لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-03-10, 04:00 PM   المشاركة رقم: 81
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 58518
المشاركات: 253
الجنس أنثى
معدل التقييم: بلازا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بلازا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بلازا المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

في بيت ابو عبدالله
عبدالله:ياليان ياحبيبتي مااقدر مو فاضي
ليان بدموع:بابا انت دايما مو فاضي ليه يابابا طيب وديني لحاله لاماح هيا تحبني وحتوديني كل مكان ابغاه انا ابغى اروح لها
عبدالله راح حضنها وجعه قلبه عليها
"ايش اسوي والله تعبت البنت كل يوم بتذبل عن اليوم الي قبله ومحد فاضي لها وانا موقادر والله تعبت"
:طيب خلاص ياعيون بابا بكره حوديكي
ليان مشيت من غير ماترد عليه وراحت غرفتها تعبت من كذبه خلاص سارت ماتصدقه وقررت بشقاوتها انها تروح بيت رماح من غير ماابوها يدري واتغافلته وخرجت بس المشكله الدنيا ليل وهي نسيت الطريق فضاعت
وماعرفت ترجع لبيتهم
وعلى الساعه 8 ليلا رجع عبدالله من الشغل وقرر ياخذهاالملاهي وراح غرفتها ومالقاه وراح لرؤى الي كانت نايمه وقالت له انها نايمه من العصر وماشافت احد
هنا قلبه وقف خاف تكون طلعت بدون مايدرو عنها وفعلا اتاكد انها مي في البيت وان محد من الخدم او السواقين شافها
فماعرف ايش يسوي
دق على خالد وخبره انه جاي له ودق على راشد
ودق على فيصل الي كان بالإستراحه مع اصحابه
اما نواف كان في الرياض يزور جود وسالم
راشد:عبدالله صلي ع النبي انشاء الله بنلقاها خالد ناشر كل عناصره يدورن عليها واكيد بنلاقيها
فيصل:ياخوي هي كانت بتروح مكان ولا انت كنت بتوديها مكان واتاخرت عليها
عبدالله دموعه خلاص على طرف عينه ماتخيل انه ممكن يفقد بنته ابدا :والله ماادري كانت تبي الملاهي بس قلت لها اني مااقدر ويوم شفت نفسي فاضي جيت البيت عشان اوديها
وحط راسه بين يدينه
موعارف ايش يسوي
انتهى البارت

 
 

 

عرض البوم صور بلازا   رد مع اقتباس
قديم 05-03-10, 07:41 PM   المشاركة رقم: 82
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 58518
المشاركات: 253
الجنس أنثى
معدل التقييم: بلازا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بلازا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بلازا المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

البارت السابع عشر
وبعد فتره طالع عبدالله براشد وكأنه اتذكر شي
:راشد هي قالت تبي رماح بنت عمي
راشد:انا بدق عليهم يمكن تكون عندهم
فيصل:يارب
ودق راشد على بيت عمه ابوزياد
الي كان عندهم لجين وماجد
راشد:السلام عليكم
حور:وعليكم السلام
راشد :ممكن اكلم عمي او ماجد اذا موجود
حور بملل:اقولهم مين
راشد:معاكي راشد
حور من الخوف رمت السماعه

وراحت لماجد
حور:ممممماجد
ماجد:حور وش بلاك
حور:ررررررااااااششد ييييبيك
عععلى التيليفون
ماجد نقع ضحك على شكلها ولونها المخطوف
وراح للتليفون الي رمته حور:هههه هلا راشد
راشد بدون مقدمات :اقول ليان بنت عبد الله عندكم
ماجد بقلق:لأ خير وش صاير
راشد:البنت طلعت من البيت والحين الساعه 10 ومحد يدري وينها قلبنا الحي بس مالقيناها وعبدالله يقول كانت تبيه يوديها لرماح
ماجد خاف :خلاص الحين اطلع ادور عليها
وراح ماجد وقالهم وانفجعو ورماح اصرت تروح معاه
"رماح تموت بليان لو عليها تبيها تعيش عندها لان رماح اساسا تموت بالاطفال وليان خصوصا لانه اتيتمت بدري
وتعتبرها بنتها وتعاملها بحنيه وماترفض لها طلب وهذا سبب تعلق ليان فيها"

 
 

 

عرض البوم صور بلازا   رد مع اقتباس
قديم 05-03-10, 07:41 PM   المشاركة رقم: 83
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 58518
المشاركات: 253
الجنس أنثى
معدل التقييم: بلازا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بلازا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بلازا المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ماجد ورماح كانو بالسياره رايحين بيت ابو عبدالله وفجاءه دق جوال رماح
رماح:الو
:الو السلام عليكم اخت رماح
رماح باستغراب :ايه منو حضرتك
:والله انا لقيت بنت صغيره قريب من المسجد وكانت تبكي واعطتني رقمك عشان اكلمك تجين لها
رماح بفرح:انت وينك
قالها الرجال ع المكان الي طار له ماجد وكان المسجد الي بالحي الي ورا حي بيت عمهم
وصلو وشافة ليان تبكي والرجال ماسكها وعلى طول رماح راحت لها وحظنتها وماجد راح للرجال وشكره ودق على راشد وقاله انهم لقوها وانهم جايين في الطريق
عبدالله من الفرحه سجد شكر لله
وراحو كلهم لبيت ابو عبدالله عشان يستنو ماجد ورماح
وخالد راح لشغله
وبعد 10 دقايق كانت ليان في حظن ابوها
رماح بدون شعور بقهر من عبدالله واستهتاره في بنته لان ليان شكت لها انها كم مره تقوله تبي تخرج ومايوديها وكم مره تقوله انها تبي تجي عند رماح وبرضو مايوديها:عبدالله ليش مهمل البنت كذا حرام عليك مايصير كذا
عبدالله بيأس :والله تعبت
رماح بجديه:عموما الحين احنا في اجازه والبنت تبي تخرج وتنبسط لاتنسى انها طفله
وانا فاضيه وماعندي شغل وياريت تسمحلي اخذها عندي ولاتخاف عليها بحطها بعيوني
عبدالله انحرج من اسلوبها الجدي:والله يارماح مااعرف ايش اقولك
تدخل راشد:خليها تاخذها لان عندك سفره بعد يومين وبتقعد اسبوع وماينفع تترك البنت في البيت لوحدها ورماح صادقه البنت تبي تخرج وتتمشى
عبدالله:خلاص بكره اجيبها لكم مشكوره يارماح والله ريحتيني
رماح برسميه :العفو وراح ماجد ورماح لبيتهم
وابوعبدالله لما دري عن الي صارعصب من عبدالله
ابوعبدالله :شوف الي صار اليوم ماله الاحل واحد انك تتزوج سامع انا صبرت عليك كثير لازم تتزوج عشان بنتك
عبدالله تعب وقرريسمع كلام ابوه:طيب ومين الي ترضى انها تتزوج عشان تربي بنت غيرها
ابو عبدالله فرح اخيرا غير رايه:رماح بنت عمك وش فيها ذرابه وادب واخلاق وفوق هاذاكله تحب بنتك وبنتك تموت عليها
عبدالله انصدم رماح بس ابوي معاه حق انا محتاج وحده حنونه لبنتي وهي تحبها ولماعرفت بالي صارسابت الدنيا وجات لليان وليان يوم ضاعت لجاءت لها واعطت الرجال رقمها:خلاص يبه الي تشوفه بس خلني استخير
ابوه:خلاص حقك ياولدي
عبدالله استخار وارتاح لكنه طلب من ابوه انه اذا البنت وافقت هو له شرط وبيقوله لها قبل أي ارتباط واذا وافقت راح يتمم كل شي"لانه ماعنده استعداد يغامر ويجازف مره ثانيه لايلدغ مؤمن من جحر مرتين"وسافر بعد ماقال لابوه يروح يخطبها له
ابو زياد دخل على رماح االغرفه عشان يبلغها بالموضوع
ابوزياد:رماح يابنتي اتقدم لك عريس وانا جاي ابلغك باني موافق ومارح اسمح لك ترفضي
رماح:يبه بس
قاطعها ابوها وبحده
:لا بس ولا شي الي متقدم لك عبدالله ولد عمك وهو جاي بعد اسبوع عشان يبي يقولك شرط ويبي يسمع الموافقه منك وياويلك يارماح ان رفضتي
"ابوها اضطر يضغط عليها لانه اولا البنت عندهم مالها رأي ابدا ثانيا لمتى بتظل سجينه الذكريات وعايشه مع حب مات من زمان"


وطلع ابوها وهي موتت نفسها بكى

 
 

 

عرض البوم صور بلازا   رد مع اقتباس
قديم 05-03-10, 07:43 PM   المشاركة رقم: 84
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 58518
المشاركات: 253
الجنس أنثى
معدل التقييم: بلازا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بلازا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بلازا المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

وما وعت الاوهي داقه على زياد
زياد:ياهلا والله بهالصوت
رماح ببكى:زياد الحقني
زياد اترعب:رماح وش فيه ابوي اخواني فيهم شي
رماح: لا بس ابوي يازياد بيغصبني على الزواج يازياد ماابي غير بدر
قوله لايزوجني
زياد ارتاح:يارماح ياحبيبتي انتي لازم تعيشي حياتك وتتزوجي وتجيبي اولاد الحياه ماتوقف عشان انسان وبدر كان اعز شخص عندي ولو الحياه بتوقف كان اتوقفت حياتي انا صح ولا لا؟
رماح الي هدت شوي:صح بس
زياد:لابس ولاشي وانتي عارفه ابوي اذا اصر على شي راح يسويه يعني راح يسويه بس مين العريس
رماح بدون نفس:عبدالله ولد عمي
زياد بفرح:حرام عليكي عبدالله رجال ماينعاب وطيب واكيد بيسعدك لاتخافي وقومي صلي وادعي واذا فيه خير ربنا يقربه واذا فيه شر ربنايبعده
رماح ارتاحت:الله يخليك لي يازياد طيب اذا تزوجت منت حاضر عرسي
زياد وهو يلعب بشعر ريما الي حاطه راسها على صدر زياد:والله ودي بس تعرفي ريما الحمل تاعبها وخايف عليها مااقدر اتركها
رماح:الله يقومهابالسلامه ويهون عليها
زياد:ااااامين في وداعت الرحمن
رماح :في حفظه

ريما:زياد ليه ماخليتني اكلمها وابارك لها
زياد:عشان تجيك الين هنا وتكفخك
ريما:حرام عليها لازم تعيش حياتها
زياد:لا هالمره ابوي مو تاركها بيزوجها يعني بيزوجها وانا الصراحه مارح اتدخل لان الرجال ماينعاب وولد عمها يعني منا وفينا مالها داعي ترفض
ريما:امممممممم زياد
زياد:ياعيونه ياقلبه امري
ريما :زهقانه ابي اطلع
زياد:سوري مو قبل ماتولدي اخاف عليكي
ريما بدموع:زياد حرام عليك والله طفشت ابي اشوف الناس
زياد وهو يحضنها:وانا مااكفي ولا سرت موعاجبك عشان ولدك قرب يجي
ريما:ههههههههه ياويلي يازياد تغار من ولدك
زياد:ايه اكيد بياخذك مني
ريما:محد يقدر ياخذني من حبيبي ابدا
زياد:ياقلب حبيبك انتي وكمل بمزح اقول انتي متى بتنزلي هالحموله

ريما تبي تغيضه :لسه بدري باقي 6 اشهر انا الحين حامل بالثالث
زياد:والله اول مايطلع ولدك بكفخه
ريما:ويمكن يكون بنت
زياد يبي يقهرها:عاد اذا بنت مااقدر اضربها انا اموووووووووووووت ع البنات
ريما غارت وزعلت وتركته وراحت غرفه النوم
زياد لحقها ومسك يدها
:وش فيه القمر زعل
ريما انفجرت في وجهه:لا مازعلت وليش ازعل هو انت قلت شي يزعل انت بس قلت انا احب البنات وانا قدامك بس ماقلت شي يزعل الصراحه
زياد:بل بل اكلتيني ولا تزعلي يالغاليه انا مااقدر على زعلك
ريما سفهته وماردت عليه
راح لها وباس راسها :ها رضيتي
ريما برضو سافهته
ورجع باس خدها :ها والحين
برضو سافهته زياد قرر يحرجها
باس فمها بقوووه
: ها رضيتي
ريما انحرجت بس ماردت عليه وجات بتقوم
قام زياد سحبها وسدحها على السرير وقرب من رقبتها وباسهاوبخبث :ها والحين
ريما:زياااااااااااااااااااااااااااد
اتركني
زياد بروقاااان:نو محدق لك ماترضي استحملي الي يجيك
وكمل الي بداءه
ريما:زيااااااااااااااااد لااااااااااااااااا

 
 

 

عرض البوم صور بلازا   رد مع اقتباس
قديم 05-03-10, 07:44 PM   المشاركة رقم: 85
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 58518
المشاركات: 253
الجنس أنثى
معدل التقييم: بلازا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بلازا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بلازا المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

واتفق عبدالله مع عمه ان الملكه تكون الاسبوع الجاي لكن الزواج بعد ثلاث شهور على مايجهز الجناح حقه "ابو عبدالله رفض انه يطلع من البيت لانه يحب ليان ويعزها ومايقدر على فراقها"
بعد مرور ثلاث اشهر
لجين وريما في الشهر السادس من الحمل
محمد وسلام الحال كماهوا عليه مالمسها ولاقرب جنبها
والباقين حياتهم ماشيه مثل ماهي
ونواف راح انتداب لمده 4شهور للشرقيه وياعيني طالعه روحه
والبنات رجعو الدوامات ماعدا لجين الي قدمت اعتذار عن السنه كلها بسبب الحمل
عند زياد
في غرفه النوم
ريما:زياد ابي اقوم حرام عليك ماتسوى علي
زياد:ياريما ياحبيبتي الدكتوره قالت تنامي على ظهرك الين السابع وخلاص هانت كلها كم يوم وتولدي"ريما حامل بتؤام عشان كذا احتمال كبير انها تولد بالسابع والحمل متعبها مره لذلك اضطرت الدكتوره انها تخليها تنام على ظهرها لحد ماتولد"
ريما بحزن:الله يعين
زياد ماهانت عليه تكون زعلانه ومايسوي شي
:ريما انا خارج اقضي للبيت توصي شي
ريما:انتبه على نفسك ومابي غير سلامتك
زياد باس راسها وطلع
ورجع بعد نص ساعه وجاب لها شوكلاته هيا تحبها وخلهاتسلى فيها وراح غرفه المعيشه ورتبها وجهز فيلم توحفه
كوميدي عشان يخفف عنها
وجهز عشا خفيف وشويه شوكلاتات على عصير وشبس
وجهز لها كنبه عشان تنسدح عليها

ريما:فين كنت
زياد:كنت ارتب الاغراض في المطبخ
وراح شالها ووداها غرفه المعيشه :اهو رتبت لك قعده ولا احلى وماله داعي الخروج صح
ريماباست خده :الله لايحرمني منك
زياد وهوا يسدحها على الكنبه ولامنك
وراح شغل الفيلم وحط راس ريما على رجوله وهيا ماسكه يده
"ريما عوضت زياد عن الحنان الي فاقده وسارت كل شي في حياته وماتوقع انه راح يحبها كل هالحب اصلا ماتوقع انه يحب بعد رؤى
لكن ريما فتاه مميزه وقدرت بحبها له واحتواءها له ولجروحه انها تخلي زياد متيم فيها
ريما بالنسبه له الهوا الي يتنفسه وقدرت بحبها وحنانها عليه تتملك كل شي فيه"
وبعد ماخلص الفيلم راح زياد وجاب العشا وبعد ماخلصو العشا ريما تعبت فشالها زياد وودها غرفه النوم
وبعدها راح المطبخ عشان يغسل الصحون
ولما رجع غرفه النوم كان حيله مهدود
لانه تعب من قلب اليوم من الدوام للغسيل والطبخ والتنظيف
راح انسدح جمب ريما وغمض عيونه استعداد للنوم
ريما بهمس:حبيبي
زياد وعيونه مغمضه:امري ياقلبي انتي
ريما :اتفضل
زياد فتح عيونه وشاف الشي الي مادته ريما كانت ساعه مكتوب فيها زياد بالعربي والانجليزي على المينا السود حقتها كانت فخمه بجد
:ليش
ريما : من غير ليش حبيبي هذي هديه بسيطه مني لك شو مارح تقبلها
زياد اخذها وباس ريما:حبيبتي انا مابي شي انتي احلى واغلى هديه عندي واذا انتي بخير انا بكون باحسن حال
ريما قربت من زياد وحضنته ونامت في حضنه وهوا رحب فيها بكل حب وهمست في اذنه:احلى مكان عندي بالدنيا
هو حضنك فيه بس احس بالامان والدفا والحنان وباختصار احبــــــــــــــــــــــــــــك ونامت في حضنه
زياد طار من الفرحه ريما ماتفوت أي مناسبه الاوتقوله هالكلام الي ينسيه الدنيا ومافيها والي يعوضه عن كل سنين الحرمان الي عاشها اتأملها بحب و شد عليها وتركها نايمه في حضنه وباس راسها
وهمس باذنها:الله لايحرمني منك
ونام احلى نومه بعد عناء يوم طويل


فـــــــــــــي جده
يوم عرس عبد الله ورماح
الي اصر كلا من الطرفين انه يكون بسيط ويكون بس العائله فقط
وقرر وان الفرح يكون في بيت ابوزياد
وفعلا وانتهى الفرح وراح عبدالله ورماح وليان
لبيت ابو عبدالله وراحو لجناح عبدالله"جناحه عباره عن اربع غرف كبار وصاله وثلاث حمامات ومطبخ
غرفه لعبدالله وغرفه لرماح بحمام مشترك وباب يفصلهم عن الجناح
كانه جناح مصغر وبعدها غرفه ليان وفيها حمام داخلي والصاله للجلسه وغرفه عبدالله مسويها مكتب "
<عبدالله عمل الباب الي يعزل غرفه وغرفه رماح عن باقي الجناح عشان يحافظ على خصوصيه الاتفاق الي بينهم>
رماح الوضع مره عاجبها ومرتاح من ناحيه عبدالله
لانه هوا الي اتنازل عن حقوقه
ثاني يوم الصباح رماح قامت بدري لانها لسه ماتعودت على المكان

وراحت تشوف ليان

 
 

 

عرض البوم صور بلازا   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الكاتبة جامعة الاحزان, اعترافات اخر الليل, قصة سعودية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:35 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية