لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (8) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-01-09, 11:52 AM   المشاركة رقم: 121
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مالكة القلوب


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 53295
المشاركات: 3,145
الجنس أنثى
معدل التقييم: مذهلة الخليج عضو له عدد لاباس به من النقاطمذهلة الخليج عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 129

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
مذهلة الخليج غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

بعد الغياب/ الجزء الثالث والثلاثون

#أنفاس_قطر#


يوم جديد...

عبدالله في القاهرة يستعد للعودة ..

ونوف وجواهر لأول مرة يروحون مع بعض للجامعة
نوف كانت بتجن من الوناسة.. كان اليوم عندها يوم خاص جدا

وداهم أفضل، اللي أول ماشاف جواهر ركبت معه.. خنقته العبرة.. جواهر ما كانت عارفته.. كبر كثير في السن.. وماخطر ببالها إنه ممكن بعده يشتغل عند عبدالله..

أول ماركبت، فوجئت بالسواق يقول لها بلهجته المحببة اللي مو غريبة عليها: هيا الله أم ئبدالئزيز (حيا الله أم عبدالعزيز)

جواهر بشوي استغراب: حياك الله..

أفضل بمودة كبيرة: أشلونك ؟؟ واشلون ئبدالئزيز، وئمي بو فهد؟؟

جواهر ابتسمت: أفضل؟؟

نوف بمودة: أبو محمد يمه.. عمي ابو محمد ماشاء الله عنده عيال وايد.. أكبرهم محمد.. اللي سماه على اسم جدي الله يرحمه..

جواهر طلعت محفظتها وطلعت منه مبلغ غير بسيط، وحطته بظرف.. وجاوبته: كلهم تمام والله؟؟ أنت أشلونك واشلون عيالك؟؟

أفضل بصدق ولطف: كلهم تيبين في خير أبو ئبدالئزيز..

جواهر بمرح: وانت وين أختفيت قبل 17 سنة؟؟

أفضل أنلسع وخنقته العبرة جد: سامهيني يا أم ئبدالئزيز انا ئبد مأمور.. والله أنا جيت أدوركم لما رجع ئبدالله من أمريكا قبل خمس سنين، بس أنا ما هصلت بيتكم والله..

جواهر بمودة: أمزح معك يا بو محمد الله يخلي لك محمد وأخوانه.. خلاص المهم إن عيالي بحضني الحين..

ظلوا يتحاورون شوي وجواهر تسأله عن عدد عياله وأسمائهم.. لحد ماوصلوا الجامعة..

لما وصلوا.. عطته جواهر الظرف اللي رفضه بإصرار كبير
بس جواهر أصرت عليه أكثر.. وقالت: هذا هدية لمحمد وأخوانه..
وقالت له إنه مايرجع عليهم يجيبهم.. لأنها بترجع بسيارتها اللي موقفة في المواقف..

أفضل كان متردد: أخاف أبو ئبدالئزيز ما يرزى..(يرضى)

جواهر بثقة: لا تخاف أنا سنين صار لي أسوق.. خوش دريوله..


****************


سعود ما قدر ينام من البارح لليوم إلا ساعات معدودة...
أول مارجع البارح.. وشافته أمه راجع بروحه تخرعت.. وسألته عن زوجته.. سعود كان محرج وتعبان ومتضايق.. بس جاوبها بالصدق..

أمه بقلق :"عروس تسخن وتدخل المستشفى ثاني يوم عرسها.. وش ذا الفال الشين؟"

سعود اللي كان متوتر.. طلع لغرفته.. دخلها يتسحب..كأنها بعدها موجودة فيها..

كل اللي قضته في الغرفة ليلة ماقالت فيها غير كلمات معدودة، ليش حاسس كأن الغرفة من غيرها فاضية كأنها قبر..

" تدري يا سعود إنك أنت منت بوجه حريم.. من أول ليلة خقيتها.. هذا وأنت تكرهها.. أجل لو تحبها وش كان سويت؟؟ كان انتحرت وراها"

شنطتها بعدها موجودة في مكانها، ملابسها اللي خلعتها البارح محطوطة على الكنبة..

إحساسه بوجود أنثى كانت معه في غرفته بأغراضها الأنثوية..
ومو أي أنثى.. هذي كانت دانة..
كان إحساس مثير.. وغريب.. وموجع

دخل لغرفته.. شبشبها بجنب السرير، وفوطتها بعدها على السرير، مسك الفوطة لقاها بعدها مبلولة، خذها معاه للحمام وعلقها هناك..
لقى بيجامتها البنفسجية معلقة بالحمام..

البيجامة اللي فتنته تفاصيل جسدها من خلالها.. غصبا عنه لقى نفسه يقرب من البيجامه ويقربها من وجهه ويأخذ نفس عميق من رائحة عطرها الناعم..
انتفض سعود وهو يستحقر تفكيره وين وصله..

" الله يخسك يا سعود شكلك استخفيت.. إثقل يارجال إثقل"

توظأ وصلى ركعتين وتمدد على سريره.. بس النوم ماجاه إلا بعد وقت طويل.. كان كل شوي يبي يتصل بخالد يسأله عن دانة بس كان يتراجع..

من بعد صلاة الصبح ماقدر ينام.. ماصدق إن الساعة تجي ست ونص.. عشان يروح المستشفى..

أول ماوصل السرير اللي كانت دانة فيه في قسم الطوارئ، لقى عليه مريض ثاني.. سأل الممرضة المسؤولة عنها..

الممرضة بدون اهتمام: طلعت..

سعود باهتمام: وين لغرفة فوق، أو للبيت..

الممرضة بذات النبرة الباردة: للطابق السادس/ العناية المركزة..


***************


عبدالله في مطار القاهرة، طيارته بعد ساعتين..
كان فيه شعور واحد يسيطر عليه...
الأســـــــــــــى

كان الأسى يعبي روحه.. أقسى شيء على روح رجل حر إنه يضطر يعيش مع امرأة يعرف إنها تشعر بالقرف منه...

كل ما يتذكر عبدالله كلامها: وإنها قرفانة منه لدرجة إنها تستفرغ اللي في بطنها... يحس إنه هو اللي يبي يستفرغ اللي في بطنه..

"الله يعينك يا عبدالله على الجاي من حياتك، الظاهر إن عقاب ربك على اللي سويته فيها جاك وعلى يدها"

موب طايق يشوفها أو يسمع كلامها..
كل ما يتذكرها يحس بكآبة حادة.. وحزن حاد..
بالتأكيد هو ما كرهها ولا يكرهها ولا يقدر يكرهها..

لكن نفسه أصبحت ترفضها وبقوة..
ولولا عياله كان نهائيا مافكر يرجعها.. عقب الكلام الجارح اللي هي قالته له.. "لا وكان عندها كلام أكثر بس ماحبت تجرحني قال.. شنو أكثر من اللي أنت قلتيه يا جواهر شنو"

تذكر عبدالله شيء.. خذ نفس عميق واتصل:

-هلا عبدالعزيز.. صباح الخير..
...............................
عسى ماصحيتك من النوم؟؟
......................
في الدوام.. زين.. تقدر تستأذن و تجيني اليوم المطار على الساعة 12 ونص..
.....................
تسلم يابو منصور.. مشكور
........................
مع السلامة ..الله يحفظك


***************


سعود لما سمع الخبر.. حس إن رجوله مو قادرة تشيله.. سخونة وانفلونزا.. تستدعي العناية المركزة؟؟

تمالك نفسه وطلع ركض للطابق السادس على الدرج بدون تفكير باستعمال المصعد..

لما وصل عرف مكان غرفتها من التجمهر اللي قدامها/ عايلة عمه بالكامل.. عمه وخالد وأم خالد ومزنة وغالية..

سعود أشر لخالد اللي جا له
سعود بلهجة قلق حاول يغلفها بالبرود بس ما قدر.. وفشل فشل ذريع فخرج صوته مليان قلق ولهفة:
خالد دانة وش اللي صار لها لدرجة إنها تدخل العناية؟؟ البارح لما تركتها كانت حالتها مستقرة..

خالد بحزن كبير: درجة حرارتها قربت لل42 ، وماعادت قادرة تنفس..

الدكتورة أصرت إنها تنقل للعناية فورا، عشان يتركب عليها جهاز لتبريد الدماغ، لأن الحرارة العالية هذي خطرة تسبب تلف بالدماغ... بس الحين صارت أحسن الحمدلله.. درجة حرارتها الحين 39..

سعود حس إنه بيختنق.. وغصبا عنه حس بالذنب
"كل شيء بأذن الله.. بس لو تركتها عند أهلها ما كان صار لها شيء من هذا.."

سعود بصوت مخنوق: ممكن أشوفها..

خالد بمودة نسته زعله من سعود: أكيد تقدر تشوفها
خالد رفع صوته: يا بنات درب.. خلو سعود يروح يشوف هله..

وقف سعود على باب غرفتها، خذ كمام ولبسه، وطهر يديه بالسائل المطهر اللي عند الباب، كان خايف يضرها بأي شيء..

دخل بشويش..
حس قلبه يتفتت لألف شظية وهو يشوف منظرها موصلة بالأجهزة والابر منغرزة في إيديها..

هذي الفتنة اللي كانت نايمة قبل أمس في غلالة سحر بنفسجية؟؟ اليوم تكون بهذا الشحوب في لباس المستشفى الكئيب؟؟

سعود حس إنه تعبان..
تعبان لأبعد حد من إدعاء القوة والبرود وقسوة القلب..
قرب منها.. سحب كرسي ووجلس..

مسك يدها اللي كانت مزرقة من محاولات إدخال الأبر الفاشلة..
مسح على أصابعها أصبع أصبع بكل حنان.. وبكل خفة يخاف يؤلمها بأي صورة..

سحب كمامة للاسفل ونزل راسه وهو يقبل أصابعها كل واحد على حدة.. وهو يحس إن روحة تذوب مع كل قبلة..

"شنو هذا يا سعود؟؟ أنت وش قاعد تسوي؟؟ تجننت؟؟"

"اسكت مني.. ما أبي أسمعك.. أنا أحبها أحبها أحبها"

" معقولة تكون تحبها ذا الحب كله، وخلال يوم واحد........
مافيه حب بذا العمق يا سعود يجي بين يوم وليل.."

" وليش ما تعترف بالحقيقة يا سعود اللي أنت خبيتها حتى على روحك ودفنتها في أعمق نقطة في كيانك...

إن دانة كانت حب حياتك اللي أنت حاولت تنكره من أيام طفولتك بإدعاءات الكره والصراع والمعارك الطفولية..

ليش ما تعترف إنك كنت بتجن عليها من الغيرة والخوف لما راحت تدرس، الدراسة اللي أنت اتخذتها عذر أخير، عشان تخنق مشاعرك العميقة لدانة وتطمرها تحت برودك وقسوتك..

القسوة اللي أعتقدت إنها بتكون وسيلتك للصمود بعد وفاة أبوك. إنها بتكون سلاحك لمواصلة المسير والحفاظ على هلك..

القسوة اللي كانت بتضيع دانة منك...

دانة.. آآآآآه يادانة.. تكفين.. تكفين عشاني.... لا مهوب عشاني أدري مالي خاطر عندش.. عشان عمي أبو خالد وأمش وأخوانش..

تكفين أصحي.. لو صار لش شيء.. أنا والله أموت .. أنا ما أقدر أعيش من غير حسش في الدنيا من بعد مالقيتش..

أشلون فكرت في حياة ومستقبل أنتي ماكنتي شريكتي فيها؟؟ انا كنت غبي غبي سامحيني.. تكفين اصحي..تكفين"

كانت هذه الحقائق الصادمة تتوارد لبال سعود لتثقل روحه المثقلة..
وهو مازال يمسك بيد دانة ويغرقها بقبلاته الناعمة الشفافة اللي يخاف أنها تجرح رقة أناملها..
انتفضت يدها بين يديه.. ارتعب، لكن يدها عادت للاستكانة في يده..

دخلت عليه الممرضة وطلبت منه يطلع.. كان وده يرفض ويظل جنبها لحد ما تصحا..
لكن كل الظروف ضده..
خجله...
وصورته الباردة المعروفة عند الكل..
وجود أهل عمه.. .
فأضطر إنه يطلع..

مر على عمه أول شيء وحب خشمه.. وقال بلهجة حاول إنها تكون هادئة: مالها شر الدانة ياعمي..

عمه اللي رفع عيونه له صدمه منظرها الغائم وهو يقول بصوت مرتعش: تكفى يا ولدي طلبتك..

سعود انتفض من الحمية وقال بنبرة رجولية: أطلب عزك يا عمي..

أبو خالد بنفس الصوت المرتعش: دانة إذا طلعت من المستشفى، أبيها ترجع لبيتي..

#أنفاس_قطر#

 
 

 

عرض البوم صور مذهلة الخليج   رد مع اقتباس
قديم 13-01-09, 12:33 PM   المشاركة رقم: 122
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 73336
المشاركات: 541
الجنس أنثى
معدل التقييم: مها 180 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 34

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
مها 180 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

هلانفوسة أجزائك به سحر عجيب..


حسافة خلصن الاجزاء قاعده أتمطمط بالقرايه عشان يطولن بس ماهنا فايدة خلصن<<طماعة



سعود أتخيل عيونه تفقعن ياحرام رحمته يوم قال عمه أبخذ دانة وعمه بيأخذه كلش وإلا فترة مؤقته..كلنا معك ياسعود لاتبتئس<<من قده مها 175 بصفه >>اللحين بينسى دانة واللي خلفوه بعد*ــ^


دنو الله يشفيتس وإياني وإياتس تطلبين الطلاق ترى أبسطرتس..



عبود تصدق اني ما استنست بالخبر لانك أنت مااستنست به خلاااص وش رأيك تزوجن<<كان تذبحن جواهر عاد أكذب ما أبيك خلك لعييالك ومرك ده أنت كبير علي أوي أوي الا على طاري كبير هند من صدقه تبي عبد الله كبير عليه تصدقين أثري ياعمري بريئة كنت أحسبه تبي عزيز وأقول وشلون اصغرمنه أثره مخططه على الرأس الكبير.. أصلاً تساذبه تبي فلوسه والا ياهنيد.. دامه تبي فلوس وراه ماتعرس على شايباً غني مررره وكبير قوه عشان يموت بسرعة وتورثه<<ونفتك من خشته >>مفروض تعطوني جائزة خلصتكم منه..


جواهر وهـ هذيالام السنعه تحذر بنته من هند انتبهي على بنيتس ورجلتس لاتخربهم عقرب الرمل مير عبودي ماعليه خوف الخوف على نوف بس شكل أخو هند حول عليتس انتبهي على روحتس ياوخيتي..
وبعدين ليش تجرحين عبيد ياحرام.. شفتِ عبود صار شجاع وقال لعياله والله اني ما هقيته منه..ايه صح وعامليه زين لأقوم أعمل بوجهتس خرايط لاعاد أكذب عليتس أصلاً ماتهونين علي<<ياكثر ماتكذب

عزوز ماشاء الله غدين رجل وش هالشخصية وش هالثقة مايمدينا ياولد..
نوف سمعي كلام واغدي مرة عاقلة واحذري من عقرب الرمل هندوه وبعدين وش رايتس تصدقين شلة المرح منيرة ومها وفاطمة والله أزين لتس من ذا الهبلى هند..


مذهلة مشكورة على النقل المذهل<<تسمع بالسجع خخخخ
وسلام عليكِ ورحمة الله وبركاتة

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة مها 180 ; 13-01-09 الساعة 12:44 PM
عرض البوم صور مها 180   رد مع اقتباس
قديم 13-01-09, 01:29 PM   المشاركة رقم: 123
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
يتيمة جابر



البيانات
التسجيل: Sep 2007
العضوية: 44197
المشاركات: 13,147
الجنس أنثى
معدل التقييم: BENT EL-Q8 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 43

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
BENT EL-Q8 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

كالعادة نفوووس مبـدعه..
وحتى وانتي مريضة مو مقصـرة بتنزل الاجزاء...
الله يعطيج الصحـة نفوس:)


سعود
هههههههههههه ما اصدق عيوني..
هذا مو سعود كلـش اعترفي نفوس شسويتي فيـه..
ولا دانـه شسوت فيـه..!!
واخيرا اعترفـت لنفسـك انك تحبهـا..
بس بـعد شـنو يا خوفي ابوها يوم شاف انهـا مرضت يرجعهـا البيت معاه وتطلـب الطلاق واهو ما يقدر يردهـا..!
الله يستـر
لا وماخذ اجازة الاخ ههههههه..
صج تجري الرياح بما لا تشتهـي السفن...


هنـد
عبد الله هااااااااا...
اصغر عيالج اهو..
صج وقحــة وقليله ادب وما تستحيـن على ويهـج..
وبما ان اخوج عجبتـه جواهـر وانتي حابة ترسميـن على عبد الله..
بتضربين عصفورين بحجر تخربين عليهـا وتاخذينه بس شلون..!!
الله يستـر


عبد العزيز
ما شاء الله عليـه..
انا الي حاقدة على عبوود حدي وودي اذبحـه اقتنعت بكلامـه..
ما الومـه يوم شاف الي سواه ابوه شي عادي...
بالنهاية الي صار صار واحنا عيال اليوم وبرفض جواهـر لـه رح يتشتتون بيـن امهـم وابوهـم يعني الحـل الانسـب انهـا ترجع لـه..


فايـز
من اول وانا مو مرتاحـه لـه..
بس ما اقول غير الله يستـر منـه ومن اختـه صج بلوى كبيرة...


جواهـر
شي متوقـع انهـا عشان عيالهـا بتوافق..
ودامهـا عاشت 17 سنـه محرومة منهم وتنطرهـم فاكيد بتسوي اي شي عشان يتمون معاهـا ولو كان هالشـي بالنسبـه لهـا مثل اعدامهـا...
بس شي حلـو انهـا عصـبت يوم هند قالت عبد الله..
صج عشانهـا قليلة ادب وبـعد لان في بقايا من حبـه بقلبهـا ومهما كان يظل ابو عيالهـا..
بس ياخوفي عليج من فايز المعفن والعقربة اخـته وشنو ممكن يسوون..!!
قلبي ناغزنـي احس ان هند بتخرب علاقة نوف بامهـا بس شلون مادري..
نفوس انتي طيوبة ما تسوين جذي صح:)


عبد الله
ليلحيـن مو مقتنعـه بالي سواه حتى لو كان شايفـه صح من وجهـه نظره..
وكاهو قام يحصـد نتيجتـه..
بس لي متى.!!
واذا من اول شي هذا حالـه..
الله يعينـه بس يستاهل هع...

مذهلة
تسلم ايدج عالنقل..

تقبلي مروري

 
 

 

عرض البوم صور BENT EL-Q8   رد مع اقتباس
قديم 13-01-09, 01:39 PM   المشاركة رقم: 124
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 81309
المشاركات: 117
الجنس أنثى
معدل التقييم: النبع الصافي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
النبع الصافي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

ياااااااااي بارتات اكشن صراحه

دانه وسعود حراااااام يوم تنازل سعود وبين مشاعره الغايبه دخله عمه عرض

عبدالله يكسر الخاطر انجرح وأقسى شيء جرح الغالي على القلب

جواهر بعدي والله يوم عرفتي مصلوح نفستس وتلاحقتي عيالس

وتسلمين مذهله حبيبتي والشكر موصول لأنفاس قطر

 
 

 

عرض البوم صور النبع الصافي   رد مع اقتباس
قديم 13-01-09, 04:54 PM   المشاركة رقم: 125
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متألق


البيانات
التسجيل: Mar 2007
العضوية: 26216
المشاركات: 965
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوسي عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 60

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوسي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : #أنفاس_قطر# المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي

 

رائع رائع جدا جدا

أنتي متأكده أنك نزلتي ثلاث بارتات .....؟؟؟؟

طيب ليه أنا شعرت بيهم ربع بارت ....أو فتفوته بارت ...علي رأي ظبيه

من كثر جمالها وحلاوتهم ,,,وأستمتاعي الشديد بيهم .....
ما حستش أبدا بالوقت .....وشعرت بالبارت خلص في ثواني
بجد بجد تسلم ايديكي يا قمر
جواهر .....حزينه ....وقد أستسلمت للأمر الواقع ...وضغوط أبنها عبد العزيز عليها
أعجبني قدرتها علي الغوص بداخل هند ....وشعورها المريب تجاهها ,,,,
وأعتقد أنها ستشجع نوف علي الأرتباط بمنيره وفاطمه ومها ....
لأنها تطمئن لهم وتعرف أخلاقياتهم جيدا .....
وهذا هو دور الأم التي تخاف علي أولادها ....وتحميهم من أي شرور
حتي ولو كانت بعيده ...وغير واضحه ....
وما رأته من هند وأخوها ....جعلها شبه متأكده أنها لا تصلح أن تصادق نوف....

عبدالله ....الهموم أجتاحته من كل جانب ...لمجرد أن قالت له جواهر عن جزء بسيط
مما تشعر به تجاهه...ماذا لو شعر بالنار التي أكتوتها طوال سبعه عشر سنه ...
ولو كانت الأمور معكوسه ,,,وكانت هي من حرمه من أولاده وخطفتهم بعيدا ...
فهل كان سيسامحها بمنتهي السهوله .....ويقبل بضغوط أبنائه عليه
مجرد سؤال .....؟؟؟؟؟

سعود و دانه.....كل المخزون من المشاعر ظهر علي ملامحه .....وكاد أن يراه الجميع
لولا تماسكه .....فماذا سيفعل أذا أفاقت دانه والتي أتوقع أنها شعرت بردود أفعاله وحنيته عليها
ربما يوافق غصبا عنه أن تعود دانه مع أهلها .....ولكن هل سيكون لدانه نفسها رأي أخر
وتطلب البقاء معه ؟؟؟؟

شكرا أنفاس علي البارتات الرائعه جدا ,,,,,
وبصراحه أحنا طماعين جدا .,,,,,ونفسنا كل يوم عشر بارتات
من كثر الجمال وروعه الكلمات ,,,,

ألف شكر مذهله علي النقل الرائع
ويا ريت تتوسطي لنا عند الكاتبه
علشان تزود البارت كل يوم
علشان ألقصه روعهههههههههههههههه
تسلم أيديكي

 
 

 

عرض البوم صور بوسي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة أنفاس_قطر, مختلفة, أنا أصبحت مجنونة أنفاس وأنفاسها المتمثلة في بعد الغياب, الغياب/, اقروه على مسؤليتى, تسلمين مذهلة عيوني و الحلوة نفوس على التحفة, بعد الغياب للكاتبة أنفاس_قطر, بعد الغياب معجزة المشاعر والإبداع غير المسبوقة, تعجز المشاعر عن التعبير, رائعــــــــــــــة, رواية, عبدالله وجواهر وثورة حب ما بعد الغياب, وجديدة, قصة مختلفة جدا جدا, قصة بعد الغياب, قصة بعد الغياب للكاتبة أنفاس_قطر
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t103188.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط؛ظٹط§ط¨ ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ظ‡ ظ…ظ† This thread Refback 03-08-14 11:54 PM
ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط؛ظٹط§ط¨ ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ظ‡ ظ…ظ† This thread Refback 02-08-14 12:32 PM
eman_liilas2008's Profile - Mixx This thread Refback 04-09-09 05:54 AM
ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط؛ظٹط§ط¨ review at Kaboodle This thread Refback 26-06-09 11:16 PM
ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط؛ظٹط§ط¨ ط£ظ†ظپط§ط³ ظ‚ط·ط± - Mixx This thread Refback 11-05-09 08:04 PM
ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط؛ظٹط§ط¨ ط£ظ†ظپط§ط³ ظ‚ط·ط± - Mixx This thread Refback 01-05-09 12:15 AM
ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط؛ظٹط§ط¨ ط£ظ†ظپط§ط³ ظ‚ط·ط± - Mixx This thread Refback 13-04-09 12:48 PM
ط¨ط¹ط¯ ط§ظ„ط؛ظٹط§ط¨ ط£ظ†ظپط§ط³ ظ‚ط·ط± - Gturl This thread Refback 07-04-09 12:57 AM


الساعة الآن 09:12 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية