للاعلان لدينا اضغط هنا

قديم 22-07-11, 07:45 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب متميز



البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 179394
المشاركات: 1,275
الجنس أنثى
معدل التقييم: شبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1902
شكراً: 1,468
تم شكره 1,747 مرة في 396 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شبيهة امي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شبيهة امي المنتدى : القصص المكتملة (بدون ردود)
افتراضي الجزء الرابع عشر

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مساء الخير عليكم


حبيت اهدي هذا الجزء لأختي حبيبتي روح تحب الحياه


لان هذا الجزء كان بدعم منها تقريبا انشبت لي لمن كتبته



الجزء الرابع عشر
.
.
.


"دخلت البيت ادورها
ناديتها ماردت علي
دخلت غرفتنا ماشفتها طلعت للمطبخ مالقيتها
رحت بسرعه للحمام وبقوه فتحت الباب
وكان فاضي

ناديتها بعلو حسي بس ماردت

تركتني
كان هاجسي الوحيد وتحقق
معقول يازهره تتركيني !!!

وانهرت جالس ماني مصدق اللي صار
اكيد تركتني
بالله وش تبي فيني

بالله وش تبي فيني


وانا بعز صدمتي بتركها لي


سمعتها تقولي باهتمام


: ابوناصر بسم الله عليك

وش بك جالس هنا !!

رفعت راسي وبان بصوتي لهفتي

:وينتس من اليوم وانا انادي
زهره :غفت عيني بعد الصلاه
و كنت منسدحه على سجادتي
قمت ووقفت ومسكتها من يدها
وقلت لها : البسي عباتس بنروح للسوق
زهره : ليه ؟
قلت لها بحماس : انتي البسي عباتس وتعالي
وهناك بتعرفين

" راحت تلبس عباتها وانا ا تاابع زولها
واقول ياربي تحفظ لي هالزول
ولا تخليني منه


ــــــــــــــــــــــــــــــــــ





: مافيني شي
جنان : الا فيتس من جيتي من تحت
وانتي بس تصيحين
سلمى دافنه وجهها بالمخده ومتغطيه كلها
: جنان تكفين اطلعي عني
واللي يرحم والدينتس
جنان بحنان: سلمى تكفين والله اشغلتيني
لتس كم يوم منتي عاجبتني
حتى اكل ما تاكلين واليوم
منهاره تصيحين
انا اختس ان ما علمتيني
من تعلمين
وبمزح : تعلمين ام حسين مثلا !!!!!!
ضحكت سلمى ضحكه باهته
:جنان معليش اطلعي خليني اروق
وبعدين اعلمتس بس الحين والله
ما ني قادره انطق
احس راسي ينبض من الوجع
جنان : طيب تبين اللمبه والا اطفيها
سلمى: لا طفيها
طلعت جنان واظلمت الغرفه على سلمى
ورجعت لها صورة ابوها واللي جالس جنبه
تذكرته عيونه وهي تنرفع في عيونها
:سم يبه تبي مني شي
انا قلت هالكلمتين وانا منزله راسي
قالي ابوي :
هلا سلمى قولي لامتس تقلط العشا
رفعت نظري له بس عيوني جت بعيون
اللي جنبه
وقفت بلا حركه حسيت بالشلل
تعطلت الحواس عندي الا البصر
حسيت حريقه شبت بوجهي
انقطع حبل الوصل بين العيون
حسيت عيونه تدور في وجهي
وشعري و كلي
مدري كم استمرت النظره
مدري شوصف حالتي بس
اقرب وصف الغباء والتناحه
بعدها شهقت وحطيت يدي على فمي
وركظت على غرفتي
وقعدت اضرب نفسي واسب : غبيه غبيه
جاني ابوي بعد دقايق ماحسيت فيه
الا لمن حط يده على راسي
وقالي بكل حب وحنا ن
:سلمى الرجال اللي دخلتي وهو عندي
هذا خالد انا حبيت انكم تشوفون بعض
وتكون بينكم النظره الشرعيه
" كان ابوي يكلمني وانا مدنقه راسي
مالي وجه اناظر فيه فشيله

بس يوم قال من هوو
تمنيت الارض تنشق وتبلعني من الاحراااااج
اكييييد ابوي ناقد علي اني تمقلت الرجال
ابوي يوم ما شاف مني رد
قام وتركني ومن بعده استلمتني موجة بكاء

كل ما غمضت عيني شفت وجه وعيون خالد

ونمت واخر شي بعقلي خالد وعيونه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ





طلع من عندي عمي ابو فيصل
بعد ما قال لي
:شف يا خالد هذي بنتي سلمى
وانا حبيت تكون بينكم نظره وشوفه بنية التوفيق والاخذ بالسنه
وتركني ودخل ورى بنته

انا لا اراديا حطيت يدي على قلبي
آآآآه يا قلبي
اهدآ شوي
من شفتها دخلت مثل النسمه ونطقت
وانا ما نزلت عيني عنها
ماتمت دقيقه على بعضها
ماشبعت من شوفتها
ودي اسكر عيني وما اشوف بعدها احد

قمت ورحت للمجلس
واحساس حلو يدغدغ مشاعري

بعد العشا طلعنا لقينا احمد
وسلمنا على بعض بحراره
كأننا ما شفنا بعض من سنين
سألته : وش عندك ابو حميد هنا
رد : بيت خالي ابو ناصر هنا
واشر على بيت بجنب بيت انسباي

ضحكت وقلت له : ماشاء الله ابو ناصر جار انسباي
احمد بفرحه : مبرووك خطبت خلاص ؟؟
هزيت راسي بموافقه
احمد : الله يتمم لك بخير
خالد بضحكه عاليه
: الله يبارك بعمرك وعقبى لك
احمد بامتعاض : لا ياشيخ خلاص اكتفيت
ابو خالد يشارك بالكلام :
لا ان شاء الله بيهديك ربي
وتتزوج نبي نفرح فيك ونشوف عيالك
احمد تبسم وحاول يغير الموضوع
: انا مسافر بكره توصوني على شي
: خالد وابوه : تسلم تروح وتجي بالسلامه
اقبلت سيارة ابو ناصر واهله معه
وابعدنا عن دربه عشان اهله ياخذون راحتهم
تذكرت ان زهره زوجته
بصراحه كان ودي اسلم عليها
وابارك لها بس خفت من ردة فعل ابو ناصر

زهره مثل اختي العنود
دعيت لها بقلبي
ان ربي يوفقها ويرزقها الذريه الصالحه
.
.
.



بعدها استغليت وقفة ابوي مع ابو ناصر
وقلت لاحمد ان اهلي درو
عن زواجي من شروق وبنتي شيري
وانبسط احمد لي كثير
وقالي : الان ارتحت ياأنت كنت مقلق
راحتي من كثر ما انت شايل هم وشيلتني اياه

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ





رحت مع ابو ناصر لسوق الذهب
واشترالي طقم ذهب من النوع الثقيل
رضاوه لي عشانه زعلني اليوم بكلامه واسلوبه
هو صحيح ماقالها بصراحه
ولا قالي السبب الحقيقي
بس انا عارفه انه رضاوه

رجعنا على بيتنا لقينا
احمد واقف برى عند سيارته
ومعه اثنين واقفين

تغير وجه ابوناصر وانقلب اسود

وقف السياره واشر لهم بيده وخرو من هنا
وفعلا احمد واللي معاه وخرو عن باب بيتنا
واللي يوم قربنا عرفتهم ابو خالد وخالد


ابوناصر قالي من تحت ظروسه
ادخلي بسرعه وتستري


اهيء تستري!!!!
لييييه وش شايفني فاتحه عباتي والا ايش
صكرت عباتي ونزلت من السياره
وانا معصبه على الاخر
وصفقت الباب وراي من الزعل

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ








اخدت عائلتي الصغيره ووديتهم للبر
اختي مريم متعوده على جبال الطايف
والا بحر جده
انا وديتهم البر
سهله زي مايقولو البدو
ارض منبسطه واخترت لهم ليلة 14
القمر مضوي الدنيا والنسمه البارده تلفنا يا سبحان الله في النهارحر وشمس وفي الليل براااد ونسيم عليل
واخدنا معانا عدة الشوي وقررت اني انا أشوي واخليهم ينبسطو ويغيرو جو
امي ومريم ومهجه جالسين
ويتكلمو في زكريات وقصص وحواديت
اما ابو هتان وهتان وفتو كانو بلعبو كوره

وانا كنت مشغول بتجهيز النار واسياخ اللحمه
مريم جلست معي بتساعدني
: كيفك يا ام هتان ان شاء الله مبسوطه
برحلة البر
مريم : مبسوطه بوجودي بينكم يا اخويا
كيفك انت كيف شوغلك
ايش عامل بحياتك هنا
"رديت عليها بابتسامه : الحمد لله تمام
كل شي تحت السيطره
مريم باهتمام : لساتك متعب امي ومهجه
لساتك بتاخد السم الهاري اللي تستخدمو
خجلت من ان اختي تعاتبني
على سوء افعالي
بس انا الحمد لله لي فتره ما استخدمتو
رديت عليها بثقه وبابتسامه
:مريم انا الحمد لله توبت
مريم بفرحه مسكت يدي : ربنا يتم عليك هدايتو
فرحتني يا خويا فرحتني كتير
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ






دخلت على جدتي امسي عليها
وحبيت يدها وراسها ومطيت خدها
بيدي بشويش
وقلت لها "يا جده لها الدرجه تحبيني
ناظرتني مستغربه من كلامي
قلت لها :ماشاء الله عليتس يا جده
جبتي لي اللي نفسي فيها
لازالت نظرتها مستغربه
لوحت عصاها وقالت : انت وش تخربط وش تقول
ضحكت من كل قلبي
: وقلت لها وانا ارقص حواجبي
شفت سميتتس شفتها
محطتني بعصاها على ساقي
: أي ياجده علامتس وش اللي سويته
ام ناصر بغضب : وشلوون شفتها يا اسود الوجه
ابعدت عن مدى عصاها وقلت لها بجديه : عادي دخلت بيتهم وبغفله من ابو فيصل
دخلت غرفتها وشفتها
ام ناصر حطت يدها على راسها
: الله يسود وجهك هذا فعل مسلمين يالوصخ
خالد بضحكه عاليه عجز يسيطر عليها
: انا يا جدتي يومنتس ما وصفتيها لي
قلت لازم اشوف اللي جدتي اختارتها
يمكن تكون شينه والا تشبه جدتك

ام ناصر بزعل : وش فيها لاصارت تشبهني

يالشين
خالد مستمر بضحكته : جدتي امزح معتس
كلتس ملح وقبله وياليتها تجي ربعتس

وتراني امزح
ام ناصر هدت شوي : يعني تضحك علي
وما شفتها
خالد : الا شفتها بس خطف
كان ودي اطول معها بس
هجت من قدامي
ام ناصر : اعقب يالخاسي
وعطتني بعصاها على جنبي بعد ما قربت منها


قربت منها اكثر وضميتها
وانا اتأوه من ضربتها وحبيت راسها
: جده انا تراني امزح وش بتس علي
ابوها دخلها علي وخلاني اشوفها وتشوفني

وحبيت راسها بامتنان : شكرا ياجده
ام ناصر بابتسامه : اعجبتك
رديت بصدق شديد : أي بالله اعجبتني
وانسدحت على سرير جدتي وغمضت عيوني
وحضرت صورتها قدامي
بحلاوتها وبراءتها وتذكرت قميصها البسيط
وشعرها اللي كان مرتب ببساطها
وجهها صافي ملامحها حلوه
كنت مسترسل بتذكر ملامحها
لولا عصى جدتي
اللي محطني
ام ناصر : خويلد قم قم عساك العافيه
نطيت من سريرها
وانا افرك مكان ضربتها

اووتش يا جده لازم تضربين
انا الحين اب وقريب بتزوج الثانيه وتضربيني
ام ناصر وهي تبتسم: ولين تصير جد
ضحكت وقلت : طيب اهم شي لا تضربيني عند مرتي والا بنتي






قراءه ممتعه لكم وردود حلوه لي

 
 

 

عرض البوم صور شبيهة امي  
3 أعضاء قالوا شكراً لـ شبيهة امي على المشاركة المفيدة:

قديم 26-07-11, 05:12 AM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب متميز



البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 179394
المشاركات: 1,275
الجنس أنثى
معدل التقييم: شبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1902
شكراً: 1,468
تم شكره 1,747 مرة في 396 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شبيهة امي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شبيهة امي المنتدى : القصص المكتملة (بدون ردود)
افتراضي الجزء الخامس عشر

 

السلام عليكم روحمة الله وبركاته
كل عام وانتم الى الله اقرب
وربنا يبلغكم رمضان ويعينكم على صيامه وقيامه



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الجزء الخامس عشر
.
.
.



في كم يوم انقلب حالنا طول الوقت ساكتين والا زعلانين


ابوناصر متغير علي

يعصب بسرعه ويهاوشني
من دون سبب

وتقريبا حابسني بالبيت


هدى جت زارتنا كم مره
ودايم ما تطلع الا وهي غاثتني
بكلامها وهي السبب بزعل
ابو ناصر علي

الله لايسامحها

اخر مره جتنا رمت سمها وطلعت
و ابو ناصر تعب من كثر ما صرخ علي ذاك اليوم

جتنا هدى من بعد العصر وابو ناصر ماكان فيه
وانا فتحت وكنت ورى الباب
وكان زوجها واقف برى
اول ما دخلت هدى مشى بسيارته

لمن جت بتروح قالت قدام ابو ناصر
زهره ابعدي عن الباب مومثل اليوم
العصرلمن فتحتي الباب واقفه
ترززين قدام الرايح والجاي
وابتسمت بخباثه وطلعت


وخلتني مع ابوناصر اللي
ولع من الغيره وانتفض
وماخلى بقلبه من الزعل شي
اخرتها صار يتراجف
وانا اصيح واقوله
والله انها تكذب والله انها ماصدقت
ابو ناصر بصوت عالي
وهو ماسكني بقوة
ولييه تكذب
وش بينتس وبينها
رديت وانا انفض يدي منه
: اسألها بنت اختك ذي ماحبتني
ولا في يوم بتحبني
ودخلت الحمام وقفلت على نفسي

وجلست اصيح من الظلم والقهر

حسبي الله عليتس يا هدى حسبي الله عليتس
طلعت بعد فتره لقيت ابو ناصر
جالس عند باب الحمام يستناني اطلع
يوم شافني يالله قام على حيله
: وقالي سامحيني يازهره سامحيني
والله الشيطان لعب براسي وهدى الكلبه
دواها عندي
شفت بعيونه اثار دموع
ما اقدر ابدا على دموعه ارحمه كثييير
قلت له بملامح جامده
: ابو ناصر خلاص تكفى
انت شايفني وعارفني
معقول تفكر فيني مثل هالتفكير
قالي : غصبا عني يازهره غصب
لتس وعد مني ما افكر بالشينه
واطلبي رضاوه اللي تبين امريني بس

" لي فتره وانا افكر اني ارجع اكمل دراستي
وهذي فرصتي عشان اطلبه

قلت له وانا عارفه انه بيرفض
بس ليش ما احاول
: طلبي بسيط ابي اكمل دراستي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ




واقفه ارتب دولابي وجت عيني
على علبه زرقاء فخمه

تبسمت وبنفس الوقت ضقت

تذكرت يوم جتنا عمتي شريفه ام خالد

بعد الشوفه الخاطفه ذيك الليله
نمت وانا زعلانه قمت صباح اليوم الثاني
على صلاة الفجر صليت
وبعدها صليت استخاره
كنت بعد كل فرض كنت
ادعي بدعاء الاستخاره
فكرت بوضعي ابوي متحمس
لخالد ومرتاح له
وانا كنت موافقه ومرتاحه
خليني اعيد الاستخاره
عطيت نفسي مهله قبل لارد على ابوي
واعلمه بقراري
مع ان ابوي بلغهم بموافقتي سلفا
اخذت العلبه وفتحتها
كانت ساعة يد غاليه مع اسواره خفيفه
جابتها عمتي شريفه

قبل مده اتصلت على امي
وقالت انها بتجي
تتعرف علينا واكيييد انها جايه
تشوف عروسة ولدها

جت معاها عمتي ام ناصر او جدتي
مثل ما قالت لي اناديها والعنود

استقبلتهم امي بكل حفاوة وترحيب

واكيييييد حبيبة الشعب ام حسين كانت موجودة

انا بصراحه مستحيه موت
وخايفه من مقابلة ام خالد

جتني جنان ميته من الضحك

سألتها : وش فيه
جنان مو قادره تسيطر على ضحكها
وقالت بصوت متقطع من كثر الضحك
ام حسين هههههه
حطيت يدي على قلبي : أي وش سوت
جنان تمسح دموعها وتكمل : تمدح فيتس
ههههههه
طارت عيوني برى ماني مصدقه : ايييششش
جنان : والله العظيم
الظاهر ان امي علمتها انتس انخطبتي
ومن يوم دخلت وهي تقول قصايد مدح بتس
سلمى : لا لا لا لا تقولين لازم اسمعها بنفسي
وام ناصر تأيدها وتقول لها
صادقه وياماشاء الله ياذكر الله
وعنوده متبسمه وعمتس
ساكته ورافعة خشمها كنها
شامه ريحه مخيسه
سلمى بخوف :بالله كذا شكلها
جنان :والله يالله تكلم وما شفنا ابتسامتها
ولا يوم سلمت عليها
وصافحتها يالله مست طرف كفي
كنها قرفانه
سلمى : الله يبشرتس بالخير

جنان تذكرت : اووووه امي تقولتس
تعالي سلمي
وقفت وانا مرتبكه
وناظرت نفسي بالمرايه
:بالله جنان شكلي حلو
جنان بمزح وهي تهز يدها : يعني
سالتها بجديه : جنان تكفين حلووو
جنان : ماشاء الله عليتس تهبلين
كامله والكامل وجه ربي
واخذت نظره اخيره على شكلي
كنت لابسه تايير تايغر
ثلاث قطع تنوره طويله وصديري
مع قميص بيج
وشعري مسويته ظفيره فرنسيه مرخيه
وتركت غرتي على وجهي
وبيدي المرتبكه سحبتها ورى اذني
زدت من روجي البرونزي الفاتح
ونزلت وانا
اد عي اني ما اتلخبط قدام العمه
ـــــــــــــــــــــــــ
دخلت المجلس وانا مستحيه وحاسه اني ما اشوووف
يا حبي لها امي ياناس
يوم شافتني قامت لي ومسكتني
واخذتني عند ام ناصر وسلمت عليها
وهي ضمتني بحنان وباركت لي ودعت لي
بعدها امي قالت لأم خالد
وهذي هي عروستنا الحلوة
ودفتني امي بخفه عشان اسلم عليها
سلمت وحبيت راسها
صراحه تفاجأت بشكلها
كنها اخت العنود
مهتمه بنفسها ولبسها
انتبهت انها تكلمني
كيفك يا عروسه
حسيتها وهي تنطقها كأنها غير مقتنعه
رديت عليها: بخير الحمد لله
وسكتت وانا سكت شوي الا اسمع صوت مألوووف
ام حسين مبتسمه ومتكشخه وحاطه روووج على وسط الشفايف ""اول مرره تحط رووووج
مبروك مبروك يا بنتي
انا تفاجأت شوي واحط يدي على راس ام حسين
كنت بشوف هي مسخنه والا ايش
سلمت عليها وانا اتبسم
وبعدها سلمت على العنود
وقالت لي : ايش هالحلاوة ذي ماشاء الله
احلى من اخر مرره جيناكم
اثر الخطبه تحلي كذا
احرجتني


جلست شوي معها وبعدها حسيت في نظرات حارقه تجيني من طرف عمتي شريفه
ما قدرت اجلس تحت المراقبه استئذنت وطلعت
..
..
امي جابت لي هدية ام خالد بعد ما طلعو
و حبيت اعرف انطباع امي عنها
ام فيصل : والله يا بنتي الحرمه كانت ساكته وماشفت منها أي شي
يخليني اكش منها
هي صحيح كنها شايفه نفسها شوي بس الحمد لله والشكر واثقين من انفسنا ولا علينا من الناس

ـــــــــــــــــــــــــــــــ
وراك انت كل شوي وانت هاجن من بيتك
عبد الهادي : يمه زهقت من البيت واللي في البيت
ام عبد الهادي : هوو ورااك احد يطفش من مرته وعياله
عبد الهادي : عيالي مساكين مجبورين يتحملون امهم اما انا طقت كبدي منها سبحان الله ماقدر اجلس معها مثل اول
هدى سبحان الله ربي عطاها الجمال
بس قبيحه من جوى نفسها شينه وانانيه

ام عبد الهادي : وراك ما تعرس عليها غديها تتأدب
عبد الهادي : يمه انا لي فتره افكر بهذا الموضوع
وابيتس تساعديني
ام عبد الهادي : ابشر بعزك يا ولدي
ــــــــــــــــــــــــــــــــــ


باقي على رمضان اسبوع
ام حسين : يالله تبلغنا اياه يارب
ام فيصل : امام المسجد عطى ابو فيصل مفاتيح مصلى النسا
وان شاء الله بكره بنجتمع كلنا هناك ونسوي سواتنا فيه كل عام

ام حسين أي الله يكتب لنا الاجر
ام فيصل : امييين انا بتصل في زهره ومهجه وباقي الجارات ابلغهم عشان اللي بيشارك بالاجر يجي بكره

عصر اليوم الثاني تجمعن نساء الحاره لتنظيف مصلى النساء
وتجهيزه لـ ليالي رمضان
تجهيزه من نظافه وشطف ودعك للارض والجدران وتبخيره في النهايه

كانت امسيه جميله في رحاب المصلى



قبل رمضان بيومين حضر خالد وابوه
وجابو الشيخ
وملك لنا الشيخ

اخوي فيصل جاب لي الدفتر اوقع

وهو مبتسم
وقعت وبارك لي ودعى لي بالتوفيق
طبعا ما عندنا شوفه الا يوم الزواج ولا حفلة ملكه هو عشا للرجال وبكذا تنتهي مراسم عقد القرآن
كنت جالسه بغرفة امي
ومطفيه اللمبات ومطرفه الستاره
وقاعده احاول اشوف خالد
واخيرا شفته من بعد ذيك الشوفه السريعه
واقف جنب اخوي فيصل
بصراحه اخوي احلى
بس هو وسيم ماشاء الله
اميز شي فيه عيونه
كنها عيون صقر فيها حده

من اخبار جنان وكالة الانباء
تحديد موعد زواجنا في عيد الفطر
ثالث يوم من العيد


وعرفت من امي ان خالد بيسافر
ليلة 29 شعبان

خساره كنت امني نفسي بشوفته
من الشباك لا جى مره ثانيه

ــــــــــــــــــــــ
اجواء رمضانيه
من قبل لايعلن عنه

طلعنا السطح مع ابوي اللي لابد كل سنه يتحرى هلاله

وجلسنا معاه وشاهينا وفصفصنا معنا

وحناجالسين في هدووء
نسمع خليط من اصوات عده السيارات الجيران الهواء يحرك الاشجار كان تناغم روعه بينهم كلهمم
سمعنا ضحك فتو مع ابوها
صوت موهجه تنادي عمتها

صوت كحة ابو ناصر
صوت اولاد الحاره وهم يلعبون لوقت متأخر

قال ابوي :
الله العالم ان بكره اول رمضان

دقايق جتنا امي وهي تلهث من طلوع درج السطح
:اعلنو بالتلفزيون ان بكرره رمضان
وفرحنا بجيتة خير الشهور
شهر تتنزل فيه الرحمات وتقال العثرات وتستر العورات
شهر اوله رحمه واوسطه مغفره واخره عتق من النار


اللهم بلغنا رمضان واعنا على صيامه وقيامه واجعلنا من المقبولين فيه يا ارحم الراحمين

كملنا جلستنا وتبرعت اني انا اسوي السحور

ونزلت تحت وتركت الباقي جالسين في السطح

بديت اسوي السحور

وجى في بالي خالد
اكيد سافر

كان نفسي اسأل العنود عن بنته وزوجته الاولى
بس للان العلاقه رسميه
رن تلفون البيت ورحت رفعته
المتصل : السلام عليكم
سلمى : وعليكم السلام ورحمة الله
المتصل : هذا بيت ابو فيصل
سلمى : أي نعم بيته
المتصل : معكم خالد بن ناصر من معي ؟
سلمى بلمت شوي وردت بتردد : اااا معك سلمى
خالد: حيالله سلمى شلونك

سلمى تلون وجهها وحست الصاله مكتومه وحر مع ان المكيف مفتوح
بصوت مخنوق حيا : الحمد لله
خالد تبسم : كل عام وانتي بخير وتقبل الله طاعتك مقدما
سلمى ماسكه علبة المناديل
تهف فيها على نفسها من كثر الاحراج
: وانت بخير
خالد: ممكن اكلم عمي ابو فيصل
سلمى بسرعه : أي لحظه
حطيت السماعه وطرت للسطح ابلغ ابوي
ــــــــــــــــــــــــــــــ




وصلت وانا تعبان منتهي نمت كم ساعه
ورحت لبيت محمود جبت شيري اللي تعلقت فيني
وما خلت سالفه ماقالتها
خالو محمود جاب معو بسينه (بسه صغيره)
وشربتا الحليبات
خالتو فريزا اشترت لي فستان احمر
ومعو كندرا حمرا و اجرابات حمر
فجأه قالت لي
:بابا وين رحت وخليتني
اشتقت الك كتييير
مسكتها وحضنتهااا بقووه
وانا اشتقت لك يا روح بابا
تدرين جده وماما شريفه ارسلو معي لك هدايا كثيير
حتى خالتو سلمى
شيري بتساؤل : من هي سلمى ؟
صححت لها : خالتو سلمى
هذي بتجي تقعد معانا انا وانتي
وممكن تناديها ماما سلمى
سكتت ما علقت وقامت تلعب بالعابها الجديده


بعد ماسمعت اعلان شهر رمضان حبيت اهني اهلي واتصلت وكلمت ابوي وجدتي وامي واتصلت بالعنود وهنيتها هي وزوجها
وجت في بالي سلمى قلت يالله خليني اتصل على عمي ابو فيصل اهنيه
وياسبحان الله من حسن حظي
ردت سلمى اا
يوم ردت علي شكيت انها هي فقلت اعرفها بنفسي عشان اقدر اهنيها قلت لها : معكم خالد بن ناصر من معي
وانتظرت جوابها حسيت بصوت نفسها
وعرفت انها هي قبل لا تنطق
وبعد ثواني نطقت بتردد انا سلمى
سألتها عن حالها وباركت لها بالشهر الفضيل
وهي يالله اسمع صوتها خجلانه واضح
بعد انا ما حبيت ا ثقل عليها طلبت اسلم على عمي
وهي استجابت بسرررعه
دقيقه وعمي كلمني سلمت عليه وهنيته بالشهر وانهيت المكالمه وانا
مبسوط اني سمعت صوتها


ــــــــــــــــــــــ




اكثر وقت احس اني حزين فيه هو ليلة اعلان رمضان
رمضان يعني جمعه
يعني لمه
يعني صله
يعني اسره وبيت وعيال
من سنين وانا افطر لحالي واتسحر لحالي
حتى يوم تزوجت كنت فاقد لمة رمضان وجمعاته الحلوه
خواتي من بعد ما تزوجن يلحن علي افطر عندهن بس انا كنت اجي يومين عند هيا ويوم عند هدى وبعدها ارفض
رفعت سماعة التلفون واتصلت في خواتي وهنيتهم برمضان واتصلت في خالي على بيته
ردت علي مرت خالي زهره
:السلام عليكم
زهره :وعليكم السلام
احمد : شلونك يا خاله
زهره بنبره قويه تخللخت حنوكك من انت؟
احمد كتمت ضحكتي : انا احمد
زهره . . . . .
احمد : الوو شلونك يا خاله عساكم طيبين
زهره : الحمد لله بخير
احمد : شلون خالي موجود اكلمه
زهره : لا طلع بعد شوي بيجي
احمد ك طيب يا خاله سلميني عليه وانا ان شاء الله بارجع اكلمه
وكل عام وانتي بخير يا خاله

زهره وانت بخير
قفلت التلفون
وانا افكر بنبرة صوتها وش فيها كنها بتذبحني وماهي طايقتني
تكلمني بقوه وودها تنهي المكالمه
غريب امرها هالعجيز
ـــــــــــــــــــــــــــ



قفلت السماعه بقووه
وانا اغلي من الغيض
سبحان الله هالاحمد ياطى على كبدي
ما حبيته
ومصر الا يقولي ياخاله
هالشايب
وقمت اشوف شغلي اللي عطلني عنه ا لغثيث

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

:كيفك يا البي اشتأت لك
:وانا بعد والله مشتاق
:مابدك تيجي تصوم معنا وافطرك بأيدي
:اعذريني والله مشغول وانتي عارفه ظروفي
: بس انا كتير مشتاقه الك كتير كتير
: تنهد من قلب لا تحريني بكلامك العسل وتخليني اجي وانا ما اشوف الدرب
: ههههه حبيبي يالله تعى لعندي لك تأبر عظامي
: يا علني ما اعدم هالضحكه
قريب ان شاء الله ما تدرين الا وانا عندكم

بفرحه : والله حياتي عن جد عم تحكي ايمتى ايمتى
قول
: خلاص يا نظر عيني قريب و بس
ويالله سلمي على اخوكي ولاتنسين
اللي وصيتك فيه
: اوكي يا روحي ما تحمل هم

:مع السلامه يا نظر عيني
:مع الف سلامه ياروحي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وموعدنا ان شاء الله في العيد
ان كتب لنا بقيه في العمر


قراء ممتعه لكم وردود حلوة لي

 
 

 

عرض البوم صور شبيهة امي  
3 أعضاء قالوا شكراً لـ شبيهة امي على المشاركة المفيدة:
قديم 03-09-11, 07:04 AM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب متميز



البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 179394
المشاركات: 1,275
الجنس أنثى
معدل التقييم: شبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1902
شكراً: 1,468
تم شكره 1,747 مرة في 396 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شبيهة امي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شبيهة امي المنتدى : القصص المكتملة (بدون ردود)
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كيفكم يا غوالي

عيدكم مبارك ومن العايدين والفايزين


والله يرحم من لا عاد عليه

.
.



الجزء السادس عشر
ــــــــــــــــــــــــــــــ


ما عمري تلهفت على شي مثل ما تلهفت اني اكمل دراستي
وكانت دعوتي دايم
يارب يوافق يااارب

اني اكمل دراستي
اللي انا تخليت عنها بارادتي
والان انا اللي اسعى لها بكامل ارادتي
اعض اصابع الندم للوقت اللي فاتني

ابوناصر مارفض ولا وافق
سكت وسكوته مخوفني
ولما سألته بعدها بوقت
" وش قلت بالنسبه لرجوعي للمدرسه
سكت شوي وقال : افكر
وبعدها قالي
معزومين بكره عند ابو فيصل على الفطور
قلت له : ان شاء الله
عرفت انه ما يبي اكلمه لمن هو اللي يعطيني جوابه

وانا مالي الا اني ادعي يارب يوافق يارب
ـــــــــــــــــــــــ
جنان تكفين اختار أي موديل
جنان بنظرة تأمل : امممم انا عاجبني هذا
بس بعد هذا حلو
سلمى معصبه: قولي والله هالحين اخذت جواب منتس
قومي بس قومي هناء هي اللي بتفيدني
الا على دخلت هناء وشايله بنتها دانه
سلمى : الله جابتس تعالي شوفي هالموديلات
هناء : تبين نصيحتي
اختاري البسيط الي تقدرين تكونين فيه مرتاحه
سلمى: انا حابه هذا اكثر
بس صدر الفستان مررره مفتوح
هناء :عادي خوذي صد ر هذا وحطيه على هذا الفستان
سلمى بنظره لجنان : شفتي شلون هناء تفكر مو انتي
جنان : طيب هنوو وانا شوفي موديلي حلوو
هناء : يجنن اتوقع بيطلع احلى لو خليتيه
نفس لون هذا الموديل
واستمرن يتشاورن بالموديلات وتجهيزات سلمى
ــــــــــــــــــــــــــــــ
ها يمه ردت عليتس ام محمد
أي ياولدي مبررروك تقول تعالو الخميس
وجيبو الشيخ وخذ مرتك معك
مايبون عرس وطقطه
عبد الهادي : كذا بهالسرعه
ام عبد الهادي: أي وليش التأخير انت جاهزوهي جاهزه
عبد الهادي بتفكير : امم اقول لهدى والا اصبر شوي
ام عبد الهادي :كيفك انت وياها انا مالي دخل بكم
مير مرتك ما تنقرب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حاس بملل فضيع اتمنى اخلص هالكم شهر وارجع خلاص طفشت وخالد الي كان مونسني بغربتي مشغول بدراسته وتجهيز بيته
كنت مر يح على السرير فجأه دق التلفون
كان عبد الهادي
فرحت بأتصاله واستغربته نادرا ما يتصل علي
سلم علي وبعد السلام حسيته بيقول شي بس متردد
قلت له خير يا خوي تبي شي محتاج شي تراني سداد
قالي : مشكور يا احمد انا متصل ودي اني ابلغك
بزواجي وحبيت انا اقولك
"بصراحه ما انصدمت ابدا بقرار عبد الهادي
ومتوقعه "
قلت له : حقك عبد الهادي بس اختي لا تظلمها
رد علي : اختك بعيوني والله يعيني عليها لا علمتها
قلت له : استحملها تعرف ما امر من الضره على المره
ولابد انها بتزعل لها شوي
بس حاول تداري خاطرها وتراضيها
واحتوي زعلها عشان عيالكم
قالي: ان شاء الله وانهى المكالمه

ــــــــــــــــــــــــــــــ
:لا والله قل انك صادق
عبد الهادي بهدوووء شديد: ممكن تتكلمين معي
باسلوب احسن من كذا
هدى بسخريه اكبر : حاضر يا عبد الهادي
وضحكت باستخفاف
:الحين جايني وتقول انك بتزوج وتبيني اصدق
عبد الهادي : أي زواجي الاسبوع الجاي وهذاني اعلمتس
عشان ما تقولين لي ليه ما علمتني
هدى : وعساك تبيني احضر زواجك الميمون
عبد الهادي : والله انتي وذوقتس بس تراني
بسويه مختصر عشا واجيبها هنا
هدى بروود: قبل لا تجيب
عروستك تراني ابيك تطلقني
عبد الهادي ببرود اكثر :طلاق مارااح اطلق
وانا الان عاذرتس وش ما قلتي
وطلع وخلاها
هدى صفقت باب الغرفه وراه
: الله يا خذ ك انت والكلبه اللي بتاخذها


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــ


مرعوبه ياهناء شوفي يدي شلوون ترجف

هناءضمت كتوف سلمى :ياقلبي مافي شي يخوف

سلمى: هنوو خايفه من كذا شي الحياه مع خالد والغربه
وخايفه من وجوود بنته
انا مدري شلوون بيكون تقبلها لي والتعامل معها
اشياء كثيررره مضيقه صدري وخايفه منها
هناء: شوفي كل العرايس يمرن بهالاحساس
وبعد ما تواجهين الموقف وتتواجدين فيه بيرووح
كل شعور سلبي حسيتيه قبل
تدرين يووم زواجتس
بتمرين بكذا احساس وكذا موود وهذي حلاوة
يوم الزواج وتجهيزاته
سلمى: هنوو تتوقعين ترووح هالرجفه اللي فيني
واحساس الخووف
هناءبلهجه مطمئنه : اكييد بترووح وبيتبدل
بفرحه والله يستر ما ترقصين من الفرحه
ههههه
سلمى ببسمه : تخيلي بالله اقعدكم واقعد ارقص
ههههه هناء بضحكه مجنونه : هههه أي وتمسكين يد خالد وترقصوون سوا
سلمى بخبال : وبعز الرقصه اتعثر انا وياه وتصير سالفة الموسم ههههه
جنااان: بووووو وينكن مختفيات وش يضحكن
صوت ضحككن واصل تحت
هناء بعياره : سلمى تخطط ترقص قدام الناس يوم زواجها
جنان صدقت : لا تقولين يا قليلة الادب
سلمى وهناء فكن ضحك على تعابير جنان
سلمى : يا ختي وش فيها
هناء :لا اوزيدس من الشعر بيت بترقص هي وخالد
جنان نطت على سلمى وهي تضحك: يا خبله والله اني صدقت
الا سليم ما شفتي هدية ام حسين لتس
سلمى طيرت عيونها : لا تقولين انها جايبه لي هديه
جنان تهز راسها : أي والله تو ورتني اياها امي
تجنن اثرها تغليتس بس تكابر
هنا : جنان بلا مزح الحين ام حسين جايبه هديه لسلمى
جنان بتأكيد : والله العظيم انها جايبه تعليقه ذهب مع سلسلتها ومن النوع الثقيل
سلمى ما استوعبت الفكره : لازم اشوف عشان اصدق
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




وصلت ليلة العيد وكانت بنتي شيري في يدي

دخلت البيت وكانت امي موجووده في الصاله

السلام عليكم ياقوووم
تهلل وجه امي من فرحتها فيني
حضنتها :كل عام وانتي بخير يمه
ردت : وانت بخيير يا قلبي
وشيري طبعا كانت لاصقه في رجولي
رفعتها وخليتها قدام امي
:يمااه شوفي شريفه الصغيره
ناظرت بنتي بتفحص وتمعن
وحسيت بنتي انكمشت من نظرات جدتها
قلت لبنتي :شيري شوفي جده شريفه
قالت امي بحزم : لا انا ماما شريفه لا تناديني جده
ياويلتس مني انتي وابوتس
ضحكت من كل قلبي على امي
ومدت امي ايديها لشيري
بس شيري تعلقت فيني اكثر : ااممم ما بدي مابدي
وهي تهز راسها رافضه تروح لجدتها
شريفه كلمتها بحنيه : تعالي ياقلبي
تعالي خليني اشوفتس زييين
شيري مستمره بتعلقها فيني
لمن دخل ابوي علينا
وتملصت مني
وطارت على جدها
: جدووو جدوو

نااصر فتح يدينه لها وحضنها بقوووه وشالها
وتبسم بفرح: هلا خويلد توك واصل
جيت وقربت من ابوي
ووسلمت على راسه
:أي يبه من دقايق
شيري : جدوو وشوشت جدها ناصر في اذنه
ضحك ناصر من كل قلبه
شريفه تبادلت النظرات مع خالد
"عرفتانابويوشيرييعرفونبعضمنقبل
بسشلووونهذاالليلازماعرفه
سألت ابووي: وش قالت لك

ناظرني ابوي ورد : سر بيني وبين شيري مالكم دخل
دخلت عليهم ام ناصر تتعكز على عصاه
: كأني سمعت صوت خالد
خالد ايه ياجده خالد وبنته توهم واصلين
وبسرعه راح وحضن جدته وسلم عليها بحراره
: والله ياسلمى يااني مشتااقن لتس
ابو خالد :هههه واي سلمى مشتاق لها اكثر
امي والا مرتك؟
خالد بضحكه من القلب

:هههههههه كلهن والله بس اكيييد الغاليه اكثر
وضم جدته اكثر
ام ناصر : اهوووه وخر عني خنقتني يا ولد
وهات لي بنتك اشوفها
ام ناصر : ماشاء الله تبارك الله ربي يحفظها مزيونه بنيتك
خالد يرفع بنته عن الارض ويبووس فيها : أي والله بنتي مزيونه طالعه علي
ام ناصر بمزحه : هههه مفارقك الزين
بنيتك ذي طالعتن علي
ناصر : ويضم كتوف امه انا اشهد يمه انتس
منبع الزين
شريفه لوت فمها ونادت خالد
:رح لغرفتك ارتاح توك واصل واكيد تعبان
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


"بكره العيد
و الله على جو ليلة العيد

مسكت البيت ونفضته نفض ما خليت مكان ما غسلته ومسحته
حتى الزوليه اللي في الحوش غسلتها
على انها قديمه بس غسلتها

طلعت ثياب ابو ناصر وبخرتها وجهزت له غترته واغراضه
طلعت لي كاسة مويه وغسلتها وانكسرت ف يدي

وقطعت يدي قطع كبير
كان الدم ينزف بغزاره
عجزت اسيطر على النزف
اخذذذت منشفة المطبخ ولفيت فيها يدي
و امتلت بسرعه دم

بديت احس بالدووخه
وسيقاني ترجف
انهرت بارض المطبخ وغبت عن الوعي






يتبع......

 
 

 

عرض البوم صور شبيهة امي  
2 أعضاء قالوا شكراً لـ شبيهة امي على المشاركة المفيدة:
قديم 03-09-11, 07:14 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب متميز



البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 179394
المشاركات: 1,275
الجنس أنثى
معدل التقييم: شبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1902
شكراً: 1,468
تم شكره 1,747 مرة في 396 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شبيهة امي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شبيهة امي المنتدى : القصص المكتملة (بدون ردود)
افتراضي الجزء السابع عشر

 

الجزء السابع عشر


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





الله اكبر الله اكبر ولله الحمد


الله اكبر كبيرا والحمد كثيرا


وسبحان الله بكرة واصيلا




عيد وتكبير


عيد وصلاة


عيد ومن العايدين


عيد ومن الفايزين


عيد وعيادي


عيد ولبس جديد


عيد وحلاوه


عيد ووصال


عيد وتسامح


عيد سعيد عليكم ومعاكم


كل عام وانتم بخير


ــــــــــــــــــــــــ






من العايدين


مهجه: من الفايزين يا عمتي


امجد: من الفايزين يا امي


ها يا أمي جاهزه حتى نلحق الصلاة في مصلى العيد


ام امجد : ايوا يا ولدي يادووب نلحق الصلاة


فتوو يا فتووو


فتو اقبلت بفستانها الابيض وشعرها الملفوف بطريقه حلوه وعليه اكليل من الورد الابيض الصغير


: ايوا ياستي


ام امجد بحنيه واعجاب : ماشاء الله تبارك


أيش هادي الحلاوه يا بت


تعالي بوسيني وعيدي عليا


فتو بحيا : كل عام وانتي بخير ايا احلى ستو


ام امجد : افتحي يدك وخودي العيديه


فتو مدت يدها واخذت 100 ريال من جدتها


ام امجد : كل عام يابنتي وانتي بخير


فتو باست يد جدتها : وانتي بخير يا احلى ستو


امجد : هيا بسرعه


وخرجو لصلاة العيد مع بعض والفرحه تشع من وجووه المصلين


فرحين بالجوائز الربانيه


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ







طلعت انا وابو ناصر لصلاة العييد مع انه حاول فيني


ما اروح بس انا اصريت


البارح بعد ما غبت عن الوعي



ما صحاني الا صوت ابو ناصر وهو يسمي علي بلهفه



:زهره زهره بسم الله عليتس


وعيت عليه وهو يعطيني عباتي : البسي خليني واوديتس الطوارئ


وفعلا اخذني للطوارئ وخاطو يدي


ولفوها لي وعطوني مسكن لانها كانت مرره تعورني



وحنا بالسياره تحمد لي ابو ناصر بالسلامه


وقالي : خفت عليتس


والله احسبنتس متي


تبسمت بذبول : الحمد لله والله حتى انا احسب اني بموت


انجرحت والدم مارضى يوقف


وبعدها غبت


ابوناصر : انتبهي ياقلبي تراي بعدتس اضيع


انحرجت منه وبنفس الوقت انبسطت



ــــــــــــــــــــــــــــــــــ







العنود: ها خالد وين مقرر تجلسون في ليلة زواجكم


خالد :امي تقول مجهزه غرفة جديده لنا


بس انا ما ا ابي


حجزت جناح في الفندق


العنود تبسمت : أي خلكم في الفندق احسن


وبنتك شيري بتكون بالحفظ والصون


اصلا جدتي قالت لابوي ان البنت ما تسافر معاكم


خالد برفض :لا ما اقدر اخليها واسافر


لا زم اخذها معي


العنود: والله جدتك قررت وابوك وافق


وتدري احسن عشان تاخذ راحتك مع عروستك


وبعدها بفتره خذها عندك


خالد برفض : لا بنتي معي وماراح تنكد علي


العنود :خلاص تفاهم مع السلطات العليا جدتي وابوي
ــــــــــــــــــــــــــــــــ






فريزا انتي مقتنعه باللي بتعمليه ؟


فريزا : أي ميه بالميه اصلا هاد قراركنت عم فكر فيه كتير


وهلاءصار وقت التنفيذ


محمود: الله يوفقك ويتم عليكي


مبروك مقدما


فريزا بفرحه : الله يبارك فيك اخي


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ





:بس وقفي مو معقول اللي تسوينه


:اقولتس بموت من القهر خليني


هيا بصرامه : وعيالتس وش ذنبهم تضربينهم


حرام عليتس


هدى بغل :ذنبهم انهم عيال عبد الهادي


انا انا هدى يتزوج علي


ولاا من يتزوج يتزوج صديقتي علي


بس هين والله لا انكد عليهم


هيا : يا بنت الحلال اهدي شوي وضمي عيالتس


وانتبهي لهم


هدى بتفكير : تدرين ما ابيه ولا ابي عياله


هيا عرفت من نظرة اختها انها خلاص باعت العيال وابوهم


:لا حول ولا قوة الا بالله الا عيالتس يا هدى ترى بتندمين



هدى : قلعتهم هم وابوهم


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ






يوم الزواج
.
.
.
.



في الصباح





سلمى قومي؟ يمه



:قايمه يمه


ام فيصل بحنيه جلست على السرير


ها يمه عسى نمتي زين


سلمى قربت من فخذ امها وحطت راسها عليه


: أي الحمد لله


ام فيصل تمسح على شعر سلمى


: طيب قومي افطري معي انا وابوتس


سلمى قامت بهمه :يمه انا بجهز الفطور


صحي خواتي


ونزلت للمطبخ ووجهزت احلى فطور لأحلى اسره



ــــــــــــــــــــــــــــ


بعد صلاة العشاء
في صالة الافراح
.
.



العنوود تعالي شوي لو سمحتي



العنود بابتسامه عريضه: هلا آمريني


هناء تبادلها البسمه : ما يأمر عليتس ظالم
سلمى هنا كان تبين


تسلمين عليها


العنوود بفرحه : الله وصلت يا قلبي عليها


هالحين بجيب شيري واجي ازعجتني


وهي تقلد صوت بنت اخوها : وينا العروس وينا


هناء : ياربي عليها تدنن البنيه ماشاء الله


غابت العنود دقايق ورجعت ماسكه يد شيري


بفستانها الابيض المنفوش والشريطه الساتان الحمرا


العنود دخلت مع هنا ءعند سلمى



وقفت العنود للحظه تتأمل جمال سلمى


: ماشاء الله تبارك الله


مــــاشاء الله وش هالزين تجننين يا قلبي


مبروووك وجت عند سلمى وحضنتها : مبروووك


الله يتمم عليكم ويبارك لكم ويجمع بينتس وبين اخوي بخير



سلمى بحيا وابتسامه : الله يبارك فيتس


سلمى شافت شيري واقفه ورى عمتها ابتسمت لها


ومدت يدها لها : تعالي هنا يا دلبي عليها


وسألت العنود: هذي بنت خالد


عنوده : أي وشالتها


وقربتها من سلمى


:شيري يا قلبي سلمي على خالة سلمى


مدت شيري يدها لسلمى


جذبتها سلمى وباست خدودها


: ماشاء الله تجنن


وش اسمها قلتي


ردت عنوده : شريفه


قالت شيري : لا اسمي شيري


سلمى بابتسامه من القلب


: شيري شرايتس تجلسين جنبي


وخاله هنا ء تصورنا مع بعض


شيري بفرحه : أي بدي صور معك


هناء : العنود اجلسي جنب سلمى خليني اصوركم


وفعلا صورتهم هناء كم صوره


وصورت شيري مع سلمى


سلمى : هناء تكفين امي وينها ما شفتها


هناء :امي جايه هالحين علمتها انتس جيتي


وراحت تنادي الخاله ام ناصر وام خالد


دخلت عليهم جنان :وااااو سلمى جيتي


وركظت لها


:ماشاء الله تهبلين روعه المكياج اشوى ما ثقلتيه


قربت منها وعدلت لها الطرحه


ونزلت الفستان على الارض بترتيب



ناظرت في شيري



:ياربي سلم قلبها من هالمزيونه


سلمى بضحكه : هذي بنتي وحطت يدها على راس شيري


جنان شالتها وقطعت خدودها بوس


: تبين احط لك روج شيري تمد شفتها


: عمتو حطت لي روج


جنان انهبلت على البنت : ياربي يسلم عمتو


عنوده ترى با أكلها تدنن


دخلت منيره زوجة فيصل : ماشاء الله كلكن هنا وعمتي تبي احد مع المعازيم انا بس بسلم على سلمى واطلع


: مبررروك يا قلبي مبروك


هناء: اجلسي شوي خليني اطق لتس صورة مع سلمى


وجلستها غصب وصورتها هي وجنان وسلمى وطبعا شيري بحضن جنان


طلعن من الغرفه بقت العنود وسلمى


سلمى : اليوم ابوي يقول ان سفرنا بعد بكره


العنود أي قال خالد ما عنده اجازه تعرفين


سلمى قلبها بدأ يدق بقوه " بها السرعه بروح معاه ونكون بعيييد


بعد نص ساعه


جت ام فيصل ومعاها ام ناصر وام خالد


وسلمى من شافت امها دمعت عيونها


انتبهت لها امها ضمتها بقوووه


: مبرووك يمه مبرروك وامسكي دموعتس


لا تخربين الزين ماشاء الله


جت بعدها ام ناصر تسند على عصاها


وكانت لابسه ثوب اسود تل والطرحه الحرير السودا والحنا على اطراف الاصابع


: ماشاء الله تبارك الله ياذكر الله


وسلمت عليها سلمى وحبت راسها


ام ناصر : مبروك يا بنتي والله يجمع بينكم


بخير والله الله بخالد تراه طيب و يخاف الله


وتراني وصيته عليتس


سلمى ترد بهمس من حياها : ان شاء الله


وبعدها سلمت ام خالد ببرود


وهي تتأمل جمال سلمى


:مبروك وربي يجمع بينكم


شريفه بقلبها " ماشاء الله البنت جميله


وكل ما فيها ينطق بالزين


جمال وجه وشكله جمال روح


لا والله نساني ولدي "



اقبلت عليهم منيره


:عمه فيصل يقول العريس بيدخل



قراءه ممتعه لكم وردود حلوة لي

 
 

 

عرض البوم صور شبيهة امي  
3 أعضاء قالوا شكراً لـ شبيهة امي على المشاركة المفيدة:
قديم 10-09-11, 06:52 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب متميز



البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 179394
المشاركات: 1,275
الجنس أنثى
معدل التقييم: شبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييمشبيهة امي عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1902
شكراً: 1,468
تم شكره 1,747 مرة في 396 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شبيهة امي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شبيهة امي المنتدى : القصص المكتملة (بدون ردود)
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صباحكم مريول وشنطه

صباحكم قلم ودفتر

صباحكم توفيق من رب العالمين

......









الجزء الثامن عشر:
.
.
.
.
.


.
السلام عليكم
دخل ابو فيصل وهو ماسك يدابوخالد
وقفت سلمى وهي تتنافض من الخجل والخوف
ودخل بعدهم فيصل وهويقول :
تفضل يا عريس لا تستحي
دخل خالد وسلمى نزلت راسها اكثر
وبدت تعرق يدها وضربات قلبها
غطت على اصوات ابوها وعمها
وهم يسلمون ويباركون
عينها في الارض
وماسكه طرف طرحتها الرقيقه بكل قوتها
شافت طرف البشت الاسودوهو يوقف جنبها
خالد بأبتسامه عريضه :مساء الخير
وعينه عليها من دخل الغرفه
وهي مستمره بحياها وراسها
اللي بيطبق على صدرها من كثر ما دنقت


قربت منهم شيري وتعلقت في يد ابوها
تبسم لها خالد : اهليييييين انتي هنا !!!تعالي
وشالها ردت له البسمه شيري
: بابا عروستك حلوة كتييير
ابو خالد : انا اشهد يا بنتي

ضحكو عليها وعلى جدها
الموجودين وخلت الجو اقل توتر

بارك ابو خالد لها وطلع وابوها طلع معاه بعد ما دعا لهم بالتوفيق
وبقي فيصل اخوها
: يله سلمى ارفعي راستس
بطقطق لكم كم صوره
سلمى ولا كأنها تسمع
خالد ب همس : ا رفعي راستس بس شوي
ماهو عشاني
عشان فيصل بيصورنا
فيصل بمزح وباصرار : سليم
اغتاضت من اخوها يوم نادها سليم
ورفعت له نظرة غضب على احرااااااج :
فيصل ضحك ولقط الصوره :هههه ايوه عارف ما ينفع معاتس الا ا اسلوب ام حسين
عضت على شفتها من الاحراج
خالد تنح وفهى من شافها رفعت راسها
" ماشاء الله تبارك الرحمن
تنحنح فيصل : يالحبيب
عشر دقايق وتطلعون لي عشان اوصلكم
وقبل لا يطلع شال شيري : ماشاء الله
انتي يالحلوه بنت خالد ؟هزت شيري راسها موافقه
تعالي معي شوفي ولدي عبد الرحمن
وطلع وخلاهم لوحدهم
خالد لف بكل جسمه ناحيتها :مبروك والله يجمع ما بيننا بخير
ومد يده و مسك يدها سلمى صارت تنفض وترتعش
خالد يستظرف: بسم الله عليتس
لا تخافين تراني حليل وطيب
شوفي تراني ما اخوف

رفعت سلمى عيونها له
خالد ابتسم : أي كذا ناظريني
يدتس بارده وصار يضغط عليها بحنيه
:اهدي
ورفع يدها وتأملها
:يدتس مره صغيره شوفي يدي وشكبرها
وحط كفها على كفه وتأملتها بحيا
شبك اصابعهم سوا
ورفعها لشفايفه وباسها بخفه
سلمى ذابت حيا وتمنت تختفي من الاحرررراااااج
دخلت عليهم الجده تسندها العنود وام خالد
سحبت سلمى يدها وحمدت الله انهم انقذوها من جرائته

ام ناصر : مبروك يا ولدي بارك الله لكما وعليكما وجمع بينكما في خير
ضمها خالد وحب راسها
: الله يبارك بك ياجده
وسلمت عليها سلمى وام ناصر ضمت سلمى بحنيه مبروك يابنتي
و الله يافرحتي اليوم مامرت علي حتى يوم زواج ابوك

بعدها جت ام خالد ضمت ولدها وباركت له
من كل قلبها ودعت له
مهما كان ولدها و قدامها عريس واحلى عريس
ودمعت عينها من فرحتها بولدها
سلم على يدها :عساني ما خلى منتس يمه
وباركت لسلمى
العنود : يللللله كلكم جنب بعض يله صوره جماعيه
وقفت ام ناصر جنب سلمى
وام خالد جنب ولدها
خالد ضم امه عليه اكثر
بعدها صورتهم العنود اكثر من مره لوحدهم وكل مره تقول لسلمى ارفعي راستس ناظريني
وفي اخر صوره رفع راسها خالد ورفعت نظرتها له
العنوود: الله احلى صوره
تحمس خالد و لصق بسلمى
وحط يده على خصرها وقربها اكثر
وعنوده شغالة تصوير
سلمى حمر وجهها من الاحراج
ام ناصر رفعت عصاها على العنود : بس يا قليلة الحيا وش تصورين
خلاص يالله مشينا وسحبت العنود بيدها وطلعو
العنود تحلطم : جده الله يهديتس يوم حلى التصوير سحبتيني

دخلت ام فيصل ومعاها هناء
وسلم على ام فيصل دعت لهم وباركت
وصته : الله الله في سلمى يا ولدي
خالد تبسم : سلمى بعيوني يا عمه
وصيها علي يا عمه

ضحكت ام فيصل : لا تخاف يا ولدي وصيتها
خالد : اجل عطونا عباة سلمى بنمشي
لبستها هناء العباة وتعلقت باختها ودموعها على وشك تفيض
همست لهناء : ياويلي ياهناء جررررئ مررره
هناء بهمسه: عادي يابنت الحلال اجل تبينه مثلتس ميت حيا


اقبلت عليهم ام خالد ناولت خالد علبه
فخمه : نسيت تلبس عروستك الهديه
اخذها خالد من امه وسلم على راسها
: خلاص هاتيها البسها اياها بالفندق
الحين فيصل ينتظرنا برى
تناول يدها وطلع ونظرات ام فيصل وام خالد تتبعهم وشتان
مابين الي داخل قلوبهن
ام تتمنى التوفيق لهم وام خايفه من فقدان مكانتها


ــــــــــــــــــــــــــــــ

واقفه عند مدخل صالة الافراح
وقدام المرايه الكبيره
ومعي جارتنا مهجه
عدلت روجي وزدت من عطري
ومهجه تناظرني وتتبسم
رديت لها الابتسامه قالت لي: زهره انتي مبسوطه مع جوزك ابو ناصر
رديت عليها : الحمد لله
وجهت نظرها لبطني بنظرة تفحص
: ها بنت عساكي مخبيه لينا نونو جميل زيك
تبسمت لها بفتور: لا للان الله ما كتب

مهجه بابتسامه عريضه : اقولك على حاجه
انا حامل وانتي اول وحده اقولها
حتى امجد جوزي ما قولتلو
مسكت يد زهره
وبكل حنيه :عقبالك وقريب يارب
زهره: بفرحه حقيقيه : مبررروك يا قلبي مبرووك
شكلتس تستنين هالحمل من زمان
مهجه : من 7 سنوات
الله يرزق كل محروم يارب
قلت آمييين
سكتنا شوي
و تذكرت كلام ابو ناصر اللي قاله لي صباح اليوم
وموافقته على دراستي

وتبسمت من كل قلبي
سألت مهجه :ابي اسالتس وين اقرب مدرسه ثانويه هنا
مهجه : قريبه في الشارع اللي ورانا
وتعرفي من مديرتها
منيرة زوجة فيصل
زهره : بالله ماشاء الله حلوو
مهجه : ناوي تدرسي ؟
زهره :أي ان شاء الله على بداية السنه الجديده
مهجه بدعوة صادقه : الله يوفقك واي مساعده انا جاهزه


"واقبلت علينا شينة الحلايا هدى

وقالت لي مهجه : اسيبك دحينا انا وقريبتكم هادي ما بنتفق
ضحكت لها وقلت بهمس: ما احد يتفق معاها ولا حتى نفسها

جت هدى ووقفت قدام المرايه دفتني بقلة ذوقك:
اشوف وخري
ولوت فمها : ابي اعرف وشو له واقفه قدام المرايه
من زين وجهتس تناظرينه يالعجوز

ناظرتها من فوق لتحت وسفهتها ورجعت مكاني
جنب ام امجد ومهجه

دقايق ورجعت جلست جنبي هدى
:اقولتس متى بنمشي خالي ما نادى للحين
ناظرتها وانا فعلا متعجبه من هالانسانه قليلة ذوق وجلفه وانانيه
ما ينلام زوجها بصراحه
رديت عليها : ابو ناصر قالي الساعه 11ونص نطلع له بيكون واقف برى
قالت بتأفف : وش هالعرس اللي يفشل
معازيمهم نايمين ما في احد يرقص مثل العالم والناس
ردت ام امجد اللي مندبله كبدها من هدى
:قومي ارقصي ورينا رقصك
ناظرتها هدى : مااظن اني كلمتس
وبعدين ما سمعتي من رقص نقص
تأملتها ام امجد من فوق لتحت : ما تقولي لنفسك والا انتي غير عن الناس يمكن هما مايحبو يرقصو و ينقصو زيك
صدت عنها هدى وهي تتأفف موع اجبها الكلام
"
اعتذرت للخاله ام امجد عن ثقالة دم هدى
قالت ام امجد: لا تعتذري يابنتي
هادي هدى انتظري عليها شويتين
حتلطش فيها الدنيا وقولي خالتك ام امجد ماقالت

جلسنا وكملنا وناستنا وفرحتنا مع ام فيصل وام ناصر
اللي نادتني اجلس معاها
ولقيتها فرصه ابعد عن هدى الغثيثه

باركت لام ناصر يمكن للمره الرابعه بزواج خالد
ام ناصر : عقبال ما افرح بعيالتس يا بنتي
قلت لها : آمييين ياعمه

شوي رفعت ام ناصر عصاها كأنها ترقص
لام حسين الي رقصت لاول مره من فرحتها بزواج سلمى
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

دخلت العرس متأخر بس وش اسوي صار تأخير بالرحله وهذي جيتي من المطار
لقيت ابو خالد في وجهي هو وابو فيصل وكلن شايل بشته على ذراعه
قلت له : شكلي جيت متأخر زفيتو خالد
ابو خالد : هلا احمد وراك جيت متأخر
وسلم علي
:والله العذر والسموحه تأخر ت الرحله والا المفروض اني واصل من العصر
وهذي جيتي من المطار
ابو خالد :خلاص بكره غداك معانا تشوف العريس
خليها مفاجأه
احمد : ان شاء الله على خير
سألت عن خالي وشفته جالس
وتوجهت له ووقفت قباله وهو ولا انتبه لي
موجود بين الناس لكن باله مشغول وعيونه مسهمه
جلست جنبه وتنحنحت وقلت : اللي ياخذ عقلك يتهنى به
فرحته فيني بانت من عيونه
سلم علي بحراره
تبادلنا السلام والاخبار الى ان قال
شفت وش سوى نسيبك
احمد :عبد الهادي
ابو ناصر : أي
تزوج على اختك وجاب زوجته الثانيه
بنفس بيت هدى
احمد : والله ياخال مالنا على الرجال طريق
حقه يتزوج بس توني ادري انه مسكنها مع هدى
ابو ناصر : احمد شكلك مادريت منهي زوجته
احمد بنظره مستفسره : لا منهي
ابو ناصر : زوجتك الاولى فوزيه
"تضايقت من تصرف عبد الهادي ما لقى الا فوزيه !! وللاسف كنها هدى
ما ابعد لا عن الشكل ولا الخلاق
رديت على خالي: قصدك طليقتي
واذا كانت فوزيه . كله واحد
وبالنسبه لبيت هدى بكلمها كانها مرتاحه وموافقه ماراح اتدخل
لكن ان كانت تبيني اتدخل تبشر اكلم لها عبد الهادي

ابو ناصر بوجه مهموم وملامح ضايقه:
اختك هدى تركت بيتها لها كم يوم
وتركت عيالها عند ابوهم
وحالفه ما تطب لعبد الهادي بيت

"تنرفزت وتضايقت من كلام خالي وحال هدى
: وينها الحين
ابو ناصر :عندي في بيتي
وحاطتن نقرها من مرتي
والحمد لله مرتي عاقله وتعدي لها احيانا
والا كان ما نمنا من هواشهن



قلت لخالي : خلاص الليله باخذها معي واتفاهم معاها
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
دخلنا الجناح وانا قلبي احسه طير ينتفض
متوتره وخايفه
ماسك يدي وقفنا بالوسط مدري وش اسوي
خالد والبسمه ما فارقت وجهه :خذي راحتس
ونزلي عباتس

نزل بشته وعلقها
وانا بعد نزلت عباتي
وحطيت يدي على شعري ارتبه
وارتب فستاني
رفعت نظري لقيته واقف يتأملني
زاد ارتباكي ونزلت عيني
قرب مني وقال بصوت رخيم
: ماشاء الله تبارك الله
اخاف احسدتس
وقرررب اكثر وانا غمضت
حسيت فيه حط يده على مقدمة راسي ويدعي
بعد ما خلص باسني على جبيني بوسه سريعه
انتفضت وابعدت عنه
قال :بعد نص ساعه بيجبون العشا

كان تبين تغيرين هذي غرفة النوم والحمام داخلها
همست : طيب وتوجهت للغرفه
وقفني وهو يقول
:استني سلمى
وقرب اكثر : نسيتي تقولين لي شي ؟
ناظرته بسرعه وبحيا
وش نسيت همستها بصوت مبحوح
ضحك :نسيتي تباركين لي
قلت له بريق ناشف : مبروك
وانسحبت بسرعه دخلت الغرفه وقفلت الباب
غيرت الفستان ولبست جلابيه ناعمه وتركت شعري ومكياجي مثل ما هو

تعطرت ولميت فستاني داخل دولاب الغرفه

بطني مغصني وتذكرت اليوم اول الشهر
امممم الله يستر من هالمغص
وانا بعز التفكير دق خالد الباب وفتحت له
: يا بنت كل مره اشوفتس القى شكل جديد
كل مره تبهريني

تعالي وسحبني معاه للصاله
نصلي اول وبعدها نتعشى اوكي يا قلبي
هزيت راسي موافقه
وصلينا ودعينا وعسى ربي يتقبل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

طلعت مع هدى على الساعه 11ونص
ولقينا ابوناصر ينتظرنا
ولمن جيت اركب بمكاني
سبقتني هدى على المقعد الامامي
بس وقفها صوت اخوها احمد
:هـــــــــــدى!!
التفت انا وهدى على احمد وكان مررره قريب
سحب هدى بشويش
هدى لمن شافت اخوها : صاحت : احمــــــــــــد

شفت النذل وش سوى فيني
احمد : اي دريت تعالي معي وعلميني وش اللي صار
هدى : اللي صار انه نذل وواخذ له وحده انذل منه
اخذ فوزيه !! فوزيه صديقتي وزوجتك
احمد تنرفز بس ضاغط على اعصابه
:يابنت الحلال فضحتينا تعالي معي
للبيت وقولي كل اللي بخاطرس
هدى : لا انا جالسه في بيت خالي
تعال هناك واقولك كل شي


" واقفه انا وابو ناصر واسمع كلامهم لبعض
وزاد غلي من هدى تعزم الرجال على بيتي
هو انا ناقصه احد يحكرني ويضايقني
ركبت السياره وصكيت الباب بكل قوتي
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ


قراءه ممتعه لكم وردود حلوه لي

 
 

 

عرض البوم صور شبيهة امي  
3 أعضاء قالوا شكراً لـ شبيهة امي على المشاركة المفيدة:
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ليلاس, من وحي الاعضاء, مكتمله, ام رنا, روايات, شبيهه امي, سعوديه, زهره ضاميه, وشايات المؤرقين, قصص, قصص من وحي الاعضاء, قصص وروايات, كويتيه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتملة (بدون ردود)
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: http://www.liilas.com/vb3/t171646.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط²ظ‡ط±ظ‡ ط¶ط§ظ…ظٹظ‡ ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© This thread Refback 08-08-14 07:59 AM
ط²ظ‡ط±ظ‡ ط¶ط§ظ…ظٹظ‡ ط§ظ„طµظپط­ط© ط§ظ„ظ‚طµطµ This thread Refback 06-08-14 10:42 PM


الساعة الآن 05:32 AM.


حواء

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية