لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-03-10, 08:41 AM   المشاركة رقم: 406
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ذَاتْ طِرَآزْ نَآدرْ

البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 100912
المشاركات: 6,636
الجنس أنثى
معدل التقييم: ~ دلعي غ ـير ~ عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 52

االدولة
البلدAmerican Samoa
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
~ دلعي غ ـير ~ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



..صباااح..الخير..

..أريد..أسأل..سؤال..من..زمان..فخاطري..

..بالنسبه..لصلة..القرابه..

..ألحينه..نور..وزايد..عيال..عم..صح..

..وخليفه..وبو..فهد..خوال..زايد..صح..

..كيف..نور..يصرون..عمانه..وزايد..يرمسهم..خوالي..

..زايد..أمه..أختهم..

..طيب..على..أي..أساس..الجدة..أرضعت..أبو...نور..


..أحسني..متلخبطه..جيف..نور..تقول..لخليفه..
عمي..وزايد..يقوله..خااالي..

..أحس..راسي..مفتر..

..لي..عوده..لتعليق..

 
 

 

عرض البوم صور ~ دلعي غ ـير ~   رد مع اقتباس
قديم 18-03-10, 10:15 AM   المشاركة رقم: 407
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 155543
المشاركات: 248
الجنس أنثى
معدل التقييم: وديمه العطااء عضو له عدد لاباس به من النقاطوديمه العطااء عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 101

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وديمه العطااء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الرابع والثلاثون


في سيارة بدر المتجهه لمنطقة عوافي التفت لامه
بدر:هااه اميه كلمتي بنت خالتج
ام بدر:هيه فديتك اتقول بنتلاقى معاكم في الدرب
بدر:ماجن من زمان ماتواصلتن
ام بدر:عاد شو نسوي يا ولديه اهيه في الشرق وانا في الغرب نتلاقى في السنه يمكن مره اذا يت تحضر عرس من اعراس هلها غربلوها هلها ويوزوها في بقعه بعيده
بدر:نصيبها يا اميه
بدر كان لابس كندوره لونها بني فاتح وعاق السفره ولابس نظرات شمسيه ابتسم اول ماتلاقو مع خليفه وهم بيقطعون الشارع لافين على جانب الطريق عشان يتشاورون
روضه اول ماشافته قرصت اليازي بقوومسكت يدها وحطتها على قلبها اتعلمها ان دقات قلبها زادت اليازي ضحكت بصوت عالي
خليفه:هااه اليويزي شو يضحكج
اليازي:ماشي عميه رويض تبا الحمام
روضه:اااه جذابه
اليازي:هههههههه
خليفه:مممكن تعقلن اشويه لين اشوف الربع شو معزمين عليه
ونزل خليفه وتلاقى مع بدر الي نزل اهو بعد من السياره وتمو يتكلموون
روضه بصوت عالي علني عند الكل:ااااااه قلبيه قلبيه وقف
التفتت عليها نوره بسرعه:شوووه رويض
اليازي بضحكه:ههه الله يفضحج يالخايسه انطمي
نوره:شوووه
روضه:يا ويييييليه وقسما بالله انه عذاااب
مي كانت تتلفت وما افتكرت في حالة روضه الي فهمتلها نوره وتمت تضحك عليها رجعت وتمت اطالع جدام بخيبة امل
اليازي:استحي يا الخبلا عندج يهال يفهمون
روضه:هو يدري انيه معاكم طالعي مايعطي ويه
اليازي :ارزني يا ماما
اول ما ركب خليفه
روضه:هااه وين بنروح؟
التفت الها خليفه:انتي شبلاج؟
احمد:اتقول قلبها ايعورها
جمدت روضه مكانها وهيه فاتحه عيونها يا خوفها بس يفضحها هالمفعوص بينما اليازي ونوره كل وحده اتحاول تكتم ضحكتهاالامي الي كلش مش معاهن

عند شيشة البترول نزل زايد وتوجه للسبرماركت واشترا بارد ورجع وفتح السياره من باب نور ودخل جسمه داخل مقرب صدره من نور وهو يعطي حرمة خاله البارد ويفتح ليدته العلبه الثانيه
نور حست بقربه انه دخل في خلاياها كانت اتحاول تمسك نفسها عن لا تزيد سرعت دقات قلبها وتفضحها.. سامحك الله يا زيد اوتريد الابتعاد عني وانا اشعر بروحي ستصعد من قربك هذا سحب نفسه بيطلع ووقف وويهه مجابل ويهها نزلت نظرها تحت رغم انه مايشوفها لاكنها ما استحملت الوضع هذا
زايد:تبين افتحلج قوطي بعد
هزت راسها بلا بسرعه على امل انه يطلع بسرعه وحس اهو انها منكمشه امنه رجع وطلع وهو يزفر بملل
الجده بعد ماركب زايد جدام:ولديه متى بنوصل ريوليه اتعورنيه من السياره
زايد:فديتج مدي ريولج جدام
الجده:وااايه ماناقص الا امد كراعينيه عندكم جدام
ضحك زايد:لا تخافين يدوه بنهمزج
الجده:يا ولديه شو هالدرب الطويل الي لعوزتونا فيه
ابو فهد:يا اميه قريب بنوصل ان شالله
واستمرت السيارات في طريقها وفي الطريق اتلاقو ببنت خالة ام بدر وسلكو طريق صحراوي قبل مغيب الشمس
روضه تهمس لليازي:شو مستوي عليه مايقول نزلو حرمتيه عندنا بدال هالخدامات الي شالنهن يعنيه ما احلمهن فارقت اويوهن باطاات جبديه من الصبح
اليازي:اششش خلاص عاده
روضه:بطرش له رساله
اليازي:اتحداج
روضه:زين
ارسلت روضه لبدر مسج فاضي
استغرب بدر المسج وارسل الها
روضه:واااوه قلبيه طااالعي طرش اليه
وفتحت الرساله بسرعه"انتي طرشتي اليه مسج فاضي ....في شي؟
زمت روضه شفايفها بخيبه وطرشت له"ما ادري التيلفون كان عند اليهال
بدر"زين انتبهي لتيلفونج مره ثانيه
انقهرت روضه من اسلوبه الجاف وقرصت اليازي بقو
اليازي:فاااارقتج قطعتينيه من القرص
روضه:وهاذي السياره الي تتبعهم منو سيارته بعد ماجن فيها بنات
ضحكت فجئه مي
والتفتو عليها
خليفه الي سمع ضحكت مي وعرف ليش:هااه مي مستانسه يوم شفتي الدراجاات
برقت عيونها مش للدراجات لا للي ايسوق السياره الي فيها الدراجات
وقف قريب من سيارته خليفه وفتح الدريشه
خليفه:هااه مروان يبت دراجات حق عياليه
مروان:على الطلبيه الي طلبتوها
استانسو اليهال
دانوه وهيه اطلع راسها:وانا يبتوليه
مروان ابتسم الها:اكيد فديتج الدراجات كلها تحت امرج
دانوه:هيه هيه
ناصر:عميه خلنا انحول انسوقهن الحين
خليفه:لا فديتك بعده الدرب طويل جدامنا لين نوصل ونشوفهن زين
سكر الدريشه وتبع الجماعه
روضه:عميه واحنا بعد طلبتو النا
خليفه:انا احيد ان زايد طلب لمي
روضه:هذي لبقره شعرفها بالدراجااات
طالعتها مي بنظره جانبيه مش عاجبنها كلامها ورجعت اطالع سيارة الدراجات
روضه:عميه بلاك مخر هالكثر اسبق السيارات سبقنا
خليفه:انا ما ادري زايد كيف بيمشي المرسدس في الرمله
تم خليفه ملتفت للشارع الي مشو عنه بمسافه في انتظار سيارة زايد
روضه:عميه الشارع كدش اكيد بتمشي فيه
وبالفعل قدر زايد يمشي سيارته على الشارع المكدش بالرمل الابيض والاحجار
المكان كان روعه وهو عباره عن تلال صغيره لونها يميل للبرتقالي واعشاب كثيره تزين المكان
وبعد مسافه وصلو للمخيم الي كانو طالبينه من شركه خاصه للتخييم تبني الخيام حسب الطلب
وكان مجهز من كل شي ....المخيم كان في موقع حايطه به التلال الرمليه واشجار معروفه في هالمكان متفرقه
وقف زايد سيارته في اول المخيم بعد ما حصل صعوبه انه ايوصلها للمكان المطلوب
كانت في اول المخيم خيمه كبيره مجلس للحريم مجهز بجلسه عربيه
نزل ووقف متساند على باب نور وهو يتكلم في التيلفون مانع نور من النزول وفي الجانب الثاني نزلت ام فهد وساعدت الجده بالنزول وكان نظره عند الباب الثاني حس انها بتنزل من الجهه الثانيه وفتح الباب عليها بسرعه لاكنها كانت اسرع امنه ونزلت من الباب الثاني
وعلى طووول حس بالدم ايفور فيه طالعها بسرعه قبل لا تبتعد
زايد:نووور رجعي السياره اباااج
تمت نور واقفه مش عارفه شو تسوي ورجعت وركبت السياره وركب اهو من الباب الي كانت قاعده عداله
التفت الها ومازالت بغطاها
اظن السياره محد فيها ومخفي بتكلم معاج وانتي متقبعه
مدت نور ايديها لغطاها ورفعته وارتعشت كل خليه في جسمه اول ما طل ويهها عليه عقب طول الطريق وهو يترقب ايشوف ويهها
بادلته النظرات ونزلت نظرها تحت
زايد:شبلااج؟
رفعت نظرها له:لا شي
زايد:ليش ساكته طول الطريق؟
شتت نظرها في السياره وهزت راسها:بماذا كنت تريدني ان اتحدث
ما عرف شو يقولها
زايد:انزين تيلفونج يبتيه؟
هزت راسها بلا:لا لاتوجد لدي شريحه
زايد:ماعليه انا عنديه تيلفون زياده
ومال بجسمه بين الكراسي عشان ياخذ التيلفون الي في السده جدام ورجع واعطاها اياه ورجع مره ثانيه ايدور الشريحه
اول ما رجع لمكانه مد يده ليدها عشان ياخذ التيلفون وتلامست ايديهم مما خلا نور تفلت التيلفون طالعها مستغرب حركتها
نور: اا اعتذر ونزلت خذت التيلفون واعطته اياه
تم ايطالعها بريبه شكلها متوتره وتحاول اتخلي بينها وبينه مسافه شووو فيها ليش تتصرف جذيه
زايد:نووور شبلاااج؟
نور:هل استطيع النزول ..لا اعتقد بانني في حاجه للهاتف
بعده قاعد ايطالعها بريبه:انتي شبلاااج؟
هزت راسها بلاا ونزلت نظرها تحت ماتدري ليش اتحس انها مستحقره نفسها وهيه تفكر بكل الي كان بينها وبينه وكيف انها كانت عاقه نفسها عليه وهو يفكر فيها بالطريقه الي رسمتها الها شهنا
زايد وهو يفكر"لاااا ما اكون زايد الا وعندها علم بس كيييف اتحس ولا شايفه رؤياء
سحب نفس
وقرب ناحيتها وهو يطلب منها اتقرب عشان يشرح الها كيف طريقة التيلفون هذا وبرغم انها قربت الا انها تاركه مسافه بسيطه بينهم وهيه تحس انه يمكن ايكون نافر منها وساوس وساوس كبيره طقت عليها ماتدري كيف تركت للشيطان
فرصه يسيطر عليها في تفكيرها وعشان يقطع شكه مد يده محوطنها من وراها عشان ايقربها اكثر حينها انتفضت بقو وسحبت نفسها ونزلت بسرعه من السياره
اهنيه خلاااص حس زايد ان الشياطين كلها اتجمعت جدام عيونه ونزل وهو يطالعها بنظرات معصبه ودار من ورا السياره ووقف جدامها وصرخ عليها
زايد:بتقولين اليه انتي شو فيييج اليوووم ؟
نور وهيه ترتجف:لا شي زيد لاشي انا متعبه قليلا اسالك بالله ان تتركني
وابتعدت عنه بسرعه رايحه للشله الي تجمعت داخل كانت عيونه تلحقها ونفسه يصرخ مايعرف شو يسوي لاكن الي يحس فيه شي مؤلم لدرجة انه حس ان راسه بينفجر من الضغط
ركب السياره وشخطها بس مسافه صغيره ودمت السياره في الرمل مانعه اي حركه وعاده هذا خلاه صدق ايطلع الي في خاطره وهو ينزل ويلعن سابع سابع يدها من سياره وهوعليها معصب لحقه مروان وشاف حاله مش طبيعي
مروان:خلها يا زايد انا بطلعها
وقرب بدر بعد اهو بسيارته
ونزل وعيونه على زايد
بدر:تعال تعال اركب معايه مروان بيشوفها
توجه زايد لسيارة بدر وركب معاه وابتعدو عن المخيم عاده الله يعينك يا بدر على حال زايد المتقلب
خليفه انشغل مع نوره في ترتيب الخيمه الي بيكونون فيها وهو اينزل الاغراض
قربت منهم مي:انا واليهال خلونا في خيمه
طالعتها نوره الي منشغله بالترتيب:لا فديتج اباهم عنديه ما اعرف كيف بيكون الوضع فالليل يمكن برد او يمكن ايخافون من المكان لانهم ماقد باتو في البر
مي:انزين تبين مساعده
نوره:اباج اتسويلهم سندويجات ماكلو شي من الصبح
خليفه:نوره ترا اهنيه في مطبخ وزايد طالب طباخ اكيد انه طابخ شي
نوره:ماعليه بياكلون السندويجات الحين وعقب بنشوف الهم العشى
خليفه:وين تبينيه افرش؟
نوره بابتسامه: لا احنا شكلنا بنفرش الخيمه كلها يادوووب اتكفينا صغيره وايد
ابتسم خليفه والتفت ايدخل لفراش الي بيفرشه
طلعت مي وتوجهت للمجلس الي اجتمعت فيه الحريم وهيه ماره نادتها اليازي وهيه تطلع من وحده من الخيم
اليازي:ميوووه ترا هذي خيمتنا وشنطتج عندنا
طلعت وراها روضه:ميوه شفتي العرب الي يايين مع ام بدر
هزت راسها بلا:الحين بروح صوبهم
روضه:زين روحي وهاتيلنا لعلوم انا قلبيه مش مرتاااح لبنيات كاشفات اويوههن وعميه خليفه امساعه مر ولا اتغطن
تمت مي اطالعها اشوي وعقب كملت طريقه
بنت خالة ام بدر اسمها عايشه وعندها ولدين واحد اهو الي كان ايسوق والثاني بسن عبدالله اما البنات كانن ثلاث خديجه ثاني جامعه واروئ ثنويه عامه
وبنت صغيره ثمان سنوات
اول ما دخلت مي سلمت عليهن وطلبت منها امها اتقوم اتساعدها في ترتيب القهو والضيافه وحتى بنات عايشه كانن راعيات فزعه قامن بعد ايساعدن ويرتبن مع ام فهد البنات حبوبات على طوول اتداخلن مع مي مستانسات بمعرفتها ومتشوقات لمعرفة اليازي وروضه
في المطبخ الصغير الي كان تابع لمجلس الحريم كانن الخدامات يسون القهوه والشاي ونور قاعده في زاوية المطبخ سرحانه ومتالمه من حالها اتحس انها مش طبيعيه وماتدري ليش اتحس انها ماتريد تتواجد عند الحريم وفضلت الجلوس بعيد عن الكل
الليل اسدل استاره لاكن المخيم كان منور من الانارات الموزعه في كل مكان
في مجلس الريايل ومن بعد ماهدت نفسية زايد رجعو للجمع المتواجد اهناك وكان من بين الموجودين اصحاب شركة التخييم الي حلف عليهم زايد انهم يتعشون عندهم
على العشا الكل اجتمع التفت ابو فهد لمروان الي كان قاعد ماقارب العشا وسرحان
ابو فهد:ولديه تراك من قعدنا ماذقت شي
ابتسم مروان:ما اشتهي يا عميه
ابو فهد:مايصيير يا ولديه حالك مره مش عاجبنيه
تنهد زايد الي كان ماسك لقمته وهو يدلقمها "ومنو الي حاله مرتاح الحين اكل وناكله جابرين انفسنا
بدر:زايد ...كمل لقمتك
زايد:ماعليه
التفت ابو فهد لبدر بعد ماقام مروان وطلع:اخوك شبلاااه انته ماتنكر عليه شي
بدر:شو بقولك يا عميه مادريبه كل ماكلمته قال مافيه شي
ابو فهد:شغله ماشي؟
بدر:ماشي وكل شي زييين
ابو فهد:الريال شي صايبنه ولا حاله هذا هب حااال
سحب بدر نفسه وهم مروان بدا ايزيد في صدره
طبعا البنات اجتمعن وتعرفن على بعض الا ان روضه كانت رسميه اشويه معاهن وهيه اتحس انها مش بالعتنهن رغم انهن حبوبات بس اظن ان الغيره لعبة ابها
ام بدر:ما شالله يا عايشه بناتج كبرن وصارن عرايس وانا حليليه ماشفتهن من زمان
روضه تهمس لليازي:وشو في خاطرج متحسره انج ماخطبتي لولدج منهن
نحزتها اليازي:جب
عايشه:عاده شو نسوي يا اختيه ابوهن مايخلينيه اوديهن معايه متحرص وايد على بناته
روضه بهمس لليازي:ماشالله متحرص وويوهن كشف عند الريايل
اليازي بهمس:الله ايغربلج فضحتينا
الجده:هااااه شو في خاطرج يا ام بدر قالونا اتدورين عروس لولدج اشوف يازلج بنات اختج
ام بدر:ماشالله البنات ماعليهن كلام زين وسنع والله انيه احب ايديه مجلبه ان خطبت من عندهم
نقزااات قويه عورتها في قلبها وهيه تراقب ابتسامت البنات وقامت اتريد تطلع الا ان امها نادتها
ام فهد:بنتيه مي قربي الغسول ليدتج
عايشه اتكمل كلامها:لااا ما اقدر ايوز بناتيه بعيد عنيه كفايه انا عشت بعيد عن هليه وانتو هل الغرب عاداتكم غيير عن هل الشرق
الجده:وااايه ترا قالوه بنات المغرب للمشرق وبنات المشرق للمغرب وهيه والله ان حظها زييين ان يت عند ام بدر
اليازي:يا عستييييليه من هالتقريص
روضه:معديه بعد يدوه تقردنها
اليازي:حق الثاني هالتقردين الاول خلص وملج
روضه:يا خوفيه ايشوفهن ويغير رايه

طلعت مي ودخلت للمطبخ
مي:نووور شو تسوييين اهنيه
ابتسمت نور:لا شي عزيزتي
مي:ليش ماييتي تتعشين؟
نور:لا اريد
مي:ليش قاعده اهنيه
نور:وماذا في ذالك هاهيه الخادمات تجلس هنا
مي مافهمت شو تعني نور ولزمت السكوت وتفكيرها في الكلام الي يدور داخل
مي بعد اشوي:بتباتين عندنا نور
نور:لا اعلم ربما مع جدتي
بعدها الكل راح لخيمته ام بدر وبنت خالتها ومعاهن بناتها في خيمه ام فهد وابو فهد في خيمه وروضه واليازي ومي في خيمه الجده ونورومعاهن خادمة ام بدر وام فهد في خيمه بروحهن خليفه وعائلته الكريمه في خيمه
اما بقية الشباب قررو يباتون في مجلس الريايل رغم ان في خيمه بعد فاضيه للي يحتاجها
على الليل وبوقت متاخر وصل فهد ومعاه اثنينه من ربعه وانضمو للبقيه
دخل خليفه للخيمه المخصصه الهم وشاف الكل متسدح وراقد شكل المكان رافض زياده
التفتت له نوره وكانت لابسه بجامه وقامت رايحه اتسوي حليب لفطامي على طرف الخيمه
التفت خليفه لمكانها الي قامت امنه وشاف دانوه فاتحه ايديها تطالبه يقرب يلوي عليها وكانت هذي احلا لحضات خليفه يوم ايشوف حد منهم يطلب امنه ايقرب انسدح في مكان نوره الي كانت متوسطه دانوه وفطامي
وضم دانوه لصدره
خليفه:ليييش مارقدتي لين الحييين؟
دانوه:عموه مابيينا الذيب
خليفه:ايخسي الذيب ايقرب منا
دانوه:بتذبحونه
خليفه:حبيبتي منو قال الج ان في ذيابه ؟
دانوه:احمد
خليفه:ماعليج امنه اهنيه ماشي ذيابه كلهم ذبحوهن
حس حينها بجسم يرقد وراه ويلامس ظهرها ظهره سرت قشعريره قويه في جسمه
نوره ضمت فطامي لحضنها وهيه ترقد بينها وبين خليفه وهيه معطيتنه ظهرها
خليفه غمض عيونه وهو حاضن دانوه كان ناوي يحضنها اشوي ويروح دام مالقا له مكان لاكنه الحين خون وقرر ايكمل رقاده وهو يحس بدفا الي رقدت وراه وكانت ليله هاديه استمتع فيها البعض بتغيير المكان والبعض بات ليله ايهوجس وقلبه ايعوره
الصبح الفجر قامت ام فهد وحصلت بنات عايشه قاعدات وطلبن منها ايساعدنها في اي شي تباه ورتبن معاها الفطور للريايل وطرشوها وبعده رتبن الفطور للحريم وسط المجلس استانست عليهن ام فهد ويوم دخلت عليها الجده تمت تمدحهن عندها
وبعد اشوي انضمت ام بدر وعايشه الهن
اتصل بدر الي كان يمشي مع زايد متوجهين لمجلس الحريم عشان ايسلم زايد على يدته وبدر على بنت خالة امه
ام بدر:حياااكم يا ولديه
تحنحن بدر اول ماقربو ودخل اهو وزايد زايد نظراته كانت متوجهه لجدته متجاهل البنات الي وقفن على طرف بدون مايرفعن غطاهن على ويوههن..سلمو عليهن وسلم بدر على بنات عايشه
ام بدر:قربو يا عياليه اتقهوو
همس زايد لجدته:نوور وين
الجده:احيدها اتصلي في الخيمه الي بايتين فيها
زايد:حد معاكن
الجده:الخدامات
زايد:والخدامات ليش ماباتن في الخيمه الفاضيه
الجده:مادري ابهن يا ولديه نور قالت الهن ايين ايباتن اهناك
مايدري ليش حس انها بحركتها هذي بتقدر تمنعه يدخل عليهن الخيمه
زايد:اليوم اخر مره ايباتن عندكن خليهن ايباتن في الخيمه الفاضيه
وقف وقام :انا بروح يا بدر
وطلع زايد ولقى مي في طريقه ومعاها روضه سلم على مي وكمل طريقه
روضه:هاااه هب تشوفين الحين بدر وتربعين اتسلمين عليه والله ترانيه اذبحج تتحسبين عمرج ياهل انتي وانتي بقره هاك كبرج
كان في نفس الوقت مروان مار من ورا السياره الي كانن واقفات عدالها وابتسم لكلام روضه يا حيها بردت اشويه من الحره الي في صدره يوم شافها اتسلم على زايد
دخلت مي وروضه الميلس وارتبكت مي الحين شو تسوي وقف بدر
بدر وعيونه على مي والي تتبعها وشكله اتخربط:هلا والله
ماتقدر لين الحين ماتقر تتخذ خطوه انها تمنع نفسها من السلام عليهم وهم كل ماشافوها فزولها ايسلمون عليها
قربت امنه وسلمت عليه بسرعه وراحت عند يدتها بعيد عن روضه الي فااارت من سلام مي ومن الي قاعدات وظاربات بالويه حتى انها ما انتبهت وبدر يسلم عليها
ام فهد:اميه روضه بدر يتحفاااج
التفتت له:هااه
ورفعت نظرها له
بدر:شحالج
روضه بارتباك:بخير
التفت عنها وطلع بدون ماياخذ ويعطي معاها وتمت تتبعه بنظراتها وهيه نفسها تصرخ على حد وجهت نظراتها لمي الي خافت منها واندست ورا يدتها
خليفه وهو راقد كان مستغرب كيف دانوه كبرت فجئه بين ايديه فتح عيونه وشاف ان الي في حضنه راقده نوره انتبه ان الخيمه مافيها حد غيره اهو واهيه وشكل اليهال قامو من الصبح وطلعو اكيييد لانهم شبعو رقاد الا اهو وخالتهم الي باتو طول الليل في توتر
من قربهم من بعض
مد يده ورفع عن ويهها خصلات الشعر ولمها اكثر لحضنه ورفع اللحاف وتغطا به مكمل رقاده
فتحت نوره عيونها الضحى على صوت الدراجات وتفاجئت انها في حضن خليفه تفشلت من نفسها وحاولت تسحب نفسها بشويش اشويش عن لا يصحا لاكنه مع حركتها فتح اعيونه واعتدلت بسرعه
نوره منصدمه ان محد من اليهال في الخيمه:ويين راحو
اعتدل خليفه وتم يمسد رقبته ورفع يده وشاف الساعه
خليفه:الساعه عشر ونصف
قامت نوره بسرعه:اوووف معقوله انا رقدت هالكثر
وراحت لين باب الخيمه اتشوف من فتحته الحركه الي برا
عيون خليفه كانت عليها وبشكلها وهيه واقفه مستهمه على اليهال وشكل البجامه ام نص كم روووعه عليها
نوره شافت مروان وهو ايشغل الدراجات الهم وكانو بلبس البجامات وهذي دانوه واقفه عداله وهو يشغل الها دراجتها ويوجهها لطريق تمشي فيه ومن وراه فهد ايساعد احمد ويعلمه كيف ايسوق
التفتت لخليفه:خليفه عادي ايسوقونهن هم ماقد ساقوهن
انسدح خليفه وهو يشوفها وشبك ايديه ورا راسه:عاادي سواقتها سهله وماعليهم شر دام الشباب معاهم
نوره:طالع طلعو ببجاماتهم ومادريبهم اذا تريقو او لا
خليفه:ماعليهم شر يابنت الحلال دامنهم مستانسين
تمت واقفه
نوره:انزيين انته مابتروح عندهم؟
خليفه بابتسامه:برووح عقب احس انيه ماشبعت رقااد
ورفع اللحاف وتلحف وهو يقول في خاطره ليتج تين اتكملين الرقاد معايه
نوره:اسمع لاترفع اللحاف اريد ابدل
غمض عيونه يعني لازم اتقولين اليه جان خليتينيه وانا غافل لاكنه خبيث مامنع عيونه اتبصبص عليها وهيه تبدل بالسريع ومتوتره عن لا يكشف اللحاف
بعد ماخلصت خذت معجونها وفرشاتها وشنطه صغيره فيها مستلزماتها
نوره:اليوم الصلاه في ذمتك اخرناها بسبتك
كشف اللحاف:نعـــــــــم بسبتيه انا؟؟
نوره وهيه اطالعه وهيه تلف ايلالها على راسها:هييه بسبتك
وطلعت بعد ماغطت ويهها
خليفه بعد ماتنهد:والله انا الي ماقدرت اقوم بسبتج
من ورا الخيام ركضت روضه لفهد الي راكب الدراجه ومار ابها من ورا
روضه:فهووود ارييد دووور
التفت الها وابتسم يا حيها راضيه:تعالي
وركضت ناحيته نزل من الدراجه:وين يزوي؟
روضه:عدها راقده
فهد:ويين
التفتت روضه للخيمه الي بايتات فيها:في هذيج الخيمه
فهد:حد عندها
روضه وهيه مستانسه انها على الدراجه:لا لا محد عندها
وانطلقت بالدراجه وعلى طول اختفى فهد في الخيمه الي قالت عليها روضه
كانت واعيه منزعجه من اصوات الدراجات تفاجئت به داخل عليها اعتدلت اكثر
اليازي:انته مينوون ياي اهنيه
فهد:شو هالرقاد لين الحين قومي طالعي بنات هل الشرق من متى واعيات ويعابلن الريوق
اليازي:واللـــــــــــــه ويايزات لك
فهد وهو يقرب منها ويكشف طرف اللحاف عنها:حريم ماعليهن كلام
اليازي:جان في خاطرك وحده منهن سر بتفكنا منك
فهد:دودو دو وبعديييين لازم اتعصبيبيه
اليازي التفتت عنه للجهه الثانيه
لف ويهها ناحيته:قد شفتي الغزال يوم يوعى الصبح كيف شكله
هزت راسها بلاا
فهد:انا اليوم اول مره اشوفه
بعصبيه:منووو تقصد
فهد:اقصد الغزال الي جداميه
في اللحضه هذي سمع فهد صوت ارتطام قوي وصرخ:روضوووه
وقام بسرعه وطلع
شافها داعمه واحد من الحمامات الي بين لخيام وركض ناحيتها
فهد:يا مينووونه ماتشوفيين
روضه وهيه تنزل:انا ولا الدراجه الخايسه هذي
فهد:انتي ليش لفيتي ياي
روضه:لان اهناك ريايل
فهد بطنازه:وشافوج بيدرون انج حرمه يعني
فتحت عيونها:فهيدااان شو قصدك؟
فهد:هههههه قومي قومي عن دربيه لا ادعمج وانا ما اشوفج
روضه:والله العظيم انك ماصخ
رجع ريوس وهو يشوف البنات واقفات مع مي
فهد:اقول رويض طالعي لبنيات جانهن يبن دوره بعد
روضه:اليااااااازي
فهد:انجبي
وحرك بسرعه قبل لا تفضحه روضه
بعد نصف ساعه الشباب كلهم كل واحد على دراجه ولعب على التلال الرمليه بحركات اطير العقل والجو كان غيم
روضه وعيونها اتراقب بدر وهو لابس برموده وفانيله كت مع نظاراته
روضه:ايخبل والله انه ايخبل ليته بس ياخذنيه معاه دوره تصدقين يزوي شكله مش غريب عليه احس انيه شايفتنه من قبل في مكان ااااه لاااا عرفت اهوووه لا لا لا مستحييييييل
اليازي التفتت الها:شبلاااج
روضه:اهو ياليازي اهو
اليازي:منو اهوا
روضه:روميو
اليازي:يا ويييليه على العقل الي غاااب
ما صدقت روضه ان الشاب الي تراقبه من زمان يلعب ورا بيتهم اهو نفسه بدر الي معلنه عليه الحرب في يوم من الايام
روضه"والله لا امووووت حسره لو ما صارت الملجه وشفته اليوم وعرفته يخرب بييييت الشيطاااان
قرب زايد للجموع المتجمعه وهو على الدراجه ايدور بعيونه زووول حتى لو زولها لاكن محد الكل عرفه وشافه الا اهيه وين مختفيه عشان يعني تستحي من الريايل طيب هذن خواتها متغطيات ليش ماتوقف معاهن
زايد:ميمي تعالي
ركضت مي لزايد
زايد:علومج ماتبين دراجتج
مي وهيه منزله راسها:لا استحي
زايد:ماعليج من حد
مي:يمكن فهد ايعصب
زايد:ايخسي خلي حد بس ايقولج كلمه ...تعالي اركبي ورايه بوديج لدراجتج
ونفس الشي ماااااقدرت تمنع نفسها ركبت وهيه كارهه ضعفها وتهاونها للموضوع بينما كانت اعيون اتراقب الوضع وهو مش راضي
وصل زايد مي للدراجه الي طالبنها الها
زايد:هااه زينه
مي بابتسمه:هييه بس بسوقها في الجهه الثانيه
زايد:خذي راحتج
ركبت مي وقبل لا تحرك
زايد:مي شفتي نوور
التفتت له:هيه داخل الخيمه تستحي تطلع برا عند الريايل
زايد:زين ياله اتوكلي
مي توجهت بالدراجه لجهه مافيها حد ومن ورا التلال وخذت راحتها في اللعب
بعد ساعه ونصف ومن بعد ماصلو الظهر ركض زايد ناحية مروان الي راكب الدراجه وركب وراه
زايد:مروان لف الناحيه الثانيه ميمي من الصبح رايحه مناك ولا بينت اخاف شي صار الها
وتوجه مروان للناحيه الي قال له زايد عليها وشافهم بدر ولحقهم
بعد ماعدو التلال ما شافو الها اثر وحس زايد بنغزه
زايد:اتبع اثاريتها
زاد مروان في سرعته ومر من عدالهم بدر
بدر:شوو صااار
زايد:ميمي من الصبح بروحها اهنيه ومابينت
وزادت سرعة مروان اكثر متتبع الاثار
لين ماعدو كذا تل وشافوها اخيرا الدراجه في وادي واهيه في وااادي
زايد:اكيه اكيه روحلها بسرعه
وصلولها وقفزو كلهم رايحين الها
كانت تنتفض من اثر الجلبه ولامه ريلها لصدرها وشيلتها طايحه وشعرها متناثر حس زايد ان روحه بتطلع وانتفض بدر لشكلها بينما مروان حس بقلبه ووقف
زايد وهو يتفحصها وعداله بدر:ميمي شو صااار لج
هزت راسها بماشي ورفعت ايديها الي كانت متشبخه تعدل حجابها بعد ما سحبت شيلتها
بدر:انجلبتي؟
مي بارتجافه:دعمت الشيره وانجلبت
زايد:شي صارلج؟
هزت راسها بلا
زايد:قومي ياله اشووف
مي:ريييليه
زايد:اشوووف
هزت راسها بلا رافضه تتكشف عندهم تم زايد وبدر يحثونها انها ترفع طرف ثوبها عشان ايشوفون شو صاير لريلها لاكنها رفضت
رغم انه كان متروع عليها الا انه كان رافض انها تتكشف جدامهم وتم لازم الصمت
زايد:ميمي روينيه ريلج بشوف شو صار فيها ياله حبيبتي
هزت راسها بلا ودموعها متعلقه برموشها وهيه اتشد ثوبها مانعه ان ريلها تنكشف عندهم
مروان خلاص وصلت عنده
مروان:خلاص خلاص انا بوديها المخيم واهناك بخلي البنات ايشوفنها
ولان بنيته اقوء منهم شلها بدون مايشاورها وتوجه للمخيم مشي بخطوات سريعه كل شوي نزل نظره الها وهيه حاطه يدها قريب ثمها مفتشله من وضعها والدموع مازالن متعلقات برموشها
زايد وبدر التفتو للدراجه وتمو يحللون كيف كانت طيحتها وبعدها راحو للدراجه وعدلوها وتمو يتشاورون عليها
الخيمه الفاضيه كانت اقرب خيمه لمروان في طريقه دخلها فيها وحطها وسحب ريلهخا بقو
غصبا عنها عشان يشوفها وهيه تحاول تمنعه لاكنه متمرس في حركاته الي يغصب فيها الواحد
مي:اي
مروان بطنازه:اي ...لا ماعليج شر
لاكنه تدارك نفسه ومنع نفسه من الكلام وهو يشق طرف البنطلون الي عليها كاشف ساقها الي كان فيها مجرد خدش كبير ينزف
تمت تنتفض وهو يزيد من شق البنطلون
مروان بصرامه:اتحسين بويع في عضمج
هزت راسها بلا
كانت متضايقه انه يتعامل معاها على انها ياهل والدليل انه مامنع نفسه يتكشف عليها
مروان:خليج اهنيه بروح اييب شنطة الاسعافات من السياره
طلع وبعد شوي رجع على طووول طهر الها الجرح وحطلها كريم وشاش ولفها الها
حست مي بويع في راسها ودوخه
مي:مرواان
اول مره تناديه حس بقلبه هوء فيه
مروان:عيوونه
ماسمعته لان الدوخه باغتتها
مي :احس بدوخه وويع راس
قام واقف وخذ اللحاف الي على طرف الخيمه وقربه منها
مروان :طيحي اكيد الدوخه من الجلبه استرخي اشويه
انسدحت مي
مروان:خلي الشاش هذا عندج والكريم على الليل بدلي اللفه
هزت راسها بانزين
يابلها حبة بندول وطلب منها تاكلها
مروان:انا بروح شويه وبرجع
طلع وهو متوتر كل مايقول انه بيتحكم في شعوره ناحيتها وبيقنع نفسه انها صغيره وماتصلح له يتبدل كل شي بمجرد مايشوفها والحل يبتعد عن المكان الي اهيه فيه بس المشكله مايقدروبعد اشوي رجع وحصلها واقفه
مروان: تقدرين تمشين؟
خطت كم خطوه
مروان:زين شي ايعورج ثاني؟
هزت راسها بلا
مروان: تقدرين اتروحين الحين
والتفت عنها وطلع لاكنها ماطلعت ورجعت تقعد وهيه بعدها اتحس برجفه وويع في راسها
بعد اشوي قامت وراحت

في طريقها ما شافت حد وعلى طول راحت لخيمتهن وبدلت ولا كان شي صار وتوجهت عقب للمجلس
اول ماقعدت وصلت روضه رساله من بدر الي دق قلبها وهيه تشوف اسمه لاكنها انصدمت من سؤاله"اخبار ميمي ان شالله بخير
التفتت لمي:انتي شو فييج
مي:هااه ماشي
روضه:بدر يسال عنج ويقول اخبارها
مي:انجلبت امساعه بس الحمدلله مافيه شي
روضه:والله انيه هب حزين عليج وحضرته مستهم عليج
اليازي:انتي شعندج على لبنيه اونج تغارين منها
روضه:ما احب اهتمامه الزايد فيها
اليازي:ياسلام عليج اهو يعرفها اهيه من قبلج من زمان يوم كانت اصغيره
روضه:بس اهيه الحين كبرت
اليازي:بس بعدها ياهل في عينه
طرشت روضه له مسج"ايسرك حالها مافيها شي وغاديه مثل لحصان
....................................................

قبل العصر بشوي اتصلت نوره على خليفه
نوره:خليفه تعال طالع حل مع اليهال من ركبو الدرجات ماطاعو ينزلون منها
خليفه وارتعاشات قلبه رجعتله بسماع صوتها:برايهم ماعليهم شر خليهم يستانسون
نوره:اي يستانسون لاعيشه ولا معاش
خليفه:يو بيوعون بيونج وبيطلبون هم الاكل
نوره:ودانوه دانوه كل شوي دعمت شي
ابتسم خليفه:فديييت دندن وفديت رقدتها في حضنيه والله انها اتخلي الواحد ينسى الي حوله
فتحت عيونها منقهره من كلامه
وانتبه زايد لابتسامته الخبيثه وابتسم وهو ياشر لبدر الي قاعد يلعب معاه ورقه
نوره:والحل يعني مابتي اتشوفهم
خليفه:ايي اشوفهم ليش لا وفي حد يرفض فرصه مثل هذي يايتنه ببلاش
هزت راسها مستصيبه امنه مافي فايده ماكانها امس هازبتنه وموقفتنه عند حده
سكر خليفه والتفت لزايد وبدر وهو مبتسم
زايد:هاااه الخال اشوف الوناسه لاعبه دووور يعني ماقلتلنا شو وضعك مع خالة لعيال
خليفه:والله الي مايعطينا علومه مع بنت عمه وشو هو حالهم بالضبط مب لازم انقوله شي
تغيرت ملامح زايد:شقصدك يا خاال
خليفه:قصديه انته تعرفه
زايد بشك:انته تعرف شي
خليفه:اعرف شي!!!؟ يعني شو بعرف اظاهر ان عندك علوووم داسنها عننا
زايد بغيض مكبوت:علوووميه وااايد ولو اعطيك علم واحد منها ماشفت حالك هذا....كان يقصد اميره وبلاويها
خليفه بنظره حاده:خييير شعلومه عندك؟
بدر:يا جماعه شعندكم اذكرو الله وعلوووم شووه هذي الي قاعدين ترمسون عنها منو الي اليوم ماعنده علم ومايريد ايقوله خلو عنكم الرمسه هذي
وقف خليفه:ماعلينا
التفت عنهم وطلع
بدر:شووو يا زاايد اشوف انك انته الي بتفضح عمرك
زايد:ماسمعته شو قاال؟
بدر:عادي انته بس الي تتخيل

في المسا اتصل سعود ولد عايشه على امه وقالها وين ايحط الدباب الي يابهن من السياره وهن دباب تمر مدبس ومخلوط فيه سمسم وجرفه مطحونه
عايشه:حطهن يا ولديه في المطبخ الصغير الي عدال ميلس الحريم
دخل سعود للمطبخ وعلى طووول طاحت عينه على نووور الي وقفت بسرعه تعدل حجابها التفت سعود للجهه الثانيه مفتشل
سعود:اسمحيليه يا اختيه ماكنت ادري ان في حد اهنيه
رفع سعود نظره وتلاقت بنظرات زايد الي كان داخل وراه
زايد:ماعليك ...ممكن اتشرف اريد اكلم حرمتيه اشويه
تخربط سعود وسحب نفسه من المطبخ وامله خايب يوم درا انها زوجته
تم زايد ايطالع نور الملتفته للجهه الثانيه:وانتي معششه في المطبخ اهنيه
التفتت له بعد ماعرفت صوته ونزلت غطاها وتمت اطالعه
زايد:شمقعدنج اهنيه ومخليه الحريم ماتقعدين معاهن
نور:ربما لا يرغبن بجلوسي معهن
زايد باستغراب:شووو لييييش ان شالله شي مسويه الهن
هزت راسها بلا
زايد:عيل شو هالرمسه حد اشتكى منج
نور:لا ولاكن قلت ربما
زايد:وليش ان شالله؟
نور:الستو ابنة اعجميه
زايد:نعم نعم شو قلتي ...توج منتبهه لعمرج انج بنت اعجميه
نورتمت ساكته وزايد ايطالعها باستغراب اكثر
زايد:انتي شو سالفتج
هزت راسها بلا شي
زايد:القعده اهنيه ما اريدها وسيري داخل عند الحريم وعن الكلام الفارغ الي قاعده اتقولينه
التفت بيطلع وهو متضايق
نور:رحم الله امرء عرف قدر نفسه
وقف وهو يحس ان سجين حاده انقرزت بين ظلوعه التفت الها معصب واندفع ناحيتها بسرعه وسحب شيلتها وحذفها وراه وتخللت ايديه شعرها وهو يشده بقو لاكنه ارخا مسكته وعيونه مركزه بنظره في عيونها
نور بدت ترتجف وعيونها مثبته في عيونه
نور:لما تفعل بي هاكذا انا لم اقل شيا غير صحيح
زايد:شو قصدج من الي قلتيه؟
نور:هيا زيد انا اعرف الان كيف تنظرون اليه
زايد:الحين عرفتي وانا من زمان اعيد وازيد في النقطه هذي ماعرفتي والحين يايه اتقولين عرفتي
نور:ربما لم تكن الرؤيا قد وضحت لدي ولاكن الان انا افهم وادرك نظرتك لي انا ابنة الاعجميه ابنة الباكستانيه انتم الاسياد ونحن من ترونا ادنا منكم ولن تتغير نظرتك هذه حتى لو كنت ابنة عمك
سحب شعرها قو مقهور من كلامها وغمضت عيونها متالمه...هو شي واحد اتاكد امنه وارتاح لاكنه انصعق بالحقيقه وتفكيرها
قربها اكثر امنه وايديه بعدها متشبثه في شعرها:يا ويلج يا نووور يا ويلج ان سمعتج اتعيدين هالكلام والا ان شفتج منعزله عن الباقي والخدامات اليوم اتروغينهن ايباتن في الخيمه الفاضيه تسمعييين
هزت راسها مستسلمه له وارخى مسكته وتمت ايديه تتحرك في شعرها مش عااارف شو يسوي ولا شو يقول
قربها اكثر امنه لاكنه ابتعد وهو يسمع اصوات تقترب من المطبخ الي هم فيه وطلع بسرعه وراسه متشتت وضيقه فضيعه تكتم على صدره

قرب مروان من خيمة مجلس الحريم وهو شال فطامي الي رقدت عليهم في الميلس وقال لخليفه انه بيوديها
تحنحن مروان
ام مروان:اقرب فديت اعيونك
مروان:انا يايب بنت خليفه الصغيره رقدت في الميلس
نوره:ميوه روحي هاتيها فديتها ارقدت
قامت مي وطلعت له برا
مي:هاتها
ناولها اياها وعيونه عليها
مروان:اخبار ريلج
مي:الحمدلله
ام مروان:مرواان اقرب تعال سلم على بنت خالتيه تبا اتسلم عليك
كانت مي ناويه اتروح على طول اتودي لبنيه خيمتهم لاكنها يوم شافته بيدخل غيرت رايها ودخلت وناولت نوره لبنيه وطلعت نوره على طول
سلم مروان على الكل وعلى بنات عايشه
ام مروان:تعال تعال يا مروان خالتك تبا اتشوفك وتسمع علومك
عايشه:حياك يا ولديه ماشالله ماشالله واله وكبرت يا مروان احيدك يوم كنت ياهل
روضه تهمس لليازي ومي تسمعهن:عاااشو بتقنص الحرمه ناويه شافت هذاك مالج قالت عيل هذا مابنفرط فيه
رفعت مي نظرها له وهيه مصدقه كلام روضه اتراقب شو بيصير بينهم
ام بدر:هذي خديجه بنت خالتك وتدرس ثاني جامعه
ابتسم الها مروان وبادلته اهيه الابتسامه
روضه بهمس:لا لا ماريد خديجه جان الثانيه ماعليه
اليازي تنحزها:على كيفج اهو
روضه:هييه مش انا الي بنعل ابها وبتم معاها في نفس البيت خديجه مش عاجبتنيه خله ياخذ الصغيره على الاقل بقدر الصغيره بقدر اولاها
اليازي:خخخخخ بعد ناويه تولينها
روضه:طبعا انا حرمة العود ياله فديت العود انا
هزت اليازي راسها مصدعه من روضه بينما تمت مي الي كانت مصدقه كلامهن اتراقبهم
الجده:مروان سمعنا امك اتدور لك حرمه طالع طالع زين في هالغراشيب يمكن اتيوز لك وحده منهن
اليازي:يدوووه بعد معديه شولج خص انتي فيهم
قامت مي الي حست ان دموعها بتخونها وطلعت رايحه على طرف الخيمه من ورا ومستسلمه للدموع الي ترست عيونها
طلع مروان الي ماهقا يتفجج من حشرتهن ماناقص عاده الا اضويها من الشرق وياله عاده يا مروان كل يوم والثاني ودنيه عند هليه
ياه اتصال اول ماطلع
مروان وهو يمشي من ورا الخيمه بدون ماينتبه لمي الي كانت تسمعه
مروان:هلا مرحبا الساع لا والله عادي انا كنت بتصل عليج امساعه
سمعته يكلم حرمه وظربها فضول تسمع شو بيقول الها وتمت تتبعه بين السيارات وهو رايح عنها يمشي ويتكلم كمه تلقطها وكلمه ماتسمعها عند اخر سياره وكانت سيارته ركب فوقها وقعد على الطيبلون وكمل كلامه اما اهيه قربت اكثر وقعدت عدال التاير الخلفي تسمعه شو بيقول
مروان:خلاص مايصير خاطرج الاطيب انا باجر بكلم الشباب وبقول الهم ايطرشون الي تريدونه طيب ماعليه ولا يهمج
سكر عنها وانسدح على السياره وعيونه فوق اتشوف النجوم وراح خياله للي قاعد يرسم صورتها في النجوووم ااااه تنهد وطرت على باله اغنيه ونسى نفسه وهو يغنيها بصوت عذب كله هيام وعشق اهيه كانت تسمع كلمات الاغنيه وقلبها ايعورها لانه اكيد قاعد ايغنيهن للي سكر عنها بينما ابوها كان راجع من
مكان خارج المخيم وسمع مروان وتم واقف يسمعه وضنونه تاكدت من الي كان يضنه بحال مروان

مروان بصوته العذب..........تعال اسكن وسط صدري وبرد وحشة الوجدان

واذا حسيت بالغربه تسلى رتب اضلوعي

تعال اسكن وسط صدري وبرد وحشة الوجدان

واذا حسيت بالغربه تسلى رتب ضلوعي

تمون ولا تهووون وغير طيفك ماسكنه انسان

لك الغالي رخيص ومن غلاك اجيك مدفوعي

تمووون ولا تهون وغير طيفك ماسكنه انسان

لك الغالي رخيص ومن غلاك اجيك مدفوعي

انا العـــــــــاشق

وانا المــــــــــغرم

وانا الهــــاااااايم

وانا الولهــــاااان

تسابق فرحتي بك يا حياتي هلت دموعي

انا العــــــــاشق

وانا المـــــــــغرم

وانا الهـــــــــاااايم

وانا الولهــــــاان

تسابق فرحتي بك يا حياتي هلت دموووعي


اكف بكفي ادموعي واقاسي لهفة الحرمااان

وافكر بعد شوفك فرقتك تلوووعني لوووعي

اكف بكفي ادموعي واقاسي لهفة الحرمااان

وافكر بعد شوفك فرقتك تلوووعني لوووعي


ومادريت يا مروان بالي قاعده تكفكف دموعها بسبتك وانته ماتدري
غمض مروان عيونه موجووع من حاله وهز ابو فهد راسه وهو خلااص عرف علة الريال هذا وكمل طريقه للميلس
انسحبت مي بسرعه قبل لا يحس ابها ورجعت لخيمتهن هاربه لفراشها ومنسده نفسها عن العشى
نور سمعت كلام زايد ورجعت تقعد عند الحريم لاكنها كانت لازمه الصمت

على اخر الليل رجع خليفه لخيمته مع نوره والعيال وهو ماسك ناصر من يده ويقوده
الترتيبات اليوم غير وفي مكان واسع بين لفراش الي على اليمين ولفراش الي على اليسار
رقد ناصر عدال احمد
خليفه:يعنييي في اليه مكان
طالعته نوره الي كانت تلم شعرها بعد ماسرحته
نوره:العمي ايشوف اظنيه
انسدح خليفه عدال ناصر على اليسار والتفت ناحينها وهيه ترقد فطامي بينها وبينه وبينهم مسافه بعد
خليفه:دندن وين مابترقد اليوم في حضنيه
نوره:لا ارقدت خلاص
اعتدل وسحب فطامي من جدامها ناحيته
خليفه وعيونه في عيونها:عيل فطامي بترقد عداليه اليوم
نوره:لا توعيها
كانت انارة الخيمه خافته لان الليت الي محطوط يقصر ويطول على نوره
لاكنه ماعطاها فرصه وسحبها حطها في حضنه بعد اشوي اعتدل ولزها مكانه وهو مكانها وصار مابينه وبين نوره حد
التفتت نوره عنه للجهه الثانيه بعد ماعرفت شو فيه يفكر مد خليفه عقب يده في المسافه الي تفصل بينهم ولامس ظهرها امرر اصابعه على عمودها الفقري يحسب الفقرات
بارتعاشه غمضت ولفت ويهها ناحيته معصبه:انته شو تسوي
بابتسامه خبيثه:اعد فقراتج
نوره:وحد قالك ان عنديه فقرات ناقصه ولا زايده
خليفه:سبحان الله يمكن تطلع معجزه
لزت عنه اكثر مبتعده وهيه تتحرطم
قرب اشوي على كثر ما ابتعدت ورجعت يده تحسب من اول ويديد
نوره:اوووف وبعديين
ولزت اكثر لاصقه في دانوه
وقرب وكله خبث
وبدا يعد مره ثانيه
التفتت له معصبه:وبعدين معاك انته ماتفهم ولانسيت كلاميه الك امس
خليفه بنظرات ذايبه وهو مييت على تنرفيزها:شوفي كل ماتقطعين ليه برجع اعييد من اول
نوره:ما اريدك تلمسنيه انته ماتفهم
كتف ايديه لصدره وغمض عيونه
نوره:اوووف
رجعت وحطت راسها وهيه ملتفته عنه للجهه الثانيه شوي وحست انه لاصق فيها
نوره بانفعااال:لااا انته اظاهر
خليفه:اششش نويصر واحمد وعوي وقاعدين ايسولفون عن الدراجااات لا تيبين النا الشبهه تراهم يفهموون
همست له:لا والله انا الي بييب الشبهه وخر ياله عنيه
خليفه:وطي صوتج
نوره سمعت احمد صدق يتكلم
نوره:هذولا شو موعنهم
خليفه:حشرتج من الصبح خليهم بيتكلمون اشويه وبيرقدون
نوره:طيب وخر عنيه
خليفه:ااااسف بردان فطامي ماتدفي
نوره:وقح
ابتسم خليفه وتم الها لوووعه وهيه شوي وبتقوم تصرخ بصوت عالي

.......................................



جزء صغير بس ماعليه مانريد نقطع التواصل معاكم وقريب بتعرفون بمصيبة زياااد المال
كل الشكر والحب للجميع
##
##
##
ودمتم وديمه العطاء

 
 

 

عرض البوم صور وديمه العطااء   رد مع اقتباس
قديم 18-03-10, 10:30 AM   المشاركة رقم: 408
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 155543
المشاركات: 248
الجنس أنثى
معدل التقييم: وديمه العطااء عضو له عدد لاباس به من النقاطوديمه العطااء عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 101

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وديمه العطااء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الغاليه زوزو عنديه فيس واااايد مستااانس على ردودج ويقولج شكرا شكراوللجميع كل الشكر

وفيس لابس كرفته وطالعه امنه اربع شعرات ايقولج مبروووووك التميز ولام وسن بعد مبروووك

وخمسة عشر فيس في مشاركتج ايريدون يسحبون وساام التميز ويشردون

وفيس امعصب عليج ايقولج مانسيت الفيسات الي دعستوهن بالسياره يوم اتروحين السوق

مع محبتي وديمه العطا

 
 

 

عرض البوم صور وديمه العطااء   رد مع اقتباس
قديم 18-03-10, 11:00 AM   المشاركة رقم: 409
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2007
العضوية: 24263
المشاركات: 963
الجنس أنثى
معدل التقييم: eng_saleh عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 37

االدولة
البلدPalestine
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
eng_saleh غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يسلمووووووووووووووووووووووو

ودوووووووووووووووووووووووووووووم على البارت


ريتك ما تبلى يا مروان ....آل ما بدو اياها تتكشف عند زايد و بدر

بس هوي حلال اله ................لا و كمان انكشف عند ابو فهد


امممممممممممممممممممممممممممممم


زااااااااايد ....................لنشووووووووووووووف شو عامل !!!!!!!!!!!!!


نوووووووووووووووور .....................ابدا ما عجبني تفكيرها هيك ؟؟؟؟

روووووووووووضه ..................ما احلاها من غيره


و جد الله يعطيكي العافيه



 
 

 

عرض البوم صور eng_saleh   رد مع اقتباس
قديم 18-03-10, 11:52 AM   المشاركة رقم: 410
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 142868
المشاركات: 11,370
الجنس أنثى
معدل التقييم: نوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسي
نقاط التقييم: 3549

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نوف بنت نايف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة 00!!دلعي غييير!!00 مشاهدة المشاركة
  

..صباااح..الخير..
صباحك ورد دلوعه

..أريد..أسأل..سؤال..من..زمان..فخاطري..

..بالنسبه..لصلة..القرابه..

..ألحينه..نور..وزايد..عيال..عم..صح..
صحين فديتك
..وخليفه..وبو..فهد..خوال..زايد..صح..
تماام
..كيف..نور..يصرون..عمانه..وزايد..يرمسهم..خوالي..
عادي هم خوال زايد من الدم اوكي وابو نور راضع من الجده فيصيرون عمامها من الرضاع
..زايد..أمه..أختهم..
تمام
..طيب..على..أي..أساس..الجدة..أرضعت..أبو...نور..

عادي ترضعه ولد انسابهم يعني اخوه رجل بنتها اش الغريب
..أحسني..متلخبطه..جيف..نور..تقول..لخليفه..
عمي..وزايد..يقوله..خااالي..

..أحس..راسي..مفتر..

..لي..عوده..لتعليق..

نصيحه دلوعه انتي بس اشربي نس كفيه وتروح الفره
خخخخخخخخخخخخخ
سوري زوزو على اللقافه فيس يمون على اخته

 
 

 

عرض البوم صور نوف بنت نايف   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وديمة العطاء, رواية نور, رواية نور للكاتبة وديمة العطاء, وديمة العطاء, نور, قصة رواية نور للكاتبة وديمة العطاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t126744.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط¬ط¯ط¯ظٹ ظپظٹظ†ظٹ ط­ظٹط§طھظٹ ط¨ط§ظ„ظ‚ط§ ظ„ظ„ظƒط§طھط¨ط© ظˆط¯ظٹظ…ط© ط§ظ„ط¹ط·ط§ ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ظ‡ This thread Refback 17-08-14 03:13 PM


الساعة الآن 07:07 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية