لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-04-10, 04:55 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــــزء الســـــادس..

بين ثنــايا الايـــــــامـ....




:مدى..؟؟
مدى: هــلا..!!
علياء:تعرفين صاحب الشركه..؟
مدى رفعت راسها تطالع علياء لثواني..بعدها انفجرت ضحك...
علياء انقهرت: ليش تضحكين..؟؟
مدى تحاول تسكت: لان سؤالك غريب..
علياء: مو غريب انتي وهو لكم نفس العائله..
مدى بغير اهتمام: عادي..يمكن عائلتنا كثار..بس اتوقع ان ما نعرفهم..الا اكيد ما نعرفهم..هم وين؟ ..واحنا وين..؟
علياء: يعني بالمره ما تعرفينه..؟
مدى بإبتسامه: لا تحاولين اتوسط لك هههههههه..
دخلت هوازن المكتب: ايش عندكم يا صبايا..
مدى: ان مدير الشركه يقرب لي ههههههههههه...


************************************************** ****************

فـــي طريق الرجعـــه..
ابتهال: وااااو اليوم الاربعاء ياوناستي..
مشاعل وهي ترمي شنطتها بالمقعد اللي جنب ابتهال في الباص: صادقه والله واخيرا....بصراحه الاسبوع هذا مرررررره طويل..
جات مرام: ايش عندكم اليوم...؟؟
ابتهال: انا ما عندي شي...
مشاعل: وانا بعد ما اذكر ان عندي شي مهم غير زيارة ابوي..
مرام: طيب ايش رايكم تجون عندي..بلييييييز لا تردوني لان انا بعد ما عندي شي..
ابتهال ابتسمت لما تذكرت عزام اخو مرام: انا عادي اجي..
مشاعل اللي فهمت عليها: هههههههه وانا بعد..
مرام فرحت: والله...الله يحيكم ومرحبا مليووووون..
ابتهال: انتي يا الشينه وابوك...؟؟
مشاعل تكابر حزنها وألمها: عادي الاربعاء الجاي اشوفه اذا ذكرني..
ابتهال سكتت ما تحب تكلم مشاعل في الموضوع هذا لانها تنزعج منه..


"مشاعل بعد ما فقدت اغلى كنز في هذا الوجود..اللي هو امهـا..وما بعد الام من الغلا احد..ابوها رماها على جدتها ام امها..كان بالبدايه يزورها كل يوم وبعدها كل يومين الى ان صارت كل اربعاء..ومرات ينساها بالاسابيع الى ان تتصل عليه وتكلمه وتقوله يزورها عشان المصروف..
مشاعل الحين اغلى ما تملك جدتها واخوها عبدالله اللي يكبرها بثلاث سنين..ولكنه للاسف لاهي بحياته ودنياه...ولايسأل في احد فيهم..
جدتها انسانه رائعه..تخلت عن كل شي عشان عيال بنتها.. ربتهم وتعبت عليهم من لما كانت اعمارهم 10 و13 ..اعتنت فيهم واهتمت بهم..شافت مطالبهم..عيالها اللي هم اخوالهم تخلوا عن مصروفهم وطالبوها برميهم على ابوهم..لكنها رفضت ووقفت قدام الجميع..واعلنت قدامهم الخمسه ان اللي يفكر ان اللي يبعدها عنهم لاهي تعرفه ولا هم يعرفونها..
مشاعل كل الحب والحنان اخذته من جدتها الحنون..كل الامان والطمأنينه..هي امها وابوها وجدتها واختها..موتها ولا تنغز جدتها شوكه.."

قطع تفكير مشاعل..
:يله باي شعوله اشوفك في بيت مرام اوك..
مشاعل: اوك..
نزلت ابتهال...واول ما دخلت بيتهم..
:يمـــه...يمـــــه ..وش الغدا..؟
لفت يمين بالصاله شافت ابوها جالس..باين عليه انه صاحي..وهو نادر ما يكون بهذا الوضع هذا...
ترددت: الســـ الســلام عليكم..
طالعها بهدوء وما رد السلام..
راحت بسرعه للمطبخ.
:يمه..يمه ايش عنده ابو سلطان صاحي..
ام سلطان: ما ادري عنه..حتى انا مستغربه ولا وهادي بعد..
ابتهال: الله يستر..تكفين يمه الغدا..ميته جوووع.."وفتحت القدر"..لااا يمه رز بس..
ام سلطان: الجود من الموجود..
ابتهال بطفش: ايه الحمدلله..يله بروح ابدل ملابسي ..
ودخلت غرفتها المشتركه..
وحصلت اخوانها الصغار يكتبون ويشخبطون..
ابتهال: ها يا حلوين..ايش تسووون..؟؟
وداد: ابتهال..ابتهال تعالي سوفي..رسمتك انتي و مدى..
بدر: وانا بعد رثمت امي ..وثلطان..
ابتهال ابتسمت: الله......"واختفت ابتسامتها"..وش هالدفتر.؟؟؟ من وين جايبنبه.."وسحبته منهم."
وداد تأشر: من هنا............
ابتهال صرخت: لاااااااااااااااا..ليه هذا حق المدرسه.."وبسرعه قلبت الصفحات"..وملونين حتى الدروس..ياربيه ايش بقول للمدرسه بكره..انتوا ما تعرفون انها عصبيـــــــه ..الله ياخذ ابليس..يله يله بسرعه اطلعوا برا الغرفه وان شفت واحد منكم ماخذ دفتر من دفاتري لا يلوم الا نفسه سامعين..
انتفضوا وداد وبدر وطلعوا بسرعه..مروا على الصاله شافوا ابوهم خافوا زياده..راحوا المطبخ على طول عند ملجأ الامان عندهم امهم..
طلعت ابتهال..وجلست بالصاله جنب ابوها..
جلست ساكته ما تكلمت...بس كل شوي ترفع عينها وتطالعه وتبعدها بسرعه..ملامح ابوها هاديه مو شرسه ولا تخوف..واللي بيدقق فيه بيكتشف انه يملك من الجمال نصيب وكانه سلطان اخوها..ابتسمت على حركاتها وكأنها اول مره تشوفه..
لف عليها ابوها وانتفضت وحاولت تخفي ضحكتها..
:انتي مدى...؟
ابتهال في نفسها"معقوله ما يدري انا مين..؟"..
:لا مو مدى..
:اجل ابتهال..
ابتهال: ايوه..
صغر عيونه ابو سلطان لان النظر عنده مره ضعيف:وين تدرسين..؟
ابتهال بغباء: بالدرسه...
ابو سلطان بنبره حاده شوي: ادري بالمدرسه..باي صف..؟
ابتهال خافت: بسم الله الرحمن الرحيم..بثالث ثانوي..بثالث..
ابو سلطان: ومدى..؟
ابتهال فكرت لو قالت تشتغل يمكن ياخذ منها فلوس بالقوه.
:معاي بالمدرسه..
ابو سلطان: انتوا توأم.؟؟
ابتهال ضحكت: هههههههه لا وش توأم..بس مدى ترسب كثير.
"وسمعت فتحت الباب"..
:السلااااام يا اهل البيت..
ابتهال ضحكت تخيلت شكل مدى وهي تشوفها جالسه جنب ابوها..
دخلت مدى: ابتهال ..يمه...وينكم..؟؟
ابتهال: من كبر البيت..تعالي بالصاله..
ابتسمت مدى على تعليق ابتهال: السلاااااااااااااا.......................
وقفت وهي مطيره عيونها مو مستوعبه ابوها جالس وصاحي وابتهال جنبه وتضحك بعد..
:احم احم..السلام عليكم..
ابتهال باستهزاء: هلا والله وعليكم السلام..تعالي حياك معانا..الجلسه عائليه..
مدى طالعت ابوها اللي ما علق على شي..
وراحت للمطبخ..
:يمه ايش عنده الوالد...؟
ام سلطان ضحكت: ايش فيكم..الحمدلله ان صار صاحي يوم..وعساه دووووم..
سكتت مدى وما علقت ودخلت الغرفه وبدلت وطلعت مره ثانيه للصاله..
:الحين انتي ليه ترسبين؟؟
مدى بلعت ريقها واللي ما فهمت شي: راسبه!! وش راسبه فيه..؟؟
ابتهال انسدحت من الضحك..
ابو سلطان: ليه ما اهتميتي بدراستك هاه..؟؟
مدى تطالع ابتهال وعرفت انها مهببه مع ابوها لان هالضحك وراه سالفه..
ابو سلطان: اذا ما نجحتي هالسنه ترا بتنجلدين سامعه..
مدى ابتسمت: ا نشا الله..
صرخ: ام سلطان وين الغدااااااااااا؟؟
ام سلطان وهي جايبه صينية الغدا مع السفره..
:هذا هو وصل..
قامت مدى واخذت من امها السفره وفرشتها وحطوا الصينيه بالوسط..وتجمعوا حوله..
ام سلطان بهمس: وين سلطان..؟
مدى: ما ادري عنه..ما شفته بالحاره..
ابتهال قاطه:ولا انا...
وعم السكون المكان..
: كح ...كح ..كح.."وصرخ"...موووووووووويه..
فزت مدى تجب المويه..
ابتهال ترددت تقرب منه....وبالاخير قربت منه وضربته على ظهره بخفه..
جابت مدى المويه وعطته ابوها وهي واقفه جنبه..احساس غريب مر على الثنتين..اول مره يحسون بالجو هذا..ابوهم معاهم يدارونه ..يهتموا له..يسأل عنهم..لو كان ما يدري عن هوا دارهم..بس على الاقل سأل..طالعوا الثنتين بعض وكأن كل وحده قرت افكار الثانيه..
تمنوا اللحظات تكون دايمه..تمنوا ان حياتهم بهذا الهدوء والامان..ابوهم جنبهم وهم جنبه بدون خوف ولا رهبه..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

دخلت مشاعل بيتهم..
حصلت جدتها تكلم الخدامه: يا جعلتس مانيب قايله..حطي الفلفل على الرز..مو الشوربه الله يغنينا عنكم قولي امين..
دخلت مشاعل وهي مبتسمه على جدتها اللي جالسه على الكرسي المتحرك بالطبخ تشرف على الغدا..
:هلا يمه.."وباست راسها."..كيف الغاليه..؟؟
جدتها بحنان: هلا هلا يمي انا بصحه وعافيه ما دام انتوا حولي..
مشاعل خذت يد جدتها وباستها: الله يخليك لنا يا الغاليه..ها يمه بشري عن الغدا..؟
ام ناصر: جاهز ا نشا الله..روحي غرفتس وبدلي هالمريول اللي تقولين عنه ثوب رجال وتعالي..
مشاعل: ههه ابشري..والمريول هذا النظام..
مرت على الصاله حصلت عبدالله اخوها منسدح ويكلم بالجوال..
:ههههه لا سيارتي الكزس بالورشه..ما عندي الا الكامري..
مشاعل بصوت عالي: هه,..اجل لكزس وكامري..انت لو معاك ددسن كان انت بخير..
عبدالله حط يده على الجوال ويتكلم وهو صاك على اسنانه: انقلعي لا اجي افقع لك وجهك..
مشاعل: عيب والله عيب هذا كبرك وهذي كذباتك..
عبدالله قام عليها...بس هربت لغرفتها..
:الله يقرف البنات ولاقفتهم.........ايوه ايش كنت اقول..لا ياعمري حرام عليك..ايش فيها الكامري..
دخلت مشاعل غرفتها وهي تدعي ان الله يخلي لها جدتها ويهدي اخوها عبد الله.اللي منخدع بالمظاهر الكذابه..
رمت نفسها على السرير ..فجأه جاء على بالها سلطان اخو ابتهال..
"ما شا الله لو اخوي عبدالله مثله كان احنا بخير وما احتجنا لابوي..وتنهدت بحالميه...ما شا الله طول وعرض وقوه واخلاق وجمال..وربي كل بنت تتمناه..بسم الله عليه الله يخليه لاهله.."
وصارت تتذكر كل المواقف اللي بينهم من لما كانوا صغار الى ان كبروا كيف يدافع عنهم..وما يخلي احد يقرب منها هي وابتهال..يسأل عنها ويهتم فيها..ولا يقصر معاها بشي..

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

بمكان بداخل احياء الرياض..تجمعوا على اتفاق الشغل..
:شوف يا سلطان...شغلنا مقسم وانت راح تختار اللي يريحك..
سلطان وهو ما يدري ايش سالفتهم: ايووه..وكيف التقسيم..؟
مهند:ناس شغلتهم ميكانيكه..يعني يفتحوا السيارات ويشغلونها وياخذونها بثواني بسطيه ..وهذي لسه صغير عليها..وناس شغلتهم بقوتهم..وهي اللي تنفع لك..وهي فك الكفرات السيارات بسرعه ونحملها بسياراتنا ونحط رجولنا..ونبيعها على المحلات..
وفي الشغله الثالثه اللي هي المراقبه وهي ابسط شي بس تبي ناس ما يفلحون لا في هذي ولا هذي..
سلطان رفع حاجبه: يعني تسرقون...؟؟
مهند بخبث: لولا الحاجه..وهم يقولون الحاجه تبرر الوسيله..يعني لا انا ولا انت ولا رائد ولا عبد المحسن نرضى اخوانتا يصرفون علينا..
عبد المحسن: انا لو اموت ما اخذت ريال من اختي وامي..عيب والله في حقي..
رائد: انا عندي اسوي أي حاجه ولا اذل نفسي عند احد..
طالعهم سلطان باحتقار: هذي الشغلات لكم مو لي..
مهند: ما راح تنفعك المثاليات..وخليك مثل البنات اللي يصرفون عليهم رجاجيلهم..
سلطان مشى وتركهم ولا عبرهم" معقوله انا اسويها ... مستحيل..لالا مستحيل ومستحيل بعد..الله يقلعك يا ثامر وش عرفك فيهم..؟"


مهند بثقه: صدقوني بيرجع لنا..وهذا وجهي..

$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$

بعد اتصالات مهمه واسئله..وصل للي يبيه..
واخيرا حصل الخيط الاول للموال اللي براسه..
:مشكور..مشكور اخوي وما تقصر..
:ترا كل الحارات هذي قديمه بالمره..انتبه لنفسك..
:اوكي ..اوكي ...باي..
ركب سيارته الرنج..وتوجه للمكان اللي وصفه له..
حارات واماكن ما توقع وجودها بالرياض..
:في احد ساكن هنا....؟؟
البيوت وكأنها بتطيح على اصحابها من كثر ما اكلها الزمن واهلكها..
كل شوي تضيق الحارات..لحد ما صارت السياره تدخل..او انها مستحيل تدخل..قرر يوقفها في مكان واضح عشان ما يجيها شي...
كان في اولاد يلعبون كوره..توقفوا عن اللعب..ويطالعون السياره..اللي مستحيل تمر مثلها بالمكان هذا..
قربوا حوله..اشكالهم مأساويه ومزريه جدا..
ضاري شافهم تجمعوا حوله: لا حول الله..
قربوا منه اكثر كانت ريحتهم بعد اللعب واصله حدها..
فك شماغه وتلثم..
:اسمعوا تبون فلوس...؟
الكل صرخ باصوات متفرقه: ايوه...اكيد...الا..
ضاري: اعطيكم فلوس..بس ابعدوا عني الله يخليكم..
ابعدوا كلهم كم خطوه ورى..
طلع ضاري المحفظه حقته..وقسم عليهم اللي معاه كله..تقريبا كل واحد حصل 150 ريال..نعمه من رب العالمين..
راحوا العيال فرحانين ومو مصدقين ان كل واحد منهم يملك هالمبلغ كله وبيده كمان..
مشى كم خطوه..وطاحت رجله بمستنقع مويه ما شافه...وعصب..
: بجد بجد لا اله الا الله..
فسخ نظارته الشمسيه عشان يشوف زين..
مشى كم حاره..وهو يتأمل اللي حوله..في اطفال ما تعدا عمرهم سنه بالشارع..استغرب كيف اهلهم ما يخافون عليهم او ما انتبهوا لهم..يعني لو صدمته سياره او اخذه احد..ما اتوقع بيلاحظ احد هالشي...
وصل للعنوان المطلوب...
وقف يطالع المكان..وهو مو قادر يستوعب
:معقوله عمي ساكن هنا....؟؟؟
بدا الشك ينزرع فيه"مستحيل عمي يسكن هنا وابوي ساكت..على الاقل اشترى لاخوه بيت احسن..شكل الوسواس لعب فيني صح.."

قرر يتراجع..
:اوووووف..لالا بتأكد..ما راح يضرني شي..

ضرب الباب بقوووه..

$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$

:ابتهال افتحي الباب..
ابتهال: مشغوله انا..بنام عندي طلعه اليوم..
وقفت عند راسها: على وين؟؟
ابتهال بغرور: معزومه عزيمه خاصه..
مدى بقرف: وووع ما يليق عليك..بالله وين معزومه اكيد عند مشاعلوه..هو عندك غيرها..
ابتهال بثقه: لا مو عندها..
مدى: اتفاهم معاك بعدين هذا بيكسر الباب.."وصرخت"...طيـــب.
سمع ضاري الصرخه ووقف عن الضرب وميز الصوت وابتسم جواه..
وقفت ورا الباب: مين؟؟
ضاري: افتح..
ضحكت مدى: ههههه على كيفك افتح..سلطان مو موجود..
ضاري: لا انا ما ابي سلطان..ابي ابو سلطان..
استغربت مدى ..اول شي الصوت الفخم هذا قد مر عليها او شبهت عليه..ثاني شي من هذا اللي جاي خص نص لابوها..
مدى: بأيش تبيه..
ضاري انزعج: انتي افتحي الباب بعدين نتفاهم..
وقفت مدى تطالع الباب وشلون تفتح له وتدخله جوا بيتهم..




جاء سلطان حصل واحد باين انه رزه من شماغه وثوبه والنظارت الشمسيه اللي بيده<<دليل الكشخه عند سلطان..
واستغرب وقرب له..
:هلا اخوي امر..
لف عليه ضاري: هلا والله..مين معاي..؟
سلطان: معاك سلطان..
مد ايده ضاري: هلا والله سلطان.."طالع شوي فيه..حس انه فيه شي يشبه ابوه"..انا ابي ابوك ممكن...
طلع سلطان المفتاح بيد وصافحه باليد الثانيه: هلا والله..تفضل..."وفتح الباب"..
مدى كانت حاطه اذنها على الباب عشان تسمع ايش يقولون ..ما حست الا ان المفتاح يدخل والباب ينفتح..بعدت عنه كم خطوه عشان ما يصقعها وهي ما تدري ايش تسوي او وين تروح..وهذا الرجال بيدخل بيتهم..
انفتح الباب قدام ضاري تقدم خطوه..حصلها نفسها..نفس الطول والعيون...طير عيونه..ما توقعها ابدا بالجمال هذا..شي مستحيل..قمة البرائه والصفاء..الوجه الدائري كانه البدر ومنور..العيون وساع السود الكحيله..الانف الصغير..الشفايف الصغيره المليانه والورديه..والشعر صحيح كان مو مرتب لكنه سواااده جذاااب مع الخصل المتناثره منه بعشوائيه..
وبيجامة البيت..عباره عن قميص قصير لنص الساق ونااعم جدا معطيها اصغر مما هي عليه..
مدى حطت يدها على فمها"هذا...هذا..ضاري..والله استاذ ضاري..ايش جابه.؟؟؟"
سلطان بعصبيه: مدى ايش فيك ادخلي..؟؟
مدى صحت من اللي فيه وراحت داخل جري..
ودخلت الغرفه وقفلت الباب..
ابتهال اخترعت وفزت من نومتها اللي ما بعد ابتدت: ايش فيك يا هبله..وكأن حرامي جاي لبيتنا..
مدى حاطه يدها على قلبها وبسرعه تتنفس..
ابتهال: مدى...مدى..وش صاير؟؟
مدى بلعت ريقها وتلاحق انفاسها: ضاري...
ابتهال تردد وراها بتعجب: ضاااري!!!!! مين ضاري..؟؟
مدى بلاشعور: ضاري ما غيره ضاري..
ابتهال تطالعها باستغراب: مدى انهبلتي ولا انهبلتي..من ضاري؟
مدى ضربت خدودها: مديري بالشركه...ولد صاحب الشركه..
ابتهال قامت من مكانها وراحت لها بسرعه: هنااااااااااااا؟؟؟؟
مدى هزت راسها...
ابتهال دفت مدى.:خليني اشوفه اكيد رزه وكشخه..
طاحت مدى على الفرشه اللي جنبها وما قامت منها لان افكارها ما توقفت ولا لحظه..والاسئله تنهال عليها..
فتحت ابتهال الباب وهو يطل على الصاله من على جنب..
شافت الطول الفارع..والكتوف العريضه..والنظاره الشمسيه
:هههههههههههه مدى كشخه والله معاه نظاره على قولة سلطان.
شافت اخوها سلطان جنبه ما كان اقل منه لا طول وعرض بس الصحه تختلف اكيد..فكأن سلطان اصغر منه بكثيييير
لفت على مدى بعد ما سكرت الباب: اقول مدى اعترفي ايش عنده جاي...لا يكون يخطب..؟
مدى سمعت ابتهال ولا ما سمعتها وهي داخله جو في ضحك متواصل من كثر التوتر اللي جاها وانها تخيلت انه جاي يخطبها..

##############################################


دخل ضاري البيت وهو يطالعه من فوق لتحت..والشك زاد فيه..والتردد كبر في قلبه..
دخله سلطان الصاله بما ان مافي مجلس يستقبل الضيوف..وجلسه..
جلس ضاري على الارض وفي باله انه ممكن يغير السالفه ويغير الموضوع لانه مستحيل عمه يسكن هنا متسحيــــل..
دخل سلطان على ابوه في غرفته توقعه فاقد مثل كل يوم وانه بيحتاج وقت لحد ما يخليه يصحى شويه بس.
لكنه حصله صاحي وبكامل قواه العقليه استغربه..بس قال في نفسه احسن..لكنه شايل هم اللي من عيال الكباريه اللي برا..ايش يبي من ابوه..لا يكون بيتبلا عليه شي..ولا ابوه مسوي معاه شي..
:يبه..ابو سلطان..
ابو سلطان ما نام لكن لسانه ثقيل شوي.هااااااااااااه..
:يبه في واحد شكله من عيال كاشات يبيك..
ابو سلطان انتفض من السيره: ما قالك ايش يبي..؟
سلطان: لا..
قعد ابو سلطان على حيله..وساعده سلطان على الوقفه بس ابوه رمى ايده ما يبي منه شي..
مشى سلطان ورا ابوه اللي دخلوا على الصاله..
ضاري حس انهم جاوا..رفع راسه..طير عيونه مو معقوووله الشبه هذا..لا مستحيل..الشبه كبير ..نسخه مصغره من ابووه جسما لكن شكلا كانه ابو ابوه مو اخوه..لو كان فعلا اخوه...
ابو سلطان طالع ضاري ملامحه مو غريبه بس لانه ما كان يشبه ابوه فما كان كثير واضح انه ولده..
جلس ابو سلطان وجنبه سلطان..ينتظرون من ضاري يقول اللي عنده..
ام سلطان كانت بالمطبخ تنظف اللامسات الاخيره من الغسيل والجلي..
طلت على الصاله وشافت ضاري نغزها قلبها..ما تدري ليه..من الغريب هذا اللي في بيتهم..وايش يبي منهم..وكانت اغلب احتمالاتها انه وراه مصيبه او كارثه..
ضاري اختفى الكلام من على لسانه..كيف بيبدا وشلون...وش راح يقول..لو كان بينه وبين ابووه مشاكل ايش راح يصير؟؟ لو انه كشف السالفه هل ممكن ابوه ينضر..؟؟
لعن نفسه لما فكر انه يكشف الماضي ويفضح المستور.....



@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
نهـــــــــــــــــــــاية البـــــــــــــــــارت..

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 29-04-10, 04:56 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــــزء الســـابع...

خفــايــا المــاضـــي..

ابتهال: بجد مدى كلميني..قولي ايش يبي منك؟؟
مدى بدا الخوف والتوتر يتسلل لقلبها: وانا ايش دراني عنه..
ابتهال: يعني ما سألك عن عنوان بيتكم..رقم تليفونكم..او لمح لك بشي..
مدى طنشت: ابتهال ايش فيك صايره كانك مشاعل..لاما قال شي..ما اتوقع جاء عشاني..اتوقع عنده سالفه..
ابتهال بنص عين: اجل عشان مين؟؟..لا يكون لمحني في الباص واعجب فيني..
مدى طالعتها باستحقار: ما ودك تبلين العافيه..وتقومين تحطين اذنك على الباب عسى تسمعين شي..
ابتهال قامت وحطت اذنها: ساكتين..او يتكلمون بصوت واطي.."وقربت اذنها اكثر"..لالا شكلهم ساكتين..

************************************************** ****************

سلطان يطالع ضاري اللي بان عليه الارتباك من لما شاف ابوه..
:يا هلا والله ومسهلا..هذا ابوي..
ضاري ابتسم وعرف قصد سلطان: هلا هلا..احم..والله ماني عارف كيف بأبدا بس بأبدا..
طالعهم شوي لاحظ انهم ينتظرونه..وكمل:
والله يا ابو سلطان انا جاي لك انت مخصوص..انا من قريب بس..مرني اسم عائلتكم الكريمه..اللي هي تحمل نفس عائلتي..
ابو سلطان رفع عينه على ضاري..وكأن الشكوك بدت تتأكد له..والذكريات صارت مثل الصور تمر عليه..
ضاري لاحظ ردة فعل ابو سلطان وقرر انه يكمل ويتشجع :والاهم من هذا كله نحمل نفس الجد..
سلطان وعلى راسه اكبر علامة استفهام:يعنـــي؟؟
ضاري وجه كلامه لسلطان: يعني احنا لنا نفس الجد والعائله..
سلطان لف على ابوه اللي حس انه ضاغط على اصابعه وشوي وتدخل اظافر ايده بكفه..
وتكلم بهدوء: انت ولد حمــــد؟؟!!
ضاري وسلطان كل واحد صدمته ما كانت اقل من الثاني سمعوا طيحة كاسات الشاي في المطبخ..لفوا على بعض..
وسلطان يبي اجابه من ضاري عشان يأكد الكلام اللي قاعد ينقال..
ضاري: ايوه انا ولد حمــد..
وقف ابو سلطان وشياطين الدنيا على راسه: لا بارك الله فيك ولا في ابوك..اطلع برا بيتي..اطلــــــــــع..
وقف ضاري وهو مستحيل يترك السالفه كذا معلقه ولا اخذ لا حق ولا باطل: يعني انت عمي..؟
ابو سلطان وهو يحاول يضبط اعصابه لا يهد البيت عليه: سلطان قوله اطلع..انا ما افتكيت من ابوك اكثر من عشرين سنه تجي انت تكملها علي..واذا ابوك ما قالك السالفه روح قوله انك عرفتها وقوله ان الحق حق وان الباطل باطل..مو هذي كلمته..وانت لا عاد اشوفك لافي بيتي ولا قريب عندي ولا تحاول تجي تزورني ولا تسألني..وسلم لي على مرت ابوك كثيررررر وسلام خاص بعد..
"وجهه كلامه لسلطان"
سلطان ودني غرفتي وطلع هذا من بيتي سامع......
سلطان ما زال جالس..ما استوعب اللي يصير أي عم واي خرابيط..واي حق؟؟يبي احد يفهمه السالفه..
:يبه من حمد هذا...؟؟
ابو سلطان لف على سلطان وعيونه بيطلع منها نار: لا تجيب طاريه انت انظف من ان تقول اسمه..تعال ودني غرفتي بسرعه..
ضاري ما تحمل الاهانه اكثر من كذا..طلع برا البيت وصك الباب بقوووووووه..
:الحين هذا شايف نفسه على ايش ..بس شنو اللي بينه وبين ابوي..اتوقع شي كبير..وكبيـــر بالمررره..
ام سلطان انتفضت في مكانها ..سيرة حمد ومرته رعب لهم قبل عشرين سنه والحين رجع لهم..
هذا ولد حمد..ايش يبي فينا..وش ذكرهم فينا بعد موتهم..ما كفاهم اللي صار لنا بأسباهم...ما كفااهم..
طلعوا مدى وابتهال من الغرفه لما سمعوا صوت الباب..
وراحوا لامهم..
:يمه وش السالفه..؟؟
:من هذا يمه ومن حمد..؟
تسندت ام سلطان على اقرب طاوله تبي توازن نفسها ..
ركضت لها مدى: يمه ايش فيك..؟؟تعبانه...تعالي استريحي بالصاله..
وراحوا جلسوا امهم بالصاله..
وهي تنوح: من وين طلعوا لنا..؟؟..ومن وين طلعوا لنا..؟؟!!



سلطان سدح ابوه على السرير..ونفسه يسأله بس خايف منه..
:اسمع لا تسأل ولا تحاول تعرف السالفه..هالشي مالك خص فيه..وانسى اللي قاله ولد الجبان..سامع..؟
سلطان: ا نشا الله..
وطلع وصك الباب...
حصل امه وخواته في الصاله وجلس عندهم..
مدى: سلطان وش يبي..؟
سلطان رفع كتوفه: علمي علمكم..قال كلمتين فهمها ابوي وطلع..
ابتهال: على فكره ترا هذا مدير مدى..
مدى بغت تقوم تكفخ ابتهال على غبائها ولقافتها..
ام سلطان: مديرك؟؟يعني انتي تشتغلين عند حمد؟؟
سلطان: الحين هذا مديرك؟؟هو ولد عمي يمه؟؟
ام سلطان بسرعه: لا مو ولد عمك ولا يقرب لكم..وانتي يا مدى دوري لك وظيفه ثانيه غير هالوظيفه..
مدى انصدمت:ليـــــــه...؟؟
ام سلطان: بس..ما تشتغلين عندهم ابد سامعه..
مدى بعناد: يمه ما راح اترك الوظيفه الا لما تقولي لي السبب..مستحيل اترك وظيفتي كذا..عشان هذا جاء ورمى كم كلمه وراح..
ام سلطان بنفسها"يا ريته كم كلمه وراح..هذا فتح علينا ابواب مسكره من سنين.."
:مدى وانا امك اسمعي الكلام وبس..
ابتهال باعتراض: يمه لا مو حل..قولوا لنا السالفه وخلصونا..
سلطان: هو يقول ان لنا نفس العائله والجد..يعني ابوي وابوه اخوان..
مدى والاستعياب عندها بطئ :يعني...يعني ضاري ولد عمي..؟؟
ابتهال: احنا لنا عيال عم تجار..اصلا ما قد سمعنا ان لنا عم..
سلطان: بس ابوي يعرف ابوه لانه قال....
قاطعته ام سلطان: سلطان..بس خلاص ولا كلمه..السالفه هذي تتسكر وان سمعت احد يتكلم فيها ما يلوم الا نفسه..
وراحت لغرفة زوجها تبي تعرف ايش راح تخبي لهم الايام الجايه..
نظروا الثلاثه لبعضهم..
ابتهال: فهمتوا شي..؟؟
مدى: انا متأكده ان ضاري ولد عمي..ولنا عم ما يبون يتكلمون عنه..
سلطان يكمل: لانه هو حتى بنفسه جاي يتأكد...
ابتهال: وايش قال ابوي؟؟
سلطان حكى لهم السالفه من الاول للاخير..
مدى: كل شي واضح..ان الشي بين كبار بس..ومحد يعرفه الا هم.بس ليه..وشنو اللي صاير قبل 20 سنه..!!


:ابو سلطان ..وش راح يصير فينا قولي..؟؟
محمد ابو سلطان: وانا وش يدريني يا نوره..احنا ما لنا علاقه..جاء ولده وهو اللي تكلم ..احنا ما تكلمنا..
نوره بخوف: وموضي ورجلها حمد بيسكتون ما اظن يا محمد ما اظن..
محمد ضاقت فيه الدنيا: الحين انتي ورا ما تسكتين وتنقلعين عن وجهي...ولا اقولك.انا اللي بنقلع..
لبس ثوبه واخذ شماغه وطلع بخطوات مو ثابته لبرا البيت..بيبدا سهرته اليوم من بدري مثل كل يوم...
ابتهال اللي شافت ابوها مار من عندهم وطلع: كله منه ولد الكاشات جاء وخرب ابوي..من شوي كان وش زينه..
سلطان تنهد على حال ابوه..وتذكر سالفة مهند والشغل..وقرر يطلع يشوف ثامر اذا يعرف عنهم هالشي ولا...
مدى كانت الافكار تلعب براسها لعب..ما تدري تفكر بايش ولا ايش..والاهم انها مستحيل تترك وظيفتها..
نوره بدا هم كبير يتسلل لقلبها غير همها..الحين وش بيفكها من شر موضي اللي طالهم قبل 20 سنه.....


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
"فــــــي الذكريــــــات..."

حمد: اقولك ثلاث ارباع الحلال بأسمه..
موضي: ماعلي منك ..ونصفي على الحديده..
حمد: يعني وش تبين نسوي يا مره...اروح اطلع ابوي من قبره اللي ما نشف واقوله ليش الحلال باسم محمد..
موضي: الا الغلطه غلطة ابوك ليش يفرق بينك وبين اخوك ..ولا عشانك خذت السوريه...
حمد عصب: انا كم مره قلت لك لا تجيبي طاريها على لسانك..
موضي كشرت: اسمع واخر الهرج..ان محمد ونوير زوجته ياخذون الحلال هذي انساها..بالطيب بالغصب بناخذ مثلهم..
حمد: هذي اوراق رسميه ما نقدر نغيرها..
موضي والشيطان بدا يلعب براسها..لان فكرة انها تنسى العز والنعيم اللي هي فيه شي مستحيل عندها..
:والاوراق ما تتزور...
طالعها حمد.....:انتي من جدك تتكلمين..؟
موضي: اجل العب..والقانون لا يحمل مغفلين..دور لك من هنا ولا هنا..وترا محد يدقق وبعدين ابوك ظلمك عشانك جبت وحده مو من العائله..هذا قمة الظلم..على الاقل يومه حرمك منها عوض شي بدالها..ونعيش احنا وعيالنا بعز..
حمد سكت وكأنه حب يعوض فقدان زوجته بالفلوس..ابوه حرمه منها ونغص عليه قبل لا تموت..
موضي: اسمع خلص الموضوع بسرعه..قبل لا يتكلم محمد عن الورث وما الورث..
وبدا حمد يلعب لعبته الوسخه مع موضي..سجل كل الحلال باسمه باوراق مزوره..


:كيف ابوي يكتب الحلال باسمك؟؟
حمد: عشاني انا اكبر منك..
محمد: ما اصدق ابوي يسويها..
حمد: ابوي ما سواها الا لمصلحتنا..انا بعطيك حقك بس انا اللي بديره لك..
محمد: بس متى ابوي سجله باسمك..؟؟
حمد: هذي سالفه قديمه...وبعدين وش فيك انت اسألتك كثيره..
محمد بطيب نيه..ما توقع ان بيجي يوم وينطعن في ظهره ومن اللي يطعنه اخوه..شي ما يخطر على البال ..لكنه موجود..ناس نفوسهم ضعيفه غرتهم الحياة الدنيا وما فكروا في بكره ايش ممكن تكون العواقب..اكل حلال يتيم ومو أي يتيم...حلال اخوه من امه وابوه ولحمه ودمه..


مشت الحيله على محمد صادق النيات..وزوجته الطيبه..
موضي ما سكتت على كذا..تحمل الكره الكثير على محمد..لانه الجد خطبها له ورفضها ومحمد كان مقرر ياخذ بنت عمتها نوره..
وتحمل الكره الاكبر لنوره اللي كانت دائما وابدا احسن منها بكل شي ..زرعت في قلبها الحسد والغل..بدل ما تحمل الخير لنفسها ولغيرها..
اخذت حمد حبته..بس فاقد الشي لا يعطيه..قلبها ما حمل الحب لاحد من قبل ومستحيل يستمر بالعطاء..حتى حمد زوجها ما صار يملي عينها لكنه صار تحصيل حاصل وفوق هذا كله يحب زوجته الاولى..
موضي كانت ضحية هوى نفسها..مشت ورا افكارها السوداء بدون رادع..وبدون خوف وبدون حتى تفكير بعقلانيه..
صارت انانيه درجه اولى..حتى على عيالها..وصارت لعبتها المفضله انها تركض وراء الفلوس والجاه والسلطه وغيره ما تبي..
اجبرت حمد انه يخلي اخوه يوقع على اوراق وشيكات بمبالغ كبيره..بدون رصيد..لانه لو فكر بيوم من الايام بانه يطالب بحقه بيدخل السجن على طول لانه مديوون بديون وهميه لاخوه..
وبكذا قدرت موضي تكسب كل الاطراف حتى حمد نفسه لانه زور الاوراق..وقدرت تفرض السيطره على الجميع.. وبكذا كونت شخصيتها وهيبتها حتى على زوجها ابو عيالها...


%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%% %%%%%%%%

فــــي القصــــر...
دخلت دانا مع لالي غرفة لانا..
:لنو..مين راح يجي اليوم؟؟
لانا وهي تحط الماسكرا على رموشها الكثيفه وتزيدها كثافه:بنات خالتي لطوف..وخالي صالح..
دانا: اهااا...comeلالي..خليني اكشخك قبل لا يجون الضيوف.."وشالتها بحنان وراحت غرفتها"
لانا طالعت لالي بقرف وهي تفكر شلون دانا متحملتها...
ونزلت وهي لابسه تنوره سوداء حرير قصيره لحد الركبه وعلى خصرها شريطه فوشيه..وبلوزه توب بدون اكمام ما فيها الا شريطه فوشيه نفس اللي بالتنوره..
وبشعرها المقصوص بقصه غريبه"يعني خصل طويله وقصيره..مقصوص بعشوائيه"..وحاطه جلوس فوووشي بمعنى الكلمه..وطالعه جذاابه جدا وخليها انثى بحق..
حست بشي متعلق برجلها وصرخت..واااااااااااااااع لالي بعدي عني..انا لانا مو دانا...دااااااااااااااااااااانا..
جات دانا تركض:ايش فيه؟؟
لانا حطت يدها على خصرها: خذي بستك وع تلزق فيني..
ابتسمت دانا لبستها:تعالي قلبوو..هذي متوحشه لا تلعبي معاها..بعدين تاكلك هههه..
لانا عصبت: هههاي..بايخه.."وسمعت صوت امها"
:لااااانا..
لانا نزلت بسرعه: يس مام..
موضي باعجاب: لبسك مره نايس..
لانا بدلع ماسخ: يسلمو مامي..عارفه..
موضي تعجبها لانا تحس انها فيها منها بعكس دانا الحبوبه..واريام المسالمه..
:كنت ابيك تشوفي الخدم ايش جهزوا وتشرفي عليهم..
لانا: اوك..
واتصل موبايلها..
لانا: اووف ها الاياد ما يمل..كل شوي يتصل.."وعطته بيزي"
ودخلت المطبخ..
رن الجرس..
وقفت موضي تستقبل اختها ومرت اخوها..
:هلا لطيفه كيفك..؟؟"وتبوسها"
لطيفه: هلا موضي شلونك..ان شا الله تمام..
موضي: تمام والله..حياك..
:هلا خالتوا..
موضي: هلا ريماس..كيفك يا حلوه..؟
ريماس: تمام خالتوا..اجل وين البنات؟؟
موضي: بيجون الحين..
:بعدي خليني اسلم على خالتو..
موضي: هلا هلا رهام..
رهام: هلا خالتي..كيفك وشلونك ا نشا الله بخير."ودخلت بدون ما تنتظر الاجابه"
موضي: ادخلي الله يستر عليك....هلا احلام اخوي معاك؟؟
احلام اللي ما تحب تزور موضي كثير بس تضطر: هلا واله لا ما جاء معاي..
موضي: الله يهديه من زمان ما شفته..
احلام:اذا جاء ياخذني راح اقوله يسلم عليك..
ودخلت بعدها بنتها الكبيره والوحيده: هلا عمتي..
:هلا مأثر...واااااو اليوم محلوه..
مأثر اللي تدري ان عمتها حاطتها ضمن القائمه اللي تبيها لواحد من عيالها: هههه عيونك الحلوه عمتي..
ودخل الكل وجلسوا..والشي الاكيد ان البنات قعدوا على جنب بعيد عن جلسة الحريم..
طلعت عليهم لانا: هااااااي..girls..واو كل وحده تقول انا احلى..بس لا تحاولون لاني انا احلى هههههه..
ريماس اللي ضمتها: ههههههه واحشتني يادوووبه..
لانا باستها من خدها: حتى انتي حبو..
رهام اللي ما تبلع حركات لانا: هههه يا شين الثقه..
لانا بغرور: يحق لي.."وسلمت عليها"...مأثر ماني مصدقه
وراحت لها وضمتها:كيفك يا قمر؟؟
مأثر:تمام والله..وانتي يا عسل..؟
لانا: انا fine..وتمام التمام كمان..
نزلت دانا وقبلها لالي..اللي ركضت لحضن رهام وتربعت فيه: ههه تحب تحاشرني..
لانا بقرف: وع..
وصلت لهم دانا وضمت رهام: يا قلبووو واحشتني موت..
رهام اللي تصغر دانا بسنه ضمتها اكثر:حتى انتي..
ريماس سلمت بغرور: اهلين دنو..
دانا عادي عندها: هلا ريمو.........مأثر عندنا يا لا الهول..هههههه
مأثر: هلا وغلا شوفتي كيف..؟
"ريماس ومأثر بجامعه وحده..وسنه اولى"
وجلسوا البنات..ريماس ما تجلس الا مع لانا لانها نفس الستايل والافكار..اما البقيه عادي...
مستوى جمالهم واحد..بس مأثر كانت اكثرهم جاذبيه..ابوها اغناء واحد بالعائله عشان كذا موضي حاطتها بالقائمه...ولها تعامل خاص بينهم..والكره بين ريماس ومأثر موجود..لان ريماس تبي ضاري لها..اما "ولد الغربه" راح تخليه لها..
ريماس: اقول لنو..ايش جابها هذي..
لانا: ريمو..ايش فيك على مرت اخوي..
ريماس: وع حرام عليكم تاخذ ضاري..
لانا بعدم اهتمام مع انها تعرف ان ريماس تحبه: لا يمكن تاخذ ولد الغربه..
سكتت ريماس وكأنها تطمنت شوي..
رهام: اقول بنات انا الطفش ذابحني وفيني هزه اليوم..
دانا: ايش رايكم نطلع بالملحق بالغرفه..مجهزه السماعات والدي جي على كيف كيفك.
رهام: يالبى قلبك يا بنت خالتو..تعرفيني..
طلعوا البنات برا..ودخلوا الغرفه الواسعه واللي مجهزه خصيصا للبنات لان فيها عازل صوت..بس كلها زجاج عاكس البرا ما يشوف اللي داخل ..بس العكس..
ريماس تصرخ عشان الصوت عالي: اقول ايش صار على اياد..؟؟
لانا بطفش وقرف: اوف اوف يا ريمو ما تصدقي قد ايش نشبه..تصدقين انه طلع طماع وما عنده ولا ربع اللي عندي دادي..
ريماس: لانا...بقولك حاجه..
لانا: آمري..
ريماس: لنو..ضاري لا ياخذ هذي انتي تعرفين قد ايش انا متعلقه فيه..
لانا: بحاول لك يا قلبو..بس تعرفين الوالده وضاري ما يتفقون بس بأضبطك معاه..
ريماس بحماس: تكفين....
لانا: مع انه شي صعب بس بحاول لعيونك..انا ما ادري ايش عاجبك فيه..ثقيل وما يضحك وما يعطي وجه ايش لك فيه..
ريماس بحالميه مصطنعه: هههه مو هذا اللي جنني فديته بس..
جلست مأثر جنبها وقالت بقصد: من اللي تفدينه حبو..؟؟
ريماس كشرت: وانتي ايش عليك؟؟
دانا شافت الجو تكهرب شوي: ريمو تعالي ارقصي على اغنية رشود..
ريمو بحماس: لا تكون ادي على بالموت...؟؟
رهام: ههههه ترا راح تنجن علينا...
وصاروا البنات يستهبلون...

$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$ $$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$


ضاري اللي ما رجع للبيت من اول ما طلع من بيت عمه للي لحد الان ما يدري هو عمه صدق ولا مزحه ولا في حقيقه ثانيه..
تقريبا طاف الرياض كلها...لحد ما صدع راسه وقرر يرجع ويرتاح..
دخل البيت اللي حس انه موجود احد..شاف الغرفه الزجاجيه يلمح ظلال ناس تتحرك عرف ان البنات موجودين..قرر يسلم عليهم ويعرف من فيه..
فتح الباب وكأن الصوت اندفع فجأه لانه كان عاااااااااااااالي جدا..
اول من لاحظ وجوده ريماس اللي وقفت رقص وقعدت تطالعه..اول مره تشوفه منزل شماغه على كتفه..شعره منكوش شوي..لكنه معطيه حركه وجاذبيه حلوووه ومناسبته..
دانا طفت الاغنيه بسرعه..
ضاري بصوت ثقيل شوي: السلام عليكم..
نطت عنده رهام: هلا والله ولد خالتوا..كيفك..؟؟
ضاري ماوده يبتسم مع انه يحب حركات رهام..بس ما يحب يعطيهم وجه:هلا رهومه..كيفك؟؟
رهام: تمام والله..
ريماس بدلع ماسخ: هلا ضاري..كيف حالك..؟؟"وترجع خصله عن وجهها"
ضاري طالعها صح حلوه بس دلعها زايد وتذكره بلانا اخته: هلا ريمو كيفك؟؟
ريماس ابتسمت اليوم دلعّها: تمام والله..نسأل عنك..
ضاري عداها ولف على مأثر اللي كانت جالسه: وانتي يا مأثر كيف حالك؟؟
مأثر بحيا: الحمد لله بخير وانت؟؟؟
ولعت ريماس ودها تقوم وتطلع مأثر من حياتها للابد..
ضاري: ماشي الحال...وانتوا يا خواتي...
قربت دانا من ضاري: انا واحشني..
لانا من بعيد ارسلت له بوسه: امواااااه فديتك واحشني يا خيووو..
ضاري بصيغة امر: اوك ما اقاطعكم..بس قصروا عليه شوي مو لهدرجه ما تسمعون..وبعدين انا تعبان وابي انام..."وطلع"
لانا: اووووف لازم يتأمر نفسي مره ما يقول امر في اخر المقابله هذي
..
طلع ضاري واتجه لباب القصر الداخلي..
:ضاري...ضاري..
عرف صوتها المميز: هلا ريمو...
ريماس وقفت عنده: اوه تعبت...حبيت اقولك سلامات ايش فيك..؟
ضاري تحسف انه قالها: لا عادي من الشغل والله يسلمك"وجاء بيدخل"
:لحظه ضروي..اقصد ضاري..
ضاري وقف وبداخله"اللهم طولك يا روح"
وفكت تعليقة من موبايلها :تفضل..
ضاري طالع التعليقه: شنو هذا؟؟
ريماس: مني لك..قلت ذكرى هديه أي شي..
ضاري اخذها: يسلموو حلوه..بس بناتيه بعطيها لانا ولا دانا وشكرا..
ودخل وتركها...
ريماس ضربت رجلها بالارض وتتهزاء فيه: بعطيها دانا ولا لانا..لو ابي اعطيهم عطيتهم انا...اووووف ياربيه..
:قلتي شي؟؟؟؟
بلعت ريقها ريماس ما توقعته سمعها: ها....لا سلامتك"وابتسمت وراحت"
ضاري: الحمدلله والشكر بس..
دخل سلم على اللي في مقام خالته ومرت خاله..وطالع موضي وابتسم..
موضي استغربت اول مره يبتسم في وجهها...
لطيفه:متى بنفرح فيك يا ضاري..
ضاري طفش من هالسيره: ا نشا الله..
لطيفه بحماس: ادور لك..؟؟
ضاري بسرعه: لالا شنو تدورين لي...ان شا الله اذا ربي كتب لي..
احلام زوجة خاله: ما بقى في العمر كثر ما مضى..
ضاري ابتسم لهم ابتسامة مجامله: ههه والله ما بعد شيبت..عن اذنكم"وراح"

لطيفه: ما قد شفت راس يابس كثر راسه..
موضي مكشره: الله يعينه على نفسه..
احلام: وولد الغربه كيفه.؟؟
موضي:قلتيها ولد الغربه..ما يتصل ولا يسأل او يفكر حتى..الغربه ماكله قلبه وعقله..
لطيفه: انا اقول اجبريه يتزوج..
موضي: من؟؟؟
لطيفه: هالشايب..
موضي: وانا ايش علي منه ...متى ما قال بتزوج زوجناه..ما راح اغصب احد..


$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$ $$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$

صعد ضاري لغرفته...وبدل ملابسه ولبس بيجامة النوم..دخل دورة المياه وفتح المويه البارده..طالع وجهه بالمرايه باين عليه الارهاق والتعب من الهالات اللي تحت عيونه...
فجأه طلعت صورة مدى وهي تطالعه اليوم ببجامتها البسطيه اللي لونها رمادي وبالوسط دبوب وردي...ابتسم لصورتها كانت في قمة برائتها وعفويتها...شاف المويه البارد كيف تنساب على المغسله قرر يرحم حرارة وجهه ..وغسله كم مره لعل وعسى انه يطفي لهيب التعب..
ورمى نفسه على السرير بكل حيله ..وراح في نومه عميقه ما يعرف ايش بيسوي بعدها..

################################################## ##########################################

رجعت ريماس للبنات...
لانا: وين رحتي....؟
ريماس: رحت لاخوك..
لانا: لاخوي..؟؟؟ ليه؟
ريماس: قلت بسوي اني اعرف الواجب واقوله سلامات ليه تعبان..
لانا: هههههههه واكيد قالك من الشغل..اصلا ما اخذ حياته الا الشغل..
ريماس بتفكير: يكون يحب وحده معاه الشركه...
لانا:ريماس ريحي قلبك..هذا ضاري جليد ..ثلج..جماد ما يحس ولا يحب..ولا في شخص في الحياة بيصك عمره الثلاثين وزياده ولا فكر يتزوج ولا يحب ولا يخطب حتى..انا اقول حولي على الثاني احسن لك..والله راح تعجبينه..
ريماس لفت عليها وطالعتها باستحقار: خبله انا اخذ ذاك..وااااي كات تتحول حياتي لجحيم انا متأكده..
لانا: والله صادقه..احنا مانبيه يرجع اجل وشلون زوجته..


رهام: انا نفسي اصادق بويه..
مأثر..لا وع..
دانا: رهومه لا مستحيل شنو اللي اصادقها..
رهام: ابي اشوف حياتهم كيف تفكيرهم..طموحهم شنو.؟؟
مأثر: اكيد تسوق سياره ههههه.
دانا: هههههههه اكيد...بس يمه تخرع...نظاراتها يا رهام ما تطمن..
رهام: يعني ايش بتسوي لك..بتاكلك..يا حبو..اذا حاولت تتقرب منك تقربي منها خلينا نعرف شنو غايتها...
مأثر:لاتسمعي كلامها اخاف توديك بداهيه..
دانا: احد قالك اني فار تجارب...لا ما راح احاول ولا ابي احاول..اصلا ما ارتحت لها ابدا..
رهام: كيفك..بس اذا هي تبي تصادق وحده حلوه مثلي قولي لي..بأمشي معاها..
دانا: ايوه بخلي التجربه فيك هههه..ونشوف اخرتها..



<<<<بالنسبه لولد الغربه راح تتوضح صورته مع البارتات القادمه>>>>
@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

نهـــــــــــــاية البـــــــــــارت...

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 29-04-10, 04:57 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــــــزء الثـــــــامـــن..

اصوات الضحكات علت والفرحه على وجه الجميع..
مشاعل: مرام لا يفوتك موقف ابتهال..
مرام وهي تحاول تلاحق انفاسها من الضحك: هههههه وايش موقفها والله بطني مو قادره..
ابتهال نطت وحطت على يدها فم مشاعل: هههههه لا مشاعلوه والله ما تقولين..
مشاعل خلاص طاحت على الارض من كثر ما تضحك..
مرام:لالا ما يصلح ابتهال...خليها تقول..
ابتهال: ما علي منكم..اهم شي برستيجي..
مشاعل وخرت ايد ابتهال واخذت نفس: اوووه يا بطني..مرام ذاك اليوم كنا طالعين من مكتبه وعند اول درجه جات بتنزل الاخت ما درت الا ودردووووف على وجهها ..تخيلي كان الدرج زحمه وفجأه توسع ما يدرون وش الكائن الطائر هذا هههههه
مرام ماسكه بطنها: هههههه ابتهال هههههههه لالالا مو معقوله الله يفشلك يا الغراب هههه
ابتهال كتفت ايدينها ومدت البوز شبرين: لحد يحاكيني انا زعلت منكم وخصوصا انتي يا الشينه..
مشاعل: ههههه والله كل وحده قالت فضايحها وش معنى انتي..
ابتهال: لاني غير..
مرام تذكرت شي: بنات بروح اجيب لكم شي يجنن"وطلعت"
مشاعل تصرخ عشان تسمعها: كانه شي حلو كثري منه ههههه..
ابتهال نغزتها: اوريك يا الفقمه..
مشاعل: ابتهال عادي ايش فيك..
ابتهال اهم شي فضايحي ما تطلع عند عزامو حبيب ألبي..
مشاعل: اجل حبيب ألبك...اقول ابلعي العافيه..
جات مرام وهي مخبيه شي ورا ظهرها..
مشاعل: ايش معاك؟؟
ابتهال: شنو؟؟
مرام: حزر فزر..؟؟
مشاعل: انا اتوقع حلاو..
ابتهال: اتوقع هديه لي..
مرام :لا...."وقدمت يدها وحطت الشي على الارض"
مشاعل وابتهال شافوا اللي حطته وصرخوا الثنتين بصوت عااااااااااالي..
ابتهال: فـ....فـــ.....فااااااااااااااااااره..
مشاعل نطت فوق الكنب: لالا....تكفين مرام بعديها..
مشت الفاره ناحية ابتهال..وابتهال تتقزز منهم بشكل خيالي..
صرخت بهستريا وطلعت مع الباب وهي ما تشوف قدامها لحد ما وصلت للملحق..
:مرام تكفين تكفين اعقلي..
مرام تضحك: والله ما تاكل"ومسكتها وطلعت عند ابتهال"..تعالي المسيها والله ما تعض..
ابتهال ترجع لورا: لالا مرومه فديتك بعيد هناك ما ابي المسها ..
مرام تقرب منها: انتي جربي؟؟
صرخت ابتهال وكأنها هزت الكره الارضيه من صرختها...
شوي انفتح باب الشارع ودخل معه شخص باين عليه علامات الخوف وصرخ.
:ايش فيكم..؟؟.....ليه الصراخ...؟؟
الثنتين طالعوه بعلامات دهشه..
مرام دهشه على خوف...اما ابتهال فهي دهشه مع اعجاب..
مرام تدفه: اطلع اطلع فيه بنات..
عزام لسه انتبه لابتهال وطالعها ولف بسرعه..
:مره ثانيه ان سمعت صراخكم ترى بقطع لسانكم..
مرام: مافي شي كلها عشان فاره..انت اطلع بس.."وسكرت الباب"
ابتهال ما زالت في حالة الصدمه" هذا عزام..ومن قريب..يا حلووووووه..اهم شي شافني وانا كاشخه...وابتسمت"
مرام تطالعها وهي رافعه حاجب: اخت ابتهال...اخت ابتهال..
ابتهال: هلا...
مرام: بندخل يله...
ابتهال طالعت يدها: ياربييييه مرام بليز بعدي عني..
وراحت ركض عند مشاعل..


************************************************** ************************************************** ********************************

فــــي العيــــــــــاده..
:استاذه اريام..
اريام عرفت صاحب الصوت ولا رفعت راسها وكملت ترتيب الاوراق والملفات
:آمر استاذ خالد..
خالد جلس على الكرسي المقابل لمكتبها: ممكن اعرف ايش سر اهتمامك بالمريض سامي...يقولون الممرضات انك دايم بغرفته..
اريام وقفت لحظات تبي تستوعب الكلام اللي قاعد ينقال عنها وتحاول تسيطر على اعصابها ..لا تصرخ بوجه مشرفها..
:ليه فيها شي؟؟؟
خالد استغرب ردها: يعني انتي صدق دايم عنده؟؟
اريام حطت عينها بعينه: اسمعني يا دكتور خالد..هذا مريض عندي وانا دكتورته..اذا هذي فيها شي بعد قولي..
خالد وبدت علامات العصبيه تظهر على وجهه: بس مو المفروض انك تقعدين عنده بالساعه والساعتين..
اريام بعدم اهتمام مصطنع: قلت لك هذا مريضي وانا حره اجلس معاه الساعات اللي ابيها ما دام اني في اطار الشغل..واذا هذا الشي منعوه من قريب ترا ما عندي خبر فيه..
خالد: اريام ..انا...انا....
اريام قاطعته بسرعه: دكتور خالد ...اذا ملاحظ علي تقصير بشغلي تعال حاسبني..اما انك تحاسبني على شغلي فا هذي ما ارضاها..
خالد عصب: اوكي انتي حره.."وطلع وسكر الباب بقوه"
اريام: اووووه..اعوذ بالله منك يا ابليس .."وحطت يده على راسها"..انا يقولون عني الكلام هذا..ويطلعوا على اشاعات..معقوله لاحظوا اهتمامي بسامي..
واذا لاحظوا انا دكتورته وما فيها شي..
اخذت شنطتها واوراقها المهمه وطلعت من مكتبها وقفلته وراحت للفت وقفت عنده ثواني ...بدلت رايها..
وقفت عنده ثواني..بدلت رايها..
وقفت عند غرفته فتحت الباب بشويش..ما شافت الا ظلام في ظلام ابتسمت جواها...ورجعت وسكرت الباب ونزلت بالدرج..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
ناس مرت عليهم الليله سهله ومريحه..وناس مرت عليهم مثل الجمر على قلوبهم..
ام سلطان اللي ما غمض لها جفن..خايفه من القادم... ما تدري ايش مخبي لها القدر اكثر من كذا..ما تدري من وين طلع لها ولد حمد..وايش اللي عصف بهم للماضي وذكرهم بالذكرى الحزينه..كانت كانت ايام صعبه عليها وعلى زوجها..
ابو سلطان ما كان كذا الا من بعد خيانة اخوه له..اذا اقرب البشر خانه..كيف بيتوقع الوفى من الغريب..تغير حاله وتغيرت حالتهم معاه..عانوا الجوع..البرد...الالم..والقهر بسكات وظلم وغبن..
اصعب شعور انك انت صاحب الحق..ويروح حقك وانت مجبور على الظلم بسكات..ولو تكلمت بتخسر ولو سكت هي الخساره الاكبر..
ابو سلطان كانت ليله ثقيله..من كثر الشرب..يحس انه اذا شرب راح ينسى..ما يعرف ان الالم موجود في قلبه مو في عقله..


سلطان..اللي ما صدق ان خويه ثامر يشتغل هالشغله..وتذكر جملته"سلطان..والله لولا الحاجه ما اشتغلت انت تعرف اننا نحتاج لقمة العيش...صدقني يا سلطان انا اسف اني ما بلغتك لاني كنت مفتشل منك..بس الظروف اقوى من الكل...والله اقوى من الكل.."
كان بين نارين..نار ان الشغله هذي الغلط والانحطاط بعينها..وبين انه مفروض يشتغل ويكد مو يقعد مثل البنات..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

فزت من نومتها: ابتهال...ابتهال اصحي بسرعه..
ابتهال قامت مخترعه: نعم وش تبين اليوم خميس..
مدى ابتسمت: ادري انه يوم خميس..بس اليوم شنو؟؟
ابتهال بغباء: اليوم خميس...
مدى اخذت الوساده وضربتها :صحصحي معاي...اليوم كم التاريخ..؟
ابتهال تحسب: 23-24-25...اليوم 25 ....ليه؟؟
مدى حطت يدها على راسها: ياربي...ياربي خلي ابتهال ذكيه شوي..اليوم الراتب يا الذكيه..
ابتهال فتحت عيونها: كذااابه...؟؟...لحظه لحظه اليوم راتبك؟؟"وتسوي نفسها اغمى عليها"..
مدى: هههههه قومي قومي خلينا نروح لامي وسلطان..
ابتهال: يله..
دخلوا غرفة امهم: يمه...يمه..
ام سلطان سارحه بعالمها..
ابتهال حطت راسها على حضن امها..
:ايش تفكر فيه ام سلطان لا يكون ابو سلطان...
مدى: هههه شكله من بعد امس تجدد الحب..
ابتهال: يمه...ردي علي..
ام سلطان: هلا امروا ايش تبون...؟
مدى وابتهال استغربوا رد امهم..مو بالعاده امهم تكلمهم باللهجه هذي..
مدى: يمه اليوم راتبي...
ام سلطان حاولت تبتسم بس كل ما تذكرت انه من فلوس حمد واللي اصلا هو حلالهم..تجمعت الدموع في عينها..
ابتهال: يمه مو فرحانه..!!
ام سلطان دمعه طاحت منها: ودي يا بناتي...ودي..بس....بس...آآآآآآه..
مدى خافت: يمه وش فيك؟؟
ام سلطان مسحت دمعتها وحاولت قد ما تقدر تبتسم:ما عليكم مني...يله تجهزوا عشان نصرفه ونروح نوسع صدورنا..
مدى وابتهال ضحكوا: هيــه...يا وناااسه..
ابتهال تغني: حبيبي كان ما تدري

ترى حبك بدى يسري

كني وإنت يا عمري
مدى تكمل وهي ترقص رقص اماراتي: سكنت بداخل الشريان


قطعن الحب ودروبه

وصرنا روعة اسلوبة

حكاية عشق مكتوبة

وصرنا للهوى عنوان
طلع عليهم سلطان: سلامات ايش فيكم..؟
ابتهال ترقص بشعرها الطويل عنده: سلام العشق والوانه..هلا هلا سرا وراااا عااشوووو..
سلطان: هههههه وش تحس به ذي..؟
مدى تكمل معاها: عاشوا عاشوا يمين يسار هلا سراا ياهووووو..
سلطان ضحك من قلب عليهم: لالا البنات استخفوا..
ام سلطان وهي تضحك على خبالهم: اليوم راتب مدى وانا امك..
سلطان دخل غرفة ابوه وطلع السيف وصار يعرض..

نحمد الله جات على ما نتمنى .. من وليّ العرش جزل الوهايب

وداد وبدر ينطون عندهم وهم ما يدرون وش السالفه..
ابتهال صرخت: ستوووب...لحظه..الحين احنا بنصرف الفلوس وبعدين وين نروح..؟
سلطان: انا بوديكم لاماكن عمركم ما شفتوها وراح تنبسطون..
مدى : اجل يله كل واحد يجهز عمره وخلونا ننبسط لو يوم واحد..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


نزل حصل الكل مجتمع..
ابوه يطالع التلفزيون على قناة اخباريه..
اريام تقرا كتاب علمي..
مرت ابوه تقلب المجله..
والتوأم ..لانا على اللاب وتضحك..ودانا مع لالي بستها..
ضاري بنفسه"الحمد لله مجتمعين وكأنهم مو مجتمعين"
:صبـــاح الخيـــر..
الكل باصوات متفرقه: هلا صباح النور..
ام ضاري: تبي فطورك..تراه جاهز بس قول للخدم..
طالعها بطفش: لا مابي شي..
وجلس جنب اريام: كيفك يا دكتوره.. من زمان ما شفتك؟؟
اريام رجعت نظاراتها الطبيه لورا وطالعت فيه: هههه حتى انت من زمان عنك..بس امس انا ما رجعت الا متأخر..
ضاري: اهااا.."وحس بشي عند رجله رفعها وحطها بحضنه..وصار يلعبها.."
لانا ودانا استغربوا ..توقعوا صرخه منه تخرعها كالعاده..
دانا بتردد: ضروي اخذها عنك..
ضاري: تبينها خذيها..
دانا: لا عادي...بس اخاف تضايقك..
ضاري حطها بالارض: اخذيها ما راح اكلها انا..
دانا: ترا مو قصدي شي..
ضاري: طيب فاهم قصدك..وانتي ايش عندك يا ست لانا..
لانا خافت منه بس ما تبي تبين له: مثل ما انت شايف على اللاب..
ضاري: ادري على اللاب اجل على ايش..بس ايش عندك تضحكين؟
لانا جرت في جسمها رعشة خوف: احم انا على المسن اكلم وحده من صاحباتي..
سكت عنها ضاري..
ابو ضاري ما يحب يدخل نفسه كثير...عسى يفتك من شر موضي..
موضي بطفش: خلصت تحقيق يا سيد ضاري..
ضاري حط رجل على رجل:والله مو تحقيق هذا اهتمام..مو هم خواااااااتي."شدد على كلمة خواتي"
موضي سكتت لان حمد زوجها عطاها نظره..
لحظات صمت مرت عليهم..
قطع هالصمت سؤال اخترق صمت الجدران..
:يبه..انت تعرف..محمد عبد العزيز ال.....
ابو ضاري لف على ضاري بقووووه وكأن السؤال افزعه..
ام ضاري كانت تشرب الشاي..وطاح منها الكوب على الارض...
البنات لاحظوا صدمة اهلهم..
ضاري ابتسم من داخله ورسم على وجهه ابتسامه جانبيه..
ابو ضاري وهو ضاغط على اسنانه: ليه تسأل..؟
ضاري بعدم اهتمام وهو يطالع موضي: والله زرته امس في بيته..
موضي وقفت على حيلها وباين ان توازنها اختل.:ضاري انت وش قاعد تقول..
"وطالعت حمد زوجها"
حمد بلع ريقه وحاول يسيطر على الوضع لا ينتبه البقيه..
:ضاري تعال معاي..
وقف ضاري وكأنه ما سوا شي: بنات فهمتوا شي من اللي حاصل..؟
البنات يطالعونه وكأنهم فاهمينه ومو فاهمينه..ما يدرون هو يستعبط ولا فعلا ما يدري ايش اللي حاصل..
ابو ضاري راح لمكتبه ورجوله مو قادره تشيله ووراه ضاري..
فتح باب المكتب دخل ضاري قبله..وسكره ابوه وراه..
وصرخ فيه: انا ما قلت لك لا تدخل نفسك بالموضوع هذا..؟
ضاري: يبه انت ليه مخبي السالفه..خلاص انا عرفتها,,
ابو ضاري والدم اختفى من وجهه: وايش قالك محمد...؟؟
ضاري اللي تأكد انه عمه وخلاص ما للشك مكان..
:عرفت كل شي..بس ابي اسمع السالفه منك..
ابو ضاري: أي سالفه وايش سمعت..اصلا ما بينا سوالف..
ضاري: يعني مصر على رايك..خلاص براحتك بس لا تقول ليه سويت كذا وليه تفعل كذا...

************************************************** ************************************************** ********************************

ام ضاري ما زالت على وقفتها" هذا...هذا ايش عرفه فيهم..ومن اللي دله عليهم...لا يكون عرف شي..اما لو عرف ايش بيفكنا منه..والله بيفضحنا وما راح يسكت..ما راح يسكت.."
بلعت ريقها اللي نشفه لها ضاري..اول مره تحس بالخوف من هالسالفه..هي تعرف ضاري زين..ما راح يسكت عنهم مهما صار..
اريام: ماما..ايش اللي صاير..ومن هذا محمد..؟
ام ضاري هزها الاسم: احم...وانا ايش عرفني..انتوا تعرفون ضاري كل يوم يطلع لنا بسالفه..
لانا: مام..كأن هذي السالفه غير...لان ابوي بالمره انصدم..
دانا: يعني السالفه فيها ان..
ام ضاري: السالفه فيها ان ولا مافيها انتوا ما لكم شغل فيها..وبعدين انا ما اعرف عنها شي لا تسألوني...
"وراحت عند المكتب تبي شي يريح قلبها اللي بدا يدق طبوله"


اريام اللي حست ان السالفه اكبر من كذا: ما عليكم من ضاري خرابيطه كثيره..خلوكم في حالكم..."يا ترى من هذا محمد اللي انتفضوا على سيرته"

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

اخذ سلطان تاكسي..وركب اهله فيه وانطلقوا لجهاز الصراف الالي..
: يله مدى انزلي واسحبي راتبك..
ابتسمت مدى اول مره بتسحب مبلغ كبير..ودخلت بطاقتها..وبعده الرقم السري..وشيكت على الرصيد..حصلته 7 الالاف وشي..
فرحت كثير قررت تسحب 4 الالاف والباقي بتخليه بالبنك..
اول ما ركبت السياره..
نغزتها ابتهال: كم فيها؟؟
مدى: سر...ما راح اقول لك..
ابتهال نغزتها مره ثانيه: اقول تكلمي لا اغتالك الحين..
مدى مسكت جنبها من الالم: آآآآي يادووبه..فيه 7 الالاف بعين العدو.
ابتهال حطت يدها على قلبها: مدى قلبي..قلبي الحقي عليه..
مدى: هههه اسكتي لا يسمعك سلطان ويلف عليك ويذبحك..
ام سلطان: خلاص انتي وياها...خلو الرجال يعرف يسوق...
سلطان وقف بهم عند مول فيه ملاهي لللاطفال وكل المطاعم:يله انزلوا..
مدى وابتهال اول مره يرحون للاماكن هذي..اصلا نادر ما يطلعون..لان الطلعه يبي لها مصروف وماله داعي يرحون ويقطعون قلوبهم ويرجعون..
ابتهال: سلطان احنا بندخل هنا..
مدى: امشي لا تفشلينا..
سلطان: مدى احم احم اهم شي النظاره لا تنسينها..صرت ولد عز..
مدى: هههه ابشر...
وداد وبدر فرحانين ويطالعون اللي حولهم بعيون بريئه ما عرفت من الحياة غير اللعب والضحكه..
ام سلطان اللي راحت عشان عيالها ولا في داخلها ما تبي ريال من فلوس حمد وولده وموضي..
ودخلوا المول..تفرجوا على الملابس..ابتهال ودها تاخذ السوق بس مدى ما اخذت لها الا كم قطعه لانها غاليه..
بعدها لعبوا وداد وبدر بالملاهي وفرحوا لفرحتهم..
ام سلطان على الحرقه الللي بقلبها بس ما قدرت تمنع دمعتها لانها شافت عيالها مبسوطين وربي منّ عليهم بنعمه..وفرّج عليهم من بعد ضيقه..
مدى اكثر وحده فرحانه لانها قدرت تطلع اهلها وتغير جوههم يكفيها انها رسمت البسمه ولو بالقليل..
سلطان يضحك معاهم بس بداخله حسره انه مو هو اللي جاب الفلوس..وان مدى اخته هي اللي راح تصرف عليهم كل شهر بما انه ما اشتغل..وجاء على باله على طول مهنـــد..
بعد اللعب..قرروا يتغدون واحتاروا في المطعم..
ابتهال: ايش احسن مطعم..
سلطان وهو يسوي فاهم: والله على حسب خبرتي....احم احم ما عندي خلفيه..شكلهم كلهم حلوين..
مدى: يله قرروا بسرعه..
وداد: نبي هذا..
بدر: لا هذا.
وداد: اقولك هذا شوف فيه رسمة ارنب..
بدر: ايوه ايوه نبي هذا..
سلطان: يامن يشتري لكم رز بخاري وانتهينا..
مدى: ههههه خلونا نجرب ايش ورانا..
وراحوا وكل واحد اختار له مطعم على حسب الشكل وطلبوا لهم واكلوه..
سلطان: انا اللي طلبته لذيذ..
ابتهال: انا لو طالبه دجاج احس انها احلى.
مدى: لا حقتي مررره حلوه ...ذوقي..
ابتهال اكلت من ساندوتش مدى: يمي..مرره حلوه حسافه..مدى تبادلين..
مدى: ههه اقول استريحي..
وداد وبدر لاهين باللعبه اللي جات مع وجبة الطفل..
ام سلطان كان يكفيها انها تطالع عيالها وما تبي شي غيره..
سلطان: يمه والله فاتك الاكل..
ام سلطان: هني وعافيه..بس ما احب اكل المطاعم..
ابتهال: المفروض كل شهر مدى لازم تطلعنا مثل هالطلعه..
مدى: ما تنعطين وجه..
ابتهال: وانا صادقه..بما انك مسؤوله عنا تحملي الترفيه عن انفسنا..
الكلمه جات على الوتر الحساس عند سلطان ووقفت اللقمه في حلقه: كح كح..احم احم..
مدى: بسم الله عليك ايش فيك..
ام سلطان: اشرب اشرب بيبسي خلها تروح..
ابتهال: سلطون ايش فيك...؟
سلطان: احم احم ما فيني شي..بس الحمد لله شبعت..بروح اتمشى شوي..مدى اذا خلصتوا اتصلوا علي..
مدى مستغربه: ا نشا الله..
ابتهال:وش فيه؟؟؟
مدى: علمي علمك..

************************************************** ************************************************** ********************************


حمد حس انه وده يذبح ولده..ما يدري وشلون يخليه ينسى السالفه او ما عاد يسأل عنها..
ضاري اللي جلس على كرسي مكتب ابوه: ها يبه..تبي تقول لي ولا شلون..؟
ابو ضاري في نفسه" وش اقول...اقول اني سرقت اخوي واكلت حلاله..وش اقول.."
ضاري حس ان السالفه كبيره..مررره كبيره لدرجه ان ابوه مو قادر يبرر ليش هو واخوه منقطعين..
قاطع تفكيره ابو ضاري...
:ضاري ....شوف...انا وعمك بينا خلاف كبير..واكثر من كذا ما اقدر اقول..
ضاري استغرب: لدرجه انكم تخبون عنا ان لنا عم؟؟؟
ابو ضاري: اصلا عرفتوا ولا ما عرفتوا ايش راح تستفيدوا منهم..وبعدين انا ما كنت ابيكم تعرفونهم..
ضاري اللي ما هدا فضوله ويبي يعرف السبب
:ايوه طيب ليه؟؟؟؟؟
ابو ضاري عصب: ضاري.. لا تدخل نفسك بشي مالك علاقه فيه..هذا موضوع انتهى من زمان..
ضاري وقف عند الباب: طيب يبه...بس احب اقولك ان عمي قالي ...قول لابوك"وسكت شوي"
ابو ضاري زدات سرعة دقات قلبه..حس انه بيطلع من مكانه..عشرين سنه ما سمع عن اخوه شي ويتذكر اخر لقاء كان بينهم حاد..
"حمد: مالك شي عندي..
محمد:حمد وش الكلام هذا..وين حقي..؟؟
حمد: قلت لك مالك شي عندي..ابوي كاتب الحلال باسمي وانا عطيتك من عندي جزء منه وخلاص اتوقع اني بريت ذمتي..
محمد انفعل: أي ذمه اللي تتكلم عنها..حمد هالحركات مو عندي...لا تحدني اخذه بالقوه..
حمد ابتسم: روح محد ماسكك...الحق حق والباطل باطل..
محمد اللي حس انه انغدر فيه..عمره ما تخيل اخوه يلعب معه اللعبه الوسخه هذي..
طلع من عند اخوه من غير وجهه
وكان هذا اخر مره شاف فيها اخوه.."
ابو ضاري لف على ضاري ينتظره يكمل وبنفس الوقت ما وده..
ضاري كمل: يقول عمي...ان الحق حق والباطل اطل...."وطلع"
ابو ضاري هزته الكلمه من داخل..بدا يحس بتأنيب الضمير القاتل,,كيف ترك اخوه..كيف خانه..وغدر فيه..وشلون فكر يسوي مع اخوه كذا..

جلس على اقرب كنبه في مكتبه وحط ايده على راسه وعيونه غرقانه دموع...لانه بدا يفكر في عقاب رب العالمين وانه يمهل ولا يهمل..
ام ضاري شافت ضاري طالع..
ضاري ابتسم لمرت ابوه اللي كانت مقطعه الممر رايحه جايه من القلق: في شي يا ام ضاري..
ام ضاري انتفظت من صوته.:آآآ...انت اللي وش فيك..قلت باشوف وش الخربطه اللي قلتها من شوي بالصاله..
ضاري قرب منها وهي رجعت ورا شوي: خربطه..؟؟ لا يا ام ضاري مو خربطه..وانت عارفه زين..
ام ضاري اللي ارتجف فيها كل عرق ونشف الدم منه: وانت ايش عارف,..
ضاري ابتسم لها: عرفت كثيــر,,, كثيـــــر وباعرف اكثر..وعلى فكره...محمد عفوا..عمي محمد يسلم عليك سلام خاص...شكل كانت علاقتكم مع بعض مرره كويسه..."وخلاها جسد بدون روح مثل حال ابوه"
موضي وهي راح تنجن : هذا من جده عارف كل شي...ياويل حالي وش راح نسوي...وش راح نسوي..
"ودخلت على حمد زوجها تبي تعرف كل شي بالتفصيل"..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

خلصوا غداهم..
مدى: باتصل على سلطان..
سلطان اللي قطع المول من المشي...ذبحه التفكير ..وجرحته كلمة ابتهال" بما ان مدى مسؤوله عنا",,انا وين رحت ..معقوله رجال بطولي وعرضي الحريم تصرف عليه..
طلع جواله..واتصل..
: مهنــــــــــــد ....لحد الان الشغله موجوده..





@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
نهــــــــــــــاية البـــــــــــارت

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 29-04-10, 05:00 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــــــزء التـــاسع...

:مهنــد لحد الان الشغله موجوده...
مهند اللي ابتسم ابتسامه عريضه: هلا سلطون.....اكيد موجوده...
سلطان وهو يحس بغصه في حلقه: ومتى اقدر اجيكم..؟؟
مهند: تعال اليوم..عندنا مخطط جديد وينفع لك...بصراحه جيت بوقتك..
سلطان: اوكي..باي..
وضغط على جواله باقوى شي عنده لدرجه انو حس انه ممكن يتكسر بين ايديه"والله غصب عني...غصب ..غصــــــــــــــــب..."
قطع عليه تفكيره رنة موبايله..
:هلا مدى ....اوكي انا جاي...

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>
مدى: اوك.......وش فيه سلطان انقلب جوه..
ابتهال: حتى انا لاحظت عليه..
ام سلطان: لا بسم الله على وليدي..وش فيه يعني...

ثواني وجاء سلطان لهم..
سلطان: ها خلصتوا..؟؟
مدى قربت منه: سلطان حبيبي فيك شي؟؟؟
سلطان ارتبك: لا....لا...ما فيني شي ليه؟؟
مدى اللي حست انو فيه شي: ما ادري عنك..
سلطان نزل يشيل وداد : اقول خلي عنك الكلام الفاضي وخلونا نرجع..

ومشوا ورا سلطان اللي صدق كان واضح انه وراه بـــلا..

************************************************** ************************************************** ********************************


ضاري وصل للصاله وجلس..
اريام حست ان في ابتسامته مغزى: اجل وين امي وابوي..؟
ضاري لف عليها: اتوقع انهم مع بعض وعندهم نقاش حاد..
دانا: ليه انت ما كنت معاهم..؟؟
ضاري: الا كنت بس يوم شفت السالفه احتدت طلعت وخليتهم..
لانا اللي تحس ان ضاري سبب كل المشاكل: وعلى ايش تهاوشوا؟؟؟
ضاري حب يقطع فوج الاسئله: وانتوا سؤال ورا سؤال ..اذا جات امكم اسألوها,,
وسكت الكل...
اريام ما ارتاحت لرد ضاري وهي عارفه انه اكيد شب النار وخلا اليابس والاخضر يحترق..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

موضي: حمد...سمعت ولدك وش يقول ...سمعت..
حمد حس انه اختنق وفك ازرار ثوبه: سمعت يا موضي...
موضي: وايش راح نسوي...هذا بيفضحنا وما راح يسكت...
حمد اعصابه تلفت: وانا ايش في يدي..انتي عارفه ضاري وتفكيره ..وان محد يقدر يوقفه عن شي يبيه..
موضي: وبعد هالسنين ننفضح...وعادي عندك..
حمد: موضي خلاص ترا اللي فيني مكفيني..
موضي وقفت: انا اعرف لو ضاري عرف بسالفة الورث ما راح يسكت وراح يرجعه لهم..بس على رقبتي نوير ومحمد ياخذون فلس..
حمد ضاقت فيه الدنيا: انا طالع...ما عاد اقدر اتحمل اكثر من كذا...
موضي صرخت وهي تشوفه طالع: مو هذا اللي فالح فيه...تتهرب ما عنك حل ثاني...

طلع حمد وتركها...


************************************************** ************************************************** ********************************


وصل سلطان لمقرهم..كان استراحه في مكان بعيد عن العالم..
دخله الحارس اللي كان عنده علم بأن في ضيف جديد راح ينضم معاهم..
دخل واول ما شاف...كان ثامر...صديق الطفوله والشباب ..عمره ما تخيل ان الدنيا راح تحده هو وصاحبه لهذي الاشكال..اخرتها يكونون حراميه..نشالين..
ارتجفت رجليه ووقف عن المشي..
ثامر اول ما شاف سلطان نزل راسه..حس انه هو اللي جنى على صديقه..بس كان مجبر..مهند اجبره يدبر له واحد بمواصفات سلطان ينضم معاهم ولا راح يطلع من عندهم وهو عارف مصيره اذا طلع من عندهم اكيد على المقبره...
قام مهند واستقبل سلطان..
: هلا هلا بالشيخ سلطان..
سلطان اللي يكرهه كره العمى: هلا........
مهند : تفضل اجلس معانا..
جلس سلطان..وطالع ثامر عن قرب وحس انه مفتشل منه..وعرف ان ثامر عنده تأنيب الضمير..
رائد: حيا الله سلطون...واخيرا نورت الشله..
عبد المحسن: والله انبسطت يوم جيت..صدقني راح تحس بالفرق بين عيشتك اول والحين..
سلطان ما عطاهم وجه...بس يبي يعرف وش مخططهم الجديد..
مهند: سلطان مخططنا الجديد..راح يشرحه لك ثامر..
ثامر رفع راسه بصدمه لمهند: انا؟؟؟....ليش انا؟؟
مهند اللي ما عجبه حال ثامر من لما جاء سلطان واللي حس ان ثامر ممكن ما يكمل معاهم بسبته عشان كذا قرر هالقرار..
سلطان ساكت وما علق..
مهند: ايوه انت...ليه مو فاهمها ولا ايش..؟
ثامر : الا...بس...
مهند: لا بس ولا شي...قوم اشرح لصاحبك المخطط..
ثامر عوره قلبه..ما يقدر..وشلون هو اللي يحفر قبر صاحبه بأيده..
سلطان: انا ما ابي ثامر..اشرحها انت..
مهند: بس ثامر صاحبك وفاهم عليه..
سلطان: بس انا ابيها منك..ولا خلوني اطلع من اولها..
مهند اللي بدا يعصب لان ما يحب احد يتأمر عليه..بس كان يبي سلطان باللي هي..وشرح له الخطه الجديده ومتى راح تتنفذ وكيف؟؟..


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


مدى وهي تحسب فلوسها..
:يمه ابوي بكم مديون..؟
ام سلطان : والله كثير يا بنيتي..
مدى: بس لازم نسدده مستحيل نخلي الديانه تدق بابنا كل شوي..
ام سلطان: اجل بيروح راتبك يمه في الديون وما راح تتهني فيه..
مدى تنهدت: ما عليه اهم شي نفتك منهم ومن لسانهم اللي كل يوم فاضحينا عند الجيران..
ام سلطان: خليه يجي سلطان ونتفاهم معاه ..هو اعرف بديون ابوه..
مدى: والله مسكين سلطان..وين ما راح الدنيا مسكره بوجهه..
ام سلطان بدعوه صادقه من قلبها: ربي يفتحها بوجهه باذن الله..ما بعد الضيق الا الفرج..هذا انتي بعد ما ربي اكرم علينا ووظفك وظيفه سنعه.."وتذكرت حمد وبلغت غصتها"..ربي يكرم عليه بعد..
مدى: ا نشا الله..

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>
ابتهال بغرفتها ..منسدحه وتفكيرها بعيد ..عند عزام..
:آه يا عزام..لو تحس فيني بس...ياربي عليه وربي انه يخقق..جمال واخلاق ورزه ...آآه بس..
:وش عليه ها الاهات ؟؟؟
ابتهال اخترعت: انتي ما تعرفين الادب...في شي اسمه اخبطي الباب..
مدى: ترا ما راح اشره عليك من بعد اهاتك..بس نفسي اعرف على ايش تكفين..
ابتهال: مدى انا كم مره اقولك للانسان خصوصيات ما تفهمين..
مدى: مشكلتي ما اعرف البرستيج مثلك..
ابتهال جلست زين: الا مدى جد..وش راح تسوين مع ضاري اللي يقولون انه ولد عمي..
مدى اللي توها تفكر بالسالفه: والله ما اعرف...بعدين وش دخلني فيه.ولد عمي..ولد خالي..ولد جدي..اهم شي اني في وظيفتي وبس...
ابتهال: الله لو تاخذينه يا مدى..
مدى باحتقار: وع لو يقولون تاخذينه قلت لا..
ابتهال منصدمه: ليـــــــــه يا بنت الفقر؟؟؟
مدى: شااااااااااااااايف نفسه ومغرور ويقهر...لو يقطعوني ما اخذته..
ابتهال رمتها بالوساده: صدق من قال بنت الفقر تبقى بنت فقر مهما تطورت..اقول حوليه علي بس..
مدى بقصد: وصاحب الاهات..؟؟
ابتهال اللي خقت: يا لبيـــــــه بس..
مدى ضحكت: ههههه كشفتك..ابتهالوه اعترفي..
ابتهال استحت واخذت بطانيتها وغطت وجهها: اقول اطلعي وسكري الباب معاك..
مدى: راح اعرفه..يا جولييت زمانك مع اني اشك انه عبد الله اخو مشاعلوه..
ابتهال رفعت بطانيتها بصدمه: ووووع الله لا يقوله هالمتخلف..يحسب الدنيا بنات ومغازل..
مدى ابتسمت بخبث: ايوه..وحذفنا واحد من القائمه هههههههه
ابتهال اخذت لعبة بدر من جنبها ورمتها عليها: اقولك اطلعي برا يا الشينه يا بنت الفقر..
طلعت مدى وهي تضحك عليها...

************************************************** ************************************************** ********************************

بالعيــــــــــاده..
: اريام...اقصد دكتوره ايام..
اريام ابتسمت من ورا غطاها: هلا..
سامي بخجل واضح: نفسي اقولك شي..
اريام حست ان وجهها صار يبخ حراره: تفضل خذ راحتك..
سامي: بس بدون ما تتضايقين..
اريام اللي احترقت اعصابها: لا ما راح اتضايق اكيد..
سامي وهو يلعب باصابع يده: بصراحه انا مرتاح لك كثير..واحس اليوم اللي....اللي ما تمريني فيه مو محسوب من ايامي...
اريام اختفت في مكانها دوروها ما رح تلاقونها ونفسها تقول له" وانا مستحيل يمر يوم ما اشوفك فيه حتى لو كنت نايم"
بس سكتت..
سامي انتظر ردها...فكر انها تضايقت..
:انا اسف اريام اذا صراحتي ازعجتك..
اريام وهي تحاول قد ما تقدر تجمع الحروف: لا عادي اكيد ما ازعجتني بس ماني عارفه ايش اقولك..
سامي ابتسم وطالع عيونها: ما يحتاج تقولي لي..
وسمعوا فتحتة الباب..
وكلهم لفوا للي دخل من دون ما يدق الباب...
وبلهجه حاده: دكتوره اريام ممكن..؟
اريام وهي تحاول انها ما تصرخ في وجهه: اوك..ثواني وجايه..
اخذت اغراضها
:اوك سامي...لنا لقاء اخر..
سامي اللي حس ان في نظرات مو طبيعيه راح تاكله..:اوكي..
اريام انصدمت لما لفت وشافته واقف عند الباب ما تحرك..
وطلعت له: سم امر بغيت شي دكتور خالد..؟؟
خالد وعيونه ما تشوف من الغضب: دكتوره اريام ...انا ما راح اسمح بالتسيب بقسمي...
اريام: ووين التسيب؟؟؟
خالد: تاركه كل المرضى وجالسه عند هذا..
اريام: وهذا اللي تحكي عنه من ضمن شغلي...
خالد: بس اتوقع ان مهمتك انتهت عنده...اقنعتيه بالعلاج والباقي على الفريق الطبي مو عليك..
اريام حاولت تضبط اعصابها لا تنفجر: دكتور خالد..اكيد مو غريب عليك ان من ضمن الطبي دكتوره نفسيه مو؟؟
خالد: اكيد...بس اسمك مو معاهم..
اريام: بس انا كلمت المسؤوله عنه...وقلت لها شي انا بديته راح اكمله...يعني صرت انا من ضمن الطاقم السؤول عن سامي..
خالد حس ان الدنيا تضيق عليه ووده يدخل ويخنق سامي هذا: بس انا مارضيت...
اريام عصبت:وليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد: انا المسؤول عنك وانا اقرر..واشوف انك ما عندك وقت انك تضيفي مرضى للقائمه عندك..
اريام: دكتور خالد هذا مو منطق..انا راضيه وانا حره بعملي..
خالد: بس مو على حساب غيرك..قلت لك راح ترجع دكتورته..وهذا امر مو طلب..
وراح وتركها..
اريام" مو على كيفه..مستحيل اتخلى عن سامي واتركه مستحيل وهو محتاجني بالوقت هذا اكثر من أي شخص ثاني"..


وراحت تنفذ اللي براسها....................


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

ضاري مع اعز اصحابه..
: ايش فيك يا ابن الحلال..
ضاري اللي ما عنده صديق الا مساعد..ولا يعرف بالدنيا الا هو ونادر ما كان له علاقات قويه من لما كان طفل...
: خلها على ربك يا مساعد..
مساعد: والله خرعتني عليك..؟؟
ضاري: والله ما ادري وش سويت خربطة الدنيا وطلعت..
مساعد: مع مرت ابوك؟؟؟
ضاري تنهد: هالمره مع ابوي بعد..
مساعد: لا شكل السالفه كبيره...تكلم قول وش عندك..؟؟
حس ضاري انه محتاج يتكلم ويفضفض على اللي بنفسه...وقال السالفه كاامله لمساعد..
مساعد: لا ضاري معاك حق في انك تعرف ايش سر بس مفروض مو بالاسلوب هذا..يعني تخيل ان ابوك يجيه شي لا سمح الله..
ضاري: المشكله اهلي ما ينفع معاهم الا كذا..بس تصدق انا ما راح اسكت وراح اعرفها بطريقتي والعبها صح..
مساعد: وبنت عمك راح تخليها الشركه؟؟
ضاري ابتسم جواه: اكيــد..هي الطرف الاهم..


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

كانوا البنات بالمول..
لانا وريماس وشهد مع بعض...ودانا ورهام ومأثر مع بعض..لانهم مستحيل يجتمعوا لانهم راح يتهاوشوا قدام العالم..
لانا: بالله بنات شفتوا ملاك بنت أل..... من اخذت؟؟
ريماس: مين؟؟
لانا: اخذت واحد ملياردير..
شهد: والله عرفت من تختار...
ريماس: هذي الناس السنعه..
لانا: اللي قاهرني انه كبر جدها..وشلون طاحت عليه.
وما حست الا بأيد ما سكتها من ذراعها....
بصرخه: لانـــــــــــا...
لانا انتفظت في مكانا من هذا اللي تجرأ وماسك ايدها ..

لفت عليه وانصدمت: ايااااااااااااااااد؟؟؟
اياد وعيونه يطلع منها نار: ايوه اياد يا ست لانا...


>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

دانا ماشيه واكيد بستها لالي معاها ورابطتها بحبل فوشي بنفس لون الشريطه اللي على رقبتها وكانت ملفته للانظار..
رهام: حسبي الله عليك يا دنو...بستك هذي مسويه لنا شبهه..
مأثر: كل العيون علينا...
دانا بدلع طبيعي..: يعني تبوني اتركها واروح..
سمعت صوت وراها..
:دانااااا
لفت دانا: واااااااااو ...ضاري هنا؟؟؟
ضاري اللي مشى عندهم ومعاه مساعد..اللي مستحي ومنزل راسه بما انهم كاشفين..
:ايش جابكم هنا؟؟
دانا ضحكت: حلوه هذي احنا اخذنا اذن من مامي وطلعنا ..
ضاري طالعهم: كيفكم صبايا؟؟...<<طبعا بدون أي اهتمام او تعابير..
مأثر اللي تموت حيا: تمام..
رهام: والله ماشي الحال...بعدين امس شايفين بعض ماله داعي تسأل..
ضاري اللي وده يضحك على غباء هالبنت..بس لاحظ شي..
:اجل وين لانا والبقيه..؟؟
دانا: لانا مع ريماس وشهد صاحبتهم يتمشون..
ضاري: وليش مو معاكم...
دانا خافت: آآآآ عادي كل وحده تبي شي وتفرقنا...
شوي الا لالي بسة دانا تركض وتجر معاها دانا..
:لالي stop.....لااااااااااااالي..
لالي اللي لفت انتباها مسباح حق مساعد اللي بأيده ويحركه يمين ويسار...وصارت تحاول تمسكه..
دانا اللي تفشلت من صاحب اخوها لان الحبل قصير قا كانت قريبه منه..
ضاري اللي ولع وراح لدانا واخذ منها الحبل...
:هاتيه وروحي خلاص...
دانا وهي خايفه ومفتشله: طيب...يله باي...
وراحوا...
دانا وهي حاطه يدها على قلبها: بنات قلبي بيوقف....
رهام: انا اللي بيوقف قلبي والله ...بستك تعرف تختار بسم الله عليها ههههه
مأثر: شكلها حاسه انك ودك تقربي منها..
دانا اللي عصبت ووجها انقلب وردي: اقول بس انتي وياها وربي ما عندكم سالفه...



ضاري: اسفين يا الحبيب...انت عارف بثارة البنات...
مساعد اللي طايح وجهه من ضاري لانه ما توقع الموقف هذا..
: لاعادي وش دعوه..
ولف وطالع بستها سبحان الله باين ان صاحبتها دلوعه وكيوت من صوتها...واكيد جمالها ونعومتها...<<<راح ملح الرجال...



>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

لانا بعدت ايده وهي ترتجف من الخوف: خير...نعم ايش تبي؟؟؟
اياد بخبث: بشويش بشويش على احبالك الذهبيه لا تنجرح بعدين مو زين لك العصبيه..
لانا لفت على شهد وريماس انهم يبعدوا ....فعلا ابعدوا عنها شوي..
:ما قلت لي شنو تبي...؟؟
اياد: ليش ما تردي على موبايلك..
لانا: والله انا حره..
اياد:لا موح ره...على كيفك انا...يوم مليتي مني تتركيني..
لانا بغرور: وانت مصدق حالك انك شي..على فكره انت ولا شي بالنسبه لي..
اياد بدا دمه يفور: تحسبين الناس لعبه عندك..؟
لانا اللي خافت من نبره صوته: قلت لك انا حرة نفسي..وشوفت انك مو ستايلي..وقررت الغيك..
اياد اللي كان ناوي يضربها بس رجع ايده وهو ضاغط على اسنانه ويده..
لانا ضحكت ضحكه سمعها اللي باخر المول وكانت تنرفــــز:
والله وكنت بتمد يدك كمان...صدق..صدق مسكين حالك..
اياد بحقد: صدقيني يا لانا بدفعك الثمن غالي...واخليك انتي تجري وراي....وانا متى ما مليت منك رميتك..
لانا: اعلى مافي خيلك اركبه....ومو انا اللي اتهدد..
اياد اللي حس انه ينفجر بس ضبط اعصابه..
:انتي اضحكي الحين..بس والله راح تندمي..
لانا حست الصدق في تهديده بس ما عبرته..:ايوه وانا انتظرك عشان تخليني اندم..

وفجأه طارت بوهتها من لمحة طيف مرعـــــــــب وجايها ماشي مليون..
وهمست: اياد انتبه...
ما حست الا بأيد خلته يلف على نفسه وبالايد الثانيه ضربه خلته يطيح من طوله..
ضاري صرخ: من هــــــذا...؟؟؟؟



@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

نهــــــــــــايه البـــــــــــــارت..
بقايا شتات

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 29-04-10, 05:00 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,192
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجــــــــــزء العــــــاشــــر.....

اريام تدق الباب وتدخل..
:ممكن استاذ؟؟
المدير العام: اكيد تفضلي دكتوره اريام..
اريام دخلت وجلست على الكرسي اللي عند مكتبه..
:استاذ ...انا جايتك وعندي طلب..
المدير: تفضلي دكتوره اريام..وانتي عارفه مكانتك عندنا..
اريام: امممم...ما ادري ايش اقول..بس انا في قسمي فيه مريض وما كان مدرج من ضمن قائمتي..واضفته عندي بالاتفاق مع دكتورته..بس مشرفي الفاضل.."قالتها وهي منقهره"..رافض هالشي..ويقول انو ما عندي مجال اضيف احد..بس انا راضيه بالضغط مهما كان...وابيك تحل لي السالفه..
المدير ابتسم: بس!!!...دكتور خالد انسان ذوق وادب واخلاق ولو شرحتي له ما راح يردك..
اريا في نفسها"عشانك ما تدري ليه..؟؟"
:استاذ انا ناقشته بس هو رافض رفض بات..
المدير: اوكي..انا اكلمه لك..
اريام وقفت: اشكرك...وربي يعطيك الف عافيه..

وطلعت من مكتبه وتحس نفسها طايره من الفرحه..وانها راح تساعد انسان محتاج لها كثيييير..

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&



فـــي المـــــــــول...

ضاري صرخ: مين هذا؟؟؟؟
لانا واللي صار وجهها بدون ملامح وما قدرت تتكلم...ومو مستوعبه ان اللي قدامها ضاري..
ضاري ما عاد يشوف من النار اللي في قلبه وحس انه ممكن يرتكب جريمه..
جات ريماس بسرعه: ضاري هذا....هذا واحد يلاحقنا من اول ما دخلنا المول"قالتها وصوتها يرتجف من وجه ضاري"
بعدها تدخلت شهد: ايوه ضاري كان يلاحقنا ....
ضاري طالع الارض وشافه طايح عليها..غمض عيونه واخذ نفس..
اياد يحاول يوقف على حيله وهو يشوف الدم طالع من فمه بعد الضربه اللي اكلها..
قام ضاري ومسكه من التيشرت حقه وخلاه يوقف على رجله وحط وجه بوجهه
:اسمع يا حشره انت...اذا اهلك ما عرفوا يربونك..ترا انا اللي بريك والحين تطلع برا المول فــــــــــــاهــــــــم..؟؟
اياد اللي كان مبين ابتسامه وراها الف معني: ابشر طال عمرك.."ووخر ايد ضاري عن كتفه وضبط لبسه ومشى"
ضاري استغرب متن تصرفاته..اللي ما دلت انه خايف او واحد غلطان..وكأنه واحد واثق من نفسه..
لف على البنات: يله بسرعه انتي وياها..امشوا معاي للبيت..
لانا اللي حست ان لسانها انبلع من تخيلت ان ضاري ممكن يعرف ان اياد يعرفها من زمان..تمسكت بشهد تحاول تساعدها على الوقفه لا تطيح عليهم..
ضاري راح لمساعد صاحبه اللي كان واقف بعيـــد ومعاه لالي بسة دانا..
وقف جنبه وصوت نفسه ينسمع: الله ياخذ المبزره..
مساعد اللي تقريبا اول مره يشوف ضاري منفعل لهدرجه واخر مره كان بالوضع هذا يمكن ايام الدراسه..
:يا شيخ ريح قلبك ..وبعدين اتوقع بعد الضربه ما راح يعديها..
ضاري وهو يطالع البنات يمشون لعنده:والله كان نفسي اضربه اكثر احس اني ما بردت حرتي..بس خفت يصير مشاكل وانا ماني ناقصها.."وصرخ" يله انتي وياها تمشون على بيض...
ريماس وهي خايفه: لانا تكفين اخوك يخرع وشلون بنركب معاه احس اني بموت..
لانا بتعب: ريماس تكفين اسكتي ترا والله مافيني حيل..
اتصل ضاري بدانا واللي معاها يجون لانهم بيطلعون كلهم..
دانا: بنات شكل في مشكله صايره..
رهام: مع مين؟؟
دانا بدا الخوف يدخلها: ما ادري...بس ضاري معصب وملزم نطلع معاه..
مأثر: اجل يله بسرعه..لا يعصب علينا...

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

ضاري: يله مساعدوه دبر نفسك وارجع مع باصات خط البلده..
مساعد ضحك : والله راسي مصدع وماني ناقص ريحة بنقالي هههههههه
ضاري: اجل يله سلاااام..
مساعد سلام..
وما حس مساعد الا البسه تبي تروح لشخص وصارت تسحبه..لف شاف دانا جايه..ترك لالي تروح لصاحبتها...وهو يشوف دانا كيف شالتها بحضنها وتلمسها بحنان..
وركبوا السياره...
ضاري وهو يحاول يكون اهدأ: والحين هذا ليش يلاحقكم...
ريماس اللي صارت في موقف دفاع: ما ادري عنه المتخلف..
ضاري وهو ماسك نفسه: وايش كان يقولك يا لانا؟؟؟
لانا تبي تتكلم بس العبره مو مخليتها: ما...ما ادري..
ضاري تنهد من قلب وسكت...
دانا اللي فهمت السالفه وعرفت ان اختها مهببه مع احد من اللي تعرفهم..
وصل ضاري البنات لبيوتهم بعدين راحوا لقصرهم..


في غرفة البنات..
دانا: لانا ايش صار......؟؟
لانا اللي انفجرت بكي: ما ادري يا دانا ما ادري...
قربت منها دانا: هدي حبيتي هدي خلاص شي صار وانتهى..
لانا رفعت راسها: هذا أيـــاد.........
دانا انصدمت: اياد؟؟؟؟....وايش يبي؟؟؟؟
لانا قالت لها السالفه ودموعها ما وقفت...
دانا: حيواااااااااااااان...وربي حقير..
لانا: انا بس تخيلت انه يقول لضاري انه يعرفني ..ايش راح يكون مصيري..
دانا انتفظت من الفكره: لانا واللي يعافيك الا هالسالفه..كل شي ولا ضاري يعرف...انتي تعرفين اقل شي ممكن يسويه يذبحــــــــــــــك..
لانا: وربي قلبي يعورني..دانا انا خلاص بموت من تعبي ابي احط راسي واريح تكفين..
قامت دانا سندت اختها وسدحتها على السرير وغطتها وباستها بحنا وطلعت..
لانا ما راح يهدا لها بال والافكار تلعب براسها لعب..


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

في مكان بعيــــــــــد..خارج حدودنا ..في مكان اقدر اقول عنه احقر مكان..في ظل اضاءه خافته واصوات الاغاني الاجنبيه الصاخبه...
جالس هو واصحابه يضحكون وماخذين الحياة نكته..
:هههههههههههه تكفى الله يخليك لا تجيب طاريهم بعدين انهار عليكم..
:ليه انت ما اشتقت للسعوديه..؟؟ ولا لأهلك؟؟
:مين انا؟؟...انا لو علي غيرت جنسيتي وتبريت من اهلي وقعدت حياتي كلها هنا..
: بصراحه انت غريب؟؟؟
: انا اعشق الغربه...اموت فيها..ما اتخيل اني ارجع عند المتخلفين هناك..خلني هنا عايش حياتي ومبسوووووووووط..."واخذ كاسة السم وشربها كلها وطلب بعدها المزيد"



&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

دخلت على اخوها وحصلته بعالم ثاني..جات من وراه
:بوووووووووووه...
فز من مكانه ولف عليها: يا بايخه ....
انفجرت من الضحك: هههههههههههههه وربي شكلك حفله..
سوى نفسه معصب يصرف خرعته: نعم وش تبين؟؟
مرام: وش كنت تفكر فيه؟؟
عزام: وش دخلك فيني؟؟؟
مرام تتودد له: عزامووو انا اختك وحبيبتك ما تقول لي..
عزام ضحك: اما حبيبتي لهدرجه واثقه..
مرام حطت يدها على خصرها: ليه شاك في مكانتي عندك؟؟
عزام رفع أيده بأستسلام: لالا ابد انتي لك كل المكانات..
مرام: طيب قولي ايش كنت تفكر فيه..يمكن اقدر اساعدك..
عزام: آآآ.... اقول مرام....ولا اقولك خلاص..خلاص..
مرام انقهرت: لالا ما علي منك..تقول يعني تقول..
عزام: والله ما اقول ارتحتي...يله اطلعي برا وسكري الباب معاك..
مرام ضربته خفيف على راسه: يا سخيف..
عزام وقف يخوفها: انا ضابط تضربيني؟؟؟
هربت مرام خايفه منه...
عزام: هههه قسم البنات مخفات...



&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

بين الحارات والظلام دامس...كانت في حركات خفيه متلصصه تقوم بشغلها المعتاد..
نزلوا الاربعه كلهم من سيارتهم قريب من سياره غاليه..
وكل واحد ماشي على حسب المخطط المتفق..
مهنــد: اسمع سلطون..بسرعه فك الكفر..
سلطان اللي يطالع مهند وكانه يقول انت متأكد انك تكلمني..
جاء عبد المحسن: سلطان يله بسرعه حرك.."وهو يودي الكفر المخصص له.."
ثامر حاطينه يراقب الوضع..
اخذ سلطان مفك العجله وقرب من عند السياره الضحيه..وطالعها ورجع يطالع مهند..
مهند يشجعه: يله انت قدها سلطون اثبت نفسك اليوم..
ورجع سلطان للسياره ..وقدر يفكها بسرعه قياسيه ويرجع هالشي بقوة جسمه..وبسرعه حمل الكفر المخصص له وحطه في سيارتهم وركب السياره وهو يحس قلبه بيطلع من مكانه..والتنفس ضاق عنده..والضمير كان ياكل قلبه وعقله اكل...

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

في الاستراحــه مقرهـــــم..
مهند مبسوط: اليوم يا شباب تصدقون قدرنا نفك السياره باسرع وقت..
رائد حط يده على كتف سلطان: وكل هذا بفضل سلطان..
عبد المحسن: كفووو والله..
مهند: صدقوني لو نشتغل كل يوم كذا راح نكسب ذهب..
سلطان ساكت ...
ثامر: اقدر امشي..
مهند اللي ما عجبه لا وضع سلطان ولا ثامر..
:تقدر....وتعالوا بكره قد بعتها وكل واحد ياخذ نصيبه..
قام ثامر: يله سلام..
وقف سلطان: خذني معاك..
ثامر انصدم ما يبي يواجه سلطان........
ومشوا مع بعض..
ركبوا سيارة ثامر وهم ساكتين
ثامر يحس ان حرارته مرتفعه وواصله مليون..خجلان من نفسه ومن سلطان..
سلطان بهدوء قاتل: وش اللي حدك يا ثامر؟؟؟
ثامر تنهد: نفس اللي حدك..
سلطان لف عليه: ثامر..انت مرتاح؟؟
ثامر بلع غصه بحلقه: لا..
سلطان وهو حاس انه بيكي: ليش....ليش ننزل انفسنا ..ليش وصلنا للوضع هذا..؟
ثامر حس بحرقة سلطان: سلطان والله لو لاقين شغله ما قلنا لا..
سلطان: كل شي ولا مهند الملعون..
ثامر بنبره حذره: انتبه يا سلطان منه تراه داهيه...
سلطان: عارف ...بس انا عن نفسي ما راح اطو لمعاهم حد ما اجمع راس مال مشروع في بالي واطلع..
ثامر تشجع: اوكي انا معاك...نجمع فلوس نسوي مشروع مشترك..
سلطان: وحلالنا يكون حرام في حرام..
ثامر سكت ..وتبعه بالسكوت سلطان.


>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

دخل بيتهم..استقبله وداد وبدر..
ضحك لهم وشالهم اثنينهم: هلا والله بالزين..
وداد: جبت لي معاك ثي؟؟؟
بدر: وانا بعد؟؟
نزلهم سلطان: اصبروا خلوني اشوف الجيب السحري..
دخل ايده بجيبه وطلع حلاوتين..
:هذي للاحلى بنوته...وهذي للاحلى ولد..
وداد تبوسه: مثكور مثكور ثلطان..انا احبك مآآآآره..
وراحت داخل تركض..
بدر وهو متردد يبوس سلطان ولا يلحق وداد..
سلطان ضحك على شكله: هههههه روح ورا اختك بس.
بدر ما صدق على الله ولحق وداد اللي وصلت لعند امها عشان تفك لها الحلاوه..
دخل سلطان: السلام عليكم..
مدى وام سلطان: وعليكم السلام..
مدى : وينك سلطان اليوم تأخرت..؟
سلطان اختفى لون وجهه يحس انهم عارفين وين كان..:
:آآآآآآ كنت مع الشباب..
ام سلطان: قلقنا عليك وانا امك..مو عادتك..
مدى تطالع اخوها تحس انه فيه شي مو طبيعي..
سلطان: اسف ما قلت لكم اني راح اتأخر..يله انا بروح انام تعبان..تصبحون على خير..
مدى وامها: وانت من اهله.."وراح وهو بصعوبه يثبت خطواته"
مدى: الولد فيه شي...
ام سلطان خافت: والله بديت اخاف عليه...جلسة البيت مو زينه للولد..
مدى: بس شكله تقولين مهدود حيله..
ام سلطان: مدى يمه لا تخوفيني ترا قلبي بيعورني..
لفت مدى على امها: تطمني يمه سلطان عقله كبير ويوزن بلد وما يسوي شي يعيب ولا ينزل الراس..
ام سلطان: انا واثقه في ولد ....ربي يثبته..
مدى: آمين...


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


صبــــــاح السبــــــــت..
في العيــــــاده..
منار: اريام..ايش صاير بينك وبين دكتور خالد..؟
اريام اللي كرهت سيرته: وش صاير بعد!!
منار : يقولون انكم متهاوشين..
اريام عصبت: انا ابي اعرف من هذا الشخص اللي يراقبني ويطلع الاخبار عني..
منار: هدي حبيبتي..بس انتي في مكان عام وكلنا نشتغل مع بعض ومافي شي يقعد مخبا...
اريام اخذت نفس: بس احس مافي سيره الا سيرتي..
منار وهي خايفه على اريام: اريام ترا كل يوم يطلع عليك اشاعه..
اريام: وايش كمان مطلعين علي هالمره؟؟..
منار بتردد: عن مريض عندك...
اريام وقفت عن المشي: لا يكون عن سامي..؟
منار تأكد كلامها: ايوه..
اريام حطت يدها على راسها: يارب الناس تشوف لهم شغله غيري ..هذا مريضي وانا دكتورته..
منار: انا عارفه يا اريام الشي هذا...بس الناس ما لهم الا الظاهر..
اريام: خليهم يتكلموا لما يشبعوا..
منار: وخالد؟؟
اريام: سكري سيرته..."وراحت وتركتها"


>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

: خير استاذ طلبتني...؟
:تفضل دكتور خالد..
خالد جلس عند مكتب المدير..
المدير: خالد انت عارف اني احترام قرارتك..
خالد: تسلم والله..
المدير: بس في شغله ابيك تعديها عشاني..
خالد عقد حواجبه: وايش هي؟؟
المدير: اريام...خليها على راحتها...هي راضيه بشغلها والضغط اللي عليها..
خالد وقف: وانا ما رضيت..
المدير بهدوء: اجلس ..اجلس دكتور خالد..
خالد جلس وهو يهز رجله..
المدير: شوف دكتور خالد..في كل الحالات انت ما تملك الحق تمنعها الا اذا كانت مقصره..وانا متأكد ان اريام ما تقصر بشغلها..
خالد: ادري انها ما تقصر بشغلها..بس المريض مالنا علاقه فيه مو في قسمي اصلا..
المدير: دكتور خالد...انا قلت لك احترم قرارك..بس هي القانون معاها..وانا ابيك ترضى عشان ما يكون بينكم مشاكل..
خالد وقف: ا نشا الله...خلاص براحتها تسوي اللي تبي..تامرني بشي ثاني..؟
المدير: لا سلامتك..
وطلع خالد والدنيا ظلام قدامه من الغضب..
صادف اريام طالعه من عند مريض..
:صباح الخير دكتوره اريام النشيطه..
اريام شافت وجهه ما يدل على انه مروق: هلا دكتور خالد..صباح النور..
خالد: مشيتي رايك هالمره..وانا بأبلعها واهضمها..
اريام خافت منه اول مره يكلمها وهو معصب: مشكور دكتور خالد..
خالد غمض عيونه يحب اسمه على لسانها: يله روحي شوفي شغلك..
راحت اريام وهي ما توقعت ردة فعله كذا..توقعته بيهاوش ويقوم الدنيا ويقعدها على راسها..
خالد في نفسه" السامي هذا ما راح يطول هنا.."


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&& &&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

فـــــــي الشركـــه..

مدى لاهيه بشغلها..
هوازن: ياحلووووو..
مدى ولا حست..
علياء ضحكت: ههههه ما يمديني على الحماس انا..
مدى لفت عليهم: خير انتي وياها...في شي؟؟
هواز ضحكت: وربي انك مفهيه..لهدرجه متعمقه بالشغل...صار وقت البريك..
مدى وتمد ايدها لقدام عشان تريح اكتافها: جد؟؟؟ والله ما حسيت بالوقت..
علياء: هههههه انا قلت ان مدى والشغل جزء لا يتجزاء ما شا الله.
هوازن: انا كل شوي اطالع الساعه ابي الوقت يخلص..
مدى: هذولا اللي بيصكوني بعين..
هوازن: قلنا ما شا الله يا الخوافه..
مدى بغرور: يحق لي..
علياء: يله بلا غرور انتي وياها..لاني ميته جوووع..
ونزلوا للكافتيريا ...وجلسول على طاوله..
جاهم ياسر السكرتير..وسحب كرسي وجلس معاهم..
:اخبار الحلوين؟؟
مدى انصدمت من الحركه ما توقعتها..لفت على هوازن وعلياء وكان الوضع عندهم عادي..يعني شكلهم متعودين..
علياء: ما دامك بعيد احنا بخير..
ياسر مملوح الملامح لابعد درجه <<من السمر اللي كلهم ملح..
: ليه يا ست علياء؟ حرام عليك..
هوازن ضحكت: مسبب لها عقده..
ياسر مافهم عليهم..
علياء: صوتك وانت تقول لي المدير يبيك ضروري وشكله معصب..سبب لي عقده وكرهتك انت وصوتك..
ياسر: ههه عاد انتي هبله تصدقين..
هوازن: بس بجد المدير وهو معصب يخرع..
علياء: انا الحمد لله بس مره..
هوازن: انا يا عمري يمكن 5 مرات..
ياسر: لانك مهمله..الا انسه مدى شاركينا الحديث..
مدى طالعته: وايش اقول؟؟؟
ياسر: تعلموا الادب مو انتوا...
علياء: اقول قوم قوم عن طاولتنا بس..
ياسر: بقوم لان شكل مدى انحرجت مني..يله بايو..
البنات: باي..
وراح ياسر وقابل المدير ..
:ايش جلسك على طاولة البنات...
ياسر انصدم ما توقع ان المدير راح ينزل: آآآ.. كنت اسألهم عن...عن...
ضاري:عن ايش؟؟؟
ياسر يدور تصريفه: عن الموظفه الجديده...
ياسر يحسب انه صرف السالفه ما درى انه ولعها..
ضاري وهو يحاول يخفض صوته لا تسمعه الشركه كلها
:ياسر...اذا شفتك جالس على طاولة البنات راح تندم..وانا ما ودي اخسرك..
ياسر اللي استغرب انفعاله مو اول مره يجلس معاهم:سم طال عمرك..
ضاري: اسمع اذا خلصوا البنات بريكهم..روح لانسه مدى وخليها تجي مكتبي..
ياسر: ا نشا الله..
وراح ضاري يمشي قاصد طاولة البنات ومر من عندها..
مدى اللي حست برجفه في كل جسمها وهي تتخيل انه فعلا ولد عمها..
علياء: قلبي بنات..قلبي..ما ادري ليه احسه يتميلح عندي..
هوازن انفجرت ضحك: هههههههه لا تكفين علياء خفي عليه شوي..
علياء: اكثر من كذا اخاف يتعذب هههههههه..
هوازن لفت على مدى: مدى فيك شي..؟؟ اليوم مو طبيعيه..؟
مدى: لالا عادي بس استغربت جلسة ياسر معانا..
علياء: عادي يا قلبي ياسر اعتبره اختنا مو اخونا..يعني وسعي صدرك واظمن لك انه اخلااااااق..
مدى: لا مو مشكله..اصلا مابيني وبينه أي احتكاك..
بعد خمس دقايق جاهم ياسر..
: السلام...انسه مدى اذا خلصتي استاذ ضاري يبيك..
مدى وقفت من الخرعه: انا؟؟
ياسر: هههه شكلكم سببتوا لها الرهبه منه..ايوه عادي يبيك في امور الشغل بس..
مدى وهي تحاول تضبط دقات قلبها: اوك..
ياسر: الله لا يوريكم اكلت تهزيئه محترمه بسبتكم يا الشيون..
علياء: ليه..؟؟
ياسر: المدير يقول لا تجلس مع البنات..
هوازن استغربت: غريبه وايش عنده متشدد..
ياسر: ما ادري عنه..يله انا بروح لا يجي ويشوفني وبعدين يرفسني برا الشركه..ومدى لا تتاخرين اوك..
مدى: اوك...بنات ايش يبي فيني؟؟
هوازن: عادي قلبو لازم المدير كل يوم والثاني ينادي وحده منا..
مدى تدعي بداخلها ان اللقاء يعدي على خير..
>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>


راحت مدى لمكتب ضاري
وقفت عند ياسر: ادخل الحين..
ياسر: ايوه..تفضلي على طول..
ودقت الباب ودخلت..
ضاري عرفها من دقتها الناعمه للباب..وعدل جلسته وكأن الوضع رايق..
مدى : السلام عليكم..
ضاري: وعليكم السلام ..تفضلي..
مدى مشت بخطوات شبه ثابته..خايفه منه ومن اللي يبيه..
ضاري: اجلسي انسه مدى..
جلست مدى..
ضاري وهو يلعب بالقلم معاه بدون ما يطالعها..
: انا ابيك في خدمه...
مدى استغربت: مني...؟؟
ضاري: ايوه منك..تقدرين تقولين انها من ضمن الشغل او من خارجه انتي حره...




@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

نهــــــــــــــــاية البــــــــــــــــــــــــــارت..
بقايا شتات..

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ألا ليت القدر للكاتبة بقايا شتات
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:26 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية