لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-12-09, 11:55 AM   المشاركة رقم: 66
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 153266
المشاركات: 115
الجنس أنثى
معدل التقييم: إماراتية نصراوية عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
إماراتية نصراوية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بالفعل أغلبية حياة الناس تحصل

خليفة لا لوم عليه لأن الأمر فيه ضغط نفسي وعاطفي ...ومهما كانت نورة

جذابه جداً بدون ما يشوف جمالها..فهى مازالت مجهولة بعكس أميرة

التي هى بنت خالته وخطيبته ومب اشويه ينسى أميرة علاقة خطبة سنتين

مب بسهولة..وما أدري ليش أغلبية العضوات يتوقعون أن خليفة لازم ينسى

أميرة لأنها شرانية..لالا صعب جداً ينزع شيء له سنتين ..ونورة فجأة

في حياته والزواج من أساسه لمصلحة العيال..وليس لمصلحة علاقة زوجية

مروان يا كثر ماشفت شخصيات شبيه بشخصية مروان...منضبط في شغله

ويحب وظيفته..بس القلب مستحيل يقدر يتحكم فيه..في شباب كثر على

شاكلة مروان..في شغلهم ماشي افضل من انضباطهم في القلب تايه ولا

عليه غير يرضي قلبه صح غلط المهم يريح عذابات القلب

زايدبما انه ولد عز وفقد امه وابوه يعني يتيم فهو خائف من الحب

عشان ما يشعر بالفقد واسلوبه غلاف حمايه لقلبه من ان يتألأم ويحزن

هو له رغبة ببنت عمه..بس الخوف من الصد والهجران خلاه يتصرف

بالعنجهية وطبعاً أي انسان يوم يحب يدعي انه ما يحب ويمارس القسوة

مع محبوبه يبغي يبعد عن نفسه انه مستحيل يحب محبوبه

يبغي يبعد عنه عيون الفضول..ويشعر بالامان مع نفسه ويستعيد حياته

السابقة..هو يحس بلذة وبخوف من الفقدفعشان جيه نشوفه عنيف مع

نور...خاصة ان الكاتبة وضحت لنا ان عيونه زايغه..والعيون الزايغة

ليس من صفاته القسوة..بل الاقتراب من شي يعجبه..وهو معجب وخايف

في نفس الوقت وبما ان عنده السلطة والمال فغلف نفسه بالقسوة

والتعالي...بس ما اعرف ليش زايد الرزين اختار يتزوج عصب عن روضه

لان من عادة المحامي مايهتم بآراء الناس لان يتعامل مع قضايا

واهم شي الكسب ويدر عليه لارباح..دون الاهتمام بالناس..طبيعة المحامي

متعود على الاشاعات..

عموماَ شخصية أميرة الآن منتشر بشكل مخيف في المجتمع الإنساني

شخصية أنانية ومتعبة جداً..تريد كل شيء حتى لو على حساب احترامها

لنفسها..مسكينة أميرة ما تدري ليش زايد يصدها..لأجل لأنها مب

قد مقامه..بل هناك من ملئت عيونه بها..

أكثر ما أعجبني شخصية هنيه..واقع وانشوفه

ننتظر بقية الأحداث..والكاتبة رسمت شخصيات خيالية فيها

الصد والهجران..الحب والقسوة...الخبث والطيبة

وطبعاً شخصيات تعيش في بيئة غنيه مرتاحه..لا تخاف على لقمة عيشها

بقدر ما تبحث عن ملء القلب بحب بين الرجل والانثى

 
 

 

عرض البوم صور إماراتية نصراوية   رد مع اقتباس
قديم 30-12-09, 11:58 AM   المشاركة رقم: 67
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 153266
المشاركات: 115
الجنس أنثى
معدل التقييم: إماراتية نصراوية عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
إماراتية نصراوية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بالفعل أغلبية حياة الناس تحصل

خليفة لا لوم عليه لأن الأمر فيه ضغط نفسي وعاطفي ...ومهما كانت نورة

جذابه جداً بدون ما يشوف جمالها..فهى مازالت مجهولة بعكس أميرة

التي هى بنت خالته وخطيبته ومب اشويه ينسى أميرة علاقة خطبة سنتين

مب بسهولة..وما أدري ليش أغلبية العضوات يتوقعون أن خليفة لازم ينسى

أميرة لأنها شرانية..لالا صعب جداً ينزع شيء له سنتين ..ونورة فجأة

في حياته والزواج من أساسه لمصلحة العيال..وليس لمصلحة علاقة زوجية

مروان يا كثر ماشفت شخصيات شبيه بشخصية مروان...منضبط في شغله

ويحب وظيفته..بس القلب مستحيل يقدر يتحكم فيه..في شباب كثر على

شاكلة مروان..في شغلهم ماشي افضل من انضباطهم في القلب تايه ولا

عليه غير يرضي قلبه صح غلط المهم يريح عذابات القلب

زايدبما انه ولد عز وفقد امه وابوه يعني يتيم فهو خائف من الحب

عشان ما يشعر بالفقد واسلوبه غلاف حمايه لقلبه من ان يتألأم ويحزن

هو له رغبة ببنت عمه..بس الخوف من الصد والهجران خلاه يتصرف

بالعنجهية وطبعاً أي انسان يوم يحب يدعي انه ما يحب ويمارس القسوة

مع محبوبه يبغي يبعد عن نفسه انه مستحيل يحب محبوبه

يبغي يبعد عنه عيون الفضول..ويشعر بالامان مع نفسه ويستعيد حياته

السابقة..هو يحس بلذة وبخوف من الفقدفعشان جيه نشوفه عنيف مع

نور...خاصة ان الكاتبة وضحت لنا ان عيونه زايغه..والعيون الزايغة

ليس من صفاته القسوة..بل الاقتراب من شي يعجبه..وهو معجب وخايف

في نفس الوقت وبما ان عنده السلطة والمال فغلف نفسه بالقسوة

والتعالي...بس ما اعرف ليش زايد الرزين اختار يتزوج غصب عن روضه

لان من عادة المحامي مايهتم بآراء الناس لان يتعامل مع قضايا

واهم شي الكسب ويدر عليه لارباح..دون الاهتمام بالناس..طبيعة المحامي

متعود على الاشاعات..

عموماَ شخصية أميرة الآن منتشر بشكل مخيف في المجتمع الإنساني

شخصية أنانية ومتعبة جداً..تريد كل شيء حتى لو على حساب احترامها

لنفسها..مسكينة أميرة ما تدري ليش زايد يصدها.. ليس لأجل لأنها مب

قد مقامه..بل هناك من ملئت عيونه بها..

أكثر ما أعجبني شخصية هنيه..واقع وانشوفه

ننتظر بقية الأحداث..والكاتبة رسمت شخصيات خيالية فيها

الصد والهجران..الحب والقسوة...الخبث والطيبة

وطبعاً شخصيات تعيش في بيئة غنيه مرتاحه..لا تخاف على لقمة عيشها

بقدر ما تبحث عن ملء القلب بحب بين الرجل والانثى

 
 

 

عرض البوم صور إماراتية نصراوية   رد مع اقتباس
قديم 02-01-10, 03:32 PM   المشاركة رقم: 68
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
✿ باذِخَةُ الْعَطَاءْ ✿


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146680
المشاركات: 19,408
الجنس أنثى
معدل التقييم: ΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسي
نقاط التقييم: 4020

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ΑĽžαεяαђ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


"نــــــــــــــــــــــور"
الجزء الخامس عشر

صعد فهد باليازي فوق وعلى طول اتوجه ابها ناحية غرفته واليازي لاول مره تحس بدقات قلبها ادق شي غريب ايصير فيها اول مره تحس بهالاحساس
في غرفة فهد نزلها على سريره واتوجه للتسريحه وهو ينزل سفرته وعقاله ويحطهن على طاولة الدراسه بعدها فتح
دروج التسريحه وتم ايدور لين ما حصل الفكس التفت رايح صوبها ووجه نظره للباب
فهد:شرايج اغفل الباب عن لا يدخل حد ويفكر بتفكير غلط
كانت اطالعه بنظراتها وهزت راسها بنعم توجه عقب فهد للباب وغفله قرب منها ولان ريلها على الطرف الثاني دار من الجهه الثانيه وصعد لين وسط السرير
مدت اليازي ريلها وفتح فهد العلبه وخذمنها ومد يده يمسح على احمرار رسغها
اليازي ومازالت اطالعه ومش مصدقه نفسها فهد الحين زوجها يعني كل الي يسويه حلال وشوفته الها حلال لمسته الها حلال شعور غريب بدا ايدب فيها وهيه اطالعه
فهد رفع نظره الها :تعورج اهنيه
اليازي:شوي
نزل نظره لريلها
فهد:ماجن فتحة صدر الفستان واسعه شوي
نزلت اليازي نظرها لصدرها ومسكة طرف الفستان من فوق وحاولت ترفعه تستر نفسها
كان ايشوف ريلها وعينه اتراقب تحركات ايديها
اليازي:احس بحراره في ريليه
فهد وهومازال يمسد ريلها:اكيد الفكس حار
اليازي وماتدري شو صاير الها:احس انيه تعباااااانه"الحراره بدت ترتفع عندها"
رفع نظره الها:شوووه؟
اليازي وهيه اطالعه بنظرات اول مره يشوفها فهد:فهــــــــــــد اول مره ادري ان اليتيمه اذا اتزوجت اتحس ان اهلها رجعولها
تم ايطالعها وقلبه ايدق بقو
فهد:الياااازي
بدت الدموع تتجمع في عيونها:ما دري شو اقول بس انا احس بشي غريب صرت في ذمة ريال يعني حد مسؤل عنيه مثل مسؤلية الاب والام
فهد وعيونه اتراقبها:انا..... امج..... وابوج ...ياليازي
غمضت اليازي عيونها ودموعها تنزل:فهد مستعده اعطيك عيونيه والي تطلبه ولا اخالفك بشي في حياتيه بس لا تظربنيه مره ثانيه
فهد وهو مش متخيل الي قاعده اتقوله:الياااااازي
سحبها لحضنه وتم يمسح على راسها:الياااازي خلااااص
اليازي:انا فهد عايشه طول حياتيه بروحيه ما احس انيه عايشه بين اهليه الكل يظربنيه لا تفكر ان خالوه ما مدت يدها عليه انا صار مايهمنيه الظرب من كثر ما انظرب
لاكن خالوه حسنتها الوحيده انها تراضينيه عقب صح اهيه ما قد اشترت اليه شي يديد وكله اتلبسنيه من ثياب بناتها لاكنها تراضينيه...اليوم اول مره تشتريليه فستان ماقد لبسه حد قبليه
انا وايد اليوم استانست الكل مهتم ابيه والكل ايباركليه حسيت انيه اعني شي
رفعت عيونها الي كانت متروسه دموع لفهد
اليازي:حتى انته فهد اليوم غيييير ساعتنيه وشليتنيه وقاعد تهتم ابيه
فهد وقلبه يتقطع عليها:الياااازي خلااااص تنقطع يديه ان مديتها عليج
لمها بقو لحضنه وتنهدت اليازي بتنهيده قطعت قلبه ازود
اليازي وهيه تدفن ويهها فيه اكثر:من ماتت اميه ما قد نمت في حضن حد ....اتم بروحيه مع الاشباااح ماعنديه غير مخدتيه
تمت عقب اتقول كلمات مش مفهومه لين ما استسلمت للنوم في حضنه

.................................................. ............

كانت نوره اطفي ليتات البيت يوم دخل خليفه وشافها:مسا الخير
التفتت له:مسا النور
خليفه وعيونه مبعدنهن عنها:اليهال رقدو
نوره:هييه ......اتعشيت؟؟
خليفه:لا لا ماريد ياله تصبحين على خير
مشى عنها بخطوات سريعه وصعد لفوق وتمت نوره اطالعه لين ما اختفى
قعدت على الكرسي الي كان قريب وهيه تفكر"مش مشكله الي صار المشكله قلبيه الي ينزف ياترا بقدر استحمل اكثر من جذيه ياااارب اتساعدنيه وتلهمني الصبر
انسدح خليفه على سريره وتم ايفكر في حاله في اعتقاده ان الي صار مع نوره مش مشكله وانه
على الاقل حسسها بانوثتها الي يمكن انها مابتحصل فرصه في يوم من الايام فرصه اتحس ابها على اساس انها اختارت انها اتم مع عيال اختها ومحد بيختار هذا الوضع الي اختارته بشروطه الي طلبها في البدايه الا وحده ياست او فات عليها قطار الزواج او مثل ما قالت اميره متشوه من الحرق
مشكله خليفه الحين اميره وكيف انه خانها واستسلم لرغباته لازم ايكلم نوره وياخذ منها عهد ان الي صار ماتدريبه اميره وخصوصا انها غيوره وحساسه
تجلب خليفه في فراشه وماياااه الرقاد اكيد من اليوع قام ونزل وهو مار رايح للمطبخ شافها راقده على الكرسي ورقبتها مايله
وقف يطالعها ويحس بقلبه يدق شكلها اثير حتى لو كانت بالنقاب الي قررت نوره ماتعقه عقب ماقالها انها اتم به وفي اعتقادها انه عشان ماينجرف وراها اكثر
خليفه:نووووره..........نووووره
فتحت عيونها ووقفت بسرعه:هااه اوووه انا اظاهر نسيت نفسيه
وبسرعه تخطته:انا اسفه تصبح على خير
راحت وبعدها الرعشه مستمره في اطرافه وهو يحس انه ايريدها حتى الاكل حس انه مايشتهيه بعد ماقعد مكانها وتغللت في راسه ريحة عطرها

.................................

الليله هذا ثالث واحد من ربع مروان ينظرب على يد مروان الي صارت الذبابه ماتمر عند خشمه
مقهوووور من سالفته مع مي وكيف انه صدق عمره وقال انه حبها صار مايستحمل مزح اي حد من ربعه هذا ترا من عقب ما ازعجهم
بالخدامه صااافيه وقصة الكيس الي خذه منها هو يدري انها مش خدامه بس عشان يساير قلبه قال انها خدامه
حلف واقسم ربيعه بعد الظرب الي ياه انه ماييب طاري الخدامه صافيه وعليها تركه مروان وطلع من الخيمه الي كانو مجتمعين فيها
سعد:يا جماعه ترا مروان هب خويكم الاولي من اول مايا وانا ملاحظ انه مش طبيعي فيستحسن انكم تتجنبون مزاجه هالايام
ربعه بطنازه:يمكن العرب الي تشتغل عندهم صافيه سفروها اهههههههه
سعد وهو مبتسم:والله والله ان مسك واحد فيكم باجر انيه ما اتدخل واخليه يغسله لين ايحب الدبس
....................
فتحت اليازي عيونها الصبح وتفاجئت انها راقده في حضن فهد رفعت راسها واكتافها اطالعه زييين وهيه متسنده بيدها على صدره اتحاول تستوعب اهيه وين
فتح فهد عيونه وابتسم كان بعده بثوبه وهيه بفستانها:صبااااح الخييير
اليازي:انا شو يابنيه اهنيه؟!!!!؟؟
ضحك فهد:منوووو يابج ههههه!!!ّ
اليازي اعتدلت اكثر في قعدتها:ليش تضحك منووو يابنيه؟
واول ما وقفت صرخت من ريلها:اااي
اعتدل فهد:نسييييتي البارحه؟
قعدت على طرف السرير
اليازي :هيييه تذكرت السلم يوم انلوت ريليه
التفتت له:بس انا شو يابنيه اهنيه؟
فهد باستنكار:اليازي انتي واعيه يوم انيي اهنيه
اليازي بعدم تصديق:انا واعيه انا اتذكر طيحتيه لاكنيه ما اذكر شي عقب اكيد اغمى عليه وانته يبتنيه اهنيه
وبصراخ:انته كيف تسمح لنفسك تيبنيه اهنيه وترقدنيه في حضنك؟
قعد فهد قاعد وهو يطالعها مش مصدق الي تقوله:يزووووي عن لا تتبلين عليه انتي يايه معايه اهنيه برضاج عشان احطلج الفكس نسييييتي؟
اتوجهت اليازي للباب وهيه تعرج
اليازي:انته كذاب انا مستحيل ايي معاك اهنيه انا ما ادانيك وما احبك ليش ايي معاك اهنيه؟
لحقها فهد الي قرب ايين ووقف جدامها:تعالي اهنيه على وين جذيه بتقولين اليه شو سالفتج نسيييتي انتي البارحه شو كنتي اتقوليليه؟
اليازي بصراخ:انا ما اتذكر شي قم عن طريقيه خلنيه اطلع
فهد:الياااازي لا تيننينيه وتسوين عمرج ماتدرين بشي
اليازي:اريد اعرف شي واحد انا ليش راقده في حضنك؟
فهد:لانيه ريلج ومالج حضن في الدنيا هذي غير حضنيه
ارتجفت:كذاااااب انا مصيبه انعقيت على راسك وقريب بتتخلص منيه
فهد وهو يمد يده ليدها عشان يمسكها:الياازي تعالي خلينا نقعد ونتفاهم
اليازي وهيه تسحب يدها وتهز راسها:ماريد ماريد قم عن طريقيه اريد اروووح ولا ترانيه بصااارخ وبلمهم كلهم عليك
فهد:لحووووووه وبعدين يعني
اليازي باصرار:قلتلك قم عن طريقيه
فهد وهو يفسحلها الطريق:انا الحين ببصم وبوقع انه عندج انفصام في الشخصيه
اليازي وهيه طالعه:سو الي تباااه
تم ايطالعها وهيه تقفز على ريل وحده بفستانها:عنييييده
على طول اليازي دخلت في لفراش بدون ماتبدل وتمت تنتفض كيف كانت في حضن فهد حاولت تتذكر شو صار البارحه وتذكرت سالفة الفكس ويوم شلها ووداها لغرفته
تذكرت يوم ايحطلها والشعور الغريب الي كان يراودها لاكنها عقب نست شو صار

.................................................. ..................

روضه حالتها ساااءت اكثر وهيه ترجعلها احلام قديمه من زمان عدها ابهن قعدت من الرقاد وهيه تصااارخ
روضه:لااااا لااااا ما اريده ماريده
من فراشها على طول ركضت لتحت وما انتبهت للحرمه الي مع امها
روضه ببجامتها:اميه وين ابويه
ام فهد:في حجرته اميه
التفتت عنهن وركضت لغرفة ابوها اندفعت بقو في حضنه وتمت اتصيييح
روضه:ما ارييييده ابويه فدييييتك
ابو فهد وكسرت خاطره:يابنتيه بدر ريال والنعم فيه
روضه:بس انا ما ارييييده اكرهه
ابو فهد دائما يحقق لبنته كل رغباتها وخصوصا روضه:عيييب يابنتيه عيييب علينا الحين انقولهم طلقو
روضه:لا لا ماريد ابويه الله يخليك انا ماريده والله احس انيه بموووت ان خذته
ابو فهد:يابنتيه مانقدر خلاص اهو ملج وصرتي حرمته
روضه:خله ايطلق
ابو فهد:لعبه اهيه
قامت روضه وهيه تصيييح رايحه برا الغرفه:انا بمووووت بمووووت وانتو السبب انا ما ارييييده والله ان خذته انكم كلكم تندمون على اليوم هذااك
مرت روضه من الصاله الي فيها امها وام بدر الي مانتبهت الها روضه وهيه تتوعد وتصيييح
بعد ما راحت ام بدر دخلت ام فهد على ابو فهد:فضحتنا فضحتنا بنتك في الحرمه الحين شو بتقول لولدها
ابو فهد:اي حرمه؟
ام فهد:ام بدر كانت عنديه وبنتك دخلت علينا لاسلام وكلام غير الصياح والنياح وتتحلف حق الريال انها اطين عيشته ياااااله بسترك
اخبرت ام بدر بدر بالي صار في بيت ام فهد وقالتله انه هب في حايتها
ام بدر:ياولديه لبنيه حالتها هب حاله مايسوا علينا باجر تذبح عمرها عشان هالعرس
بدر بغيض مكتوم:ماعليه ياميه انا بتصرف
في سيارته اتصل على مي وطلب منها تعطيه روضه
وروضه اول ما شلت التيلفون تمت اتصييح وتصارخ وتتوعده
بدر :بس جب ولا كلمه خلينيه اتكلم
سكتت روضه وشهقاتها واضحه في التيلفون
بدر:اهدي
روضه بشهقات خافته
بدر:معقوله كل هذا الي تسوينه بس عشانيه هددتج؟
ما ردت عليه
بدر:لج الي تبينه روضه بس جاوبينيه بصراحه؟
بدت تهدا وهيه تسمعه زييين
بدر:في شخص ثاني في حياتج؟
دق قلبها وبدون تردد:هييييه
هدا بدر سرعته ووقف سيارته على طرف الطريق وهو يفكر
بدر:روضه....مانفذتي شروطيه عشاااانه؟؟
روضه وهيه تهز راسها:هيييه
بدر:خفتي ان سمع موافقتج عليه يبتعد عنج؟؟
روضه:هيييه
بدر:اوووووه روضه سامحينيه انا ما فكرت في هذا الشي بس انتي رفضج كان يقهر...ليش ما وضحتي اليه
روضه وعجبتها الفكره:يعني انته عادي عندك الوحده اتقول لواحد خاطبنها انها اتحب شخص ثاني
بدر:انزييين وفي علاقه بينكم؟
روضه:شقصدك؟
بدر:هو يدريبج انج تحبينه وانتي تدرين انه يحبج؟
روضه:لااا احنا ما قد تكلمنا في الموضوع ....بس انحس ببعض
بدر:يقربلج؟
روضه:هااه هيييه
بدر:خلاااص عطينيه مهله كم يوم بفكر في الموضوع زيين...مايصييير منيه والطريق يستوي الطلاق واحنا تونا مالجين
ابتسمت روضه:انزييين
سكر عنها وحس انه صدق متوهق يعني كييييف بيحل الوضع
اما روضه صرخت فرحاااانه وقامت اتناقز على السرير
روضه:سباااااال سبال سبال يتحسبنيه احب وين انا والحب يخرب بييييته
............................................

مي لاحضت نور الي اصبحت مهمومه وكله سرحانه وتفكر
مي:نور شبلاااج ماقلتيليه شو المصيبه الي رمستي عنها البارحه
التفتت نور لمي وخبرتها عن الصوره والريال الي شافها وعن برودة زايد وان الموضوع ماهمه
وغصبا عنها مي فلتت منها ضحكه
نور بتعجب بعد ما انحرجت مي من ردة فعلها:لما تضحكين يامي
مي:بقولج شي بس اوعدينيه انج ماتخبرين زايد انيه قلتلج او انج دريتي بالموضوع
نور:لماذا هل هناك امرا ما؟
مي بتردد:اوعدينيه
نور:حسنا اعدك
مي:الرجل الذي راااك هو زايد نفسه
نور بصدمه:ماذا؟....كيف ؟....من قال لك؟
مي:ا ا انا شفته طالع من المجلس نووور الله ايخليج لاتقوليله فديييتج
تمت نور اتفكر في الموضوع:هل تعنين بان صورتي لم تكن عند احدا سواااه؟ ....ولاكن لماذا فعل ذالك؟....هل كان الامر سيعنيه ان لم يكن هو ذالك الرجل؟
نور وهيه تحط ايديها على راسها:يا الااااااهي لما يفعل ذالك بي؟
رفعت نور نظرها لمي الي ما قدرت تستحمل ورجعت تضحك
نور:هل هناك مايضحك؟
.................................................. ..........

دخل خليفه غرفة اميره الي كانت عندها امها وحصل اميره راقده
خليفه وهو يسلم على خالته:اخبارها يا خالتيه اليوم
الخاله:والله مثل ماتشوف....يا ولديه انا متروعه عليها اخاف فيها شي
خليفه:مافيها يا خالتيه الا العافيه
الخاله بتصنع:عيل بلاها هب مع العالم وكله دمعتها على عينها...خليفه انته من تظهر منيه يجتلب حالها علينا وتم كله اتصيح
تم خليفه ايطالع اميره بنظرات حنان وعطف ويلوم نفسه الحين اهيه ماتدري وحالها جذيه عيل وين لوتدري
بعد ما قامت اميره تم خليفه عندها بقية اليوم وهو كله يحاول يحسسها انه معاها وانه مستحيل يتخلا عنها وطبعا اميره
قامت اتلوم نفسها جدامه وتوعده انها تتغير وتكون مثل مايريد
.........................................

بعد المغرب رجع مروان من العين بعد ما خلص المعسكر الي كان فيه وهو يحس ان نفسيته احسن شوي
وان موضوع صااافيه انتهى خلاص ورجع له عقله لاكن المشكله يوم دخل البيت وتفاجئ ببدر الي كان طايح على ريل مي وهو يرويها البوم صورها يوم كانو في مصر
مروان:السلااام عليكم
بدر وهو يعتدل ويسكر الالبوم:هلاااااااااا ييت والله يابك عشان تطعم احلى بشمل في الدنيا مسويتنه ميمي
قام بدر ووايه مروان بالخشم وتمت مي واقفه اطالعه بنظراتها الي تذوب
بدر:حياااك
مروان وهو يرمق مي بنظره سريعه فيها شي مثل العتب:لا بروح ابدل واتسبح عقب باييك
وعلى طول التفت واتوجه للسلم لفوق شي غريب صارله قلبه رجع ايدق بجنوووون اول ما شافها
ونااااار شبت في صدره من منظر بدر وهو طايح على ريلها وهو راقي تم يهز راسه رافض هالافكار لاكن مافي فايده
تم واقف تحت الماي ساعه وهو يحاول يهدي المشاعر الي تعصف في صدره....لااااازم يقتنع انها ياهل ويطرد كل الي ايحس فيه
اما بدر فكان مستانس بالقعده مع مي وكان يحاول يستدرجها بالكلام عشان يعرف اي شي عن حبيب روضه لاكنه ما قدر ياخذ منها اي معلومات
نزل مروان وكانت مي حاطه الصنيه بعد ماطلب منها بدر اتسخنها وتقرفله
تمت اتحط في الصحون نظراتها اتوجهت لمروان الي نزل بالبجامه وما رفع نظره ناحيتها اتحس انه مش اهو الشخص الي تعرفت عليه في الفتره الي فاتت
قعد عدال بدر وساله عن امه الي قاله انها راحت زياره وهمس مروان لبدر
مروان:وهذي شو تسوي اهنيه بروحها؟
بدر التفت له بنظره منصدمه:شقصدك؟
مروان:مش بنت عرب وقبايل شو تسوي اهنيه عند ريال بروحها في البيت؟
بدر ضغط بكل حيله بصابعه على كفه عن لا يتهور ويضرب ابها مروان على ويهه
بدرمن بين اسنانه يهمس:انجب حسابيه معاك بعدييين
كانت ردة فعل مروان ابتسامه جانبيه وهو يهز راسه خلت بدر ايولع وهو يفهم لحركة اخوه انها تعني افكار سودا
مي وهيه تمسح ايديها بالكلينكس:تبا شي ثاني قبل لا اروح
بدر وهو يحاااول يكتم الي فيه:لااا فديتج ومشكووووره مره ثانيه
رفعت نظرها لمروان الي بعده ما رفع نظره الها وهو قاعد ايجلب الالبوم بين ايديه
مي:زيين مع السلامه
وقف بدر ومشى معاها لين المطبخ الي كان قريب وفيه الخدامتين خدامة مي وخدامتهم وودعها وهيه تطلع من الباب الخلفي
عقبها رجع لمروان الي كان يدري بردة فعل بدر وكان متحمس الها عشان ايطفي اهو بعد الي ايحس به
على طول انقض بدر على مروان وتم ينهال عليه بالبكسات وهو يسبه ويشتمه على تفكيره الوقح من القهر الي كان ايحس به مروان كان يضحك وبدر يضربه
بدر:يا حيواااان انا تفكر فيه هالتفكير ومع منووووه ميمي الي مربنها على يديه انته هب صاحي
مروان وهو يرفع ايديه في استسلام:اوكيه اوكيه اسفيييين خلااااص خذت كفايتيه من الضرب اليوم
شل بدر سفرته وعقاله وطلع عن مروان
مروان وهو يمسح الدم الي نازل من شفايفه:هههه والبشمل حق منووووه بتخليه
بدر يدري ان مروان يمزح مرات مزح ثقيل لاكن هالمره ماقدر يستحمل مزحه هذا اذا كان صدق يمزح
بحرقه رجع مروان ايطالع البوم صورها

.........................................

في اليوم الثاني كان زايد قاعد في الحديقه على طاولته الي يفطر عليها كل يوم ومكتف ايديه مغمض اعيونه
ياخذ غفوته اليوميه اقتربت نور امنه بخطواتها وابتسمت وهيه تشوفه على حاله امفكر نفسه ملك الدنيا ياله من غرووور
نور:اسعدت صباحا ايها السيد
فتح اعيونه بسرعه وتم ايطالعها وهيه واقفه ونورها ممتزج بنور الشمس
زايد:انتي؟؟!!....شويايبنج؟
نور:اتيت كي ارا هنيه لقد اشتقت اليها...لاكنني لم اجدها
غمض زايد مره ثانيه عيونه متجاهل وجودها
زايد:ولدها مريض وبتم عنده كم يوم
نور:اجل اخبرتني الخادمه الاخرى
زايد:انزييين اي خدمه ثانيه
نور:هل تعني بان عليه الانصراف؟
زايد:والله افهميها مثل ماتريديين
نور:هل لي ان اسال اين هو منزلي؟
فتح عيونه بشويش:شدرانيه؟
نور :هل اعود الى دياري كي اجد منزلي؟
فتح عيونه اكثر وهو يوقف ويطالعه:الساعه الطيبه
نور:ماذا؟ماذا تعني؟.
زايد وهو يتقرب منها:اقول الساعه الطيبه الي بوصلج فيها لين باب الطياره وبقولج في الحفظ سيره بلا رده
نور وهيه تخطو خطوه لورا:لا تقترب مني
زايد:شمنه متروعه؟
نور:هل تعني حقا ماتقول؟
خذ نفس والتفت عنها قبل لا يتهور اكثر وهو يمشي رايح صوبها
زايد:انا ما اقول شي وما اعنيه
تم واقف ينتظر ردها وهو معطنها ظهره لاكنه ماسمع الها صوت واول ما التفت ناحيتها شافها تمشي بخطوات بطيئه راجعه للفله داخل وهيه اطالع تحت
كان خاطره يصرخ عليها ويواقعها انها مره ثانيه ماتمشي قبل لا يخلص كلامه لاكنه رجع وسكت
قعد على كرسيه لين ما اذن الظهر وبعدها راح ايصلي وقرر ايروح بيت يدته
اهناك شاف الكل الا اهيه وماحب يسال عنها عقب رجع لفلته
استقبلته هنيه:ازيك ياباااشه
ابتسم زايد:اهلييين هنيه اخبار ولدج
هنيه:الحمدلله ياباااشه بخييير وابو فريد بيسلم عليك ويقولك متشكر اوي اوي دالمستشفي الي بعتنا ليه
كويس اوي اوي دا كانو شيلينا من على الارض
زايد:الحمدلله
التفت عنها وتوه بيطلع فوق
هنيه:يا باااشه
زايد وهو يلتفت الها:بلاااج؟
هنيه:ا ا البنت نووور
زايد:هيييه شبلاها؟ يت اليوم تسال عنج
هنيه:ايوا عرفت بس البنت عيانه اوي
زايد باستغراب:شوووه عيانه اهيه وييين؟
هنيه:في الاوطه عندنا قوا
زايد متفاجئ:اهيه اهنيه؟
هنيه:ايوا يا بااااشه البنت الشغاله قالت انها قت ونامت ومن بعديها ما صحيت حتى الصله ما صلتش
زايد:شووو فيها؟
هنيه:دا وشها احمر وفيها حراره مش طبيعيه
التفت زايد عنها للجهه الثانيه:انزيين....عطيها بندول وسويلها كمدات وبتفتك انا تعبان بروح احط راسيه شويه
طلع زايد عنها لفوق وهنيه متوهقه ماتعرف شو تسوي؟
هنيه:يلهوي اعمل ايه دلواتي؟
رجعت هنيه عند نور الي زادت عليها الحراره وتمت تهذي
هنيه وهيه تخبط على صدرها:يخراااابي بتقول ايه البنت دي ....دي بتتكلم زي الخان الي بيشتغل في الزراعه يالهوي انا لازم اروح اقول للباشه احسن البنت تموت عليه وما اعرفش اعمل ايييه
دقت هنيه على زايد الي كان منسدح وما بدل ثيابه
فتح الباب:علوووومج؟
هنيه:الحق ياباااشه البنت نور بتتكلم وبتقول كلام مش عارفه هو اييييه...كلام مش زي الكلااام الي بتقووووله
زايد باستغراب:شوووه بعد الكلام الي اتقوله؟
هنيه:وانا شعرفني ياباااشه
زايد وهو يتخطاها:لوع الله بجبدج اسميج صدق حشره
نزل زايد تحت وتوجه لملحق الخدم دق الباب ودخل واول ما شافها سرت القشعريره في جسمه كان ويهها محمر وهيه تهذي باللغه الباكستانيه
نزل قاعد وتمت عيونه عليها وابتسامه اتلوح على شفايفه لطريقة كلامها صفعها على ويهها هيه تعور بس اهو يتحسبها خفيفه
فتحت نور عيونها وسكرتهن
التفت لهنيه:عطيتيها بندول؟
هنيه:ايو ياباااشه
زايد:انزين الحين شو تبونيه اسوي؟
هنيه:مش عارفه ياباااشه مش احسن ناخدها للمستشفي
وقف زايد:شدرانيه؟
رجع وقعد ايطالعها
فتحت نور عيونها واخيرا استوعبت منو الي قاعد ايطالعها:ايها الوقح لما انته هنا تنظر اليه
ابتسم زايد:استذهنتي اخيرا زيييين مارمستينيه بالباكستاني
نور:اخرج من هنا
زايد:بعده لسانج يباله قص
وقف زايد وتوه بيتكلم صرخت هنيه الي شافت نور تنتفض بقو
هنيه:يلهوي ياباااشه البنت حتمووووت الحق دي الحراره بترجفها
طالع زايد وراه لنور وفتح عيونه منصعق:شوووو اسويلها؟
صح انه عنده خبره في كل شي الا المواضيع هذي يحس مايعرف شو يسوي؟
هنيه :ميه بارده ميه بارده حجيييب لها ميه بارده
شل زايد نور على طول ودخل ابها الحمام ووقفها تحت الدش وفتح الصنبور وعشااان يقدر يوقفها زييين وقف معاها تحت الماي وهو لاف ايديه حوليها
وقفت هنيه عند باب الحمام اطالعهم مستغربه من زايد الي ماسك نور والماي مخرسنه معاها
بعد دقايق صرخ زايد:هنيه هاتي فووووده بسرعه
هنيه:طيب يابااااشه
يابت هنيه الفوده ولف ابها زايد نور وشلها مرجعنها السرير لحفها بالحاف كامل ووقف وهو ينتفض من البرد
زايد:عاده تعالي شو فيها انا الي عليه سويته
خلاهن وطلع مايريدها اتقوم وتشوف انه مهتم ابها مع انه يدري ان سبب تعبها الكلام الي قاله الها برا
بعد ساعتين كان حال نور احسن وعلى العصر سوتلها هنيه شوربه كانت نور ماسكه ملت الشوربه بين ايديها تاخذ من حرارتها وتفكر في كلام هنيه
نور:هل حقا فعل ذالك من اجلي؟
هنيه:ايواااا دالباشه لو ماشالك وحطك تحت الحنفيه كان انتي موتي بعيد الشر
نور:يا الاهي هنيه ...انا لا اعرف مالذي يجري لي معه...انه الشخص الوحيد المتكشف على كل اموري هو الوحيد الذي لمسني وهو الذي راني بكامل زينتي كما انه لا يمنع نفسه من لمسي متى اراد وتذكرت نور القبله واحمرت خدودها
لو يتزوجني الباشه لكان الامر عندي هين
انسدحت نور على جنبها وهيه تفكر في كلامه في الحديقه ونزلت دموعها
نور:ولاكنه يريدني ان اغادر...تبا له لن ادع كلماته تلك ان تؤاثر في مرة اخرى ولن ارحل
هنيه كانت منشغله بشرب شوربتها وما انتبهت لنور شو كانت اتقول
نور:هنيه اريد ان اذهب عند جدتي ...ربما لن اعود هنا جدتي تحبني وتريدني ان ابقا معها دائما
هنيه:طيب يا نور حشوف الدريول
طلعت هنيه وحصلت زايد توه نازل من فوق
زايد:شبلاااج يا هنيه
هنيه:مافيش حاجه يا بااااشه ا البنت نور عايزه تروح عند جدتها وانا رايحه اشوف السواق
زايد وهو طالع رايح برا الفله:خليها تلحقنيه انا رايح بيت يدوه
هنيه ارتبشت:ط طيب يا بااااشه د دلوقتي ااولها
رجعت هنيه عند نور:بنت يا نور بسرعه قووومي السياره مستنيااااكي برا
نور:اتريدنني ان انصرف بهذه السرعه هنيه ؟
هنيه:لاء يابنت ا ا السواق مش هنا والباشه قااال انه حيروح عندجدتك وقااال خليها تلحقني
قامت نور :حسنا
اول ما ركبت نور السياره حست ان جوها حار وزايد ملتفت عنها للجهه الثانيه منشغل في حاجه
سكرت الباب وتمت ساكته بعد ما القت السلام
رفع زايد طرف سفرته الي من صوب جهتها على فوق وحرك السياره...المره هذي الراديو كان على نشرة الاخبار
تمت اتفكر انه صدق انسان بغيض يعني ماكلف على نفسه يسالها عن حالها بعد الي صار الها لاكنها اتفاجئت
زايد:هـ هــــ هـــ هـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــتشوووو وووووووووووو
التفتت له بسرعه سحب منديل وتوالت عليه العطسات ورا بعض
ظرب بيده على لستيرنق كذا مره متضايق من هالعطاس
زايد:يوووووه هاتشوووووو
ابتسمت نور :يفضل ان تقول الحمدلله
زايد:هـ هـــــــــــ هــــــــــــاتشووووووو اووووه
نور:استغفر الله العظيييم
زايد:جب انتي هب فكارج انا الحيين هــهـــــــــــاتشووو
التفتت عنه للجهه الثانيه
نور:حسنا ظع المنديل على وجهك لا اريد ان تنتقل اليه العدوا
زايد:لا والله ماجن الي فيه بسبتج
نور:ربما خرجت من الحمام دون ان تجفف شعرك
وقف زايد السياره والعطاس قام ايزيد عليه فتح باب السياره وطلع ريوله وتم يعاطس وهو يحس بويع قوي في راسه فجئه
هجم عليه
زايد:ااااااه ياراسيه
نزلت نور بسرعه ودارت للجهه الي اهو فيها
نور:زيد ماذا بك ...يا الاهي انك متعب بحق
زايد:هـ هــــــــــــاتشووو
وقف زايد وهيه مجابلتنه:قووووومي عنيه
نور وهيه تقرب امنه:زيد انك متعب الا يوجد مستوصف قريب من هنا لنذهب اليه يا الااااهي كل هذا بسببي
زايد عصب عليها ومسكها من زنودها وهو متضايق من نفسه والويع الي ياااه
زايد:وبعدييين معااااج بتفارجينيه في السعه ولاهـ هـــــــــاتسوووو ولا شووووه
كان مقربنها من صدره واااايد
نور وهيه مستحيه:الا تخجل من ملامستي هاكذا امام الماره
زايد:تدرييين لو املج عليج في يوووم ما بملج عليج عشان سواد عيونج بس عشان اخذ راحتيه وانا اتفرص فيييج بدون ماتقذينيه
نور:حسنا لا مانع لدي
دزها عنه على جنب:بتبطييييين
رجع والتفت لسيارته وركبها وهو يعاااااااطس رجعت نور وركبة
نور:الا يوجد مستوصف قريب
حرك زايد بدون ما يرد عليها لين وصلها لبيت خاله
زايد:انزلي
نزل اهو قبلها وهو رايح داخل بخطوات سريعه على طول راح لغرفة يدته وانكت في فراشها وهو يحس ببرد قوي ينفضه
الجده:زياااد المااال وااايه شبلااااك(على فكره زياد المال هذا لقب احنا اناديبه اي شخص اسمه زايد وخصوصا اذا كان هذا الشخص غالي(
دخلت نور على طول وراهم:جدتي انه ليس بخير من المؤكد انها نزلة برد
الجده:اشوووه بردي نزل عليه؟
نور اطالع جدتها بنظرات مستفسره:ماذا تقولين جدتي؟
مشت الجده لين الستاره وكشفت اطالع برا
الجده:يابنتيه ما اشوووف بردي ومطر برااااا
زايد من تحت اللحاف:يدووووووه انا بردااااااااااان لحفوووووونيه هـ هــــــــــاتشوووووو
الجده وبدت تستوعب:ياااارك ربيه ياولييييديه مزجووووووم
نور:ماذا تعنين جده بمزجوووم
الجده:سيري سيري ازقري ام فهد
نور:اتعنين بان اناديهااا
الجده فقدت اعصااابها:يامن شراله من حلاله عله...يابنتيه انتي ماتفهميييين شو لينه بتم افهمج
رووووحي هذا ماما ام فهد خلي يجيييي بسرعه
نور:حسنا حسنا جدتي ساذهب اليها الان
راحت نور وخبرت ام فهد الي انصعقت يوم شافت زايد مريض
الجده:هييييه بتمين فاتحه ثمج انتي بعد ياله سيري سويله حلوووول
ام فهد:ان شالله ان شااااالله عمتيه
نور:جدتي الا يستحسن بان يذهب به عمي الى المستوصف
الجده:لاااا افا عليييج الحين بنروحه الحلول وبنخليه يشربله كوووب وبتشوفينه يربع مثل لحصاااان
زايد:هـ هــــــــــ هــــــــــاتشوووووو اااااااه راسيه يعورنيه
قامت الجده وقعدت عند راسه وكشفت عنه:بسم الله علييييك يارك ربيه ماتشوف شر يوليييديه
طلعت نور وراحت المطبخ دورت على بندول ورجعتبه
قربت منهم:جدتي دعيه ياكل هذا العلاج سيفيده قليلا
الجده:لا لا لا هذا خياااس بيزييييد ويعه
نور:جدتي انه خافضا للحراره ومهدي للالم
الجده:اظهري اظهري انتي شعرفج
طلعت نور وهيه محزننها زايد الي ماتوقعت انه اتشوفه منهد حيله بالطريقه هذي لاكنه صدق معثور
طاح في طبووووب يدته وطالعوله عاده متى بيفتك
اصرت الجده على زايد الي زاد ويع راسه انه يقعد ويستنشق الحلول الي هو عباره عن اعشاااب مطبوخه مع بعض وبخار هذي الوصفه له علاااج في نزلات البرد وشربه مفيد للمغثه
زايد اول ما قعد صرخ:حلووووول لا يدوووه دخيلج مادااااني ريحته
رقعته على راسه:امبووونيه انا ماقلتلك تعال صوبيه انزل تحت انكت تحت اللحاف اتنشقه يالله
زايد:يا يدتيه مادااااني ريحته
الجده:اص ولا كلمه
التفتت نور للجهه الثانيه تضحك وضوق عيونه وهو يطالعها وهز راسه متحلف الها
نزل زايد على الارض وغطته الجده مع غوووري الحلووول
الجده:نزل راسك تحت اتروحه عدل
زايد:ياااااااللــــــــــــــــــــــــــــــــه ماداني ريحته
الجده:جب ولا كلمه نزل راسك اكثر على الغوري خل البخار يدخل في راسك
نور قربت منهم :ههههه جدتي عليك به انه يستحق ذالك
زايد :بذبحج ان مسكتج اليووووم ذبحتج
الجده وهيه ترقعه على راسه:اص اص تروح الحلووول عدل
نور:ههههههه
زايد:ماعليييه وين بتروحين عنيه يابنت الباكستانيه
الجده:يعلك تفداااها بنت الباكستانيه اص ولا كلمه
طلعت نور وراحت عند البنات
كانت اليازي قاعده في المطبخ تاكل سندويج يوم دخل عليها فهد سحب الكرسي الي عدالها وقعد عليه رفعت نظرها له ورجعت السندويج للصحن
فهد:بلااااج كملي سندويجج
اليازي:شبـــــــــــعت
قامت والتفتت عنه وطلعت غمض عيونه فهد وهو محتاااار فيها
اما زايد بعد طبوووب يدته خذها رقده ليييين الساعه وحده فاليل
طلت نور على يدتها الي كانت قاعده عداله:هل تريدين مني شي جدتي قبل ان اذهب الى النوم؟
الجده:مشكوره فديتج
نور:لقد وضعت بعض الطعام في الخارج من اجل زياااد عندما يستيقض
كشف زايد اللحاف والتفتت له
زايد:ومنووووه زيااااد بعد هذا؟
ابتسمت نور:حمدلله على سلامتك
الجده:فدييييتك بخير انته؟
نزل زايد نظره عن نور والتفت ليدته:لين اتسبح وابدل ثيابيه عن هالريحه عقب بقادي بخير
الجده وهيه تمرر صبعها تحت عينها وهيه حركه مشهوره عند الجدات:نكر ويوووور


.................................................. ...........

احم احم ادري البارت اليوم مافيه احداث مهمه بس البارت الياي ان شالله بيكون غيييير وبيكون على الهوا مباشره لنقل فعاليات اخر يوم في التصويت واختيار الشخص المناسب لكرسي الشعب
فارجو من الجميع التصويييييييت ان كان زايد يستحقه ولا لااااااا
هـ هـــــــ هــــــــــــــاتشووووو ياويله الي ما بيصوت اليه...زايد بن محمد


 
 

 

عرض البوم صور ΑĽžαεяαђ   رد مع اقتباس
قديم 02-01-10, 08:50 PM   المشاركة رقم: 69
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 152110
المشاركات: 2,010
الجنس أنثى
معدل التقييم: اموره المزيونه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اموره المزيونه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 





أنا أرشح زايد للفوز بكرسي المجلس ...

سبب ترشيحي عشان أعرف بعد فوزه واصبح عضو في البرلمان

شلون راح تكون تطورات حياته مع نور بنت عمه

بس لو يطلق العنان لمشاعرة واحاسيسه تجاه نور

جان احسن ... ونحس بشويه رومانسيه...


تقبلي مروري غاليتي ....


 
 

 

عرض البوم صور اموره المزيونه   رد مع اقتباس
قديم 02-01-10, 11:47 PM   المشاركة رقم: 70
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jan 2009
العضوية: 118715
المشاركات: 634
الجنس أنثى
معدل التقييم: ضجة الصمت عضو على طريق الابداعضجة الصمت عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 152

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ضجة الصمت غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ماشاء الله ودييمة من جزء لجزء تبدعين أكثر ..

اعجبني هالجزء ،، كان هادي بالنسبة لما قبله من بارتات ومفاجآآت ،،

لكنه بصراحة مب هاادي أبد .. وفيه كم كبير من المشاعر المختلفة..

اعجبني مرررة موقف اليازي ويا فهد .. لما صاروا على طبيعتهم وأخرجت مابقلبها أمامه... مع إنها قهرتني يوم نست .. بس أهم شي إنه حس فيها .. منتظرة المواقف بينهم ومتأكدة بتكون رووعة ومختلفة كالعادة .." ومثل ما يقولون لا محبة إلا من بعد عدواة "

مممم نور ،، تعجبني لكن ليش أحس بدت تخضع شوي وتلين لزايد ... ؟ مع إنه مايستااهل...!
بس كسر خاطري لأن اكيييييد ورا كل هالبرود والغرور والشخصية المتجبرة طفل فاقد الحنان ووحيد .... عشان كذا راح أصوت له .. لعل وعسى يفكنا من حشرته بعد الفوز .. هههه

نورة ... مازلت متوقعة لها الكثير من المواقف القاسية .. والمعاناة .. تفكير خليفة طبيعي مية في المية .. صح يمكن تصرفاته خطأ لكن ردات فعله جداً منطقية وماهو بغبي ولا مغفل عشان مضحوك عليه من اميرة لأن اللي يشوفه من خالته وأميرة شي طبيعي ولو مكانه ماتوقع ابد ان كل هااااذا متخبي عنه.. وعلى اساس اللي يشوفه يتصرف ،، خصوصا البارت الاخير وضح نظرته لنورة أكثر وخلاني أقتنع في تصرفاته زود ..

وديمة العطااا .. الله يعطيييك ألف عافية ... أهنيك للمرة المليوون على إبداعك... ربي يحفظك الغالية ويبارك في قلمك المعطاااء .. اسم على مسمى ..

الزااائرة .. الشكر موصول لك غاليتي .. تسلميييين والله على نقلك .. تسلم يمييينك ..

 
 

 

عرض البوم صور ضجة الصمت   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وديمة العطاء, رواية نور, رواية نور للكاتبة وديمة العطاء, وديمة العطاء, نور, قصة رواية نور للكاتبة وديمة العطاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t126744.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط¬ط¯ط¯ظٹ ظپظٹظ†ظٹ ط­ظٹط§طھظٹ ط¨ط§ظ„ظ‚ط§ ظ„ظ„ظƒط§طھط¨ط© ظˆط¯ظٹظ…ط© ط§ظ„ط¹ط·ط§ ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ظ‡ This thread Refback 17-08-14 03:13 PM


الساعة الآن 07:01 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية