لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-10-10, 07:14 PM   المشاركة رقم: 191
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2010
العضوية: 194264
المشاركات: 2
الجنس أنثى
معدل التقييم: شقاوة طفلة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شقاوة طفلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

قصة روووعةلكى جزيل الشكرانتظرك بفارغ الصبر

 
 

 

عرض البوم صور شقاوة طفلة   رد مع اقتباس
قديم 05-10-10, 09:49 AM   المشاركة رقم: 192
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2009
العضوية: 123476
المشاركات: 78
الجنس أنثى
معدل التقييم: moogah عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 22

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
moogah غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

متابعه لكى وفىانتظارك ارجو الا يطول انتظارنا فقد اشتقنا لابطالك واحداث روايتك

 
 

 

عرض البوم صور moogah   رد مع اقتباس
قديم 06-10-10, 06:28 AM   المشاركة رقم: 193
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 193838
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: R.K.A عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
R.K.A غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لاتطــولين علينا حبيبتي بليزز :(

 
 

 

عرض البوم صور R.K.A   رد مع اقتباس
قديم 09-10-10, 09:16 AM   المشاركة رقم: 194
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي





البارت الثامن والأربعون

َحبّـكْ ب َ قلبـيْ لـو كَتبتـهْ بَ الأقـلامْ ,’
. . . . . . . . . . تبقـىْ ملاحـمْ تنتسـب ْلـ لأساطـيـر
كَلمـهْ وَ ارددهـا علـى ْ مـرّ الأعـوامْ ,’
. . . . . . . . . . انّـك ْحبيبـيْ دايمـاً غيـر ْxغيـر
وَ ارجعْ وَ اقولكْ ( ياحبيبيْ) . . وَ كَلْ عـآمْ ,’
. . . . . . . . . . تحيا وَ تبقىْ في ضلوعيْ علـىْ خيـر . .


دخلت الغرفه بدلت ملابسها وراحت لغرفة شوق ومها حتى تختلي بنفسها ..رمت نفسها على السرير وملايين الأفكار تستحوذ على تفكيرها تاره ترميها على شاطئ الأمل وتاره تدخل الخوف الى نفسها متذبذبة الحال والتفكير... سكنهآ الصدآع من شدة التوتر وأنشغالها بالتفكير ..شعرت بتشنج عضلآتهآ وتسارع انفاسهآ ونبضآتهآ لآ تجد من تشكو إليه علتها ...مآحست بنفسها الا بصوت الأنسانه اللي حبتها كثير
روآن بهمس سآححر: آآآآآآآآه ياقلبي
هنادي غمضت عيونها وابتسمت بذبول:سلامتك من الآهـ...كيفك
روان: بعد ماسمعت صوتك صرت بألف خير
هنادي:عساه دوم ياقلبي ...ويش تسوين؟
روان: لآجديد يذكر ولآ قديم يُعاد ..ألا أني بمطعم
هنادي: ليش ماقلتي لي كان رحت معك
روان بشهقه: ياحياتي انتي وربي طلعتي جات فجأه .. ايش فيه صوتك مرآ مو عآجبني
هنادي بتوتر:ولاشي بس ضايق خلقي شوي
روان: عساه عدوينك ..قولي لحبيبتك رونا حتى ترتاحي
هنادي:مابي اضيق لك خلقك ساعه واروق ان شاء الله
روان بشك: هنو لاتخبي علي
هنادي تضحك: شي سخيف مايحتاج تقلقين ..كنت ابي اسمع صوتك غلاي يالله اتركك الحين
روان:لما ارجع البيت حدق عليك حتى لو الوقت متأخر
هنادي: أوكِ
بعد مآ قفلت من روآن طلعت من الغرفه ومرت من جنب غرفة رغد سمعت صدى بكآئها قربت من الباب أكثر وتأكدت أنها تبكي وقفت دقايق قبل تدخل عليها وبدآخلها شعور يمنعها ..ضغطت على نفسهآ ودقت الباب بشويش ..مآ جآهآ أي رد أختفى صوت رغد الباكي
رغد: تفضل
فتحت الباب وتفاجئت بظلام الغرفه عدآ الأبجوره القريبه من سريرهآ..قالت بنبره حنونه: ايش فيك تبكين ؟
رغد رجعت كأنهآ طبيعيه:أنآ ابكي ؟..شكلك تتوهمين
هنادي جلست على طرف سريرهآ:لآ مآ أتوهم..سمعتك تبكين بس انتي مآتبين تعترفين
رغد بشك:هنآدي نظفي أذنك زين مآكنت أبكي ..حتى خلصت المذاكره وبنآم بكره وراي دوام طويل
هنادي حطت يدها على راسها بشك: معقوله ؟!..اجل مين اللي يبكي ؟
رغد بخوف: بسم الله لآيكون سامعه شي ماهو زين
هنادي أنتفضت :يمه لآتقولين كذا ترى اخاف ..على قولك يمكن أتوهم ..سوري اذا نكدت عليك..تصبحين على خير
رغد : تلآقين الخير ..وانتي نامي الساعه صارت قريب وحده
هنادي قبل تسكر الباب: أيوه بنام .."طلعت وقلت الباب ورآهآ
تنهدت بتعب وأرهاق:الحمدلله ماحست بشي وألا ماتطلع الا لما تعرف السالفه
رجعت انسدحت وعقلها وقلبها في مكان ثاني
( ياترى عبدالله ويش يسوي الحين ... زوجته ولدت وألا لا ..مشتاقه له كثير رغم كل اللي سوآه آآآآخ يآحبي الأول مهمآ حاولت أبعد وأقسى يرجعني له الحنين..يمكن لو اتزوج أنساه بس مستحيل انساه اذا كل هالفتره اللي عدت وانا أكابر واكذب على نفسي واقول نسيته وهو عايش بقلبي )
غمضت عيونها تبي تهرب الى عالم الاحلام عسى أن تجد ضالتها هناك

دخلت الغرفه وشآفت سحر وريم جالسين جنب بعض ...الغرفه هاديه والأضائه خآفته ..وسمر منغمسه بنومها ..انسدحت وغطت نفسها ببطانيتها
سحر بصوت واطي:هنوده تعالي سولفي معنا
كانت كاتمه انفاسه واحزانها خشية ان تسيطر نفوذها عليها:ابي انام روحوا بالصاله خذوا راحتكم
ريم تغمز لسحر وبصوت قريب للهمس: خلنا نطلع عشان اقولك السالفه كامله
سحر تدفها على قدام: يالله طيب..احلام سعيده هنو
طلعوا وسكروا الباب...هنا ذرفت دمعتها بصمت ولهب انفاسها يكاد ان يحرق قلبها وأحشائهآ
أستسلمت لواقعهآ المرير ولكن لم تسلم من وسآوس الشيطآن التي كانت اقرب الى تفكيرها
قبل تنام وصلها مسج كآن محتوآه

آسآلكْ وَ لآ آسآلكْ ..
تتذكَرْ خآلدْعبدالرحمنْ وشْ يقولْ ..
كَآنْ يدندنْ علىآ معزوفتهْ ..
وَ يقولْ ..
[ منْ هوْ انا بدنيـتكْ ] ..!؟
يآ خآلدْ آبيْ آدندنهآ علىآ الحآنيْ ..
وَ آبرسلهآ علىآ منْ سكَنْ وجدآنيْ ..
..............جآوبينيْ ..
..............جآوبينيْ ..
..............جآوبينيْ ..
[ منْ هوْ آنآ بدنيـتكْ ] ..!؟
بدون أي شعور ردت على مسجه وأغلقت جوالها ..بعد هذي الحركه قدرت تنام براحه



:::
:::
:::

فتحت عيونها بهدوء ... حست بحركه خفيفه بأحشآئها ابتسمت بحب ..حلم عمرهآ اقترب أن يتحقق
ردت بنفسهآ (يارب تمم لي على خير وأرزقني بطفل يكون من عبادك الصالحين )بعدت الشرشف عنها ونزلت رجوله بشويش لبست الشبشب بهدوء أخذت مصحفها وسجادتها وطلعت من جنآحهم كله...توضت وصلت ركعتين بخشوع بعد انتهائها من الصلاه فتحت المصحف وبدت تقرأ بخشوع وترتيل سورة الرحمن ..استرجعت الأجوآء اللي كانت عايشتها انتهت من حزبها على وقت دخول صلاة الفجر بتوقيت الرياض ...صلت الفجر ونزلت تجهز الفطور لفهد قبل يروح للشركه
ميري كانت تحاول تمنعها:ماما خلاص ارتاحي احنا سوي
شوق:ماعليه ياميري انا ابي اسوي الفطور
ليزا بأصرار:نو ماما روح انت صح بابا فهد
شوق أبتسمت : طيب
طلعت للغرفه وفتحت الباب بشويش ..قربت من الستاير وبعدتها منظر شروق الشمس يأسر العين ...تأملته لمدة دقايق وبعدها قربت من جهة فهد
شوق بهمس: فهد ...قوم حبيبي
فهد بتضجر:قفلي الضوء بنام
شوق:قوم حبي كذا راح تتأخر على شغلك كافي امس مارحت له
فهد فتحت عيونه ببطئ:يآآآلله كم الساعه؟
شوق: صارت سته ونص يالله حبي قوم
ارتكز على ديكور السرير: يسعد صباحك
شوق بأبتسآمه:صباحك احلى ياعيوني يالله حبي قوم بيطلع وقت الصلاة وانت ماصليت
فهد يقوم: يالله بروح أخذ شور وأصلي
شوق:وانا بجهزلك ملابسك على بال تخلص
فهد يتمغط: زين ..مشى بأتجآه دورة المياه الجانبيه ..تركها تجهز له ثوبه وشماغه وباقي كمالياته

بعد ربع ساعه نزلوآ مع بعض
فهد: شوق لاتنسي الدوآء خذيه بموعده
شوق :بعد الفطور أخذ من الأدويه
فهد بتهديد:لآترهقي نفسك وألا بيصير شي مآيعجبك
شوق حطت يدها على فهمها حتى تكبت ضحكتهآ:أن شاء الله
فهد لف على جهتها ومد لها يده طل فيها بنص عين:أحسك تأخذيني على قد عقلي
شوق : لآ والله لاتظلمني ..بس ضحكني شكلك وأنت توصيني انت مصدق أني بأذي نفسي انا حريصه أكثر منك
فهد تنهد: الله كريم ..يالله نفطر تأخرت على شغلي
شوق تشبث يدهآ بيده: يالله
جلسوآ حول الطاوله وبدأوآ يفطرون
شوق تلعب بصحنها ماهي مشتهيه تأكل:فهد
فهد: هلآ
شوق: سمعتك وأنت نآيم تردد أسم صفاء على لسانك
فهد عقد حوآجبه بأستغراب بنفس الوقت صدمه:صــفــآء؟!
شوق رفعت راسها:ايوه صفاء مو هي اللي انخطبت وكذآ
فهد :اي هي نفسها ..أنتي متأكده أني نطقت أسمها
شوق بتضايق:أيوه متأكده ..يمكن شفتها بالحلم ..جايز كل شي يصير
فهد هز كتوفه بستغراب: يمكن
شوق بتغير الموضوع: مآقلت لك اني أحس بالجنين يتحرك
فهد قطب بحوآجبه: صدق
شوق ابتسمت:اي والله اليوم رفسني لما قال بس
فهد:طول هالمده كان هاجد ..ويش عنده اليوم
شوق تضحك:والله بيعذبني طالع على أبوه
فهد كشر: رجعنا لنفس الموآل
شوق ميلت فمهآ ورفع حاجبها الأيمن:يؤؤؤؤ لآيكون بتنكر انك ماعذبتني
فهد ضيق عيونه بزعل:لا ماني نآكر هالشيء ..وبعد انتي ماقصرتي فيني يعني رجعتي حقك
شوق تاشر عليه بالسكين:بالعكس ما أخذت لو جزء بسيط من حقي
فهد :يكفي العز اللي أنتي عايشه فيه
شوق تهز كتوفهآ بسخريه:أنت أكثر وآحد تعرف ان هالعز كله مآيهمني والفلوس مآتقوم ولآ تقعد عندي
فهد بتفاجئ:عجيب كلامك
شوق ابتسمت:كأن بتصير هوشه مالها لزوم ..على العموم نقفل هالسيرة لآنهآ تضيق خلقي وتذكرني بأشياء كئيبه مآودي أذكرها
فهد فتح الجريده: محد قالك تجبين هالسيره تحملي الحين
شوق كملت فطورها بهدوء وطنشته ..بدت تتوتر حطت حرتها كلها بصحنها وعصيرها ..بعد مآ شبعت وقفت بتطلع لغرفتها حتى تأخذ أدويتها ..أول مآوقفت ومشت خطوتين حست بألم فظيع صرخت وقبل تطيح مسكهآ بحركه سريعه منه ..أستندت عليه وتكت بظهرها على بطنه اللي لصق فيهآ
كآنت بعيونه لمعة خوف عليها سألهآ بنبره متخوفه: ويش تحسين فيه؟
شوق ضغطت على ذراعه بقوه وهي تتحمل الآلم اللي ببطنهآ:ألم خفيف الحين يروح
فهد :أتصل على الدكتور يجي
شوق :لالا الحين اخذ الدواء ويهدأ ...بدت حركآت الجنين تزيد ..حس فيهآ لأنه لف يده على بطنها ومآسكهآ بيده الثانيه
فهد ركز نظره على بطنها الكبير: هذآ اللي يألمك
شوق هزت راسها بالأيجاب وعلى شفاتها ابتسامه بسيطه تخفي ورآها الألم :أيه ..بطلع للغرفه أرتاح لاتخاف علي
فهد مسك يدها:بوصلك لحد الغرفه
شوق ابتسمت: انا اطلع لحالي روح الشركه وراك طريق طويل
فهد بأصرار:قلت أوصلك يعني أوصلك

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 09-10-10, 09:17 AM   المشاركة رقم: 195
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي




جهزت الفطور للكل ..مشت لغرفتهم جذبها كلام هنآدي قربت أكثر منها أستغربت من همهمآتهآ بأسم بآسل وكلامها الغير مفهوم
ريم :هنادي ..هنآدي قومي حبيبتي
هنادي تلف على جنبها منغمسه بنومهآ العميق ..حطت يدها على خدهآ وبصوت أعلى صحتهآ مره ثانيه
هنادي: ريم خليني نايمه
ريم: يالله ياحلوه الساعه صارت سته وأنتي بعدك نايمه
هنادي فتحت عيونها بكسل:صحي سمر قبلي بعدين انا أصحى
ريم تخصرت: مآ الومك تبين تكملين حلمك بباسل
هنادي غطت نفسهآ بالبطآنيه متجآهله كلآم ريم ... بعد ثوآني استوعبت اللي قالته وجلست بسرعه ودقات قلبها أسرع مآتكون وعلى وجههآ ملامح خوف مختلطه ببعض الصدمه:بــآسل ؟!
ريم بضحكه ساخره:ايوه بآسل ..من هذآ أعترفي يالله ؟
هنادي بخوف وأرتباك نآبع من داخلها:مآ أعرف أحد اسمه باسل
ريم:والله مدري عنك ياهنو لك ساعه ترددين أسمه على لسانك
هنادي بعدت البطانيه عنهآ ووقفت عدلت بجآمتهآ المعفوسه:أحلام يابنت الحلال يعني الواحد مايحلم ابدآ
ريم تبعد البطانيه عن سمر وصرخت:قوووووومي
سمر فزت من مكآنهآ وحطت يدها على قلبها مفجوعه:بسم الله الرحمن الرحيم "بصوت باكي" تدرين بطريقة هذي ممكن تسببين لي سكته قلبيه
ريم تشدهآ مع يدهآ: بلا سكته بلا صدمه قومي غسلي تأخرتي عن المدرسه اكيد اليوم بيعاقبونك
هنآدي تسبقهآ على الحمام وانتم بكرامه:ياويلك ترجيني عندك ثلاث حمامات روحي لوآحد منهم
سمر قآمت أخذت منشفتهآ وراحت سبقت هنادي اللي لقت أبوها بالصاله وجلست تسولف معه



بعد ساعه
سحر :يالله ياهنآدي بسرعه
هنآدي تأخذ شنطتهآ:طيب انزلوآ شوي وألحقكم
سحر وريم وسمر نزلوآ قبل هنادي اللي نست جوالهآ ورجعت تأخذه ...شآفته مقفل
هنآدي( يؤؤؤؤؤ من البارح مقفل كله بسبب العله باسل ..لا بعد وانا نايمه أنطق أسمه والله من صدمة اللي صار ) لبست عبايتهآ بسرعه ونزلت لخواتها
بالسياره
ريم :سحر متى تطلعين اليوم
سحر : أتأخر اليوم يمكن على العصر ارجع
ريم:خساره كآن نفسي اروح عند شهد
هنادي بلقافه: خلاص نروح بدون سحر هي تنام وانا وانت وسمر نروح نتونس عند شهد
سحر :لا تكفون خلون لما افضى
هنادي: متى تفضين انتي ورغد ؟!..بنروح لشهد يعني بنروح
سمر بحماس:اشوى قلتوا من بدري
ريم:مو على كل حال نروح ممكن اتعب ومانروح
هنادي :لا ان شاء الله تفائلي بالخير .."رن جوال هنادي وردت"هلا رونتي صباح الخير
روان بحده:كذا تعملي فيني طول الليل اتصل وجوالك مغلق المصيبه قولت لك بتصل
هنادي شهقت:سوري ياروحي وربي نمت وخلص الشحن
روان :وينك ؟
هنادي: توي طالعه من البيت ربع ساعه وأوصل
روان بتأفف: لي فتره جالسه لحالي
هنادي تستبهل:يابختك بيتكم قريب من الجامعه مو حنا نجي من اقصى المدينه
روان ضحكت: لاتتاخرين وخلي سواقكم يسرع شوي ..سيآآ
هنادي:سيآآ "دخلت جوالها في الشنطه"
سحر بنبرة شك:هذ روآن اللي متعرفه عليها ؟
هنادي هزت راسها بالأيجاب:ليش تسألين؟
سحر :شوفي هنو انا خايفه عليك ترى البنت سمعتها مش ولابد واضنك عارفه هالشي؟
هنادي عقدت حواجبها وبهجوم:ايش فيكم علي البنت ..خلوقه وتهبل ماشفت عليها شي يخليني اتركها
سحر بتهديد:احسن لك ولنا تتركيها والا بقول لعمي هو يتصرف
هنادي بعصبيه: بزر عندك تهدديني؟ قولي شي يخلني اقتنع أني اتركها
سحر بقهر:روحي شوففي سمعتها كيف طايحه بالارض وحضرتك مرتزه بينهم كأنهم صديقاتك من زمان ..هي وشلتها الصايعه
هنادي فتحت عيونها على كبرها:صايعين بعينك
سمر نزلت من السياره:يالله صباح خير..على طول مهاوشه
ريم تهديهم:خلاص يابنات لاتخربون مزاجنا من الصبح
سحر تلف على جهة ريم: تخيلي ياريم مصاحبه لك شله حقيره
هنادي بنرفزه: ويش اللي خلاك تحكمين عليهم وانتي ماتعرفينهم ..نصيحه لك ياسحر لاتحكمين على احد ألا لما تعاشرينه
سحر: طيب وعلياء؟
هنادي بتأفف:ويش فيها علياء؟
سحر نزلت الغطاء عن وجهها ورفعت حاجبها بسخره: لا تقولين ماتسمعينهم ينادوها علي ..وبعد الدخان اللي بكل زاويه تلاقينها تشفط منه زي المحششين
هنادي بصدمه ونبره طويله:عــلــيــاء؟
سحر بشوية حده:أيه علي ماغيره ..وتراها مسترجله صراحه مدري عيونك وينها كل هذا وماتشوفين
هنادي بأنزعآج:يووه خلاص غيري الموضوع "رن جوالي هنادي للمره الثاني ..طلعته وشافت المتصل"
هنادي(ناقصتك انت الثاني ..اعطته مشغول وحطت جوالها سايلنت )
ريم بلقافه: ردي والا كلام سحر ماعجبك مس هنوده
هنادي انفجرت بوجهها:ويش خصك أنتي ..أرد ما ارد شي راجع لي بعدين لاتفكرون تغيروني وتمشوني على كيفكم
سحر بعصبيه:حنآ خايفين عليك ونبي مصلحتك
ريم تمسك سحر: طنشيها كل واحد عقله براسه يعرف خلاصه
سحر بتأفف: انا ليش حارقه عمري عليك
هنادي خمست بيدها ولفت على الشباك تتأمل سور الجامعه الطويل ..دقايق ووصلوآ للبوابه كل وحده نزلت وراحت لحالها ومزاجها متعكر ومعصبه على الأخير
شآفت علياء وأيه وآقفين على جنب يأشرون لها طلت فيهم بعد تردد أتجهت لهم
علياء:صباحوو
هنادي ابتسمت:صباح الأنوار ..كيفكم
أية : الحمدلله بخير
علياء تطالعها بتفحص:يـــوووه ايش فيك معصبه وزعلانه
هنادي :ماني رايقه من صحيت
أيه لفت يدهآ على كتف هنآدي: لو تشوفك روآن متضايقه ومكشره كذآ بتقوم القيامه
هنادي أبتمست:عادي طبعي مزآجيه يعني طبعي يمر يوم اجي ماني رايقه
علياء ابتسمت وغمزت لها:روآن مآعندهآ ..توك ياهنو مآعرفتيها زين
سمعت أسمهآ لما قربت منهم ضمت هنآدي من ورى ولفت يدها على خصرها وباستها بسرعه على خدها
روآن:وحشتيني
هنادي حمرت خدودهآ:وانتي أكثر
روان وقفت جنبها بتخصر:كأني سمعت أسمي أيش كنتوا تقولوآ عني
أيه بضحكه: كل خير ياحلوه
روان :سبوني صح هنو
هنادي:يخسون يسبونك وانا موجوده
روان ضمتها: هذآ العشم ياقلبي
أنتبهت لسحر اللي تفصلها عنها مسافه شاسعه تطالعها بعصبيه وقهر
هنادي : يالله بروح لقاعتي
روآن لفت يدها حول خصر هنادي:اليوم محاضراتي كلها معآك بنفس المبنى
هنادي بفرحه :جد اجل يالله نمشي
مروآ من جنب سحر اللي مشت ورى هنادي وبصوت حاد : بــنــت
هنادي وروان لفوآ بنفس اللحظة
هنادي: نعم
سحرتطالع روان بأحتقار:يعني كلامي ماهمك
هنادي تصر على اسنانها: طبعا ماهمني وخليك في حالك رجاء ..حتى ما تسمعين كلام يزعلك
سحر مشت وقالت بنبره حاقده: يصير خير ..كلامنا مو هنا في البيت
تركتها مع روان ومشت لمبنى الطب حتى تهدي نفسها قبل تبدأ محاضراتها
روان بأستفسار: ايش فيها اختك ؟
هنادي بتأفف: تهاوشت معها في السياره
روان: هذي كذا شايفه نفسها على طول
هنادي طلت بروان بأستغراب: بالعكس طيوبه وعلى نيتها بس تعرفين لازم يصير سوء تفاهم
روان بأستغراب: مدري عنها صراحه قريبتك هذي ما ارتحت لها من زمان حتى لما جيت شبكتها حسيت انها متعجرفه
هنادي ابتسمت: والله أنها عكس اللي قلتيه ..خلينا نمشي لاتأخذنا السوالف

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة : على شاطئ النسيان .., القسم العام للروايات, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله / للكاتبة : على شاطئ النسيان .., شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t139087.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 22-10-10 03:52 PM


الساعة الآن 04:02 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية