لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-11-10, 05:53 PM   المشاركة رقم: 231
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 169856
المشاركات: 6
الجنس أنثى
معدل التقييم: طوق الليلك عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
طوق الليلك غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Congrats

 

يعطيكي العااااااااااااااااااااااااااااااااافيه على النقل الروايه روعه و اتمنى تكتمل وما توقف مثل بعض الروايات الشيقه التي بلا نهايه تحياتي لكي
اقبلي مروري اختك طوق الليلك

 
 

 

عرض البوم صور طوق الليلك   رد مع اقتباس
قديم 28-11-10, 07:52 PM   المشاركة رقم: 232
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 158744
المشاركات: 101
الجنس أنثى
معدل التقييم: فديتني جنوبية عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فديتني جنوبية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

روووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووعة

 
 

 

عرض البوم صور فديتني جنوبية   رد مع اقتباس
قديم 28-11-10, 09:11 PM   المشاركة رقم: 233
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طوق الليلك مشاهدة المشاركة
   يعطيكي العااااااااااااااااااااااااااااااااافيه على النقل الروايه روعه و اتمنى تكتمل وما توقف مثل بعض الروايات الشيقه التي بلا نهايه تحياتي لكي
اقبلي مروري اختك طوق الليلك


الله يعافيكى و يبارك فيكى حبيبتى

منورة القصة ... دعواتكم للكاتبة "شطوئه" ربنا ييسر لها الاحوال و تنهى القصة على خير ان شاء الله

و الشكر موصول لصديقتى الغالية "صفصف" اول من بدأت بنقل القصة


اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فديتني جنوبية مشاهدة المشاركة
   روووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووعة


الاروع مرورك حبيبتى



ان شاء الله اول ما البارت الجديد ينزل هنقله على طول

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 05-12-10, 04:38 PM   المشاركة رقم: 234
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي


البارت الثالث والخمسون


أدري إن الحظ مآيل والظروف الي تديرهمآني بقآوي عليهآ لو كذبت وقلت قآوي
رح فمآن الجرح ياللي نآوي فرصه أخيره
رح وأنآ دآري رح ترجع منكسر , خجلآن , ذآوي
رح ووأنآ دآري رح أخآوي جرح ودموع غزيره
وأوعدك من بعد جرحك مآ أحب ولا أخآوي

رمت الألبوم من يدها وشهقت بالبكاء وعيونها متعلقه فيه ...دموعهآ سالت على خدها الوردي تجرحه بنعومه ...تحاول تنطق ببعض الكلمات لكن طعنها الكلام بسكين الغدر كل شي فيها ساكن يتأمل ردة فعله
باسل يهز راسه بقهر:الحين بعد كل شي سويته ياهنادي ماقدرت اخلي قلبك يميل لي لو شوي على الاقل كوني وفيه وعامليني بالطيب زي ما أعاملك
هنادي بنبره باكيه راجيه: بــ..ــآ..ســ..ــل
باسل لف عليه وصرخ بوجهها: بآآسل أيش؟! أيـــــــش ..بأي عذر تبررين زلتك
هنادي زآدت دموعهآ بالنزول وتلاحقة شهقاتها كسلسله تتفن بوخزات الالم:والله ماكنت أقصد
باسل طالعها بعيون حارقه: مآتقصدين ؟!!."ضرب صدره بقوه"وهذا اللي جرحتيه ويش بتقولين له
غطت وجهها بكفوفها وبكت بحده وصوت نحيبهآ يملئ المكآن :مـآ أقصد أحلفلك بأيش عشان تصدق
باسل:لآ تحلفين لآني ماراح أصدقك ..تركهآ ومشى للباب وهو يعرج بسرعه طلع من البيت وسكر الباب بقوه هزت أركآن القصر الشاسع ركب السياره وارتفعت صوت الفرآمل بالسآحه الدائريه وطلع من البوابه الحديديه الفخمه
رفعت راسها بعد ماسمعت صوت الفرامل ودموعهآ ماجفت وقفت وطلعت للغرفه رمت نفسها على السرير وحضنت الخداديه وزآدت حدة بكائها

:::
:::
:::
بالمدينه
أتصل عليهآ وخبرهآ أنه بيتأخر عليها لأنه معزوم على العشاء
ريم بفرح: حلو حلو عشان تجلسين ونستانس
شهد ابتسمت: أي والله مآ شبعنآ سوالف بروح أصحي رغد عشان تصحصح وتسولف معنآ
سمر كشرت: لا تروح تذاكر ماتجلس معنا كثير
شهد وقفت: ماهو بكيفها " شافت مشاري يطالعها ويتحرك وضحكت: اجلس عندك خالتك يالدلوع ماما مشغوله الحين
قبل تفتح باب الغرفه وقفت سمعت صوتها ..عقدت حواجبها بأستغراب
شهد( متى صحت ؟..ومن تكلم ؟) فتحت الباب وشافت رغد جالسه على الكرسي وبيدها كاتب
شهد تأشر لها: من تكلمين
رغد: ثواني اروى ..تبين شي ؟
شهد: كنت جايه اصحيك
رغد ابتسمت: تسلمين حبي صحيت من نص ساعه
شهد جلست على السرير وتمددت: طيب خلصي بسولف معك
رغد تأففت بداخلها( ياربي منك ياشهد ادري ليه جايه هنا ):أيوه اروى خلصتي ؟اوك اكلمك بعدين ..باي
حطت كتابها على الطاوله والجوال جنبه ...لفت بالكرسي على جهة شهد
رغد: هلآ بالقطووه
شهد أنكمشت ملامحهآ وبحده:أنا قطوه يالبطه
رغد ترفع حآجبها بأسلوب استفزازي: خبري اللي كل شوي تحمل يسمونهآ قطوه
شهد شوي وتبكي:الله يخليك لاتزيدين علي ترى من جد نفسيا تعبانه ..قوليلي ويش فيك الصباح دقيتي علي متضايقه ؟
رغد بتمثيل بارع شهقت: أنا اتصلت عليك ؟لالا اكيد يتهيأ لك
شهد فتحت عيونها على الاخير:رغيد حركاتك ماتمشي علي قولي ويش فيك اكيد صايرلك شي
رغد:لاتشغلي بالك فيني ماحصل شي
شهد:وبعدين بتقولين وألا شلون؟
رغد وقفت وقفلت الباب تقدمت للدولاب وفتحته طلعت كيس أحمر شبه قديم كآنت جآمعه فيه كل هدآيا عبدالله لهآ اللي محتفظة فيهآ ومشت بأتجآه شهد اللي مآ تراقبهآ بعيون كلهآ تفاجئ
شهد ميلت فمهآ: أيش هذا؟
رغد جلست قبالهآ وتربعت على السرير:هذي كل الهدايا اللي محتفظه فيهآ من سنين
شهد: ادري هدآيآ بس ليه جايبتها لي أنا بالذات
رغد رفعت حآجبها وكشرت: لاتقولين مانتي فاهمه شي ؟
شهد: والله مو فاهمه شي فهميني
رغد مدت لها الكيس:شوفي شهودتي ابي يوسف يوصل هذا الكيس لعبدلله وفوقهآ هذا الشي ..فتحت درج كمودينتها وطلعت رساله بظرف وردي
شهد: اقدر اعرف ليش ؟
رغد:لآني بأمحي كل شي يذكرني فيه بحياتي مابي أحن له بيوم نهآئيا وأجي لهذا الكيس وأتذكر لحظآت ندمت عليهآ أشد الندم


شهد بشك: رغد ويش صار قوليلي
رغد تنهدت:بقولك الحكآيه من أولها


بعد شهرين
كآنت ممزوجه بلحظات الفرح والحزن ..وتاره تستحوذ عليها أيام الألم والمعآنآه الصامته وأحيآن يموت بها الضمير الحي لغايه .......
بعد شهرين من الجفاء والخصام لآ يقترب أحدهمآ من الأخر وعلآقتهم الرسميه جدآ التي لازالت تحكي قصة زله دمرت بداية مشوارهما وخلقت ألألآف من العتبات في وجههمآ وملئت طريقهم بالعثرات ... كان لآيسليها فيما مضى سوء دراستها التي كانت تصب بها جُل اهتمامهآ هاربه من تفاصيل حياتها البارده والمكتسيه بالالم الصامت
وقفت على الشُرفه ممارسه لروتينها في الأيام الماضيه تنتظر حضوره ...أزدآد تأخره هذه المره قبل ان ترجع الى زوايا عالمها الصغير ...سمعت البوابه تنفتح لفت بلهفه وأبتسمت بنفسها رجعت الى الداخل وقبل تنزل وقفت قبال المرايا تشجعت وسمت بالله
كانت لابسه تنوره قصيره لنص الفخذ بني غامق وبدي ستايله رومآني لونه ترابي تركت شعرها مفرود وواضح طوله الزايد وحاطه قلوس وبلاشر خفيف بالاضافه للمسه خفيفه من الماسكار ..تعطرت ونزلت وقفت بنص الدرج تنتظر دخوله

{هنآدي}
الى متى وأحنا كذا ..انا مليت من الحياه هذي كل واحد ينام بمكان ومايكلم الثاني وعلى الاكل كل واحد سارح بعالم ثاني ...طالت المده وانا تعبت ومليت ماتوقعت الزله بتقلب حياتي كذا لآزم أرجع باسل لي على الأقل أكفر عن ذنبي حتى لو كان بدون قصد لآزم اسوي المستحيل حتى يرجع معي زي أول حتى لو كان الثمن كرهه لي.

أنفتح الباب الخشبي الكبير وتسللت أشعة الشمس الذهبيه الى الدخل مع دخوله ..نزل نظاراته الشمسيه وقفل الباب ..رفع صوته
..: سوريان سوريان
هنادي نزلت ثلاث درجات وبصوت هادي: مساء الخير
التفت الى جهة الدرج الحلزوني وطير عيونه فيها رد بدون نفس: مساء النور
قربت منه اكثر: ويش تبي من سوريان ؟
باسل رفع حاجبه: هي تدري ويش ابي بهذا الوقت ؟
هنادي نزلت عيونها للأرض فهمت قصده وحست بنفوره منها..رجعت قوة نفسها اكثر وقالت بنفس الهدوء: أطلع غير ثوبك وبيكون الغداء جاهز
باسل بدون أهتمآم أعطآهآ ظهره ورجع ينادي بصراخ: سوريآآآآآآآآآآآآآآن هاتي الغداء لغرفتي
ابتعد عنها ومشى لفوق لحقته على طول ومسكت يده مع الدرج : باسل استنى
باسل بدون نفس وعصبيه: لو سمحتي تعبان وأبي أنام
هنادي:والغداء؟
باسل يسحب يده من يدها بقوه: أنسدت نفسي مابي ...ابتعد عنها ودخل لجناحه
رمى شماغه على الكنب وفتح ازارير ثوبه بقوه أخذ نفس طويل وزفره بحراره ..طلع له بجآمه وغير ملابسه ..التفت على الباب اللي أنفتح
باسل وهو يلبس بلوزته:كيف تدخلين بدون استأذن ؟
هنادي : ليش غريبه عنك عشان استأذن ؟
باسل: تقريبا
هنادي قربت منه: احب اذكرك اني زوجتك الظاهر أنك نسيت
باسل بدون أهتمام: لا مانسيت
وقفت قدآمه وصارت قريبه منه حيل ماتفصله عنهآ الا مسافة بسيطه مدت يدها لبلوزته وقفلت أزاريرهآ: الحمدلله أنك مانسيت
باسل: من الأخير ..ويش تبين ؟!
هنادي رفعت وجهها وحطت عينها بعينه :أبـــيــــك
باسل ميل فمه بسخريه:ويش تبين فيني ؟ علآقتنا زي الاخوه مو اكثر
هنادي قربت منه أكثر: من دخلت هالبيت مآ شفت السعاده مآ أدري السبب منه وألا دعوه صادفة وقت أستجآبه
باسل قرب وجهه منهآ وصارت تحس بحرارة أنفاسه:أنتي السبب مايحتاج أذكرك باللي قلتيه
هنادي بقوة وآضحه بنبرتها:انت ماخليتني افسر لك طول الوقت تتهرب مني حتى لما كنا بالمدينه طول وقتك برى او توصلني عند اهلي وبعدهآ مآ ادري عنك باليومين والثلاث..شهرين مرت بدون أي فايده لا أنت دريت باللي في قلبي ولآ تركت لي فرصه ابررلك
باسل رفع حاجبه:عجيب والله ..الحين قلبتي كل شي علي
هنادي: أعترف اني زليت لكن والله ماكنت اقصد انت مارضيت تسمع مني لو كلمه
باسل ضحك:تزلين بأسمه ؟..خلي نفسك مكاني أيش بتسوين
هنادي مسكت بلوزته بقوه وبدت تعصب:بزعل يوم يوم أسبوع لكن مو شهرين كيف يجيلك قلب تتركني لحالي وتروح
باسل بلا مبالاه: زي ماجالك قلب وزليتي بأسمه قدامي
هنادي غمضت عيونها بقهر وتنهدت بعدت عنه: من الاخير أيش الحل ؟
باسل: نبقى كذا اريح لي ولك
هنادي بعصبيه: لا بالله ؟..هذا الوضع مو عاجبني
باسل: بس عاجبني انا
هنادي انقهرت من رده : اوك دامه عاجبك ...طلعت من الغرفه وصفقت الباب بقوه وراها أنعزلت بغرفتها وماطلعت ابد

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 05-12-10, 04:40 PM   المشاركة رقم: 235
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي


بآلرياض

مرور شهرين غير اعتياديه كان لها دور بالتغيير الجذري للبعض وبقاء حال البعض أختلفت بها الحال والأحوال ...مرت عليها الشهرين وكان لها أثر بتغيير نفسيتهآ للأحسن ونستهآ بعض من ألمهآ رغم أن علتها الوحيده شوفة ولدهآ اللي يتهربون من إجابتها على أسئلتها المتكرره عن سبب أبتعآده ..خلال هذي الشهرين كآن مئوآهآ بيت أبو فهد


أم رياض: يمه شوق مآ أكلتي شي
شوق:مالي نفس ياخالتي شبعانه
أم رياض: ودوآك لآزم تأكلينه يالله الله يرضى عليك يابنتي كُلي لو شوية
شوق برفض تام: خليني على راحتي ياخاله والله نفسي مسدوده
ام رياض :بكيفك بس اذا جاء فهد ماراح أكذب عليه
شوق ابتسمت: اذا جاء انا بقوله مالي نفس
ندى فتحت الباب: مساء الخير
شوق: مساء النور
ندى: كيف قمرنا اليوم
شوق: الحمدلله بخير
ندى جلست ومدت يدها لصحن الحلى: ياحركات شكولاته جات في وقتها
ام رياض :لاتوجدين منها
ندى: الله انتم حاطينها للي يجي هذا انا جيت بأكل واطلع ثم ادخل مره ثانيه واكل
شوق: هههههههههههه تفداك
ام رياض: لسانك هذا يبيله قص
ندى تتمدد بتعب: بمقص وألا ساطور هههههههههههآآآآآي
شوق: هههههههههههه خلاص ياندو لاتزعلين خالتي علينا
ندى تتأمل وجه امهآ المعبس: شكلها زعلانه نزيد الجرعه شوي مافي مشكله
أم رياض وقفت وبنبره حاده: ويش رايك تقومين قدامك للمطبخ ذبحك النوم والكسل
ندى: لا يمه بجلس مع شوق اونسها اكيد طفشانه "غمزت لها "
شوق: خليها عندي خالتي
ندى ابتسمت:شفتي يمه خلاص بقعد أي شوق علومك اخبارك ويش صار ويش ماصار
ام رياض عصبت: الله يزوجك ويفكني منك
ندى وقفت بسرعه ورفعت يديها لفوق: اللهم آآمين يارب اني أمتك أبنت أمتك زوجني عاجلا غير أجل
شوق:ههههههههههههههههههه اجلسي بس
طلعت ام رياض وهي تضحك ..سكرت الباب ولفت عليها شوق
شوق:اقول ندى ماسمعتي كلام من فهد أو عمي عن راكان ؟
ندى: لا اللي اعرفه أنه قريب بيطلعونه من المستشفى اللي هو فيها ولأنك تحسنتي الحمدلله
شوق تنهدت: قلبي مو مرتاح أبد حاسه في شي صاير وفهد ماقالي عليه
ندى فتحت عيونها على الاخير:زي ويش؟
شوق هزت كتفوفهآ :الله اعلم
ندى ابتسمت: ويش رايك نطلع برى نغير جو؟
شوق: لالا اليوم حاسه أني تعبانه شوي برتاح بسريري احسن
ندى وقفت: أجل انا بروح افرفر بالنت على بال يجون ابوي والبقيه
شوق: على راحتك
ندى: ماتبين شي قبل اطلع
شوق ابتسمت لها: سلامتك ياقلبي
ندى : الله يسلمك ...طلعت من الغرفه وتركتها لحالها غيرت ملابسها ورجعت لسريرها حتى تريح بالها

{شوق}
من بعد طلعتي من المستشفى ارتاحت نفسيتي ..ترجاني عمي أجي عندهم فترة علاجي عشان يكون الكل حولي اذا تعبت فجأه ولأن فهد مشغول أغلب أوقاته ..خالتي أم رياض كآنت أكثر من أم لي تحافظ على موآعيد أدويتي ومهتمه بأكلي ..بس في هم شاغلني وهو سبب تعبي كل ما سألت فهد عن راكآن يتهرب من الأجابه ودي أعرف ليه ..أذا صايبه شي مآ راح أعترض على حُكم رب العالمين أو أتسخط عليه لكن نفسي أهدي الخوف اللي سكن قلبي وأتطمن حتى أنام مرتاحه مو قلقانه من بكره واللي بيصير ...آآآخ يافهد بس لو تريحني وتقول اللي مخبيه عني انا لازم ألح عليه بكل الأساليب عشان أعرف والله يكون بعوني
غمضت عيونها وألف ذكرى طرت على بالهآ ..من طفولتهآ الي الثانيه التي تعايشها الأن مآحست بنفسهآ منسجمه داخل عالم الذكريات تنتقل بين محطاتها بحلوها ومرها بدموعها وضحكها بفرحها وحزنها ...حست بلمسه خفيفه على خدها فتحت عيونها على طول
شوق بهمس :فهد
ابتسم لها بصفاء وبعيونه لمعة فرح كانت تشوفها بكل أيامها الماضيه: آسف صحيتك من النوم
شوق : عادي حبيبي اصلا كنت انتظرك وشكلي غفيت وماحسيت
فهد بعد شعرها عن وجهها:ارجعي نامي حبيبتي انا بطلع للصالون عن ابوي وخالتي
شوق مسكت يده: لا خلك معي من زمان ماجلست معي
فهد : أجل ببدل ملابسي عشان نجلس مع بعض
قامت من مكانها وأتجهت للدولاب البعيد
فهد أستغرب: شوق وين رايحه ؟
شوق بدون ماتلف عليه:بطلع لك ملابس عشان تغيير ..قام ولحقها للدولاب وقبل تفتحه مسك يدها
فهد:شوق انا اطلع اغراضي بنفسي مآ أبي اتعبك
شوق بزعل: ليش ماتبي اساعدك خلني امارس حياتي زي قبل تعبت من المرض ومن خوفكم علي انا صرت احسن من اول بكثير وانت ادرى مني
فهد بصوت حنون: ماعليه ياحبي كل شي اسويه عشان راحتك
شوق: وانا ارتاح اذا حسيتا ني طبيعيه
فهد بعد عنها: اجل طلعي لي لبس مريح عشان ارتاح بجلسي
شوق أشرت على عيونها: من عيوني ياعيوني "نقت له بنطلون جينز وتيشرت رمادي بأبيض" ويش رايك
فهد سحبه: دآمه على ذوقك اكيد مافيا حلى منه
شوق :أستناك لا تتاخر
فهد : جايك بس اجلسي انتي ولاتتعبين نفسك

برى جناحهم المصغر
أجتمعوآ على طاولة الأكل ..مانقص ألآ فهد
ابورياض:وين فهد مآ يتغدى معنا ؟
ندى : عند غزآلته
ام رياض بحده: ندى وجع
هزآع: خلوه على راحته يمكن مايبي يترك زوجته لآتضايقونه
ابو رياض: أحنا مانبي ألا راحتهم
ندى وهي تأكل: ويمكن نآم
ام رياض: يمكن يالله سموآ بالله خلونآ نأكل قبل يبرد الأكل
ندى قامت: الحمدلله
الكل التفتوآ لها: وين ؟
ندى: شبعت انا أكلت قبلكم ..بالعافيه عليكم
هزاع: وين رايحه ؟
ندى : غرفتي بنام واصحى المغرب
ام رياض بزعل: كل وقتك نوم الله يعينك على نفسك
ابو رياض: خليها على راحتها

عند شوق وفهد
تشجعت وسألته وهو مركز مع نشرة الأخبار:فهد
فهد: هلآ
شوق: طالعني شوي ..أستغرب كلمتها ركز بعيونه عليها
فهد: تبين تقولين شي؟
شوق هزت راسها وبعد صمت ثواني: راكان وينه ؟
أنقلبت ملامح فهد أنقلاب مفاجئ أكدت لها بعض من شكوكها ..نزلت دمعتها بدون أحساس منهآ:ويش صار بولدي؟
فهد نزل عيونه: كل خير بس انتي لاتفكرين
شوق زآدت دموعهآ وبحده: شلون مآ افكر قولي ولدي ويش فيه ؟تكلم لا تعلقني بين السماء والأرض
فهد: اهدي الحين وأنا بفهمك كل شي لكن أوعديني أنك تتمالكين نفسك
شوق حطت يدها على صدرها وشهقت: مآآآت
فهد بنبره حآده: بسم الله عليه ..لا مآمآت
شوق مسحت دموعها: أجل ويش صار ريحني الله يريحك
فهد: رآكـآآآن أخــ....

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة : على شاطئ النسيان .., القسم العام للروايات, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله / للكاتبة : على شاطئ النسيان .., شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t139087.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 22-10-10 03:52 PM


الساعة الآن 04:39 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية