لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


وش حيلـتـي إذا الشوق صوبك دعــاآني

في أول تجربه قصيصيه لي,,اضعها بين أياديكم في منتديات ليلاس تلبية لرغبة إحدى قارئاتي ¨°•√♥وش حيلـتـ ي إذا الشوق صوبك (دعــاآني) ♥√•°¨ للكاتبة سولتير لتحميلها

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-05-09, 03:03 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 133549
المشاركات: 44
الجنس أنثى
معدل التقييم: سولتير عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 12

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سولتير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي وش حيلـتـي إذا الشوق صوبك دعــاآني

 



في أول تجربه قصيصيه لي,,اضعها بين أياديكم في منتديات ليلاس تلبية لرغبة إحدى قارئاتي

¨°•√♥وش حيلـتـ ي إذا الشوق صوبك (دعــاآني) ♥√•°¨
للكاتبة سولتير

ط´ط¨ظƒط© ظ„ظٹظ„ط§ط³ ط§ظ„ط«ظ‚ط§ظپظٹط©
لتحميلها كامله

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ
في أول تجربه لي بالكتابه

اتمنى ان تحوز على اعجابكم ما سوف تقرأونه من خياالي الخصب,,

الفصل الأول:


شبكة ليلاس الثقافية


في كندا

سعاد: يالله يبنت التاكسي ينتظر عجلي لتس شوي
حنان: وين نظارتي
سعاد:ع الطااوله ,, عميه وين عيوونتس يامال الصلاح,,

حنان: وه بس,,عيوني تعبوا من شوفة الباارح

سعاد: وش شفتي يالعنز
حنان: شوفة السعد ,,وهـ بس وهـ
سعاد: نعنبو بليستس تشوفين من وراي,,طيب قولي عندي أخت ببرها ,, بكحل عيونها
حنان:انشهد انه كحل أصلي,,>>>>هذا كله وابوهم ينتظر برى عند التاكسي
وهـ ياسعيده امس وانتي خامده,, العماره الل مقابلتنا انفتح باب بلكونتها

واذ بذاك المشنق المعنق يطلع بره وهو يمز له تتن,, وهـ بس مدري اخق عليه ولا على تتنه

سعاد طيب
حنان:واسكر اللمبه واجلس اقززززه,, ياحلووه عليه جسم يذبح ,,انت طوول انت كتوووف انت شعر,, وااااي ياقلبي الهوا طاير طاير والخصلات أذووه وديت عطيته كليب من عندي ولا تاج

سعاد وهي فاتحه فمها: يعني حلو !
حنان بإحباط: نعنبو غيرك قلنا لاشميت هوا نظيف بتصيرين فهيمه اثريتس الشبن شين لو قام من نووومه بقره ماتفهمين

ويررررررررن تلفون الغرفه ويفزعون ثنتينهم تذكروا ابوهم والتاكسي

حنان+سعاد: يوووووووووووووه ياويلنا

وي وي وي وي وي وي فاير فاير

واشتغل هبال البنات

>>>>> وقفوا شوي خلونا نتعرف<<<<<

حنان>>عمرها 22 وتوها متخرجه وبنت حبوووبه لأبعد الحدود,, اسم على مسمى ,,اجتماعيه ولكن بحذر,, رومانسيه ولكن بعقلانيه ما تحب تتهور تحب كل شي يكون محسوب حسابه >>وباقي شخصيتها راح تتعرفون عليها بروايتنا

سعاد >>اختها الكبيره عمرها 25 مخطووبه لولد خالتها فهد ,, بنت على نياتها فيها نسبة غباء,, تحب المرح,, واعقل من اختها بس زيها قلبها مطحلب خضر وملكتها بعد ماترجع من كندا


ابو فيصل>> عبد العزيز ابوهم يحب بناااته بس مايعبر عن حبه بالكلام عنده مشكله ,والا وهي انه يستحي يقول وحشتني بنتي ,, الاسلوب اللي يعبر فيه هو خوفه الزايد عليهن حتى من النسمه الطايره يحب يدلعهم ,, ويلبي رغباتهم بس احيان ينشف دمهم شوي بس ابوهم ويحبونه

ام فيصل>> نوره امهم وتحبهم وفيها عصبيه شوي بس قلبها بفته بيضا

فيصل : اخوهم الكبير 32 سنه متزوج من سلمى بنت خالته وعنده منها ولد وبنت( عبدالعزيز+نوره) حنوون على اولاده وعلى اهله,, يحب زوجته وعسى الله مايفرقهم

سلمى:30 سنه حبووووبه وجميله,, جمالها عربي فتاااااااااااااان عيون كبار وخشم مسلول بعكس خوات فيصل اللي جمالهم غربي بروح عربيه

سعود: 27 سنه متخرج من بترول والمعادن ويشتغل بسابك وعايش بالرياض >>عزوبي ومغازلجي ومتعب امه تبي تزوجه ولاتقدر تزعله

>>>>عدنا لكم<<<<

وتحت كان ابوهم ينتظرهم وهو معصب على تأخيرهم,, هم رايحين كندا عشان البنات يطورون لغتهم وجلسوا 3 شهور وباقي اسبوع ويرجعون ويبون يروحون السوق يشترون لهم هدايا ,, امهم رجعت مع سعود قبلهم بشهر لان ابوها تعب وسووله عمليه بس الحمدلله نجحت

ابو فيصل: وش هالتأخير ,, سااااعه وانا احتري تحت
حنان: يبى لبى قلبك كلاتها 10 دقايق ماتخاي التهوول>>>تموون على بوها
سعاد: يبى حنان اخرتني تدور نظارتها >>شف اللعانه
حنان بحقد :دحدري السياره يامال الطيحه من عتبه
ابوهم يضحك عليهم بقلبه دايم بناته كذا مهبببل بس هم رووحه وخااصه حنونه

:اوص منتس لها وكل وحده قدامي اركبوا ولا ماهنا سوووق

البنات: توووووبه ابي العزيز كله ولا السوق روح النسوه خخخخ

وركبوا السياره واشتغلت سعاد الا غصب بتسولف انجليزي

سعاد للسواق
: how r u michell
Fain & u

Very good,, god save u
Hhhhhh u 2 sis
Who s your wife,,and all familly ,,ther r ok
Ya, my sister bring baby ,,like angel
Angel !!!
تلفتفت لاختها مو ذا عطر
حنان !!! ان كاني مو غلطانه بخووور,, لا ااااا يا عنز يقول تسنه ملاك من حلاته

سعاد: ايييييييه
Is his eyes blu or green?
No gray lik his father
And sister whte s color
Hezy
Al father gray and al mother better hezy
احنا والله الخرطي ان كشخ الواحد فينا عيونه بني ولا بعد غامقه
حنان: أي والله رايتس نعرس على شقررران حمررااان وعيون ملونه,,كود نسلنا يزين
الابو:وليه تعرسون انا باخذ لي شقرتن وبجيب لكم خوان
حنان: لا يايبى جيناتنا ما تتغير لازم نجيب احد يأثر علينا هاسبند يعني
مايكل لقط كلمة هاسبند


Do u have hasbund?مايكل:
No , I want candian husbund,,, soooo handsome حنان:
سعاد: me 2
ابوهم يصف معهم: & ther sister let me marry her to be strong familly,,cous I can not breath with out my doughters
مايكل: hhhhhhhhhh ok I m gona search,, do u like her tall or short or what
ابو فيصل: britty ,, beautiful with blue eyes
خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

البنات جالسات خامرات ورى ومعهم الكاميرا يصورون ابوهم وهو يتطلب

حنان: وامي يبى؟؟
الابو: بالسر وانا ابوتس ان كانكم تبوني اوافق تاخذون شقر
سعاد: طيب مو حرام امي
الابوا يلتفت وهو يكلمهم: وانا ابو .... اه يا التسلبات تصورني تبون امكم تسويني عصيده

البنات: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ومايكل كان منتبه لهم عشان كذا يسحب الكلام من ابوهم وجلسوا يضحكون لين وصلوا السوق

حنانوهي تشوف واحد كندي: وه يابعد روحي هلمشنق المعنق نعنبوهم ماتلقين واحد عندهم قصير
سعاد: وانا اشهد من 175 وطااالع
حنان: قولي ماشاء الله لاتمحينهم تراتس نظووول
سعاد: ماودتس اتفل عليهم ,, ولا اتفنجل وياخذون غسولي
حنان: ازين بعد العين وانا اختس حق,,بعدين لا نظلتيهم من وين نكحل عيونا
سعاد: عشان كذا صدز..الله يقطعهم مشتهيه اشوف واحد مكرررش
حنان بخبث: اشتقتي لكرش الحبيب
سعاد احمروا خدوها: مالت عليتس
اناداهم ابوها وطلعوا من السوق بعد ما حاسبوا وودعوا المجمع لانه كان حلو

بس كان في واحد ميت من الضحك عليهم وعلى أسلوبهم بس للأسف ماقدر يشوف وجيهم لانهم راحوا ,, وقال في نفسه لاتحزن اذا مكتوب لي اشوفهم بشوووفهم,,

ياترى من هذا؟؟
وهل راح يشوف هالبنتين اللي عجبه بساطة اسلوبهم وحوارهم مع بعض؟؟

في السعوديه
ام فيصل: سيتي وصمخ
سيتي: نأم ماما
ام فيصل: ساعه انادي ولا تردين
سيتي: هزا صوت بزوره مافي اسمأ
ام فيصل: جهزي القهوه بتجي ماما حصه(ام فهد)
سيتي:زين
رفعت ام فيصل السماعه تكلم ولدها سعود
سعود اللي من سمع الرنه عرف انها امه واللي حاط اسم امه (أعرس دام اقولك أعرس) والرنه كانت صوت دقااات بيانو بطيئه بعدها تصير صرقاعيه خخخ

سعوووود: مرحبااااااااا بهالصوووووت والحس والرييحه
ام فيصل: مرحبا بك قص علي ياللوقي
سعود: هههههههههههههههههه فديت الرواقه والعصبيه وشلون اميمتي
ام فيصل: بخير يامال الخير انت وشلونك وش تغديت يمه
سعود عارف ان امه يتحطم قلبها اذا احد قال جوعان او ما عندي اكل: يوووه يايمه جيعااان وعجزان احط لي لقمه اكلها ,, ولا في همبرجر من امس بالثلاجه متعيجز اسخته
الام وهي كلها تحطم: يابعد عمري وش لك بالرياض تعال عندنا اوكلك,, طيب وين اللي تطلب منها الاكل ولا ليه ماتروح تاكل لك لقمتن عدله عند عمتك ام خالد
سعووود وهو يضحك بسر: لبى قلبتس ما اقدر اتحرك من الجووووع اه يايمه جايع
الام بعد ماعرفت ان ولدها ينصب: اجل امش اعرسك على وحده من بنات خالتك ولا من بنات عمتك بالرياض,, توكلك وتهتم بك وتقوم فيك يالسلوقي

سعود يقطع كلامها: الاكل طالع من حلقي,, توني ماكل مثلوثه وبعدا كاس لبن واحس بتخمه يمكن وزني زاد بعد هالوجبه,, واموري عال العال يالله مع السلامه
الام: وقف ياولد شاطر علي تمسكن وتعور قلبي ,, قلي متى توصل رحلة ابوك وخواتك
سعود: ههههههههههههه ها اشتقتي للوالد
الام: قدني اعد الليالي اعد لرجوعه,, اخلص علي
سعوود: طيب وش استعداداتك لليلة الدخله,, شريتي شي متمصلخ>>دايم فالها وخاصه مع امه
الام: وجعوووه أستح
سعود: يالله عاد يمه تبين احجز لك سويت بالفندق للمعاريس خص نص خخخخخخخخخخخخ
الام: يصلح ياولدي؟؟ والله بيذوني خواتك من هذرتهم , وانا مشتاقتن للغالي
سعود: ههههههههههههههههههههههههههه اووووووووووووه ابشررررررررري غرفه خاااصه وبحووواجز ابيكم تلعبووون أحيييييييه
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ويدخل رقم انتظار بجوال سعود >رهوفه < يتصل بك
سعو: يمه رحلتهم توصل الاحد ع الساعه11 الظهر تقريبا انا جتني مكالمه امووواه لاحلى ام
الام: ايه قص علي ورح غاازل بس دواك عندي يالسيبال
سعود: ماأولتلكيش بحببببببببببببببببك يانور وانتي الحب والأول والأخير
الام: وإمتى الجواز ياحبيبي >>دخلت جوها المرح مع دلوعها
سعود بعد ماعطى رهوفه بيزي: بس اصبري لحتى ما أجيب عفش الشأه وابقى اخطبك رسمي
الام: انت أولت لي الشهر دا وضحكت عليا بكلمتين وحصل اللي حصل
سعود : ياللهوي ,, بت انتي حامل
الام وهي مروقه: آآه , وماما لو عرفت حتدبحني ياسؤه>>دلع سعود بالمصري
سعود: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه قسمن بالله ولا اطلق مصريه
الام: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه بلاك مغازلجي يالمنزووع
سعود: طالع على امي قلبي خضر خخخخخخخخخ

الام: بسك بكش واخذ اجازه عشان تستقبل اهلك وتجيبهم
سعود: من عيوني يا بعد عمري انا>> وهو يدندنها لامه الحبيبه
الام: تسلم العيون وراعيها يالله فمان الله ابوي
سعود: الله يسلمك اديني بوسه يابت
الام: مش دلوأتي اصل بابا بيسمع
سعود: يالهوي ع الدلع الله يجيبك يابو فيصل ,, حرمتك اشتغلت علي شغل النسوان
الام: ههههههههههههههههههههههه وجعوه يالله سي يو
سعود: اموت انا يا انجلش سي يو ماما

وسكرت الام وهي تدعي من ربها انه يهدي ولدها ويعرس,,ويحفظه لها ولاتنحرم من شوفته,, سعود غالي عليها ودايم يتدلع وتحب دلعه ,, ودايم يبيض وجها بدراسته بس من تخرج وهو مخترب مو راضي يعرس

فيصل : السلام عليكم
الام: هلا بولدي وشلونك يمه
فيصل: بخير بشوفتك وين العيال اجل
الام: توهم صعدوا فوق الله يصلحهم,,حاسوني لين جت امهم ورقتهم يلبسون
فيصل بابتسامه عذبه: بس بالله يايمه ماودك منهم عشر من حلاة شقاوتهم
الام: الله يحفظهم ويحفظك لهم ياولدي.. شيطانيين ماطلعوا عليك ولا على امهم ,, بسم الله عليكم كنتوا بطفولتكم هاديين وبلعبكم ما احد يحس فيكم,, بس ولدك وبنتك حركيين الله يحفظهم
فيصل: هههههههههههههههه طيب نروح نسكن ببيت ثاني عشان ترتاحين؟؟؟
الام: وهـ لا يابوي العين اوسع من الدار ,, انا من غير حسهم ما تهنى لي عيشه بهالبيت

وتدخل سلمى وهي تبتسم لحبيبها وابو عيالها وهي بكامل أناقتها المعهوده
جلابيه حرير لون خمري زي لون عيونها مدعجه عيونها بالكحل وبنظره ساحره لفيصل: السلام عليكم
فيصل اللي عيونه لمعت بشوفة نظرعينه : وعليكم السلام هلا بالزين كله
الام وهي تشوف ولدها ومرته قد ايش هم حلوين ومناسبين لبعض ودعت بقلبها عسى الله لايفرقكم: هلا امي سلمى وينهم شرياني ووردي
سلمى بمزحها الحلو: هذاهم بدمك
الام: يابعد عمري عمرهم من اقعد ساعه بدونهم احس شي غلط بروح اطلع بالحوش خليهم يجون يلعبون عندي
سلمى ان شاء الله خالتي
وطلعت الام, والتفت فيصل لسلمى,: فديت هالوجه
سلمى بخجل: فديت عيونك اللي تشوفني فيها
فيصل بخبث: بس عيوني؟؟
وقرب منها
سلمى وهي تمسك طرف غترته وتفركها باصابعها
: فديت صوتك اللي يسمعه اذني ,, وريحك اللي يبشرني بقدومك,, فديت قلبك بيتي اللي مسكني فيه,, فديتك كلك ياغلاي
فيصل بعد ماخقققققققققققققققققق: وهـ بس وهـ ,, العيال وينهم
سلمى ببتسامه: فوق
:طيب ورى مانروح احنا فوق بعد
سلمى بدلع تتمدد ع الكنبه وتقلب بعيونها : توني نازله بعدين اتعب
فيصل وهو يقرب: بعيوني اضمك مو بصدري,,خوف العيون تشوف غيرك
>>ويقرب أكثر وش هالروج الزين
سلمى وهي تعظ شفايفها: احمريكا
فيصل: ويحكيكا ماني متفق معتس الاحمر بعد الساعه 12 اليل
سلمى: هههههههههههههههههههه
فيصل: عطيني بوسه حمرااء
سلمى: أ أه .نوو اخاف يخترب
فيصل:طيب بخفيف
سلمى: أي خد
فيصل: اثنينهم
سلمى : أ أه ,,, نوو

فيصل وهو مكشر: وراه
سلمى: يخترب روجي >>بكل دلع وهي تحرك شفايفها
فيصل بنظره خبيثه : يخترب
سلمى:بحيا: مو هنا
وهو يقرب ويتنبرش فيها

ام فهد : السلاااااااااااااااااااااااااام علي ...,, وي وي ماعندكم غرفه ياللي ماتستحووووووووون؟؟>>>ماكانوا يسون شي بس مقربين ^-^
فيصل وسلمى اللي صفوا ووجيهم اشارة مرور

ام فهد وين اختي
سلمى تأشر برى
ام فهد: نعنبوا بليس اثقلوا روح غرفتكم
فيصل بحيا: بنتك تستعبط ياخاله
ام فهد: ههههههههههههههه يامال الصلاح طالعه على امها مزيونه

الكل : هههههههههههههههههههههههههههه

>>>>لحظة تعريف<<<<
عائلة ابو فهد

ابو فهد: سعد 50 سنه رجل حكيم وهاادئ
ام فهد: شيخه 45 سنه اخت ام فيصل وحبووبه وراعية سوالف روحها شبابيه ,, يحبونها البنات لانها تدخل جو معهم ما تقولون غير مراهقه عكس زوجها الهادئ

فهد 29 سنه طبعا تذكرون خطيب سعاد,, محامي متخرج من جامعة بيل بامريكا شاب طمووح وذكي ويحب سعاد ^ - ^

سلمى >>بنتهم
ساره: 21 سنه تدرس بالكليه قسم فيزيا,, ذكيه والكل يسميها العبقريه
مريم: 20 سنه دلوووعة الماما لانها تشبها وعلاقتهم ببعض مو ام واخت,, لا صديقات

فارس 17 سنه يدرس بالثانوي شاب مصرقع اذا اجتمع مع مريوم وامه سو ديسكو بالبيت من سوالفهم

>>>>عدنا لكم<<<

شيخه وهي تتفنجل: بنتي وولدتس ياخيتي يهبلون
نوره: اذكري ربتس
شيخه: لا الله الا الله
نوره: اقول وشلون ام سعيد يقولون مب صويحيه
شيخه: لابدن طيبه توني شايفتها ترقص بعرس ولد جيرانا,,كانها الطرابه
نوره: هههههههههه ياحليلها تحب العروووس
شيخه: يامال الماحي ما اشتهيها ياوخيتي
نوره: ليش وش مسويه لتس
شيخه: تسذا لله في لله
نوره : ياجورتس,,الحريمه وسيعة صدر ومحشومه ولاشفنا منها العيبه
شيخه: سكري على موضوعها
نوره تشرب بيالتها
شيخه: متى بيجي الأسمر وبناته
نوره: يوم الاحد
شيخه: يجون بالسلامه
نوره: أي والله البيت مو شي بدون بنياتي
شيخه بخبث: البنيات,, وابوهم؟!
نوره: وهـ بس ابوهم عمود البيت
شيخه: ههههههههههههههههههههههه جعله يسقى الاحد ياوخيتي واشوف وجهتس زايدن نوره
نوره: اميييييييييين

كذا لاتجموعا الخوات يجلسون بجو رواقي وسوالف ,,كنهم بنات مو حريم وجدات بعد خخخ
في بيت ابو فهد

مريوم:أحب انا؟؟ للالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالال الالالالالا
اشتاق انا؟؟ لالالالالالالالالا لالالالالالالالالالالالالالالا

لاكني ميت فيك,,فاهمني ولا لالالالالالالالالالا لالالالالالالالالالالالا

ويخش عليها فارس
وشااااااااااب الشعر ياعبيد
ياله لا لاااله والله حياااتي ياعويني صعيبه,,
وشاااب الشعر
مريم: ياعبيد
فارس: شاب الشعر
مريم: ياعبيد
عاااااااااااااااشوا

وقاموا يرقصون مثل المهبببل بصالة بيتهم لين جا ابوهم وسكر الاستريو

وهم ولا هنا كلن براسه طرب ويرقص,,

سعد: وجع انت وياها ما تجتمعون غير صوت الاستريو يرنع

انتبهوا ان ابوهم هنا صفوا على الجدار

قامت مريوم رفعت رجلها: والله توبه يبى مو مني من ربوعي يبون يرقصون حتى اسألهم
فارس يغير صوته: دعها ترقص يا ابا فهد فإإنني طربااان
الابووهو يبتسم من خبال عياله: الله يرجكم اجلسوا اهجدوا, وين امكم؟
مريوم بيت خالتي

وتدخل الأم: السلام على من اتبع الهدى
فارس: واللي يتبع التقوى
الام: يصف دوور
الكل ماعدا الابو اللي يبتسم : هههههههههههههههههههههههههههههههههههاااااااااي
مريوم: حلووووووووووووووه منك يا ماماي
الام: بلاتس حلوتن مثل اميمتس
فارس: وانا مب حلو يمه>>وهو يسبل بعيونه الكبار
الام وهي ميته على ولدها: انت والله ما ازوجك غير وحدتن مزيوونه,, حرام هالزين وتاخذ شينه
مريم وهي تطلع علك وتاكله: اصلن اخوي حلو soزوجته بتصير شينه
فارس وها يطقها: فال الله ولا فالتس امي بتخطب لي وحدتن مزيونه
الام: وانا اشهد حتى انتي يمه ماني مزوجتس غير على واحد وسيم
مريوم: لا يمه مابي حلو ,, تبينه يشوف نفسه علي,, ولا بعد يلاحقونه البنات العوب الطوب

الاب كان يتفرج وهو يبتسم,, هاذي عادة شيخه لاتجمعن مع عياله الصغار تصير اختهم او صديقتهم,, ويسولفون بكل بساطه وحلاوه

الأم: ويييييي هو يتجرأ يشوف نفسه؟؟

فارس: انا مكانه ما اتجرأ قولي ليه يمه
الام:ليه يابعد طوايف امك
فارس بكل نمك: لان اختي تشبه القمر ماما 
الام: وهـ ويلمووووووني بحبك,, يابعد عيني وماي عيني ,, وتلممه وهي تدعي ترقص بعرسه

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

البيت هذا يملأه الحيويه والفرحه

ياترى هل راح تسكنه الفرحه على طوول؟؟

او هنالك شيء ينتظرهم بالمستقبل البعيد؟؟

نرجع لكندا

حنان وجوالها يدق مسج,, راحت تفتحه
حنوو يالله اشبكي مسن انا والبنات ننتظركم
المرسل: مريومه العوبه

ابتسمت حنان وفتحت لاب توبها
وتسجل دخولها وتلقى مريوم شابكه وعلى طول فتحت الصفحه مريوم وسوت انفايت بكاميرا عشان يقرقرون لايف
فتحت كاميرتها حنان: هلوووووووووووووووووووووووو K S A
حووووووووووووووووووول
مريوم: فدييييت هالصوت ,,اهوووووه قربي عطيني بووسه يا وحشه
حنان: امواااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااح
شيخه بعد ماسمعت صوت حنونه بنت اختها المفضله : هلا امي حنون وشلونتس
حنان: ههههههههههههههه بخير خالتي وراتس متغطيه
الخاله: خوف ابوتس يمر ولا احد بالنت
البنات: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
حنان: لووووووووووووووووووووول خالتي البسي عبايه استر لتس
الخاله: ولوووه وش لوله اللي ماله اصل
حنان: خالتي شريت لتس خوش هديه >>>حنان اذا جلست مع خالتها نست البنات وخشت جو معها
الخاله: بعدي والله وشهي؟
حنان:قوطي صبغه للشيب>>>>وخرت لاتنجلد
الخال: وجعييييييييييييييه انا فيني شيب يالمخزيه
سعاد اللي سمعت خناق خالتها جت وهي مسرعه
خااااااااااااالتي هلا والله بهالصوت والشووووووووووف اللي يرد الروووووح

الخاله: هلا بمرت ولدي هلا بالعاقل,,طقي اختس ولا ماني مزوجتس ولدي
سعاد: افا وش سوت
الخاله: طقيها اول
: امشي يالملعونه ,, وتطقها بالشبشب
:ها خالتي برد قلبك
الخاله:ايييه الله يبرد عليتس دنيا واخر
حنان: وانا
الخاله: نعنبوتس ارسلناتس تدرسين وكود احد يحبتس وتعرسين وتعقلين,, مالقيت لتس رجل
حنان: أي على حظي لا ياخالتي
الخاله: الله يرزقتس واحد شبه اميتا بتشا
حنان: لا ابي ولده ازين
الخال: وراستس ولده
حنان: تقصين علي خالتي
الخاله: هههههههههههههههههههه وشلون لسانكن يرطن عسا عنجليزي
حنان: ونغني بعد هههههههههههههه
الخاله: يالسباله انتي بس ولا مرت ولدي سنعه اشتقت لكم
حنان: اجل ولا اعطيتس هديتي الثانيه اللي تخليتس ام خمستعش سنه
الخاله: ها خمس تعش ,, وشهي؟
حنان: مانيب
خاله: جعلتس تعرسي على واحد مزيون اها قولي
حنان فكت الكشره تضحك:طيب شريت لتس
الخاله: ايه
حنان بصوت واطي: قربي
الخاله : قربت
حنان: باااروكه
الخاله: بعدي بعددددددددي هاذي الصوغه السنعه
حنان : ايه وحده بتسريحه ووحده شعر سايح
الخاله: أي لون
حنان: بعد الا هو بني محومر زي لون شعرتس
الخاله عفست وجهها: ابي اشقر
حنان: ماينفع خالتي
الخاله: ولييييييييييييييه؟
حنان : وحواجبتس السووود
الخاله: ابخهم بأشقر
البنات: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
حنان: خالتي
الخاله :لبيه
: شفت لي واحد مزيون برس لتس صورته يهبببل تنغصته لتس تشوفينه
الخاله: بعدي هاذي بنت الاخت السنعه ارسلي,ومريووووووم اها اخذيه من بنت خالتس
مريوم: يمه والله انتس منحرفه اكثر مني
الخاله: بس باليل وانا امتس
البنات: صراااااااااااااااااااااااحه
الخاله: 
حنان: خالتي مشتهيه مسقعتس الزينه
الخاله: يابعد خالتس بنومتس عندي وبوكلتس
سعاد: شف ذي وانا ؟؟
الخاله: انتي بنومتس عند فهد يشوف شغله معتس

سعاد اللي احمر وجها ..........ز
البنات هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
حنان: يا شيخه خفي ع البنت تستحي اختي توها بنت
شيخه: وانتي يابعدي؟
حنان: انا تربيييييييييييتك ياحلو
الكل: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههه

شيخه تحب حنان وتموووت عليها كانت تعنى بيتهم بس عشان تسولف معها,, لانها مو زي البنات الثانيات ,,لا شقرديه وراعية سوالف ومسانعه خالتها بالعرووس تروح وياها بعكس سعاد وسلمى ,, وكانت تقول هالبنت لو ماهي نعومه ولا تصلح مشروع ولد خخخخخ




في نهاية هالجزء

ياترى ايش مستني الجميع؟؟؟

تحيااااتي

 
 

 

عرض البوم صور سولتير   رد مع اقتباس

قديم 25-05-09, 03:11 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 133549
المشاركات: 44
الجنس أنثى
معدل التقييم: سولتير عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 12

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سولتير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سولتير المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

الجزء الثاني

كندا
الصباح

بو فيصل: يالله يابنات تأكدتوا من كل شي مانسيتوا شي تأكدوا مو لاطلعنا تذكرتوا
سعاد: ايه فديتك كل شي تمام
حنان: يالله يبى من امس مرتبين عفشنا
الاب: اجل توكلنا على الله
سعاد وحنان: ونعم بالله

وركبوا سيارتهم اللي بتوصلهم للمطار ونفس سواقهم مايكل
مايكل:What abu faisl do u want new wife?
بوفيصل:no my wife wait me
حنان: what about me,, do u find hondsome man 4 me
الاب: ابك استحي
حنان: خالتي شيخه تعايرني تقول ارسلناتس كود احد يحبتس وتعرسين ,,قلت خل افاجأه باشقر معي ونزوج
الاب: ههههههههههههههههه ام فهد ماتجوز من سوالفها اسمع صوتها امس مكلمينها بالنت؟
سعاد: ايه ياربي متولهه عليهم
حنان: منهم؟
سعاد: اهلنا
حنان: ايه بعد احسب
خخخخخخخخخخ

وصلوا المطار وودعوا مايكل ودخلوا المطار وراحوا للكاونتر طبعا هم درجه اولى ف الكاونتر ماعليه زحمه,, دخلوا عفشهم وتوجهوا عند البوابه ينتظرون رحلتهم اللي تقلع 9 صباحا بتوقيت الرياض 7المغرب
ويدق جوال ابو فيصل المتصل(فيصل)
الاب: مرحبا
فيصل: هلا يبى وشلونك
الاب: طيب وشلون اهلك كلهم
فيصل بخير وننتظركم,,عيالي من امس وهم مسوين كرنفال بالبيت ينتظرنوكم
الاب: يابعد عمري عمرهم,, ليتني ماخذهم معي يوسعون صديري بس مايعزون عن امهم
فيصل:هههههههههههههه يالله كلاتها 15 ساعه وتوصلون ع الساعه 11 الظهر
الاب: ان شاء الله
فيصل : ها ما اعلنوا عن رحلتكم
الاب:لا لسه مع ان باقي ساعه غريبه مادخلونا الطياره من الحين
فيصل: طيب اول ماتخشون الطياره كلمني
الاب: ابشر وانا ابوك سلم عليهم كلهم
فيصل: مافي احد سبيشل:؟
الاب: هههههههههههه قلها تجهز لي عصيد اشتهيته بهالبرد
فيصل: هههههههههههههههههههههه عاد بتطبخ بكبدك لاكليت عصيد بهالجو اللي عندنا
الاب: اييييه مالنا الا ديرتنا وحرها
فيصل: تردون لنا سالمين يارب
الاب: امين يالله فمان الله
فيصل:بحفظ الكريم ,,يبه
الاب : لبيه
فيصل: انتبهوا على عمركم >>مايدري ليه قال له هالكلام
الاب وهو عارف طبع ابنه الحنون والحريص: ابشر ياولدي فمان الله

وسكر السماعه وجلس يدور بناته اللي لقاهم عند محل الشوكولاتات ياخذون لهم اكل يقزرون فيه مع ان الطياره ماتقصر
الاب: وانتوا مثل القطاوه ما القاكم غير عند البلع
حنان:يووه يبى اذكر ربك ما احب اكل الطياره باخذ لي شبسات وشوكليت
سعاد:والله ماتوفرين انتي كل شي تاكلينه
حنان: بسم علي منكم
الاب: يالله انا جالس عند بوابتنا لاخلصتوا تعالوا ولاتكثرون تشري
البنات: ان شاء الله
ويروح عنهم ابوهم
وتلتفت حنان على اختها: الا اقول ماودتس ناخذ لنا بطل تشربين منه جغمه قبل الاقلاع عشان ماتسوين لنا مناحتك
سعاد: لا ان شاء الله ولا طاحت فينا الطياره تبين اصير عاصية ربي وسكرانه
حنان: ول لا يابوي اجل اشنعني.,, اتحملتس بس ها للصبر اخر مو تلصقين فيني
سعاد: ابرك اخت

وكان في واحد يستمع لسوافهم وهو يضحك ,, سبحان الله سمعتهم قبل هالمره ولا شفتهم الحين بشبع منهم معي بنفس الرحله,, ويدق جواله بنغمة (مو على كيفك حبيبي تبتعد وتخون حبي والله لو حبيت غيري لقتلك واموت بعدك) ماجد المهندس
والتفتت حنان للصوت لانها تحب هالاغنيه

طارق: مرحباااااااااااا ملااااااااين
محمد:مرحبا بك اكثر حيالله القاطع
طارق: ههههههههههههههههههههههههه والله غصب كان زحمه جدولي ولا فضيت
>>>>>>حنان اللي خقت على صوت ضحكته<<<<<
محمد: ايه ها وشلونك ومتى الوصول ان شاء الله
طارق: باقي ساعه وتقلع طياراتنا>>مايدري ليه قال طيارتنا !!
محمد: خير ان شاء الله اول ماتهبط كلمني وانا بعد بكلم المطار عشان اتأكد من موعد الوصل
طارق: خير ان شاء الله
محمد: فمان الله
طارق: فمان الكريم

حنان اللي قاطه اذنها وبقوووه عند طارق وتسمع كلامه جذبها صوت النغمه ,,اغنيه تحبها,, بعدها ضحكه ولا أطلق آله موسيقيه تعزف زيها,, ولما شافته هنا عاد تنحت
وأخيرا تحقق مناها تلقى شاب كذا حلو عربي ولا بعد سعودي وتشوفه لايف,, دايم تشوفهم برى او بالنت بس لايف ماعمرها شافت غير اهلها خخخخخ بس استوقفها كلمة طيارتنا
لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا لالالالالالالالالا
لايكون جاي ويا حرمته,, وا عليا عليتس ياحنو يوم لقيتي واحد سنع طلع متزوج وتتغير ملامحها الى تعاسه وكل هذا وسعاد تطالعها وتعرف اختها
سعاد:ها عسى مامت البطل
حنان:لا متزوج اهئ اهئ اهئ
سعاد:هههههههههههههههههههه خبله رخصه واستماره
حنان: وش اسوي بعمري حظي عوج وقلبي مطحلب خضر
سعاد: خخخخخخخخخخخخخ امشي بس نروح لأبوي

راحوا البنات وهم يسمعون اعلان عن طيارتهم انها راح تتأخر ساعه
تضايقوا يعني بننتظر اكثر,, راح ابوهم وسأل مكتب الخطوط السعوديه اللي بالمطار عن سبب التأخير
قالوا لها صيانه للطياره قبل الاقلاع,, قرصه قلبه الله يستر

وجلس الجميع ينتظر الطياره وحنان تدور بعيونها على الشاب الوسيم (طارق) وهي تدعي على زوجته خخخخخ
بينما كان طارق يناظر عائله حلوووه مره مكونه من اب وام وولدهم صغير يهبل
طارق يأشر للطفل وهو يبتسم وطلع له حلاوه
الطفل اخذها منه وهو ببداية مشيه مشيه مهتز شوي
فقرب منه طارق وقال لأبوه ممكن اصوره
ابو الطفل: ايه عادي
وطلع جواله وصوره وشال الطفل وراح فيه محل الألعاب ومر من قدام حنان اللي تحطمت كليا وعندددددددددددددده ولد لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا لالالا
سعاد اللي ماتت من الضحك: ههههههههههههههههههههههههههههههههههه انا اقولك ولد عمتي ابرك لتس خخخخخخخخخخخ بلا ماتبنين احلام على سرااب
حنان: تعرفين تاكلين تبن يخرب بيته حتى ولده حلو
سعاد: اذكري ربتس
حنان:ماشاء الله حرام واحد حلو زيه يجيه شي صح
سعاد:هههههههههههههههههههه صح

طلع طارق وطاحت عينه على البنات واسترغب ان الثانيه عاقده حواجبها وكأنها ممغوصه
حنان اللي وقف قلبها يممممممه ياحلوه يناظرني اللي مايستحي ما كن عنده ولد وحرمه,, بس يهبل

سعاد: يوه شفيه يطالعنا وعقد حواجبه لما شافك
وتلتفت لحنان: شفيتس عاقده حواجبك ووجهك تقولين ضرستس يوجعتس
حنان: ها ليه شفيه وجهي؟؟
سعاد: افرديييه
حنان بإبتسامه من اذنها اليمين الى اليسار :كذا
سعاد:ههههههه ايه

ويجي ابوهم
البنات: ها يبى ليش بتتأخر الرحله
الاب: يقولون بيرتبونها >>خاف يقول صيانه لاتتروع سعاد تموت خوف من الطيارات بس تحب تسافر
سعاد: اشوا خلهم اجل ينظفون زين ما زين
حنان: قومي نتمشى >>وهي تغمز لها
سعاد وعارفه اختها ولقافتها: نوو
حنان:بلا لعانه
الاب: تمشوا بتزهقون وتنفخ رجولكم من الطياره وانتظارها

حنان: سمعتي
وتقوم سعاد معها وجلسوا يتفرجون على الناس اللي معهم بالرحله,, وأنتبهت سعاد للبزر اللي كان مع طارق وشافت امه شايلته ورايحه الحمام>>وانتوا بكرامه
سعاد: حناااااااان شوفي البزر وامه
حنان:وين
سعاد: دخلوا التواليت قومي نشوفها
حنان: GO

وراحوا الحمام وشافت حنان الام تغسل ولدها بس مو باين وجهها جلست قريب منها على بو انها تعدل حجابها>>كانوا لابسين لبس سفرهم بالطو للركبه وبنطلون وحجاب لبس ساتر ومريح

سعاد وهي تلعب البزر: ياعمري بسم الله عليك
الام تبتسم: تسلمين ,,
سعاد: ماشاء الله ايش اسمه
الام: راكان
حنان وهي حاقده: هااي ركوني
ركوني وهو يضحك : هاي
حنان: وتناظره عدل: مايشبهك طالع على مين؟>>
تبي تبحبش
الام: كربون أبوه
حنان !!!!!! لا ذاك ملامحه غير حنطي وحواجبه فيها حده ,, وهالولد وجهه مررره كيوت وطفولي
سعاد: جاين تدرسون ولا سياحه
الام: ندرس انا توني اخذت البكالريوس وزوجي اخذ الماجستير وبنرو لاهلنا ومع السنه الجديده بنرجع ,, وانتوا؟؟
سعاد: جاين ندرس انجليزي نقوي لغتنا شوي
الام: حلو كم قعدتوا
سعاد:3 شهور ويالله صبرنا مشتاقين لاهلنا
الام:ايه صادقه انا لو مو زوجي معي وولدي يشغلني شوي ولا كان زهقت ومت من الشوق,, بس اهلي لاخذوا يجون يسيرون علينا
حنان زوجي ,, لو ذا زوجي مازهقت شوفته ترد الروح الله يهنيكم بس
بس ولدهم يهبل ياكل القلب

الام يالله عند اذنكم
سعاد: فرصه سعيده
الام: وانا أسعد نوصل جميع بالسلامه
البنات من قلب: ان شاء الله
وطلعت الحرمه وسعاد تطق كتف حنان
حنان: آآآآي
سعاد: وجعاااااااااي وش ثقل الدم اشوفتس حقدتي عليها
حنان وهي تقلد صوت الحرمه: والله لو مو زوجي معي وولدي ولا كان زهقت,,
اصلن عوووووووووبه هالحرمه
سعاد: بس عشان زوجها حلو ,, والله نتس مريضه
حنان: انقلعي بروح لأبوي
وطلعت وراحت تمشي وهي تمشي شافت الولد وامه وجنبهم رجال صدق يشبه البزر,, !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! يعني مو ولده,,, ولا زوجته مو معقوووووووووول
وطارق اللي كان جالس يتأمل بساحة بمدرج الطيران من وراى الزجاجه وهو يسبح الله

جلست حنان عند ابوها وبراسها ميه وسته وسبعين استفهااااااااااام ولده ولا لأ؟؟؟؟؟؟؟

قطع تفكيرها نداء للتوجه للطياره وقام جميع الركاب خذوا اغرضهم وتوجهوا للطياره

>>>>لحظة تعريف<<<<
طارق: شاب عمره 29 سنه درس طب لمدة سنتين بس ماقدر يكمل وغير تخصصه للهندسه وصار مهندس ناجح في سن 25 سوا تصميم لأبراج في كندا ولما رجع لديرته السعوديه فتح له مكتب هندسه ووضف عنده مهندسن من كثر مو ملحق على الشغل
فجاته دعوه من شركة هندسه معروفه بكندا اللي كان يشتغل عندهم ويتدرب ايام الدراسه بان يكون بينهم شراكه ,, فهذا سبب توجهه لكندا اللي جلس فيها قرابة 3 أسابيع يشوف العقود ومنها استجمام
ساكن بالرياض من أسره غنيه
وباقي تفاصيل شخصيته تلقونها بالروايه
>>>رجعنا لكم<<<
ركب الجميع الطياره حنان وسعاد عند الدريشه وهذا طلب حنان تموت تحب تطالع الطياره وهي تقلع اما سعاد اللي عكسها تخاف من الاقلاع زي ابوها >>خخخ
ووراهم جلس ابوهم وجا جنبه بالكرسي هالشاب الوسيم بس حنان ما انتبهت لانها جالسه تناظر في الدريشه
جلس طارق بعد ماحط لاب توبه وشنطته الصغيره في الدرج فوق وسلم على الرجال الكبير اللي جنبه وانتبه انه ابو البنات,, البنات!! اوه قدامي جالسات

اجل بنبسط من سوالفهن وهوايشهن هههههههههههههههههه

حنان اللي ملصقه وجهها بالدريشه وكأنها اول مره تركب طياره,, ماتقولون غير وجهه عبسي وهو ملصقه بنوافذ السفينه خخخخ

طارق اللي كان يختلس النظر لها ومبسوط من شكلها ,,ياحليلها شكلها تحب السفر بالطياره.
اما سعاد اللي ربطت الحزام وغمضت عيونها وتقرا وتسمي لانها تخاف من الاقلاع والهبوط والمصيبه انها نست المنوم في شنطة الملابس ,, الله يصبرني اجل

واعلنوا بالسماعات انه اربطوا الاحزمه ,, وارشادات السلامه وقامت تتحرك الطياره تجاه المدرج وكان الجو بدييييع
حنان: حسافه ليته ليل,,كان صار حلو منظر المدينه والمدرج بإناراته الصغينووونه
سعاد: ......
حنان: سعاد متى بتكبرين وش هالخوف ان طحنا تحتنا بحر وش المشكله
سعاد الل فكت عيونها بقوه: نطييييح لا ان شاء الله انا ما اعرف اسبح
حنان: لاتخافين سترة النجاة زي السباحه 
سعاد بخووف: تكفين حنان لاتخوفيني

طبعا في واحد قاط اذنه وبقوه ,,اها اسمها حنان حلو عرفناه كملوا ياصبايا

حنان وبدا الطيار يقود طيارته ويزيد بالسرعه تدريجيا
:تدرين وش ودي فيه الحين
سعاد:........ ميته خوف
وطارق قط اذنه تحمس يبي يعرف وش ودها فيه
حنان: اني اصير انا الكابتن واددددددعس بهالمدرج وقبل لا اطير فجأه اضغط بريييييك وتجلس الطياره تفحط بذمتك مو وناااسه,, سعااااد بدت تطييير لوووووووول
طارق اللي مات من الضحك ياربي هالبنت كانها ولد تحفففففففففففففففه
سعاد: ابي امي
الاب: سااكت بنته طالعه عليه ما يحب الاقلع ابدن: سمي بالرحمن ياسعاد
سعاد: آآخر مره اسافر توووووووووووبه
اما حنان اللي ملصقه وجهها بالزجاجه تشوف المناظر تحت ومستمتعه للآخر :واااااااااااااااااااااو بايبااااي كندا 
واستقرت الطياره وشالوا علامة ربط الحزام قام طارق بيروح الحمام وانتوا بكرامه
التفتت حنان لابوها : ياخوااااااااااااااااااااااااااااااف
الاب: اوووص
حنان: اصلن شالوا العلامه يعني اقلعنا من زمااااااان
الاب فتح عين بهدوء مالقى اللي جالس جنبه
:سعاد امي تبين ماي
سعاد: لا يبي
حنان: طيب يبى ليه ما تسألني وش تبين؟
الاب: عارفتس بتاخذين حقتس لابغيتي,, صه انا بنام
وتعدل جلستها حنان,, الا بجية طارق وجلس مكانهوشغل جهاز الشاشه قدامه وجلس يتفرج,, اللي حنان طبعا مافووتت الجهاز وجلست تشوف ايش محطوط عشان ترتب وقتها 15 ساعه ياناس

في الرياض/
سعود: حبيبتي لازم تحاولين
: سعود انت تعرف اني ما أقدر بس بحاول ان شاء الله
سعود: توعيديني؟
: ايه اوعدك
سعود: اوكي لاني مجهز لك مفاجأه,, بكره بيوصلون اهلي من كندا وبستقبلهم,, بعدها بروح الشرقيه ,, لارجعت القاك مستعده لان من جد المكاان مرره حلو
: اوكي يالله يوصلون بالسلامه
سعود: فديتك والله >>>ويدخل انتظار (سوا) يتصل بك
: حبيبتي عندي ويتنق من امي اكيد بتسأل عن رحلة اهلي
رهف: اوكي سي يو
سعدو: سي يو
: مرحباااااااااااااااا سوسو
سوا: هلا والله من تكلم اعترف
سعوود: امي تسأل عن رحلة اهلي>>نصااب
سوسو وهي حاطه على السبيكر ورهف جنبها: اجل امك ياسعود ها
سعود ماحس ان الصوت تغير: ايه لبى قلبك
رهف: أكييييد سعود
سكت سعود يبي يتأكد من الرقم المتصل سوا والصوت رهف
: انتي معنا ع الخط لايكون حطيتك جماعي
رهف:لاياعمري مو جماعي هاذي سوسو صاحبتي ولا لأ امك ياعين امك
سعود: ّّّّّّّّّّّّّ!!!!!!!!!!!!!!! يخرب بيتك وتسوين مقالب بعد,,, الحين ليه تعطين رقمي لصديقتك
رهف: والله هذا يعتمد عليك بترد وتعطي وجهه ولا بتسكر بوجهها
سعود: وليه اسكر بنت وجتني اسكر ليه,, اكسر بخاطرها ليه
رهف: وين الحب اللي تقوله
سعود: قلبي خضر وفندق ويتقبل جماعات بعد
رهف: ياحقييير تقولي بس انتي بالقلب
سعود: كنتي بس عميتي عينك بايدك لان سوسو سكنت معك وفللله البنت صراحه
رهف وعيونها دموع: لاعاد تتصل فيني ولا ابي اسمع صوتك يا كذاااب حقييييييييييييييييييير
طرررررررررررررررررررخ وسكرت السماعه
سعود!!!!: اه يالحماره ترسل خويتها وتتدلع علي,, وتبيني اصممممممل
ياهووووه انا كتلة مشاااعر تمشي,, بس تدري ياولد ابرك هالرهف ملعوزتني يالله جت منها

ويدخل خالد ولد عمته
خالد:السلاااام عليكم
سعود :وعليكم السلام هلا بوخلي
خالد: وش حالك ياولد خالي
سعود: تطلقت
خالد اللي صدق: وانت اعرست بدون ماتقولي؟؟
سعود:ههههههههههههههههههههههههههههههههه يا انت نكته ياخويلد
انااااااااااااااااا تبي اسلم راسي وروحي لحرمه وحده,, انا وقف للبنات الحلوااااات فقط
خالد:ههههههههههااي الله يرجك
سعود: ماعليلك زود ,, وشلون عمتي
خالد: عمتك شرهانه تقول لايجي ولا يسأل
سعود:والله يابو خلي اجي من الدوام دايخ وانام ,, بعدها يمسكوني زام البنات يغازلوني واطلع ويا العيال بالاستراحه
خالد: ورى ماتعقل وتعرس
سعود:تو ما استخفيت,, اعرس انت
خالد: اني رجال وان شاء الله اني بعرس
سعود: اووووووووووووووه من سعيدة الحظ
خالد بابتسامه: اختك المصون
سعود استغرب: حنان
خالد: ايه شفيك عفست خشتك
سعود ضحك:لا بس ما اتخيل حنان بالذات عروس
خالد: ليه خبله ولا شينه
سعود: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله لو تسمعك كان علقتك من اذانك,,هههههههههههههههههههه يابطني
خالد: طيب تهقى لو اتقدم لها توافق,, انا ابي وحده من اهلي ما ابي من بنات عمي
سعود بجديه: والله نشتري رجال بس عندي شرط
خالد بنص عين :خير
سعود: تغدوني كل يوم وتعشون
خالد: طير ياعمي تنشب لنا ,, لك يوم بالاسبوع نوكلك فيه بعده مانبيك حتى حول شقتنا
سعوود: اجل لو تموووووووت ما ازوجك اياها يكفي بس اقول لاختي دمه ثقيل وعينه زايغه والله لو ايش ما تاخذك
خالد وهو فاتح عيونه على حدها: وجع والله انك حمار
سعود: ماعليك زود خخخخخخخخخخخخخ
خالد: اصلن بكلم خالي ولا بعد ولا وجبه فاااهم وبدق على اختك وبقولها اخوك يساومك هاااااااا بتعلق مين بالجدار؟؟
سعود:ممممممممممممممممم مو تعليق قصدك قصب خخخخخخخخخخخخخخ
الاثنين: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه


بيت ابو فهد

فهد: طيب متى بيجي عمي عبدالعزيز
ام فهد: بكره الظهر
فهد: ممممممم
ام فهد بنص عين: وش مممممممم
فهد: ولا شي ,, بس
ام فهد: الملكه بعد مايجون ويستريحون
فهد براحه ياحبيلها امي تفهمها: اها
ام فهد: الحين انت وش هالبرووووود اللي عليك
فهد:!!!!!
ام فهد: تبي البنت ولا ما احد غاصبك عليه
فهد اللي قاطعها: ابيها وش ما ابيها ذي سعيده
ام فهد بعصبيه مزيفه:رجال مايجون غير بالعين الحمرا
فهد:ههههههههههههههههههههههه
ام فهد بفرفشتها المعهوده: عاد يايمه لو تشوفها سعيده احلووووت بكندا صارت خدودها مورررده زووود ومن اجيب لها طاريك غدوا طمام
فهد:صدز
ام فهد ايه
فهد باستغراب:بس وين شفتها
ام فهد: يوه بالكمبيوتر مع مريوم
فهد: بعععععععععد انتر نت عرفتيه
ام فهد: أي والله لاصار حر ورطوبه تفتح انترنتي(ايميل) مريوم وادق على جارتي وتقابل نسولف وكلن ببيتهم
فهد:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههه اخ يابطني يممممممممه من جد تحففففففففه
ام فهد: شيضحكك
فهد: اخخخخخخخهههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

اتخيل شكلتس وانتي تفنجلين وتسلوفين بالنت
ام فهد:هههههههههههه بذي صادق

فهد: طيب يمه اول مايجون من السفر بقول لابوي يكلم عمي بوفيصل عشان موعد الملكه المفروض قبل بس طلعوا لنا بسالفة هاللغه
ام فهد: ان شاء الله ابشر

بيت ابوفيصل

ام فيصل: اقول سلمى شفتي المفارش الجديده اللي شريتها للبنات
سلمى: أي خالتي تهبل خااصه حق حنوون الوانه حلوه
ام فيصل: أي غرفة حنان الوانها تساعد الواحد يشتري مفارش غريبه
ويجي عزوز: ماما نويران تصيح
سلمى وهي تمسح على وجه ولدها:ليه من صيحها
عزوز بكل فخر: أنا
سلمى بنظرة عتب: احد يطق اخته الصغيره
عزوز بكل فخر: انا
ام فيصل: وطنااااا تطق سميتي ليه الحين بروح ويها بنده وبشتري لها حلاو وانت انطق يالمتستحي
عزوز ببرائه: تووبه جده,
ام فيصل:لا ماسامحتك
عزوز وهو يرقى على الكنب ويبوسها: طيب اموااااااه توبه سامحيني يمه
ام فيصل وهي تلمه:ياويل حالي اوديك خلاص
عزوز:هييييييييييييييييييييه بروووح بنده برووووووح بنده

الحريم: ههههههههههههههههههههههههههههههه

في الطياره
حنان وهي تطالع فلم هندي ودموعها اربع اربع وبيدها شيبس
سعاد: نعنبو غيرك حتى وانتي تصيحين تاكلين
حنان بحزن: حرام البطل يقطع القلب شكله بيموت
سعاد:مو ميت
حنان: وش دراتس
سعاد: هنود مايموتون البطل ,,لو موتوه كان قامت عليهم ثوره ,,لان الهنود مهبل بيصدقون البطل مات بصدق
حنان:هههههههههههههههههههههههههههههههه حلووووووووووووووه
وصار كلام سعاد بمحله مامات البطل

طارق كان مندمج مع فلم وثائقي عن الحيوانات والغابات>>>يموت في الحيوانات
وفتح الابو عيونه وشاف بناته مفتلات وسعاد عدت مرحلة الخطر وجالسة تسولف مع اختها
التفت للي جنبه ,,تو يشوف هالشاب وكان طارق مندمج ما أنتبه لابو فيصل وهو يطالعه

ابتسم الاب من خاطر ياحليله يحب البرامج الوثائقيه مو زي باقي الشباب افلام وخرابيط
ونادى بنته
الاب: حنان
حنانتلفتف نص التفاته ما انتبهت لطارق :عنونها
طارق قصر على صوت الجهاز بيسمع سوالفها
الاب: وش تاكلين
حنان:لما تفك ما حتصك,,تبي دادي
الاب:عطينا منه اللي لما تصك ماحتفك
حنان وخي تعطي ابوها وتلفتفت وهي تضحك: لو يسمعونك برينجلز كان قا.......أنتبهت للعيون ذي
امبووووووووسيبل جالس ورانا طول الوقت
ومدت لابوها الشبيس ورجعت مكانها وهي منكمشه بكرسيها
وتطالع سعاد بنص عين على جنب
سعاد اللي تطالع فلم مصري ما انتبهت لها
ومدت حنان يدها من قدامها بحيث مايشوفها اللي وراها حركت يدها تبي تلفت انتباه سعاد
سعاد بكل غباء وصوت الفلم باذنها وتتكلم بصوت عالي مو حاسه بعمرها:هاا شتبين
حنان اللي شوي وتطيح من كرسيها صوت اختها اللي التفتوا الناس لمصدر الصوت
انتبهت سعاد :يؤ لايكون صوتي عالي
حنان وهي تبتسم بفشيله:وجع
سعاد:طيب شتبين انتي
حنان وهي تأشر للي وراها
سعاد: شفيه ابوي
حنان هنا ودها تذبح اختها: انا بناااااااااام قولي امين
سعاد:امين
حنان: خلاص هونت>>شوي وتبكي من اختها
سعاد اللي كملت الفلم ولاعندها,,وحنان مو عارفه شتسوي مع اختها حست بحر فجأه!!!

اما طارق اللي مات من الضحك على شكلها وشلون وجها صب لونه ,,كأنه يشوف فلم كارتون,,هالبنت تعابيرها واضحه بشكل عفوي,,تفضحها
يؤ وشفيني مهتم فيها كذا,, استح على وجهك هذا وابوها جنبك تجلس تقزز ببنته
الاب والله جالس ياكل برينجلز ويبي يشغل الجهاز ,,انتبه طارق له
طارق: اشغلك لك ياعم
الاب بابتسامه حنونه وحرج:أي والله ماعرفت له
طارق ابشر وش تبي تطالع
الاب : وش عندهم
طارق:في برامج وثائقيه,,افلام,,اغاني,,قرآن,,عن مسار الرحله
الاب:ايه حط لي مسار الرحله
طارق :ابشر
الاب: مشكور,, وعرض الاب لطارق برينجلز
طارق اللي تذكر حنان وهي تاكله ,,اخذ له حبه :مشكور
الاب:كثرت علي الصراحه خلصته
طارق: هههههههههههههههههههههه
حنان فز قلبها ياحلو هالضحكه>>>قاطه اذنها وبقوه
الاب: وين ساكن
طارق:الرياض
حنان وعووووووه الرياض ما احها ثقال دم اهلها
الاب:وش ججاي تدرس>>وهو ياكل بطاطس ويعطي طارق اللي جلس يسولف مع ابو فيصل
طارق: لا والله جاي اوقع عقد عمل مع شركه للهندسه,,انا دارس بكندا من قبل ورجعت لديرتي وفتحت شركة هندسه,,عاد بنسوي اتفاقيه في مشاريع
الاب بأعجاب: ما شاء الله
طارق والفضول بيذبحه: وانت ياعم
الاب وهو يأشر على بناته بكل عفويه: يبون يقون لغتهم ويرطنون
طارق بضحكه خفيفه:ههههههه كم جلستوا؟
الاب وهو يحرك يدك:3 شهور كان معنا ام فيصل بس رجعت ابوها مسوي عمليه وخافت عليه بس الحمدلله بخير وصحه
طارق:الحمدلله
الاب: وش تطالع بهالحيوانات
طارق بابتسامه: أي والله احب حياة الغابات واحب دايم اقرا عنهم
الاب: زين ترى تستفيد وتقووي ثقافتك
طارق: أي احب دايم اروح حدايق الحيوانات,, والادغال ,,مره رحت رحله لشرق آسيا بس عشان اروح لأدغال هناك كانت عجيبه,, نمت هناك حوالي 10 ايام بخيام
الاب:اوف طيب آمان
طارق: والله فيه وفيه بس معنا استعدادنا ,, وانا رايح مع قروب ينضم زي كذا رحلات
الاب:اجل مغامر
طارق خش جو مع ابو فيصل :أي والله,,هالفم الوثائقي فيه عن حياة الحيوانات في افريقيا,, وشدني الصراحه
الأب: ايه,, عندي ولد ولدي يموت بالحيوانات يروح معي المزرعه عشان يشوف حيواناته
ابوه مسوي له ميني زوو ,,بقره وخروف ودجاج وحمام وارنب وببغاء وسلاحف وسنجاب ,, بس عشان ولده ويروح لهم كل يوم معي يلعب معهم ويوكلهم
طارق باعجاب لولده:طيب شي كويس ينمي فيه هالصفه,,
الاب: لو على فيصل لو وش يطلب ولده يجيبه..ربك كريم ان الاسد مايباع ولاكان غله وحطها بمزرعتنا
طارق:هههههههههه الله يخليه له
الاب:امين ,, وانت مو معرس
طارق: لا والله
الاب/الله يرزقك ان شاء الله.
طارق من قلبه وعيونه معلقه قدام:ان شاء الله
وحنان بنفس اللحظه شاااااقه الضحكه مو متزووج ياحظي ياهنااااااااي
وتطلع مرايه تشوف اذا وجها عدل مو معفوس وتناظر وجهها بكل فخر
خلونا نوصف حنان بنت ملامحها ناعمه جايه ع الموضه,,خدود ورديه عيونها بنيه,,نظرتها حلوها فيها نعسه بسيطه خشمها صغينون فمها صغير بشفايف مليانه
تميل للطول ,, جسمها ريان شوي بس حلو عليها بيضاء بتورد يعني كلها على بعضها ينقال عنها حلوه ,, وتخش القلب من ملامحها الطفوليه الحلوه
اما سعاد ,,حلوه,,اطول من حنان ,,ممشوقة القوام,, تحب الشعر القصير دايم تقص كاريه لانه يناسبها تشبه اختها نفس الشكل ولكن بملامح غير ,,عيونها اصغر بس حلوه,,
تنبسط اذا احد مدحها وقال انها حلوه,, تحب تكون احلى وحده في الحضور في أي مناسبه  ,,حبها فهد لانه يحس فيها تصلح زوجه له يحب غبائها خاصه لما تصير كاشخه ,,يحب نظرة عينها لما تسألك ايش السالفه,, يذكرها معه وهي بزر فيها كبرياء معذبه بس يموووت فيها

نرجع للرياض
في اليل
ام فيصل جالسه ترتب غرفتها وتبخرها ,, وترتب المفارش الجديده ,, غرفتها كان مزيجا من اللون الذهبي والسماوي الراقي وكانت المفارش ذهبيه وفيها تطرزات عنابيه ,, والغرفه على فخامتها بس كانت دافئه,, لمسات ام فيصل في ترتيبها كسرت فيه الجمود والفخامه وخلت اللي يدخل الغرفه يحس بمزيج من الفخامه والألفه والدفء

بعد ماخلصت ترتيب راحت تصلي قيام اليل ,,ودعت في سجودها ان الله يرجع لها رجلها وبناتها سالمين,, وبعدها جلست تقرأ ماتيسر من القرآن جلست تقرا وتقرا ,, دايم تقرا اربع صفحات وتنام هالمره خلصت جزأين ولاجاها النوم كان في قلبها خوف,, بس ماتدري من وش قالت بقلبها,, اللهم اني لا أسألك رد القضاء بل اللطف فيه

من شدة ربكتها جلست قرا عشان يتطمن قلبها

في جناح ثاني من الفيلا ,,جناح فيصل وسلمى
سلمى بعد مانومت بنتها نوره اللي عمره سنه ونص,, وراجعه دايخه وطاحت عينهابعين فيصل وشب وجها احمر
فيصل: سمسمتي >>دلعها عنده
سلمى اللي التفت بدون ماتتكلم,, وقرب منها فيصل: كم لنا متزوجين؟
سلمى: ممممممممممم 5 سنين
فيصلوهو يقرب أكثر: طيب وراك تستحين مني !
سلمى: فص فص وربي دايخه بنتك دوختني لاتدوخني بعد وعطته ظهرها وانسدحت
فيصل اللي ماراح يعديها لها: انسدح جنبها وضمها وبهمس: وش متعب حبيبتي
سلمى ماقاومت التفتت له: لو يصير ايش بس تقرب يروح كل تعب
فيصل وهو يلمس شعرها: أحبك
سلمى: وانا بعد
فيصل بحماس بس بهمس: قد ايش؟
سلمى بدت لكاعتها:ممممممممم قد فيلتنا+الحي اللي احنا فيه
فيصل وهو مكشر: بس
سلمى وهي تلعب بدقنه مسويه لوك ديرتي عشانها: طيب اذا قلت لك جب مويه وعب البيت كللللللللللللللللله والحاااره كلها ببيوتها وشوارعها ,,تغرقهم غرااااق بتلقى مويه كلفيه؟؟
فيصل بحب: لا
سلمى: طيب انا احبك هالقد
فيصل بخبث: اجل بروح اعرس لي على وحده لاسألتها قد ايش تحبيني بتقول لي قد العالم
سلمى اللي حمر وجها عصبيه: تتهنى,, روووح الباب مفتوح وعطته مقفاها
فيصل وهو يضحك بقلبه: طيب ليش تغارين ربي محلل لي اربع,, بس ماهما كان بتصيرين انتي ام عيالي والزوجه الاولى
سلمى التفت له وجلست على ركبها وكنها بتزنطه: لا يااااعيوووني اربع من غيري ,,لان لووو تفكر بس ها تفكر انك تروح تخطب بتلقاني عند اهلي يافصيلان
فيصل اللي ماقدر يمسك عمره:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ياحلوتس لاعصبيتي هههههههههههههههههه يابطني بطنااااه,,,اعنبو غيرتس انا خبل ادور لي وحده غير سمسمتي,, أبك ماشوف من الحريم احد غيرك انتي ياأوطه
ويقوم يلمها ويسحبها معه ^-^
والباقي مشفر *******

بيت ابو فهد:
ساره كانت سهرانه على النت
وشابكه ماسنجر وبتوبك(يبان الشوق في عين المعذب,,ويبقى الدمع تذكار الأحبه)
وتسولف مع صديقتها ريم(فتح عين,,غمض عين,,أحمد ربك تسولف مع الريم )

ريم: ساره لمتى التشاؤم خلاص انسي الرجال اعرس
ساره بكبرياء: من قال اني افكر فيه
ريم: من تركتوا بعض قصددي من اعرس وانتي حاطه هالتوبك
ساره:اغنيه واحبها
ريم : الا قصدك بكاء ع الاطلال,,متى تصيرين ذكيه النت ماوراه حب
ساره:ممكن تقفلين الموضوع
ريم:اوكي بس اتمنى تفتحين عينك وتكونين ذكيه
ساره بعد ماتضايقت:اوكي يالله سي يو بكره تعبانه بنام
ريم باحباط من صديقتها المحطمه عاطفيا: سي يو
>>>>ستوووب<<<<
ايش قصة ساره؟؟؟ تذكرون قلت لكم هي بنت ذكيه وشاطره,, والكل يتمنى بنته تكون زيها مجتهده بدراستها,, هاديه,,حبوبه,, بسسسس ينقصها قوة القلب والحظ
ساره زي أي بنت تبحث عن الحب,,بالرغم من ان امهاقريبه منها بس ساره كانت تعيش عالم خاص فيها ,,عالم وردي وحصان ابيض,, تنتظر الفارس اللي يختطفها,,تحلم باليوم اللي تتوج لحبيبها اللي اختاره قلبها,,كانت ترفض انها ومش مقتنعه بفكرة اتزوج زواج تقليدي ,,ام شافتني وعجبتها لولدها وخطبتني,,لالالالالا ابي هو يحبني,, يختارني,,اكون انا من اختياره مو من اختياره امه ,,كانت عقليتها حالمه,,بس هالتفكير مايمشي عند الخليجين عامه,, والسعودين خاصه
ربي كتب لها تعيش احلى قصة حب مع شاب فيه مواصفات فارس احلامها,, تعرفت عليه عن طريق الفيس بوك,, وكانوا يدردشون,, واعجب نايف بشخصية البنت شافها غير باقي البنات,, على طبيعتها,,مرنه بالتعامل,,حبووبه,,خفيفة دم وذكيه,,ايه ذكيه اغلب البنات اللي عرفهم غبيات همهم الاول والاخير جمالهم,, اما ساره لقى معها الرااااحه ارتااح وقرر انه يعطيها ايميله,, وماكان من ساره الا ان اضافته وقوت العلاقه بينهم,, بس للأسف اعجابه مايتعدى كونها صديقه,,يبها معه لين امه تلقا له الزوجه,, ايه اعتمد على امه وخواته وجلس هو يقزر وقت معها,, اما ساره المسكينه حبته من قلبها,, واعترفوا لبعض بحبهم,حبها نايف ,, ومن قلب لدرجة يوم خطبته وشوفة السنه ماشاف زوجته ,,ماحس بالفرحه,, كان يتذكر صوت وسوالف ساره ,,ايه كان يكلمها بجوال خاص لهم,,وشاف صورتها وعجبته مرررره,,,بس تبقى بالاخير بنت نت في نظر أي متخلف عقليا مثل نايف,,بنت ناس اوكي بس ماتصلح اني اتزوجها,, وكانت ساره عندها كبرياء ماعمرها رمت نفسها عليه وقالت اخطبني كانت عايشه على امل انه يجي من نفسه خاصه وهو عارف هي من وبنت مين,, وانها تناسب له,,بس بالايام الاخيره حست بضيق بقلبها ,,تحس ان نايف مو لها ,,نايف فيه شي,,حتى نايف كان كاره عمره خطب,,وملكته بعد شهر,, وهو ماقال لساره,, وبنفس الوقت يخون زوجته وهم بالبدايه,,ويخاف يقول لساره ويفقدها للأبد
اعرفها ساره خبز يدي,, بتتركني ,,بس ساره كانت تكرره انها تعيش معلقه واجهت نايف اتصلت عليه وسألته ابي اعرف ايش السالفه انت مو نايف اللي اعرفه فيك شي؟؟
نايف: ملكتي بعد شهر
كانت من السيف اللي يغرز بقلبها
ساره: من
نايف: تقرب لنا من بعيد,,>>وبكل غباء يقول لها : انا ماقد مره عشمتك بشي حنا حبينا بعض وعشنا فتره حلوه,,مو لازم تتخانق عشان نخسر بعض انا احبك يا ساره,, بس انتي تعرفين عمري 30 ولازم اتزوج امي نشبت فيني
ساره ودموعها الحاره على خدها وتبي تقول وانا ,,بس لالا كرامتي فوق كل شي:ليه ماقلت لي
نايف:خفت تتركيني
ساره ببرود مصطنع: والحين؟
نايف: نكون اصدقاء!!!!
ساره: نعم اصدقاااء,, بعد ماكنا حبيبين نكون اصدقاااء,, الصداقه يانايف ممكن تتحول لحب,,بس الحب مستحيل يتحول لصداقه ,, واذا صار صدقيني مضارها كثير وراح تكون علاقيه مريضه وضعيفه مجرده من معنى الصداقه الاصلي,,نايف روح الله يستر عليك ويوفقك,,
نايف بحزن: بس انا أبيك
ساره بابتسامه مره مختلطه بالدموع: راعي قلبين كذاب,, وانا ما أرضى احد يشاركني في أي شي يخصني ,,شلون اللي احبه>>>فجأه جتها قوه ماتدري من وين
نايف,,ماأبيك تبدا حياتك الزوجيه اللي هي اطهر من أي علاقه ثانيه في السر بكذب وخيانه,,زوجتك من حقها تكون لها ,,قلب وقالب ,و مو بس بالشكل,, وتأكد ماراح تلقى أي ازعاج او ردة فعل من وحده مرت بحياتك اسمها ساره

نايف بقهر: بس ما أبي اتركك,, بشوفك بالماسنجر
ساره:اذاتقدر انك تخون,,انا ما اقدر اني اكذب على نفسي ,,انا آسفه نايف ومبروك مقدما
نايف بقلة حيلة: طيب ابي اتطمن عليك
ساره: اذا صار شي راح ارسل لك ايميل ,,راح اطمنك من فتره لا فتره

مع سلامه نايف
نايف ودمعه حاره دمعة ندم دمعة قهر: اطلب طلب
ساره:.......
نايف: قولي لي حبيبي لاخر مره
ساره بكل جمود وقسوه: حبيبي راح لغيري ,,خل غيري يعطيه
نايف وهو يفكرياترى يا أمل هل راح تعوضيني عن ساره : أنتي غير ساره
ساره بقلة صبر :مع السلامه وسكرت السماعه

وجلست ساره تبكي بمراره ,, ورمتى الشريحه اللي كانت مطلعتها له وجلست تبكي بصمت
والحين مر عام على هالسالفه وساره لازالت تشتاق وتوله لنايف اللي ما ارسلت له ولا ايميل,, وايميلها القديم هجرته من ذاك اليوم,, وحسابها بالفيس بوك قفلته
كرهت كل الرجاااااااااااااااااال تمنت لو تصيبهم لعنه ,, ليش مايتزوج اللي يحب,, ليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييه ياربي ايش التخلف اللي عايشه فيه

وكانت اسوأ سنه تمر عليها وخاصه في شهر رجب لما عرفت ان بهالشهر زواج نايف
حسسسسسسسست بالنار تسعر بصدرها,,حست انه رااااح للأبد وماراح يرجع,,لسبب بسيط انها ماراح تسمح له يرجع,, لامه بذيك الساعه بيحس انه غلط ولازم يصحح غلطه برجوعه لساره,,بس ساره هيهات توافق انها تصحح اغلاط الغير ,, ومن يومها وهي تآكل الكتب أكل,, كانت مركزه على دراستها واهلها,,النت تخشه للبحوث,, الماسنجر لصاحباتها بالعطلات بس,,وبعدها قفلت على الحب,,بعد نايف حرمت تحب ,,نايف هو حبها الاول والاخير,,

وفي النهايه هل راح ترجع لحياتها الطبيعيه ساره,,هي كرهت الشعب السعودي كاملن
الخليجي ,, هل هنالك شاب راح يرجع لها ثقتها بشباب وطنه؟؟

وبساره نختم الجزء الثاني

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

 
 

 

عرض البوم صور سولتير   رد مع اقتباس
قديم 25-05-09, 03:13 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 133549
المشاركات: 44
الجنس أنثى
معدل التقييم: سولتير عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 12

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سولتير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سولتير المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

الجزء الثالث

في الرياض
في بيت طارق
>>>لحظة تعريف<<<
ابو ناصر>>الاب عمره 55 يعمل في السلك الدبلوماسي,, له مكانة الاجتماعيه في مدينة الرياض,,رجل معروف ,, رجل جاد في حياته,, يهتم بعائلته من خلال اهتمامه بدراستهم,,بعملهم,,, ويتاجر في العقار
ام ناصر>>48 ام في غااية الحنيه والطيبه ,,تحب أولادها ,,بعكس زوجها اللذي يهتم بالمجتمع ومظاهره من اجل مكانته,, هي اهم شي عندها بيتها وعيالها,, وتحب تشتري مواعين وأثاث بيتهم دايم متجدد ^-^

ناصر: الابن الاكبر 35 سنه متزوج وعنده ولد وبنت ,,متدين ودائم يشدد على خواته بسالفة لبسهم
نايف: 31 متزوج وزوجته حامل >>> أكيد عرفتوا من هو !!
طارق>>بطل روايتنا

ريم: 22 سنه آخر سنه بالجامعه
وضحى:21 سنه درست سنه وحده بالجامعه وفصلت,,موفالحه لا بدراسه ولا بشي غير الرقص والسوااالف

ماجد:15 سنه آخر العنقود ودلوع الماما

ابو ناصر: ماكلمكم طارق قبل لايصعد الطايره؟
ام ناصر:لا والله انا ما قالي انه بيجي اليوم على علمي الأسبوع الجاي بس قدم رحلته أسبوع يقول خلص شغله ,, من كلام نايف يوم كلمه اولة امس
ابو ناصر: ايه يجي بالسلامه ,, لازم نزوجه طرووق ,,خلاص صار رجال ماعليه كلام,, تدرين يا ام ناصر
ام ناصر:لبيه
ابو ناصر:طارق كل ماأشوفه اشعر بالفخر,, خاصه لما تطلع صوره بالجريده,, وصور تصاميمه
ام ناصر: أي والله الله يحفظه من العين ويحمااه,,لااا الله لايعووق بشر خله يجي وأخطب له
ابو ناصر: عسى مايقول زي اخوه ,,لين اصك 30
ام ناصر:كم شهر ويصك 30 ههههههههههههه
ابو ناصر: أي والله يالله انا بروح انام سهرت اليوم
ام ناصر: تصبح على خير

راح الاب غرفته وبطريقه سمع صووت عالي من غرفو وضيح بنته,,هز راسه مستاء منها وراح لها,, طق عليها الباب,, ولكن ما من مجيب,, ويفتح الباب

وضحى وهي فااله الشعر واغنية ام شاامه ترنع بالغرفة ,,الا غصب تبي تتقن رقصة العراقيين
الاب: وضييييح ووجع
وضحى:>>>مو حاسه بابوها
ويفتح الابو الباب بقوه الا ويشوف وضيح حازمه الخصر ,, وفاله الشعر وترفس بالغرفة على حد نظره: !!!!!!!!!!!!
وضحى انتبهت ان احد دخل ,,: هااااااااا يبى>> وتروح تسرع تطفي الجهاز 
ه ههههلا يبى هلا
الاب:!!!!!!!!!!!!!!!! وش انتي تسوين >>خاف لايكون في بنته مس
وضحى: !! ارقص
الاب: وذا الرفس يسمى رقص؟
وضحى: د
الاب: الله يصحلتس ,, لافالحه بدراسه,, ولا بعلم ولا بشي,,حتى رقصتس خبال
الله يصلحتس

ويطلع الاب وهو مستاااااء لاخر درجه ,, على كلام مرته ان بنته تموت بالرقص,, امحق رقص تعرفه بخلي امها تمنعها تروح العروس لاتفضحنا >>خخخخخخخخ

وضحى اللي جالسه تتذكر شكل ابوها وفجأه تفقع ضحك:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

شوي وتدخل عليها اختها ريم: هيه خبل وش يضحكك؟؟
وضحى وتقول السالفه لاختها وشلون ابوها كان يناظرها وتفقع ريم معها:هههههههههههههههههههه خبلتي في ابوي الله يقلعك
الا صدق وضيح مادريتي عن اخبار نوره بنت خالتي؟
وضحى: لا
ريم: امي عزمت تقول لاجا طارق بتخطبها له
وضحى: صدددددددددق زين والله نويران تهبل ,, واحسها تصلح لطارق
ريم: أي والله هو وسيم وهي مزيون ,,يالله عقبال مايجي بالسلامه ونفرح فيه
وضحى: ومن سمع يارب 
ريم: وجع استحي مافي عرس لين اعرس قبلك
وضحى: والله لا جاني بعرس قبلك وقبل اخوك العزوووبي
ريم: وجعوووووووووووووه ماعمري شفت بنت ملهوفه على العرس مثلك
وضحى: والله الزهق يعمل أكثر من كده,,خليها على ربك بس
ريم: بروح انام اصرف لي وراي دوام بكره مو زيك بطااااااااليه
وضحى: ايه روحي


في الطيااره:

لهم تقريبا 8 ساعات ,,حست حنان بالتعب وحبت انها تتمشى بالطياره وتحرك رجولها
لانها حست انهم انتفخوا من كثرة القعده
عدلت حجابها وقبل ماتقوم تأكدت ان شكلها مضبووط عشان اكيد بيشوفها اللي وراها

ممممممممممم للحين مأعرف اسمه,, ابوي كل شي سأله الا أسمه
وقامت من كرسيها سعاد كانت نايمه والطياره مسكرين أنوارها,, واغلب الركاب نايمين
والتتفت حنان لطارق اللي كان نايم وكان شكلله مررره كيوت,, حواجبه تهبل فيه مشخ مقسوومه,, اكيد انه شيطاني وهو بزر,, تقدروووووووووون تقولون خذت حنان راحتها وهي تطالعه لانه نايم وابوها وكل الركاب.
بنفس الوقت طارق ماكان نايم كان مغمض عيونه وحس بحركه و احد يناااظره فتح عين وحده وطاااااااااااحت عينه على اللي تشوفه
حناان حسسسسست ان الدم تجمع بوجها ومااااتت من الحيا ومشت بسرعه
اما طارق ابتسم بقلبه قبل شفافيه ,, ممممممم يعني البنت تناظرني ممكن معجبه غمض عيونه ورجع يسترخي

اما حنان جلست تمشي بالطياره الين وصلت لآخرها وكانت تشوف الناس اشكال وألوان
وشااافت ميييييييييين؟؟؟
البزر وامه وأبوووه,, ياحياااتي طلع ذا ابوه صدق يشبهه لان ابوه وجه مررره طفولي
أبتسمت حنان لأمه وبدورها الأم ابتسمت لحنان اللي كانت صاحيه مع ولدها تلعبه

وهي راجعه لمكانها اهتزت الطياره بحيث فقدت توزنها حنان وطاحت على الكرسي اللي جنبها وكان فاضي بس في واحد جنبها نايم ,,اول شي تخرع من الهزه,, وبعدها تخررع من حنان اللي طاحت تقريبا فوقه
حنان بخوف وحيا: آآآسفه
وفتحت لمبات تسكير الحزام,, وخافت من جد باقي لها مقصووره وتوصل كرسيها

بهالوقت قااام ابو فيصل متخرررع من نومه: بسم الله وش صاير
طارق بخوف: مطبات هوائيه ياعم اربط حزامك وعدل كرسيك
سعاد اللي ميته خوف: يبى حنان مو فيه
طارق بعد ماتذكر انها كانت تشوفه معقوله للحين ماجت وين راحت؟؟
الأب بخوف: ايش؟؟ حنان؟؟وينها وجلس ينادي: حنان حنااان
بعدها بدقيقه وقفت الهزات ومشت كويس الطياره
بهالوقت قامت حنان بسرررعه من الكرسي وهي تطالع اللي جنبها وكأنها تترجاه تكفى قول ان أحنا بخير
بس الرجال كان مندهش وخاااااااايف أكثر منها
مشت حنان بسرعه وأعترضها مضيف: ارجعي مكانك
حنان: مكاني قدام
المضيف: انا شفتك جالسه هناك >ويأشر جنب الرجال
حنان اللي عصبت: يعني بكذب عليك قلت لك مكاني هناك رح لا تطفررررني >>ودزته حنان وراحت بهلع لكريسها ولما دخلت الدرجه الأولى رجعت الهزااات للطياره وصررخت حنان
:آآآآآآآآآآآآآآآآآه
وصارت هزات الطياره أقوى من قبل
سمع الأب صرخت بنته وهي وراه بكرسين فك حزامه: حنان تعالي يابوك
حنان اللي سمعت صوت أبوها: تمسكت فيه ورجعت مكانها وجلست بسرعه وربطت الحزااام والتفتت لأختها اللي ميته من الخوف,, هنا راح الخوف من حنان وتحلت بالشجاااعه: سعاااد شفيك مطبااات ونخلص لا تخافين انا جنبك
سعاد بصوت ميت من الخوف: ب ب تطيح ؟
حنان بخوف ولكن مستور: لا ان شاء الله
والطياااره لازالت تهتز ,, وفجأه نزلت كمامات الأوكسيجين وتكلم الكابتن بضرورة تركيبها

هناااااااااااااااااااااااا لحظة خوف أعترى جميييع الركاب

وبدأصوت صراخهم وهلعهم اللي يدعي ربه,, واللي يصارخ على عياله
اما بالنسبه لابو فيصل حس ببرودة اعترت جسمه شلت حركته,, وبهالوقت كان طارق متفاجأ من الكمامات وبسرعه لبسها والتفت على ابو فيصل لقاه مالبس كمامته,, واخذ كمامة ابو فيصل ولبسها اياه
وماكان من حنان اللي حفظت ارشادات الطيران ,, بس الحين نست

تبخرررررررررر كل شي
وسمعت صوت المضيف وهو يقولها اخذي الكمام والمضيف يركب الكمامه على سعاد
وبسرعه حنان سحبت الكمامه ولبستها وقامت تستنشق أوكسيجين وألتفتت لأبوها اللي غمض عيونه يهديها,, بعدين ضمت أختها بقوووووووووووووه وهي تقولها :لاتخافين لا تخافين
اما سعاد ماكان منها الا انها تمسك أختها بقوه وتقو لها: ما ابيك تموتين وانا أحيا,, نموت سوا ونحيا سوا ,, انا خااايفه حنان خايفه
الأب: اشهد ان لا إلله الا الله وأشهد أن محمد عبده ورسوله ,, اللهم اني لا أسألك رد القضاااء بل أسالك اللطف فيه
اللهم أرحمناااااااااااااااا اللهم ارحمنااااا


وبنفس الوقت ولكن بمكان بعيييييييييد كل البعد
ام فيصل اللي تقرا قرآن ويدها تنتفض وفجأه طاح القرآن,, وسجدت لربها وهي تبكي
: ياربي انت عطيتني زوج وعيال,, وأنت اللي تاخذهم ,, بس لاتفجعني فيهم
ياربي لاتفجعني
ياربي قلبي وقف
يارب احفظ لي بناتي وزووجي اللهم اني لا أسألك رد القضاء بل اللطف فيه


وبنفس المكان ولكن بجناح ثاني فززززع فيصل من نومته وقام متروع: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
سلمى بكل خوف وهلع: بسم الله عليك وش فيك
فيصل بتعب وبنفس مقطوع: م مدري شي صحاااني,,
قاامت سلمى بسرررعه وجابت له كاس مويه :أشرب سم بالله واشرب
شرب فيصل وهو باله عند عياله ,,هم الوحيدين اللي طروا بباله راح غرفتهم بسرعه وسلمى وراه,, ودخل الغرفه ولقاهم نايمين
سلمى: بسم الله عليك وش فيك عيالنا نايمين
فيصل: في شي
في شي ياسلمى,, قلبي ماهو بين ضلوعي,, ياربي سترك
وفجأه شاف صورة ابوه بالغرفة مع عياله: ابوي
سلمى وهي حاطه يدها على قلبه: شفيه عمي؟
فيصل: ما ادري,, يارب سترك, ياررب
وجلست تهديه سلمى : يابن الحلال اذكر ربك اهلك بطريقهم وكلاتها كم ساعه ويوصون ونتطمن,, هذا جاثوم اللي جاك يمكن تلقاك ماتوضيت قبل لاتنام

فيصل وهو يدعي ربه: عسى عسى جاثوم مايكون شي أكبر

وراح وتوضا عشان يصلي له ركعتين يدعي ربه فيهم,, اللي بنفس الوقت توضت معه سلمى اللي صابها الخوف من فكره ان عمها والبنات صار فيهم شي


وبنفس الوقت ولكن بمكان ثاااني
ام ناصر اللي فزعت من نومها ورااحت بسرعه غرفة طارق ماتدري ليه
وشافت غرفته فاضيه,,بعدها راحت غرف بناتها شافتهم نايمين وولدها لقته نايم

وجلست عند عتب الدرج من الخوف: يمه ياعيالي
يالله سترك,, ياوش اللي جاني
ولاقدرت توقف على رجلينها من الخوف
قام ابو ناصر من قومة ام ناصر وتفاجأ بذهابها برى الغرفه,, وكان تحت تأثير النوم والخرعه,, قام من فراشه يوم شاف زوجته مارجعت خاف لايكون فيها شي

وطلع برى الغرفه وسمع صوت بكاااء وأنين بصووت يكاد ان لايسمع
ابو ناصر: ساره! بسم الله عليك وش فيك
ام ناصر وهي تبكي وترجف: عيالنا
ابوناصر بخوف: وش فيهم
ام ناصر: احد منهم بمحنه يا خالد
ابو ناصر: من قالك؟؟
ساره وهي ترجف ودمعها سيلان على خدها: قلبي,,قلبي ,, قلبي يعورني يا بوعيالي
قلبي يقوولي واحد منهم بمحنه>>وجلست تبكي واطلقت العنان لدموعها على صدر زوجها الي أرتعب وماراح من باله احساس زوجته بعيالها دايم يصيب,, حست بولدها ناصر انه فيه شي قبل 5 سنوات وطلع صح صار معه حادث بس ربه ستر

وبسبب صوتهم صحت ريم اللي غرفتها كانت اقرب للدرج
ريم وهي ماتدري وش السالفه وش هالصوت طلعت ببجامتها وهي تفرك عيونها:,, وتفاجأت لما شافت امها تبكي وابوها ضامها
ريم بخووف: يمممه وش فيك,, يبه فيكم شي
يممه ردي علي,, يبى وش فيكم
الاب اللي ضام زوجته ويفكر بكلامها ,معقول طارق فيه شي؟؟
ريم بعد ماتعبت راحت غرفتها واتصلت بأخوها الكبير ناصر اللي ساكن بدوبلكس جنبهم
ناصر من عوايده يحط جواله سايلنت بس العائله أي وقت يتصلون يدق,, تحسبا لظرف طاريء خاصه ان ابوه قد جاته ازمه قلبيه خفيفه الحمدلله نجا منها
ناصر بتكاسل يرد ولا يدري من: الو
ريم وهي تصيح: ناصر تعال بسرعه
ناصر وهو مفتح عيونه وفز من فراشه: وش فيكم
ريم: ابوي وامي مدري وش صار فيهم امي تبكي وابوي ساكت اكلمهم مايردون
مدري وش صار فيهم
ناصر: طيب بالطريق جاي
عليا زوجة ناصر: شفيهم اهلك
ناصر : مدري بروح اشوفهم
ويلبس ملابسه بسرعه ويروووح لهم


نرجع لأم فيصل اللي ماعندها احد يطمنها ويزيل شكوكها
بعد ماسجدت لربها وهي تدعي نامت على سجادتها,, تقدرون تقولون مو نامت أغمى عليها من التعب !!!!!


ياترى هل اللي صار مجرد هزه وطبات هوائيه,, أو للحدث بقيه

هل راح يرجع ابو فيصل وبناته لبيتهم سالمين؟؟

طارق,, وش بيصير فيه؟؟

وباقي الركاب أنتظرونا بالفصل الثاني من الجزء الثالث


الفصل الثاني

لكل قصة حب أشواك وورود ..و ليه نصرخ من ألمها و كلها تنبت بـ عود ..ناظري هذا قمرنا لو تغطيه الغيوم ..ناظري هذا شجرنا لو تحرقه السموم ..لو تجرحنا عيون الليل وحروف النميمه..لو يعذبنا السكوت ..ان شربنا أو عطشانا الدمع ديمه ...للهوى بنحيا و نموت ..


مرت أوقات عصيبه على ريم لين جا اخوها ناصر,, وشاف منظر امه كيف هي منهاره ولا يعرف السبب,, وأبوه اللي دايم صلب وقوي بنظر,,لقاه مستسلم لإنهيار زوجته,, وكأنه عارف السبب وعاذرها

ناصربخوف على امه: يمه بسم الله عليك وش فيك
الام: اخوااااااانك وينهم كلمهم انت بخير يمه.؟
ناصر بذهول: ايه بخير بس وش فيهم أخواني؟
الأم: نايف نااايف وينه
ناصر: ببيته يايمه
الأم :وطارق:
ناصر: طارق بالطريق وبيجي

وبهاللحظه انهارا الأم لانه عرفت مين اللي بيتأذى,, طـــــــــــارق بخطر

الأم: اه عليك ياوليدي,, مافرحت فيك والحين مدري وش بينكتب لك,,>>وترفع يدها للسما<< يااارب لاتفجعني بوليدي يااارب نذر علي ان جاني ولدي ساالم لأصوم وأتصدق وأبني مسجد لسلامة ولدي يااااااااااااارب

وبسبب بيتهم الي كله رخااام انتشر صدى صوتها بالبيت

وكلمة يااارب صارت تصدع لين صحا باقي البيت على صوت الأم

فما كان من ناصر الا أتصل بطبيب يجي ويعطي امه ابرة مهدئه

اما أبو ناصر,, وش اقولكم عنه,, كان يتألم بصمت,, كان يتذكر شريط حياة ولده طارق,,يتذكر كيف فرح فيه,, وكيف كان يزعل وبعدين يراضيه الأبو

تذكر لمى قسى عليه وقاله ادرس طب والولد ميوله غير بس طاع أبوه,, ولكن مارغب يكمل ودخل الجامعه اللي يحبها والتخصص اللي راغبه

كان يتألم ولكن بصمت بس ماغاب عن نظر ناصر منظر أبوه المأساوي

00000000000000000000000000000000000000000000000000


>>>في مكان الحدث<<<

كل الركاب كانوا يصارخون من الخوف والربكه,, اللي يضم زوجته لصدره,, واللي يضم عياله,, واللي جلس بالحاله مالقى من يضمه

طارق كان مرعوووووب مو من الوضع قد ما أنه مرعووب من حالة أبو فيصل
هو درس طب,, ويتوقع اللي فيه بداية أزمه فما كان من طارق الا انه مسك يد ابو فيصل وشال كمامته وسأل البنات: ابوكم قد صارت له أزمه قلبيه؟؟

حنان بخووووف لما سمعت كلامه وبدموووع: لاااااا

عرف طارق انها اول مره تجيه وبداية بس بيعمل كل جهده عشان ماتتطور
فشال الكمامه وقاله: عمي كح
ابو فيصل بعيونه مستغربه: ليه
طارق: كح عشان قلبك

وسمع كلامه وجلس يكح
طارق: خل الكحه تطلع من صدرك بقووه ياعم
وابو فيصل: جلس يكح لين حس ان الدم بدا يسري بعروقه

>>>وقفه طبيه<<
اذا صادفت شخص مريض بالقلب او بداية ازمه قلبيه ,, من الاسعافات الأوليه انك تخليه يكح وبقوه عشان تتنشط الدوره الدمويه ويقوى القلب

>>رجعنا لكم<<<

ابو فيصل وهو يكلم بنات: أذكروا الله ولا تخافون

وفجأه انطفى نور الطياره وعم الصمت,, الصمت الللي قبل العاصفه

وجا صوت الكابتن متقطع: الرجاااء لبس سترة النجاه وسوف يتم فتح مخارج الطواريء والقفز من الطياره تحتنا المحيط وقوات المساعده في طريقها

الرجاااااااااااااء القفز بسررررعه
وشهقت سعاااااااااااااااد شهقه ماجا ببال حنان الا انا اختها ماتت, بحر+ طياره لا موت سعاد الحين
حنان: سعاااد انا معك,, والستره ذي زي السباحه اللي تلبسينها بالبركه ماتغرقين

ورجع صوت الكابتن: الآن نحن نسقط بالبحر ونحن بأرتفاع 1000 متر الرجاء السرعه

الكنترول بالطياره معدووووم

وبسرعه خذت حنان سترتها ولبستها والتفت لسعاد اللي متيبسه بكرسيها وعطتها كف: طرررررررررررررررررخ قووومي
طارق التفت ومنذهل من القوه اللي تمتلكها حنان
سعاد بدموع: خاااااااااااايفه مابي
التفتت حنان لأبوها وبعيونها قولها شي
الاب: سعاد يامي ,, ماحد بميت قبل يوومه قومي سوي اللي عليك وخلي الباقي على ربك

وسمعوا صوت المضيف: راح افتح البوابه لما يصير الارتفاع 700 استعدوا البسوا ستركم

ولبس ابو فيصل وطارق معه وسعاد وحنان اللي ماسكه سعاد وبعدين فصخت حنان حجابها وشقته لنصين
ربطت يدها بيد سعاد ,, ويد ابوها بيدها بعدين التفتت لطارق وغيرت رايها وربطت يد طارق بأبوها : ابوي أمانتك,, تعرف تسبح؟
طاارق اللي ابد مو وقته ,, وكان مسبه بشكلها وبشعرها الفوضوي: ايه
حنان بعصبيه: طيب
ورجع وعي طارق لما اهتزت الطياره بسبب انهم فتحوا باب واختل التوازن
وتوجه الركاب وكل واحد يدف الثاني

كاااااااااانت اشبه بمجزره,, كل واحد نفسي نفسي

وصوووت المضيف يصااارخ: بسررررررررعه الطياره بتنفجر

هنا دب الرعب بكل معناه والرفيق مايسمع صوت رفيقه من صوت الهوا وصوت الصراااخ

وفتحوا البوابه اللي عند الدرجه الاولى وطبوا الركاب وهم يصارخووون

فما كان من طارق الا انه تولى القياده,, وحنان استسلمت ,, حست بالموت قريب بس ماتدري وين بالضبط؟؟ هنا ولا بالبحر
ومسك طارق ابو فيصل بيد ومسك حنان بيده الثانيه وحنان مسك سعاد وسعاد مسكت ابوها وكانت منخشه بحضنه

وصاروا زي الحلقه ولما جا دورهم,,
طارق: استعدوووا وتشهدووووا

الكل بدموع وخوع:اشهد ان لا إالله الا الله آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآ

وقفزوا بصراااااخ لدرجة كل واحد مايسمع غير صوت الهوا من علو رفع الطياره وناس وياهم تطيح

كل واحد منهم تذكر شريط حياااته وكل ماتذكر شي يخوووف ضم اللي معه اكثر

من هاللحظه انضم طارق لعائلتهم,,كان خايف عليهم ,, يمووت هو ولا يمووت احد منهم

وفجأه بدووون سابق انذار,, صاروا بوسط المحيط الاطلسي

وغاااااااااااااااااااااااااااااااصوا بالما نظرا لوزنهم ولعلو الارتفاااع

انقطعت الرؤيه,, والأوكسجين ودخل الماي في حلوقهم وخشمهم وجلسوا يلفظون انفاسهم الأخيره ولكن

هنا يبدا دور سترة النجاه اللي رفعتهم لفوووق بعد ماكل واحد ترك الثاني وبقى حجاب حنان اللي جامعهم

حس طاارق ,, وفهم وضعه فماكان منه الا انا سبح لفووق لين طلع ومعه ابو فيصل اللي حس وسبح معه

اما حنان وسعاد:: سعاد تعلقت بحنان لدرجه انها شلت حركتها واعاقت دور الستره في انها تخليهم يطفوون
وماكان من سعاد الا انها تغوووص داخل ومعها اختها

وتذكر خنان كلامها ( يانموت سوا ,, يانحيا سوا)

فمكان من حنان الا انها دفت اختها بقوه بحيث يبقى بس الربطه وجلست تسبح لفووق وتجر اختها معها

وبهالوقت وصل طارق لفوق ومعه ابو فيصل والتقطوا نفسهم ,, ويتنفسوون بعنف وكأن الأوكسجين خلص من هالدنيا

وجلس يتلفت الاب: حنااااااااااااااااااااان سعااااااااااااااااااااااااااد

وبهاللحظه طلعت حنان لسطح الماي وبنفس قووووووي وجلست تكح وطلعت بعدها سعاد اللي تقريبا فاقده الوعي بسبب انها شربت مويه كثيره

وصرخت حنان باعلى صوتها: يبىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى
طارق والا سمعا الصراخ والتفتوا للجهه لقوها على بعد 7 امتار وسبحوا لهم
وكان الابو يطمن بنته: انا هنا انا هنا
اما حنان انهبلت لما شافت اختها ماترد
وجلس تنفضها وتصارخ: سعااااد تسمعيني سعااااااااااااااااااااااااااااااد

ولما وصل طارق فك الربطه من يده وراح لسعاد اللي فاقده الوعي ورفعها فوق كتفه وجلس يضرب ظهرها ويضغط على بطنهها لين طلع موويه منها ويطلع بس سعاد ما تنفست او صدر منها أي حركه
ورجع طارق سدحها على يدها وحط اصبعه على رقبتها لقا قلبها ينبض
ورجع ونسفها على كتفه ورفعها بيدينه : ارفعي راس اختك لا يجيها ماي
قالبها تقريبا وجلس يطلع مويه لين شههههههقت :آآآآآآآآآآه كح كح يبىىىىىىىىىىىىىىىى حناااااااااااان وجلست تصيح

ونزلها طارق وضمت ابوها وهي تبكي بكاء هستري والكل بكى معها حتى طارق 

وجتها حنان: سعاد اسكتي حنا بخير نجينا بيجون الحين فرق الانقاااذ خلاااص اوص اسكتي حبيبتي
سعاد بعد ما ذاقت الموت وحلاة الروح: كنت بموووووووووووت طبينا من فووووووق وقف قلبي وانا اطب ,, والماي جلس يدخل لين ماقمت اشوفك اههاهاهاهااهاهاهاهاهاهاهههاهاهاههاهاهاهاهاهاهاهاها ابي امي
حنان وهي تضم اختها: اذكري ربتس قولي الحمدلله انتي قويه وكبيره وش بقيتي للصغار
وبهاللحظه تعب ابو فيصل حس بقلبه ينبض لتحت وكانه بيهوى من ضلوعه ومسك بنته حنان
حنان بخوف على ابوها: يبي وش ’,, وتلتفت لطارق: هيه انت ابوووي
طارق بخوف لاااااا مو ازمه : طارق مسك العم بوفيصل وهنا وعت سعاد عدل وخلصت مناحتها:عمي خذ نفس وقلي وش تحس فيه
الاب وهو ماسك قلبه كانه خايف لايطيح:ق لب...ي قلبي
هنا طارق رفع ابو فيصل ومدده على البحر وطلب من بناته وحده تمسك راسه ووحده تمسك رجوووله عشان يتمدد ويرفع جسمه فوق الماي لانه كما معروف ماي المحيط ثقيل ويتعب في السباحه
واتبعوا التعليمات وطارق مسك ظهره ورفعه لفوق

ورفع ابو فيصل عينه للسما وشاف الركاب يطيحون من الطياره,, وكأن السما تمطر اوادم

وينبثون في المحيط,, اللي تقبلهم بحضن دافيء

وبهاللحظه سمع طارق صوت بزر يصيح وكان قريب منه فنادى سعاد: انتي تعالي امسكيه من عند ظهره,, وحاولي مايغطي الماي صدر
حنان بخوف: وين بتروح
طارق: بجيب البزر
وسبح له طارق وشال البزر كان عمره 4 سنوات وكان ميت من الصياااح
وجلس يتلفت طارق يبي يشوف احد يمكن يصير ابوه او امه

وفجأه سمع صووووت مدوووي هز المحيط والجو
الا وهو انفجار الطياره وهي قريبه من الماي وانتشرت اشلاء الطياره وكانت الضربه القاضيه للركاب لان فيه اللي طاح فوق راسه وشقه كرسي,, او حديد من الجناح
وغرقت الطياره بالمحيط باللي بقى منها من موتى محترقين,, وغااصت بالبحر لدرجة كأن في موجه قويه غطت الناجين وقضت على الباقي ومابقى غير اللي كتب ربي لهم النجاه

وجت موجه غطت البنات وابوها بس الله ستر لان كان تصرف حكيم من حنان انها نطت مع الموجه وارتفعت فوقها وارتفع ابوها اما سعا جاها من الماي ماغررقها ولكن طفت بسبب الستره

وبسبب انفجار الطياره سكت الطفل وهو لام طارق : بابا
باااااااااااابااااااااااااااا
وصوت من بعيد: سلطاااااااااااااااااااااااااااااااااان
سلطاااااااااااااااااااااااااااان
والطفل يصيح بهستيريا : باااااااااباااااااااااااا
وفهم طارق ان الولد سمع صوت ابوه بس الخوف مسيطر على الموقف ولاعب بالدنيا

وتلفت للي حوله وبصوت عالي: اللي عنده ولد صغير لابس ازرق
ياهووووووووووووووووو ايابوووووووووووووه وينك
سمع الاب صوت طارق: انا اناااااااااااااا سلطاااان وينك ياسلطاااان
سمع سلطان صوت ابوه: انا خااااااايف يابابا انا هنا,, بياكلني البحر يابابا
تحطم قلب طارق : يخسى البحر ياكلك وانا معك وطلع لهم رجال من وراه:سلطان
الطفل وهو يترك طارق: بابااااااااااااااا وبصيااااح وموقف عمر طارق ماينسااااه ضم الاب ولده وهو يتفقده:حبيبي انت بخير
الولد: انا خايف بابا بيجي السمك وياكلنا هاهاهاهاهاهاهاهاها
الاب: لا انا معك لاتخاف ومام تستنانا هناك

وتشكر الاب طارق

اما طارق جلس يطالع بالمحيط ويده فوق راسه من هووول المنظر
دخاااااااااان الطياره غطى على زرقة السماااء
والجثث حوله منهم الحي ومنهم الميت

والصراااااااخ هو سيد الموقف,, الكل يصرخ,,اما خوف,,او فقدان للأهل,, أو دعاء
,, ولكن اتفقوا بلغة الصياااااح بكل حالاتهم
توجه طارق لابو فيصل
وهو يسبح شاف مكان الطياره وشاف اشلائها وراح يسبح لها
اما حنان اللي متابعته : هيييييييييييه انت هنا حنا
طارق ماكان يسمع لان يبي يجيب شي شافه ويبي يسرع قبل لاأحد يسبقه
حنان اللي انهبلت وجلست تبكي: انت انننننننننننت ياغبي احنا هنا
يااااااربي ياهيييييييييييييييه هييييييييييييييييييييييييييه لاترووووح
اما طارق يسمع صراخه بكل مكان ولكن نظره مركز على جزء من حطام السفينه وكان من الجناح
ولما وصل له ولمسه لقاااااه حارفماكان منه الا جلس يكب المويه فوقه عشان يبرد ومسكه من قدام وجلس يسبح بمهاره وسرررعه

بس هنا حنان وسعاد محطمتين لان طارق ماشافوه وراح عنهم بس شافوا شي يسبح ويطفو فوق الماي كأنه سفينه
سعاد: انا جتني ضربة شمس على رجه عقل انتي تشوفين اللي اشوفه
حنان وتطالع اللي جاي لهم: سرير ؟؟
سعاد:يمكن اسعاف
ولما قرررب لهم بان وجه طارق: طاروا من الفرح وجاب لهم الحطام كان بحجم فرااش متر ونص بمترين ولماوصل لهم تكلم وهو يلهث
: شفته قلت مفيد لابوكم
حنان بدموع: اناديك ليه ماترد
طارق وعيونه بعيونها وكانه وده يمسح دموعها: لاتبكين ماسمعتك والله
والتفت لسعاد :ماراح اخليكم لاتخافون
هناااااااااااا صاااحت سعاد وحنان من قلب
الحمدلله يارب عندنا من يسندنا

وحطوا ابو فيصل بالحطام وصار يطفو وجلس يتنفس ,, وطارق عند راسه : تنفس بقوه
اخذ شهييييييييييق لين تمتلي رئتك واقولك بعدها ازفر
وطبق ابو فيصل كلامه وحس بتحسن بس الهوا وبرودته ساءوا من حالته
وجااهم رجال معه بزر : تكفووون حطوا ولدي فوق مع الشايب,, زوجتي مدري وينها
تكفون امسكوووه هنا بدورها
طارق: هاته وسدح الطفل اللي كان عمره تقريبا سنه وهو يصيح ولما شاف ملامحه عدل,, مستحيل هذا اللي بالمطار والتفت للرجال: وين امه
الرجال بقلة الحيله: مدري الولد معي وهي مدري بروح ادورها
امااااااااانه الولد تكفون
حنان اللي تعر شكل الحرمه: بجي معك اعرف امه يمكن القاها وانا اعرف أسبح ,, وألتفتت لسعاد خلك هنا
سعاد بخوف: لاتروحين
حنان : بجي ما راح يجيني شي

وسبحت حنان بالمكان اللي قالها الرجال انهم طاحوا فيه
وجلست تسبح وفصخت سترتها وعطته الرجال حنان: بغوووص وبرجع
الرجال: اخاف يجيك شي
حنان: لا اعرف اغوص
وسمت بالرحمن وغااصت وجلست تغوص ولا شافت شي

ورجعت للسطح تاخذ هوا
ورجعت وغااااصت وهي تذكر لبس الحرمه بلوزه حمرا طويله,, يعني مميز
ورجعت للسطح تاخذ هوا
وقبل لاتغوص شافت الرجال جامد مكانه ويناظربصدمه
لما التفتت للمكان اللي يناظر فيه لقت زوجته طاافيه ويلعب فيها الموج
لبست حنان سترتها وسألت الرجال: زوجتك
الرجال:...............................
حنان وهي تنفضه زوجتك
الرجال وعيونه متجمع فيه الدمع وفجأه انهلوا كانها مطر:ايييييييييييييييييييه فاااااااااااااااااااتن وراح لها وهو يتخبط بالماي

ولقاها جثه هامده
جتها حنان وشافتها لقت شفايفها زرق ووجها بعد ,, ماتت وهي مختنقه تحت بالبحر
وهزتها بقووووووه: قووووووووومي ولدك هناك عندنا
ولدككككككككككك طيب يبيك
ولكن لاحياة لمن تنادي
الزوج: بصوت يقطع القلب: تكفين فاتن قومي انا بدونك ما أسوى شي قوووومي
ألتفتت حنان شافت طارق جايهم سبحت له تكى بتموت ساعدها سو لها زي سعاد
قرب منهم طارق : ان شاء الله اهدي
وراح للحرمه ومسك نبض الحياه ,, الوتين برقبتها لقاه ماينبض
حاااااول مايأس رفعها مع زوجها وحنان تضرب بظهرها
بس يطلع ماي بدون أي استجااابه بالأخير تأكد طارق ماتت ,,ام الولد ماتت
اما زوجها مو مصدق وجلس يضمها وهو يبكي : لاتخليني,. تعرفين انك اهلي كلهم.. تكفييييييين فاااتن,,توعدنا ما احد يترك الثاني
طارق بأسى وقلة حيله: أذكر ربك ,, ورح لولدك
ماكان من الزوج الا انه ضم زوجته والتفت لطارق: انا وفاتن بنربي راكان وهي ما ماتت تبي تشو لحظه بس تسمع صوت راكان بتصحى
وسحبها معه لمكان ابو فيصل وطارق يناظر حنان اللي ماتت من الصياح,, ومسكها وقال الله يرحمها ابوك ينتظر قومي
حنان بدموع وحزززن: ما أبي ابوي يموووت ما أبي
ماكان من طارق الا انه ضمها لصدره ,,, وهو يهديها

وهالمنظر ماغاب عن نظر سعاد وأبوها اللي دعى ربي ان يكتبهم لبعض

وبعدها غااااب عن الوعي ابو فيصل !!!!!!!!!

وابو راكان: لم فاتن لصدر وهو يبكي عند الحطام وقام الولد من عند سعاد لما شاف امه:ماما
ابو راكان: فااتن قومي راكان يناديك,, قووومي
سعاد وهي تمسك راكان وتضمه: راكان ماما نايمه
ابو راكان: فاااااااااتن تكفين ابيك

وبهالوقت حس طارق انه غاب عن الدنيا وناظر بعيون حنان: لاتخافين بظل معك
حنان ودموعها ماليه عيونها: اختي وابوي اهم مني تكفى
طارق: وانتي بعد مهمه عندي>>>طلعت لاشعوري منه

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>مو وقتكم ابد ياهالأبطااال في واحد يبكي

مسك طارق يد حنان وسبحوا وراحوا لابو فيصل وتولى طارق موقف ابو راكان وجلس يهديه ,, وسعاد ضامه راكان لصدرها وهو يصيح يبي امه وابوه
طارق: هاتي الولد
سعاد وهي تعطيه
طارق لابو راكان: شف في ولدك اذا تركته بيموت ويخليك بالحالك
هنا فتح شي بعقله ,, ولدي ,, ولدي: راكان حبيبي
وجلس يضمه وكل واحد منهم يصيح
الاب على زوجته ورفيقة دربه ,, والطفل من هول المنظر اللي حوله

 
 

 

عرض البوم صور سولتير   رد مع اقتباس
قديم 25-05-09, 03:14 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 133549
المشاركات: 44
الجنس أنثى
معدل التقييم: سولتير عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 12

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سولتير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سولتير المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 



الجزء الرابع

في مكتب الملاحه الجويه في المغرب

في مكتب العقيد جعفر رئيس الأسطول الجوي في المغرب
رن هااتفه

جعفر: الو
الملازم احمد: سيدي في حالة طارئه
جعفر بفزع: اش تقول
احمد: في طائره تبع الخطوط السعوديه وقعت بالمحيط الأطلسي,, وجتنا اشاره من الكابتن بما ان احنا اقرب مكان لهم ونحتاج دعم سررريع بالطائرات لتحديد المكان
جعفر: في ناجين من الحادث
احمد: مانعرفشي سيدي ,, الاشاره اللي جتنا انو الركاب سقطوا بالبحر وتم تغريغ الركاب من الطائره قدر المستطاع,, وياليت نلحقهم قبل العتمه
جعفر : راح ارسل طاااقم باسرع وقت ,, وانتوا جهزو السفن
احمد: شكرا سيدي
وسكر السماعه

جعفر يعمل نداء للطيارين: الرجاء تجهيز طائرات لتفقد طائره منكوبه بالمحيط الأطلسي

الحادث كان قريب من اسبانيا,, والمغرب

وخرج اسطول بحري باتجاه البحر وسيقه الطائراات لتحديد الموقع بالضبط

في هالاثناء:

في المحيط

حنان وهي ماسكه يد ابوها اللي بالكاد يتنفس وعيونها ماوقفت من الدمع: يبي خلك قوي
الاب وهو يناظر طارق بعيون تعبانه وذابله
طارق وهو يقرب منه
الاب بصوت يكاد ان يسمع: الب ب ناات
طارق وهو بالكاد ماسك دموعه: لاتخاف عليهن ,,
الاب: اماانه ياولدي
طارق: ان شاء الله ماراح يحتاجون لي لانك معنا انت بس حاول تتنفس
الاب: احس النسم معي يدخل لرئتي ياولدي
طارق وهو يصعد للحطام ويحط فمه بفم ابو فيصل وينفخ بكل قوته,, نفخ لين ارتفع صدر ابو فيصل,, وبعدها جلس ابو فيصل يكح ويكح
حنان بخوف: وش سويت
طارق: معليه يحتاج احد ينفخ في صدره شوفي كح,, واذا كح علامه كويسه
وقربت سعاد من ابوها وعلقت سترتها بشظيه من الحطام وانشقت وطلع الهوا
سعاد: لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
طارق بخوف: وشو
:انشقت سترتي وش اسوي
قالها طارق :تمسكي بالحطام لين القى ستره

سمعهم ابو راكان وقال بصوت مبحوح وهو ضام ولده: اخذي سترة زوجتي
الكل سكت
ابو راكان : خذيها,, هي ماعاشت,, بس ان شا الله تعيشين انتي >>ورجع يبكي

وعطى ولده طارق وراح لجثة زوجته الطافيه فوق الماي واخذ الستره وهو يطالع كيف صار اللون الوردي اللي يعتلي وجهها زرقه

وعطاها سعاد
سعاد اللي ماتت من الصياح ورجع البكاء مره ثانيه

حس طارق بالضيقه ,, وقالهم: بروح اجيب شي نتمسك فيه قبل لايحل الظلام
حنان اللي ماسكه يد ابوها: لا تتأخر
طارق وهو يحرك راسه : ان شاء الله
وجلس يسبح وهو متضاااايق يسبح والجثث حوله
وهو يدعي ربه انه يعجل بالانقاذ ,, الله سلمنا من الغرق,, والله يستر من اليل وسمك البحر

ولقى حطام بس مو زي اللي فيه ابو فيصل اصغر يكفي شخص
سحب اثنين وجابهم

اما سعاد اللي انهارت من الصياح ,, طلبت منها حنان انها تنسدح جنب ابوها وتصير عنده

وركبت سعاد جنب ابوها وهي تشوفه قدام عينها يروح منهم,, ولا بيدها حيله
ياربي ابوي مافيه القلب ولا حتى ضغط,, وش اللي صار لك ياربي

ومع غروب الشمس بدا الموج يتحرك وهب الهوا
في البداايه كان نسيم,, بس تمرد عليهم وجلس يحرك الموج وهم كاننهم وسط لعبه,, عشان تفوز لازم تقاوم

وفي هالوقت وصل طارق ومعه الحطامين عطى ابو راكان وحد طلب منه يجلس فيه هو وولده.
والثاني عطاه حنان
حاوت حنان ترقى بس يغرق فيها الحطام !!!

فماكا منها الا ان فصخت بلوتها الطويله اللي لين ركبتها,, لانها تعيق حركتها
وقدااام طارق اللي جلس يطالع وهو مبهور ,, بس كانت لابسه تي شيرت تحته,, وحاولت تصعد بس ما ضبطتت معها السالفه
طارق وهو يقرب: اساعدك؟
حنان بقلة حيله : انت بس ثبت هالشي وانا بركب
طارق: اوكي
وثبته لها وصعدت, وشوي شوي ثبت فيها ونجحت المحاوله 

اما طارق قالهم في بعد واحد هناك بجيبه لي واجيكم

حنان: هييه ترى الدنيا بتليل بسررعه
طارق: طارق اسمي طارق, وابشري ماراح اتاخر
حنان اللي استحت,, صدق ما استحي اقوله هيه :S
وجدفت بيدينها وقربت من سعاد وابوها,,
حنان: سعاد
سعاد: ..........
حنان: سعااااد
سعاد وهي تقريبا غايبه عن الوعي: رااسي
حنان وهي تقرب: سلامته سعاد بيجون الحين لاتخافين
سعاد: متى ؟؟مت من البرد والهوا زاد
حنان وهي تشزف بلوزتها اللي على كتوفها: هااك حطيها عليك توقيك شوي
سعاد: وانتي
حنان: مش بردانه

ورجع لهم طاارق ومعه كم ناجي وناجيه قال لهم لازم نتجمع بمكان واحد
وكل واحد منهم متمسك بشي عشان مايغرق لان السترة بدت مع البعض تبطل مفعولها !!

وحل الظلام عليهم وهم بوسط البحر والتعب سيطر على اجسامهم الضعيفه
فما كان منهم الا انهم استسلموا للنوم ,, والموج من تحتهم يهز,, وكانه ينومهم عشان يبدى بمكره


في الخبر
قام فيصل من نومه مستعد يروح للعمل,, وهو يطالع الساعه,, باقي 4 ساعات ويوصلون اهلي
نزل تحت بغرفة جلوسهم واذ بجواله يدق
مساعد يتصل بك
فيصل: مرحبا
مساعد: هلا والله صباح الخير
فيصل: صباح النور.. شعندك داق
مساعد: احبك انت وخشتك
فيصل : هههه ضحكتني وانا مالي خلق
مساعد: امح خوي المهم ترى بمرك نروح موعدنا
فيصل: اوووووووووووووه تصدق نسيت زين انك ذكرتني ولاكنت بحرك الحين
مساعد: بلاي خابرك نساااي,, يالله 10 دقايق واكون عندك
فيصل: اوكي

سكر منه واخذ ريموت التلفزيون وكانت اخر قناة امس الاخباريه
وهو ماسك الجريده ولفت انتباهه خبر عاجل: سقوط طائره سعوديه في المحيط الاطلسي
وبلغ عدد الوفيااات 90 ,, والناجين 70,, والمفقودين 82

صدمــــــــــــــــــــــــه شلت اطراف فيصل
طياره سعوديه والمحيط الاطلسي,, وامس باليل

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!

شتتوقعون صار لما جت سفن الانقاذ؟؟
وابطالنا هل هم من الوفياات؟؟ام الناجين؟؟ام المفقودين؟؟

تحياتي
سولتير




الجزء الرابع
الفصل الثاني

في الخبر

انصدم فيصل صدمة عمرره,, طيارة اهلي طااااحت,,,وجلس يقرا بالخبر العاجل بالتلفزيون وهو مومصدق
فيصل: اشهد ان لا إلله الا الله ,, لاحول ولاقوة الا بالله,, ياجعل عيوني ماتشوف عدل
وش اللي اشوفه,, يالله الخير يالله الخيره

وجت فقرة الاخبار
المذيع: من ارض الحدث وصلنا الآن تصوير لموقع الطائره المنكومه المتوجه من كندا الى الرياض,, وهاذي مشاهد من موقع الحدث

( مشاهد للموج يعلى ويهبط وكأنه يحتفل بالغرقى والنناجين,,, وسفن الانقاذ تتأرجح بسبب المووج,, والطيارات والهليكبترات تطير فوق تنور على البحر,, لأنه ظلم الجو وصوت المذيع
المذيع: اعلن مدير الملاحه البحريه عن وجود جثث وبلغ عدد الوفيات حتى الآن 120
والناجين 80

وبسبب العتمه وحالة المحيط الهائجه لن يتم نزول غواصين في المحيط ,,لحين هدوء واستقرار الوضع

>>>>>>>>>>>>>> كل هذا يصير وفيصل يطالع ويسمع وهو بعالم ثااني وماعلى لسانه الا يارب اكون نايم واحلم,, يارب لطفك وسترك ,,
اخذ جواله واتصل بسعود
سعود اللي نايم ولا داري عن الدنيا
ورجع دق فيصل مره ومرتين لين حس سعود وقام
سعود بكسل : الو
فيصل وهو ضايع : وينك
سعود: هنا>>للحين مو مستوعب من اللي يدق
فيصل بعصبيه: سعوووووود اصحى وكلمني ,, اصحىىىىىىىىىىىىىىىىىى
سعود بخرعه اول مره يشوف اخوه معصب كذا: وش فيك؟
فيصل : قم من نوومك بسرعه والبس واركب سيارتك
سعود: اوووووووووه وصلوا اهلي
فيصل والعبر خانقته: اهلك طاحت طيارتهم ,, رح شف السفاره الخارجيه اذا عندهم أي اسامي عن اللي نجو و و>>بخوف<< وماتوا
سعود وهو مصصدووووم: ها ا ا اا وش تقول
>>>>>>>برود شل اطرافه
ودموعه تجمعت: فيصل لايكون تمزح
فيصل بقلة حيله وعبرتن غصت ودموع هدرت: آآآآآآآآآآآآآآآه ياسعود ,,تكفى انت قلي ان الاخبار تكذب ,, تكفى يا أخوي ,, من امس وقلبي مقبووووض

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا يبيى وياخواتي,, تكفى ياسعود قم رح للخارجيه وانا بركب موتري وجاااي الرياض
سعود اللي مو مصدق ولما سمع نبرة اخووه طاح الجوال منه ودموعه سبقت جوالى بالنزول ابوووي حنان سعاااااااااااااااد
لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا

وقام من فراشه بسرعه ,, ولبس تي شيرت وبنطلون واخذ مفاتيحه وركب سيارته وانطلق ودموووعه متجمعه ومو مصدق ان ابوه اللي عمره واخذ جواله واتصل بفيصل اللي بطريقه الثاني للرياض
فيصل بضيقه: الو
سعود: فيصل من قااالك,, وشلون عرفت
فيصل: من التلفزيون ,, >>وبغصه <<طاحت طيارتهم بالمحيط وفي اللي نجى وفي اللي
م .....ات
سعود غمض عيونه بقوه على كلمة مات: فيصل ماماتوا صح
فيصل اللي حالته اردى من اخوه وهو يتذكر مشهد البحر الهايج: ربك رحيم يا اخوي
سعود بحزم نزل عليه: الله كريم هذا اشاره وأوصل للوزراه
فيصل: دق علي طمني
سعود: ابشر انتبه لدربك
فيصل: ان شاء الله
سكر فيصل وهو يتذكر انه طلع من الغرفه ولا سكر التلفزيون
لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا الحين امه بتقوم وتشوف القناااه
لالالالالالالالالالالالالا ياربي وش هالغبا
اتصل على بيتهم كود الشغاله ترد ,,
: الو
فيصل وهو منصدم وش مصحي امي هالوقت؟؟ سكر السماعه بدون مايتكلم
اتصل بسلمى عشان تسكر التلفزيون,, بس سلمى جوالها
طوط طوط
فيصل: ردي ياسلمى ردي

لكن سلمى ناسيه جوالها بغرفة الجلوس
وانهبل من جد فيصل الحين هو طلع من الخبر وزحمتها ,, ولا قادر يرجع,,
بس لازم ارجع,,, وأسكر الرسيفر,, ولا تدري افصل سلك الدش مره وحده
لف الدركسوون ورجع لبيتهم يعني يبله نص ساعه او ساعه الا ربع على مايوصل
بهالوقت حست ام فيصل بضيقه وقررت انها تنزل تحت تشتغل ببيتها تلهي عمرها بدل ما الشيطان يوسوس لها
نزلت تحت ودخلت مطبخها لقت الشغاله تشتغل
ام فيصل: السلام عليكم
الشغاله: وأليكم سلام ماما,,
ام فيصل: راح فيصل
الشغاله: ايوه ماما
ام فيصل: جيبي لي كاسة مويه سيتي

وراحت الشغاله وجابت كاس المويه وعطته لام فيصل
ام فيصل وهي تناظر الماي ولاشعوريا جلست تبكي
تبكي من قلبها,, ياويل قلبي متعبني من البارحه

انهبلت الشغاله وخذت الكاس من ام فيصل وضمتها: ايش في ماما
ام فيصل اللي لمت سيتي وكأن هذا الشي اللي تدور عليه احد يضمها
وهنا اطلقت العنان لدموعها,, وماكان من الشغاله الا انها بادلتها الدموع
سيتي: ماما شنو مشكل,, انتي تأبان ماما
ام فيصل: آآآه ياستي قلبي يعورني من أمس مقبووووووض
سيتي: ماما بسم الله أليكي >>5 سنين وهي عندهم وماخذه من كلامهم

ودخلت عليهم شغالة سلمى سويم
سويم وهي متخرعه وش فيهم يبكون
سويم :ايش مشكل سيتي
سيتي: ماما تأبان ,, قوم ماما روه صاله اجلس هناك
ومسكوا الشغالات وهن يبكون على راعية بيتهم اللي بعمرها ماضرتهم,, وودوها غرفة الجلوس,,
وراحت سويم اخذت الريموت وحطت على ميوت
وسيتي اللي جابت كاست مويه لام فيصل : اشرب ماما

سويم: انا في روه بيت ماما شيخه جيب اغراض

وراحت سويم في طريقها

وخلنا نرجع كم ساعه لورى,, عن شيخه
شيخه طول ماهي نايمه كوابيس ,, وقلبها مقبوض,, ولا نامت كويس
ومن صلت الفجر مارجعت تنام,, هالحاله جتها لما امها ماتت ,, كانت طول ليلها ضيقه وكوابيس ,, وحلومها كانها تطييح من فوووق بس ماتوصل للقاع وطول ماهي نايمه تتعذب لين تصحى ,, واذا رجعت تنام يرجع معها الحلم,, الين كلمتها زوجة اخوها تقولها امك تعبت بنوديها المستشفى بس ماعندنا احد خل فهد يجينا
وبساعتها ماتت امها وهي بفراشها وبحضن بنتها شيخه

والحين الله يستر من اللي بيصير,, ابوها الحمدلله صحته احسن,, بس لايزال تعبان مره ببيته ومره بالمستشفى,, الله يستر بس
ومن صحت جلست لين قوت عيالها من نومه وراحوا مدارسهم وكلياتهم

وجلست بالحوش اللي بين بيت اختها وبيتها

ودخلت الشغاله سويم,, وهي عيونها متنفخه من البكي
شيخه: سويم وش فيتس تبكين؟
سويم: ماما نوره تعبان,, واجد صيه(صيح)
شيخه وهي متروعه: نوووره,, بسم الله عليت ياوخيتي

وراحت مسرعه ,, للالالا ليكون نوره فيها شي,, الله يلعنتس يالكوابيس,,

ودخلت بيت اختها,, ولقتها تبكي بصمت بحضن شغالتها
شيخه وهي تضرب على صدرها: نوووره
نوره وهي تبكي وخايفه: شيخه اختي
شيخه راحت لها وضمتها : وش فيتس يانظر عين اختس,, عسى مافي عيالتس شي
نوره وهي تبكي: قلبي مقبوض مدري شبلاني
شيخه وهي تبكي من امس تبي تبكي بس مالقت سبب: ياويلي وانا طول ليلي كوابيس

ولموا بعض الخوات وهم يبكون,, يبكون للي جاي بالمستقبل
والشغاله تبكي معهم

وبهالوقت وصل فيصل وهو يدعي ربه ان امه ماشافت شي,,

ودخل مسرررررع البيت وشاف امه وخالته متلاممين ويبكون
لالالالالالالالالالالالالالا تأخرت يافيصل
فيصل اللي ظن انهم دروا
وراح لأمه اللي التفتت له وهي تصيح,, :فيصل وين اهلك
فيصل اللي متاثر وهو ضام امه ويطالع التلفزيون: بيجينا خبر هذا سعود بطريقه
الام ما انتبهت لكلامه,, بس شيخه التفتت للجهه اللي يطالعها فيصل بتاثر,, وقرت المكتوب
(مشهد الطائره السعوديه المنكوبه)
انصدمت شيخه,,: فيصل وش هاللي اشوفه
فيصل التفت لخالته وطالع التلفزون وامه بحضنه ,
قامت شيخه خذت الريموت وطولت على الصوت وجاهم صوت المذيع

وحتى الآن الرؤيه غير واضحه عن آ خر مره,, حيث لم يتم العثور على جثث او ناجين من هذا الحادث المروع
شيخه بخرعه: من طيارته؟
فيصل باندهاش واستغراب: ها,, ليش تبكون انتوا؟
امه وهي تطالع ولدها: تكفى ياولدي كلم احد بالمطار تاكد اذ رحلة ابوك وخواتك ماجاهاشي من امس اليل وانا قلبي مقبووووض,, وروحي هايمه من الخوف

تجمد فيصل بمكانه,, موقف لايحسد عليه ,, وجلس يطالع خالته اللي تطالعه بعيون مبهوره ويدها على فمها وعيونها رايحه وجايه على فيصل والتلفزيون
ام فيصل حست انظرات ولدها لاختها,, والتفتت لشيخه لقتها حاطه يد على راسها,, ويد على فمها وعيونها تهطل وهي تحرك راسها بلا
ام فيصل بخوووف رهيب وكأن قربت المصيبه: وش بلاتس
ولفت انتباها صوت المذيع اللي يقول,, (تم العثور على مقدمة الطائره السعوديه المنكوبه,,ولاكن لا جديد من حيث الركاب)

التفتت ام فيصل للتلفزيون وشافت منظر الطياره والبحر الهايج,, والظلااام,, والهليكبترات ,, وجابوا الكامره على جثث وعلى ناجين متلحفين من البرد

وش اللي اشوفه؟؟؟؟ وش اللي صاب القوم؟؟
: فيصل وش بلاهم
فيصل:...................
: شيخه بلاهم؟
شيخه وهي تجلس على ركبها وهي تصيح
ورجعت تنفض ولدها وانتبهت لدموعه:فيصل ,, فيصل ابوك وخواتك صار لهم شي
فيصل وهو يبكي:.....................
نوره: رددددددددددددددد ابوك وخواتك
فيصل وهو منهار: طاااحت طيارتهم هاللي تشوفينها ولاندري حيين ولا ميتين
سعووود بطريقه للسفاره يسألهم,,يمى انا مثلكم ما ادري عن شي
ام فيصل وحلت عليها المصيبه ورجعت تطلع مشهد الظلام بالبحر: ياويلي ياويلي
وقامت تلطم بوجهاا: ياويلي عليكم,, هالبحر من فيه ويحياااااااااااااااااااااا
من فيه ولا يموووووووووووووووت ,ياويلي ياويلي
وجلست تضرب بصدرها: قاااااااااااااااااااالي بس ماصدقته ,,هالقلب قال بيصير شي ,, واستعذت شيطانه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يابناتي وزووجي
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يانظر عيني,, ياااامن يرد لي خبرهم
وترفع يدها للسما: ياااااااااااارب ياااااااااارب اعقل علي زوجي وبناتي,, ونذر علي لأطعم فقيرك,, واصوم يومك,, وابني بيتك,, ,أتصدق بمالي وحلالي يااااااارب ارحمهم ونجهم

وانهاااااااااااااالت في البكاااء,, وولدها فيصل ضامها وشيخه مستنده على الكنب وهي تبكي

وحااالتهم لايرثى لهم ,, والكل يدعي ربه

في الرياض
في السفاره الخارجيه
سعود: السلام عليكم
الموظف: وعليكم السلام
سعود: انا اهلي بالطياره اللي طاحت, وابي اعرف اخبار الطياره والركاب
الموظف الجلف: يابن الحلال يقولون مابه حي,, رح داخل وأسأل
سعود اللي انصدم بكلمته..........................

ودخل داخل ولقى الدنيا مرتبشه ومكالماته
وعند الرسيبشن: يا اخ وين رايح
سعود: اهلي بالطياره اللي طاحت ابي اعرف احد نجا منها
الريسبشنز: روح للموظف عمر هو اللي معهم ومتواصل معهم,و وفي مدير الخطوط السعوديه جوا برضوا
سعود وهو يركض بالاتجاه اللي دله عليه الرسبشنز
الرسبشنز: الله يطمنك عليهم ,,لاحول ولا قوة الا بالله

دخل سعود على الموظف عمر ومعه مدير الخطوط السعوديه: أنا انا ابي اتطمن على اهلي بالطياره
عمر بقلق: تفضل
سعود: احد حي؟
عمر: في ناجين بس الى الآن ماوصل لنا قائمه بالأسماء,, لأن بعضهم مغمى عليه ولا تم ارسال الاسماء الا الآن
سعود: طيب كم عددهم؟
عمر: 80
سعود وهو يدعي ربه,, يارب اجعل اهلي منهم
عمر:البحث مستمر بس المحيط الحين في عاصفه خاصه بمكان الطياره بسبب انفجار بسبب وقع الطياره وفجرت صخور مماأدى زي التفجرات بالمحيط وصارت زي الاعصار المئي بمكان الانفجار
سعود وهو حاط يده على راسه: لاحول ولا قوة الا بالله

سعود وهو يطالع مدير الخطوط بغضب: وش طيح طيارتكم؟؟ها
المدير: ياخوي علمي علمك الا الان مالقوا الصندوق السود,, بس كان في عطل بسيط بالجناح وتم اصلاحه بكندا,, وارسلوا لنا انه تم اصلاح العطل
سعود:ايييييييييش عطل بالجناااح وتخلون الطياره تقلع؟؟؟ انتوا ايش ؟؟؟ لو هالطياره فيها امير بتخلونها تقلع؟؟؟ جنااح وفيه عطل؟؟تقلع لييييييييييييييييييه
قسمن بالله العظيم مايصير هالشنب على رجال ان ماقاضيت هالخطوط؟؟ صاروا اهلي حيين ولا ميتين
وطلع منهم وهو معصب,, ولحقه عمر
عمر: اخوي وقف
سعود: اللي يمشي من العصبيه والخوف والتوتر والقهر كل احساس مدمر يحس فيه
عمر: اخوي وقف
سعود وهو ياخذ نفس: نعم
عمر: الامور ماتنحل كذا,, وش ذنب مديرهم؟؟ بتقاضي قاض مطار كندا على تركهم الطياره تقلع,, وعلى تقريرهم ان الطياره تم اصلاحها وهي قادره على الطيران,, ولاتخاف راح تدخل بقضيه وراح نقاضي المهندس والموظفين وشركة الصيانه
سعود بقلة حيله: اهلي ,, ابوي واخواتي,, وحده منهم ابصم بالعشرره ماتت بسبب اهتزاز الطياره,, تخاف من الطياره وابحر,, والي صارلها الاثنين فاااااااهم الاثنين
عمر بضيقة صدر: طيب انت خلك هنا وبتجي بعد ساعه بأسامي الواعي من الناجين اصبر بس
سعود: ان شاء الله ,, بس عن اذنك اكلم اخوي

دق سعود على فيصل وهو كل باله ان فيصل بالطريق
فيصل اللي دق جواله وامه بحضنه وهي تبكي ,, وتذكر ان سعود بيكلمه وطلع جواله
ولقى(سعود يتصل بك)
فيصل بلهفه: بشر
سعود اللي سمع اصوات بكى وتولول: وينك فيه
فيصل: قلي جا خبر
سعود: لسه ماوصلت الاسامي,, وينك
فيصل بحسره: ببيتنا امي وخالتي دروا
سعود بفزززع:اييييييييييش امي درت,, عز الله رحنا فيهم,و قلها في امل ,, تكفى يافيصل امي ماتتحمل
فيصل وهو ضام امه: لاتوصي يالله سلام

فيصل وهو يدق على فهد ولد خالته
فهد:هلا بالنسيب
فيصل بضيق: هلا فهد
فهد بخوف: وش فيك وش هالصياح
فيصل: فهد جب لنا دكتور بسرعه
فهد: وش فييييكم؟
فيصل: امي تعبانه
فهد بخوف: طيب يالله بجيب دكتور وبجي


الله يعينك يافيصل,, ويبشر قلبك وقلب اميمتك على ابوك وخواتك


طيب مستعدين اعزائي القرااااء لأهم مشهد من الروايه

خلونا نرجع كم ساعه لورى,, وبمكان كبييير ومظلم

ابو فيصل على وضعه وجنبه بنته سعاد اللي اغمى عليها من التعب وماسكه بيدها اختها حنان اللي من البرد غمضت عيونها وغطت بسباااات وكأن هز البحر تحتها يهزها كطفله يطلب منها النوم ويوفر لها الأمان ولبت ندائه ,, وفلتت يدها من سعاد اللي حست فيها وفتحت عيونها بس التعب مسيطر على سعاد فظنت انها ببيتهم وحنان بغرفتها وطلعت
وبعدت حنان عنهم

وماكانمن طارق الا انه هو الثاني استرخى وهو ينتظر وصول قوات الأنقاذ وكان وضع البحر مطمئن ممادعا طارق يسترخي ع الآخر ويستسلم لمنظر غروب الشمس لأنه اجمل منظر يراه بحياته لأنه بوسط البحر,, وغررررررررررق بالتأمل والموج يبعده عن مكان التجمع للناجين,,
وبدا الظلام يسكن وغرق طارق بنوم بسبب تأمله ونسيانه المصيبه اللي حلت لهم

وبقى ابو فيصل وسعاد وابو راكان وولده وعدد من الناجين اللي بين النايم والصاحي,, واللي سلم روحه لبارئه وهو يطلب غفران ذنوبه وغرررق في المحيط وأنعد من المفقودين

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
وبهالمشهد أختم الجزء الرابع
أتمنى وصلت لكم المشاهد كامله وعشتوا معها
تحياتي
سولتير

 
 

 

عرض البوم صور سولتير   رد مع اقتباس
قديم 25-05-09, 03:15 AM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 133549
المشاركات: 44
الجنس أنثى
معدل التقييم: سولتير عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 12

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سولتير غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سولتير المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 


الجزء الخامس

يامن يخبرني عن عشيقي
يامن يخبرني عن حبيبي
يامن يخبرني عن نظر عيني


بعد الحادث بثلاث ساعات وصلت الطائرات اللي استدلت للمكان ,, واعطت الاحداثيات للقوات البحريه
فما كان من الناجين اللي سمعوا اصوات الطائرات الا التأشير والفررح
وسلطت الطائرات الانوار عليهم وجا النور على عين سعاد اللي فتحت عيونها بإنزعاج وكأنها بسريرها بس لما تحركت ,,تحرك الحطام ,, وتذكر هي وين
وقامت بخرع وهي تشوف الطائرات,, ماتدري هي بعلم بينقذونها,, ولا ماتت والحين روحها بتركب هالطياره,,, وش السالفه؟؟؟؟

ورجعها للواقع ونة ابوها اللي صار معه هبوط بالضغط والدم ,, وحس انه بيفارق الحياه
سعاد: يبي جاوا جاوا بنرج يايبى
الاب: اختك وينها
سعاد: حنان!!
وهي تلتفت تدورها بس مو عارفتها بسبب الظلام ,,: حنااااااااان حنااااااااااااااااااااااان
بس حنان ماردت عليها
:يبيى مدري وين حنان ,, يمكن هناك في ناس بس مو واضحين
انقرص قلب ابو فيصل,, حنان وين رحتي
سعاد وهي تشةف ابو راكان: شفت اختي
ابو راكان بتعب مسيطر على جسمه وبنفسيه تعباانه: لا
سعاد: ياربي وين راحت ,, طيب الثاني طارق وينه
طاااااااااااااااااااااااااااااااااااارق طااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااارق وين راااح وينه

الاب وهو يحاول يعلي صوته: حننناااان حناااان
سعاد وهي تبكي: يبى لاتتعب نفسك الحين بتقرب الطيارات وصدقني بتجي ,, اكيد راحت مذ الناس ذوليك اكيد
سعاد وهي تطالع بالبحر,,معقوله اختي غرقت,, معقووله
وجلست تتلفت وميته خووف,, لو نزلت من الحطام ماتعرف تسبح,, والحين مو عارفه شتسوي
وفجـــــــــــــــــــــأه تذكرت شي
تذكرت لما صحت ويدها فلتت من يد حنان اللي يحركها الموج,, لالالالالالالا حنان خذاها المووووووووج

لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا لالالالالالالالالالالالا
:حنااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااان حناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ن
الناجين اللي يصوتون حولها للطياره سكتوا من مرارة صرخة سعاد,,
:حننننننننناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااان ردي علي انتي حيه بس خذاتس المووووووووج حنااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااان أصحي حناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااان
وينننننننننننننننننننننك وانهارت بالصياح ,, وابوها من الصدمه حس بتشنجات بقلبه وجلس يشاهق,,التفتت له سعااد :يبى يبى لاتخليني,و والله ان خليتني لألحقك,, والله لألحقك
والله لأفضخ الستره وأطب بالبحر اللي مرعبني وانا صغيره,, يبى لاتخلي بنتك حنااان بترجع الموج خذاها عنا بس اكيد حوالينا,, يبىىىىىىىىىىىى
الاب كان يسمع كلام بنته,, وروحه تغصغص بحلقه,مايدري هو اللي جاء ملك الموت بيقبض روحه,, ولا تعب ولا وش

وبعد فتره وصلت السفن ونزلت قوارب النجاه تتجول بين الركاب وتنتشلهم ,, وهم فرحين ان فيه ناجين,, ولما وصلوا لأبو فيصل لقوا سعاد تبكي
وبهالوقت جا ابو راكان وعطاهم ولده,, وتوجه لسعاد وابوها وحط اصبعه على رقبة ابو فيصل
لقاااااااااااااااه ينبض,, ايه ينبض
والتفتت للمنقذ: هو حي بس تعبااان يحتاج حذر في نقله
المنقذ: لاتخاف بس انقله هنا عشان اذا يحتاج عنايه نرسله بالطائره
ونقلوا ابو فيصل وسعاد تبكي : باقي اختي ماراح اتعدى من هنا غير لما تلقونها
ابو راكان: اركبي وراح يمسحوون هالمكان لين يلقوها

وبهالوقت حدثت هزه بالمحيط,, اتشققت الصخور اللي طاحت عليها الطياره وصارت هزه خرعت الناجين والمنقذين ,, وأعلن المحيط غضبه,, وكأنه غاضب ان المنقذين جاوا وبياخذون ضيوفه,, وماكان من المنقذ وابو راكان غير انهم اسحبوا سعاد بسرعه وجمعوا اللي حولهم من ناجين وتوجهوا للسفينه في وسط امواج غاااضبه ,, وصيااااح وصراااخ من الركاب,, وهم يتذكرون الطياره كيف اهتزت فيهم,, ويشوفون السفينه تهتز,, معقوووووووووووووووله راح تتحمل السفن هالموووووووووج غير معقوووول

وبوسط هيجان محيطي,, واضواة الطائرات منتشره على المحيط,, وصراخ الناجين عشان يشوفونهم الطيارات,, تم انقاذ ما وجدوهم بهذه البقعه واللي نجا من الطياره وسقوطها ,,مانجا من امواج المحيط الغاضبه ,,ومات وهو يشوف المنقذين بينه وبينهم بضع أمتار,, ولكن البحر غداااار,, حسسهم بالأمان طول 3 ساعات ولما قربت ساعة النجاه بدا لعبته القذره معهم

وبعدها تم رفع قوارب النجاه لانها ماتقدر على هالوضع ,, وبقت السفن,, وطائرات ,, وهاليكوبتر تبع السفن تمسح المحيط بضوئها وهم ينتشلون الجثث,, والباقي من الناجين

وتم تصوير المشاهد المخيفه,,اللي شافوها اهل الركاب وجلسوا مابين خوف وبكاء ودعاء



بس تعالوا,, حنان وطارق وينهم,,؟؟؟

بسبب حالة المحيط اللي ارتفع مووجه ووصل للهاليكوبتر القريب منه,, تم تراجع السفن لأخذ الحيطه ,, وتم نقل ابو فيصل وبنته ومعهم رجل كبير بالسن حالته الصحيه متدهوره الى المغرب,, الى اقرب مستشفى
ومن شدة صياااح سعاد وهي تصرخ جيبوا اختي جيبوها,, اغمى عليها لما اقلعت الطائره ورجعت لذاكرتها طائرتهم المنكوبه ,,اغمى عليها ,,***

ابو راكان للملازم: لو سمحت في اختي هنا,, حركها الموج حوالين الحادث ,, تكفى القوها
الملازم: والله حنا نحاول بس زي ما انت شايف اذا انتظرنا لو 5 دقايق راح تغرق سفينتنا بسبب اعصار بالمحيط ,, اتوقع سببه تفجر صخور,,
ابو راكان بقلة حيله: ارجوووك
الملازم:لاتخاف السفن راح ترجع وراح تبقى طائرتين تحوم فوق المحيط واذا لقت أي ناجي راح تنقذه
ابو راكان وهو يتذكر طارق: طااارق ويلتفتت للي معه من الناجين
طاااااااااااااااااااااارق
رد عليه واحد: قصدك الرجال اللي كان معكم
ابو راكان :ايه
الرجال: انا شفت البحر يحركه لجهت الغروب,, اتوقع مات,,لانه ماتحرك جلس على هالوضعيه لين حل الظلام
ابو راكان وهو يحط يده على راسه:لاحول ولا قوة الا بالله ,,الله يرحمه

بسسسسسسسس كيف يموووت بطل روااايتي؟؟؟
لالالالالالالالالا مايموووت
طيب وينه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الا الآن ما ادري وين راح بالضبط,, بس تعالوا نروح لجهه هاديه من المحيط,,ايه اللي ثار جهة انفجار الصخور بس المحيط كبير ,, مو كله هاايج
في منطقه يعلو بها الموج بشك طبيعي
وبوسط الظلاااااااااااام الحالك,,مافي غير قمر ونجوم مضيئه واصوات البحر,, بعزف بموسيقى الجزر
فتحت حنان عيونها,, وهي برداااانه,,ياربي وش هالبرد,,ولا استوعبت وين هي
حكت عينها وهي تفكر ,, وحرقها الماي المالح :اح وش ذا
وحست بالرطوووبه وانتبهت انها بمكااااااااااااان غررررررررررريب ,, قمر
نجوم
سما
جلست بسررررررعه وتحرك بها الحطام وزلقت بالماي وغطست وهي مفتحه عيونها عالاخر,, وطلعت من الماي:آآآآآآآآآىه
وتمسكت بالحطام وتذكرت اللي صار
:ويني فيه
وينيييييييييييييييييييييييييييييييي ,,يبىىىىىىىىىىىىى سعااااااااااااااااد
طااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااارق

وبسرعه رقت فوق الحطام وجلست على ركبها وهي متمسكه وتطالع البحر,, والسما
والفرااااااااااااااااااغ اللي هي فيه وبخوووووووف ورهبببببببببببببببه صرخت بأعلى صوتها:
يبىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى ىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى ىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى ىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى

فزع طارق وصحى من سباته: وش وشووووووووو شفيكم >>>يحسب انه في بيتهم
وصار له نفس اللي صار لحنااان ,, وهو يلتفت يمين ويسار,, ويني؟؟ وين ربعي
:ياعااااااااااااااااالم وينكم
:يابحر وش انت ناوي عليه؟؟؟ تراني احبك,, لاتخليني احقد عليك

وجلس يلتفت يسار ويمين ومفتح عيوووووووونه على حدها يطالع البحر ولونه الاسود

حنان: سعاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااد

طارق اللي حس انه سمع صوت,, معقوله في احد ,,ولا استخفيت,, لالالالالالالا شكلي ميت

حنان:وينكككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككككك كككككككككككككم
لاتخلووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووووووني انا خااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااايفه وينك يايبىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى

طارق: ياهووووووووووووووووووووووووو وينك

حنان اللي تصارخ ولاتسمع غير صراخها: تعاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووا
انا خاااااااااااااااااااااااااااااااااايفه وينكم,, ما احب الظلااااااااااااااااااااااااااااااااام,, والله لا أموت نفسي ولا اتحمل الظلاااااااااااااااااااااااااااام

طارق وهو ساكت ويسمع من ذي: ياهووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو انا هنااااااااااااااااااااااااااااااااااااا انتي وينك

حنان وكانها سمعت احد غيرها : ميييييييييييييييييين؟
طارق:انت ويـــــــــــــــــنك؟؟
حنان والله انه جني,,جني وبيهبل فيني,, وجلست تقرا المعوذااات ودموعها غسلت وجهها

طارق اللي حس بهدوء وين الصدا والصراااخ: وينـــــــــــــــــــــــــــــــــــــكم
انـــــــــــــــــــا بالحا لــــــــــــــــــي

حنان وهي تستوعب: انــــــــــــــــــــــــت مين؟
طارق: انــــــــــــــــــا طارق,, طـــــــــــــــارق
حنان اللي حست ان الخوف راح وضحكت ومسحت دموعها:طــــــــــــــارق انا حنـــــــــــــــــان تعال انا خــــــــــايفه خــــــــــــايفه لو ماجيت بنتحر احسن ماياكلني قرش
طارق: طيـب انا ما اشووووووووووفك ,, انتي باي جهه
أسمع صوتك من ناحية اليمين
حنان : وانا بعد اسمع صدى صووتك
طارق:لااااااااااااااااا تحركــــــــــــــــين بدورك بس انتبهي للصوووووووووت

وجلس طارق يحرك بحطامه بيدينه,,
طارق: تكلـــــــــــــلمي لاتسكتين
حنان: طـــــــــــــــــيب
وهي خايفه ياويلي لايكون جني,, بقرا قرآن ان كانه جني مب جاي:

بســــــــــــــــــم الله الرحمـــــــــــــــــــن الرحيم
قـــــل هــــــــو الله احد,الله الصـــــــــــــــمد,,لم يلد ولم يــــولد ,, ولم يكــــن له كفوا احد,

>>>>طارق اللي يتبع الصدى وحس ان طريقه صح لان الصوت كل ماله ويوضح

حنان:
بســــــــــــــــــم الله الرحمـــــــــــــــــــن الرحيم

قــــــــــــل اعـــوذ برب الفلق مـــــــــن شر ماخلق ومنـــــــ شر غــــــــــــاسق اذا وقــــــــب ومن شر النفاثات بالعقد ومن شر حـــــــــــاسد اذا حـــــــــسد

طارق بابتسامه وفرح من وراها: صدق الله العظيم
التفت له حنان وهي ميته خوف: انت طارق ولا جني؟؟
طارق: انا نفسي مدري اذا حي ولا ميت,, ومو مستوعب اللي يصير
حنان: انا خاايفه ما احب الظلام
طارق وهو يقرب: يخسي انا معك
وطبت حنا من حطامها وطب طارق وضمته وهي تبكي : تكفى لاتخليني
طارق: اخلي روحي ولا أخليك
وجلست حناان تبكي,, وطارق دمعت عيونه ,, مو مصدق هو حي ولا ميت؟؟ ولا يمكن يحلم
بوسط محيط,, وبالحالي ,, ومعي بنت,, وين القووم اللي معي

حنان: طارق وين ابوي وسعاد ,, حنا ليش هنا
طارق: اهلك معك
حنان وهي تنفجر من الصياح: كنت معهم وصحيت لقيت نفسي هنا ,و مدرررررررررررري وينهم مدرررررررررري
طارق وهو يتلفت حوالينه: غريبه,, المفروض السفن توصل,, ولو مهما بعدنا الموج ,, بنصير اكيد قريبين من الزحمه اللي هناك
حنان: قوم ندورهم ما اتحمل هنا ,, وربي احس قرش تحتنا
طارق وهو خايف: يالله اركب حقك
ومسكه لها وركبت هي ,, وهو ركب حطامه بخفه
طارق:وهو يطالع السما:توقعين وين نروح
حنان: عكس اتجاه الموج
طارق: ذكيه يالله وراي
حنان:طيب
طارق: لحظه,, لازم نربط حطامنا ببعض
حنان: ماعندي شي
طارق: لحظه
ويفسخ تي شيرته ويشقه على شكل حيط طويل ,, وربط يده بيد حنان وجلس بفانيله داخليه
وحنان مسبهه على جسمه,, وااااااااااااااااااااااااااااو خيااال شهذا ماشاء الله لايجيه شي واجلس بالحالي
طارق: شفيك
حنان وهي متلعثمه:لا بس بتبرد
طارق:لابردت اغطس وادفى ,, يالله حركي يدك معي
حنان: اوكي

وجلسوا يسبحووووون ويسبحووووووون وهم فوق حطامهم ولابسين سترتهم

وللأسف الشديد كانوا يبعدون عن موقع الطياره

وياترى وش راح يكون نهاية دربهم

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

نزلت هالبارت لعيووونكم وهو لسه ماكمل

ســــولتير

الجزء الخامس
في المستشفى ,, في غرفة الأنعاش كان ابو فيصل ممد على الفراش ,, والأجهزه مركبه عليه بشكل مأساوي

واللي يعرفه قبل ويشوفه الحين ظن انه ابو 90 سنه والامراض لاعبه فيه,, ما كأنه رجال قوي حتى السكر والضغط مافيه

الدكتور المسئول للدكتور المناوب: المريض يحتاج عناايه,, خل الممرضه جالسه قباله,, اذا عدت ال 48 ساعه على خير راح يعيش وتتحسن حالتوه
المناوب: طيب بالضبط وش طلع معه
المسئول: بسبب الهزات بالطائره صار معه ازمه بسيطه ,,بس عدت بسلام,,>>بفضل الله ثم طارق<< ولكن لما قفزوا من الطيياره سبب له انخفاض بالدوره الدمويه,, بس ماكانت حاده,, مما ادى الا ازمه ولكن اتوقع كانت معموله له الاسعافات الأوليه
المناوب وهو يطالع ابو فيصل بحزن: طيب في احد من اهلوه نجا
المسئول: في بنته معه بس جاها انهيار عصبي حاد,, ومن كلام الطيار ان معهم اختها ولا لقوها ,, يمكن غرقت
المناوب: لاحول ولا قوة الابالله
المسئول: ماراح نعرفهم غير لما تصحى البنت او الاب *******


في الرياض

في مكتب عمر,, ومعه سعود ومدير الخطوط

ويدق التلفون ويرد عمر ملهوف

السفير السعودي بالمغرب: السلام عليكم
عمر: وعليكم السلام,, ها بشر عسى الاسماء جهزت
السفير: والله عندنا اسماء حاليا للواعين,, في كم حاله بالمستشفى مرقدين ولاعندنا اسمائهم,, راح ارسل لك الاسماء في الفاكس الحين
عمر: مشكور وماتقصر,,
السفير :فمان الله

سعود بلهفه: بشر؟
عمر: خير هذا الاسماء راح يرسلها بالفاكس

ولا هي غير ثواني وسمعوا صوت الفاكس ,, واخذ عمر الورقه ولبس نظارته

ايش الاسماء ياخوي؟
سعود بخوووووف وتررد: عبدالعزيز بن فيصل,, سعاد بنت عبد العزيز,, حنان
عمر وهو يبحث ,,, يبحث,, يقرا

يقرا,, واصيب بالأحباط: هاذي الدفعه للركاب اللي غير مصابين,, في ركاب اصيبوا ,, باغماء,, بدوار,, وراح يرسلون اسمائهم اول ما يصحوون
سعود باستفهام: والمعنى؟
عمر وهو يتأكد اكثر وحس بموقفه الحساس والمحرج: هالقائمه مش مذكوره فيهم اسامي,,
>>بتفائل: يمكن اللأسماء الباقي

تغير لون سعود,, حس انه فقدهم صح,, اصلن هو توه ماأستوعب كلام اخوه,, ولا مستوعب ان الطياره طاحت,,وكل اللي فباله,هو ان الساعه 11 بيوصلون وبيستقبلهم!!!!!
حط يده على راسه وبكل تعب وحزن وفجع: وش اقول لاكلموني,, كذا ببساطه اقول مــــاتوا ابوي
خــــــــواتي,, اقول ماتواااااااااااااااااا!!!!!!!!!
وش اقول لامي واخوي اللي يأملها ,, وحالتها ماتسر العدو,, مـــات زوجك,,ابو عيالك ,ونظر عينك
ووبتسامة حزن: بناتها اللي مافرحت فيهم,, ماتن,,نظر عينها
لو واحد تحملنا,, بس فجــــــــــــــــيعه فجيعه فاهمين,, ابوي وخواااتي
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآهـ ياربي ,, وش اقول للضعيفه اللي تصوم لك وتصلي وتصدق لوجهك,, آآآآآآآآآآآآآآآآآآآهـ وش اقول

قام من كرسيه وهو يصفق يد على يد ,,
عمر بتأثر شديد: يابن الحلال ,,اصبر يمكن مغمى عليهم,, يمكن شربوا ماي وسبب لهم غيبوبه,, لحظه انا اكلم السفير واقول يعدد لي ع الاقل الجنس والعمر للمصابين
أستهد بالله انت ,, وتفائل

رفع السماعه عمر وكلم السفاره
السكرتير: السفاره السعوديه ,,السلام عليكم
عمر: وعليكم السلام معاك عمر من الوزاره الخارجيه
السكرتير : مرحبا
عمر : السفير موجود؟
السكرتير: لسه طالع للمستشفى اللي نقلوا له المصابين
عمر: طيب ماعندك أي خلفيه عن المرضى,, اعمارهم,, جنسهم
السكرتير: كلهم لا والله ,, واغلبهم حالات بسيطه ماعدا شايبين مرقدين بالعنايه بسبب نوبه قلبيه ,, وواحد منهم عنده بنت برضوا جاتها انهيار عصبي حاد لما غادروا موقع الطياره ,, لأن اختها ماتت ولا تبي تتركها
عمر: ماتعرف اساميهم
السكرتير : اللي ماتت من صراخ اختها عليها اسمها حنــــــــــــان
عمر بحذر: ممكن تتأكد وترد لي خبر
السكرتير: انا بنفسي كنت مع السفير في استقبال الحالات بالمستشفى,, وسمعت البنت ذي تهذري بأسم اختها,,( حنان اختي جيبوها,, حنان نسيتوها بالبحر),, ومن هالكلام ,, والبنت عطوها ابره مهدئه ماتصحى منها غير بكره
عمر وهو ياخذ نفس : يعطيك العافيه,,
وسكر السماعه وهو يطالع بسعود ووجه متغير

سعود وهو يطالعه ويترجاه بعيونه
عمر: من كلام السكرتير ,, يقول ان اغلب الحالات المرقده بسيطه وراح السفير يتطمن عليهم,, ويتابع اجراءاتهم وياخذ معلوماتهم
ماعدا شايبين حالتهم مخطره بسبب ازمه قلبيه,, وواحد من الشيبان عنده بنت جاها حالة انهيار عصبي حاد, من الخوف على ابوها,, وكانت تهذري وتصارخ باســم..
سعود بترقب وخوف,
عمر: تنادي وتهذري بأسم حنان,وومن كلامها فهم انها اختها ,, بس مايدري وينها
وقف سعود على رجوله بسرعه: يعني ابوي وسعاد حيين؟؟
عمر: ممكن
سعود: وحنان
عمر: ما أدري ,, يمكن تكون حيه يمكن مصابه يمكن ..
سعود : حنــــــــــان مستحيل,,تكفي تأكد
عمر: راح يردون لنا خبر

ويدق جوال سعود,, (فيصل يتصل بك)
سعود: اخوي وش اقوله
عمر: قله باللي صار
سعود: وحنان؟
عمر: مش اكيد بس قله ان امكانيه ان ابوك واختك مرقدين
سعود وهو ياخذ نفس عميق

: الو
فيصل: وينك,, يعني اذا ما ادق ماتطنا
سعود: امي شلونها
فيصل: تو الدكتور معطيها ابره مهدئه هي وخالتي ,,طاحوا علي ,, الله يستر بس
سعود بخوف: امين
فيصل: وش صار ؟؟
سعود وهو يطالع عمر ويجلس على الكنبه: جات اسامي لبعض الركاب اللي نجوا,, ومافيها اسم أهلك,, ولما كلم الموظف هنا السفاره ,,قاله السكرتير في مصابين بالمستشفى مرقدين,, ولايعرفون لهم اسامي,, ومنهم شايب جاته >وتغصه العبره< نوبه قلبيه وبالعنايه,و ومعه بنت جاها انهيار عصبي وهي تصارخ وتهذري بأسم >>غصه قويه<< ح حنـان جيبوا اختي ,, شكلها سعاد
فيص اللي جالس يسمع وهو ينصدم تاره,, ويفرح تاره وحس بدوخه بفكرة ان ابوه مخطر: والعلم؟
سعود: ما ادري لين يقوم احد منهم ,, ونتأكد من الأسامي
فيصل بتشتت: يعني اللي فهمته ابوك مخطر,, وسعاد منهاره.. طيب وحنان وينها؟؟
سعود وصوته مختنق : مدري مدري ياخوي
فيصل بصدمه: ومتى بتدري؟
سعودبأنهيار: لين يصحى احد منهم ولا يحققون ولا مدرررررررري ,,
عمر قام من مكانه يمسك سعود : لاتضعف ,, وراح تروح لهم اكيد وتطمن ان شاء الله
فيصل: سعود,, اذا في رحله ,, رح وجب لنا الخبر ,, اذا ذي حالتهم ماراح نتطمن
سعود بحزم من موقف اخوه الكبير : ان شاء الله

وفجأه دخل عليهم رجاال : ياللحية الطيبه لي ولد بالرحله ,, تكفى طمني
عمر: اهدا ,, وش اسمه
ابوناصر:اسمه طارق
عمر وهو يطالع باللسته وعبس وجهه
:للأسف مافيه اسمه,, بس في اسامي لسه ماوصلت
ابوناصر والهم ركبه : يعني ولدي غرق؟ولدي البحر مايعجزه
عمر: البحر غدار,, وفي اسامي بتوصلنا لركاب بالمستشفى مصابين ,, يمكن ولدك منهم ,, صبرك كم ساعه
ابوناصر : تبي اصبر,, من وين يجي الصبر ,,,
ويدخل نايف : يبى وينك انت؟؟ اخوي حي؟
ابو ناصر بضعف : والله ياولدي علمه عند ربك
نايف: لو سمحت اخوي ماجا منه خبر,و بالتلفزيون يقولون في ناجين
عمر وهو ياخذ نفس: فيه وجتنا اسمها كدفعه اولى باقي الدفعه الثانيه يمكن اخوك فيها
ابو ناصر وهو يضرب يد على يد ويكلم ولده: يمكن يقول يمكن,, ويمكن راااح,, ولدي طارق يمكن ,, يالله تعقل ولدي ,, يالله ياربي عندي حرمتن بالبيت لو درت انه مات ان تلحقه
>>وبدا بالبكاء ابو ناصر وخارت قواه وهو يدعي ربه

وعلى هالحال جاء اهل الركاب ,, فيهم اللي طلع مبسووط,, ومنهم اللي اجهش بالبكاء,, ومنهم المترقب وعلى اعصابه زي سعود وابو ناصر *&*&*&

طبعا اهل طارق عرفوا زي الباقي من الاخبار,,
سعود لعمر: انا بروح المطار احجز على اول رحله للمغرب,,مافيني صبر,, ان كانوا حيين تطمنت عليهم ووقفت جنبهم,, >>وبغصه< وان ماتوا ,, جبت جثثهم ودفنها
عمر: طيب اصبر راح اكلم السفير على جواله اذا كان مفتوح
ويتصل عمر ,,
السفير اللي ماهجد جواله من صار الحادث: مرحبا
عمر :مرحبا استاذ محمد انا عمر من الوزاره
السفير: هلا والله
عمر: مادري جهزت عندك قائمه للمصابين
السفير: والله عندي حاليا 6 اسماء
عمر: طيب بالله في منهم احد اسه عبدالعزيز ,, وبناته سعاد وحنان ,, وشابين اسمهم طارق و فهد

السفير ,: لا والله ولا اسم ذكرته
عمر: طيب كيف حالة البنت اللي ابوها بالعنايه
السفير: منهاره انهيار كامل ,, اللي فهمته شكل معهم احد وغرق اختها ممكن
عمر : طيب مشكور بالله عطني اسامي اللي عندك

وجلس السفير ينقل عمر وسكر السماعه
عمر: للأسف مالقينا اسمهم,, وشكل اللي بالعنايه ياسعود ابوك ,, رح جهز شنطتك ,, وراح يكلم ابو مشاري المطار يلقى لك اقرب رحله
سعود بصدمه: يعني ابوي وسعاد مرقدين,, وحنان ماتت؟؟
عمر: شكله كذا,, بس مش اكيد
نايف:لو سمحت انا بعد ياليت تلقى لي حجز,, بروح اتأكد لو اجلس على هالحال ان يجيني السلال
عمر : عالعموم تجهزوا واذا مافي رحله راح نرسلكم بطياره خاصه,, انتوا مع اهل المصابين
سعود: تم بروح اجهز وهذا رقم جوالي ,, بس ياليت اخذ رقمك,,
ابو مشاري لحظه قبل لاتروحون خل اكلم المكتب:
واتصل ابو مشاري مدير الخطوط السعوديه,, ولقى ان اقرب رحله بعد ساعتين ولكن من مطار جده,,ودبر لهم رحله بعد ساعه ونص لجده وتم تأخير رحلة المغرب لحين وصولهم
ودبروا لهم المقاعد والحجوازات,, وكانت الرحله من الرياض لجده على الخطوط السعوديه,, ومن جده للمغرب ع الخطوط المغربيه,, وتم حجز 9 مقاعد

سعود توجه لشقته واخذ شنطه صغيره,, وتوجه للمطار,,وكلم فيصل وقاله عن الخبر
وصار مع كل المسافرين للمغرب الاجراء اللازمه بسرعه ,, ونايف اخو سعود معه بالرحله

اما فيصل:
كان بوضع لايحسد عليه,, امه وخالته غشيانات ,, وامه تهذري باسم ابوه وبناتها,, وتنخى عيالها انهم يجبون لها حياتها,, وتدعي ربها ان لايفجعها

في الرياض
ام ناصر بوضع مش اقل من ام فيصل,, كانت منهاره ,, وتبكي وزاد بكائها لما سمعت ناصر وهو يتكلم مع ابوه ان نايف راح يتطمن ويتأكد
وجلست تدعي ربها ان ولدها يكون صويب ومكسور ولا مغمى عليه,و بس عايش ولاتنحرم منه

أمـــــــــــــــــــــــــا حنان وطارق
وش صار لهم,, جلسوا يسبحون عكس الموج,, لمده ساعتين ,, لين تقطعت يدهم ولا لقوا لأي وجود للبشر

طارق بتعب: شكل طريقنا غلط
حنان وهي تبكي: وش نسوي
طارق بحيره: مدري خل نروح جهة اليمين ,,
حنان: وان مالقينا احد
طارق بتعب : مو خسرانين ,, يالله اذا تعبانه ارتاحي وانا بالربطه راح اسحبك بس تمسكي بالحطام
حنان: وين ارتاح,, ما ارتاح غير لما نلقى لنا نجااة,, يارب يسر دربنا,, يارب نجنا
طارق: امين يالله

وتوجهوا يمين,, وبعد اكثر واكثر

وفجأه سمعوا صوت طيارات
طارق بحذر: اسمعي
حنان بتفائل: جاوا
طارق وهو يطالع بالسما ويلمح الطيارات جايه من قدامهم وتحوم قدام
:اكيد انهم قدام,, شوفي الطيرات هناك ,, يالله حنان قربنا
حنان بدموع فرح: يالله خل نسبح

ولكن يافرحه ماتمت :كانت الطيارات تحوم بحركه دائريه للألتفاف والتوجه لموقع الحادث

وماكان من طارق وحنان الا انهم راحوا للمنطقه اللي لفت فيها الطيارات,, بس وش آخرتها معهم

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟



بعد صبر,, وحرقة اعصاب,و ووساويس تودي يمين وشمال,, وصلت الطائره المغرب,, ومن هبطت قام سعود وباقي الركاب للبوابه عشا يروحون للمستشفى باسرع وقت
نايف للمضيف: يالله متى يفتح الباب؟
المضيف: ارجع مكانك اخوي باقي لسه ماجا الخرطوم
نايف: معليه بستنى هنا ,,
سعود وهو ساكت
المضيف: يا اخوان لسه الطياره ما استقرت ارجعوا اماكنكم
سعود بقلة صبر,, ومن ركب ما اكل ولا تكلم ولاشرب غير ماي: رجعه مو راجعين,, عندك جهد كلمهم خلهم يفتحون البوابه بسرعه
المضيف: انتوا تبع النايجين من الطائره السعوديه
واحد من بعيد: ايه الله يرحم والديك ,, اخلصوا علينا

ودقيقتين وفتح البوابه وانطلقوا الشباب,, وطلعوا لقاعة الاستقبال لقوا لوحه تبع السفاره السعوديه,, توجهوا للرجال,, وراحو للسياره اللي تنتظر برى
الصراحه السفاره ماقصرت,, ولا الوزراه,,حجزوا لهم,, واخروا رحلة المغرب لين وصلوا لجده,, والحين واحد يستقبلهم ومعه سياره خاصه لهم
توجهوا للمستشفى,, وكل واحد مايكلم الثاني من الخوف,, اصلن لو احد يكلم الثاني,, يابيبكي من حرب الاعصاب اللي هو فيها,, او بيتخانق

فالكل كان ساكت

وصلوا المستشفى

نزل سعود وتوجه للرسيبشن: لو سحمت وين ركاب الطياره؟
الرسيبشن ,, قسم الطواري , وتوجهوا للطواري

ولقوا الشرطه ولقوا الركاب..اللي ملفوفه يده,, واللي راسه,, واللي وجهه مخطوف لونه,, كانوا صدق طالعين من مووت
سعود بهستيريا: يبيى سعاااد حننااان
جاه الشرطي: اهلك بالقائمه؟
سعود: وين الشايب اللي بالعنايه؟
الدكتور : تفضل معي بس قبل في شايبين وفي بنت هنا مرقده اذا البنت تبعك,, يعني الرجال معها
ودخل سعود وشاف البنت,, وبالكااااد تعرف عليها,, مستحيل سعااااااااد,, هاذي سعاد؟؟
كان لون وجهها اصفر بأحمرار من الصراااخ
سعود: سعاااد,, سعـــاد تسمعيني؟
سعاد وهي منومه
الدكتور: تقرب لك
سعود بخوف: ايه
الدكتور :عندها انهيار عصبي حاد
سعود: وابوي؟
الدكتور: معه ازمه واذا عدى 38 ساعه راح يكون بخير
سعود وتذكر حنان: باقي حنان,, حنان يادكتور
الدكتور بأسف: باين انها من الموتى يا ابني,, لان اختك سعاد انهارت وهي تصيح باسمها,, بتكون غرقت,,
سعود ودموووعه ماليه عيونه: حنـــان ماتت,, حنــان
الدكتور: شو فيك يا ابني لازم تكون قوي,, اختك وابوك محتاجينك

وجا نايف للشرطي: المصابين شفتهم كلهم,, اخوي مو معهم,, اخوي وينه
الشرطي وهو ياخذ نفس: طيب تفضل معي للثلاجه ,, ممكن تلاقي جثته,, لان عدد كبير من المفقودين ماقدرنا ننتشلهم والسبب اعصار بحري صار بمكان الحادث
نايف بصدمه: ثلاجه,, تبيني ادخل ثلاجه,, ولا بعد ادور اخوي؟؟؟
الدكتور بقلة حيله: لكان كيف راح نتأكد,,
سعود اللي دموعه حرقت وجهه وهو يسمع كلام الدكتور لنايف: يعني اختي ممكن تكون بالثلاجه
الدكتور : ممكن تفضلوا معي

ابو راكان: لو سمحتوا
التفتواله
انتوا من تبون
نايف بلهفه: طارق اخوي
سعود : اختي كانت مع اهلي
ابو راكان وش اسمها
سعود :حنان
ابو راكان بتعب: اللي ابوها ابو فيصل واختها سعاد
سعود: ايه
ابو راكان: اسمع حنا كنا متمجعين كلنا ومتعلقين بحطام باقي للطياره,, ومعنا ابو فيصل وبناته,, وكان معهم طارق,, يقرب لهم يمكن
سعود : لا
ابو راكان وهو يطالع نايف: طويل وحنطي,, وحاجبه مقسوم من الزاويه؟
نايف : ايه ,, صبر
ويطلع جوال
نايف: هاذي صورته
ابو راكان وهو يشوفه: ايه طارق,, اخوك ماقصر مع الكل وخاصه ابو فيصل ,و اسعفه,,وكان معهم واسعف اللي قدر عليه,, بس تجمعنا كلنا بمكان واحد ننتظر فرق الانقاذ,, وحل علينا اليل,, وكلن من التعب غفى,, ولا قمنا غير على صوت الفرق والطيارات,, ولما قمت لقيت سعاد تصارخ على ابوها واختها,, وهي تنادي عليها,, هي ياحالتين,, ياان الموج حركها,, يا انها طاحت من الحطام,, مع لو ان احد طاح حسينا فيه

نايف بلهفه: واخوي
ابو راكان: اخوك راح جاب له حطام وركبه,, وخبري فيه وهو ع الحطام,,وواحد يقول ان الحطام مشى فيه وهو ماتحرك ولا حركه,, يمكن انه توفى,,بس اتوفع من المفقودين

سعود وم مستوعب: يعني اختي بالبحر الحين؟؟؟
نايف: واخوي بعد مفقود؟؟يعني نجا من الحادث,, يمكن مات الحين من الاعصار او كلاه السمك
ابو راكان: علمي علمكم,, >>ويطالع سعود<< بس سعاد انهارت قبل لاتجي القوات وهي تصارخ على اختها,, يمكن حنان حركها الموج والموج كان يحركنا كلنا ,, بس مادري
سعود وهو يجلس على ركبه: يعني اختي الضعيفه بالحالها,, والسفن والطيارات ماشافوها
يعني يمكنها الحين مستخفه من اللي فيه,, يمكن صررخت وصرخت لين نشف حلقها وشرقت وماتت,, وصارت طعام للسمك ,,يالله الخيره,, يالله ترحمنا,, لو ماتت ارحم,, ولا يصير لها كذا
نايف: يارجال وش تقول ,, الحين نروح للسفاره ويرسلون طيارات يدورونهم,, انا من شفت الحادث بالتلفزيون وانا قلبي حاسني ان اخوي حي,, اخوي حي ولازم مانستسلم
ابو راكان: عالعموم انا ماشفت جثه لطارق,, ويمكن صدق حي ,, بس الحقوهم,, البرد هناك شديد
نايف وهو يطالع سعود: انت تطمن على ابوك واختك,, وانا بشوف السفير وقائد الأمن الجوي,,
سعود وقلبه متقطع على اخته الصغيره: طيب

وتوجه نايف للسفاره,, وسعود راح لأبوه,, ولما قاله الدكتور هذا ابو البنت,, طالعه سعود من وراه النافذه
: مو ابوي ذا
الدكتور: متأكد؟
سعود ايه
الدكتور: هذا اللي كان مع البنت ,, قوم نخش داخل مشان تتأكد
سعود :ايه
ودخلوا داخل,, فز قلب سعود,, بس اللي نايم قدامه والاجهزه متشربكه فوقه,, مو ابوه
: يادكتور ماذا بابوي
الدكتور: ممكن مشان الانبوب والاجهزه!
وقرب سعود اكثر وشهق: يبىىىىىىىىىىى
الدكتور: خلاااص لاتصرخ هلا بنزعج وتسوء حالته
سعود: وشلون صار فيه كذا,, مو ابوي
الدكتور: يا ابيني اللي صار معه مو هين,, غيروه مات,, بس الله ستر وباين ابوك قوي

سعود وكلمة الدكتور ترنع باذنه قوي,,قوي,,قوي
: وين القوه يادكتور؟؟ لو احط عليه ريشه تبهدل
وبكى سعود على حالة ابوه,, وعلى اخته المنومه,, وعلى اخته الصغيره اللي مايندرى وينها,, وش مصيرها

وأجهش بالبكااء سعود,, عرف الحين مصير اهله,, وفاضت الدموع بلا كنترول,, وماكن من الدكتور الا انه جلس واخذ يهدئه

وبسعود ,, نختم جزئنا الخامس

ياترى,, هل نايف راح يلحق على طارق وحنان؟؟

وهل هنالك مفقودين مثل طارق وحنان هايمين بالمحيط؟؟

وحالة ابو فيصل راح تستقر على ايش؟؟

انتظروني بالمزيد من الاحداث,, والاثاره والتشويق

مع
ســولـتـيــر

 
 

 

عرض البوم صور سولتير   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
سوليتر, وش حيلـتـي إذا الشوق صوبك دعــاآني, قصص من وحي الاعضاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:00 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية