للاعلان لدينا اضغط هنا

قديم 25-05-07, 12:14 PM   المشاركة رقم: 26
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 29
شكراً: 0
تم شكره 27 مرة في 17 مشاركة

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



ومع هالحوار النفسي المعذب..
حس يوسف بنقزه بصدره لمن وصل لهالنتيجه..
هو مدمن..ولؤي شارب..
ماتفرق..
كل هالأمرين سببها هروب..
هـروب من واقع مر..
"""""""""
حس يوسف بأيد تضمه بقوه..وكأنها تطلب عفو..او رحمه..
وكانت هالأيد ..أيد لؤي..
التفت يوسف له وطاحت عينه على عيون لؤي اللي كانت تعبر عن كلام كثير..
كلام يتخلله ندم واعتذار وعذاب..
أحرقته..
احرقتــه عيون لؤي وحس أنه هو المذنب بحقه..
حاول يبعد عيونه عنه..حاول يكسر النظره..
لكن في شي غريب..مثير بالموضوع..
جاء له صوت لي لؤي وهو يستنجد فيه..
وكان نفس الصوت اللي سمعه يوم شافه طايح بنهاية الجسر
يوســف..ارجـوك..
ظغط يوسف على شفايفه بألم ورد عليه بكلمه والحزن يعصر قلبه\ليش..!!
لؤي مسح دموعه مثل الطفل المظلوم \كنت ضايع..
يوسف وصغر عيونه بوهن\ضايــع..!!
لؤي\كنت ضايع بدونك..!!طول هالأسبوع..كنت أدورك..كنت أدور صديقي يوسف..ومالقيته..
سكت لؤي..وظل يناظر يوسف ويشوف علامة ألأستغراب بوجهه..وبعدها كمل..
رجعت أفكر اهلي..وتذكرت فقرهم اللي وصلني لهالحاله..
تذكرت ابوي اللي وصاني عليه ومات وتركني لعالم قاسي على أمثالنا..
تذكرت العيشه اللي كنت أعيشها وانا زي الكلب المأمور اركض ورى الفلوس وبس..
تذكرتهم يوم قطوني وهجروني وانا اللي كنت الأمل الوحيد لأهلي..
تذكرت أني ضيعتهم وراي..وضعت بعدهم..
وجيت بغربتي وحيد..وشفتك ونور الله طريقي بصحبتك..
عشنا وقلوبنا مع بعض 11 سنه..
وماأشتكينا وظلينا ناكل اللقمه الحلال بعد الحرام اللي جنيته بأيدي..
وبعدهــا..
...تخيلت..تخيلت أنك بتسافر ..وبتروح بلادك..وبتتركني..
كنت اعرف أن من الدكتور سمير انك بترجع بيوم من الأيام..
وكنت أعرف انه هاليوم قرب..ومابقى الا القليل ..وبترحــــل..
بتتكرنــي يايوسف..بتتكرني لوحــدي..
وبرجع وحيد وغريب..!!
ماقدرت اشوف الأنسان اللي عشت معاه طول غربتي على الحلو والمره يرحــل..
يوسف انت تعني لي الكثير..وماأقدر اتخيل بيوم وليله انك بتروح عن عيني..
ماقدرت اتأقلم على الوضع..
كنت اسمعك تتكلم عن شوقك لأهلك وحنينك لهم..
وكنت أحس بالأنانيه بداخلي..
كرهت هالشعور,,وكرهت نفسي أكثر..لأني حسيت بلحظه أني خذلتك..وخذلت أهلي قبلك..
يوسف..احنا عشنا مع بعض عيشه محد عارفها غير ربنا اللي خلقنا..
تشتتنا..وضعنــا..ووقفنا من جديد..
وبالأخير تتركنــي وترحل..
لايايوسف..لاااا..قلبي مايقوى على بعــادك لاااا..
حرام اللي يصير فيني ..حرام..
مو قادر اتقبل هالواقع اللي انرميت فيه..
انا انسان ومن حقي احس..وازعل..
لكن قبل ماأزعل على هالدنيا اللي غدرت فيني..
لازم ازعل على نفسي اللي دمرتني..
وضيعتنــي..

سكت يوسف..سكت لحظات ماهي طويله..
وثار زي المجنــون..
ومسك لؤي من كتفه اللي يرتجــف\وانت تتوقعاني أني بروح عنــك..!!
لؤي\وليش ماتروح..!!11 سنه ضياع..ويوم قرب الفرج بتتراجع عشاني..!!
صرخ يوسف صرخه هزت لؤي\..أنت شتقول..اترك صديق عمري..واروح..لا والذي خلق سبع سماوات أني ماأحط رجلي ببلادي الا وانت راجع ديرتك..!!
مو أنــا..مو أنا اللي ينكر صديق فتح لي بابه بعد ماكنت من الأموات..
لؤي\وأنا مستحيل اخليك تيلس عشاني..
ترك يوسف لؤي وقام وهو يحاول يهدي نفسه..
مسح على وجهه بتوتر وحاول يهدي نفسه وماينجرف بغضبه وفكرة أنه ممكن يخون بصديق عمره.. ورجع يناظره\لاتفكــر بشي اللحين..
لؤي ولحد الآن يحس بدوامه\ماأقــدر..أنا أحس أني أموت يايوســف.. أمــوت؟؟

رجع يوسف بسرعه ونسى جرحه..ونسى الامه..ونسى خيانة لؤي...وجلس على السرير جنب لؤي وظل يناظر فيه وهو خايف عليه\بسم الله عليك..يعل يومي قبلـــ
حط لؤي ايده على فم يوسف وهو يمنع تكميل جملته ودموعه انهمرت وهو يتخيل موته\لاتكمــل..بس بــس..

لكن..ابيك توعدني انك ماتخليني..وحتى لو خليتني ورحت.. وغمض عيونه ونزلت دمعه حار من
حناياه...قول..قول لأهلــي اني حي مامــت..
خلهم يسامحوني..ويغفرون لي..
مسك يوسف قلبه والألم يزيد ويحتويه..جرح لؤي كبير وماانبرى..
لؤي يحس بالفرقــا..ليش,,!!
قطعت قلبي يالؤي..ذبحــته..
يوسف\مو قايل لهم..انت بتروح معاي...وبنمسك أيد بعض وبنطير مع الطيور..
صدقني بتشوف أهلك وبتكحل عينك بشوفتهم ..وبنرجع..وبنرجع كلنا مثل اول..وبتفتح لنا الدنيا أبوابها..
والعالم كله بيشهد بهاليوم..وذاك اليوم هو العيد الحقيقي..
ومسح دموعه بضعف..
قول يارب..قــول..!!
حس لؤي بأنه لسانه عاجز عن نطق هالكلمه..
كانت سهله..من أربع حرف لكنه تناساها بغمضة بصر..
لكن يوسف ماخلاه ورددها بأذنه بصوت قوي..
قول..قول يـــارب..يــارب
يــارب
رفع لؤي ايده اللي ترتجف برجا وضعف لفوق وقال
يــارب...ضم لؤي يوسف وحس بحب كبير يغنيه عن الكون واللي يحتويه
و تمسك فيه بقوه وكأنه غرقان من بحر عميق واللي نجاه هو يوسف..
ظل يصيح..ويصيح.. معاه بحرقة جوف هألأيام الطويله المريره اللي كان بعيد فيها عنه..
وارتاح بحظنه وتمسك فيه اكثر وشعور الفراقا يتأصل روحه ويتخلد فيها..




----------------

بوقت الظهر وبلفحة الشمس القويه..
كانت جالسه بالأرجوحه والأبتسامه مافارقت وجهها القمحي وماسكه بأيدها علبة الأيس كريم اللي كانت بتذوب لو ماكلتها.
وجالسه تتأمل النخلتين اللي مسيطرين على مكان الزرع اللي بدى ينبت حولهم ويمتص مجرى الماء بكل عذوبه..
وعلى أنه الحر مسيطر على الجو..لكن الأيس كريم معطي مفعوله و كل ماتخللت قطعة ببلعومها تحس بالأنتعاش الغريب اللي يقضي على أي نسمة هوى حاره ممكن تحرقها..
يكفي أنها تتذكر صاحب الأيس كريم..
وهذا الشي كفيل أنها تعيش العمر كله وهي سعيده على ذكراه..
وماوعاها من حلمها الجميل الا بصوت جمانه المزعج..
رفعت عينها لها وشافتها كاشخه ببلوزتهاالحمراء وتنورتها الشاموا البيجيه اللي متقطعه أطرافها بحلاوه\كشيخ البنـــات..
رفعت ايدها جمانه لشعرها المرفوع وبعثرته بفوضويه\أجل انتي بس اللي تتكشخين ..لاياأم الأخضر(راوين لابسه بلوزه خضره مخططه بذهبي بشكل انيق والتنوره ميدي بحزام ذهبي عند الخصر)
راوين\فديت الأخضر ..يارب يفوز...وسرحت..
وسرحت معاها جمانه لكنها انتبهت بالعلبه اللي بــ أيد راوين..\شنوا هذ..!!
سكتت راوين..وصابها الحيا..وهي مش عارفه وش تقول ..!! لكن قوت نفسها لحظات\ايس كريم..ماتعرفين يعني..!!
قربت جمانه لها لمن لصقت فيها وطاحت عينها على داخل العلبه\ول عليك..خصلتيه بسرعه.
انحرجت راوين للمره الثانيه..شكلها ظلت تاكله بدون ماتحس بنفسها.وسكتت هالمره لأنها خلاص فاض الحياء عندها..
ولأن جمانه بالها مو معها أبدا غيرت الموضوع بدون ماتحس ورفعت اكمام بلوزتها وهي حرانه\أقول مامتي حر...امشي ندخل ..
قامت راوين من الأرجوحه بخفه وتبعت جمانه اللي فكرها وقلبها بمكان ثاني ..
لمن صلوا لباب مدخل الصاله
راوين\وينهــم..
جمانه\كلهم بغرفة الحريم..
راوين\أوكي أنتي روحي وبجيك..
عطت جمانه راوين نظره غريبه وماعلقت وراحت للحريم وهي مستأه..
اما راوين قطت العلبه اللي بأيدها ورتبت مظهرهاوخذت منديل ومسحت فمها ورجعت عند الحريم وهي قابطه نفسها على فرحتها..وجلست جنب جمانه اللي جالسه بنهاية الغرفه بكنبه مركونه بالزاويه..
راوين\وش فيه الحلو جالس بروحه..
جمانه\ولاشي..اقول مو كأنه عمي تأخروا..
راوين \يمكن تلقين غلا ماضبطت مكياجها..
جمانه بابتسامه باهته\السخيفه توني داقه عليها وتقول هم بالطريق..!
راوين\ليش ..تولهتي على ضراباتها ..!!
جمانه\لا والله ماتولهت..بس تقدرين تقولين ماأقدر استغنى عنها..
راوين\الله يخليكم لبعض..
جمانه\وياك ان شاء الله..
===============



حبيـبي..لا
نطقت سماح بهالكلمه وهي معترضه على طلب أحمد
لكن احمد ماتركها وهو مصمم على رايه \سمــاح..أنتي محتاجه خدامه..وانا خلاص قدمت عليهــا..
سماح ويأست من زوجها\ليش يأحمد..!!ليش ماقلت لي قبل ماتقدم عليها..!!
أحمد باابتسامه مغريه\يعني شنوا..بتقنعيني مثلا..!!
وقربت منه بجرأه لمن صارت قباله ومايبعد بينهم الا سنتيمترات\وليش..مو واثق من قدراتــي..!!
تفاجأ أحمد من جرأتها لكن أنعجب بحركتها ..وحب يجرأها أكثر وبدون شعور باسها على خدها\لا..صدقيني واثــق..وهم واثق بعد..!!..لكن لاتحاولين..الخدامه جايه..جايه...وجلس على السرير يسكر ازارير بدلته ويجهز نفسه للدوام..
اما سماح مسكت خدها بخجل..وهي لازالت واقفه تسترجع المـوقف..
حس فيها أحمد وابتسم لها بحب\بتظلين واقفه كثيــر..!!
التفت له سماح باحراج\شنوا..!!
قام احمد بعد ماأخذ تلفونه ومحفظته\سلامتــك..تامرين على شي..!!
سماح\الله يسلمك..لا..بس لاتتأخر مثل كل مره..
احمد\احاول لكن مااوعدك..
انمحت الأبتسامه من وجهه سماح..وهي عارفه أنه اليوم بطوله بتجلس لوحدها بالشقه..
حس فيها ..لكن هذه طبيعة شغله..\حبيبتي..لاتزعلين..بحاول أبكر..عشانك..
سماح\لا أحمد عادي..هذا شغلك..وانا متفهمه وضعك..
احمد\وهذا العشم فيك....طيب تبين تروحين بيت أهلك..!!
سماح\لاخلاص أحمد عندي كم شغله بسويها اليوم..الله يحفظك..لاتستهم علي
أحمد بعجله\...ماأوصيك على عمرك..لاتتعبين نفسك..يالله..مع السلامه..
سماح وعيونها تتبعه وهو يطلع من الغرفه\الله يسلمك..
=============


منتي بطبيعيه..!!
جمانه بعصبيه زايده\يعني أنتي الطبيعيه..!!
جلست غلا وفستانها الفضفاض النيلي أنفرش على الكنبه اللي جالسه فيها جمانه ورمشت بعيونها الكحيله\والله ياعمري انا أعرف نفسي مو في بالي شي..!!مو انتي..!!
رفعت جمانه حاجبها اليمين\وش قصدك..!!
قربت غلا منها لمن صارت عينها بعيونها المرتبكه وهمست\والله أنتي أدرى..
قامت جمانه من الكنبه وايدينها الثنتين لامتهم على بعض بتوتر وعيون غلا تتبعها وهي محتاره وش اللي مغير طبايع بنت عمتها لمن وقفت جمانه والتفت على غلا\أقول..بس ماتقولين لحد..!؟
قامت غلا بالمثل وحطت ايدينها الطويله بكتوف جمانه\ يعني مكالمتك لي مو الله..!!مالت عليك..وربي كنت عارفه انه فيك شي...بس يالله معليش..!! بفوتها لك هالمره..تكلمي..سرك في بير ..وابتسمت.. يالعجوز..
تنرفزت جمانه من قلب ولأنها مالها خلق لغشمرة غلا اللي مو جايه بوقتها ابد سكتت بضيق..
استغربت غلا وعرفت انه جمانه فيها شي كايد وكبير ولأنه فضولها ذابحه حاولت تتناسى غشمرتها الثقيله ومثلت دور الحنونه\امزح حياتي..تكلمي.
.كلي أّذان صاغيه..
رفعت جمانه غرتها ورجعتها ورى أّذنها بضيق وترددت تتكلم..او تكتم وماتفضح نفسها..
وفضلت أنها تكتم في نفسها..
لكن هي ودها..وبنفس الوقت ماودها..
تحس انها خايفه..ومتشتته..ومحتاره..
وبين هالأمور كلها قالت كل السالفه لغلا
كل شي قالته..
موقف البحرين..وموقف الي حصل بيتهم..ومكالمته لها..
وطلبه اللي لحد الآن محتاره فيه..
وغلا طابعا ماستنكرت حب الوليد لجمانه..
هي تعرف من زمان أنه الوليد شاريها ويبيها
لكن اللي استنكرته سالفة الأيميل..
ولأنه جنونها في أمور الحب طاغي..
تمنت بلحظه غريبه أنها تكون بدال جمانه وتعيش الحب وأصوله..
أحلام غلا كبيره وكلها تدل على رومانسيتها المتعطشه ..
لكن تناست هالموضوع اللحين ورجعت تفكر بموقف جمانه
جمانه\شرايك..!!اعطيه ايميلي..!!
غلا\اقولك الصراحه..
جمانه بعد تنهيده\ياليــت..
غلا\عطيه..شوفي وش يبي..لكن..ولكن..لاتطول السالفه..يعني لاتنسين نفسك..
جمانه بحيره\يعني هذا رأيك..
غلا\هممم..بس لحظه ايميله عندك..
جمانه\ايه..رسله لي اليوم..
غلا\أحلى..احلى..ورسايل بعد..ياويلي على الحب..وسنينه..
انصبغ وجه جمانه باللون الأحمر....والتفت على غلا وشافتها لازالت مبتسمه..عطتها ظهرها وجلست وهي حاطه ايدها على خدها وتبتسم بخجل..
شافتها غلا وقلدتها تماما..جلست جنبها وحطت ايدها على خدها وهي لازالت تبتسم ابتسامتها الخبيثه..
=============


اكواب ببسي مرميه بالأرض..وكرتونين بيتزاء محطوطين فوق بعض ومفتوحين باهمال..ومخدات بكل طرف محتله الغرفه..والتلفزيون مطول لأخرحد
هذه الصاله اللي كان جالس فيها الوليد وثامر
اليوم مباراة الهلال والأتحاد..واللحين بدى الشوط الثاني..
والأجواء في الملعب حاره والحماس يلعب دوره..وجميع المدارجات مليانه بالجماهير اللي حاظرين مباراة التأهل للنهائي..
ولحد الآن النتيجه من صالح الهلال بعد الهدف اللي سدده محمد الشلهوب..ويطمع بهدف ثاني بالدقايق الأخيره..
الوليد يصرخ من جهه ويحط حرته بالمخدات اللي متسند عليها ويرميها على الشاشه بكل قهراذا ضاع الهدف
الوليد\وقسم بالله أني ودي ادخل الملعب واوريهم اللعب عدل..ياأخي نبي هدف ثاني..
فتح ثامر علبة ببسي ثانيه وسند نفسه على الكنب..\وانت ليش حارق أعصابك..بتشوف بعد دقيقتين هدف من الأتحاد..
التفت الوليد على ثامر وناظره بنظره كلها سخريه ورجع يناظر الشاشه\الله لايقوله..
ثامر\شوف..اذا ألأتحاد فاز عليك غداء بكره..واذا الهلال فازوا علي الغداء..وش رايك
ضرب الوليد على صدره بكل ثقه\اتفقنــا..
المباراه في النص ساعه الأخيره بدت تشتعل اكثر..
والجماهير يهتفون بأعلى صوتهم بهدف ثاني يرضيهم..
والكل على أعصابه..ويترقب أي هدف يحمس المباراه اكثر..
لمن جاء الهدف الرائع بمرمى ألأتحاد.. واللي سدده الشلهوب بكل مهاره
صاح الجمهور بصوت عالي معبرين عن فرحتهم ..
والكل تجمع على الشلهوب..
نقز الوليد على ثامر وزنطه بأيده الثنتين وهو ناوي عليه اليوم\بكــره..بكره توديني ارقى مطعم بنيويورك..
حاول ثامر يبعد الوليد وماقدر ويوم حس انه بيختنق كح بقوه\ كح كح حسبي الله على بليسك يالدب وخر عني..كح ..كــح..
الوليد ولازال على وضعيته\اول شي توديني والا لا..!!
ثامر\أوديك بس وخر.. فكه الوليد وهو فرحان..وتذكر هاللحظه جمانه وابتسم..
"..أكيد بتفرح اللحين..الهلال سجل هدفين.."
دخل غرفته عشان يشيك على تلفونه للمره الألف بعد مارسل مسج لجمانه فيه ايميله..
ويوم شافه لقاه مثل ماهو..
رجعه مكانه وهو لازال ينتظر أي مسج منها.
وسمع صوت ثامر بالصاله وهو يصرخ وعرف أنه الأتحاد سجلوا هدف وتحسف أنه ماشافه
قام ثامر وهو يصرخ\هــدف..هـدف جبتها يانور..!!
الوليد وماعجبه الوضع\أقول انثبر مابق غير دقايق وتنتهي بفوز الهلال..
وفعلا صفر الحكم وانتهت المباراه بفوز الهلال..
=============



مجتمعين البنات في الصاله لوحدهم..ومسوين حزب عنوانه.." لا للــ ملل.."
واللي يترأس هالحزب غلا والعنصر الثاني كان ابتسام ولأول مره..اما جمانه هالمره مااستلمت المهمه و كانت الأطرش في الزفه متسنده على كنبه طويله بنيه وعينها تلف يمين ويسار تخاف تشوفها جدتها وهي بهالوضعيه وتصرخ عليها..وهي مالها خلق احد..كانت تمع البنات..
وتعلق بعض المرات..وتقط كلمه من هنا وهناك..لكن عقلها مع الوليد..وتفكر هل هو يحتريها..مثل ماتحتريه..او لا..!!
وقطع تفكيرها ضربه من غلا بــ شريط فيديو ماسكته بأيدها ولأنه المود مو ماشي معها..طنشتها وركزت على الشريط اللي تحمله بأيدها..
غلا وتلوح الشريط بأيدها\شرايكــم بهالمفاجأه..!!
وماوحى لغلا تستمع بهالمفاجأه الا وشافت ابتسام ماخذه الشريط ومتجهه للتلفزيون تشغله وغلا فاتحه فمها كله..
غلا بميوعه زايده قالت كملتها المعهوده\ياربـــي..
ردت عليها جمانه وهي مو هامها الموضوع\من وين ماخذتهم..
غلا وعشان ترجع برستيجها رتبت فستانها بفخر\طلعت فوق عشان اصلي..وشفت باب غرفة سلطان مفتوح..ولأني تعرفون أني فضوليه بدرجه كبيره دخلت الغرفه
جمانه ومتنرفزه من لهجة غلا\وبعدين..
غلا\المهم..رشيت كم رشه من عطوره النسائيه..وبعدين فتحت درجه ولقيت كذا شريط..لكن هذا اثار فضولي أكثر لأنه مكتوب فيه".. رحلة راس تنوره.."
جمانه\عفيه على الشاطره..والله لو يدري عنك سلطان..بيذبحــك..
عادت ابتسام الشريط وخذت الريموت وجلست جنب جمانه\خلاص اسكتوا..اللحين بيبدى..
قامت فجر هاللحظه وسالتها راوين\وين..!!
فجر\مالي خلق..بتمشى بالحديقه..
راوين بحنيه\على راحتك..
خذت فجر دفترها اللي كان بشنطتها وطلعت وهي ضايقه الخاطر..
وبدت تكتب

الشمس غابت واقبل الليل بهموم
الله يعين العيـن طــول سهـرها
تسهر طول اللي ماذاقت النـوم
سبت وليف الروح بساعة هجرها
-----------------------



شريط الفيديو ابعد الملل عن بال البنات..وبدوا يستمتعون..وخصوصا لأنهم شافوا اشياء هم مايعرفون عنها لأنه التصوير كان للشباب وهم في البحر ..
لكنه ماكان طويل لهدرجه..
وطلعت هاللحظه لقطه فيها الوليد يلعب كوره مع ياسر وهيثم جالس على الكرسي من بعيد وطبعا ابتسام ماخلت جمانه ونقزتها من خصرها
ابتسام\فظيعــه..هاللقطه..اقول..شبعي منه..ماتتفوت ..
جمانه ارمقتها بنظره سامه..وعرفت أنها تقصد وجود الوليد فيها..وعشان تقهر ابتسام قالت لها\وحتى انتي ماتتفوت عليك..فيها حبيب القلب..!!
ابتسام عصبت وسكتت..
جمانه\عشان تعرفين مره ثانيه كيف تقهريني.

وبجنب ثاني كانت غلا متوتره وظاغطه على اصابعها الطويله بألم بدون ماتحس..
تتمنى لويطلع تركي بالغلط..
لكن هذا الشريط بيخلص وتركي لسه مابين..
تتمنى تعرف شخصيته..تتمنى تسمع عنه ويكون حقيقه وواقع..
الشي الوحيد اللي تعرفه أنه لها ولد عم اسمه تركي وهو اكبر اخوانه...
كانت تسمع أنها يحب السفر والتجاره..لكن ماكانوا يجبون طاربه ابدا..لا في خير ولا في شر..
التفت على راوين اللي كانت مندمجه بشريط الفيديو وركزت عيونها عليها..واصابتها رجفه..نفس عيون تركي..
لكن تركي أكثر حده منها...!!
جاء سؤال في بالها..
"..ليش دوم تفكر فيه.."
تحسه فجأه يجي على بالها و يختفي فجأه مثل ماجاء..وهاالشي مو عاجبها أبدا..!!
حست راوين بنظراتها وسألتها بعفويه\شفيك غلا..
انحرجت غلا وماردت ونزلت عيونها للصور وهي كارها انها تنحط بهالموقف..
والسبب..هو..تركــي..
وهالمره طلع تركي فجأه والتصوير كان بمجلس بيت هند..كان جالس ورافع رجلينه على الطاوله.. ومنزل عيونه يناظر تلفونه..ومو حاس انه أحد يصوره..وبعدين رفع عيونه يوم سمع صوت سلطان يناديه وانقطع التصوير..
وصرخت غلا\لييييييش..!!
والتفت لها 3 ازواج من العيون..وهي استحت وقالت عشان تبرر الموقف\ليش خلص التصوير..
جمانه\أحســـن..
ابتسام بخيبة أمل\حسافه
جمانه\أحسن..احسن..احسن وقامت ومزاجها معتفس بسبب ذكرى الوليد
---------


مر هالأسبوع والوليد ينتظر أي خبر عن جمانه ..
وكان طول اليوم يشيك على تلفونه أو جهازه..يعلى يلقى أي اضافه منها.
.لكن اللي مايعرفه الوليد انه جمانه بعد ماكلمت غلا ارتاحت شوي بس لازالت تحس أنها بتخطو خطوه كبيره واساسها غلط..وهي تعرف نفسها بتنجرف مع التيار..
وهذا اللي ماتبيه..
لكن بنفس الوقت تحس انه الوليد محتاج له اكثر من أول وعاطفتها بعض الأحيان تتغلب على عقلها وتقرر أنها تضيفه وترتاح..وبالأخير اذا اضافت ايميله ترجع تحذفه من جديد وترجع خطوه ورى وهي شتان بين القبول والرفض..
هذه حالة جمانه..عايشه بدوامه كبيره..

واللي طايح فيها الوليد اللي طفش من طول الأنتظار..
--------------------


ذبحته..ضيعته..شتته هالعيون الكحيله..
غمض عينه والا فتحها يلقاها وكأنها ملكه اثيريه بأحلى طله
صابه الهيام والجنون بسببها..
تمنى أنها ماطاحت عينه بعينها
حاول بكل الوسائل أنه يبعدها عن مخيلته
لكن النتيجه كانت وحده
تربعت على عرشه للأبد
::::::::
هذا حال تركي وهو جالس بمكتبه يوقع على بعض الأوراق لمشروع جنا اللي بيفتح قريبا بالأيام الجايه
كان لابس نظاراته الطبيه الحديثه الــ بنية الأطار ويحاول قدر المستطاع انه يتعمق بالأوراق ويكمل شغله المتراكم
لكن وجود غلا بمخيلته استحوذت على كل ذرة عقل عنده..
اجل لو درى أنها بنت وش راح يصير فيه..!!
معقوله بيتغير شي فيه..!!
شعر فيه مبارك اللي كان جالس قباله ويراقب تقلبات وجهه..
مبارك\تركـي..!
ظلت عيون تركي متركزه على الأوراق المبعرثه بكل جهه بدون اهتمام\اسمعك..
مبارك\فيك شي..تعبان..!!
ولازال على وضعيته\...لا...مافيني شي..
احتار مبارك..تركي مو معطيه مجال للنقاش..!!
اندهش من مزاجه المتقلب..
يحس أنه الوضع مو طبيعي..
في شي..
ولازم يعرفه..
تذكر سهرة الليله ..وحمد ربه انه في موضوع ممكن يغير مزاج تركي..وعلى طول ماصدق خبر وكلمه\أقول تركي..لاتنسى يو زيد اليوم عازمنــا في بيته بسهره يحبها قلبــك.!!
تركي وعينه عألأوراق وماهمه الخبر\أعتذر منه..ماراح أجي اليوم..راسي مصدع من سهره أمس..
بصم على العشره مبارك انه متغيــر..
من متى تركي يفوت هالعزايــم..!!؟؟
وعشان ايش..!!
عشان راسه المصدع..!!
معقــوله..
طيب شي طبيعي راسه يصدع من الشرب اللي شربه امس..!!؟
من متى يهمه هالموضوع أصلا..!!
انقطعت افكار مبارك بصوت تركي وهو قايم من مكتبه وماسك بعض الملفات المهمه للمشروع\اقول.انا راجع البيت ..وايجارات محل الصالحيه بسددها بكره الصبح..سلام..
وطلع تركي..وترك اكبر علامة استفهام بوجه مبارك.!!؟
وعلى طول مسك خط البيت وهو مقرر يفاتح راوين بموضوع البنت اللي شافها بيت عمته..
و المشكله..مو عارف كيف يبدى بالموضوع..
وهو من النوع مايجب المقدمات الطويله اللي يسميها "..تفاهات غير معنيه.."
والحظ هذا اليوم لعب دوره عنده..
بعد ماجاء من المحلات دخل الصاله وشاف امه وتتناقش مع راوين..
ولقط كم جمله بدون مايشعرون فيه..
نور\ليت تركي ياخذها صدقيني غلا تناسبه..لكن مو عارفه كيف اقوله..قولي لي أنتي.. وبقل حيله وعينها مكسوره..هو يسمعك على الأقل..
راوين\يمه لو يبي تركي يتزوج كان تزوج من زمان..وانتي تعرفينه مايحب أحد يغصبه على شي هو مو مقتنع فيه..
نور بحسرات تخفق قلبها\آآه ياراوين..أمنيتي..تركي يفرحني واشوف عياله..تدرين..
تدرين لو يتزوج تركي..
قلبي بيرفرف..وبيقول ابشري بالفرح بعد العنا يانور..
وتكلم فجأه\السلام..
التفت نور وبنتها على الصوت اللي وراهم وشافوا تركي..واقف بجمود ويناظرهم..
تغافل تركي استغرابهم وجلس على الكنب بهدء..
وتوها راوين تستوعب وتوها ترد السلام\وعليكم السلام..

اما نور فظلت ساكته.وبعينها دمعه تحرقها..
ماتدري..هل لازم تنصدم..او تفرح..او تحزن..

ولدها تركي..له فتره طويييييييله..ماجلس جنبها..واليوم هذا هوقبالها ومابينه وبينها الا طاوله وتوصل له
ياما تمنت يحس فيها..
او يجلس معاها..ويتكلم بدون حواجز..
او حتى يناظرها بنظره حنونه..تنسيها عذاب العمر كله..
لكن حتى أقل القليل تركي مستبعده..ومتناسيه..
ومو حاس بعقوقه لأمه..
تركي\راوين..صبي شاي..
راوين بانصياع تام\ان شا ءالله..
صبت له الشاي وسألته\هو محلى..تبيني أزيده سكر....
تركي\لا..كفايه..
راوين\تفضل..
اخذ تركي منها البياله وظل يشرب الشاي وهو هادي وينتظر اي كلمه من أمه أو اخته..عشان يفتحون المجال له..
لكن نور كانت ساكته وعيونها متعلقه بتركي..والفرحه غمرتها ولو ودها تقوم وتضم ولدها اللي كبر وهو بعيد عنها..وتمسح على وجهه بعذوبه وتعاتبه عتاب الأم لولدها وتصيح وتقول..
هذا ولدي اللي رجع لي..

لكن كل هالأمور كانت تخيلات..واوهام..
كانت احلام نقيه..شفافه...عذريه..
تركي كبر..وتغير ذاك الولد اللي انولد بفطره طاهره بعيده كل البعد عن الجانب الأسود اللي يحتويه..
وبتظل هذه احلام تحلمها نور..
وقلبها بيظل يدعي.ويدعــي لمن يرجع تركي اللي تعرفه وربته بين أيدينها..
وبين هالتفكير اللي اشغل نور ..سمعت راوين تكلمها وهي واقفه..ويوم التفت على مكان تركي..شافته خالي من بعده..
وتاكدت هاللحظه..
انه الأحلام عمرها ماتكتمـــل..\ها يمه..
راوين\شفيك سكتي ..!!
نور\مافيني شي حبيبتي..وين بتروحين..!!
راوين\بروح لتركي..يبيني بموضوع..ومشت لغرفة أخوها..
وسكتت نور....وعرفت بينها وبين نفسها أن ولدها بيظل
قاسـي..

ورنت هالكلمه باذنها..
معقوله ولدها قااسي عليها..!!
ماصعبها من كلمه..
ماقدرت تنطقها نور..
ماقدرت تتقبلها..
ولدها..اللي حملته في بطنها تسع شهور..قاسـي عليها..
ولدها..اللي ربته..وراعته..قاسي عليها..!!
ولدها اللي اذا شكى..والا بكى..هي الحظن الدافي له..
ولدها اللي اذا مرض..والا تألم تتألم لألمه
قاســي عليها..
ماقواها من كلمــه..وماصعبها..وماأثقلها..!!
و يا كبر جرحك يانــور..
وياعظم مصيبتك..
ادعي يانور..ادعــي..
الله الوحيد العالم بحالك..
============



واقف وسط صاله عريضه جدرانها ناصعة البياض
وبعينه نظره حالمه..والدكتور سمير يربت على كتفه بفخر وعزه..
بيتحقق حلمه..!!
بعد هالعنا الطويل....!!
بيتحقق حلمه
الله جزاه بعد الصبر العظيم بشي ماجاء على البال ولا الخاطر..
واليوم بيكون ملكه قاعه تضم رسوماته..
هذه اول خطوه بيخطوها يوسف للمستقبل..
ومن هنا يببدى حلمه اللي ظل يتمناه من أول ماعرفت أيده معنى كلمة".. لوحه فنيه.."
هذا جزء صبرك يايوسف..هذا جزى صبرك..
يوسف\حروفي تخوني هاللحظه..وش تبيني اقول عشان أرد جميلك ..!
الدكتور\لاتقول شي..ولاتحس بالأمتنان لي..هذه تعب ايدك اللي انجزته في صالة الموسيقى وانا اللهم اني بأجر هالمعرض اللي تشوفه قدام عينك..
يوسف ماعرف يعبر عن شعوره ومالقى غير الدعاء\عمري مراح أنسى وقفتك وياي.. قول آميين..الله يفتحها بوجهك ان شاء الله
الدكتور سمير بابتسامه حنونه\آميين..يالله عاد يايوسف نجي للجد ابيك تملي هالصاله لوح جميله من ريشتك الفنانه..وخذ وقتك متى انهيت شغلك بنبدى بالخطوه الثانيه..وانا حبيت اوريك المكان عشان ترتقع معنوياتك وتشتغل اكثر..
يوسف\صدقني انا لها..
شعر الدكتور سمير بالرضا والراحه \وهذا العشم فيك يا....ولــدي....وسكت فجأه واضاف بحزن شديد..اقدر اسميك ولدي..!!

غاص قلب يوسف بحناياه
ولـــدي...
كلمه قديمــه..
كلمه كانت بذاكرته مدفونه..
والقدر امحاها بكل عنفه وجبروته
ولــدي.
كلمه من اربع حروف..خفيفه على النفس ومحبه للقلب..
ولــدي..
ياما تمنى يوسف يسمعها..او حتى يستشعرها..
واليوم الدكتور سمير يطلبها منه..
هذا جزاء صبرك يايوسف..هذا جزاء صبرك..
..اماالدكتور سمير فسر سكوته بعدم الرضا وخاب أمله وانطوى قلبه بلهيب حار يحرقه\آسف لكنــ..
يوسف وقاطعه بسرعه\لااا..مو قصدي.. سكوتي كان فرحه..دهشــه..
وخذ نفس ..تقدر تقول..أمنيه
وتحققت..
الدكتور وتسلل الأمل لروحه\يعني افهم أنك راضي..
مارد يوسف..واكتفى باابتسامه يتخللها دمعه ماكانت بوقتها وعلى طول مسحها بطرف اصبعه ورجع يبتسم للدكتور سمير..وللعالم.. والكــون كله....
=============



زهقانه ..ومالها خلق أي شي...وعزيز مصدع راسها وهو يلعب بالدراجه بالصاله..
فكرت أنها تدرس..وبعدين غيرت رايها..توها متخرجه..ومالها خلق أبد دراسه..
لكن أحساس الوحده يضايقها..دايم تفكر..وش هدفها بالحياه..مالها هدف..
بنت تخرجت من الكليه وجلست بالبيت..!!
وبعدي.!!وش يجي بعد الدراسه..ولاشي..!!
تذكرت سالفة اخوها الوليد وتضايقت اكثر..
وحاولت قدر الأمكان أنها تبعد هالأفكار من بالها..لأنها لو تعمقت فيها..ماتدري وش بيكون حالها..!!
وقطع تفكيرها صوتت عزيز..وشافت بأيده البوم صور..!!وماتت قهر منه..
حرفه..حرفه هالولد..مايقر بمكان واحد..!!
راحت له وخذت الألبوم من ايده\الشرهه مو عليك..وبصوت واطي..على امك اللي طالعه وهدتك..!!
صرخ عزيز بوجهها\ابتسام..كله تصرخين علي..كله تصرخين..أنامأأحبك..!!وبدى يصيح..
ظحكت عليه وعلى طفولته الغبيه..
هي ماتحبه..!!
هو اصلا لو كان مو موجود..كان صارت ميته من زمان..!!
من غيرك يونس وحدتها بعد الوليد..!!
من غيرك ياعزيز..!!
من غيرك اذا ضاقت فيها الدنيا تضمه وتصيح..!!
من غيرك ياعزيز..!!
من غيرك اذا اشتاقت ليوسف تناظرك وتعيش
من غيرك ياعزيز..!!
وبكذا رق قلبها له وأنفطر حب وحنين له..
..ومسكت وجلسته على الكنب بالصاله وبدت تفتح البوم الصور\شوف ياحظي..تعال قرب ..!!
قرب عزيز وفرح بالصور..وكل مايشوف صوره يعلق عليها..!!
عزيز\منو هذه أم كشه..!!تخرع
ماتت ظحك ابتسام على الصوره..كانت صوره جماعيه هي وبنات عمها..
وأم كشه كانت جمانه..كان شكلها يضحك..لابسه بنطلون اصفر على بلوزه حمره..وفاتحه شعرها وحاطته على وجهها وتضحك وكلها طفوله..وجنبها راوين وكانت هاديه ومبستمه..وعلى الجنب الثاني غلا وابتسام وهم يظحكون بااستهبال..!!
ابتسام\أم كشه..جمانه..!!
عفس عزيز وجه\جمانوا..!!لا هذه ريوف..!!يع
ظحكت ابتسام عليه..\ياحليلك ياعزيز ريوف وش جيبها لنا..لسه ماجات على الدنيا..
مافهمها ..واصر أنها ريوف..وابتسام جارته وتفرجوا على صور ثانيه..
لمن وصلوا لصوره..تمنت انها ماطاحت عينها عليها.!!
ظلت تناظر فيها وهي راصه أيدينها الثنتين على الصوره ومثل الوحده الخايفه أنها تضيع الصوره منها..أو حتى يمكن تبي تحفظ هالملامح اللي عيونها ماناظرتهم من سنين..
وبدون شعور نزلت دموعها بسرعه وهي تتخيل..تتخيل لو لحظه وحده تشوفه وتمتع عيونها فيه..
وجاتها رجفه فضيعه هزت كل خليه فيها..وهي تتخيل أنها تعيش لحظة أنه يوسف موجود قبالها ..

ماكنت تبي صوره..ولا ذكريات قديمه..
كانت تبيه أهو بجوارحه وروحه وقلبه الحنون..
سنين مرت وهي تتمنى تحصل أي شي عنه..
واللحين حصلت كنز تعتبره ثمين..ومستحيل تفرط فيه..
ظل عزيز يناظر الصوره وماحس بابتسام اللي حالتها صعبه..
وهو يكرر السؤال اللي ماسمعته ابتسام..!!
منوا هذا..!!هذا أنا..!!صح..!!
هذا السؤال اللي يطرحه عزيز لأبتسام..وينتظر اجابه منها..!!
كانت صوره لــ يوسف قديمه أبيض وأسود..وعمره بعمر عزيز تقريبا..والشبه كبير..كبير كثير..
كرر عزيز السؤال ..وكان ينتظر اجابه..وبدون سابق انذار طالعها من الغلاف وهو فرحان أنه لقى صوره له..
لكن ايد ابتسام مسكت الصوره بعنف.ورجعته بالألبوم..وهي لازلت تدمع..
جاها صوت عزيز وهو يترجاها \ابتسام..أبي الصوره عطيني أها..هذه حقتي..ابتسام..!!
صرخت عليه ابتسام غصبن عنها وهي تبي تسكته\لا هذه مو صورتك..!!
فتح عزيز عيونه وهو مش راضي يستوعب\لا هذه صورتي...عطيني اياها..وبدى يصيح مثل ألأطفال..!!
انزعجت منه ابتسام وقررت تعمله\أسمعني.هذه صورة..صورة يـــوسف..!!
سكت عزيز وعلى طول سألها\..منوا يوسف..!!
وصابتها رجفه بلفظ الكلمه\أخــونـــا...!!
فتح ثمه عزيز وتفاجأ\أخــــونــــا..!! أنا عندي أخو مثل الوليد..!! انزين ليش مايجي.خليه يلعب معاي..وين هو اللحين..!!
ماردت عليه ابتسام..!!
شتقول له..!!
تقول ماتدري..!هوحي ولا ميت..!!
سكتت وهي تتألم..
وورجع يسأل بشده\وينــــه..!
ابتسام كانت تبي تسكته بأي طريقه\مـــادري..مادري؟؟
ومش قادر يستوعب\شلون ماتدرين..!!
ابتسام\يوسف مسافر..وبيرجع بعدين..!!
عزيز\وين سافر..!!
احتارت..وزاد الجرح كبرصار عميق اكثر من الأول..
هزت كتوفها ودموعها تسيل\ماأدري
وعزيز ماقدر يسكت..فرحان لأنه عنده اخو ثاني وكله حسباله أنه صغير لنه يفكر انه الصوره جديده..وبنفس الوقت متفاجا ويبي يعرف اكثر عن أخوه ..ومابقى سؤال الا وسأله لأبتسام..وابتسام ساكته..وماعندها الا كلمه وحده..مـــــاادري..هذه الكلمه اللي طلع منها عزيز..لكنه مش قادر يخبي فرحته.!!
ياما تمنى يكون عنده أخو صغير..مثله يلعب ووينام معاه..واللحين صار عنده..!!
فرح كثير..وتحمس بشوفته..
وقام يركض بالصاله وينط نط بفرحه ويقول\عندي اخو...عندي أخــو...
وابتسام تشوفه وتتمنى أنه يسكت ...
لكن عزيز زادت فرحته وهو مو حاس بدموع أخته اللي ملت وجهها..
لمن سمعت صوت التلفون وردت عليه عليه طول بصوت مخنوق\الو
هيثم\الو
مسحت دموعها اللي زالت تنهمر وحاولت تعدل نبرة صوتها الغليظه\الو..منوا..
هيثم وحاول يسمع بكل أفضل\السلام عليكم..
ابتسام عرفت هالصوت لكن لسه ماميزت\وعليكم السلام..
هيثم \شخبارك ابتسام..
ابتسام بحزن فظيع وهي تمسح دموعها\..
هيثم وحس أنه تصيح وتهور بدافع انه ولد عمها\ابتسام..شفيك..
تفاجأت ابتسام..يعني حس فيها..حاولت تاخذ نفس طويل وتعدل صوتها لكن ماقدرت وضاع صوتها وهي تصيح\مافيني شي..
هيثم عرف انه غلط يوم سألها وهو مو من حقه عشان كذا حاول يغير الموضوع\طيب..اذا ماعليك أمر عطيني رقم الوليد..ابي أتصل فيه..
ابتسام\ان شاء الله لحظه بس..
راحت ابتسام تجيب الرقم من غرفتها وهي تركض فتحت رفها اللي كان جنب سريرها وخذت الورقه وجلست على السرير وخذت منديل تمسح دموعها ونزلت تحت \الو..
هيثم\هلا..
ابتسام\اكتب الرقم.....وأعطته الرقم
هيثم\مشكوره..
ابتسام\العفو..وانتظرته يقول مع السلامه..
هيثم\أحم..ابتسام اذا محتاجين شيــ...
ابتسام وقاطعته لأنها مو محتاجه وخصوصا هاللحظه شفقه من أحد \ماتقصر ياهيثم..مع السلامه..
هيثم سكت وهو شوي عصب..ورد بسرعه\مع السلامه..
واول ماسكر رمت نفسها على الكنب وضمت الصوره لها ورجعت تصيح على يوسف..وعلى أمها اللي فقدتها..
وخلوها لوحدها..
وحيده..وحزينه..
ومحد بيحس فيها..ولا بيمسح دموعها..


الكاتبه:"وصيت قلبي عليك"

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس

قديم 25-05-07, 12:17 PM   المشاركة رقم: 27
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 29
شكراً: 0
تم شكره 27 مرة في 17 مشاركة

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



عطاها المختصر المفيد..وقالها جيبي من الأخر..!!
منو غلا..!!
وخبرته راوين بكل شي لأنها عرفت أنه سمع نهاية الحوار اللي بينها وبين أمها..!!
ومايدري ليش شعر انها هي البنت اللي يتلاقى وياها بالصدف..
احساسـ..
واحساسه هالمره كان قوي..لأنه كان متوقع خمسين بالميه أنه بنت عمه..
ولأنه حظوره طاغي..واسلوبه جذاب..ارغم راوين بــأنها تتكلم عن شخصية بنت عمه..وكانت حجته أنه فكرة الزواج عجبته..
وطبعا راوين من خوفها تكلمت بشكل بسيط ..وقلبها كان مقبوض ..ليش؟؟ماتعرف..!!
وبعد ماسمع تركي اللي يبيه..واكتفى بالقليل سكت اخته\خلـــص..
راوين وتبلع ريقها وحست بالجفاف\ان شاء الله..
ناظره تركي نظره غريبه..مافهمتها..لكن خافت منها كثير..واكتمت انفاسها غصب..وظلت ماسكه ايدها وشاده جسمها على الكرسي ..
تركي باسلوب هادي وعيونه متركزه على الفراغ اللي قدامه\غــلا...اسمها..غــلا....
راويـن
راوين بخوف\هلا
تركي\شفتي غلا..
راوين\أيه..
قام من كرسيه واحنى ظهره مقابل أخته وشد على كرسيها\أبي اخطبهــا...


اتسعت عيون راوين وهي تناظر تركي..
يعني كان من صجه..!!
يبي يتزوج..
وتركي يوم خذ اللي يبيه طلب من أخته تطلع..
وبالفعل طلعت راوين..
وهي مندهشــه...ومنصدمــه...!!

تركـــي يتـــــزوج..!!!؟؟
========


ا نــ تــ هــ ــى الجــزء..
أمنيات بدت تتحق عند يوسف..وش التغير اللي بيصاحب هالأمنيه..!!
لؤي..بيرجع للشرب..!!
الوليد وجمانه..وين بتوصل فيه دروبهم..!!

آمال أمــ ..نور..امنيتها تحققت وهذا تركي بيتزوج..!!بتندم على هالأمنيه..!!
الطامه الكبرى تركي بيتزوج..!!لكن السؤال اللحين..ليش واثق كل الثقه انها غلا بنت عمه..وايش ورى راسه..!!

بعض اجابات هالأسئله بتعرفونها الجزء لجاي اللي بيحمل اثاره غريبه من نوعها





الجزء الثالث والعشرون
صدمــه
============


قرار تركي انتشر بالبيت زي العطر اللي يفوح بالجو ويكون له اثر..
وكلن كان له رايه وتصوراته..
ابو تركي..فرح بصمت وكان مستعد للزواج من الألف للياء..
لكن القرار الأخير كان يعود لــ تركي صاحب الموضوع..
واول مادرت نور ماقدرت تمسك نفسها وهلت دمعه تتلوها دموع بعيونها..
ماعرفت تعبر عن فرحتها وسعادتها الكبيره..لكن عرفت أنه الله حق ومستجيب لدعوه محرومه وانرفعت للسماء السابعه بكل قبول ورحمه..
:::::::
وبهاللحظه وبعد ثلاث ايام مرو بسرعه كانت راوين لابسه بنجابي حلبي فضفاض وفيه تطريزخفيف بلون الذهب..ورافعه شعرها لفوق بفوضويه ..وجالسه مع أمها بعد غفوة العصريه بغرفتها ويخططون لأمور الخطبه وتحديد وقتها..
راوين\شوفي يمه..يوم الأربعاء مايصلح لأنه كلنا بنكون مجتمعين بيت جدي..
نور والسعاده غامرتها\مو مشكله حبيبتي..الخميس..زين..
رواين\مدري..احسها صعبه..وبحزن..ليتنا ساكنين بالشرقيه بدال هالطريق اللي ذبحنا..امي متى ابوي بيقدم على التقاعد ونرتاح..
نور\لا ان شاء الله..خلينا برياضنا أحسن..المهم..وقال لك اخوك..له ترتيب معين..!!
راوين\لايمه..ماقال شي.. تدرين تركي يحب يختصر بالمواضيع..
تضايقت نور شوي..لكن نست الضيقه ورجعت تفكر بتخطيطات الخطبه وكانت تتمنى هاليومين يمرون بسرعه عشان ينزلون الشرقيه وتتم الخطبه بكل هداوه..
وتذكرت هاللحظه اهلها بالهند..
وضاقت نفسها اكثر واكثر..
اكيد مو حاظرين الزواج..
وحتى لو قدروا يجون..
تركي بيعترض بشده..
حست راوين بسرحان امها\يمه..وسرحتي ثانيه..!!
ابتسمت نور وردت على بنتها\ماسرحت..لكن تذكرت اهلي..وو..وسكتت..
قامت راوين وقرت جنب امها ومسكت ايدها وباستها\تبينهم يجون..
ماردت نور واكتفت بهالأبتسامه
راوين ولازلت ماسكه ايدها\انتي قولي لهم..وابوي مو مقصر بيحجز لهم..
شتقول نور..
ماعرفت وش تقول..!!
وسكتت..ماتبي راوين تتضايق اذا قالت لها عن تركي ورفضه الأكيد
نور\وحتى لو قلت لهم..ماراح يجون يابنتي..خلاص سكري الموضوع..ولاتفتحينه قدام ابوك ولا اخوك..طيب..
راوين\ليش..!!
نور\بدون ليش....يارب..نرجع للمهم..
راوين بابتسامه\ولايهمك ياأم تركي..نرجع للمهم..
نور\اسمعيني..بدال مانجلس نفكر متى يوم الخطبه..دقي لأخوك وشوفي وش رايه..؟
راوين وعجبتها الفكره\يعني هذا رايك..
نور وبعجله\ايه..ويالله سرعي..روحي كلميه..
راوين\ان شاء الله..تلفوني بالغرفه بجيبه ..
نور\وليش ماتدقين من الثابت..
راوين ورق صوتها\ياسر يقول انه طلال شابك على النت..عنده بحوثات وو..
نور\طيب..ليش التفصيل..روحي كلمي من تلفونك..
راوين \ان شاء الله
طلعت راوين وراحت غرفتها وهي منحرجه بسبب ذكر اسم طلال بمخيلتها..
وظحكت على نفسها كانت بتكمل وبتبرر الموقف لأمها عن سبب انشغال خط التلفون
لكن عرفت بالأخير انها تتكلم بدون ماتستوعب..
==============



بعد ماتطمنت على امها ومتطلباتها وشافت انه الدرب امان..دخلت الغرفه وقفلت على نفسها مرتين ولو في ثاليه بتقفلها بعد..وجلست على السرير وفتحت الاب توب وشكبت على النت وكلها نص دقيقه وكانت اون لاين..سوت اضافه له وعلى طول قفلت النافذه وتركت ايدها فوق الكيبورد ثابته..
كل هالأمور كانت بخطوتين وبسرعه عند جمانه..
كان قلبها يدق بجنون لكن قوت نفسها لمن اضافته وانهارت بعدها تبكي..!!
ليش تبكي ماتدري..!!
لكن دموعها نزلت فجأه..
ماتدري هل هي دموع ضعف او دموع خوف..
ظلت على هالحاله تبكي وتبكي لمن سمعت اشاره انه في احد دخل الماسن ويوم فتحت الصفحه شافت نيك نيم جديد..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
وعرفت أنه الوليد من ايميله.
ومامداها تستوعب الحدث الا بالوليد راسل لها

≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
السلام عليكم..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
منو معاي..!
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
بتتكلم والا بصكك ببلوك..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
اوكي..سلام..

استوعبت جمانه الحدث يوم سمعت كلمة سلام..وظحكت عليه بين دموعها
هذا الوليد اللي أعرفه..!!..أسلوبه تهجمي وماعنده وقت..!!ينرفز هالولد..
وقالت بينها وبين نفسها..
..اشتقت لك..

عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
أصبر..لاتروح..

حس الوليد بأسم الأيميل انها بنت..وحس بهالبنت أنها جمانه..
وكل هذا بسبب قلبه اللي بدى يدق بصوره غير طبيعيه وكأنها ملاقي حبيب مفارقه
وبدون شعور ظغط على الكيبورد
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
جمــانه
ـــــــــــ
خافت جمانه..كيف عرفها على طول..!!
لكنها تنسات الموضوع باحساس وجود الوليد بينها..
حست انها امتلكته..
وكل هالدول اللي تبعدها بينه وبينها سراب..
وهو هذا هو
قبــالها..
ويحس فيها..
وعلى طول نطق بقلبه باسمها
جمانه..
ليتك يالوليد..مارحت..!!
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
الوليــد
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
كنت عارف أنك جمانه..واحساسي مايخيب ابدا..

انحرجت ..وحبت تغير الموضوع والحميمه اللي طغت على الجو..وقالت له بعصبيه..
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
ليش لحد اللحين صاحي..!!
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
كنت أنتظرك..
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
تنتظرني..!!؟
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
كنت أنتظرك من اول مارسلت لك ايميلي..وكنت عارف اذا دخلتي بتدخلين هالأوقات أو بالليل عشان كذا كنت اصحى من نومي فجأه وادخل النت..
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
لهدرجه..!!؟
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
لهدرجه كنت تنتظرني..!!

وبجرأه قالها واحساس الشوق والحنين غالبه
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
وأكثر بعد..

تفاجأت جمانه..واحاسيس كثيره خالجتها..
خجل..فرح..وحزن على الوليد..
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
اعذرني الوليد..لكنــ...والله مو عارفه وش أقول لك.
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
لا تتعتذرين.. صدقيني انا اعرف انه هالشي صعب عليك..

عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
على ايش..!!
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
لأنك فهمتني..كنت متوقعه منك شي ثاني..!!

ظحك الوليد..وحس بهداوة المحادثه..
وكأنها مو جمانه اللي يعرفها..
وحتى هو كأنه شخص ثاني..!!
لكن سأل نفسه سؤال..دائما يردده ..
ليش معاها انقلب شخص ثاني..!!
وماحس الا بصوت تنبيه من جمانه
وعرف انه سرح بتخيلاته..وابتسم..ورجع يرد عليها..
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
وينك..!!
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
معاك..بس كنت أفكر وسرحت..
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
لا الله..!!ورسلت وجهه زعلان..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
لاتخافين............انتي ماخذه تفكيري وحتى وانا سرحان..

شب ضو وجهها..وماقدرت غير تسلم وتطلع
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
مع السلامه..الأهل ينادوني..

عرف الوليد انه أحرجها..وسب نفسه على تهوره وجنونه..
ومازاد عليها اكثر ألأيام طويله بينهم..وهي الوحيده اللي بتونسه وبتشيل همه في غربته.
.
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
اوكي..جمانه..بس ممكن أعرف متى بتدخلين مره ثانيه.
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
خلها للصدف أحسن..ومثل ماأنكتب لي اشوفك اليوم..بيكنتب لنا لقا ثاني..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
وبيطول انتظاري..
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
توكل على الله..
≡ ببحث عنك ياأخوي بكل مدينه وان مالقيتك..هذا القدر مكتوب≡
ونعم بالله....
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
ويالله روح كمل نومك...... وكانت تبي تنهي اللقاء الأول بكلمه وكتبتها بسرعه وقفلت المحادثه...
عفواً لايمكن عرض الرابط إلا بعد التسجيل لك وطنــ..\\
تغطى عدل..

ظحك من قلب الوليد عليها..وتمنى لو هي قدامه اللحين..لكنــ القدر انكتب انه يكون بعيد عنها وعن احبابه..
وتوه بيرد عليها الا شافها اوف لاين..
انقهر منها..لكن عرف انها استحت..
ابتسم براحه وقفل الشاشه ورجع ينام وهو مو من عادته انه يتغطى لكن تغطى علشانها هالمره..ووقت تلفونه على الساعه خمس عشان صلاة الفجر.ونام على طول واحلامه تناديه..
==========


رجعت راوين بعد ماكلمت تركي عن موضوع الخطبه..
نور\ها..وش قالك..!!

جلست راوين جنب امها \في البدايه انا ماقلت له متى احنا ودنا..وتفاجأت يوم قالي مو مهم تكبير الموضوع هو قال لأبوي يكلم عمي..وبيشاور البنت..
نور وحست بخيبة امل\حسافه كنت أتمنى شي ثاني..خلاص مو مشكله اهم شي هو وابوه متفقين..
راوين وزل لسانه بعفويه\ليته بس..ليت تركي يدري بغلاه وحبك له..
نور وبحسره نطقت\مو مهم..اهم شي يكون قدام عيني ومرتاح..وربي يحفظه..
راوين\يمه..
نور\ايوه
راوين بكل حب\احبك..يارب يخليك لي..
وانتهى اليوم ومرت هالثلاث ايام بسرعه
وجاء يوم الأربعاء اللي يتلوه يوم الخميس المنتظر..



بجامعة الملك فيصل للبنات
وبوقت الخروج
كانت جمانه تتمشى مع غلا وتحكي عن اللي صار لها مع الوليد

كتفت غلا ايدينها بدلع وهي معترضه\وليش ياحبيبتي ماقلتي لي..يومين يالظالمه يمرون ولاتنطقين..!!
جمانه بضيق\سكتي عاد لا تجيك ضربه متحرمه بهالكتاب اللي ماسكته بأيدي..والله مدري مين اللي عنده امتحانات وميجر بعد هالأسبوع..
غلا\مو مشكله..عندك التلفون ليش ماكلمتيني..!!
جمانه بنرفزه وعلا صوتها الخشن\ييييييييه..بتمسكينها علي اللحين..وهذاني قلت لك..ومتحمله حرارة الشمس وجالسه اعيد لك الكلام عشان تستوعبين يافالحه..
التفت غلا يمين ويسار تتطمن هل أحد سمع صوت بنت عمتها الخبله والا لا..لكن ارتاحت يوم شافت الكل يمشي ويصارخ ومو همه أحد\ياربي..فضحتينا..ياأختي ماين قالك شي أنتي..المهم قولي لي..وابتسمت بخبث..وش قلتي له بألأخير..؟؟!وغمزت بعينها..
ارتكبت جمانه مره ثانيه..هذه ثالث مره غلا تعيد السؤال..
وكرهت عمرها لأنها تجرأت وقالت لغلا..
غبيه..ولسانها دوم يخونها..
جمانه\يعني بتمسكينها علي اللحين..
غلا\اللحين..وبعدين..ووبعد بعدين..وبعد بعد بعد بعد بعديين لو تبين..
جمانه\غلا
غلا بابتسامه ناعمه\هلا
جمانه\انا الحماره اللي التجأت لك وفتحت لك قلبي..
غلا وظحكت\ويه فديت هالقلب اللي احبه..امزح عيوني ماأقصد..شفيك اليوم مو كول انتي..!!
جمانه\شسوي لك ذبحتيني مايسوى علي أني قلت لك شي..
غلا\خلاص حبي..ماراح اذلك ..وبتحذير..بس اذا صار شي مره ثانيه وماقلتي لي..ياويلك..فهمتي..!!
جمانه\فهمت ياحماره..امشي ندخل الكافتيريا أو نشوف لنا أي مكان الشمس حرقتني..وتعبت من المشي..
غلا\اوكي..بس تعالي..خليني ادق على هيثم تأخر علي..
جمانه\طيب..
دقت غلا على هيثم وقاله تطلع اللحين سكرت منه \يبيني اطلع..
جمانه\مالت عليك ..شسوي بروحي اللحين..
غلا برقه\شتسويت بعد انتظري السياره.
جمانه\قهر والله تجين اخر وحده وتطلعين بدري..المهم اسمعي تعالوا بدري اليوم..مو تتاخرون..اعرفك انتي اللي تاخرينهم..
غلا\أنا حرام عليك..اقول جمانه بيجون بيت عمي تركي..
جمانه ورفعت حاجبها اليمين\وليش تسألين مو من عوايدك..
غلا وارتبكت\لا..بس أسأل أبي أعرف راوين بنشوفها والا لا..!!
جمانه\مدري والله بس ماأتوقع لأنهم جاوا الأسبوع اللي فاتت..
غلا بخيبة امل\اوكي..اخليك اللحين..باي حبيبتي.
جمانه\باي..
=========


كانت ألأوضاع بين يوسف ولؤي هادئه وتمر بدون أثر لكن في شي ناقص..وكأنه حاجز يحيل بينهم بعد هالصداقه الطويله اللي ظلت سنين متماسكه ببردها وهواها..
يوسف يحاول قدر المستطاع أنه يشارك لؤي بأي موقف يمر بينهم ولؤي حاس بهالشي وحاس بحب يوسف له..
لكنه جاهل هالجفوه اللي بدت تكبر بعد الموقف ألأخير..ويحس انه كل اللي يفعله يوسف لأجله تصنع ومو نابع من قلب..
لكن ماسرع مايبعد هالأمور من تخيلاته وهو يشوف الحب نابع من عيون يوسف..
و اذا تذكر فعلته وشربه للخمر يحس بخجل فظيع وكانه طفل مذنب أمام يوسف..
شعر فيه يوسف وهو يدمج الألوان عشان يوضع لمساته الأخيره في لوحته الحديثه ومال براسه له\نحن هنــا..
انتفض لؤي من صوته بعد ماكان الهدوء مخيم على جو غرفة المرسم\هلا..ولازال مو مستوعب..علامك..
يوسف\لاالحبيب..لازال سرحان..انت اللي شفيك..وين رحت ..!!
لؤي\موجود..الا تعالي اقولك وش بتسوي اللحين وانت ماعندك ولا لوحه..
يوسف\والله هذا اللي أفكر فيه..لكن قررت أني ماأبيع من اليوم ورايح... وببدى ارسم من جديد والله يسهل..
لؤي\أها..متى بتخلص اللي بايدك..!!
زم فمه يوسف وبهالحركه رجع صغير وقال\ امم..يمكن دقايق..بس لو تقول ثواني..بقولك تم ..وابتسم....وبخلصها بثواني..
لؤي ونسى حزنه ورد لؤي المرح\عيل بثواني..يالله راوني وش بتسوي..
اشر يوسف على عيونه بريشته اللي ماسكها \من عيوني..بس تعالوش فيم ودك بطلعه..!!
لؤي\ياليت حاس نفسي مخنوق..
حط يوسف الريشه على قطعة الخشبه اللي بجنبه \ولايهمك..وبيني وبيك اللوحه يبيلها ساعات مو ثواني.امش نطلع والباقي اسهر عليه الليله..
لؤي بتحذير\مو تقول لي..السبب انت..ماخليتني اكمل..!1
يوسف\وانا اقدر أصلا أمش بس أمش..خلنا نطلع حتى أنا محتاج هواء نقي يتخلل رئتيني..
ابتسم لؤي شكر لــيوسف.وعرف انه يوسف يقول هالكلام عشانه...وندم على كل فكره تخيلها ضد يوسف..
وطلع معاه لشوارع باريس اللي كانت ضاجه بالناس بصيفها وشتاها..
============



غربت الشمس ووصلوا بيت بو تركي الشرقيه ..وتركي كالعاده تعذر بانشغاله وماجاء..والمشكله انه ابوه مستغرب منه..لكن سكت وتعود على استهتاره ..
وكان الكل مجتمع بعد صلاة المغرب وألأهم انه بو أحمد موجود عشان اخوه يفاتحه بالموضوع على طول..
................
كانت غلا اليوم محط أنظار نور..لدرجه أنه مو عارفه كيف تتصرف بطبيعيه..
هي صحيح دوم تلاحظ هالشي..لكن اليوم تحس بشي غريب..جاهلته..
والمصيبه ماتحب تتقيد بجلستها..تحب تتصرف بطبيعتها..ومرت عمها نور مو مخليتها بحالها..يكفي ابتسامتها الحنونه اللي ترغمها تبتسم بخجل غصبن عنها..
مسكت غلا طرف كم فجر بخفه ونطقت بهمس\فجور..
فجر\نعم.
غلا وعينها على نور\شسالفه..!!
فجر ومنشغله بالحديث مع ابتسام\اي سالفه..!!
سكتت غلا وهي تشوف راوين ماسكه تلفونها وتعطيه امها..
وعلى طول امها قامت ودخلت غرفه ثانيه..
وكلها دقايق ورجعت وهي مبتسمه وعينها على غلا..
وهنا غلا ماقدرت تستحمل وقامت على طول لحديقة البيت..
شافتها جمانه اللي كانت توها طالعه من المطبخ وتبعتها..
جمانه\غلا..
لفت غلا وجهها لجمانه\وينك انتي..
جمانه\موجوده..وسلمت عليها..شخبارك..
رفعت غلا ايد جمانه وحطتها قريب من قلبها\سمعي دقاته..
جمانه ومستغربه\شعندك..مسويه حفله داخل..!!
غلا وعصبت من قلب على سخرية جمانه\كلي تبن..جمانوا..خايفه..!!
جمانه\من أيش..!!
غلا وبعينها دمعه\ماأدري..
جمانه\كيف ماتدرين..!!
غلا بنرفزه وخوف\قلت لك مدري وبس..!!
جمانه\لا الظاهر حالتك صعبه أنتي؟؟!
غلا\جمانوا..صدقيني مالي خلق لسخافتك..صيري جديه لو مره وحده بس..!!
جمانه وتحاول تهدي غلا\اوكي..شفيك..هدي..ومو صاير الا كل خير..امشي ندخل..
غلا ورمشت بعينها\ماأبي..
جمانه\ليش..!!
غلا\بس كذا..
جمانه\طيب انا بدخل..
غلا\لا تكفين تمي معي..
جمانه\شفيك غلا صاحيه أنتي..!!ابدخل وبتدخلين وياي؟وبلا سخافه مالها داعي..
غلا\ياربــي..
جمانه ومسكت ايد غلا\امشي..وبلهجه مازحه..اقولك..كم اسواره حاطه انتي..!!؟ماتعورك ايدك..!
ناظرت غلا ايدها اليمني اللي كانت مرصعه بالأساور البنيه والتفت لجمانه\والله أنك رايقه..
جمانه\الطف الجو شفيك..!!
غلا\مو وقتك جمانه..
جمانه بطنازه\عشان تحسين فيني بالجامعه يوم تنرفزيني..
غلا\اسفه زين..بس فكيني واللي يرحم والديك..
جمانه\طيب امشي ندخل..
غلا وبياٍس وهي تقوي قلبها\يالله..
دخلوا البنات داخل وجمانه انشغلت بالحكي مع بنات خالها اما غلا كانت طول الوقت ساكته وحست بالوقت يمشي بطيء واول مانحط العشاء وتعشوا طلبت من أهلها أنها ترجع البيت وتحججت بأنها مانامت العصر ..والبنات عصبوا عليها لكن قالت لهم بكره من الظهر جايه لكم بمزاج رايق ..ومشوا بيت بو احمد بيتهم ومشى الكل بعدهم..
============




صعقها الخبر..
ذبحــها ورجعها لذكريات قديمه منسيه..
لكن عرفت شي واحد من هذا كله..
مدام تركي طلع بعد غياب طويل بحياتها ..بيطلع مره ثانيه وثالثه..
وهاليوم طلع وبكل قوه وزلزلها بخبر ماتوقعت يجي يوم وتسمعه..
هذا حال فجر من اول ماعرفت من أمها أنه تركي خطب أختها..
وهي حالتها حالها..
كانت تبي تقول لا..حرام..ليش..!!
بس ماقدرت..حروفها خانتها..وعرفت أنه هالشيء مو من حقها..
مو من حقها ترفض خطيب أختها..
مو من حقها تتكلم..او تعبر..
يمكن تغير ولد عمها..هي من زمان ماسمعت عنه أي خبر..!!؟
لكن مع ذلك من حقها أنها تنصح اختها..
هذا هو حقها على اختها..ولازم تعجل بالموضوع بسرعه..
انتظرت بغرفتها وهي تبي اختها تدخل عليها لأنها عرفت من امها انه ابوها يتكلم مع غلا هالوقت..
وظلت تنتظر..وتنتظر بالغرفه.وهي خايفه..وافكارها ترجعها لأيام كريه انرفضت بحياتها فرض..
تذكرت ذيك الليله وهي فرحانه لأنها نزلت اول قصيده لها بالمجله..
تذكرت يوم دخل عليها ابوها وهو يقول لها.." سودتي وجهي يافجر.."
تذكرت معاناتها والمها وحزنها..
حاولت قدر ماتقدر اانها تدافع عن نفسها لكن ابوها كان معبى راسه بكلام ولد اخوه تركي وافكاره الخبيثه..
ومالقت غير اخوها احمد تستعين فيه..وهو اللي بيفهمها..
وعلى طول وبذيك الليله السوداء كلمت فجر اخوها وقالت له عن القصيده اللي كان عارف فيها وهو اللي شجعها بتنزيلها..
\
\
\
\
احمد بعصبيه لكن يحاول يسيطر على نفسه\لاتخافين فجر..انا معاك..وابوي بكلمه..والخسيس تركي خليه يتجرأ ويفتح فمه بكلمه..بيشوف الويل مني..
فجر وكانت ميته صياح وصدمة ابوها مأثره عليها\لا أحمد ارجوك..ماأبي الموضوع يكبر..وتركي الله بيني وبينه وهو بياخذ حقي منه..واذا صحيح تبي تريحني فهم ابوي الله يخليك..قوله أنك تعرف بسالفة النشر..الله يخليك..
أحمد\كيف تبيني اسكت له..مأقدر فجر..انتي تطلبين شي صعب..اشوفه يتكلم عنك واسكت..وهو يدري ال**** انك ماسويتي أي غلط..تيني اسكت..ماأقدر..اعذريني..
فجر برجا فظيع وألأنكسار بعينها\طلبتـك..طلبتك ياأحمد ولاتخيب ظني فيك..ماتسوي شي..لا تزيد علي الله يخليك..انا مو ناقصه مشاكل..وانا اعرف الناس..مايصدقون على الله يلقون ثغره والا وهم مكبرينها..ارجوك ياأحمد لاتتهور..بس كلم ابوي وطفي النار اللي تحرق بجوفي..
\
\
وعت فجر من ذكريات ماضيها الحارق بدخلت غلا عليها..
قامت من الكرسي ومسحت دموعها وسكتت تنتظر أي ردة فعل من أختها..
لكن غلا مو اقل صدمه من الخبر ومو مبين أي تعبير بوجهها..
فظلت فجر تبدى بالحوار وتتناقش بهدوء
فجر\قالك ابوي..
رفعت غلا عينها وناظرت وجه فجر وهي مو مركزه\ايه
فجر\شرايك..!!
غلا بحيره\..انصحيني..
فجر بحنيه وهي تجاهد انها تنقل الصوره صح وماتشوه صورة ولد عمها\اوكي انا بنصحك لكن القرار ألأول وألأخير لك..
غلا وكانت زي المتخدره\اها..
فجر استغربت من ردة فعلها\شفيك غلا..
غلا\ها..مافيني شي..
فجر\مـتأكده..
نزلت غلا عيونها وهي تتمنى تقول كل شي لها وترتاح
تتمنى تقول لها عن المشاعر الغريبه اللي اقتحمتها بدون شعور
تتمنى تقول عن احساسها المثير اتجاه تركي
هي فعلا مصدومه..وبشده..
لكنها ماتنكر انها كانت تتمنى ولو القليل من اللي صار لها اليوم..
من أول ماتقابلت مع ولد عمها وهي حاسه بشي غريب يحتويها
وهالشي كل ماله ويكبر ..وكبر بدون ماتحس..
لكن اللي عرفته انها أنجرفت وبقوه اتجاه هالشخص.
وياما تمنت تلتقي معاه ثانيه وثالثه..
لكن كانت خايفه من نفسها وبالذات من مشاعرها ..
واليوم وبكل سهوله ابوها يصدمها بخبر كان حلم بالنسبه لها..
هي صحيح ماكانت تفكير بالزواج..
لكن كانت تفكر بالحــب واحساسه..
واللي صار لها اللحين اكبر من اللي تتمناه..
لكن مع ذلك تحس بشي غريب بالموضوع..
وخطر سؤال في بالها هاللحظه..

"معقوله يعرفني..معقوله يعرف اني غلا بنت عمه.."وليش مو معقوله..اكيد راوين قالت له.."لكن وش عرف راوين باللي صار بينا..!!؟
فجر\كل هذا ومافيك شي..!!
انتبهت غلا انها سرحت مع افكارها..وابتسمت بخجل..
فجر\بتقولين لي..!!والا...
غلا\وش تبيني اقولك..!!
فجر\كل شي..

غلا\ماأعرف وش أقول..او يمكن مدري كيف ابدى..لكنــ بقولك شي وانتي فهميها...انا..انا تقابلت كذا مره مع تركي..
اتسعت عيون فجر وهي تبي تفهم اكثر
غلا\لاتفهميني غلط..ارجوك..كل شي صار بالصدفه..وببساطه انا وياها تصادمنا بدون مادري..
فجر\كيف..!!
غلا\تذكرين مره انا قلت لك اني تصادمت مع واحد وو
فجر وتذكرت الموقف\ايه تذكرت..
غلا\المهم تقابلت وياه مره ثانيه في بيت عمتي هند كنت انا داخله البيت يوم جينا من البحر وهو كان بيطلع..وسكتت بخجل وغمضت عيونها باحراج فظيع....وتصادمنا للمره ثانيه.. وقالت بسرعه وبعدها عرفت انها ولد عمي من راوين ..يوم ذكرت انه جاي من الرياض..وتأكدت اكثر بسبب الشبه اللي بينه وبين اخته...بس هذه السالفه..
فجر\بس,,!!؟
غلا بهمس\ايه
فجر\متأكده..
غلا\يوه يافجر..وش تبيني اقول اكثر..
فجر بدون شعور قالت\تحبينه..
رفعت غلا عينها مصدومه وكانها أكتشفت الشي الغريب اللي يجذبها له.. وعلى طول قالت\لا طبعا..
فجر\على مين تكذبين..!!
غلا باحراج\يوووه فجر..شفيك علي اليوم..
فجر وكارهه انه أختها تقع في حب تركي\مافيني شي..خلينا نتكلم بصراحه..
غلا بحيره وبعينه نظره حالمه\مـدري..
خافت فجر من هالنظره وتذكرت أنها نفس النظره اللي شفاتها بعيون اختها يوم قالت لها عن موقفها ألأول مع تركي..
غلا\شوري علي..احس اني متشتته...
فجر\شوفي غلا بيت بو عمي بو تركي طيبين ..ومرت عمي مافي أطيب منها..وطبعا انتي تعرفين راوين شهادتي فيها مجروحه اخلاق..أما تركي..سكتت..
غلا تحمست تعرف عن هالمجهول اللي اقتحم حياتها\كملي..
فجر خذت نفس وكملت\تركي كنت أعرفه من زمان يوم كنت صغيره..وحست بصعوبه وش تقول اللحين..!!..كان هادي وغامض بنفس الوقت..ماكنا نعرف وش يفكر فيه والا ايش يبي..لكن اللي اعرفه اللحين انه يمتلك محلات تكسبه ذهب..ووظيفته على مستوى.وو
غلا\وايش..
فجر\لكن ماأقدر احكم عليه..لأنه غاب عنا فتره طويله..ويمكن تغير اللحين مدري الصراحه..
غلا وحست بالضياع اكثر\طيب..
مسكت فجر ايد اختها ورصت عليها وهي تبي تحسسها بالأمان\شوفي حبيبتي استخيري..والله بيدلك..اذا حسيتي براحه او حلمتي بخير فتوكلي على الله..وبصعوبه قالتها...وافقي..واذا كان العكس ارفضي وكلنا بنكون معاك..

حست غلا بكلام فجر زي البلسم اللي يبرد قلبها وغصبن عنها نزلت دموعها وهي حاسه بالخوف من المستقبل\فجر..ضميني..انا..وغاب صوتها بين دموعها... خايفــه..
وعلى طول استجابت فجر وضمت اختها ..وغلا تمسكت فيها وهي حاسه بألأمان بحظنها..

وظلت فتكر فجر بكلامها اللي قالته لغلا..
ابدا ابدا ماتوقعت انه يكون رايها ايجابي..
لكنها عرفت انها استرسلت بالكلام وكان نابع من قلبها..
وتيقنت فجر انه هذا اللكلام اللي لازم تقوله..
لأنها ماتقدر تحكم على افعال شخص كانت بالماضي
هي ماتعرف تركي اللحين..يمكن تغير..ولو أنها تشك بهالموضوع.
لكن لازم تتفائل خير وماتضيع متقبل اختها
ويمكن يكون هذا خيره ومكتوب لأختها..

وبكذا انتهى اليوم بصعوبه على بيت بو أحمد
واليوم الثاني على طول بو احمد قال لهيثم يطلب احمد يجي البيت
وبالفعل أحمد جاء وعلى طول بو أحمد دخل بالموضوع
وكان كل واحد منهم مصدوم وابدا مو متوقع انه بيجي يوم وتركي بيتزوج..
ومن مين..!!
من اختهم الصغيره..!!
اختهم..غلا..دلوعة البيت..
-----------------------------


رجع احمد شقته بعد مااصدمه الخبر
وسماح استغربت من وجود أحمد لأنه هالوقت هو بدوامه..
اما أحمد ماعطاها فرصه تستغرب اكثر وقال لها الموضوع..
سماح\مو مصدقه..
احمد ويناظر الفراغ اللي قباله\ولا أنا..
سماح\وش بتسون اللحين..
احمد\ماراح نسوي شي..القرار يرجع لــ غلا ومابيأيدنا غير ننصحها..بس لو تبين الصدق..انا ماأبيها تاخذه..
سماح استغربت من كلام احمد وبان هالشي بوجهها\ليش..!!
احمد\شقولك ياسماح..
سماح\اسمعك..
أحمد بجديه بكلامه\تركي رجل غامض..افعاله ماتعجبني..ومو ماشوفه بالمجالس..يعني اللي اعرفه انه دوم بره السعوديه..لكن لو نجي للحق..هو رجال ماعليه غبار ذكي واسلوبه خطير ويجذب أي شخص يتعامل معاه وبغض النظر عن ماضيه..
سماح\أي ماضي..
احمد بعدم اكتراث\مو مهم تعرفين التفاصيل..واللي فات مات..وماأبي اتكلم بالشخص بغيابه..
سماح\طيب وشفيك تقولها جاف كذا..!!
احمد وماحس بالجفاف بتعامله اللي تدعيه سماح\وش اللي اقول..
سماح وخذت بخاطرها\ترى أنت بالبيت مو بالدوام..!!
احمد\كل هالسنين اللي مرت ولاعرفتي اسلوبي ياسماح..!!
سماح\عرفته..وحبيته..غصبن عني..
ابتسم احمد بحنيه لسماح\طيب ياحلوه..النص ساعه خلصت وانا بطلع الحين..
سماح\اصبر على ألأقل تغدى..
احم\طيب حطيه بسرعه..ماأقدر اتأخر اكثر..
ابتسمت سماح وطلعت هي تقول ان شاء الله
تمدد احمد على السرير وتذكر فجر ..وخذ التلفون وكلمها..


 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
قديم 25-05-07, 12:29 PM   المشاركة رقم: 28
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 29
شكراً: 0
تم شكره 27 مرة في 17 مشاركة

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مرت الأيام بأحداثها الكثيره..
"غلا تفكر بالموضوع ليل نهار وكثير استخارت لكن ماحست بشي
صحيح كانت تحلم..بس احلامها كانت عاديه ماتدل على أي شي..
وطبعا مانست تقول لجمانه اللي انصدمت هي الثانيه بالخبر وماقدرت تفيدها بأي شي غير أنها قالت لها استخيري وتوكلي على الله..

"تركي كان اكثر شخص رايق وكأنه الموضوع مايعنيه ابدا.لكن الشي الوحيد اللي متخوف منه..انها ماتطلع اللي في باله..وكان مصمم على شي اذا عرف بمو افقة غلا..
"يوسف كان شغله الشاغل بلوحاته ونوم الليل ماينامه وكل هذا عشان ينهي اللوحات باقرب وقت ممكن
"فجر كانت حزينه وبين نارين..ودها تعترض على زواج اختها..وبنفس الوقت عقلها يحتم عليها السكوت..ثم السكوت لأجل قريب..
"الوليد وبعد محادثته اللي صارت بينه وبين جمانه رجع ألأمل يكبر بداخله وكانه وجود جمانه بجنبه دافع له عشان يبدى تخطيطاته اللي رسمها من اول ماطاحت رجله بنيويورك..لكنه ظل يترقب محادثه ثانيه من جمانه تعطيه حافز اكثر وتروي اشتياقه لها..
"جمانه مو أحسن حال من الوليد..كنت تتمنى تعيد المحادثه وكانت تعرف بسهوله أنها تقدر..لكن احساس الذنب مانعها..لكن مشاعرها ولهفتها طغت على كل عادات وتقاليد واجبه عليها..وقررت أنها باقرب فرصه تعيد المحادثه..
"لؤي كان حاله مايسر..حاس أنه مو راسي على بر....مره يحس بالأمان بالقرب من يوسف ومرات شعور الحزن يغلبه ويهدم أي ذكرى حلوه خالده فيه..
"راوين وطلال غارقين باحلامهم الورديه اللي يبنونها بأيدهم ومو عارفين وش مخبيه لهم الأقدار..!
"ابتسام تصبح وتمسي على صورة يوسف وبدى أمل بداخلها يكبر..وكل مره تاخذ عزيز وتكلمه عن اخوها يوسف المنتظر..
"هيثم عايش بحيره والسبب خطبة أخته غلا اللي مو راضي فيها..
"احمد وسماح حياتهم هاديه يتخللها حب واحترام متبادل..
"سميه لازالت تندب حظها العاثر..وموضوع الطلاق معيشها بحاله نفسيه.
"ياسمين تعيش بحالة حرمان..
"عبدالرحمن ناسي الدنيا مع بنته ريوف
-------------


أخيرا وبعد طول انتظار اسبوعين غلا اعلنت موافقتها على تركي..
ويوم عرف هيثم كلم طلال وهو معصب ووده يدعم أي احد قدامه
طلال\ول ول ول..كل هذه عصبيه..ليش تنافخ يأأخي فقعت طبلة اذني..

هيثم بنرفزه وهو يرص على اسنانه\مقهور حدي..
طلال بطنازه\عسى ماشر يالحبيب..!!
هيثم\اختي غلا انخطبت..
طلال تكدر لأنه عرف من ياسر انه تركي اللي خاطبها وكان وده يعترض لكنه ماتهور وسكت\ادري..
هيثم\صج..!!
طلال\اجل اكذب عليك..!!
هيثم\وش رايك أنت..!!
طلال وبطنازه\وبعد لي راي..انت تعرف اني اموووت بتركي ولد عمي.أحبه حب مو طبيعي..اعشقه..احب التراب اللي يمشي عليها..!!
هيثم\خير خالد المريخي..
طلال\لا حامد زيد..!!
هيثم \ياثقل دمك..
طلال\عدال طالعوا مين يتكلم..
هيثم\الشرهه علي أنا اللي اكلمك وأبي افضفض ..
طلال\والله محد قالك دق على هالرقم..
هيثم\ايا الهيس..!!
طلال\جب..استح انا اكبر منك ..
هيثم\تخسي وانا ولد سالم..
طلال وميت ظحك\وتخسي مرتين وانا ولد ماجد..
هيثم وماقدر وظحك من قلب\ههههههههههه اقول..شفيك لك اسبوعين ماجيت..
طلال\شسوي يابوك الأمتحانات كسرت الظهر..
هيثم\ايه تحجج بالأمتحانات.اعرفك انا..مو علينا هالحركات يابابا شفت اللي بالي بالك ماجوا الشرقيه قلت ماأقدر على فراقهم..
طلال\ايا يالحمار..كاشفني وانا ماأدري..شسوي بعد القلب ياأبوك يذبح.بس والله كان عندي امتحانات..
هيثم\المهم بتجي هالأسبوع..!!
طلال\انا أقدر افارقك اكثر م اسبوعين..اكيد بجي..
هيثم\اجل اوكيك..انتظرك ألأربعاء..وخسرتني يالحمار باي..
طلال\والله محد قالك تدق..
هيثم\انقلع..وسكر بوجهه..
عصب طلال لكن ماسرع ماظحك على ولد عمه العصبي..
غط تلفونه بالسرير ورجع ياخذ كتابه ويكمل مذاكرته الا بجية ياسر له..وكان ماسك صينيه بأيده فيها فيها حلى التوفي..
ابتسم طلال وكان توه متعشي لكن مو مشكله بي يحلي.
خذ الصينيه من يد ياسر وحطها على الطاوله وبدى ياكل بالشوكه
طلال\تعال اكل معي..
ياسر \لا واللي يرحم والديك توها راوين مذوقتني اياها غصب طيب..
طلال وبعفويه قال\ليش هي اللي مسويته..!!
ياسر بعدم اكتراث\ايه.وماخلتني اطلع الا لمن اذوقه بنفسي..وظحك..تخاف مايطلع حلو وتتفشل من ابوي..
طلع ياسر بعد مارمى القنبله بوجهه طلال..
وطلال وش كان حاله..
حاله مايسر ابدا..
ابتسم بدون شعور..وهالأبتسامه تحولت لظحكه خفيفه ..وهالظحكه الخفيفه تحولت لظحكه قويه سببت صدى في الغرفه..
وكلها تدل على سعادته وحبه لراوين..
"..وتلومني ياهيثم..اذا ماجيت الشرقيه..انا اقدر اصلا اخلي القلب وانزل.."
"..احبك راويـن..احبك.."
===========



كلمت فاطمه(ام احمد) نور عشان تبلغهم موافقة غلا..
واول ماعرفت نور قالت لراوين اللي كانت تحتري امها تسكر السماعه
نور\واخيــرا.. لك يارب....
راوين\بس طولوا يمه..اسبوعين..
نور\يحق لها غلا..لو جلست شهرين بننتظرها..
راوين وحاسه بالغيره\ومن اللحين بتعطينها الحب..
نور\ليش تغارين..!!اقول بلا هذره وروحي دقي على اخوك..انا بروح ابلغ أبوك بهالخبر..
راوين بزعل\طيب..
نور\من صجك أنتي..!!اللحين بدال ماتفرحين بتغارين..!!
راوين وماسكها اصبعها بخجل\السالفه مو كذا..بس هذا وغلا وماجت وشوفي كيف تدافعين عنها..!!
سكتت نور..مو عارفه وش تبي تقول راوين.
لكن راوين كانت خايفه من شي معين..لكن حاولت تتناسى هالشي على الأقل هالفتره ..
وحست أنها غبيه
ليش تفكر بهالمواضيع وتستبق الأحداث..
ويوم التفت لأ امها ماشافتها وعرفت أنها ماقاومت وراحت تقول لأبوها..
ابتسمت لأمها..
من زمان ماحست انه امها فرحانه كثر اليوم..
خذت تلفونها ودقت على تركي تبشره..
---------------------


تركي هالفتره كان مع مبارك في المقهى وبأيده الاب توب يشيك على اسهمه اللي شراها من فتره
سمع تلفونه على الطاوله يرن وكان مكتوب"راوين"التفت على مبارك اللي كان جالس جنبه
وحس بارتباكه..رد عليها من المايك وطنش مبارك..

تركي بصوت اجش\نعم
راوين\هلا تركي..
تركي\هلا راوين..خير..!!
راوين في بالها"يالله ياثقل دمك ياأخوي"\تركي..مبروك غلا وافقت..



لحظات قصيره مرت في بال تركي..
ويوم استوعب الخبر..رد على اخته بجمود
تركي\زين أنا جاي اللحين.سلام..وسكر السماعه..
مبارك\خير,,
تركي ووقف وسكر الاب توب\انا مظطر امشي..
مبارك\ليش..تونا جايين.
تركي\بنت عمي وافقت..
مبارك بابتسامه\لا..مبروك..
تركي\الله يبارك فيك..سلام..
مبارك\والقهوه..
ناظره تركي بازدراء وقال وهو ماشي\اشربها لوحدك..
طلع تركي من المقهى وترك مبارك يفكر بــ راوين..
هو ناوي انه يتقدم لها مره ثانيه..
لكن مو اللحين..لمن تخلص هالسنه..
------------------


ركب تركي سيارته وحط الاب توب بالسيت الثاني ومشى للبيت
وهو يفكر بــ غلا..

احداث كثيره مرت في باله..
وكانت اولها
موقفه معاها يوم طاحت بحظنه..
وكيف حركت شي فيه بدون مايحس..
تذكر شكلها وهي معصبه عليها تذكر شعرها الطويل اللي علق بثوبه..تذكر شتمها له.
وابتسم لأول مره..وهو يتخيل شكلها في باله..
تذكر الموقف الأخير في بيت عمته وكيف تصادم معاها
تذكر عيونها اللي جذبته..
لدرجة أنه ظل فتره يناظرها بدون مايحس..
واخر مره يوم شافها بالبحر وعرفها من بد البنات كلهم..
واتسعت ابتسامته أكثر
صحيح هالأسبوعين كان بحالة تفكير ..
لكن ماكان يعني له شي امام خوفه انها هي البنت نفسها اللي شافها او لا..!!
كان خايف انه كل تخطيطاته تكون خاطئه ووهميه..
لكن ثقته بنفسه خلته مايتراجع ويعرف انها هي غلا..
واللحين هو ناوي يتقدم للخطوه الثانيه بأسرع وقت ممكن..
وصل تركي البيت ونزل من السياره ودخل البيت على طول
وماشاف احد بالصاله وعرف انهم بالصاله الفوقيه
طلع فوق وشاف الكل مجتمع
أمه وابوه وراوين وياسر..
غصبن عنه ابتسم لهم
من زمان ماحس بهالتجمعات
او يمكن هو اللي مايحرص على هالتجمعات
لكن اللي يعرفه اللحين انه سعيد بتجمعهم.
جلس جنب ابوه اللي بارك له
تركي\الله يبارك فيك يبه..
وسمع صوت ناعم يجيه من بعيد وعرف أنه امه تبارك له
رد عليه بجفاف غصبن عنه..وعلى طول رد على راوين اللي باركت له
بو تركي\ها وش معزم عليه اللحين..
سكت تركي..وش يقول لهم اللحين..
يقول أنه يبي يشوفها بنظره شرعيه
هو من حقه هالموضوع..لكن كيف يفهم ابوه..
تركي\عن اذنك يبه انا ابي اشوف البنت ..نظره شرعيه..
بو تركي وضاقت نفسه\مااظن انه له داعي..
تركي\ومين قال ماله داعي..انا هذا شي من حقي..
راوين شاركتهم بالموضوع\مافيها شي يبه..وبعدين لاتنسى انه تركي مو مختلط كثير معاهم.
بو تركي\شنوا يعني بتغير رايك اذا ماعجبتك البنت..

تركي كان هذا اللي حاطه براسه اذا ماكانت هي غلا نفسها بيتحجج بأي شي وبيطلع من الموضوع بسهوله ويبفك الخطبه..
وهو حسبها صح اللحين..ومحد بيعارضه اذا رفض..هذا شي من حقه..
هذا هو تركي..بيظل تركي الأناني..
لكن مين بيعرف وش براسه..
محد يدري وكلن كان على نيته..
وحتى بو تركي وافق على طلب ولده وكلمه اخوه بالموضوع..
وبوأحمد رجل متفهم ماعارض ابدا لأنه مايبي مشاكل وخصوصا بهالأمور
وعرف انه النظره الشرعيه من صالح ألأثنين..
تركي..وغلا..
لكن السؤال اللحين..!!
وش ردة فعل غلا من الموضوع..!!
===============



شنوا..شنوا..!!ماله داعي هالحركات..!!
ام أحمد وهي تبي تمتص غضب ولدها\ياهيثم..هذا من حق الولد..وانت لو تزوجت أكيد بتطلب ..
هيثم\يمه شفيك..هذه بنت عمه..يعني شلون اذا ماعجبته بيكنسل الخطبه..
ام احمد\لا طبعا..هذه كلها شكليات..
هيثم\ومدام انها شكليات ليش يطلب..!!
ام احمد يأست من ولدها\أحمد عقل أخوك مانبي مشاكل..!!عمك وولده بيجون بكره واخوك ناوي يفضحنا..!!
أحمد كان طول الوقت ساكت ..ومو متقبل الفكره ابا..لكن مايقدر يقول شي..
أحمد وبهدوء\أنتوا كلمتوا غلا..
أم أحمد\أيه قلنا لها..
أحمد\وايش رايها..!!
غلا\ماقلت شي سكتت..
هيثم وثار زي المجنون\يعني موافقه..!!
أحمد\وانت ليش حارق اعصابك..
هيثم\والله اللي يجلس بهالبيت يستخف..انا طالع..
خذ هيثم غترته بعصبيه وطلع وهو يتحرطم وراح لسلطان..
أحمد ظحك عليه من قلب\كبريت هالولد..
أم أحمد\طالع على منوا يعني..على أبوه..
أحمد أستغرب من أمه كيف تقلب المواضيع\ردينا..!!
أم احمد\أسكت أنت بس..روح دوامك ليحاسبونك غياب..
أحمد\أفا الغاليه زعلانه علينا..!!
أم أحمد\مو زعلانه..اهم شي تكون مرتاح ياولدي وماعليك مني..شخبار سماح اللحين..!!
احمد وصابه الخوف\ليش فيها شي..!!
أم أحمد وعصبت عليه\شفيك أنت..أسال عنها حرام.!!؟
أحمد وتنهد براحه\اشوه..لا هي بخير ..
============


كانت ماسكه المخده بأيدها وتظغط عليها باظافرها بأقوى ماعندها
وتفكر..
تحس بحراره كبيره..بداخلها..
خذت شعرها المفتوح بكلب صغير ورفعته لفوق..
فصخت جاكيتها وظلت ببلوزه نص كم قطنيه ورديه
خذت منديل وامسحت الروج والكحل اللي ساح بعيونها.
تقدمت للمرايه تناظر نفسها..
كل شي بجسمها يدل على الأحمرار..
خدودها..شفايفها..اطراف اصابعها..
كل شي كان احمر..
تذكرت امها وش قالت لها..
وماتـت خوف..
تحس بقلبها طاير..مو موجود بداخلها..
تحس بالخجل بنفسها..
قدمت على خطو ه كبيره هي ماتوقعتها..
وبكره اول نتايج هالخطوه..
تركي بيشوفها
"لا مستحيل.. ماأقدر"

بذوب والله قدامه..
غطت وجهها بأيدينها وهي تتخيل الموقف..
وظحكت بخجل على حالتها..
"اوكي غلا خلاص..مابقى وقت لازم تجهزين عمرك.!!
شسوي طيب..!!
ماأقدر..ماأقدر..
اتجهت لدولابها وطلعت كذا بدله ورمتهم على السرير
ورمت نفسها عليهم وهي تصيح
خوف..ورغبه مجنونه أنها تشوفه..
/
/
/
/
/
/
انتهـــى<<ادري كرهتوا هالكلمه..

الصدمه اللي مخططها تركي وانانيته الزايده في الغاء الخطبه اذا ماتحقق اللي في باله..!! وكيف بيكون لقاءه مع غلا اذا عرفها..!!
غلا بنت دلوعه قلبها رهيف وكله حب..سذاجتها بتتوافق مع شخصية تركي..!!
فجر وصرخه قديمه تفجرت بــ ظهور تركي..وش تخبي لها الأيام مع خطيب أختها..!!
الوليد وأول محادثه بيستمر بهالطريق..!!
لؤي وحياته المتناقضه..!!ويوسف وبداية طريقه..!!
راوين وخوفها على أمها..و ش سببه..!!
كل هالأمور بتتوضح بالأجزاء الجايه













الجزء الرابع والعشرون
من يلبـي النـداء..!!؟
===============



يالله حبيبتي.ابوك ينتظرك بالمجلس..ماراح أناديك ثانيه..رجولي تكسرت..!!
سمعت غلا كلمة امها ورجعت تجلس بالسرير مره ثانيه
مسكت قلبها بألم..وهي حاسه انه بيوقف من نبضاته..
من امس وهي ماطلعت من الغرفه الا مره وحده يوم شربت لها ماي ورجعت بسرعه..
وظلت طول الليله وهي تفكر بالي بيصير بكره..وصابها أرق فظيع وتوترت اعصابها..
ونامت وهي مو شاعره بنفسها..
وماراحت الجامعه طبعا وكملتها نومه لحد اذان الظهر..وكل هذا بسبب تفكيرها بالنظره الشرعيه..
سمت بسم الله وهي تجاهد تنسى افكارها اللي تخرعها..ووقفت وناظرت نفسها بالمرايه نظره اخيره..
كانت لابسه بلوزه سوداء مخططه على الجوانب باللون بألأصفر الفاقع والتنوره طويله وجينز اسود من النوع الثقيل..
رتبت شعرها وربطته للمره الثانيه بربطة الحصان..وماكانت حاطه شي اضافي غير الكحل والملمع الوردي الفاتح..
وطلعت من الغرفه ونزلت للصاله بصعوبه..ومالقت غير امها وفجر اللي ابتسمت لها ابتسامه حنونه..
ردت لها غلا الأبتسامه ومشت لممر المجلس..
وشافت الباب مفتوح وعينها طاحت على طرف ثوب ابوها اللي شافها ونادها..و رجعت على طول وهي خايفه ومو قادره تتقدم ولاخطوه..
رجولها خانتها..وكل احلامها وآمالها بشوفة تركي انتهت..
غمضت عيونها باحراج ورجعت فتحتهم من جديد..
تبي تركز وتلبي نداء ابوها لكن عجزت وتوها بترد الصاله الا شافت هيثم طالع من المجلس الثاني..
هيثم\شفيك غلا..تعالي..
غلا بتوتر\هيثم خايفه..
هيثم ويجاهد يمسك نفسه ومايخرب الموضوع\سمي بالرحمن ودخلي..انا بكون معاك..
غلا\مين داخل..!!
ابتسم هيثم بطنازه\مافي احد غير خطيب المستقبل وابوي..
غلا بعجله\عمي مو موجود..
هيثم\عمي معي بالمجلس الكبير..
ارتاحت غلا..على ألأقل ماراح تنحرج من عمها..
غمضت عيونها للمره الأخيره وهي تتنفس بقوه وردت تفتحها وتهدي نفسها ومسكت ايد هيثم بقوه..
رحمها هيثم وهو يتخيل اخته اخر العنقود دلوعة البيت تتزوج من هالرجل الآلي والغامض تركي..
تمنى يسوي شي ويفركش الخطبه..بس قل الحيله منعته..
ومدام أخته راضيه مايقدر يعترض ولايفتح فمه بشي..
غلا وترمش بعيونها بتوتر\انا جاهزه..
مشى هيثم معها للمجلس اللي مايبعد خطوتين وفتح الباب اللي كان مردود ودخل قبل أخته ودخلت هي وراه ولأنها كانت منزله عيونها شافت اثنين واقفين وعرفت أنه واحد منهم تركي..
حست بأخوها يجرها ويجلسها جنبه وهي كانت زي الآله المطيعه له..
واخيرا جلست على الكنب..لكن اللي عرفته أنها قبال تركي..

بوأحمد\غلا بنتي..رفعي راسك..
ماتت غلا يوم سمعت أبوها وكأنها ناقصه احراج..وبدون شعور مسكت ايد أخوها وظغطت عليها..
لمن سمعت للمره الثانيه اسمها .لكن ماكان هذا صوت ابوها..

تركي\شخبارك غلا..!!
كل اللي قدرت تقوله بصوت اشبه بالهمس.. ..\..وتركت أيد اخوها بسرعه.. وطلعت بخطوات سريعه.. وشعرها يطير وراها من طوله..

كل هذا وتركي متصنم لأنها عرفها..
كان خايف تكون وحده ثانيه
لكن يوم شاف طول شعرها ومشيتها وهي تمشي بتطلع تأكد
لأنه تذكرها يوم تهرب عنه وتدخل بيت عمه ذاك اليوم..
وبدن شعور ابتسم ابتسامه خفيفه على جنب ونزل عيونه لأول مره من جت..
أم احمد\ها شرايك ياتركي..!!
رفع راسه ولازال مبتسم\..توكلنا على الله..
"""
بعد ماطلعت غلا من المجلس طلعت غرفتها لفوق..وقفلت على روحها الباب.
ماتبي تشوف أحد وهي بهالحاله..
وبيت جدها مستحيل تطبه
اول لازم تريح دقات قلبها اللي كأنها حفله على قولة جمانه وبعدين بترجع طبيعيه وبتطلع لهم..
لكن متى بتثبت هالدقــات..وتركي موجود!!؟..ماأظن..!!؟
==============



كانت جالسه جنب جمانه وينتظرون أي خبر عن غلا..
ويوم يأست وطفشت مسكت التلفون وعطته جمانه اللي كانت تنتظر مثلها
جمانه\شسوي فيه..
راوين\كلميها..!!
جمانه\وليش انتي ماتكلمينها..!!
راوين تفشلت..كيف تكلم غلا..وايش بتقول لها..!!
المفروض انها تكلم اخوها...لكنه مقفل جواله..ومايدري انه في ناس يحاتونه..
راوين\انتي احسن جمانه..انا بنحرج اذا كلمتها...!!
جمانه\ادري..لكن الحماره انا كلمتها بس ماترد علي..ويوم كلمت البيت ردت فجر وقالت مقفله على نفسها الغرفه..لكن كل شي اوكي..
راوين وبعجله\يعني شافها..
جمانه ومالها خلق تعيد الحكي\اي شافها..بس والله منقهره منها الحماره ماتبي تلكمني..
فرحت راوين ..\..قومي والله اني فرحانه..
جمانه\ايه حبيبتي اكيد بتفرحين..!!بس والله مو مصدقه السبال غلا بتتزوج..
راوين\هههههه يالله عقبالك..
جمانه وهي ناويه تجننها\وانتي بعد..
ابتسمت راوين..وتذكرت طلال..وسرحت..
جمانه\ياحليلك والله..يعني صدق...!!
راوين وتدعي العكس\شنوا اللي صدق..!!
جمانه\حطي عينك بعيني وتعرفين..!!
رفعت راوين عينها وناظرتها وماقدرت تطول ونزلت عينها..
جمانه\يعني اللي شفته صدق..!!
ماأستحملت راوين وقامت ورمت وحده من المخدات عليها..
جمانه ومسكت المخده\وبعد تضرب..تعالي وين بتروحين..
راوين\تبيني لحقيني..!!
قامت جمانه تتبعها ومسكت بأيدها وطلعوا فوق
راوين\شتبين لاتحاوين ..ماعندي كلام اقوله..!!
جمانه\وانا ماأبيك تقولين شي..تعالي معي فوق..بقص غرتي..!!
راوين طالعته بنظره..وظحكت ..\ليش حبيبتي..!!
جمانه\بس..كيفي..زهقت منها..امشي بقصها..
راوين وعجبتها الفكره\يالله..امشي معي..بسوي لك فيها حركات..
جمانه\اقول اسكتي..مو ناقصه يصير لي مثل المره اللي فاتت..قصتيها لي وصرت عنز..
راوين\ههههههههههه والله أنك نكته..ياربي..جمون لاترجعون بيتكم خليكم جالسين هنا,,,
دخلت جمانه الغرفه وفتحت الأنوار\انطمي ..انتوا لكم اسبوعين ماجيتوا..وبعيدن انا اشتقت لغرفتي..وامي مابقى لها شي وبتخلص الأربعين..
راوين\وأخوك ماسمعتوا خبر عنه..!!
سكتت جمانه شوي..وبعدها تكلمت\يقول أبوي بكره بتطلع نتايج التحاليل...
راوين\يالله ان شاء الله كل شي سليم..
جمانه بهمس\تصدقين وحشني..
راوين\ليش انتي ماتروحين تشوفينه..!!
جمانه ابتسمت بحزن\لا انا وامي نروح له كل يومين.....بس انا قصدي... ناصر..
راوين متفاجأه\نــاصر..!!

جمانه والدموع خذت بمكان بمحاجرها\وحشني..وحشني راوين..ابي اشوفه..ابي اجلس معاه واضمــه واصيح..واقول له ياأخوي مانسيناك..
تدرين راوين..انتوا يمكن تفكرون أني ماأهتم فيه ولا يجي على بالي..بس الحقيقه مّره..راوين أتمنى وجوده.بيننا..وحتى لو كان معاق..راوين احسه محتاجنا..يبينا..يبي يكون موجودين جنبه .. اخر مره يوم شفته كانت دموع بعيونه..كنت اشوفها واتقطع ..كنت اعرف انه فاقدنا ..محتاج لنا..ويوم أمي قالت له هذه جمانه أختك..رفع عينه لي..وكانت نظرته زي السكاكين اللي تنقز بصدري..حسيتها كلها لوم وعتب والم..لكن احنا ظلمّه ياراوين ظلمّه..
راوين كانت تسمع جمانه اللي نفجرت فجأه وتشوف الدموع بعيونها..وخافت عليها..ورنت في بالها كلمة .."ظلمه"..

تداركت الموضوع..وتكلمت بسرعه\ومين قال أنكم ظلمه..جمانه حبيبتي..انتوا تبون له الخير واذا كان هو جنبكم بتظلمونه بجلسته اللي مالها فايده..هو هناك مرتاح..يتعلم اشياء كثيره..ماراح يتعلمها بوجوده بينكم..وبعدين لاتنسين أنكم تزورونه..يعني ماتقاطعونه مثل الباقي..
جمانه\بس ياراوين..انا قلبي يعورني..احس اني مقصره..صدقيني شعور الذنب ذابحني..لكني اكابر..اشوف أمي تصيح وتجفف دموعها بعيونها..وماأروح لها..ولا اقولها شفيك يمه..
ماعمري جيت وطبطبت عليها.ولا حسستها بان في أحد واقف معاه..يشيل همومها..
أنا أعرف انها تصيح على ناصر..لكن مو بأيدي شي اسويه..
ماأقدر اعيش الموقف..لأني تاثيري بيكون سلبي..
والمصيبه أنه امي ماتعرف باللي بقلبي..
تفكرني قاسيه عليه..وانا العكس..
انا تعبانه ياراوين..وصعب أني أعبر عن اللي بداخلي.
صدقيني حاولت كذا مره اكلم امي..افهمها..لكني جبانه..جبــانه..

سكتت راوين..وماعرفت كيف ترد..ولا أيش تقول..
وخطرت فكره في بالها..
راوين\تبين نصيحتي..
قامت جمانه واتجهت للنافذه وهي تمسح دموعها\مافي حل..
قامت راوين وراها ومسكت كتفها بحنان\شوفي..روحي قولي لأمك أنك تبين تزورين ناصر..
جمانه بعجز\ماأقدر..
راوين\ليش..!!
جمانه\لأني جبانه..ماأمتلك القوه عشان اشوف ناصر..
راوين\أنتي من متى ماشفتيه..
جمانه وعورها قلبه على فرقا أخوها\هالشهر..بكمل سنه..
راوين حطت ايدها على فمها\والله..
لفت جمانه عليها بعصبيه\شفتي كيف انا قاسيه..!!قلبي حجر..
راوين ولازالت منصدمه\مو من حقك..!!
جمانه\أدري..ادري..والله أدري..بس مو قادره..تكفين فهميني مأأقدر اشوف اخوي بهالشكل واسكت..فهموني ياناس فهموني..
راوين\فاهمتك..وربي فاهمتك..واذا تبين تريحين نفسيك من هالعذاب روحي زوريه..صدقيني بتجين وانتي شوي مرتاحه على الأقل سويتي الواجب..انا مااطلب منك المستحيل..بس حاولي تزورينه وتتقربين منه..يعني مثلا الزياره الجايه اشتري له هديه..تعبرين له عن حبك له اذا انتي ماتقدرين تبينين مشاعرك له..وصدقيني أنه بيفرح بوجودك وبهالهديه ..لأنه بيعرف أنك مو ناسيته..
مسكت راوين ايد جمانه واضافت..جمانه سوي اللي قلت لك عليه وباذن الله راح ترتاحين..ها..شقلتي..
جمانه ونزلت عليها الرحمه والسكينه\خليني افكر شوي..
راوين\خذي وقتك حبيبتي..وانا أعرف انه قلبك كبير وبتوافقين..
جمانه\ان شاء الله..
راوين\الا تعالي..ماأنتي ناويه تقصين غرتك..
جمانه\خلاص ماله داعي.
راوين هي ناويه ترد الأبتسامه بوجهها\لا ياعمري..مطلعتني فوق عشان تقولين لا..قومي بس قومي..جيبي المقص..
ابتسمت جمانه وهي عارفه انه راويان تحاول تسعدها\ماأبي..
راوين\مو على كيفك قومي..!!
جمانه\قلت لك ماأبي..
دزتها راوين بظهرها عشان تقوم..وجمانه تحاول تثبت نفسها..بس ماقدرت وقامت غصب..
-----------------
ابتسام\حسبي الله على بليسك..عزيز..وهذا احنا تونا جايين..
كانت ابتسام توها داخله بيت جدها ومعاها عزيز اخوها اللي من شاف ريوف استلمها ركلات بالكوره.وريوف مسكينه تفكره يلعب معاها
عزيز وهو ماسك الكوره وبصوت فيه بحه\شسوي فيها هي اللي ماتعرف تلعب..
ضربته ابتسام بخفه وخذت منه الكوره وعطتها ريوف\ضربيه مثل ماضربك.
ريوف وهي تتمايل بدلع\ماأعلف..
ابتسام\الله وهقه.شلون ماتعرفين حبيبتي..
ريوف وشوي بتصيح\انتي تقيه..
عزيز بصوت عالي\لا والله..انقلعي يابومه..
ريوف\سوفيه يقولي بومه..
ابتسام\انت من علمك هالكلام..
عزيز وهو يدعي الخوف\وليد..وليد علمني..
ابتسام ومالها خلق تتجادل اكثر..خذت نفس وعلت نبرة صوتها\شوف عزيزوا..انا بطلع للبنات وان شفتك طقيتها ..والله باخذ الكوره وبشقها لك..
عزيز ومو عاجبه الموضوع ابدا\زييييين..بس تخانقيني..
ابتسام ولفت على ريوف\خلاص حبيبتي اطلع فوق..
ريوف وتفرك عينها ببراءه\خلاص لوحي..
ابتسام\فديت الحلويين والله..
طلعت ابتسام وهي تتوعد عزيز بعيونه..لمن وصلت غرفة البنات..وشافت جمانه جالسه على كرسي التسريحه وراوين واقفه وبأيدها مقص وشكلها قاصه ومخلصه..
جمانه شافت ابتسام لأنه صورتها انعكست بالمرايه\بسوووووم..
قربت منهم ابتسام وسلت عليهم وهي تشوف غرة جمانه المقصوصه..\واخيرا قصتيها..!!
جمانه بابتسامه روعه\شرايك..
ابتسام\محليه وجهك..
راوين\احم احم..طبعا كل شي مني حلو..
جمانه وهي تضبط شعرها وترفعه من جديد\ويـه وبدت تتكبر علينا..اقول تراهي قصة مقص لا اقل ولا اكثر,,
راوين\المهم اني سويت شي..
ابتسام\مو نازلين..
راوين\الا بننزل..زهقت من اغرفه..
ابتسام\يالله امشوا..
جمانه وصرخت\صبروووا..
ابتسام\اوووص..امشي راوين..
رفعت جمانه شعرها بسرعه ومشت وراهم لمن تخطتهم ونزلت قبلهم..

الكاتبه:"وصيت قلبي عليك"

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
قديم 25-05-07, 12:33 PM   المشاركة رقم: 29
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 29
شكراً: 0
تم شكره 27 مرة في 17 مشاركة

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



يعني شنوا..مو رايحين بيت جدي..!!
ام احمد\انتي ماتشوفين اختك مقفله الباب والشكر كأنها الوحيده اللي انخطبت..!!
اظحكت فجر غصبن عنها\يمه تعرفين انتي غلا..دلع..
أم احمد بحسره\وهذا اللي مخوفني يافجر..
فجر\تفائلي بالخير..واللي الله كاتبه بيصير..
ام احمد\ونعم بالله..
فجر\اللحين هيثم وابوي بيت جدي..
ام احمد\ايه راحوا ..وهيثم يقول اذا بتجون دقوا علي..
فجر\طيب يعني شلون بنروح والا..!!
ام احمد\اكيد بنروح بس صبري على أختك..قومي طقي عليها الباب اخر مره وقولي لها احنا اللحين بنروح..وانا بدق على اخوك
فجر\ان شاء الله يمه..
قامت فجر وطلعت لغرفة اختها ودقت الباب دقتين وفتحت لها غلا وهي منزله عيونها
غصبن عنها فجر ابتمست لعفوية اختها..وماقدرت تستحمل وانفجرت ظحك\من صجك انتي..غلا كل هذا حياء..
غلا وتلعب بأظافرها\فجــر..شفيك يعني بتزيدين علي..
فجر\تكفين غلا خليني اشوف وجهك..
لفت غلا وجهها الجهه الثانيه وهي ميته احراج\ياربــي...شفيك فجر..!!
فجركتفت ايدينها\خلاص ماأبي اشوف وجهك..بس انا جايه اقولك بتروجين بيت جدي..!!
غلا على طول قالت\لاااا..مستحيل..
فجر\ليش تستحين..!!
غلا وترمش بعيونها\اكيد استحي..
فجر\وانا اقول رأيك صائب..بس تخافين لوحدك..!!
لفت وجهها غلا بسرعه\لالا ماراح اخاف..واذا سألوك عني قولي لهم أني نايمه..بس الله يخليكم لا تتأخرون..!!
فجر\من عيوني..خلاص ان بطلع..
بتطلع فجر توها الا مسكتها غلا من كتفها\فجــر..
فجر\ايوه..
ترددت غلا تتكلم او لا..ويو بتتكلم شافت شبح ابتسامه على وجهه اختها أنقهرت منها\لا تتأخرون؟؟
فجر\بس..!!
غلا وعصبت\أيه ..بس..
فجر\..على راحتك..
طلعت فجر وقالت لأمها انه غلا بتجلس بالبيت..ومامرت عشر دقايق الا بهيثم يدق هرنات عشان يطلعون
=============




كانوا يتمشون بشواراع نيويورك بعد مافطروا بمطعم قريب من الجامعه..
حدد واجهتك..!!لندن والا باريس والا المانيا..!!
مرر الوليد اصابع ايده بشعره بتوتر ..وسكتت..وظل يفكر ويفكر بعمق..
وزفر بضيق\شوف..انا قالوا لي المانيا بتلقى عرب بس من فئه خاصه وكلهم مطرودين..بس اللي مهاجرين كلهم بفرنسا..وبنفس الوقت ابي اروح لندن..احساسي يقول لنـدن..
احتار ثامر الوقت مايسفعهم أبدا والأمتحانات بدت تقرع ابوابها والوقت ضيق جدا\انا اقول.. اول نمر لندن..ومن لندن للقطار اللي يوصل لباريس..وبكذا بنضرب عصفورين بحجر..
عجبته الوليد الفكره...لكن هل بيلقون الوقت\بس على كذا بنطول..وانت تعرف مانقدر ناخذ اكثر من اسبوع...
ثامر\انت ماعليك بنلقى الوقت المناسب باذن الله..
الوليد\والمانيا..
ثامر\خلها نهاية واجهتنا..احنا مانقدر نمر كل هالبلدان مره وحده..
تضايق الوليد..وظلت هالضيقه معطيه اثر بوجهه..وحركاته وهو يمشي بالشارع من التوتر والخفقان اللي بقلبه\وهنا..!!
ثامر\محلوله نقدر بالويكند نروح أي ولايه..والترتيب بيكون سان فرنسيسكو لــ فلوريدا..
الوليد وقف فجأه\حسبي الله على بليسك..لحد اللحين فلوريدا في بالك..!!
ثامر\لاتفهمني غلط ياحمار..بس ياكثر العرب هناك..عشان اللي باللي بالك..!!
الوليد وحاط ايدينه بخصره\واللي يقولك مو رايحينها..!وش بتقول..!!
ثامر وظحك\بقول تم..وانا أخوك..
ابتسم الوليد..وضرب ثامر بذراعه بخفه\غصبن عنك..امش امش مت برد وشكلها بتمطر..
ظلوا يمشون والوليد رجع يفكر ويخطط بالموضوع من جديد
ولو عليه ..وعلى كيفه..كان مر بالبلدان كلها..ولف هالقارات بمدنها وشوارعها..
لكن وش بأيد الوليد غير الأحلام..والأمنيات..
وش بأيده يسوي..!!
يحس انه زي الطير اللي مو عارف وين يطوي جناحاته..
وهذا هو بيسافر ويبدور على اخوه من بلده لبلده..وقلبه بأيده بيمسكه وبيكون دليله في حله وترحاله. وعيون أخته واخوه وابوه يرعونه ويترقبونه وحاطين الأمل فيه..
يحس أنه حامل أمانه كبيره ولازم يوصلها..
تذكر عيون ابوه قبل مايودعه.. ذيك النظره البعيده كانت لها اثر كبير وعميق في مخيلته..
وكل مايتذكرها يحس بالشرايين تضرب بالخفوق وتعطيه قوه ماشعرها طول حياته..
وبسبب هالنظره..بيضحي بكل شي..
حتى لو كان على حساب نفسه..
ثامر\متى معزم..!!
الوليد\على..!!
ثامر ويطلع الهواء من فمه\على لندن..
الوليد\متى الله ما الله أراد..
===============


عدى اليوم على خير في بيت الجد يوسف..ومحد سأل ليش غلا ماجت لأنهم عارفين الأجابه.
لكن الجده عبرت عن فرحتها بطريقتها..وهي تتخيل هالغلا تتزوج وتجيب عيال..
--------------------


كان يبي مكان هادي يعيد في حساباته وبعيد عن الأزعاج وزحمة الناس..
ومالقى نفسه الا بكورنيش الدمام اللي قليل يتواجدون فيه الناس..وخصوصا بهالوقت المتأخر..
وقف السياره..ورجع السيت على ورى وفتح نافذ السياره اللي فوق..
ورجع يستذكر اخر الأحداث اللي صارت له هالأسبوعين..
وكانت بدايتها اعلان خطوبته الفوريه يوم درى أنه ممكن تكون هذ غلا بنت عمه..
هو ماينكر خطا خطوى كبيره لكن هو يعرف انه مرده بيتزوج والثلاثين سنه من عمره اللي مضوا
كانت مرضيه بالنسبه له..وكفيله باعادة تفكيره ولو قليل بحياته الشخصيه اللي ماتكتمل الا مع شريكة حياته
..لكن اللي لازال مستغرب منه كيف طلعت منه كلمة الزواج بدون تفكير..
ويوم فكر شوي..عرف انه كان متهيأ لهالموضوع بشكل لا أرادي..وخصوصا لأنه غلا كانت ماخذه شغله الشاغل ومسيطره عليه بشكل كلي..
ومن كثر ماهي اسره تفكيره لازل يتذكر شكلها وهي داخله عليه بالمجلس..
ولولا وجود ابوها واخوها..كان صار شي ثاني والمقابله بتكون اجمل.
لكن اللي السؤال اللي طرى على باله..!!
"هل هي تعرف اني نفس الشخص ..!!"
وماسرع ماتناسى السؤال....وهو متيقن بوجود يوم بيعرف اشياء كانت تثير اندهشاته..
وبهالأجابه اللي كانت شبه مرضيه لتركي..
طرى على باله سؤال اقوى واهم من اللي فات..

"متى الخطوه الثالثه.. وبعفويه طلعت من قلبه.."متى تكون زوجتي."
وابتسم على هالكلمه اللي طلعت فجأه ..وظل يفكر بكل ماتحمله الكلمه من معنى..!!
ولمن اشبع رغبته بهاتفكير الممتع بالنسبه ه..
قدم السيت لقدام وشغل السياره وهو مو مستعد يفكر اكثر لأنه النوم داهمه اللحين بسبب عمق أفكاره..
..ورجع طريق البيت..وهو ناوي يمشي الرياض بكره..
لكن لازالت الأبتسامه موجوده..
واستنتج بالأخير أنه هالكلمه لها تأثير" قـوي" عليه..
================




صحت من نومها على صوت أزعاج بالدور التحتي..
غمضت عيونها النعسانه..وفتحتها من جديد بعد ماقامت من سريرها ورفعت شعرها بكلب صغير بفوضويه..
ونزلت لتحت..تبحث عن هالصوت الي بعث فوضوى بنفسها..
وأول من شافت جدتها وهي تضم أمها وتبكي معاها..
وبالزاويه مرت خالها نور جالسه وعيونها تدمع..
ولأنها لازالت غير مستوعبه..فركت عيونها بضيق..وحكت شعر راسها ببلاهه..
وقالت كلمه طلعت من فمها اذا ماكانت من انفها
"شسالفه"
لكن لامجيب..وألأسطوانه اللي عازفه بالجو هي النحيب..!
قربت من أمها اكثر..والخوف بدى يسري بدمها وقالت
"شفيكم"..شصاير"
التفت لها امها وضمتها بقوه وهي تهمس بأذنها
"عمر طلعت نتايج تحاليله..وكل شي سليم ياجمانه..كل شي سليم.."اللهم لك الحمد..اللهم لك الحمد"
اطرافها تجمدت بحظن امها..ولسانها عاجز عن قول أي كلمه تعبر عن مشاعرها..
وكل اللي قدرت عليه..تضم أمها اكثر واكثـر وبعيونها دموع فرحه كبيره انولدت اليوم..
جمانه\صج يمه..صج اللي تقولينه..صج عمر سليم..
مسكت هند وجهه بنتها بفرحه\صج يابعد أمك..الله عوضني..الله عوضني..
ضمت جمانه أمها مره ثانيه وهالمره براحــه وطول انتظار..
الجده\خلاص عاد..كافي دموع..
ابتسمت جمانه..وابتعدت عن أمها
جمانه\وينه عمر..!!
هند\راح أبوك يجيبه..بالطريق..
تذكرت جمانه حوارها مع راوين عن ناصر اخوها..
وهذه الفرصه اللي كانت تنتظرها
هذا افضل وقت ..
اللحين تقدر..
الله اعطاها قوه..ماتدري من وين استمدتها..لكن اللي تعرفه انها قادره تحكي وتعبر وتشتاق لأخوها ناصر
هذه اللحظه اللي تنتظرها جمانه..اللحين تقدر تقول لأمها بكل حب.. أنها..مشتاقه لناصر..
مرت ربع ساعه وجاسم جاء وبحظنه ولده عمر..
دخلت هند عليه ووراها جمانه والجده
مسكت هند عمر بكل قوه وضمتها لصدرها وظلت تبكي وتحبه وترجع تضمه بحنان..
جمانه\يبه
التفت لها جاسم وابتسم لها..
جمانه بكل قوه\أبي اشوف ناصر.. والعبره خنقتها..مشتاقه له يبه..
تفاجأت هند والتفت لبنتها..وجاسم ماكان اقل دهشه منها...
هند\تبين تشوفين ناصر..
قاومت دموعها وقالت بلهجه مازحه\أيه ابي اشوفه والا حرام...
جاسم\لا مو حرام..اللحين نروح له..
جمانه وبسرعه\ومعانا عمر..
جاسم\ومعانا عمر..ولايهمك..
ناظرتها هند بنظره غريبه..لكن عرفت أنها نظرة امتنان..
وهذا اللي كانت تدور عليه جمانه..
هالنظره..
جمانه\اجل بروح البس عباتي..وبجيب عباتك..
طلعت جمانه بسرعه عن الغرفه..وكانت تبي تبتعد عن أمها..
وحست انه الكون كله يهون..
ونظرة امها تكفيها..
===========



بمركز تأهيل المعوقين..
كانت الحياه صافيه..وتخللها صفحات بيضاء مليانه حب وامل لمستقبل مجهول..
كان في صف هالوقت يحظر حصة الرسم..
والموهبين في المركز عده..لدرجة انه تخصص صف خاص لهم..
ومن بينهم كان ناصر جالس على كرسي متحرك بزازيه من زوايا الصف.. وبأيده قلم من نوع الفحم الرفيع..
وقدامه ورقه بيضاء وتحاوطه مجموعه من الأقلام اللي من نفس النوع لكن تختلف الأرقام
كان شديد الحب بالرسم على الفحم..وياما حصل على شهادات بالمراتب العاليه على مستوى المركز
وهالمره كان بأيده رسمه على صدد نهايتها ومابقى غير اللمسات الأخيره
سمع صوت يناديه ورفع راسه بضيق لأنه مايحب باندماجه أحد يزعجه..
والكل صار يعرف بالمركز وخصوصا اساتذته بهالموضوع..
لكن اللي شافه هالمره غير..

شاف امه وابوه واخته اللي ركز عليها ..ورجع مره ثانيه يركزعلى أمه اللي حامله بأيدها طفل صغير..
وعلى طول ابتسم لهم بحب ووله وشوق..
وخانته دمعه وانهمتر بتلقائيه من عيونه..
كان مشتاق لهم..
كثير مشتاق..
صار له أكثر من 3 اسابيع وماشافهم..
ومايعرف كيف يسأل عنهم..او كيف حتى يعبر عن حاجته لهم..
ويمكن الدمعه اللي نزلت من عيونه كفيله عن جواب أي كلمه ممكن تعبيرها..
قربت منه هند وضمته وحبت راسه..وقربت من حظنه عمر وهي تهمس أنه هذا اخوه الجديد
كان ناصر شبه قادر انه يحرك مفاصل ايده ولأنه عمر خفيف قدر يمسكه بذراعه النحيله..
وبصعوبه رفعه عشان يوسه بجبهته ولولا رقبته المايله كان صار بأفضل حال..
شافت جمانه المشهد وماقدرت تستحمل وكانت زي كل مره بتهرب من هالموقف وبتطلع لكن ابوها مسكها من ايدها وقربها من ناصر لمن صارت قباله ..
اما ناصر حس بشي قدامه ورفع عينه اللي كانت مركزه بعمر..وشاف اخته قباله وبتلاقائيه مد ايده لها وبعينه رجا وعتب..وبعينه دموع فرح وشوق لأخته الوحيده اللي فاقدها..
ويوم حست جمانه بهالقبول..تحسفت على ايامها اللي كانت بعيده عن أخوها ..وتحسفت على انانيتها .
وعرفت أنه أخوها بالفعل محتاج لها..ومسامحها..ويبيها وفاقدها..
وبدون شعور طاحت على ركبها وظلت تصيح على رجوله وتقول سامحني يااخوي..سامحنـي..

مرت 3 ساعات وعايلة هند ملتمين عند ناصر..
وكانت ألأجواء روعه تخللها حميمه وحب..
وجمانه ظلت عند أخوها تشوف رسوماته وشهادته اللي حصل عليها ..
وكانت تظحك له..وتعلق على كل رسمه .. ومتمسكه بأيده وشاده عليها بحنان..ونست الدنيا مع أخوها والساعات مرت وهي مو حاسه بنفسها
لمن جاء وقت طلوعهم..
اللي زعلت فيه جمانه..
لكن ناصر كافأها باأحلى رسمه كانت عنده..وعطاها أياه بكل حب..
فرحت جمانه بهالرسمه اللي اعتبرتها أغلى هديه حصلت عليها
وحبت راس اخوها ووعدته بزياره أطول وهديه ثمينه..
وطلعوا من المركز وعيون ناصر تتبعهم وبيظل فاقدهم من هاللحظه اللي ابتعدوا فيها عنه..
وبيظل ينتظرهم..وكله أمل وشوق لهم.
وهذا قلمه..بيظل يعبر عن مافي داخله من حاجه لهم..
ورجعت جمانه البيت بقلب مرتاح ومستقبل مشرق
وحامله معاها أجمل هديه واحلى ذكريات مع أخوها...
=========


مرت الأيام وتركي تحددت اشياء كثيره من حياته والحظ يلعب معاه بشكل كبير.. وأولها ملكته اللي بعد اسبوعين..وغير كذا بدى يشتغل ببيته الجديد اللي كان يبعد بشارعين عن بيت ابوه..
واليوم كان يوم مميز بالنسبه له لأنه كان افتتاح مشروع جنا اللي ظل سنتين يخطط له بنشاط..
وكان هذا أكبرمشروع اتخذه تركي بحياته..

وكان له نظام معين. وعباره عن مبنى من طابقين
الطابق الأول عباره عن أجهزة كمبيوتر من جميع الأصناف وألأشكال..

والدور الثاني يتكون من قسمين قسم خاص لمكتب تركي..وجزء منه لــ مبارك..
والقسم الثاني للعاملين على على تصليح الأجهزه وبرمجتها وتسويقها..
المبنى كان بسيط من نوعه لكن كان من عقل محترف ..وعاملين مميزين ..
والديكورات كانت عمليه يتخللها لونين الأخضر والفضي..
والزوار ملو المكان وتجماعتهم ملت الطابق الأول..
واللي حاب يشتري أو ياخذ فكره عن المكان يتجهه للطابق الثاني..
ولأنه اجهزة الكمبيوتر الشغل الشاغل للناس كان مستوى الزوار يفوق التصور.

بهاللحظه كات تركي يمشي مع مبارك بالممر اللي يوصله لمكتبه وبوجهه ابتسامة رضا\كل شي لحد الآن تمام..
مبارك\والمحلات وش ترتيبهم..
تركي\لاتخاف كل شي مكتوب بنوته..
دخل تركي المكتب وجلس على كرسيه والنافذه الزجاجيه اللي وراه تطل على الدور التحتي..
فتح له صلب زقاره \قول لعبد الحي يطلع لي على المغرب وبايده احصائية الفواتير اللي أصدرت لحد الآن..
مبارك مستغرب\ليش..!!
تركي\انا حاط في بالي ميزانيه معينه..وابي أعرف بهاليوم وين وصلنا..
مبارك\ولايهمك راح اقوله..شصار على البيت..
تركي وتذكر الموعد مع راعي الصبغ\نسيت...زين ذكرتني..وقام من كرسيه وخذ تلفونه ومفتاح سيارته..
مبارك\وين..!!
تركي\اللحين العمال خاسوا بالشمس وهم ينتظروني..سلام..
==========



دبي والا البحرين..!
غلا\دبي..والبحرين..
فجر\شرايك بعد لبنان..!!
حطة غلا ايدها على خدها بحالميه\ياليت والله..
فجر بلهجه حاده\انقلعي..غلا لاتجننيني..هذه ملكه.يعني ماله داعي كل هالمشاوير ..وبعدين لاتنسين أنه الوقت ضايع..
غلا والضيقه محتلتها\ادري..وهذا اللي مخرب ترتيبي..
فجر\سمعيني..احنا نروح الراشد والجمعه سنتر..وبنلقى ان شاء الله..وخلي سفراتك هذه للزواج..
غلا\بس أنا
فجر\أوش ولاكلمه..
غلا وترص عى اسنانها\ياربي..
فجر\اوش..
غلا وودها تتكلم\سمعيني..
فجر\ماأبي..
غلا وتنقز زي الأطفال\الله يخليك..
فجر\لالا لا..واذا عندك مخططات خليها للزواج..انا أعرفك يبيلك شهور عشان يركب اللي في بالك..واحنا ماعندنا وقت..وانتي ياآنسه مافي شي يعجبك..كل مانروح محل يعتفس وجهك..
جلست غلا على كرسي الصاله وهي مضايقه والوقت بدى يداهمها..
هي حاطه في بالها افكار معينه..
وماخلت شي من مواقه الأزياء والا وحفظته..
وودها تفصل لكن الوقت ابدا مايساعدها..
غلا\خلاص اليوم نروح الجمعه سنتر ونشوف..!!
فجر\اخيرا اقتنعتي..
غلا\شسوي فيك..اختي..ولازم اراضيك..
فجر\طيب قومي يافالحه ونادي هيثم..
غلا ورمشت بعينها\وليش أناديه..انتي قولي هيثم وهو بيسمعك..لأنه جالس بالصاله الفوقيه على الكمبيوتر..
فجر\طيب يالله ناديه..
غلا\اخاف حنجرتي الصوتيه توقف,,
هيثم\ماله داعي تنادوني..هذا أنا جيت..
كان توه نازل هيثم من تحت..بعد ماسمه كل حوارهم..
غلا وجلست\اشوه عشان ماأتعب نفسي..
فجر\أوكي قومي ولبسي..ليش جلستي..!!
غلا\طيب..اقول فجر شرايك ناخذ معنا سماح..!!
فجر وعجبتها الفكره\ياليت والله..
غلا\ياربي عاد مابغت جمون تروح بيتهم الا اللحين..ليتها معي..
هيثم بتلقائيه\وخذوا ابتسام بعد..!!
التفت له غلا بسرعه..وفجر انصدمت منه..

وهيثم حس أنه تسرع..وفهمومه غلط\شفيكم..!!
غلا وحطت رجل على رجل\لا والله..!!وايش معنى ابتسام يعني..
هيثم غصبن عنه ارتبك..وهو يعرف انه قال هالكلمه لأنه لازال متأثر باخر مكامله بينه وبين ابتسام وحس أنه حزينه على فراق أخوها مثل ماهو حزين على الوليد\اقول بلامصاخه انا مو قصدي شي..بس البنت اكيد طفشانه وجالسه لوحدها..وبعدين عادي انتوا دوم تطلعون مع بعض..
غلا بهمس\تكفى يابو قلب رهيف انت..!!علينا يالأخو..
هيثم خزها بعينه\اذا ودك تحكين..رفعي صوتك..ابي اسمع..!!
غلا وقامت\ومين قال أني قلت حاجه..خلاص سكتنا..خليني اجيب عباتي احسن..
طلعت غلا تاخذ اغراضها من فوق..وفجرظلت تناظر اخوها وتبتسم له..وهو ماحس بفجر لأنه لازال منصدم ليش الكلمه طلعت منه بعفويه..
وليش لازال يفكر فيها..
ولمن تعمق في تفكيره..تنرفز وطلع بره البيت وهو معصب من افكاره اللي حسها سخيفه..
=========


"انتي أيش..انتي ماتفهمين..صخر..حسي فيني..ذبحتيني بغرورك"
"نفسي يوم أجي واشوف زوجه تنتظرني وبوجهها ابتسامه تريحني من هموم شغلي"
"بس هذا اللي تعرفينه..هات.هات.هات..ماتعرفين يوم تعطين"
"فكيني..سو اللي تبين ..بس ارجوك أبي هدوء..ماأبي أكثر من الهدوء"
"طيب وش تبيني اسوي..هذولي أهلي يامدام"
"ارجوك اذا انتي ناويه على خناقه..قولي لي من اللحين عشان اطلع"
"وش تبين اكثر..عطيتك حبي ورمتيه ورى ظهرك"
"بنام بالصاله احسن..ولا شوفة وجهك"
"اكرهك..واكره الساعه اللي صرتي فيها زوجتي"
"انتي طالق.."
"طالق"
"طــالق"

كلمات تتخلل ذاكرة سميه بكل بشاعه ..كلمات جرحت سميه وضربت بالصميم..!!
مين الظالم.!!ومين المظلوم..!!
مين اللي لازم يعطي..!!مين السبب في طلاقها..
حظها العاثر..والا غرورها وكثرة متطلباتها..
واذا كانت هي السبب في نهاية زواجها اللي تتوج بالطلاق..
وش ذنبها تعيش طول عمرها محبوسة بين أربع جدارن..!!
صحيح هي اللي عيشت نفسها في هذا الوضع وبنت قصور ومسافات بينها وبين الناس..
لكن اكيد في سبب..!!
اكيد في سبب لأنعزالها بعيد عن ناسها واهلها..
اكيد في جرح لازال ينزف وينتظر مين اللي يرش ويطهر..
اكيد في دموع مظلومه تنتظر مين يمسحها..
اكيد في روح بردانه تنتظر مين يدفيها.!!
في الف من سميه..ومن دموع سميه..ومن جروح سميه..
لكن مين اللي يستجيب..!!
مين اللي يسمع ويلبي النداء..!!
مين اللي يفهم ويتعاطف بشكواها..
في رب يسمعك ياالف من أمثال سميه..فاأدعيله..ممكن يستجيب الدعاء بقلب طاهر وتائب..
==========







كان واقف بمكانه اللي متعود يرسم فيه..وهالهواء الطلق يهب بنسيمه الرفراف
والناس يمشون حوله..
ومو حاسين بهالقلب اللي يحمل ذكريات اليمه مدفون بداخله..
ومو شايفين نظرة عيونه اللي تغني عن أي كلمه حزينه كتبها شاعر أو فنان..
هذا يوسف..
:::::::::::::
ارسم صورته..واتخيل ملامحه
ملامحه اللي محفوظه بذاكرتي..
هذه عيونه..وهذه شفافيه اللي رطبه بذكر الله..
وهذه ابتسامته اللي تغنيني عن العالم كله..
هذا ابوي
بو يوسف..
انا مشتاق لك يبه
مشتاق فلبي النداء ياعيون يوسف..وقلب يوسف..وروح يوسف..
لبي النداء..
اكيد تسمعني يبه..
انا جاي..قرب موعدي..وقرب عيدي..ليتك تعرف بحاجتي لك..
ليتك تعرف بحبي لك وشوقي اللي وصل حده..
ليتك جنبي..قريب مني..اسمعك وتسمعني..ارتوي بشوفتك..وارتاح بحظنك..
ليتك تعرف وش كثر هالقلب مشغوف للــ لقياك..
لكني عارف أنك حاس فيني مثل ماأنا حاس فيك..!!
تنتظرني..مثل ماأنا انتظرك..!!
متشوق لشوفتي..مثل ماانا مجنون بشوفتك..
ارتاح يبه..وطمن قلبك.وقلب امي..
انا راجــع
راجع لكم..
=========




مافيني شي..
قرب وجلس جنبها\وتبيني اصدق..
سماح\صدقني مافيني شي.
احمد\ومدام انه مافيك شي ليش هالتكشيره..!!
سماح\انت تعرف ..فماله داعي اتكلم..!!
احمد\صحيح انا أعرف لكني أبي مصلحتك وبعدين لاتنسين يامدام أنه الحركه مضره بصحتك وبصحة بالحبيب اللي جاي بالطريق,,!!
سماح برجا\بس أنا أبي أروح..من زمان ماطلعت معهم..
احمد\قلبي..حياتي..سماح أنت كبيره وناضجه وتفهمين..وثقي أني خايف عليك.. وحتى انتي عارفه نفسك تتعبين بسرعه وحتى دراستك أجلتيها..فهميني..ولو علي كان قلت لك روحي معاهم وتونسيو
سماح وقاطعته بنبره عصبيه\ادري ادري..بتقولي عشان صحتي مره ثانيه,..خلاص أحمد فهمت..سكر الموضوع رجاء..
سكت أحمد وماحب يتكلم بالموضوع أكثر لأنه يعرف أنه بتعاند اكثر..وهو مايبي يضايقها ..
وبعد دقايق..ماهانت عليه وحاول يراضيها
احمد بهمس\زعلانه
لفت الجهه الثانيه وقالت\لا
لف وجهه عليها وصار قبالها\أكيد..
سماح\أحمد خلاص انسى..
أحمد\ماأقدر..
سماح ولازلت بوضعيتها\ليش..!!
أحمد ويناظر عيونها\ماأقدر اشوفك زعلانه..
سماح\خلاص راضيني..
احمد \قولي لي كيف..!!
سماح بصوت واطي\لاتداوم بالمساء..!!
ظل يفكر أحمد وعلى طول قال\ومن عيوني..لكن ليش ماتبيني ادوام..!!
سماح ولفت عليه\يعني ماتعرف ليش..!!
حك راسه وقال\للأسف لا..
سماح بسرعه قالتها\لأني أبيك..
أحمد\هذاني موجود..ماتشوفيني جنبك..
سماح وعصبت من بروده\أحمد
أحمد وتفاعل معاها\عيون أحمد..
سماح\خلاص عاد
أحمد وظحك\ان شاء الله..بس بلاش هالعصبيه..
سماح\احاول..
احمد\واذا قلت لك عشاني
سماح بابتسامه\برضوا بحاول..
احمد\أفا.
سماح بنبره هاديه وكأنها تفكر بكل شي يضرها\صدقني أحاول..عشانك..وحطت ايدها على بطنها..وعشان اللي في بطني..
احمد\تقدرين..ثقي بهالشي..وانا معك..
سماح بابتسامه حزينه\الله كريم..
=========




اتصلت فجر على ابتسام واقلت لها انهم بيطلعون لكن ابتسام اعتذرت لأنه مالها مزاج للسوق وصدعته
حست فيها فجر وقبلت اعتذارها..ومشوا للمجمع قبل مايفوتهم الوقت
وهيثم قرر يبعد هألأفكار باتتا من مخيلته.
وماسرع مانسى مع صدعة غلا وحيرتها باختيار فستان يناسب ملكتها..
لكن بعد فتره طويله حصلت لها فستان أول ماشافته قالت بلهجه عاليه "وااااااو هذا اللي في بالي.."

كان عباره عن لونين الفوشي والأصفر والأرتكواز ويتخلله ورود مركبه بارزه على طول الفستان والقماش ناعم وفيه تطريز بالترتر بلون الذهب..
وكان الموديل عباره عن كم واحد مغطى بقطع من الورود المركبه وفرنسي من تحت وله ذيل طويل تتدرج فيه الورود..
واللي محليه اكثر أنه معاه اكسسوارت ورد من نوع القماش بحلق وسلاسل طويله تنحط على ورى الفستان..
لكن المصيبه أنه مافيه مقاسها والفستان عجبها.
غلا\شنوا يعني ماأخذه..انا بالموت حصلت شي يناسبني..!!
العميل سعودي وعينه زايغه ومنبهر من دلع غلا\لاتخافين اختي أنا بعثت طلبيه وان شاء الله بتوصل بعد اسبوع..
غلا فرحت\
هيثم تفشل من اخته وخزها بعينه وتفاهم مع العميل على القياسات والسعر وطلعوا يكملون باقي مشترياتهم والأغراص الخاصه لغلا..
ويوم لفوا المجمع ثانيه..طلعوا وركبوا السياره..
فجر\بقى الحلاو والكيك والطاولات والورد
هيثم\خلوها بكره..
فجر\ليش..!!
هيثم بتعب\رجلي تكسرت ..ول عليكم..ماتعبتوا..!!
فجر ابتسمت بحنيه\بسم الله عليك ياأخوي ولايهمك نخليها يوم ثاني..
هيثم ناظر غلا بالمرايه\وانتي يالدلوعه عندك اعتراض.
غلا كانت سرحانه ومو معهم ابدا..
هيثم\غلا وعمى
غلا وانتبهت\ها
هيثم\ويعاه..وين رحتي..
غلا\ياربي معاك هيثم شفيك تصارخ..ماأحب الأزعاج..
هيثم\صج أنك..والا اقول خليني ساكت احسن..
فجر\هههههههه اقول انتبه للطريق افضل..
==========



الله عليج يابابا..ذبحتيني ريوف...لاتتحركين..خليني انتبه للطريق..
كانت ريوف تتحرك بالسياره وتجر الكرتون اللي بالسيت الوراني لقدام....وابوها يصرخ عليها وهي لاهيه بالكرتون اللي داخله مطبخ صغير زي التركيبه توها شاريتها من تويز آرز..
عبدالرحمن وعينه مره للطريق ومرات لبنته\ريوف خلاص عاد اذا وصلنا البيت ركبيه بكيفج
عبدالرحمن بنبره علت شوي\ريوف وبعدين أنا أكلمج..
لكن ريوف لامجيب ومعانده الا تاخذ الكرتون وتحطه قدام..
وعبدالرحمن عصب منها ووصل بيته ووقف السياره واخذها وجلسها بقوه على السيت..
وعلى طول ريوف صاحت بصوت عالي..
وعبد الرحمن معصب منها..نزل من السياره وطلع بنته وهي تصيح وبنفس الوقفه تهتز بدون حركه.. وفتح الباب اللي ورى ونزل الكرتون ودخل البيت وهو حاقر بنته..
ولمن رجع ياخذها ماشافها..وجن..
وطاح قلبه وعيونه تدور على الحي الهادي في المنطقه..
وظل خمس دقايق يروح ويجي يدور على بنته..لمن توترت اعصابه..وبدى الخوف يتسلل قلبه..


ريوف واختفت فجأه..!!
وملكه منتظره.!!
وقلق سماح..!!
وافكار تتخلل بال هيثم..!!
ونداء سميه..وجرح سميه..!!
والوليد وطريقه الى لندن..!!
ويوسف ولوحه رسمها لأبوه..!!
وجمانه واخيرا وصلت لقلب اخوها..!!
ومشروع تركي ونتايجه المستقبليه..!!


احداث صارت لها طابع مميز..وبتمر وبترجع بلون اخر..!!
انتظــروني بالجزء الجديد
سلامي وحبي لكم


الجزء الخامس والعشرون
من المنتصر..!!؟
==============


بعد ماشرت اللوح وطبعت الصور اللي محتاجتهم لتحضير درس بكره طلعت من المكتبه ومروان يتبعها ويظحك عليها لمن ركبوا السياره ووصلوا البيت..
مروان وهو ينزل من السياره\ليتني طفل ارجع الون واشخبط وامسح من جديد..
ياسمين التفت له وهي تناظر حيهم الهادي \ولايهمك ياولد اخوي..اذا رجعت البيت وخذت لي دش بعطيك كراستين ومعاهم علبة الوان مجانا..!! وبلهجه طفوليه...شرايك..!!
عرف مروان انها تتمصخر عليه وجارها بالموضوع وهو يدعي ألأدب\حاظر ياأبله..عطيني بس هالأكياس لايشوفك ابوي ويسوي سالفه..
عطته ياسمين الأكياس ومشت وراه لكن ماسرع ماوقفت يوم سمعت صوت وراها..ويوم التفت حصلت ريوف متسنده على جدار بيت الجد يوسف وترتجف من البكي.
مشت لها بسرعه ونزلت لمستواها وهي خايفه عليها..\ريوف حبيبتي...!!
سمعتها ريوف وخافت منها..وظلت متصنمه بمكانها..
قربت منها ياسمين وخذتها لحظنها ودقت جرس بيت الجد يوسف ودخلت على طول يوم شافت الباب مفتوح..
وكل هذا ريوف زي المتجمده مانطقت بحرف ..لكنها تحاول تبعد ذراع ياسمين عنها..
وتوها تستوحش المكان..وظلمة الليل..وظلت عيونها تدور على كل جهه ومن كثر رجفتها ماانتبهت انها بحوش بيت جدها..
ياسمين حست فيها وعرفت أنها خايفه منها\ريوف حبيبتي ..انا خاله ياسمين..
لكن ريوف ظلت ساكته والدموع متجمعه بعيونها وماطلعت من فمها الا كلمة\بـا بـا..
ياسمين\ان شاء الله حبيبتي اوديك لبابا..

طلعت هاللحظه الجده وهي تراقب هالحرمه اللي ماسكه بنت..ويوم قربت اكثر عرفت انها ريوف..
الجده\ريــوف..
شافت ريوف جدتها..وصاحت وهالمره بصوت عالي..لأنها حست بالأمان..
نزلتها ياسمين للأرض وعلى طول ريوف ماصدقت وركظت بجنون لجدتها وقلبه شوي وبيوقف ..ومسكتها الجده وحظنتها وهي لازالت خايفه من هالمره اللي واقفه..
فصخت غطاها ياسمين وقربت من الجده\انا ياسمين ياعمه..
الجده بهلع\ياسميـن..
سلمت عليهاياسمين وهي تحكي لها الموضوع..ويوم سمعت الجده الحكي ضمت ريوف اكثر واكثر
ياسمين\والله ماعرفت شسوي ..وعلى طول جبتها لكم..ومدري ليش طالعه هالحزه بره..
الجده وهي حاسه بالأمتنان من ياسمين\كثر الله خيرك يابنتي..مدري شقولك اقربي البيت..
ياسمين\مشكوره ياعمه امي تحاتيني اللحين..مره ثانيه ان شاء الله..
الجده\سلمي على امك يالغاليه..


هالفتره كان عبد الرحمن يدور على بنته ومابينه وبين الجنون الا شعره وحده وشاف سيارة سلطان مربكنه بالشارع وبدون تفكير دق عليه لأنه مايبي يزعج بيت عمه ولايخرعهم...لكن للأسف سلطان ماكان يرد وهذا اللي ذبح عبد الرحمن أكثر...فكر انه يدق لأحمد وتراجع على طول..وحط ايدينه على راسه بضعف وانكسار..
وحس أنه غريب هاللحظه..
غريب عن كل شي..
غريب عن أهله..وديرته..وقلبه..
بلحظه وحده فقد زوجته..
وهذا هو اللحين فقد ريوف بغمضة بصر..
شعور كره يمر فيه..
حس بالغصه تخترق بلعومه بكل عنف..وكأنها جمره تحرقه وتفتته مثل الرماد..
وبدون شعور وبلحظة يأس توكل على الله.. واستسلم ودخل بيت عمه هذا ملجأه الوحيد..لأنه فعلا هو وحيد..
ودخل للحوش وشاف قدامه حرمه متحجبه وبدون تركيز ابعد عينه وارتبك وياسمين ماكانت اقل ارتباك منه.. رفعت غطاها وطلعت بسرعه..
الجده بصوتها البعيد\عبدالرحمن..
رفع عبدالرحمن عينه.. ودمه نشف يوم شاف بنته بحظن جدتها..
وركظ بدون شعور لبنته..ودمعه نزلت من عينه غصب وقالها اخيرا\بنتي..

خذها من جدتها بسرعه وهو مو مصدق انها قدامه ..وضمها بصدره واحاسيس كثيره استشعرها..امان خوف من الايام ورهبه.. وظل حاضنها بدون مايحس انه المها بضلوعه.. وحلف بينه وبين نفسه أنه مايزعلها ابدا..
عبدالرحمن بنفس الأحساس\ليش يابابا.ليش رحتي وخلتيني..ذبحتيني ياريوف..
ريوف لازالت تصيح..وملتزمه السكوت..
الجده دمعت يوم شافت عبدالرحمن كيف حاظن بنته\خلاص ياعبدالرحمن..هذه بنتك قدامك..خلاص ياولدي قطعت قلبي..
سمع عبدالرحمن كلام مرت عمه..وتوه يستوعب ويرجع بأفكاره\وين لقتيها ياعمتي..!!انا تعبت وانا أدور عليها..!!
الجده\تعال ياولدي اشرب لك ماي واقولك السالفه..
دخل عبدالرحمن ورى عمته للصاله اللي كانت فاضيه بعد هند وبنتها..
الجده وهي تجلس\جابتها ياسمين بنت أم بندر..
عبدالرحمن ولازالت بنته بحظنه وعرف انه اللي شافها هي بنت أم بندر جارتهم..لكنه استنكر الموضوع\كيف..!!ووين حصلتها..!!
الجده\تقول انها واقفه جنب باب بيتنا وتصيح..الا صج ياعبدالرحمن..وش مخلي ريوف تجلس هالحزه بره..
ناظر عبدالرحمن بنته اللي خشت راسها بحظنه باحراج..\شقولج ياعمه..هالبنت دلوعه ماعندها غير الزعل..عصبت عليها ويوم وصلنا البيت دخلت وظنيتها بتدخل وراي..ويوم رجعت ماشفتها..بس هذه السالفه باختصار..
الجده\الله يهديك ياريوف..ياولدي مدري شقولك..لكن..
عبدالرحمن\قولي يالغاليه..في خاطرج شي..!!

الجده تحس بصعوبه بالكلام\ليتك تتزوج ياعبدالرحمن ...بنتك محتاجه أم..




الكاتبه:"وصيت قلبي عليك"

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
قديم 25-05-07, 12:40 PM   المشاركة رقم: 30
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 29
شكراً: 0
تم شكره 27 مرة في 17 مشاركة

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



رجع عبدالرحمن بيته وبحظنه بنته اللي نامت ..حطها على سريره ودخل يبدل ثيابه وينام..واول ماحط راسه على المخده رجع يفكر بكلام عمته..
ابدا ابـدا ماتوقع أنه عمته تطلب منه هالطلب..صدمته بكلامها..
هو يعرف انه كلامها منطقي..وبنته محتاجه ام..وهو ابدا ماقصر مع بنته.كان لها الأم والأوب بنفس الوقت..
لكن بعض الأمور يوقف فيها..عاجز عن التصرف..
واللي ضايقه اكثر انه بنته في الفتره الأخيره كثير تسأل عن أمها..
وهذا معذبه..وذابح قلبه..
كثير كان يسأل نفسه..
ليش مايرجع لديرته..!!
ليش لحد الآن متمسك باأهل مرته..!!
ليش متحمل ماجد..ليش متحمل خبثه..!!
ليش مايبعد عنهم ويستقر بموطنه..
خلاص ماعاد له أحد هنا..
والحقيقه المره واللي عذبته اكثر..
مين له هناك..بالكويت مين له هناك..!!
وكانت الأجابه امر واكثر حزن..

"محد له هناك...!! "
نام عبدالرحمن وهو مرهق..نام بدون مايحس بنفسه..
وافكاره خذته لعالم ثاني..ومستقبل يجهله..
اولها نفسه اللي متغربه عن وطنه..واخرها بنته الوحيده..
============


مرت ايام عليه وهو مقسم شغله بين المطعم والمرسم..
لمن جاء هذا اليوم اللي فضت علبة الألوان ومابقى غير البقع الجافه اللي متبعثره بكل جهه..
وبعض اللوح اللي تنعد بالأصابع..
وكل هذا بسبب عدم بيعه أي لوحه من اللوح المرسومه.. اللي كانت تسد اغلب حاجياته..
وراتبه الضئيل لسه مانزل..
وهو بنهاية الشهر..
ومحتاج المال لـ لوحه..واغراضه الشخصيه اللي هاملها فتره طويله..
تنهد بحزن وزفر زفره طويله نابعه من اعماقه.. ورمى ريشته بالأرض وطاح على الكرسي خشبي بكل قل حيله ونكس راسه....

وظل يفكر بهالكارثه اللي حلت عليه..
كذا الشغل بيتوقف..وهو لسه في بداية مشواره..
ومحتاج أشياء كثيره..والقدر ابدا مو ماشي معه..
فكر يتسلف من لؤي..لكن يعرف انه لؤي حالته مو أحسن منه..
وفكر بالدكتور سمير وتضايق زود..هذا اخر واحد لازم يفكر..جمايله عليه كثيره..وهو يحس انه مارد الا جزء من جميله..باانهائه صالة الموسيقى..
هو يدري انه المعرض موجود لمن ينهي لوحاته.لكن شوقه وصل حده..وكل شي يعتمد اللحين بالمعرض..
يأس يوسف..
والأبواب انسدت بوجهه بكل قوه..
وهو الآن مسير غير مخير..
ياينتظر الفرج من ربه..او يسأل ..وياعظم هالكلمه..
دخل عليه لؤي وهو بهالحاله..وانصدم من هيئته..وتقرب منه بخوف شديد
لؤي\يوسـف..
كل اللي فعله يوسف انه رفع راسه..وتمتم بكملة\هممم
لؤي\علامك..
طول يوسف نظراته لــ لؤي ..وفكر يسأله..\لؤي
لؤي\اسمعك يالغالي..
احتار..وعجز يقولها..صعبه..صعب يساله..حروفه تخونه..\ولاشي..انا طالع..
طلع يوسف بعد ماخذ جاكيته..
وبالنهايه طلعت كلمه من فمه وهو يشكي ويرتجي
"يــارب"
===========



شتان بين الأثنين
11 سنه يطلب اقل القليل عشان يأمن مقومات حياته ..
والثاني مع مشاريعه للي يكسب منها ذهب وكل يوم رصيده بازدياد
سبحان الله..دنيا تدور..وتدور..وبالنهايه مين اللي بترسي عليه..الله العالم..
هذا تركي اسبوع واحد من فتح مشروعه والحظ يلعب دوره..وحصل على مبلغ خيالي فاق توقعاته..
والأبواب مفتوح له بوسعها وتناديه..
وروحه متولعه بحفوز شديد..وتفكيره مرتكز بين شغله وخطبته اللي بقى لها كم يوم..
مبارك\وين فكرك يالأخو..وين وصلت..!!
قطع تفكيره صوت مبارك اللي كان يحط الجمر للمره الثالثه على الشيشه وهو مكيف على الأخير..
ناظره تركي وطول النظره..طول هالأسبوعين اللي مروا وعلاقته بمبارك رجعت مثل أول ..
ومايعرف ليش هالتغير..يمكن لأنه نفسيته تغيرت للأفضل..وهذا الشي أثر على شخصيته وتعامله.
وهذا الي وصل له تركي..
لكنه يعرف بالأخير أنه مهما صار..مبارك بيظل صديق عمره الصاحب له..وهالفتره اللي مرت كانت نزوه..وعدت..
مبارك وظبط الشيشه أخيرا\ياكثر سرحانك ياأخي..شفيك..
تركي بأسلوبه المعتاد\مافيني شي..
مبارك\متأكد..!!
تركي وقام فجأه\اقول قوم..
مبارك\شنوا نقوم..تونا..
تركي\برجع البيت..عندي اوراق لازم اخلصها..
مبارك\روح لوحدك..انا بجلس لسه ماشبعت..
تركي ابتسم بسخريه\وانت تشبع أصلا..!!.
===========



" وبعدين معاك..قلت لك هذا اللي صار..!! "
غلا بعدت السماعه عن اذنها بعد ماسبت جمانه بداخلها\يمه منك ..محد يقولك شي انتي..
جمانه ولازالت معصبه\شسوي لك ذبحتيني..صدقيني بعض المرات اسأل نفسي ليش اقولك انتي بالذات..!!
غلا بدلع\والله ياحبيبتي انتي ماتستغنين عني ابدا..واذا ماشفتيني يوم تصيبك حرقه..المهم لاتغيرين الموضوع بتكلمينه ثانيه..!!
جمانه\مدري غلا..تجيني لحظه مجنونه اشبك على النت..وانا ناويه ادخل..لكن اتراجع بالنهايه..وتشوفيني ميته هاللحظه..صدقيني بجن ياغلا..مو عارفه وش اسوي..!!تخيلي يوم رجعت من ناصر كنت فرحانه..وكنت ابي الوليد يشاركني هالفرحه..
غلا\وكلمتيه..
جمانه\لا..ماقدرت..
غلا\كيف ماقدرتي..!!
جمانه\حسيت بااحسايس كريهه ..وبنفس الوقت مشاعر غريبه ..مدري كيف افسر..لكن المره الأولى اللي كلمته فيه كنت سعيده وهالسعاده تلاشت بسرعه يوم حسيت بالذنب...
غلا سندت جسمها على سريرها وخطر في بالها تركي وقلبه يخفق وبهيام ردت على جمانه\حالتك صعبه جمون..
جمانه ماكانت اقل من غلا هيام..لأنها مشتاقه فعلا وهدى صوتها لا اردايا\شقولك ياغلا..انا محتاره..نفسي احط حل لهالمشكله..ضميري ذابحني..وبنفس الوقت ودي تستمر هالعلاقه..قلبي ياكلني عليه..وخصواصا وهو متغرب..احسه يبي يقول شي..بس انا جاهلته..
غلا وتلعب يخصلات شعرها اللي على وجهها\ماأعرف انصحك جمانه..بس زي ماقلت لك.حاولي بطريقه تعرفينه وش يبي وباقرب فرصه وانهي كل شي..ولاتتعمقين اكثر..عرفي انه بالنهايه هالأمر غلط..
جمانه بحزن\ادري ياغلا..ادري..الله يسهل..المهم ماعلينا..وش اخر ترتيباتك..!خذتي الفستان..!!
غلا \خذته اليوم..وليتني ماخذته..!!
جمانه\ليش..!!
غلا \الفستان حيل عاري..!!
جمانه\طيب انتي كنتي تعرفين الموديل..وش اللي غير..!!
غلا\قسته يوم رجعت البيت..وفتحه وسيعه..وغير كذا هو كم واحد بس..
جمانه\طيب خذي لك شال..!!
غلا\وهذا اللي بيصير لكن بيخترب الموديل...ماابي..!!
جمانه\اقول بلامصاخه..اصدق انك بتطلعين لــ تركي بهالشكل..!!
غلا بخجل\مدري مافكرت فيها.الا لمن لبسته..
جمانه\طيب عندك شال يناسبه..!!
غلا\ايه عندي بس عيبه انه جاي بالطول مو بالعرض..
جمانه\يعني..!!
غلا\مدري..بس مظطره البسه..لأنه يناسب الفستان كثير..لكني بطلع للسوق ثانيه وبدور..!!
جمانه\الله يعينك السوق شقى..
غلا\اي والله تكسرت رجولي طول هالأسبوع..
جمانه\يالله هانت..غلا مابقى الا كم يوم..كيف النفسيه..!!
غلا وقلبها دق بسرعه\سكتي لاتذكريني..والله اني ارتجف..
جمانه\عادي تعودي..تصدقين نفس اشوف تركي..!!
غلا\ليه انتي ماشفتيه بالكاميرا..!!
جمانه\شفته لكن مادققت..!!
غلا وحست بغيره\شنوا تدققين ياحماره..!!
جمانه وظحكت فجأه\غلا من اللحين تغارين..!!صج ماتستحين..!!
غلا ومطت الكلمه بدلع\سخيفـه..
جمانه\هههههههه وانتي اسخف..
غلا بعصبيه واحراج\باي..وسكرت بوجهها..
ناظرت جمانه تلفونها وهي حاقده على غلا..وتوعدت فيها بكره..
========


صج اللي تقوله..!!
ثامر\رجال شكبري..واكذب عليك..!!
الوليد\مو مصدق..ياربي ثامر..وعجز ينطق..
ثامر\شوف..السبت والأثنين الويكند..والأثنين نغيب..والثلاثاء عيد الحريه مدري شنوا اسمه..
الوليد وظحك بجنون\حلو هذه مدري شسمه..ماعلينا أهم شي في فرصه كبيره..ولازم مانخسرها..الله يعيني للأسبوع الجاي..!!
ثامر\اي اسبوع الجاي انت الثاني..!!بعد4 اسابيع..!
الوليد وعصب\شنــوا..!!
ثامر\ليش انت تفكر الأسبوع الجاي..
الوليد ورمى المخده عليه\اقول طاح حظك بس,,
مسكها ثامر وهو ميت ظحك\هذا جزا المعروف ياحمار..
الوليد\اقول اذلف لاتجيك ضربه ثانيه..!!
قرب منه ثامر وجلس جنبه\طيب وليش معصب يالحبيب صبرت كل هالمده ومنت قدار تصبر اسابيع..
الوليد وهدى صوته\لاتزيد المواجع ياثامر..ولله بالي مشغول باشياء كثيره..وودي اسافر اليوم قبل بكره..لكن شقول بس..!!
ثامر\اهدى يالوليد وبعدين في شي انت متناسيه..!!
لف عليه الوليد بسرعه..
ثامر\ابيك تعرف..انا احنا بندور..ومو أكيد بنلقى اللي نبيه..يعني لاتحط آمال وتندم..
الوليد وحس بلفحة نار بسبب هالكلام\اعرف..اعرف انه كل هذه امنيات..لكن اللي مصبرني احساسي القوي..
ثامر\طيب الوليد..ماسألت نفسك ليش اللحين بالذات..!!
الوليد\سألت ياثامر..ومالقيت جواب..
ثامر\طيب عندي سؤال بس ارجوك هو احتمال او ممكن تقول انه هذا شي واقعي..
الوليد وحس برجفه قبل مايسمع السؤال\اسأل..

ثامر\انت ليش حاس انه حي مو ميت..!!
سكت الوليد..سكت فتره طوييله..وغمض عيونه وهو يتذكر كلام وومواقف قديمه..
كلام كان قبل سنين طويله,,لكن لازال يتذكر الموقف..وكأنه اليوم
واختلط في باله اوجه كثيره..يشوف ابوه..وعمامه وجده وجدته..في نفس الوقت..
وكلهم كانوا مؤمنين بشي واحد
"انه يوسف اختفى وماراح يرجع"
ذبحته هالجمله..شتت افكاره..وضربت بالصميم..
وفتح عيونه بقوه وقام من مكانه وكأنه يصر ويأكد انه يوسف حي..حــي
الوليد بعزيمه كبيره\لؤي..يوسف حي..ولاتنسى انه ماجانا خبر وفاته..يعني في احتماليه كبيره يكون موجود..
ثامر\بســ
الوليد وقاطعه بسرعه\اسمعني..انا ماراح يرتاح لي قلب الا لمن اشوف اخوي..او ... قالها وحس انه شي فيه اختفى..او اشــوف جثته وارتاح..
ثامر\بعد 11 سنه..!!
الوليد\ان شاء الله بعد عشرين سنه..بدوره..وبلقاه..
اكتفى بالسكوت ثامر..عقب كلام الوليد ماعنده حكي يقوله..
وهو هنا بيساعده لأخر مدى..وبيمشي وراه للأخر..
قام ثامر وحط ايده بكتف الوليد يأزره وربت عليها بقوه ويحسسه بوجوده بأي وقت..
ثامر\معاك ياالوليد..معاك للنهايه..
=============


نزلت منه دمعة يأس
وظل يمشي ويمشي بدون هدف..
وياكثر ماكان يمشي قبل..المشي صار عاده عنده..
وراح لأقرب بحيره..وجلس فيها بوهن..
ورجع يفكر بحياته اللي تسكرت بوجهه..
لمن ظلم الليل وهو بالبحيره..ويوم حس بالجوع والتعب..
رجع للشقه بخطوات غير ثابته..ولقى لؤي يعابل بالمطبخ..
حس لؤي بحركته..وابتسم له براحه..

من اول ماطلع يوسف ولؤي يحاتيه..
ويوم طفش وهو ينتظره دخل المطبخ يلهي وقته..
عرف لؤي أنه يوسف ماله مزاج..وعشان يخفف الجو بادر بالسؤال
لؤي بابتسامه\خمس دقايق وبتشوف احلى باستا من ايد لؤي..!!
تجمع اللعاب بفم يوسف على طول وماقدر غير انه يستجيب لــ لؤي \بالصلصه..!!
لؤي وفرح بهالتجاوب\ثنين بواحد..صلصه حاره وجبن..!!انت اجلس على الطاوله وبيجيلك الشيف..
طلع يوسف من المطبخ وجلس على الكرسي بعد مافصخ جاكيته وجوتيه وسند راسه على ورى وغمض عيونه وهو مستمتع بريحة الباستا اللي فاحت بالشقه..
وفتح يعونه يوم سمع خطوات لؤي وهو يحط الصحون والببسي المثلج باكواب..
يوسف\متى شريت كل هذا..!!
شمر لؤي تيشرته وبدى ياكل بالشوكه\اليوم بعد مارجعت من الدوام..!!وليتك شايف الببسي بجم..!!
ابتسم يوسف واسترسل بتلقائيه بالكلام وبدى ياكل\الله يذكر ايام اول..الببسي عندنا بريال..وهنا القوطي بعشره..
لؤي تنهد بحسره\الله كريــم..
بلع يوسف الأكل بفمه ورنة كلم لؤي بأّذنه"الله كريم" "الله كريم"
==========

العد التنازلي بدى..ومابقى الا يوم وغلا تكون حرم تركي..
اليوم الأربعاء..الكل حظر بيت الجد يوسف وكأنها ليلة عيد..
الحريم فرحانين لأنه في عرس بيجيهم قريب..
والرجال فرحتهم تقتصر فقط بلم الشمل..
والبنات اجتمعوا بيت عمهم بوأحمد عشان غلا
وسماح جلست معاهم من المغرب>>لـ عيونكم

جمانه\قولي كيف..قولي كيف احمد رضى يخيلك..!!
ظحكت سماح بفرحه\شقولك جمون..والله لو مو بكره خطبت اخته كان شفتيني هالوقت بشقتي..!!
ابتسام اتفاجاءت\ليش..!!توها تسع..!!
سماح\صبري اذا جات عشر بتشوفينه داق علي..
دخلت هاللحظه فجر وباايدها عصير فواكه طازج\ها بنات..وش تبون العشاء..!!
غلا\انا ماأبي شي..
فجر وهي توزع العصير\ليش..!!
غلا باحراج\اخاف الفستان مايدخل..!!
راوين ظحكت\شدعوه..!!
انحرجت اكثر غلا من كلمة رواين..كل ماتشوفها تتذكر تركي..ماتتخيل بكره وش بيصير لها اذا شافت مرت عمها نور..بتمووت اكيد..حست فيها راوين وابتسمت لها..وهي تتصور قد ايش تركي يناسب غلا..
صحيح هي حامله عليه..وتكره ظلمه وجبروته..لكن تحس بشي مشترك بينه وبين غلا..
ابتسام\شرايكم نطلب..
جمانه\اي والله خلونا نطلب..!!
فجر\على راحتكم..بتفكوني من الطبخ..!!
راوين\بس من وين تبون..!!
ابتسام\انا مشتهيه كنتاكي..!!
غلا وشوي بتصيح\حرام عليك بسوم..جبتي العوق..
جمانه اصرت عشان تقهر غلا\خلاص حتى كنتاكي..
غلا\عناد يعني..!!
جمانه\ايه عناد..وبلا حركات..اكلي معنا..
غلا\ياربي
فجر وجلست\طيب تعرفون رقمه..!!
ابتسام\ايه اعرف رقمه..بس قولوا وش تبون..!!
سماح\انا شبعانه يالحلويين..بروح اشرب لي كاس حليب وبجي..!!!
جمانه\ياويلي سماح..هالكثر الزواج يغير..
ابتسام\قولي هالكثر الحمل يغير..
قامت سماح وتوجهت للمطبخ..وظلوا البنات يكتبون طلبهم ودقوا على المطعم..
وبعد مادقوا رجعوا يفكرون بتخطيطاتهم لبكره..وهم فرحانين أنهم تجمعوا اخيرا كلهم..وبينهم سماح اللي نادر مايشوفونها..
============

اما عند الشباب فكان الوضع ثاني..
جالسين بطرف المجلس..او بألأحرى منخشين عن ازعاج الكبار وفاقدين هاللحظات الوليد..
وحاولوا يكلمونه كذا مره..لكن ماكان يرد ابدا..
سلطان\استحوا الرجال في سابع نومه اللحين..!!
طلال ماسك تلفونه وكذا مره يسوي اعادة اتصال\يرد يعني يرد..السخيف راح امريكا ونسانا..!!
هيثم\ايه والله نسانا..بس حرام خلاص لاتدق عليه..شكله صج نايم..
سلطان وحب يغير الموضوع\اقول ماودكم تطلعون..!!
هيثم\يالله اشوفك فز..ان مالقيت طقه على ظهرك من جدي..!!
سلطان ويتصنع عدم الخوف\خليت الطق لك..ايام اول انطق..
التفت له طلال بمكر\ايه..ورجع يدق..
هيثم التفت لــ تركي اللي كانت ملامحه جامده ونظاراته اللي معطته هيبه اكثر\تصدق ولد اخوك ينخاف منه..دريت عن مشروعه الجديد..
عبس وجه طلال واكتفى بالسكوت..
سلطان\ايه دريت..ماشاء الله عليه..هاب ريح.
هيثم\كل يوم اكتشف في شخصيه جديده..الله يعين اختي عليه..
سلطان\تفاؤل بالخير..شفيك..
هيثم وتعكر مزاجه\ولاشي..سكروا الموضوع..
سلطان\انت اللي فتحته..!!
هيثم بعصبيته المعتاده\وهذاني سكرته..خلص..
طلال\منت بصاحي..لكن ماألومك.."وكان يقصد تركي"
سلطان\على طاري الزواج..العايله الكريمه قامت تتزوج واحنا مكتفين..
هيثم\تزوج..وش رادك..
سلطان\لا ان شاء الله..مهبول انت..اذا تطمنت على عيال اخواني كلهم بتزوج..
هيثم\اجل انطر..بتشيب..
لف سلطان على طلال..وتذكر سالفته مع راوين..وابتسم بخبث..
طلال\شفيك..
سلطان لازال يبتسم\ولاشي.
طلال\متأكد..!!
سلطان\ايه..
ناظره طلال بتفحص..ومو مقتنع بجوابه..لكن سكت غصبن عنه...
==========


بعد نصف ساعه دق احمد على سماح عشان تطلع..وتضايقت كثير لكن مابينت لأي أحد..
وطلعت وهي تسمع الأعترضات من البنات..لكن سكتتهم بأنها بتشوفهم بكره من بدري..
وطلعت للسياره..
احمد\مساءك حب..ياأجمل حب..
وعلى طول انرسمت ابتسامه على وجه سماح..وكل التكشيره والعصبيه اللي من شوي تلاشت..
احمد ويناظرها مره وللطريق مره\غايبه عني ساعات وماتردين..افا والله..
سماح\احسن..عشان تعرف كيف اتعذب اذا رحت دوامك..!!
احمد\لوتدرين بس لو تدرين كيف اشتاق..!!تعشيتي..!!
سماح\شربت كاس حليب,,!!
احمد\كثرتي حبيبتي..!!ليش ماكلتي..!!
سماح\ماادري مو مشتهيه احمد..
احمد\بكيفك هو..باكلك احلى شندويشات كنت اشتريها ايام العزوبيه..
سماح وحست بالمتعه والحب الفائض\ودني معاك أي مكان..انا راضيه باي شي.
احمد ابتسم\خليني بس اوصل البيت..!!
سماح وظحكت\ليش..!!
احمد\بسوي بلاوي..
سماح\حاسب بس الطريق..
احمد\لاتخافين..مدام انتي معاي..لاتخافين..
سماح\ادري..وهذا اللي مريحني..
========

عند الساعه 12 الا ثلث طلعوا الشباب يتمشون بعد ماهدى الوضع بيت الجد يوسف
ولأنهم راكبين سيارة سلطان لف بيت أخوه بو أحمد يوم عرف انه البنات موجودين..
هيثم\شفيك لفيت جهة البيت..!!
سلطان\كيفي..بيت اخوي وبروحه...!!
طلال\من صجك انت..!!
سلطان وصل البيت وقفل السياره\اجل امزح معكم..بشوف البنات..لي فتره ماشفتهم..!!

"""""""""""
ابتسام\بنات اسمع صوت..!!
جمانه وماتت خوف خلاص لأنه سمعت صوت من نافذة الصاله\روحي شوفي..!!
ابتسام\عشتوا..وليش انتي ماتروحين تشوفين..!!
فجر\لحظه بنات..يمكن هذا غبار..او شي..شفيكم تعوذوا من ابليس..!!
راوين حاطه أيدها على قلبها وتقرى المعوذات\حسبي الله على بليسكم..انا خايفه..
غلا ولصقت بفجر ومسكت ذراعها\ليكون هذا الحرامي اللي قالوا لي عنه البنات..!!
جمانه وشوي بتصيح\اي بنات..تكلمـــي..!!؟؟؟
غلا\يقولون في حرامي بالدمام...وجاء الدوحه..ويقولون بعد انه شريف.. مايسرق الا ذهب..
هنا جمانه ماتتتتتتتتتت ضحك..ماقدرت تستحمل ..كلمة شريف جننتها رغم خوفها..ظحكت لمن قالت بس\من صجك انتي هههههههه أي شريف واي بطييخ..مين اللي قاص عليك..
راوين\الا حتى انا سمعته والله العظيم..بنات انا خايفه..
وهاللحظه سمعوا دق نافذه ومن قوته كلهم تجمعوا بكنب واحد وصاروا مثل الجالكسي..

غلا وترمش بعوينها بقوه من التوتر\عمري فجر..قلبي..قومي حياتي شوفي مين..انتي اكبرنا..!!
فجر ماكانت اقل منهم خوف ..فعلا كانت خايفه..وخصوصا البيت مافيهاحد ابدا..\اسكتوا..شوي..
راوين\اقول فجر..انت مقفله باب المزوع..
فجر بشك\اظن..!!
اتسعت عيون جمانه بااعتراض\ياويلي..ياويلي..الباب مفتوح يعني..!!
ابتسام بصوت هادي ممزوج بخوف شديد\بنات.خلاص..مو قادره استحمل..
راوين وتناظر تلفون الصاله البعيد\التلفون..مين يجيب التلفون..!!
جمانه ودمعت غصبن عنه وهي تتمسك بطرف كم ابتسام وفجر من الجهه الثانيه\بموت..ابي اروح البيت..!!
التفت ابتسام لجمانه وشافت دموعها\من صجك انتي..!!
جمانه وهي تمسح دموعها بسرعه وتتمسك بكم ابتسام\اجل امزح معك..!!وشافت جنب الطاوله الصغيره تحفه مثل الصندوق خذتها ومسكت بايدها..
غلا\وش بتسوين فيها..
جمانه بصرخه\ماعليكم مني..بمسكها..واللي يصير يصير..
ظحكت غلا بخبال..وماسرع ماسكتت وهي يتهيأ لها صوت ثاني..
ظلو البنات 3 دقايق والصوت مارجع..شوي استقروا..وخففوا على روحهم باابتسامه باهته من فجر وهي تمتم لهم"مافي شي هذا هواء" طمافي شي"


البعض صدق..والأغلبيه كذبوا على نفسهم وكبروا عقولهم وهدوا الوضع..وسكتوا..وعموا الهدوء بعد الضجه اللي كانت من ساعات..لمن جاء صوت نفضهم كلهم وصرخوا صرخه بصوت واحد..وكان هذا صوت تلفون البيت يرن..
راوين\وحده تقوم ترد..!!ولفت على ابتسام اللي جنبها عشان ترد وبالمثل ابتسام لفت على جمانه وجمانه لفت على غلا..وغلا ابتسمت ولفت على فجر اللي خزتهم بنظره..لمن سكت التلفون..
ابتسام\سكت..!!
غلا\يمكن هذا الحرامي..يبي يعرف في احد بالبيــ.وماوعاها تكمل جملتها الا جمانه حاطه ايدها على فمها بقوه
جمانه روصت على اسنانها\سكتي..لاتخرعيني اكثر..
لمن دق ثانيه..وهالمره قامت فجر..وتبعتها غلا بخوف..وتبعوها البقيه ورى بعض..
لمن وصلت لعند التفون ورفعته على طول وهي تتنفس بقوه\الـ....ـو
هيثم بظحكه كاتمها\فجــر
فجر يوم سمعت صوت اخوها صرخت بفرحه\هيثم حبيبي ..وينك انت..تعال بسرعه..!!
هيثم وعرف انه الخطه نجحت واشر بايده لطلال وسلطان اللي فاطسين ظحك\شفيك فجور..
فجر بلهجه باكيه\هيثم الحق علينا..تعال بسرعه.في احد بالبيت..نسمع صوت..!!
هيثم\شالكلام يافجر..وهذا وانت يالكبيره وتخافين.
غلا وتحاول تجر السماعه\شيقول...عطيني اياها..عطيني
خزتها فجر وهي معصبه\هيثم شفيك ماتفهم قلت لك تعال..
هيثم\فجر اظن بنات عمي كلهم عندك قفلوا على روحكم الباب..انا بالمقهى ويا الشباب..سلام..وقفل الخط..
لاالت فجر ماسكه السماعه بدهشه..والبنات ينتظرون اجابه منها..
جمانه بلهفه وخوف وماسكه الصندوق بقوه\شقال..!!
فجر\يقول قفلوا على نفسكم الباب..
ابتسام وتلتفت حوالينها ومو مركزه على جهه معينه\من صجه اخوك..انا لايمكن اجلس لحظه وحده..برجع بيت جدي..
غلا وتشبصت بأابتسام\وانا معاها..بالطقاق..
فجر سكرت السماعه..وناظرتهم بدون مباله\يالله اشوفكم..هذا الباب قدامكم..طلعوا..اشوف..
غلا\ياربي..يعني بننتظر لحد مانموت ومكتفين ايدينا..!!

ومامرت ثواني الا بسلطان داخل على البنات للصاله وهو يصرخ ويقول\جــااااااااكــم

نشف دم البنات كلهم وصرخوا بجنون على صرخة سلطان..وكل وحده فيهم سوت حركه غبيه..اللي طاحت..واللي سكتت مو عارفه تعبر..واللي رجعت لورى.. واللي ركظت لبعيد..ومااستوعبوا انه سلطان داخل عليهم الا بعد فتره يوم سمعوا ظحكته المعروفه..\شفيكم..انا سلطان يالخوافيين..
البنات بعيون مفتوحه على ألأخير\سلطااااااااااااان
سلطان ويقرب منهم\ايه سلطان..والله طلعتوا بزارين..وقلبكم قلب قطوه..
جمانه وبدون شعور قالت\يعل قطوه تاااا
سلطان وقاطعها\شنوا..شقلتي انسه جمانه..
جمانه وعصبت وشوي بتصيح\ولاشي..
فجر\حرام عليك..سلطان طيحت قلوبنا..
سلطان\هههههههههههههه مقلب بحياتكم ماراح تنسونه..عشان اذا عجزتوا تقولونه لعيالكم قبل ماتنومونهم..
غلا\ياربي,,سلطان..انت عيشتنا بحالة خوف..
راوين ولازالت حاطه ايدها على قلبها\يمه...يمه..والله بغيت اموت اليوم..
سلطان وهو يجلس على الكرسي\ول كل هذا صار لكم..شدعوه..!!
جمانه ولازالت معصبه\شدعوه ها..!!مردوده ياعمي..مردوده..!!
سلطان\حاقدين بقوه..بس على فكره هيثم وطلال معاي بالجريمه..!!
فجر\يعني هيثم كان قاصد يكلمني..!!
سلكان\ايه..ههههههه وقسم بالله انتوا نكته..
فجر\وينه هو..!!
سلطان\بالمجلس..!!
فجر وماتت غيظ\اوريك فيه...
ابتسام\بس تدرون وش احلى شي بالموضوع..!!
الكل\ايش,,!!
ابتسام\انه طلع سلطان..مو حرامي..!!
تنهدت جمانه ولأول مره براحه\ في هذه صدقتـي..
=========



انتهى اليوم المخيف على البنات اللي وصلهم سلطان بجية أم احمد وخلى طلال وهيثم بالبيت وبيرجع لهم..
وبدى يوم جديد كان سريع مثل البرق ..
ومابدت ألأوضاع تهدى شوي الا لمن اذان العشاء والتموا الكل بيت بو أحمد
اللي بهاللحظه ينكتب فيه عقد زواج تركي بـ غلا..
والكل بدى يبارك لــ تركي بعد مارجعوا العقد بتوقيع غلا عليه..
""""""""""
نزلت غلا من الدرج على اغنية سمي لمحمد عبده ووراها البنات اللي يباركون لها وينثرون عليها الورد اللي كان من لونين وردي وازرق..
لمن وصلت لمقعدها اللي مرصع بالورد.
جاتها فجر وظبطت شعرها وابعدت الورد اللي لصق فيه..
فجر\شوي وبيدخل المعرس..
مسكت ايدها غلا\حلفي,,!!
فجر بابتسامه هاديه\توه داق احمد يقول دقايق وبيدخلون..
ارتبكت غلا..وحاولت تعدل شكلها اللي مو محتاج تعديل ابدا..
كانت جميله بكل ماتحمله الكلمه من معنى..وبدون مبالغ كأنها حوريه بفستانها اللي مرسوم رسم لجسمها..
وشعرها اللي كان مفتوح وكيرلي..
ومكياجها اللي يتدرج باللون الكحلي والأرتكواز والفوشي..وينتهي بالذهبي..
عدلت شالها الطويل وتحسفت انها ماشرت غيره ..كان طويل صحيح لكن مايغطي شي من جسمها..
ورموشه مثل توترها..كانت ترمش بجنون بدون توقف..
وخصوصا لمن حست انه الرجل دخلوا..بس ماجاتها الجرأه عشان ترفع وجهها..وظلت واقفه وعيونها ثابته للأرض..
""""""""
دخل تركي اللي كان يتوسط ابوه وعمه..ودخلوا وراه هيثم واحمد..
وكان حظور تركي ورجولته بمشيته وحركته طغت على كل شي موجود...دخل بهيبته وبكل كبرياء وكل شي فيه كان ثابت ومتركز لأمام..ولمن شاف غلا قدامه ركز عليها بثواني..وابتسم ابتسامه صغيره..وسلم عليها بأيده وجلسها معاه بالكرسي ..وفك ايدها بخفه..
ارتفعت التباريك..والكل بدى يبارك للمعاريس..واخرهم كانت نور ام تركي.جات لتركي ودموعها تسبق أي كلمه بغت تقولها..قام لها تركي وسلم عليها وحب راسها وحاول يكون بينهم خطوات معدوده وحدود..

لكن نور ماحست فيها..ولاأستنكرت الوضع..بل بالعكس انرسمت بشفاها احلى ابتسامه..
من متى ولدها ماحب راسها..!!
من متى ماقرب منها..!!
من متى ماأبتسم لها..!!
سنين طويله عدت بجفا واضح..واليوم حب راسها..وابتسم لها..يكفيها..يكفيها هالأبتسامه..بتعيشها العمر كله..

جمانه\الصراحه ماتوقعته كذا..ماشاء الله على ولد عمي..جنتل..!!
ابتسام بهدوء من تحت النقاب\لاتطولين النظره..عيب..في ناس يغارون..!!
جمانه وفهمتها على طول\ليش..وشفيها يعني..ولد عمي..حرام اشوفه
ابتسام وخذتها على قد عقلها\لا مو حرام..كملي شوفتك..
جمانه وانتبهت لغلا\شوفي غلا..ياعمري رقبتها تكسرت,,
ابتسام\مالومها والله..هي في موقف لايحسد عليه..
جمانه\بس مو لهدرجه..!!
ابتسام\اذا جاء يوم ملكتك بذكرك..
جمانه\سخيفه..
ابتسام\وانتي اسخف حبيبتي..!!
جمانه\ناظري بس هيثم..لايروح وتنقهرين..!!
ابتسام\يعلك ماتربحين ياحماره..ان قلتي سمعتك مره ثانيه تقولين كذا
جمانه\بتذبحيني..!!
ابتسام بنرفزه\ايه..
جمانه وظحكت\ان شاء الله
""""""""""
مرت امور الملكه بسرعه..اولها لبس الدبل والعقد اللي تكفلت فيه راوين بعد محاولات تركي
.. وتركي لحد الان مانطق بحرف لغلا..وهذا الشي مريح غلا بشكل كبير. ..لمن جات اللحظه الحاسمه اللي بيدخل تركي وغلا بغرفه معزوله عن الكل..
وهذا الشي ايضا تكفلت فيه راوين اللي دخلتهم بنفس الغرفه اللي شافها فيه في النظره الشرعيه..وكانت مرتبه وبوسطها طاوله فيها مقبلات وعصير وحلاو..
راوين بابتسامه \انا طالعه...تبون شي..
هز راسه تركي بالنفي..وطلعت راوين بهدوء وسكرت الباب وراها..

لحظات قصيره اغتنمها تركي وهو يتأمل بغلا اللي منكسه راسها..كل شي قدامه دقق فيه..وحس بمدى جمالها العذري..وشعرها اللي حرك شي فيه..
لحظات قصيره استرجعها مع الصدف اللي جمعتهم..وهذا القدر اليوم جمعهم بالحلال
قدم تركي جسمه شوي لقدام وقرب من غلا للي كانت جنبه بكرسي منفصل عشان يشوفها..وطبعا كل محاولاته باءت بالفشل..لأنها لازالت على وضعيتها..

تركي\مبـروك غلا
غلا بصوت اقرب للهمس\الله يبارك فيك..
كان لأول مره اليوم يسمع فيه صوتها..وحس بمدى نعومته الشديده..
أول مره يسمع مثل رنة هالصوت..وماقاوم اكثر..ابتسم بهدوء..
حاول يقول شي..يفتح موضوع..لكن مايدري ليش كلماته تخونه هاللحظه..والغريب بالموضوع انه مو أول مره يتكلم مع بنت مايعرفها..مروا بحياته بنات من مختلف الجنسيات..وهو باسلوبه سحرهم من اول نظره..
لكن غلا مو معطته مجال ابدا..تمنى لو ترفع راسها شوي عشان يشوفها..لكنها ثابته وماطلعت منها أي حركه..
شاف الطاوله اللي قدامه..واخذ كاسين عصير..وقرب واحد لغلا وبالتحديد لفمها\اكيد عطشانه..
ناظرت غلا العصير..وسكتت منحرجه..وهزت راسها بالنفي..
لكن تركي قربه اكثر وشربها بصعوبه لمن شربت ربعه وسكرت فمها غصب..ابتسم لها
وحطه على الطاوله وشرب عصيره وهو يشوف تعابير غلا اللي تغيرت غيظ وخجل وركز على رموشها اللي ترمش بسرعه واستغرب من هالرموش..
لكن حاول ثانيه وكلمها\انتي أي سنه..!!
غلا\ثاني..!!
انصدم تركي لهدرجه صغيره\ثانوي..!!؟
رفعت غلا رأسها بااستنكار وردت بدلع وبصوت انعم بتلقائيه\لا..ثاني جامعه..
تركي\اخيرا..
غلا وعقدت حواجبها\اخيرا..!!؟؟
تركي\اخيرا رفعتي راسك..!!
نزلت عيونها وهي تبتسم بخجل وحراره ومغمضه عيونها بقوه..



الكاتبه:"وصيت قلبي عليك"

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القسم العام للروايات, الكاتبة : وصيت قلبي عليك .., برد وجفا ونسمة هوى, برد وجفا ونسمة هوى ، للكاتبة : وصيت قلبي عليك .., شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:36 PM.


حواء

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية