لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-09-10, 06:40 PM   المشاركة رقم: 186
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,900
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي




فـ الرياض
فتحت عيونهآ بتكآسل .. تحس بألم بكآمل جسمهآ وبروده سكنت أطرافهآ ..زآد ألمهآ الذي أشبه بطعن السكين لم تعد لهآ قدرة على التحمل أكثر..لفت على يمينهآ وفتحت درج الكمودينه طلعت أدويتهآ وبلعت منها بدون أي أحسآس أو أنتبآه ..رمتهآ على الأرض وبدت ترتجف من شدة البرود اللي تحس فيهآ حآولت توصل لجوالهآ لكن مآقدرت كآن بعد شوي عنهآ ..حتى صوتهآ أصبح غير مسموع ..استلسمت لوسآدتهآ ورجعت تكورت على نفسهآ وتحاول تدفي نفسهآ بشرشف سريرهآ ..تخدر كل جزء بجسمها وغابت عن الوعي

اما هو وصل البيت بعد عناء العمل وطول وقته دخل البيت هدوء إعتاد عليه وسكون يمتزج ببعض الغربه ...شافت ليزا تنظف الستاره
فهد: ليزا وين شوق؟
ليزا: فوق
فهد: ما افطرت اليوم
ليزا: لا بابا ماما شوق في نوم من بليل انا مافي شوف اليوم
فهد عقد حواجبه بأستغراب ما ارتاح ابدآ طلع الدرج بسرعه وصار يعديه درجتين ..وصل لجناحهم ..فتح الباب بهدوء ..المكان مظلم لا حياة فيه بارد جدآ كل شي كمآ تركه في الصباح
فتح الأضاءه شآفهآ بمكآنهآ نآيمه وأنتبه للأدويه المتناثره على الارض
جن جنونه مآ يدري باللي حصل ..ركض لهآ وبعد الشرشف عنهآ
فهد يهزها: شوق ..شووووق
شوق فتحت عيونها بشويش وهي تهمهم بكلام غير مفهوم ..حط يده على صدرهآ وجبينهآ ..كآنت حرارتهآ مرتفعه مرره كأنهآ تغلي
فهد : شوق ويش اللي صارلك ...ردي علي
سمع صوت أنفاسهآ المضطربه طلع جواله بسرعه وأتصل على الأسعاف
بعد ربع ساعه وصلت سيارة وشآلوهآ على المستشفى

{فهد}
أول مادخلت الغرفه حسيت قلبي أنقبض لمآ شفتهآ على السرير جثه هآمده ..لما قربت منها ولمستهآ حسيت اللي بحضني جمرة من شدة أرتفاع حرارتها... لمآ سآعدة المسفين بشلهآ على السرير خفت أفقدهآ أصفرار وجههآ وبرودة أطرآفها ما تبشر بخير ..شوق هي دنيتي وكل أملي بعد الله .. دخلوهآ في الطوآري وانا انتظر على نآر في أستراحة الأنتظار ..احس روحي معلقه معهم ..خآيف عليها أكثر من نفسي ..طول الدكتور مآ طلع أو أحد الممرضين وهذآ اللي زآد خوفي أكثر

بعد ساعه ..خرج الدكتور ووقف قبآل فهد
فهد بردت أطرافه حس أنه فقد شوق الى الأبد وقف ببطئ ينتظر كلمة من الدكتور أمآ تدمره أو تعيد له الأمل
الدكتور: أنت زوج المدام؟

فهد :أيوه ..بشرني يادكتور
الدكتور نزل راسه :مدري ويش أقولك بس الأفضل أنكم تتخلون عن الجنين لآن حالة الأم مرره متقدمه والورم زآد بشكل غير معقول كأنهآ حآمل بطفلين
فهد فتح عيونه على الأخير: مافي حل غير العمليه ؟
الدكتور بأسى: للأسف وألا بنفقد الأم والجنين
فهد بخوف: هي رآفضه تسوي العمليه حاولت معهآ بس رآفضه جدآ
الدكتور: مآنقدر نسوي العمليه بدون موآفقتها وتوقيعها
فهد:حآول تقنعهآ يادكتور هي عنيده
الدكتور: أذا تخلت عن الطفل رآح تفقد أمومتهآ بقيت عمرهآ
فهد نزل رآسه ومسح وجهه بكفه ..شعوره مثل التآيه وسط صحراء ظلمه لآ يعلم أن الطريق
أسند نفسه على الجدار كل قوته رآحت وأنفاسه بدت تضيق
الدكتور: مآلك الآ الدعاء ...مأجورين ان شاء الله
رآح وخلآه وحيد تآيه مايدري وين النهايه ...جمع طرقاته مجهولة النهايه ..أخذ نفس طويل وأتجه للغرفه اللي متوآجده فيها ..فتح الباب بهدوء وشآف النيرس تعطيهآ أبرة مسكنه وشحوب ملامحهآ يزدآد بين حين وأخر ..اقترب منهآ يتأمل كل تفاصيلهآ ..حجم بطنهآ المُتضاعف الهآلات المحيطه بكِلتا عيناها ..يدهآ المتعلقه بأنبوب المغذي هدوء لآ يعكره سوى صدى نبضآت قلبهآ ..مرر يده الدافئه على خدهآ المُحمر من حرارة جسمهآ الملتهبه حست بيده الدآفئه فتحت عيونها ونظرآتهآ تبوح بالألم الذي يسكن أحشآئهآ ...ذرفت دمعه سآلت على خدهآ بحسره أمتزج بهآ تعب وعناء قلبها
فهد مسك يدها بلطف ورسم ابتسامه باهته على شفايفه: قدآمك العافيه حبيبتي
شوق غمضت عيونها واجتاح سيل من الدموع خدودها ..ترفض الحروف ان تُنطق :تــعـبآنه
فهد : عسى التعب فيني ولآ فيك
شوق تحاول تتحمل الألم بصعوبه: آآآآه أحس بألم فظيع ..ماعمري حسيت مثله
فهد قرب منها وباسها على جبينها:وآفقي على العمليه وأرتاحي شوفي ايش يصير فيك
شوق مسكت يده بقوه: أنآ وصلت لنص الطريق خلاص في السادس اتحمل شوي
فهد بأهتمآم: والله خايف عليك...ماراح أسامح نفسي لو صار لك شي
شوق تنهدت ومسحت دموعها: الله يكتب اللي فيه الخير "غمضت عونها وعضت شفايفها بقوه"
فهد :تبين أنادي لك الدكتور ؟
شوق ابتسمت له من بن ألمهآ : لا حياتي الحين يخف
فهد بأصرار:رآح أنآديه لك

::
::


في الليل الساعه 10
لبست عبايتهآ بعد أتصال جلالي ..أخذ شنطتهآ بتطلع
باسل: وين؟
هنآدي بتعب: على البيت
بآسل يثني رجله: بس لسى مآ قلت لك روحي
هنادي عصبت: من الصباح أكرف بذي الشقه المنحوس أنظف واطبخ وأغسل وأجهز لك اللي تبي ..وش تبي أكثر
باسل: أبي أهتمآم أكثر
هنادي بتأفف: موووت وفكني
بآسل يرفع حآجبه بغرور ونبرة تهديد:كل يوم تجين هنآ لآني مطول بالمدينه يازوجتي العزيزه
هنادي كشرت بوجهه: يصير خير على حسب فرآغي اجي
باسل: أتركي الصياعه مع صديقاتك وبدل طلعاتكم للمطاعم والاسوآق والكوفيات تعالي هنا
هنادي تتخصر: لآكون بتحرمني حتى من ونآستي ..تحلم وماتطول هالشي ياباسل
بآسل ضحك بخبث: نشوف يآهنو العبره للي يضحك بالأخير
هنادي لفت الطرحه وتغطت: بآآي
طلعت من عنده معصبه وهلكآنه لأخر حد ... رتبت ونظفت الشقه من الغبار وخلتهآ تلمع وسوت له الغدآء والعشآء بحكم أنه مكسور ويحتآج عنآية أكثر..مجهودهآ كآن نفسي وجسدي شغل البيت أتعبهآ أكثر
ركبت السياره وأستقبلهآ جلالي بسؤاله اللي صدمهآ: هنادي أنتي يجي هنآ ليه ؟
سؤآله زآد تعبهآ أضعاف أربكهآ وشتتهآ فكرت برد لكنهآ لقت كل المخآرج مقفله ولجئت الى الكذب: بيت صديقتي
جلالي:بس هذا بيت انا يسأل حارس يقول كله شباب
طيرت عيونها بجلالي ماعمرها حست بحركه دآخل هذي العماره الكبيره كآن أغلب ظنهآ أن سكآنهآ مسافرين : شـــبــآآب بس أنا عمري ماشفت شباب؟
جلالي: هذا حارس يقول مو أنا ...مافي بيت عوآئل
هنادي ( الحين الشقه الفخمه الكبيره وكمآن بموقع استراتيجي ولا بعد خمس أدورآ سكنونهآ شباب مستحيل باين حقت عوآئل ..لآزم أستفسر): بس صديقتي ساكنه فيها مآ ادري عن البقيه
جلالي: زين هذا شهد في يجي بيتنا
هنادي بطفش وصوت خافت:يؤؤؤ ويش يفكني من لسانها ماخلصت من باسل تجي شهد الله يكون بعوني

باسل: هلا فهد ..كيفك؟
فهد: الحمدلله بخير ...شخبارك انت؟
باسل: ماشي الحال
فهد: كيف رجلك تقدر تمشي عليهآ ؟
بآسل:ايوه ..لايكون بس قلت لزوجتك عن حآدثي
فهد ضحك: لآتخآف ماقلت لهآ بس أنا مدري ليش تنبهني على هذا الشي
بآسل بخبث: الحين لو تب تقول لهآ قول مآيههمني اول كانت لي أسبابي
فهد بأستغراب: اللي هي؟
بآسل يغير الموضوع: تقدر تجي بكره المدينه ؟
فهد :لآ
بآسل بخيبة أمل: لييييه؟
فهد: زوجتي تعبانه وبالمستشفى مقدر أتركهآ وأجي
بآسل:سلآمتهآ والله ..ويش فيهآ؟
فهد تنهد :ابد سخونه
باسل بشك: سخونه وبالمستشفى ..قول ويش صاير
فهد: ولآشي ...ليش تبي أجي المدينه
بآسل :عشآن الموضوع اللي قلت لك عليه أبوي ماعنده فرصه ألا بكره وبيجي هو وعمي
فهد: كآن ودي أكون معهم بس يالله خيرها بغيرها ..الله يتمم لك على خير
بآسل : أدعلي ياخوي
فهد: الله يوفقك
بآسل: اخليك الحين مع زوجتك
فهد: اوكِ في أمآن الله
باسل: مع السلامه


وصلت البيت والتعب باين عليها ..رمت نفسها على كنب الصاله بفتور
ريم: يؤؤؤؤؤ ..خير ويش فيك ذبلانه كذا
هنادي: تعباااااانه أبي أخذ دش بآرد وارمي نفسي على السرير
شهد تتفحصها:سلامتك من التعب
هنادي عدلت جلستها: الله يسلمك ..هاتي ميشو بلعب معه قبل انام
شهد تطالع بولدها: توه نآم لو صحى بيرجك بالبكاء
هنادي عبست: لا اجل خليك ينام احسن
سمر حطت يدها على خدها وبصوت ولهان:مشتاقه لشوق
ريم ابتسمت: وربي حتى انا
هنادي بنبره طوييله:يارب لا تحرمنا منها وردها لهذا البيت
شهد:لاتدعين عليها كذا حرام عليك
هنادي قطبت بحواجبها: خير انتي ؟!..ليش ما ادعي لها
شهد: تخيلي لو ترجع هنا بفال مو زين
هنادي : يوووه على تفكيرك انا نيتي سليمه
سمر ضحكت: قلبتوها نقاش ... كيف اروح انام وسحر تذاكر بالغرفه
ريم: تروح غرفة مها وشوق تذاكر فيها احسن من انها تزعجكم
هنادي : بروح اتروش وأنام تصبحون على خير
شهد وريم: وأنتي بخير

جآت سحر تغير جو عن الكتب والمذاكره
سحر: كيف الحلوين
شهد تغمز لها: كويسين ..بشرينا عنك يا جولييت
سحر بحياء: بخير
ريم: سحر وربي انتي نذله لك مده ماتسولفين لنا عن زوجك
سحر تذكرت :يووه ماشفتوآ الصور
ريم وشهد بحماس: لآلآلآ
سحر وقفت: دقايق وجايه
شهد لفت على ريم: شفتي انهم نذلات ولا وحده فيهم تتصل تقول طلعت الصور ولايسولفون كل وحده همها نفسها استغفر الله أنانيه
ريم بقهر: جد والله خصوصا سحر مسوية نفسها ثقيله علينا
شهد: لاحرام تعرفين ماهو طبعها بس ماعندها وقت تجلس معنا وتسولف ورغد كمان والله وحشتني سواليفها وكلامها ..بجد فقدتهم مرره مالهم حس بحياتي
ريم: رغد مرره معتزله العالم وعايشه بعالم غير عالمنا
جآت سحر شآيله ألبوم شبكتهآ وعلى وجههآ ابتسامه خجوله :يالله قربوآ
شهد تفكر يدها بحماس:متحمسه أشوف زوجك ماشفته من قبل
ريم :ولا أنآ اتوقع يشبه لينا
سحر جلست وقربت اكثر: شوفوآ واحكموآ
فتحت أول صفحه وكآنت صوره لهآ لوحده وبدت تقلب بالصفحات
ريم بصدمه: هذآآ معآذ
سحر حمرت خدودهآ: ايه هذا زوج المستقبل..ويش رايك؟
ريم مسكت نفسها لا تضحك :حلوو
شهد رفعت راسها بصدمه: مررره ماتوقعته كذا شين ولا كأن لنا اخته ابدآ
سحر طلت بشهد : شين؟!..انا اشوفه عادي مملوح
ريم انفجرت بالضحك:القرد بعين أمه غزآل
سحر بحده: من زين زوجك يوم تتريقين أسمر يلوع الكبد
ريم: أنا مايهمني الشكل اللي يهمني قلبه واخلاقه الحلوه
سحر تميل فمهآ:ايه لانك عارفه ان الحلى شرق وهو غرب
شهد بهدوء: بجد سحر ما الومه لو يموت فيك
ريم كملت ضحك:شهد للحين مآهي مستوعبه ههههههههههههه
سحر تحطمت: معقوله تشوفونه شين لهذي الدرجه
شهد:انا قارنته بيوسف وفهد وبندر صراحه كلهم ازين منه والا زوج ريم زي طخته
ريم تتخصر: الآ سيف حبيبي ما ارضى أحد يسبه
سحر: فهد ويوسف يهبلون بس بندر مقبول
شهد تطالعه بسخريه: مقبووول والله تبين الصدق احلى من معاذ
سحر تقفل الألبوم: يالله بشل الألبوم مابيكم تكملون باقي الصور اذا من اول صورتين اخذتوه مصخره
ريم: حنا قلنالك الحقيقه حتى ماتنصدمين وهذا الواقع ليش تزعلين
سحر بغرور:أهم شي أنا احلى منه
شهد: يبوس يده لآنك وآفقت عليه بعدن زي ماقلت ريم الآخلاق والحب هي الأهم ..الجمال بيزول مع السنين بس الأخلاق تبقى
سحر:انا ماعلي مبسوطه معه ومقتنعه فيه خصوصا انه يحبني واحبه
ريم تغمز لها : من متى تحبينه ياحلووه
سحر نفخت علها: من يوم وقعت على ملكتنا
شهد :لا سحر ابشرك مستقبلك زوجيا زاهر اذا من الحين قطعتينا بعدين ويش بتسوين فينا
ريم: تقتلنآ ههههههههههه
سحر كشرت: سخيفات الحق علي أنا اللي أوريكم

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 28-09-10, 06:42 PM   المشاركة رقم: 187
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,900
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي




يوم جديد تبعث شمسه طيوف الأمل مع أشعتها الصفرآء المُذهبه ... ومشآعر قد تُكتب لهآ الحيآه وأخرى تموت قلب أن تُولد .. قلوب تتألم وتعآني مرآرة الصبر وقلوب تنعم بنعيماً وآفر وحيآه هآنئه وأخرى معلقه مآبين السمآء وقآع الأرض تجهل مقرهآ حينئذ

صحى على صوت المنبه اللي ازعجه مد يده وسكره ..فتح عينه ببطئ وخمول اخذ جوالها يشوف الساعه
باسل:لسى الساعه 9 انام احسن من الطفش اللي انا فيه ...رجع انسدح وقبل غمض عيونه دق الجوال شاف الرقم ورجع جلس بأعتدال
باسل: هلآ يبه
ابو باسل: كيف حالك؟
باسل: بخير عساك بخير
أبو باسل: انا وعمك وصلنا
باسل: وينكم حتى اجي
ابو باسل: لا يابوك بنروح نصلي الظهر بالحرم وبعدين بنزور صديق لنا العصر اكلمك بس الحين اتصلت اخبرك بوصولنا
باسل: الحمدلله على السلامه ...يبه انت اتصلت على ابو البنت
ابوه: ايه اتصلت ورحب فينا
باسل: اجل العصر اتصل عليك
ابوه: باذن الله ..مع السلامه
تأمل جواله وهو يفكر (ياترى ويش بيرد علينا ..اكيد بيوافق الامر كله متعلق فيني بس عسى ما يرفض او يقول كل اللي صار لأبوي وقتها بتصير مشاكل مالها اول ولا تالي)
قبل يحط جواله على الكمودينه اتصلت هنادي
باسل شاف رقمها وابتسم: الوو
هنادي: صباح الخير
باسل: صباح النور
هنادي :كيفك اليوم؟
باسل: الحمدلله بخير خصوصا بعد الاكل اللي البارح
هنادي بغيض: ويش عليك انا اللي اطبخ واغسل وامسح لحالي ..على العموم اتصلت اتطمن عليك
باسل: فيك الخير حبيبتي
هنادي: محتاج شي اجيبه لك الظهر
باسل: سلامتك
هنادي:الله يسلمك ..بعد الصلاة اكون عندك بس ربع ساعه واروح بيتنا
باسل: لاتتعبين نفسك روحي بيتكم على طول ماني محتاج شي
هنادي بفرحه: اوكِ مع السلامه
باسل: مع السلامه

شآفت روان جايه من بعيد ركضت لها وضمتها قدام الكل وصرخت: أحبك يا مجنونه
روآن تضمهآ اكثر: وانا أمووووت على الأرض اللي تمشين عليها
أيه تبعدهم عن بعض: بعدوا عن بعض انتي وهي فضحتونا قدام الخلق
روان لفت يدها على خصر هنادي:خليهم يعرفون اننا نموت ببعض
بدور ترمش بعيونها: لا لا لا حالتكم مستعصيه
هنادي تضحك: متى نخلص من غيرتكم
روان تبوس هنادي:ماعليك منهم يالحب هم بيموتوا قهر لأنك اخذتيني منهم
علياء بصوت ساخر:روااان بلا كلام فاضي
هنادي: ياعسى يومي قبل يومك
ضمتها روان بقوووه ورجعت باستها:ايش اعمل اموووت عليك
ايه تعطيهم ظهرها: هذول بيسوون فلم هندي
جات عبير وشافت هنادي بحضن روان انقهرت وقربت منهم
عبير بحقد: هنادي ابيك شوي
هنادي بعدت عن روان: طيب
روان مسكت يدها بقوه: وين مافي روحه مع هذي "تأشر بسبابتها على عبير"
هنادي حطت يديها على خدود روان: ماعليه حبي شوي وراجعه
روان بكره: لا تطولين
هنادي تغمز لها : دقآيق بس "مشت لعبير وابتعدوا عن شلة روان شوي " هلا عبير تبين شي؟
عبير:هنادي اتركِ روان هذي ترى سمعتها ماهي حلوه بالجامعه
هنادي بحده: ايش دخلك فيني انتي ..خليني على راحتي
عبير: انت صديقتي وبنت جيراننا ما ارضى اشوفك تطيحين بالغلط واسكت
هنادي رفعت اصباعها بوجهها:انت اول وحده طعنتيني بالظهر مالك اي حق تجين الحين وتحاسبني
عبير بحزن: انا ماقلت هذا الكلام الا من خوفي عليك
هنادي شبكت يديها ببعض وملت فمها:وهذا الخوف مابيه ..شوفي عبير انا اسوي اللي ابيه مو اللي انتي تبينه
عبير :انا اسفه حقك علي ماتوقعت هذا الكلام بيزعلك لكن حبت اوصلك الكلام اللي ينقال عن روان
هنادي رفعت حاجبها الايمن: وايش ينقال ؟
عبير: ما اضن يهمك..كنت جايه اقولك اني عازمتك اليوم على العشاء في بيتنا
هنادي : اممم اذا صحيت بدري راح اجي
عبير: الله يحيك ...باي
هنادي تودعها: باي
رجعت لمكان الشله ..أشرت لها روآن تجلس جنبهآ
روآن: هنو مين هذي البنت مره ما ارتحت لها
هنادي: صديقتي من الابتدآئي وبنت جيراننا بنفس الوقت
روان بغيرة وآضحه ..هزت رجولها بتوتر وقهر: أيش تبغى؟
هنادي :عازمتني على العشاء اليوم
ايه ابتسمت: عزآيم وحركات ماشاء الله عليك ياهنادي
هنادي ضحكت: والله بس هي اللي تعزمني وكمان روان فديت قلبها ماتقصر
روآن :هذيك البنت مآ حبيتهآ مرآ رجآء هنو اذا تحبيني بعدي عنها قلبي مآأرتاح لها
هنادي سكتت وابتسمت ( آآآه ياروآن لو تدرين وش سوت فيني ..يالله مصيري برد لها الكف كفين والله يقدرني على هذآ الشي ..طبعآ بمسآعدتك أنتي بس خلي كل شي يمشي زي أنا مآ أبي )


في مزرعة فهد
ترك دوآمه في الشركه وجلس في البيت حتى يهتم فيها ويكون قريب منها اذا تعبت
نزلت من الغرفه ملت من السرير وجلستها فيه
فهد : ليش نزلتي الدكتور قال ماتتحركي كثير
شوق بتعب: مليت كرهت الغرفه وكل شي حولي ..قلت اغير المكان حتى ارتاح
مسكهآ وجلسها على الكنب:عسى الألم خف عنك
شوق ابتسمت له: الحمدلله بعد المسكنات أمس اختفى
فهد بحزن: انتي لو تسمعين كلامي وتتركين العنآد عنك
شوق بضقه: كم مره أقولك خليني على راحتي
فهد: مدري نهاية عنادك وين بتوصلنا
شوق ابتسمت: للخير بأذن الله
فهد : عندي لك خبر ان شاء الله يبسطك
شوق بأهتمآم: وش صار
فهد: أهلي رجعوآ لبيتهم
شوق بفرحه: صدق ..الحمدلله
فهد: وبدأ يدآوم في شركته هو ورياض
شوق: الله يوفقهم...متأكده انك كبرت بعينهم
فهد نزل راسه: يمكن الله وحده اللي يعلم الغيب
شوق: احس بملل مدري عشان التعب اللي احس فيه
فهد: انا تارك شغلي عشانك وتقولين ملل تبين أذبحك الحين
شوق: ههههههههههه امزح امزح
فهد بنظرة غريبه: ايه وآضح
شوق كشرت: فــهـــد وبعدين معك
فهد ابتسم:بسكت بس خليني عاد اسمعك تقولين ملل
شوق تحط اصباعها على فمها: توبه


المغرب
أستقبلهم بمجلس بيته المتوآضع بالنسبه لهم ..وبعيونه نظرات حقد وكره للشخص اللي جالس بصدر المجلس ..يبغضه جدآ ووده يقتله ويرتاح من وجوده ..لكن الظروف تجبره على مسايرته
أبو باسل: هذآ طلبنا وحنا جنا حسب الأصول وننتظر ردكم
ابو مهآ طآل سكوته وعيونه تتفحص بآسل عن كثب: الله يكتب اللي فيه الخير
عم باسل: يعني موآفقين ان شاء الله
ابو مها ابتسم مجامله لهم: أنا ماعند مانع باسل رجال "لف على باسل وهو يشدد على هذي الكلمه اللي اجبرت باسل ينزل راسه"بس الشور والراي الأخير عند البنت
ابو باسل: حنا مآجينا ألا عشان السمعه الطيبه وحقك تشاور البنت وتأخذ رائيها
ابو مهآ: هذا كلام الشرع وانا مآ أتعدى عليه يومين ان شاء الله واعطيكم الرد
بآسل: وأنا جاهز باللي تأمر فيه ياعمي
ابو مهآ بكره: يصير خير
عم باسل وقف ووقف معه ابو باسل: حنا نستأذن ونتمنى قبل نسافر يوصلنا الرد عشان نتطمن على ولدنا
ابو مها : نقول ان شاء الله
الكل : مع السلامه
ابو مها: في أمآن الله
وصلهم لحد باب العمآره وودعهم ..كآن أبو وعم باسل قمه في الأخلاق والطيبه لكن مخآوف ابو مهآ تتخطى هذا الشي
ابو مهآ(الله يستر من باسل مان مرتاح له ابد ..بس ويش أسوي مجبور أوافق كله عشان مصلحة بنتي حتى لآ تنفضح والناس يحكون فيها ....آآآه يآهنآدي ما أحد بيضيع غيرك أنتي كسرتيني يالغاليه وكسري ماتبريه الأيام )
رجع للبيت وعلآمآت الحزن والتعب مرتسمه على جبينه ..شعوره بالذنب يؤلمه مآقدر يحافظ عليها وهو يجهل أيام تهورهآ التي رمتهآ في هذا القاع المُظلم
طلعت هنادي من الغرفه وشافت ابوهآ بالصاله متضايق
هنادي :يبه ..ويش فيك زعلآن
أبوهآ :مافيني شي روحي غرفتك
هنادي بشك: كل هذا ومافيك شي قول لي يبه ويش صار معك مين الناس اللي كآنوآ هنآ
ابو مهآ بنظره جمود: بآسل وأبوه
هنادي بصدمه: أيش ؟..بآآآسل ايش يبون جايين هنا
ابو مهآ: يخطبونك
هنادي بعصبيه : مجنون ذآ اكيد يستهببل
أبو مهآ: لاترفعن صوتك ويسمعونك خوآته..اللي فهمته من هذي الحركه انه ندم على اللي سوآه ويبي يتزوجك

هنادي شوي وتبكي: يبه افهمني انا زوجته الحين
ابو مها: ادري يابوك ماني جاهل ..بس هو قصده يسوي عرس حتى تطلعون قدآم الناس متزوجين وألا عاجبك الخوف اللي عايشه فيه
هنادي نزلت دموعها: أكيد ماهو عاجبني
ابو مهآ: الناس يبون الرد ويش تبين أرد عليهم
هنادي بأنكسآر: موآفقه طبعآ اصلا رآئي لاقدم ولآ يأخر بس حفله عشان عيون الناس ولايكثر الحكي
ضمهآ لحضنه ومسح على شعرها: الله يوفقك يابنتي ويبعد كل شر عنك
هنادي تشبثت بأبوهآ أكثر : آآآميـن


بمكآن مجهول

..: بشر ويش صار معكم
..:كل خير بس فهد ياطويل العمر مآراح الشركه اليوم
..: شلون مآ راح ؟
..:مدري طال عمرك اللي صار انه البارح كآن بالمستشفى ألى اخر الليل واليوم ما راح للعمل ولاطلع من مزرعته للحين
..:شوف فتح عيونك زين ..ترى فهد مآهو سهل زي مآ نتوقع حنآ ..ابي الشنطه يعني أبيهآ
..:حاضر بسوي كل الل اقدر عليه
..:اللي تقدر واللي ماتقدر ..ابيهآ بأسرع وقت
أنقطع الخط وبدأت خيوط الحكآيه تتضح

***
**

دخول روان أحدآثنآ وصداقاتها الحميمه مع هنادي بظروف غامضه وغريبه ..ما السر الذ يمكن خلفها ؟
تحذير عبير لهنادي هل سيكون في صالحها ام ضدها؟
باسل وتقدمه خطوة الى الأمآم هل يبعد هنادي عن الأحدآث؟
شوق وحكايتها الأليمه هل ستكون نهايتها الموت ؟
مجهولي الهويه وحبكتهم المريبه ضد فهد ما سببها ؟والآهم من هؤلآء؟
صفاء الغائبه عن الاحداث كيف ستكون عودتها ؟

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 28-09-10, 10:57 PM   المشاركة رقم: 188
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 191601
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: الليدي نونو عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الليدي نونو غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

رواية ولا اروع اتمنى تكتمل في اسرع وقت
تسلم الايادي

 
 

 

عرض البوم صور الليدي نونو   رد مع اقتباس
قديم 30-09-10, 08:59 AM   المشاركة رقم: 189
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 193838
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: R.K.A عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
R.K.A غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

:"( والله القصـــه ولآ آرووع
بليــزز آنتـظر البارت احر من الجمرر <3

 
 

 

عرض البوم صور R.K.A   رد مع اقتباس
قديم 01-10-10, 01:17 PM   المشاركة رقم: 190
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 162487
المشاركات: 138
الجنس أنثى
معدل التقييم: طيوبه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 17

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
طيوبه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

متى البارت الجاي؟؟

 
 

 

عرض البوم صور طيوبه   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة : على شاطئ النسيان .., القسم العام للروايات, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله / للكاتبة : على شاطئ النسيان .., شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t139087.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 22-10-10 03:52 PM


الساعة الآن 12:23 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية