لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-03-10, 11:36 AM   المشاركة رقم: 11
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الرياض يوم الأثنين الساعه 7 مساءً
حامل الاكياس بيده ويناظرها: ها نجول باقي بتاخذين اغراض
نجلاء وهي تناظره: لاحبيبي لاحقين نجي بكره اليوم تعبت
مشعل يتبسم: ان شاء الله حبيبتي
نجلاء: وش رايك نروح نشرب شي
مشعل: اللي تامرين فيه بس انا اقول نروح نتعشى وش رايك
نجلاء بدلع: براحتك حبيبي
مشعل مبسوط : اممممممم خلاص دامه براحتي نروح نتعشى مشينا
:

:

:
ومرت الايام بأبطالنا سريعه وكأنها عقرب الثواني سرريع يتسابق في عجل لينهي دورته سريعاً بدقيقه واحده..
البنات ( نوف,,العنود,,نوره) قبلوهم بالجامعه بعد مااحتاجت نوف لدفه بسيطه عشان القبول ..
نوره كانت كل يوم تكلم بندر بالساعات ووعدته انها مع بداية الدراسه راح تخليه يشوفها ..
نوف روتين حياتها القاسي اخوانها اللي كاتمين انفاسها هذا كله كان يزيد شواقها للدراسه..
اما العنود شافت لها دوام ثاني قبل الدراسه وهو مراقبة ولد الجيران خخخخخخخخخخخخخخخخ وحبت هالانسان اكثر من ورى مراقبتها له وصارت تعرف متى يشغل سيارته لما يطلع وكيف ينطلق بسيارته وتأكدت انه يشتغل لأنه كل يوم يطلع من بيته الساعه 7:10 الصبح ويوقف يشرب شي الاكيد انه شاهي هههههه ويرجع البيت حول الساعه 4 العصر بس ماعرفت وين يروح من الساعه 10:30 الى الساعه 1 بعد نص الليل بس اللي تعرفه انها حفظت تحركاته وان الدريشه صارت صديقتها الوفيه وحبها له تمكن منها ولازم تشوف طريقه تقربها منه وهذا قرارها الاكيد
لجين زاد تعلقها بأحمد هالانسان الحنون عليها واللي يخاف عليها لقت فيه اللي عمرها مالقته بأنسان ورغم انها مستغربه عطفه الزايد عليها الا انها مو مهتمه المهم وجوده بحياتها لانها ماراح تلقى احن منه عليها سجلة بدورة لغه انجليزيه مدتها شهر وطبعاً روحاتها وجياتها مع احمد ماانتهت وكان مدلعها على الاخررررر
مشعل صار متيم بنجلاء كل يوم يحبها اكثر كل مايناظر ملامحها الحلوه وضحكتها الساحره يحس انه هايم فيها ونجلاء ماقصرت استغلت طلعاتهم مع بعض المستمره يوم تلمس يده بالغلط ويوم تدفه يعني انها تمزح غير ريحة العطر والكحل اللي راسم عيونها بأتقان كلها عوامل جذبة مشعل لها اكثر واكثر وحمسته لموعد السفر اكثر
سلمان ماراح اقول لكم كيف محترق من الداخل وكل يوم يرسل مسجات للعنود منها( انا اسف,,وصدقيني ماكان قصدي ,,افهميني يابنت عمتي ,,حنا بيننا دم والمفروض نكون مثل الاخوان,,) كان يحاول برسايله يجبرها ترد عليه لكن بدون فايده
فهد بين المستشفى والبكا على الاطلال عايش مع الحزن الدفين والحب اللي حرمه يعيش حياته طبيعي النسيان اللي عجز يعلمه لنفسه
فارس واغانيه وشقاوة حور وحبه للعود والفن وكرهه للعام الدراسي اللي على ابوابه
:

:

:
الرياض يوم السبت 6/ شعبان /1426للهجره
بداية العام الدراسي..
الساعه صارت 6:10صباحاً
بعد ماضبط شماغه اخذ عطره وصار يرش بكل مكان تحت شماغه وبثوبه وعند رقبته ناظر نفسه بالمرايا بتمعن ..وفجأه سمع صوت طق على الباب
سلمان :ايوه
نوره تفتح الباب وهي متكشخه على الاخر والابتسامه شاقه وجهها: صباح النور لأحلى اخو بالعالم
سلمان يناظرها بأستغراب ويناظر ساعته الفضيه: بتروحين الحين؟
نوره : لاباقي
سلمان يضحك: يعني كل هذا حماس
نوره تضحك: تقدر تقول
سلمان : غريبه اذكرك ماكنتي متحمسه ولاتبين تدرسين
نوره وهي تفكر: غيرت رايي وتحمست بعدين بروح مع بنت عمتي عجبني الموضوع
سلمان بسرعه: مع العنود؟
نوره: لااختها
سلمان: يعني هي بتجي تاخذك
نوره تهز راسها ايه: بتمر تاخذ صديقتها بعدين بتجي تاخذني
سلمان بعد تفكير: اها طيب بعدي عن وجهي وراي دوام
نوره تبعد وهي تضحك: الله معاك الشرهه ع اللي تبي تتصبح بوجهك
سلمان يضحك وهو يمشي: واللي ماوده يتصبح بوجهك وش يسوي
نوره : مااااااااالت عليك
:

:
وبجزء اخر من الرياض وبالفيلا الراقيه ..
كانت لابسه مريولها الصغير وشنطتها الورديه وتناقز بفرح: ياسلام ياسلام ياسلام
فارس ينزل الدرج بملل: كل هذي وناسه
حور بدلع الاطفال: ايه ايه ياللا ابي اروح المدرسه
فارس بعد ماوصل عندها: بالاول قولي خلاص
حور بكل براءه: خلاث
فارس يضحك: يابنت قولي خلاص بيطردونك من اول يوم
حور: فروس مالك شغل
فارس يناظرها بعيون حاده: حور وش مالك شغل هذي
حور وهي زعلانه وباقي شوي وتبكي وبصوت عالي: مامي شوفي فروس يزعلني
ام فارس جات عندهم: فارس ليه تزعلها
فارس مقهور: انا ماقلت لها شي هي تقولي مالك شغل
ام فارس: انت تحط عقلك بعقل طفله
حور متخبيه ورى امها بدلع: ايه طفله
فارس بقهر: هذي طفله هذي اعقل مني
حور تضحك وتمسكه من يده وتشده: ياللا فروس لانتأخر على المدرسه
فارس يضحك: ياللا وبسامحك عشان حماسك هذا
باس جبين امه واخذ اخته وطلع ..
وهم بالطريق لمدرسة حور.. الحماس كان ماخذها وماهي راضيه تسكت
حور : فارس كيف شكل الأبله وكيف الطالبات
فارس:...............
حور بحماس: تتوقع المدرسه كبيره والاصغيره
فارس ببرود: مدري
حور: انا مره احب الدراسه ولما اكبر بصير دكتوره نفس عمو فهد و...
فارس يقاطعها: حور واللي يرحم امك اسكتي صدعتي براسي ان ماسكتي والله لخلي السواق بكره يوديك المدرسه
حور تكتف يدينها وهي مبرطمه: بسكت خلاث
فارس يضحك: خلاص يابنت اسمها خلاص
حور تسوي زعلانه وتسكت
فارس: ابرك اسكتي راسي صار وش كبره من هذرتك

:

:
طلعت من البيت بعد ماصارت الساعه 7:7 ..
اول ماركبت السياره شغل السواق السياره
العنود بسرعه :وقف لاتمشي
السواق: اوكي
كانت تراقب ولد الجيران طلع من البيت شغل سيارته ونزل ووقف وراها يشرب الشاهي مثل كل يوم ..السياره كانت مضلله وهي واثقه انه مايشوفها ..بعد ماخلص الكاسه اللي بيده دخل البيت بسرعه وطلع ركب سيارته ومشى
العنود: الحين تقدر تمشي
السواق تحرك وهو يتحلطم مو عارف سبب وقفتهم اللي مالها داعي
اول ماوصلو لنوف طلعت بسرعه ومن اول بوري..
نوف: شفيك تأخرتي
العنود تضحك: كل يوم بجيك هالوقت
نوف بأستغراب: ليه
العنود وهي منحرجه: اشوف ولد جيرانا الى ان يروح شغله
نوف فاطسه: ياليل ولد الجيران
العنود منقهره :انطمي بس ياويلي عليه ماشفت بحياتي مثله
نوف :والله بجد شوقتيني اشوفه
العنود : قلت لك قبل انقلعي مافيه
نوف تضحك وتراقب الشارع بفرح حاسه نفسها مثل عصفور طلع من قفص
وصلو عند نوره وبرضو طلعت بسرعه وماتأخرت اول ماركبت :كيفكم بنات
نوف والعنود: تمام وانتي
نوره وهي تضحك: تمام بس مدري شفيني متحمسه
العنود: بيني وبينك حتى انا متحمسه
نوف تضحك عليهم: اجل انا وش اقول
اول ماوصلو الجامعه وقفو بعد المدخل الرئيسي بمسافه يفصخون عباياتهم
نوره وهي تناظر العنود كانت لابسه قميص احمر وتنوره جينز وحاطه براسها شريطه حمرا وتاركه شعرها بحريه راسمه عيونها بالكحله ومكثره المسكره وحاطه شدو خفيف وقلوس احمر : عنودي طالعه حلوه مره
عنود وهي تبتسم لدرجه بانت غمازاتها : عيونك الاحلى
نوف وهي تناظر نوره وتاضحك : نوره انا وانتي متفقات
نوره وهي تناظر نوف اللي لابسه قميص ابيض وتنوره جينز مثلها وتضحك: بجد متفقات
دخلو للمبنى الرئيسي زحمة البنات وكل وحده كاشخه من جهه شكل المبنى واللبس البعيد تماماً عن لبس المدارس شد البنات للدراسه الجامعيه ونوره حبت البدايه رغم انها كانت ماتفكر بالدراسه
:

:
بأحد المدراس الثانويه للأولاد بالرياض بحي السفارات بالتحديد
رقى الدرج وهو ماسك كتابين بيده ..
دخل على صف 2/3 ..اول مادخل وبصوت عالي وبكل ثقه وثبات: صباح الخير
الطلاب بصوت واحد : صباح النور
سلمان بعد ماتسند على طاولة الاستاذ ناظر بالطلاب بأبتسامه واثقه: انا طبعاً راح اكون المشرف على الصف وبعطيكم مادة اللغه الانجليزيه احب نتعامل بالانجليزيه على طول حتى بالاستأذان بس اليوم استثنائي واضح هالشي
الطلاب بصوت عالي: واضح
ياسر وهو يناظرهم: طبعاً فيه منكم اعرفهم لاني سبق ودرستهم بالمرحله السابقه وفيه جديدين علي اممممممم اشر على يساره للطاوله الاولى على الجدار اعرف محمد طالب مجتهد وناظر لأخر الصف واشر بيده واعرف سعد طالب مشاكس نوعاً ما
الطلاب يضحكون بصوت واحد
سلمان وهو مبتسم ويناظر بالصف اشر للي قدامه بالوسط: اعرف مشاري طالب متميز بحظوره وناظر اقصى اليمين اعرف فارس تربطني فيه صلة قرابه
الطلاب كلهم التفتو لـفارس يناظرون فيه
سلمان يضرب على الطاوله بقوه : ناظروني هنا مو شي غريب تجمعني صلة قرابه بأحد الطلاب .. عدل وقفته واخذ الكتب هذا كل شي لليوم وان شاء الله نبتدي الجد بعدين.. ومشى طالع من الصف: السلام عليكم
الطلاب بصوت واحد: وعليكم السلام
عبد الله يلف لفارس: جد يقرب لك
فارس: ايه وليه مستغرب
عبد الله : مدري وش يقربلك
فارس: ولد عمي
عبد الله:لاجد بلامزوح
فارس: والله ولد عمي
عبد الله: من طريقته وهو يقول تربطني فيه صلة قرابه قلت الحين بتقول جدتك اخت جدته بالرضاع
فارس يضحك: لاعاد
عبد الله: اسمح لي ولد عمك مغرور
فارس بسرعه: لا بالعكس والله انه حبوب يمكن هذا اسلوبه بالتدريس
عبد الله: أي اسلوب يارجال لو هذا ولد عمي تبريت منه
فارس: بالعكس انا نمت معاه 3 ليالي بغرفه وحده وكنا سوالف وضحك ووناسه
عبد الله بعد تفكير: مااتخيل انام معه ليله وحده وشلون 3 ليالي
فارس : لانك ماشفته برا المدرسه
عبد الله : يمكن بس انا حاقد عليه صراحه السنه اللي راحت كل حصه له يوقفني بداية الحصه
فارس ميت ضحك: اكيد مسوي شي ماراح يوقفك بس كذا
عبد الله يضحك: يارجال مابي اتكلم عليه دامه ولد عمك
:

:

:
الشرقيه الساعه صارت 8 الصبح ..
طلعت من البيت وركبت سيارة احمد وهي متكاسله : احمد
احمد يتبسم: هلا والله بنونه امري
لجين: مايامر عليك ظالم بس مالي مزاج اروح
احمد : كان ودي اخدمك بس غصب تروحين مو كيفك
لجين بتذمر:اف ماحب الانقلش
احمد: تحبينه ان شاء الله ولايجي براسك بسكت عن سالفة الدراسه لازم بشوف حل لعمك تكملين دراسه يعني تكملين
لجين: عادي مو مهتمه ماحب الدراسه
احمد: انا مهتم وابيك تكملين
لجين وهي تناظر بالشارع: انت ماعندك دوام ؟
احمد: الا عشان كذا متوهق مدري شلون اوديك واجيبك
لجين بفرح: خلاص مو لازم اروح
احمد: قلت لك غصب
لجين بقهر: اف ياربي
احمد يضحك: ياكسوله
لجين بسرعه: مو كسوله بس ماحب الدراسه
احمد: تحبينها ان شاء الله ياللا انزلي وصلنا
لجين:اف بسرعه وصلنا
احمد : 10:30 بجي اخذك
لجين: اووووووكي
فتحت الباب ونزلت بتكاسل اكثر وكانت تمشي ببرود وماعندها شوية حماس واحمد يراقبها ويضحك على شكلها
:

:
الرياض والساعه تشير للـ9 صباحاً
ابو مشعل يمشي لمكتبه وهو معصب: هذا تسيب واهمال وانا مااحب هالتقاعص بأداء العمل ..وهز الورقه اللي بيده بقوه: مثل هالخطأ لايمكن اتغاضى عنه
سيف يلحقه بسرعه وهو خايف: صدقني طال عمرك مايتكرر هالخطأ
ابو مشعل يفتح باب مكتبه بقوه: لايمكن اتسامح مع هالنوع من الاخطاء
سيف يدخل وراه المكتب: طال عمرك مو انا المسؤول الوحيد عن هالخطأ
ابو مشعل يجلس على كرسيه وبكل عصبيه: سيف انت اخر واحد تراجع الورق ومااحبك ترمي اغلاطك على الغير
سيف بأسف: والله طال عمرك مايتكرر الغلط اوعدك
ابو مشعل يتنهد: طيب ياسيف بس والله ثم والله أي غلطه ثانيه ماتلوم الا نفسك
سيف: ان شاء الله طال عمرك
ابو مشعل انسان صارم بالعمل وماوصل لثروته بسهوله وممكن يتهاون بأي شي الا العمل ومعارفه كثير وكلهم واصلين ومناصبهم عاليه
:

:

:
الشرقيه والساعه تشير للـ10:30 صباحاً
وصل ولقاها واقفه بالشارع ..اول ماوقفت السياره فتحت الباب وركبت بسرعه..
لجين بسرعه: امشي احمد بسرعه
احمد حرك السياره بسرعه: وش صاير؟
لجين: احمد الله يخليك مابي اجي هنا طفش وملل وماحب الانقلش وحده خبله تتفلسف فوق راسي
احمد فطس ضحك: نونه هذي وحده فاهمه وبتوصل لك اللغه بطريقه حلوه
لجين بتذمر: طريقه خايسه احمد مابي اجي هنا
احمد: اسف ودي اخدمك بعدين خاطري اسمعك تحكين انقلش
لجين: احمد والله ادرس ارحم من دورة الانقلش الغبيه
احمد متبسم على الاخر: بكره تتعودين
لجين تكتف يدينها: ياربي مابي اجي
احمد مد يده فتح غطاها وناظر فيها: احد قالك قبل ان فيك براءة الاطفال
لجين ارتبكت مره وغطت وجهها بسرعه: وخر احمد مابي اجي هنا
احمد: الحين خلينا من هالسالفه ليه خليتيني اتحرك بسرعه
لجين : فيه وحده اعرفها تاخذ دوره هنا ومابيها تشوفني اركب معك
احمد بهدوء: اها قولي لها عمي او خالي هي وش دراها
لجين : لامابي
احمد: طيب نونه انا اليوم مستأذن وش رايك نتغدا سوا؟
لجين: لابروح البيت بغدي جدتي
احمد بحماس : وش بتغديها
لجين وهي تضحك: معكرونه ماعرف غيرها ههههههههه مدري ليه متعب نفسك وشاري رز
احمد يسوي متحطم : افا
لجين تضحك: وجدتي ماتقدر تدخل المطبخ زين تشيل عمرها المسكينه
احمد بعد تفكيرك: بجي اتغدا معكم
لجين بسرعه:تحلم
احمد: والله اني بدخل غصب عنك
لجين بأرتباك: لا وجدتي وش اقول لها
احمد يفكر: قولي لها موظف الجمعيه يبي يسألك كم سؤال وانا بعد خاطري اشوفها بجلس معها الى ان تخلص المعكرونه حقتك وسوي فيها حنيتي علي بصحن
لجين وهي مستحيه من احمد تستحي يشوف البيت: لااحمد مابي
احمد بكل برود: اسف انا حلفت
لجين: احمد قول شي يدخل العقل مايصير
احمد: مالي شغل يصير والا مايصير بجي معك وش المعكرونه اللي بتسوينها
لجين : معكرونه بالباشميل
احمد بحماس: ياسلاااااااااااااااام اقدر هالاكله جاي جاي الله لايعوقني بشر
لجين بعد ماحلف: امري لله بس لاتستغرب من البيت
احمد بهدوء: ماراح استغرب واضح على البيت انه قديم من برا
اول ماوصلو فتحت الباب وهي نازله: احمد بروح اقول لجدتي وانت وقف سيارتك بعيد عن البيت شوي لايشوفونها الجيران شكلها نهائي مو شكل سيارة موظف بالجمعيه
احمد يضحك :ان شاء الله
دخلت البيت وراحت لجدتها : جده بيجي موظف الجمعيه عشان يشوف البيت ويسألك كم سؤال
الجده بتعب: ان شاء الله
جابت لها لجين عبايتها ولبستها وراحت فتحت الباب لأحمد وهي منحرجه ليه ماتدري ..
دخل البيت كان باب الشارع يفصله عن باب الصاله ممر صغير مره دخل مع باب الصاله وكان فيه ممر 2x2 تقريباً قباله الصاله اللي جالسه فيها الجده يساره درج قديم نوعاً ما وبجنبه باب وبعد الزاويه باب ثاني وعلى يمين الممر باب برضو وبعد الزاويه باب ثاني هذا البيت كله راح للصاله وقرب من الجده باس جبينها بحب: كيفك يمه
ام سالم: بخير ياوليدي تحب الكعبه ان شاء الله
احمد يناظرها بحب: وياك يمه ان شاء الله
ام سالم بحزن: لاوين ياوليدي بموت وانا ماشفت بيت الله
احمد : لابعيد الشر عنك ان شاء الله تروحين
ناظر فيها وجهها الشاحب الكرسي المدولب ولف للجين يناظرها بنظره كأنه يقول ليه ماقلتي جدتك تعبانه لهالدرجه
لجين نزلت راسها بسرعه
احمد بعد تفكير: ممكن اختي تتركيني مع جدتك شوي
لجين تهز راسه لا: ليه يعني
احمد بحزم: شوفي شغلك وانا بسألها كم سؤال
لجين : طيب ..راحت المطبخ وهو اللي يصير بعد الزاويه يسار دخلت وقفلت الباب وفصخت عبايتها عشان تسوي المعكرونه..البيت قديم وماكان فيه عوازل وكانت تسمع صوت احمد وجدتها وخايفه من اسألته
احمد: يمه مين يصرف عليكم
ام سالم: ولدي عم لجين بس مايجينا الا نادر ومرات ينسانا وانا اتصل عليه اذكره بأمه وبنت اخوه اليتيمه
احمد يفكر: اها..طيب كيف عايشين
ام سالم: والله ماادري كيف هالمسكينه تجيب فلوس يمكن تروح عند عمها تهاوشه بس عايشين الحمد الله واهل الخير مايقصرون
احمد: طيب وش ناقصكم يمه
ام سالم تناظر المكان: الحمد لله على كل حال شوفة عينك
احمد : ممكن اشوف البيت
ام سالم : ايه عادي بس مافيني حيل اوريك البيت
احمد يوقف: انا بحرك الكرسي انتي بس دليني
لجين بالمطبخ لبست عبايتها بسرعه وفتحت الباب: لا ليه تشوف البيت
احمد كان حرك الكرسي ووصلو للغرفه بالزاويه يمين: احمد اختي لازم اشوف البيت
لجين تروح عند غرفه بجنب المطبخ يسار الدرج وتقفلها بالمفتاح: بس غرفتي لا
احمد راح عندها بسرعه وسحب المفتاح: بشوفها
لجين تناظره وهي فاتحه عينها: مابي
احمد بصوت واطي نوعاً ما وهو عاض شفته: روحي كملي معكرونتك مالك دخل
لجين راحت المطبخ وهي مقهوره
شاف المجلس بالاول اللي كان عباره عن جلسه عربيه وضح عليها انها قديمه وطاوله خشب صغيره بعدها غرفة الجده سرير نفرين ودولاب ملابس صغير وطاولتين وبرضو كان واضح عليها قديمه بعدها راح لغرفة لجين سرير خشب عادي جداً وتسريحه صغيره طاوله صغيره يسار السرير شنطتين كبار واكياس ماليه المكان ودبادب بكل مكان قفل الباب وهو متأزم باقي باب واحد اللي هو باب المطبخ وماراح يكون احسن حال رجع للصاله اللي عباره عن كنب ناعم جداً وقديم وطاوله تحمل تلفزيون ورسيفر
جلس مع الجده يسولف عن حالهم وعن لجين ومتى ماتو اهلها وكيف وخوالها وينهم عنها ومن هالكلام وبعد حوالي الساعه طلعت لجين وبيدها صحن مستطيل وعليه ورق قصدير
لجين تمد الصحن: تفضل قلت مايصير تشم الريحه وماتاكل
احمد ماسك ضحكته من كلامها وياخذ الصحن: مشكوره انا استأذن
لجين : الله معك
بعد ماطلع احمد التفتت لجدتها: جده مايصير تقولين له كل شي
ام سالم مستغربه: يابنيتي هذا من الجمعيه لازم يعرف كل شي
لجين تفكر وبينها وبين نفسها: صح من الجمعيه ضحكت وبعدها حركت جدتها : ياللا ناكل يااحلى ام سالم بالدنيا
قربتها لطاولت الطعام الخشب الصغيره اللي بالمطبخ وكانت عليها صينية المعكرونه وصحنين بكل صحن قطعة معكرونه وهم ياكلون سمعت صوت مسج اخذت جوالها اللي حاطته على الطاوله بجنب صحنها وفتحت المسج
:
رررررررررررررررررررررررررررررررهيبه تسلم يدك
:
بعد ماقرتها ضحكت وكملت اكلها
:

:

:
الرياض بيت العم سلطان والساعه تشير للـ 1:30 ظهراً
دخلت البيت وهي مبتسمه بفرح..
ام سلمان تكلمها من المطبخ وبصوت عالي: نوره بدلي ملابسك وانزلي بسرعه اخوك له ساعه حايسني بالمطبخ جوعان
نوره تضحك: طول عمره مفجوع
سلمان وهو يفتح القدر وياخذ بطاطا من الكبسه ويصارخ: المفجوعه انتي وانقلعي بدلي ملابسك
ام سلمان تضرب يده: اصبر قلت لك
سلمان وهو يسوي مسكين: جوووووووووووعان ياناس مااقدر اتحمل الجوع اتمرن حديد انا ..الجوع مايناسبني
نوره من باب المطبخ: عشان لايموت هالمفجوع علينا بتغدا وبعدين ببدل ملابسي
ساعدت امها بتجهيز الطاوله وبعد ماجلسو..
نوره: اليوم كانت العنود روعه صراحه انا اللي كاشخه صرت عاديه بجنبها لابسه احمر وطالع عليها رهيب
عهود: ايه عنوده حلوه
ريم بقهر: مدري وش عاجبكم بهالعنود
سلمان يناظر ريم: وراك تقولينها بحقد
ريم بدون لاتناظره: لاحقد ولاشي ولاهمتني
سلمان انبسط من طاري العنود وبنفس الوقت تذكر كرهها له وناظر بنوره وهو يحس انها الوحيده اللي راح تساعده بس لازم يختار الوقت المناسب
:

:
بيت ابو مشعل والساعه صارت 10 مساءً
جالسه مع ابوها وامها بالصاله يسولفون ويضحكون وبعد حول 10 دقايق دخل مشعل: السلام عليكم
الكل بصوت واحد: وعليكم السلام
جا مشعل وجلس بجنب العنود: ها عنودتي وربي اني بشتاق لك
العنود بحزن: من جد مشعل رحلتك بكره مااتخيل الرياض بدونك
مشعل: لاتحزنيني تكفين انا بعد ماادري كيف بفارق الرياض
ام مشعل وعيونها بدت تدمع: وش لك بهالسفر
ابو مشعل بسرعه: لاتحبطون الولد خلوه يشوف مستقبله عشان كذا مابي اخذكم معاي المطار
العنود بسرعه: لاخلاص اتوب بودعه بكل روح رياضيه بس بروح معكم
ابو مشعل يناظر ام مشعل بنص عين
ام مشعل: حتى انا بروح رياضيه
ابو مشعل يضحك:طيب نشوف
العنود ناظرت الساعه شافتها 10:30 وقفت بسرعه دقيقه وبجي راحت تركض للدرج وامها وابوها واخوها يناظرون بعض مستغربين..رقت الدرج بسرعه وراحت غرفتها وفتحت الستاره ومالقت سيارة ولد الجيران
العنود بصوت مسموع: افففففففففففف مالحقت عليه
نزلت الستاره ورجعت للصاله ..
مشعل يناظر فيها بعد ماجلسة : وين رحتي مستعجله
العنود بأرتباك: رحت رحت الحمام(وانتم بكرامه)
الكل بنفس الوقت: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
مشعل وهو فاطس: كل هالاستعجال عشان حمام
العنودتصفقه: اسكت اترك التريقه المفروض تفارقنا بريحه طيبه
مشعل فطس: من وين تجيبين هالكلام
العنود برطمت: بسامحك بس عشانك بكره مسافر
ام مشعل وابو مشعل كانو يناظرون عيالهم بحب ويضحكون وكل واحد يخبي عبرته بصدره
:

:

:
الشرقيه والساعه تشير للـ12 نصف الليل ..
تكلمه مثل العاده ومنسدحه على فراشها
احمد: ودي افهم ليه ماقلتي لي ان جدتك على كرسي
لجين تحاول تفهمه: ياأحمد جدتي تمشي مو ماتمشي يعني تروح الحمام وانت بكرامه وزي كذا لحالها بس انها ماتقدر طول الوقت تمشي رجلها ماتساعدها
احمد: طيب ليه ماقلتي لي البيت محتاج ترميم
لجين بتساؤل:ولو قلت لك بترممه؟
احمد: ليه لا
لجين تضحك: لا هالبيت ماينفع فيه ترميم
احمد: تدرين وش ودي
لجين: وش؟
احمد: ودي اروح معك البحرين نشوف فيلم
لجين بفرح: واااااااو وناسه
احمد: عندك جواز؟
لجين :طبعاً لا
احمد: طيب قولي لعمك يطلع لك جواز
لجين تضحك: اوراق للجامعه مو راضي يعطيني تبيه يطلع لي جواز خاف ربك بس وحتى لو طلع لي جواز وهذا لو صارت معجزه ..ماراح يطلع لي تصريح لو اموت يعني مااستفدنا شي
احمد:ياليل عمك ذا شفيه عليك
لجين:مدري
احمد: بس تصدقين احس خوالك لو يدرون يسوون لك أي شي
لجين: بالكم مره اللي شفتهم فيها عطوني مبلغ وقدره بس لما اشوفهم وغير كذا مايدرون عني كل واحد مشغول ببيته وعياله
احمد: حتى لو مشغولين انتي بنت اختهم المفروض ماينسونك
لجين:ماادري
:

:

:
الرياض الساعه صارت 1بعد نصف الليل
واقفه عند الدريشه تراقب بيت الجيران..
وصل وهو يسوق بسرعه وقف سيارته ونزل منها وضرب الباب بقوووووووووه مره ودخل البيت بسرعه وكان واضح عليه انه معصب
نزلت الستاره وراحت سريرها عشان تنام بكره لازم تلحق على اخوها بتروح معاهم المطار انسدحت على فراشها وصارت تفكر وش معقوله يخليه يعصب كذا معقوله يحب وحده ومتزاعل معاها طردت هالافكار من راسها وغمضت عينها عشان تنام..
:
الساعه صارت 7 والمنبه يرررررررررن وهي ماصحت عليه..كملتها نومه ..ولما صارت الساعه 8 جات امها تصحيها..
ام مشعل تهزها: عنوده حبيبتي قومي نبي نروح مع اخوك المطار
العنود تفز بسرعه : ليه الساعه صارت كم
ام مشعل: بسم الله عليك الساعه 8
العنود بقهر: يااااااااااااربي
ام مشعل: شفيك
العنود: الحين بأخركم
ام مشعل :قومي بسرعه غسلي وصلي والبسي على السريع ننتظرك تحت
العنود: طيب
قامت بسرعه غسلت وفرشة اسنانها بسرعه غصب عنها ..توضت وصلت ولبست بنطلون جينز وتي شرت بني كيوت مره ولبست عبايتها ونزلت بسرعه طلعت مع الباب الخارجي وكانو ينتظرونها بسيارة ابوها..
مشعل بكرسي الراكب وامها ورى ركبت بسرعه:ادري تأخرت
مشعل بعد ماتحرك ابوه بالسياره: ادري تبين الطياره تفوتني
العنود ببراءه: لاوالله بس راحت علي نومه
مشعل بخبث: صدقتك
:
ابو مشعل خلص اجرائات مشعل كلها بنفسه اما نجلاء اخذت مبلغ وقدره من مشعل وقالت له انا بخلص اموري واتفقت معاه انهم يلتقون بالطائره ..
:
بعد ماوصلو المطار وخلص اجرائاته صار لازم يجتاز حاجز التفتيش ناظر ابوه وباس جبينه وناظر امه وباس جبينها لف للعنود: ابوس جبينك انتي بعد؟
ام مشعل وهي تحاول تكتم عبرتها: الله يردك سالم ياوليدي
مشعل يتبسم ويقرب من اخته ويبوس جبينها : اشوفك على خير عنوده
العنود انفجرت بالصياح وصارت تناشق : لــ ــ اــــ تــرووح
مشعل يضمها : ياغبيه لاتبكين بنزل الرياض بالاجازات وهذا مستقبل
العنود وهي تناشق:مااتخيل يمر يوم مااشوفك ياخوي
مشعل تو يبي يتكلم تكلم ابوه: خلي اخوك يسافر يشوف مستقبله
ابو مشعل خانقته العبره بس كان مسوي نفسه عادي مايبي يوقف بطريق ولده ويدري ان الدراسه بالخارج مستقبل
مشعل ياخذ شنطته الصغيره : فمان الله
ام مشعل وابو مشعل: فمان الكريم
اما العنود ماتكلمت كانت تناشق
توه مشى خطوتين وسمع صوت عالي:مشعل مششششششششششششعل وقف
مشعل وقف مكانه يناظر والا هذا منيف جاي يركض
اول ماوصل عنده حط يدينه بركبته وصار ينافخ بعدين رفع نفسه:جيت اودعك
مشعل بفرح: فيك الخير ياخوي
منيف سمع صوت المناشف والتفت للصوت
مشعل: ماعليك هذي اختي مره شايفه فرقتي صعبه
منيف: والله حتى انا شايفها صعبه الله المعين بس
مشعل: ماعليك راجع لكم بالشهاده
منيف: امين يارب
ضم صديقه بحراره وراح لنقطة التفتيش مرر شنطته ومر هو وبعد مااخذ الشنطه التفت لهم يودعهم لاخر مره ركب الطياره وراح للدرجه الاولى كانت الدرجه الاولى عباره عن 4 كراسي كبيره كان هو بأول كرسي على اليمين ونجلاء بأول كرسي على اليسار اقنع الرجال بعد ماقاله ان هذي قريبته انهم يبدلون المقاعد وجلس بجنب نجلاء
مشعل بفرح: كيفك حبي
نجلاء مبسوطه: فرحانه مره
مشعل: دوم الفرح يارب
بعد ما حيا كابتن الطائره الركاب طلب منهم ربط حزام الامان واقلعت الطائره
مشعل كان مبسوط مره وماعرف ان هالطائره راح تقوده للمجهول اللي يمكن يحمل كل عذابه والمه
:

:

:
الشرقيه الساعه 10:30 صباحاً
لجين مع احمد بالسياره: ياربي احمد احس انك تعذبني
احمد يضحك:ليه
لجين: غصب اتعلم انقلش
احمد:طيب كيف كان يومك ؟
لجين بقهر: نفس امس
احمد يضحك: طيب وراك منقهره؟
لجين: ابد سلامتك وانت كل يوم تبي تستأذن
احمد:لاطبعاً لازم اشوف حل
لجين : احسن حل اترك الانقليزيه لان مالي فيها
بعد ماخلصت جملتها لاحظت انهم وصلو البيت مسكت باب السياره: ياللا مع السلامه
احمد بسرعه:اصبري بقول لك شي
لجين مستغربه:وشو
احمد:انا لقيت حل لكل شي
لجين:وش الحل؟
احمد بعد تفكير:تتزوجيني لجين؟.
لجين حست دورة الدم عندها انعكست وكل شراينها انسدت والمخ ماعاد يقوم بوظايفه وقلبها صار ينبض بسرعة 200/ث وكل وظايفها الحيويه اختل توازنها
احمد يحرك يده عند عينها:جاوبيني
لجين بأستغراب وهي تأشر على نفسها:تتزوجني انـــــــــــا؟
احمد ببرود: بس زواج صوري عشان اصير ولي امرك وترتاحين من سلطة عمك واقدر اسويلك أي شي بعيد عن عيون الناس
لجين حست بتبلد بالمشاعر وبرود غير طبيعي وبكل هدوء: اها
احمد:انتي انزلي الحين مابي جوابك فكري بالموضوع بجديه وعقلانيه ورديلي خبر وكمل بضحك: وياللا انقلعي وراي دوام
لجين تتصنع الضحكه :اوووووووووكي
نزلت من السياره ودخلت البيت وراحت غرفتها بسرعه رمت نفسها على السرير ودخلت بنوبة بكاء حاده حست برعشه بكل جسمها وبحرقه بقلبها نــــــــــــــــــــــار تغلي بصدرها وبصوت مسموع وهي تضرب المخده: ليــــــــــــــــــــــــــــــــــه احمد هاليتيمه الحقيره ماتستاهل تصير زوجتك صدق ماتستاهل تكون ام عيالك ليــــــــــــــــــــــــــــه ياربي يعني اللي مثلي حرام تكمل حياتها طبيعي وش ناقصني عشان مايشوفني احمد زوجه تستاهله.. سألت نفسها: زواااااااااااااااج صوري ليه انا حجر والا مجرد يتيمه تنتظر شفقه قامت بعصبيه رمت كل شي فوق السرير وفوق التسريحه وراحت لزاوية الغرفه وحطت راسها بحجرها وصارت تبكي بحرقه
:
:
من هنا تكون البدايه الحقيقيه لروايتي فما سبق لم يكن الا احداث بسيطه
تعرفنا من خلالها على ابطال قصتي
من هنا قد تكون البدايه الحقيقيه لألامهم واحزانهم وقد تكون بداية افراحهم

.
.

كانت هذه نهاية الفصل اتمنى يعجبكم

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 14-03-10, 11:38 AM   المشاركة رقم: 12
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




وهذي 6 فصوول ..

لو ششفت ردوود نزلت مثللللهم =) ..

الروآيه على فكرره كآملله ..


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 14-03-10, 06:37 PM   المشاركة رقم: 13
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




آحبطتووني ..

ولآ رد من الظهر للعشآء ..!

عالعمووم بكملهآ ..


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 14-03-10, 06:38 PM   المشاركة رقم: 14
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



رحله قاتله هي الرحله التي تقطعها دمعاتنا من اعيننا الى ان تلامس بشرتنا وربما تداعب شفاهنا لنشعر عندها بملوحة هذه الدمعات

طفله صغيره كانت تضحك بين لعبها ببراءه ولم تعلم بأن الأيام ستسير لتشقيها وهاهي كبيره بين دموع حارقه حطمت احلامها

تغادر الشمس السماء وتنتشر الظلمه بكل مكان هناك من تأسرهم الوحده وهناك من يأخذهم الشيطان الى دور اللهو ومنهم من يذهب في سبات عميق بأنتظار غداً مشرق

نعم ستشرق الشمس من جديد وستغرب مره اخرى ولكن ما اللذي سيحمله يومنا هذا من شروق الشمس حتى مغيبها هل هو حلماً يتحقق ام هو الماً يتجدد

الفصل السابع

((الجزء الأول))

هناك بالسماء الزرقاء وعلى ارتفاع 200 قدم تحتظن الغيوم ذلك الطائر المعدني اللذي يحمل في جوفه اكثر من 80 راكب كلاً له وجهته وكلاً له مصيره وربما هناك من يسير الى المجهول او الى الحلم المستحيل ..
الساعه تشير للـ 11:00 بتوقيت السعوديه
صار لهم ساعه من الاقلاع ..
كان يناظر من الدريشه السحاب الابيض يحس انه باقي شوي ويلتصق بالدريشه اختلاجات غريبه سيطرت على قلبه احساس غريب اخذه للتفكير بالغربه والمستقبل بالرياض اللي تركها وراه ودراسته بأمريكا اللي صارت على بعد خطوات منه ..
لاحظة غيابه عنها وشروده وحبت تغير الجو ماتحب تشوفه يروح بأفكاره لبعيد وبكل خبث لفت يدها بيده وسندت راسها على كتفه وحطت يدهاالثانيه على راسها بتعب مصطنع
مشعل بأرتباك وهو يقرب يده المرتجفه ويحطها على راسها:شفيك
نجلاء وهي تتصنع الدوار : راسي مدري شفيني احس الدنيا تلف فيني
مشعل نزل راسه تحت وصار يناظرها من تحت : تحسين بدوخه قويه بتطرشين؟
نجلاء وهي تاخذ انفاسها :لا بس ماادري..وغمضت عينها بتعب
مشعل رفع يده بسرعه وطق الجرس اللي فوق راسه بسقف الطائره.. ورجع يده على راسها يطبطب عليها وهي ملقيه راسها بأهمال على كتفه
جات المظيفه بسرعه وضغطت نفس الزر وبأبتسامه ساحره: yes sir(نعم سيدي)
مشعل وهو يناظرها: I need water(انا احتاج للماء)
المظيفه ومازالت مبتسمه: ok sir just one minute(طيب سيدي دقيقه واحده)
راحت المظيفه ورجعت بأقل من دقيقه وهي تمد الكاسه البلاستك البيضا
مشعل وهو ياخذ الكاسه:thank you(شكراً)
المظيفه وهي تناظر نجلاء:sory do you need any help (عفواً هل تحتاج مساعده)
مشعل:no thank you(لاشكراً)
رفع راسها بهدوء:ياللا حبي اشربي
نجلاء تمسك يد مشعل اللي على الكاسه وترفع الكاسه لفمها وتشرب وبعد ماخلصت تبسمت له بحب مصطنع: مشكور قلبي
مشعل مبسوط: العفو روحي نامي لك شوي
نجلاء: اوكي
:

:

:
بيت ابو مشعل والساعه تشير للـ 11:00صباحاً
ماكان الوضع افضل حالاً ..
فتح الباب ودخل البيت والحزن باين على وجهه مو قادر يخفي حزنه لسفر ولده الوحيد..دخلت بعده العنود وبعدها ام مشعل وكل وحده وجهها احمر وعينهم متورمه شوي من كثرت الصياح..
جلس على الكنبه وفسخ شماغه وحطه على جنب: ماكنت ابي احس بغيبته ولاكنت ابي حزني لسفره يحرقني بس برضو مابيه بكره يقول بابا وقف بوجه مستقبلي
ام مشعل وهي تجلس بحزن: الله يعينني على فراقه
ابو مشعل وهو يناظر العنود اللي تناشق: اجلسي يابنتي وكافي بكا
العنود واللي صارخت بدون احساس: كله منك يابابا لو قلت له لاتسافر ماسافر وفقدته ..وراحت بسرعه تركض للدرج ورقت الدرج بسرعه كبيره متجاهله ندائات ابوها
ابو مشعل يوقف: بروح اشوفها
ام مشعل تمسك يده: اجلس خليها تهدا شوي هذا توأمها طبيعي تسوي كذا والا عنودي ماتعودت تصارخ كذا
ابو مشعل جلس وهو يتنهد طول عمره معطيهم اللي يبونه ومايبي يوقف بوجه تحقيق امالهم و طموحهم وحياتهم ودراستهم ...
مستقبلهم اكبر واهم اهتماماته
بالدور الثاني وبغرفة العنود بالتحديد ..
منسدحه على بطنها بعبايتها وجزمتها وانتم بكرامه ما فسخت شي وتبكي بصوت مسموع وتناشق لدرجه جسمها يهتز تحس انها بتفقد اخوها ..صحيح مشعل كان يطلع من البيت كثير بس ماكان يمر يوم ماتشوفه فيه كان يشبهها بكثير شغلات يدلعها ويفهمها ودايم يمزح ويضحك معها ومالها غيره تشاكسه وتحايله هذا توأمها كان لها الاخ والاخت والصديق ..
:

:

:
الشرقيه والساعه تشير للـ 12:30 ظهراً
صار لها ساعتين وهي على نفس الوضعيه وبنفس الزاويه وتبكي حتى ملتها دموعها كانت تحلم متى تتغير حياتها ومتى تفارقها الاحزان والاحساس بالضعف والوحده كانت مؤمنه انه لازم يجي يوم وتتغير حياتها بس ماتوقعت تجيها الصدمه بهالطريقه ماتوقعت تجيها صرخه قويه تقول لها وبكل جرأه حدك ممنوعه عليك الفرحه ..
مسحت دموعها وهي تسمع صوت الجوال للمره الرابعه وبصوت مسموع: طبيعي يااحمد ماتقدر تعتبرني زوجه حقيقيه وام لعيالك اللي مثلي ماتستاهل المفروض اتحمد ربي رضيت تربط اسمك بأسمي ..
وبعد صمت حول 10 دقايق : انا لازم اوافق وش الفرق بين عيشتي هذي والعيشه اللي بعيشها مع احمد بزواج صوري بالعكس بكون بنعمه اقل شي وبطلع من حياة الفقر الخايسه وبتخلص من تخلف عمي ...
مسحت دموعها بقوه ووقفت : ويعني لو رفضته مين المجنون اللي بيتقدم ليتيمه مثلي هذا ان ماكانو الجيران لاحظو روحاتي وجياتي وصرت بنت شبهه بالنسبه لهم وضعي الجديد مع احمد ماراح يفرق كثير عن وضعي القديم ..
ضحكت بسخريه وراحت للجوال شافت 4 مكالمات من احمد حطت الجوال على الطاوله الصغيره بعد ماسمعت صوت جدتها تنادي فتحت باب غرفتها :امري جدتي
ام سالم وهي تناظرها مفجوعه: شفيك يابنيتي ليش عيونك منتفخه كذا وش مبكيك
لجين ماتحملت وانفجرت تبكي مره ثانيه
ام سالم وهي تفتح ذراعينها:بسم الله عليك تعالي لأمك تعالي
راحت لجين وجلست عند رجول جدتها وحطت راسها على ركبة جدتها
ام سالم وهي تمسح على راس لجين: وش مزعلك ياعيون أمك
لجين وهي تبكي: ليه انا كذا ليه مالي اب يخاف علي وأم تحن علي ليه ماعندي فلوس اعيش فيها ليه انا غير عن غيري وش الذنب اللي سويته وجيت بالشقا للدنيا لييييييييييييييييييييييه ليه مااعيش مثلي مثل غيري ليه غيري حياتهم طبيعيه وانا لا
ام سالم تتنهد: اذكري ربك يابنيتي الله مايبتلي عبد الا يحبه تحمدي ربك غيرك حالهم اسوء وانا امك
لجين تمسح دموعها وتوقف تبوس جبين جدتها: ادري منتي ناقصه
ام سالم بحزن: انتي عيوني يابنت الغالي بس مابيدي شي
لجين تضحك رغم حزنها: ماعليك انا زي الحصان بس اليوم شفت قطوه عندها 4 عيال وحزنت حتى القطوه عندها أم وانا لا
ام سالم : وانا وين رحت انا امك يابنيتي
لجين تبوسها مره ثانيه: الله يخليك لي يالغاليه هاه وش تبين اسويلك تاكلين
ام سالم: انتي ماقلتي عندك فلوس خلاص اطلبي من هذا الديفر اللي تقولين عليه بدال ماتتعبين نفسك
لجين فطست ضحك: ياجده اسمه ديليفري
ام سالم بلامبالاة: اللي هو عاد
لجين : ياحليلك بس.. نطلب ديفر ولاتزعلين ورجعت تضحك مره ثانيه
ام سالم تسوي معصبه: يابنت تضحكين على جدتك
لجين: لا لا شدعوه مايصير اضحك على ام سالم افا عليك بس
راحت غرفتها اخذت جوالها ودقت على احمد...
احمد بسرعه: وينك انتي
لجين: كنت مع جدتي وماسمعت الجوال
احمد:لاتقولين قلتي لها
لجين: لاتخيل وش اقول لها
احمد وهو يضحك: اذا انا متوهق ماادري وش اقول لأبوي ابي اخطب وبعدين ليه انتي بالتحديد انا ادري خطبتي مثلها مثل الفلوس ابوي ماراح يعارض اهم شي يفتك من شري
لجين ببرود: وش بتقول له من وين عرفتني
احمد: افهم من كلامك انك موافقه
لجين: ايه انت قلتها زواج صوري واحسن لي عشان اتخلص من عمي
احمد :اهــــــــــــــا ايه صح طيب اليوم بفاتح ابوي بالسالفه
لجين: اوكي
احمد بسرعه: تعالي لجين ماعندك واحد من عيال خوالك كبري او شي
لجين بعد تفكير: ماادري خالي سلطان الكبير ابو سلمان يمكن ولده سلمان كبرك
احمد : وش اسمه هو
لجين: سلمان سلطان الـ...........
احمد:طيب كويس بقول لأبوي انك بنت عمة خويي سلمان ويتيمه وانا خاطري اناسبهم ومن هالكلام بخربط عليه يعني هو وين بيشوف ولد خالك
لجين بأقتناع : ايه صح فكره حلوه بس عمي اكيد ابوك بيقوله نفس السالفه
احمد بعد تفكير: عادي بقول حتى لعمك اني اعرفه بس مو هذيك المعرفه عرفتي
لجين : اخاف ننكشف
احمد: ماعليك هو وش يشتغل
لجين: ماادري وش دراني
احمد بعد تفكير :خلاص انا اتصرف
لجين: طيب احمد انا الحين بقفل بطلب لنا غدا جدتي تبي غدا ديفرههههههههههههههههه
احمد يضحك: وش اللي ديفر
لجين وهي تضحك: تقصد ديليفري ههههههههههه جدتي فاهمه خدمة التوصيل غلط
احمد فاطس: ياحليلها جدتك بس طيب ياللا اطلبي ديفر وانا بخلص اشغالي وبروح لأبوي لانه بعد 7 المغرب مستحيل يستقبلني اوامر البومه
لجين تضحك: حلوه البومه
احمد: الله المعين ياللا مع السلامه
لجين: مع السلامه
:

:

:
بيت ابو فارس..الساعه تشير للـ 1ظهراً..
بغرفة الطعام الفخمه المكونه من طاوله طويله فاخره بـ 8 كراسي قنديل كبير بالوسط يحوي 22 لمبة اناره صفراء طويلة الشكل ..جهة اليمين تحوي لوحة رسم كبيره رسم عليها خيل اسود جميل وجهة اليسار دولاب مستطيل زجاجي يحوي صحون صينيه فاخره ..اما بالمقابل نافذه كبيره على اطرافها ستاره بسيطه من الحرير..
ابو فارس كان جالس وظهره للنافذه وعلى يمينه ام فارس وبجنبها حور وعلى يساره فارس..
فارس وهو يحط الرز بالملعقه :يابابا صدعت براسي ماغير تهذر من طلعتنا من البيت الى المدرسه ومن طلعتنا من المدرسه الى البيت ماتسكت ..وحط الرز بفمه
ابو فارس يضحك: ياحليلها حوريتي الحلوه
فارس مقهور: اقول لك صدعت براسي تقول ياحليلها
حور تتخصر : ايه ياحليلني انت ليه مقهور
فارس يضرب الملعقه بصحنه ويعض شفته: هذي اللي بتجلطني
ابو فارس يضحك: فارس موفاهم ليش مقهور طفله وتعبر عن مشاعرها
فارس يتحلطم : مابي اخذها معي
ابو فارس بعد مابلع اللقمه اللي بفمه: بلادلع فروس انا البنت ماارتاح لو تروح مع السواق
حور ميته ضحك: حتى بابا يقولك فروس
فارس يقوم من مكانه ويحملها ويعلقها فوق الدولاب : شمتانه هاه
ام فارس توقف بسرعه: نزل البنت لايصير لها شي
فارس ينزلها على الارض ويناظر امه: بنتك قطوه بـ7 ارواح
ام فارس بسرعه: بسم الله على بنيتي اذكر الله
حور بدلع: ايه اذكر الله
فارس : وخري بس
حور تناظره بكل براءه: فروس غنيلي لراشد الماجد
فارس: ايه بالعيد بعدين انتي يالفصعونه وش عرفك براشد وغيره
حور: انا مو فعثونه واعرف
فارس مات ضحك: حلوه فعثونه شوهتي اللغه العربيه
ام فارس وهي تحاول تمسك ضحكتها:ياولد خل اختك بحالها
ابو فارس وهو يضحك: والله طالعه من فمها عسل
حور تروح لأبوها وتجلس بحظنه: بابا لاتضحك شوفه مستانس
ابو فارس يقرب وجهه من وجهها :ماعليك منه خليه يولي
فارس يطلع من غرفة الطعام وهو يتحلطم: طيب طيب
:

:

:
بيت ابو مشعل والساعه تشير للـ1:30 ظهراً
ابو مشعل يوقف : انا بروح اشوف البنت وانتي جهزي الغدا
رقى الدرج بهدوء وراح غرفتها اللي على جهة اليمين بالممر طق الباب مرتين محد رد عليه فتح الباب لقاها نايمه بعبايتها وجزمتها وانتم بكرامه قرب منها فسخها جزمتها وشال اللحاف من الجنب وغطاها ابتسم وهو يشوفها نايمه مثل الملاك طفى النور وطلع من الغرفه
وهو نازل شافته ام مشعل من غرفة الطعام المفتوحه على الصاله بطريقه مره حلوه وهي ماسكه الصحن بيدها: هاه وينها
ابو مشعل يقرب منها: بعد عمري نامت وهي ماتدري عن نفسها
ام مشعل:معليه بكره تتعود غيبته والأيام تركض بكره يرجع بالشهاده
ابو مشعل يجلس على الكرسي: أي والله
:

:

:
الشرقيه..وصل البيت الساعه 6مساءً
ضغط الزر وبعد مافتح الكراج دخل سيارته للبيت وقفها بطريقه عرضيه بكراج البيت الكبير المفتوح على الحديقه الواسعه ونزل دق رقم ابوه..
ابو احمد: هلا
احمد: ابيك بالملحق عادي تجيني
ابو احمد : طيب الحين اجيك
احمد:اوكي انتظرك
دخل احمد الملحق ينتظر ابوه
وكلها دقايق وسمع احمد صوت باب الملحق ينفتح دخل ابوه من الباب: السلام
احمد وهو جالس على كرسي التسريحه: وعليكم السلام
ابو احمد بعد ماجلس على السرير مقابل احمد: وش بغيتني فيه
احمد يستلكع: يعني ماانادي ابوي الا فيه شي؟
ابو احمد بطفش: تبي فلوس؟
احمد: لا اللي تحوله على حسابي كافيني وزياده
ابو احمد: وش بغيت اجل؟
احمد: قلت لك
ابو احمد يوقف: حسبت عندك سالفه بروح لحرمتي جالسه لحالها
احمد بهدوء: اجلس فيه موضوع ابيك فيه
ابو احمد يجلس: جلسنا وبعدين
احمد: ابي اعرس
ابو احمد يضحك: اقول قول شي يدخل المخ
احمد بعد ماتنهد: سني سن زواج وفلوس وموجوده ولله الحمد وطفشت من العيشه لحالي واشتغل والحمد لله
ابو احمد بجديه: خلاص اقول لحرمتي تدور لك عروسه
احمد بسرعه: لا لا مابيها تدور لي
ابو احمد بأستنكار: ليه مايعجبك ذوقها
احمد بسخريه: لا لا افا عليك كلها ذوق
ابو احمد: وش المشكله اجل
احمد: مافيه مشكله بس انا ابي اناسب واحد من اخوياي اعرفه وعجبني مره هو من الرياض بس عنده بنت عمته يتيمه وهنا بالشرقيه بوصاية عمها وابيها
ابو احمد: زين لاتحكي لي قصة حياتها جيب رقم عمها واخذ منه موعد نتقدم رسمي
احمد ببرود: مشكور
ابو احمد يوقف بملل: العفو شي ثاني؟
احمد: لامشكور
بعد ماطلع ابوه راح وانسدح بفراشه على ظهره وصار يتأمل السقف حاس بداخله ببرود غريب يقدر يساعدها بدون زواج معقوله تسرعه بهالزواجه غلطه ؟ وقف افكاره لانه مايبي يفكر اكثر دق عليها بسرعه
لجين :الو
احمد: هلا والله
لجين: هلا بك
احمد: لجين ابي رقم عمك برسله لأبوي عشان ياخذ منه موعد
لجين بتردد: اوكي بس الله يستر
احمد مستغرب: ليه شفيك عادي واحد جاي يخطبك مو شي عجيب
لجين: ماادري عمي متخلف يمكن يسألك ليه بنت اخوي بالذات
احمد:ان سأل بقول له مثل ماقلت لأبوي
لجين: اخاف يكشفك لانك ماتعرف ولد خالي
احمد: هو يعرفه؟
لجين بعد تفكير: لا
احمد: خلاص اجل هاتي الرقم
لجين: طيب الحين ارسله لك
احمد: اوكي انتظرك ياللا مع السلامه
لجين: مع السلامه
بعد ماقفلت بدقيقه جاه الرقم ومكتوب بجنبه عمي ابو ناصر
احمد رسل الرقم لابوه وكتب بجنبه ذا رقم عم البنت ابو ناصر ياليت تاخذ موعد بسرعه
:

:

:

يتبع.,,

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 14-03-10, 06:38 PM   المشاركة رقم: 15
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الساعه 6مساءً بتوقيت السعوديه ..9 بتوقيت غرنيتش
حطت الطائره بمطار ايثروا في بريطانيا لندن بالتحديد بعد رحله استمرت 8 ساعات نزلو من سلم الطائره المرتفع ليصعدو بحافله متخصصه بخدمة المسافرين ونقلهم الى داخل المطار هذه الحافله لم تكن كحافلات المدارس ظخمه ومرتفعه عن سطح الأرض فأنت تحتاج الى مايقارب الـ 3 درجات حتى تكون داخل الحافله اما حافلتنا هذه فما ان تضع رجلك بالحافله وترفع جسمك وتدفعه داخل الحافله حتى تكون وسط حافله مليئه بالمسافرين خاليه تقريباً من كراسي الجلوس يمسك كل مسافر بحزام معلق بعنايه بسقف الحافله ليقي نفسه من السقوط..
قبل وصوله للحافله وفي الطريق القصير بين سلم الطائره والحافله داعبة نسمات الهواء النقيه البارده وجهه لتشعره انه فعلاً في بلد مختلف عن بلده
:
:
نجلاء بعد ماركبت الباص الصغير ومسكت الحزام الدائري بقبضة يدها: ماادري ليه هالحوسه كنا رحنا على امريكا على طول
مشعل وهو يناظرها وماسك الحزام بقوه: بابا يقول تدخل امريكا بطيران اوروبي افضل لايحجرون لك وهو اللي قرر الحجز
نجلاء بينها وبين نفسها تقلده بسخريه: بابا يقول.. مالت عليك وعلى ابوك اللي مسوي فاهم
اول ماوصلو نزلو من باص النقل الداخلي الصغير ودخلو المطار عبر باب زجاجي
نجلاء بعد مانزلت الغطا على كتفها وخلت شعرها يتحرك بحريه عدلت شنطتها الذهبيه اللي على الظهر
مشعل يناظرها:ماشاء الله
نجلاء: حنا ببريطانيا
مشعل : اهـــــــا
نجلاء: اسمع مشعل بمشي لحالي وبعد الحاجز بدخل الحمام وبعدها بجيك اوكي؟
مشعل مستغرب : ليه
نجلاء بسرعه: اسمع الكلام بعدين بعلمك
وقفت شوي وهو تقدم ورى اوراقه للموظف وحط شنطة السفر الصغيره اللي بيده على الجهاز وعبر هو من خلال الحاجز اخذ شنطته وتقدم لمقهى بالقاعه وجلس فيه
بعدها جات هي وسوت مثله وراحت للحمام ..
بعد انتظار 10 دقايق جاته نجلاء وبصوت كله راحه: تأخرت عليك
مشعل يناظر فيها وهي واقفه ..فسخت العبايه نهائي وكانت لابسه برمودا جينز كحلي وبوت اسود يلامس حدود البرمودا وقميص اسود وفوقه جاكيت خفيف كحلي جينز وشعرها الاسود الطويل نوعاً مامنساب ونااااااااااااااعم مره عيونها مكحله وقلوسها مره ناعم وطبعاً ريحة العطر قويه مره
مشعل يناظرها بعد ماجلست وبأرتباك: لا.. وبعد تردد: نجلاء ماراح تلبسين حجاب؟
نجلاء وهي تضحك: تذكرني بالسعوديه كنت اطلع جزء من شعري بعدين لبسي محتشم
مشعل يناظرها:ايه بس الجينز مخصر مره
نجلاء:عادي عبايتي كانت مره مخصره
مشعل بعدم اقتناع: لاتفرق
نجلاء وهي تحاول تكتم قهرها من لقافته: مشعل انا عايشه فري واهلي عندهم هالشي عادي
مشعل: طيب براحتك ماحب اجبرك على شي انتي حره
نجلاء :ايه انا اشوفه شي عادي ..وبسرعه: ماراح تطلب لنا شي
مشعل وهو يناظر الساعه: الا نشربه ونمشي لان الرحله الجايه باقي عليها ساعه الا ربع
نجلاء:طيب
:

:

:
الرياض الساعه 10مساءً ..
بيت ابو مشعل ..غرفة العنود المظلمه بالتحديد..
صحت بتكاسل جلسة وهي تطرد باقي احساس النعاس اللي فيها ..راحت تتخبط للنور وبعد مانورت الغرفه غمضة عينها بقوه ورجعت تفتحها بصعوبه وبعد مافتحتها ناظرت ساعتها شافتها 10:3 ..
وبصوت مسموع: ياربي نمت كثير
راحت الحمام غسلت وجهها وفرشت اسنانها بعنايه توضت وطلعت فرشت سجادة الصلاه وبدت تصلي الصلوات اللي فاتتها ..بعد ماخلصت ناظرت بالساعه شافتها 10:40 وعرفت انها حتى لو راحت للدريشه ماراح تشوف شي فقررت تنزل تحت تشوف امها صاحيه والا لا
سمعت صوت التلفزيون وهي نازله الدرج
ام مشعل تلتفت لها وهي تشوفها نازله: صباح الورد يابنتي الحلوه
العنود بعد ماوصلت عند امها وباستها: صباح النور ماما بس أي صباح ليه ماصحيتيني
ام مشعل : كنتي زعلانه عشان سفر اخوك وماحبيت اضايقك
العنود تتنهد: بس كذا خرب نظامي
ام مشعل وهي توقف: بكره تضبطيه ..احط لك تاكلين؟
العنود: وش فيه عشا ؟
ام مشعل: شرايح دجاج بالخضار
العنود بسرعه: لامابي..وبعد تفكير بقوم اسوي لي سويس رول
ام مشعل:بسويه لك انا
العنود:لامايحتاج وش يبي له.. بقليه وخلاص
ام مشعل بأصرار: قلت اجلسي وانا اسويه لك اعرفك ماتعرفين تقلين بيضه ولاابي الزيت يحرقك
العنود بدلع: ليه ماما صغيره انا
ام مشعل وهي تضحك:ايه ياللابسويه وبجيبه لك
بعد ماراحت امها اخذت الريموت وصارت تقلب بالقنوات اللي حستها بايخه مره
بعد 20 دقيقه جات امها وبيدها صينيه فيهاصحن سويس رول خضار وشوكه وسكين وعصير برتقال
عطت الصينيه للعنود وقربت لها الطاوله الخشب
العنود: مشكوره يالغاليه تعبتك معاي
ام مشعل: كم عنوده عندي ياللا انا بروح انام انتي كلي وروحي نامي
العنود تضحك: لاوين يجيني النوم
ام مشعل تضحك: حاولي
بعد ماراحت امها اخذت الشوكه والسكين وصارت تاكل السويس رول بهدوء وهي تشوف برنامج معاد على قناة ابو ظبي ولما خلصت صارت تناظر البيت الكبير وبداخلها تحس وش كثر الفراغ يقتل والوحده شي صعب وبصوت مسموع : ياليت عندي اخت
اخذت الصينيه للمطبخ حطتها وطلعت طفت التلفزيون ورقت الدرج لغرفتها اخذت جوالها ودقت لنوف اللي ماردت عليها :اكيد نايمه
راحت عند الدريشه ومسكت الستاره بيدها وصارت تناظر قربت تصير الساعه 1 موعد رجوعه وبسرعه اخذت بالها من النور راحت بسرعه طفت النور ورجعت لدريشتها..كالعاده رجع من مشواره والمشهد مااخذ اكثر من دقيقتين ..فتحت اللاب توب وبدت تتصفح تحاول تكسر الملل بداخلها
:

:

:
الساعه 3:30صباحاً بتوقيت السعوديه .. 6:30 مساءً بتوقيت امريكا
مطار لوس انجلس Lax بالتحديد
تقدم هو عشان يخلص اجرائاته بعد ماتذكر كلامها انه لازم لو انسأل سؤال يركزعلى الاجابات لازم تكون مطابقه لأجاباته بالقنصريه حتى انه سألها جايه امريكا قبل وقالت له مجرد معلومات ..مشت معاه اموره تمام خلص اجرائاته وعبى استماراته وبعد حول ساعتين خلص هو ونجلاء واخذو طائره ثانيه من الطيران الداخلي وتوجهو لولاية كولورادو اول ماوصلو راحت نجلاء الحمام وانتم بكرامه ...
كان بصالة المغادرين المليئه بالناس من كل الجنسيات ..
جات له ووقفت بجنبه وهي مبسوطه :انا خلصت مشينا
كان يلتفت يمين ويسار كأنه يدور شي: لااصبري
نجلاء: وش تدور انا خلصت
مشعل وهو يناظر بالواقفين بالاستقبال: ادري شفتك بس اقرا اللافتات اللي عند الرجال ..مشعل بسرعه وهو يأشر على واحد من الرجال :هذا اسمي صح
نجلاء تقرا الاسم: ايه صح
مشعل يمشي بسرعه :تعالي
نجلاء تلحقه: وين ومين هذا
مشعل بعد ماوصل للرجال: انا مشعل خالد
الرجال: ازيك يابيه
مشعل يضحك: كويس بس تعبان اوي
الرجال يضحك: انا اسمي هاني وبيدلعوني هيما ياللا تعالا ورايا
مشعل يناظر نجلاء ويتبسم: اقول ياكبتن
هاني: أؤمر ياباشا
مشعل وهو يحاول يتكلم باللهجه المصريه: عوزين ناخذ الست دي معانا
هاني: ومالو انت تؤمر ياباشا
نجلاء تقرص بيد مشعل وهم يمشون ورى هاني اللي صار يبعدهم بمسافه وعنده اغراضهم
مشعل وهو يناظرها: هذا مرشد سياحي بابا دافع لشركه عشان يستقبلني
نجلاء مقهوره وتحاول تخفي القهر: وليه تحتاجه بعدين ماله داعي ينشب فينا
مشعل يضحك: لابس بابا خايف علي اول مره اطلع طلعه مثل كذا وهذا المرشد بيوصلني للسكن وبيروح معاي اطلع لي رقم امريكي وبيعطيني رقمه وبيروح خلاص
نجلاء: ليه يعطيك رقمه
مشعل: للضروره وعشان الحين بسكن مع عايله ولاجيت بغير سكني وبدور شقه بحتاج مساعده
نجلاء: طيب ماتخاف يقول لأبوك اني معاك
مشعل يضحك:لاهذا موظف شركه ماله شغل اجي مع مين شغلته بس يرشدني
نجلاء:طيب
مشعل يكمل: بابا قال لو اني جاي على حساب الدوله تستقبلني الملحقيه السعوديه بواشنطن تعرفني على امريكا ترشدني بس انا جاي على حسابي مااحتاج لهم وابوي شاف لي من يساعدني وبس
نجلاء: اها
اول ماطلع برا المطار وشاف المنظر الساحر شكل التكاسي والنساء المتحررات والناس اللي وجيههم تقول نحن امريكان كل هذا سحره وخلاه يشرد بالمنظر اللي غريب عليه
نجلاء تشده: مشعل ياللا نركب التاكسي
ركبو التكسي متوجهين لمدينة دنفر بولاية كولورادو بالتحديد
كان طول الطريق يراقب بحماس الشوارع والناس والخضار كل شي كان غير كل شي مختلف عالم جميل كانت له زياره قبل لدبي وكان منذهل بعمارها بس الحين وهو يمشي بشوارع امريكا حس ان بجد امريكا غير حتى سيارة الشرطه والاشارات المرويه مختلفه للحظه حس انه نام وصحى بأحد افلام هوليود ..
طلع جاكيته من شنطته اللي بيده ولبسه بعد ماحس ان البرد يتسرب الى داخل السياره بشكل فضيع..
لما شاف اللافته الزرقا اللي مكتوب عليها..
colorado welcome center
حس بفرحه غريبه وحس حماسه يزيد..شاف الشوارع اللي انوارها مثل مصاص الاطفال مثل افلام الكرتون والشوارع نظيفه وكأنها مشطوفه بمويه دافيه العمارات والمباني الزجاجيه الساحره والارصفه الملونه بعنايه والاشجار بكل زاويه تساقطت اوراق الخريف منها مشهد مذهل بالنسبه لمشعل بمدينة دنفر الجبليه والبارده بسبب ارتفاعها حس مشعل انه راح يبدا رحله مختلفه بحياته..
اخيراً وصلو لبيت العايله المقرر لمشعل يسكن معها ..
وقف التاكسي قرب البيت اول مانزل ناظر البيت كان ابيض محاط بسور ابيض من الخشب وفيه حديقه صغيره ..
نزل هاني من السياره واعطى مشعل ظرف: عاوز حاقه تانيه ياباشا
مشعل بعد مااخذ الظرف وقلبه :وش هذا
هاني: دا خط اتصال برقم امريكي باباك وصانا نوفرهولك
مشعل: اها يعني مايحتاج اروح معاك عشان الرقم
هاني: لامفيش داعي
مشعل :طيب
هاني: طيب سجل رقمي عندك واي حاجه تحتاجها انا بالخدمه
مشعل بعد ماطلع جواله وشغله : كم الرقم
هاني : اكتب عندك
مشعل بعد ماسجل الرقم: وشلون اشغل الخط؟
هاني: عادي مثل أي خط شريحه سعودي مفيش فرق
مشعل وهو يصافح هاني: مشكور
هاني: العفو ياباشا طبعاًُ الست قوه عارفه بوصولك وبتستناك
مشعل:الست؟
هاني: ايوه دي ست وحيده عايشه لوحدها
مشعل متحلطم: الحين عايله وعايله اخرها ست وحيده
هاني يضحك: اغلب البيوت اللي بيستقبلو المبعوثين كذا نادر بتلاقي عايله بـ 3 افراد
مشعل: اها
هاني:عاوز حاجه تانيه ياباشا
مشعل :لامشكور
هاني : بستأذن
دخل مشعل مع نجلاءوهم شايلين اغراضهم عبرو الحديقه ووصلو للباب اللي تتوسطه نافذه زجاج
مشعل بعد ماطق الجرس الدائري : مستغرب الوضع
نجلاء تضحك: بكره تتعود
المرأه العجوز بعد مافتحت الباب بأبتسامه: hello(مرحبا)
مشعل مبتسم:hello I am mishal from saudi(مرحبا انا مشعل من السعوديه)
المرأه:I am mileesa welcome my house(انا ميليسا اهلاً بكم في منزلي)
دخلتهم البيت وصعدت معاهم للدور الثاني البسيط جداً عباره عن صاله مايفصلها عن الدرج أي باب وحمام يتوسط الصاله وغرفتين وحده اقصى اليمين والثانيه اقصى اليسار..بعد ماراحت مليسيا راحت نجلاء تركض شافت الغرف وبصوت مسموع وكله حماس:باخذ الغرفه اليمين
مشعل يضحك: وانا باخذ الغرفه اليسار ياللا روحي بدلي ونامي وانا بعد ببدل وبنام نعسااااااااااان مره
نجلاء: اوكي
راح الغرفه المخصصه له كانت عباره عن سرير ناعم من الحديد بغطاء ابيض والسرير نفر ونص تسريحه ناعمه من الحديد ودولاب ملابس عريض فتح شنطته بكسل طلع بيجامه لبسها واخذ جواله طفاه وطلع الشريحه الجديده وحطها بالجهاز وشغله بسرعه اشتغلت بدون رقمpin وكلها دقايق وجاته الشبكه حط فتح خط المملكه ودق على جوال ابوه بس ماجاه رد
مشعل بصوت مسموع :اكيد نايم وبعد تفكير :بدق لعنودي يمكن صاحيه
ودق على اخته وبسرعه جاه الرد وباين الحماس بالصوت: الو
مشعل مبسوط: هلا عنوده قلبي
العنود بصوت عالي وبحماس: هلا شعولي اول ماشفت الرقم خارجي فرحت مره
مشعل يضحك: ياللا بسامحك عشاني بعيد بس لاعاد تقولين شعولي
العنود تضحك: الحمد لله على سلامتك وحشتني
مشعل:مايوحشك غالي ماامدى اوحشك
العنود : اسكت البيت بدونك ظلام ماينسكن
مشعل: الله الله لو ادري مسافر من زمان عشان اسمع هالكلام الحلو
العنود: مالت عليك ..كم الساعه عندكم مشعل
مشعل: الساعه تقريباً 8 المغرب
العنود: اماااااااااااا من جدك
مشعل: أي والله
العنود:حنا عندنا 5 الفجر
مشعل: اها وش مصحيك يالدوبه
العنود:جلسة ابكي عليك ونمت وانا مدري عن نفسي وصحيت متأخر وخرب نومي
مشعل يضحك: ياحبني لك بس.. شفتي وشلون جاني احساس غريب انك صاحيه
العنود:يابعد روحي من يومك تحس فيني
مشعل: طيب يالغاليه انا بخليك الحين تعبااااااااااان بروح اخمد
العنود: الله معاك وبسرعه: مشعل مشعل
مشعل: امري
العنود:مايامر عليك ظالم دايم كلمني لاتبطي علي
مشعل: من عيوني كم عنوده عندي
العنود:تسلم لي ياخوي الله يحفظك
بعد ماقفل منها سمع صوت طق على الباب راح فتح الباب ووقف بالمجال الصغير اللي فتحه من الباب وهو ماسك الباب شافها ببيجامتها الورديه اللي بدون كموم وانحرج مره وارتبك: هلا نجول
نجلاء:تكلم مين؟
مشعل مبتسم: اختي
نجلاء: احلف
مشعل يضحك: والله اختي خل عنك الغيره وروحي نامي
نجلاء: طيب تصبح على خير
مشعل : وانتي من اهل الخير
قفل الباب وراح انسدح وصار يفكر ياربي لو يدري ابوي اني جاي هنا مع بنت لا وساكنه معي بعد وش يسوي وش بيقول علي ماطول وهو يفكر وراح في سباااااااااااات عميق
:

:

:
الرياض الساعه الــ 6:40 صباحاً يوم الأثنين
بعد مالبس وخلص لبسه اخذ جواله ودق على عمه..
فهد: الو
سلمان: مرحبا صباح الخير
فهد:صباح النور
سلمان: لي والا للذيب
فهد بسرعه:يخسي الذيب
سلمان: ابي اتأخر عن المدرسه حول ساعه ونص ويعني لو تضبط لي عذر مابي المدير يستقعد لي
فهد يضحك:لا لا هذا تزوير وانا دكتور اراعي ضميري
سلمان يسوي متحطم: شدعوه
فهد فطس: امزح معاك اجهز العذر لك وتعال خذه
سلمان بحماس:مشكور يااحلى عم بالدنيا
فهد:ماسويت شي
قفل منه ونزل تحت صار يطلع ويدخل يطلع ويدخل والمره الرابعه شافته نوره وناظرت فيه وهي مستغربه:شفيك تطلع وتدخل
سلمان واللي يحاول يخفي ابتسامته: سيارتي مدري شفيها مو راضيه تشتغل ياربي مادري شسوي
نوره تفكر:والله مشكله
سلمان انقهر من غباء اخته وطلع فتح كبوت السياره ووقف عندها يسوي يصلح فيها وبعد 10 دقايق كان سواق بيت عمته واقف وصوت البوري
نوف من السياره وهي تناظر:مين هذا
العنود تناظر:اكيد سلمان غريبه ماراح دوامه
نوف مستغربه:تعرفين دوامه متى
العنود بسرعه:لايافالحه بس هو مدرس يعني شي طبيعي بدا دوامه من زمان
نوف : اها
بعد دقيقه ركبت نوره السياره وهي متأزمه: كيفكم
العنود:شفيك
نوره: اخوي متوهق سيارته مدري شفيها وتأخر على دوامه
اول ماتحركت السياره سلمان ناظرها بطرف عين وهو ميت قهر
العنود بالسياره وبعد تفكير:وقف ارجع بناخذ ولد خالي دوامه
سلمان اول ماشاف السياره ترجع انبسط مره
نوره تفتح دريشتها:سلوم تعال اركب معنا بنوصلك الدوام
سلمان : اخاف تتأخرون مالها داعي
نوره بسرعه:اقول تعال اركب
سلمان :طيب لحظه بغسل يدي وبجي
دخل البيت وراح غرفته بسرعه اخذ عطره وصار يرش بثوبه بسرعه لان يده ماكانت وصخه ولاشي ..نزل الدرج بسرعه اخذ اغراضه وطلع اول ماركب السياره ريحة العطر الرجالي انتشرت بالسياره بشكل قوي
نوره كانت شايفه نفسها بأخوها كشخته ورزته غير وسامته
سلمان في عملية احتكاك غير مباشره بالعنود:نوره
نوره:امر
سلمان: مايامر عليك ظالم ماعلمتيني يالخبله وش تخصصك
نوره :من شابه اخاه فما ظلم
سلمان بحماس: أدب انقليزي
نوره بثقه:يييييييييس
سلمان: والعنود معك
نوره:لا
سلمان يوجه كلامه للعنود:عنود وش تخصصك
العنود واللي ماحبت تحرجه:لا ادرس احياء
سلمان:ياعيني الله يوفقك
العنود:جميع يارب
السواق: وين روح مدام
العنود:سلمان وين المدرسه
سلمان:خليه يوديكم اول شي بعدين اتفاهم معاه
العنود:طيب
بعد مانزلو البنات الجامعه..السواق التفت لسلمان وبصوت عالي:وين روح الحين
سلمان بعد تفكير :اصبر
دق رقم زوج عمته وبعد ماطولت الرنه جاه صوته:الو
سلمان منحرج:كيفك ابو مشعل عساك طيب
ابو مشعل: ياهلا والله بسلمان بخير دامك بخير
سلمان بأرتباك: ابو مشعل اسمح لي انا اليوم تعطلت سيارتي وركبت مع سواقكم يوم جا لأختي بس تأخرت وودي امشوره شوي للمستشفى بعدين بروح الدوام
ابو مشعل بسرعه: افا عليك السياره وصاحب السياره تحت امرك
سلمان:ياجعلك سالم
ابو مشعل:اسمع سلمان
سلمان:سم طال عمرك
ابو مشعل: سم الله عدوك خذ السواق للبيت وخلي السياره عندك خلص مشاويرك
سلمان يحاول يخفي فرحته:خلاص اجل باخذالبنات انا من الجامعه اخر دوامي
ابو مشعل : خلاص تم
قفل من ابو مشعل وهو مستاااااااااانس مره وصل للي يبيه التفت للسواق بفرحه: روح البيت بنزلك وباخذ السياره
السواق متحلطم :حاظر
راح السواق البيت ونزل ركب سلمان مكان السواق وحرك السياره وهو مره مستانس شوي ويرقص من الفرحه

.
.
.
نهاية الجزء الاول

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة براءه, رواية لعبة بيد امرآه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:49 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية