للإعلان على ليلاس salamehyt@gmail.com

للا تصال بادارة المنتدى على الايميل liilasvb3@gmail.com

Liilas Online



العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > روايات عبير > روايات عبير المكتوبة
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية



روايات عبير المكتوبة روايات عبير المكتوبة

5 - ما أقصر الوقت - نيرينا هيليارد - عبير القديمة ( كاملة )

ما اقصر الوقت المقدمة قبضة القدر حاسمة تنهال على الانسان بقسوة أو بحنان لا يوصف. وهذه قصة الممرضة مرغانا فاي كارول التي يشبه اسمها اسما اسطوريا في

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-03-11, 11:56 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 218282
المشاركات: 651
الجنس أنثى
معدل التقييم: ليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 453
شكراً: 109
تم شكره 541 مرة في 161 مشاركة

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ليتني اعود طفلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : روايات عبير المكتوبة
Newsuae2 5 - ما أقصر الوقت - نيرينا هيليارد - عبير القديمة ( كاملة )

 

ما اقصر الوقت


المقدمة


قبضة القدر حاسمة تنهال على الانسان بقسوة أو بحنان لا يوصف. وهذه قصة الممرضة مرغانا فاي كارول التي يشبه اسمها اسما اسطوريا في حكاية الملك ارثر الشهيرة, لكنها لم تكن تشبه المرأة القوية كما في الأسطورة, بل تركها الانفصال عن خطيبها فيليب مذهولة فصدمتها سيارة... ولما لم يبق لها في الحياة سوى ثلاثة أشهر قبلت الذهاب الى جزيرة خزاماسا

[لمشمسة مع مريضة صادفتها في المستشفى حيث تعمل, هناك التقت ثلاثة أشخاص" سيد الجزيرة الماركيز الغريب, والطبيب الغامض الذي يخفي سراً وراء عمله في تلك الجزيرة, وأيضاً خطيبها السابق... فكيف تواجه قدرها مرة اخرى وهل تتغير مسيرة عمرها القصيرة......


بتمنى تعجبكم الرواية رائعة

 
 

 

عرض البوم صور ليتني اعود طفلة   رد مع اقتباس

قديم 06-03-11, 12:50 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 218282
المشاركات: 651
الجنس أنثى
معدل التقييم: ليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 453
شكراً: 109
تم شكره 541 مرة في 161 مشاركة

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ليتني اعود طفلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ليتني اعود طفلة المنتدى : روايات عبير المكتوبة
افتراضي

 

[COLOR="rgb(0, 191, 255)"]الفصل الأول

فيليب وفالييب

[/COLOR][/SIZE][/COLOR]يهطل الرذاذ الرمادي المزعج جاعلا المنظر وراء النافذة أكثر رطوبة وكابةمن العادة, وهو منظر لم يكن يوما مثيرا لاعجاب احد, باي حال, اشاحت نيستا بوجهها عن هذا المشهد الكئيب واجتاحها الشوق الى سماء خواماسا الزرقاء الخالية من الغيوم, وقبابها وأسوارها البيضاء المنتمية الى الفن المعماري البرتغالي, تلمع في الاشعة الذهبية, ذات يوم, لم تكن تميل الى تلك الابنية القديمة على الرغم من جمالها الصافي وهي الان موطنها, بينما باتت برييطانيا حيث ولدت, غريبة بالنسبة اليها, وفي لهجة طيبة تذمرت قائلة:

"يا له من مناخ متقلب".
التفتت اليها الممرضة الشابة التي كانت توضب شراشف السرير مجيبة:
"يبدو انك ما عدت تعتبرين نفسك انجليزية بتاتا يا انسة بروتون".
منتديات ليلاس

وانتصبت الممرضة جيني مارسدين, واقفة تسوي مريولها الأبيض الناصع وتضيف: "احيانا انا نفسي احسدك على جزيرتك المشمسة".
وقبل ان يتسنى لنيستا الاجابة ظهر في الباب ممرضة اخرى, قبعتها البيضاء المنشاة وبزتها الزرقاء الغامقة ومريولها الابيض, من شانها ان توحي لمن يعرف مستشف سانت كريستوفر انهاممرضة ذات مرتبة مرموق, لكن بالنسبة الى نيستا ليس هذا وحده ما لفت انتباهها, هناك شيء اخر اثارها, علما بانه لا سبب لذلك من الوهلة الاولى. فلم تكن الفتاة بجمال السمراء الصغيرة جيني مارسدين- او لعلها كانت - ربما هناك شيء يتعدى الجمال بحد ذاته. فملامح الفتاة الشاحبة شحوب ما بعد المرض, اضفت عليها سحرا فاتنا, وهجباها الكثيفان الناشئان الطويلان, يلقيان نظرة ارتياب الى العام, كانهما يخفيان سرا لا يباح, وراء جبينها الابيض الناعم, وفي نزوة غير متوقعة, تخيلتها نيستا في ملابس فضفاضة من القرون الوسطى, كساحرة جميلة, بدلا من ملابس الممرضة ذات الطابع الرسمي. وبصوت رقيق لا يخلو من رنة باطنية زادت في قلق نيستا بلا سبب واضح, قالت لجيني:
"عندما تنتهين تريدك رئيسة الممرضات في المكتب".

"حسنا" اجابت جيني "تقريبا انتهيت".
وانسحبت الممرضة ذات العينين البنيتين بانحناءة من راسها وابتسامة شملت المريضة وغابت في صمت كما جاءت, قالت نيستا مندهشة وهي ما زالت تراقب المدخل لعلها تحظى بلمحة من الفتاة: "من تكون؟"
قالت جيني بصوت خفيض "انها الممرضة مورغانا كارول".
وخيل الى نيستا ان جيني متحفظة في ردها, فانطلقت قائلة بشعور يصعب تفسيره" " هناك شيء ما حولها...." وأضافت: "كانها تبتسم في وجه الموت".
قالت جيني: "الا تعرفين...؟"
وتوقفت فجاة كانها تبينت ان ما ستقوله لن يروق لتلك الممرضة النحيلة المديدة القامة, وبحركة الية غادرت قائلة:
" يا الهي يجب ان اسرع, رئيسة الممرضات تسخط اذا جعلتها تنتظر ".

باتت نيستا متجهمة الوجه بعدما وجدت نفسها وحيدة في الغرفة. حاولت في حذر شديد تحريك ساقها تحت الغطاء. يا لها من وقعة بعد غياب 15 عاما عن بريطانيا وفي زيارتها الاولى,أصابها التهاب الرئة واسقطها الدوار عن السلم فكسرت ساقها قبل ان تدرك اهمية مرضها. التهاب الرئة والكسر في الساق وضعاها في حالة سيئة, لكن شعورا غريزيا اخبرها ان مايجول في راس تلك الممرضة الصغيرةاخطر كثيرا من حالتها. وكانما افكارها استحضرت الممرضة كارول الى الغرفة من دون ان يخطر لها ان نيستا كانت تفكر فيها على هذا الشكل.

وقع نظر كارول على امراة في حوالي الخامسة والاربعين من عمرها, شيب شعرها سابق لاوانه, ويبدو انها طويلة القامة رغم استلقائها في السرير, قالت كارول بصوتها الناعم الجذاب: " صباح الخير انسة بروتون, انا مكلفة بتمسيد ساقك فارجو ان تحتملي ذلك".
فابتسمت نيستا وقالت: "اتوقع ان اتحمل ذلك."

ومالت براسها هاجسة واردفت: "لا اظنني رايتك قبل ان المحك قبل قليل؟"
اشارت ارول براسها مجيبة: "لا اعتقد, لانني كنت مريضة".
كان صوتها متساويا صحيحا فوق العادة, وكانت نيستا متاكدة من وجود شيء تحت هذا الغطاء الظاهر.

 
 

 

عرض البوم صور ليتني اعود طفلة   رد مع اقتباس
2 أعضاء قالوا شكراً لـ ليتني اعود طفلة على المشاركة المفيدة:
قديم 06-03-11, 02:08 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 218282
المشاركات: 651
الجنس أنثى
معدل التقييم: ليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 453
شكراً: 109
تم شكره 541 مرة في 161 مشاركة

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ليتني اعود طفلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ليتني اعود طفلة المنتدى : روايات عبير المكتوبة
افتراضي

 

أضافت كارول: "عدت للتو الى عملي."
وهي تنزع الغطاء الذي وضعته رفيقتها منذ فترة وجيزة, لم ترفع نيستا نظرها عن راس الممرضة المنحني, بينما راحت الاصابع الحازمة والرقيقة تدلك ساقها المعطوبة, ترى ماذا يخفي هذا القناع الباهت من رباطة الجأش؟

قالت نيستا: "اخبريني ايتها الممرضة, كيف يمكنك ان تحافظي على هذا المنديل برصانة في مكانه؟"

ابتسمت كارول من دون أن توقف عملها اجابت: "انها الممارسة والخبرة القديمة, عندما كنت في طور التدريب كانت رئيسة الممرضات توبخني دائما بسبب قبعتي, والمنديل اسهل بكثير لكنه يمكن أن يؤدي الى مضايقات احيانا."

فكرت نيستا "انها كفؤة ومحايدة بشكل لطيف, لكن الا توجد طريقة للوصول الى ما تحت الغطاء؟ ومن حيث لا تدري خطر لها ان تقول: "احيانا افكر في ما قد يقوله فاليب عن الممرضات هنا."

"فاليب؟" قالت كارول من دون ان ترفع راسها. وبالكاد سمعت الاسم, اذ كان عليها ان تركز بقوة على ما كانت تقوم به لئلا تنزلق افكارها الى ما اطلعت عليه في مكتب مارتون, رئيسة الممرضات, وهي لا تريد التفكير به, حتى تحين لحظة مواجهة الواقع.

" انه الماركيز فاليب مانويل رويث دي الفيرو ريالتا ".

لفظت نيستا الاسم باعتداد ذاتي واضح لانها تعلم انه اذا كان من شيء يمكن ان يكسر الجليد بينهما فهو هذا. وبالفعل حصلت على ما ارادت عندما رات الممرضة الشابة تنظر اليها مضطربة من خلال سيطرتها على هدوئها لتقول ببرود "يا الهي من يملك اسما كهذا؟"

اجابت نيستا: "انه سيد خواماسا." وعيناها الزرقاوان تلتمعان. واضافت "فاليب لا يؤمن بعمب النساء واستقلالهن."

عادت كارول الى التدليك وعلى شفتيها شبح ابتسامة ساخرة وقالت: "انه احد اولئك العتاق الذين يفكرون بان المطبخ والزواج مهنة المراة الوحيدة".

واتسعت الابتسامة في عيني نيستا وهي تفكر بان كارول من نصيرات تحرير المراة, ربما يكون الموقف مثيرا لو التقت كارول بسيد خواماسا الرائع.

عاد قناع الحزن ينتاب وحه الفتاة, وعرفت نيستا ان كارول تهجس من جديد بالشيء الذي يعذبها فاكملت مصممةعلى تبديد الكابة ولو لوقت قصير: "قليلون هم الرجال الذين ما زالوا يفكرون هكذا كما اظن."
واضافت: " لكنهم يخفون رغبة في الحماية والعطف."

اجابت كارول: "ربما كذلك."

ولم يكن ذهنها كله مركزا على هذا الموضوع. ثم اضافت: "ما هي جنسية سيد خواماسا هذا, باسمه الطويل العريض".

"برتغالي".
أومات كارول براسها كانما هذا يفسر كل شيء, وانحنت من جديد على عملها, انه واحد من هؤلاء اللوردات الاقطاعيين القدماء الذين ما زالوا يعيشون في مناطق غير عصرية من العالم. وتساءلت جزافا حول موقع خواماسا, غير ان تشتت افكارها اعادها الى الشيء الذي لا تريد التفكير فيه.

قالت نيستا وفي صوتها شيء من المداعبة: "انك لا تبدين اهتماما بالموضوع" واضافت "غريب معظم الفتيات يعجبهن فاليب".

اصطنعت كارول ابتسامة خافتة, فربما كان يهمها ان تعرف شيئا حول نبيل برتغالي يملك جزيرة في مكان او اخر, غالبا في خط الاستواء تدعى خواماسا, لكنها الان لا تستطيع ان تشغر باي فضول. "فيليب" كان الرجل الوحيد الذي شغل عقلها وعلى الرغم من التشابه بين الاسمين فلا شيء يجمع فاليب بفيليب.

قالت كارول بابتسامة ونظرة خاطفة: "يمكنك الاستمرار في الحديث عنه" ثم اضافت قائلة: "ذلك يساعدك في صرف انتباهك عن الالم".

وعن شيء ما يدور في خلدها فكرت نيستا بشراسة بينها وبين نفسها. ثم قالت بصوت مرتفع: "جاءت عائلته الى الجزيرة في اوائل القرن السابع عشر وبالطبع جلبوا معهم كل اتباعهم. واكتشفوا مدينة لورنزيتو وشيدوا فيها قصر "البالاسيو".

رفعت كارول حاجبيها قليلا. ففي النهاية, ورغم ما يجول في خاطرها انه شيء مثير هذا النبيل البرتغالي الذي يعيش في مكان يدعى "البالاسيو".

"اكملي".

قالت بضحكة خافتة واضافت: "انت على حق, بدات اهتم بالموضوع".
اخفت نيستا ارتياحها واستطردت كتفادية ان تكون لهجتها كدليل سياحي:
"البالاسيو بناء جميل ومخيف حسب اعتقادي, لكن فاليب ينسجم والقصر تماما".
اردفت كارول: "ربما لانه هو ايضا مخيف".

وافقتها نيستا قائلة: "اعتقد ذلك, انه لا يملك معظم اراضي الجزيرة وحسب, بل لديه ممتلكات في البرتغال كلها وفي اماكن اخرى من العالم على ما اعتقد".

ابتسمت كارول لنفسها, اذا يبدو الامر كحكايات الجن, لكن في الخرافة يكون الامير شابا جذابا, والواقع انه لا بد في خريف العمر, سمين ولديه معدة كبيرة وربما على وشك الصلع".

في اخر هذه الادانة ابتسمت كارول لنفسها باستغراب وتساءلت: "لماذا تشكلت تلك الصورة التي بقيت بذهنها لبرهة. وعندما انتهت من غرفة نيستا خاجة الى الجناح, تناسته بسرعة.

وصل الخبر بصورة ما الى المرضى, لا احد يعرف كيف, مثل طبول الادغال التي لا يمكن تجاهلها, وكانت كارول منتبهة اليهم يراقبونها تسير في طول جناح المستشفى قبل ان تغادره في نهاية يوم العمل, كانت تحس عيونهم تطاردها ولم تكن شفقتهم في موضعها مع انها نابعة من تاييد داخلي لها, مصدره الامهم بالذات.

" ايتها المرضة ".
ترددت كارول عندما سمعت صوت امراة تناديها ثم التفتت نحوها, واصدرت تنورتها المنشاة حفيفها المعهود, وارتدى وجهها ابتسامة وظيفية براقة لا تشبه ابتسامتها الفاتنة المعروفة. وتساءلت: "كيف حالك يا سيدة روبنسون؟ ثم اضافت: هل كل شيء على ما يرام".

اجابت السيدة روبنسون" :انا على ما يرام".
غير ان نبراتها الطفيفة اوحت ان لديها شيئا اخر يهمها, وعرفت كارول ما هو. لكن من الصعب عليها ان تقطع الحديث وتكمل طريقها, ولو كان ذلك ممكنا لفعلته. كان فضول السيدة روبنسون قاتما لحد لم تعد معه قادرة على الاحتمال, ذلك الصباح. مع ذلك لا يمكن تجاهلها, وهيتحدق فيها كانها تريد اختراق ذاك الجبين الابيض لترى السر المميت وراءه

 
 

 

عرض البوم صور ليتني اعود طفلة   رد مع اقتباس
3 أعضاء قالوا شكراً لـ ليتني اعود طفلة على المشاركة المفيدة:
قديم 06-03-11, 10:27 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 156978
المشاركات: 676
الجنس أنثى
معدل التقييم: سفيرة الاحزان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداسفيرة الاحزان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداسفيرة الاحزان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداسفيرة الاحزان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداسفيرة الاحزان عضو سيصبح مشهورا قريبا جداسفيرة الاحزان عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 522
شكراً: 29
تم شكره 720 مرة في 271 مشاركة

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سفيرة الاحزان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ليتني اعود طفلة المنتدى : روايات عبير المكتوبة
افتراضي

 

تسلمي يا قمر اختيار موفق مش تتاخري علينا

 
 

 

عرض البوم صور سفيرة الاحزان   رد مع اقتباس
قديم 06-03-11, 01:59 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 218282
المشاركات: 651
الجنس أنثى
معدل التقييم: ليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداعليتني اعود طفلة عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 453
شكراً: 109
تم شكره 541 مرة في 161 مشاركة

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ليتني اعود طفلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ليتني اعود طفلة المنتدى : روايات عبير المكتوبة
Shakehands

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سفيرة الاحزان مشاهدة المشاركة
   تسلمي يا قمر اختيار موفق مش تتاخري علينا


شكرا الك سفيرة الاحزان بحاول اكمل الفصل اليوم وابدا بالتاني

 
 

 

عرض البوم صور ليتني اعود طفلة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ما اقصر الوقت, nerina hilliard, nurse carol's secret aka the time is short, روايات مترجمة, روايات رومانسية, روايات رومانسية مترجمة, روايات عبير, روايات عبير المكتوبة, عبير, نيرينا هيليارد
facebook



جديد مواضيع قسم روايات عبير المكتوبة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:58 AM.


عين دبي

وظائف السعودية  | وظائف حكومية  | شفط الدهون  | اعلانات الوظائف  | دردشة 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية