لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-07-09, 08:50 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68120
المشاركات: 111
الجنس أنثى
معدل التقييم: البرفسورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البرفسورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البرفسورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ساعدت الممرضة الفلبينيه أحمد أنه يستلقي

..وقال الدكتور برفق:
-من متى وانت تحس بهالوهن ؟
غمض أحمد عيونه وقال:
-صار لي كم شهر ..بس تجاهلت الألم والتعب .. أحس أني ماقدر أتحمل أكثر ..
-طيب قول لي ..هل يتصاحب الألم مع اسهال ؟
-أي..
-طيب ..ماحسيت انك مسخن أحيانا؟يعني حرارة تصاحب تعبك؟
بلل أحمد شفايفه الجافة وهو يناظر الدكتور ..ايش يحاول يوصل بأسئلته:
-أنا ..ايوا أحيانا ..
-هل لاحظت انخفاض ملحوظ بوزنك؟
سكت أحمد يفكر لحظات ..وقال بهدوء:
-بلى ..نقصت 10 كيلو ..
سكت الدكتور وهو يسجل ملاحظاته ..
أحمد بتوتر:
-ليه هالأسئلة يا دكتور ؟أنت تشك إن فيني شي؟
سكت الدكتور لحظات بعدين تنهد وهو يقول:
-بصراحة ..اي ..الأعراض كلها تنطبق على حالتك ..قولي يا أحمد ..أنت تتوتر كثير أو تتعرض لضغوط عصبية ؟
سكت أحمد وقال بتوتر :
-أنا معروف أني عصبي ..
-طيب أنت تفكر كثير..وتقلق كثير؟
-بلى ..دكتور قولي انت ايش تعتقد فيني..
تنهد الدكتور وهو يرتب أوراقه ويقوم :
-احنا لازم نسوي لك تحاليل ..أنا مو متأكد بس ..احتمال يكون فيك قولون!
اتسعت عيون أحمد بصدمة وهلع :
-ايش؟؟!!
-اسمع لازم نتأكد أول ..بنسوي لك تحاليل مخبرية ..بعدها بنعمل لك ..منظار القولون ..وبالأخير أشعة ملونة ..عشان التشخيص النهائي..
ناظر أحمد الدكتور بعيون كلها قلق وتفكير ..قولون؟ لا ان شاء الله مجرد أعراض متشابهة ..وما يكون قولون ..يارب..ناقص أمراض هو ..
ربت الدكتور على كتفه وقال بلطف:
-أحتمال يكون تشخيصي المبدأي خطأ ..الحين اسمح لي بفحصك شوي..
....
تنهد عصام وهو يسكر الباب ..وحط يدينه بجيوبه ومشى بالممر ..أحمد ..صديقه اللي يحيره ! معقول أحمد اللي ما عنده مانع بالبنات الخبيرات عنده مانع بالبنات البرئيات !! شالفرق طيب ؟!
سمع من وراه حرمة تقول :
-خالد ..مادقيت على أحمد للحين؟
رد عليها رجال:
-بلى دقيت عليه أكثر من مرة بس مدري شفيه ما يرد..وأمي تقول إنه طلع قبل صلا ة التراويح ومارد للحين ..
-لازم يعرف أن أبوي دخل المستشفى ..
-مرام أنا رايح أشوف أبوي شصار عليه وانت حاولي تدقين على أحمد ..
التفت عصام وشافهم ..في اللحظة اللي مشى الرجال وبقت البنت واقفة وهي تدق بالجوال ..مرام ..خالد ..أحمد ..رمش بعيونه وهو يفكر ..هذولا أهل أحمد ولا تشابه أسماء؟بلى أخوه الكبير خالد ..
هز عصام كتفينه ..هو ماله دخل ..سواء كانوا أهل أحمد ولا لا..
جذب نفس عميق ومشى بالممر.. ..

 
 

 

عرض البوم صور البرفسورة   رد مع اقتباس
قديم 10-07-09, 08:51 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68120
المشاركات: 111
الجنس أنثى
معدل التقييم: البرفسورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البرفسورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البرفسورة المنتدى : القصص المكتمله
Shot

 

زرق حيوي

سامر

بالثمامه وتحديدآ ورى محطة خزآم .. هجولة شباب .. وأصوآت التفحيط والتطعيس تملى المكان .. الجو مغبر .. وماغير شاص يطعس والهيلوكس تخمـس .. وخذلك من الصرآخ والازعااج والتصفير

من بين الاغبره المتطايره كان جالس والضحكه مقطعته تقطيـع .. ضربه زميله على راسه : هلااااااااا بوسمـره
سامر ابتسم بفرح وحضنه : هلااااااااااااا والله .. تو مانور الطعس
.....: النور نورك .. يللا ماشفناك هناك (ويأشر له على الطعس)
سامر :: لا يابووك .. ماعندي موتر وماابي اضحي بموتر احد
يطبطب على ظهر سامر : يفدآآآآآآآآآآك موتري .. خذه ونطّل فيه زي ماتبي
رفض سامر وتعذّر من خويه .. وقال له : خلّها في شارع الفروسيه (الجنادريه)

تسحب سامـر مع خمسه من ربعه .. في سيارتـيـن .. شروكي + جيب ربع .. وانطلقوآ يقطعون الشوآرع .. اللي فاتح الدريشه وطالع منها .. ويأشر لخويه اللي بالسياره اللي وراه .. واللي متلثم وثلاث ارباع جسمه برا .. واللي يصفق .. واللي .. وصوت الاغانـي مفجر الدنيا .. ناسين اننا في رمضاان .. فجأه في السياره الاولى انطفى المسجل
.....: وراك طفيته سمــور
سامر يتنهد : استغفر الله ماتسمعهم يصلون التراويح.. وقف عند المسجد خل نصلي العشاء وكم ركعة تروايح ..

وانطلقوا الشباب ماسكين الدائري الشمالي .. من وراهم مخرج 7 ومخرج 6 .. دخلو على مخرج 5 وتيامنوآ .. وكملوا مشوآرهم وآصلين لشارع الفروسيه .. نزلوا من سياراتهم
..........: يللا بوسمره .. نبي شيٍ سنع يونسنا
سـآمر : بموترك حاضرين
عبدالله يغمز له :: قبل ماتبدّع .. نبي قومـه .. بينك وبين راكان

وبعد اتفاق .. انرمت المفاتيح على راكان وسـآمر
غبّر الجوو .. وامتلا بريحة كفرآت السيارات .. .. وكان الحمااس مسيطر على الكل .. سرعه جنونيه .. وأصوات مكابح ..

راكان يطبطب على ظهر سامر : خيرها بغيرها بو سمـره
على الساعه 12 .. رجع سـآمر لللبيت .. دخل الصاله مالقى احد موجود .. دخل المجلس لقى مي وريم جالسين ويتابعون المسلسل .. ضرب الارض برجله بقووه عشاان ينتبهون له : ياسلااااااااااااام الحلواات هنا وانا ماادري
مي راحت له تركض .. سلمت عليه .. وباركتله بالشهر .. ريم ضمته بقووه وتعلقت برقبته .. سامر يضم ريم .. اجل وين ابووكم..!
مي نزلت راسها : اخذ جدي للمستفى
انصدم .. طلعت عيوونه .. توقف العالم كله عن المسير .. : أي مستشفى ...!

 
 

 

عرض البوم صور البرفسورة   رد مع اقتباس
قديم 10-07-09, 08:52 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68120
المشاركات: 111
الجنس أنثى
معدل التقييم: البرفسورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البرفسورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البرفسورة المنتدى : القصص المكتمله
Thumbs up

 

أصفر باهت

خالد

بعد ثلاث ساعات بالمستشفى خالد جالس ومنزل راسه ..
الدكتور من ورى مكتبه : يا أخ خالد خل ايمانك بالله كبيــر .. وهذا قضاء وقدر .. قل لن يصيبنا الا ماكتبه الله لنااا ..
خالد ماهو قادريتكلم من الصدمه الكبد الوبائــــــي كل شي توقعه الا أن ابوه يكون فيه هالمـــــــرض ..مسح وجه بيده :لطفك يارب .. والحل يادكـتور ..
الدكتور يحرك القلم على الورق قدامه :مابيدنا شـي نسويه المرض بمراحله الأخيرة ...
خالد بعدم تصديق :يعني ابوي بيمـ .... لايااارب .. دكتور اكيد فيه حللل ..
الدكتوريتفلسف :كطبيب اقول لك ماعندنا حل .. انت عارف وش اهمية الكبد للجسم الأنســــان ويعتبر مرضها او أصابتها …
قاطعه خالد بضيق :بس خلاااص .. استغفر الله العظيم .. ماتعرف تنقل الأخبار بطريقه أكثر إنسانيه ..
الدكتور بإحراج : احم انا ماكان قصدي أصدمك بس حبيت أخبرك ظروف مرض والدك .. وانت زي موعارف إحنا الأطباء مضغوطيــن ...
قاطعه خالد :خلاااص لوسمحت أنا للحين ماني مستوعب سالفة مرض أبوي .. ياررررب ...
بشوف أبوي ..
وقام طلع من المكتب .. يحس بحرارته مرتفعه من صدمة الموقف وراسه يدور ماهو مستوعب ابد ان ابوه مــريض لهدرجه الكبد الوبائــــي ...
دخل للغرفه اللي نوموا فيه أبوه :كيفك اللحين يبه إن شاءالله أحسن ..
ابوخالد بضيق :قلت لك مأبي أغير ملابس بلبسهم ذا .. ورجعني للبيت ..
خالد:يبه الله يخليك لي هد اعصابك أنت تعبان ومن عيوني اللحين أجيب لك من البيت اللبس اللي تبيه ...
تنهد ابوخالد بضيق وصد عن ولده وهو يتألم من أبرة المغذي اللي دخلها الممرض بيده ..
خالد طلع يدور أخته مرام اللي المفروض تكون هنا ويــــــن راحت .. رجع اتصل على أخوه احمد بس مايرررد .. دق على مرام قالت إنها بالكفتريا واللحين جايه


000

 
 

 

عرض البوم صور البرفسورة   رد مع اقتباس
قديم 10-07-09, 08:54 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68120
المشاركات: 111
الجنس أنثى
معدل التقييم: البرفسورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البرفسورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البرفسورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تداخل طبقي للون البنفسج

مرام

كانت راجعه من الكافتريا وبيدها كوب قهــوه ..
شافت خالد يمر من جنبها بدون مايكلمها استغربت حالته نادته :خالد ..خالد وش فيك
لف عليها خالد اللي حست انه ضايع :هاه .. مرام وين كنتي
مرام وهي ترفع كوب القهوه اللي بيدها .. وش فيك قلت لك كنت بالكافتريا ..
سكت خالد شوي ثم رد عليها: مافيني شي
مرام وهي ترد بدون اقتناع:متأكد .. طيب وش قالوا عن أبوي ..
نزل راسه بضيق ..
بخوف سألته:خالد الي فيك بسبة شي قاله الدكتور صح
خالد:المكان هنا مو مناسب عشان اقولك
ردت عليه بتلعثم :اوكي شوف لنا مكان
لحقته لسياره اللي قال لها انه افضل مكـــان:ممكن تهدين
خلاص ماعاد تتحمل الوضوع بدت تبكي :خالد بليز قولي ابوي وش فيه
خالد وهو يحك جبهته بتوتر:ابوي معه الكبد الوبائي
بشهقه :وش تقول ؟؟
خالد:الي سمعتيه ابوي معه الكبد الوبائي وانتي اعرف وش هالمرض وابوي المرض عنده متقدم
انهارت عمرها ماتوقعت انها ممكن تفقد ابوها:لا تكفى قولي انك تكذب قول هذي مزحه من مزحاتك الثقيله تكفى خالد تكفى
خالد حمد ربه انه جابها هنا كان متوقع مثل هالأنهيار :هدي وانا اخوك ادعي ربك حنا بشهر كريم ادعي له بالشفاء
زاد بكائها :بس عمر الي يكون فيهم هالمرض يشفون ياخالد عمرهم مايشفون وسكتت بعد فتره شهقت بصوت عالي
مستحيـــــل اللي تفكر فيه
خالد :مرام حبيبتي هدي
بتنجن خلااااص جلست تردد بدون وعي:امي امي
رد عليها بسرعه:شفيها امي
وسط بكائها لفت عليه وسندت راسها على كتفه وهي تبكي وتقول:خالد المرض معدي تفهم شمعنى معدي يعني امي وابوي راحو بغمضة عين انا من لي بعدهم رد علي
خالد خلاااااص انهار امه وابــــوه ينصدم فيهم بليله وحده ...


لا يكون البُني إلا كذلك

خالد

مايلوم أخته يوم انهارت هو مو قادر يوازن الدريكسون بين يديه اللي ترجف .. هذا أبوهم والمرض اللي فيه كايد اسمه بس يهز البدن انك تسمع ان انسان بعيد مصاب فيـــــه تشمئز وتخاف .. كيف لوكان هالأنسان ابوك أغلى ناسك ..والمصيبه العظمي امك جنتك ونارك احتمال تكون مصابه بهالمــــرض ...
وقف على جنب الطريق وهو يتنفس بحده ..
سمع صوت شهقات مرام تزيد وهي تسأله :خاااالد وش فيك ...؟َ
هو لازم يتماسك عشان اخوانه ماينهار هو كبيرهم اللحيــــن مالازم يبين ضعفه ..
حط يده على يدها اللي على كتفه :تطمني حبيبتي مافي شي وكل شي بيكون كويس ...
وخرت عنه مرام وكأنها خافت من كلامها وحطت راسها على الدريشه وزاد بكائه ..
ماصدق يوصل للبيته بسلامه نزلها وساعدها لين دخلت مع باب المدخل ..
وركب سيارته وطيران على المستشفى ...
مايدري كيف بيخبر امه ووعد ووسامر .. وين احمد يخفف عن هالحمل .. رجع يدق عليه بس نفس النتيجه مايرررررررد ...
طيب المرض معدي مو أحتمال يكون هو او احد من أخوانه انتقلت له العدوى .. وظرب يده على الدريكسون بقوه يوم تصور احتمال أن وحده من بناته تكون مصابه بهالمرض .. عساه فيه ولا فيــــــهن ...
مايتصور مي المغروره حبيبته بكره تكون مصابه .. ولا ريم الشقيه .. أو اميررره الصغيرة اللي برائتها تذبحه ..
معقوووله تكون وحده منهن مصابه بهالمرض الشنيع .. لا ان شاءالله .. يارب انك تحميهن وتخليهن له ..
هز راسه ولا يبغى ابوه يمرض وأمه لااا مايبغاها تصاب بهالمرض يارب تكون مجرد احتمالااات يارب تخيب ظني يااارب .. سبحانك ياقااادر ..
خالد هتف بصوت عالي يهدي فيه شياطينه : اللهم لا إعتــــــراض ..
عند بوابة المستشفى التقى بسامـر بمنظره المفزوع ... حاول سامر يعرف منه شـي عن حالة إبوه بس هوخبره انهم نوموه بس عشان يأخذون له تحاليل ويتطمنون عليه زيــــاده ووصل لغرفة أبوه وهو راح لطبيب لحاله .

 
 

 

عرض البوم صور البرفسورة   رد مع اقتباس
قديم 10-07-09, 08:55 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 68120
المشاركات: 111
الجنس أنثى
معدل التقييم: البرفسورة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 14

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البرفسورة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البرفسورة المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لازلت أذكرطفولتي الشقية..
ولازلت أذكر شبا بك اليانع..
كنت ظلي الحامي..
وملاذي الآمن..
ومساحاتي الحالمة...
أقف في النافذة ذات نهار ...
أنتظر عودتك بشغف..
وحين أراك..
أقفز نحو الباب ...
أرتمي في حضنك..أرتوي من حنانك..
أروي لك حكاياتي المدرسية..
كنتُ طفلا ..
وكنتَ أنت شابًا..
كبرت أنا..وكبرت أنت..
ولكني لازلت في حاجتك..
ولاأتخيل الحياة بدونك..
أرى..فراشًا أبيض يحتويك..
وملامح متألمة تعتريك..
ووجع قاسي يجتاح معالمك...
ويجتاحني لأجلك..
وكيف لاوأنا أراك تتألم..
وأنا أرى ذاك المرض البشع يخترقك بعنف ..
لاترضخ لذاك الوجع..
لاترحل عني..
لاتتركني وحيدا..
فحياتي لاتعرف النبض بدونك..
ومساحاتي لاتعرف النور في ظلام غيابك..



مع تحيات ...الاقلام المشاركة في الحلقة الأولى :
عاشقة ديرتها ( خالد ) لأني أحبك ( نادين ) رحلة عنابة ( وعد ) نبض ( سامر ) أسرتني ( أحمد ),..الجوري ( مرام )
و الخواطر بقلم المبدعه طوق الياسمين

 
 

 

عرض البوم صور البرفسورة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
رواية قبل أم بعد الأنتصاف, رواية قبل أم بعد الأنتصاف بقلم مجموعة من الكتاب, قبل أم بعد الأنتصاف
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:44 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية