لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-07-10, 04:45 AM   المشاركة رقم: 31
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
بالشرقية ..
ببيت أبو نواف ..
كان فيصل يسولف مع أمه وأبوه ..
أم نواف: متى بتعرس .. ماعاد لك حجه ..
ابتسم فيصل: يايمة الله يخليك بعدنا .. توني مالي شهر من جيت وأشتغلت خلي اكون نفسي ..
أبو نواف: بنخطب لك بنت عمك وبالعطله أعرس ..
فيصل بسرعة: لا .. لا .. الله يحيك يابية .. لاتكلم أي أحد من أعمامي .. لو أعرست ماني بمأخذ منهن ..
أبوه: ورى ماتأخذ من بنات عمك ؟ وشهو اللي قاصرهن ؟!
فيصل ( قلبي مايبغى الا شوق) : ماهو بقاصرهن شي .. لاكن القرايب أنا شايل فكرة الزواج من راسي منهم ..
قعد أبوه وأمه يناقشوهم وهو ولاهو هنا .. فيصل عكس أخوانه راسه يابس وعصبي ..
فيصل: الله يخليكم زواج من أهلنا ماني بمتزوج .. عن أذنكم ..
قام ..
أبوه: ولدك برأسه وحده ..
أمه: منهي تقهى ؟
أبوه: علمي علمك .. لاكن براسه وحده ..
.
.
.
طلع فيصل لـ غرفته ..
اشتاق لـ غلا ..
دق عليها ..
بس مادرت ..
يمكن خيرة يتأجل الخبر اللي عمرة ماتمنى سماعة ..!
سحب الفراش ونام ..
.
.
.
بالرياض ..
ببيت نايف ..
كان نايف توه داخل للبيت .. نزل جدته من قبل ومادخل .. طلع يلف بسيارته في شوراع الرياض ..
قامت له دانه : هلا قلبي .. شفيك تأخرت ..
نايف: طلعت أخذ لي لفة شوي ..
قامت له أمه: فيك شي ؟
نايف: لا .. الحمدلله .. بروح أخذ لي دوش وانوم ..
أمه: والعشا ..
نايف: ماني مشتهية .. عن أذنكم ..
أخذ دانه معه ..
بغرفتهم ..
حضرت له دانه ملابس ..
وطلعت وجابت خفايف له عشان يتعشى .. جهزت الصينيه وراحت للغرفة ..
لقته منسدح .. وحاط يده على عيونه ..
جلست بجنبه : حبيبي يله قوم كل لك شي ..
نايف بعده على حاله : بس دانه .. خليني بس أنام .. راسي مصدع .. أحسه بينفجر ..
حطت راسه على رجلها وسوت له تدليك ..: ها خف ؟
نايف بألم ويأس: لاخف ولاهو بخاف ..!
دانه: حبييي والله أنت .. بسم الله عليك ..
دفى نفسه بحضنها أكثر وأكثر .. يخاف بفقد هالحضن ..يعشقها بكل معاني العشق .. يعشق تفاصيلها .. يعشق حيكها .. لعبها .. جدها .. هبالها .. كل شي بالبنت هذي يحبه ..
.
.
.
ببيت تركي ..
نادية .. كانت مقهورة بكل ماتعنية الكلمة من علاقة غلا وتركي الواضحة للكل بسعادتهم وحبهم لـ بعض ..
كانوا سوالف نادية ورهف ..
نادية: سلوى تقدموا لها ناس ..
رهف: زين الله يوفقها ..
نادية: لاكن ماوافقت ..
رهف: يله نصيب ..
نادية الا تنكد : تعرفين اللي قلبها معه .. لاكن الله يسامحه فضل الغريبة عليها ..
فتحت بخوت عيونها .. ماتستحي ذي .. ببيت غلا وتسبها ..
رهف: أقول نادية شخبار أجواء جدة ..
نادية : حلوة .. لاكن تدرين أنه يحبها وبيرجع لها مع الايام ..
قامت غلا ماعادت تتحمل ..بجد ناس قلق ..
رهف: نادية ..يعني ببيت البنت ماسلمت من لسانك ..
نادية: ماقلت شي ..
رهف: لوقعدت معك بستجن .. بروح لــ غلا ..
راحت لقت تركي عندها ..سلم تركي على اخته .. وسولف معها شوي ..: الا خلو عيال مهند يطلعون وعيال عبدالله ..لان مهند بينام عند عبدالله ..
.
.
.
راح الكل ..
بالغرفة ..
غلا : تركي بسألك سؤال ؟
تركي لاحظ الجدية على غلا .. : سمي ..
غلا: سم الله عدوك ..أممممممممممممم ........
طالعها تركي .. ماهي عارفه أشلون تبدء .. : هاغلا ..شفيك ؟ مضايقك شي ياعيون تركي ..
غلا : أممممممم ..(أخذت نفس) .. انت ممكن تتزوج وحدة ثانية ؟
ضحك تركي ..
غلا: ليه تضحك ؟ الحين أنا مقهورة وأنت تضحك ..
مسك يدينها ..وقال: لان هالسؤال أحسه غبي ويضحك ..أنتي عمري .. ولا أشوف غيرك ولا لك مثل بحريم الدنيا كلهم .. أنتي غلا الغلا كله الغاليه .. الفرق بينك وبين الحريم الثانيات مثل الفرق مابين الثرى والثريا ..
غلا بيضق: طيب وسلوى بنت عمك ؟
تركي: أشفيها؟
غلا: أممممم عمرك حبيتها ؟
تركي بثقة: ولا بنسة 1%
غلا: لو ضغطت عليك عمتي لانها بنت أختها وأبوك لانها بنت اخوه بتأخذها؟
تركي : شوفي هم أمي وابوي أحترمهم جداوأقدرهم لاكن حياتي الخاصة لا مأحد يتدخل فيها ولا أسمح لاحد يتدخل فيها ..ولو بتزوجها كان أخذتها من قبل ..
غلا : طيب لية مأخذتها ؟
تركي بضيق: لان أحب البنت الرزينة .. العاقلة .. وبصراحة مالقيتها في سلوى ..! وبعدين أنا من شفتك ببيت أختي طاااااااااااااااار عقلي .. والحمدلله صرتي لي ..
ابتسمت له ..
تركي: فديت قلبك .. شيلي هالافكار من راسك .. أحد عنده القمر ويلتفت للنجوم ..
غلا بثقة: لا طبعا ..
تركي: من فتح هالسوالف التافهه براسك ..
غلا بوزت: نادية .. تخيل كل شوي تقط سالفة .. ضايقتني موووووووت ..
مسك تركي خدودها : يالبها .. ماعليك منها .. طنشيها ..
غلا: أن شاء الله .. بس تركي والله مااتحمل احد يقول لي شي عنك .. يوووه أموت قهر .. الليلة وربي كنت ببكي ..
وبكت ..
ابتسم تركي وضمها ..: حوبي غلاووووووي .. والله أنك دلوعه ..
مسح دموعها : بسك أنتي كلك دلع ..
ابتسمت له ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 04:45 AM   المشاركة رقم: 32
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
ببيت نايف ..
كان بعده على حاله .. حاله مصدع ..
دق الباب ..
دانه: أدخلي عمتي ..
دخلت أم نايف ..وشافت نايف منسدح على رجول دانه ..
قربت عند ولدها وحطت يدها على راسه : ها يمة كيفك الحين ؟
نايف: لاتخافين يمة ..أبشرك طيب ..
أمه : الله يحفظك لي .. وش هالصداع ؟طلعت من البيت وانت كويس .. ورجعت من عند عمك وراسك منتهي ..!
نايف: صداع بس بيروح ..
مسكت أمه يده وسلمت عليها ..
تأثرت دانه مره .. ياقلبي .. أول مرة تشوف ام علاقتها مع ولدها كذا ..
يمكن لانه وحيدها .. وتخاف عليه من كل شي ..
طلعت أم نايف ورجعت بعد وقت ومعها صحن ..
دانه: وش ذا عمتي ؟
أم نايف: سخنت زيت زيتون وبسوي له مساج ..
كان نايف ساكت الالم بيذبحة ذبح ..
أم نايف: تعال هنا يمة ..
تقصد يحط راسه على فخذها ..
قعدت تسوي له مساج ..
حتى نااااااااااااام ..
دانه:عمتي نام ..
أم نايف: حلو زيت الزيتون ..يرخي الاعصاب مع المساج
قامت أم نايف وعدلت ولدها ..
.
.
.
الساعة ثلاث الفجر ..
قام نايف ..
حاس بالضيقة نفسها ..
قام تسبح توضئ وصلى الوتر ..
قامت دانه ..وكان ظهرها يألمها لانها جلست كثير بالمسا .. بس تحاملت على نفسها وراحت لـ نايف .. اللي كان يدعي ربه .. يهون عليه هالمصيبة ..
طالعها نايف ..
دانه: لية شعرك غرقان ؟
نايف: كان فيه اثار زيت من المساج ..وتسبحت..
دانه: ها الحين خف راسك؟
مايبي يشغلها :ايه الحمدلله ..
دانه: الحمدلله ..
رجعت انسدحت على السرير .. ظهرها يألمها ولازم تريحه ..
قام لها: يألمك شي ؟
دانه: لا ..
نايف: بجد ..
دانه: بجد ..
نايف: أحس وجهك فيه شي .. لمسة ألم ..
دانه: عادي .. عارف مع وضعي بالحمل لازم هالاشياء (ابتسمت ) باقي على قولة عمتي والدكتورة ماشفت شي ..
مسك يدينها: لاتخافين .. أن شاء الله فترة وتعدي .. وأنا معك بكل الاحوال
دانه:أن شاء الله ..
فجأها لما انسدح بحضنها كأنه طفل وحط راسه تحت حلقها .. : نايف قولي ياعمري شاللي مضايقك ؟
نايف: خليني بحضنك كذا .. هذا دواي من كل شي ..
لمته أكثر لعندها وسكتت ..
.
.
.
اليوم الثاني ..
بالشرقية ..
ببيت منصور ..
عناد : الا تكملين أمها .. يايمة البنت تذبح .. شق ..
أمه: وش هالمصطلحات .. رفعت ضغطي .. وبعدين ..
عناد : أبي البنت اللي جاتنا قبل شهر .. وكان عمها مزوجها لشايب غصب .. اللي أسمها شوق .. ابيها يعني أبيها ..
أمه: البنت ماعليها خلاف .. لاكن مدري توافق أولا ..
عناد: بنزل للرياض وبتنزلين معي وبخطبها ..
أمه: هالاسبوع ..
عناد : أية .. يوم الثلاثاء ننزل كلنا للرياض .. والاربعاء تكلمين أمها .. ونروح لهم ..
امه: عاد نشوف خالاتك وخوالك لنا مدة ماشفناهم ..
عناد : ياحبني لك يمة .. تونا شهر عشرة شفناهم ..
ضحكت أمه ..
عناد: كلمي امها ..
أمه: وش أقولها ؟
عناد: أساليها عن خطيبتي ؟
طبعا ام شوق بعد السالفة ومساعدتهم لبنتها .. راحت لام منصور وشكرتها .. ومن يومها وعلاقتهم حلوه ..
دقت عليها وجلست تسولف معها وعناد يستعجلها تسأل عن شوق ..
أم منصور: وكيف شوق ؟
أم شوق: والله شوق حالتها من عقب ذيك السالفة مهيب بذاك الزود .. مأثرة على نفسيتها بالحيل ..
أم منصور: ياقليبي عليها .. حسبي الله ونعم الوكيل ..
أم شوق: امين ..
أم منصور: الا الاسبوع الجاي أن شاء الله بنجي للرياض .. وعاد لازم نشوفكم ..
أم شوق: الله يحيكم ..
.
.
.
ببيت أبو عهد ..
كانت عهد توه جاية مع أمها من المستشفى ..
عهد: مفأجاة ..
نادر: مالت عليك .. قولي وشو ؟
عهد: نو نو تحلم ..
أمهم تضحك على نقاشهم : رفضت عهد أن الدكتورة تقول تقول تبي مفأجاه ..
نادر: صارت الاخت أم ..
عهد: هههههههههه
دق جوالها ..
شافته خالد عطته مشغول ..
شوي الاهو داق على جوال خالته ..
ردت علية وسولفت معاه شوي .. أما عهد عرفت أنه خالد وطلعت لـ غرفتها بهدوء ..
طلب خالد عهد من خالته ..
لفت ماشافتها ..
طلعت لها بالغرفة ..
أم عهد: خالد بيبك ..
عهد: خلاص يمة خلية يدق على جهازي ..
أم عهد عارفة بنتها : لا كلمية ..
أخذت عهد الجوال من يد أمها وطلعت امها ..
صكته بكل بساطه ..!
انقهر خالد منها .. جلس يدق بس مادرت ..
.
.
.
ببيت سلطان..
كان منسدح .. الشغل هاد حيله .. بس لما شاف مشاعل جلس ..عكسه طلعت من الغرفة خافت ..
ضحك سلطان وقام بسرعة .. مسك يده قبل ماتنزل من الدرج ..
وأخذها معه لـ غرفتهم ..
سلطان: وين؟ تشوفيني تروحين ؟ تراي رجلك ؟
مشاعل لسانها طويل : كذا كيفي ..
سلطان ناظرها بنظرة: أوهـ ..
مشاعل: شوف أنا أكرهكم يالرجال مرآ .. عمري ماحبيتكم ولاراح أحبكم ..
فـ لو سمحت خلني بحالي .. أحسن لك ولي ..
سلطان كان ساكت يناظرها ماحكى ولا حرف ..
هالشي هز مشاعل .. نظراته غريبة ..
مشاعل: لية تناظرني كذا ..؟
سلطان: تتوقعين دلعتك زيادة .. !
مافهمتها وهو فهم هالشي من نظرته عيونها ..
سلطان: شرايك تأخذ علاقتنا الزوجية مجراها الصح مهو بأحسن .. ! عاد صبرت بما فية الكفاية شهر وشوي من تزوجنا .. ها يامشاعل ..
مشاعل جاتها الرجفة : شوف ولاتفكر تقرب ولاتفكر ..
بعدت عنه .. ورد سحبها لعنده : لا بفكر .. حلوة وغنوجة ودلوعه وصغنونه كل شي فيك يذبح لاحول ولاقوة الابالله ..
سكتت مشاعل حست أن جسمها خلاص .. الحالة جاتها أكثر ..
سلطان طالعها حس أنها خافت أكثر .. صارت تردف وهي بين يديه ..خاف عليها جلسها على السرير ..
صارت تبكي ..
سلطان أحتار معها .. قعد يطالعها .. الين هدت .. نوعا ما ..
سلطان: واقسم بالله مش حاله هذي .. يابنت الناس علميني شفيك ؟ تعبت صبري بدء ينفذ ..
مشاعل بعصبية: أطلـــــــــــــــــــع من حياتي وبس هذا اللي أبية وفيني مابي يكو ن أي رجال بحياتي .. أنت أشلون .. أقولك أكرهكم يالرجال ..
سلطان: تذكرين وش قلت مرة .. أنا لا اخذت شي خلاص مافية طلعة له من عندي ..
مشاعل: طلقني ..
طالعها سلطان..
مشاعل : قلت لك طلقني .. عيش حياتك مع وحده تحبك وتحبها .. لاكن أنا ماانفع لك ..
سلطان قام: مهو باأنتي اللي تقررين ..
مشاعل: لا أنا ..
قام وانسدح على الجهة الثانية وقال بألم : تراي تعبت من كل شي .. حتى الزوجة قلت بتريحني طلعت عكس .. زودتني هم يامشاعل ..!
تغطى بالبطانية ..: طفي النور يامشاعل واطلعي ..!
طالعته وطلعت .. صحيح ماتحب تزعل أحد بس عاد شو تسوي ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 04:46 AM   المشاركة رقم: 33
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
نزلت للصالة لقت الكل متجمع .. عدا العيال ..
شالت معاذ وقعدت تلاعبه ..
أم سلطان : وين سلطان ؟
مشاعل: نايم ..
أم سلطان: مهي من عوايدة .. ينوم بدري ..
مشاعل: شكله مرهق ..
أم شوق بحب لاخوها: ياعمري عليه .. والله تعبناه معنا حيل ..حتى أحس أنه شايل همنا الحين زود وحنا معه بالبيت
قاطعتها مشاعل: لا شدعوا .. بالعكس وجودكم والله مريح سلطان حيل .. وحتى أحنا .. لاتقولين هالكلام ثاني مرة .. لو سمعك سلطان بيزعل..
أم سلطان: وهي صادقة مرت أخوك ..
مشاعل : ياربية عليا شوفي العسل هذا شكلة بينام ..بأخذه معي وبنسحبة وتالي ينوم معي ..
عليا: بيغثك ..
مشاعل باسته : وه يالبة .. تصحبون على خير ..
كانت مشاعل تسبحه وشوق حضرت له ملابسه وقفت عند باب الحمام(وانتم بكرامة) تسولف مع مشاعل ..
لفت عليها مشاعل: وفيصل ..
شوق: مستحيل أرضاه لـ فيصل يأخذ وحده مطلقة .. أبي له وحده ماعرفت أحد من الرجال قبله ..
مشاعل : مجنونه أنتي ..
شوق: يامشاعل أفهميني .. اللي يحب احد يتمنى له أفضل شي .. أنا ماأنفع لـ فيصل .. أهو مكانته الاجتماعية .. دكتور .. وكل شي بفيصل رهيب .. مشالله ..
مشاعل: حرام عليك هو يستنك من سبع سنوات ..
لمعت شوق..
مشاعل: حتى رفض يتزوج قبل مايسافر وقال لا .. وكل مرة برفض عشانك أنتي .. والحين بكل بساطة الدنيا مابأخذه ..
شوق: على فكرة حتى هو لو درى أني تزوجت وانفصلت مستحيل يوافق يتزوجني ..!
لفت مشاعل معاذ بالمنشفة ..وطلعت ..
مشاعل: تدرين عن الرجال .. فكري بعقلك سبع سنين ينتظرك من وأنتي بأول متوسط .. والحين لا ماراح أخذه ..
شوق: خلاص الله يوفقه ..
مشاعل: لو درت غلا بتزعل منك .. عاد عارفة غلا فيصل عندها ..
شوق: خلاص الزواج مستحيل أفكر فية مستحيل ..
مشاعل: طيب أبو سعد الله يأخذه مالمسك صح علي ..
شوق: أيه ..
مشاعل: طيب ..
شوق: خلاص أخذت نصيبي من هالدنيا ..
.
.
.
ببيت تركي ..
كان مستلم ..بالشغل ..
دق جوالها ..
غلا: الله ياخذك أنت وش تبي ؟
........: قلت لك أبيك ..
غلا: شوف لو دقيت ثاني مرة بعلم زوجي وحينها وقسم بالله لـ تعرف قدرك صح ..
.........: هههههههههههههههههههههههه ضحكتيني تدرين ..شوفي لو يدري زوجك وأقسم لاخليه يطلقك عاجلا غير أجلا .. أنا أعرف عنك كل شي ..
غلا: أنت وش تبي؟ حيييييييييوووووووووان ..
..............: أبيك ... وبس .. خليني أسولف معك وندردش سوى ..
صكت بوجهه ..
جاتها رسالة ..
( المرة هذي آخر مرة اسمح لك تسكرين الجوال بوجهي) ..
بكت ..
خوف..
ألمـ ..
حياة مابعدها بدت ..

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 04:49 AM   المشاركة رقم: 34
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء التاسع عشر ..

ببيت تركي ..
دق غلا على تركي ..
غلا: تركي متى راح تجي ؟ خايفة ترآ ..
طالع تركي بساعته :الساعه 12 لاتخافين وين أم سيد وناروتي ..
غلا: حرام ناموا ..
تركي : خلا ص بس الحين عندي شغل .. لاتخافين .. شغلي المجد للقرآن وأسمعيها .. البيت آمان أن شاء الله السواق موجود ..والخدم ..
غلا : أوك .. سوق على مهل ..
.
.
.
الساعة 1 ..
دخل تركي ..
مالقى أحد بالصالة ..
طلع لـ غرفه نومهم ..
لقى غلا على الاب توب ..: جيت ..
ابتسم لها : أيه .. يلــــــــــه بسرعة قربي وضميني من الصباح ماشفتك .. بسرررررررررررررررعة ..
نقزت من السرير وتعلقت برقبته ..
باسته : وحشتيني ..
شالها تركي وحط الكاب حق العسكرية على راسها : ياناس ..
ضحكت بدلع : طلعت حلوه ..
تركي: قصدك تتلين العقل ..
تعلقت برقبته زود : مرآ مرآ اشتقت لك ..
تركي وهو يطالعها بقرب أكثر: قاعدة تجنين وتجبينها لنفسك ..
حمر وجهها : تعشيت ؟
تركي: أية .. وانتي ؟
غلا: ايه ..
تركي: وشو ؟
غلا : بيبسي وفلوت ..
تركي رفع حاجب: ذا الله يكرم النعمه عشا ..
غلا: أية ..
نزلها : الحين بنزل بذلتي وبنروح للمطبخ أكلي شي سنع ..
غلا: مالي نفس والله ..
تركي: مهو بكفيك .. دبدوبتي ..
غلا: تررررررررررررررررركي ..
تركي: بنت لاتتدلعين خليني أنزل بذلتي ..
ضحكت له ..
.
.
.
اليوم الثاني ..
ببيت نايف ..
أم نايف: وين ؟
نايف: بطلع شوي وراجع ..
طلع ..
دانه: أحسه متغير ..
عمتها: حتى أنا .. الليلة لما يرجع بتكلم معه ..
.
.
.
ببيت عمه ..
نايف : حرمتني أنت وبنتك من لذه النوم ..
عمه: مهو بيدي ياولدي ..
نايف: لو ربيت بنتك صح ماكان صار كذا ..
عمه بتلبد واضح : وش قرارك ؟
سكت شوي .. وقال: أنا مـــــــــــــــــوافق ..
بكى عمه ..
ماتحرك نايف من مكانه ..
بالنسبة لـ عمه الخبر كان بداية حياة جديدة لاعار لافضيحه لاهم ..
بس نايف .. آهـ يانايف بالنسبة له كان نهاية كل شي حلو ..
عمه وهو يمسح دموعه : ومتى بتعقد عليها ؟
نايف: مايهمني ..
عمه: أجل يوم الاربعاء الملكه والعرس ..
نايف: يصير خير .. لاكن رجاء طقطقه وهبال زايد ماأبي ..
عمه : لك اللي تبيه ..
قام نايف والهموم بدت بحياته من هاللحظه ..
دق على صديقة مشاري .. وقاله يقابله ..
بالكوفي ..
مشاري كان ماهو مقتنع بكلام نايف .. لان نايف ماقاله الصدق ..
نايف: لا تطالعني ياخي كذا .. مشاري صدري ضايق .. ماني بقادر أروح للبيت وأشوف دانه .. احس اني خاين ..
مشاري : طيب تراجع ..
نايف بغصه : أعتمد كل شي يامشاري .. حاس أني بموت .. بموت ..
مشاري: يعني عمك قالهافي مجلس أنه بنته لك وعرسكم الاربعاء ..
نايف حس بضيقة عمره ماكذب ..
مشاري: طيب وش بتسوي مع زوجتك ؟
نايف: هذا اللي كاسرن ظهري .. بتنصدم .. اعرفها .. ومستحيل تجلس دانه عصبية يامشاري بشكل ماتتوقعه .. خاصة الحين مع الحمل خلاص ..بتروح مستحيل تجلس لو فهمتها ماراح تسمعني ..
ضاق صدر مشاري على خوية زود ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 04:51 AM   المشاركة رقم: 35
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
ببيت نايف ..
دخل ..
كانت أمه تحتريه .. : هلا بدري ..
نايف: سلام ..
أمه: وعليكم السلام ..وينك ؟
نايف: مع مشاري ؟
أمه: تعالي معي لـ غرفتي أبيك ..
مشى مع أمه ..
بغرفة أمه ..
أمه : شفيك ؟ من الاسبوع اللي فات وحالتك ماهي عاجبتني ..
نايف حس أنه لازم يبلغ أمه بموعد عرسة : يمة بقولك شي واتمنى تفهيني ..
أمه: قلت وراك شي .. قول يمة ..
شبك أصابعه مايعرف من وين يبدى حاس بهم : آه .. يمة يوم الاربعاء أبيك تجهزين ..
أمه: والمناسبة ؟
نايف: يمة أنا بأخذ بنت عمي ...............
قطعته أمه وضربت على صدرها : وه يمة وش ذا .. ولد صاحي أنت !
نايف: خلاص يمة .. أجهزي .. وخلي جداتي يجهزون .. بس دانه لاتدري لاتدري تكفين ..
أمه: نايف أخبرك تحب المزح ..
نايف لاول مرة تلمع عيونه : مابالامور هذي مزح يمة الله يهديك .. خلاص هي فترة وتعدي ..
عصبت أمه : نايف تكلم زي الناس .. وش هالعرس الفجأه ؟!
نايف : خلا ص يمة لاتسأليني أكثر .. دانه لاتدري .. تكفين ..
أمه: دانه لو درت وسمعت بتروح فيها هي وولدك .. ماسمعت الدكتورة تقول الاخبار الشينه تبعد عنها .. وهالحرص مني طول الثلاث شهور الماضية والتعب بتجي تضيعها كذا.. لا ماراح أسمح لك ..
نايف: يمة خلاص ..
أمه : وشو اللي خلاص يانايف .. وبعدين خير أن شاء الله من الباب للطاقة بتزوج .. ولا بنت عمك ..! سبحانه ..
نايف قام : العرس الاربعاء وببيت عمي .. أنتي وجداتي أذأ تبون تحضرون أحضرو بس دانه لاتدري .. أنا مدري اشلون افاتحها ..
عصبت أمه وقعدت تهزئة ..
كان نايف ساكت ومنزل راسه .. كلام أمه جاي بالصميم ..
أمه: رد أشوف أقنعني ..
نايف بضيق : خليني أقتنع بالاول يمة .. عشان أقنع غيري ..
طلع من الغرفة وهو يزفر الضيقة دخل لغرفتهم لقى دانه نايمة .. صارت تنام كثير .. عدلها لان طريقة نومها غلط ..
دانه تحط أصابعها على عيونها :هممممممم جيت ..
جلس مقابلها: أية دندون .. لية نايمة كذا ؟
جلست : كنت أنتظرك .. وينك تأخرت ؟
نايف: كنت مع مشاري ..
دانه: ترى بديت أغار من مشاري كل وقتك معه بالمدرسة وبالليل وكل وقت .. ماتلاحظ ماصرت تجلس معي كثرة..
طالعها .. دقق بـ ملامحها وهي تتكلم .. هذا هو مشاري وغارت منه .. اجل لو تدري عن المقبل ..
دانه: شفيك .. حتى صرت تسرح كثيرررررر ..
نايف : ولاشي .. بروح أنوم وراي بكرة دوام ..
طالعته دانه .. حز بخاطرها .. حتى ماصار يهتم فيها ..زي قبل ..
قام نايف يغير ملابسه يبي ينوم لاكن من وين له النوم ..
أنسدحت دانه وعطته ظهرها لاول مره .. وغطت جسمها كله ..
مانتبه نايف الا لما جا ينسدح غريبة لاول مرة دانه معطيته ظهرها ومتغطية خاف يكون يألمها شي ..
نايف: دانه .. يألمك شي ؟
دانه من تحت الغطا: لا ..
حس نايف أنها متضايقة من أهماله لها ..
نايف: دندون .. حياتي .. شفيك ؟
ماردت عليه ..
قرب لها وشال الغطا : متضايقة مني صح .. صرت مهملك .. والله غصب دندون ..
سندت دانه المخده تحت ظهرها وجلست ..
نايف وهو يساعدها تجلس : أنا آسف ..
دانه :أنت أصلن ماتحبني .. لانك مره مهلمني .. وعلى فكرة نايف متضايق مني أو من عصبيتي عادي بروح لاهلي ..
نايف ( أخ ياخوفي من هاللحظه) : مالك طلعة من البيت وبعدين يهون عليك تتركين نايف .. وبعدين لا تفكرين لان أمي ماهي مخليتك تروحين خابرة الدكتورة شاحنه راسها على سالفه الحمل ..
ضحكت دانه ..: يعني ماراح أروح لاهلي بلمرة حتى اولد ..
نايف جلس يطالعها .. وهو خايف من رده فعلها لما تدري بزواجه من بنت عمه ..والله ماتعديها يعرفها ..
نايف: أصبري حتى تولدي ونروح سوى ..
دانه: لا وين .. أنا مرآ مشتاقة لهم .. خاصه أن أمي وأبوي وحدهم وسطام هنا بالرياض عشان دراسته .. وبعدين بولد عند أمي ..
نايف: طيب والدكتورة .. قالت لا مستحيل تسافرين .. لان لاقدر ممكن هالشي يتسبب بـ موت ولدنا ..
دانه خافت : جد ..
نايف: هي قالت .. بس أكيد ماقالتها الا وهي متأكده ..
دانه: عادي بخلي أمي تجي هنا ..
نايف: الله يحيها العين أوسع لها من الدار ..
دانه: تسلم لي .. بس أكيد بروح معها بيتنا ..
نايف : وتخليني ..
دانه:تعال معي ..
ضحك لها .. يعشقها هالبنت ..
دانه: صح صديقاتي بكرة بيجون ..يعني صرف نفسك العصر ..
نايف: تغارررررررررين..
دانه: هههههههههههههه .. كلهم متزوجات ..
نايف مسوي نفسه متحطم : أفا ..
دانه بجد وجابتها على الجرح من غير ماتدري : صدقني لو تتزوج بيجيني شي .. ممكن أنتحر .. وأذبحك أنت والغبية اللي بتأخذها .. وبخليك تطلقني غصب طيب .. وبحرمك من ولدك .. أخ يانايف تخيل بس الله لايقولها .. أحس بيجني حاله نفسية ..
تضايق نايف بالحيل من هالسيرة .. : أقول سكريها والله لو أخذ من الحريم غيرك عشر ماتأخذ وحدتن فيهن ذرة من مقدار غلاك بقلبي ..
دانه: شفيك تضايقت ؟ نمزح .. وبعدين مستحيل أنك تتزوج ..أنا دندون الدانه ..
نايف: ودي أنوم وراي دوام والساعة 2 الفجر ..
دانه: ياقلبي .. طيب نام ..
نايف : طيب انسدحي زين لاني بنام بحضنك زي امس ..
دانه: ياقلبي يانونو .. يله تعال ..
.
.
.
اليوم الثاني ..
العصر ..
جاو كل البنات ..
مشاعل : غلو شكلك كذا حامل ..
غلا ابتسمت : بصراحه شاكة ..
دانه : أوما .. يادبة ولاتقولين ..
غلا: مدري احس بس أني مش متأكده .. بس شوفوا حتى صرت دبه ..
مشاعل : صح .. وخاصه من منطقة الخصر .. لاحظت هالشي ..
شوق: يدري تركي ..
غلا: لا مايدري .. ماقلت له .. لما أسوي تحليل وأتأكد أقوله .. شوق أحسك متغيرة شفيك ؟
دانه: حتى أنا ملاحظه هالشي .. لـ يكون سالفة زواجك مأثرة عليك ..
شوق لمعت: اكيد يابنات اللي صار مهو بهين ..
غلا: ياقلبي .. انسي .. والحمدلله جات على كذا ..
شوق: رعب يابنات عشت فيه مهو طبيعي .. يالله كرهت كل الرجال .. الا خالي سلطان الله لايحرمني منه وربي أموت فيه ..
غلا: أفا وفيصل ؟
شوق: الله يوفقه مع وحده تسعده وتهنيه ..
غلا: لية؟ وأنتي ؟ حرام عليك .. فيصل يموت عليك ..
شوق بواقعيه: فيصل يدري عن السالفه ؟ طبعا لا .. لو درى صدقيني مستحيل يوافق .. وبعدين أنا خلاص أخذت نصيبي من هالدنيا .. مستقلبي وحياتي لامي وأخواني ..
غلا: بجد صدمتيني ..
مشاعل : ترى من وقت وهذي نظريتها للحياة ..
دانه: شوق شفيك ؟ عمرك ماكنتي كذا ؟ ليه ها لتشاؤم حرام عليك وفيصل .. وكلامك عنه .. وحبك له .. وين ؟
شوق: بنات خلاص سكروا على السالفه الله يخليكم ..
.
.
.
بالشرقية ..
كان خالد توه داخل لبيت خالته ..
خالد: وين خالتي وعمي ..
الشغاله: مافي احد ..
خالد: وعهد ؟
الشغاله: فية نوم ..
خالد ابتسم : حلو يعني هنا .. خلاص روحي ..

طلع لها غرفتها ..
لاقها نايمة .. على ظهرها .. أشتاق لها موووووووووووووت ..
جلس على طرف السرير يناظرها .. وحشته .. بكل تفاصليها ..
طالع ببطنها كبر شوي .. حط يده عليه وليته ماحطه حست فيه ..
فتحت عيونها ببطء ..ردت سكرتها .. بس هالوجه ماهو غريب ..
جلست : خالد ..
جلس يناظرها ..
عهد: أنت وش تبي ؟ جاي ؟
خالد: تاركتك شهرين مالك نية ترجعين ؟ وبعدين ؟ وش هالقسوة ؟ ماتعبتي من البعد ..
قامت عهد من السرير ..
مسك يدها: وين؟
عهد: بروح أغسل وجهي وأشوف سالفتك .. ترى مليت ..
طالعها خالد وهي تمشي ..
أستنها حتى طلعت ..
طلعت خذت منشفة ونشفت وجهها ..
قام خالد : شخبارك ؟
عهد : شوف دامني بعيدة عنك وعن خيانتك أكيد أني بخير ..
.
.
.
دخلت أم عهد البيت كانت توها جاية من برآ .. وطلعت لـ عهد تصحيها ..
خالد : وش اللي يرضيك وأسوية ؟
عهد: طلقت الجازي ..وخلك صادق ..
خالد : بطلقها .. والله بطلقها ..
لمعت عيونها: وجاي تطلب السماح .. وجاي تبيني نرجع والله تعبت عمرك وتعنيت من الرياض لـ هنا ..
خالد: طيب والله بطلقها ...
قاطعته : بتطلقها .. حلالك ماأبيك تطلقها .. حرام خلها .. عيش معها .. بس أنا وولدي أنسانا ..
خالد : أنا قلت لك سبب زواجي منها وألا .. تكفين أفهميني ..

دقت أم عهد الباب ودخلت والصدمة باينه على وجهها ..
راح خالد سلم على خالته ..
أم عهد: وش هالكلام اللي سمعته ؟ خالد من ذي اللي متزوجها ؟
سكتوا ..
سرها اللي ضلت محافظه عليه شهرين أنكشف .. يالله ..

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وحيده و أهلي كثيرين, ليلاس, الغلا مستور, القسم العام للقصص و الروايات, اصحابي, اهلي كثيرين, وحديث, وحشني, وحشني شوف أحابي و ربعي و الغلا مستور كاملة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:54 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية