لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-04-09, 03:05 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

~ الُجًًُـــُْــَُْْـــُــًــُــًـُـًـُـَــَـْـَْــَ ــَزَء الًعًشَرَوْنً ~ْ

مرتاح ولا [يتصنع] قلبك الراحه

شايل في خاطرك ولا [البال] متهني

مجروح ولا شفى [قلبك] من جراحه

[زعلان] للحين والا راضيٍ عني

-------------------------------------

ندى مسويه نفسها تكلم وماانتبهت لاحمد

نـــدى : هههه .. لاشدعوه .. ههه..انــا ..ببيت عمي ..هااا

احمد كان يناظرها مستغرب لهدرجه عميا ما تشوف

ندى بكذب سوت نفسها منصدمه يوم شافته

ندى بكذب : طيب انا اكلمك بعدين .. باي

ندى راحت له : شخبارك يا ولد العـــم

احمد منزل راسه مايبغي يشوفها اذا هي ما تعرف الحرام وجايته ولا عليها

شي حتى عبايه ماعليها : طيب الحمدالله

ندى قربت منه بوقاحه اول ماسمعت خطوات شوق : شخبار شوق معاك ولا نستك حبك لي

شوق اختفت بسمتها وهي تناظر احمد وندى

احمد ما انتبه لشوق : ندى ابعدي حرام ترا اشوفك كذا

ندى : طيب اسفه اشوفك حبيبي

احمد رفع عيونه وشافها مستغرب ((((قالت حبيبي)))) وقححححححه

ندى لفت ظهرها وشافت شوق وسوت نفسها مرتبكه : أأ أأ شوق

احمد ناظر شوق وراح لها

وهي متصنمه واقفه ولا تتكلم ولا كلمه

احمــد : شوق شفيــك

ندى : شوق حياتي انتي فاهمه غلط

شوق ناظرتهم اثنينهم

شوق ناظرته وركضت وهي تبكي

مسكت عبايتها وطلعت

احمد مسك ندى : انتي وش سويتي يا حقيره

ندى : وش سويـــت

احمد اخذ نفس : اسمعي لاعاد تقوليـن هالكلام قدام شوق معن اني ادري انك مخططه لشي

ندى قربت منه : بس انـــــا ماسويت شي عاإأإدي

احمـــــد مسكها وبعدها عنه بكره بس من كثــر ما هي خفيييفه ونحيفه

طااااحت ع الارض

احمد ناظرها بكره وطلع يشوف شوق

ندى ضحكت : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

.......................

شوق تمشــــي ببلاهه بين الشوراع ماتحس

بنفسها كرهت حالها احمد وندى للحين يحبون بعض

ليه لـــــــــيه لهدرجه انا حقييييره خربت بينهم

نزل مطر عليها وهي تمشي

ليه يا احمد كل هذا كان كـــــــــذب
احمد يحبهاااااا للحيــــن يحبهااااااا


ضربت بحصا وطاحت على الارض
صحـــــــــت

انـــــا وين انا بالشااارع

خفـــق قلبها من الخوف

انا وش جابني هنـــــا

رجعت للبيت والمطر لاعب فيها

شافت احمد جايه : شووووق

شوق : ابعد ابعد اكرررررررهك

احمد : شوق والله انتي فاهمه غلط

شوق ضحكت بإستهزاء : فااااهمه غللط فاهمه عليك ارسلت لي رساله عشان اشوفكم وافهمها مثل ما افهمها

احمد : لا والله مب كذا انـــا كنت ابغي اكلمك وهي جت مدري شعندها

شوق : لااااااا يا احمــــد لاااااا عرفـــــت الحيـــــن تحبهااااا

احمد : شوق ادخلي داخل احنـــا في الشارع وش فيك صاااحيه

شوق عصبت : لا مب صااااااحيه انت الصاااحي انا غبيه اللي صدقتك من يوم

ما عرفتك ما شفت الهنـــا ما عرفت منك غير الدمووووع والقهر خلااااص

يا احمد خلاااااااص شفتها بعيني شفتكــــــم ليه وش الفايده يوم ارسلت لي عشان

اشووووفكم
احمد مسك ذراعها : ادخلي الحين نتفاهم داخل عيب احنا بالشارع

شوق بعدت عنه بقرف : ابعد يابن الحلال العن ابو الحب دامه كذااا

راحت وتركته واقف وش قاااااالت

: ابعد يابن الحلال العن ابو الحب دامه كذااا

: ابعد يابن الحلال العن ابو الحب دامه كذااا

: ابعد يابن الحلال العن ابو الحب دامه كذااا


من جدهااااا هذي مب مشكلتي اذا ما تثق فيني

ياااااا ناااااس بتجنني

شوق فتحت باب البيــت من برا وهي تبكي وتشاهق

" ليه مب واثقه مني "

التفتت وشافت احمد يناظرها بحقد

شوق : طلعت انـــا الغلطانه الحيــن _ ضحكت بإستهزاء _

احمد بقهر : شوق مب حااله كل حركه سخيفه تزعلين خلاص ياشوق ترا مشكله
اذا مب واااثقه مني

شوق كان وحده ثانيه بمكانها

احمد بعد عنها بيطلع


( طلقــــــــــــــــــــــــــــــــــني ..؟!)

لااااااااا ياشوق للمره الثـــــــــــــانيه تبغين تتطلقيــــــــن

احمد انصدم وارتجفت رجله خفق قلبه

ناظرها بكره الدنيـــــــــا كلها

قرب منها وضرب راسها بخفه : انتي عقلك براسك

شوق تناظره بخوف من شكله معصـب

احمد : طيب ياشوق طيــــب

بمكان ثاني

ندى مو ساااايعتها الفرحه تسمعهم وميته من الفرح

ماظنت ان الحركه البسيطه اللي سوتها بتأثر لهدرجه فيهم

راحت لهم وهي ممثله الخوف

ندى : شوق احمد وينكم انتوا ..؟! خوفتوني ..؟!

راحت بكذب ولمت شوق

شوق متصنمه ولا انطقت بولا كلمه

بعدت ندى عنها بقرف ضيقت عيونها وقالت : شكثـــــــر حقيـــــره يا ندى

ندى تمثل انها حزيييينه : لا ياشوق انا شسويت

شوق ناظرتها من فوق لتحت وبعدت عنهم

واحمد طول الوقت يناظرها مستغرب منها والي متى وهي شكاكه

بإي شي تزعل ولا تبغي تتطلق مره ثاانيه

جت في باله فكره هو من استنتاجه هو اللي معه حق هالمره

ولازم هي اللي تجيني انا عندي عزه نفس مب كل ماتزاعلنا انا اللي اروح

لها خلااااص طفــــــــــــــــــــــــح الكيــــــــــــل

ندى راحت له : آسفه والله انا كان قصــ..

دزها بقوو وراح عنها

وهي قلبها يرقص من الفرحــــه

وااااااو بيتطلقون هههههههه


............

مريم : شووووق يااا شوووق

شوق وهي حاطه ذراعها بعيونها وتبكي وترررركض لبرا

مريم كانت مستغربه شفيهاااا ..؟!

ركضت وراها وهي خااايفه عليها رن جوالها وكان صالح

طلعت شوق وعيون الكل تناظرها

راحت عند الكيكه اللي فيها صورتهم

وقطتها ع الارض كسرت الكاسات والمناظر

توصخت ايدها من الكيك

راحت عند الصوره التمثال اللي فيها صورهم

مسكت طرفها ونزلتها بقووووووووه

وطاحت والبنات يصااارخوون

وامها مستغربه : شوق بسم الله عليك وش فيك ..؟!

(( اظن من العيـــــــــن اللي ضربتهم هع ))

شوق تبكي : ابعدوا ابعدوووووووا ( تبكي )

وطاحت ع الارض تكمل بكيها

احمد سمع صوت تكسر وصراخ واستغرب

وطلال وزايد كانوا يدورون على احمد بيروحون

سمعوا صوت الصرااخ

شافوا هيفاء تركض جاايهم

وشهقـــــــت

زايد ماشافها كان يناظر البنات يصارخون

سمع صوت بنت : شفيها شوق استخفت ..؟!

خفق قلبه تنحنح

البنت شهقت وتغطت

زايد منزل راسه : لو سمحتي ممكن تعطين البنات خبر لاني بدخل


البنت شهقـــــــت اقوااااا ماعندها : زاااااااااااااااااااااااااايد ..؟!

زايد استغرب وناظرها لاشعوريا


تتوقعون من هــــــــــي























مهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا ..؟!



فصخت غطوتها وخفق قلب زايد : مهااااااااااااااااااااااااا..؟!

قعد يناظرها مستغرب

مها بصدمه: انت اخو شوق ..؟!

زايد رغم ان الصدمه ماليته بس قال : انا مب فاااضي لك عطي الحريم خبر ابدخل


((( طبعااا انا كتبت في البارتات الاولــيه ان مها رفيقت شوق وبنفس صفها وهم

يكرهون بعض تتذكرون ..؟!))

طبعا هي عرفت وجات للحفله لانها تعرف هيفاء من بعيد فاتصلت عليها هيفاء وعزمتها

مها تناظره مستغررررربه يعني زااايد يطلع اخو شوووق آآآآه والله

سهلت عليك يااا مهااااااا هههههههههههههه

مها وهي تناظره : انشالله من عيوني

زايد بهمس : جعل عيونك الفقع

مها : هااا شقلت

زايد : هااا أ أ لا ولا شي اقول بسرعه

مهاا : اهاا طيب

,,,,,,,,,,

بما ان طول هالوقت زايد يكلم مها

وما انتبه لهيفاء

طلال كان يناظرها وهو خاايف لا يشوفها زايد

هيفاء كانت بتركض تدخل داخل بس مافيه الا المطبخ

وفيه عمال ينظفونه

توهقت وهي ودها تبكي ماتدري وش تسوي

طلال خااايف عليها حركه لا شعوريــــــا

مسك عبايه راس لقاها ع الارض وحذفها

عليها

هيفاء بدون أي مقدمات لبستها ووقفت عقب


ما لبستها ناظرته وقالت : شكرا

طلال : العفوو بسرعه ادخلي لايشوفك زايد

هيفاء شقصده هوو شافني لايكون يغااار ههههههههه

راحت وشافها زايد بعبايه الراس وشهقت وهي

تشوف شوق تبكي وطايحه ع الارض : شساااالفه

زايد التفت عليها وعرف انها هيفاء

زايد : انتي هيفاا

هيفاء انتبهت له : ايه

زايد : الحمدالله اني شفتك رووووحي بسرعه قولي للحريم بادخل قسم بالله ان ادخل ولا علي منهم

هيفاء شهقت : لا للحضه بقولهم

زايد : بسرعه ولي يرحم والديك

طلال شاف احمد طالع من البيت بسيارته

طلال عقد حواجبه شسالفه لايكون احمد وشوق فيهم شي

هيفاء عطتهم خبر وتغطواا الحريم

وراحت بسرعه عند الهنوف اخت شوق وهي تناظر اختها مرعوبه

هيفااء لمتها : عادي الهنوف مافيها شي

الهنوف : خااايفه شفيها

هيفاء : الهنوف حبيبتي روحي لخوانك برا قولي لهم ادخلوا

الهنوف ركضت بسرعه لهم

وهيفاء راحت لشوق وصارخت وتدفهم : ابعدووووا منها شفيكم خلوها تتنفس

بعدوا عنها البنات

وراحت لشوق وشافت مريم تهويها بكرتون

هيفاء : شفيهااااااااا شوق

مريم : مدري اغمى عليها

جات ام طلال : وخرووو يااا بنات اخوانها جاااو

ابعدوا البنات عنهم


............

دخل زايد وهو يركض لشوق ولمها : شوق شفيك ..((ناظر امه ))

يله مشينا بنروح للبيت

بعدت عنها مريم وهيفاا

شوق تتنفس بس مغمضه عيونها كانها مغمى عليها

شالها ووداها برا لان طلال بالسياره ينتظرهم

طلعوا وهيفاا مسكت ام طلال : خالتي ام طلاااال

ام طلال : هلا هيفااا شفيك

هيفااا : ممكن اروح معكم خاايفه على شوق

ام طلال : طيب مشينا

هيفااا ابتسمت ومسكت يد ام طلال وراحو: اهدي شوي مافيها الا العافيه

.........

مها : والله العضييم هوو زااايد

بنت عمها مريم : خلااص يا مريم اصحي انا متأكده سمعت ابي يكلم اخي يطلبونك له

مها : بس انا احب زااايد وابغيه

مريم : رووووووحي زين هذا هو ولا كانه شافك

مها : اسكتي بس ياااويلاه يوم شال اخته ياليتني انا بدالها
مريم تضربها : هههههههه الله يعينك وبس

مها ابتسمت : لازم اتقرب من شوق على قد ما أقدر

مريم : الحين امشي السواق براا

..............

راحوا الكل لبيوتهم عقب اللي صاار

وهيفااا راحت معا شوق

هيفا كانت ماسكه يد شوق وتمسح على راسها

وام طلال تناظرها بإعجــاب آآخ بس لو يفهم طلال ويتقدم لك كااااان

شوق فتحت عيونها : هيفااا

هيفااا خفق قلبها : لبيه

شوق بكت : بيطلقني ( وبكت )

هيفاااناظرت ام طلال اللي شهقت اول ماسمعتها

ام طلال بصراخ: وشووو لعبه هي كنت ادري ما وراه الا المصااايب

هيفاااا ناظرت ام طلال وبنظرات العيون فهمت ام طلال عليها وسكتت

هيفااا : انا بروح اجيب لها مويه

ام طلال : لا خلك انا بروح

هيفااا: لااا والله انا بروح خلك انتي

ام طلال : خلك عندها تبغيك هي

هيفاا : تكفين والله مايصيير بروح انا

ام طلال ابتسمت بتودد لها : براحتك يابنتي

هيفااا ردت لها الابتسامه وراحت

ثوااني

ورجعت ومعها المويه شربتها شوق

شوق قامت

هيفااا راحت عند ام طلال : خالتي ممكن اروح انا واياها فوق واعرف وش السالفه انتي ارتاحي الحين تعبتي كثير اليوم

ام طلال : خلاص انا تطمنت دامها معك

هيفااا باست راسها : تسلمين

ام طلال : يالله عن اذنك

هيفااا ابتسمت لها وراحت عند شوق اللي مغطيه ايدينها بوجهها وتبكي

هيفاا بعدت ايدينها عنها : شوق حبيبتي شفيك قولي لي

شوق : هيفااا ليه تعبتي روحك وجيتي

هيفااا : افااا تزعليني منك اهم شي تحسنتي الحين

شوق ابتسمت غصب : أي الحمدالله تعالي نطلع فوق لغرفتي

هيفااا مسكتها وطلعوا فوق

شوق مسكتها : تكفين لاتروحيــن

هيفااا : وين ارووح

شوق :نامي عندنا اليوووم تكفين
هيفااا : هههههه اوكي

شوق لمتها

.............

مريم اتصلت على شوق تتطمن

صالح : يمكن الحين رقدت

مريم : صلووح انت ماتدري هذي اختي اللي ماجابتها امي خااايفه عليهاا

صالح هز راسه بتفهم ((ويلوووموني ليه احبهااااااا ))

.........

هيفااا : يله الحين قولي لي شسااالفه

شوق : تــ..

رن جوالها

شوق شافت شاشه الجوال وابتسمت : هلاا مريم

مريم بإستعجااال : مرحبــــــــــــــــــــــــــا هااا اخبارك الحين انشالله تحسنتـــي

شوق : ههههههه شفيك حمدالله بخير هيفااا عندي

مريم : هههه والله اني خفت عليك من قلب

شوق : فدييتك مافيني شي بس صارت مشاكل بعدبن اقولك

مريم : يالبي قلبك ليته في عدوينك انتي الظاهر ماكنتي تحسين بنفسك
أي شي قدامك كسرتيه

شوق : ــــــ

مريم : شوق حبيبتي شفيك

شوق : لا ولا شي (تذكرت شكل احمد وندى وكلام ندى له )

مريم : طيب حبيبتي مع السلامه حبيت اتطمن عليك باااي

شوق : بااي

وسكرت منها

هيفاا : شفيها مريم

شوق حذفت جوالها : ولاشي تتطمن

هيفااا : شوق انتي مب على بعضك قولي لي السالفه اكيد فيها احمد

شوق ضحكت بأستهزاء : هو احمد مثل الملح اذا ماحطيناه في السالفه صار سامج ههههههه

هيفاااا : ههههههههههههههههههههههههههه قويه طيب وش سوا

شوق اختفت ضحكتها قالت والعبره خانقتها : تخيلي عيني عينك يتكلمون

هيفااا : منهم

شوق : من يعني اكيد ندى واحمد

هيفاا : أي شفيهم


شوق بكت ماقدرت تتحمل : تخيلي يا هيفااا ارسل لي رساله وقال تعالي لي في المجلس طلعت له واول ما شفته كان هو وندى _ غمضت عينها _ قريبين من بعض
لدرجه ما تتصورينها _تشاهق بالبكي _ و وو وتقوووله آآآآآه وتقوله شخبار شوق معاك ولا نستك حبك لي.. واااضح انهم يحبوون بعضهم .. نظراتهم كل شي
بعدين هو يوم ارسل لي الرساله وش الفايده منها اكيد يبغي يوضح لي الصوره انهم يحبووو بعض

هيفااا : زين الدليل وشو

شوق بكت: أي دليل يرحم امك اقولك وااضح وهو لا مسوي شريف يقول لها ابعدي

حرام اشوفك كذااا

هيفااا : طيب اهدي ليه قالها كذا

شوق : ما عليها عبايه عليها الفستان حتى طرحتها مب لابستها

هيفااا : تكفين عاااد هي من يومها كذا ما تتغطا قدامه

شوق بكت : هيفااا انا مب عميا ولا بعد تقول له اشوفك حبيبي

وين المنطق هناااا حبيبي هذي وشهي ممكن تقولين لي

هيفاا هزت راسها : شوق انا وانتي نعرف ندى تحبه انا ابصم لك على العشره

ان احمد ما يحبهاااا ياما مرات صارت مشاكل بينهم هو مااايحبهاااا والدليل ليه

طلقها اكيييييد يحبك والوصيه ما تزوجها ليه لانه يحبـــــــــــــــــك ياشوق يحبك

شوق كأنها تذكرت شي : اذا يحبني يقولها يبعدها عنااااا اهااااااااا تدرين ليه

لان اصلــــن ندى هي اللي طلبت الطلااااااااااق مب هوووو _قالتها بأنفعال_

هيفا مقدرت تتحمل اكثر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ههههههههههههههههههههههههه

طلال مر ع غرفتها وسمع هيفا تضحك ((عساها دووم هالضحكه ))

راح للصاله ومعاه الابتوب ((الظاهر بتنووم عندنا اليووم ))

.........

شوق تناظره ورافعه حواجبها كلهااا : فيه شي يضحك

هيفااااااااا تكمل ضحك : ههههههههههه ومــ ــ ــ ـن قـــ ــ ــ ــال هههههههههههههههههههههههههه

شوق بعصبيه : هيفوه والله مب رايقه لك

طق طق طق

شوق : آآآف ادخــــل

هيفااا مب عندها تضحك : ههههههههههههههههه

دخل طلال تنحنح عشان اللوح اللي قدامه مب متغطيه وتضحك ماحست به

هيفاااا :ههههههه من (انتفضت ) طلال

طلال ناظرها وماقدر يستحمل شكلها يوم شافها : هههههههههههههههههههه

هيفااا انحرجت من قلب

شوق :ههههههههههههههه

طلال يمسح دموعه من الضحك : ههه ههه شوق وين الشاحن لابتوبي

شوق : لحضه بروح اجيبه

طلعت من الغرفه

وتركت طلال وهيفااا

هيفاا انحرجت منه ومن نظراته وقالت لاشعوريا : يا أخ طلال اظن مافي شي يضحك

طلال ابتسم لين ماظهرت اسنانه ونظراته تهوس دخل اصابعه بشعره بأرتباك: آسف يا أخت هيفااا

هيفاا ماقدرت ناظرته بإحراج ونزلت عيونها
طلال : ههههههههه

هيفااا : لاحوول فيه شي يضحك

طلال رفع حاجب : لااااا شرايك تتحكمين فيني بعد

هيفاا حست بسخافتها وقالت : لابس تناظرني وتضحك

طلال مبسوووط لانه ياخذ ويعطي معها : ليه شاكه بنفسك

شوق بتعب : هاااك طلعت روحي لين لقيته

طلال وهو يناظر هيفاا : شكراا

شوق : العفوو

هيفاااا : تصدقيــن لو اقول ان اخوك سخيف بتصدقيني

طلال وهو مار من عندهم سمعها وضحك دخل : سمعتك

هيفااا انحرررررررجت

شوق ماقدرت تستحمل : هههههههههههههههههههههه

هيفااا مسكت المخده وضربتها : يالسخيفه

طلال : انتي خليتينا كلنا سخيفين

هيفااا بتبكـي من الاحرااج

شوق : هههههههه طلااااال خلااااص


طلال ضحك وطلع

...............

س1 / ربي كاتب ان هيفااا ماتوضح الكذبه اللي قالتها ندى عن الطلاق هل بتوظحها او بتنسى ؟؟

س2/ مهااا وزايد هل بتوووصل لشوق مها وتخرب اللي صاار بين زايد وجود ؟؟

س3/ طلال وهيفااااا وإلى متــــــــــــــى ؟؟

س4/ احمد وعزه نفسه بتخرب بينـــهم ؟؟

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 18-04-09, 03:07 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

~ ْالجــــــــــــزء الواحد والعشـــــــرون ْ~



~~~~~~~~~~~~
[تحبني] للحين والا تناسيت
هذا اللي في [غيبتك] ماعرفته
اللي اعرفه شي اني [تمنيت]
انسى [غلاك] وكل ماانسى ذكرته

~~~~~~~~~~~~~~

وينها عيونك ..
تعبت من الوله ..
ياحكايات الليالي .. في غلاك
كل شي اشتاق لك .. واشتقت له
وينك .. اشتقت لعيونك .. ياهواي

ليه نتعب في لقانا الأسئله ..
وين رحت .. وكيف .. مادامك معاي
جبت لك كل السنين الأوله
اللي تسأل عن لقاك .. وقلت جاي !

انت يااحلى هالغرام .. وأجمله
وش هو أجمل من لقاك انت .. ولقاي ..
بابتدي حبك .. عشان تكمّله
خذني مني .. وآخذك .. وأنسى عناي



تبون تشوفون الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــذل

تبون تشوووووفونه ..؟!

اكيــــــــــــــــد..؟؟؟؟!
شوفوا الدمــــــــعه

شوفوها على خد

؟

احمـــــــد



خلاص مل من حركاتها وشكها هو من حبه لها

اتخذ قرااااااار تدرووون وشوووو






بيطلقهااااااااااااااااااااااا..؟!



انتوا معه ولا ضده ..؟!


نروح لتفكيــــره

هو من كثر مايحبها بيطلقهااا ليه

لانه يعرف حركاااات ندى وشوق مشكلتها

شكااااااكه

حلاه الشي تكون بينهم الثقه


بس كيف وشوق أي حركه تافهه تسويها ندى

تخررررب بينهم

ليه ماتروح وتدف ندى عنه وتروح له وتلمه


خلاااااص بطلقهاااا

بس مب الحيــــــن

لين الله مايفرجها

والله يعيــــــــــن

ناظر الساعه الحين 4 الفجـــــــر

وهو قاعد بسيارته

خاايف على شوق بس خلاص الله يهنيها

ويوفقهااااا


..................


تقلبت يمين ويسار

النوووم مفاااارقها


ناظرت الساعه 4 الفجــر

تتذكر شكل طلال وهو يضحك


يااااالبيه بس


عطشاااااااااااانه مووووت

راحت للكومدينه تبي تشررب لقته فاااضي : آآآف ياربي شسوي


رجعت تنووم بس وين ريقها ناااااااااااااااااشف

بلعت ريقها مره ومرتيـــن


: آآآآف من قللب شسوي

ناظرت بجامتها عطتها شوق تلبسها

ضحكت انا الحين نايمه ببيت طلال

قريبه منه خخخ

اكيد الحين نايميـــن الساعه 4 الصبح

بس خااايفه آآف اروح ولي فيهااا فيهااا

نزلت بشويش وهي تنتفض سكرت باب غرفتها

نزلت من الدرج وهي تركض بسرررررررررررررررعه

عشان ترجع ومحد يحس فيهااااا

لقت لابتوب شغااال استغربت وراحت بلقاافه

وشافت المســن فااتح

اكيد الغبي نساه وراح نااام

سكرته بلقااافتها

لان البيـــــــت هدوووء والانوار طافيه

اكيد نايميــــن

ودخلت المطبخ وسكرت الباب وتنهدت

شربت الموويه كلهااا خخ

...........

نزل وهو يصفر ويغني

نزل ناظر شاشه الابتووب بإستغراااب

من اللي طفا الابتوووب غريبه بسم الله

شساالفه الساعه4 من اللي صحااا

اكيد شوق راح فتحه بلامبااالاه

فتح ع المســن ولقاا نك النيم الغبــي

شهق : بسم الله بسم الله

شغل ع الاغاااني

عادي اكيد ان شووق كالعاااده تلقفت

..........

جات بتطلع سمعت اغااااني

بققت عيونهااا مستغربه

يووووه اكيد ان طلال رجع للصاله آآآف شسوي


تنهدت بخووف

الله يسسسسسسسسسسسسسستر


مسكت الكااس بترجعه من الخووف انكســـــر


يوووووووووووووووووووووووووووووه


وش اسووووي آآآف والله اني غبيه ع الاقل

جبت معي طرحتي

يمه وينك تجين تساعديني

..........

طلال عقد حواجبه

راح بيفتح باب المطبخ
هيفا اول ماشافت مقبض الباب بينفتح

بسررررعه

راحت ورا الثلاجه الله يستر الله يستر الله يستر

دخل طلال وهو مستغرب نااظر بالقزاز

وقال : من هنــــا ..؟!

هيفااا اول ماسمعت صوته غمضت عيونها بخووف

طلال شاف ظلال وشك انها تكون هيفااا لو انها شوق

ماكان اتخبـت عني

ابتسم بمكر

بعد بسرعه ومثل انه ماشافها

هيفااا للحين مغمضه عيونها (( آآف مب وقتك ))

راح طلال فتح الثلاجه وطلع منها بيبسي وقال بنذاله

: آآخ بس لو اعرف من الملعوووون اللي كتب الغبي والله لافقع وجه

هيفاا عضت شفايفها ((هذي نتيجت لقااافتي ))

طلال رجع البيبسي ورحمهاااا بس لاا من قال لها تكتب اني غبي

ملقوووفه توني ادري انها ملقوفه خخ والله واحلى ملقووفه

طلع بس وووين وهو طلال يتركها كذا

اول ما طلع

هيفااا فتحت عيونها وتنهدت
وين ارووح الحيــن وش اسوي وبكـت

بصمت مسحت دموعهاااا

شعور طلال

(( هذي فرصتك يا طلال لازم اعترف خلاص وربي كل يوم امووت خلاص لازم اقول لها واعترف))

هيفااا شهقت بالبكي بصوت مسموع

سمعهااا طلال خفق قلبه

وهيفااا خفق قلبهاااا بخووف

طلال لااااااااااااااااااااا ما اتحمل احد يبكي بسبتي وشلوون وهي هيفااا

عقد حواجبه وقاال بيعترف بس مب فيس تو فيس

شغل السيدي حق هيفااا وقاااال بصوت طووويل : يووووووه نسيت سيدي هيفااا هنا


هيفااا سيدي أي سيدي ااااااااااه أي عرفته سيدي حقي اللي اخذه قصدي سرقه هع


وقال طلال بصوت طووويل : آآآه بس متى تحس فيني ووش كثر احــ..

سكت يوم سمع صوت شهقه

هيفااااا





ووووووووش قاااااااااااااااااااااااااااااال

يحبني يحبني انــــــــــا من متى يحبني

والشهقه طلعت غصب عنهاااا

ياااااا الله يعني يبادلنــــــي الشعووور


ههههههههههههههههه يااااالله

مااا حست الا بيـد تهزها من وراا

التفتت مفززووعه شافت شغالتهم شريفه

هيفااا اشرت لها بأسكتي وقالت بهمس : انتي من وين جيتي

شريفه : انا يجي من براا

هيفااا : وين برااا

شريفه استغربت : من هذا الباااب

هيفااا ناظرت بالباب اللي يطلع لبرا الحديقه ضربت راسها انا

شلون نسيت بس وش اللي يطلعني براا الجوو باااااااااارد

قالت لشغاله شريفه وش تقول وطلعت براا

......

طلال فرحااان شكلها عرفت واخيرااا مدري شلون طلعت مني

وقااال ارووح اشوف شفيهاااا ههههه

دخل المطبخ وشاف الشغااله تبكي

((هع هذي خطة هيفووووه ))

الشغاله بكذب : طلال شوف في حرااامي يجي

طلال : حراامي

الشغااله : ايوه حرامي انا خوف روه ورا ثلاااجه

طلال اتحـــــــــــــطم وقال : اهااا يعني انتي اللي كنتي متخبيه اهاا عرفت الحين

ياارب واللي متى

طلال : وانتي وش دراك ان فيه حرامي

الشغاله شريفه : انا ماافي معلووم نفر هذا بيت مافي قوم ساعه اربعه

((انا وش دراني الناس في هذاا البيت مايصحوون الساعه اربع ))

طلال : اهااا لا تخاافين هذااا انا اممم والكاس من اللي كسره

الشغاله بتوتر : هااا هزا انـا خووف كتــــــــير سوري بابا

طلال كان متـأكد لان شريفه عشره عندنا ولا مره كذبت : طيب خلاص حصل خير

طلع ومستغرب طيب من اللي كتب الغبـي ..؟!

هيفااا بما ان طلال دخل المطبخ

راحت بسرعه البرق دخلت الصاله وطلعت فوق

هيفااا : شووووق قووومي شوووووووووووووووووووووووق

شوق : هممممم هاااه وش تبغين

هيفااا : شوق تكفيييين قومي ساااعديني

شوق برعب : شفيـــــك ..؟!

هيفااا : شوق انا نزلت قبل شوي ولقيت لابتووب شغال وتعرفيني ملقووفه
ولقيت فااتح المسنجر قمت وكتـــبت نك نيم الغبــي


شوق : طيب وش اسووووي

هيفااا : والله توهقت انتي الحين نزلي ساعديني وقولي انتي اللي كتبتيه تمزحيــن معه

شوق : منهو طيب

هيفااا : طلاااااال

شوق ضحكت : طيب طيب بس كذااا

هيفاا : أيه بس كذااا

نزلت شوق

ولقت طلال قااعد حيرااااان

شوق : ههههههههههه

طلال التفت شاف شوق : شفيك

شوق : هاا لا ولاشي

طلال ناظرها بصرامه : شفيك تضحكين

شوق راحت له وباسته : آسفـه

طلال : ليــه

شوق نست وش تقوول توهقـــــت وبلعت ريقها : آآآ آ آآ آ عشان عشان عشاني

طلال : أيــه عشانك شنو آهاااا انتي اللي كتبتي بالمسنجر اني غبي

شوق ضربت ايدينها ببعض كانها تذكرت ونقزت : اييييييييييييوه بالضبـــــــــــط

طلال : اهاا طيب

شوق : وربي امازحك لا تزعـل

طلال كان حاس انها تكذب بس وش فايدتها : طيب طيب خلاص مازعلت عادي

شوق باسته : يالله تصبح على خير

طلال بتفكيـر : وانتي من اهله

خلاص الظاهر ربي ماكتب لي اني اعترف لها يعني خيــره من ربي

هذا دليل على ان هـــ..آآآآآآآآآآآآه يااا قلب انسااهااااا ابعدهاااا

عنك هي مااا تستاااهل ولا فكرت فيك حـــتى

........

هيفاااا تفكر فيه ودخل قلبها شعوور مررره حلووو

الحين تأكدت انها تحبه وهو يحبهاا

واااااااااو ما احلاااا الشعووور

بس بنتظر لين يعترف لي بس وربي اني عبقريه

دخلت شوق وعلى طوول نامت

هيفاا : هاا شصار

شوق : صدق انه غبي ههههههههه جبتيها بصرااااحه

هيفااا : هههههههههههههه

وقعدت هيفااا تقول لها عن كل اللي صاار

هيفاا : ورحت عند الخدامه وقلـت لهــ...

سمعت صوت شخـــير

ناظرت وجه شوق شافتها نامت

هيفااا : صدق حماااااره متى نمتي

هيفااا حطت راسهاا وحست بشعور

عجيـــب

ولبست طرحتها وعبايتها لازم اقابله يمكن يقول

لي شي

نزلت ومالقت احد تحطمـت اكيد راح يناام

رجعت بتدخل الغرفه

شافته طالع وشكله متوضي بيروح يصلي صلاه الفجر

ناظرته وقالت : مرحبـــا

ناظرها طلال بكره مقهوور منها دااااااايم تحطمه توها قامت ولا تدري عن شي وانا المهووس فيها ولا اهتمت

راح ولا رد عليهااا

هيفاا رمشت مره ومرتين وثلاث مستغربه شعنده معصب ولارد علي

اول ماقدها بتفتح الباب شافت زايد طالع وشكله يهوس من حلاه

بس موهذا اللي تبغيه

قال لها زايد بتودد : هلا ولله بهيفاا

هيفاء ابتسمت : اهليــن
زايد قال يضحكها مثل العجايز: قومي صلي اقاموا

هيفاء ضحكت بصوت طويل : هههههه انشالله

طلال سمع ضحكها هي وزايد واستغرب وطلع لهم

زايد كان نازل وشاف طلال

وهيفااا دخلت الغرفه وقبل ماتسكر الباب شافت طلال

زايد : ارحبووو طلال

طلال وهو يناظر هيفااا : قصروا حسكم الناس نايمين

هيفا نزلت راسها بإحراج

ودخلت وسكرت الباب وبكت

احراااااج

.................

الساعه 12 الظهر

وهي نازله بضيق الدنيـــــا كلها هموم كل انسان بهالدنيــا


بقلبهاااا الصغيــــــر

اللي قهرها انه ماجاهااا يعتذر خلاهاا غريبه منه ..؟!

بس احــسن اتعود على فراقه

آآآه ياا كره هالكلمه ع قلبي

احسهاا مستحيــــــــــله

تكون بيني وبين احمد

لمت شعرها المتناثر على وجهها بعشوائيه وربطته

ابتسمت وهي تشوف خالد قاعد يلعب مع الهنوف

بليستيشن وهو مااايعرف يلعب وتغلبه الهنوف

شوق راحت وباستهم : مرحبــا

خالد : ثووق ثووفي الهنووف تقهرني

شوق : ههه الهنوف حراام عليك بعدين انت لي متى وانت ادقم

خالد : وث اثوي

شوق : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وث اثوي هههههههههههههههههههههههههه وث اثووي هههههههه

الهنوف ضحكت من ضحكها : ههههههههههههههههههه

شوق تغيرت ملامحها لبكااااء

هنوف قاامت لهااا بخووف

الهنوف : شوق ليه تبكين توو تضحكين

شوق تشاهق بالبكــي ومسحه انفها بالمنديل ولمت الهنوف وبكت

الهنوف : شفيك شوااقه لا تبكيــن قطعتي قلبي

شوق ماغير تبكي

الهنوف بكت معها

شوق آآخ وينك يبه تجي تشوف شصااير لبنتك مساافر وتاااركني بهمووومي

ام طلال جات معصبه : شغااالات اخرر زمن مــ..
شكتت وهي تشوف بناتها يبكووون

راحت لهم : بسم الله عليكم وش فيكم

شوق بعدت عن الهنوف وراحت عند امهااا

شوق : يمه ابغي اسااااافر

ام طلال : وشووووووووووو

شوق وهي تبكي وعيونها حمرااا : يمه والله خلاص تعبت ومليت خلوووه يطلقني

ام طلال مسكتها : شوق انتي واااثقه من هالكلام

شوق : ايه وشتقت لبووي توه مكلمني تكفين يمه الله ياخذ المشااغل اللي بعدته عن بنته

ام طلال فكرت في المووضوع : طيب مسحي دموعك الحين الهنوف حبيبتي جيبي مويه لختـك

الهنوف بسرعه راحت تجيب مويه لشوق

ام طلال بجديه : شوق صح كلامك رووحي عند ابوك كم(ن) يوم تهدين نفسك فيها وتغيرين جوو تركيــا جوهااا حلوو وبتهدين انشالله

شوق وهي تمسح دموعها : خلااص يمه كذا ولا كذا احنا بننتهي تقبلي الموضوع الا هيفااا وينهاا ..؟!

ام طلال : اووه رااحت

شوق : ليه ومتى راااحت ..؟!

ام طلال : راحت من الصبح وعليا عليها ماقدرت تنووم مشالله عليها بنت مشالله عليها بنت نااس واصيله جات عندك تهديك شوي

شوق هزت راسها

ام طلال تنهدت : وربي خايفه لا ترووح لغير طلال بس وين لووح مايفهم

شوق ابتسمت لطلال اللي دخل على اخر كلمتين هزت ضلوووعه

طلال : السلام عليكم

ام طلال : وعليكم انت وينك انت من الصبح

طلال تنهد: رحت مع احمد

شوق ناظرت الارض بحزن

طلال ناظر شوق بحزن وقال بهمس : الله يهديكم

ام طلال ناظرت بشوق بحزن : شوق ماتبغين تقولين لي شسصاار بينكم

شوق ضيقت عيونها بتعب ووقفت : يمه تكفين اللي فيني مكفيــــني ..

وراحت فوق وهي تبكي

ام طلال كسرت خاطرها تنهدت تنهيده كلها ضيقه : حرام البنت منحوووسه كل ما تملكت صاارت مشااكل الله يستر لا تتطلق للمره الثاانيه

طلال عوره قلبه من هالطاري حراام هم يحبون بعض قرب من القهوه وصب له : لاحووول يمه لاتفاااوليــن عليهم

ام طلال : انــا ما افااول انا حاابفه عليهم حرام وااضح انهم يحبوون بعض

طلال قلبه نغزه وقال لاشعوريا : وين هيفااا

ام طلال ناظرته بإستغراب وابتسمت : ياحليلها راحت من الصبح(قالت بنغزه ) هذي
البنت مااافيه مثلها

طلال أي وااضح وصدهااا لي : اهاا

ام طلال بنص عين: وانت ليه تسأل

طلال : ها لا ولاشي مدري ماشوف شوق معهاا نازله بروحها

ام طلال : اها لا راحت مشالله مشالله تهبل

طلال ضحك على امه : هههههههه وش مناسبه هذا الحكي

ام طلال بعصبيه : بالله قول والله العضيـم هذا كله وما عرفت وش قصدي

طلال بكذب : لاااا ما فهمت وش تبين توصلين له

ام طلال بعصبيه اكثر : ابغيك تتحرك ليله الحفله سمعت وحده ناويه عليها

طلال خففففففففففففففففففففففق قلبه لاااااا تكفين يمه لاتقوليــــنها
الا هذاا الشي ماتوقعتـه

طلال : عن اذنك بروح فوق

ام طلال بخيبه : اذنك معااك

......................



والبـــاقي احلى (تايهه بقصه غرام )

انتظرووني مع الجزء الثاني والعشرون

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 18-04-09, 03:10 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

(~ الجــزء الواحــــــد والعشرون ~)

عند [الكرامه] ابيعك وانت خابرني
ما عمر احد راح من كيفه و[ناديته]
وان كان قصدك [هجر] روح واهجرني
ابوي و اهو [ابوي] لا صد عني ما [ترجيته]

.......

: والله فاضي جاي تحكي لي همومك
وانت تحسبني انا من الهم فاضي
بس تدري شلون انا ماراح الومك
ماحد في عيشته ياعمري راضي
خلني فيومي أعيش وعيش يومك
والقدر لاماعليه أي إعتراضي
وان كان ماضي قلبك منسيك نومك
منهو فينا ياحبيبي ماله ماضي
اضحك ودنياك تضحك في قدومك
خلي شمعات الأمل بالعمر تاضي
والمتاعب لاتطيح من عزومك
واعتبر موضوعها خالص وقاضي

تسمع صوت احمد وتبكــي

مسجله صوته وهو يغني لها

مـاتدري كيف بتفااارقه قلبهااا يقول

لا والف لاااا لاتتركيـنه

وعقلهااا يقوول هو باااعك لاا تشترينـه

حتى ما كلف على عمره يجي ويتأسف

مسحت دموعها

طلال طلع من غرفتــه وناظر باب شوق قال يكلمها

دق البــاب وجاه صوت شوق الدلوع : تفضــل

طلال فتح الباب وهو مبتسم لهاا : ممكن ادخل

شوق عدلت قعدتها : تعاال حياااك

ترك مقبض الباب وسكره : كيفك ..؟!

شوق سكتت : مقروفه

طلال رفع راسها وناظر بعيونهاا : تحبينه ..؟!


شوق ناظرته ورجعت نزلت راسها

طلال : انا متأكد انك تحبينه وترا هو بعد يحبك


شوق ضحكت بإستهزاء : اشوفه كلف على نفسه وجاا يتأسف

طلال بجديه : هو ماغلط ياشوق عشان يتأسف

شوق امتلت عيونها وناظرته : لا والله ما غلط

طلال : انا ادري قالي وش اللي صار هو بالشاليه الحين زعلان

شوق تذكرت ايامهم في الشاليه ايااااام كانت حلوووه ولما خيموا
طلال ناظرها : شوق انا بقولك شي وماتزعليــن ..؟!

شوق : قول

طلال : اكيد مراح تزعليـن .؟!

شوق : قول خلصني

طلال : انتي الغلطااانه هالمره

شوق فتحت فمها بتتكلم

قاطعها طلال : خليني اكمل انا وانتي نعرف احمد وش كثر طيب ومستحيــل يضرك بشي واذا عن بنت عمه ندى انتي ابخص بها
تدرين انها تحبه وهو مايحبها هو يبغاااك انتي بس انتي الله يهداك
أي شي يزعلــك

شوق اثر فيها كلامه بس حتى ولو كل شي وضح قدااامها هزت راسها

تطمنه وابتسمت وقالت : الحيــن انا تعبااانه كثير ومجرووحه منه بروح
اغيـر جووو عند ابوي

طلال انصدم : بس هو بيقعد هناااك كثيير

شوق بكت : والله اشتقت له بروح اغير جوو يمكن تتغير نفسيتي وارجع له

طلال مسح على شعرها : طيب خلاص براحتك ومتى انشالله

شوق مسكت ايده بترجي : تكفاا طلال ما ابيه يعرف

طلال : لااااااا والله ماقدر هو زووجك

سكت وناظر بعيونها اللي تترجاه

طلال : آآف بس والله مايصير

شوق : لا يصيــر اذا اتصل علي اوعدك اقوله بس انا مراح اتصل

طلال ابتسم لها : ههه طيب خلاص

شوق : ممكن طلب

طلال : وشووو بعد

شوق : ممكن تروح اليوم تحجز لي

طلال : بهالسرعه

شوق : بليز انا ابغي ارووح بأقرب فرصه

طلال حب يضحكهاا : هههههه طيب سلمي لي على لميــس

شوق :هههههه هذي التركيه الحلوه ممثله وين القااها

طلال : ههههههه اذاااااا شفتيها وعطيهاا رقم جوالي ههههه

شوق : رووح زين انا اذا شفت مهند نسيت طوااايف لميس

طلال : هههه خلي عنك الممثليــن الحين يله انا بروح للشاليه

شوق : مو تنساا ما ابغي احد يدري

طلال : انشاااالله

..............

: مااااااااااااااااااااااااااااا ابيييييييييييييه مو موافقه مو موااافقه

علي اخو مها ضربهااا : غصبن عنك بتواافقين وتتزوجيـنه

مهاا بصراخ دفته : قلت مو موااافقه ما ابغيه

علي صفقها : مب انتي اللي تتحكميــن بتوافقيـن يعني بتوافقيـن

مها نزلت ع الارض وبكــت

مع الايام بتدرون ليــه

................

زايد بالمزرعه : روووح زين وهي وش دراهاا مراح تدري

راشد : والله مدري احس ان حركتك بااايخه

زايد : شوف اختي تقول ان ابوهاا مساافر لقطر وما عندهم سواق
وعندي معلوومات عنهااا كثير وهي اكيد بتصدق

محمد : صدقــني بتعرف وهي بتتصل على ابوها

زايد : محمد تكفاا انت تعرفهم مب انت من الــ.. نفس عايلتك

محمد : لا مستحيــل اضرها بشي

زايد : محمد انا اخااف عليها اكثر منك غير هي بالقلب والروح

محمد : ياااخي انا وش دخلني اكلم ابوهااا

زايد : محمد انا خويك وتعرفني اقوولك احبهااا ومستحيل اضرهاا

راشد : وانت وش فايدتك من هالشي

زايد : ولا شي بس كذا ابيها تصدقني اني احبهاااا

محمد : بعدين هي تعرف وجهك

زايد : يااااااااا شيـخ اعرف اضبط نفسـي

دخل عليهم فاارس : واناااا اشهد

زايد : ارحبووووو فااارس الله حيه

سلم عليه : العلووم وينك انت معاد شفنااك ..؟!

فاارس : والله موجود

...............

تدق

مااارد

سكرت وهي متملله وضايقه ماتدري وش تسوي

نزلت تحت لقت امهاا والهنوف وخالد

شوق : يمه ضايق خلقي ابغي اطلع

ام طلال : السواق مشغول

شوق هوجسـت : يمه شخبااار خواالي
ام طلال بحزن: عااايشين

شوق : يمه عندي لك اقترااح

ام طلال : وشو بعد

شوق : تعرفين يمه ابوي كل شهر يسافر اذا ما كان بالاسبوع مانشوفه كثير وانتي قااعده هناا في الريااض واهلك بجده ليه مانروح نسكن هناك
وربي اشتقت لهم موووووت بموت من الوله والله وجدتي وبنات خالتي
اللي صار لنا سنين ما جيناهم

ام طلال تأثرت بكلامها بس كابرت : لا يا يمه هذا بيتنا ما اقدر ابعد عنه

شوق مسكت يد امها ولفت راسها ناحيتها : يمه جاوبيني بصراحه ما تبغين تقربين منهم

ام طلال : أي والله ودي القرب منهم هم بعيد كثيير عنا ما نشوفهم الا بالمناسبات حتى انا شتقت لخواتي وامي

شوق : يمه بقولك شي وماتزعليــن ..؟!

ام طلال : قولي

شوق : احنا غلطاانين كثير ونبرر اغلاطنا احنا ما فينا خير فيهم لا جيناهم بالله عليك يمه متى اخر مره جيناهم

ام طلال : من زمااان

شوق : هاا شرايك يمه فكري في الموضوع ليه نقعد هناا خلاص يمه ملينا انا يكلمووني بنات خالتي وربي يمه مشتااقه لهم

ام طلال : وش اللي طرا عليك هالسالفه

شوق : عمري مانسيتهاا بس شسوي فيكم الله يخليك يمه خلينا ننقل عندهم ( تذكرت احمد لازم ابعد عنه بأي طريقه )

ام طلال : شوق انسي هالفكره خلاص

شوق : ليييه وش اللي غير رااايك

ام طلال : اشياء كثيره يا بنتي

شوق : بس فكري بالموضوع طيب

ام طلال : لا حول طيب

ام طلال عاارفه انها بس تبغي تبعد عن احمد بس انا بعد بموت من الوله عليهم اهلي وامي اشتقت لهم

......

فاارس : ههههههههههههههههههههههههه حــ ـــ ـر ام عليـ ــ ــ ــك ههههههههههه

زايد بقهر : لا حووول العن ام المذله اللي تعرفونها خلصووني حلوه الفكره

محمد : انا قلت انساااااهاا ما اقدر

زايد : بس انت اهم شي بالموضووع

محمد : لا إله الا الله طيب خلاص

زايد : كفووو هذا محمد اللي اعفه

بصوب ثاني الشباب يلعبون ورقه
راشد : شوووف عيني ابوها يشوت زايد برا البيت خخ

زايد : انت اسكت بس التهي بنفسك

راشد : ابشــر

محمد : ابشروك بجهنم

فاارس : امحق دعوات انت ياخي دعواتك قووويه

زايد صرخ فيهم : انتوا وين وانا ويـن

وطلع وخلاهم : الشرهه مب عليكم الشرهه علي اللي قاعد مقابل وجيهكم القرف

فااارس : هههههههههه

محمد : عسى ما تدوم هالضحكه خخخ

فااارس : انت والي متى ماتعقل والى متى وانت تتدعى

.....

ام طلال : وينك انت

طلال : التفتي وراك وتلاقيني

ام طلال : بسم الله الرحمن الرحيم مسرع ماجيت

طلال : ههههه شوق عندي لك مفاجئه

شوق التفتت له: وشو المفاجئه ..؟!

طلال طلع تذكره من جيبه

شوق شهقت : والله _ راحت تلمه _ مشكوور

ام طلال بعصبيه : ايش هذا

شوق : شفيك يمه ..؟!

طلال : هذي تذكره سفر لتركيا

ام طلال بعصبيه : ومن سمح لكم

شوق : يمه شفيك انتي قلتي عاادي

ام طلال : واذا قلت لك ان ابوك ما وافق وصارخ فيني وقال انسوا هالموضوع

شوق بصدمه : وانتي شدراك

ام طلال : كيف وش دراني عطيته خبر وقال اذا اهم متزاعلين انــ..

شوق بكت : ليه قلتيله

ام طلال : لازم يدري يا شوق اهو عايش بغربه تروحين انتي بعد

شوق بكت وضربت رجلها بالارض وراحت فوق تبكي

طلال : ليه سويتوا كذا خلوها تروح يمكن تتراجع عن قرارها

ام طلال : طلال انا وانت ندري ان مستحيل تروح ليه تروح وتجيب تذكره

طلال : يمه وانا وش دراني انا اشوف مافيهاا شي تروح هنااك
ام طلال : بس الهرووب مب معطي نتيجه الا بيعوودهم ع الفراق

طلال :الا يمكن العكس يمكن يشتاقون لبعض ويرجعون

× لا هذا ولا هذا بيطلقني يعني بيطلقني ×

التفتوا وشافوا شوق تناظرهم

طلال : صااحيه انتي تبغين تتطلقين مره ثاانيه

شوق : اتطلق ولا اعيش طول عمري بوهم صعب اني اعيشه

دخل زايد وسمع اخر كلام : السلام عليكم

ام طلال : عليكم السلام

طلال وهو يناظر شوق : اقوول شيلي عنك هالخرابيط انا اقول يمكن تسافر يعطي نتيجه بس اذا انتي حاطه هالفكره براسك شوفي

قطع التذركه من النص

شوق ناظرتها وهي منصدمه : ليـــــــــــــــــــــــــــه يا حيواااااااان

ماحست الا بكــــــــف ع خدهااا

التفتت لحضتهااا حست انها مو بحلم

طلال وهو يضغط ع اسنانه وعيونه تطلع منها شرار : الحيوان هو انتي ياللي ما تعرفين الاحتراام

زايد ناظرهم مستغرب شسالفه التذكر و طلاق شوق ؟؟؟؟


ناظرهم حزنين ع شكل شوق

شوق وهي تفكر خدها بألم وتناظره وعيونها مليانه دموع : انــا اسـ..

طلال : آآش ولا كلمه يالبزر

ناظرها نظرات ناااريه

وطلع


زايد ناظرهم مثل الابلـه

وشوق طلعت غرفتها وبكت

وام طلال قعدت على الكرسي وبكت على حااالهم كل منك يا ابو طلال ومن اشغااالك

زايد راح لامه : يمه حبيبتي شفيك لا تبكيـن بعدين شسالفه السفر وطلاق شوق ما فهمت شي

قالت له ام طلال عن كل شي

زايد : لااااااااا مستحيــل تسافر شوق

عن اذنك بروح اكلمهاا

دق الباب والباب مقفل

دق عليهااا مره ومرتيــن ماردت

زايد : شوق بطلي الباب

شوق : تكفاا زايد مب راايقه خلوني بروحي

زايد : بطلي بسلم عليك قبل ما أساافر

شوق فتحت الباب بسرعه : لا تكفااا زايد لا تسافر ( ولمته )

شوق : لاتخليني بروحي هنااا والله ما اقدر

..........

نواف بحمااااس : العن ابوووووووووووووه ضيعهاااا منه آآف

(( يتابع مباارااه قدم ))

فايز بعصبيه : آآف هذا اللوح اللي قباله ليه ما يتحرك

ناظر احمد السرحاااااااااان

وقاله : اللي ما خذ عقلك يتهنا به

احمد انتبه له وابتسم بحزن : هو عقلي وبس قلبي وروحي وحياتي بعد

نواف مب عندهم : العن خيررررك يالحيووان يالسـ؟؟

فايز : وووجع وش ذي الكلمه يالخايس

احمد : ههههه خله منك متحمس ههههه

فايز : ولو

دخل عليهم طلال : السلام عليكم

احمد : ارحبوو طلال
طلال عدل شماغه وسلم عليهم بالخشم

شاف نواف مب عنده يصرخ ويسب ويلعن

طلال :ههههههه بسم الله شفيه ذاا

نواف ولا حس ان طلال دخل عليهم مننندمج

احمد ضحك عليه : خله يعني ماتعرفه شاف المباراه

تركي : سلااااااااام عليكووو

طلال : هلااا والله تريكـــان ..؟!

تركي بصوت المبحوووح حده : هلا بك والله شلوونك

طلال : طيب حمدالله شلونك انت وش لون الاهل

تركي : طيبيين يسرك حالهم

سلم عليهم وجا دوره يضحك : هههههه نواف انا جيت نواااف

نواف بلامبالاه هو يناظر شاشه التلفزيون: حياااك حياك تفضل

_صاااارخ _ لااااااااااااااااااا العن امك اللي جابت واحد كلب مثلك جعلك الموووت تحرررك

الكل : هههههههههه

طلال : اووه الهلال يلعب ..؟!

...........

هيفااا : هههههه شدعووه ههه يقطع بليسك يمه

ام احمد : أي والله شفتهاا امس نسخه منك بسكال مدري بسكوول

هيفااا : هههههههههههههههههههه بسكوول

هدى خالتها عمرهاا 29 عندها ولد واحد عبود يخبل من حلااه يشابه احمد شوي من عيونه الناعسه

هدى : هههههه اما بسكوول هههه

ام احمد : المهم انها تشابهك امس

هدى : مشالله الهم لا حسد

عبود جاهم يركض

هيفااا تموت ع الاطفاال : عبوودي تعاال حبيبي

جاها ومسك اصابعهاا : هههههه تعالي ابدولك شي
" تعالي ابقولك شي "

هيفااا : طيب بس لا تركض هههههه

مسكهاا واشر على النافوره : شغليهاا

هيفاا : هههه طيب

.........
احمد كان راجع للبيت يجيب معه ملابس ويرجع للشاليه عند الشباب
وراح معه طلال يقوله عن الموضوع

احمد بعصبيه : تسااااافر هي ما عندهاا زوج تسأله اذا موافق ولا لا
طلال : خل عنك هالموضوع كنت موافق انها تروح بس الظاهر انها تبغي تتطلق كذا ولا كذا

احمد وقلبه يعوره بس ماحب يبين : طيب يسير خيـر

طلال بعصبيه : وش يسير خير بتطلقهاا

احمد : انا بسوي اللي علي اذا هي مب متقبلتني اكون زوجهااا

على راحتهاا وهي نست ان زواجنا بعد اسبوعيـن

طلال : خلاص ياخي انت تبغيها وهي تبغيك ليه كذاا

احمد : طلال لا تخربط علي وتكذب على نفسك هي اللي بدت

طلال : بس اكيد انك غلطت بحقهااا ولا هي مب زاعله بدون سبب

احمد : طلال انا وانت ندري عن حركات نــ..

طلال عصب من قلب : وانت ليه ماتوقفها عند حدهااا انت اللي تخليهااا

براحتهاا اكيد معهاا حق تزعل شوق

احمد ضرب الدركسون بكل قوته : هي اللي ما توثق فيني

طلال تأفف : تصدق يمكن هذا ممكن يصير الطلاق دامكم كذاا

احمد ناظره بسرعه : انت وش تقوول

طلال : والله ما عرفت لكم مره كذا ومره كذاا صدعتوا راسنا انت حلو مشاكلكم بنفسكم

احمد وهي يناظر قدام : وهذ للي بيصير بنحلهاا بروحنا وبنعرف شالحل
طلال : الله يهديكم

احمد ناظره طلال : طلال انت شكلك تعباان شفيك

طلال : ما فيني شي

احمد ناظره : طلال

طلال: هلا

احمد : انت لي متى بتقعد عزوبي

طلال : لين الله يفرجهاا

احمد : انت الحيـن 23 سنه ع الاقل قولي تفكر بميـن مستحيل يكون قلبك ما يسكنه احد

طلال " آآه المشكله ما تدري ان فيه وحده ساكنته ومتربعه فيه وهي اختك " : لا مافيه شي مستحيل هذا الصدق

احمد : طلال بسألك سؤال عن ماضيك

طلال عرف وش بيقول : اذا عن نهى لا تطمن مااحبهاا

احمد : من زمان كنت تحبهاا وش اللي غيرك ..؟!

طلال : كانت اياام مراهقـه الحين عرفت اني ما احبهاا

احمد : تتوقع انها للحين تحبك

طلال : الله واعلم بعدين انا نسيتها ليه تذكرني فيهاا راحت الله يوفقهااا


س / يؤ يؤ من هذي نهى شقصه طلال ونهى هذي اللي ماكتبنا عنهاا ؟

س / احمد ما عرفناا له بيطلق ولا مايهون عليه حبهم ؟

س / ندى بتعقل وتخليهم بروحهم عقب اللي سوته واحمد بيوقفهاا عند حدهاا


توقعاااتكم لا تحرموني منهاا

كل هذا بالبارت الثالث والعشرون

الجــــــزء الثالث والعشــــــرون

اذا ناوي على  الفرقا  عساك ب / دنيتك : مبسوط :
وتذكّر | أجمل | أوقاتي وسولفها على ~ غيري ~

[ هل يرجع الماضي ]
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــ

اذا عن الماضي فهو ماااااضي

صعب ان يرجع الا بهذه الحاله

اذا كلا الطرفين حبهم لازال بقلبهم

اما اذا كان من طرف واحد فهو صعب

المنــال

وخصوصا اذا كان الشخص قد احب شخص اخر

فهذا سوف يكون اصعب طبعاا

لا كن هل سيتشتت ام يرجع لحبه الماضي

نعم

هنااااك اسراااار دفينه لم تعرفوهاا

وهي عن طلال

مع الاحداث سوف تعرفون

من نهــــــــى ..؟!

.............

هيفااا : ههههههه عبود شوف ملابسي كلهاا مويه

عبود نفس الشي : هههههه احسن

هيفاا : يالدووب _ رشه عليه مويه _ ههههه احسن موو

ورش عليهاا عبوود مويه كثير

هيفااا شهقت : عبووووود يالحمااااار

راحت تركض وراه

............

وصلو البيت

احمد ترك طلال يدخل البيت وهو كان يكلم برا الشارع وبيرجع

طلال يمشي وشوي الا









رش على طلال مويــه


شهق وقال : وجع شسالفه

ناظر وكانت هيفاا ماسكه الفوز اللي يرش على المزارع

كانت تبغي ترش على عبود لاكن عبود ركض ورا طلال

ورشت المويه على طلال وما انتبهت فيه لانه كان بعيد

ماسمعت الا صوت طلال يقول : إيش هذااا

شاف ظلال بنت تركض

ناظر بعبود : شسالفه

عبود : انت مو احمد

طلال : شرايك من اللي رش على المويه

عبود بحلف : والله العضيم مو انا والله العضيم مو انا

طلال : اجل من ..؟!

عبود بحرج مع خوووف: هذي هيفااا كنت العب انا واياها ورشيت عليهاا مويه وهي رشت علي مويه عقب رشيت عليهاا مويه بعدين ركضت تبي ترش علي
وانا انخشيت ولاك احسبك احمد .؟!

طلال : لااا اجل هيفاا اللي رشت علي

عبود : ايوه

طلال نزل لعنده وقرب منه : انت تحبهاا

عبود : ايه كل ما اجي لهينا تبوسني وتعطيني حلويات وتلاعبني

طلال : اهااا قول لهاا طلال زعلان عليك ليه ترشين عليه المويه طيب

عبود ركض لداخل

طلال ضحك عليه

هالحضه سمع صوت شهقه

التقتت وشاف احمد يضحك : ههههههههههههههههههههههههه من اللي عامل فيك كذا هههههههه

طلال : ههههههه هذا عبود

احمد : هههههههههههه اوه جات عندنا خالتي هدى

..........
دخلت وهي تتنفس بقو

ام احمد شهقت : بسسسسم الله علييك من اللي عامل فيك كذاا

هدى سكتت مصدومه وعقب ضحكت

هيفااا ناظرتهم بقهر وضربت رجلها على الارض معصبه

دخلت غرفتها وهي معصبه : احسن وربي تستاهل طلالوووه عسى وربي اني فرحانه يالحماار

دخل عليها عبوود : يقولك طلال انوه زعلان منك

هيفاا: جعل معاد يرضى الحماار

ركض بسررررعه عبوود

فتح باب المجلس وقااال

يهمس بأذن طلال

عبود : تقول لك جعل معاد يرضى يالحماار كركركركررركككككر

ناظره طلال وقاله الللاااااه لهدرجه تكرهني وقاله : قول لها الحمار هو من يقووول اني حمااار

عبود : مافهمت ايش اقول كلامك مره صعب

طلال :لاحووول خلاص خلاص لا تقولهاا

.........

هيفااا : قال زعلان قال بطقااق آآه ادري انوه من قلبي

عبود ركض لها : يقووووول انتي الحماااره

هيفاا شهقت : وشو انا حمااره

عبود : وقال كلام ثاني مب مفهووم

هيفااا : ياربي ماعرفت له يحبني ولا لا

...........
الســاعه 10 بالليــل
جود قاعده بغرفتهاا وتسمع اغاني بجوالها

ومندمجه مع الاغنيــه وتتذكر زايد آآه يا ويل حالي يا زااايد

نطت فوقها نور : جووووووووووووووووووود

جود : هاااه هااه لا تصارخين يالحيوانه

نور : وفي بدون مقدمات وادري انك بتنصدمين

ناظرتها جود بإستغراب : هاه قولي

نور :ابوي بيجيب لنا سوااااق جديد هههههههه

جود : لالالالالالا مااااااااااااااا اصدق

نور : والله العضيم قال بيجينا بكراا

جود : سووووااااق نوووو وااي

نور تنط فرحانه : والله ما اجلس بهالبيت دقيقه عقب اللي عرفته وااااااو

جود : ههههه وانا بعد مراح اقعد بالبيت بس وش طراا عليــه غريبه

نور : مب غريبه ولا شي حزن منا ما عندنا احد يودينا الا سواق عنود ومشاعل وسواقهم سااافر

.............

صباح جديد وغير عن أي صباح

[ نيــــــــــو لـــــوك جديد ]
فارس : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههه

محمد بكلام متقطع من الضحك : هههههه حــ ــ ــ ـرام عــ ــلـ ــ ــيــ ــ ــك هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه


راشد ومشاري : ههههههههههههههههههههههههههههه


انقهر منهم من قلب : ماااااااااشي يضحك حمد الله والشكـر مامنكن فايده

فارس : ههههههههه مـ ـ ـ ـع الشـ ــ ــوارب ههههههههههههههه

محمد ميت من الضحك : آآه مصاريني بتقطع ( ناظر زايد و ) ههههههههههههههههههههههههههههههههه

زايد انقهر منهم يناظرهم بإستخفاااف

مشاري : ههههههههههههه حراااااام ال***وكه راااااااااحت ههههههههههههه

محمد وهي يغصب روحه ما يضحك : حرام صدق شعرك نتفته تنتيف ههههههههههه

زايد : لا حوووول ياشباب انا اتكلم جد

مشاري : تتكلم من جد ولا من جوود هههههههه

زايد : الله يلعنــ ؟؟ من اخويــا المهم شكلي واااضح

فارس وهو يتنهد وعقب : ههههههههههههههههههه

محمد : ههههههههههه لا إله الا الله

فااارس بلع ريقه وطلع معاد يقدر يستحمل شكل زايد

نايف دخل عليهم ولقا فارس يضحك برا مثل المجنون ويضرب راسه على الحيط وهوو مييييييت من الضحك

نايف : ههههههههه وش فيك تضحك ..؟!

فارس من كثر الضحك معد يقدر يتكلم واشر على داخل

دخل نايف واستغرب من الهندي الموجود

زايد ناظر نايف : هلاااا بنااايف

وشوي الا : زااايد ..؟!

ويطيح على الارض ويضحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

زايد فووووووور انقهر منهم : العن ام الحااجه وربي جعل ما اشوفكم الا ميتين مب من الضحك الا الموت قولو امين ..؟!

نايف ناظر شكله حرام زايد الكشخه ابو العيون اللي تذبح والشعر الطويل والناعم و***وكته تخيلوا حتى ما فيه الا شنب بس خخ وشعره نتفــه ولابس نظاره لان عيونه تبين انه زايد والكاب والبنطلون البيج رياضي
وقميصه بني

حسوا الشباب انهم احرجوه

وقال زايد بإستعجال : الله يا خذكم من عيااال محمد اتصلت على ابوهم وقلت لهم اني بوصل لهم الحين
محمد : إي تطمن وقلنا وش بيصير

زايد فصخ نظاراته وبانت عيونه اللي تذبح

فارس دخل وعيونه تدمع من الضحك ووجه احمر : ههههههه

زايد ناظره ورفع حواجبه كلهاا: حمدالله والشكر

..................

شوق : يبه اسمعني انا ضايقه وزهقانه وبعدين انا واحمد تراضينا الحمدلله .. ههههه أي والله فرحانه ..زهقانه يبه تكفاا بجي لك اغير جو .. ههههه .. واااااااااااو صدق .. هههههه اموووح فديتك يبه .. اكيد .. ههههه .. سي يووو داااااادي

سكرت منه ونقزت من الفرحه وقالت : خلو ندى تنفعه

نزلت وهي فرحانه انها بتسااافر لأبوها


بمكااااان بعيد بعيد مره

قاعد بين البــحر ويناظر وحزين على حال بنته الغاليه وعلى ولد اعز اصدقااه احمد حسبه ولده ومراح يلقى احسن من احمد انقهر من بدر ولد
اخوه الخسيس والحقير اخوي الي هو اخوي ما جا يسأل عني وعن اخباري
خذته الكلبــ؟؟ زوجته الله يهديه ويصلحه ما عندهم الا هالبدر ولا دارين عن هوا داره لازم اسوي شي اصلح بين احمد وشوق صدق حماره تكذب علي وتقول تصالحنا

.......
نزلت شافت امها قاعده على الابتوب وضحكت

عليهااا
شوق : هاااي ماامي

ام طلال : هايات هلا وغلا بشوق اخيرا نزلتي من غرفتك

شوق باست راس امها : يمه انا بسافر

ام طلال :لاحوول انا كم مره قلت لك ابوك مو موافق ماتفهمين

شوق : واذا قلت لك انه وافق

ام طلال : كلمتيه ..؟!

شوق نزلت راسها ورفعته : ايه

ام طلال : يعني مصره ..؟!

شوق هزت راسها

ام طلال : كم يوم بتقعدين هناك ..؟!

شوق ناظرت بإمها : مدري

ام طلال تنهدت : خلاص والله مدري وش اقول لازم اللي تبينه تسوينه

شوق ابتسمت لها : الله لايحرمني منك ( ناظرت شاشه الابتوب
وش تناظرين

ام طلال ضحكت : ترا عادي استخدم الابتوب

شوق : هههه بس انا ماقلت شي

طلال دخل عليهم مستعجل مره : سلااام

شوق وقفت وراحت للمطبخ

طلال رفع حاجب للحين زعلانه اكيد وانا اول مره اضربها حزن منها

امه : وعليكم السلام هلا بولدي

طلال : هلا بالغاليـه يمه انا طالع مع احمد للبحر

........

دخلت شوق المطبخ ودموعها متحجره بعيونها

دخلت وسكرت الباب واخذت نفس وهي تسمع اصوات

فتحت عيونها بتعب وهي تناظر احمد

انتفضت وهي تناظره

شافته شايل كرتون كبييير مره

ولابس ثوبه ورافع كمه وشماغه على كتفه

خفق قلبها وهي تناظره آآه شكثر مشتااقه له

دخل ونزل الكرتون ما انتبهت ليه هو دخل المطبخ

رفع راسه وتنهد وشوي وانتبه بشوق واقفه عند الباب

شافها ورفع حواجبه ومسرع ما بعد عيونه عنها

ووووطلع


ناظرته وهي مستغربه وش هالثقل من وين جايه

شايفني حيط قباله حتى ما سلم علي

مشت وناظرته يكلم السواق وهو ينزل كم ثوبه ويلبس شماغه

ويمرر اصابعه بشعره

ناظرته بحب ياويل حااالي شكثر مشتاقه له

وانصدمـــــــــــــــــــــــــــت

شافت ايده مب لابس الدبلــه

شوق : ليــه ليــه لهدرجه تبغي الفكه مني

احمد يعرف انها تناظره من عند المطبخ وشافها

عصبت ودخلت استغرب منها شفيها


طلع بلامبالاه

عكس اللي بداخله صح انه مل من حركاته وغرورها بس يحبهاا

بقلبه وحده اسمها شوق

طلع طلال : وين الاغراض

قاله احمد انه وداها بالمطبخ
وركبوا السياره

ورااااااااحووو

...............

شوق : مريم تكفيـن تعالي محتاجت لك حييل

مريم بخوف قامت من النوم : بسم الله عليك طيب بجيك

شوق وهي تبكي : يا الله شكثر حطمنــي يا مريم آآآه

مريم كسرت خاطرها شوق ما تستاهل اللي يصير لها قالت وصوتها كل نووم : طيب وش سوا

شوق : مب لابس الدبله

مريم : طيب عادي شفيهاا

شوق :اووول مره يسويهاا

مريم : شوق اهدي وانا بجيك انشالله

شوق : طيب يله باي

مريم : باي

ناظرت بصالح بحب وهو غااارق بالنوم وشعره الطويل

متناثر على وجهه بعشوائيه بعدت شعره عن وجهه

وسمعت جواله يرن مسكته وحطت صامت

ابتسمت على النغمه هو يموت على هالاغنيه

( يا رقيق المشاعر وين راح الحنان
ليه ماشلت قلبن طاح قدام عينه

الزمن هو الزمن والمكان هو المكان

اخر الشعر كلمه تسألك عنه وينك )

................

زايد بخوف : لا والله شكلي بهون

فارس : افا قدها انت

زايد : قدها وقدوود

محمد: قلت لكم هذا خواف

زايد : انت تشب ولا كلمه

محمد : ابشر

راشد : انزل اقول اخلص

زايد : طيب يله ( اتصل على نايف

نايف : يله انزل

نزل زايد وضحكو على شكله

وركب نايف مع الشله

وزايد ركب السيارت نايف لان سيارت زايد

مره كشخه وجديده فا قال بروح بسيارت نايف

قديييمه عشان ما أبيـن

دق الجرس وطلعت نور : مـن ..؟!

زايد غير لهجته : مدام انا دريول جديد

نور شهقت وفتحت الباب لاحيا ولا مستحا وناظرت شكله : انت السايق

زايد : ايواا ماما

ضحكت نور على نظارته الشمسيه : طيب شوف هذا ملحق نوم داخل الين ما نقول لك بنرووح

طااااااااخ

زايد : ما اقول الا مالت على هالوجه

ناظر بالملحق الصغير ودخل داخل مغببر

زايد : الحيــن اناااا انوم بهالغرفه

دق الباب وسمع صوت نور : لاحوول خير شتبي

زايد ( امحق ضيافه ) : ماما فيه انا بيت قريب كتــير انتا يبي شي سوي تلفون

نور ناظرته : زين اوووكي

زايد : انت يبي يروح مكان

نور : طيب لحضه وقف اشوف اختي انت ووجهك مع النظاره خخخ

زايد انقهههر منها الحين هذي تسبني : اوكي

نور : احلاااااا بعد تعرف اووكي خخ

زايد لاحوول وش بيفكني من هالبزر الحين

نور : هههههه مع الوجه تقول علك ماكول

زايد انقهر منها شدخل هذا بهذاا : ماما انا يبي يروح انتا يبي شي قول

نور : زين انت الحين ضف وجهك وروح عطني رقم جوالك

زايد عطاها وطلع منه : امحق وجه بالله وين القمر جودي الله يخلف عليك بس

.....

جود : والله واخيرا

نور بحماس : اقوول كلمي شعوول وعنود يجون نروح نتسوق

جود : عنود ما ضنيت تجي عندها موعد اسنان

نور تأففت وراحت تتصل علة مشاعل وقالت طيب مروا علي

نور اتصلت على امها وقالت انه وصل السواق وعقب جهدن جهيد وافقت انهم يطلعون

نور وجود لبسوا عباياتهم وكشخووا لانهم بيطلعوا للسوق

جود ونور طلعوا ونور اتصلت عليه

زايد تنحنح عشان يضبط لهجته : ايوا ماااامااا
نور : مااامااا بعيينك مداام يالشييين

زايد : اقول انقــ ( سكت وضرب راسه

نور استغربت من صوته ورمشت مرتين بإستغراب

زايد حب يرقعها : مدام انتا يبي شي سوي تلفون

نور : لابس تعال بنطلع

زايد : زين

وصل وناظر بجود اللي تكلم العنود

دخلو السياره وهي تكلم عنود

ناظرها زايد بحب آآه يا جود انتي ناويه تذبحيني

نور فصخت الغطوه ناويه تصييع هع

نور وهي تاكل علك : انت هيه شسمك

زايد ما نتبه لها قاط اذنه عند اللي وراه جــــــود

نور ضحكت : طيب مستر بابو روح لــ ..؟؟

زايد هز راسه وهو يناظر جود بالمنظره وهي مندمجه بالسوالف

وعقب آآآآآآآآآآآآآه

فصخـــت غطوتهااا

وناظر بوجهها بحب

وهي انتبهت له وعقدت حواجبها

وسكرت من العنود
نور : باااابووو حط على صوت الخليــج

زايد شغل الكاسيت وطلعت اغنيه لمحمد عبده

استغربوا البنات وناظروا بعض

وهو مسرع ما طفااهاا وشغل على الراديوو

دققت على وجهه ولما يتكلم يذكرهااا بواااحد ما تدري منهوو

نسوا السالفه

ونور : يوووه نسيت شعوول

..................

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 18-04-09, 03:12 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجــــــــــــــــــ الرابع والعشرون ــــــــــــــــــــــــزء

[ دمعن تناثر واتعب الكف لمه
ومن حيرتي قمت امسح الدمع بالدمع ]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
..................

في الفلـه الكبيــره والمميزه بين الفلل

والجوو كااان باااااااااارد

: شلووون يعني احنا حددنا العرس ليه يعني اتأجل

طلال : احمد اهدى شوي خلنا نتفاهم

احمد بعصبيه : يرحم امك أي نتفاهم هذي تبغي الطلاق بس طلب محترم

طلال : احمد الله يهداك انت بس اهدا وانا اقولك

احمد قعد وهو معصب : قول ..؟!

طلال تنهد وقاله

........................

هيفاا : آآآآآآآآآآآآآآآه يمه شوي شوي

ام احمد : وجع لاعاد تصارخيــن اصبري

هيفاا ودموعها بعيونها : يووووجعني يمه
ام احمد نظفت مكان الدم : هاه خلصنا

هيفا وهي تناظر رجولها وتنهدت

ام احمد : انتي وش مطلعك لبرا شفتي هذي هي القزاز دخلت برجلك

هيفاا : آآح يمه كانت كبيره

ام احمد : انتي اعقلي ولا تركضين

هيفا : يمه انتي شتسوين بالمطبخ

ام احمد وهي تغمز : مسويه خطه

هيفا نقزت من فوق الكرسي : والله وشهي الخطه

ام احمد : اليوم عازمين ام طلال وعيالها عندنا

هيفاا بحماس : اماااااانه صدق ( كشرت ) آآف بس شوق بتسافر بكراا

ام احمد ضحكت بخبث

................

حزن × فرح × خوف × ارتباك

قاعد متمدده على الكنب تنتظر طلال يعطيها بموافقه احمد

ماتنكر انها حزينه وعرسها بعد اسبوعيــن شوفوا شلون قريييب

تأففت اصلن لو ماوافق احمد هي ماراح يمديها تسوي شي للعرس

تعض اظافرها وشكلها كان بنووت مسويه شريطتين وتاج وردي
وبجامه بنك وتقلب بجوالها

قالت ترسل لطلال رساله وكتبت له

( طلووول هااا بشــر انشالله وافق )

طبعا انتوا مستغربين انهم تصالحوا بعد ماصفقها طلال

شوق وطلال مستحيييل يقعدون متزاعلين اكثر من يومين وهاهم تراضو

نروح يومين لورا

(شوق قاعده قدام التلفزيون وتسولف مع قناه TXT ومندمجه معهم
وانقهرت يوم شافت ندى موجوده وتسولف بمررح وكأنها فرحااانه
سكرت التلفزيون وهي قرفااانه منها طلعت فوق الدرج وطلال كان نازل منه طلعت ولا عبرته مسكها طلال : الحلووه للحين زعلانه
شوق : لا انت الزعلاان
طلال ببراءه : لا مو زعلان
شوق ابتسمت : طيب آسفه
طلال قرب منها ولمها وقعدوا يسولفون لين شوق فتحت موضوع تأجيل الزواج واهو كان رافض الفكره بس كيف وشوق العنيده هي اللي تتكلم وعقب وااافق واخيراا )

................

في الشاليه وبمكان منعزل عن الشباب الثانين

طلال دخل المطبخ يجيب شي يشربونه

واحمد يناظر البحر عاقد حواجبه بزعل ويمرر اصابعه بشعره

هي معهااا حق لاننا للحين

اولا للحين ماتصالحنــا

ثانيا وللحين ماتجهزنا

خلاص نأجل بس تسافر مستحييل اخليها تسافر عني

وشوي الا صوت رنين جوال

مسك جوال طلال لانه يحسبه جواله عقله مب معه

فتح الرساله وقرا اللي كتبته شوق

على الجـــــــــــــــــرح

يبشرك افااا يا شووق لهدرجـه

طيب روحي وسافري لهدرجه بااااااايعتني ياشوق

ترك جوال طلال دخل داخل الصاله وسند ظهره وهو تعبااان

هذي البزر تسوي فيني كذاا


.............


في البيت المتواضع

مشاعل : ههههههههههههههههههههه خالتي بس لايفوتك شكله هههههه

ام جود وام خالد اللي هي ام عنود ومشاعل

ام جود تهز راسها من هالبنت الخبله

نور : هههههههههه لا وتكفين هالنظاره اللي ماغير يلبسهاا هههههههه

جود : ههههههههه صار له يومين عندنا ومعضبييينه حرااام والله

عنود تقلدها : حرام والله ( وتكمل ) اقول بلا هالرومنسيه

جود : رومنسيه بعييينك انا ماقلت كذا الا وانا حزينه منه عضبتوه

نور ترفع حواجبها كلها : خلوها منكم هذي تحزن من كللل الناس ( وتشرب من البيبسي )

جود : أي والله وانا صادقه بالله انتي ما تتركينه بحااله بعدين يشبه حد مدري منهو

ام جود وهي مندمجه بالسوالف مع اختها

ام جود التفتت لهم : مايشبه احد توا احنا جايين منه وموصلنا لبيت امي

>> هههههه خيلوا شكل زايد وهو قرفان من العجايز

جود : الااا يشبه احد بس مدري منهوو شبعانه من وجهه بس هو حيوان يلبس نظاره من عرفته ونظارته عليه

نور رن جوالها وردت : هلااااا دلووووله .. ههههههه تشب بس .. مالت عليك .. ههههههههه .. والله .. ويــن .. هههههههههههههههههه طيب انتي عازمتنا وبنوديك بسواقنا ... ههههههههههههههه ..

البنات يناظرونها ويضحكون على خبالها

جود : خبله اختي

مشاعل وهي تاكل تشبس : توك تدريــن

جود : تعالي يالخبل انتي اسنانك حلوه مرتبه وش له التقويم اللي حاطته

مشاعل : كذا لعانه اكشخ فيه

عنود : امحق كشخه

جود : بالعكس حلووو عليهااا ولونه مره حلو بس مستغربه اسنانك ما تحتاج

مشاعل : عنوده من ترسلين له رسايل صار لك ساعه تضحكين وتناظرين الجوال

عنود : وانتي شدخلك

نور بحماس : بنااااااااااات شرايكم نطلع

جود : ويـن ..؟!

نور بنفس الحماس : توو كلمتني دلال تقول خلونا نطلع وبالمره تشوفه

مشاعل ضحكت : هههههههههههههههههههههههههه

جود وعنود ضحكوا من ضحكهاا

نور : حمدالله والشكر قلت شي يضحك

مشاعل : ههههه لابس تجينا عشان تشوف السواق حمدالله والشكر صدق

نور: لا ياشيخه شوفيه عدل والله انه يهبببببببل
جود : أي بصراحه مملوح بس حرام ما يهتم بحاله والنظاره ماتفارقه تخيلوا باليل يلبسهاا

عنود : ههههههههه شدعوووه

نور : والله يضححححححك بصراحه

مشاعل : طيب بنات خلونا نروووح

جود : طيب بروح اقول لامي

...........

زايد وهو معصب : قههههههههر بصراحه رايح عشانها وهي بالياله اشوفها ويستلموني اهلهاا شي يقهر

نايف : هههههههههههههه تستاااهل

رن جواله وناظر الشاشه مليووون مره

نايف : شفييييك

زايد سفهه وطلع

ورد عليها وغير طبعا من كلامه : ايوا شنو يبي

وصله صوت النعوومي اللي يشرح الصدر: بابو تعال احنا بنروح

زايد : وين ..؟!

جود: انت تعال الحين انت وينك ..؟!

زايد آآه ارحميني يا جود : انا في بيت مال انا
جود : طيب طيب خلاص تعال نبغي نطلع بسررعه

زايد ( ابشرري صااارووخ ) : زين يبي شي تاني

جود : لا مابي شكرا باي

زايد : باي

............

ام طلال : شوق امشي غيري جو من قعدت البيت

شوق : لايمه كلش مابي اروح

ام طلال : خايفه تلاقينه

شوق ناظرت بأمها ونزلت راسها

ام طلال ابتسمت : تطمني مو موجود بالبيت في الشاليه

شوق : يممممه لا تصرين علي مابي اروح

ام طلال : طيب خلاص براحتك بس احب اذكرك ان زواجك بعد اسبوعين

مو تنسيــن

شوق ضحكت بإستهزاء : يمه انا تكلمت معاك بهالموضوع

ام طلال : وانا اقوول مافي تأجيــل فااااهمه وابوك مو راضي روحي له يومين اتسوقي من هناك وتعالي

شوق برجاء : يمممه

ام طلال : وصممممه قلت لك ماااافيه تأجيــــل

شوق تأفتت : يمه والله مايمدي خلوني براحتي يمكن اهداا

ام طلال بجديه : شوق ترا الولد بيعوفك صدقني اذا تميتي على هالحال

: شوق ترا الولد بيعوفك صدقني اذا تميتي على هالحال

: شوق ترا الولد بيعوفك صدقني اذا تميتي على هالحال

اثرت فيهاا هالكلمه حيييل معقوله احمد بيكرهني بيوم

وبسرعه قالت وهي رافعه حاجب : خلاص يمه انا موافقه ا الزواج مراح يتأجل

ام طلال لمتها : يااابعد عمري هذي شوق وصدقيني احمد يحبك وشاريك

شوق ضحكت من ورا قلبها : يمه ما اصدق بعد اسبوعين بصير عروووسه

بسسس يمه اكيد بتخلوني اسافر لهناك

[ يؤ شسالفه شوق اللي انقلبت 180درجه ]

.............

في المكان اللي بعيييد عن احبابه

والتردد يمتلكه

مايدري وش الصح من الغلط

وقال بعد ما اخذ نفس : طلال خلاص انا موافق

طلال : بـس انــ ..

رن جواله

طلال ناظر شاشه الجوال ورد : هلا شوق

احمد يناظره يبي يعرف شسالفه

طلال : لاااا يا شوق هي مب لعبه .. لا حووووول .. بس تصدقين احسن شي لكم

ناظر احمد اللي مب داري وين الله حاطه

طلال وهو يمرر ايده بشعره ومضيق عيونه : على خير انشالله .. باي

احمد حب يستفسر : خير ..؟!

طلال وهو يتأمله : امم خير هو خير بس

احمد : بس ..!

طلال : امم شوووق تقول غيرت رايهااا

احمد : بأيش غيرت رايهاا..؟!

طلال : تقول خلاص ماتبي تأجله

احمد هز راسه : هذي وبعديـن معهاا

...............

افنان بعصبيــه : تشـــب ولا كلمه انا الغلطانه يالنذله

ندى بخبث مو غريب عليها: غصبن عنك بتساعديني

افنان: ندى انتي شلي غيرك ليه كذا صرتي خبيثه

ندى تحجرت الدموع بعيوها : انتي ادرا بعدين صكي الموضوع وساعديني

افنان : انتي ليه كذا اتركييييهم بحالهم

ندى : افنان بتساعديني يعني بتساعديني افناااانووه

افنان بعصبيه: اعلى ما بخيييييييييلك اركبيييييـــه

( ومسكت شنطتها وعبايتها وطلعت

ندى انقهرت منها صدق حيوانه

نزلت ولقت امها تناظ الاخبار : هآآي مام

ام ندى وعيونها تناظر الشاشه: هاي

ندى مسكت مجله وقعدت تناظر فستان عروس

وتحسرت على نفسهاا

وتنهدت من خآآآآآآطر

شوق واحمد يحبو بعض وهذا شي وآآآضح

انا مراح استفيد شي آآآخ من القهررر والله

من القههرر شكثر كانت شوق غاليه وعزيزه ولها مكانه

كبييييره بقلبي هي اللي هدمت أي شعور حلو اتجاهها

خلتني اكرهها

خلتني استحقرها

خلتني ازعل منها وابعدها عني

بس انا مراح افوووز بشي آآآه لمتى وانا كذا لمتى بتزوج واشوف

حياتي

ام ندى تناظر بالاخبار ومندمممجه معهم

لمست ندى بأصابعها صورت فستان العروسه

وام ندى لفت لها اول ما حركت ندى اصابعها للمجله

ابتسمت ام ندى بحزن اول ماوقعت عيونها

على الصوره

...............

تغيرت نفسيته بس للحين منقهر

احمد : ههههههههههههههههااااي يرحم امك يالزعلان مع هالبرطم امسكه امسكه لا يطيييح ههههههههههههههه

طلال :هههههههههه انتوا خير شجايبكم

نايف وراشد قالوا مع بعض : افاااا والله

وناظروا بعض : هههههههههههه

نايف : شعنده احمد منسم

احمد : وانت شعليك يااخي اما عليك لقاافه مبعد شفتهاا

راشد وهو يشرب من عصير احمد : امممم حلوو

احمد : هييييييييييه رووويشد خير انشالله شربت عصيري

راشد وهو للحين يشرب : امممممم آآآآح عطشااان

ونايف مسك عصير طلال وبدا يشرب

طلال ناظر احمد وهز راسه : لا حياااه لمن تنادي

راشد كان يشرب وضحك بهستريا : ههههههههههههههههههههههههههههههه

طلال واحمد رفعوا حواجبهم كلها بستغراب

...........................

اجواااء غيييير

واخيــرا عم الفرح اممممم مب فرح بحد ذاته

بس تغيير لكل من في قلبه هموووم

شوق : يا حماااره هاتيهاا حقتي

هيفاء وهي تضحك : لا تستاهلين انتي من بدا

ام احمد : هيفاا شووق شفيكم الله يهديكم اعقلوا شوي ..؟!

هيفاا : يمممه شوفيهااا هي اللي بدت

ام احمد وهي تضحك على وجه شوق المنقهر : انتوا ادخلوا داخل من هنا بنشوي ..

هيفا تصفق : واااو صدق

ام احمد : حمدالله والشكر شفيك

هيفا : يممممه انا ماصدقت ان شوق تجينا ماكنت ابد متوقعه ( وغمزت لأمها >> تذكرت الخطــة

ومسكت ايد شوق بقوه وطلعت معهاا لداخل البيـت

شوق وهي تصارخ : هيفااا شوووي شووي وقققققققفي

هيفاا : تعالي انتي يالدبــه موولت بس عليك برويك شي يجنن

شوق مستغربه :وشفيك اوووهـ طيب وقفي شويه

..........

مشاعل : هههههههههههههههههههه نوور تعااالي الحقــــي

نور جاتها : هاااااااااااااااااااه

مشاعل : اوووخص يالذووق

نور : اتعلم منك الذوق ..

عنود : وين تتعلمين والله لا تفقيدنه من قلــب ههههههههههه

جود وهي تكتم ضحكتها : اما تفقده
مشاعل : اضحك ..... والله مايضحك سخيفه

زايد كان منزعج منهــم بس اول ما سمع ضحكت جود روق شوي

نور : باااااااابوووو

زايد اللي هو بابو >> ياااا سبحان الله

: ايواا

نور : ولا اقوول خلاص خلاص

زايد : شنوو يبي ..؟!

مشاعل : عادي نور مابنتأخر ..

نور : وربي متردده

جود : عادي وشفيهاا اممم بابو روح ستار بوكس

زايد انسحــر من صوتها الناااعم : اوكي

جود ضيقت عيونها عليه يذكرها بأحد يشبه احد كثيير مو شوي

بس منقهره منه ليه يلبس النظاره تبغي تشوفه والمشكله نفس الصوت

زايد انتبه لنظراتها وتأمل وجهها لانها فاصخه غطوتها هي والبنات

تعلقت عيونهم ببعض

وانتبه زايد لنظراته وغير نظرته للشارع

نسى الكوفي وسرح بجود وعالمهاا
عنود : بابووو تعديت الكووفي شفيك ..؟!

زايد انتبه : يووه انا ينسا

جود لاحوول حتى صوته يذكرني بأحد

والله يستر من يطلع

مشاعل بأستهبال : اللي ماخذ عقله يتهنا به خخخخ

جود ماتدري ليه انقهرت منهاا وتنقهر اذا حد غلط عليه

تحس انها تعرفه صوته طريه كلامه طووله

يذكرهاااااااا باااااااااحد مــــــــــــن ياربــي مــن

نور ضحكت : ههههههههههههه شدعوووه هذا كله يهوجس الأخ

جود بأنفعال : انتوا ليـه ماتتركونه بحـــاله ليه تعاملونه كذا

نور : جود شفيك عصبتي علينا ..؟!

مشاعل : عادي نمازح ..!

جود : بالله تمازحون على خلق الله

عنود : انتوا لو حد يضحك عليكم زعلتوا

زايد ماكان معهم الا سرحااان بجود ولا انتبه بأي

كلمه ولا همسه

عادي عنده لانه عسل على قلبه اذا بس المذله لجود قلبه
انتبه لصراخها

جود بعصبيه : انتوا للحين بزران الجسم يكبر والعقل يصغر بالله ليـه انتوا

ماخذينه عندكم لعبـه انا سكت مب معناه اني راضيه ..!

مشاعل عصبت : انتي هيه مب اصغر عيالك احنا تتكلميـن عنا كذا

( * فاااصل * )

جود نفسها ماكانت تدري ليه انفعلت كذا بس هي عادتها ماتحب اختها

تاخذ من شخصيت مشاعل كثير لانها بعض الاحيـان تتمادى

ومشاعل شخصيتها مره قويه ودايم تزعل ناس ولاهي منتبهه

لان على قولتها (((( اذا ماتعرف المزح مراح امزح معهاا ))))

وتروح وتزعل

وجود عكسها مرهفه وحساسه ومايعني هذا انها مب شخصيه الا شخصيه

بس شخصيتها قويه بس مو على الناس وما تحب تسكت عن الغلط

ودلووووعه بس بحدوود واول مايناظها احد تجذبهم اخلاقها وطيبهاا

(* عدنـــا * )

سكتت جود عنها ومسرع مارفعت عينها وناظرته

مشاعل بأستهبال : تصارخ علينا كأنها تدافع عن حبيب القلب خخخ

زايد خفق قلبه لااااا تكفيــن لا تجرحيني جود

تحبيـن من ..؟! انتي لي وانا لك ومردنا لبعض لا تحطميني ..!

جود بأهتمام : من حبيب القلب ..؟!

مشاعل : الله واكبــر وين راح الدلوع زايـــــــــــــــــــــد

خــــــــــــــــــــــــــفق قلبــه بكل عنفوان تحبـــني جووود

قطع افكاره يوم سمعها تقول بين اسنانها بعصبيه

جود : ومـن قال اني احبــه ..؟!

مشاعل : هههااي نسيتي يوم كنا نقول انه صايع هجمتي علينــا بس عشان هالكلمه خخخ

جود : بــس مب معناه اني احبــه

مشاعل : لا يختي كل شي واااضح وبااين بــ..

قاطعتها نور بعصبيه : مشاعل انتي ماتقدريـن تمسكـين لســـانك شوي بعديــن حمدالله ان دلال مب معنــا كان فضحتووونا

تنهدت مشاعل ولفت وجهها ناحيت الشباك

وجود ماتدري ليه عصبت لانها قالت كذا عن زايد وماتحب احد يغلط عليه

بابو أأأ اقصد زايد هههههههههههههه

كان منصــــــدم من الكلام اللي تو قالتهـ

رن جوال نور وردت : هلا دلال ... لييييييه .. حساااافه .. اخوك هذا مره عنيد وش فيها اذا رحتي معنا .. لااااا ياحماره وش اكلمه .. لا لالالالا .. طيب خلاص نتقابل هناك ..تشااااو

تكلم البنات : تقول بتسبقنا هناك

جود : على خيــر

مشاعل ناظرت جود شكلها زعلانه من كلامهاا ودها تعتذر منها

هم رايحين عشان بنبسطون

~ الجـزء الخامس والعشرون ~

مرت الايام

بين العواصف من نوع ثاني

هيجان من نوع ثاني

انفجارات من نوع آخــر

لانها من جسم البشــر
..
تــساقطت اوراق الشجر

وتغيرت لونها للذبول لتظهر اوراق جديده

تتساقط بأستمرار ليأتيها

الخريـــف

يوم غيــر عن تلك الايــام

سفــــــر = شوق

انتهاء عمل = زايد

واحداث كثيره بهذا الفصــل الجديد

.................

تناظر بالشجر واوراقها اللي تتساقط وحده ورا الثانيه

وهي مبتسمه بتسافر ليوم لعزوتها وتاج راسها ابوهاا

اشتاقت لحضنه وشلون كان يدلعهاا غير عنهم كلهم

رسمت بأصبعها النحييفه على قزاز النافذه حرف

A

ورسمت حولينه قلب وتذكرت موقف هيفاا وشسوت فيهاا


( طبعاا تتذكرون خطه هيفااا هي وامها

نــــــروح

يوميـن لورا
[((([ هيفا مسكت ايد شوق بقوه وطلعت معهاا لداخل البيـت

شوق وهي تصارخ : هيفااا شوووي شووي وقققققققفي

هيفاا : تعالي انتي يالدبــه موولت بس عليك برويك شي يجنن

شوق مستغربه :وشفيك اوووهـ طيب وقفي شويه

ماحست الا هي بغرفه احمـد ..؟!

شوق بإستغراب : شسالفــه ..؟!

هيفاا : اممم ولا شي بس حبيــت ( ضحكت بمكــر

ههههههه حبيت اقولك مافيه سفر هههههههه

وطلعت وقفلت الباب عليهاا

شوق للحين مستغربه بس خبطت بالباب : انا اتكلم معاك بالله هذا مب تفااهم افتحي الباب ياحماره

هيفا: ههههههه مااافيه خخخ موتي هناا

شوق بلعت ريقهاا خافت : شوفي خلاااص مراح اسافر

هيفا : غصب عنك هههههههههه

شوق عيونها دمعت : لااا كلش ماابغي اشووفه

هيفا اختفت بسمتها وتكلمت وهي للحين مقفله عليها وبرا الغرفه

: شوق لاتبكــين شوفيه وبتعذريــنه

شوق : طيب ادخلي بسألك سؤال..؟!

هيفا دخلت : نعممم ..!

شوق تنهدت : حركه سخيفه ..!
هيفا : احم .. امم عادي اتقبلهاا

شوق صرخت عليها خلت هيفا تنتفظ من الروعه : هيفاااااا انتي

حطي نفسك بمكاني يخدعني ..؟!

هيفاا : بإيش خدعك بحبه واخلاصه

شوق ضحكت بستهزاء : أي اخلاص يرحم امك ان ندى هي اللي

طلبت منه الطلاق ويكذب علي يقول انه هو اللي طلقهاا

هيفا جا دورها تصرخ : ياااااغبيــــــــــــــــــه وانتي صدقتيهاا ..؟!

اذا هو ماراح معا وصيه ابوه وطلع عنهاا عشااااااااانك

شوق : يعني اهو اللي طلقهاا مب هي اللي طلبت منه

هيفا : حسافه ياشوق حسافه

طلعت وقفلت عليهاا الباب واتنهدت

وراحت لأمها وخبرتها وام احمد اتصلت على احمد

وقالت تعال البيت ابغيك ضروري

احمد و طلال راجعين للبيــت

هيفا ابتسمت بمكــر واهي تناظرهم فوق

وطاحت عيونها عند طلال واهو يضحك ضحكه سلبت روحهاا

حبيبي ادري فيــكـ تحبــني وانا بعد احبــــكــ


دخل احمد البيـت وانصدم يوم شاف سيارة سواق ام طلال

وطبعا ماقل عن صدمة طلال

خبط احمد باب سيارته واهو يناظر طلال بستغراب

دخلوا داخل

وماشافوا الا هيفا طالعه وتصارخ: احممممد

( شهقت يوم شافت طلال

وطلال صد احترام لاحمد ولا اهو شبعاان من وجهها

اعتذر من احمد بلاباقه

وسلموا على اهلهم

وهيفا راحت لأحمد وقالت : غرفتك رتبتها لك وعطرتها وبخرتها

احمد استغرب : خير انشالله شعندك

هيفا : اممم مدري خاطري انظف وقلت ماعندي غير غرفتك

احمد بلامبالاه : شكرا بروح لها ابدل امك ماعندها سالفه قالت تعال ابغيك ضروري يوم جيت قالت اشتقت لك ابغي اشوفك

( لف عنها بيروح

هيفا :ههههههه لحضه تعال هاك مفتاح الغرفه

احمد رفع حاجب واخذه وماهتم كثير

وطلع
وبنفس الوقت شوق آآه ياشوق


سالت دموعها غصب

مب عشان كذبه ندى لانها متوقعه انها تكذب

من كلام هيفا وبنفس الوقت ماتبغي تشوف احمد

هذا اخر شي تتمناه شوفت احمد

وعرسها قريب تـــــــــــــايهه وماتدري شتسوي

تبغيـه وقاهرهاا وجرحهاا وتعشقه

امزجتها مع بعضها بس اللي بقا

تبغيــــــــه وتعشقه

تحس انها من بعده

تموت

مسحت دموعها وقامت اخذت منــديل تمسح وجهها

وانتبهت لورقه محذوفه بإهمال شالتها وقرتها

{ دخيلك لا تخليني على خدي دموع سنين
وكم من دمعة تحرق عيوني قبل ما ابكيها
انا مليت من حب حدوده بس نظرة عين
ثواني عشتها واخر ثواني مت انا فيها
حياتي كلها عقبك حياتي كلها يومين
ويوم اضحك ويوم ابكي على الله ويش اسميها

على الصميــــــم
وانتبهت لحرف مكتوب اخر الورقه

حرفهـــــا S

قالتها من قــلب ولهان من قسوت الدنيــا : آآآآآه

نزلت دموعها اكثر واكثر لين حست انها جفت

ناظرت اوراق ملخبطه بإهمال

ابتسمت ابتسامه باهته

وهي تناظر اغراضه

ومسكت سي دي
ناظرته بفضوووول واخذته لان مكتوب عليه ME

اخذته مجرد ان مكتوب فيه انه له

نزلت دموعها غصب واتنفست بقوه

راحت عند الباب وضربته برجولها : هيفا ياحماره افتحي ما ابغي

اشووفه افتحيي

وصارت تخبط الباب وتحس دقات قلبها تتسارع ماتدري ليــه

تحس انها تنتفــض

تحس انها تنتظر شي مهم

تحس انها مرتبـــــكه

ليــه شفيني

وقفت تدق الباب

خافت وبكــت

سمعت صوت احد يقترب منها

خافت ولا شعوريا دقت الباب بسرعه : افتحــي

انتفـــــــــــــض كيانه

انرعــش قلبه يوم سمع صوتها انا اتوهم ولامن جد شوق داخل غرفته

شتبــي داخله غرفتي

بفضول منه فتح الباب
شوق كانت تناظر الارض بخوف وتدق الباب

ماحست الا بالباب ينفتح ويظهر

حبيــب الروح

ناظرت اول شي رجله وعقب ناظرته لين وصلت عيونه

ناظرته

واهو مستغــرب قال: شــ ـ ـ ـوق !

شوق بلعت ريقها ورجعت لورا

عكس شعورها يقول لها روحي له ضميــه لصدرك

انتي محتاجه له

تبغين تروين عطش شوقك له

وولهك

روحي له ليه واقفه هذا مو أي احد

هذا احمـــــــد

احمد للحين واقف مستغرب من الموقف

انا ويــن ؟

هذي من شوق ! ؟

هذي حبيبتي بغرفتي ؟
شتبي هنا ؟

هيفا وامي شعلاقتهم بالسالفه ؟

ماحس بنفسه الا وهو رايح لها: شوق انتي شجايبك هنا

لا رد

غير دموعها وشهقاتها اللي قطعت قلبه هو مايتحمل يشوف احد يبكي

وش لون واهــي شــــــ ـــوق

حبيبته

احمد ماتحمل اكثر وراح لها وناظرها

وهي ناظرته

ولا رمشوا ولا رمشه واهم يناظرون بعض بشوق

حبهم ساكن بالوجــدان

وطلع لنظراتهم

غـرامهم نادر

قرب منها ومسح دموعها بحب

وباس خدها وقال : دموعك ليــه ياشوق تبكيــن وانا موجود ..؟!

شوق عقدت حواجبها : موجود وينــك ..؟!

احمد : هنا شوفيني .!
شوق هزت راسها بالنفــي

احمد ماقاومها ولمها لصدره غصب عنها واهو يتكلم بين اسنانه :

شوقي انا احبك حب ماقدر احد يحبـه وانتي بعدتي عني حيــل تركتيني لوحدي وطلبتي اصعب طلب ممكن اتخيله انك انتي اللي تقولينه ( بغصه

تأجيــل زواجنا

حست شوق بلهيــب انفاسـه بوجهها

ودقات قلبه سريعه بالظبــــط مثل سرعت دقات قلبها

بعدت عنه وناظرت بعيونه

وقالت : خايــن ..!

احمد بثقه : فيه احد يخون قلبـه من هو اللي بايع عمره يعمل كذا !

شوق فتحت فمها بتنطق وضاعت الكلامات وحروفها

انربط اللسانها

انخرســـت

مسك ايده وضغطت عليهاا

واهو مسك يدها وقربه لفمه وباسها وباس جبينها

بعشــــــــــق

وناظر عيونها التايهه

وشوق قالت بين دموعها: اذكرك بشي تستاهله من قلب ..

احمد ناظرها بيقول شي سكت واهو يسمعها

شوق بين شهقاتها : دخيلك لا تخليني على خدي دموع سنين
وكم من دمعة تحرق عيوني قبل ما ابكيها
انا مليت من حب حدوده بس نظرة عين
ثواني عشتها واخر ثواني مت انا فيها
حياتي كلها عقبك حياتي كلها يومين
ويوم اضحك ويوم ابكي على الله ويش اسميها

نزلت عيونها بحزن واهو تحجرت دموعه بعيونه

شوق بلعت ريقها بنفس ماهو بلع ريقه

وناظروا بعض

وووووتركتـــــــــــهــ

هايم بهواها عايش لذكراها متيم بحبها

كل شي فيها يحبه مشيتها همسها كلمتها ضحكها

حتى انفـــــــاسهااا ))]))

: شووووووق شووووووووق

انتفضـــت شوق برعــب

راحت الذكرى

ناظرت بالبيت بكل مافيه

وطلال استغرب منها : شوق شفيــك ..؟!

وشاف دموعها على خدها

طلال : شوق حياتي انتي مب مجبورهـ تسافرين

شوق هزت راسها بعناد: بسافر

" مافيــه فايده منــك "

التفتوا وشافوا ام طلال جايتهم وشكلها زعلانه

ام طلال : شوق وش اللي غير رايك فجأه

شوق لفت وجهها عنهم : انتظرك طلال بالسياره

راحت وباست امها براسها : يمه

ام طلال بحزن : هلا

شوق همست ونزلت دمعه : احبك واحبــه

استغربت ام طلال تحب من كانت بتسألها بس تطلعت

وتركت كل شي وراها

تركت حب

عشق

وله

حبيبها

تركت أي شي يذكرها فيه

وهي تحس انها فاقده الدنيــا

وتــــــايهه تبغي تتأسف لقلبها عساه يتقبل الاعذار

بس شي يدور براسها ولازم تسويــه

وبتعرفونه *ـ*

ـ ـ ـ ــ ـ ـ ـ

ندى ببكاء : تكفيــن لاتروحيــن آسفه

افنان بحقد : خليني انا ماني لعبه دايم تخليني كذا لعبه عندك

ندى : انا عرفت غلطتي سامحيني

افنان : صعبه يا ندى صعبه انتي كثير حطمتيها نسيتي عهودكم ووعودكم نسيتي صداقتكم وتبغين تذبحين حبهم بسيفك الكذاب مثل راعيته انا نصحتك لو جه الله باي
ندى بإنهيار : انا تعباااانه يا افنان وهي السبب

افنان : للحيـن وبتموتين وانتي كذا باي عسى الله يسامحك

ندى ببكاء : لا تتـ ـ ـركيـ ـ ـينـ ـي

افنان قفلت الخط بوجهها وهي حزينه منها وزعلانه منها

آآآآه وين ندى القديــمه وين ندى المرحه الحبوبه يرحم ايام ندى





الاصليــــــــ ــــــ ـــــــ ــــ ــه

كيف تبغاني اشهد على شي عمري ماغلطت اغلط عشانها

انا كارهه نفسي باللي راح اعملــه

كارهه نفسي على اللي سويته

لازم اقابلهاا

اقولها

ندى حقيره وضنت اني راح اساعدها بكذبتها

القــــــ ـــــ ــــويــ ـــ ــه

تغيني اشهد على شي يهز عرش الرحمـن

استغر الله عسى الله اللي بلاها يعافينا
فيه شيطان راكبها تحس ان ندى ماتت بس بقى شكلها

خافت من عقاب ربها

وبتنهي اللي في بالهااا
-----------------

ما اتركت فرصه اعطيها الحقائق
راحت وتركتني وحيد غابت عن عيني بعيد
حطمّــت كل المشـــاعر في دقائق

يالــــذا الحـــظ البعيد
طـــالع الليــله عنــيد
محبوبتي مااسمحتلي بكلمتين
تركت اشواقــــي تقيد
ما اوعدتني من جديد
اتعــّذرت عن لقـــانا بخطوتين
راحت وتركتني وحيد غابت عن عيني بعيد
حطمّت كل المشاعر في دقائق

محبوبتي ليه البعــاد
تعبت وازداد الحنـين
محبوبتي تـــو المعاد
مافـــات منه دقيقتين
حتى الزهور تسأل عليك
مشــتاقه اتقبّـــل يديــــك
طيف المكان ........ ويّــا الزمان
الكل يسألني عليك
راحت وتركتني وحيد غابت عن عيني بعيد

: تركتـــ ـــ ــ ـنـ ـي !!!!!!!!!

ام احمد بسرعه : انت اهدا يا أحمد صدقتني راح ترجع
احمد بغصه: ماعبرتني ولا قالت لي لاهي ولا اخوانها
حتى طلال ماقالي شي اخر مره تكلمت معه قال غيرت رايها
ماتبغي تأجل ليه كذا..؟!

هيفا تأثرت من رده فعله الحزينه والمكسوره وقال بهمس : الله يسامحك ياشوق

تركهم وراح بولا همســــه

ووو

اختــــــــــفأ

--------

بين الضجه والازعاج قاعده

برتبــاك ياترى عرفت يا احمد باللي صار

بتجيني تاخذني ولالا

تنهدت تنهيده طوووووويله

شغلت جوالها وراحت للتسجيلات عقب ماسجلت صوت احمد

واهو يغني ( طبعآ تتذكرون يوم سرقت سي دي احمد اللي مكتوب عليه MEطلع مسجل صوته )

نزلت دموعها بحســــره على حظها

يا على رفاقتهااا

نــدى

ولا حبيبها

احمــــــــد

ولا صدقيتها

مريـــــم اللي ماتدري عنها

مافيها خيــر بأحد

خلاص

برحــــــــــــــــــــــل

- - - -

وقفت عند البــاب وهي مرتبـــكه

دقت الجرس مره ثانيه

وانفتح البــاب وظهر منه الشغاله

دخلتها وهي منحرجــه

وشافت ام احمد سلمت عليها وقالت مستعجله : تكفين خالتي ابغيها ضروري

طلعت ام احمد نادت على هيفا


نزلت هيفا وسلمت على افنان وقعدوا سوا وافنان مرتبكه

افنان بلعت ريقها وقالت لهيفا بالضبط اللي صار لهاا

افنان : آسفه وربي آسفه سامحوني

هيفا : افنان حرام عليك ليه كذا سويتي دمرتوها ما ألومها يا افنان

افنان نزلت راسها بإحراج



هيفا : سافرت

افنان رفعت راسها : لاتقولينهااا تكفيــن انا ما ابغي اخرب بينهم ساعديني ياهيفا تكفيــن

-------------

زايد بقهر : يخسي عيني عينك يتحرش فيها وانا ساكت


فارس : حتى ولو انت فضحت روحك عندها

زايد : لا اصلن ما شكت حتى انا من حقي العن خيره

راشد : حتى ولو امسك نفسك

زايد بإنفعال: حبيبتي واحد يتحرش فيها واسكت ولا يمد يده بالشارع

ويمسك ذراعها لا ياراشد غلطان اصلن زين اني ماذبحته

ترن ترن ترن ترن

زايد ناظر الشاشه بإستغراب

ورد

-------------------


: انا متـــــــأكده انه زايد مليوون بالميــه

نور : شرايك اكيد انه زايد واااضح اصلا شفتي شلون يضربه لعن ابو سكافه زين انه ما ذبحه

جود بتأثر : وربي خااايفه عليه

نور ابتسمت : لهدرجه يحبــك جا عشان يشوفك كل يوم ياااه ولا في الاحلام كثير عليك خخخ

جود سرحت فيه وشلون دافع عنها وضربه له ونظارته اللي انكسرت وعيونه العذاب هوو زايد ماغيره

لازم اشوفك اليوم قبل ماتروح لازم اقابلك

نور : طيب اتصلي اتطمني لايكون صار له شي

جود خفق قلبها بعنف : لاتقولين كذا خوفتيني

نور : هههههه طيب قومي اتصلي عليه يااه ياحضك هذا ميت عليك يازيه وشلون كان يدافع عنك ( بحماس قالت : ضرررررربه وضررربه وبقسسسسسسسه ههههههههههه لعن خيره هههههههه

جود ضحكت وهزت راسها من خبال اختها وطلعت تتصل عليــه

دقت على رقمه باصابع مرتعشه
سبحان الله عقب ماكنت اتصل عليه عادي

والحيـن انتفض من الحيــا

سبحان الله مغير الاحوال

حرام تعب عشاني

انـــــــــــا

يحبني انــا

يازين الشعوووور ابغيه ومستحيــل اضيعه

واخير دقت على زر اتصــــال
---------------



قـــراءه ممتعــهــ


لكم كل الود والمحبــه

نهــايهـ الجزء الخامــس والعشرون

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 18-04-09, 03:14 PM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dali2000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجــــزء الســـــادس والعشرون



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــ

تعبك راحة وأحبك مهما تتعبني

شفت الغلا كيف سوا من التعب راحة
عذبني ومنهو يردك لا تعذبني

البال مرتاح والأعصاب مرتاحة



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــ




شعور اغرب من الغرابه نفسها

عقب ماكانت تكلمه ببساطه وتتأمر

جا اليوم اللي كشفت فيه

انانيــه باللي تفكر فيه قبل

لاكن عرفت عن حبه

ياما كانت تقول وجهه مب غريب

نبرت صوته

بس غريبه ولا في الاحلام يصير كذا

كيف ؟

وشلون؟

وش معنـــاه ؟

كيف قدر يوصل لي ؟

لهدرجه انا اهمه

انتفضت وهي تسمع الصوت

الصوت اللي اذا سمعته حست بالامــان

: الو ايوا

ضحكت جود بدلع ولا بعد اللهجه لا كلام عليها

مشالله

جود : احم بابو كيفك الحيـن ؟

زايد : تمام ..( عض شفته ) احم آآ كويــس

ضحكت جود بخفه عليه والله انك زايد

جود معاد عرفت شتقول وقالت لاشعوريا : آآ بابو تعال انا بروح للجمعيه

زايد : اوكي انت كويس زيــن

جود : هااا .. ايوه نحمدالله يله تعال انتظرك
سكرن منه وهي واقفه بمكانها

وابتسمت ابتسامه مكــر

..............

انزعجت من صوت الازعاج

طلعت وفتحت الباب وشهقــت

: آآ آآ احمــ ــ ـــد

احمد وعيونه تتطاير منها الشرار : اجــل من تتوقعين يامناقفه ..؟!

ندى بكل معنى الرعــب : شجـ ــ ــأيـبـ ـك .؟!

احمد دفها بقوه خلاها تطيح على الارض قال بين اسنونه : انا شفت ناس كذابه بس مثلك ماشفت شفت ناس حقيره بس مثلك ماشفت شفت ناس
كريهه بس مثلك ماشفت

ندى نزلت دموعها : انت شتــبي ..؟!

نزل احمد ومسك شعرها بخفه : انا اللي وش ابــي ولا انتي يابنت العم ..؟!

ندى برعب : اتركني أأأه عورتني ..!

احمد : آآه ( ضحك بخفه ) ايه قوليهاا آآآه مب شوق اللي تستاهلها انتي يا *****


ندى بصراخ : وخـــر مني آآآي فكني ؟

احمد بقهر : ارتاحي الحــين راحت شوق ارتاحي منها ومن غيرتك اللي
مالها حدود وربي ياندى ما ابغي أأذيك يابنت عمي

ندى بين دموعها : لو امي هنا كان وريتك ..؟!

احمد ضحك : ليتها هنــا تشوف بنتها شمسويه

ندى بأنهيار : الله يلعنــ؟؟ فكــني ليت ابوي هنا ليته مامات

احمد دفها من شعرها : لو ان عمي هنا كان دعس ببطنك يا حيوانه
انا مفروض اني اذبحك مب بس اضربك ندى افرحــي اللحين راحت وتركتني انبسطتي الحيــن

ندى ضاع الكلام من شفاتها قالت بهمس : راحـ ـ ـ ــت ..؟!

التفتت شافت الباب انخبط ويطلع احمد

............

: لالالالا ما اصــدق حــامل

صالح لمها : حبيبتي عساه دوم الفرح

مريم بعدم تصديق : صالح آآ آآ حامل انا حامل هههههه

صالح مسك يدها : ياقلبي انتي مريوم انا بعد مب مصدق

مريم لمته بحــب : احبــك صالح

صالح غمض عينه بحــزن وفرح نفس الوقت

مع الوقــت بتعرفون *.^

...........
هيفا : آآآآف شهالزحمــه

افنان : هيفا لا تزيدين علي

هيفا مسك ايدها : افنان

افنان لفت جهتها : هلا

هيفا ابتسمت : انتي طيبه بس ممكن سؤال

افنان : شكرا واتفضلي هههه

هيفا :ههههه اممم انتي ليه تعملين كذا

افنان عقدت حواجبها : اعمل أيــش شقصدك ..؟!

هيفا : لا آآ آآ قصدي انتي شفايدتك اذا سويتي كــذا ..؟!

افنان : انا اللي خربت بينهم وانا اللي بصالح بينهم

هيفا ابتسمت لها ولفت وجهها وتأففت : ياربــي بسرعه اخاف تروح الحين

...........

: شوق خذي .. شوووووق

شوق انتبهت له وابتسمت وخذت الكبتشينو : شكرا

طلال قعد جمبها : شوق انا ابغي افــ..

شوق قاطعته : بليــز طلال لاتفتح موضوع الزواج

طلال : بــس مايصير كذا قولي ايش يتسوين عرسكم ماباقي له شي
شوق بلعت ريقها : انا ادري ايش بسوي بليــز لاتتدخلون ..!

طلال ناظر اللوحه اللي تبين كم باقي باقي نص ساعه على الطياره

شوق وهي تناظر بالفراغ احمد تعال خذني لاتتركني وربي اذا جيت برجع

معاك واذا ماجيت احلم ارجع لك

اضن عرفتوا وش تقصد شوق *.^

...........

: بتروحيــن بروحــك ..؟!

جود وهي تلبس عبايتها : ايه شفيهاا ..؟!

نور : لا مايصير لالا بروح معاك

جود بجديه : نور تكفين لاتوجعين راسي خليني انا اعرف ايش بسوي

اتركيني اروح

نور : طيب .. بس والله خايفه عليك

جود غمزت لنور وقالت : تطمــني

وطلعت

تنهدت نور وهي تمرر اصابعها بشعرها

وقالت : آآآف طفــــش شكلي بروح لدلال

......
محتـار اذا يعترف لها ولا يسكت بس لازم

تعرف اني زايــد انا مب جاي اخدم جاي اعترف

لهااا

التفت يوم سمع صوت الباب يتسكر

وتطلع منه جود

ناظرها بحب آآخ فديت الدلع انــا

دخلت السيــاره وهو واقف للحين ماتحرك

وقالت : شفيك تحرك ..؟!

قال زايد : وين اختي مال انتي ؟

جود ضحكت من لهجته : ههههههههههه لالا مب جايه

زايد استغرب وقال بفرح : اهاا

جود وهي تناظره : شغل الكاسيت

زايد ارتبك لانه كان مشغل اغنيه خالد عبدالرحمن

وقال : لازم

جود عقدت حواجبهاا : لازم !

زايد بلع ريقه وقال : لا مافي شي اوكي شغل

ناظرته جود وهي تقول بهمس : والله انك زايد
زايد ماسمعها وقال : شنو قول

جود انتفضت : هاا لالا ماقول شي اقول شغله

زايد شغله وطلع صوت خالد عبدالرحمن اغنيه روح روحي

بصوت طووووووووويل

خلا جود تنتفض برووعه

ناظرها بالمرايه بخوف

وشوي فطست جود ضحك : هههههههههههههههههههههههه

زايد استغرب من ضحكها وقال : ايس فيه

جود : ههههههههههههههه احلا تسمع لخالد هههههههههههههههه

ضحك زايد من ضحكها وبانت سنونه

سكتت جود وهي تناظره ورب البيــت انك زايد مافيه شك

تلاقت عيونهم بالمرايــه

وماحــس زايد الااااااااااااااااااا


بــــطاااااااااااااااااااااااااااااااااخ

............

لا تكفااا طلال لا تقولهااا بيجي صدقني بيجي

شوق : هاا ... ( تنهدت ) طيب يله

ناظرها طلال : شوق

شوق تحجرت الدموع بعيونها : هلا

طلال ابتسم لها ابتسامه تسلب الروح ولمها : اذا ماتبغي تسافري لا تسافري

شوق تكابر : لا طلال انا ابغي اسافر ليه تقول كذا

طلال وهو للحين لامها : شوق حياتي عيونك تقول غير كذا

شوق تنفست بقو وقالت : لا طلال انا بروح

مسكت شنطتها

خذها طلال : عنك عنك عطيني اياها

شوق ابتسمت له والتفتت للمره المليــون للمدخل ياعساه يجي باخر لحضــه

طلال شافها ومابين التفتت شوق ومسرع ماغير طلال نظرته

خذني بحضنك براد ولمّني بشويش قوّه
بعثر اجوائي وشب الشوق في كل الحنايا

سو فيني يا نديمي كل شيٍ ما تسوّه
جيتك وكلّي ذنوب ولمّتك تغفر خطايا

لمّني أكثر فديتك مش كذا بالعمق جوّه
اه يا لبّى حنانك لا انتثر بين الزوايا

والله اني فيك ذايب والغلا مشبوب ضوّه
والمشاعر دون غيرك جاتك جيوش وسرايا

خلّنا نحضن بعضنا وانتشيطن وانتلوّه
خل يديني في خصرك وانت يدينك ورايا

خلّنا ننسى المكان بكل تفاصيله وجوّه
خلّني ما اشوف غيرك في البشر وانته معايا

خلّني لا جيت ابوسك تنطق شفاتك تروّه
ما بعد غمضت عيني لجل ازيدك من حلايا

خلّني لا ذقت خوخك أطعمه ما تقول أووّه
أوّتك تنهيد يشعل داخلي كلّ الخفايا

خلّني ادم وجبتك من ضلوع القلب حوّه
وخل تفاحة هوانا تنتهي فينا عرايا

خلّني وابل سحابك وانت يا المضنون نوّه
خلّني جنة سماك وخّلك فجنة سمايا

خلّني سلطان شعرك وانت في شعري فتوّه
خلّني شاعرك جنونك واستقي منك السقايا

يا سمو الحب تدري لبى قلبك يا سموّه
عمري ما اتمنيت غيرك واقسمك رب البرايا

يا سمو العشق حلّق لين ما توصل علوّه
حب سامي حب طاهر حب تحلمه الصبايا

حب فيه الشك زايل والزعل غادي عدوّه
لا فراق ولا خصام ولا جروح ولا شظايا

حب فيه الورد يضحك شفت كيف الورد توّه
يبتسم يمزح ينكّت والسبب طيب النوايا

حب مثل الطفل يكبر ويتبختر في نموّه
عيد ميلاده لقانا وفرحة اللقيا هدايا

شي رقّه شي طيبه شي فتنه شي مروّه
والله اشياءك كثيره كثر ما بدمّي خلايا

فيك نخوّه وفيك ذمّه فيك حب وفيك خوّه
فيك من كل الصفات وفيك من كل المزايا

خل حسادك يقولوا زاد خالد في غلوّه
حقّك وحقّك وحقّك دام متربع حشايا

ودامني لا جيت حضنك لمّني بشويش قوّه
ليش ما اهديك المشاعر وانزلك وسط الحنايا!

نزلت دموعها واحمدت ربها ان طلال ماكان يشوفها

مادرت ان يلاحظ كل حركه تسويها

مسحت دموعها بأصابع مرتعشه تحس بالبرد

وتبغي الدفا بحضن احمد

تحس انها عطشانه واحمد ساقيهاا

تحس انها مكسوره

تحس انها عميا واحمد نظر عيونها

تحس وتحس وتحس وتحس

وياكثـــر احاسيسهاا
وتحس انه قرب لحضــه ودامه

وينــــــــــك حبيبي ؟

تعال وضمنـي ودخلني داخل اعماقك

احس اني احلم فيــك وانا صاحيه

وينك حبيبي مبعـدٍ عنـي هنـاك؟
وين اتصالك يا بعـد كـل غالـي؟
ان غبت عني .. غابت الروح ويّاك
تسهر عيوني مـا تبـات الليالـي
يا شين وقتي يـا غناتـي بليـاك
عمري بدونك .. لا حشا ما هنالي
ياكـم اردد ونتـي زود فـرقـاك
تدري حبيبي ضاق دونك مجالـي
ارحم بوصلك من يحبـك ويهـواك
أسأل وليتـك تستجيـب السؤالـي
والله عمري لومضـى .. آتريّـاك
اصبـر ولا ابـدل بغيـرك بدالـي
قلبٍ يحبك يسعـد ابيـوم لقيـاك
تدري مرادي بس .. لحظة وصالي
عينٍ بشوفك تشرق بشمس روياك
وشوقي تعدّا يـا حياتـي خيالـي
صدّق حبيبي ما معي حد يسـواك
ارجع دخيلك .. يا بعد كـل غالـيالتفتت وهي اخــر التفـــاته لها وهي تعض ابهامها

بإرتبــاك وعيونها تصــرخ

( ويـــنك ؟ )

خسـاره ماشافت احــد
نزلت عيونها ورفعتها تناظر طلال

مشت وراه وهي تنتفــض مابغي اتركه ؟!

وتذكرت كلامه
اللي مكتوب بالورقه وهي تعض شفتها

{ دخيلك لا تخليني على خدي دموع سنين
وكم من دمعة تحرق عيوني قبل ما ابكيها
انا مليت من حب حدوده بس نظرة عين
ثواني عشتها واخر ثواني مت انا فيها
حياتي كلها عقبك حياتي كلها يومين
ويوم اضحك ويوم ابكي على الله ويش اسميها

بكت وهي تتذكر كلامه

احمد ماقاومها ولمها لصدره غصب عنها واهو يتكلم بين اسنانه :

شوقي انا احبك حب ماقدر احد يحبـه وانتي بعدتي عني حيــل تركتيني لوحدي وطلبتي اصعب طلب ممكن اتخيله انك انتي اللي تقولينه ( بغصه

تأجيــل زواجنا


احمد بثقه : فيه احد يخون قلبـه من هو اللي بايع عمره يعمل كذا !


وقالت بهمــس بين دموعها :بــــس خلاص

مسحت دموعها وشربت من الكابتشينو وراحت حذفته بالزباله
رجعت وابتسمت لطلال اللي باين من وجهه انه كان يدور لها

طلال رد لها ابتسامه ولمها بحــب : بنشتاق لك ياشوق

شوق كأنها تنتظر احد يلمها : وانا بعد

طلال بعدها عنه واهو عاقد حواجبه : شوق تبكيــن ..؟!

شوق بارتباك : لا ماأبكي

طلال قلبه يتقطع عليها بس ماحب يبين هذا شي يتعلق فيها اهي وزوجها هز راسه بتفهم ومسك يدها وراحو

ودها تقول له اصلآ مــــــــــــــــــــا ابغي اروووووووووح

بـــارجع

نزلت دمعه ومسرع مامسحتها وياكثر دموعها اللي تنزل


: شوقي انا احبك حب ماقدر احد يحبـه وانتي بعدتي عني حيــل تركتيني لوحدي وطلبتي اصعب طلب ممكن اتخيله انك انتي اللي تقولينه ( بغصه
تأجيــل زواجنا

: فيه احد يخون قلبـه من هو اللي بايع عمره يعمل كذا !

مسكت قلبها بتعب وارهاق

بس مسرع ماقوت نفسها

تعال يا احمد تعال ابغيـــــك انا

محتاجه لك

" شـــــــوق "

التفتت لورا مع التفات طلال

وانصدمـت يوم شافت افنان وهيفا وقالت بصوتها اللي صار مبحوح :

افنان ؟؟؟ هيفاا ؟؟؟ شجابكم ؟؟

افنان بسرعه وهي تلهث : لا تروحين

شفتوا الواحد اذا فقد الامــل

وجاه واحد وقالــه اقعد نبغيك

مثل الواحد الغرقان وجاه احــد انقذه

امم هذا اللي اقدر اني اوصفه لكم ..

طلال ناظر بهيفا اللي واقفه تناظره نفس مايناظرها

افنان : شوق تكفيـن بقولك شي مهم

عقدت حواجبها بستغراب هي وافنان مب ذاك الزود

بس قالت : وشو ..؟!

افنان : تعالي نقعد ولاتسافرين والله شي يخصك

شوق : يخصني ؟

هيفا : شوق لا تقعدين ترددين وراها شي مهم وربي
شوق ناظرت بطلال اللي رفع كتوفه بعلامه مادري

شوق : قولي بسرعه عشان اقرر اذا اسافر ولالا

افنان : امشي نقعد واقولك

..............
س _1 / بترضى شوق عن احمد ؟

س_2/ زايد وجود شصار لهم ؟

س_3 / صــالح وشاللي غيــره للحزن والفرح مع بعض وليه حزن اصلآ ؟

س_4 / طلال وهيفا ماكتبت عنهم كثيــر وكل واحد اعنــد من الثاني وايش بيصير لهم حبهم بيتشتت ولا بيقوا ؟

كـــل هذا بالبارت الســابع والعشرون

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة تايهه بقصه غرام, الكاتبة تايهه بقصه غرام, تايهه بقصه غرام, تبي تشوف الذل في صورته صح شف دمعة الفرقا على خد رجال, تبي تشوف الذل في صورته صح شف دمعة الفرقا على خد رجال للكاتبة تايهه بقصه غرام
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:05 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية