لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (3) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-05-09, 06:40 PM   المشاركة رقم: 116
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

((نرجع لليــــــــــــــــــــــــــــــآن ...
ليان بعد مده فتحت للصقر اللي سحبها مع يدها بقوه وهو يقل بقل صبر :~
انا جم مره قلت لج لا تعانديني ... يالله روحي قولي له انج موافقه ...
-(بتردد وخوووووف قال بين دموعها :~ صقر ...
-(التفت عليها وهو يحاول مايضعف قدام عيونها وقدام دموعها ...
نعم ..
-صـ ... صقر تكفى ... لا تجبرني .. انا ... أنا ماأبيـــــــــــــــــــكـ ..
ماأبي أتزوجك ... تكفى لا تجبرني تكفى ...
-(لف وجهه لجهه الثانيه وهو يشتعل ناااار من كلماتها اللي تجرحه وهي ماتدري ..
بسرعه قال بضبط اعصاب :~ لبسي عباتج ويالله طلعي وقولي له انج موافقه بسرعه ..
-(لما جى بيروح .. ليان بسرعه مسكته مع قميصه ...
وهي مستعده تنهان مره ثانيه بس يتركها بحالها ...
جلست على ركبها عند رجوله وهي تقول بدموعها اللي صارت تنزل اكثر وأكثـــــــر ...
:~ تكفى تكفى ... خلني خادمتك وعبده عندك اذا بغيت ...
بس ماأبي أتزوجك انت ..
تكفى صقر تكفى ... تجبرني على شي انا كارهته ...
لا تعذبني أكثر ماأنا متعذبه من الحياه ...
صقر الله يخليك دخيلك مابي نتزوج مابي مابي مابييييي ...
((صقر عاض على شفته وهو يتحمل الجروح اللي قاعده تجرحه الحين بكلامها ..
للهدرجه ياصقر البنت تكرهك ... صقر البنت مافيا مل ترضى تحبك ..
عشان تبي تتزوجك... بس شلونا تنازل عن حب حياتي ولأول مره
اعرف الحب معها كيف اتنازل عنه بهالسهوله ...
-(مسكها مع كتفها ورفعها وهو يقول :~ لا تحاولين ... ولا تذلين نفسج أكثر ..
أنا قلت ابيج يعني ابيج ... وموب كفايه اني اعترفت لج بحبي ..!!
حاولي تحبيني لأن هذا الخيار الوحيد عشان تقدرين تعيشين وياي بسعاده ...
-(جلست مره ثانيه وهي تتوسل له :~ لا صقر تكفى لا مابي ...
شلون تبيت اخذ وحده تحب غيرك ... تفكر بغيرك ..
شلون تقدر تاخذ وحده تكرهك وانت السبب اللي خليتني اكرهك ...
رحمتني من أغلى الناس على قلبي ...
أمي وعبدالمحسن ...
كيف ماتبيني اكرهك كيف كيييف ...
-((صقر لما قالت عبدالمحسن تذكر اخوه ...
بس ماجى في باله ابدا انه راح يكون اخوه عشان كذا ..
قال بلهجه آمره :~ مسحي دموعج اللي ماراح تنفعج ويالله طلعي وقولي له موفقتج ..
ولا وقسم بأآيأت الله ياليان لو ماساوياتي اللي قلت لج عنه او خالفتي اللي قلته لج عليه ..
صدقيني راح تندمين طول عمرج ...
وأول شي راح اساويه .. راح الرجعج للسجن بتهمتج الجديمه وخليهم يحققون
وياج من أول وجديد ... ومافي أي احد راح يطلعج من ورطتج ...
-(ليان بخوف هزت راسها بالنفي وهي تبكي ووجهها احمررر ...
وقفت مذلوله وهي رايحه تلبس عبايتها ...
لما جت بتطلع مسكها صقر بقوه وهو يقول :~
من صجج بتطلعين له جذي بويهج .. عشان يعرف انج باجيه وأكيد راح
يفهم كل شي ...
غطي ويهج بسرعه يالله تغطي ...
(ليان ماتحركت بس صقر مد يده بقهر منها ورفع الطرحه على وجهها ...
وهي واقفه سألها الشيخ ....
لحظـــــــــــــــــــــــــــــــــــــآت صمــــــــــــــــت ...
صقر رفع عيونه على ليان خاااااايف لا ترفضه ...
صحيح هددها بس لا يمكن يسوي أي شي لها حتى لو رفضته ...
بس قال كذا عشان تخاف وتوافق غصب عليها خوف منه ...
ويمكن استغل هالنقطه اللي فيها تخاف منه ...
ليان وهي تتذكر عبدالمحسن ..
كيف يبتسم .. وكيف يتكلم ... وكيف كان وجهه ..
وشكله وكل شي فيه ...
تحبه ..مشتاااااقه له حيييل ...
معقوله راح اكون على ذمة شخص غيره ...
وخلاص ماعاد فيه أمل بعد ماأوافق اني الرجع للعبدالمحسن ..
كيف راح اقدر اعيش من دونه ..!!!!!!!!!
مستحيل راح اقدر ...
مستحيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل ...
((بجهه ثانيـــــــــــــــه وبعيده عن كل هذي الحواري ...
تولين منسدحه بالصاله وهي تسولف مع أمها ...
-(أم تولين :~ طيب ماقلتي لي شخبار جامعتج ؟؟
-وييييع ماما لا تذكريني ... لو علي يلست بالبيت ولا رحت لها ..
-ليش !!
-جذي الجامعه على بعضها سخيفه واللي فيها أسخف ..
-تولين شهالحجي ..
-ماعلينا بس ماقلتي لي شخبار مرضاج الحلويييين هههـ ..
-تتريقين عليهم الحين ؟؟
-لاااا حرام عليج ماما دومج تظنين فيني السوء ..
-أي واظح ... أبد مرضاي اذا ودج تشوفينهم انا الحين اصلا بروح للدوامي تأخرت ..
تيين وياي ؟؟
-لا مابي يضيق خلقي أكثر لما اشوف المريضين ..
-(أم تولين ضربتها على راسها عالخفيف توبخها :~ تولين عيب عليج شهالحجي ..
أحمدي ربج عالعافيه اللي انتي فيها بس ..
-(مدت بوزها :~ الحمدالله على كل حال ...
((أمها قامت تلبس عبايتها بتطلع ...
تولين كعادتها اذا راحت أمها ماتدري وش تسوي غير انها تفتح النت ..
أم تولين طلعت ..
بالصاله .. فتحت النت بس مادخلت المسن وماتبي تدخله ...
((من جهه ثانيه ...
يزيد جالس مع أمه وأخته ليلى ...
وهم يتقهوون ...
-(أم يزيد :~ اقول متى بترد للسعوديه ..
-لا يمه لين ماأنتهي دراستي الجامعيه هنا ..
-بس ياولدي انت تدري ان جامعتك اللي بالسعوديه كنت راح تتخرج منها
لولا انك غيرت رايك فجأه وعدت من أول وجديد بهالجامعه ..
ليش ماأدري ..
-(ليلى نزلت راسها بدون ماتقول شي .. يزيد الرتاح ان ليلى ماقلت للأمه
أي شي عن سالفته ...
-(يزيد تذكر نارا ...
يبي يقولها عن مرض ريان بس مايدري كيف أو متى ...
يبي يرتاح عالأقل لما تعرف وتنتبه للروحها .. مو كل شوي يكون شايل همها ..
((بالتفلزيون على قناة العربيه ..
ليلى طفشت من هالقناة ..
-يمه ترى بغير القناه حامت كبدي ..
-(يزيد سحب الريموت من ليلى وهو يقول :~
أنا أعرف وش أحط عليه ..
-(ليلى مسويه روحها مصدومه :~ ؤهوووه ... يمه باركي ليزيد وأخير
رجع يتكلم سعودي موب خليجي ..
-(يزيد يتريق عليها :~ الحين خليجي وسعودي واحد وش فرقت ..
-الا فرقت انك تقول بالخليجي .. وينج ... وبالسعودي .. ويييييينك ...
شككتني بآخر الأيام انك موب سعودي ..
-(يزيد :~ ليش ومن قال اني سعودي ..
-(الأم قطعت عليهم :~ اقول هاتو الريموت ورجعو العربيه ..
-(يزيد حط القناه على أي آر تي الرياضيه ...
:~ يالله وخري عن وجهي ليلوه ... بشوف مباراة الشباااااااب يالبا الشباب بس ..
-(ليلى :~ يوووووه منك ازعجتنا بالمباريات كل يوم .. للحين انت تشجع
الشباب .. خلاص حول على الندية الامارات ...
-شباب ولا هلال طسي عني بس ..
-اقول لو ان المبارات يلعبون فيها الهلال كان سمحت لك .. بس الشباب لاااا ..
عطني الريموووت ..
(يزيد وقف وهو رافع الريموت ويضحك عليها :~ يالله اتحداك تاخذين الريموت مني ..
-(ليلى وقفت وهي تناقز تبي تسحب منه الريموت :~ يماااه شوفي ولدك
خليه عاد يعطيني الريموت ...
-(الأم :~ انا مالي شغل فيكم ..
-(ليلى :~ يزيدووووه انا أختك الكبيره يالله احترمني وعطني الريموت ...
-لالالالالالا ..لاااا تحاولييين ..
-(ليلى بقهر ضربت رجله اللي يعرج منها وتألمه ....
يزيد جلس علطول وطاح منه الريموت وهو متعور وماسك رجله بقووه ..
ليلى ماتدري شسالفته بس خذت الريموت وهي تضحك عليه :~
هاهااااي لا تتحداني مره ثانيه ...
(يزيد مارد عليها بس يحاول يقاوم الألم ويبتسم عشان مايقلق أمه وليلى ..
-(أم يزيد استغربت :~ يزيد فيك شي ؟؟
-(بابتسامه مصطنعه :~ لا وش بيكون فيني يعني .. يالله انا بطلع مع واحد ..
-(ليلى :~ ومنهوه الواحد .. انت تقول انك ماتعرف احد بالامارات ..
-(يزيد طلع لسانه يستعبط عليها :~ أكذب عليك ..
((يزيد بعد ماطلع رفع جواله يفكر يدق على نارا ولا لا ..
وأخير قرر انه مايدق ويروح للأي كافي لحاله ..
((نرجع للنارا ...
الدكتوره بعد ماأنتهت من نارا قالت للنوف :~ البنت شصار عليها .؟؟ ومنو اللي طاقها
بهالشكل الجنوني ؟؟
-(بضيقه :~ علمي علمج .. انا ييتها بالبيت وهي على هالحاله .. والبيت كان فاضي
ومافيه غيرها طايحه عالأرض ..
مابغيت اوديها للمستشفى .. اخاف يكبرون مشكلتها للشرطه بسبب هالضرب
الغير طبيعي ..
-(الدكتوره باستغراب :~ طيب انا شاكه بشي بس ماأدري اذا يطلع احساسي صح أو لا
على حسب معرفتي كدكتوره ..
-(بحماس :~ أي أي قولي أي شي .. بس ابي اعرف شفيها ..!!
-(بتوتر :~ لما كشفت عليها .. حسيت ان فيه غير الضرب ...
فيه آثار جروح وكأن أحد معتدي عليها ..!! بس ماأدري يمكن هذا من الضرب
أو غيره يعني موب متأكده لازم ننتظرها لين ماتصحى وتقول لنا
عن كل شي ...
-(بصدمه :~ اعتداء ...!!!
-يالله هي الحين لازم لها راحه ... ولا تزعجينها .. خليها نايمه
ووصي لها الخدم ينتبهون لها اذا صحت أو شي ..
-(نوف :~ لا لا أنا بنتبه لها بنفسي ..
-طيب بس أهم شي اذا حسيتي فيها شي أو حالتها سائت دقي علي علطول ..
لأنها لحد الحين انتهيت من الرضوض اللي بجسمها والنزيف اللي كان
بأنفها .. بس ماأدري يمكن تقولك عن عوار ثاني تحسه ...
يعني لازم أكشف عليها مره ثانيه وبعدين انا شاكه ان يدها مكسوره ..
يعني ضروري تروح للمستشفى عشان نكشف عليها بالأشعه صح ..
جذي ماأقدر ..
-(نوف ماتدري وش تقول بس سكتت ..)
((بعد ماطلع ... نوف جلست عند نارا وهي تحس بدموعها راح تنزل ..
على حالة نارا الحين ...
سمعت صوت جوال نارا يدق ..
بسرعه ردت بدون ماتطالع الرقم ..
-(نوف :~ آلو ..
-(الطرف الثاني استغرب الصوت ثم سكر )
-(نوف استغربت ليش سكر .. بس دقت مره ثانيه عالرقم اللي واظح انه مو مسجل
بأسم عند نارا ...
يزيد فتح السماعه وهو كان بس يبي يتأكد نارا بخير أو لا ..
بس انصدم لما سمع ..
-(نوف :~ بليز رد وقول لي منو أنت لأن نارا الحين ماتقدر تتحرك أو ترد عليك ..
اكيد انت ورى موضعها بالضرب صح .. تحجى قول شي بس لا تسكر ...
-(يزيد بتوتر :~ شقلتي !!نارا شفيها ؟؟
-ماأدري بس هي عالفراش وفاقده وعيها تقريبا ... انت منو ..!!!
-(بخوف :~ وينها هي الحين .. انتي وين ؟؟ انتي منو؟؟
-مو لازم تقول بالأول انت منـ
-(قاطعها بغضب :~ قلت لج نارا وينها ..؟؟
-(حست انو مافي مجال تسأل أكثر فقالت :~ انا نوف ونارا عندي بالبيت
وهـ ...
-(قاطعها :~ نـــــــــــــوف !!!! بيتكم وين ؟؟
((لما وصفت له .. يزيد بسرعه راح للوصف وهو مايدري ششصار عليه !!
ويحاكي روحــــه ...
يزيــــــــــــد وين انت رايح له ..!!!
كيف تدش بيت بنت وغريبه عنك ..
وأصلا كيف راح يسمحولك تدش ؟؟
ؤفففففففـ وانا ليش جذي خايف للهدرجه ..!!!
لا يكون ريان ساوا لها شي مره ثانيه ..
آآآخ ياريان اتمنى لو أذبحك ...
وفتج منك ..
((من جهه بعيـــــــــــده عنهم ...
بالريــــــــــــــــــــــــــــــــــآض .. عاصمة السعــــــــــــــوديه ...
-(بندر :~ يبه شفيك تكلم .. مناديني من الشركه لين هنا
بس ساكت .. قول شي .. ترى خوفتني ؟؟؟
-(الجد مايدري كيف راح يتكلم ... متوتر .. خايف ...
$$ ومــــــــــــــن سيلومــــــــــــــــه !! $$
-(الجد :~ بندر ... لازم تسمعني عدل وماتقاطعني ..
وافهمني زيييييين ..
-(هز راسه بالموافقه وهو خايف مايدري ليش )
-(الجد :~ ياولدي بندر ... انت تدري ان ورثي كله راح يكون لك ..
وانت للحين ماتزوجت ... كان ودي اشوف عيالم قبل لا أموت ..
-(بخوف :~ الله يطول بعمرك يبه ..
-يابندر ... أنت تدري ان امك جتها جلطه بسبب مين ؟؟
-................... (نزل راسه بأسف وهو يتذكر ان اخوه بدر السبب بس مايدري ليش )
-تدري ان بدر هو سبب جلطة أمك ... وبعد كذا طردته من البيت وتبريت منه ..
بس المشكل هان هذا مافاد أمك بالعكس .. ماتت بعد سنوات وهي ماتعافت من
شللها ..
صحيح كانت تتكلم ... بس كان كل كلامها اني اسمح أخوك ...
يابندر انت تدري بعد ان اخوك توفي بحادث .. بعد سنه وحده من زواجه ...
زواجه من وحده مانعرف عن اصلها وفصلها ... وحده موب من ديننا
وموب من أهلنا ولا نعرف عنها شي ...
اخوك وطى راسي قدام اللي اعرفهم بس انا قدرت اغطي هالعبئ اللي حطه
على راسي اخوك قدام الكل ...
في يوم .. سمعت بخبر وفاة اخوك ... وبنفس الوقت سمعت خبر ...
خـ ............ خبر ..
(مايدري شلون بينطق هالجمله ...
بس وأخيرا قال :~سمعت بخبر ولادة زوجته ..
(بندر اتسعت عيونه من الصدمــــــــــــــــه ..
يعني أخوي بدر عنده طفل وانا مدري ...
-(بس الجد قطع عليه افكاره وكمل :~ يابندر هذي السالفه محد يدري عنها غيري ..
((ثم حكى له القصه من أولها للنهايتها ... وأخيرا نطق بالأخير :~
يعني انا تبريت منه ومن عياله الأربعــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ه ..
توأم ... ثلاث بنات ... وولد واحد ..
وهم ... وهم الحين عايشين في دبـــــــــــــــي ..
(( بنـــــــــــــــــــدر موب مصدق اللي سمعه ...
يعني الربعــــــــــــــــــه مره وحده ...
هذا يعني .. ان فيه ورثى غيري ...
يعني كيف ..!!!!
يعني الفلوس كلها ماراح تكـــــــــــــــــــــــــون لي !!!!!!!
مستحيـــــــــــــــــــــــــــــــل ..
-((كمل الجد يتعب وهو يكح :~ يابندر ياولدي ... أنا من بعد مرضي هذا ...
حسيت بتأنيب الضمير على ضلمي للولدي ولعياله اللي الحين بدون أصل ..
بسبب اني ماعترفت فيهم ...
يابندر أنا الرسلت واحد باك اليوم لما عرفت ان ولدي مات بسبب
وحده حقيره اللي ابتعد عني بسببها .. الرسلت واحد ياخذ كل الأوراق اللي تثبت
زواج بدر وبعد كان من بين هالأوراق .. أوراق تثبت حمل زوجته بعياله الأربع ..
كل الاثباتات اللي راح تبين أصلهم معي مخبيها ...
يابندر انا قلت لك هالحكي .. عشان تجيبهم لي بالسعوديه قبل لا أموت ...
ابيك تحقق امنيتي قبل لا أموت ..
ابي اقولهم يسامحوني ..
يسامحوني قبل لا أموت وألاقي العذاب من ربي بسبب ظلمي لهم ..
ابي اموت وانا مرتاح ..
بندر ابيك تجيبهم لي انت بنفسك ومو أي أحد ثاني ...
أول مره اعترف بهالسر اللي مثل الحمل على ظهري ويعذبني في ليالي كثيييره ..
ابيك تجيبهم لي وأطلب منهم يسامحوني ...
ابي اشوفهم قبل لا أموت ...
بندر ريحني قبل لا أموت وجبهم لي ..
الأربعه كلهم ..
((بندر للحين يحاول يستوعب الكلام اللي قاله ابوه له ...
مستحيل .. ماأصدق ... كيف وليش ...
-(بندر :~ ورني الاثباتات ..
-(الجد عقد حواجبه :~ شلون يعني موب مصدقني ؟؟؟
-ييـ ... يبه انت تدري كيف هي راح تكون صدمه لي .. وش لون تبيني اصدق ان فيه
الربع توأم مره وحده وعايشين في الامارات .؟؟
لازم اشوف الاوراق عشان تتأكد عيوني ومسامعي من اللي قلته ..
-(الجد سكت شوي ثم نادى على خادم خاص فيه .. وأمره انه يجيب من خزنته ملف لونه بني ..
بعد لحظات والملف بين يدين الجد ..
مده للبندر :~ يالله تأكد بنفسك ..
((بندر لما فتح الملف بخوووووف ... أنصدم لما شاف ان كل شي
صح ... كل شي مختوم وأكيد ميه بالميه ...
هذي الأوراق اللي بين يدينه هي اللي تثبت أصل الأربع التوأم ..
كل شي موثق هنا ..
((طاحت الأوراق بين يدين بندر وهو يطالع جده بصدمه ..
$$ مالذي يحصل برأيكم ...!!
فهل حقا ان العم بندر فقط كانت تلك صدمه ..!$$
$$ أم ان تلك الصدمه بسبب شيئ آخر ..$$
كأن ليس الورث له فقط ... بل سيتقاسمه مع الربع توائم ..$$
وهذا ماطلب الجد في أوراق المحكمه بأن ورثه مقسم للخمسة أشخاص فقط ..
بندر وأربع التوأم ..
$$ بندر مالذي حصل لك $$
بالتأكيد سوف نعلم فيما بعد ..$$
يتبع

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 22-05-09, 06:43 PM   المشاركة رقم: 117
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


والآن لنعود الى دبـــــــــــــــــــــــــــي ..
((تولين ... طفشت وقررت انها تدخل المسن وتشوف مين المتصل ..
لما دخلت المسن حست بنبضات قلبها تزداد وهي تشوف الدكتور طلال متصل ..
بس استغربت أكثر لما شافت التوبيك مكتوب :~
الحــــــــــــــــــــــــآل موب على مانتمناه ... الحــآل قدر ومكتوب لنـــــآ ..
باركو لي اليوم خطبت اللي أحبها .. (^__^) ..
((صدمــــــــــــــــــــه على تولين ... ماقدرت تستوعب اللي قاريته ...
خطب ..!!! مين !!! وكيييف ...!!!
((خذت الجوال بسرعه ودقت على جوجو ..
-(جوجو لما ردت :~ آلو ..
(تولين بخوووووف :~ جواهر شسالفه ؟؟
-(عقدت حواجبها :~ سالفة شنو ؟؟؟
-(بغضب مفاجئ :~ سالفة خطبتج !!!!!
-تولين طيب شفيج مخترعه جذي ومعصبه ... انا كنت بدق عليج تو ..
بس انتي سبقتيني ... لأني انا للحين موب مستوعبه ان طلال تقدم للخطبتي ..!!
-(كلمات طلعت بين شفايف ترتجف ودموع تنزل :~ خطبج !!! راح تتزوجين طلال !!
-(بفرحه كبييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييره :~ ياربيييييه موب مصدقه موب مصدقااااااه ..
تولين انا اسعد بنت بالدنيا كلها ... طلال راح يكون لي وربي موب مصدقه ابدا
ابدا ابدا ... احبه امووت فيه بس ولا يوم توقعت انه راح يتقدم لي ..
لدرجة اني بآخر الايام فقدت الأمل وبديت انساه ...
بس القدر مكتوب لنا مع بعض ..
ههه ماتشوفين التوبيك عندي .؟؟
اقريه وبتعرفين ... بس انتي شدراج ؟؟؟ أي صح ولله اني عبيطه ..
اكيد قريتي التوبيك حقي ..
((تولين طاح الجوال منها وهي تتنفس بقوه تحاول تستوعب اللي سمعته ..
طاحت عينها على توبيك جوجو مكتوب فيه :~
هنونـــــــــــــــــــــي هنوووني ...
أنـــــــــــــــــــــــــــــــــآآآ أسعد انسانه اليوم وللأبد ... أحبه ياناااس اموووت فيه ..
أعشق ترابـــــــــــــــه ..
((تولين بدت تشهق من الدموع ...
خلاص يعني جوجو وطلال للبعض ...
انتهى دورها هي بجمعهم في المسن ...
توليـــــــــــــــــــــــــــن ليشت بكين ... موب هذا اللي انتي تبينه بعد ماتكلمينه
بالمسن .. انه يحب جوجو ويتقدم لها وينتهي كل شي بينك وبينه
بدون محد يدري ...
$$ توليـــــــــــــــــــــــــــــــن اليس هذا ماكنتي تريدينه $$
$$ فلماذا كل تلكـ الدموع ..!! $$
لماذا قربتي أصله بينهم وأنتي تعلمين بأنكي لن تتحملي ذلكـ ..!! $$
$$ لا أعلــــــــــــــــم ماذا اقول لكي أكثر تولين ..$$
((تولين جلست على الأرض وهي تبكي من قلب ..
جوجو انقطع الخط من بعد ماسمعت تولين تبكي ...
((تولين تضرب خدها وهي تسب روحها كيف جمعت بينهم ..
ندمت رغم ان هذا اللي كانت تبيه من البدايه ...
توقعت انو لما يجي هاليوم راح تتحمل وتتصبر وتطلع من حياتهم ..
بس ماتوقعت ابدا انها راح تندم انها جمعت بينهم ...
((ليــــــــــــــــــــــــــــــآن .. خلونا نرجع لها ونشوف شصار عليها ..!! ))
((ليان تطالع صقر من خلف طرحتها ...
صقر ماسك اعصابه ..
بس الشيخ عاد جملته للمره المليون وقال :~
اذا ماتبين تقدرين تقولين لا تترددين ..!!!
-(نزلت راسها .... وبين دموعها وضعفها نطقـــــــــــــــــــــــــت :~
موافقـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــه ..
((صقر ابتسم بفرحـــــــــه كبييييييره ... وده يصارخ من الفرحه ...
وهو يطالع ليان ويضحك لها بفرحه ...
ليان رفعت عيونها عليه وهي تشوفه قد ايش فرحاااااااااااااااااااااااااااااااااااااان ..
لفت بسرعه بتروح بس وقفت فجأه وقالت للشيخ :~
بس بشرط ...
-(الشيخ رفع راسه وهو يقول :~ أكيد وهذا من حقك .. تكلمي يابنتي ..
-(صقر ماهمه أي شي ومستعد ينفذ لها كل شروطها .. مستانس فرحان
بيموووت من الفرحه ..
بس كانت الصدمــــــــــــــــــــــــــــــه لما قالت شرطها وهو :~
-شـ ..... شرطي ... آآآآ ... انه يلقى لي أهلي الحقيقيين ...
صقر بصدمــــــــــــــــــــــــه :~ شنـــــــــــــــــــــــو !!!! ..
مستحيل .. وين الاقيهم .. هذي تطلب المستحيل ..!!!
لا انا ابي اتزوجها بس هي تصعب الأمور على زواجنا ..
((الشيخ سأل صقر اذا هو موافق على هاشرط ..
صقر بيأس مايقدر يقول لا لأنه يبي ليان بأي طريقه ...
-(نزل راسه :~ أي ... بس بعد الزواج ...
(ليان ماردت ولفت عنهم ... )
$$ بعد كل ذلكـ .... أستطيــــــــــــــــــــــــع بأن اقول ...$$
أن صقــــــــــــــــــر وليــــــــــــــآن .. أصبحو من نصيب بعضهم $$
$$ وكما قال صقر ... الحفله بعد يومان فقط ..$$
اذا ليان سوف تكون له بعد يومان فقط لا مجال لها ولا لغيرها $$
$$ ؤه صقر ماأعندكـ ... بالفعل استطعت الحصول عليها ..$$
ولكـــــــــــــــــــن للننتظر بعد يومان ..$$
قد يتغير مجرى الأمور $$
((صقر جاب شهود ... ثنين من ربعه المقربين ...
وفيصـــــــــــــــــــــــــــــل كان حاظر بس ...
لما طلعو من عند ليان ...
-(فيصل يضحك :~ ولله وصرت رجال .. عيل خلاص بتتزوج ...
-(مساعد :~ بس ياخي موب جنك مستعيل ..
-(صقر وهو حاط يدينه على صدره :~آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه .. لو علي جان قلت اليوم ..
-(فيصل يضحك :~ ههههههههـ لهدرجه تحبها !!! ... بس تدري انا بآخر لحظه توقعت
راح ترفضك ..
-(مساعد بزلة لسان :~ بس ياخي شلون تتزوج وحده ماتدري وش اصلها وشنو فصلها ..
-(فيصل سكت وتجاهل هالكلام لانه هو بعد بدون أصل ...
صقر وهو يطالع مساعد كان راح يهاوش ... بس فجأه جت بباله فكره ..
التفت يطالع فيصل ...
وهو يقول بقلبه :~
فيصل بدون نسب ... وليان بدون نسب ...
وهم يتشابهون مررره ..!!!
معقـ ... معقـــــــــــــــــــــــــــوله يكون من أهلها !!!
-(صقر التفت على مساعد :~ شفت هاي البنيه ... تساوي كل بنات العالم ..
الا اخلاق ولا طيبه ولا كل شي .. وحتى جمال ياشيخ ... ماشالله كل شي فيها موب ناقص
ونسبها راح يظهر يوم من الايام وأنا حاس بهالشي ..
(قال آخر جمله وهو يطالع فيصل ... فيصل ماأنتبه للنظراته بس ابتسم
ومايدري ليش الرتاااااااااااااااح لما سمع هالكلمات قالها عن بنت مثله مالها
اصل .... صحيح ماشافها لأنها كانت مغطيه وجهها ...
بس مايدري ليش الرتاح لهدرجه ...
((مثل مابكت عليه ليان بيوم المطر وهي ماتدري ليش بكت على فيصل ..!!
بس كلنا ندري ليش يصير معهم هيكـ ..
((صقر وهو راجع للبيت ...
فرحـــــــــــــــــــــآآآن مستاااانس ..
نافي أي كلمه تقدر تعبر عن اللي بقلبه ...
مد يده وشغل على أغنيه من أغـــــــــــــآني
خلودي (( خــــــــــــــــــــآلد عبدالرحمن .. وه بص )) ...
((لما وصل ... نزل بسرعه وهو متجه لداخل القصر ...
ماأمداه يدخل الا وسمع صوت يناديه من الصاله ..
-((التفت ولقاه عبدالمحسن .. بس استغرب لما شاف ولد جالس بالصاله
من جهه ثانيه بملل ..
تقدم وهو يقول من طرف خشمه :~ نعم ...
-(يحاول يهدي روحه :~ وين كنت فيه ؟؟
-وانت شكو ..؟؟
-صقر تحجى عدل مهما كان انا اخوك الجبير ..
-واذا ؟؟ اخوي اللي يحترم رغباتي عالعين وع الراس ..
بس اللي يوقف بطريق سعادتي لا وألف لا ..
-صقر وين كنت فيه بسرعه ..
-(تقدم أكثر وابتسم بانتصار وهو يقول بطريقه شيطانيه منتصـــر :~
كنت ويى الملاج .. تملجت على حب حياتي .. بالمعنى كنت عند خطيبتي ..
وبعد يومين بس راح اساوي العرس .. واذا تبي تحظره اهلا وسهلا ..
بس اذا ماتبي براحتك ..
((ثم التفت على محسن :~ ومنو هذا الياهل ..
-(وقف محسن بغرور وهو يقول بحتقار للصقر :~ شو خصك ..!! وماتئول عني
ياهل .!! لأني بعرف شو معناتا .. أنا مو طفل عنداك .؟؟ شوف اصلا كيف
شكلك وتعى كلمني ..
((صقر كان لابس سبورت غريب رغم انه كان عند الشيخ يتملك ..
صقر مايقدر يغير ستايله مهما كان ...
موب متعود ابدا ابدا على الرسمي .. الثوب والغتره ...
صقر وهو يطالع روحه مقهور من هالبزر ابو لسان طويل ..
بس استغرب لهجته البنانيه ...
((رغم ان محسن اصله امراتي .. الا انه عايش مع أمه وأهل امه .. يعني أخذ عليهم
وبقووه بعد .. وصاير شيطاني ومغرور ))
-(صقر توه بيتكلم يرد على هالبزر بس عبدالمحسن قال :~ صقر انت من صجك
-(صقر وهو يجمع ثقته :~ أي عندك مانع .. وحتى لو عندك خلاص فات الفوت ..
((لف صقر بكل وقاحه ورقى الدرج ..
عبدالمحسن عض شفته وهو يفكر بصقر ...
نزل راسه وهو يفكر شيسوي ...
صقر وهو بيدخل غرفته لقى باب مفتوح ..
استغرب هالغرفه محد يدخلها لأنها تخص صقر وبس
فيها كا اغراضه الخاصه ... راح يطل ولقاه محسن ..
حس بقهر من هالبزر ... بسرعه راح وشد محسن وهو يقول :~ لا تتلقف
بشي مالك علاقه فيه فاهم ..!!! يالله اطلع برى ... وبعدين انتم نو ؟؟
ماناقصني غير عيال الشوام ييون ويعفسون لي اغراضي ...
-(محسن سحب يده وهو يقول بغرور :~ تروك ايدي .. ماني رايئ لك ..
والمره التانيه لا تمد ايداك علي .. ولا راح بأصى لك .. فهميت ..!!
ؤف شو غليز ..
((صقر رافع حواجبه مرتاع من لسان هالبزر ... وده يتوطى ببطنه بس مايدري منهو ..
نزل صقر تحت ولقى عبدالمحسن جالس ..
-(صقر :~ منو هذا الياهل ..؟؟
-(عبدالمحسن رفع عيونه على صقر وهو يطالعه للمده ...
ثم نطق :~ ولدي ...
-(صقر ضحك بسخريه :~ عبدالمحسن اتحجى من صجي ..
منو هذا ..!!
-(وقف عبدالمحسن ثم راح بيرقى للغرفته وهو يكرر جملته :~ قلت لك ولدي .. واسمه
عبدالمحسن ..
-(لحقه :~ انت من صجك .. ولدك ونفس الأسم بعدين اصلا كيف ومنو متى
متزوج عشان تييب ياهل ؟؟
-(عبدالمحسن مارد عليه ... بس اكتفى بكلمة :~ طلق اللي على ذمتك ..
قبل لا تنصدم بالواقع بعدين .. طلقها حدك مادخلت عليها ..
-(صقر سكت بقهر بس مارد لأنه لا يمكن
يطلق ليان اللي دفع كل روحه بس عشان يتزوجها .. وهذا يقول طلقها ..
((صقر دخل بغرفته .. بس انصدم لما شاف محسن يعبث بأغراضه ..
وصلت معه .. راح بسرعه وسحب محسن مع بلوزته وهو يقول :~
يالله يالله اشوف جدامي على برى ... ولا اشوف ويهك مره ثانيه ..
((طلعه برى بجفاشه .. حتى محسن تملل من صقر وحركاته ..
رغم ان محسن يدري ان هذا عمه .. مثل ماقال له ابوه عبدالمحسن ...
بس يكرهه مايحب عمه صقر من أول ماشافه ...
تربى عالغرور والدلال ... شي طبيعي يكون كذا ...
راح عند غرفة عبدالمحسن ثم طق الباب ..
-(عبدالمحسن :~ منووو !!
-(محسن :~ أنا ..
-(تنهد بضيقه :~ دش حسون دش حبيبي ..
((لما دخل عبدالمحسن وهو يقول وماد بوزه :~ هلئ هاد هوا عمو صئر ..؟؟
-(عبدالمحسن مسك كتوف محسن وهو يقول بحنان :~ حبيبي من اليوم ورايح
ابيك تتحجى مثلنا جذي ... امراتي لأنك انت امراتي ... موب لبناني ..
لهجة امك موب لهجتك ... يعني لازم تتعود على لهجتك الأصليه موب جذي ..
خلاص حبيبي ... وبعدين أي هذا عمك صقر ... ابيك تحترمه زيييييييييين فاهم ..
-(نزل راسه :~ بس انا هيك بتكلم .. وبعدين عمو ماحبيتو منوب ...
-(ابتسم بحنان :~ حبيبي مثلي انا .. انت ماحبيتني من البدايه بس شوف الحين ..
احنا صرنا اصحاب انا وانت صح ..
-(مارد وفضل السكوت ... بس قال أخيرا :~ طيب ممكن نام عندك ؟؟
-(وهو يخربط شعره بمزح :~ أكيـــدين حبيبي ..
يالله يالله بسرعه على السرير ههههـ ..
(ابتسم ثم انسدحو مع بعض ..
-(محسن :~ بابا ...
-(عبدالمحسن التفت بسرعه على محسن متوتر ..
أول مره يقول له محسن هالكلمه ... ومستغرب اصلا من هالكلمه ..
موب مستوعب انها تنقال له ... يتمنى من زمان انه يتزوج ويكون له طفل ..
ابتسم بضيقه :~ هلا حبيبي ..
-انا شتئت لماما ..
-لا لا قول انا اشتقت للماما ..
-(ضحك بمرح :~ انا اشتقققت لماما ..
-برافو .. حاظر اذا تبيني بكره أوديك لها وديتك ...
-(جلس بفرحه وهو يطالع ابوه :~ عن جد بابـــــــــــآآ ...!!!
-أكيد حبيبي .. هاي أمك مستحيل أحرمك منها ... يالله ماتبيني احجيلك
قصه ؟؟
-(انسدح مره ثانيه :~ بدي قصه للأولاد ..
-ههههـ شلون يعني ؟؟
-متلا قصة روبن هود ... أو قصة البطل الشجاع ..
-هههـ ولله ماأعرفهم بس ولا يهمك بكره راح أشتري كتاب قصص للأولاد
واحجي لك .. أما اليوم راح اقولك من عقلي ..
-ؤكي __^ ...
-كان ياماكان ........... كان فيه ولد مثل عمرك .. اسمه ..................................
((عبدالمحسن بدى يحكي للحسونا لقصه .. حسون شوي شوي وهو يغمض عيونه ..
أما من جهة صقر ... دق على ليان وهو متوتر ..
ليان كانت نايمه من بعد مابكت طول اليله ..
ولا ردت عليه ...))
((خلونــآ نروح للنارا ...
يزيد لما وصل لبيت نوف ودخل ...
نوف قالت بخوف :~ نارا داخل بس انت ليش ييت ...
-(بقهر :~ وانتي شلون تتجرأين وتاخذين نارا عندج ..؟؟
-(بغضب :~ وانت اصلا شك فيني وفيها ..!!
-احلفي عاد .. بسرعه ييبي نارا ..ولا قولي لي وينها ... مستحيل اخليها عندج
وانتي ادرى ليش ...
-شتقصد يعني ... نارا مهما صار بيننا نظل صاحبات وانت مالك شغل فينا ..
يالله اطلع قبل لا يي ابوي ويشوفك بييتنا .. بسرعه اطلع ..
-ماني طالع الا ونارا وياي فاهمه ... واذا على قولتج تعبانه راح أوديها المستشفى ..
-(نوف فهمت انه الولد مافي أمل منه عشان كذا فكرت لو تجلس وتفهمه كل الساله وكل شكوك
الدوكتور ...
-يزيد ايلس وانا بقولك كل السالفه ...
-اللهم طولك ياروح قلت لحم اعندي وقت اقضيه للأشكالج .. بسرعه وين نارا ..
-(نوف جلست عالكرسي اللي قدامها ثم بدت تقول له كل اللي صار وكيف وضع نارا ..
يزيد مصدوم من اللي سمعه بس انصدم أكثر لما قالت فيه آثار على
حسب اقوال الدكتور تدل ان فيه أحد معتدي ويمكن هو نفس الشخص اللي ضربها
اعتدى عليها .. يعني ماندري للحين وش السالفه بالضبط ...))
-(كملت نوف :~ ولو ودينها للمستشفى راح ياخذون الافادات .. واحنا للحين ماندري وش سالفتها هي بالضبط ..
اذا درينا نقرر اذا ناخذها أو لا ...
-(يزيد ساكت .. موب قادر يستوعب اللي سمعه ... ثم قال بشفايف ترتجف
خوف من اللي راح يقوله وبيسمعه :~ طيـ ... طيب نارا الدكتور .. مممـ .. مــآ قال
آآآ .. اذا كانت للحيـ ... ن ... بنت أو ..... لا ...
(نوف فهمت وش يقصد علطول .... نزلت راسها وهي تقول :~ مايقدر يتأكد ...
يقول لازم نوديها للمستشفى .. وبعد فيه كسر بيدها مايدري اذا هو كسر
أو مجرد شكوك ... لازم لها اشعه ...
(( يزيد جلس على الكرسي بسرعه وهو حاس ان الدنيــــا قدامه فجأه تسكرت
بوجهه .... يعني نارا ظـ ... ظاع شرفها ... بس ليش ... ليــــش ...
((يزيد وده يصارخ يسوي أي شي .. بس يبي يطلع الضيقه اللي بصدره
من اللي سمعه ...
-(نوف وهي تطالع حال يزيد اللي انقلب فجأه ... حست كيف هالشاب اللي قدامها
يحمل مشاعر كبيره للنارا بس ماقال شي ... تنهدت بضيقه ثم قالت :~
يزيد ياريت تروح قبل لا يي ابوي ويشوفك ... بعدين مدري شنو بقوله اذا شافك ..
روح واذا صار أي شي جديد (سكتت شوي ثم قالت :~ أوعدكـ اني راح ادق عليك
وأقولك انت بالذات ... وأصلا الدكتور يقول يمكن ماتصحى الا بكره ...
يعني اذا ممكن تطلع الحين قبل ابوي ...
-(يزيد وقف بهدوء ثم طلع بدون أي كلمه .....
حاس ان قلبه محبط بشكل غير طبيعي ....
البنــــــــــــــــــــــت اللي أحبها راح شرفها !!!!
نارا البنت اللي حبيتها وعمري مافكرت ببنات ... تروح عفتها منها ...
ولله ياريان لو تكون انت السبب ...
ماراح اخليك عايش بهالدنيا ...
((ركب سيارته بس مارجع للبيت ... توجه للبحر ... اللي يشيل هموم الملايين
من العالم ...

يتبع

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 22-05-09, 06:46 PM   المشاركة رقم: 118
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

(( في اليــــــــــــــــــــــــــــــــــوم التالي ....
تولين على الفراش ... لما رنت ساعتها بسرعه طفتها بطفش ....
مامداها تغمض عيونها الا ورن منبه جوالها ...
تأففت بملل .. ثم طفته ...
بهاللحظه طار النوم عنها ...
كانت منسدحه وهي مفتحه عيونها ... تذكرت سالفة جوجو وطلال ...
تنهدت بضيقه وهي تفكر وش تسوي بعد اللي صار ...
وجودها بينهم ماعاد له معنى....
توليــــــــــــــــن ... لين متى راح تبجين عشان طلال اللي موب حاس فيج ...
لين متى وانتي ضعيفه جدامه ...
خليج قويه .... وانسيه ...
أنســـــــــــــــــــآآه !!!!! بس ماأقدر انساه ...
عيل تجاهليه بقدر الامكان ....
أي نعم راح أحاول اتجاهله ....
راح اقوي قلبي ...
وماعلي اذا تزوج واو لا .. انا شيخصني .. كيفهم .. أهم يحبون بعض
خلاص اللـ ......... الله يوفقهم ..
((قطع عليها طق الباب ...
-(بصوت عالي وهي تحاول تكون نشيطه لليوم :~ خلاص قمت ...
((الخدامه راحت ... أما تولين قامت بسرعه ودخلت تتروش ...
$$ هـــــــــــل تعتقدون بالفعل تولين باستطاعتها أن
تتجاهل حبها وهو طـــــــــــلآل ..؟؟ $$
بالتأكيد الأيام سوف تكشف لنا كل شيئ $$
فلنذهب الآن الى فيصل ..$$
((فيصل ركب سيارته وبسرعه عالجامعه ...
لما وصل الجامعه ... نزل بسرعه وهو رايح يدور جينفر ...
دق عليها بس جوالها مقفل ...
فيصـــــــــــــــــــــــــــــل قرر ... وراح ينفذ اللي بباله ..
بس ماحصل جينفر ..
حصل وتين ...
حس بقلبه راح يوقف لما شاف وتين ...
تقدم لها وهو يتنحنح ..
وتين لما شافته بسرعه نزلت راسها ... ماتحب تكلم أولاد بس فيصل الظاهر ماراح
يعطيها مجال تختار ...
-(فيصل وهو متلعثم :~ آآآآ ... وتـ ... وتين ....ابي اسألج بس سؤال واحد ...
-.......................
-آآآآ ... انتي للحين تحبين عـ ... عبادي ..؟؟
-(بصوت مره مو واظح :~ ليش تسأل ..؟
-شنو !!!
-قلت ليش تسأل ؟؟؟
-أسأل لأنه رفيجي وأبي اعرف اذا فيه مجال يرد لج أو فيه مجال لغيره
يحبونج .؟؟
-(رفعت راسها وهي مو فاهمه شي ... بس قالت :~ شتقصد ؟؟؟
-(بلع ريقه اللي جف ثم قال :~ قصدي واظح ... مارديتي علي ...!! فيه مجال يرد لج
بعد كل اللي صار ولا لا .؟؟
-(مافهمت بعض كلامه بس ماعطت للموضوع اهتمام وقالت :~ اصلا لو هو يحبني
جان من البدايه تقدم لي ... بس مثل ماقال انا مجرد لعبه عنده
أو وسيله عشان يقهر واحد من ربعه ...
-يـ ... يعني انتي تحبينه للحين ...
-(وقفت وهي تطالعه بصمت ثم قالت :~ مايهم اذا انا احبه خلاص ... انا وعبادي انتهينا
-(لما راحت فيصل قلبه يعورررره لأنه يبي يقولها انه هو يحبها
بس مقهور لأن جينفر هي اللي قلبت حياته وماعاد يقدر يفصح عن مشاعره للوتين
ابدا دام عنده طفل من بنت ثانيه وبالحرام ..)
((وهو يطالع وتين رايحه .. وبقلبه بقول ...
آآآآآآآآآآآآآآآخ بس شكثر احبج ياوتين ... أولمره في حياتي أحس بهالأحساس ..
ماتوقعت في يوم اني راح أحب صج ...
بس شنو فايدة حبي وانا ماقلت لج أو بالأصح خلاص ماعاد اقدر اقولج ...
((قطع عليه أفكاره فهد اللي غطى عيونه :~ منو الحلو اللي مغطي لك عيونك ..؟؟
-(يضحك :~ باللاهي عاد ... من غيره فهود حبيب قلبي ...
(فهد وهو يطالعه وفاتح يدينه يستعبط :~ولاااك تؤبرني ياراقل ...
(ثم ضمه بقوه .. فيصل وهو يضحك دف فهد :~ يععع اقرفتني على هالصبح ياشيخ ...
-من حلاة ويهك عاد امش بس امش خلنا نروح نفطر لأني يوعااان ...
-(مافطرت ..!!
-لا .. وانت ..
-هههـ بعد لا ..
((أميره كانت توها داخله من البوابه ....
صدمت براكان ...
لما طلحت شنطتها جلست بتاخذها بس راكان خذها قبلها ثم مد الشنطه لها بهدوئه المعتاد .
أميره خذتها وهي توها بتقول شكرا الا واختفى من قدامها ...
التفتت تدوره بس مالقته..!!!!!!
راكان وهو يمشي رايح للمكتبه الجامعه ...
لما دخل راح يدور له على كتاب ...
كانت المكتبــــــه فاضيه ومافيه غيره هو وشخص ثاني ....
راكان يسمع صوت بالجهه الثانيه بس مايدري مين ...
بس تجاهل الوضع ...
ماح سالا بصوت ضحكات تعلا ... شم ريحه كريهه ...
راكان كان بيده كذا كتاب ثقيل ...
لما لف بيروح للطاوله ...
طلعت بوجهه بنت ... ظرب كتفها بالكتب اللي طاحت عالأرض ..
راكان انقهر من البنت ... بس لما رفع عيونه عليها ...
كشر بقرف من شكلها ...
((شخصيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــه جديده ...
مشــــــــــآعل .... معروفــــــــــــــــــه بلقب (( ميشـــــو )) ...
شخصيتـــــهـــــــــآ ...
تقدرون تقولون ... X فـــــي X ...
يعني عايشه حياتها من أجل لا شيئ غير الظيـــــآع ...
الزقاير شي عندها روتيني ...
لبسها غريب وتحب اللون الأبيــــــــــض ... بعض الاحيان تجيهم على شكل
ملابس ممزقه ...كل ملابسها لون ابيض ...
ماخذه الدنيا .(( فــــــــــــــري )) ..
ومايهمها أحد بالكون كله ...
قاصه شعرها بوي وبقووووووه يعني شعراتها
تجي طرف الأصبع ... وتحوسه بالجل ... صابغته (( أششششششقر ثللللجي )) ...
أحد حواجبها شاطبته بالموس ...
زمام بأنفها وحلق بشفتها ...
((ملامحها غريبه .. كل شي حاد حتى بنظراتها تخوف ...
اللي يشوفها يقول هذي أقذر بنت على وجه الأرض ...
((من أصــــــــــــــــــــل كندي ... بس أمها لبنانيه وتطلقت من أبوها
لما كانت بالمهاد ... وتزوجت واحد امراتي ....
عشان كذا هي بس بالملف اصلها كندي ...
بس باللغه ماتعرف غير العربي وللهجه الامراتيه ... وأي أحد يسألها
تقول له أنا من الامارات ...
لون عيونها رمادي طبيعي ...
العمــــــــر :~ 21 سنـــــــــــــــــه ...
فيها طيبه بس عمرها ماقد أظهرتها ولا حتى هي قد حست بهالطيبه اللي تمتلكها ...
رغم ظياعها للآخر حد .... الا انها تكره الأولاد بشكل عام ... من بعد أبوها
وزوج أمها ... صارت تكره الجنس الذكري بشكل عااام ...
شلتها مثلها ظياع بظياع وكلهم بنات ...
((ملاحظـــــــــــــــه :~
كانت صاحبة وحده من توأمنـــــــــــــآ ... صاحبتها لما كانو صغااااااار ..
بس مايدرون عن بعض الحين لأنهم افترقو من كانو صغار بعمر 9 سنوات ..))
.............
((ميشو نزلت عيونها على راكان وطالعته بحتقااااااار وسخريه ...
راكان ماعطاها وجه فجلس وجمع كتبه ...
بس ميشو بوقاحه منها رجفت كتاب للبعيد وهي تقول بدون ماتطالعه ...
-المره اليايه شوف جدامك عدل ...
-(راكان مسكها بقوه وهو يقول :~ روحي ييبي الكتاب ...
-هههههههههااااااي ... مسجين انت ولله رحمتك ... (( سحبت يدها بقوه منه وهي تقول
بوقاحه :~ أحلم على قدك يا.... هه وخر عني زييين ...
((راكان يكره هالنوعيه من البشر ... عشان كذا ماجادلها أكثر ولف ياخذ الكتاب ..
أما مشاعل كملت مكالمتها وضحكها ... رمت الزقاره عند رجول راكان
وهي تقول :~ طفها ياحلو ...
((ثم راحت ... راكان تنهد بقرف من هالأشكال ... لف ولا طفا الزقاره ...
جلس وكمل يقرى الكتب اللي طلعها لأن وراه بحث ))
((من جهه ثانيـــــــــــــــــه ...
ليــــــــــــــــــــآن ...
بسرعه لبست عبايتها وتحجبت ... ثم طلعت بتمشي
للجامعه كعادتها ...
بس هالمره صقر كان واقف قدام البنايه وينتظرها ...
لما شافها طلعت بسرعه حرك السياره ووقف عندها وهي تمشي بالرصيف ..
فتح الدريشه وهو يقول بابتسامه :~ تفضلي ياأميــــــــــرة العالم كلهم ههههـ ...
(ليان خلقه كارهته ... وعاد من بعد حركته أمس صارت ماتطيق حتى تشوف وجهه ..
كملت طريقها ولا ردت عليه ...
-(صقر ماراح ييأس من بعد اليوم ... ظرب البوري بشكل مزعج وهو يقول
بعناد :~ ماراح الروح من عندج وأوقف هالازعاج الا لما تركبين وياي ...
(وكمل يظرب بواري ... ليان توترت من ازعاجه واللي بالشارع صارو يطالعونهم ..
عشان كذا بسرعه فتحت الباب الخلفي وجلست ...
-(صقر وهو مبتسم :~ وبرضو ماراح اتحرك الا لما تركبين جدام عندي ..
لا تنسين انا الحين خطيييبج ....
((ليان مقهووووووره منه .. بس فضلت انها تطنشه ...
صقر حس انو مافي أمل منها .. لما مشى للجامعه قال بضحك :~
عيل صرت سايق عندج هاه __^ ...
-(تطالع الدريشه ومطنشته )
-(صقر مايأس :~ طيب متى محاظرتج الأولى ..!!
-...................
-(علد جملته بكل صبر وابتسامه :~ متى محاظرتج ..!!
-(تنهدت بطفش :~ الساعه 9 ...
-(صقر الرتاح انها ردت ثم قال :~ حلو عيل الحين الساعه 7 وانا محاظرتي
الساعه ثمان ... بس عادي لو اسحب عليها لعيونج .. جم عندي من ليونه أنا __^
ونروح نفطر بأي مطعم
تبينه ((ثم سكت شوي وهو يفكر انو ليان أكيد ماتعرف حركات المطاعم
أو ماقد طبتها بحياتها ...فكمل يقول :~ عندي لج مطعم
انا ماأييه الا للفطور ... ياعليه شاي مع حليب ماأدري شلون
يظبطه .. بيعيبج انا متأكد ....
(رفع عيونه بالمرايه يطالعها بس تضايق لما شافها تطالع الشباك
ومطنشته ...
صقر لا تيأس ... الطريج جدامك طويل ...
(( طيب نروح الحين للتولين ...
تولين جت بتنزل وهي سرحاااانه بطلال وجوجو ...
-(أم تولين :~ توتي شدعوآ ماودج تسلمين علي قبل لا تزلين ..
-(تولين ماحست بروحها ... باست أمها وهي تقول :~ سوري
بس مانتبهت ..
-(أم تولين خافت لا يكون فيها شي فقالت :~ تولين فيج شي ..
-(تولين تتصنع الابتسامه :~ لا .. يالله بااااي ..
(نزلت وهي توها بتدخل البوابه ...
وقفت تطالع الجامعه ...
((توليــــــــــــــــــــــن من اليوم ورايح .. تجاهلي طلال ..
الدكتور طلال وبس ...
وجوجو تظل صاحبتج ...
لازم الرد لحياتي قبل لا أقابل الدكتور طلال ..
((تنهدت بصوت عالي وهي تبتسم وتحاول تاخذ نشاط للي راح تقابله اليوم
من أحداث كيف تتجاهل الدكتور طلال وتحاول تنسى حبها له ....
دخلت الجامعه وهي للحين حالتها ؤكي على ؤكي ...
وكل ماجى في بالها طلال بسرعه تحاول تغير تفكيرها لأي شي ثاني ...
((مرت من عند ريان اللي جالس ويطالع الطلاب يدور على نارا
يبي يعتذر منها على اللي صار ...
بس توتر لأنها للحين مو باينه ...
$$ حسنـــــــــــــــــــا ..لنعد الــــــى نـــــــــــآرا ..$$

((نارا تأن بألم ... نوف كانت نايمه على الكنبه اللي جمبها ..
فتحت عيونها ببطئ وتكاسل لأنها أمس كله سهرانه وهي تحاول تهدي
نارا اللي مضت الليله كلها وهي تحلم وتبكي ...
نوف لما شافت نارا تتألم ..بسرعه وقفت عندها وهي تلمس حرارة نارا ...
بس لقت الحراره خفت أحسن من الليل كله ونوف تحط فوطه فيها مويها
على راس نارا ...
-(نوف وهي تمسح على شعر نارا بحنان وخوف :~ نارا انتي بخير الحين .!.! تسمعيني .؟؟
-(نارا فتحت عيونها بتعب ... تحاول تميز الشخص اللي واقف قبالها ..
مدت يدها على على يدها الثانيه وهي تتألم ...
نوف بهاللحظه خافت لو يكون جد كسر وهم للحين ماجبروه لها ..
-نارو أنا نوف تسمعيني .؟؟
-(وهي تتنفس بصعوبه وتعب :~ أبي ماي ..
((بسرعه نوف قالت :~ انشالله ..
(ركضت تجيب لها مويه ... وهي راجعه شربت نارا باهتمام ..)
نارا منسدحه وهي مفتحه عيونها بس متألممممه من جسمها كله ...
نوف جلست عندها وهي تقول بعطف عشان تحسس نارا بالأمان :~
نارا شصار لج !! منو اللي ساوا لج جذي ..؟؟
(نارا بهاللحظه تذكرت كل شي صار ...
تذكرت كيف مشاري كان يبي يعتدي عليها ... وتذكرت كيف
دخلت السكينه بجسم مشاري ...
صحيح حطت السكينه قدامها وكأنها تدافع عن نفسها وتهدده بالسكين ...
بس مشاري مانتبه للسكينه وقدم جسمه لها بقوه بحيث دخل جسمه بالسكينه ...
((نارا بهاللحظه بدت انفاسها تتصاعد مره ثانيه وترتجف ...
شوي وشوي بدت تنزل دموعها وهي تردد جملة :~ لا أنا ماقتلته ماقتلته ..
لاااااا (شوي بدت تصارخ وهي تمسك راها وتبكي :~ أنا ماقتلته ماقتلتــــــــــــــه ..
((نوف بخوف تحاول تهدي نارا بس ماقدرت ... بسرعه دقت على الدكتوره ونادتها تجيب سرعه ...
وبنفس اللحظه الرسلت لليزيد رساله :~
أنا نوف ... بغيت اقولك ان نارا صحت ..
بس حالتها موب طبيعيه .. وتردد كلمات غريبه
(( وصل المسج لليزي اللي مانام الليل كله ... كان عند البحر منسدح على كرسي
طويل ... رفع جواله بتعب من السهر وكثر التفكير بنارا الليل كله ..
لما قرى المسج بسرعه قام بيروح للبيت نوف ...))

أنتهــــــــــــــــــــــى البارت الأخير من الباب السادس ..
وسوف القاكـــــــــــــــم بااذن الله في الباب السابع بالجزء الأول ..
انتظروني يوم الأثنين الســـــــــاعه السادسه ماقبل المغرب ...
....
آرائكمـ حول البارت وتعليقاتكمـ ...
تعلمون بأني سأشتاق لكمـ ...
كما أعلم بأنكمـ ستشتاقون للأبطال القصه ...
تحياتـــــــــــــــــــــي ومودتي للجميـــــــــــــــع ..
NoNy………
دمـ حبيبيـ يروينيـ ........
SLMLM……………….

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 22-05-09, 06:47 PM   المشاركة رقم: 119
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اتمنى لكم قراءة ممتعة .....


وعلى الوعد ..... مع الجزء القادم ... في نفس الموعد التي حددته الكاتبة ....

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 22-05-09, 09:39 PM   المشاركة رقم: 120
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 74176
المشاركات: 516
الجنس أنثى
معدل التقييم: وردة الياسمين عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 39

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وردة الياسمين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يسلموووووووووووو بصراحه الروايه بلشت تقلقني وتتجه اتجاهات غريبه بلييييييييز لا تقولوا انه نارا رح تتهم بالقتل وبعدين عمهم شكله مو عاجبه وجود التوائم ورح يغطرش عشان الورث بس رحمت ليان والله لانه غصبها عالزواج الي يصبرنا انه يحبها بس عنده طريقه غريبه بالتعبير عن حبه بس الحلو انه بلش يفكربوجود صله بينها وبين فيصل لعل وعسا يعرفو بعض شوي وننتظر عنار البارت الجاي وشكرا يا عسل

 
 

 

عرض البوم صور وردة الياسمين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة دم حبيبي يرويني, لقاء صدفه, الامريكية, الجامعه, القسم العام للقصص و الروايات, اغراب, تناول, توائم و لكن أغراب في الجامعة الأمريكية كاملة, قصه مميزة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t109702.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 18-01-15 01:39 AM
Untitled document This thread Refback 20-11-09 02:39 PM
Untitled document This thread Refback 16-10-09 07:11 PM


الساعة الآن 03:07 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية