لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-10-09, 07:52 PM   المشاركة رقم: 26
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة الالماسية


البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 8455
المشاركات: 10,847
الجنس أنثى
معدل التقييم: زارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالق
نقاط التقييم: 2892

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
زارا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلاام عليكم..

مرحباا الزاااااااااائره.. والله تووني الحين بس ادري ان هالقصه موجوده عندنا هناا.. مشكووره على النقل..بس كنت اتمنى ان الكاتبه شخصياااا تنزلها هنااا بقسم قصص الاعضاء..
عمووما الزااائره.. القصه حلووه.. وعندي انها احلى من القصه اللي قبل..
حمد هذاا تطوووووووور مرررررررره من اووول القصه وللحين.. بس للحين وهو مكاابر مدري ليش ماايعترف لابووه انه يبي امل وماايفكر يطلقها ويقوول لابووه اني كنت غبي ومااعرفت قيميتها..والله يجنن حمد ومااينااسب لامل الا هوو.. مرات اكون بصف امل ومراات اكون ضدها.. واخر مشهد بالجزء الاخير كنت مفوله منها قهرررر وخصووصاا بعد موقف حمد طول الوقت معها.. يعني هي شاافت منه اشيااء مااشافتها من قبل. والرجال ماافارقهاا ابداا.. واخرتها على طول طلبت الطلاق.. بسم الله الوااحد اذاا قام من الموت يحمد الله العافيه وهي على طول حااضره شياطينها تبي الطلاق..؟؟؟ بسم الله الرحمن الرحيم لااااا وتهاوش وبالصووت العالي.. هذي وين وين القلب اللي متعبها..هخهخهخه
تف تف تف مااشااء الله لاايجيها شي وتقوولون زارا طستها عين حذفتها من هالدنيا..هخهخه
اما سعيد.. هذاا يبي له كفخ على رااسه ودوووووس على بطنه.. يبط الكبد بشكككككككككل.. ماافيه حياا وماافيه ادب.. وزعلان انت ووجهك لما شفتها تكلم وااحد ؟؟ يااقلبي عليها اجل هي وش تسووي وانت كنت تاااكل هالخاايسه بعيوونك آآكااااال ياا مال بط العين..
ذووق مااذووقتها ياا البصباااص ياا ابو عيون زاايغه.. والله مامربيك الا هالريم.. وياليتها بعد مااتربيك تحذفك براا حياتها بدوون حسره وندم على واحد مثلك..

مشكوووره الزااائره وبانتظااار الجزء القاادم.. وعقبال يارب ماانشكرتس لما تخلص القصه لانتس اتميتي عمليه النقل بسلاااااااام..
واشكري لنا وديمه على الاجزااء الحلووه هذي وتسلم يديها ياارب على الكتابه وتسلم يديتس على النقل..
..

 
 

 

عرض البوم صور زارا   رد مع اقتباس
قديم 04-10-09, 09:09 PM   المشاركة رقم: 27
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
✿ باذِخَةُ الْعَطَاءْ ✿


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146680
المشاركات: 19,408
الجنس أنثى
معدل التقييم: ΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسي
نقاط التقييم: 4020

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ΑĽžαεяαђ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الثلاثون




قرب خليفه من حمد الي كان قاعد على الكرسي الي قريب من قسم العنايه كان قاعد ومسمت
ايطالع جدامه
خليفه شاف ان حال حمد مش طبيعي قعد جدام حمد على الارض وحط عينه في عينه
خليفه:حمد بلاك
ركز حمد بنظره في خليفه
حمد:ماقلتلك
رد خليفه بصوت عالي وهو يوقف:شوووه ماتت
وركض لقسم العنايه بعد شوي رجع بعد ماطمنوه على امل لاكنه ما حصل حمد
خليفه:لاااا حمد ابد هب صاحي
رجع خليفه لغرفة امل وسالهن عن حمد اذا ياهن وماحصله بعدها طلع ايدوره
اتقرب سعيد منهن
سعيد:وانتن يالله رجعن الشقه مالكن حايه اهنيه اكيد يبالها وقت في العنايه
الريم:انا بتم
سعيد:انتي اول وحده بتمشين
الريم:غصب
سعيد:هييه غصب
شما:ايييه ياجماعه بلاكم
سعيد:جب انتي يالله امشن جداميه
مشت كل من الريم وشما وهن معصبات
وهن يمشن مرن على الريال الي شافه سعيد مع الريم قبل...وتعمدت الريم اتعق الكلينكس الي في يدها
مشت خطوتين ورجعت والتفتت للكلينكس وعقب ردت وكملت طريقها ...تدري ان حركاتها هذي
بتينن سعيد الي شافت انه غار من سالفة الريال وابتسمت يوم شافته رجع وشل الكلينكس ايجلبه في ايديه ايشوف اذا فيه حاجه
كان يتحرطم وهو يمشي
في الاصانصير صدف ان سلامه ومعاها بنات بينزلن معاهم
ابتسمت له سلامه وبادلها الابتسامه وشافته الريم وهو يحرك صبعه بمعنى بعدين
الريم"طززززززز فيك يا سعيد انته والعيوووز هذي مابحرق اعصابيه عليك بس بحرق اعصابك والله لا احرقهن لك وبتشوووف"
خلعت الريم نقابها وهيه متاكده ان محد بيشوفها
الريم:اف حر
فتح سعيد عيونه:شو هذا؟
الريم:بلاك محد ايشوفنيه بصراحه النقاب ايضايقنيه ومافيها شي اذا عقيته كلهم اجانب
كان منصعق ومب امصدق ان الريم اتسوي جذيه
حطت الريم طرف شيلتها على ويهها اول مافتح باب الاصانصير وولع سعيد زياده واول ما ابتعدت سلامه وبنات زوجها مسك الريم على طرف
سعيد:لبسي نقابج بسرعه وعن الحركات هذي
الريم:بطلنيه انته مالك حكم عليه
سعيد:اليه غصبن عنج ولا نسيتي انج بعدج على ذمتيه
الريم:وانته نسيت ابويه وعميه شو قالو اول مابنرد بيتم الطلاق
سعيد:بالمشمش
الريم:اتركنيه ياسعيد من قبل كنت محشمتنك لاكن هالحين خلاص وقفت الحشمه
وبرمس بكل الي اعرفه وخل حد يعترض على الطلاق....ترا انا فيه عيون اتشوف شو كان يستوي قبل اشوي
سعيد:لبسي نقاااابج وبلا هذره زايده
لبست الريم نقابها ورجعو للشقه وتمو على هالجو المشحون طول اليوم رجع خليفه للشقه بعد ماحصل حمد واطمن عليه
طلب امنه يرد معاه الشقه لاكنه رفض ورجع المستشفي قعد على كرسي في طرف غرفة العنايه بعد ما اطمن عليها وقالوله انهم عطوها منوم عشان ماتحس بالالام الي بعد
العمليه...قعد حمد يفكر في كلام امل للمره المليون كان متضايق من نفسه ومن الفكره الي خذتها عليه
حمد"فدييييتج يالغلا كل هذا في قلبج وانا ما ادري معقوله كنت قاسي جذيه...بس شو اسوي هذا كان طبعيه
وموضوع بينيه وبين ابويه...ليتج تدرين كيف صارت حياتيه من اول يوم شفتج فيه
وتدرين بالي نبض اهنيه وانا كنت اقول مستحيل في يوم بينبض لحد...وللدنيا كيف حسيت انها تغيرت من عرفتج
اااااااه ليتنيه بس اقدر اطلع الي في قلبيه لج...ما دري شو الي مانعنيه اتكلم بس لازم اتكلم
ان ما تكلمت ادري انيه بخسرج...وهذا من سابع المستحيلات"
غمض عيونه وخذها رقده
.................................................. ......
نزل سهيل من فوق وسلم على امه
سهيل:ابويه وين
ام سعيد:سرح العين ومعاه خالتك والعاش
سهيل متفاجئ:راااحو
ام سعيد:هيه ابوك معزوم على عرس اهناك وبيي باجر
هز راسه واستاذن امه وطلع وهو يحس بضيقه في صدره
اما العاش فبعد ماوصلت فكرت تتصل على حمده تسالها شو كانت تقصد بالمفاجئه لاكنها طردت الفكره واهيه تتذكر
ان حمده راعية مقالب وانها بس سوت جذيه بقصد المزح لان الوقت ما كان وقت زيارة حد وانها اكيد ماتدري
بالي في الميلس.....المهم انها رضت ومافي خاطرها عليها شي"مساكين الي على نياتهم"بشرهم ابوها
ان عملية امل نجحت واستانست وايد
.................................................. ...........
في الشقه كانت الريم في الغرفه تستعد للرقاد اما سعيد طلع لمشوار وقال انه بيرجع متاخر
طلع خليفه من الغرفه الصغيره وكان متسبح وشاف شما منسدحه على الكرسي الكبير الي في الصاله قرب منها
وشلها وحطها على الكرسي الثاني
خليفه:كم مره قلت لج الكرسي هذا اليه
اول ما حطها على الكرسي قفزت وركضت للكرسي الكبير
شما:ماليه خص انا ييت قبل
ونقزت وقعدت عليه
خليفه:لحوووووه انتي مايفيد فيج الا انيه اسحبج من اريولج
شما:لا لا لا بقوم بقوم المره اليايه ان ييت قبلك ماليه خص ما بقوم
خليفه:تدرين عرب عندنا في الشقه ولا علمتج ...كيف مره ثانيه ما تتطاولين على شي هب لج
شما:عاده لانك طويل كل كرسي طويل لك
انسدح خليفه على الكرسي وهو مبتسم
خليفه:هيه يا طويلة العمر تعالي عداليه
شما:هالحين عقب مارقتنيه...ماريد انا بروح ارقد
التفت الها خليفه:وانا بتخلينيه روحيه....انا من باجر بحجز للرده
شما:كيفك
خليفه:شموووه ردي تمي عنديه
شما:ماريد ياله تصبح على خييير
.................................................. ..............
رجع حمد في اليوم الثاني للشقه بعد ما اطمن على امل الي قررو ينقلونها الغرفه وطلب من الريم وشما يروحن يستقبلنها في الغرفه
اول ما دخلت امل الغرفه خنقتها العبره واهيه تشوف الورد في كل مكان
شما:شفتي العاشق اخويه شو سوا ما خلا ورد في المحل الا طلبهم ايبونه اهنيه
ابتسمت امل ونزلت دمعه على خدها
الريم:لاااا تحملي مانريد دموع...
مسحت امل الدمعه
الريم:الحمد لله على السلامه امووول
امل:الله ايسلمج
الريم:تقدرين اتكلمين اميه والعاش
هزت امل راسها
وبدت بعدها الاتصالات تتوافد عليهن من ام سعيد وسلمى وخلود وخالة امل
على المسا رجعو خليفه وشما لولايتهم وقرر المستشفي يرخص امل في اليوم الثاني حمد ماراحلها المستشفي وتم طول اليوم في الشقه اما سعيد فكان اكثر الاوقات مختفي ومب عارفين شو صاير عليه
تمت الريم عند امل لين اخر الليل ..اتصل حمد لسعيد وقاله ايمر على الريم ويضويها
دق الباب سعيد ونادى الريم
الريم:يايه
التفتت لامل:تبين شي قبل لا اروح
امل:سلامتج تعبتج معايه اليوم
الريم:تعبج راحه فديتج...يالله بنييج باجر وبنطلعج ان شا الله
طلعت الريم وشافت سعيد واقف وشكله متغير كله سرحاان ومب معاها
الريم"حسبي الله عليها فرت راسه الله ايفر راسها...عيوز النحس هالحين مايشوف انها عيوز
يعلها النار اهو واهيه معاه
الريم التقت بسلامه كذا مره في المستشفي وكانت متضايقه من طريقة لبسها وضحكتها العاليه
بعد ما طلعو من المستشفي وهم يمشون لاحظ سعيد في يد الريم ورده حمرا
سعيد:من وين هالورده؟
الريم رفعت الورده:هاااه هذي هذي من ...من
التفت سعيد عليها مستقرب ليش التلعثم هذا
سعيد بصوت عالي:من ويين
الريم:من من الغرفه اقصد يعني الورووود الي في غرفة امل الي يابهن حمد ...انا انا خذت وحده منهن
سعيد:ولييش متوتره جذيه
الريم:هااه لا عادي انا عاديه مب متوتره ليش انا شو سويت تراها الاورده يعني من وين بيبها ولا منو بيعطينيه اياها
غمض سعيد عيونه واهو يرفض الفكره الي زرعتها الريم في راسه
سعيد:هاتيها
الريم:لاااا هذي وردتيه انته شو تباها
سعيد بعصبيه اكثر:قلت هاتيهاااا
الريم:ماريد مالك حق فيها
سعيد:الريم اتجنبي غيضيه تراج ماتعرفينيه زين
الريم:بلاك انته تراها الا ورده شو تبابها
سعيد:هاتيها انزين
الريم:بتقطعها ادريبك
سعيد:وليش بقطعها...من عند منوه اهيه؟
الريم:من عند الي عنده هاك اياها ماريدها
فرتها عليه ومشت متجهه للفندق
داسها سعيد ومشى بسرعه ومسك الريم وفرها صوبه
سعيد:شوووفي عاد التمرد هذا هب عليه تفهمييين...ووالله ياالريم لو ادري بس انج تلعبين من ورانا انيه ادفنج اهنيه حيه وماعليه من حد
الريم:لاااا اظاهر انك هب صاحي ثمن كلامك يا استاذ
تركته وركضت للفندق وهيه مستانسه انه وصلت للي تباه ماعليه ياسعيد عدك ما شفت شي
.................................................. ........
رجعت امل في اليوم الثاني للشقه وبعدها ما شافت حمد الي كان ايخلص اوراق خروجها وطلب من الريم ترجع معاها
طول الليل مارقد وهو ايحوط برا غرفتها وكل شوي طل عليها
الظهر حطت الريم الغدا لسعيد وحمد الي كانو قاعدين في الصاله
سعيد:انا حجزت اليه غرفه فوق ....عشان يعني حرمتك تاخذ راحتها في الشقه
هز حمد راسه باوكيه وبدا ياكل غداه
رفع سعيد نظره للريم الي وقفت اطالعه بعد ما قال الي قاله ورفع الها حواجبه بمعنى شعندج
نزلت نظرها وكملت الي كانت اتسويه وراحت للمطبخ واهيه تغلي من القهر
بعد الغدا طلع سعيد فوق لغرفته ودخل حمد للغرفه الصغيره وطلعت امل تتغدا مع الريم بعدها قعدن جدام التلفزون
يتابعن برنامج طلع حمد من الغرفه ودق قلبه اول ما شافها....كانت لابسه جلابيه ولافه على راسها شيله
شيفون من نفس لون جلابيتها وخصايل شعرها نازله على طرف ونصف شعرها نازل من تحت الشيله
قعد حمد على الكرسي وعيونه عليها بادلته نظره سريعه ورجعت اطالع التلفزون
بعدها قام وقعد عدالها واول ما مد يده ايريد يمسك يدها سحبتها بقو وقامت رايحه للغرفه
فار دمه شويه لاكنه مسك نفسه وهو يقول استاهل
وعلى هالحال تمو مارضت امل تعطي حمد اي فرصه يتكلم وهو محتاج تشجيع عشان يتكلم
اما سعيد فكان في عالم ثاني مايشوفونه الانادر وقت الغدا اذا كان موجود
الايام الي عقبها كان حمد يراجع بامل لبعض المواعيد وطلبو منهم يستنون اسبوع بعد عشان يفحصونها لاخر مره قبل لاترجع
الي تغير في امل انها قامت تسولف وتضحك مع الريم حتى لو كان حمد موجود مطنشتنه على الاخر
بعض المرات حمد ايطلعهن للسوق ويحوطهن وكل يوم ايمر ايحس روحه تعبانه من هجرها وتطنيشها له
كان سعيد في غرفته يطالع الفيديو الي في تيلفونه والي كان ايعيده للمره المليون
سحرته خلته صدق مايعرف يرقد الليل ولا النهار....بيمووووت ومش عارف شو يسوي
وهذا هو التصوير يتركز على جسمها الي يننه وويهها الي صار مايقدر يمحيه عن مخه
بند سعيد التيلفون:اووووف عذاااب
كانت امل في الغرفه لابسه بنطلون جنز وقميص احمر رهيب وواقفه جدام المرايه وشعرها مفتوح وماسكه قميص ثاني
حاطتنه على صدرها اتشوف اذا مناسب الها والريم قاعده في زاوية الغرفه اترتب بعض الاغراض في الشنطه
فتح حمد الباب
حمد:الريم...شفتي الريموت.....
وتم امبلم اول ما شافها...هيه اتجاهلته وتمت واقفه اتكمل الي كانت اتسويه...حطت القميص على الرف ومسكت مجموعة القبعات
اتجرب كل شوي وحده ...حمد تمت عيونه عليها وشوي شوي مشته اريوله للسرير وقعد ايطالعها
كانت متوتره من قعدته ونظراته الها لاكنها مصره ماتحسسه انها مهتمه من وجوده
كل ماتجرب قبعه اتهز راسها بلا مب مناسبه واتجرب الثانيه
وشو اكثر من جذيه عذاااب يا حمد كانت شبه ابتسامه مرسومه على شفايفه وهو ايشوف حركاتها الي يننته
اخر شي زفرت امل والتفتت بالكامل مجابلتنه واتلاقت نظراتهم ببعض
وقف حمد ومشى كم خطوه صوبها ومد يده لوحده من القبعات وحطها على راسها مسكها ولفها للمرايه ووحده من ايديه ملفوفه على خصرها والثانيه ماسك
فيها القبعه قرب راسه وسند بذقنه على كتفها
حمد:هذي القبعه احلى وحده انا اشوف ومناسبه
دزت امل حمد بسرعه عنها بعصبيه وفرت القبعه على الارض وركضت للحمام
حمد:هههه بلاج ماتبين مساعده؟
كانت الريم مبلمه اتشوفهم ولا كانها موجوده
التفت حمد للريم:قوليلها كثري من هالبس وحرك حواجبه وطلع
.................................................. ...................
سلم سهيل على ابوه الي غاب كم يوم في العين وقبل لايطلع
ابو سعيد:سهييل
سهيل:هلا ابويه
ابو سعيد:على وين يا ولديه؟
سهيل:عنديه شباب في الميلس
ابو سعيد:بقيت اقولك ترا عوض بن امبارك خطب العاش بنت خالتك
صنم سهيل مكانه وهو ايحس ان ابوه صب عليه ماي بارد
التفت لبوه
سهيل:انزيين وانا شو اسويبهم يصطفلون
عقبها مشى رايح
ابو سعيد:تعال اسمع شو بقولك
سهيل:ماريد اسمع شي خلهم يتوكلون
التفت ابو سعيد لام سعيد:بلاه ولدج ضيع المذهب انا اكلمه ويدبر عنيه ماعليه يا سهيلوه...خلك على عمااك
.................................................. .......................
في المسا كان سعيد في الشقه عندهم وحمد في الغرفه الصغيره والريم في المطبخ
وصلت الريم رساله وكان التيلفون قريب من سعيد الي مامنع نفسه انه يفتح الرساله
كانت من سلمى تسال عن الاحوال بعدها ظرب سعيد فضول وقام يفتح كل الرسائل الموجوده عندها لين ما طاح برسالة
امل الي كتبتها لحمد قبل
بدت الرجفه تسيطر على يد سعيد وشعور بالغيض وعدم التصديق للي يقراه
"احبك احبك والله العظيم انيه احبك"
منو هذاااااا
وقف سعيد وصرخ :الرييم
ركضت الريم عنده:شوووه
سعيد وبدا الغيض ايسيطر عليه:حق منو الرساله هذي؟
الريم:انته ليش تفتح تيلفونيه واطالع شو فيه باي حق
سعيد:ردي على سواليه حق منوه الرساله هذي
كتفت الريم ايديها وهيه ماتدري اي رساله يقصد
الريم:مالك خص
اتقرب منها بسرعه ومسكها بقو...صرخت
سعيد:جاااااوبينيه تراها خلاص وصلت عنديه ويمكن اسوي شي تندمين عليه
الريم:اااي بطلنيه انته نسيت حمد اهنيه والله لا اقول له
سعيد:مايهمنيه حمد ولا غيره انتي حرمتيه وانا المسؤل عنج قولي حق منو الرساله هذي
وحط التيلفون جدام اعيونها قرت الريم الرساله واتفاجئت
الريم:اااي قلتلك بطلنيه انا ماكتبت الرساله هذي
سعيد:عيل منو الي كتبها؟
جرت الريم نفسها امنه وبدت اتصارخ وتسب وتدعو عليه وركضت للغرفه لحضتها طلع حمد من الغرفه على صوت الصريخ
حمد:بلااااكم
سعيد:تعال طالع اختك والرسائل الي في تيلفونها
شاف حمد الرساله الي في تيلفون الريم ورفع نظره لسعيد
حمد:انتو بينكم رسائل؟
سعيد:هههه لاتقول انها كاتبتنها اليه انا كيف الحال ماقد كتبتها اليه
مسك حمد التيلفون ودخل عليهن الغرفه
حمد:الريم شو هالرساله؟
الريم:هيييه بعد قل انته انك شاك فيه
حمد:انا ماقلت انيه شاك فيج بس هذا زوجج ومن حقه يعرف شوسالفة هالرساله
الريم:ماله حق فيه انا ما اباه اكرهه وبخليه ايطلقنيه اول ما ارد
صرخ عليها حمد:بلا هذره زايده منو الي كاتب الرساله هذي؟
الريم:والله ماكتبتها ولا ادري ابها اصلا
وقفت امل وقربت من حمد
امل:اشووف
لف بالتيلفون ناحيتها
امل:انا ...انا الي كتبت هالرساله
انصعق حمد:شووووه....انتي.....انتي قاعده تبرينها
امل:لا والله انا الي كنت كاتبتنها...نسيت امسحها
حمد:حق منوه؟
امل:حق الي حقه محد له دخل فيه
مسكها بقو من يدها:شوووه؟
امل:اييه بطلنيه
تركها وطلع وهو معصب
سعيد:هااه...حق منو كاتبتنها؟
حمد:مب اهيه الي كاتبتنها
سعيد:عيل؟
حمد:ا امل
سعيد:ايواااا وانته حرمتك اتراسلك من تيلفون الريم
رفع حمد نظره لسعيد وتوه منتبه
حمد:قصدك ان ان
التفت لباب الغرفه وراحله وقلبه يدق بقو لاكنه حصله مقفول
رجع ودور على تاريخ كتابة الرساله وعرفه لاكنه ما كان متاكد حق منوه مكتوبه كانت
كل من حمد وسعيد كانت اعصابه تعبانه وكل ماكلم واحد فيهم الثاني رد عليه الثاني بصريخ
سعيد:اااوووف انابروح ارقد تصبح على خير
قام حمد ودق الباب عليهن وفتحتله الريم الباب...شاف ان الليت مبند وامل راقده
حمد:تعالي برا سعيد راح
طلعت الريم الي كان ويهها احمر من الصياح
تم حمد ايطالع ويهها :وامل اتصيح بعد؟
الريم:انته محد هامنك غيرها وانا انا متى بتشوفنيه وبتشوف حاليه
وانفجرت اتصيح
حمد وهو ايلمها لصدره معتقد ان حالتها رجعت الها
حمد:اهدي اهدي انا موجود ماصار شي فديتج كل ريال ايحب حرمته لازم بيغار...اعذريه
الريم:لاااا انا مابعذره انا ماريده ماريده خله ايطلقنيه حمد انا ادري بسعيد انه واحد مغزلجي
انا ادري من زمان والحال الي انا فيه بسببه....مارييده وادري انك انته الي عرضتنيه عليه
حمد:انا لااا فديتج هو طلبج
الريم:كان طالبنيه تعجيز لك عشان ترفضه وماتغصبه على العرس
حمد:انتي منو قالج كل هالكلام؟
الريم:منو غيره
حمد بصدمه:سعييييد؟
هزت الريم راسها وهيه بعدها تمسح دموعها الي مارضت توقف
الريم:ماريييده مارييده ياحمد الله يخليك خله ايطلقنيه
حمد حضنها اكثر:اهدي اهدي انا بتفاهم معاه
الريم:لييش ليش ياحمد ترخصنيه له وهو واحد مغزلجي راعي بنات
حمد:انا مارخصتج له يا حماره انا ادري انج اتحبينه
احمر ويه الريم مع احمراره من الصياح لان حمد يدري بحبها لسعيد كيف ما يدري وهو دائمن ايقولها بزوجج
العبد واتقوله انا ما باخذ الا سعودي
مسك حمد ويه الريم وحط عيونه في عيونها
حمد:لانج اتحبينه قلت محد بيصلح حاله غيرج...لاتنسين انه ولد خالتيه واخويه واتهمنيه مصلحته وهو الا مغازل
عادي كل الشباب يمرون في هالمرحله
الريم:ويطلع مع بنات
حمد:هههههه انتي وين يبتي كل هالعلوم
الريم:لاتضحك الامر هذا مب هين عنديه
حمد:سامحيه وانا برويج شغليه فيه بسنعه لج تسنيع
الريم:لااا ماريده انا اكرهه
حمد:اعطيه فرصه سعيد طيب ومابتحصلين واحد ايحبج مثله
الريم باستنكار:ايحبنيه حمد انته تتكلم عن شووه الي يحب عمره ما بيفكر ايخون سر طالع
اهوه وين هالحين قاعد ايراكض ورا وحده عيوز ومسوليه معاها قصة غرام انا دوووم اشوفهم مع بعض كل ماسرنا السوق شفتهم مع بعض
و وا وتعتقد هو ليش خذله غرفه بروحه
حمد:الرييم شو هالتفكير....سعيد هب راعي هالحركات
الريم:كيف ياحمد انته واثق فيه جذيه....انا مادانيه اكرهه
حمد:الله يهديج بس
مسحت الريم دموعها ووقفت ناويه اتروح
الريم:يوم بنرد عقب لازم نخلص هالموضوع
التفتت ناويه اتروح
حمد:ريم
التفتت له
حمد:حق منووه امل كتبت الرساله؟
فتحت في هالحظه امل الباب ونادت على الريم الي ركضت الها وطلبت منها حبة بندول
الريم:زيين
تقرب حمد من باب غرفتهن وطالعته امل بغيض كان ويع راسها من غيضها عليه يوم سال عن الرساله لمنوه يعني بعده
ايشك فيها
حمد:شي ايعورج؟
امل:مالك خص
حمد:وبعديين يعني....ليش ماتعطينيه فرصه اتكلم معاج
امل:مابينا كلام...انتهى كل شي وريح راسك منيه قريب انرد وافكك منيه
عصب حمد:وبعدييين
خلته ودخلت داخل ولحقها بعد ما اخذ حبة البندول من الريم وطلب منها تتركهم شوي
رفعت امل راسها له وهو ايمد يده الها بالحبه خذتها وشربت عليها ماي وعلى طول انسدحت وتلحفت متغطيه بالكامل
قعد على طرف السرير قريب منها
حمد:بعدنيه موجود.....وماخلصت كلاميه
امل:راسيه ايعورنيه وماعنديه كلام
حمدبقلة حيله:امـــــــــــــل شولينه
اعتدلت قاعده
امل:انته شتريد اتركنيه في حاليه انا تعبانه
حمد:خلاص انزين خلاص اهدي
قام معصب وطلع صافق الباب بقو.....ايحس بقهر وضيقه من معاملتها له بالطريقه هذي
يعني متى بتعطيه فرصه يتكلم زين يا امل خذي راحتج بنتظر وماورايه غير الانتظار والله يعطينيه الصبر
والرابطه عدها ماتحركت وسوت شي.....تعالو بس حجز الفندق عليه
.................................................. .....................
سهيل من قال له ابوه عن خطبة العاش وهو يحس بضيقه متملكتنه وماله بارض ايروح لمكان
كان منسدح في الميلس ايطالع التلفزون وباله مش معاه دخل عليه ابوه واعتدل وابوه يحس انه متكدر
ابو سعيد:بروحك قاعد؟
سهيل وهو ملركز نظره على شاشة التلفزون:توهم الربع طالعين
ابو سعيد:شمكدرنك يا صبي
رمق سهيل ابوه بنظره وعقب رجع ايطالع التلفزون
ابو سعيد:متضايق عشان عوض خطب العاش
سهيل:اصلا مافكرت في الموضوع خلها تتوكل
ابو سعيد:هب اهيه الي كنت قاذينيه تبانيه اخطبها لك
سهيل:مالنا نصيب والي خلقها خلق مليون غيرها
ابو سعيد:سود الله ويهك يوم ان هذي رمستك وانا الي نقزت في ويه الريال وقلتله ان لبنيه احنا خاطبينها قبلكم
وقفت دقات قلب سهيل ووجه نظره لبوه
ابو سعيد:انا حيرت لبنيه وقلتلهم مالكم نصيب فيها واننا نرقب لعيال ايردون من السفر عشان نعلن الخطبه
كانت عيون سهيل اهيه بس الي تنطق وتستفسر اكثر
ابو سعيد:انا خطبت العاش لك وريل خالتك وافق
........................................
ابو سعيد:انته تسمعنيه يا صبي
اعتدل سهيل
سهيل:ابويه انته تمزح ولا شوووه كيف تخطبها فوق خطبة الريال
ابو سعيد:احنا اولى ابها عنه واقرب ومافيها شي
سهيل:وليش ماشاورتنيه...والعاش موافقه؟
ابو سعيد:اشااورك؟؟؟...اشاورك في شوووه انا ياله لحقت وتكلمت قبل لا ينترس الميلس ريايل وعطونيه الموافقه
وانته ريال ماعليك كلام عشان تتشاور لبنيه
وقف سهيل وهو مش عارف يرسي بشعوره على شوووه....كان احساسه بخسارتها قبل فضيييع لاكن
ان يتزوجها وهيه تحب شخص ثاني مرفوض فما قدر يحدد اي شعور لازم ايكون فيه
سهيل:ليتك يا ابويه شاورتنيه
ابو سعيد:انته تباها ولا لا......تراك انته واخوك ماعرفتلكم....تبون تفضحونيه عند العرب
سهيل:انا اريد اتشاورون البنت
ابو سعيد:خل عنك عاده.... كلام في هالموضوع انتهينا امنه انا هب لعبه عندكم
وجهز حالك انته واخوك عقب مايردون للعرس لانيه بسويه عرس جماعي وانا اتفقت مع عمك ابو حمد وخلصنا
التفت ابو سعيد عن سهيل وطلع وتركه محتار اي الشعورين يختار الفرحه ام الرفض
.................................................. .................
في اليوم الثاني وبوقت مبجر كانت الريم اتسوي الريوق وحمد وامل بعدهم رقود
دق سعيد الباب وفتحتله كانت كاشخه بتنوره وقميص ورافعه شعرها لفوق وخصايل شعرها متناثره حولين ويهها
سعيد:صباح الخير
سكتت شوي وردت بدون نفس:صباح النوور
دخل سعيد وعيونه تتفحصها بالكامل
سعيد:شي ريوق
الريم:اتفضل
سعيد:حمد راقد
الريم:هييه
راحت للمطبخ ويابت له الريوق والشاي واول ما التفتت رايحه
سعيد:رامسيين مابتقعدين معايه
الريم:لااا بروح عنديه شغل داخل
سعيد:وليش الكشخه هذي على هالصبح
الريم:كنت ناويه اروح عند جيراننا الي في الشقه المجابله بس طلعو محد
سعيد:وكنتي ناويه تروحين جذيه
الريم:شو فيها ...هذيه الشقه مايحتاج عباه
سعيد:بعد مايحتاج عباه؟
ابتسمت الريم واهيه ملتفته عنه
الريم:عااادي
وقف سعيد وراها وحاوط خصرها بيديه وهمس في اذنها
سعيد:ممنوع حد يشوف ممتلكاتيه
انتفضت الريم وابتعدت عنه بسرعه رجع ومسكها مره ثانيه
سعيد:صبري لين اخلص كلاميه كله....الشواب حددو موعد العرس خلاص بعد مانرد بشهر
وابشرج العاش وسهيل بعد عرسهم معانا فانتهزي الفرصه وخذيلج منيه الي تحتاجينه حق جهاز العرس
لفلوس بحولها على رصيدج قريب
التفتت الريم له معصبه:انته شو قاعد اتقول عرس شووه هذا الي ترمس عنه
سعيد:عرسنا
الريم:اتحلم....انا ما اباك وابويه وعميه يدرون بهذا الشي
سعيد:لا انا اتصلت ابهم وقلتلهم كل شي بينا اوكيه وحددو موعد العرس
الريم:انته مينون..........مب على كيفك انا قلت لحمد خلاص وهو الي بيمنع هذا العرس
شل سعيد تيلفونه الي كان يرن وقالها قبل لا يرد:بنشووف ...الو هلا والله يالله انا ياي حياتو
التفت الها قبل لايطلع:لاتنسين موضوع الزهبه...ترا العرس خلاااص اتحدد ياله بااااي
الريم:بتبطي
قعدت الريم معصبه على الكرسي وطلعت الها امل
امل:الريم شبلااج معصبه
الريم:انا مادري هذا شفاكر نفسه
قامت الريم ودخلت للغرفه مشت امل وهيه بعدها بقميص النوم وانسدحت على الكرسي الي في الصاله
وكملت رقادها بعد ساعه كان حمد طالع من غرفته بعد ماتسبح وشافها راقده
صبله كوب حليب وقرب منها وقعد يشربه وهو يطالعها فتحت امل عيونها وشافته قاعد على الكرسي المقابل ايطالعها
وقفت بسرعه والتفتت رايحه وشعرها المفتوح يلتف معاها وماحس حمد بنفسه انه كان يتكلم بصوت عالي
حمد:عذبتينيه مع هالشعر الي يذبح
وقفت امل وفرت راسها له وبادلته بنظره بعدها التفتت وراحت
...........................................
اتصلت حمده على سهيل وهيه اتصيح
حمده:حراام عليك يا سهيل ليش اتسوي جذيه بعوض ليش
سهيل بعصبيه:بلاااج شو سويتله؟
حمده:انته تدري انه ايريد العاش وخطبتها عنه الريال من خسارته الها سوا حادث ومسكين ماندري شو حاله هالحين
وقف سهيل واقف:شوووه حادث متى صار هالكلام
حمده:اليوم.....
وسكرت التيلفون في ويهه
التفتت الها صديقتها عفرا
عفرا:مقواج يا حمدوه...شو بتستفيدين من هذا كله
حمده:خليهم عاده يصطفلون هالحين وايسون الي يسوونه
عفرا:بيتصل وبيدري انه مجرد حادث بسيط
حمده:لااا ماعليج ...هالحين برويج شو بسوي بالعاش
هزت عفرا راسها من دها حمده
كان سهيل متوتر ويانب نفسه انه يكون حادث عوض بسبب الرفض الي ياه
اتصلت عليه العاش واهيه اتصيح طبعا بعد ماشحنتها حمده بالعتب والووم
العاش:لييش ياسهييل ليش يعني بعد ماظربتنيه واستحقرتنيه تي تخطبنيه...انته شو تريد بالظبط
كان يحس بحراره تطلع من جسمه وهو يسمع صياحها
العاش:لاتفكر انيه موافقه ترااه غصبا عنيه
وسكرت التيلفون وماحس سهيل بنفسه الا وهو يظرب بالتيلفون على الجدار
..................................................
حمد بعد كلام الريم له عن سعيد وانها شافته مع وحده تم طول اليومين الي بعدهن وهو يراقبه من بعيد
الريم قالتلها امها عن موضوع العرس الي تحدد بعد شهر...احتجت الريم وردت عليها امها ان سعيد
قال الهم ان الامور بينهم زيينه على اساسه اتحدد العرس
ام حمد شافت ان بناتها في ثنتين معارضات موضوع العرس فطلبت من اختها اتخلي سلمى اهيه تتكفل بالتجهيز
اما حمد فكان يحس بالغيض اكثر على امل الي كل ماحاول يتقرب منها ويحصلها تصده فقرر يتركها في حالها وينشغل بمراقبة سعيد الي شافه
اكثر من مره مع نفس الحرمه...ولانه كان ايشوفهم في اماكن عامه ماقدر يواجه سعيد بالموضوع لانه يدري بسعيد وطرق انكاره
تحدد موعد السفر بعد يومين واليوم امل عندها اخر موعد في المستشفي
بعد مارجعن من المستشفي طلبن من حمد ايروحن المجمع الكبير الي عدال الفندق ياخذن بعض الاغراض
وبعد مارجعن لزمت امل الغرفه لين المسا
كانت الريم في المطبخ يوم دخل حمد وهو يدز سعيد للشقه داخل وشكلهم كانو متضاربين
حمد بعصبيه:داااخل اقوولك
سعيد:ههههه والله الي صااار جناان
وصفق سعيد بيديه
مسك حمد سعيد ويره للغرفه الصغيره وداخلها بدا صريخ حمد على سعيد الي ماوقف ضحك
##
##
##
ودمتم وديمه العطا

 
 

 

عرض البوم صور ΑĽžαεяαђ   رد مع اقتباس
قديم 05-10-09, 12:07 AM   المشاركة رقم: 28
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 74713
المشاركات: 202
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام هنا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 16

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام هنا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مشكوره اختي زائره علي النقل القصه اكثر من رائعه سلمت يداكي

 
 

 

عرض البوم صور ام هنا   رد مع اقتباس
قديم 05-10-09, 06:15 PM   المشاركة رقم: 29
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2009
العضوية: 126272
المشاركات: 137
الجنس أنثى
معدل التقييم: اللوتس الفواح عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 76

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اللوتس الفواح غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مشكوره الزائره على تكملة

وفي انتظار البارت لجديد

 
 

 

عرض البوم صور اللوتس الفواح   رد مع اقتباس
قديم 06-10-09, 03:09 AM   المشاركة رقم: 30
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ملكة الالماسية


البيانات
التسجيل: Jul 2006
العضوية: 8455
المشاركات: 10,847
الجنس أنثى
معدل التقييم: زارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالقزارا عضو متالق
نقاط التقييم: 2892

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
زارا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلاام عليكم..

حمـــــــــــــد.. شفت الريم هذي والله مردها هي اللي تجيك حاافيه على رجليها.. تفكرر انها سهله انها تنفصل عنك. لوو انفصلتوا عن بعض بيكون المووت اهووون عليها من الانفصال وخصووصاا لما تفقد حركاتك الحلووه..هخهخهخه..ماعليك منها هذي مثل مايقولون.. يتمنعن وهن راغبات.. بس عاد هذا حلالها ما ادري ليش معصلجه..

سعيد: الله يخلف على الريم .. رجال مقطع السمكه وديلها ..يبي له مو قرصه اذن.. لااااااا هذاا يبي له الوااحد يدوووووس ببطنه لين يصحى..

حمده: صدمتني.. احس انها حاقده بقووه على العاش... شكلها مناافقه مررره مرررره. وبتطلع على حقيقتها بكره عند اهلهاا.. مرره مصدومه منها..

وديمه.. والله رووعه الجزء .. وننتظر الجاي بكل شووق.. تسلم يمينتس يااعسل..

 
 

 

عرض البوم صور زارا   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
جددي فيني حياتي بالقاء, رواية جددي فيني حياتي بالقاء للكاتبة وديمة العطاء, قصة اماراتية للكاتبة وديمةالعطاء, قصص اماراتية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:20 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية