منتديات ليلاس

منتديات ليلاس (https://www.liilas.com/vb3/)
-   القصص المهجورة والغير مكتملة (https://www.liilas.com/vb3/f837/)
-   -   خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي (https://www.liilas.com/vb3/t201458.html)

فيتامين سي 09-12-15 02:56 AM

رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي
 
يقول الحسن البصري : ما من شخص يرى نعمة الله عليه فيقول : الحمد الله الذي بنعمته تتم الصالحات ، إلا أغناه الله وزاده

--------------

الورقة الثلاثون

وجود الأخ في حياة الفتاة هو حضور لصديق أبدي , و رفيق أول للطفولة و صخرة تستند إليها عندما تكبر.. ربي لا تريني في إخوتي شيئآ يبكيني

(خالد)
8 صباحاً

خالد...خالد..يلا قوم...خالد..
فتح عين وحدة وطالع في ندى جالسه جنبه دف اللحاف واتعدل في جلسته/صباح الخير ندو.
طالعت فيه بإستغراب/صباح الخير حبيبي، متى جيت وليه نايم في غرفة مؤيد ومازن؟
ضمها لصدره بقوة/رجعت متأخر وماحبيت أقلقك وأنتي نايمه..عارفك خوافه قلت أنام هنا.
زادت في ضمتها ليه وبحب/وحشتني دودي..ليه رحت فجأة وماأتصلت،حتى مكالماتي مارديت عليها.
بعدها عنه بشويش وطالع في الساعة وبتصريفه/ مو أرسلت رسالة..يلااا جهزي، ملابسي وفطور علشان مستعجل وورايا مشوار مهم.
ندى/أي مشوار..مو رايح الدوام؟
زفر بضيق/ندى مو وقت تحقيقك ذا خلاص.
باسته في خده وبندم/أسفه حبيبي مو قصدي..عشر دقائق والأكل يجهز.
خرجت وتركته يطالع في أكياس الأكل المرمية عالأرض بإهمال وأتذكر كيف لقي نفسه فجأة قدام بيتهم ومعاه أثنين ساندينه عالباب قبل مايفتحوه بمفتاحه ويسيبوه ويروحوا..دخل وهو يترنح ودايخ وراح جهة مجلس الرجال ودخل غرفة أخوانه واتمدد عالسرير بهدوء وبعد ربع ساعة أخذ دش طويل وحلق وصلى اللي فاته وراح أشترى له عشاء ورجع البيت أتعشى،كان يتصرف بهدوء هو بنفسه أستغربه..طلع بكت الدخان وقعد يدخن وهو يراجع اللي صار معاه ويسب ويشتم في علي وجوري في نفسه"أنا غلطان اللي أتزوجتها من البداية.. كان المفروض أطلقها من زمان مدري ليه أستحملتها.. في البداية كانت بزره وهبلا ،وبعدها وحدة باردة وشايفه نفسها وهيا وحدة يمنية وجاهله ماخلصت حتى الثانوي، لبس زي العالم ماتعرف تلبس.. وفي السرير مافي أسوء منها وماتفهم شيئ.. وطايره بأهلها المجرمين الحووش، وكله كوم وإنها ماتحبني كوم..لااا ياشيخه أنا اللي ميت عليكي،من زينك ولاحلاكي..لولا إن أبويا موصيني عليكي كان من زمان رجعتك لمكانك بس أنتي كنتي حاسه إني مو طايقك من وقت اللي رجعنا فيه بعد زواجنا..خططتي وعرفتي تلعبيها صح ورطتيني بحمل بياسمين وبعدها على طول قصي وعملتي فيها بتضحي وعيالنا وماعيالنا..طيب ياجوري إن مادفعتك الثمن غالي ماأكون خالد..مو أنا اللي أتهدد وأتحبس الحبسه ذيك..وإذا أنتي ماتبغيني مرة فاأنا كارهك مليون مرة وكنت متحملك علشان أمي والعيال بس.. وندى حبيبتي معايا ومو محتاجك..صدقت لطيفه لما قالت ساحرة اليمن..بس الحمدلله ربي شفاني وشفتك على حقيقتك ياحقة صاحب الشال. بسيطة وين هتروحي.. مالك غيري ومصيرك بترجعي ليا غصباً عنك ورح تترجيني وقتها أرجعك لذمتي ،وساعتها هفكر أرجعك ولا لا..
قطعت ندى أفكاره بدخولها ومعاه الفطور /يلااا حبيبي الفطور جاهز..
اتأمل شكلها بالشورت القصير والبدي"أنتي حبي الوحيد واللي سويت كل شيئ علشانك،ومن اليوم مافي غيرك" مسك يدها وبهمس/يستنى الفطور..وحشتيني حبيبتي؟
وقبل ماترد عليه سحبها لحضنه وشالها للسرير..

(أبو سند)
الجد صقر(أبو مساعد)،الجدة وديمه (أم مساعد)
10 صباحاً
دخل بيت الشعر وصبح على أبوه وبدر، وبإستغراب/حيا الله بدر..مو بعوايدك تقعد هنا.
بدر بهدوء/مليت لحالي وقلت أسلي جدي صقر..تبيني أروح؟
ووقف علشان يخرج،الجد/أقعد يابدر.. جدك مايقصد.
مسكه أبوسند وجلسه جنبه وبهدوء/ بدر حبيبي ليه تقول كذا..من قال إني ماأبيك بالعكس أستانست يوم تركت غرفتك وجيت تقعد معنا.
بدر بحزن/موبلازم تقول..أنا أحس بابا وبتول مايبوني،أنت أكيد مثلهم..
ضمه أبوسند بحنان/يخسون كلهم اللي مايبونك..أنت الشيخ بدر من يعوفك يالمهبول..
أشر له الجد يجيه ومسك يده وبحزم/لا أسمعك مرة ثانية تقول ذا الحكي الفاضي.. أبوك وأختك وكلنا نحبك ونبيك يابدر..بس أنت تدري إنهم تعبانيين شوي..لزوم نتحملهم لين يرجعوا مثل قبل..
بدر وهو ماسك دموعه/جدي والله أنا أحبهم وأدري إنهم زعلانيين على ماما،أنا بعد زعلان عليها..لكن خلاص لمتى بيظلوا كذا..أنا ما شوفهم ولا أقعد معهم..مليت لحالي ومحد يدري عني.
الجد/أنت اللي غلطان.. ليه تحبس نفسك وتقعد،بس في غرفتك..ليه ماتروح مع عيال عمانك المزرعة وتتسلى معهم..
بدر بعصبية/وش أروح أسوي هناك.. أنت ماشفتهم كل واحد يلعب مع أبوه..حتى مساعد اللي ماعنده أبو عمي راجح على طول معه ومايتركه..كلهم يسوون فرق مع أهلهم في الكورة والسباحة والدبابات حتى الخيل،وأنا لحالي بينهم ليه؟
أتنهد أبو سند بحسرة وهو يدري بكلام بدر إنه صح،الجد بهدوء/بالأول لاتقول مساعد ماعنده أبو صحيح إن عمك صقر الله يرحمه لكن عمك راجح تزوج أمه وهو بعد صغير وهو اللي رباه وربى أخته مريم يعني هو أبوهم الحين..وأنت منت صغير يابدر خلص كبرت وصرت رجال،إذا أبوك أنشغل عنك شوي بسبب الشغل لاتزعل وتكدر خاطرك.. أنت رح له وذكره وقله نبي نسوي مثلهم.. وإذا موبفاضي رح للعيال وألعب معهم ياوليدي.
نزل رأسه وبخيبة/بس أنا أبوي على طول مشغول يا مسافر ومايقعد معاي ويعلمني مثلهم،أنا ماأعرف ألعب زين وأخاف من الخيل بعد..والعيال يدرون علشان كذا صاروا مايختاروني معهم لإني بخسرهم.
الجد/لاحول ولاقوة إلا بالله..طيب ياوليدي خل عنك الحين وربك بيحلها.. رح ناد لي جدتك وديمه.
خرج بدر بصمت وألتفت الجد لولده بعصبية/حسبي الله على العدو كان ولدك ذا صاحي.. هبل بالمسكين.
زفر أبوسند وبضيق/والله يبه عيزت وأنا أكلمه ومافيه فود لاهو ولابنته..كلهم روسهم يابسة.
الجد بغضب/اليابس يتكسر،هذي ماهي بحاله..مهوبأول واحد تموت مرته..درينا إنه يحبها وماقلنا شيئ..مايبي يتزوج ويجيب لهالمساكين مره تضفهم وتدير بالها عليهم وهم ماقلنا شيئ،لكن ينتبه لهم يبوك يشوفهم ويقعد معهم يشوف مابخاطرهم مايصير أتيتموا من الأم ومن الأب مرتن وحدة.
رن جواله وأتردد يرد وأنتبه له الجد وبتساؤل/من داق عليك..ليه ماترد؟
أبوسند/ذي الجوري يبه،الحين بتسمع صوتي وتسوي لي سالفه..وش فيك وليه صوتك كذا؟ مابي أكدرها اللي فيها كافيها،الحين تقفل.
الجد بهدوء/هالبنت ذيبه وحبيتها يامساعد ولو إني ماشفتها..وش صار عليها تطلقت ولا بعد.
أبوسند بضيق/تدري إنها قالت ماتبيني أتدخل ،وأنا أنشغلت مع بتول ،الله يهديك ياسند هالولد وبنته طيروا عقلي ..
أتصل عليها وفك الإسبيكر وبعد رنتين/وعليكم السلام والرحمة..حيا الله الجوري.
جوري بضحكة/الله يحييك ويبقيك.. شلونك يبه..وكيف صحتك.
أبوسند بتنهيدة/زان لونك يابنيتي.. الحمدلله مانشكي باس..أنتي شلونك بشريني عنك وعن أحوالك.
جوري/سلامتك يابعدهم ليه صوتك كذا،تعبان فيك شيئ..
أشر لأبوه بمعنى "ماقلت لك" /مافيني شيئ لاتخافي،بس مشاكل في الشغل.
جوري/يبه الله يهديك كم مرة أقول لك خلاص أتقاعد..بتهلك نفسك في الشغل وبعدها بتتعب ومارح تستفيد شيئ..
أبوسند بإبتسامة/إن شاء الله أنتي لاتحاتين بس، ماقلتي لي وش صار عالمدرسة.
جوري بضحكة/وين البشارة طيب..أسمعك أخبار حلوة كذا بلوشي..
أبوسند/أمري وش تبين وبيجيك وأنا أبوسند.
جوري بخجل/تسلم يبه..والله كنت أمزح معك..المهم أستعد للخبر الأول اللي بينسيك همومك ..أنا وأعوذ بالله من كلمة أنا..نجحت وجبت 97%
أبوسند بضحكة/ألف ألف مبرووووك يابنيتي.. والله ذي النسبة اللي تبيض الوجه.
جوري/الله يبارك في عمرك..ترى أنت أول واحد يدري بعد أمي..حتى عبادي مايدري.
أبوسند/لاااا دام كذا لازم لك هدية مرتبه أجاكر فيها عبدالرحمن.. وش الخبر الثاني إن شاء الله يكون زين مثل الأول.
جوري بهدوء/خلاص صرت حره..طلقني.
أبوسند/صادقه أنتي، متى وشلون بعد ماكان رافض؟
جوري بفخر/الحمدلله ربنا سهل،ماقلت لك علي قدها وبيفكني منه بإذن الله..واهوا ماصار له كم يوم عندي وسواها..
أبوسند/والله موب هين هالعلي.. المهم الحمدلله اللي أفتكيتي منه على خير.. والحين وش بتسوين في حياتك.
أتنهدت وبهدوء/ الله كريم يبه،المهم إنه طلقني وبسافر لأهلي في رمضان وهناك لكل حادثاً حديث..محد يدري غير أخواني، وأمي لسا ماكلمتها،عاد الله يعيني هاللي يجي.
أبوسند/ندمتي ياجوري.
ردت بإندفاع/أبداً..ولارح أندم أبداً بإذن الله، كل الحكاية إنه صعب تشرح وضعك لغيرك بالتفصيل علشان يفهم دوافعك في موضوع معين،وأمي أكيد هتقلق وبالها بينشغل..قلب الأم مهما كان..عموماً بنتك ذيبه وماينخاف عليها وحياتي هعرف أمشيها..هدرس وأشتغل ومارح أحتاج لحد غير رب العالمين.. وبكره تشوف وتقول الذيبه قالت.
ضحك الجد بقوة وإستمتاع من كلامها، جوري بهمس/من ذا اللي يضحك .. لا يكون فاك الإسبيكر يبه.
الجد بهدوء/لاتخافين يالذيبه..هذا أنا ماعرفتيني.
جوري/هلا والله ومرحبا بالصقر.. كيف ماعرفك ياتاج رأسي وهل يخفى القمر ..شلونك ياجد.
الجد/هلا بك زود يالذيبه.. زان لونك يابنيتي.. الحمدلله بخير ونعمه.
جوري/دوم يارب..الله يطول لنا في عمرك ويبارك فيك.. كيف صحتك ياجد عساك بخير.
قفل أبوسند الإسبيكر لما دخلت أمه وسند ماسكها لين جلسها جنب الجد وسلم عليهم.
الجد/صحتي طيبه وزينه الحمدلله..ألف مبرووك..هم وأنزاح يابنيتي..إن شاء الله الله بيعوضك باللي أحسن منه..
شهقت بخوف/لاااا واللي يسلمك ياجدي.. لا تقول كذا..
الجد/يابنيتي المره مالها غير بيتها ورجلها وأنتي،بعدك صغيرة ولازمك رجال يصونك ويعزك وإن شاء الله بيجي اللي يخاف الله فيكي.
جوري/والله ياجد نصيبي وجربته وأخذت منه كفايتي والحمدلله عندي ولدين الله يعوضني فيهم،بعدين أخواني وأنت وأبوي مساعد الله يطول لي في عمركم ومايحرمني منك موجودين أيش أبغى في الرجال خله عند أمه الله يستر عليه.
الجد بضحكة/ومنهو؟
جوري/اللي يكون..المهم لايجيني ولايقرب مني..يالصقر ترى أهرج من جد لاتدعي لي بذي الدعوة مرة ثانية ..والله كود أفتكيت.
المهم ماودك تجي جدة وتنورها مع أبوي مساعد..
الجد/إن شاء الله قريب..يلا يابنيتي طولنا وأشغلناكي معنا.
جوري/لاتقول كذا ياجد..والله فرحت بصوتك..أنتا أنتبه على نفسك وعلى أبوي صوته موعاجبني، وأشوفك على خير ياتاج رأسي..السلام عليكم.
قفل منها وألتفت لسند وللجدة اللي اللقافة بتموتها وتبغى تعرف من يكلم والصقر لف السالفه ودخلهم في سوالف ثانية.

(جوري)
1 ظهراً

غمضت عيونها بألم وهي شاده على مسند الكرسي بقوة،طفت الفرن ومسحت يدها وطلعت من الثلاجة حبة بروفين وشربتها بالغصب وهي بتستفرغ من القرف بس مضطره،حاسه بألم فضيع في رجلها وماعادت قادرة تتحمل ولازم تروح المستشفى تشوف دكتور ناصف ويشوف حالتها كيف صارت،رن جوالها مرتين وهيا مطنشته وماهي حوله،.والمرة الثالثة شافت المتصل وعقدت حواجبها بإستغراب"خالد، أيش يبغى ذا" فكت الخط وبتردد/السلام عليكم..
خالد بنفخه/وعليكم..ساعة تردي تفكري نفسك مهمه علشان تلطعي الناس ذا كله.
غمضت عيونها لثواني وبهدوء/أي خدمة ياأبوقصي..
ضحك بتريقة/وأنتي هتخدميني في أيه..مالت بس.
جوري ببرود/إذا ماعندك شيئ مهم تقوله ،فأنا مو فاضيه للعب الأطفال ذا وعندي أشياء أهم من إني أسمع تفاهتك ذي.
خالد بعصبية/أحترمي نفس----.
جوري بحزم/أنت اللي تحترم نفسك ولاتنسى إنك طلقتني وماعاد بيني وبينك غير ياسمين وقصي فلاتتجاوز حدودك وانتبه لكلامك ياأبو قصي..وقول اللي عندك ولابقفل.
خالد بعصبية ساخرة/أيوووه خليكي فاكره إني أنا اللي طلقتك وبمزاجي.. لايكون أخوكي مفهمك إني طلقتك لإني خفت منه!
لاااا أنا كنت في البداية متفاجئ من همجيته، بس أنا رحت المحكمة وطلقتك لإني ماعدت طايقك ولا أبغاكي وصك الطلاق رميته ليكي من تحت باب العشه اللي أنتي فيها أصلاً ذا مقامك بعد ما---
قفلت في وجه بدون إهتمام وبهمس"أنا كيف كنت عايشه معاك ذا كله ولساتني بعقلي لذحين..من جد كنت عديمة إحساس ونظر" خرجت للحوش وشافت مغلف كبير عالأرض جنب الباب فكته بلهفه وقرأته بإبتسامة واسعة"الحمدلله رب العالمين اللي فكني منك على خير" وبعد دقائق دار المفتاح في الباب ودخل علي وسلم عليها بإستغراب/مالك جالسه في الشمس ذي؟
مدت له المغلف وبهدوء/خالد حطه من تحت الباب، ويقولك تراه طلق بمزاجه مو خوف منك.
اتأكد من الصك وطالع فيها بإبتسامة/أكيد بمزاجه، هو في طلاق بالقوة.
جوري بهدوء/أنت أيش سويت فيه وليه كان معصب ومو عارف أيش يقول.
أختفت إبتسامته وببرود/غلط عليكي في كلامه؟
أتنهدت/علي لاترد على سؤالي بسؤال ثاني.
مسك كرسيها وصار يدور فيها في الحوش وبهدوء/خوفته بس لحد ماوصلته لحالة يطلقك فيها من نفسه..
جوري بإستغراب/كيف يعني.. ممكن توضح؟
وقفها وجلس قدامها وطالع فيها بإبتسامة وبمرح/مثل لما كنتي تسوي لما تطلبي مننا شيئ زمان..تذكري لما طلبتي مني مرة أعلمك ترمي بالمسدس ورفضت وبعدها زعلتي ورجعت أنا اللي أقنعك لما وافقتي تتعلمي..ولما رفض معاذ في البداية تتعلمي السواقة وفعلتي نفس الحركة ورجع هو اللي يترجاش علشان تسوقي..
ضحكت من قلبها على ذكرى اللي صار وقتها وتابع علي بهدوء/أنا سويت مثلك بس مع فرق بسيط..أنا ماأنكر إني عذبته نفسياً وخوفته علشان يطلقك ووقت ماكلمك بالجوال كان مسدسي في رأسه..
زفرت بقوة وبصدمة/مسدس !!يعني طلاقي باطل ياعلي؟
مسك يدها بقوة/لا ياروح علي مش باطل..أنا صح هددته وطلقك بالقوة وقتها، لكن أنا كنت عارف إن اللي سويته فيه هيخليه يكرهك ويكره اليوم اللي عرفك فيه وبعدها بيطلقك برضاه وبدون تردد..
عقدت أيديها على صدرها وببرود/ ومافكرت لو خطتك فشلت يافرويد أنا أيش هيكون مصيري.
علي بثقة/ مش واحد مثل خالد اللي يخيب ظني في تحليلي ومعرفتي بالناس..اللي مثل خالد كبريائه وغروره مهم عنده ومسيطر عليه لدرجة ماتتخيليها..وكنت متأكد إنه بعد مايفوق من صدمته باللي حصل هيبدأ يقنع نفسه بإنه أساساً كان ناوي يطلقك لكن كان متردد ومثل ماتقولي كان محتاج دفعه للأمام..وكلامي معه عن كرهك ليه هيطعن غروره في الصميم ويخليه يفكر يثبت لنفسه قبل مايثبت لك إنه هو اللي مايحبك ولا بحاجتك في حياته وإنه إن كان رافض يطلقك فذا لأسباب تخصه لوحده، وهيقنع نفسه إنه وصل لمرحلة ماعاد يقدر يتحمل وجودك في حياته وهيروح للمحكمة برجله ويطلقك برضاه وهذا اللي حصل.
جوري ببرود/بس أنا شايفه إنك خاطرت بحركتك ذي وكان ممكن الموضوع ينقلب علينا،وتتورط في شيئ أحنا في غنى عنه ياعلي.
علي بهدوء/ هتمر عليكي مواقف كثيرة في حياتك هتضطري تخاطري فيها بشيئ أو بنفسك علشان تحمي أشياء أهم عندك.. وأعتقد بجلستك مع خالد كل ذي السنين كنتي أكبر مثال على كلامي.
هزت رأسها بنفي/حياتي اللي راحت ماكانت مخاطرة كانت واجب عليا..أنا أم ياعلي ولازم أحمي أولادي وأسعدهم وأحاول أوفر لهم حياة طبيعية بغض النظر عن اللي ممكن أتنازل عنه مقابل تحقيق ذا الشيئ.
علي/وأيش اللي أتغير بعد ذي السنين وخلاك تتنازلي عن واجبك اللي بتتكلمي عنه.
إبتسمت بسخرية/أكتشفت إني كنت غبية وغلطت..كنت مفكره إني بإستمراري معاه بوفر لهم بيت وحب وأستقرار بس عند نقطة معينة اتأكدت إن حياتنا عمرها ماكانت طبيعية ولا فيها أي إستقرار،عارف ليه؟لإن أنا اللي كنت دايماً أتنازل وأفكر في عيلتنا وهوا ماحاول لمرة إنه يعمل شيئ علشان يساعدني عالإستمرار سوا وإنه مو الإنسان اللي أقدر أستأمنه على نفسي وأولادي.
علي بهدوء/المهم إنك لحقتي نفسك وخرجتيه من حياتك وأحنا كلنا موجودين علشانك..فاهمه ياأميرتنا.
طالعت فيه بإمتنان وإعجاب كبير.. علي بالنسبة ليها غير عن معاذ وعبدالرحمن ،كلهم بيتمتعوا بنفس الشخصية القوية والجذابة بس علي كان مثالها الأعلى في شخصيتة القوية، كان بيتمتع بالذكاء والثبات والبرود والجبروت أحياناً..هوا إنسان واضح وصريح ومايحب اللف والدوران.. علي بالنسبة ليها شخص تعهد له بحياتها وهيا مغمضه عيونها، شخصيته فريدة بارد ومستفز وعنيد بطبعه ودخوله الجيش في مرحلة مبكره من عمره عزز صفاته ذي وزاد من صلابته مع الوقت، ومع ذلك فيه جانب حنون ودافئ بشكل غريب ومايبان غير في مناسبات معينه بس دائماً بتكون في وقتها ومكانها المطلوب، علي بتريقة/داري إني حالي ووسيم لكن أستحي لما أحد يتأملني كذا.
جوري ببرود/لاتصدق عمرك ياشيبه تحسبني بشاير بذوب ..بس رأسي ساح من الشمس .. قال حلو ووسيم..في أحلامك.
علي بشهقة/شيبه!! عادني في بداية الأربعين ..ذا عز الرجوله ياجاهله.. وبشورتي داريه.
هزت رأسها موافقة وبهدوء/ماكنت أدري إنهم بيدوكم دروس في علم النفس في الجيش وإن ليك خبرة في الناس.
شرح لها وهم راجعين للصالة/ لنا كم سنه ببنظم دورات كل فترة ومن ضمنها دراسة لسلوكيات الفرد، هذي الحاجات بتنفع في فهم شخصية العدو..لكن إنا دخلت دورات مكثفة من قبل، ولا تحسبيني أترقيت ووصلت لرتبة عقيد كذا من الباب للطاقة.
كملوا نقاشهم في أمور مختلفة لحد مايوصل عبدالرحمن ويتغدوا كلهم.

(لطيفه)
6 المغرب

كانت تتكلم مع ليلى عن تفاصيل زواج وحده من معارفها ولبنى وندى وأم خالد يتابعوا مسلسل وهم يشربوا القهوة لما دخل خالد وسلم عليهم،لطيفه بإبتسامة/مررره اتأخرت..كنت شويه وبمشي بس قلت أشوف أيش الشيئ المهم اللي خليتنا نجي علشانه.
خالد بإبتسامة/لا ياشيخه هيا أول مره أعزمكم عالغداء ؟
ليلى ببرود/أول مره تصر وتقول ضروري.
لبنى بطفش/الله يستر منك..قول وخلصنا.
طالع فيهم للحظات وببرود/أنا طلقت جوري.
شهقت أم خالد ولبنى وندى بخوف وأكتفت ليلى بإبتسامة شماته،لطيفه بفرح/من جد
ولا تستهبل..قول الصدق.
أم خالد بصرخة/أيش سويت يامجنون..
لبنى بصدمة/بس أنتا كنت رافض تطلقها.
خالد بلامبالاة/كنت علشان العيال..بس خلاص طفشت منها مابينا تفاهم،بعدين أنا أحب ندو وهيا أهم وحده عندي علشان كذا رحت المحكمة من يومين وطلقتها.

ندى بغصه/ليه ياخالد..كنت أستنيتها يمكن تغير رأيها.
لطيفه بغرور/لاياشيخه..يستناها تغير رأيها.. تحمد ربها إنه أتزوجها أساساً وأتحملها السنيين دي كلها.
خالد بضحكة/والله أنتي اللي كنتي فاهمه وتنصحيني بس أنا غبي..يلا الحمدلله أفتكيت.
أم خالد بغضب/أيش أقول بس ،أدعي عليك ولا ليك..تطلق جوري ياخالد..ذي وصية أبوك ذي اللي صانتك وصانت بيتك وأهلك..
خالد بعصبية/هووهووووو علينا ياأمي،تراها مو من بقية أهلك،أنا ولدك هيا بنت الناس من الشارع ما-------
سكت فجأة ومسك خده بصدمة/تضربيني علشانها يأمي،علشان جوري!
أم خالد ببكاء/لإني ماعرفت أربيك..طلعت ناكر جميل ومكفر العشير..جوري صارت بنت الناس وبنت شوارع ياخالد..جوري!! لكن ماأقول غير زي ماقالت طول حياتها معاك "صبراً جميل والله المستعان على ماتصفون"
بس هيجي يوم وتندم عاللي سويته ورح أفكرك بغلطتك ذي..
تركت لهم الصالة وطلعت ولبنى وندى وراها، لطيفه بلؤم/حسبي الله عليها ساحرة اليمن،مانرتاح منها لا في وجودها ولا في عدمه..
ليلى/والله وراحت عليك يادودي،أمي كله إلا حبيبتها جوري أ------
قاطعها خالد بصراخ/باااااس،أنتوا ماصدقتوا خلاص جوري راحت أرتاحوا وفكوني من لسانكم .
وترك لهم البيت وخرج، ليلى بإستغراب/أخوكي دا باينه أتجنن!
لطيفه/كلها يومين ويروق وبعدها بشوف له عروسه تنسيه جوري واللي جابها.
ليلى بضحكة/برضه أنتي ماتوبي،موكفايه مجايبك اللي فاتت وفي الأخير قلبت عليكي وطنشتك بعد ماأخذت حبيب القلب في جيبها.
لطيفه بحقد/ندى كانت الموجوده وقتها وجوري عرفت تلف عليها وتسحبها لصفها، بس المره ذي بزوجه وحده ملكة جمال وتستاهله .
ليلى بتريقه/والله من يوم ماشفت ندى وأنا غاسله يدي منك.
لطيفه بخبث/ندى كانت جكاره في جوري، بس دحين بنقي برواقه.
ضحكت من قلبها وعقلها يسترجع تفاصيل اليوم اللي اتقابل فيه خالد وندى لأول مرة
كانت قاعده في بيتها مع ندى يتكلموا في موديلات وقصات الشعر وبعد فترة أستئذنت منها وراحت تتكلم في الجوال وبعدها فكت الباب اللي دق،لطيفه بإبتسامة/هلا والله خلودي..اتفضل حبيبي.
سلم عليها ودخل المجلس وقعدوا يتكلموا لفترة،وبتريقة/ذحين صجيتيني من أمس تعال وتعال وفي الأخير مافي كاسة شاي فنجان قهوة..
لطيفه بنظرة/أخص عليك دحين أحلى شاي وقهوة كم خلودي عندي.
خالد/طيب بسرعة قبل المباراة ماتبدأ،اليوم الأهلي والإتحاد بيلعبوا عالكأس.
لطيفه بخبث/ يوووه شوف أسلاك التلفزيون مفصوله من وقت ماشبك محمد السوني وسابها.
راح للتلفزيون وبملل/خلاص أنا بزبطه أنتي بس جيبي الشاي والقهوة ولاتنسي الفصفص والمكسرات.
هزت رأسها بموافقة وراحت لندى/ندى حبيبتي أيش رأيك نروح المجلس نشرب الشاي هناك..
ندى/براحتك ياقلبي.
لطيفه بخبث/خلاص خدي صينية الشاي وأسبقيني وإنا بجيب الباقي وجايه وراكي.
أخذت الشاي وراحت المجلس ودخلت على طول بدون ماتنتبه لخالد اللي قاعد عند التلفزيون،ولما أنتبه للحركة في الغرفة ألتفت بحماس/كذا القعده تصير حماااا----
قطع كلامه لما أنتبه للبنت اللي طيحت صينية الشاي و ألتفتت له بصدمة،وماكانت صدمته أقل منها وهو شايف قدامه بنت لابسه تنورة سوداء قصيرة لنص الفخذ وبلوزة حمراء توب وكعب أحمر عالي..كانت بيضاء وشعرها أسود وواصل لبداية رقبتها،اتأملها للحظات قبل ماتنتبه ندى وتطلع بسرعة وقابلت لطيفه في طريقها، لطيفه ببراءة/أيش بك تجري كإنك شايفه عفريت.
كان وجهها أحمر وتنفسها سريع وبإرتباك/في واحد دخل وأنا في المجلس.
لطيفه بتمثيل/واحد مين! زوجي مو في البيت مسافر.
ندى بإصرار/أقلك في رجال لابس جينز جوه شفته زي ماأنا شايفتك دحين.
شهقت لطيفه بقوة/يوووه لايكون أخويا خالد، كان قايل إنه يمكن يجيني يتفرج مباراة الكأس.
ندى بعصبية/وأخوكي دا كيف دخل كدا بدون ماننتبه.
لطيفه بإعتذار/شكل الشغاله دخلته وماقالت الغبية.. معليش ندى سامحيني حبيبتي.. مو بقصدي أسفه.
ندى بإحراج/عادي حبيبتي عارفه إنه موقصدك..يلااا أنا ماشيه ونتقابل بعدين.
لطيفه/ندى أقعدي بلا هباله دحين بكلمه يروح.
ندى/لاياقلبي لازم أروح وأنتوا خدوا راحتكم.
وسلمت عليها وراحت ورجعت لطيفه المجلس لخالد وبخبث/لاتقول إن ندى دخلت هنا؟
خالد بلقافه/اللي دخلت دوبها أسمها ندى.
لطيفه/ياالله عالفشله دي..البنت وجهها قلب طماطم وجاتني ترجف ورفضت تقعد، لايكون قلت لها شيئ ياخالد.
خالد بإندفاع/وربي ماكلمتها هيا اللي داخله كإنها في بيتهم..هبلا ذي.
لطيفه بشرح/حرام عليك هيا ماتدري إنك هنا كانت تعدل مكياجها لما أنت جيت وأنا رحت أجيب الشاي ونسيت ماأقول لها إنك في المجلس، وهيا تشجع الإتحاد وكانت تبغى تتفرج المباراة زيك.
خالد/أهااا..أنا أستغربت من دخلتها كذا.. يلااا حصل خير.
وبعدها صارت تتكلم عن ندى كل ماقابلته وكل ماتكلمها تفك الإسبيكر علشان تسمعه صوتها، وعند ندى نفس الشيئ لحد ماتعلقوا ببعض وسهلت لهم المكالمات وصارت يتقابلا في السوق كل ماراحت مع لطيفه لحد ماقال لها خالد إنه يحبها ويبغى يتزوجها.
رجعت للواقع على صوت ليلى/يختي اللي ماخد عقلك..من دحين تفكري في العروسة الجديدة.
لطيفه بضحكة/وأنتي الصادقة أفتكرت الخطة القديمة وبدور وحدة جديدة..


فيتامين سي 09-12-15 02:58 AM

رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي
 
(جوري)
أول يوم من رمضان، وقت الفطور

شال أخر جبة سمبوسه من الزيت وطفى النار، وبحماس/خلصت قبلك ..
طالعت فيه بإستخفاف/ترى التعب كله في اللف والحشو مو القلي حبيبي.
عبدالرحمن/ههههههه لاتلفيها ذحين،أنا الفايز وهتنفذي حكمي من سكات.
هزت رأسها بموافقة وجهزت كاسات القهوة والعصير وبأمر/يلااا شيل قدامي مافي وقت.
شال الصينية ولحقته وهي مستنده عالعكاز لإنها بعد ماراحت المستشفى وعملت جلسات العلاج الفيزيائي أستغنت عالكرسي وأتحسنت رجلها بشكل ملحوظ،عبد الرحمن بحقد/أشوفك ولفتي عالأوامر، الظاهر علي عداكي.
دخل علي بهدوء/ السلام عليكم،ماله علي أيش فعل بك اليوم؟
حط عبدالرحمن الصينية ووقف بأعتدال ودق التحية العسكرية بتريقة/أفندم.
أعطاه الفول والتميز وإبتسم/لذحين مافهمت الحكمة من الفول اللي تأكلوه عالفطور.
جوري/عادات وتقاليد ياأخي،بعدين ليه تجيب أنا ماأكله عالفطور.
عبدالرحمن بضحكة /أصيلة يافتحية أبو يمن ماله غير السمبوسة فلاتحولي.
اتأمل علي السفرة المفروشة وعليها صحون مشكلة من التمر وشربة الحب والسمبوسة والسلطة الحارة وبهدوء/حسبت إنك نسيتي فطورنا وقلبتي جداويه.
صبت العصير وبهدوء/جداويه في حاجات وحاجات،والفول أحبه بس مو فطور في رمضان،وجده فيها من كل لون وكلاً يغني على ليلاه..يعني ذحين في بيت أمي فاطمه تلقاهم حاطين كل الأكل فطور وعشاء مره وحده ..بس أنا ماشيه على نظامنا العتيد فطور خفيف ونصلي ونرجع نتعشى..ويلا أشغلتوني بكلامكم الكثير.
سابتهم وراحت تتوضأ ورجعت وساعدها عبدالرحمن تجلس عالأرض، وفكت التلفزيون عالقناة السعودية الأولى اللي بتنقل أجواء الحرم المكي وأجوائه الرمضانية بكل وضوح، وجموع الناس المتوافده من كل حدب وصوب وبكل الجنسيات ، اللي بيتجهز لسماع لأذان واللي بيطوف من المعتمرين، الكل بيأدي مناسكه بخشوع وإيمان راجيين القبول من رب العباد، كانت مستغرقه في الدعاء وماحست غير بياسمين وقصي يبوسوها،طالعت فيهم بإستغراب/أيش جابكم ذحين،ليه مافطرتوا في بيت أبوكم.
ياسمين بإبتسامة/ماقدرنا ماما،كنا قاعدين على أعصابنا والكل أنتبه إنا مو مرتاحين.
جوري بعتاب/ياسمين منتي طفله علشان تسوي كذا،ذحين جدتك وأخوانك بيشيلوا في خاطرهم ويزعلوا،حتى أبوكم كمان.
قصي بهدوء/جده هيا اللي قالت لنا إذا بتروحوا لأمكم عادي وجابت لك ذا.
أعطاها حافظة الأكل وبتأثر/جعلني مابكيها حبيبتي،وربي إنكم بايخين كان أستنيتوا لبعد الفطور عالأقل.
ياسمين/أصلاً بابا قال إذا تبغوا ترجعوا براحتكم، بعدين كنت قلقانه عليكي كيف بتحطي الفطور لوحدك.
جوري بإبتسامة/منتي جهزتي معايا قبل ماتروحي،بعدين الشيف عبادي رجع بدري وساعدني.
أنتشر صوت أذان المغرب وجلس الكل عالسفرة يفطروا بهدوء.
علي/أرجع من الصلاة ألقاكم جاهزين بنروح من المطار على مكه..فاهمين.
وبعد ساعة كان الكل في المطار في صالة الإنتظار ماعدا جوري اللي فضلت تنتظرها في السيارة.



إنتهى البارت

اللهم صل على سيدنا محمد وعلى إله وصحبه أجمعين.


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


كيفكم حبايبي وطابت جمعتكم..

أتمنى إنكم فهمتوا حبكة قصة الطلاق، ولازم أفكركم إن الرواية فيها ومضات بتشرح الوقائع اللي بتكون مبهمه في أي جزء من القصة.. عموماً أسعدتوني وانتظركم


دمتم بخير



فيتامين سي 09-12-15 03:03 AM

رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي
 
قال رَسُولُ اللهِ : "مَنْ قَالَ لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ فِي كُلِّ يَوْمٍ، مَائَةَ مَرَّةٍ كَانَتْ لَهُ عَدْلَ عَشْرِ رِقَابٍ، وَكُتِبَتْ لَهُ مَائَةُ حَسَنَةٍ، وَمُحِيَتْ عَنْهُ مَائَةُ سَيِّئَةٍ، وَكَانَتْ لَهُ حِرْزًا مِنَ الشَّيْطَانِ، يَوْمَهُ ذلِكَ، حَتَّى يُمْسِي وَلَمْ يَأْتِ أَحَدٌ بِأَفْضَلَ مِمَّا جَاءَ بِهِ، إِلاَّ أَحَدٌ عَمِلَ أَكْثَرَ مِنْ ذَلِكَ" متفق عليه من حديث أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه

~~~~~~~~~

الورقة الواحدة والثلاثون



أن في الحياة أشياء كثيرة يمكن أن تسعدنا ..وأن حولنا وجوهاً كثيرة يمكن أن تضيء في ظلام أيامنا شمعة


(جوري)
صنعاء 5:30 فجرا

صلت الفجر وأنتظرت لحد مارجعوا أخوانها وعيالهم وقصي من المسجد ودارت بينهم شوية كلمات قبل ما كل شخص ينسحب لغرفته، خرجت للحوش بهدوء قد ما تقدر بالرغم من صوت عكازها الخفيف على البلاط واستقرت في مكانها المعتاد تحت شجرة التين الضخمة، كان الحوش غرقان في الظلام اللي خفف حدته الإنارة الخفيفة المتوزعة فيه، قرأت قد ما قدرت من القرآن قبل ما تقفل مصحفها الصغير.. ودارت بعيونها في الأفق البعيد تتأمل أشعة الشمس اللي بدأت تشق طريقها في رحلة شروقها الطويلة من خلف الجبال مخترقه الضباب الخفيف المنتشر في الجو واللي أضفى رهبه للمكان ،تابعت المشهد في إعجاب تام وهي تسبح بحمد الله وتردد أذكار الصباح وسط حالة من الهدوء ،لا وجود لأصوات بشر وسيارات في الشارع تعلن عن بداية اليوم المبكر بصورة طبيعية في الشارع اليمني..ولا في أي نوع من النشاطات المعتادة حتى العصافير والحيوانات الأليفة كأنها في تضامن مع أصحابها على الصمت والسكينة ، في ذا الوقت من كل سنة بعد السحور وصلاة الفجر الكل بينام بعمق بعد يوم كامل من العمل والعبادة بإخلاص،بينما عيونها رفضت النوم بإصرار وهي تسترجع تفاصيل الأسبوعين اللي فاتت بتفكير عميق وصول أمها في أول يوم في رمضان واستقبالها في المطار بالأحضان والضحكات الرنانه اللي حاولت تخفي فيها أي مشاعر يمكن تسبب لأمها القلق والتوتر،اتذكرت لما وصلوا مكة وانصدمت أمها برجلها المكسورة لما نزلت من السيارة واللي قالت إنها بسبب طيحتها من السلم وهي تنظف، وصدمتها بخبر طلاقها اللي أتكفل علي بتبليغها بيه.. بس صدمتها استغرقت دقائق قبل ماتتجاوزها وتربط بين ساقها المكسورة وطلاقها وظنت إن خالد ضربها بس بعد الحلفان ونفي الموضوع بشدة رجعت صدمتها الأساسية وبدء مسلسل الدموع والدعاء وكل توابع مسلسل الطلاق المعتاد من قبل كل أم(الله يحفظ أمهاتنا) وبعد سين وجيم وكلام علي عن رغبة أبو جوري في طلاقها قبل ما يموت خلاها تهدئ نوعا ما وتتقبل الموضوع وتسلم أمرها لله، وبعد أسبوع قضوه في جده زارهم فيه أبوها مساعد واتعرف على أخوها علي ، وزاروها البنات وأم خالد اللي كانت محرجه ومتفشله من أم معاذ بسبب الطلاق ، بس لما شافت جوري وكيف نفسيتها متحسنه ورجعت تمشي من جديد أقتنعت إن طلاقها من خالد خيره لها ، وبعدها سافروا وفي بيتهم صارت نفس الصدمة لبقية العيله بسبب طلاقها الغير متوقع ، ومرت الأيام وصار رمضان في ثالث أسبوع وهي لحد الأن ماتناقشت مع أخوانها في حياتها الجايه وكيف هتكون ، وصارت تفكر في خياراتها المحدودة بشكل أوسع وأعمق وهي تحاول تمسك العصى من النص فلا تضر أولادها ولاتضر نفسها ، بس القرار كان صعب عليها لدرجة إنها ماصارت تنام غير 4 ساعات في اليوم وبشكل غير مريح بالمره..أتنهدت بضيق وهي تشوف ساعتها اتجاوزت السابعة صباحا ، شالت كل أفكارها السيئة من رأسها وصلت الضحى وشكت أمرها لله واتوكلت عليه.

(ندى)

وقت الفطور

حطت لبنى وندى الفطور ومع الأذان اجتمع الكل عالسفره، خالد / جوري صبي عصير.
الكل انتبه للي قاله ومابينوا، ندى بعصبية / اتفضل.
خالد بإبتسامة / شكرا حبيبتي.
نادر/ بابا متى تجي ماما جوري.
حط الكأس والتفت لنادر/ جوري مارح تجي خلاص راحت بيتهم..ولا تقول ماما أنت عندك أم وحده بس هيا ماما ندى..فاهم.
لبنى بعصبية / خالد أيش الكلام دا..لا تلخبط مخ الولد حرام عليك.
خالد ببرود / والله ماهو صغير ولازم يعرف إنها ماهي راجعه،بعدين هيا مو أمه ليه الكذب.
زفرت ندى بضيق / والله هوا من يوم ماتولد وهيا أمه ولدحين بتعاملهم على دا الأساس، فياريت تبعد الأولاد عن الحساسيات اللي بينكم وتسيبهم في حالهم.
خالد بحده / أول شيئ وذحين شيئ ثاني.. بعدين هيا خلاص مارح ترجع فماله داعي يقعد يسأل عليها ويستناها..كل مانسيوها أسرع يكون أحسن للكل.
كانت أم خالد تتفرج عليهم الإبتسامة هاديه بدون ماتعلق،لبنى بصدمة / كيف يعني مو راجعه؟
خالد / يعني وحده طلقتها وأهلها في اليمن
فين هتقعد يعني!
ندى بإستغراب / أنت أيش البرود اللي صاير فيه ، يعني عادي عندك إنها تقعد هناك وياسمين وقصي معاها.
خالد بحدة / ومين قال إنها بتأخذهم معاها.. حضانة الأولاد ليا أنا وطبيعي إنهم بيكونوا معايا.
لبنى / بس أنت مو فاضي ليهم ، وهيكونوا مرتاحين مع أمهم أكتر.
خالد ببرود / والله وجودهم معايا شيئ طبيعي في ظروفها ذي..ماني مستعد أسيب أولادي يتربوا بعيد عني..إذا بتسكن هنا ذا شيئ ثاني.
لبنى بتريقة / أيوووه قول كدا، يعني بتحط العقده في المنشار.
خالد / والله ذا اللي عندي وتتحمل نتيجة أختيارها ، أيش رأيك ندى ؟
سابت السفرة وبقهر/ والله دا شيئ أنتوا تحلوه ، بس أرجع وأقول ياريت لاتدخل الأولاد بينكم ، لاتخرب شيئ زرعناه بينهم من سنين وتنسى إنهم أخوان علشان مشاكلك معاها.
راحت غرفتها وقفلت الباب بعصبية وهي تبكي بقهر من اللي يصير وبعد لحظات دق الباب وسمعت صوت لبنى / ندى فكي دقيقة.
مسحت دموعها وفكت الباب للبنى اللي دخلت وبأسف / معليش حبيبتي اتحمليه شويه ، هوا صاير غريب دي اليومين.
ندى بقهر/ لبنى والله العظيم طفشني ، أنتي ماسمعتي عالسفره كيف يقول أسمها بدون مايركز.
لبنى بترقيع / عادي حبيبتي أكيد بيأخد وقت لين يتعود على عدم وجودها.
ندى / بس هيا سايبه البيت من أكتر من شهر وهوا لسا كل كلمة والتانية يقول أسمها.
اتنهدت لبنى وبشرح / لا تنسي إنها زوجته من أكتر من 15 سنة يعني غصباً عنه ، الشغله لا إرادية ياندى.
ندى بصدق / لبنى أفهميني أنا والله أحب جوري وما كنت حابه تتطلق ، بس خلاص أطلقوا وخلصت السالفة مو معقول هتقعد بيننا قبل وبعد.. مهما كان أنا بغير على خالد منها.. وهوا كل ماجات سيرتها يتنرفز ويصير غريب ،حتى لما لميت أغراضها مع عمتي علشان نوصلها ليها عصب علينا وقال أيه تجي هيا تلمها بنفسها ، ودحين طالع لي في هرجة نادر ونادين لايقولوا لها ماما بالله عليكي دا كلام.
لبنى بملل / أخويا دا شكل مخه ضرب عالآخر.. بس يستاهل محد قله يطلقها خليه يستحمل اللي يجيه.
انتبهت على ندى اللي قلبت وجهها من كلامها وبتدارك / أروح أفطر أحسن رائد بيجيني بدري.
سابتها وطلعت وندى تهمس لنفسها / أنا اللي الله يعيني عليك يا خالد وعلى قلبك اللي مو عارف أيش يبغى.


الرياض
الساعة 11

أبو مساعد واولاده متجمعين في جناح الجد صقر
الجد / تعالي يا عروستنا ناقصك شيئ لملكتك.
جلست ديما جنبه وباست يده بخجل / تسلم بيه ما تقصر.
الجده / الحين يقال إنك تستحين وأنتي أمس ماخليتي سوق مارحتيه بسبة هالمشعل.
ديما بإحراج / يمممممه..
ضحكوا على وجهها اللي قلب طماطم ، أبو سند بمزح / والله مشعل أذاني يقول يبي يعجل في الملكة ، وش رأيك يبه.
الجد / والله إذا أميرتنا موافقة قدام ما عندي مانع.
ديما بصدمة / يبه وش قدام.. خلاص قله مابي ملكة هونت..
سند ببرود / وش اللي هونتي ، لعب عيال هو..
ديما بخوف / أنت ما سمعت بابا وش قال.. شلون يبي يقدم الملكة.. وأحنا مرتبين كل شيئ ومن غير مايأخذ رأيي بعد.
رفع لها حاجب واحد وببرود / وش رأيك بعد يمرك وتروحين معاه كوفي وتتناقشون براحتكم.
ديما بإرتباك / أأننا ما قلت كذا.. أنا قصدي..
الجد / خف عالبنت ياسند ماهي بقدك.. وأنتي يالمهبوله قاعدين نمزح معك وش اللي نقدم ومابقى عليها شيئ .
التفتت الجدة لولدها / أقول مساعد جوري ما قالت لك متى بترد من عند أهلها.
أبوسند بضيق / والله يمه مدري عنها ، كلمتني من يومين وحسيت إنها موبرايقه ومتكدره.
الجد بنظرة / الله يكون في عونها ، بس لاتحاتون هالبنت قوية ماهي بضعيفة مثل بعض ناس.
أم سند/ يبه مهما كانت قوية بتظل مره مطلقة وماظنتي أهلها بيخلوها ترد لهنا لوحدها.
صافي/ شلون يعني طليقها بيأخذ عيالها منها.. وبتقعد عند أهلها والله ما غير تموت.
ديما بعصبية / وش يأخذهم الدنيا ماهي سايبه ، ترفع عليه قضية حضانة.
أبو سند / يابنيتي وش قضية أنتي بعد ، هي مارفعت قضية يوم إنها بتتطلق منه علشان عيالها.. تقوم الحين ترفعها.
الجدة / ياعزي لها هالمهبوله ، ولا في وحدة تتطلق من رجلها في آخر عمرها.. كان قعدت على عيالها هالمساكين.
الجد بهدوء / وش هالكلام الله يهديك يام مساعد ، البنت بعدها صغيرة وماهي بمجبوره تقعد مع واحد نذل ، وعيالها مو قاصرهم شيئ
أبوسند / والله إنك صادق يبه نذل ومايستاهلها ، الحمد لله اللي فكها منه.
طالع الجد في سند اللي موعاجبه الكلام ووقف بيطلع وبهدوء / على وين بأبو بدر تو الناس ، ما قلت لنا وش رأيك بسالفة بنت عمك صالح.
عقد حواجبه / عمي !!!!
الجد بإبتسامة / رجال كبر أبوك وش بتناديه.
كور أيديه بقوة وببرود / والله ماهي من بقية أهلي علشان أهتم وأشغل نفسي وأقول رأيي.. لكن دامك سألت يالغالي.. فالمره اللي تتطلق تنطق في بيت أهلها لين يجيها واحد من أثنين ، أما نصيبها ولا... أجلها وفي حالتها أرجح الإحتمال الثاني.
أبو سند بحدة / بسم الله على بنيتي من الموت.. وش فيك أنت عالبنت جنيت.

سند ببرود / أنتوا اللي طلبتوا رأيي وأنا قلته.
الجد بضحكة / أبي أعرف وش سوت لك هالبنت ، ليه منت طايقها.
شد على أسنانه وببرود / تخسي تسوي لي شيئ ذا الناقص بعد.. اتأخرت على وضاح في أمان الله.
سابهم وطلع وسط ضحكات الجد اللي ارتفعت بمرح ، ونظرات البنات المستغربين.
ثريا بإستغراب / وش فيه سند يبه.. كإنه معصب.
ديما بتساؤل / يبه هو يعرفها من قبل ، قصدي يعرف أبوها وأهلها وصار بينهم شيئ.. ليه مو طايقهم.
أبو سند بابتسامة / لا يابوك لا يعرفها ولا يعرف أبوها ولاصار بينهم شيئ ، بس الظاهر يغير ليش حنا مهتمين فيها.
ديما بضحكة / ماصدق سند يغير.. خل بالأول يحس حاله حاله الناس وبعدها يفكر في الغيرة.
أم سند بضيق / ديما وش هالكلام.. أخوك موب ناقصك أنتي بعد.
الجد بحدة / وش ناقصه أنتي بعد ، رجال وش كبره مهو بزر.
الجدة بحنان / والله إن مافي مثل سند ، لكن الله يعينه على مابلاه.
أبوسند / الله يعينه على نفسه.


~~~~~~~~



(لطيفه)
الساعة 6 المغرب

دخل عبدالفتاح وهي تلبس عبايتها وبهدوء / السلام عليكم.. على وين العزم إن شاء الله.
لطيفه / أم عصام عازمتني عالفطور.
سلموا عليه محمد وخلود / الحمد لله على السلامه.. نورت البيت.
ضمهم بحنان/ منور بيكم.. كيفكم حبايبي .. هاا محمد إن شاء الله أنتبهت عالبيت في غيابي .
محمد / كل شيئ بخير وراك رجال لاتقلق.
لطيفه بتريقه / يا عيني عليكم كل واحد يغني عالثاني.. الأول سايب بيته ليه كم يوم
ومعتمد على بزر.. والبزر عامل فيها رجال ومصدق نفسه.
عبدالفتاح بحدة / محمد رجال مو بزر.. وقبل ما تتكلمي عالبيت أجلسي فيه وبعدين أهرجي.
مسكت خلود يد محمد اللي زعل وضغطت عليها وبإبتسامة / لو شفت محمد يابابا كيف كان يشوف طلباتنا ويودينا السوق وينتبه للؤي ، لؤي صار مايقعد في البيت بس يخرج مع محمد.
لطيفه بعصبية / قصدك إني كذابه ياخلود.
خلود بهدوء / ماما أنا بحكي لبابا اللي صار في غيابه.. ما قصدي شيئ من اللي فهمتيه.
عبدالفتاح / أنتي عارفه إني جاي اليوم ليه ما أعتذرتي من صحبتك وأجلتي عزومة اليوم.
لطيفه ببرود/ ما قدر أأجل العزومة لإنها عازمة ناس مهمه ولازم أكون موجوده.. بعدين الفطور جاهز أفطر مع أولادك وأطمن عليهم لحد ماأرجع ، مارح أتأخر.
عبدالفتاح بإبتسامة / صدقتي أولادي وحشوني بقعد معاهم ، وأنتي خذي راحتك لاتستعجلي في الرجعه.
هزت كتفها بدون إهتمام وطلعت من البيت ألتفت لمحمد وخلود وبجدية / في موضوع مهم بقلكم عليه.

فيتامين سي 09-12-15 03:05 AM

رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي
 
(عبدالرحمن)
قبل الفجر

غنى/يعني ذا آخر حل لقيته.
عبدالرحمن بهدوء/إذا عندك حل غيره،يدي على كتفك مثل مايقولوا.
طالعت فيه بقهر/قرارك ذا بيأثر في حياتنا كلنا أحنا.. أصلاً جوري من يوم ماعرفتها وهي بتخطط حياتها زي ما تكون بتلعب معاك شطرنج،مش معقول عملت خطوتها هذي بدون ماتعمل حساب حياتها الجايه.
طالع فيها واتنهد/تصدقي أنا غلطان اللي بناقشك ولا أساساً أنا قررت وأنتهيت.
غنى بصدمة/قصدك رأيي ما يهمك وإن حياة أختك أهم من حياتنا!!
مسك يدها وبهدوء/غنى حبيبتي أنا ما قلت كذا، أنا لحد الأن ما فهمت اللي حصل بينهم وخلالها تطلب الطلاق،لكن اللي متأكد منه إنه شيئ وصل حياتها معاه لأقصاها.. شيئ يمكن ماخلاها تفكر في خطواتها الجايه مثل كل مره..كانت بتفكر في ذلك الوقت تنهي اللي بينهم بأي طريقة.
غنى بعصبية/والحمدلله خلصت وانتهت ليش أنت مصر إنك تخرب حياتنا مثل ماخربت حياتها.
اتنفس بهدوء وحاول مايعصب عليها لإنه عاذرها وبشرح / جربتي تحطي نفسك مكانها وتشوفي حالتك كيف بتكون لو انأخذت جود منك وانحرمتي منها.
شهقت بخوف/بسم الله على بنتي الله لا يقدر.
عبدالرحمن بحده/أجل ليه ماتحسي بجوري، على بالكم إنها مرتاحه،محد فيكم عارفها وفاهمها مثلي، لكن أنا حاس بالنار اللي داخلها، فاهم الخوف اللي في عيونها شايف قلقها وحزنها اللي مخبيتها في ضحكتها ومزحها اللي ماوقف من يوم ماجات..كاشف تمثيلها الغبي علشان بس ماتقلقوا وتشيلوا همها..
ندمت على كلامها وبأسف/عبادي والله مو قصدي، أنا مقدره وضعها كأم،وأنت لازم تقدر وضعي وتفهمني.
عبدالرحمن بنظرة/اللي فاهمه إن الزوجة بتساعد زوجها وتوقف معاه دائماً في كل موقف يتعرض له وترفع معنوياته وتسانده.
غنى/كلامك صح بس هذا لما يكون شيئ يخصك ولا تنسى إنه فيه عندك أخوان يقد---
قاطعها بغضب/لاتتوقعي في يوم إني أو واحد من أخواني هنتهرب من جوري ولا نرميها لبعض زي الكرة..لا يا حبيبتي غلطانه أنا متأكد إن كل واحد فيهم فكر مثل ما أنا فكرت و قرروا كمان بس منتظرين الوقت المناسب علشان يتكلموا..لكن مادام الموضوع يخصها فهو يخصني أنا قبلهم لإن ذي جوري ياغنى، فاهمه يعني أيش جوري..يعني نصي الثاني..وأنا ما أقدر أتفرج عليها بدون ماأتحرك وأساعدها وكنت أظن إنك أول وحده هتفهمي موقفي ذا وتساعديني فيه،بس للأسف طلعت غلطان.
أخذ جواله ومفاتيح سيارته وخرج بدون مايطالع فيها.



~~~~~~~~


(جوري)
ثاني يوم بعد صلاة التراويح


صرخت بضحكة/نزلني ياحيوااان خلااااص.
صالح وهو شايلها ويدور فيها/أنا حلفت ماأنزلك إلا لو قلتي لو سمحت.
جوري بعناد/مو قايله علشان ثاني مره تتأدب وتحلف على مرتك مو عليا.
أم معاذ بزعل /ياجني نزلها قد رجلها مكسورة لاتكمل عليها.
صالح/ياجده رجاءً لاتتدخلي ذا حكم بيننا.
جوري بضحكة/يمه لا تقولي جني..ذحين الجن يزعلوا منك.
عصب منها ودورها زياده قبل ماتترجاه/صلوح يادب وربي دخت خلاص، ناديه مالك كلمة على ولدك.
ناديه بنذاله/والله أنتي لعبتي وأنتي عارفه اللي منتظرك،مش قد اللعب ليش تلعبي.
شيماء بعصبية/والله إنهم غشاشين، لعبهم ماينقبل كله غمزات وحركات عيدوا اللعبة.
علياء بضحكة/أحلفي بس،لو غشينا كان قلتي من أول ليش ساكته..ما عندكم روح رياضية.
جوري بتهديد/بسيطة ياعلياء بيجيكي يوم وأطلع الروح الرياضية من نخرتك(خشمك)
دخل معاذ وضحك على شكلهم/ السلام عليكم..مالك ياهبل معلق عمتك وتدور.. مسوين مروحه ولا أيش.
جوري بتعب/ههههه شربااات ماشاء الله، المفروض أضحك يعني..قول للدب ولدك ينزلني.
أم معاذ بعصبية/والله لو ماينزلها يا معاذ لا أقوم أكسر عصى المكنسه على رأسه.
معاذ يتلفت وبجدية/ وينها العصى والله ماأردك يمه..ناديه هاتي المكنسه.
صالح بقهر/يختي قولي وخلصيني والله إنها سهله (لو سمحت) قسم بالله جاني غثيان من اللف وذحين جدتي تكمل عليا،قولي بلا يباسة رأس.
ضحكت وبهمس/أأممممم رحمتك.. بقولها بس علشان تعرف بس إن التنازل والصفح مطلوب ومن شيم الكرام..هااا الكرام حط تحتها خطين يانذل.
وبصوت عالي/لووو سمحت نزلني.
نزلها بسرعة وجلس جنبها بتعب وهو ماسك ظهره وبنذاله/مالك متنتي وصرتي دبا كذا، كسرتي ظهري حرام عليش عادني أشتي أتزوج وأخلف.
شرقت بالمويا وطشتها من فمها بقوة/كح كح كح...كح كح..ياقليل الأدب..
ضربه معاذ بضحكة/تتزوج في عينك،صدق قليل أدب خلص الثانوي أول شيئ وبعدها نفكر.
صالح بمكر/بسيطة باقي لي سنة الله يعيني عليها وأتخرج وأنت قدوتي وبفعل مثلك وأتزوج على طول.
معاذ/والله ياحبيبي جدك اللي زوجني كان مستعجل على شوفة طلعتك البهيه،لكن أنا مش مستعجل..عادني شباب وبستمتع بحياتي مع أمك وبنسافر،مش أزوجك وتخلف عيال وترميهم لحضني وأحنب بهم أنا أأأسف العب غيرها.
جوري بتمثيل/إيها الوغد.. وأنا عادي لما خلفت صالح ورميته عليا وحنبتني فيه.
شهقت ناديه/أنا خلفت ورميت ياجوري، مش أنتي اللي كنتي تأخذيه مني وتقولي روحي أنبسطي.
جوري بضحكة/يوووه منك ياناديه ذا الكلام لمعاذ علشان أفضحه قدام ولده ويشوفه على حقيقته.
صالح بلامبالاة/لا ماعليش من أبي..ماضيه الأسود كله عندي.
معاذ بصدمة/أنا ياكلب تقولي ماضي أسود..هيا شوف من يزوجك ويدفع لك المهر.
جوري بلعانه/ ماعليك منه أنا بزوجك نكاده فيه.
معاذ بضحكة/تمام خلك مع النسوان وخلي عمتك تنفعك.
صالح بجدية/عمه انفداكي..في منك فايده ولا خليني أصلح العلاقات من ذحين لاتخربي بيني وبين أبي.
طالعت فيه بصدمه/من جد نذل ومالك صاحب،أنتا طالع لمين بس؟
طالع لي،عندك مانع ؟
ألتفتوا وشافوا نور اللي دخل ورمى شنطة هاند باق سوداء عالأرض وتابع/السلام عليكم يأهل الدار.
ردوا السلام وراح لأمه حضنها وباس رأسها ويدها بشوق،أم معاذ ببكاء/وين أنت ذا كله.
نور بحب/شوفيني رجعت وماكملت الأسبوع علشانك يا قلبي..خلاص بطلي بكى أنا بخير يمه.
سكتوا كلهم بتأثر،وبعدها سلم على معاذ بأحترام وحب/ماطولت مثل ماوعدتك.
ضمه معاذ بقوة/رجااال يا نور ..الحمد لله على السلامه.
ونط صالح عنده وسلم عليه بفرح ولهفه اتأثرت جوري من منظرهم وهي عارفه العلاقة القوية بين معاذ ونور وصالح لإن أبوها اتوفى ونور ماكمل 12 سنة ومعاذ اللي رباه مع صالح ولده علشان كذا الثلاثة ذول علاقتهم غير.
حاولت تمسك دموعها وبمزح/والله وراحت عليكي ياجوجو لا أميره ولايحزنون..جاء آخر العنقود وأكل الجو وقلوبهم كمان.
طالع فيها بنظرة/ أنتي بالذات ما يطلع لك تتكلمي لإنك عقدتيني زمان.
إبتسمت بهدوء/ لسا شايلها في قلبك ومانسيت يانور.
ضمها بقوه وحب/وأنتي لسا هبلاا وينضحك عليش بسرعه.
اتعلقت في رقبته للحظات قبل ماتبعد عنه وتتأمله بإبتسامة وهي تفكر إذا كان عبدالرحمن فيه شبه بسيط منها في الطباع والشخصية،فنور يشبهها تماماً وكان نسختها الذكورية نفس شعرها الفاتح وعيونها العسليه والملامح حتى غمازتها كإنهم تؤام حقيقي،وذا اللي خلاه فترة مراهقته يظن إن إهتمام الكل بيه كان لمجرد إنه يشبهها وبيفكرهم بيها وذا سبب له عقده منها لفتره في حياته.
طلعها من تأملها لما خرب لها شعرها وجلسها جنبه وحط رأسه على فخذها وغمض عيونه بتعب/صدعتي برأسي كإني أشوف وجهي في المرايه.
بدأت تسوي له مساج وبهدوء/جيت بالباص، وأكيد ما فطرت عدل..ومادام مع الشباب فأكيد مابتنام كفايه.
فتح عين وحده وبهمس/مش كان الأحسن لسانك يتجبس بدل رجلك،لازم يعني تسمعي أمي.
سمعته أم معاذ وبعصبية/قلت لك اتكلم سوا حال الإنسان ما نطق..لاتجلس تفاول على أختك.
مسح وجه وبضحكة/بمزح يمه انفداكي، بنتك قرده ماشاء الله مابيقطع فيها شيئ.
ضربته جوري بخفه/مالت عليك،قهرانين من رشاقتي ومايطلع لكم تسووا زيي.
ناديه بضحكة/والله ماكذب لو الشجر والحجر ينطق كان قال أرحميني.
صالح بدفاع/بالعكس كان قال وين قردتي هذي السنة ماجات لا اتعلقت ولااتسلقت، أكيد فقدوكي ياعمه.
قرب منها وبهمس/هاا كيفي بس معش جالس أدافع عنش .
دفته بقهر/مالت عليك أنتا كمان من دفاع وآخرتي قرده..أنا أيش مجلسني معاكم بس، الله يصبرني لين أفك الجبس.
مسكوا فيها وماخلوها تروح لين ضحكوها مره ثانيه وبعد ساعة دخل عليهم عبدالرحمن وسلم عليهم بإبتسامة قبل ما يقول بهدوء/خالي والعيال في المجلس قوموا لهناك علشان بكلمكم في موضوع.
وتركهم يطالعوا بعض في حيره قبل مايلحقوه عالمجلس بتوتر..دخلوا وسلموا وجلست جنب علي اللي مسك يدها وضغط عليها بهدوء،رمشت بعيونها بتوتر ورجفه واضحه/عبادي.. أولادي..فيهم شيئ..
هز رأسه بنفي سريع ،جلس قدامها وحط أيديه على كتوفها بقوه لما شاف وجهها الشاحب وتنفسها السريع وبثقه/والله مافيهم الا العافية..هم بخير لاتخافي.
أتصل على وداد أخته وفك الإسبيكر وطلب ياسمين وقصي اللي كانوا بيباتوا في بيتها وبعد ماأتطمنت عليهم جوري وارتاحت،طالع فيهم عبدالرحمن وبهدوء/أنا قررت إني------













انتهى البارت


لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ماأستطعت،أعوذ بك من شر نفسي ومن شر ماصنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت

فيتامين سي 09-12-15 03:10 AM

رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي
 
"كَانَ أَكْثَرُ دُعَاءِ النَبِيِّ : اللَّهُمَّ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً، وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً، وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ" متفق عليه من حديث أنس رضي الله عنه

~~~~~~~

الورقة الثانية والثلاثون

ضع يدك في يد الذين يمنحونك الحب في كل الظروف , أولئك الذين يتحملون مزاجك السيء وتقلبات الأيام ! هم من يحبونك بصدق...


(ساره)
الرياض ،قبل الفطور

باسها بشوق وضمها لصدره/أشتقت لك يا قلبي.
باسته بسرعة وفكت نفسها منه، وبدلع/صووم ، أنت ماعندك وسط ، في الأول كنت بارد والكلمة ما تطلع منك والحين ما تقدر تسكت أبد سعودي.
طالع فيها بنص عين وبملل/ذي مشكلتكم يالحريم ، مايعجبكم العجب وش نسوي يالرجال علشان ترضوا علينا.
ساره بضحكة / يا كبرها عند ربي ، نرضى مره وحده.. الحين أنت ربي هداك وصرت رومانسي ويازينك قمت تحسب كل الرجال مثلك.
جلست جنبه عالكنبه وحطت رأسه على كتفه وبحب / أنت ما في منك في كل الدنيا لإنك حبيبي أنا وبس.
ضمها بقوة وبهدوء/ ما قلت لك اليوم إني أحبك.
هزت رأسها وبدلع/بس مرتين ياظالم.
ضحك براحة/بس، أنا مدري كيف كنت عايش بدونك،والله كانت حالتي حاله.
اتنهدت بآسى/مايحتاج تقول كله شوفة عيني،المهم الحين كيف صرت،وأنا بعد حياتي من غيرك كانت بارده ومالها طعم الله لا يغير علينا.
سعد بجدية/المهم ترى حولت لك الفلوس وزدت عليهم.
نطت بسرعة وبفرح/مشكور حبيبي والله يعوض عليك،يلا روح بدل وجيب عبودي معك وتعال ما بقي شيئ عالآذان.
راح وهي مسكت جوالها وبمرح/السلام عليكم..كيفك لولو.
لبنى بتعب/وعليكم السلام والرحمة..هلا كيفك يا قلبي.
ساره/الحمد لله،وش فيه صوتك كذا.. سلامات.
لبنى/الله يسلمك،شوية إرهاق تعرفي آخر رمضان تعب كل الشهر يطلع فجأة.
ساره بأسف/ماتشوفي شر حبيبتي،خلاص ارتاحي وأشربي حاجات دافيه.
لبنى بضحكة خفيفة/دوبها جوجو موصيتني لاتشيلوا هم،بسيطه.
ساره/المهم الفلوس اتحولت وعليها زياده عاد أنتي شوفي شغلك ولو إنك تعبانه بس معليش كله بأجره.
لبنى/حلوه الزياده،تعرفي عيد ومصاريفه كثيره يعني بتنفع ،كمان جوجو والبنات اعطوني حقهم، وإن شاء الله بوزعها اليوم بعد الفطور.
ساره/خلاص حبيبتي الله يعطيكي العافية المهم لاتتعبي نفسك في أمان الله.
لبنى/مع السلامة.
جلس سعد ومعاه عبدالله يلعب معاه وبهدوء/حبيت فكرتكم وعرضتها للشباب وكلهم اتحمسوا ووافقوا،وأمس جابوا قائمة بالأسر اللي يعرفوهم ومحتاجين وقسمنا نفسنا وكل مجموعة مسكت ثلاث عوايل..ومن ذا الشهر رح نطبق ذا النظام.
ساره بحماس/مرررره حلو، على كذا بتساعدوا كثير ناس محتاجين،الله يتقبل منكم ويجعلها في ميزان حسناتكم يارب،المهم السرية التامة زي ما قلت لك.
سعد/وانتوا كيف كنتوا تصرفوا الفلوس في جده.
ساره بحزن/في جده ناس محتاجين بالهبل ومانقدر نساعد الكل،بس وقتها قلنا نشوف القريبين في الحارة اللي نعرفهم ونعرف أوضاعهم..بس يا قلبي تقدر تقول جمعنا معلومات وسوينا تصفيات لأكثر ثلاث أسر محتاجة وصار ينصرف لهم راتب شهري ثابت وبيكون قابل للزياده حسب قدرتنا كل شهر.
سعد/ومحد يدري عنكم،يعني الأسر ذي كيف تستلم الفلوس.
ساره بضحكة/في البداية كنا نستجوبهم بطريقة غير مباشرة ونعرف من اللي يفك الأبواب وكل شخص متى يكون موجود في البيت وإذا لقوا شيئ من يعطوه في بيتهم وزي كذا ..سوينا أفلام هندية..بس ففي ناس نحط لهم الظرف من تحت الباب وناس تتسلم ليدها بس مايدروا حنا مين نحطها ونمشي..وطبعاً كل وحده قالت لأهلها الفكره علشان هم يقولوا لغيرهم والكل يقدر يساعد مثل ما حصل معك ومع اللي معاك بالدوام.
باس يدها وبفخر/من الغبي اللي قال إن البنت لاصارت جميلة تصير غبية..شكله ماكان يعرفك ولا ما كان قال كذا.
ضحكت بفرح والآذان ينتشر ويصدح في السماء ودعت إن الله يسعدهم ويحفظه لها من كل شر.

(ليلى)
5 العصر

ليلى/حبيبي زياد ما أقدر أطلع معاك،خليها بكره يكونوا أهلي مشغولين عني وأطلع براحتي.
زياد بإصرار/وليه مو اليوم ،قولي إنك نازله تجيبي شيئ للعيد،ولا بتمري وحده من صحباتك.. حلا والله وحشتيني،أنا ما وحشتك.
ضحكت بدلع/لااا مو مررره،وبعدين بطل حركاتك دي،خلاص بكره العيد وساعتها أشوفك وأبارك لك بيه مره وحده.
زياد بزعل/انتوا البنات كذا،لما تعرفوا إن الواحد حبكم ومايستغنى عنكم تتدلعوا عليه.
ليلى بغيره/ماشاء الله عليك خبره في البنات.
زياد/أنا صريح وماأحب اللف والدوران ما أقدر أضحك عليكي وأقول إنك أول وحده أكلمها،بس اتأكدي إنك الأخيرة يا قلبي.
ليلى بدلع/الله يستر من لسانك الحلو،م----
سكتت وعملت تعليق للمكالمة لما دق الباب وجاها صوت أبنها وليد/ماما ريم تقول تعالي المطبخ الأكل قرب ينحرق والشغاله مو عارفه تسوي شيئ.
ليلى بهدوء/يلا حبيبي ثواني وجايه.
ورجعت الجوال وبعجله/حبيبي ماما تناديني علشان أساعدها ما بقي شيئ عالفطور.
زياد/عقبال ماتنوري بيتنا وتذوقيني من تحت أيديكي.
ليلى بضحكة/كل شيئ جايز..يلا حبيبي سلام .
قفلت منه وبتفكير"أيش الورطة دي أنا كيف حبيته بسرعة،طيب أيش هيعمل لو عرف إني متزوجه،يا ربي أيش الحل معاه"
اتنهدت وطلعت من غرفتها وهيا تتذكر كلام الغزل الوقح اللي ضحك عليها بيه ومره في مره صدقته وخلاها تنسى ربها وبيتها وزوجها بدون أي إحساس بالذنب والندم.


(جوري)
فجر أول أيام العيد


خلصت صلاتها وجهزت صينية القهوة والتمر والبيتي فور والكعك وحطتهم على جنب وراحت غرفة أمها ولقتها تستغفر عالسجادة
جلست جنبها وضمتها بحب وارتاحت في حضنها لفترة قبل ماتبوس رأسها ويدها وبفرح/كل عام وأنتي بألف خير ياجنتي..كل عام وأنتي تاج رأسنا نورتنا يا أحلى أم في الدنيا.
أم معاذ/ وأنتي بصحه وسلامه يا روحي، والله يجبر قلبك بعيالك ويعوضك خير ويسهل أمورك ويسخر لك عباده الطيبين.
جوري/آمييييين،أكيد ربي راضي عليا دامك راضيه عني كذا.
يالطييييف منك.
ألتفتوا وشافوا معاذ ونور وعبدالرحمن وصالح اللي شايلين القهوة ولوازمها.
جوري بتمثيل/أصبحنا وأصبح الملك لله رب العالمين،هما بيطلعوا امتا.
نور بمزح/يختي كوني أرقدي،نامي أرتاحي! جايه قبل مايصيح الديك علشان تكوشي على كل الدعاوي الحلوه.
دفها وعيد على أمه والبقية وراه
جوري بحب/الرزق يحب الخفيه،قلت الحق لي كم دعوة حلوة قبل هجومكم الغاشم ذا .
سلموا عليها وعايدوها،أم معاذ/أنت سويت القهوة يا عبادي.
عبدالرحمن/أنتي مادريتي مو بنتك خلتني الشيال الرسمي حقها،تسوي الشيئ وتأمرني أشيله لها.
جوري بضحكة/محشوم يا قلبي ومايأمر عليك ظالم،بس نصيبك وقعك في أخت مكسره، كنت بنادي صلوح يشيلها بس الظاهر أنت عجبتك الشغله.
معاذ/ خفوا بنتأخر عالصلاة،وين قصي.
قصي/السلام عليكم وكل عام وأنتم بخير.
ردوا السلام وطالعوا فيه وهو لابس الثوب والكوت و(الجنبيه) وحاط شال على كتفه وشكله كان روعه.
صالح/حيا الله الشيخ قصي.
سلم وعيد على جوري اللي مسكت جوالها وصورتهم عالسريع، وأشرت لهم يجلسوا قبل ماتعمل مكالمة تانقووبهمس/السلام عليكم،كل عام وانت بخير حبيبي ومن العايدين.
طالعوا أخوانها في الشاشة وشافوا عبدالملك ولد خالهم واللي يصير أخو علي وأخو جوري بالرضاعة،عبدالملك/وأنتي بصحة وسلامه،ليش موطيه صوتك.
جوري بنفس الهمس/ياأخي علي ذا جني تقول مركب رادارات ماشاء الله عليه،جهزت اللي طلبته.
رفع قدامها كيس طراطيع(ألعاب ناريه) وكاميرا وأعطاها لأخوه مروان اللي أشر لها بيده قدام الشاشة وأختفى، وفي دقيقة انفجرت كل الطراطيع بقوة وصوتها العالي واصلهم بوضوح قبل ماينفك الباب ويخرج الكائن الأسطوري الضخم والغاضب وهو لابس بنطلون بيجامه بس ويسب ويشتم بغضب وفي ثواني كان مروان و عبدالملك معلقين في الهواء وهم يصيحوا ويضحكوا ويترجوا في نفس الوقت.
أنفجرت جوري وأخوانها في ضحك هستيري على منظر الشباب المفجوع قبل مايطلع لهم وجه علي عالشاشة وبغضب/هشوف الضحكة ذي عادها موجوده لما أجي البيت ولا لا.
حاولت جوري تتمالك نفسها /ههههههههههههه كل عام...ههههههههههه وأنتا بخير حبيبي.. ههههههههههههههههه.
ما قدرت تكمل وخاصة مع ضحك أخوانها وتهديد علي وصراخه وبعد لحظات قفل الخط ،ولما هدأت موجة الضحك راحوا يصلوا العيد،فتحت التلفزيون عالقناة السعودية الأولى وأنتشرت تكبيرات العيد في كل البيت بصوت عالي ،وبعد ساعة كان بيتهم عبارة عن خلية نحل الكل رجع من الصلاة وريحة البخور والعطور والقهوة ملت البيت وسط ضحكات وأصوات أخوانها وأولادهم وهم يباركوا ويهنوا بعض بالعيد سلموا عليها ياسمين وقصي وبعدها أتصلت على أم خالد وسلمت عليها وعلى ندى ونادر ونادين وبعدها أعطت الجوال لأولادها علشان يكلموا خالد براحتهم وراحت لأخوانها، كانت جوري تصور أخوانها ووفود أولاد الجيران اللي بدأت في الوصول على دفعات علشان يعيدوا عليهم ويأخذوا نصيبهم من العيدية والحلويات وكل واحد فيهم فرحان بملابس العيد ويحكي للثاني عن العيدية اللي جمعها.. جلست في الصالة تتكلم براحه مع ناديه وغنى بعد ما تركت أخوانها في المجلس مع أزواج أخواتها اللي جوا يعيدوا على أمها، وفجأة دق باب الصالة وجاء صوت صالح بضحكة/طريق يا ولد.. ولاوحده تجلس غير عمتي جوري.
راحوا البنات بسرعة وغمضت جوري عيونها بضحكة/جاك الموت ياتارك الصلاة.
حست بأيدين توقفها قبل ما تفتح عين وحده بشويش وتشوف علي واقف قدامها بكل ببرود،إبتسمت إبتسامة حلوه بينت غمازتها وبمرح/يا صباح الورد والفل والياسمين وكل أنواع الزهور والعطور ،وكل عام وأنتا أحلى وأحن وأغلى أخ في الدنيا.
علي ببرود/خلصتي المشتل ولا عاد في وردة من هنا ولا من هنا.
ألتفتت لنور اللي صفر بقوة/الله والخوف،كل ذا الموشح علشان لاتتعلقي في السقف .
جوري بضحكة/والله حبيبي يا روح مابعدك روح، والعمر مش بعزئه.
علي بإبتسامة وهو يأشر بأصبعه على دماغها وبهدوء/وذا وين كان وقت ماقومتيني على صوت ذيك القوارح، الناس تولع صاروخ أثنين، ثلاثة، مش مستودع ذخيرة،الجيران ركنوا إن الحرب قامت..أنتي ماتتوبي.
جوري بضحكة وهي تحاول تسحب فستانها من يده/يمكن أتحمست شويي...تييين والموضوع خرج عن السيطرة.. المهم إنك قطعة وحده وما في إصابات،صح!!
أتنهد بضيق/المشكلة رجلك ومكسورة غير الإرتجاج والغيب-----
طالعت في نور المستغرب قبل ماتغمز لعلي وتبوس رأسه وتسلم عليه/كل عام وأنت بخير حبيبي ،ماكنت أدري إنك حقود..كل ذا في قلبك وتبغى تسويه فيا.
انتبه وسلم عليها بإبتسامة/وأنتي بصحة وسلامة ومن العايدين..وحسابش بعدين.
أعطاها عيديتها اللي أخذتها وعدتها وهي تصرخ بفرح/شكلي بجمع أكبر عيديه.
هز نور رأسه بيأس/ياربي أيش العيله الغريبة هذي، واحد ينقصف من صباح الله خير ويجي يعطيها فلوس كإنه يشكرها، والثانية زي الأطفال ينضحك عليها بالفلوس ونسيت اللي بيجيها بعدين.
سكته علي بنظرة وحط ذراعه على كتف جوري وسحبها جنبه وببرود/أخ وأخته ونتخارج تحشر نفسك بينا ليش يابارد.
جوري بتأييد/من جد يا أخي لقاافه..أحم أحم، بس معليش علي بارد ذي حصرية ليك وبس..أصلاً ماتليق غير عليك.
طالع فيها بنظرة تهديد/والله.
طالعت جوري في نور بروقان/بعدين يا بايخ يارزل أنا ماينضحك عليا،بس العيدية غير
ليها وضع ثاني ولو بتعيدوا عليا طول اليوم مارح أقول لا.
نور/أنتي مامنك غير الخسارة، قلك أعيدها طول اليوم،مع نفسك..ازواج اخواتك راحوا وخالي في المجلس ادخلي عنده.
ألتفت لعلي بإستغراب/وين أحلام؟لاتقول ماجبتها.
علي بهدوء/بتعيد على العيال اللي في حوشكم.
راحت لها الحوش وسمعوا صراخها وضحكتها قبل ما تدخل المجلس وتسلم على خالها اللي هو أبوها. ومشي يوم العيد بذا المنوال،كله مكالمات للي يهموها وسلام وضحك ومزح وخلف وراه ذكريات كثيره وحلوه للكل.



الساعة الآن 03:10 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية