لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


لن أتخلى عنك . .

السلام عليكم دى أول مشاركه ليا فى المنتدى وإن شاء الله مش هتكون أخر مشاركه الروايه دى من تأليفى وهى روايه رومانسيه فى البدايه سميتها ( الحصن

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-03-10, 11:56 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 156806
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: أم ساجد عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 18

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أم ساجد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
Jded لن أتخلى عنك . .

 

السلام عليكم

دى أول مشاركه ليا فى المنتدى وإن شاء الله مش هتكون أخر مشاركه

الروايه دى من تأليفى وهى روايه رومانسيه

فى البدايه سميتها ( الحصن ) ، وبعدين لاقيت أن أسم ( لن أتخلى عنك ) مُناسب أكتر

يا رب تعجبكم

تابعوا الروايه

داليا إبراهيم

 
 

 

عرض البوم صور أم ساجد   رد مع اقتباس

قديم 02-03-10, 12:12 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة الالماسية


البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 8455
المشاركات: 10,847
الجنس أنثى
معدل التقييم: زارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالق
نقاط التقييم: 2892

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
زارا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم ساجد المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم..
اهلااا وسهلااا ومرحباا فيتس اختي ام سااجد معنا هنا في منتدى ليلااااس اللي باذن الله بتلقين فيه احلى ناااس..
والف مبرووك المولوده الجديده.. تبين الصدق فرق كبير بين اسم القصه قديما وحاليا.. بس الاسم الثااني احس انه ممكن يشرح موضوع القصه مع اننا للحين ماقرينا منها اي جزء..
بانتظاااار الجزء الاول واتمنى بس اعرف هل القصه مكتمله والا للحين؟؟
والاهم من هذاا اختي لو ماكانت مكتمله اتمنى من كل قلبي تحرصين عليها وعلى اجزااائها واتمنى من كل قلبي انتس تكونين ملتزمه تجاه هالقصه حتى يلتزم الاعضاااء بالردود معتس .. واتمنى منتس انتس تحبين هالقصه لانتس لو ماحبيتيها واهتميتي فيها لاتنتظرين من الاعضااااء يحبون قصه كارها كاتبها..
يعني بالمختصر اتمنى انتس تاصلين بهالقصه لبر الامان بدوون مايمر يووم ونشووف عليها ختم قصه غير مكتمله..
وباذن الله بتلقين كل التفااعل مع القصه من قبل الاعضاااء..
كوني على ثقه بان اقاامتس هنا بين اخواتس بليلاااس بتكون اقاامه ممتعه..
نوورتي المنتدى اختي ام ساجد...

واهلا وسهلااا فيتس مره ثانيه.. ملاحظه لو مافهمتي كلامي قولي لي وانا اترجم لك على طووول..هخهخهخهخهخه

 
 

 

عرض البوم صور زارا   رد مع اقتباس
قديم 02-03-10, 01:29 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,638
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم ساجد المنتدى : القصص المكتمله
Ciao

 
دعوه لزيارة موضوعي

السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

:097ga:

اهلاااا و مرحبا بك كاتبه متالقه وسط كوكبه كتاب ليلاس الموهوبين

نتمنى ان تقضى معنا اسعد الاوقات و افيدها باذن الله

متابعه الروايه معكم و منتظره وصول الجزء الاول ان شاء الله

دمتى بكل ود

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 02-03-10, 02:45 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 156806
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: أم ساجد عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 18

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أم ساجد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم ساجد المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

زارا

نورتى الموضوع حبيبتى
شكراً على الترحيب الجامد ده
وان شاء الله اكون عند حسن ظنك
بس على فكره انا مش متجوزه انا لسه مخطوبه
بس ان شاء لما اتجوز هسمى ابنى ساجد


:

حسن الخلق

شكراً يا قمر على الرد الجميل
ان شاء الله هنزل اول فصل دلوقتى

 
 

 

عرض البوم صور أم ساجد   رد مع اقتباس
قديم 02-03-10, 02:55 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 156806
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: أم ساجد عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 18

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أم ساجد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أم ساجد المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



-1-
*-*-*
*-*
*



أزحتُ خصله من شعرى البنى ، أنسابت على جبهتى أثناء أنحائى على ذلك الكم العظيم من مواضيع الأنشاء التى طلبت كتابتها من تلميذاتى بالصف الأول بالمدرسه الثانويه التى بدأتُ العمل بها بعد تخرجى مباشرة أى منذ أربعة أشهر ، بتوصيه من خالى مالك المدرسه و مديرها . .

ظللتُ منهمكه فى تصحيح مواضيع الأنشاء حتى قاطعنى صوت رنين الجرس ليعلن عن أنتهاء الحصه وبدء حصه جديده

نظرتُ إلى جدول الحصص و حملتُ حقيبتى ، ثم تركتُ مواضيع الأنشاء على ما هى عليه و غادرتُ الحجره و توجهتُ نحو الدهليز المؤدى إلى الفصل حيث ستبدأ حصتى

وبينما كنتُ أسير بجانب إحدى الفصول ، فُتح الباب فجأه وخرج منه " الأستاذ إياد " - مُدرس اللغه العربيه -

و الأستاذ إياد شاباً فى أواخر العشرينيات من العمر ، طويل القامه ، عريض المنكبين ، مفتول العضلات ، أسمر البشره ، لديه عينان عسليتان مائلتان للأخضرار ، و هو ذو جاذبيه مفرطه لا تقاوم ، و ذو شخصيه قويه و خشنه أحياناً مع التلميذات المراهقات حين يحتاج الأمر لذلك

إياد أبتسم لدى رؤيتى وقال
" صباح الخير يا دانه "


ثبتتُ منظارى فوق أنفى ، و نظرتُ إلى الفتيات اللواتى غادرن الفصل و أخذن ينظرن نحونا بفضول ، ثم عدتُ لأنظر إلى إياد نظره ذات معنى ثم قلتُ بصوت منخفض :
"أخبرتك مراراً أن تنادينى بأستاذه دانه . . لا اريد أن أفقد هيبتى أمام الطالبات"


إياد أبتسم ، فكشفت إبتسامته عن أسنان ناصعة البياض ، و قال ساخراً :
" فى الحقيقه أننى أعذر الفتيات على موقفهم المتهاون معكِ .. فمن الصعب عليهم أن يعتبرونكِ مُعلمتهم بينما أنت تبدين فى مثل عمرهم أو أقل قليلاً "

رمقته بنظره حاده ، ثم تركته واقفاً و مضيتُ فى طريقى متجاهله أياه تماماً ، فتعالت صوت ضحكاته مما زادنى حنقاً ، و كدتُ افقد أعصابى وأعود إليه لأهوى على وجهه بصفعه قوية إلا أننى تمالكتُ نفسى فى أخر لحظه و أكملتُ طريقى غير مباليه به . .

للفتيات فى سن المراهقه طريقه فظه فى التعامل مع المدرسات خاصة الصغيرات السن مثلى ، و فى الحقيقه أننى برغم مظهرى الذى أجاهد لكى يبدو جاداً ؛ فأنا أعجز تماماً عن التحكم بفصلى ، و هذا ما كان إياد يقصده بتهاون الطالبات معى . .

وبالمناسبه . . إن إياد هذا شخص مغرور و متعجرف و يظن نفسه سيد الكون بأكمله . .

كنتُ قد وصلتُ إلى فصلى ، فأخذتُ نفساً عميقاً و دلفتُ إليه . .

حين دخلت إلى الفصل لم تهب الفتيات واقفات كما يفعلن عند دخول الأستاذ إياد ، أنما أستمروا فى الحديث و الضحك ، وكأن لا وجود لى بالفصل

أستعنا على الشقاء بالله

رفعتُ صوتى ، و قلتُ بصرامه :
" هيا . . أنهضن جميعاً . . ماذا تنتظرن ؟ "

زفرت معظم الفتيات بضيق ، و نهضن بتكاسل ، فأنتظرتُ حتى وقف الجميع وقلتُ
" السلام عليكم "

أجاب البعض منهم التحيه ، أما البعض الأخر فلازال منهمكاً فى الثرثره و الضحك

جلستُ على مقعدى ، و بقيتُ صامته لفتره ، حتى ساد الهدوء بالفصل ، فقلتُ :
" تفضلوا بالجلوس "

و أخرجتُ كشكول ملاحظاتى من حقيبتى و كنوع من المراجعه لما سبق وشرحته لهم ، كتبت إحدى الجُمل على السبوره ، و طلبتُ من إحدى الفتيات إعرابها

و كما توقعتُ تماماً ، تململت الفتاه فى وقفتها دون أن تبدأ فى الأعراب


قلتُ لها بحده :
" هيا . . أبدأى بالأعراب "

و لما لم أجد منها تفاعلاً ، قلتُ بحده أكبر وبصوت مُرتفع :
" إعربى هذه الجمله "

قالت الفتاه ببساطه : " لا أعرف "

قلتُ بغضب :
" كيف لا تعرفى ؟ إنها جُمله بسيطه جداً ؟ هل تريدن أن أتى لكِ بطفل فى الصف الخامس الأبتدائى ليعربها لكِ "

قالت الفتاه بأستفزاز :
" ليتك تفعلين لتريحينى من مشقة الأعراب "


حاولتُ أن أتمالك نفسى بقدر ما أسطعتُ ، فأغلقتُ عينى بقوه ، و حبستُ أنفاسى كى لا أوسع الفتاه ضرباً ، و رفعتُ يدى لأشير لها نحو الباب ، و قلتُ :
"إلى الخارج "


و كأن الفتاه قد أبتهجت بهذا ، فتوجهتُ مباشرة نحو الباب و

و من خلال فتحة الباب أستطعتُ أن أرى الأستاذ إياد والذى كان يقف بالقرب من الفصل و يتحدث إلى إحدى التلميذات


لم أشأ أن أجعله يفرح فىّ ، فقلتُ للفتاه : :
" أنتظرى . . عودى إلى مقعدكِ "

ويبدو أن الفتاه لم يعجبها هذا ، فقالت :
"ألم تطلبى منى أن أغادر الفصل ؟ "


قلتُ بحده :
" أجل . . و قد غيرت رأيى الأن . . هيا عودى إلى مقعدك "

و لكن فات الأوان و وجدتُ إياد يقترب من الفصل قائلاً بطريقته الساخره :
" أهناك مُشكله . . يا دانه ؟ "

وضغط على حروف إسمى بأستفزاز

رمقته بنظره غاضبه و قلتُ بنبره حاده وصارمه :
"شكراً يا أستاذ إياد . . بأمكانى أن أهتم بالأمر وحدى . . و دون تدخلك "

إياد نظر إلى الفصل الذى يسوده الهرج و المرج و أبتسم قائلاً بسخريه :
" أنا واثق من هذا "


وأستدار ليغادر الفصل ، فذهبتُ و صفعتُ الباب خلفه بكل قوتى

يا له من متعجرف بغيض !


و ألتفتتُ إلى الفتيات قائله بصوت جهورى صارم :

"لا أريد أن أسمع صوتاً لواحده منكن . . وإذا حدث وسمعت صوت واحده منكن سأدق عنقها دقاً "


و لستُ أدرى لما ألتزم الجميع الصمت فى هذه اللحظه ، فصار الفصل يغرق فى صمتٍ مُغدق

يبدو أن اللين لا يجدى مع هؤلاء الفتيات

مرت الحصه بسلام ، و تمكنتُ من شرح الجزء الذى أعددته كاملاً ، و حين أرتفع رنين الجرس ليعلن عن أنتهاء الحصه تنفستُ الصعداء و توجهتُ نحو حجرتى مباشرة

و هناك رأيتُ الأستاذ إياد يجلس بصحبة " الأستاذ على "

و الأستاذ على هذا هو أيضاً مُدرس اللغه العربيه ، و هو فى منتصف العشرينات ، و هو قصير القامه ، نحيل ، هادئ الملامح و الطباع

 
 

 

عرض البوم صور أم ساجد   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لن أتخلى عنك ., لن أتخلى عنك للكاتبه ام ساجد, الكاتبه ام ساجد, رواية لن أتخلى عنك . . القسم العام للروايات, شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:30 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية