلآمـ..!
.
.
.
مـلوكـ تدلف الباب برقه مـتوعدته بـشر [طردهـ..]
لـيحمر وجها غضباً بـستلقائه على سـريرهـآ
وسرعة دخولـه بـنومـ..!
الـقت نظرهـ على وجه...
لـتراهـ يتصبب عرقاً..!
و
آجفانه غير ثآبته..
بـل كأنها مـلآحقه..!
عقدت حواجبها ب استغراب ..وهي تـدور عينيها بـملآمحه ..
بـتعبٍ لمـ يخفى عن قلبها..,
جداً مشدود مع حركات آجفانه الـسريعه..
من ثمـ آنتبهت لـ تو لـفكه الـمشدود جداً..
يآلله..
آهي آحدى كوابيسه التي آخبرني عنها..
حركة بخفه ذراعه..
لـيقفز جالسٍ..وهو يـشد كمية من الـهواء لـصدرهـ..
لـتهمس بـعفويه مطلقه\بـسم الله عليكـ..
من ثمـ آردفت بـخجل متسربلاً بغضب\مسرع خذيت غطتكـ..!
لـتعانق يدهـ صدرهـ ويضغط عليه مرتفعاً لـرقبته..
.
.
آختناق..!
.
.
ملوكـ تمتمت بـسورة الشرح بصوتٍ خافت جداً جداً من ثمـ نفخت آنفاسها العطرهـ
لـتنسكب على روحه..
كـماٍء بارداً في صحراء جرداء..
فـتبعث برسائل انشراحـاً لـقسى اعماقه ..
وتنير بـ تمتمتها الروحيه فوآنيس من الـنور الالهي بـ دربٍ موحش..
آغمض عينيه لـثواني معدودهـ من ثمـ فتحها..
لـتردف ملوكـ بهمس\وش متعبك..؟
لـيهمس بتعب\شي مآينقال وان بقى في صدري وطال ذبحني..!
ملوكـ جلست بقرب منه لـتحاصرهـ بنظراتها الـمقيدهـ\تـكلمـ..آسمعكـ..؟
آبعد نظراته عنها...
فـ
دفئ آنفاسها وعبقهآ و طمأنيتها..
تجبرهـ على الركون قليلاً ب مينائها..
.
.
يآلله..
وجه قآرب لـسواد الا بضع ٍ قليل...
آنفآسه الحارقه..
تـلفح وجهي على الرغمـ من البعد النسبي بيناً..
شيٍ كبيراً حدث..
قـلبي يقول آصبري ..
وعقلي يقول البأدئ اظلمـ...
يآعقل ..
قليلاً من الصمت...
فـ
دقات قلبي لثواني دعها تحكمـ..
.
.
.
وضـعت يدها فوق يدهـ لتدس اصابعها الـثلجيه بـكفه الـشبه مغلق..\لـيه وجهكـ كذا...تعبان انت وضآيق...آنا زوجتكـ..ضلعٍ منك وفيكـ..آحكي لي بترتاح..والله بترتاح...
آردفت بسحب كلآمـ منه\شـغلك..؟فيه مشكله...متهاوش انت وآحد فيه...والا ضايق صدركـ على ريان وزوجته..؟
قول لي...لآتخوفني بـسكوتكـ بهذا الشكل...؟
.
.
.
عذبه آنتي
الى
حد
الوجع..!
.
.
.
شد يدهآ بـآبتسامه بآردهـ|راح نقش الحنا..!
لـتشد يدها بحزم\آذا طلعت من الموضوع الي جآبكـ..طلعت انا من الموضوع الي تركني آخذ وآعطي معك...قولي الي متعبكـ..ولآتصرف..؟
.
.
آنحنى بـآريحيه لـيضع رأسه بـ حجرهـآ..
آوقف شدهـآ لـجسدها ب الابتعاد والجفول منه ..
معانقة يده لـيدها...
من ثم وضع تلك اليد الرقيقه على عينيه
بهدوء\الليله ثقيله.. متعبه ..موجعه...لآ تزيدينها علي بـ جفلتك مني..؟
ملوكـ بحزمـ آبعدت يدها لـتضعها عند فكه بضبط من ثمـ ترفعه لـها
وهي منزلة رأسها قليلاً له \لآتلومني اذا جـفلت..آنت السبب فيه..!
آرتفعت عيني عناد بمفاجئه..
لـتلتقي بـ ملوكـ...
بذاكـ الـقرب الشديد...
لـينتثر شعرهـآ لـجهة الاخرى..
لـتلآمـس خصلآته كتفه..
فسرق رآئحة عطر مـخمريتها الـمسكر ..
تـشبه رآئحة صبآحية..
بآرده...
ملـيئة بـ شوق...
و..مغمسة ب الوله..
شد نفسه بـألم لـيبتعد قليلاً عن ذاك القرب الكاسح..
الـمصوب سهمـٍ من الـتحدي لـ من يصمد لـنظرة تلك الحصون من العـيون آلشامخه..
تـجبره..
على الـركون لـ ميدان آقتصاصها..
فــتزرع بـ صدرهـ..ورداً بـ رآئحتها...
كـ مخزون له في بعدها..!
.
.
لآمسة برقه خدهـ ب آستغراب\آثآر آصآبع..!
لـيضع يدهـ بـثقلٍ رجولي على يدها لـيترك
برودة تلك الاصابع الرقيقه..
تـتغلغل في وجع الـكف..
لـتطفئ القليل من الغليان الذي بصدرهـ..
أبتسمـ بـألمـ وهدوء رجوليٍ موجع.. و..هو يشد تلك الاصابع المرتبكه لـشفتيه لـيغرقها ب آلقبلات المتقاربه\دآعيه علي..وربك آستجاب..!
نطقة بهمس متعثر خجلاً مترنح\لآ مآدعيت عليك..وش صآير..؟
يرجع ظهره من جديد..ويرفع عينيه لـها\آحـلفي انك مآدعيتي علي..؟
ملوكـ آبتسمت بتلقائيه\والله العظيمـ مآدعيت..بس بآدعي..!
لـيضع الـسبابه على شفتيها\لآتـكفين..!
من ثم رفع أصبعه عن شفتيها..
لـيسير بـنغمه مـتأنيه مع خصلت مـلتفة بـ آصبعه..
حتى عانقةتلك الخصله صدرهـ..
من ثمـ آطلقهآ ب آريحيه..
لـتمكث تلك الخصله في المكان الذي عآهدهآ على البقاء فيه..
.
.
لـملمة عطرها بـصدرهـ..
بـعثرة آضلعٍ خاوية على عروشها..
خصلآتها الـمبلله..
تساقط رذاذهـا على صحراء صدرهـ..!
لـتدخل بـداخل ذاك الصدر..
رمآحٍ من حكاية رموشٍ بـ لون الـحلكه..
ضـعيفه هي...
لـكنها كـ مآئة فارسٍ او يزيدون بـتلك الـاهداب...!
.
.
.
صمت ٍ..هدوء...لآ..صوتٍ هنا..الا..قرع خطوات تلكـ العيون..!
.
.
.
ملوكـ بتمتمه هآمسه \لآترفع يدكـ علي مرهـ ثآنيه..آوعدني..!
لـيهمس بـرجوله\آوعديني انتي قبل انك مآتطلعين من غير شوري ..
مـلوك\وآنا ب الفعل ماطلعت من غير شوركـ..بس انت مآتركت لي مجال آفهمك شي..
عناد\لآتلوميني موتي وقهري هو الـمره الي تطلع بـهذي الطريقه..غصب عني انتي الي جبرتيني..
.
.
صمتت تلكـ الموجعه
لـتزفر آنفاسها الـمعطرهـ
بضجيج
ورداً عانق شفتيها..
.
.
آردفت ملوكـ بشفافيه وهي مبتعدهـ بعينيها عنه..\لـما جرحتني قبل ضربكـ..وقلت لي اني انا اختيار أمي هيآ وماهو بـختياركـ..
سكت..و..رشيت على جرحي ملح ..
ومآكنت بـجرحكـ..وآقول لكـ مثل جرحكـ..
لـتبتلع ريقها الجاف\لـكن من لمـا حطيت يدكـ بيدي لمـا طلعت من بيت عمي بتال..وصرت لي زوج..وآقرب قريب..
شي صغير بصدري..تـعلق فيكـ...
آتلعثمـ بشرحه...
مدري كيف آقوله لك..
لكن هنا..!
.
.
آشآرت بيدها لصدرها ..
.
.
لـتصمت لثواني معدودهـ
.
.
من ثم تردف\بس لمآمديت يدكـ وضربتني...هـ الصغير بصدري. .آختنق...و..آحتضر..
.
.
آنزلت عينيها بـحزمـ له...
.
.
وآنت مو آختياري..آنت بعد اختيار آبوي.....!
لآ تـقول انت مجبور..!
ترى غيركـ بعد مجبور..!
.
.
لـفحة حآرهـ..
لفحة وجه عناد لـيقفز بـثوره...
ويطبق على فكها وبحدهـ\يعني كنتي تبين ياسر..؟
لـتبعد يده بعنف\قلبي لـعلمك مانبض الا لكـ...مآدق بحضور ياسر او غيابه..بس آنت ماتستاهل لآقلب ولآجسد..
تضرب ولآيهون عليك تعتذر
آعتذر...!
عمر الاعتذار ماصغر احد..؟
مآخبرت آخوي لـعلمك...؟
لكن اذا سـئلني ..صدقني ماراح آكذب عليه!
.
.
.
زفر بـضيق وهو يبتعد عنها..
لـيلقي برأسه على الوساده الخاليه..وببحه\ آعتذار ماخطيت عشان آعتذر..!طفي النور بنامـ كم ساعه وبفارق وجهك..
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.

دلف الباب بـتعب...
لـتبتسم مناهل وتـخطو الخطوات لـ ألقاء السلآمـ..
شدها برفق لـيقبل جبينها\شـخبآرك..؟
منآهل بـآبتسامه\بخير...تفضل...
جلـس بـ الـكرسي القريب\كيفكـ الحين..ان شاء الله تكونين بخير..؟
مناهل بـ فرحه\بخير يآعمري مآفيني الحين الا العافيه..
من بعدها تحشرشت وصمتت
لـيردف\الله يعوضكـ بخير..حبيت أتطمن عليك..
وقف بـهدوء لـتحتضن يدهـ\بتال انت زعلآن الى الان..؟
حرك غرتها الطويله لـيدخلها خلف أذنها\لـو كنتي وقتها بخير..كان شفتي اذا شكلي كان زعلآن والا مبسوط من تجاهلك انتي ومناير..
آبعد يدهـ برفق..لـيخرج علبه صغيرة ويضعها على طرف الطاوله\الحمدلله على سلآمتكـ..
تركها ب خطوات وآسعه لـيغلق الباب...
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
جنآح يآسر..
آغلق دوسيه من النوع الـكبير الحجمـ..
لـيضع استكر من ثمـ يدون عليه ملآحظته الكثيرهـ
من ثم يتناول الاخر..
لـيتبه لـصوت الفاكس وهو يعلن عن تقرير مهمـ ينتظرهـ..
قفز بـهتمامـ..
لـيقرأ الفاكس بـ الكامل..
من ثمـ يطلق زفرة راحه..
القى بقية الاوراق المبعثرهـ..و..خرائط من النوع الضخم التي تخص المهندسين
لـ آهتمامه بـ مشروع يريد مراجعته فـ آسم العاجي سـ يدخل بثقله فيه..
ويريد الموضوع ب رمته عندهـ ب الصباح
آستلقى بزفرة على الـسرير...
لـيغمض عينيه لـثواني من ثمـ يفتحها بصدمه\نســيت بنت الدايس..!
توجه بنظرته لـساعة معصمه وهو يرفعها بـهتمامـ ليرى الساعه تطبق على العاشره والنصف\لآآآآ ابداً مو وقت زيارهـ..!
لـيبعد بقية الاوراق بـقدمه..
من ثم يرفع مفرشه ويـتسلل النومـ برفق الى اجفانه..
تحت آبتسامه هادئه..
لـصورة امامه على الكومدينه تداعبه
هو...و..عبدالعزيز..
وصغيرة بـفستان ابيض لمـ تتجاوز الشهور بـحضانه..
لـيتمتمـ\لـيت الـشوارع يآملوك تجمع ثنين صدفه..!
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
دلـف الباب..!
لـيرفع عينيه بـرآئحة عطريه نفاذهـ..
وشموعٍ من النوع الطويل على ممر الجناح..
متوزعة الالوان فيها..
آحمر..
آصفر..
آزرق..
ابيض..!
من ثمـ
رفع عينيه لـ تسقط على السرير..
ومفرشٍ ب اللون الـبرتقالي لون مناير المفضل والمحبب لـقلبها...
بحث عنها بـ ابتسامه هادئه..\منـور...مسويه جو.. رومينسي..!
لـيخطو خطوات هادئه بحث عنها بـعينيه..
هآدئ الـمكان...
لـفته..,
آنارات صغيرهـ جداً ..
معلقه على رأس الـسرير تـظهر آلوان عديدهـ..!
والمكان لآصوت به...
هدوءٍ تامـ جداً..
آين هي..؟
لـيتفاجئ بـصوتٍ آشبه بـقنبلة من مدفع..!
وهي بـ الفعل كما
خمن..!
لكن بصورة مصغرهـ..
لـيقفز بـ مفاجئه لـجهة الاخرى بسبب الصوت على تمتمته\بسم الله..!
لـينتثر ب الجناح..
شرائط بلآستيكه ومن النوع الرقيق...
فـ تعبث ب الجناح فوضى!
.
.
مفرقعات آطفالاً با العيد..هي ..ب الضبط مآ خمنه بتال في وقتها..!
.
.
مناير بـآبتسامه\وشرايك بـ الحركات...!
لـيـنصدمـ بها...
مرتدية لـجلآبيه بـ اللون النمري..التآيقر..!
من ثمـ كميه من المساحيق شديدة الاضائه...
و..مزينة شفتيها بـلون الاحمر..
لـيبتسم بصعوبه\مآ شاء الله..!
شتدهـ بيدهـ\تعال مآشفت شي شف وش جايبه انا..!
لـتوقف عند الطاوله لـيجد
قآتوه بـ الشكولآ..
من ثم مدون فوقه عبارة[يآعميري يآبو الغالين]..!
وترمس قهوهـ..وفنجالين بجانبه..!
آبتسم\تعبتي نفسك يآمـ فلك...وش هـ الحركات..؟
لـيشده منظر الشموع الفخم المختلف عن التي بممر ويداعب ضوئها الخافت بيدهـ..!
مناير بـتقطيب\قصدك ام سحاب فديتك...ولو ياعميري آذا ماتعبنا لكـ من نتعب له..فديتكـ..وفديت عيونك..آصب لك قهوه!
.
.
.
آقفلت الباب بـهدوء
من ثمـ خطة بـخطوات هادئه لـ الصاله المفتوحه..,
تمددت على الاريكه لـتحرر شعرها وهي تدخل الـخداديه الصغيره تحت رقبتها..,
آخرجت هاتفها
وهي تفكر بـغيرة قاتله وهي تضغط بشده على اكسسوار بسيط يزين طرحتها المتعلقه ب رقبتها..
قلبهآ ببساطه يـشتعل
خارج آرادتها..
و
خآرج سيطرتها..
هكذا..!
تعلمـ علم اليقين انها تـملك قلبه..بـل
و
تستبيح جميع آوردته..
متأكده تمامـٍ
بـ آنصهاره كـ الشمع بـحضورها..
و
تقلبه على الـجمر بـصدها له..
تعشقه..
تتسربل بـجلباب الـحب الذي جمعها به..
لآ..يتصور ذاك العاجي ..كيف تقف آوردتي بـ وداعه الظاهري بارد
والداخلي مشتعل..
يقف كـ المعزي..الذي لآ يملكـ الا كلمات التصبر لـ آهل الميت
فـ تلك الاوردهـ تصبر ذاك القلب المشتعل..
ذاهبٍ لـ آحداهمـا..!
هو الان يـعانق آحداهمـا بكلماته التي تذيب قلبٍ عاجيٍ مثله...!
.
.
حركت بتوتر لـتضغط على الارقامـ
بـ دموعٍ مجبرتها فقط على الـرضوخ تحت حصون الاهداب الـمغلقه..
.
.
آتصالها توقف عند آخر رنه...
لآ يجيب..!
.
.
لآيجيب..!
.
.
لآيجيب..!
.
.
آذن لـيس عند والدهـ كـي يحدثه..
و
لآ
عند يآسر يضاحكه..!
هو الان عند آحداهمـا...
يآقلب...
لآتنبض هكذا..!
آصمت..!
.
.
.
آبتسمـ بـضيق وهو يدس الـهاتف من ثمـ يحوله لـصآمت
تحت آنظار مناير الـمبتسمه..
مناير بخبث \قـفله...آزعاج ..على غير سنع...!
آبتسمـ\لآ..يمكن تجي مكالمه مهمه ويكون مقفل...بتركه هنا..
ترك الـهاتف على الطاوله...لـيغرق بـ آضائات خافته ذاك الهاتف..
تحت آنظاره المبتعده و الـمتوجعه...
لـيصرف قلبه عن شدهـ الا ارادي لـ آجواء مناير ..
آبتسم\جـلابيتكـ حلوهـ...
مناير \يآعميري والله انها عيونكـ الحلوهـ...صدق عاد بتآل آعجبتكـ..؟
قرص خدها بنعومه\كل شي عليك حلو...
مناير\مشتريه ثنتين غيرها بنفس الموديل لكن اللون غير..عاجبتني قلت آضرب عصفورين بحجر أخذها بكذا لون...
آسكت بس انا ماعلمتكـ وش صآر يوم رحت انا ومنيهل وبناتكـ لـسوق..,
آبتسم بتعب\وش صآر..!
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
الـسآعه 10ص..
.
.
.
آبعدت المفرش بـصدمه لـتبحث عنه بعينيها...
لآ وجود له..
بـعثره بسيطه بـسريرهـا دليل على انه البارح نآئم وبضيق..
لأنه لآيتحرك ابداً اذا نامـ..
نآئمه على الاريكه طيلة البارحه..
بـعد مفآجئه مناف بـدخوله وسؤاله عن عناد بسبب السياره المركونه بـ الخارج
لـتخبره انه بـغرفتها وس ينامـ
لـيجبرها على الصعود له..
دلفت الباب مع سآعات الفجر الاولى لـ آجده مستكين...صآمت...
متأكده بأنه كان مستيقظ..
فـ تسلل آنوار اضائات الشارع من خلف الشباك..
كشف لـي نظراته التي كانت بـ الجهة الاخرى..
فـ تمددت على الاريكه...وآغط بعدها بنومـ على الرغم من البروده التي سكنتي
من ثمـ رحلت فجئه متحولة لـدفئ..لـفآجئ اليومـ..ب المفرش يـغطيني..
ورحيله..
عناد
غآضباً جداً مني...
بتأكيد..
فـ..هو يكره أسم يآسر..وحضورهـ لـو بـ الهمس...
لـ آصدمه بـ فلتان لـسان كـآن لآبد يطوق...
لكن جرحه مآزال متغلغلاً ب داخلي...بأني كنت آختيار الجدهـ...
لـيعطر ذاك الجرح بـضربي...
لـيهمس ذاك الموقف لي بأني لآ آعني له شيٍ
الموجع بنسبة لي..
بأن آنفاسه البارحه بـ غرفتي..,
تدآعبني لـتشعرني بـ آحتواء ٍلآ آجد لـه تفسيراً يذكر..
موجعاً ان يكون جلآدكـ هو آمان ب النسبه لكـ..
الـمهمـ...
ان لآيزيد ذاك الجلاد وجعه لـي بخيانه..فـ تلك ســتصبح لقلبي شآطرهـ...
قد يكون بـ الفعل ...
آستفزه الموقف لآ آكثر لـيخرج عن طبيعته ويـمد يده علي..
وهو يكيل الاعتذارت الان المتتابعه بـ نظرات ولكن عدمـ آنصياع لـسانه لـ آعتذار
يـقتلني..,
سـ آنتظره الليله بتأكيد سـ يحضر...
سـ آحاصرهـ لـيرضخ لـ آعتذار
ولو كان بسيط جداً لآيهمـ..
يآرب..
آهدي لـي قلبه...!
وحصنه عن غيري...
وآسكب حبه سكباً ب عروقي...
و
آرزقني ان آكون سكـنا له...
و...راحة لـقلبه...
وآختلآء روحيٍ اذا كنت بجاورهـ..
يآرب
هو زوجي..وآنا..زوجته..فـ آجمع بينا ب الخير وآبعد عنا همسآت الشيطان وقربه..
يآرب..
لآ...تتركني...فـ...آنت عزمي...

.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
آغلق سيارته بـضحكه عارمه\تغسلها وهي جديدهـ..
لـيرتفع رأس مناف بـ آبتسامه\هلآ والله ...وش هـ الصبح يآطويل العمر...صبح خير..
غرق يآسر بضحكه مجلجله ب الشارع\تدهن السير يآولد فهد هااا...يآلله بس آدخل صلح لي بنفسك القهوهـ عشان نبدى اليومـ دوامنا الرسمي..وصح لي فلوكه آتونس على خبالها قبل ماروح..
آنحنى مناف مستند على سيارته\يآطويل العمر فوفو نامت البارحه ب فلتها رفضت انام معها بعد ماخبرتكـ
وتقول بعد لآتقول له شي خله ينام لآتصحيه..مآفيه آحد..بس يالله حيآكـ..
دلف الباب مناف لـيرحب ب ياسر..
الذي يـؤخر الخطوات وهو يستنشق رآئحة خاله..
.
.
عبق الـذكريات بـكل آركان ذاك السور
وشقوق ذاك البيت..
قصراً انت يآصاحب الشقوق..
مآعرفت الحب الا هنا...
و
لآ المرارة الاهنا
و
لآ طعمـ الـفرحه الـاهنا..
و
لآ
طعمـ الفقر الذيذ الا هنا..,
.
.
ف سنواتك هنا شهدتـ...طرقات عبدالعزيز ب ب آحدى الابواب الغرف لـ آتقلب متكاسل ..
من بعدها كأس بآرداً ينسكب على رأسي
فـآقفز آسابقه الخطوات لـ المسجد القريب..
مراهقتي هنا...
وحبي آلمجنون لـطفلة فاتنه تصغرني بـسنين طويله
وخذلآني هنا..
لكن لآ يهم...فـطعمـ سكر حبها بـ عروقي لـم يذوب...,
آحزاني..,
وموت كل من احب هنا..
يـ صآحب الاسوار التي يتخللها الشقوق..
كـ مراحل عمري هي
مآئلة آحيانا...
و...مستقيمه آحياناً اخرى..,
قصراً انت بـداخلي ممتلئٍ بذكريات عذبه وموجعه وجميله..!
.
.
مناف بـآبتسامه\كل شي غبار..اليوم بـتنظفه ملوكـ آكيد..
لـيلتفت بـوجع\ وليش هي هنا..؟
آشآر مناف بـ رأسه مبتسمـ\آمس زوجها هبل فيني ياشيخ...كنت فوق وآسمع لي صوت..وانزل
آشوف وش صآير...يوم فتحت الباب...الا عينكـ ماتشوف الا النور...
ماشفت لي الا رجال فوق راسي..
لآبس لي البدله وماسك لي المسدس...
أخ بس يآحياة الشقا...أمحق نسيب بغيت اروح بشربة مويه يآخوكـ هههههه..!
رفع حاجبه\تكلمـ..وش صآر..؟
رفع آكتافه من غير مباله\يـحسبوني حرامي..هههه من الي طامع في بيتاً الا حرامي منعمي...
آردف \هو هنا ..؟
آبتسم\لآ طلع على الساعه 7...شفته قبل مايروح...
تراجع بوجع\طيب يالله نروح لـشركه هناك بـنشرب القهوه...آدخل بس لـ آختكـ خبرها ونبها تسكر الابواب عليها....آآآآنا انتظرك ب السياره..
تراجع بخطوات رافضه الرحيل
يخرج بـ آنفاسٍ مسحوبه..
مرغمة...
مجبرة..
لآ
راضيه..
من ثمـ يدخل سيارته لـيصمت بـوجعاً ينتظرهـ..
وعينيه ترتفع لـ شباكها المفتوح..!
زفر بـألمـ موجع\اه ياشباكهـا فرقـى الحبايـب مـن يطيقـه
ومن يطيق الحب لاضاعت مواعيده وضعنـا ..!
مسح وجه بآصآبعه الباردهـ\آستغفر الله يآرب..مآودي آدعيكـ ان حبها يروح من صدري..لكن يآرب..
خفف على صدري آثقالـه..وعطني صبر...
وعطني آمل..وعطني رجا...وهي
لآيـتغير مكانها..آبيه مثل ماهو...مثل ماهو..مثل ماهو..!
صمت بخذلآن على فتح مناف لـبآب وركوبه\يآلله ياحضرت المدير..خلكـ منتبه ان اول يوم دوام لي فيه تأخير ههههههه...
آبتسمـ...\لآيـهمكـ...بس ترى الراتب الي بيجيكـ بطلعه من عينك تعب..بعد اليومـ ماعندنا لعب...خلك رجال وبيض الوجه...
آبتسم مناف\آبشر.لآتشيل همـ..مالك الا الي يرضيك.ـ..
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
آبتسمـ بضيق..على نومتها الموجعه..
مـنكمشه على نفسها ملتفه بـعبائتها..
سآقط الهاتف بـ الارضيه القريبه منها لـيتفككـ...
دليلاً بأنه بآت البارحه بـحضن تلك الـكف..وخآنته الكف لـيسقط بـغفله عن الاجفان..
آقترب بهدوء..
جلس على ركبتيه بـرفق..ب قرب الآريكه
لـتخرج الخادمه\سيـر...
بتال بصوتٍ هامس\المدامـ اذا انتي شفتيها كذا غطيها مرهـ ثانيه ادخل اشوفها كذا آخصمـ من راتبك..؟
لـتشير برأسها الخادمه وترحل على آشارة بتال الغاضبه.....
آبتسمـ...
ويده تعانق خدها...
لـتفتح عينيها بهدوء
بتالـ\صبآحـ الورد..
همست بوجع\ليش مارديت البارح علي...؟
رفع كتفيه بـهدوء\كنت مشـغول...و..مآنتبهت لـتصالكـ...
جلست برقه\كذاب...قول الصدق..قول كنت عندهمـ...
جلس بقربها\وكنت عندهمـ...
.
.
صمتٍ تتجرع الـغيره كأس الـثواني..,
.
.
من بعدها\تعبت البارح وماعندي آحد..كيف اذا صار فيني شي بوقت انت مو موجود وماترد علي ب جوالكـ..؟
بتال بهدوء وبرود\خلآص المرهـ الثانيه برد اذا شفت اتصالكـ..
آلتفتت لـجهته..
من ثمـ آعطته نظرهـ موجعه لـتشد نظراتها من جديد..
لـ صآبعها الـمتشابكه \الله آكبر عليك.. صرت بآرد ب كل شي..!
بتال بـخبث\آنتي الي باردهـ..اذا جيتكـ حصلتكـ مقطبه هـ الحواجب وعافسه هـ الوجه..وآنت ..وآنت...واذا رحت عندهمـ هناكـ حصلت الليالي الرومنسيه والشموع المعطرهـ
يـحسسوني بصدق آنهمـ يبون يرضوني بأي شي..
آما انتي..تعبت وانا الحق وراكـ...
و..آطلب رضاكـ وب الاخر ماطول لآسماء ولآ ارض...
وقف بـ عزمـ\آنا رايح لـشركه و الـليله ب يبات عندكـ يآسر..آذا محتاجه شي ضروري خبري يآسر لآتزعجيني ب اتصالتكـ الي على غير سنع ...وهي غيرة حريم لآ آكثر ولآ آقل...
خطى بخطوات واسعه وباردهـ لـيترك لها المكان خالي..
و
يـرحل..!
وهي بآ الكاد آسـتوعبت رنين الكلمات..
لـيشعلها من رأسها لـطراف آصابع قدميها..,
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
شـهد مـستلقيه على آريكه ب الصاله..وعينيها تدور من دون هدف ب السقف..
تراشق الـكلآم والفضائح والصراخ والـطرد المذيل ب عار البارحه..
لم يـفتها كلمة واحدهـ منه...
لكـن جميع آضلعها وقواهـ خآئره تماماً فكيف ان تقومـ لـترى البث الحي لتلك الفضيحه..
سيوف وعناد..!
مصيبه مصيبه مصيبه..
ونزع روحٍ تسكنك يآ جسآر
فآجئه صوته الـحنون وهو يجلس ب القرب من الاريكه\تعبانه..؟
لـتبتسم بهدوء\لآعادي..
آبو جسآر\يدكـ ترجف...الـرعشه هذي مآتجيك الا قبل و بعد الحاله ..هـدي آعصابك..مافيه شي يستاهل نهدر الصحه عشانه...
لآتفكرين كثير...لآتشيلين هم احد..الكل بيعش والكل بيهتمـ بصحته ومافي احد بيضر نفسه الاانتي وتفكيرك الدائم...آرتاحي...خذتي حبوبكـ..
.
.
صمتت..!
هي هكذا..
آذا اسكنت الرعشه يدها اليمين...
تصمت...
و
ولآتباشر شرب شي او اكله الا ب الشمال...
.
.
بعد دقيقيتن ونصف\كيف جسار الحين..
سطامـ بكذب\بخير...بس نايم الحين...مآتبين ترتاحين ب غرفتكـ..تبين مهدئ..؟
آشارت برأسها برفض...
لـتسئل من جديد\وآمي..؟وعناد..؟
سطامـ\آمك تتحمم...وعناد طالع لـزوجته...تبين اساعدك تطلعين لـجناح
آشارت برأسها برفض\آبي بس بطنيتي ينزلونها هنا...بنام في الصاله..,
.
.
.
آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
ب جناح جسآر...
وآضعٍ رأسه على الاريكه ب وضعية الجلوس..
لـم يـغفى ولو لـثواني...
مستغرقاً ب العبث ب آوراق الذكريات المطعونه...
جميع صور زواجهمـآ مممزقه ومنثورة تحت قدميه..
رأسه حالة من الصداع تسكنه لـتضغط عليه آكثر
وهو يعتصر رأسه بين كفيه...
لـتخرج كلمة ممزقه\الله يآخذك..الله يآخذكـ..!
.
.
.
خطواتٍ طفوليه...
وتسآئلت منذو الـصبآح ...لآيجيب عنها ...آحد...
وسـن آكتفت بـ مفرش الـجدهـ الدافئ لـتكمل نومتها الـغير مريحه فـ البارحه تنقلت بين آحضآن
كثيرهـ...
آمـ درر...فـقد آستغلت آنسحاب الجده لـصلآة الـضحى ..
لـتصعد لـجناح والدايها بـحثٍ عن والداتها..
فـتطرق الباب بطرقات طفوليه...
طرقاتٍ كثيرهـ...
ومتتابعه..
لـتبدا الـعبرات...تتلآحق..,
\مآآآمآآآ...مآآآمآآآ..آفتحي بآب...آفتحيه...
لـتعادوها مرة آخرى وبصلآبه\آفتحي الـباب آبي آنومـ...مآمآآآ
عآودت الطرق بـكلتا يديها\مآبي آنومـ بغرفة هيآ..ريحة غرفتها حنا...مااااماااا
.
.
لآجواب..!
.
.
.

آومَي بكفين الَغلا وآشعل "الشَوق"
........... في قلبَ شيخ ًَ جآني في ثوب " رآعيَ "
.
.
.
منآير تطل برأسها من باب جناحها\وهـ وهـ وهـ ليله رومنسيه وش يدريك آنتي بس عن الرومنسيه يآملا التلاف .. آنا لآيقه علي وآلآ انتي لـو تسوينها طـلع من الجناح على طول...
مناهل واقفه ب القرب من بآبها\يـعني آعجبه الي سويته له...؟
مناير\وش الي ماعجبه..آنهبل...آنجن..يقول ياعميري وش اللبس وش هـ الشموع وش المفرش وش هـ الجلابيه وش المكياج وش هـ الزين آنتي اهله كلآم كلآم كلآم كثير لو اقوله لك جآء الليل ماخلصنا روحي بس فارقيني بروح آجمع شموعي ..
مناهل بـستغراب\بتال ثقيل كيف...آآآ
مناير بـمقاطعه و بكذبٍ لذيذاً لها\وش الي تسذا ماتسذا ياحبيتي يحبني والي يحب يقول تسلآمـ تسثير آنتي يعني تحسبينه يوم انه جاف معتس انه صآفط ام عياله على جنب..تس..تس.تس..!
يومـ شآفني ارقص له وآفكـ آلشعر...يوووه بسكت آستحي اقولتس..!
مناهل آحمر وجها بـوجع\الحين بتال مبسوط على الاجواء هذي..؟
مناير\ياملا اللوز اللي تصن حلقتس ..أقولتس يحبني آنا..ماهو لآزم اجواء وماآجواء..وهـ بس..آبعد عني خليني آخلص شغلي...
آغلقت مناير الباب بـوجع...
وهي تتذكر قبلة بآرده طبعه عليها ب الصباح ورحيله ..
تعلمـٍ جيداً آين قلبه..
ولو
جاهد..ولو..آظهر عكس مابداخله...
ولو شـكرها على رومنسيتها المتواضعه ب ثقلٍ لآيجيدهـ الا حضورهـ..
تعلمـٍ جيداً..انه يـتصنع الـحضور الكامل بجسده وقلبه...
ومتأكدهـ تماماً ان عدله يـكفيها...
و..
لآ ان يـتشمت بها كل شامتٍ قريب..
آو..
عدوٍ يـفرح ب آنهيار زواجها ان هي رفضت
ذاك القرب البارد..!
.
.
.
.
نقف هنا
.
.
.
همسة محبه\عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((لا صلاة بعد الصبح حتى ترتفع الشمس ولا صلاة بعد العصر حتى تغيب الشمس))[1]، لكن يستثنى منه الصلاة ذات السبب في أصح قولي العلماء كصلاة الكسوف وصلاة الطواف وتحية المسجد، فإن هذه الصلوات يشرع فعلها ولو في وقت النهي لأحاديث صحيحة وردت في ذلك تدل على استثنائها من العموم،
[1] رواه البخاري في (مواقيت الصلاة) برقم (551)، واللفظ له ورواه مسلم في (صلاة المسافرين) برقم (1368)، والإمام أحمد في (باقي مسند المكثرين) برقم (10921).
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور ضمني بين الاهداب   رد مع اقتباس
قديم 01-01-11, 04:24 PM   المشاركة رقم: 1083
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 165963
المشاركات: 19
الجنس أنثى
معدل التقييم: ! سهام الليل ! عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
! سهام الليل ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

هههههههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

حسبـــــــــي الله على عدوك ضمضم

منااير توووحفه في هالباارت اما التاايقر شيء ههههههههههه
كنت منسجمه ومنوجعه الى ابعد حد من جزء عناد وملوكه

بس تغير الفيس 180 درجه بعد منااير >>عجزت تكمل البارت من الضحك
اقول ارسليه لي ابي اعطيه دروس خصوصيه يمكن تسنع ههههههه

باارت راااائع تسلمين يابعد حيي هالخشه

اما موعد التنزيل البارتات انا افضل السبت والاثنين
يوم واحد في الاسبوع ما يبرد القلب

في انتظارك يوم الاثنين باذن الله

 
 

 

عرض البوم صور ! سهام الليل !   رد مع اقتباس
قديم 01-01-11, 05:09 PM   المشاركة رقم: 1084
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 166033
المشاركات: 343
الجنس أنثى
معدل التقييم: ورده منسيه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ورده منسيه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

يا ويل حالي عليك يا جسار وجيعتك قويه وش كبره قهر الرجال لاكن إنت اقوى إن شاء الله وربي يعينك على مصيبتك . اما عناد صرحه إنتي مبدعه في حبك شخصية عناد وملوك . اما مناير صراحه خيال سوت الف ليله وليله لبتال الله يقطع شيطانك مت من الضحك مسكينه تبي تكسب قلب بتال وقلبه مملوك حق فلوكه وبس . ضمضم تسلم ايدينك على البارت المميز صراحه يعجز اللسان يوفيك حقك ودمتي بالف خير اما بالنسبه للبارتات تكون السبت والاثنين حنى نبيك تزيدن يوم لاكن العوض ولا الحريمه . منتظرينك يوم الاثنين إن شاء الله .

 
 

 

عرض البوم صور ورده منسيه   رد مع اقتباس
قديم 01-01-11, 06:01 PM   المشاركة رقم: 1085
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 12282
المشاركات: 250
الجنس أنثى
معدل التقييم: احلى وردة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
احلى وردة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

ضمني بين الاهداب..

يا قطرة منعشة انعشت قلوب العطشى..

يا نسمة معتقة بأريج الزهور الربيعية..

يا سيدتي العزيزة..

يا مبدعة السطور
وانيقة الحروف

دوما مبهرة كالنجوم المرصعة في السماء
بومضاتها الساحرة..

بكل جزء تزدادين جمالا
تزدادين شموخا
تزدادين لمعانا
فأنت بريق الماس
وجمال الياقوت..

جزء رائع جدااا
بكل مافيه مبهر..

جسار..
ياصاحب الشموخ
لا تضعف
فلايام كفيلة بمداواة جروحك
وان كانت انثى
من اهديتها الحب
من اهديتها اثمن المجوهرات
لا تفكر بها
لانها لا تستحق تفكير واضاعة وقتك لآجلها
لديك طفلتان ولديك قلم
هما كنوزك
هما سر قوتك
هما من سيكونان مسكن لآوجاعك
لا تنساهما....

عناد..
اصرارك على عدم الاعتذار
يدل على اصرارك على عدم الاعتراف بخطأك
لن يضرك شيئا لو نطقت بكلمة اعتذار
ما اجمل ان نعتذر من ما أخطأنا بحقه
فهي قمة الذوق واللباقة تزول الالم الذي وجد بقلوب الاخرين..

بتال..
الى متى .. وانت مبتعد عن فلك
الى متى ألن ترحم غيرة انثى
عشقها امتلاكك دون ان يشاركك احد بها...


بانتظارك غاليتي
اتمنى ان يكون جزئان في الاسبوع
برأيي لو يكون جزء يوم السبت وجزء آخر يوم ثلاثاء
هكذا نشعر ان المسافة ليست بعيدة
في الاول والاخير الرأي الاخير لك ولظروفك غاليتي..

وفقك الله واسعدك..

 
 

 

عرض البوم صور احلى وردة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ملوكـ وعناد وبدايات الحب.., مبدعة أستمرررري, آبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــداع...., لو أجيب كل عبارات المدح ماراح اوفي قصتك حقها من الأبدااع, اويييها واعرس البارون اوييييها والحلوان على شوشو, بتال&فلك آحلى ثنائي, بعض العيون حقدها في نظرها, يا الغوالي الاجزاء سبت واثنين..ضمضم, يا ناس وه فديت مقرن و ساري بديت احبهم, جسار للظبي<<مااتنازل, حصريا ولأول مرة العقيد عنااد آل راسي من ممتلكاات النوري ..فاهمين ..فيس يهدد هههه, روابط جميع الاجزاء با الصفحه الاولى..., عنااااااااد أسطوووره لن تتكرر ..وهـ بس فديت ابو رعووودي .., فديت أحسن وأحلى كاتبه ضمضمــ, نظره حقد 20 في صفحه 75--نظره حقد21في صفحه 83, نظره حقد 22 في صفحه 88--نظره حقد 23 في صفحه 96, نظره حقد 24 في صفحه 107, نظره حقد 26 في صفحه 127, نظره حقد 26 في صفحه 128, ضمني بين الاهداب, قصص من وحي الاعضاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t140889.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ذ¯ذ½ذ´ذµذ؛رپ This thread Refback 03-07-15 12:28 PM


الساعة الآن 09:55 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية