لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (4) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-08-09, 08:22 PM   المشاركة رقم: 1871
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 142868
المشاركات: 11,370
الجنس أنثى
معدل التقييم: نوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسي
نقاط التقييم: 3549

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نوف بنت نايف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

السلام عليكم
مرحبا نفوسه الغاليه الله يتمم عليك الصحه والعافيه ويجعل كل رفسه من رجيلات ولدك في بطنك بلسم على رووحك يارب

غاليتي نفووس بارت اليووم هادي صح بس مصيري من وجهة نظري
يوسف وباكي
اشوف ان احضار يوسف للجدات خطوه جريئه بشكل
الجدتان في منتهى الذكاء والفطنه يعني اي حركه تذمر من باكي راح تطيح الاموور كلها على راسه
هم اصلا مع اعجابهم بيوسف كشخص الا انهم لهم عداء قديم العرب
فاكيد في اكشن واجد في البارتات الجايه

نجي لــ
ناصر ومشاعل
الان خلص ياناصر حطيتها قدام الامر الواقع بس مع عناد مشاعل وكرامتها المجرووحه اظن ناصر بيعاني كثير بس ان شاء الله انه قدها
لطيفه ومشعل والدخيله على حياتهم فاتن

هل هوو هدووء ماقبل العاصفه
توقعي لفاتن انهاتكوون متحديه كان في محله لكن توقعي لمشعل وانه يمكن تفتنه واتاثر على حياته مع لطيفه اتمنى انه ما يصير صح

اتمنى من كل قلبي ان شخصيه مشعل تحتفض بصورتها الجميله قدامنا

هذا مجرد تووقع لا غير
همسه لك نفووسه القصه قصتك ولك الحريه في سير احداثها بلا منازع

وتدخل عدة اطراف في الرؤيه قد يفسدها
لك خالص تحياتي

 
 

 

عرض البوم صور نوف بنت نايف   رد مع اقتباس
قديم 04-08-09, 02:40 AM   المشاركة رقم: 1872
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 85297
المشاركات: 246
الجنس أنثى
معدل التقييم: ripe lady عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ripe lady غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

صبــــــــــــــــــــــــــــــاح الاوركيـــــــــــــد

مشكوره على البارت ,,,,ممم بارت اليوم هو بارت بلسم العوده بعد أسى الهجران

===========================

أجدتي انك جمعتي زوجين بينهم العامل المشترك هو اسم روايتك

أســـــــــــــــــــى الهجران


جميعهم تعذب بنار الهجر والفراق وجميعهم يحمل بقلبه الكثير الكثير من الحب والعشق لشريكه.

الزوجين كلاهم اختار سلاح الدهاء والحيله بمعركة الحب ضد زوجات سلاحهن الضعيف هو,,,,


جرح وألم تسبب فيه ازواجهن .

وانتصر سلاح الدهاء كخطوه اولى من المعركه وبينتصر بأذن بالخطوه الثانيه وهي ابراء الجرح .

ورغم تشابه قدرهم الا ان مايعرفو بعض ابدآ .

=================================

عودة مشاعل وباكي

بالنسبه لي تشانس أخر عشان يشوفون جوانب من شخصية يوسف وناصر يمكن تحت الضغوط

السابقه ماتسنى لهن يكتشفونها

ويمكن هالجوانب تكون البلسم لعلاج الجرح الألم .


=====================================

من حسن حظ ناصر ومشاعل ان دخل بموضوعهم شخصية حكيمه وعاقله لها نظره بعيده

أثرت بشكل فعال بعودة مشاعل ,,,,,,طبعآ هالشخصية هي (لطيفه)وطبعآ كان

تدخلها بالوقت المناسب.

===================================

باكي ويوسف

نفس الشي لازم يكون في تدخل يحل مشكلة حمد ,,,,ومانلوم يوسف لانه ماعنده تاريخ

يجمعه مع باكي عشان يشفعلها ,,,هو حكم على ماشافت عيونه وعمل اللي عليه

سألها كذا مره واخيرآ واجهها وماشاف منها دفاع عن النفس او حتى تبرير.

يعني باكي هي حطت نفسها بموضع الشك ,,لذلك اما انها تبرر السالفه او

تدخل شخصية على علم بكل ماسبق تحل سوء التفاهم . ومافي غير شخصين

اما هيا او مشعل بعد ماهيا تقوله السالفه بس هنا مشعل بيعرف بسر حمد.


==========================================


انتظرك بأذن الله تعالى عقب خمس ساعات ونص ومستعده لقفله مؤلمه


أشكرك على انضباطك بالمواعيد وتعاملك الراقي وبالك الطويل

 
 

 

عرض البوم صور ripe lady   رد مع اقتباس
قديم 04-08-09, 04:18 AM   المشاركة رقم: 1873
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2009
العضوية: 145161
المشاركات: 107
الجنس أنثى
معدل التقييم: الترف المغنج عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 16

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الترف المغنج غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

صبــــــاح الأعـــــجاب بسحـــــرك الآســــــــر

كيفك يا الغالية ............... اللة يسهل عليك يا رب ............. ويجعلة من الذرية الصالحة ...............

جمعتي في هالجزء أكثر من انجرح ونجزع من الهجران ................ وأعتقد أنة بجمعك لهم سوف تسير حياتهم بمنحنى آخر ............. فالقرب من الحبيب تشعل وقائد النار بجوف الحبيب القريب البعيد ................. وكلاً يرى الحبيب بمنظور قريب يلامس جراحة ويداوي آلم بعدة .............. إذأ لتأخذ اسى الهجران تميز آخر ................

ربنا يزيد عليك أنعامة ويزيد من مواهبك الآسرة لقلوبنا ...........


أخــتـــكـ // الــــــــــتــــــــرفـ المـــــــغـــــنـــــــجـ

 
 

 

عرض البوم صور الترف المغنج   رد مع اقتباس
قديم 04-08-09, 08:00 AM   المشاركة رقم: 1874
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP




البيانات
التسجيل: Jan 2009
العضوية: 117447
المشاركات: 738
الجنس أنثى
معدل التقييم: #أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم#أنفاس_قطر# عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1255

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
#أنفاس_قطر# غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صباح الورد والفل والياسمين
.
تدرون بنات كان فيه شيء في علاقة موضي وراكان توقعت إن بعض قارئاتي الذكيات بينتبهون له
بس ماحد انتبه مثل الطريقة اللي انا توقعت انه البعض قد يلاحظها

ما تلاحظون يا بنات أني أكثر من مرة شددت إن موضي مملوحة لكنها ليست بجمال أيا من شقيقتيها ولا حتى مشاعل اللي جمالها هادي
بينما راكان شافها جميلة إلى حد الإبهار
ما أدري.. ما أوحى لكم هذا بفكرة معينة قد تكون خاطئة أو صائبة الله أعلم
بس أنا الموقف نفسه كان مقصود عندي وتوقعت تنتبهون له
بس ماصار!!

تكلمت عن موضي وراكان لأن قفلة اليوم عليهم
قفلة انتظرتوها من زماااااااااان
واليوم تصير بطريقة ما أعتقد انكم توقعتوها
.
استلموا
.
قراءة ممتعة مقدما
.
لا حول ولا قوة إلا بالله

أسى الهجران/ الجزء السابع والثمانون


بيت محمد بن مشعل
غرفة ناصر ومشاعل الجديدة
بعد صلاة الظهر وقبل الغداء

مشاعل متوترة جدا.. تعلم أن ناصر على وصول
بعد أن غادرها صباحا وعاد لعمله
تشعر بخجل كاسح
لم تتحرك من الغرفة مطلقا ولا تستطيع وضع عينيها في عيني أي أحد من أهل البيت

طرقات رقيقة على الباب
مشاعل بخجل: من؟؟

من خلف الباب بصوتها الهادئ: مريم

مشاعل قفزت لتفتح الباب بسرعة رغم أنه مفتوح ولكن احتراما لمريم ومكانتها عندها

سلمت على مريم.. ومريم احتضنتها بحنو وهي تهمس بترحيب حقيقي دافئ:
تو ما نور بيتنا.. حتى لو أنا ما شفت النور بس حاسه فيه
إن شاء الله عجبش مكانش الجديد؟؟

مشاعل بخجل: الحمدلله فديتش..كل شيء زين

مريم بحنان: زين انزلي تغدي معنا أنا وأمي

مشاعل بحرج وصدق: بصراحة مستحية يا مريم.. منحرجة أحط عيني في عين عمي وإلا أمي أم مشعل

مريم بهدوء عذب: اسمعيني مشاعل.. هونها وتهون
يعني إذا أنتي كبرتيها تكبر.. وإذا أنتي صغرتيها تصغر
يعني دامش بتحطين السالفة كبيرة وانش منحرجة.. بتخلين ابي وامي يلاحظون انه فيه فعلا شيء كبير
بينما لو نزلتي عادي وتعاملتي مع الوضع عادي.. بتحسسينهم إن الموضوع بسيط
واللي صار بينش وبين ناصر مجرد خلاف عادي مثل اللي يصير بين كل المتزوجين

مشاعل ابتسمت برقة: خلاص مريم ألبس وأنزل..


مريم نزلت
ومشاعل انشغلت في تغيير ملابسها والتأنق
وهي أمام المرآة دخل ناصر
توترت
سلم.. ردت عليه بتوتر

ناصر ابتسم دون أن يقترب منها رغم أن شوقه لها يغتاله ويهزه بعنف:
مايصير كل ما تشوفيني كنش شايفة جني

مشاعل ابتسمت: عطني وقت لين أتعود..

ناصر وهو يتجه للدولاب: زين أنا بأبدل.. وبأتغدى في المجلس
وعقبه بأرجع للشغل عندنا مؤتمر.. وماني براجع إلا في الليل

مشاعل باهتمام: مهوب تعب عليك؟؟

ناصر بمرح: خلش تخلصين من غثاي اليوم



************************



الدوحة
بيت فارس بن سعود

غرفة فارس والعنود
بعد الغداء


فارس يفتح الباب بهدوء فهو أصبح يعرف بخيبة أمل العنود اليوم بعد انتهاء فحوصها.. ومن ناحية أخرى هو قلق عليها وعلى إرهاقها
ويشعر أنه قد يكون أرهقها بكثرة التنقلات والتحركات والجولات حينما كانا في تركيا
تطوف دائما في مخيلته بعذوبتها ورقتها وأنوثتها المصفاة
وكأنها قد تنكسر من شدة رقتها ولكنها تفاجئه دائما بقوتها الشفافة

دخل بخطوات ثابتة هادئة
كانت تتمدد على سريرها.. حين رأته جلست وهي تبتسم له ابتسامتها التي تأسره وتأسر روحه على أطراف شفتيها

جلس جوارها وهو يهمس لها بحنان: سلامات ياقلبي

ابتسمت العنود: مافيني إلا العافية
ثم أردفت بنبرة حزن: ولو أني تأملت إنه يكون فيه شيء ثاني

فارس شدها برقة واحتضنها وهمس في أذنها بعمق: ياقلبي تو الناس
على ويش مستعجلة؟؟ تبين حد يشغلش عني يعني؟؟

العنود رفعت رأسها عن صدره وهي تهمس بضعف: يعني جد منت بمتضايق؟؟

نهض فارس ليبدل ملابسه وهو يهمس لها بصدق شاسع ووله مصفى:
إذا قدش جنبي.. ما أبي من الدنيا شيء
ثم أردف باهتمام:
المهم الحين تواضبين على كورس علاجش..
أنا اتصلت في المركز وحطيت مواعيدش كلها المسا... عشان أنا اللي أوديش



**************************


دبي
وقت الغداء
مدينة جميرا

راكان وموضي أنهيا غداءهما وهاهما يجلسان على إطلالة رائعة من إطلالات مدينة جميرا

راكان بهدوء فخم: موضي ترا ناصر أستاذني يبي يأخذ هو غرفتنا واحنا نأخذ قمسه
وأنا رخصت له.. أتمنى ما يكون عندش مانع

موضي توترت نوعا ما.. وجودها معه في مكان منفرد.. أعاد لها ذكريات انفراد حمد بها وهي تصرخ دون أمل في أن ينقذها أحد من براثنه
ولكن رقته الفخمة وهو يقول (غرفتنا) رغم أنها لم تكن يوما غرفتها.. أذابت شيئا ما في روحها بعفوية غضة

موضي ابتسمت: أفا عليك راكان.. وهو عقب كلامك كلام.. أو تظن إني بارادك في شيء أنت عطيته..

راكان يبتسم لها بدفء: على العموم قسم ناصر أحسن..
والشيء الثاني أنا عقب رجعتنا للدوحة بشوي مسافر لسنغافورة عندنا بطولة آسيا للرماية
تقدرين تروحين بيت هلش لو حبيتي لين أرجع

شعرت موضي بما يشبه إحساس ضياع موجع.. فهي طوال أكثر من أسبوع كانت ملتصقة به كظله
فكيف ستتوازن بعد سفره؟!!

هزت رأسها وهي تهرب من أسر أفكارها.. لتبتسم وتهمس له برقة:
إن شاء الله الذهبية ذا المرة

راكان ضحك: يعني تذكريني إني و لا مرة خذت ذهبية أولمبية

موضي تبتسم: بس خذت أكثر من ذهبية محلية وخليجية وعربية
فما فيه داعي للتواضع على غير سنع

راكان يبتسم: بس ذهبية القارة غير

موضي تعاود الابتسام: بس خذت فضية وبرونزية قبل كم سنة في الدورة اللي فاتت... لا تصير طماع

راكان يعاود الضحك: ماشاء الله عليش.. حافظة ميدالياتي أكثر مني

موضي تضحك بخفوت عذب: في هذي لا تصير مغرور.. لاني حافظة ميداليات ناصر بعد
ماعندنا أبطال غيرك أنت وياه

راكان بعمق: ادعي لي ذا المرة أجيب الذهبية..
كل مرة أكون قريب.. قريب.. يصير في الأخير اللي يخرب علي
أحس أحيانا كأنه الفرح كثير علي

موضي بجزع: تكفى راكان ما تقول كذا.. قلبي عورني مع كلمتك والله العظيم

راكان ابتسم: بس أكيد الحظ ابتسم لي يوم بعث لي ربي خوي سفر مثلش

موضي بحزن شفاف: شكرا على المجاملة.. ولو أنك ما ضبطتها



*****************************



واشنطن دي سي
بيت يوسف
قبل الظهر بقليل

باكينام فتحت عينيها بكسل
مازالت لم تستوعب مكانها
وهي تظن أن أحداث الأمس كلها ليست سوى حلم طويل مليء بالهلوسات
رائحة عطر رجالي فخم تحيط بها
فتحت عينيها لتجد رأسها على صدر يوسف
انتفضت وهي تقفز مبتعدة بجزع

نظرت من بعيد ليوسف المستغرق في نومه
فهما لم يناما حتى صليا الفجر
مثقلان بالجرح والحب

تنهدت باكينام بعمق
(أي كابوس جميل هذا؟!!
كابوس وجميل؟؟!!
أي تناقض تسقيني إياه يا يوسف؟!!)

غيرت ملابسها
وارتدت فستانا زهريا لمنتصف ساقيها
ماسكرا بلون أخضر داكن.. وبعضا من ملمع شفاه زهري
لتبدو طلتها كزهرة صباح مشبعة بالندى

نزلت وهي تشعر بخجل عميق من جدتيها لأنها تأخرت في النوم
لابد أنهما صحتا منذ وقت مبكر

وبالفعل كانت الجدتان تجلسان في الأسفل بالقرب من المدفأة الحجرية
ويرتشفان قهوة ساخنة أعدتها لهما ماريا
فمازال الجو شديد البرودة في واشنطن مع أواخر شهر فبراير
ولكن البيوت غالبا مدفأة بتدفئة مركزية كما هو حال بيت يوسف
ولكن الجدتين أرادتا الاستمتاع بدفء أكبر قرب النار

باكينام تنهدت وهي تسلم بمرح:
صباح الخير لأحلى جدتين على الكرة الأرضية

كل جمل باكينام تقولها مرتين بالعربية مرة وبالانجليزية مرة أخرى

الجدتان نظرتا لها بتفحص.. وكأنهما تريدان سبر أغوارها
صفية ابتسمت: صباح نادي يا عروسة
وشك زي ورد النهاردة
مش زي امبارح دبلان وتعبان
حتى وانتي حاطة مكياج امبارح كان باين تعبان
بس دلوئتي زي ئمر

كحت باكينام بحرج..
أ يكون لقرب يوسف هذا التأثير الواضح عليها حتى في شكلها؟!!
روحها تتفتح كزهرة نيسان في قربه
ووجهها يشرق في حضرته
وكأنها زهرة دوار الشمس التي تتجه للشمس
ويوسف هو شمسها التي تمدها بالإشراق والحياة

فيكتوريا أشارت لها أن تجلس جوارها
جلست بجوار فيكتوريا التي احتضنت كتفيها وهمست لها:
كيف هو جو معكِ؟؟
هل أنت سعيدة معه؟؟

ابتسمت باكينام وهي تجيبها بصدق: أحبه

ابتسمت فيكتوريا: لا تلاعبيني يا فتاة
فحبك له واضح حتى لمن لا عينان له
لم أسألك إن كنت تحبينه
سألتكِ هل أنتِ سعيدة معه؟؟

عاودت باكينام الإبتسام: سعيدة

فيكتوريا تنهدت: سأكتفي اليوم بإجابتك الأولى لأنها أكثر صدقا

صفية همست بتقطيب: مالك بتتساسري أنتي وأنتك الخوجاية؟؟

باكينام ابتسمت: انتو مش بئيتو صحاب خلاص؟؟

صفية تبتسم: آه صحاب ولا حد فينا فاهم التاني.. بنتكلم بالإشارة

باكينام بحماس: اليوم هألف بيكم واشنطن كلها.. حتى البيت الأبيض هأخليكم تزوروه (ذات الجملة أعادتها بالانجليزية)

فيكتوريا تبتسم: زرت واشنطن عدة مرات مع ويليام

باكينام تبتسم: رأيتي واشنطن بعين ويليام.. اليوم ترينها بعيني

وهما في حواراتهن.. رن هاتف باكينام.. كانت هيا

باكينام بمرح: اهلا يا هيا

هيا برقة: هلا فيش.. عطيني عنوانكم
بأصلي الظهر وبأجيكم
وتراني بأجيب غداكم معي

باكينام بحرج: ايه تجيبي غدا معاكي؟؟ مالوش لزمة

هيا تبتسم: عيب عليش.. انتي شبعتي عندي اكل خليجي
خليني أذوق جداتش ويوسف
وعلى فكرة ترا مشعل بيجي معي يتعرف على يوسف
فحطي في بالش تجهزين لهم مكان بعيد عنا

باكينام بترحيب حقيقي: اهلا وسهلا فيكي وفي الدكتور مشعل
ويوسف هينبسط كتير انو يتعرف عليه

(قالت هذه الجملة وهي لا تعلم حقيقة هل يوسف يرحب أو لأ)

جهزت مكتب يوسف لاستقبال مشعل ثم صعدت لتصلي الظهر ولتخبر يوسف

حين دخلت
كان يوسف يتوضأ للذهاب للمسجد

خرج.. نظر لها بتمعن.. وعيناه تمسحان إطلالتها التي تعذبه
همس بنصف ابتسامة: الحلاوة دي كلها عشان أنّا وفيكتوريا؟؟

باكينام بتوتر غير مفهوم: تئدر تئول كده؟؟

كان يرتدي ملابسه وهي تدور في الغرفة.. وواضح تماما أنها تريد أن تقول شيئا

يوسف كان يتناول جاكيته وهو يهمس لها بهدوء: فيه إيه باكي؟؟

باكينام بتردد: صاحبتي هيا جايه تزورني وتسلم على ستاتي
وجوزها جاي معاها يتعرف عليك
هو طالب دكتوراة وهيخلص ئريب زيك تمام
ممكن تكون كويس معاه؟؟


يوسف نظر لها باستغراب: أنتي فكراني همجي بجد وإلا إيه؟؟
الراجل جاي لحد بيتي.. دنا أحطه فوء دماغي.. مش عشانك.. لكن عشانه ضيفي أنا

ثم أردف بضيق وهو يعطيها ظهره ويحكم إغلاق سحاب الجاكيت
و يخطر له خاطر مؤذٍ: وإلا تكوني فاكرة إني هاشوف في كل راجل خليجي صورة غريم يفكرني بحبيب الئلب؟!!

تنهدت باكينام بألم عميق.. وهي تسحب أنفاسها بألم أكبر
هذه المرة الإهانة كانت حادة.. حادة.. موجعة لأبعد حد
(لماذا يوسف؟؟ لماذا تستمتع بتعذيبي وأذيتي لهذا الحد؟!!
ماذا فعلت لك لأستحق منك هذا التجريح؟!!
هل تعلم يوسف
لست نادمة أبدا أني لم أخبرك الحقيقة
لست نادمة
أنت تستحق كل الألم الذي تعيشه
فمهما كان ألمك
فهو ليس بمقدار ألمي
احترق يوسف.. احترق أكثر.. وأكثر)

باكينام ردت عليه ببرود رغم أنها تغلي في داخلها:
تعرف أنك أحقر راجل على وش الأرض
مادمت بتشك فيني وتحتقرني.. متمسك فيا ليه؟؟
بتئربني منك ليه؟؟ بتتنازل تلمسني ليه؟؟
اعتئني.. اعتئني.. وارتاح مني

يوسف يمسك ذراعها ويشدها إليه وهو يهمس من بين أسنانه:
ولا تحلمي في يوم إني ممكن أسيبك تبعدي عني
أنا وأنتي خلاص اتربطنا ببعض
والحاجة التانية أوعي تطولي لسانك عليا مرة تانية

ثم أفلتها وهي تدعك ذراعها الذي يألمها
تنهد بعمق وهو يغادر للصلاة ويهمس لها: ضيوفك هم ضيوفي
ما تخافيش مش هأحرجك بهمجيتي



**************************


بيت محمد بن مشعل
بعد المغرب

جمعة عائلية نسائية بمناسبة عودة مشاعل وإن كان أحدا لم يصرح بأن هذا هو السبب حتى لا يحرجن مشاعل المحرجة أصلا

أم مشعل هتفت بصوت عال: يا جماعة ترا راكان وموضي بيوصلون بكرة في الليل
وإن شاء الله بسوي لموضي عشاء كبير بعد بكرة.. عشان كن البنيات يبون يتجهزون

معالي كانت أول من تكلم وهي تقول بحماس مفتعل وإن بدا للكل حقيقيا:
الله يهداش خالتي توش تقولين
يا الله إن شاء الله بكرة يكفينا نتجهز

معالي سارعت للكلام حتى تصرف الانتباه عن وجه والدتها وشقيقتيها اللاتي غمرهن حزن شفاف
فمازال موضوع زواج موضي من راكان يسبب الألم لهن وخصوصا مع معرفتهن أن حمد سيعود قريبا
تعلمن أنها ماعادت تحل لحمد حتى ولو لم تكن تزوجت.. ولكنهن يعلمن أيضا أن هذا لن يمنع حمد من الشعور بالحزن العميق
فهن كن يعلمن تماما ولعه الجنوني بموضي وحبه اللا محدود لها..

الجدة ردت على معالي وهي تنهرها: قصري حسش يا بنت.. وش ذا الفلاج؟؟
ماتعرفين السحا؟!!

معالي جلست جوار جدتها وهي تحتضن ذراعها وتقبل كتفها: كذا يا هويه
تفشلين بنتش المزيونة

الجدة ابتسمت وهي تقرص ذراع معالي: أما مزيونة وتفشلت.. فكثري منها يأمش

معالي تدعك القرصة: وأنا أقول أمي من وين متعلمة تقبص كذا.. أثرها خذت كورس عند الرأس الكبيرة

الجدة بخبث لطيف: أمش كانت قبصتها غير.. أنتو يا بنات ذا الزمن مدلعات
لو أقبصش مثل ما كنت أقبص أمش.. كان فضحتينا بصياحش


زاوية أخرى
العنود تجلس بجوار مريم
مريم بحنان: سلامتش ياقلبي.. كله من اهمالش لأكلش الله يهداش

العنود تبتسم: لا تسوين لي مثل فارس..كل كبدي من كثر ما يوصيني: كلي كلي.. هذا أنا بأخذ الأبر وأصير أحسن

مريم بتساءل حذر حنون: مبسوطة مع فارس؟؟

العنود بصدق: مبسوطة فوق ما تتخيلين.. فارس إذا كان رايق يجنن يجنن فديته
الله يبعد عنا بس عصبيته وغيرته ويكون كل شيء تمام

مريم تبتسم وهي تحتضن كف العنود: وأنتي لا تسوين شيء يخليه يعصب وإلا يغير ويكون كل شيء تمام



زاوية ثالثة
لطيفة ومشاعل

مشاعل بعتب: كذا يا لطيفة تتفقين مع ناصر علي

لطيفة تبتسم: أبي أسوي فيش خير.. شوفي حتى لو سويتي روحش زعلانة
أدري أنش مبسوطة.. شوفي عيونش أشلون تلمع

مشاعل كحت بحرج

ولطيفة تكمل بذات الابتسامة: أنتي على قولت عجايزنا "اغصبني واتغيصب"

مشاعل بصدمة وخجل: أنا؟؟

لطيفة تضحك: ميشو مهوب علي... أنا مربيتش يا بنت
خلي التمنان والدلع لناصر مهوب لي
يا بنت الحلال تدلعي عليه وأنتي عنده... خلونا من غرام المراسلة الفاشل
ولا تطولين الدلع.. أنا مشتاقة لبيبي صغنون ألاعبه
وجودي شبعت من الدلال.. خل يجي ولد عمها وخالتها ويخرب عليها

مشاعل شرقت وكلماتها تخرج متناثرة بصوت خافت مكتوم:
لطيفة أنتي شكلش كبرتي وخرفتي



***********************



دبي
جناح راكان وموضي
بعد صلاة العشاء

عاد الاثنان للفندق ليصليا ويغيرا ملابسهما ليعاودا الخروج للعشاء خارجا
ثم يتمشيان قليلا على الخور
فالليلة ليلتهما الأخيرة في دبي

موضي كانت تصلي في الغرفة بينما راكان ذهب للمسجد
حينما انتهت كان راكان يعود
همس لها بهدوء: أنا بأخذ شاور على ما تلبسين

موضي توجهت للمرآة وهي تتناول كريما من حقيبتها
فتحت أزارار قميصها وهي تكشف عن كتفها الأيسر
كانت تتأمل الأثر الواضح بألم شاسع
مهما حاولت التناسي.. لا تستطيع أن تنسى
الطبيبة أخبرتها أن لون الأثر سيخف مع الوقت ومع العلاج
ولكنه لا يخف.. والجرح بروحها يتعمق

(إلى متى ؟؟
إلى متى وهذا الوجع يستوطن روحي وشراييني؟!!
كم أتمنى أن يأتي اليوم الذي أنسى فيه كل هذا.. وأحلق
أحلق
أحلق حتى حد النجوم.. وأداعب وجنات القمر
متى أعود كما كنت؟؟
مخلوق معجون بالحياة والإشراق والتألق
روح محلقة
محلقة
محلقة!!)

تنهدت وهي تعود من أفكارها
ومدت يدها للكريم لتأخذ منه بعض النقاط لتمدها على الأثر
ولكن قبل أن تصل للعلبة التي وضعتها على التسريحة
فُجعت بيد قوية تمسك بمعصمها
وصوته يصلها هادرا عميقا موجعا: لفي خليني أشوف كتفش


#أنفاس_قطر#
.
.
.

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة ارادة الحياة ; 05-08-09 الساعة 08:55 AM
عرض البوم صور #أنفاس_قطر#   رد مع اقتباس
قديم 04-08-09, 08:15 AM   المشاركة رقم: 1875
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 72244
المشاركات: 28
الجنس أنثى
معدل التقييم: التائهة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
التائهة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

وااااااااااااااااو أول وحده ار و كمان اول مره ارد
نفووووووووووووسه ... لك مني أجمل تحية .

 
 

 

عرض البوم صور التائهة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
آل مشعل من وحي وابداع أنفاس قطر, ماشاء الله تبارك الله إبداع خرافي خراااااافي مبهر, مبروك وسااااااااام التميز ياقلبي, مبهرة أنفاس وأنتِ تحيكين أسى الهجران بخيوط من ذهب وإبداع وتمكن وثقافة, أسى الهجران, أنفاس قطر, أنفاس قطر صورة مشرقة لكل قطر والخليج صورة الإبداع الخيالية, انا احتكرت راكان خلاص ....روح الامس....زارا خذي انتي حمد ههههه, انفاس قطر قمة الأبداع يعطيك العااافيه والله يرزقك الذريه الصاالحه, رائعه بكل ما تحمله الكلمة من معنى, رواية جديده للكاتبه أنفاس قطر راااااااااااااااااااااااااااااااااائعه, فارس بن سعود أملاك بنت الخالة وبس, وااااااااااااااااااو القصة من البداية روووووووووووعه, قصة المبدعة انفاس قطر, قصة بقلم أنفاس قطر, قصة قطرية لأنفاس قطر, كل الابطال من حقوق زارا الراائعه لانه مو طلبها.هذاا طلب الابطال شخصيا.هع
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t109466.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 19-10-14 08:48 AM
ط£ط³ظ‰ ط§ظ„ظ‡ط¬ط±ط§ظ† ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© This thread Refback 20-08-14 04:11 AM
ط£ط³ظ‰ ط§ظ„ظ‡ط¬ط±ط§ظ† ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© This thread Refback 16-08-14 08:35 AM
Untitled document This thread Refback 07-08-14 01:45 AM


الساعة الآن 06:22 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية