لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (3) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-10-09, 06:01 PM   المشاركة رقم: 356
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



==البــــــــــــاب الرابـــــــــــع عشـــــــــــــر ==
==الفصـــــــــــــــل الثالــــــــــــــــــــــ3ــــــث==


$$ العـــــــــــــــآدات والتقاليـــــــــــــد بالإمارات ..$$
أو بالأحرى الخليـــــــــــــــج $$
تختلف عن باقـــــــــــــي العادات ...$$
أمـــــــــــــــــا في جامعتنــــــــــــــا ... كل ذالك يختلــــــــــف كليـــا $$
بمــــــــــــا انها تجمع بين مختلف الأجناس العربيه والأكثر الأجنبيــــــــه$$
$$ إذا فللنرى مالذي سيحصـــــــــــــــــــــل __^ $$

الســــــــــــــــاعه ثمـــــــ8ــــــــــآن الا ربع ...
فيصل بالغرفه في شقته ...
ميما جالسه قدام التلفزيون وتطالع mbc.3.
ع توم وجيري ....
وبيدها رضاعتها وتطالع بحماس وتضحك على أي حركه من توم آند جيري ..
((فيصل وهو واقف قدام مرايته بالغرفه يفكر بالكلام الكبير اللي قالته اليوم اللبنانيه ...
رفع عيونه على شعره البني بخصله الفاتحه عالأشقر ...
ثم طالع عدسات عيونه النيليه ...
ثم رفع يدينه يطالع بشرته البيضا بياض أجانب خااالص ...
ابتسم بسخريه وهو يقول بصوت قصير بينه وبين نفسه :~
كل شي واظح اني موب عربي ؟..؟؟ ليش مستغرب وضايق صدري ..
وكأني متفاجئ ؟؟؟....
ؤففففففففففففـ .... روسي ؟؟؟ انا روســـــــــــي ..!!!؟؟
ياليييل فيصل وش هالأفكار البايخه اللي تييك ... يمكن تكون كذابه هاللبنانيه ...
عموما انا لازم اأتاكد بنفسي ...
((طلع الكرت من جنزه عالسرير ...
وهو يطالع العنوان ويفكر بالسالفه ...
بسرعه لبس جزمته الكحليه ثم طلع وهو يقول للميما :~
ميما حبيبتي تعالي بنطلع..
-(ميما التفتت عليه وهي معقده حواجبها :~ وين نروح ؟؟
-(شالها بين يدينه وهو يقول :~ بتروحين عند خالتج ...
<~ المقصود هنا .. جارتهم العجوز ...
-(ميما عبست بملل :~ مابي ...
-(فيصل ابتسم ثم باسها على خدها وهو يقول :~ بس شوي بروح للشغل
وبرد ... لا تزعجين خالتج .. ((وبحركه بيده يعني ؤكي :~
ؤكــــــــــــي ..؟؟
-(سكتت شوي وبنفس الحركه سوتها بيدها على يده :~ ؤك....
((ابتسم وهو يرن جرس باب العجوز ..
بعد ربع ساعه كالعاده فتحت ...
-(فيصل رفع ساعته ثم قال :~ الله يهداج ياخاله كل يوم جذي بالويل تفتحين ..
الحين الساعه ثمان وشوي وانا مارحت للشغلي ..
-(العجوز عقدت حواجبها :~ هآآآآآآآآآه شتقول انتا ؟؟؟
((ميما ضحكت وأصبعها بفمها على شكل العجوز اللي بالويل تسمع ..
فيصل التفت على ميما ثم ابتسم بخبث وهو يقول :~ تضحكين هاااه ..
تضحكييين على خالتج ...هآآآآآه ...
-(ميما ضحكت بطفوله :~ههههههـ ...
((فيصل بسرعه نزلها عالأرض ثم دخلت ميما وهي تودعه بيدها ...
فيصل وهو يقول بصوت عالي :~ خالتي ماراح أتأخر ... ثواني وراد ...
-(العجوز :~ مرااد ؟؟ منو مراد ؟؟
-(فيصل صقع وجهه بيدينه وهو يقول :~ اللهمني الصبر يارب ..
((بسرعه مد يده وسكر الباب عليهم ونزل من الدرج وهو مستعجل ..
لما طلع بالشارع يحاول يوقف تاكسي بس مالقى ...
وأخيرا وقف تاكسي وركب معاه وهو يعطيه العنوان ...
-(فيصل :~ بسرعه لو سمحت ...
((من بعيد سياره واقفه ...
لما مشى فيصل بالتاكسي .. مشت السياره من بعيد تلحقهم ...
((بعد لحظات لما وصلو للعنوان وبتحديد للبيت ...
فيصل نزل ثم دفع للتاكسي وبسرعه لف بيدخل ...
وقف متفاجئ لما لاحظ البيـــــــــــــــت ..
أو بالأصح القصــــــــــــر...
فيصل وهو بقلبه :~
الحين هذا العنوان ؟؟؟
((رفع يطالع الكرت يبي يتأكد اذا هذا العنوان جد ولا لا ..
بس اكتشف ان هذا القصر المقصود يدخله ...
فيصل حس بتردد كبير ...
بلع ريقه ثم دخل من البوابه اللي انفتحت له لما قال بس اسمه ..
((من بعيــــــد السياره اللي تتبعه وقفت ...
ويراقب من بعيد القصر ...
بالداخــــــــل .. فيصل توه بيطق الباب الا وانفتح له ...
لما رفع عيونه عاللي فتحت ..
نفسها اللبنانيه ...
ببتسامه حلوه قالت :~
تفضـــــــــــل ...
-(بلع ريقه بتوتر ثم قال :~ موب قبل ماتقولين لي شنو تبين مني بالضبط ..
-(ابتسمت أكثر ثم قالت :~ مو انا ألت الك عندي سر كبير مو طبيعي بيهمك ..
عن إمك الحئيئيه ...
-(فيصل نغزه قلبه بقوه وصارت انفاسه تتصاعد بسرررررعه من الخوووووف ..
أمـــــــــــــــه الحقيقيه .. شي مو طبيعي هالشي بحياته ...
تردد شوي قبل لا يدخل ...
بس اللبنانيه دخلت بالصاله وتركت الباب مفتوح له ...
فيصل دخل بعد تردد كبير بدون مايسكر الباب ...
التفت حواليه يطالع القصر بس استغرب انه من برى أفخم بكثيـــــر ..
فيصل مايدري ليه من الخوف نزل أكمام قميصه الأبيض اللي كان مرفعها كعادته
مع أي قميص أكمامه طويله وكأنه بيتطاق بأي لحظه ...
فيصل نزلها ورتبها ثم عدل ياقته ..
تنهد بخوووووف وهو يطالع حواليه يتحرى أي حرمه تطلع له ..
بهاللحظه رفع عيونه على الدرج اللي تنزل منه اللبنانيه وهي تقول ببتسامه :~
شو مابدك تعوود ((تعوود = تجلس )) ؟؟
-(فيصل بتوتر قال :~ لا انا مستعيل ... اذا عندج شي قوليه الحين وبسرعه ..
-(ابتسمت :~ طيب ثواني وبتجي صاحبة الدعوه للصاله ..
تفضل معاي عالصاله ..
-(فيصل عقد حواجبه وهو يمشي معها :~ صاحبة الدعوه ..؟؟ شلون يعني انتي
موب صاحبة الدعوه ...
-(ابتسمت :~ لا شو انا ..!!! راح تعرف كل شي هلئ بس انتا انطور شوي ..
((لما جلس قالت :~ شو بدك تشروب ...
-شكرا مابي شي ...
-لا ولو ... شو رأيك بشاي ؟؟؟
-(سكت شوي ثم قال : مافي داعي ..
-(لفت وهي تقول :~ لآ في داعي ونوص ..
((لما قالت للخدامه رجعت للفيصل ثم جلست جمبه بس بمسافه :~
ماإلت الي شو أخبارك ...
-(فيصل بطفش التفت عليها :~ ممكن تدخلين بالموضوع علطول ...
-طيب ماإلت مرتبط أو لا ؟؟؟
-(تنهد بقل صبر ثم وقف :~ انا الغلطان اللي ييت ليـ.............
((سكـــــــــــــــــــــــــــــــــــت فجـــــــــــــأه ...
وقلبــــــــــــــــــــه يتوقع انه وقف عن نبضاته من اللي يشوفه ...
إمــــــــــرأه شقــــــــــــــرآء واظح على وجهها التجاعيد البسيطه ...

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 16-10-09, 06:01 PM   المشاركة رقم: 357
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

إمــــــــــرأه شقــــــــــــــرآء واظح على وجهها التجاعيد البسيطه ...
على انو هي كبيره بالســــــــــن الا انو مو واظح أبدا بسبب اهتمامها بنفسها ...
وبرشاقتها وكأنها ماقد جابت أطفال من قبل ...
والشعر اللي لافته على فوق بشكل مرتب ولطيــــــــف ...
والحلـــــق الطويل بأذانها البيضـــــــــا ...
اللي قدامه واظح عليها موب عربيه أبدا ...
-(فيصل عقد حواجبه وقلبه صار يدق بشكل غير معتاد ابدا ...
بلع ريقه ثم قال بصوت واظح عليه الإرتباك :~ منو هاي ؟؟؟
-(اللبنانيه وقفت على جمب :~ إمــــــــــــــك ... الروسيـــــــــه ...
إمك الحئيئيــــــــــــــــــه ....
((من برى القصـــــــــــــــر عند الباب الداخلي ...
أميـــــــــــــــره واقفه بتدخل بس وقفت لما سمعت هالكلام ...
فتحت عيونها عالآآآآآآخر من الصدمـــــــــــــــــــه اللي سمعتها ...
روسيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه ..!! يعني فيصل أكيد روســـــي ...
((فيصل كان واقف .. ماقدر ينطق أي كلمه وهو يطالـــــــــــع امه ....
ولو انو مافي شي اثبت له انها أمه .. بس مايدري ليش مصدق وماعنده أي شك
انها مو أمه ...
صحيح هو يتوقع بأي لحظه انهم يقولون لا مو أمك ...
بس مايدري ليش الإحساس اللي بقلبه يقول هذي أمه اللي واقفه قدامه ...
التفت على اللبنانيه ثم قال بسرعه :~ وانتي منو ؟؟؟
-(ابتسمت :~ أنا سكرتيرتها بروسيا ....
إجيت معها بعد ماألت لي كل أصتها مع ولادها ... وانا عن جد حبيت اني بساعد
مديرتي اللي هيا إمكون مشان تلاإيكون ...
-(فيصل بلع ريقه بخوف ثم رجع يطالع أمه اللي واقفه تطالعه وكأنها موب مستوعبه
ان اللي قدامها ولدها ...
ولدها اللي ولدته وهو بالمهاد صار كبيـــــــــــــر وله شوااااااااااااااارب ولو __^..
غرقت عيونها بدموع وبسرعه راحت تضم فيصل ...
بس فيصل صدها بعد مامد يده لها وكأنه يبعدها عنه ...
فيصل تفكيره وقف من التفكير مايدري وش السالفه ..
بس يحس بالحقد عليها .... تذكر حياته المأساويه مع عايلته اللي تبنوه
وكيف صار متشرد من بعد ماتركهم ...
-(رفع عيونه لها بحقد ثم قال :~
if you are my mother …………
Prove it …??!.!.!..
((الترجمــــــه ~~>
اذا كنتي أمي .... اثبتي ذالك ..؟؟ ))
-(أم فيصــــــــــل الروسيه ... خنقتها العبره بهاللحظه ...
ماتوقعت ولدها ينكرها .. صحيح من حقه بس كان الموقف صعب جدا عليها
كــــــــــــــــــــأم .... توها تشوف ولدها بعد ماتركته هو وخواته بالمستشفى
وهي بحالة فقر ويرثى له ...
والحين رجعت تدورهم بعـــــــــــــــد ماصارت سيده ولها أعمالها اتجاريه بروسيا
بهاللحظه اللبنانيه بسرعه تقدمت من فيصل ومدت له ورقه ثم قالت :~
ماعندا غير هاي الورئه ياللي بتسبت انو هيا جوزة أبوك المرحوم ....
-(فيصل يحس بضعف داخله من هالموقف اللي انتظره سنين عشان يعرف
حقيقة نسبه ومن يكون ... والحين يقولون ابوه ميت ..!!!
بعد لحظات سحب الورقه وهو يقرى الموجود فيها بيدين ترتجف ...
لما طاحت عينه على أسم ابوه وجنسيته ...
طاحت الورقه من يده بصدمـــــــــــــــه ...
رفع عيونه وهو يطالع أمه بصدمه موب مستوعب وبصوت قصير
وكأنه يكلم نفسه :~ سعــــــــــــــــــــــــــــــــــودي ..!!!
أبوي سعــــودي .... يعنـ .... يعني أنا .... أنـــا ..
-(كملت عنه اللبنانيه :~ سعودي ... أبوك سعودي وتجوز إمك الروسيه ...
ومشان هيك جدك طرد ابوك وتبرى منوه ... لأنو تجوز من وحده
مش عربيه وبتحديد مش سعوديه... خاصتا انو جدك غني كتير للدرجه
خياليه .. ومابدو يطلع عليه حكي عنو بسبب ابنو ياللي اتجوز من ورآ
ضهروه ع وحده روسيه ..
ومش من مئام عائلتكون ... بس ابوك كان كتير بيحبا ..
مشان هيك سافر معآ ع الإمارات رغم حياتون الفئيره بس كملوها
لحتى ماإجى اليوم ياللي مات فيه ابوك بحادس وإمك بنفس اليوم ولدتكون ...
((بهاللحظه سكتت شوي ثم كملت :~
ولدتك انتا وخواتك التوأم ... تلاته ....
وبعدها ............... ((اللبنانيه ماقدرت تكمل .. حست ان الكلمات ماقدرت تطلع
منها من الإرتباك .. كيف تقول ان امهم تركتهم وهربت وهم بالمستشفى
توهم طالعين عالحياه ...
-(فيصل سآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآكت ... يحس بسم دخل بأذانه من اللي يسمعه ..
شي يعور القلب ... جده تبرى من ابوه عشان أمه الروسيه ...!!!
تذكر قساوة جده اللي تبنوه ...
ماتوقع انو فيه جد مثل جده اللي قبل ..
بس الحين حس انو مافي أحقر وأنذل من جده الحقيقي ...
فيصل بقلبه صدق كل شي .. بس عقله يقول مافي اثبات يدل اني ولدها او
انو القصه اللي قالوها حقيقه ... خاصتا لما سمع انو عنده
توأم ثلاث بنات ... هذا بحد ذاته شي قــــــــــوي ...
-(فيصل :~ كملي ...!!
-(اللبنانيه نزلت عيونها ثم قالت :~ امكون ماكان عندا الماديه منيحه مشان
تربيكون ... خاصتا انو بتئول كان بدي ربيه لما توقعت انو طفل واحد ..
بس لما شافتكون توأم وأربــــــــــــع ..!!! ماكان عندا الحل غير انها تهروب ...
-(تغيرت ملامح فيصل وهو يقول بصدمه :~ تهـــــــــــــرب ..!!
تهرب من أطفالها ..!!! عشان ماديتها ..!!! .!!!
هاي مينونه ..!!!؟؟
-(اللبنانيه :~ فيصل بليز ماتؤل هيك ...
-(التفت فيصل وهو مكشر بحقد للأمه اللي تطالعه بعيون غرقانه دموع وكأنها فهمت
من عيونه ان كارهها بعد القصه ...
-(فيصل بحقد وكره :~
How could u leave us like that………!!!
((الترجمــــــه ~~> كيف تجرأتي على تركنــــا بهذا الشكــــل ..!!! ))
...
))ثم كمل بسخريه مليئه بالإحتقار والحقد :~
4 what ….!!... do u think the money is a reason….?..!!..
((الترجمــــــــه ~~> لأجــــل مــــــآذا ..!!... هل تعتقدين بأن المال حجه لتركنـــآ...؟..!!..))
-(أم التوأم .... بهاللحظه نزلت دموعها بندم وحسره ...
مدت يدها توها بتتكلم لما مسكت يد فيصل ...
الا وسحب يده بسرعه وهو مكشر بحقد ولوووم كبير ثم قال :~
after what I heard from her …. I wish that I didn’t meet u
At all . . . .
((الترجمـــــــه ~~> بعد اللي سمعته منهــــا ... أتمنى اني ماقابلتك أبــــدا . . . .))
((فيصل لف بيطلع من عندهم والنار تشتعل بقلبه وحاس بإحباااط كبييير ...
بهاللحظه اللبنانيه توها بتتحرك بس أم التوأم مسكتها وقالت لها تتركه على راحته
عشان يفكر زين ...
رغم ان أم التوأم تبكي بحسره بس ماتبي تضغط على ولدها اللي عاذرته بهالردة الفعل
وبقوه ..
((فيصل فتح الباب اللي مطرف بقوه وهو توه بيطلع قابل أميره اللي واقفه
مصدومه من بعد اللي سمعته ...
توقعت ان اللبنانيه راح تساوي شي مع فيصل بس توقعها صار عكسه بشي قوي
وماكان عندها نيه تسمع هالموقف لو كانت تدري ان الموضوع يخص أهله ...
فيصل وقف يطالعها والحقد مالي قلبه من بعد أمه ...
أميره قلبها صار يدق بقوه من نظراته اللي تخوف خاصتا ان المكان ظلام شوي ...
بلعت ريقها بخوف وهي تقول بخوف :~ ماكان قصدي أسمعـ....
-(ماأمداها تكمل كلامها الا وسحبها فيصل من يدها وهو طالع من برى البيت كله ...
أميره فاتحه عيونها عالأخر ...
ماتدري وش بيسوي فيها بس تحس ان يدها متخدره لما مسكها كفه بكفها ...
لما طلعو برى البيت التفت عليها ثم قال بضعف وواظح عليه الإحباااط الكبيـــــــــر...
:~ خذيني للأبعد مجان بالديره ....
-(أميره تطالعه وهي موب مستوعبه ... توقعت أقل شي يسويه يعطيها كف لأنها لحقته وتسمعت عليه بخصوصياته مع أهله رغم ان مقصدها تتسمع عليه
وش تبي منه اللبنانيه لما حست بغيره منها ...
أميره خافت شلون تاخذ واحد غريب عليها ... حست انها متوهقه ...
لو يدري أخوها يمكن يكون قبرها اليوم ...
عشان كذا سكتت ماتدري وش تقول .... تحبه تموت فيه وماتقدر ترفض له طلب...
بس هالمره ماتقدر لأن طلبه صعب عليها وبقوه ....
فيصل حس انها ماتبي ...
تهند بضييقه ثم لف وهو يقول بصوت يرتجف :~ خلاص انسي ...
((أميره لما شافته يروح من قدامها وهو محبط بشكل مو طبيعي ...
بسرعه قالت :~ سيارتي قريبه ... تعال وياي ...
((ماتدري شلون قالت كذا ....اللي قالته أكبر غلط بس من حبها الكبيييــــر له ..
ماتدري شلون رضت ...
فيصل التفت عليها وهو ساكت ...
أميره لفت وركبت شيارتها ثم وقفت عنده وهي تقول من الدريشه :~ الركب ...
بس على الساعه تسع لازم الرد للبيت ...
((فيصل نزل راسه وهو ساكت ..ز فتح الباب ثم ركب جمبها ...
لما مشو ... أميره قلبها يدق بقووووووووه ....
حست ان الهدوء بالسياره راح يسمع دقات قلبها القويه ...
شغلت المكيف على أعلى شي ...
من التناحه فيها ماعاد تدري وش تشغل غير المكيف ...
فيصل مو حاس بأي شي ...

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 16-10-09, 06:05 PM   المشاركة رقم: 358
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

فيصل مو حاس بأي شي ...
الحراره اللي بداخله منسيته كل شي حواليه ...
سند راسه على قزازة الشباك وهو يفكر بحزن كبير كبيــــــر كبييييـــــــــــر ..
ماتوقع الحقيقه راح تصدمه كذا ...
تمنى لو عاش حياته من غير مايعرف حقيقة أهله ...
أميره حست انه حزين للآخر درجه ...
ماحبت تضايقه أكثر ... لين ماوصلت للبحر بعيـــــــــــد عن الناس ...
حست بخوف كونها تكون معاه لحالهم ...
بس فيه بداخله قوه وجرائه متعديه حدودها ماتدري شلون جت ...
نحس بشي في داخلها يقول ..
عشان فيصل مستعده اسوي أي شي كبير ...
((لما وصلو وقفت بهالظلام اللي ماينشاف منه غير القمر اللي نوره قـــــوي
على البحر وعليهم ...
طالع المكان رومانتك للآآآآآآآآآآآآآآآآخر درجه ....
((أميره التفتت عليه ثم قالت بهدوء :~ شرايك بهالمكان ...
((فيصل حس بصوتها بس ماسمعه زين وهو يفكر للبعييييد عنها ..
مارد عليها ثم نزل بكل هدوء وجلس قدام الشاطئ ...
أميره وهي بسايره تطالعه وهو معطيها ظهره وجالس ...
فيصل يحس بجسمه ضعييف ومو قادر يشيل نفسه ...
يحس بجرح في قلبه كبيــــــــــــــــــــــــــــر ...
احباط ماقد حس فيه من قبل رغم كل اللي واجهه بهادنيا ...
انسدح على الرمـــــــــــل وهو يطالع النجوم .....
أميره وهي تطالعه من داخل السياره حست بالعبره خانقتها على حالته ...
خاصتا انها ماتلومه ....
وهي تفكر بداخلها :~
فيصـــــــــــل من أصلــــه سعـــــــــــودي ..؟؟ وأمه روسيه ...؟؟
آآآآآآآه يافيصل لو بيدي أساوي لك شي يبعد عنك هالعذاب جان ساويته بدون تردد ...
((بهاللحظه وهي تطالعه شافته كيف غطآ وجهه بيدينه وهو منسدح عالرمل ...
نزلت بس كانت الصدمه عليها لما سمعت صوته وهو
يبكـــــــــــــــي بقــــــــــل حيلــــــــــــــــه ....
على الحقيقــــــــــــــه الكريهه والمحبطه اللي سمعهــــــــــــــا ..
أميره بلعت غصتها وهي تحاول تكتم دموعها اللي بتنزل وهي تشوفه
يبكي رغم انه رجــــــــــــــال ..
وهذا أكبـــــــــــر دليل انه يتألم من قلب ...
أميره جلست جمبه وهي تطالعه ....
فيصل مو حاس بأي أحد وهو يبكي بحسره ....ومغطي وجهه بيدينه ...
أميره بهاللحظه ماقدرت تكتم دموعها اللي نزلت وهي تقول :~
فيصـــــــــــل تكفى لا تبجي .....
((فيصل لما سمع كلماته صار يبكي أكثر وهو متحسر على نفسه ...
قام من سدحته وجلس ... ضم رجوله للصدره وحط راسه وظل يبكي بحسر وقل حيله ...
-(أميره مدت يدها ومسحت دموعها اللي تنزل أكثر وأكثر وهي تقول بصوت يتقطع من
عبراتها :~ فيصـ.....ـــل ... عفيه لا تبجــــ.....ـــي... والله مايهون علــ...ـــي اشوفك جـــذي..
((فيصل رفع راسه وهو يمسح دموعه ثم قال :~ روحي ....
-(هزت راسها بالنفي وهي تقول بعناد :~ لا ماأقدر اتركك لحالك بمجان
مافيه أي أحد وبعيد .... مستحيل اهدك وانت بهالحاله لو على قطع رقبتي ...
مستحيل ...
-(فيصل التفت عليها ثم قال بغضب وعيونه حمررررا ووجهه أحمرررر :~
أميره ليش تعاطفين معي ... ليـــــــــــــــش ...؟؟؟ .... جم مره جرحتج
وقطيت عليج أبشع الكلمات .... أميره انا مابي كل هذا ...
تعودت عالوحده .... تعودت عليها بدون أهل بدون أي أحد ....
خلاص روحي وتركيني رجـــآء ....
-(أميره وهو يشوفها كيف تبكي :~ مايهمني شكثر جرحتني ...
اللي يهمني انت وبس ... مابيك بهالحاله .... حتى لو اتعذب انا بحبـــــك ..
مايهمني المهم انت وسعادتك ...
فيصــــل ... أنت تدري اني أحبك .... ومستعده اسوي أي شي عشانك ..
-(فيصل :~ للردجة انج تيين بمجان مافيه ؟حد غيري انا وياج ؟؟؟
-(أميره :~ايه وللدرجة اني مستعده للأي شي ثاني ... بس لا يصير فيك جذي ...
-(فيصل :~موب خايفه مني اساوي لج شي ؟؟؟...
-(أميره زادت دموعها :~ ماأدري والله ماأدري ... بس اللي اعرفه ان قلبي مايقدر
ينساك ..... تعبت من ثلاث سنين وانا ابي انساك بس ماقدرت ...
والله ماقدرت .... عفيه فيصل لا تزعل نفسك جذي ...
فيصـــــــــل بليـــــــ.....................
((ماحست الا بفيصل سحبها له وهو ضامها بقووووووووووه ودموعه تنزل وهو يقول :~
خليج جذي وياي .... لا تتركيني مثل الباقي ....
((أميره طلعت عيونها من حركته الوقحه ....
تبي تدفه عنها بس تحس بكل خليه في جسمها ماتتحرك ...
جسمها جمد مثل الصخره ماتدري وش تسوي ...
حتى لسانها انربط ماقدرت تقول له أي شي انه يبعد عنها ...
فيصل نزلت دموعه وهو ضامها ...
للحظــــــــــات حس بروحه ... بعد عنها بهدوء ثم قال وهو منزل راسه ويمسح
دموعه ....
:~ أنا آسف ....
((عض شفايفه عتاب للنفسه كيف سوى هالحركه لا إراديا ....
ثم كمل :~ آسف ..... قلت لج روحي ..... انتي ماخليتيني امسك نفسي وانتي جدامي ..
أميره .... روحي تكفين ... مابي اسوي لج شي ثاني ....
خايف عليــــــــج مني خاصتا وانا بهالحاله ....
أميره روحي .... روحـــــــــــــــــي ....
-(أميره مجمممممممده مكانها ....
حست بجسمها يرتجف من الروعه كيف شاب غريب عنها يضمها بهالشكل ...
رغم كلامه ماقدرت توقف من الخوف ...
رجولها ترتجففففففف ماقدرت تشيل نفسها ....
فيصل وقف ثم راح عنها وهو يمشي على الشاطئ ويفكر بالحقيقه السيئه اللي عرفها...
أميره وهي تطالعه رايح للبعيد تحت نور القمر بين هالظلام ....
ماقدرت تترحك رغم انه صار بعيد عنها ...
"""""""""""""""""""""""""""""

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 16-10-09, 06:06 PM   المشاركة رقم: 359
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



((نــــــــــــــــــــرجع للصقـــــــــــــر اللي واقف قدام الشقه متردد يدخل عقب اللي
سواه في ليان اليوم ....
بعد تردد كبير فتح الباب ....
لما سكر الباب بعده راح للجهة غرفة النوم ...
فتح الباب بهدووووووووووء والضيقه بقلبه كاتمته....
لما فتح الباب ... شافها كيف منسدحه ومعطيته ظهرها وتبكي بصوت مو
قصييييييــــــر ...
حس بقلبه يعوره عليها ...
دخل الغرفه ثم سكر الباب ...
جلس وراها وهو يقول بتردد وضيقه :~
لــ..... ليــــــــــــآن ...
-(لما سمعته حاولت تكتم انفاسها وهي تبكي ...)
-(صقر بضيييقه كبيــــــــــــره :~ ليـــــــــــــان .... أنا ...
أنا ............... آسف .... سامحيني .... ليان ردي ...
بس قولي لي انج مسامحتني .... ليان انا آسف بس ماتحملت أشوفج ويى
أخوي اللي ..... اللي .... اللي تحبينه ....
الغيره قتلتني اليوم ...
ماقدرت امسك نفسي خاصتا لما دافعتي عنه ...
ليان سامحيني ... موب قصدي وربي ...
-(ليان سآآآآآآآآآآآكته ودموعها تنزل بهدوووووء ...
جلست وهي تمسح دموعها ...
صقر راح وجلس على ركبه عندها ...
ميك يدينها الصغيـــــــــــــــــــره ...
وهو يقول بضيقه :~ ليان سامحيني .....
يعل ايدي تنقطع لما مديتها عليج ..... ليان سامحيني ....
ليـــان الغيره ذبحتني .... الحب ذبحني ...
الحب كبير علي ... ماأقدر اتحمل عذابه ....
ليان سامحيني .... سامحيـــــــــني ...
((ثم تقدم شوي ثم حط راسه على رجولها وهو يكمل بصوت واظح عليه الضيقه
:~ ليان ساوي لي أي شي بس سامحيني ....
يعل ايدي القطع اللي انمدت عليج ....
سامحيني .....
((غمض عيونه بتعب كبير من عذاب حبها اللي ماقد ذاق طعم السعاده معها ...
:~ سامحيني ليان ....
((ليان نزلت دموعها لما سمعت كلامه اللي عور قلبها ....
بتردد كبيــــــــــــــــــــــــــــــــر ...
مسحت بيدها على شعره الناعم ....
لما مسحت على شعره صارت تبكي بصوت واظح وهي تقول له
بصوت باكي :~
أنا اللي آسفــــــــــــــــــــه ....
أنا اللي آسفـــــه ....
ماأبيك تتعذب وياي ....
صقر صدقني انا اتمنى اليوم اللي اقولك فيه اني أحبـ...
أحبـــــــــــك ... بس وربي ماأقدر ....
آسفـــه ...
آسفــــــــــــ............
((لما رفع راسه حط يده على فمها وهو يقول :~ لا تكملين ...
لا تكمليـــــــــــــــــن ... مابيج تتأسفين مهما كان عذابج لي ...
مابي اسمع منج هالكلمه ...... يكفي انج وياي ....
يكفي انج لــــــــــــــــــــي ....
أنا بخليج تحبيني .... أدري ان محاولاتي كلها كانت فاشله لأن طبعي قاسي ...
ليان طبعي قاسي من وانا صغير .... عشان جذي تحمليني تكفين وعطيني الفرصه اللي
اثبت لج حبي ..... حبي الكبيـــــر ....
طبعي قاسي وعصبي بقوه .... هذا طبعي ماأقدر اغيره رغم اني حاولت عشانج ...
صبرت كثير عشان تحبيني ...بس ادري ان محاولاتي كلها كانت فاشله ...
((ضم يدينها بين يدينه ثم باسها بحنان ..
رفع عيونه وكمل يقول بصوته الحنون الدافي :~
اسمحي لــــــــي اثبت لج حبي من اليوم ورايح ...
راح احاول .... بأخليج أسعد بنت بهالكون ...
-(ليان بصوت باكي :~ أوعدنـــــــــــــــي ...؟؟
-(ظل يطالع عيونها الذابله من الدموع ..... ثم قال ببتسامه حنوووونه :~
أوعــــــــــدج ..... وعـــــــــــــد مني أخليج أسعد بنت بهالكون ...
وعــــــــــد مني أمحي من ذاكرتج كل الماضي الشيئ اللي طلع مني أو من اللي شفتيه
لما كنتي صغيره ......
وعـــــــــــد مني تكونين سعيــــــــده ....
((فتح يدها ثم قال وهو يطالع كفها الصغير :~ اذا ماوفيت بوعدي ...
اسمحي لي اطلب منج ...
ردي لي الكـــــــــــــــــــــــف على ويهي ....
((رفع يدها ثم حطه على خده وهو يقول بنفس الحنان :~ اذا ماوفيت
بوعــــــــــــــدي .... أوعدج اننا ..... ((سكت شوي ثم كمل :~
أوعدج اننا ننفصـــــــــــــــــــــل .... وعد مني ....
((ليان نزلت دموعها من بعد الكلام اللي قاله ....
وقف ثم جلس جمبها وهو يمسح بيدينه قال بضحكه بسيطه يبي يغير الجو :~
لآآآآآآآ .... مابي أشوف دموعج من اليوم ورايح .....
دموعج غاليـــــــه يا.... يالغاليــــــــــــــــــــه ....

$$ أممممـ لا أعتقـــــــــــد بأنني سوف أتجاوز الحدود وأكمل __^$$
لكن لا علي الا ان أقول لليان وصقــــــــر ..$$
نـــــــــــــــــــومه حلوه وأحلام سعيده مع بعض ^__* ..$$
""""""""""""""""""""""""""
((باليــــــــــــــــوم الثانـــــــــــــــــــــــــــــي ...

$$ حتى الآن لم نرى الحــــــدث الكبير الذي سوف يتذكره جميع أبطالنا $$
للأبــــــــــــد ..$$
لنرى ماذا سيحصل للتوأم __^ $$

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 16-10-09, 06:07 PM   المشاركة رقم: 360
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

((فيصل لما رجع أمس بالتاكسي في الساعه ثنتين الليل ...
أما أميره من بعد حركته ماقدرت تتجرأ تشوفه مره ثانيه ...
ورجعت البيت وهي ترتجف خوف ....
بصبـــــــــاح هاليـــــــــــــــــــــوم ...
مع يوم جديــــــــــــد للجميــــــــــع أبطالنا ...
الكل يستعد للجامعه وادوامات ....
بس مافي أحد يدري ايش راح يصير فيه اليوم ....
الإبتسامه على وجيههم للصباح راااايق ونقي ...
((في بيت توليـــــــــــن وأمها ...
تولين نزلت وهي تحس بنشاااط كبير ...
لما شافت امها على الطاوله تفطر بعد ماتجهزت للدوامها ...
ابتسمت وهي تقول :~ صباح الخير ياأحلــــــــــــى وأغلى أم بهالدنيا ...
((جلست عالكرسي وبدت تفطر ...
أم تولين هالأيام صايره تفكر كثير من بعد السالفه اللي قالتها لها تولين ...
خايفه لا يجي اليوم اللي تروح منها تولين بلا رجعه ....
تولين حست على امها مو طبيعيه هاليومين ... عشان كذا قالت ببتسامه حلوه :~
مامي شفيج ؟؟
-(أم تولين وهي تاكل :~ سلامتج .... استعيلي قبل لا تتأخرين على محاظراتج ...
-(تولين ابتسمت بخبث وهي تقول :~ شرايج عاد اليوم ماأروح للجامعه وأروح
وياج ؟؟؟
-(أم تولين رفعت راسها بستغراااااااااااااب ..... أول مره تولين تقول انها تبي تروح مع
امها للمستشفى ...
للحظات ثم قالت:~ ليش ؟؟
-(تولين رجعت تاكل وهي تقول :~ لا بس ودي نغير جو انا وياج ...
وبعد الدوام نطلع للسوق او أي مجان ؟؟؟
-(أم تولين :~ لا روحي للجامعتج .... وبعد الجامعه نروح للسوق ...
بس لا تتركين جامعتج اللي هي مستقبلج ...
-(تولين :~ الله وكبر يالمستقبل .... عاد وين بتوظف ؟؟؟
-ماعليج بس اهم شي شدي حيلج والوظيفه لا تفكرين فيها الحين ...
-(تولين رفعت عيونها على الساعه ثم قالت :~ عيل خلاص انا بروح الحين
بس بعد الدوام بنروح للسوق هااه ؟؟
-(ام تولين ابتسمت :~ انشالله ...
((تولين بسرعه طلعت للجامعه مع السايق ...
في جهه ثانيـــــــــــــــــــــــــــــــــــه ....
نارا قامت ببطئ وتروشت ببطئ وكل شي عندها ببطئ وهدووووووء ...
ماخذه الحياه من بعد آخر سالفه ...
))إكــــس فـــــــــــي إكــــس ))
لما لبست طلعت للجامعه ....
وهي تمشي مدت يدها تعدل قصتها اللي على وجهها بعد ماصبغت شعرها أمس
أسسسسسود ...
رفعت عيونها على اللي حواليها ..
ابتسمت بحتقار للكل لما شافت كيف يطالعونها وهم متقززين من شكلها ...
قطعت الشارع بجنون رغم ان السيارات سريعه ..
بس المخ فاصلته هي ...
لما مشت عالرصيف الثاني طلعت جوالها ثم شغلت على أغاني
روك ....
رفعت راسها وهي مغمضه وتغني بصوت قصير مع الأغنيه الأجنبيه ...
ماحست الا وهي صادمه ...
فتحت عيونها وهي متوقعه انها صادمه بجدار ضخم....
لما رفعت عيونها شافت يزيد واقف وهو متكتف ويطالعها ...
((عقدت حواجبها ثم كشرت بوجهه وهي لافه بتروح من جمبه ...
بس يزيد مسكها مع يدها من فوق وهو يقول :~
ممكن آخذ من وقتك دقايق ؟؟؟
-(سحبت يدها منه وهي مكشره .... طلعت السماعات من أذانها ثم قالت بملل :~
شقلت ؟؟؟
-ممكن آخذ من وقتك دقايق ؟؟؟
-(التتفت عليه ثم قالت :~ لاء ...
-(مشت بالرصيف ثم مشى معها يزيد وهو يقول :~
وش مسويه في نفسك انتي ؟؟؟
-(نارا بهدوء :~ شكلي وعاجبني .. انت شكو ؟؟؟
-(يزيد من النوع الصبوووور خاصتا مع نارا اللي ترفع الضغط بس يعرف
كيف يتعامل معها :~
للهدرجه تبين تلفتين الأنظار ..؟؟
-(التفت عليه بقهر ثم قالت :~ وانت شكو ؟؟؟
-(ابتسم بدون مايطالعها وكأنه يبي يقهرها :~ لا بس
توقعت ؟؟؟..
-(نارا :~ وانت للحين تلاحقني من مجان للمجان ؟؟؟
-(ابتسم أكثر :~ وانتي ماتبين تعرفين لي شانا الاحقك كذا وأدافع عنك
بأي مكان ؟؟؟
-(نارا :~ مابي اعرف ....
-براحتك بس صدقيني ماراح تفتكين مني لين ماأنتهي من اللي جاي عشانه ...
-(التفتت عليه ثم قالت :~ لا تقول بعد تحبني ؟؟؟
-(رفع راسه للفوق وهو يضحك بصوت عالي :~
هاهاهاااااااااااااههههااااا.....
((لما أخذ نفس من بعد الضحك التفت عليها ثم قال :~ ليش يهمك ؟؟
-(نارا انقهرت شوي ثم قالت :~ اكيد مايهمني ...
بس كنت بقولك لا تتأمل كثير ....
انا مستحيل أحبك أو احب احد غيرك ...
-موب لازم تحبيني ... اصلا انا مابيك تحبيني ((ثم التفت عليها وهو مبتسم ))
-(نارا حست بقهر من كلامه :~
يكون أحسن ..
-(يزيد بجديه :~ ليش مجرحه نفسك كذا ؟؟؟؟...
-(نارا :~ مالك شغل ...
-الا لي شغل ونص .... انتي تهميني ...
-(التفت عليه ثم قالت :~ وتقول ماتحبني ؟؟؟
-(ابتسم :~ صحيح كلامك ... أحسن من اللي يخجلون من الحقيقه ؟؟؟
-(فهمت انه يقصدها ... :~ ...............
-(تنهد ثم قال :~ ماراح اقولك انو اللي تسوينه غلط بغلط ...
بس راح اقولك هذي مو طريقه تحلين فيها مشاكلك ...
الواحد يتجه للربه ويشكي له همومه ... وبعدها أكيد
راح يرتاح ...
الواحد لو يفكر من ناحية الدين لقى ان مشاكله كلها راح تنحل ...
عموما انا مابيك تشوهين نفسك لأنك بالحقيقه حلوه وأنا متأكد ....
((لما وصلو للجامعه ونارا ساكته وهي تسمعه ....
التفت عليها لما حس انها ماراح تتكلم ثم قال :~
يالله انا وراي محاظره .... واذا احتجتي مني هذا رقمي سجليه عندك ...
-(رفعت راسها ثم قالت من غير شعور :~ مايحتاي رقمك عندي ...
((سكتت شوي تحاول تسترجع كلماتها المتسرعه اللي قالتها ...
ابتسم عالخفيف ثم قال :~
اجل يالله انتبهي للنفسك ...
((يفكر كيف ان رقمه عندها من سنتين ...
هذا شي يطمن ...))
((عنـــــــــــــــد الإداره ....
أم التوأم واقفه بعد ماطلبت من الإداره يستدعون عيالها الأربعه ...
توليــــــــــــــن كانت بكلاس الدكتور طلال ....
أما نارا بحاظرتها برضو ...
فيصل جاي متأخر ومنسدح بين قروبه على رجل برهوم ..
ومغمض عيونه ومايحاكي أحد ابدا ....
الكل مستغرب منه أول مره يكون بهالحاله ومايكلم احد ابدا حتى يكلمونه
ولا يرد عليهم ...
أميره لما مرت من عندهم خااااايفه تلتفت عليهم وتطيح عينها بعين فيصل ...
بس بالصدفه لمحته كيف هو منسدح ومغمض عيونه ومو داري عن أي احد ...
تذكرت ضيقته وحزنه اللي امس ...
كيف للحين مهموم ...
دخلت المبنى وهي متجهه للمحاظرتها ...
أما ليان اللي دخلت هي وصقر مع بعض ...
ليان وهي تمشي وجمبها صقر ...
-(التفت عليه ثم قالت بهدوئها المعتاد :~ انا بروح للمحاظرتي ...
-(صقر ابتسم :~ بوصلج ليييييين الباب __^ ...
-(ليان نزلت راسها برتباك من كلامه ثم مشو مع بعض ...
لما وصلت للقاعه توها بتدخل الا وقال صقر بسرعه :~
لحظه لحظه على ويييييييين ..؟؟
-(التفتت عليه مستغربه )
-(صقر وهو يأشر على جواله ويقول :~ شنو مرسله لي انتي اليوم ؟؟
-(ليان عقدت حواجبها وهي ماتتذكر انها بحياتها الرسلت له شي ...
-(صقر :~ ماصدقتيني تعالي قوبي وشوفي بعينج ...
-(ليان قربت بتشوف جواله وش يقصد برساله ؟؟؟
ماحست الا بصقر دنق وعطاها بوسه خفيفه وهو يضحك ...
ليان قلبها وقف من الحركه اللي سواها ...
بسرعه حمرررر وجهها بسهوله ..
لفت ثم دخلت للقاعه بدون ماتطالعه او تقول شي ...
صقر ضحك لما شاف وجهها اللي صار طماطه ...
تنهد بقوووه وهو يقول بصوت قصير :~ يااآآآآآآآقلبي وه .....
((ثم راح للمحاظرته ........................
((في كلاس الدكتـــــــــــور طلال ...
تولين حاطه رجل على رجل وهي تكتب ثم تتابع الشرح ...
حست بنظراااات جاسم لها اللي من بداية الكلاس ...
تولين التفتت عليه ورفعت حواجبها وكأنها تقول نعم خير فيه شي ..؟؟؟
طلال شاف حركتها للجاسم ....
وهو يشرح التفت على جاسم اللي بادل نظرة تولين ببتسامه ...
تولين كشرت ثم لفت وكملت تكتب ...
طلال حس انه موب مرتاح .... توه بيقول جاسم الا وطق الباب شخص برى ...
التفتو كلهم عالباب اللي طل منه معلم وهو يقول :~ معليش عالمقاطعه بس ابي طالبه
عندكم ...
-(الدكتور طلال استغرب :~ ليش .؟؟
-الحقيقه الإداره اللي تبيها .... اسمها تولين ...
((تولين رفعت عيونها مستغربه ....
طلال التفت عليها متعجب ثم قال بهدوء :~ تولين تقدرين تتفضلين مع الإستاذ ..
-(تولين سكتت شوي تفكر هي وش مسويه ...
بس ماتحس انها مسويه شي ...
قامت بعد مادخلت كتابها بشنطتها ثم طلعت ....
وهي تمشي مع الإستاذ رايحين للإداره التفت عليها الإستاذ :~
انتي روحي وانا بنادي الباقي ...
((عقدت حواجبها تحاول تستوعب شسالفه بس سكتت ولا قالت أي كلمه ...
بعيييييييد من جهة قاعة نارا اللي متكيه عالجدار ومسحره برى الشباك ...
لما طق الباب قال الإستاذ :~ سوري عالمقاطعه بس الإداره تبي الطالبه نارا ...
((نارا التفتت عليهم ببرود ...
-(الدكتوره :~ نارا بتئدري تطلعي ...
((نارا بملل رفعت شنطتها على كتفها ثم قامت بتكاسل ....
لما طلعت التفت عليها الإستاذ ثم قال :~ انتي روحي للإداره الحين ...
-(نارا :~ ليش ؟؟
-روحي وبتعرفين ...
((نارا بملل لفت وهي متجهه للإداره ....
في قاعة ليان لما نادى الإستاذ ليان ...
ليان التفتت مبخوف لما سمعت كلمة الإداره ...
بحياتها ماقد نادوها الإداره او سببت مشاكل ...
كيف ينادونها الحين ؟؟
لما قامت وبيدها شنطتها ...
طلعت ويدها على قلبها ...
هي راحت للإداره اما المعلم راح يدور فيصل ...
لحد ماقالو له انه عند باب المبنى برى جمب الدرج ....
-(المعلم وقف وهو يقول لقروب فيصل :~ منو فيكم فيصل ؟؟؟
-(فيصل كان مغمض عيونه ... لما سمع اسمه فتح عيونه ...
شلة فيصل التفتو على فيصل وهم ساكتين بستغراب ..؟؟
-(فيصل عدل جلسته ثم قال بهدوء :~ نعم انا فيصل ؟؟؟
-تعال وياي عالإداره ...
-(كل الشله :~ الإداره ...!!!!!!!...
-(عبادي :~ ليش استاذ شمساوي فيصل ؟؟
-(الإستاذ :~ تفضل وياي وبتعرف شسالفه ...
((فيصل بملل قال :~ ماينفع بعد ساعه ؟؟؟
-(المعلم :~ لا الحين .. يالله قوم ...
-(قام وهو يتأفف بملل ..
القروب كله قامو ورى فيصل والمعلم ...
-(المعلم التفت عليهم ثم قال :~ على وين بتلحقونا ؟؟؟
((سكتو بس اكتفو ببتسامه ترقع موقفهم ...
-(فيصل بملل كمل طريقه وطنش المعلم وقروبه ...
لما وصلو للإداره التفت المعلم وهو يقول بستهزاء :~ لا بعد دشو داخل ويى رفيجكم ؟؟
-(فهد ابتسم بإحراج وهو يحك شعره :~ لا والله ماودنا نضيق عليكم .. بنترياه هني ..
((فيصل فتح الباب ثم سكره بعده ..
لما رفع عيونه ...
وقف وهو مصدوم لما شاف أمه الروسيه ...
حس بقلبه بيطلع ...
لف عيونه وهو يشوف ثلاث بنات واقفات ...
تولين متكتفه بملل وتطالعه بحتقار وكل اللي حواليها مايسوون عندها
ظفر وهذا اللي واظح عليها .. وكأنها تقول يالله اخلصو علينا شتبون ..
التفت على البنت الثانيه اللي هي نارا ...
متسنده عالجدار ورافعه رجلها عالجدار وتطالع ألأرض بطفش ...
لما التفت على البنت الثالثه ...
كانت ليان منزله راسها بأدب وواظح عليها الخوووووووف وهي واقفه بحترام ..
-(الإداره :~ انت فيصل ؟؟؟
-(تنهد وهو يحس بشي كبت على صدره من الإرتباك :~ أي نعم ...
-(الإداره :~ هاي قالت لنا نستدعيكم ...
والحين تقدرون تتفضلون برآ وتتناقشون معها باللي تبيه منكم ...
-(تولين بغرور :~ ؤففففـ منو هاي اصلا ..؟؟؟
((وهي تطالع أمها من فوق للتحت بحتقار ...
-(نارا مشت بهدوووء وطلعت برى الغرفه ....
أما ليان رفعت عيونها تبي تعرف تروح أو لا ...
((لما طلعو التوأم مع أمهم ...
اللبنانيه كانت واقفه برى ثم قالت للفيصل :~
خلونا نطلع للحديئه ...
-(فيصل :~ هاي شنو يابها هني ..؟؟
-(اللبنانيه :~ انتا بتعرف انو امك ماراح تعرف تتكلم معكون بما انها بتتكلم روسي ...
مشان هيك خلونا نطلع برى الحديئه ونتكلم على راحتنا ...
-(تولين عدلت وقفتها بغرور :~ انتي هيه مناديتني من المحاظره عشان تخربطين
على راسي .؟؟؟ بلا حديقه بلا هم انا موب فاضيه لكم وخرابيطكم ..
بعدين منو انتو اصلا ؟؟؟
((لفت بتروح بس اللبنانيه بسرعه قالت :~ لحزه راح تعرفي كل شي
برى ...
((لما طلعو بالحديقه ....
قريب جنب الشارع ...
تقابلو مع رجالين واقفين وواظح عليهم موب عرب ...
-(اللبنانيه وهي واقفه قدام التوأم اللي واقفين جمب بعض بس بسمافات ...
:~ كل واحد منكون بيعرف اسموه بس مابيعرف مين أهلوه الحئيئيين ...
-(تولين :~ وانتي شكو ..؟؟
-(نارا بملل :~ ؤفففففففـ وبعدين ..؟؟
-(اللبنانيه التفتت على ليان تنتظر منها كلمه بس لاحظت الإحترام والأدب
وهي منزله راسها وساكته ...
-(فيصل ساكت وقلبه يدق بقوه وهو يطالع أمه بصمت ...أمهم اللي منزله راسها
ودموع غرقانه عيونها ...
-(اللبنانيه :~ ياللي راح تسمعوه هلئ راح يكون صدمـــــه كتيــــر
كبيــــــــــــره عليكــــــــــون .....
((كلهم ساكتين ويطالعونها ....
-(اللبنانيه حاسه بتوتر رغم انو مالها علاقه :~ الحئيئــــــــــه ...
انتو الأربعه ...... اخوان ..... توأم .....
وهاي إمكـــــــــــون ياللي جابتكون عالحياه ...

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة دم حبيبي يرويني, لقاء صدفه, الامريكية, الجامعه, القسم العام للقصص و الروايات, اغراب, تناول, توائم و لكن أغراب في الجامعة الأمريكية كاملة, قصه مميزة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t109702.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 18-01-15 01:39 AM
Untitled document This thread Refback 20-11-09 02:39 PM
Untitled document This thread Refback 16-10-09 07:11 PM


الساعة الآن 03:45 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية